عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - صبري يعقوب إيشو

صفحات: [1]
1
منح جائزة آرام للاديب السرياني بنيامين حداد
نال الاديب الكبير والباحث السرياني (الكلداني) الكبير بنيامين حداد جائزة آرام التقديرية السنوية للادب السرياني لعام 2020. بناءً على مجموعته السريانية الشعرية الصادرة حديثاً وتقديراً لمؤلفاته العديدة في مجال اللغة والثقافة السريانية التي نافت على الثلاثين كتاباً، ولخدماته السريانية الجليلة على مدى اكثر من نصف قرن.
وسيتم بث برنامج مباشر في ستوديو فضائية سوريويو سات حول جائزة آرام ومراسيم منحها للاديب بنيامين حداد وعن حياته ومؤلفاته. وسيكون البرنامج المعد باللهجتين السريانيتين المحكيتين، اي السريانية الشرقية (سورث) والسريانية الغربية (سريانية طورعابدين) بالاضافة الى السريانية الفصحى (الكلاسيكية) بلفظيها الشرقي والغربي. فنرجوا متابعة البرنامج مساء يوم الاحد 31 كانون الثاني، في الساعة السادسة حسب توقيت السويد وأوروبا الوسطى.
إن المركز الثقافي الارامي في السويد يمنح جائزة آرام السنوية للادباء الذين يكتبون وينتجون أدباً بالسريانية الفصحى ولهم بعض الاعمال الادبية السريانية المطبوعة. ويختار المركز الثقافي أديباً في كل عام ممن خدم اللغة والادب السرياني واصدر عملاً سريانياً ادبياً في نفس السنة. ويقوم المركز بمنح الجائزة للأديب الذي ينالها وتكريمه بحفل ادبي في ستوكهولم. وبسبب جائحة كورونا وشروط واقع الحياة الجديدة لن يقام حفل تسليم جائزة آرام كما هو معتاد لتجنب وباء الكورونا، إنما سيقام في بث مباشر في الفضائية سوريويو سات.
وقد نال الاديب بنيامين حداد جائزة آرام السنوية لعام 2020 عن ديوانه الشعري السرياني الذي يضم مجموعة من الاشعار باللغة السريانية الفصحى والذي صدر في العراق عام 2020 تحت اسم ܡܠܡܕܘܢܐ: ܡܚܖ̈ܐ ܘܕܖ̈ܫܐ ܠܫܢܝ̈ܐ، اي (الديوان الصغير: اشعار ودراسات لغوية). والاديب بنيامين حداد المولود في القوش/العراق عام 1931 غني عن التعريف حيث صدر له اكثر من ثلاثين كتابا بينها ابحاث ومعاجم لغوية وموسوعات ومئات المقالات.
تًمنح جائزة آرام سنوياً لأحد الادباء السريان وغير السريان ممن صدر له بالطبع بعض الانتاج الادبي السرياني في نفس السنة التي يمنحه فيها الجائزة. ولا زالت  جائزة آرام تًمنح باستمرار منذ اكثر من ثلاثين سنة دون انقطاع او توقف، وقد منحت لأكثر من ثلاثين اديباً بالسريانية من العراق وسوريا ولبنان واوروبا وامريكا والهند واوستراليا. وهدف الجائزة هو تقدير الادباء لجهودهم وخدمتهم للغتنا السريانية العريقة، وتشجيعهم للاستمرار في ابداعاتهم الادبية.
نهنىء الاديب بنيامين حداد على نيله جائزة آرام لعام 2020 ونتمنى له دوام الصحة وطول العمر، والى المزيد من العطاء في حقل اللغة السريانية الفصحى.
صبري يعقوب ايشو
ستوكهولم


2

لهم علماً ولكن بدون دولة
صبري يعقوب إيشو      
                           
إنهم يمثلون أكثر من 300 مليون نسمة في العالم ولهم شيئاً واحداً مشتركاً وهو ما لا يملكونه وهو وطن .....
ألتبت، آشور وبلوشستان أسماء خطرت على بالنا. لكن شوفاسيا، ما بوشي وآكي وكم موضع آخر مرقط يوجد مثلها على الخرائط؟
أكثر من 45 أمة وشعب يجتمعون في منظمة للأمم والشعوب الغير الممثلة في منظمة هيئة الأمم المتحدة أو في منظمات عالمية أخرى وليس لهم صوتا أو دعما معنويا. بعضا من الأعضاء مثلاً:
ألتبت وكابيندا وكوردستان وأخرى غيرها تريد الاستقلال لكن ليس جميعها، شعب توا وكذلك العضو الغير الواقعي بلد سكوني السويدي (منطقة في جنوب السويد) فغايتها هي فقط الحصول على أكثر من الحرية الثقافية ونسبة أكبر من القرار الذاتي.
ألأستقلال ليس السؤال الرئيسي لمعظم الأعضاء حسب الرئاسة العامة للمنظمة
بالإضافة إلى كون الاستقلال يخلق مشاكل جديدة.
 


الفروقات في الهدف تعتمد على أن هذه المجموعات البشرية هي منتشرة في العالم أو إنها تعيش في منطقة جغرافية محدودة ومعروفة. بالإضافة إلى أنه ليس من الواضح مثلاً أن الشعب البورياتي يشكل الأكثرية في بورياتيا.
 التهجير القسري والانتقالات السكانية جعلت من الروس، الإندونيسيين والصينيين والأتراك والعرب بأن يحولوا الشعوب الأصلية ببضعة عقود إلى أقليات.
  (منظمة الأمم والشعوب الغير الممثلة في هيئة الأمم المتحدة) UNPO
هي من المنظمات القليلة التي تفتخر بكونها تشمل أعضاءاً سابقين.
              للمنظمة يعني ذلك بأن شعبا ربح نضاله، وبأن الناس في النهاية حصلوا على جزء أكبر من اتخاذ قرارهم الذاتي أو حصلوا على دولة خاصة بهم وحتى على مقعد في
الأمم المتحدة. بعض من الأعضاء السابقين مثل أرمينيا، تيمور الشرقية، أستونيا، لاتفيا، ليتوانيا، جورجيا وبالاو حصلت على استقلالها التام وحصلت على عضوية الأمم المتحدة       
من الأعضاء السابقين لمنظمة الأمم والشعوب الغير الممثلة في الأمم المتحدة كانت أستونيا.
عبرت أستونيا عن شكرها للمنظمة في العام 1997 من خلال استضافة المؤتمر العام للمنظمة على أراضيها في قرية أوتبئي. أستونيا لم تنسى الشعوب التي ساندتها ووقفت مع
شعبها في نضاله من أجل الاستقلال تلك الشعوب التي لا زالت تناضل من أجل   حريتها.
 
(منظمة الأمم والشعوب الغير الممثلة في هيئة الأمم المتحدة) كانتUNPO
أول منظمة عالمية قبلت أستونيا عضوا فيها وتحدث السيد لينارت ميل في المؤتمر وقال:
لقد حصلنا على دعم كبير في نضالنا من أجل الحرية وحلم أستونيا في الحرية صار حقيقة أخيرا.
في ثمانينيات القرن الماضي تمت دراسة موضوع تأسيس منظمة عالمية للأمم والشعوب التي ليس لها أي تمثيل لأسماع صوتها عالميا من قبل قيادات حركات وهم لينارت ميل من المؤتمرالأستوني، أيركين آلبتكين من تركمانستان الشرقية ولودي كياري من التبت بالأشتراك مع ميشيل فان والت فان براغ ودالاي لاما الرابع عشر مستشار حقوق الشعب, لاتفيا، أرمينيا، جورجيا، تترستان، تيمور الشرقية شعب أستراليا الأصلي، كورديلليرا، الأقلية اليونانية في ألبانيا، كوردستان، بالاو، تايوان وغرب بابوا وآشور، وفي العام 1991 في شهر شباط تم افتتاح المقر الرئيسي للمنظمة في مدينة هاغ الهولندية لكونها تهدف لأن تصبح المدينة العالمية للسلم والعدالة ولوجود محكمتي العدل  ومحكمة جرائم الحرب الدوليتين فيها. للمنظمة تمثيل ثابت لدى الاتحاد الأوروبي، الولايات المتحدة الأمريكية وهيئة الأمم المتحدة.
تمول المنظمة من مساهمات الأعضاء والتبرعات الفردية والمنح القائمة على المشاريع من المؤسسات.
أعضاء المنظمة هم الشعوب الأصيلة والأقليات القومية والبشرية التي حدود وجودها ليست معروفة أو هي أراض محتلة.
تعمل المنظمة لتطوير التفاهم والاحترام لتحقيق تقرير المصير وكذلك تعطي النصح والإسناد بما يتعلق بالاعتراف الدولي والحكم الذاتي السياسي وفتح دورات تثقيفية عن كيفية تهميش الدول والشعوب في العالم وأسست لتأييد أسباب وجودها بفعالية وتؤيد مباشرة الرد العالمي لحقوق الأنسان والرد على الجرائم التي تحصل لأعضاء المنظمة.


 
   



3


لنتعظ بآباء كنيستنا ونتوحد
صبري يعقوب إيشو

ألمسيح بلاهوته وناسوته دعا إلى وحدة كنيسته وأبناء كنيسته الجامعة ولم تتوحد, بل بالعكس من ذلك حيث بين الفينة والفينة خرجت وتخرج علينا بعض الهرطقات والبدع هنا وهناك معلنة عن قيام كنائس جديدة وببدع جديدة وهذا هو شأن البعض من أبناء شعبنا في هذا الوقت في خلق تسميات جديدة لشعبنا بالأضافة لما لنا من تسميات تفرقنا,  ومنهم ألقس ألبير أبونا وهناك من يؤيده ويمهر له بالعشرة امثال هنريك بدروس وسمير شبلا وغيرهما,  حيث خرج علينا ألقس ألبير أبونا المعروف بكتاباته وتآليفه الأدبية واللغوية والدينية بتسمية قديمة جديدة لشعبنا المسكين ألا وهي التسمية الآرامية وذلك من خلال مداخلاته السياسية على صفحات بعض مواقع الأنترنيت مما زاد الطين بلة رغم حسن نيته , فمن ثلاثة أسماء جعلها أربعة رغم محاولته إلغاء الثلاثة الأولى ـ الكلدانية والسريانية والآشورية ـ وإختصارها بالتسمية الآرامية والتي حسب معرفتي تفتقر إلى أية قاعدة جماهيرية أو أساس تاريخي علمي .   
ونحن في بداية القرن الحادي والعشرين لماذا نأخذ برأي كاهن متقاعد شاخ به الدهر ولم يعد ذلك الباحث والكاتب المعطي في زمانه، حتى أنه كان قد ترك طقس كنيسته الكلدانية وتبع الطقس اللاتيني الكرملي؟
لماذا لا نأخد بآراء وتعاليم بعض من علماء وشهداء الكنيسة الكلدانية العباقرة أمثال ألمطران ألشهيد أدي شير صاحب كلدو آثور والباترولوجية الشرقية، والمطران الشهيد توما أودو صاحب أكبر قاموس للغة السريانية وكتب لغوية وأدبية ودينية كثيرة وصاحب أنشودة صلاة الأمة الآثورية في كتاب زميراثا دعيتا ـ أغاني كنسية ـ ألفها عام 1916 في أورميا ونشرها ألأب شموئيل داؤد في شيكاغو عام 1928.
وكذلك الأب الخوري بولس بيداري الذي في حياته لم تكل يده قط عن الكتابة عن الأمة الآثورية حيث كتب قصيدة طويلة عن مذبحة سميل يقول في مطلعها.

أبكي يا نفسي بألم وبالدموع وبقلب مكسور
على تمزيق أمتنا المجيدة صاحبة الوقار
ألسماء والأرض إبكيا على الجرم القاسي
سقطت آثور أم الأسود وكل الجبابرة
وهنا لا بد من ذكر المرحوم القس توما بيداويذ ومن بعد ذلك صار مطرانا حيث له تسجيلات نادرة من العام 1955 في شيكاغو حيث كان يخدم الرعية الكلدانية الآشورية الكاثوليكية في شيكاغو آنذاك يقول في مطلعها:
أسمع أيها السورايا للصوت الجميل القومي المنشد بفم الشعب كله شعب آثور الأم، من تأليفي أنا القس توما بيداويذ، شيكاغو أوغسطس 1955 باللهجة الآشورية لميسوبوتاميا (بيث نهرين)، ينشد ويقول:
"نقول بالأغاني، سقطت وخربت آثور ذي العزيمة والكبيرة وصارت سهلا وهي الآن في العبودية ".....
وكيف ننسى ألعلامة المرحوم الدكتور يوسف حبي وكتاباته عن وحدة شعبنا بتسمياته المختلفة وما زلت أحتفظ ببعض من كتاباته بهذا الخصوص والتي كنت أقرأها عنه من الإذاعة السريانية في بغداد في سبعينات القرن الماضي وكثيرين آخرين غيرهم، ومنهم البطريرك الأسبق المثلث الرحمة مار روفائيل بيداويذ حيث يقر ويعترف بعظمة لسانه بأن قوميته آشورية وطائفته كلدانية في تسجيل صوري له وفي برنامج تلفزيوني لمحطة لبنانية. ولم يحد عن القاعدة المطران المتقاعد سرهد جمو الذي تراجع بعدئذ عن مبادئه هذه وله تسجيلات فلمية في جمع كبير من أبناء شعبنا عن هذا الأمر حيث يقول ويتساءل "من هو الكلداني ومن هو الآثوري؟ كلاهما واحد لا فرق بينهما”. ولا بد أن أذكر المرحوم الدكتور أفرام عيسى السناطي قبل وبعد تركه درجة الكهنوت الإكليريكية في الكنيسة الكلدانية حيث له العديد من المؤلفات والمحاضرات بهذا الخصوص وكثيرين غيرهم.
هؤلاء وكثيرون غيرهم كانوا النموذج الصالح والواعي الذين رسموا مسيرة حياتنا القومية والثقافية ولم يحيدوا عن تعاليم كنيستهم، لذا أدعو كتابنا ومثقفينا إنصاف هؤلاء الآباء في كنيستنا الكلدانية وأخذهم كنماذج صالحة لخدمة شعبنا وأمتنا وكنائسنا من أجل الأيمان ومن أجل تثبيت وجودنا القومي الموحد.  أنا واثق من أن أغلب آباء كنائسنا يعرفون الحقيقة كاملة عن أصلنا وفصلنا ومن نحن وما تاريخنا وتراثنا ولغتنا وطقوس كنائسنا ومجتمعاتنا....
   
         

4

حكاية جسر زاخــــــــــــو
تأليف الخوري بولس بيداري
 
ترجمة من السريانية الكلاسيكية: صبري يعقوب إيشو

زاخو (ܙܵܟܼܘ) تعني بالسريانية انتصار، وعلى بعد مسافة قصيرة منها تقع قرية تدعى بيدار (ܒܝܬ̄ܕܪܐ) والتي معناها بالسريانية محل الحرب وهذا يدل على أنه في عهد سابق قامت حرب في موقع القرية وكانت نهايتها أي الظفر بها في زاخو.
لقد عاش في زاخو في قديم الزمان أمير قوي وغني وصالح، كان يحب شعبه كثيرا وكان الشعب يحب الأمير كثيرا أيضا لأنه تنعم في ظل حكمه، وتفرغ الأمير للعمل من أجل شعبه وتحقيق احتياجاته.
اقترح الأمير ببناء جسر على نهر الخابور، لأن النهر كان يفيض أغلب أيام السنة ولم يتمكن الناس من العبور إلى الجانب الآخر أي الجانب الذي يقع فيه جبل قردو ومناطق الزوزان أي المصايف موطن شجر البلوط، المروج وينابيع المياه العديدة حيث ترعى المواشي التي كانوا يأتون بها من السهول في وقت اشتداد الحر في الصيف.
في الزوزان كانت تحضر الأجبان والاسمان التي لا نظير لها في العالم كله لدسمها ومذاقها اللذيذ، وهناك أيضا كانت تفطم الضان وتبقى هناك حتى وقت العودة إلى السهول في موسم الخريف، ولم يكن أصحابها يعرفونها للتغيير الحاصل عليها.
لهذه الأسباب أي لمساعدة شعبه ولترك ذكرى طيبة للأزمان قرر الأمير إنشاء الجسر على ذلك المانع النهري، وأمر بجمع مواد البناء والحجر المنحوت وجلب المهندسين والبنائين الماهرين والمشهورين في البلد، وشرعوا بالعمل في منطقة الصخور الضخمة والقوية إلى الشمال من زاخو بمسافة ميلين.
استمر العمل بنجاح وصعود من دون صعوبات، وكان منظره مدهشا حتى أن وصل إلى القمة أي إلى نهاية العقدة الوسطية العليا، ووصل إلى مرحلة ختام العمل أي لضبط الفتحة الأخيرة من القنطرة، فلم يتم ذلك حيث سقطت الصخرة الأخيرة وحاول المهندسون والبناؤون مرة واثنتين وعشر ولم تقف الصخرة الأخيرة بل زلقت وسقطت بقوة من يد البنائين في العمق وحزن الجميع في قلوبهم وغضب الأمير جدا وصرخ في البنائين قائلاً: ما هذا؟ ما الخطأ في الإنجاز الذي لم يتم؟ ما هو سبب هذا العائق؟
رد البناء بألم وخوف: لا أقدر ولا أتجاسر على القول. نادى الأمير في وجهه مهدداً: قل وإلا سآخذ روحك. أجاب البناء: هناك خطأ كبير في الوسط. قال الأمير: ما هو؟ تكلم بسرعة وأفصح عن السر الذي لا تقدر أن تقوله. قال البناء بفزع: العمل يتطلب نفسا ً حية.
ماذا؟ وضح.
أجاب: ليعش سيدي إلى الأبد، هذا الجسر لن يقوم ولن ينتهي بناؤه إلا إذا وضعت فيه نفس
حية. قال الأمير: أية نفس؟ أجاب: أية نفس تتجه أولاً نحو الجسر.
أقسم الأمير اليمين أمام كبار إمارته وطلب أن يراقبوا أية نفس تخرج في الصباح الباكر من زاخو وتصل الأولى إلى الجسر فهي التي ستوضع فيه.
كان للأمير بنتًا وحيدة، كانت تحبه كثيراً وهو أيضا كان يحبها حباً جماً وكانت تفوق قريناتها فتيات البلد بجمالها الساحر وأخلاقها الحميدة، فجأةً خطر والدها على بالها واشتاقت للذهاب لرؤيته ومشاهدة الجسر وكيف يسير العمل فيه وكان لها كلب تحبه كثيراً وهو كذلك كان متعلقاً بها. عندما خرجت الفتاة باتجاه الجسر تبعها كلبها وصلا معا إلى منطقة الجسر ولكن قبل أن يصلا الجسر فجأة بدأ الكلب يمرح أمامها.
أبصرت الفتاة ورأت والدها وكبار رجال الأمارة يضحكون ظنت بأنهم يسخرون منها، فدفعت بالكلب إلى الوراء وسبقته ووصلت الأولى إلى الجسر، ولما رأى الأمير ورجاله تألموا وحزنوا كثيراً وبدأ الأعيان يخمنوا عما سيفعله الأمير. بعد فترة قصيرة من الحزن والألم أمر الأمير البناء بوضع البنت في الجسر، وبدأ الحاضرون يقنعوه بألا يفعل ذلك ويرفق بالشابة ابنته، إلا أنه رفض ذلك،
وجربوا أكثر من محاولة في طلبهم لثنيه، لكنه رفض ذلك وأصر على رأيه وأمر البناء أن يدخل الفتاة في البناء من دون تأخير، ألبناء أيضا شرع يتضرع ويتوسل بإلحاح ألا يجبرها على هذا الأمر، إلا أنه لم ينقاد.
أمسك البناء بالفتاة بالهول والخوف الرهيب ليضعها في الجسر.
ردت الفتاة ببكاء وترجت الرحمة من والدها بألا يهلكها وقالت: والدي، أنا ابنتك، لا تقرر نهايتي من هذا العالم. والدي كم كنت تحبني، كيف ترضى بقتلي وهلاكي؟
والدي أرجوك ألا تفعل هذا معي، وارفق بوالدتي التي لا تقوى على فراقي وأنت ستكون السبب في موتها.
أجاب الأمير: ابنتي، أحبك بلا حدود لكن يجب أن تموتي، أولاً لأني أقسمت اليمين، ثانياً من أجل المنفعة العامة والمهمة لشعبنا من هذا الجسر، ولا يستقيم العمل ولن يتم من دون موتك أنت وليس شعبي. شرعت الفتاة تتنهد وتبكي وتتوسل. ألأمير أصر على رأيه ولوح للبناء بوضعها في الجسر بسرعة، وإلا قطع رأسه. لما تأكد للفتاة انه لا خلاص لها قالت لوالدها: والدي، لأنك قد جزمت ولا يمكن إلا أن أموت، لي طلب واحد منك، قال: أطلبي ما تشتهي نفسك وأنا أنفذه. فقالت: عندما تضعوني في الجسر أطلب أن تتركوا لي نافذة واحدة بمواجهة المدينة لأتنسم منها الهواء وأشبع نظري من مدينتي المحبوبة زاخو.
قال: ليكن ما تريدين.
أمسكوا بالفتاة ووضعوها في الجسر وهي تبكي وتولول، وكل المشاهدين والجبال بكوا معها ولما سمع أهالي زاخو بحبس الفتاة في الجسر عم الأسى في المدينة كلها وكأنما لو كان في كل بيت ميتا. وزاد الغم في كل مكان وصعدت الولولات عالياً.
اجتمعن فتيات زاخو وتوجهن نحو الجسر وهن تولولن وتخدشن وجوهن وتنتفن شعرهن وتضربن على صدورهن، ولما وصلن الجسر وجهن نظرهن نحو النافذة وحيين دلي (اسم ابنة الأمير) وهن تبكين. أجابت: وضعوني هنا ولا أقدر أرد لكن التحية، اذهبن بالسلام ولا تنسين دلي بأفراحكن وأعراسكن. أجبنها: كيف يمكننا أن نفعل ذلك؟ إننا لن ننساك إلى الأبد وأية حفلات لنا من دونك يا حبيبتنا؟ لتحرم الحفلات من بعدك.
جسر زاخو جسر عظيم وقوي ومرتفع جدا، بحيث لا يستطع أحد أن ينظر من سقفه نحو الأسفل حيث لو فعل لأمسكه الدوار وتأخذه الحيرة والعجب.
هناك نقص واحد في هذا العمل العجيب ألا وهو عدم وجود أية كتابة عليه تقر بمن بناه والعهد الذي فيه تم إقامته. لذلك كثرت الآراء حول قصته، هناك من يقول بأنه من إنجاز الرومان مما لا أقبله لأن الرومان لم يسيطروا أبداً على هذه المنطقة، آخرون يقولون بأن اليونانيين بنوه. ولا هذا الأمر قائم ولا يصدق لأن اليونان مع إسكندر الكبير ملكوا في بابل ولم ينتشر سلطانهم إلى هذه المناطق، وآخرون يظنون بأن الفرس أقاموه ولا هذا يعقل لأن ليس للفرس طريقا من هنا بل طريقهم يمر كثيراً إلى الجنوب من هذه المنطقة.
ويقال بأنه من عمل العباسيين كما يسمى الآن بالجسر العباسي وهذا أيضا أمر غير مقبول لأنه لم يكن للعباسيين أي أمر يجعلهم يترحلون في وديان نيروه وقردو.
بقي لنا أن نقر بأن هذا الإنجاز هو من عمل الآثوريين القدامى لأنهم تعودوا على تسلق تلك الجبال الوعرة بين الحين والآخر وذلك للسيطرة على بلدان الشمال والتاريخ يشهد بأن الآثوريين احتلوا وسيطروا سبع مرات على مدينة وان عاصمة الأوررديون (ܐܘܪܪ̈ܕܝܐ)؛
ويقال بأن دلي لم تكن ابنة أمير زاخو بل كانت كنته، والحقيقة تنفي هذا الرأي لثلاثة أسباب، أولاً: لأنه كان للوالد حق قتل ابنته والرجل في قتل زوجته ولكن لم يكن للحمو أي حق في إماتة كنته في ذلك العهد.
ثانياً: يقال في هذا الرأي أنه كان لدلي طفل رضيع وليس من المنطق والمعقول بأن يأمر الأمير بقتل أم طفل رضيع.
ثالثاّ: لم تكن في العادة ولا سيما في تلك العهود بأن يسمح للكنة الخروج لوحدها إلى جموع الرجال بسبب الكرامة وعزة النفس. إذن دلي كانت ابنة الأمير ولم تكن كنته.
الجسر العجيب هذا يقترب من السقوط بمرور الزمن ما لم يصان وتصلح الأماكن التي خربت مع الزمن.
أسم البنت هو دلي وليس دلالي كما يقول الأكراد ودلالي تعني عزيزة فقط.
نعمَ الألحان الشجية والعذبة التي كانت تنشد من قبل فتيات البلد كانت تتم عندما كن تجرشن السليقة وتعملن البرغل وهن تنوحن وتغنين قصة موت دلي، لأن حجر الجاروش كان ينشر أصواتهن الرفيعة، والآن لم يبق لا الجرش ولا الجاروشات بل كل شيء تغير إلى العكس
لا سيما كل العادات والأنظمة والتصرفات النقية والصافية القديمة.
يلزم على المرء أن يفكر بما سيحل بالعالم بعد ألف سنة أو بعد عشرة آلاف سنة؟ وماذا بقي من القوانين والشرائع والسلوك القويم التي سادت لسنين ودهور. ها هي الأرض بما فيها وعليها تعود من جديد إلى البداية، ويح للإنسانية بما ترى وإلى أين تصل.

عن كتاب مقالات وقصائد مختارة   
من منشورات مجمع اللغة السريانية
             بغداد 1977

 

5
هوَدنوراني زيعين منٌه
يجبَأال تنسى
ܘ ܕܢܘ̈ܪܢܐ ܙܝ
ܿܗ ܥܝܢ ܡܢܗ

صبري يعقوب إيشو
حتى وقت قريب كنت أسمع وأعتقد أيضاً بأن كنائسنا ـ كلدانية، سريانية، آثورية ـ على إختالف مذاهبها حافظت على لغتنا السورث ـ السريانية ـ وأنجبت علماءاً ومعلمين بهذه اللغة العريقة على مر العهود من الذين ارفدوا الحضارة األنسانية والعالم بنتاجهم الفكري والعلمي واألدبي ومختلف العلوم األخرى.

لكن لألسف هذه النظرة وهذا االاعتقاد تغيرا تماماً وخاصة في العقود األخيرة من القرن الماضي , أي منذ ستينات وسبعينات القرن الماضي وإلى يومنا هذا , وكل يوم يمر تتالشى لغتنا وتضمر رويداً رويداً ويفقر التراث إن كان في المجتمع أو في طقوس كنائسنا وخاصة طقسي كنيستينا السريانية والكلدانية حيث تستثنى الكنيسة الشرقية األثورية التي ما زالت تحافظ بصورة جلية على الطقس واللغة في الصالة ومخاطبة الناس وهذا أمر يسر ويمأل النفوس أمالً وتفاؤالً في أمر لغتنا وتراثنا
..

لقد بدأ التعريب بصورة عامة مع وصول األحزاب القومية العربية ـ البعث نموذجا ـ إلى سدة الحكم في العراق وسورية حيث موطن غالبية أبناء شعبنا، وبدأ التعريب بكل مجاالت الحياة للقوميات والشعوب الغير العربية، وأجبر الناس على ترك لغتهم وحتى هويتهم القومية.

فمثال في العراق أجبر أبناء شعبنا على تسجيل أنفسهم عرب القومية في األحصاء العام لسنة , 1977 وفي سورية ال وجود للقوميات في التسجيل العام وال في الدستور وليست لديهم أية حقوق ثقافية، سياسية أو إدارية.
في العراق كانت قد صدرت عدة قرارات بمنح الحقوق الثقافية واإلدارية للناطقين بالسريانية 16 نيسان 1972 إال أن هذه القرارات بقيت حبراً على ورق ولم ينفذ منها إال ما كان في صالح نظام الحكم آنذاك.

من جانب آخر الحرب الكردية التي بدأت في أيلول 1961 في شمال العراق وجرائم النظام السابق في المنطقة من قتل وتهجير قسري وحرق األخضر واليابس، أرغمت شعبنا أن يترك أرضه ومناطق سكناه األصلية ويسكن المدن الكبيرة ـ موصل، بغداد والبصرة ـ حيث اللغة العربية هي السائدة وهي اللغة المستعملة في كافة مناحي الحياة، مما جعل الناس يمارسوها وينسوا لغتهم األصلية ـ السورث.

إنعدام الحرية والديمقراطية وأبسط الحقوق المدنية وقيام نظام شمولي ودكتاتوري في العراق، والحروب التي دخل فيها العراق وتردي الوضع االقتصادي والسياسي واالجتماعي، لهذه األسباب وألسباب أخرى عديدة هاجر الماليين من أبناء الشعب العراقي إلى خارج الوطن إلى مختلف أرجاء العالم. وحصة أبناء شعبنا كانت بنسبة كبيرة لما كان له من خبرة في هذا المجال ومن أزمان مختلفة وألسباب ال يحسد عليها. أما اآلن في ظل النظام القائم نظام األسالم السياسي فالوضع صار أسوأ حيث كان عدد نفوس شعبنا يتجاوز المليون واآلن ال يتجاوز الثالثة مائة ألف نسمة بضعة آالف في بغداد والباقين في سهل نينوى وأقليم كوردستان والضغوط زادت على شعبنا وال حقوق لنا في النظام السياسي الجديد سوى بعض السياسيين المنتفعين منه.

وجودنا في بلدان المهجر جعل حال شعبنا بالموضوع الذي نحن بصدده أسوأ، حيث إنتقلت أكثر المساوئ والسلبيات مع المهاجرين، ال بل زادت الغربة ومعايشة حاالت إجتماعية وثقافية مختلفة عما تعودنا عليه، الطين بلة.
وأضطرار المهاجر تعلم لغة جديدة هي لغة البلد الجديد والتي أصبحت لغة التفاهم بين الشعوب المختلفة في البلد الواحد وكذلك بين األجيال الجديدة والناشئة في بلدان المهجر, باألضافة إلى دور بعض ذوي النفوس الضعيفة وأخص منهم بعض رجال الدين الذين ال يهمهم التراث والتقاليد واللغة بقدر ما يهمهم عالقاتهم الخاصة وتوسيع جيوبهم وكروشهم على حساب الهوية القومية واللغة الطقسية وبحجة عدم فهم الناس السورث لغة الطقس وبهذه الحالة نترك تسمية طقسنا بالكلداني والسرياني وندعوهما الطقس العربي كما هناك من طقس التيني وبولوني وفرنسي وغيرها .

لقد صادف وأن حضرت قداسا سويديا كاثوليكيا والحضور كانوا من أمم مختلفة ولم يستعمل الكاهن غير لغته األم في الصلوة كذلك األمر لقداس للجالية البولونية في ستوكهولم ويقدسون القربان في نفس الكنيسة التي فيها يقيم القداس القس الكلداني قبلهم كل يوم أحد وهناك أيضا حضور لجمهور مختلف القوميات فالقداس يتم بالبولونية فقط.

لقد تحول الطقس الكلداني والسرياني في كثير من الكنائس إلى طقس عربي، حيث لم تعد تتلى إال أجزاء يسيرة من الصلوة
 
والتراتيل باللغة السريانية، والتراتيل أصبحت عربية الكالم واللحن واألداء، أألنجيل، الرسالة، القريان، العظة وأغلب الصلوة التي يتلوها القس أو المطران ويرد عليها الشماس أو الجموع المصلين تقرأ وتتلى باللغة العربية .
إننا نفتقد الكثير من الصلوة والتراتيل الطقسية من تآليف مالفنتنا الكبار التي كنا ننشدها في طقوس القداس المختلفة والمناسبات المختلفة بلغتنا الجميلة والحاننا الرائعة والمستمدة من المقامات واألنغام المعروفة في بلداننا المشرقية ومنها )هاو دنوراني( ذاك الذي بنوره و)كهني كوالي( إختاره الكهنة و)تاو ساو أحاي صيامي( هلمو تناولوا إخوتي الصائمين وغيرها من التراتيل واأللحان والمقامات الرائعة.

وفي أفضل األحوال تكتب بما يسمى الخط الكرشوني أي ان تكتب بالعربية وتقرأ بالسريانية بدالً من ان يكون دور الكهنة والكنيسة بصورة عامة فتح دورات تعليم لغة األم وتعليم الديانة المسيحية والتراتيل واألناشيد والصلوة باللغة السريانية للمحافظة على أصالتها والذوق السليم فيها واستعمال اللغة العربية أو لغة البلد عند الحاجة فقط.
باألضافة إلى دور رجال الدين في التوعية العامة ألبناء شعبنا بانتمائهم القومي والديني والمحافظة على الطقوس

والليتورجيا عليهم القيام بالدور التربوي والروحي وتصحيح الخطا السائد حول األنتماء القومي الذي حصل تحت ظل األنظمة الدكتاتورية في بلداننا األصلية والعودة إلى الجذور والمنبع لنكون متكاملين في األنتماء والشعور والثقافة والتراث وأن نحافظ على كنيستنا وطقسها أي نظامها , التي لها تاريخ طويل وأصيل نابع من طقس ونظام الكنيسة الشرقية

6
   
قصة المذابح التي حصلت في مدينة أدنة التركية على المسيحيين الأرمن وبقية الشعوب المسيحية في العام 1909
ترجمها من السورث صبري يعقوب إيشو

