الارشيف > الشهداء الاربعة، الاب رغيد و رفاقه

تعلمت منك

(1/1)

qasha sargon:
لقد رحل البار .
قلبي يعتصر من شدة الالم لما شهدته عيناي لا استطيع احيانا ان استوعب ما جرى ,ولكن يسوع يذكرني ويقول ما بالك يا بني انسيت ان المسيحية قد رويت من دماء الشهداء انسيت مار شمعون برصباعي و مار يعقوب المقطع ومار كوركيس ومار شمعون بنيامين وابونا بولص اسكندر والالوف غيرهم,ألم اخبركم ان تحبوا بعضكم بعضا كما احببتكم ألم افتديكم بدمي, فالقى عزائي مع يسوع دائما وهو يؤكد انهم عن يمينه سيكونون الى يوم الدينونة.
عندما رسمت كاهنا في العام 2003 كان الاب رغيد من اوائل الكهنة الذين تعرفت بهم وفي جلسة لي معه في مطرانية الكلدان في اثناء حوار عن الشبيبة قال لي نصيحة لم ولن انساها ابدا قال " يا ابونا سركون ان لكل شخص مكان ما  او نقطة بيضاء في قلبه يمكنك الولوج اليه من خلالها مهما تبين لك الشخص سيئا" ،ظلت هذه النصيحة محفورة في ذاكرتي ولا اخفيكم فقد ساعدتني كثيرا في خدمتي فشكرا لك ابونا ولابد ان كل من التقاك تعلم منك الشئ الكثير ،وهنيئا لك ولشمامستك اخوة اسطيفانوس الاكليل الذي نلتموه.
صلوا لاجلنا
كما واقدم تعازي الحارة الى نيافة المطران بولس فرج رحو الى اهالي الشهداء احر التعازي واقول افرحو ولا تحزنو فابنائكم في احضان المسيح.




الاب د. سركون ايشو داويد

رنا انطونيوس انويا:
أبونا سركون العزيز
 اعرف عنك القليل من خلال اصدقاء لي في منطقتك
لكن تأثرت بما تعلمته من الاب رغيد مع انك لم تلتقيه كثيرا لهذا عهدت على نفسي ان انقل ما تعلمناه من الاب رغيد نحن ابناءه و اصدقائه هنا في الموصل شكرا لك على عنوان موضوعك(تعلمت منك)لان هذا العنوان لمستي كثيرا فبالنسبة لي و لكثير من الشباب في الموصل الاب رغيد غير حياتنا حولنا من مسيحيين بالوراثة لمسيحيين حقيقيين

المهندس معن باسم عجاج:
ورب الحوت الذي قذف يونان من فم الحوت وجعله يسير الى انقاذ شعب نينوى الصعب..صدقت يا ابونا الدكتور العزيز فيما قلت فان الاخلاق امتزجت بالحكمه فاعطت قيمه رائعه اسمها الانسان رغيد كنه ..نشكرك لمحبتك الحيه بحق شهيدنا المنتقل الى السماء
المهندس معن باسم عجاج

light moon:
سؤال واحد دار في ذهني هل ياترى معلمي الحبيب اكمل تعليمو لكل ابنائه؟؟ واولهم انا لقد جننتو في حب الاب رغيد وتعاليمه وكنتو احاول اسير على خطاه .....كنتو اتمرن لاصل لذكائة ....كان يدعوني انيقتي الاولى في الكنيسة رغم بساطة التعبير لكني اشعر بسعادة عند سماعي لهذا الاطراء  وكان يقولي لي ولاخوتي :(جو حبايبي )هذه الكلمة اشعلت روح المحبة بداخلي للناس ككل لانه اول من علمني ان احب لدرجة الجنون بعدماكنتو في بعض الاوقات يثيرني بعض الناس بتصرفاتهم
تعلمتو الكثير الكثير الكثير ..... والى اليوم لااستطيع ان انسى ابتسامته عندما ادخل للكنيسة ولا انسى اي كلمة من تعاليمه لي .... يا ابانا لقد سكنت اعماقي الذي يبكيك باليوم الف مرة يامعلمي الاول الحبيب الشهيد وانا فخورة ان اكون احدى تلميذاتك ياغلى معلم

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة