المحرر موضوع: العراق وكورونا  (زيارة 94 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل محمد المفتي

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 33
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
العراق وكورونا
« في: 21:53 13/03/2020 »
العراق وكورونا
محمد سيف المفتي
الوباء
تحول وباء كورونا الى جائحة تجتاح القارات والدول بسرعة مذهلة، وسرعة تفشي المرض تدهش الكادر الصحي في كثير من الدول المتطورة البعيدة كل البعد عن دول العالم الثالث، وجعلت الناس بحالة رعب وتدافع للشراء وتخزين للمواد الغذائية.
عادة انتقد الإجراءات العراقية في كثير من الأمور المتعلقة بالبيئة والسياسة والتعامل الإنساني  خصوصا عندما اقارنها بكثير من الدول المتقدمة، ولا أذكر عدد المرات التي امتدحت فيها السياسة العراقية.
اقليم كوردستان العراق
استوقفتني الإجراءات المتخذة في إقليم كوردستان عندما قارنتها بما يتخذ من إجراءات في بقية العراق الذي تديره الحكومة المركزية أولا ومن ثم بعد ذلك مقارنتها بما يحدث في العالم. سأشير الى بعض الإجراءات المهمة.
أولا توقف الدوام الرسمي قبل كثير من الدول الأوربية، وهذه سابقة لم تحدث من قبل في بلداننا أن تكون القرارات قد اتخذت وطبقت قبل الدول المتقدمة، رافق ذلك قرار بإغلاق المقاهي والمطاعم حتى الدرجة الثالثة بالإضافة الى المسابح والقاعات الرياضية. السرعة في التطبيق كانت مهمة جدا، تأخر النرويج في إيقاف الدوام الرسمي أحرج موقف الحكومة وجعل رئيسة الوزراء تخرج بخطاب رسمي تعلن اعتذارها من الشعب لتأخر الحكومة في تطبيق القرارات، بينما كان الشعب على وشك العصيان المدني. تسبب التأخر بتطبيق القرارات لـ يومين فقط بمضاعفة عدد المصابين الى ثلاثة اضعاف.
لم تتوقف الإجراءات عند هذا الحد الذي توقفت عنده كثير من دول العالم بل صدر قرار بقطع الطريق المؤدي الى الموصل بالكامل ومن يوم غد سيتوقف التنقل بين المحافظات الثلاث في الإقليم قرار يدل على وعي عال لحجم المسؤولية الملقاة على عاتق الحكومة والجهاز التنفيذي. صدر أمر بتوقف الشعائر الدينية في الجوامع ولحقت به الحكومة المركزية بسبب قرار من المرجعية.
صدر كذلك أمر بمنع نزول المواطن بنفسه لكي يملأ خزان سيارته بالبنزين في  محطات تعبئة الوقود ، لكي لا تكون ضاغطة المضخة وسيلة لانتقال العدوى بين الناس.
تقوم سيارات البلدية بتعقيم الشوارع العامة والارصفة، ورش الأشجار بالمعقمات في صباح كل يوم وتجوب الشرطة الشوارع مانعة التجمعات.
الرحلات الجوية
توقف الرحلات من مطار أربيل والسليمانية الى ايران بينما قام مطار بغداد والنجف بإعلان أوضحوا فيه " لأجل المحافظة على أرواح المواطنين"  تم إيقاف الرحلات الى والهند بناء على طلب الهند وكذلك لبنان والاردن بينما الرحلات الى ايران مستمرة والمسافرين يدخلون  العراق بحكم العلاقات مع السياسيين والصداقات والاستثناءات. مع العلم أن الهند منعت دخول المسافرين من ايران، مع العلم أنه حتى تاريخ 13 مارس سجلت الهند 60 حالة فقط. 
يتم فحص المسافرين الداخلين من المعابر الجوية والبرية وقرر الإقليم بالإضافة لذلك حجز كل المسافرين العائدين من ايران لمدة 14 يوم في فندق شيراتون وتقديم الرعاية اللازمة لهم، قامت عائلة من السليمانية بتهريب أبنائها من ايران الى العراق ولجئوا الى أقاربهم في محافظة دهوك. ابلغ المواطنون الاسايش عنهم وتم القاء القبض عليهم وادخلوا في الحجر الصحي.
الوعي الشعبي
سلوك الناس يدل على حجم الوعي والالتزام بالمصلحة العامة التي تفتقر اليها بقية محافظاتنا، تعقيم السيارات أصبح من الأمور الاعتيادية التي  يقوم بها صاحب السيارة أو الدائرة التي يعمل فيها بالإضافة الى قيام المواطنين بتعقيم المصاعد في المباني السكنية كل هذه السلوكيات تدل على تحمل المواطن للمسؤولية الملقاة على عاتقه بحكم شعور المواطنة.
كردستان إن لم تكن من افضل المناطق في إجراءاتها فهي الأفضل على الاطلاق
أقول هذا الكلام ليس اعتباطا، إن الاجراء المتخذ بخصوص الشاحنات التركية أمر في غاية الأهمية. عندما تصل الشاحنة الى معبر إبراهيم الخليل تتوقف القاطرة والمقطورة، ولا يسمح للقاطرة بدخول العراق. تستبدل بقاطرة عراقية وتعقم المقطورة قبل دخولها الى العراق.
في الختام ما يتم دراسته اليوم في إقليم كردستان ولم يتم اتخاذ القرار فيه لحد الآن يدل على تحمل الجهاز الإداري والسياسي للمسؤولية الملقاة على عاتقهم ويتشابه مع ما تفكر به الدول المتقدمة. قالت سيف يانسن رئيسة الحزب التقدمي النرويجي " يجب أن نفكر جيدا! لا يجوز أن نقضي على الفيروس ونقضي كذلك على الصناعة والتجارة النرويجية" قالت هذا الرأي بعد أن تراجعت مبيعات الشركات النرويجية وقرروا تسريح العمال ففكروا في كثير من الإجراءات لحماية هذه المشاريع من الإفلاس وهذا ما يتم التفكير فيه في إقليم كوردستان. حيث يفكرون في كوردستان بتخفيف عبأ الايجار خلال فترة المنع وربما تقديم الدعم للمؤجر عن طريق إيقاف الضريبة، وأتمنى أن تتحمل الحكومة المركزية مسؤليتها لحماية القطاع الخاص من حالة الإفلاس ايقاف العمل.
أما قرار منع التجول الذي صدر اليوم في محافظتي أربيل والسليمانية و التفكير بإعلان منع التجول في يوم عيد النوروز فهو تتويج لهذا الوعي، لحقت بهذا القرار كثير من المحافظات الجنوبية وقررت عدم الاحتفال بعيد النوورز بالرغم من قلة عدد المحتفلين بهذه المناسبة فيها.
قررت في هذا المقال أن أركز على ناحية تفوق فيها العراق على نفسه، ولن اركز على النواحي السلبية الأخرى و أكتفي بالقول. لك الله يا عراق.
 




 

980x120

980x120