الارشيف > الشهداء الاربعة، الاب رغيد و رفاقه

برقية أستنكار

(1/1)

اترناي/ بغداد:
                   (  أنا هو القيامة والحق والحياة .. من آمن بي ولو مات فسيحيا ) يو 11 .26

 يستنكر فرع بغداد للحزب الوطني الآشوري الجريمة النكراء التي قام بها الآرهابيون والتي أودت بحياة كل من
   
  ألاب رغيد عزيز كني راعي كنيسة الروح القدس في الموصل والشمامسة بسمان يوسف داود اليوسف

   وغسان عصام بيداويد وحيدحنا ايشو بعد أنتهاء من أداء مراسيم الصلاة في كنيسة الروح القدس .


          تغمدهم الله بفسيح جناته .. لكي ينظمو الى قافلة الشهداء والقديسين .




                                                                                    الحزب الوطني الآشوري
                                                                                            فرع بغداد

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة