المنتدى العام > زاوية الرياضة

الاشوري فاليري ايفانوف .. بطل روسيا في المصارعة اليونانية الرومانية .

(1/1)

Edison Haidow:
كتابة / أديسون هيدو

المصارعة اليونانية الرومانية أو الإغريقية الرومانية كما تسمى احياناَ ، هي نوع من الفنون القتالية التي تمارس في يومنا هذا على مستوى العالم , لربما يجهلها الكثيرون، او لربما من سمع بها كثيرون لكنهم ليسو على دراية بقواعدها. فهي لا تشبه غيرها من أنواع المصارعة المختلفة , تعد طبقاَ للوائح الأتحاد الدولي للمصارعة ( FILA ) سادس لعبة من ألأشكال الرئيسية لمنافسات مصارعة الهواة , بعد ​المصارعة الحرة​ ومصارعة الاستسلام ومصارعة الشواطئ ومصارعة جميع الحركات والمصارعة الشعبية , دخلت في المنافسات العالمية في أول ​دورة ​للألعاب الأولمبية​ عام 1896 وحتى اليوم ، حيث تعتبر فن قتالي دفاعي بامتياز، يتطلب فيها قوة وتحمل ومواصفات جسدية معينة ، يرتدي فيها المصارعون لباساً من قطعة واحدة على هيئة ( مايوه ) يكون ملتصقاً بالجسم، ويغطيه ابتداءً من منتصف الفخذ، ويسمح باستعمال واقي الركب الخفيف وحذاء مرن خاص دون كعب وجوارب , وبطبيعة الحال تكون المواجهة عادة بين مقاتليْن اثْنَيْن .

ويشتهر المصارعون الروس تحديداَ في هذا النوع من الألعاب القتالية لما يتمتعون به من بنية جسمانية ضخمة وقوية وطول فارع  أهلتهم أن يتربعوا على عرش هذا النوع من الرياضة بمشاركاتهم العديدة وهيمنتهم على الكثير من البطولات والمسابقات العالمية والأولمبية , وأحرازهم للألقاب المحلية والعالمية , برز منهم المصارع الاشوري ( فاليري نيكولايفتش ايفانوف ) بطل روسيا في المصارعة اليونانية الرومانية فئة وزن 66 كغم , الذي احرز اللقب عام 2015 في مدينة ( Obukhovka ) الروسية , مسجلاَ اسمه بحروف من ذهب في سجلات هذه الرياضة متربعاَ على عرشها للسنوات الخمسة الماضية .
ظهرت ملامح النبوغ عنده في القتال مبكرًا , فكانت بداياته عندما تولى والده تدريبه وهو في سن الثامنة , ومن ثم أدخله نادي ( لوكوموتيف ) الذي يستقبل اقوى الرياضيين الهواة الروس , وفيه تلقي تدريباته الأولية في الفنون القتالية وصعد نجمه كمصارع مبدع خاض عشرات المواجهات، وحقق العديد من الألقاب المحلية والقارية ، لم يخسر البطل ايفانوف مواجهة واحدة، وهو انجاز لم يسبقه إليه أي من أبطال هذه اللعبة في روسيا لفئته العمرية .
ويعد البطل ايفانوف أول اشوري يفوز بلقب ( بطل روسيا في المصارعة اليونانية الرومانية ) في الوزن الخفيف الثقيل، حتى بات بالنسبة إلى الكثير من محبيه من ابناء الجالية الاشورية بطلا بدون منازع ، خاصة وأن سجله كما اسلفنا لم يمنى بهزيمة واحدة حتى اليوم ، الأمر الذي أهله لأن يكون أيقونة حقيقية للفنون القتالية وتحديدا في هذا النوع من المصارعة , مما دفعت وسائل الأعلام المحلية لتسليط الضوء عليه لا سيما في منازلته الأخيرة قبل ايام في وزن 120 كغم , والتي فاز فيها بالنقاط امام مصارع روسي أخر محرزاَ المركز الأول.

والبطل ايفانوف من مواليد عام 2003 مدينة روستوف ( Rostov ) الروسية , من اصول اشورية هاجرت عائلته ( جده الأكبر ) من مدينة أورميا في ايران في أعقاب الحرب العالمية الأولى 1915 إثر المواجهات مع القوات العثمانية وترحيل نحو 100 ألف آشوري من المناطق التي كانوا يقطنون فيها بسبب وقوفهم الى جانب روسيا . اليوم يقطن روسيا والجمهوريات الأخرى التي استقالت عن الاتحاد السوفياتي قرابة 70 الف اشوري منذ أكثر من قرن , وبالرغم من اندماجهم الكامل في المجتمع، إلا أنّ الآشوريين فيها حافظوا على  لغتهم وتراثهم الثقافي ونقلوها إلى الأجيال الجديدة وذلك عن طريق التحدث بها مع أبنائهم منذ صغرهم وتربيتهم في أجواء ثقافة وطنهم التاريخية , متمسكين بهويتهم ووجودهم القومي . في الوقت الذي برز منهم المئات من الأسماء اللامعة في مجالات مختلفة في الطب والأدب والعلوم  والفن والرياضة وغيرها .

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة