المحرر موضوع: ريئس الوزراء السويدي: حالة الخطر لم تنته بعد  (زيارة 295 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ankawa admin

  • المشرف العام
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1575
    • مشاهدة الملف الشخصي

الراديو السويدي

عقد ريئس الوزراء ستيفان لوفين مؤتمراً صحفياً عصر اليوم، للتأكيد على أن الطقس الربيعي الجميل الذي تتحلى به السويد هذه الأيام ليس بذريعة لكي يتخلى السويديين عن توصيات هيئة الصحة العامة، التي تؤكد على أهمية التباعد الاجتماعي، غسل اليدين وحماية الفئات الأكثر عرضة للخطر في حال أصيبوا بفايروس كوفيد 19.

يأتي هذا المؤتمر حوالي أسبوع من إحتفالات الفالبوري، وعيد العمال في الأول من شهر مايو، أيار، ويوماً قبل أن يدخل شهر رمضان على مسلمي السويد.

وأراد رئيس الوزراء التأكيد على أن الإحتفالات بتلك المناسبات  والتجمعات أمام نيران ليلة فالبوري أو في المساجد غير مناسبة وممنوعة في ظل الظروف الراهنة. كما وجهة كلمة لمن يزعم السفر خلال الصيف، أن يلتزم بتوصيات وزارة الخارجية التي توصي بعدم السفر الى الخارج حتى الـ15 من شهر حزيران يونيو.

رئيس الوراء ستيفان لوفين، وجه أيضاً كلمة لملاك الحانات والمطاعم، محذراً أياهم من عدم الالتزام بتوصيات التباعد الاجاماعي، الامر الذي قد يؤدي الى إجراءات قانونية.

 لوفين عقد المؤتمر الصحفي مع كل من المدير العام لهيئة الصحة العامة يوان كارلسون ووزيرة الشؤون الاجتماعية لينا هالينغرين، التي أعلنت عن توفير معقمات سيتم توزيعها مجاناً على دور رعاية المسنين.

التفاصيل في الملف الصوتي ادناه

سمر هدروس
samar.hadrous@sverigesradio.se