المحرر موضوع: شوق ...!  (زيارة 662 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عبد الرضا المادح

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 8
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شوق ...!
« في: 20:46 19/01/2020 »


شوق ...!



عبد الرضا المادح


أيتها الغيومُ الزاحفةُ
 نحو الانهارِ
مهلاً توقفي ،
واسكبي دموعكِ
على داري
وبللي اشعاري                               
تلك التي نقشتها
على الجدارِ
منذ زمن القهرِ
والأسفاري
هناك ...
تنتظر الشمسَ تعودُ
لتُغزِلَ دفئَها
من نارٍ
ومن أزهارِ
وتغرد لحناً
من شوقٍ
وأفكاري
فيصدحُ صوتُها
 على الأوتاري
" نريد وطناً "
" نريد وطناً "
يتيهُ حباً
بالسلمِ ...
وبالأحرارِ ...

2020.01.14




 

980x120