العلوم و التكنلوجيا > الانسان والحياة

اليوغا

(1/1)

hewy:
يوغا هي كلمة سنسكريتية معناها الحرفي "التوحيد"، وهي مشتقة من نفس جذر الرقم واحد باللغة الكردية "يه ك".




يوغا هو اسم عام يطلق على أي نظام عقلي - بدني متكامل يعزز التجربة الروحية ويؤدي إلى اتحاد روح الفرد بالروح الكونية.

يوغا هندية الأصل، كونية الطابع، تعود إلى ما قبل التاريخ تهدف إلى التحرر وهي على ناحيتين:

1- ناحية فكرية: تتمثل بالإيمان بأن التحرر الروحي يحصل حين تتحرر النفس من ارتباطها بالمادة الذي نتج عن الوهم. والناحية الفكرية مرنة جدا وتستدعي المناقشة والتحليل والنقد والتفكير والتطوير بكل حرية وبدون قيود. أي أنها ليست مجموعة عقائد جامدة ولا تشترط الإيمان المطلق، بل تحذر منه.

2- ناحية عملية: متمثلة بالتمارين البدنية وتمارين التحكم بالتنفس وممارسات اخرى مثل الفنون الجميلة والفنون القتالية (ولها تطبيقات في المجالات الحديثة مثل الأعمال والصناعة والتجارة والتكنولوجيا). والجانب العملي يتدرج خطوة خطوة حسب قابلية الفرد في محاولة الوصول به إلى مرحلة الكمال في مجاله، وهنا يخير التلميذ بين أن يطيع معلمه إلى أقصى حد، أو أن يترك الممارسة أو أن يجد له معلما آخر. ولا ينصح بتعلم اليوغا العملية إلا من خلال استاذ متعلم ومتمرس، ان وجد، واذا لم يوجد معلم يمكن للمرء أن يحاول لوحده أو من خلال القراءة أو متابعة الأفلام أو الصور التعليمية.

كما هي الحال في معظم النظم الفكرية الآسيوية الشرقية، لا يشترط بممارس اليوغا ان يتبع ديانة محددة أو أن يتخلى عن عقيدة ما.

في الأدبيات البوذية، يستخدم مصطلح "التأمل" بدلا من مصطلح "يوغا"، الا أن الغرب والعرب تعودوا على مصطلح "يوغا" بحيث أصبح من الصعب ادخال مصطلح آخر بنفس المعنى.

تأثر المسلمون عبر التاريخ باليوغا وحاولوا أسلمتها، فنتج عن ذلك مدارس التصوف

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة