المحرر موضوع: متابعة مراحل تأسيس الحركة وتناقضات السيد يوناذم كنا  (زيارة 1150 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل said_asmar

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 28
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
متابعة مراحل تأسيس الحركة وتناقضات السيد يوناذم كنا
قبل كل شيئ اود ان اشكر السيد ميخائيل ججو على المبادرة القيمة التي قام بها ونشر كتيب (مراحل تأسيس الحركة الديمقراطية الاشورية - زوعا ) بمجهود شخصي الذي كان يفترض لقيادة الحركة الديمقراطية الاشورية ان تقوم بهذا العمل قبل عقود وخاصة بعد مؤتمرها الاول.
انني سوف لن ادخل في التفاصيل التي تطرق عنها السيد سامي خوشابا حول متناقضات السيد يوناذم كنا وحول التوضيحات السيد قاطينا، ولكن لدي بعض النقاط الهامة والخاصة التي لم يتطرق عنها كاتب المقالة. واعتقد هذه لآول مرة يتطرق عليها السيد يوناذم كنا وكذلك لم يتطرق عنها اي قيادي في الحركة سابقا، وشرح اغلب النقاط بالتفصيل، ولكن يوجد عدة نقاط اود ان اسال االسيد يوناذم كنا مادام السيد سامي خوشابا لم يتطرق عنها وهي مهمة جدا وخاصة انها ولآول مرة يتم التطرق عليها من قبل سكرتير الحركة السيد يونادم كنا ولم يتطرق عليها اي  قيادي سابقأ في الحركة (وهذه الاسرار التي تم التكتم عنها لعقود) وقد تكون صدمة للكثيرين ممن كانوا عضاء في الحركة منذ التسعينات من القرن الماضي وما بعدها،
(الاقتباس) وعليه لم يكن بحاجة الى تزكية لدينا، فحصلت الموافقة على طلبه وتم تكليفه بالتنظيم في الموصل، وتكفل بالامر لاحقاً معتمداً على التكتل الذي يشير اليه من الاصدقاء والمقربين، وبعد اسابيع جاء الرفيق ميخائيل بطلب الموافقة على التحاق المرحوم نورالدين زيا بوبو ( هرمز) بصفوف الحركة، فتمت الموافقة وتم التنسيق واستقبلناه في دار اسقفية الكنيسة الشرقية القديمة بكركوك بتاريخ 25/ 10 /1982، وكان بصحبتي الرفيق الشهيد يوبرت بنيامين، حيث كنا على موعد لقاء في الاجتماع الموسع للقيادة المؤقتة على اثر مقتل واستشهاد الرفيق زيا ايواس ( من سكنة تلكيف سابقا )، الذي قتل بتاريخ 19/9/1982 في قرية موسكا ـ بروار بالا، وعلينا اللقاء والاجتماع في قرية كاني بلافي بعيدا عن سلطة النظام، (انتهى الاقتباس ).
هنا االسؤال يطرح نفسه. أولآ: هذا الطرح بهذه الطريقة مبهم للغاية، كوننا من الصعب أن تربط بين دخول الرفيق ميخائيل ججوالى الحركة عام 1982 وبعد اسابيع تتم الموافقة على التحاق د. هرمز بوبو استقباله في اسقفية الكنيسة المشرق في كركوك في 25-10-1982 وكنتم على موعد لقاء في الاجتماع الموسع اثر مقتل واستشهاد الرفيق زيا ايواس في قرية موسكا،وعليكم اللقاء في قرية كاني بلافي يصعب فهمها لانها اولآ: جاءت في فترة واحدة وحوادثها مختلفة.
ثانيأ: لماذا لم تتطرق في حياتك عن ذكراسم الشهيد زيا ايواس وعدم ورود اسمه في قائمة شهداء الحركة وانت تعترف هنا بانه أول شهيد في الحركة.
ثالثا: عندما تتكلم عن حادثة كبيرة كهذه لم يسمع بها الا القليل من الرفاق القدامى، لماذا لا تعطي التفاصيل ليفهمها القارئ؟
(الاقتباس)
حيث الكونفرانس التأسيسي الذي كان بمثابة عدة اجتماعات متفرقة في بغداد وكركوك اجتمع فيها المؤسسون مع الخلايا النائمة للتنظيم السابق وبعض من الكوادر التي امست لاحقا ضمن الرعيل الاول فالقيادة المؤقتة 
ولم يتطرق الرفيق ميخائيل الى اي من مقررات وتوصيات الكونفرانس الأول والتي كانت
ا ) إقرار مسودة المنهاج السياسي والنظام الداخلي للحركة.
ب ) ترقية الرفيق هرمز ( نورالدين زيا بوبو) لدرجة عضو القيادة المؤقتة، دون ان تجري اية انتخابات اخرى. بمعنى بقاء اعضاء القيادة دون اي تغيير.
ج ) انهاء تجميد عضوية الرفيق يوسف بطرس وعودته لمهامه، وفصل ابو فينوس بسيب مقتل زيا ايواس، وطرد ابو دقلت ( بيوس عوديشو ) من الحركة.
(انتهى الاقتباس).
سؤالنا هو هل تريد أن تقول أن الحركة تأسست فقط من الاخاء الاشوري ومن اربعة رفاق ( الشهداء يوسف و يوبرت- الرفيق نينوس ويوناذم) ماذا عن الرفاق يوسف بطرس، اسحاق اسحاق، سركون يوسف يوخنا داود، وماذا عن الرفاق (تنظيم الحركة الشعبية الآشورية التقدمية) كيوركيس خوشابا(ابو فينوس) شموئيل يونان (عزيز) بنيامين يوخنا(أشور) دنخا كوركيس (ابو أمل) وهرمز لوقا(أبو أشور) وغيرهم وماذا عن (تنظيم الجيش الآشوري السري) ومجموعة الطلبة الجامعين.
هل تريد ان هنا ان تنفي نشاط جميع المؤسسين بحجة انه هناك كونفرنس عقد في 12-4-1979 علمأ بانه لايوجد لحد الآن من يؤكد ذلك غيرك؟
(الاقتباس)
حيث الكونفرانس التأسيسي الذي كان بمثابة عدة اجتماعات متفرقة في بغداد وكركوك اجتمع فيها المؤسسون مع الخلايا النائمة للتنظيم السابق وبعض من الكوادر التي امست لاحقا ضمن الرعيل الاول فالقيادة المؤقتة 
ولم يتطرق الرفيق ميخائيل الى اي من مقررات وتوصيات الكونفرانس الأول والتي كانت
ا ) إقرار مسودة المنهاج السياسي والنظام الداخلي للحركة.
ب ) ترقية الرفيق هرمز ( نورالدين زيا بوبو) لدرجة عضو القيادة المؤقتة، دون ان تجري اية انتخابات اخرى. بمعنى بقاء اعضاء القيادة دون اي تغيير.
ج ) انهاء تجميد عضوية الرفيق يوسف بطرس وعودته لمهامه، وفصل ابو فينوس بسيب مقتل زيا ايواس، وطرد ابو دقلت ( بيوس عوديشو ) من الحركة.
 (انتهى الاقتباس ).
أن في هذه النقطة تناقضات جمة ولا يوجد أي تنسيق بين التواريخ والاحداث التي ذكرتها سابقأ، فاما ان يكون تأثير العمر قد بان عليك لانك ناهزت السبعين عامأ أو انك في وضع متشنج تحاول أثبات أقوالك بطريقة غير منطقية، فمثلا تقول بأن الكونفرنس الآول عقد في عدة اجتماعات منفردة في بغداد وكركوك، هذا يعني بانك لم تستطع نفي قول الرفيق ميخائيل بعدم وجود الكونفرنس تأسيسي عام 1979، وانما أنت تثبت عدم وجود كونفرنس تأسيسي باعترافك بالاجتماعات في أوقات واماكن متفرقة، هذا يعني بانها كانت اجتماعات تحضيرية لعقد الكونفرنس ولم يكن الكونفرنس بذاته.
واقول أيضآ بأن النظام الداخلي والمنهاج السياسي أقرت عام 1983 ولم تستطيع اثبات وجود نظام أو اقرارهم قبل 1983، وهذا مل ذكره الرفيق ميخائيل في الكتيب وبتفصيل اكثر.
