المحرر موضوع: الخرطوم تقطع الطريق على محاولات الدوحة إعادة تدوير الإخوان  (زيارة 267 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل Janan Kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 24433
    • مشاهدة الملف الشخصي
الخرطوم تقطع الطريق على محاولات الدوحة إعادة تدوير الإخوان
قطر تحرك أذرعها لتقويض السلطة الانتقالية في السودان بتنظيم مسيرات معارضة للسلطة الانتقالية تحت مسمى “الزحف الأخضر”.
العرب / عنكاوا كوم

محاولة لإحياء الماضي
لم تفلح الهزائم التي تلقتها الحركة الإسلامية السودانية، في ثني قطر عن مدها بالمساعدات، حيث لم تتوقف محاولاتها لإعادة تدويرها بما يتماشى مع طبيعة المشهد السياسي، وتتبنى طرقا التفافية مختلفة لتمرير شخصيات سياسية محسوبة على نظام الرئيس السابق عمر البشير، كي تنخرط في المقاطع الجديدة، مستفيدة من قدرتها على التلون والتسلل.

الخرطوم - تشكل الأذرع السياسية التابعة لنظام البشير، إحدى الأدوات الرئيسية للتدخل القطري في شؤون السودان، بعد أن أقدمت على تنظيم مسيرات معارضة للسلطة الانتقالية تحت مسمى “الزحف الأخضر”، في وقت يسعى فيه العديد من الرموز للانخراط في المعترك الراهن.

تنبهت جهات حكومية قبل أيام للخطورة الشديدة التي تمثلها تحركات بعض الشخصيات والقوى الإسلامية في الوقت الذي تتزايد فيه التحديات الداخلية والخارجية، وأصدرت، الثلاثاء، اللجنة المكلفة بالتحقيق في بلاغ الانقلاب العسكري على السلطة قبل ثلاثة عقود أوامر بالقبض على مجموعة جديدة ممن شاركوا في انقلاب البشير.

شملت إجراءات القبض عددا من السياسيين المعروفين بميولهم الإسلامية وقربهم من قطر، على رأسهم غازي صلاح الدين العتباني، رئيس حزب الإصلاح الآن، وزعيم ما يسمى بـ”الجبهة الوطنية”، ومعه كل من، علي كرتي، إبراهيم غندور، صديق فضل، الصافي نورالدين، عمر سليمان، عبدالمنعم محمد الزين، الهادي عبدالله، مهدي إبراهيم، تاج سر مصطفى، ومصطفى عثمان إسماعيل.

جاءت هذه الخطوة بعد انتشار معلومات حول قيام عدد من القيادات بإعادة إنتاج بعض الأحزاب، وتشكيل تنظيمات بمسميات قابلة للتأقلم مع الحياة السياسية الجديدة، وتستطيع استيعاب القوى المحسوبة على الحركة الإسلامية بسهولة.

بدأت الدوحة تعمل على تنفيذ هذه الفكرة منذ إسقاط نظام البشير، وفقدان حزب المؤتمر الوطني الحاكم، والأحزاب القريبة منه الكثير من مقومات الاستمرار، وتصاعد حدة العداء الشعبي، على أمل الصبر قليلا لتتمكن من العودة إلى السلطة من الباب الديمقراطي، عندما يتم الوفاء بالاستحقاقات الانتخابية المنتظرة.




 

980x120