المحرر موضوع: كلمة رثاء بمناسبة ألأربعين الى ذوي المرحوم لطيف اصليوه نعمو ساكا  (زيارة 451 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Petros_49

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 143
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد آميــــن
" آتِي أَيْضًا وَآخُذُكُمْ إِلَيَّ، حَتَّى حَيْثُ أَكُونُ أَنَا تَكُونُونَ أَنْتُمْ أَيْضًا "   ( يوحنا 14: 2 و 3 )
الى ذوي المرحوم  لطيف اصليوه نعمو ساكا 
كلمة رثاء : بمناسبة مرور الأربعين يوما الاولى على رحيل فقيد العائلة الكبيرة  ال ساكا
أربعون يومآ مرت واليوم نحن نوقد اربعون شمعة تخليدآ لروحكَ الطاهرة   
كان المغفور له اباً واخاً لكل من عاشره وعرفه وكان له كل الصفات الجميلة التي يتحلى بها الانسان، عاش طيلة حياته أنسانآ متواضعآ  جاء الى الدنيا  بريئآ  مبتسمآ ورحل بريئآ مبتسمآ كما نشاهده في جميع صوره  وكما خلق الله  ألأنسان على صورته وشاكلته  بالبراءة والصفاء هكذا كان العم  لطيف  طول ايام حياته  ، وكان المرحوم  قدوة لامثاله  لكل من عرفه من بعيد او قريب ،  وكما قالوا ابنائه وأخوته  وهو في آخر لحظات حياته  كان باسمآ لنا ولم يودع ولم يوصي ... رحلت وانتَ تغط في نوم عميق  بصمت وهدوء كعادتك  ذات الوجه النصوح ،  ومثلك ايها العم  العزيز لا يبكي عليه كما أخبرتنا ألأخت  ليزا عندما سلم   روحه الطاهرة لباريها وأذا صوت من الملائكة يقول خسرتموه أنتم أهل ألأرضيات وكسبناه نحن أهل السماوات
عزيزنا( † العم لطيف † )  نرثيك من اعماق قلوبنا  لان رحيلك اذهلنا ،  لم تمت ، بل انتقلت ورقدت على رجاء القيامة ، هذا هو عزاؤنا ورجاءنا وايماننا الذي استقيناه من كلمة الوحي الالهي في انجيل ربنا يسوع المسيح . 
أربعون يومآ مرت وصورتكَ الحقيقية في قلبنا وذهننا ووجداننا ولكننا كنا محتارين في مكان خزن صورتكَ المبتسمة الى ان هدانا الرب ان نحفظها في المكان الذي انتَ فيه الان ، في حضرة الرب وبين احضان ابائِنا  أبراهيم وأسحق ويعقوب فطوباك .   
           يكفي انكَ تركتَ شجرة مباركة  قوامها زوجة مؤمنة ، صبورة ، محبة ، كريمة ، حنونة ،
وتحمل دررآ رائعة أولادك وبناتك هؤلاء الدرر اللذين نهلوا من  طيبة قلبك ووفائك ومحبتك وإيمانك الراسخ والقائم على رجاء القيامة . الرب يحميهم ويعطيهم الصبر والسلوان ولا يريهم مكروه ، وأخوانك  ، واخواتكَ وعوائلهم ، الرب يواسيهم ويقوي إيمانهم .واصدقائك ومعارفك وجميع الأهل والأقارب . يقام القداس على روحه الطاهرة  يوم الاحد المصادف 22/3/2020 تقبل التعازي والمواساة من قبل اهله من الساعة الثالثه حتى السابعه مساءاً. في بيت ابيه في قرية باطنايا .الراحة الابدية أعطه يارب ونورك الأزلي فليشرق عليه  صلوا لأجله . الصبر والسلوان لأهله وذويه ، لنصلي لأجله ليكون بيننا دائمآ 
  شركاء أحزانكم : الشماس بطرس داود السناطي وزوجته نعيمة منصور سدني / استراليا



غير متصل Petros_49

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 143
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ما أجمل أن يكون المرء شمساً تغرب في هذه الدّنيا لتشرق عند الله" نبتهل إلى الآب المترحّم أن يتغمد الفقيد بوافر رحمته ويسكنه في ملكوته السماوي مع القديسيين والصالحين   
شركاء احزانكم الشماس بطرس داود السناطي وزوجته نعيمة منصور سدني - استراليا

غير متصل وليد حنا بيداويد

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2115
    • مشاهدة الملف الشخصي
الراحة الابدبة اعطه يا رب ونورك الدائم فاليشرق عليه امين