هذا يعني بأن اقرار النظام والمنهاج جاء من التنظيمات المتحدة والمجتمعة عام 1983 ولم تأتي في اجتماع لتنظيم الاخاء الاشوري. وتقول في الاقتباس نفسه بانهاء تجميد الرفيق بطرس يوسف، وفصل أبو فينوس بسبب مقتل زيا ايواس وطرد أبو دقلت، تتكلم عن الاشخاص الثلاثة بدون أحترام وتطرح اسمائهم ضمن وسائل التواصل الاجتماعي بدون أن توضح ما جرى، فكل من يقرأ فصل ابو فينوس لقتل شخصا ما يعني أنه مجرم وقاتل ، وكل من يسمع بطرد أبو دقلت حسب نظام الدخلي فهو قد قام بجريمة مخلة بالشرف ، فكان عليك عدم ذكر هذه الحالة بهذا الشكل المبهم وانما كان عليك طرحها بتفاصيلها وفي أوقات مناسبة، وكيف سيفهم الناس عبارة قتل أبو فينوس للرفيق زيا الذي يعتبر أول شهيد للحركة؟!!!
الشيئ المضحك والمبكي للسيد يوناذم هو ما جاء في الفقرة السابعة من رده عندما يتحدث عن القرارات الخمسة للكونفرنس ألآول للحركة والتي منها ترقية الرفيق هرمز بوبو وانهاء تجميد عضوية الرفيق يوسف بطرس وفصل أبو فينوس وطرد ابو دقلت ، اليس هذا تخبط يدل على محاولة تسقيط فقط، معتقدأ بان كل ما يصدر عنه هو الحقيقة وان الجميع سيصدق تناقضاته؟
م/ نود اعلامكم بأن أبو فينوس كان قد حضر الى قرية كَوندي كوسا لكونفرنس ٢١ـ٢٢\٤\١٩٨٣ ليدافع عن نفسه (اراد أن يشرح اسباب الحادث وعفوية استشهاد الرفيق زيا وبعض الامور التنظيمية الاخرى) ولكن لم تعطى له الفرصة لمشاركة في الكونفرنس؟
م2/ هناك تناقض مهم أرغب الوقوف عنده قليلآ وهو بأن السيد يوناذم كنا لم يكتفي بالهجوم على الرفيق ميخائيل ومحاولة تسقيطه، بل اعتدى ايضأ على الشهيد يوسف توما عندما حاول تصغيره الى درجة مسؤول محلية كركوك وقد ادعى بأنه في تلك الفترة لم يكن تقسيم الفرع مُقرآ، وأعطى لنفسه مسؤول تنظيم الشمال ( أربيل، نينوى، دهوك) مدعيأ بأن تكليف الشهيد يوسف لمسؤولية محلية كركوك كان كونه في خدمة الاحتياط، هنا نسأل الرفيق يوناذم أين كان في تلك الفترة ليستلم مسؤولية ثلاثة محافظات؟ ألم يكن في الاحتياط أيضأ مع الشهيد يوسف توما والرفيق ميخائيل؟ على الاقل هذا ما أكده في رده على كتيب الرفيق ميخائيل،
م3/ الان لقد أصبح معلوماً لماذا لم يقم السيد يوناذم كنا بتطبيق توصية المؤتمر الثامن حول كتابة تأريخ تأسيس الحركة الديمقراطية الاشورية،فقد أراد تشويشه وذلك بكتابته بمفرده وعلى مزاجه الخاص.
واخيرا اود القول: في الحقيقة يوجد الكثر من الاسرارالتي تم التكتم عليها من قبل شخصين في قيادة الحركة الديمقراطية الاشورية  وهم (نينوس بثيو:( كوركيس رشو زيا) و(يوناذم يوسف كنا) وبقية اعضاء الحركة الديمقراطية الاشورية لاعلم لهم بها لا في الداخل ولا في المهجرعلى حد سواء وقد تخرج بين الحين والاخر اسرار بعد ان بدأء بعض الاعضاء القدامى باليأس من اي تغير في قيادة الحركة الديمقراطية الاشورية قد اصبحت الحركة  الان ضعيفة من كثير النواحي وخاصتا سياسيا وقوميا لدرجة لايصدق اي عضو كان قد انتمى اليها في التسعينيات من القرن الماضي ما الت اليه الحركة اليوم.

سعيد آسمر
-----------------
متناقضات السيد يونادم كنا (السيد سامي خوشابا)
https://ankawa.com/forum/index.php/topic,968215.0.html

توضيحات اضافية حول متناقضات السيد يوناذم كنا (قاطيني)
https://ankawa.com/forum/index.php/topic,968447.0.html

لكي لا يشوه او يزور تاريخ الحركة الديمقراطية الآشورية ـ زوعا (يونادم كنا)
https://ankawa.com/forum/index.php/topic,967646.0.html
مراحل تأسيس الحركة الديمقراطية الاشورية – زوعا (السيد ميخائيل ججو)
https://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,961624.0.html