المحرر موضوع: المسيحيون العرب وفتاوى التكفير في بغداد ونهر البارد  (زيارة 762 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل wepmike

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 45
    • مشاهدة الملف الشخصي
مقال خطير جداً

المسيحيون العرب وفتاوى التكفير في بغداد ونهر البارد
http://coptreal.com/forum/VBForum/showthread.php?t=151

إليكم بعض من اجزائه



" لو اخذنا نسبة وتناسب أهلنا المسيحيين من تعداد الشعب العربي واعتمدنا ذلك كقياس للتميز الشخصي والجماعي وفي كل جوانب الحياة. فان الكفة ستكون في صالحهم "


قبل حوالي اسبوعين في خطبة الجمعة فجر احد " مشايخ " هذا الزمان قنبلة غبية لاتقل خطورة عن القنابل الارهابية التي تنفجر كل يوم في شوارع بغداد. فلقد صرح هذا الفطحل اثناء الخطبة " بان على المسيحيين في الحي ان يدفعوا الجزية الى المسلمين او يدخلون الاسلام فورآ او يغادروا الحي او هناك احتمال اخر سيتخذ بحقهم....!! "



بل انه مسيرة مكملة للجرائم التي قام بها الزرقاوي المقبور ومن معه بحق الكنائس واماكن العبادة والاضرحة المقدسة في كل العراق وخاصة الكنائس في الموصل وبغداد، حيث تم تفجير اكثر من خمسة كنائس في يوم واحد


هدد الارهابيين في مخيم نهر البارد من جماعة " فتح الاسلام " باستهداف المسيحيين في لبنان اذا استمر الجيش اللبناني بمحاصرتهم!!


 الصدمة الكبرى جاءت هذه المرة من قناة الجزيرة ومن الاتجاه المعاكس في اخر حلقة حيث انبرى فاضل الربيعي ضيف فيصل القاسم وبتأييد واضح من الاخير. بحملة تحريض ضد المسيحيين في العراق ولبنان وكل الوطن العربي. عندما قال ( ان الامريكان ارسلوا من العراق الى لبنان حوالي خمسة عشر الف مقاتل عراقي مسيحي هم وعوائلهم لدعم دولة المروانة الجديدة في لبنان. حيث قالوا لهم الامريكان هولاء هم مقاتلوكم من العراق في حربكم ضد اللبنانيين!! ).