المحرر موضوع: البحث والتحليل والنتائج الكاملة لمحاولتي في إنشاء رابطة مشتركة !  (زيارة 879 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2803
    • مشاهدة الملف الشخصي
البحث والتحليل والنتائج الكاملة لمحاولتي في إنشاء رابطة مشتركة !
كما يعي المتواجدون على هذا الموقع  (من عامة الشعب ) بأنني ناديت وطالبت في إنشاء رابطة مسيحية مشتركة في المهجر لتنظر  لمستقبل ذلك المسيحي والتي جاءت بعنوان ( أطلب وأنادي بإنشاء رابطة كلدانية آشورية مشتركة ) . ولكن ومن خلال ماجاء في متن الكلمة كان النداء لكل المسيحيين سريان كانوا او أرمن  او اي طائفة اخرى كانت . اما العنوان فكان مختلف لغرض في نفس يعقوب .
ناقشنا الكثير من التفاصيل مع السادة المعلقين على الكلمة ولا داعٍ لتكرارها هنا .
بعثتُ برسائل لعدد لا بأس به من عامة الشعب في هذا الموقع وكانت الردود اغلبها مخيبة للأمال ومكسورة الحماس وفاقدة الرغبة والامل . طبعاً بعثتُ رسائل للسادة السريان أيضاً وكذلك بعثت رسائل لأكثر المتخاصم معهم او الذين لا مودة حقيقية بيني وبينهم كي لا يلومني احدهم او يكون له عتب او عذر بعدم مراسلته او مشورته او إشراكه في العملية الانتخابية .
بعثتُ برسالة الى البطريركية الكلدانية لأخذ المشورة او الرأي فيما نحن راغبين ألقيام به دون رد او جواب منهم اذا كان بالموافقة أو الرفض او حتى الرأي حتى عن طريق رسالة خاصة !
حاولت الدخول ومراسلة البطريركية الآشورية فوجدتها  ( وكأنها  موقع صور في متحف المحاربون الروس القدامى ، أو إعلان  لِفلم رُعْب ، صارلي اسبوع ما نائم من الخوف ) هي الاخرى منشقة ومتفككة وتحتاج الى ترميمات لإصلاحها لا يقدر عليها  حتى لو عاد شمخنصر الأيوبي . باءت محاولاتي بالفشل وعندما طالبت العون من شريكي الآشوري في المشروع للوصول الى مقر البطريركية الآشورية  ( السريانية لا احد يعلم مكانها السري ) ابتعد نوعاً ما ، وعندما لمحتُ  لذلك عاد وطلب مني ان أرسل رسالة عامة ومن على هذا المنبر وليس هناك داعٍ للمراسلات الخاصة ( يُمكن خاف الرجال من مسألة الإقتراب من مقر البطريركية الآشورية ! بَس والله له الحق ! الكلدانية أمام الآشوريه حديقة هايد بارك ) . أو قد طلبوا منه أن يطلب مني ذلك لمعرفة رأي المنافسين ! والله فكرة معقولة .... وافقت وقمت بذلك بتاريخ 23/06/2020 وتحت عنوان : رسالة الى البطريركية الكلدانية والآشورية والسريانية ! وقد نشرها الموقع مشكور في الصفحة الرئيسيّة وفِي الصف الأول ( بَس يمكن عبالَ كلمة للسيد ابرم عن المدارس السريانية في العراق ) .
 بقت الكلمة بحدود اربعه ايّام  منشورة على الموقع دون اي ملاحظة او رد او حتى رسالة شخصية  من إحدى المواقع البطريركية ، لعدم الإكتراث أو ضئاله الجدوى أو لشكوكهم بالعمليه نفسها أو لِعدم ثقتهم بالآخرين أو حتى لرفضهم المطلق للمبادرة لا علم لنا . وكنا بدورنا قد امهلناهم اسبوع لإبداء الرأي والملاحظات أن تواجدت . دون اي اثر .
 نتائج المراسلات والأجوبة التي وصلتني .
اولا : عدد كبير من عامة الشعب ( الكُتاب والقراء ) في هذا الموقع  لم يعلقوا ولَم يشاركوا وكأنهم يقولون بأن الموضوع لا يهوينا ولا علاقة لنا به ( بَس هو فعلاً كذلك ) . نصفهم زعلانين من حالهم .
ثانياً : عدد قليل من الذين بعثتُ رسائل شخصية لهم لم يردوا ! وكان من أهم الذين لم يردوا أكثرهم تخطيط ورسم وتنظير رياضياتي وفلسفي والذي كنا نعول على حساباته كثيراً . يمكن لمعرفته المسبقة بعدم الجدوى والنتائج المخيبه للآمال أو الطموحات التي نحلم بها !  ....
ثالثاً : هذه بعض مقتطفات من الردود . سننقل البعض الرصين والجدّي  والبعض الطريف كي لا نتشائم الى آخر نقطة .... يعني شوية جديات وشوية سخرية راح يمشي الحال ..
المشكلة إن كل واحد أصبح له نقطة الصفر الخاصة به ، وهذا ما يعقد المشكلة ! انتهى ..
والله فكرة ، كل واحد يأسس نقطة صفر خاصة به ونلعب سوية بالنقط الصفرية ! فكرة !
أخي العزيز استاذ نيسان المحترم، تحية وتقدير، من السابق لأوانه الحديث عن الرابطة،
لأن قبل ذلك هناك أمور كثيرة متعددة  ، كما أن هناك مواضيع مختلفة في الصف الكلداني نفسه وهي بحاجة إلى دراسة والبت فيها، لذا لا نستعجل في الخلطة، لا كلدو آشوري ولا سريو كلدو آشوري،
أهم كل شيء إعادة المياه إلى مجاريها وبارك الله بكل فاعل خير أو حمامة سلام، نحن
بحاجة ماسة إلى التواضع، الجميع يتكلم بمنطق (أمْعَلّگ / معلق) البطريرك متعالي ومغرور يخطأ ولا يقبل أن يعتذر، ويريد أن يكون هو السلطة العليا والكل يأتمر بأمره، وهذا مستحيل، لذا رأيي تصفية حساباتنا بيننا وتوحيد صفوفنا وحسم أمرنا وحزم حقائبنا لنكون يداً واحدة ثم بعد ذلك نتوجه إلى بيت الجيران لنهدم باقي الحيطان . انتهى .

يعني اذا ما رغبنا في اي خطوة يجب علينا حلحلة مشاكل الكلدان الداخلية أولاً ! يعني شنو هي هاي المشاكل ومَن المسؤول عنها ولماذا لا يتم حللتها وإلى متى !معنى كلام السيد بأن لا أمل ولا حل في الافق نهائياً ، وخاصة قبل أن نُحلحل مشاكلنا الداخليه ، وله الحق في ذلك ولكننا سنتسائل في هذه الحالة إذاً : لماذا كل هذه الندائات الفضائيه الداعيه للتوحيدية إذا كان البيت خربان ! ما المغزي منها ! نقطة .
ألإخوة الآشوريون كنيستهم بالجيب عند المبادرة بأي عمل يحمل الإسم الآشوري .
أما عن الكلدان فَرُعاتهم يلهثون نحو ألمجد ويخضعون لغريزة الأنا وحب الذات المتأصلة في نفوسهم. لا يحب أحدهم الآخر مطلقاً وقلما تسمع مدْح كاهن لآخر. قلوبهم سوداء مثل لباسهم بل أشد سواداً, ومن يتوشح منهم بالأحمر فهو الذي يتمتع بجراح الآخرين. عقليتهم جامدة ويرفضون أي مقترح أو فكرة ليست من عندياتهم ولا تخدم طموحاتهم وأمجادهم... لا أثق بهم إطلاقاً وهم في كذبهم وريائهم يتفوقون على أكبر كاذب من أبناء الرعية... ما عليك إلا ان تُبقي يديك نظيفة منهم.
أما الكلدان, وما ادراك ما معشر الكدان. لن يتفق أي منهم حتى مع نفسه. معظمهم تتغلب عنده النزعة القروية. أما النخبة المميزة والقليلة جداً فلا علاقة لها بتناقضات الكلدان وسلطة كنيستهم. و إقترح أن تعلن عن هذ التنظيم ثم افتح باب الإنتساب إليه .انتهى .

كيف افتح باب الانتساب اذا لم يدعمني غير اعدائي ( بعدين راح نجي الى هاي النقطة ) ! كيف أقوم بخطوة لم يشجعني الشعب ( في هذا الموقع ) ! مواطن واحد لم يؤيد الفكرة لا من الشعب ولا من عامة الشعب المثقف ( خارج الموقع ) ولا اي طرف او حتى شماس ديني ! شنو  تريدني ألعب بوحدي بالساحة والشعب يضحك عليّ .
يعني الآشوري لا يتزحزح إذا لم يكن تسجيل الهدف بإسمهُ ! لعد ليش يقولون الآشوريين نحن مستعدين للتفاوض إذا كان شرطهم الاول أن يكون الهدف بإسمهم ! الله يرحم أحمد راضي ...
شعبنا الكلداني متعلق بمصالحه الخاصة وإذا كان يضع الكنيسة في موقع متميز فإن مصالحه المادية تأتي أولاً . نتمنى لك وللأخ أخيقر النجاح في المشروع . انتهى .
هو وينَ أخيقر ! ومنو إللي ورطني غيره ! . لا امل عنده بالكلدان الذين يضعون مصالحهم الشخصية فوق  كل الاعتبارات ، لا ، ويتمنى لي ولأخيقر النجاح ! والله موقف حلو ! نجحنا ليش ما شفت ! أخذتُ الدكتوراه من مركز البحوث الكلداني للإتصالات الآشورية والحفريات السريانية ،  باقي بَس التصديق من البطريركيه الآشوريه وختم السفارة السريانية وتوقيع أخيقر ......
سيدي الكريم : إن العمل مع جماعتنا صعب جداً ، كل واحد يقول انا صدام حسين وانا نبو خذ نصر . دائماً يكون إتكالهم على الكنيسة وهم الآن اكثر من مئة جماعه منقسمة فإذا أقنعت واحدة رفعتك الثانية واذا وافقت الثانية نطحتك الثالثة وهكذا . ومن ثم تَطرق بشكل مُفصل عن الآشورين والسريان والذين قال عنهم بأنهم لا يختلفون كثيراً إلا في أدوات التطريز .
لا تتعب نفسك فلا امل فيهم . انتهى .

وسهب في أمور اخرى مهمة لا وقت هنا لذكرها . يعني نعود الى القول الخطير : لا امل فيهم ، يعني فيكم يا معشر الكلدان ( يمكن سيدي الكريم  لا يعلم بأنني اعلم هذا اكثر من اي شخص آخر ) . انا اول شخص يغسل يديه وعلى الملأ ، لا تستعجل وتسأل راح نجي على هاي النقطة .
مقترحك هذا جميل وانا معه قلباً وقالبا، ولكن (اعوذ بالله من لكن) مقترح مثل هذا اخشى انه سيقع على أذن صماء لأننا مجبولون على الطائفية والتسموية والمناطقية.
لا زلنا نهرطق بعضنا الأخر، ولا نتحمل بعضنا الأخر في هذا المنتدى الشعبي البسيط الذي لا مهنية فيه ولا تحرير ولا هم يحزنون .
مسيحيا لن نلتقي لأننا نضع الطائفية والمذهبية قبل المسيحية الحقة (الأنجيل).
بمعنى أخر، نحن مسيحيون ولكن كل على شاكلته وكما يمليه عليه مذهبه وميله.
الإنجيل واحد ونحن شتى.
ولهذا، لم ولن ترى البطريرك الكلداني مع البطريرك الأشوري يصلون سوية او ينشدون سوية او يقيمون ذبيحة سوية .
ونحن كشعب بصورة عامة يسيطر علينا صاحب الجلباب، نلهث وراءه. أنظر كم يكرر البعض ان البطريرك الفلاني مستعد للتنازل للبطريريك الأخر وهذا محض كذب لأنه أساسا لن يقبل التنازل او حتى الحوار البسيط مع منتقديه من ابناء كنيسته فكيف يتنازل عن كرسيه بدون ثمن.
رغم هذا أنا شخصيا أشد على يديك في هذا المقترح، وكذلك مقترحاتك السابقة حول الحفاظ على التراث واللغة والطقوس.
وكم كان الأمر بائسا عندما أكدت انك ارسلت المقترحين لأصحاب الشأن من رجال الدين (اظن البطريرك الكلداني تقصد) وهم لم يكترثوا حتى بالرد عليك بينما كل يوم له أكثر من رد على الأعلام .
وأظن ان استخدام مفردة "شعب" لوصفنا في غير محلها، لأننا لسنا شعبا ولا أمة ولم نعد نملك مقومات شعب أو أمة، نحن مذاهب وطوائف صار من العسر جمعنا وربما من المستحيل ونحن على درب الهاوية سائرون ...هذا ما يحدث لشعب يجعل قيادته في يد "رموز" لا تفقه شيئا ولا تميز بين الهوية والخصوصية والكينونة وما يفرقها عن المذهبية والطائفية والشخصنة . انتهى .

كلام بدايته جميله ولكن بعد تلك البداية تبدأ المآساة . لا شعب لنا ولا قيادة مدنية ولا سياسية ولا دينية فلماذا كل هذه النقنقة إذاً ! مَن نحن بجاه النبي ! حتى العرب البدو المتخلفين ليسوا مثلنا ! لديهم نقاط عديدة مشتركة ومتفقين عليها ولكنهم يختلفون على بعض النقاط المذهبية ، اما نحن فلا نتفق على شيء ، ونحن اصلاً لا نملكه او غير متواجد فينا . لا الكنيسة صحيحة ولا رجالها ناصعين ولا شعبهم سعيد ومتفق فعلى ماذا نتباكى ! مسرحية فارغة إذاَ ..... كل واحد يصعد المسرح المفتوح ويأخذ له دور منتقى ، وحسب الظروف والمكان والزمان ويلعب دوره دون أي إخراج مسرحي او أي نص مكتوب ولا حتى مونتاج . كل واحد يصير بهلوان في دوره ومكانه . أنا لي افضل دور  وهو السخرية والتهريج ..
اخي نيسان ، ارجو ان لا تزعل مني ... لقد سبق وأن قلتُ لك سابقا انك في بعض الاحيان تتسرع وتندفع في الافكار التي تخطر على بالك ... اني على ثقة بأن كل النقاط التي ذكرتها اعلاه ليست خافية عليك فقط لو درست الموضوع بهدوء ...
ما نحتاجه ، في الداخل والخارج ، هو تيار علماني يوّحد جميع المسيحيين ، عابر للقومية والطائفية... بادارة كفوئين بعيدين عن البحث عن الشهرة او عن المصالح الفردية .... ويتناوبون سنويا...
طبعا ، اصحاب المصالح ، والسابحون باحلام اليقضة ...لن يوافقوا. انتهى الاقتباس الجزئي لأحد السادة .

صار عمرنا سبعون عاماً ويقول لي لا تستعجل ( مو أغلب جيلنا رحلوا وودعوا دون ان يستعجلوا فشلون راح نُرَجعهُم ) ! كل ما نحتاجه تيار علماني عابر للقومية والطائفية ! هاي من وين جابها ما اعرف ! ليش شنو آني أطالب ببناء حكومة قومية طائفيه  في المنفى ! ويُكَحّلها بإدارة كفوئين بعيدين عن البحث عن الشهرة او المصالح الفردية ويتناوبون سنوياً ! اي مو احنا بالمدينة الفاضله عائشين ! لا ويتناوبوا سنوياً ! هاي ما افتهمتها ! كل ربع قرن موافقون  ، ولكنهم يريدونها كل نصف قرن وانت سويتها سنوية ! لا ويشترط ان يكونون علمانيين كفوئين ( اي مو اورزدي باك عندي أبيع فيه الكفائات ) بَس ما أعرف ليش ما فَرّز او سمى الكفوئين في الساحة العالمية ! اذا اصغر واحد فيهم يقول انا صدام حسين وأبو خذ نصر ( كما يقول احدهم )  فمنوا راح يوافق ان يأخذ دور حمورابي ! شر البلية ما يُضحك . علمانية تريدها ! راح أجيبها ! بالسيارة هي .
 وبعدين يختتم بقوله : طبعاً اصحاب المصالح لن يوافقوا ! انتهى
اذا كانوا يوافقوا فأين هي مصيبتنا اذاً ! علمانية ، نزيهة، بريئة ،نظيفة ، شريفه ، سنوية بس ماراح يوافقوا ! لا هما وافقوا ،  بس آني رفضت ! أريدها شهرية مو سنوية . اللسان خالي من العظام .
ومن الردود والمشاركات الجميلة كانت الآتي :
متى سنفكر بما يجمع مسيحيي العراق بدل من تفرقتهم أكثر مما هم مفترقين؟
رابطة كلدانية ...معقولة
رابطة آشورية ...معقولة
رابطة سريانية ...ارمينة ...ارثذوكسية .. بروتستانتية ...معقولة
بس اثنين وطز بالكل .... لا ابد مو معقولة
اما ان تستجيب الكنائس لنداءك ...فهذه الخرافة بعينها صديقي العزيز .
الا تتذكر مبادرة باطريركنا الجليل مار روفائيل الأول ساكو باستعداده للتنازل عن السدة الباطريركية من اجل الوحدة؟
فهل تتوقع بأن هناك استعداد من اي باطريركا" غيره للتعاون؟
الحل هو بتأسيس ما يجمع كل المسيحين اجتماعياً ومن ثم سياسيا بدون اي مسمى قومي او طائفي حتى يصير بينا حظ ! انتهى .

انا في برنامج من سيربح المليون وفِي حزورة ، واحتاج مساعدة صديق ! بس البرنامج سمح لي الاتصال بكل الأصدقاء للمساعدة ،  وها انا افتح الخط واتصل بجميع الاكفاء للمساعدة في حل هاي الحزورة ! اتمنى ان اجد الكفؤ الذي سيساعدني في حل حزورة اليوم !
يعني يقول : لا الكنائس ستستجيب ولا البطريركيات ستتعاون ولا الشعب سيتنازل ويطلب مني تأسيس ما يجمع كل المسيحيين اجتماعياً ! والله فعلاً حزورة ! هو لا يريدها سياسية بل اجتماعية ! بس على اي أساس وماهي المعاير والشروط الاجتماعية ما اعرف ! يا سيدي العزيز على الاقل كنت ذكرت لنا مكونات الخلطة ! آني راح أسوي سلطة إلا ان تصلني المكونات ! لازم أنحارش شويه !
قرأت موضوعك وأشد على يديكما أنت والسيد أخيقر يوخنا المحترم. جمعية ثقافية اجتماعية تشمل الكل وبأسم يجمع الكل ووفق اهتمامات بمواضيع تخص الجميع وتمد يد العون لأهلنا في الوطن .. هكذا خطوة رهانها النشاط والمتابعة والتعاون دون الأدعاء بأهداف كبيرة، في المدينة التي اعيش فيها نحن قليلون جدا. هناك مدن تعدادنا فيها بالمئات والآلآف وممكن أن تنجح هذه الفكرة.
شعبنا النهريني بحاجة الى هكذا خطوات ترسم له أملا في الأفق. مع الشكر والتقدير . إنتهى .

هذا كان رد احد السادة الذين انا وهو في خلاف مستمر ( يعني لا نطيق بَعضُنَا ) ولكن رده كان أكثر  إيجاباً وتفاؤلاً  من الكثيرين والذين يدعون الصداقة . من هذا الرد وهذه المداخلة علمت كَم انا إنسان صادق ويعي ذلك حتى الأعداء ( بإستثناء الأصدقاء ) هاي شوية عميقة ما راح ندخل إليها لأننا اصلاً غرقانين . أكثر ثلاثة أشخاص لي إبتعاد وخلاف معهم كانوا الأكثر إيجابية ومتفقين ومؤيدين بصورة او أخرى . وهذا يعني فلسفياً وعلمياً شيء مهم جداً . سأترك التحليل والبحث لكم .
مشكلة الكلدان تتمثل أساساً في القائد الشرقي بأصنافه الثلاثة ، عسكري ، مدني ، كنسي لا يقبل التواضع . إننا ورثنا عن اجدادنا الطاعه العمياء لرجل الدين . والجيل الحالي ( الواعي المثقف ) ،  ( يقصد الشعب الذي انا بصدده ) سيبقى ساذجاً .
اذا ترغب في بناء رابطة ناجعة عليك الإعلان عن مشروع نفعي وسترى كيف الكلدان يهرولون خلفك ! انتهى .

 مشروع نفعي ، والله فكرة . بَس انا ليش نفعت لنفسي حتى يكون لي مشرع نفعي . الله يسامحك . بَس يمكن واحد منكم يفسر لي قوله : الجيل الحالي ( الواعي المثقف ) يبقى ساذجاً ( يعني متخلف ) هاي النقطة ابعد من نقطة الصفر فلا استوعبها . نطلب ألمساعده فيها .
انتهت ردرود الساده الخاصة وأما العامة فقط أتطلعتم عليها من خلال الكلمة والردود المباشرة .
ملخص الكلام الذي وصلني من الكلدان  وعن الكلدان  . يقول ، بأن لا شعب لهم ، ولا قيادة حكيمة تقودهم أو ترشدهُم ولا علم وثقافة عندهم ، ولا يكترثون لشيء غير مصالحهم الشخصية من اكبر رأس فيهم الى اصغر إنسان . نقطة . وطبعاً هذا الوصف لا يختلف عنه كثيراً المتنافسين الآخرين .
استنتاجي وملاحظاتي الشخصية عن الموضوع برمته .
أولاً : الموضوع كان يتعلق بتأسيس رابطة مشتركة تعوّض  بصورة او اخرى عن إخفاقات الرابطة الحالية ( اذا كان ظاهرياً او ضمنياً ) ومع هذا فلم يأتي اي رد او تعليق من أي مسؤول رابطي حتى إن كان فرعي ( انا واثق بأنهم كانوا في سِرهِم يضحكون عليّ ) ! راح نجي لهاي الضحكة .
ثانيا ً : اغلب الشعب ( في هذا الموقع ) لم يردوا او يناقشوا المسأله وكأن الموضوع لا يعنيهم . وهذا يقودنا الى السؤال التالي : لماذا وماهي إذاً كل هذه الأبيات الشعرية التي تنثرونها يومياً بإسم التلاقي والمحبه والوحدة والتآخي والمسيح وتلاميذه الخمسة في وجوهنا كل ربع ساعه ! انتم لا تضحكون على شخص غسل يده منكم وعلانيتاً وعلى الملأ ، انتم تضحكون على انفسكم ومع بعضكم . نقطة .
ثالثاً . لم ترد وكما كُنتُ قد توقعت اي من الباطريركيات  الثلاثة ( الله يخرب دياركم ، فوالله انا واثق لو مُتُ غداً ستعلن البطريركية الكلداينة عن أسفها لرحيل صاحب نقطة الصفر ) ! والله انا خجلتُ نيابهً عنكم ! حتى رسالة مكذوبة ( مثل كل مرة ) او مجاملة او الضحك على الذقن او حتى للتسلية او إعلامية هوائية غِلاصةً للبطريركيات الاخرى ! زوجة الفنان سهيل صابر سجلت لزوجها في غرفة نومه تهجمه على صدام حسين فحكم عليه بالإعدام ويوم جنازته نتفت كل شعرها امام الناس ! على الأقل قدام الناس مثل زوجه سهيل صابر ! ولكنني اعلم جيداً بأن الموضوع اكبر منكم ( هاي راح إنخليها بيناتنا )  . ولكن يمكن لكل بطريركية عذرها ! الاهم هو عدم ثقتها بالأخرى ! أو عدم رغبتها مثلاً ! لقد ذكرنا البعض من تلك الإحتمالات قبل قليل .
الاهم في كل الذي حدث .
الكل تمنى ان يمر ويموت الموضوع دون شوشرة ولا ضجة ويخسأ صاحب الدعوة ( ليش هاي أول مرة ) ! نعم هذا الذي حصل ، رافقه قهقه وضحكة بسيطة  . ولكن ليس على صاحب الدعوة ! راح نعود إلى هذه القهقهة والإبتسامة البريئة ....
لأنني كُنتُ اعلم بهذا مسبقاً . صادقاً أؤكد للجميع  بأن الذي حصل كُنتُ قد شاهدته قبل حتى أن أغسل يدي  وسأتيكم بالتفاصيل .
النجاح الذي حققته من هذا الطلب :
اكتشفتُ بشكل قاطع وحازم مَعدَننُا وأصلنا  ومن على ألسنتنا  وليس من خلال ألسنة الآخرين . والأهم عريتُ ذلك للجميع .
علمتُ وكشفتُ ذلك على الملأ بأننا لا شعب ولا حتى قومية او طائفيه بل جماعات تدعي ذلك بهتاناً وتضحك على نفسها قبل ان تضحك على جيرانها .
سنتوقف مجبرين على الخزعبلات ألوهمية التي نُمررها على الانسان البسيط ( في هذه المواقع ) .
أوضحتُ للجميع بأن البطريركيات الثلاثة لا تطيق  بعضها البعض ،  وإنها تُخادع وغير صادقة   في كل ما يخرج عنها إعلامياً او تدعيه  في مسألة الإتحاد والمحبة والتآخي والتقارب وغيرها من تلك الشعارات . حتى إذا قاموا بإعادة تلك الدعوات فستكون دائماً في وقت بدل الضائع ، أي يكون قد إنتهى مفعولها كما الاخيرة والتي جائت بعد أن باع كل فصيل وفرع مسيحي نفسه لمنظمة إرهابية ( يعني هذولة بعد البيعة على يا اساس سيلتقون ومع مَن سيتحدثون وعلى ماذا ( يمكن للترويج للمذهب والبيعة الجديدة ) والله فكرة ! والأهم من كل هذا وذاك ، إذا كانت المبادرة الأولى سنعتبرها طبيعية وجيدة وقد يكون لها صدى ! أما أن تكون المبادرة رقم عشرة أو أكثر دون أي رد فعل او أي تجاوب أو أي قبلول أو توافق من الجهات المعنيه فهذا يعني شيء كبير ومهم جداً ... خاصة تأتي من أعلى سُلطة هرمية وليس العكس . البسطاء والضعفاء والصغارقد يكررون مبادراتهم عسى ولعه أن تلقى أي إذن صاغيه أو تنجح معهم مرة من المرات ، أما أن تأتي وتُكرر من أعلى الهرم دون أي إكتراث ، فهذا يعني الكثير والكثير .. سنترك ذلك لتحليل الساده أنفسهم . لهذا ومن وجهه نظر شخصية ومحايدة فلا أعتقد هناك أي أمل في إحياء وتجديد الداخل ( اصحاب المبادرات يعون ذلك جيداً ) بل الامل المتبقي هو في تقويه الجبهة الخارجية ومن ثم النظر الى الداخل من قوة خارجية . وقد يستفاد الداخل من تلك القوة في مرحلة من المراحل التي قد تمر على العراق وأحواله المتغيرة بإستمرار . ومع كل هذا فإذا تمت الإستجابة وخرجوا بشيء مهم فأنا سأكون من أكثر السعداء لهذا اللقاء ، ولكن لا اعتقد هناك أمل ... هذه كانت إضافة خارجية تُعبر عن رأي الشخصي  المحايد لا أكثر ...
اوضحتُ وبرهنتُ علمياً وعملياً بأن رجال دينكم ومذاهبكم لا علاقة لهم لا بالمسيح ولا بأفكاره ولا بمسيرته ، بل همهم الاول والأخير منافعهم ومصالحهم الشخصية وكراسيهم الدافئة .
أثبتُ عملياً وعلمياً بأن رجال ديننا ومذاهبنا الذين نَهرع خلفهم ونحن مكفوفي البصيرة  لا علاقة لهم بنا ولا بمصالحنا  ولا بمستقبل احفادنا  ، بل يتراهنون ويتسلون على طاعتنا العمياء المتوارثة . كم مرة جلسوا سوية فمَن منكم يعلم بخارطة نقاشاتهم ! على ماذا يناقشون ! ماهي خُطَط التي يتم بحثها ! ماهي النقاط المتفق عليها من التي يختلفون عليها ! أين ولماذا توقفوا وعلى أي نقطة إختلفوا ولماذا ! مَن كان السبب في تلك العرقله ووو الخ . لا يوجد شيء من هذا القبيل . جلسات سرية وكأن حال لساتهم يقول طُز بكل الشعب . هذه هي الحقيقة ..
اثبتُ لكم بأننا شعوب ( إن صحّ التعبير ) تعبانة ولا مكانه لنا لا في الحاضر ولا في المستقبل ونهايتنا ستكون كنهاية اي منقرض دون ترك أي أثر خلفه . الثلاثي طبعاً ، وليس الكلدان فقط .
الشعب المثقف خارج هذه المنتديات كانت آرائهُ متفقة بشكل كبير ولسان حالهم يقول : عمي جوز منا ! صُدك إتريد تالي العمر إنصير مصخرة ويضحكون علينا الجماعة ! خلي يحلون مشاكلهم وبلاويهم وبعدين يركضون ورانا . كل واحد راكب حصان أكبر منه ولا يقبل أن ينزل ( هاي ما إفتهتها ) .. وأجمل رد كان لأحدهم بقوله : روح عمي روح ألله ينطيك ..... لا ثقة بين الطرفين إطلاقاً ، إذا كان بين الشعب ورجل الدين أو بينه وبين السياسي . وحتى هناك نفور كبير في الكثير من البؤر . إنطيني حُريتي واُطلق جيبي وطُز بالباقي . هذه الرسالة التي استنتجتها من تلك اللقاءات ..
الاهم في كل هذا الموضوع ! قلت لكم لا تضحكوا ولا تسألوا لأنني سأعود إليه !
صادقاً  هذا كان الهدف . كانت لي ملاحظة ثالثة إضافة الى الملاحظتين المذكورتين في الدعوة ( راح أنشر الرابط اذا ما نسيت ) .
الملاحظة الثالثة كانت الآتي : هذا لا يعني إن صاحب الكلمة والدعوة جاهز للمشاركة او التفاعل مع الطلب ! وكذلك لايعني  غياب هذا الاستاذ او ذاك بأن الطلب سيتوقف لا بل عليه ان يستمر وبوجود الخيرين والطيبين غيري وأفضل مني . ولكنني حذفت الملاحظة الثالثة في آخر لحظة كي لا يتحجج البعض او يتهمني بالتنصل عن الطلب ( أعرفكم تموتون على هذه الفرعيات الجانبية ) .
لأنني اعلم عن شعبنا ومذهبنا وأفكارنا  فحذفت الملاحظة الثالثة ولكن وفارضينا وكنت اعلم بإستحالة حصول ذلك الفرض وهو  الحصول على موافقة الشعب والبطريكيات وغيرها عن مبدأ إنشاء رابطه التآخي المسيحي في المهجر فكنت سأختتم طلبي هذا بالقول : انتم تعلمون بأنني غاسل يدي منكم ومنذ سنوات ولا أتصور بأنني سأعود و ............ يدي مرة اخرى ، ولكنني حاولت ان احصل لكم على التأيد الشعبي والكنسي ومَن له الهمة والرغبة في التكملة بعد ان اوجدتُ لكم رأس الخيط  والبداية فعليه ان يبدأ . يعني ما ولَم أكن اشترك او اقترب من اي تدخل في قضيتكم لمعرفتي ويقيني الشخصي بشعبي وناسي وأهلي   !
أنا حاولتُ أن افتح فتحه صغيرة في أبوابكم كي تتنفسوا منها ، ولكنني فشلتُ ( في هاي نعم فشلت ) كما كُنتُ متوقعاً وذلك بسبب صلابة أبوابكم الحديدية ( بلا تنفيس افضل ) !!!!!!.
ومع كل الذي توصلتُ إليه لكم ومن أجلكم أبقي بالامل والباب مفتوح لأي شخص وقد تأتيه ظروف وإمكانيات أفضل ليقوم بالمحاولة عسى ولعهُ تنجح في فترة من الفترات القادمة ..
ملاحظة بسيطة : حاولتُ إدخال بعض السخرية في كلمتي هذه كي نتنفس ونتفرفش قليلاً ونبتعد خطوة من العُقد التي نحن فيها ، فالرجاء عدم الاخذ علينا ولا داع لبيع أي وطنية ..
نيسان سمو 27/06/2020



غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4550
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 ابي نيسان سموً
شلاما
تفصيل (خياط ) مضبوط   احسنت
استاذي
الباقي ثلاثة ايام. لننتظر
واعتقد. انه يجب ان نمدد فترة تقبل ردودهم  لمدة اسبوع اخر
يمكن الناس مشغولين  ويحتاجون لاجتماعات بيناتهم   ويخافون من. الكرونا
واحنا ما نريدهم يتعرضون لاية مخاطر
وماكو شي  ورانا ًًً   لننتظر
شنو رايك   ؟
تقبل تحياتي

غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2803
    • مشاهدة الملف الشخصي

السيد اخيقر . الرد واضح من العنوان ! وبعدين شنو عبالك آني كنت معتمد او متأمل قرار من البطريركيات ! لا سيدي الكريم ، انا كنت أتأمل ان افتح فتحة في عقلية الشعب المسيحي ( في هذه المواقع ) للدخول من خلاله الى طريق آخر وبعدها كان الجمهور سيجبر الكنيسة على التقبل والتوافق والدعم ! في اكثر من مناسبة ذكرت بأن الشعب هو الذي يجب ان يجبر الكنيسة وليس العكس ( ولكن اعتقد لم تصل الرسالة لنقطة الصفر عند الاغلب ) . ولكن أوضحت للجميع نحن لا شعب ولا قوم ولا حتى اقليات بل أنفار مثل اي نَفَر عائش بشكل عشوائي او متفرد لحاله لا اكثر ولا اقل . الهدف المهم الذي سعيت عليه هو دعم المايسمى المثقف المسيحي ولكن وللأسف لم يفاجئنا ذلك المثقف بأي تغير في عقليته الانفرادية . نتمنى ان يأتي شخص أخر او مجموعه اخرى وفِي ظروف مختلفة وزمن آخر ان تقدر تفتح فتحة في ذلك الجدار الفولاذي . في كل الاحوال انا ليس عندي غير تلك اليد المغسولة اذا كان الامس او اليوم او غداً . تحية طيبة
   

