المحرر موضوع: المحامي نصري لحود: "105 سنوات وما زال الربيع يزهر"  (زيارة 157 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ankawa admin

  • المشرف العام
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1587
    • مشاهدة الملف الشخصي



في ذكرى الإبادة الارمنية (24 نيسان 1915) قال المحامي نصري لحود:

"105 سنوات وما زال الربيع يزهر، وما زال العالم يذكر (والمرتكب ينكر) تلك البشاعة التي ارتكبت في حق شعب يعشق الحياة.
في ذكرى إبادة الأرمن والسريان والكلدان والآشوريين، ننحني امام من استشهدوا ايمانا منهم بالحياة والموت والقيامة، وامام عذابات الناجين الذين اعطوا حياة جديدة لمن اثبتوا بعد تلك المجزرة انهم يستحقون الحياة.

ولمن اكملوا المسيرة واتخذوا من الذكرى عبرة، 1.5 مليون تحية تقدير واجلال، فبعد العاصفة شمس مشرقة كاشراقة الأرمن على لبنان والعالم.
بعد ايام من ذكرى قيامة السيد المسيح، نصلي لشهداء الإبادة وعائلاتهم، ونقدر لمن سامح ولا ولم ينس، ولا زال يتذكر ويذكٓر من جيل الى جيل، ان بعد الموت قيامة.

في ذكرى المأساة التاريخية للشعب الأرمني، نعترف ان هناك من اراد إبادة شعب كامل، لكن إرادة الحياة لدى هؤلاء تغلبت على الموت فأزهرت في لبنان والدول التي انتشروا فيها، بناء مجتمعات وحضارات وثقافة وفن ورياضة وإرساليات، حتى بات الذين اريد لهم ان يكونوا من الماضي، شعب صلب مصمم على النجاح،حوّل المأساة مستقبل مشرق ومثال يحتذى به.