المحرر موضوع: ماذا يريد المسيحيون من الكاظمي ..؟  (زيارة 218 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل سامر ألياس

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 367
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ماذا يريد المسيحيون من الكاظمي ..؟
سامر الياس سعيد
تبدو مهمة مصطفى الكاظمي  عسيرة في ظل  تكليفه بمهام رئيس الوزراء وانهاء حقبة سلفه عادل عبد المهدي الذي  تلطخت فترته بدماء المتظاهرين  الذين انتفضوا  في عدد من المدن العراقية لغرض الاحتجاج على اوضاع البلد ..ومهام الكاظمي في ظل ما تسلمه  من ملفات  ابرزها الواقع الاقتصادي السيء الذي يمر به البلد بعد انخفاض اسعار النفط وجائحة كورونا  التي استنزفت اغلب موارد البلد الذي يعتمد بالدرجة الاساس على النفط لتدبير واقعه الاقتصادي  وفي ظل تلك الازمة ينظر مسيحييو العراق نظرات متباينة ازاء  الكاظمي  في ظل ما يحملوه من طموحات وامال يعولون عليها  ابرزها انهاء حالة التهميش والاقصاء  التي  عانوا منها في مختلف محطات البلد  وبالرغم من ان البلد تجاوز حالة الاستهدافات التي طالت مكوناته لاسيما في الاعوام السابقة والتي قلصت من تواجد المكون المسيحي في الدرجة الاساس  فان المسيحيين  الباقين بنظرون للحكومات المتعاقبة بامل  تجاوز اثار الاعوام السابقة وتضميد جراحاتهم التي نجمت من الارهاب لاسيما مسيحيي محافظة نينوى الذين دفعوا ثمن تلك الحقب غاليا  في ظل سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية على مناطقهم  وطرده لهم ومن ثم عودة نسب ضئيلة بالمقارنة مع  الاعداد الكبيرة التي كانت تشغل تلك المناطق ..ورغم ان فترة الكاظمي  مرهونة بحل الازمات قبل الشروع باجراء انتخابات نزيهة  لتغيير  واقع البلد فان المسيحيين ياملون في تلك الفترة الانتقالية اعادة الثقة لهم ببعض الاجراءات المناسبة  كالتعويضات التي تشجعهم على العودة واستئناف حياتهم مجددا في مناطقهم والشروع بتوفير فرص عمل للعاطلين منهم  وهذه الحلول كلها مرهونة بالارتقاء بالواقع الاقتصادي الذي يعد العقبة الاكبر في مهام حكومة مضطفى الكاظمي ..