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3833
    • مشاهدة الملف الشخصي
عـزيزي نـيسان
خـير طريقة للبحـث والـوصول إلى المـثـقـف الـذي تـطمح إليه
أغـلـق عـيـونـك وآذانـك وحاسة شـمـك ... إلـصق شـفـتـيك بـبـعـضهـما
نادي (( بالإشارات )) موحـياً لأي كان عـلى قارعة الطريق قائلاً :
شـبـيـك لـبـيـك أنا عـبـد بـيـن إيـديك
فأنا أضمن لك مسبقا أن الكـثيرين المثـقـفـيـن سيساعـدونـك
****************
أنا لستُ أطعـن بأحـد إذا قـلـتُ لك :
لا تـنـسَ مسألة الـراعي الشـرقي ( العـسـكـري والمدني والكـنسي )
إنهم يمتـلـكـون قـواطع من الخـرفان

متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 16797
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
ميقرأ رأبي نيسان ألهوزي
سلأم ومحبة
اولا تشكر على هذا التعب وعلى هذا الجهد القيم الذي بذلته قلتها لحضرتك سابقاً محاولتك هذه وللاسف اقولها لم ولن تلقي اي اذان صاغية
وكانك تنفخ في جرة مثقوبة يارابطة يابطيح يارمان ياتين تذكر لصقة جونصن كل واحد جالس على الكرسي والباقي كملها وانت افهم مني بهذه
الامور
تحياتي
may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ

غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2803
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد اوديشو : لنضحك قليلا . اكتب في الگوكل او اليوتيوب : مسلسل بقعه ضوء 14  الحلقة 33 لاصق وطني - سياسة .
الشريط من حلقتين ولكن شاهد الحلقة الاولى . تحية طيبة

غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2803
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيد مايكل سبي : بالنسبة الى آذاننا وعيوننا هي مغلقة من زمان ! من زمان زمان مو من هسة .
اما عن المثقفين فبصراحة كل مل استفتهُ  من محاولتي هذه هي خسارة القلة الباقية .
تعلم قمتُ بمراسلة مجموعه متنوعة من السادة في هذا الموقع . منهم قراء وكُتاب . وقد إختاريتُ من اليمين واليسار ، اي من المعارضين والمؤدين مبدئياً للرابطة او رجال الدين ولي شخصياً  وعدد قليل من المعتدلين كنماذج للحصول على آرائهم . طبعاً لم يكن بإمكاني مراسلة الجميع ، ولهذا فأعتقد او اتمنى ان لايكونوا  الذين لم تتم مراسلتهم قد اخذوا بخاطرهم وغضبوا مني ( اعتقد هذا الذي حصل للكثيرين ) وهذا فقط الذي استفتهُ  من المثقف .
اما مخالب العسكرين والمدنيين والدينيين فسوف لا تكون ابشع من مخالب صدام !
الرحمة عليه والله في احيان كثيرة كان يعي شعبه وناسه بشكل جيد .
تحية طيبة

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1466
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخ الكاتب الساخر نيسان الهوزي
سلام المحبة
أنت حاولت واستجاب لك البعض سلباً أو إيجاباً. كما طرح من ساهم في الرد على محاولتك أفكاراً تدل على واقع الحال الذي يغلف من أردت أن يكونوا ضمن رابطتك الشاملة. من وجهة نظري أنك حققت نجاحاً نسبياً في الحصول على ردود فعل متباينة من طرف ومتفقة في المضمون من طرف آخر. لكن ماذا عن المبادرة التي ينادي بها أعلى مسؤول في الهرم الكنسي ولن تلقى أية استجابة إلا من داخل هيكلها. إنها إخفاقة كبيرة جداً بل مصيبة رعوية. فهل يتعلم المعنيون من تجارب الواقع؟ ومتى يقتنع أصحاب الشأن أن الآذان صماء لما تنادي به, والاجسام لا تتحرك لما تدعو له؟
تحياتي


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2803
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيدي الكريم صباح : نحن سنعود بعد هذه التجربة الى واقعنا في غسل لليدين في هذه المسائل ولهم الحرية فيما يفعلونه او ينادون به او يقولونه . ومن جانبي قد اتيت الى ذلك الشأن وإبديت الرأي فيه والنتائج التي توصلت اليها تفي لشرح بعد ذلك .
اعتقد النهاية ستكون خسرانة والتصفية النهائية ستكون الهجرة المتبقية والانتقال الى الغرب لتكملة المسرحية ! طبعاً قد لا يحدث هذا في وقتنا الحالي ولكنه الحتمية المستقبليه . نحن نقول هذا الكلام للتاريخ وللذين سيحتلون هذه المواقع من بعدنا . هذا اذا لم يكن الجميع قد غسل يدهُ ! لاء ، راح يبقى كم متملق ومنافق وهذا سنأتي اليه في الحلقة القادمة .
بالنسبة الى رباعياتك الشعرية وبالرغم من انني لا استوعب الشعر وكلماته المعقدة ولكنني تصفحت موقع أمازون للبحث عنها فوجدت بأن البحث فيه متوقف لأمور تقنية او فنية ( طار الشعر ) هههه
تحية طيبة