في العام 1909 ميلادية وبعد عيد قيامة المسيح حصلت قلاقل في أدنة
في شهر نيسان المبارك وفي الرابع عشر منه حصل هذا الأمر الذي اشتعل كما يفعل النار بالعشب
هكذا بدأ الحادث بدكان صغير بين أرمني ومسلم على سعر طاق شعر
عندما لم يرضى المسلم بالسعر بدأ يكيل السباب النابية
 فتعصب الأرمني وبدا العراك بقلب جرئ وفداء حتى قتل رجلين
جن جنون المسلمين المتوحشين وهجموا على هؤلاء المساكين وحاصروا المسيحيين في الكنيسة
صار المسيحيون في داخل الكنيسة والأبواب أغلقت من الخالرج محاصرين بالغرباء
تم محاصرتهم وضربهم بالسلاح والبنادق حتى تكدست الجثث بيد هؤلاء الحاقدين
عندما رأى المسلمون ما حصل للمسيحيين الأرمن هكذا بدأو التشاور فيما بينهم وأوقفوا القتال
لكن دبروا مكيدة حيث إتصلوا تلغرافيا بالحكومة الغير العادلة وأخبروها بما جرى
عندذاك تألمت الحكومة وضاقت ذرعا وأخذت مشورتها من الشيطان المدبر أمرها
حيث زرع الشر في قلبها وأرسلت العساكر من أجل التصالح والتفاهم لكن نيتها هي الضرب بالسيف
إجتمعت العشائر ووصلت العساكر في العشرين من نيسان وقتلت النساء والرجال
هؤلاء المسلمون نالوا من رجال المنطقة وبكت الجبال والوديان على من وقعوا في الأسر
ألقوا بالبعض على أفواههم وتم ذبحهم من رقبتهم وتوسلوا بهم لكن لم يرحموا أحدا منهم
منهم من إختبأ في البيوت من الخوف وكالخراف ذبحوا جميعا وغطت الدماء أجسادهم
بسب القتل الذي جرى سالت الدماء ألى الركب كان يوما مرا على الآباء الذين فقدوا أبناءهم
لا المتعلمون ولا المفسرون ولا العقلاء والأذكياء يستطيعوا تحديد عدد القتلى الأبرياء
إسمعوا أيها السورايي ما جرى للغرباء المساكين التلكيفيين الذين كانوا ينادون يا بابا ويا ماما
واه على القتل الذي جرى للشباب القوي الغيور بدون سبب أو ذنب وتيتم أولادهم
وا أسفاه على النفس المسيحية التي كانت هناك في تلك الساعة والتي طلبت من الحمامة المسالمة أن تحمل رسالة إلى البيت
من الألم والضيق كان على الأرض يسقط ويبكي أولاده الذين لم يراهم قط
القس اسطيفان الشجاع كتب رسالة مستعجلة وحزينة للبطريركية
القس هو الأب ووكيل المسيح على الأرض وهو من قرية ألقوش من بيت مكسابو
قال كنت أتجول سمعت صوتا وضوضاءا ذهبت لأعرف ما جرى للشعب المنهوب المقتول
محاصر في داخل كنيسة صغارا وكبارا وبناتا وعددهم ثلاثة عشر الفا يبكون ويولولون
كانت اصوات مؤلمة لا يتصورها عقل; تبكي الصخور وحتى القبور
إمتلأت السماء حزنا وبعد ثلاثة ايام لم يحركوا ساكنا وأحرقت الكنيسة
أضرم الظالمون المسلمون النار بالحيطان التي لا تشبه الصخور بل كالخشب المصبوغ
جاء هناك رئيس الرهبان وعندما شاهد هذا المنظر وضع منديلا على عينيه وبدا يصلي للرب
قال بصوت حزين للشعب المسيحي لقد جاء وقت الضيق ولا دواء لجروحنا
يا أخوة اقول لكم واوصيكم أن تندموا على خطاياكم لكي يغفرها لكم الله
في هذا الوقت بالذات وقت الضيق والمصائب وضعنا كل املنا بالمخلص فلا نخاف السلطان
ففي تلك الدقيقة التي فيها يذبحونا يظنوا انهم يتغلبوا علينا بل منحونا هدية دخول الجنة
بدأوا بصلاة الوردية حتى بكت لهم السماوات. يا بتول البتولات انقذي هؤلاء الناس
إحترقت ثلاثة أذرع من عقد السقف، يا مريم اعملي أعجوبة واطفي اللهيب
عندما انطفأت النار, منح الله الرحمة , وذهب الأب اسطيفان وحصل على عساكر من الوالي
وأرسل إلى الوالي رسالة يخبره فيها الحرب قامت لكن هل الفرمان يخصنا ام يخص الأرمن؟
قال ليس عليكم ,إذهبوا إلى الموصل وخذوا العساكر معكم لئلا يعتدى عليكم
أتت العساكر معهم حتى وصلوا عتبة الكنيسة , ليس لهم نية الحرب بل من أجل نقل الناس
عندما تيقن الجميع بأن العساكر أتت لمعاونتهم فرحوا كثيرا وشكروا لهم فضلهم
عندما خرجوا في الطريق صاروا كالسكارى,كأولاد يعقوب العبري الذين سجنوا بالمصريين
منهم من هرب على الجسور,واصوات السيوف يسمعون ومن الخوف تركوا أولادهم لينقذوا انفسهم
منهم من هرب ليلا,تركوا البيوت والأملاك,الصغار والأطفال غرقوا ,وفي طريق ترسيس ساروا
هرب المسيحيون من هؤلاء الناس الغرباء,الذين يحملون السيوف ويقتلون الشبان اليافعين
عندما حصلت الضوضاء هذه,وصلت جريدة من هناك إلى  تلكيف وخلقت المشاكل فيها
آه من هذا الحدث القاسي,المر والصعب ,الشباب الذين فقدوا آباءهم وامهاتهم اعالوهم باعمال الغزل
هذه الأم التي فكرت بعقلها وإلى ذاتها نظرت وبالصخرة ضربت رأسها وألحان حزينة رتلت
يا عزيزي يا وحيدي النار في قلبي تستعر ودوائي هو الرماد والأوساخ حيث قتلت دون علمي
تبكي وتذرف دموع الحزن وتنتف شعرها ولم تبقى لنا السلوى ولا رسالة ومعلومة تصلنا
 ألشباب والشابات من قرية إلى قرية يهربون وآلاف العرسان يقتلون بعيدا عن أهاليهم
المساكين تفرقوا للبحث عن وسائل عيش, ورهنوا بيوتهم لتوفير المأكل لأولادهم
من يمكنه تحمل ما فعله الكفار بقتل الشبان اليافعين من دون أن يتم دفنهم
ألأب في الحزن غارق خلف الأبواب الموصودة ,يارب ما هذه الحال ربما هي خطايانا
وا أسفاه على شباب تلكيف اليافعين الذين تم ذبحهم أحياءا أمام انظار المتفرجين
وكان الشاب ينادي أين أمي لترويني ماءا فقلبي يحترق وأنا ملقى دون ناحبات
أخ يرى أخاه, يتركه ويمضي من دون أي كلام ولخوفه كان يخفي نفسه
 أخي لا تتركني في ضيقي,داوي جروحي الدامية فأنا شاب أموت في غير وقتي
وصلت حد الموت ومرمي من دون أحد بقربي وتم قتلي من دون أن تواسيني أمي
يا أمي ويا إخواني يا أهلي وخلاني ,قتلت في الغربة بعيدا عن إخواني
عندما أرادوا قتلي توسلت بالسيد المسيح لينقذني من النارولم أتنكر لديني
كتفوا يداي ورجلاي ,وأعصبوا عيناي وعندما سحبوا السيف على رقبتي إحترق قلبي وفؤادي
كم قاس هو هذا الموت في الغربة ليس كالموت العادي إلا أنه موت الظلم بالسيف
يا أهلي أقول لكم وأنا لا أراكم , لتقوى قلوبكم والله يواسيكم
هكذا تم قتل الناس بدون رحمة , بدون عدالة بعيدا عن أهاليهم وعن امهاتهم ونساءهم
أهتزت أدنة اهتزازا بمقتل الشمامسة الأقرباء ميخا , حنا وقرياقوس
كذلك شمعون ووالده يوسف قتلا دون رحمة ولم يهم القتلة شبابهم ولا حتى عزوبيتهم
ماذا أقول عن حنا شمامي وابن عمه هرمز كلهم بالدم جبلوا ونالوا الشهادة
ما أقول عن الأخوين العزيزين يلدا وياقو انهما من القوش قتلا بعيدا عن اهلهما
اوف على ما حل بنا ,ضربة قوية ضربنا وبعدما تم قتل كبيرنا عوديش فلم يخلفه احد
وعندما قتل الشاب الصالح يوسف أورو الكاتب وكالحيوان تم ذبحه وأفنيت حياته
قتل وجبل بدمه ولم يهتموا لشبابه ولا الى قامته وشكله الجميل
قتلوا ألأخين روفا الجميل الهيئة وججو صاحب الجرأة والغيرة وهما من بيت أيار
عندما القي القبض على حنا ظن أنه سيطلق سراحه لكن قتل مباشرة بعيدا عن أبيه وامه
عندما القت العساكرالقبض على هرمز توسل بشدة اليهم أنا غريب هنا لكنهم ذبحوه رأسا
ماذا احكي وماذا أقول عن حنا من بيت ابونا كان شجاعا وقوي الجسم تم تغطية جماله بالغطاء
يا رب وكل القديسين ارحموا والده عوديش فعندما تم قتله وقطع رأسه فلم يبقى مكان لجسده
أيها الشهيد اسطيفان ومار جرجيس القديس ارحما زيا والقس كيوركيس اللذان قتلا بلا حق
لما تم قتل القس شمعون كان يتوسل بهم أنا وحيد هنا دعوا اهالينا يفرحوا
كما قتلوا هؤلاء الكفار آخرين كثيرين وتم حصار آخرين في الجبل وصاروا أكلا للنمور
ماذا أقول عن الألقوشيين الشباب الأقوياء واأسفاه لأهل بيقوفا, جعلوهم فرجة لكل الناس
عدا آخرين غرباء الذين لا يحصون مساكين من أهل الجبال قتلوا بعيدا عن اهاليهم
لن نعود للتفاصيل لنحكي عن كل القرى كقرية تللسقف الصغيرة اربعة من شبابها الأصدقاء
ثلاثة منهم  كانوا اخوة تم قتلهم قبل المعارك فور دخولهم المدينة قبل يومين او ثلاثة أيام
واأسفاه على ثلاثتهم شعيا وحنا وصديقهما قبل أن يفرحوا بذواتهم حصل هذا لهم
آباؤنا القدامى المسيحيون الأبرياء ظنوا بذهابنا الى الخارج سوف لن نعود أحياء
لذا هربنا من بلادنا تاركين الأحضان الحارة وشددنا أيدينا على المحاريث وأملنا بالله وضعنا
خفنا من  الحروب والقتل الحاصل في القرى على يد خمسة وعشرين الف كافر وهؤلاء الناس الجدد
لم يعرف أعداد القتلى من الشعب المسيحي ليقولوا بلسان واحد من الشعب المسلم
نطلب رحمة الله لأنه القادر على ألأفناء والأعلاء ورفع  سبطه الذي لا تتضخم جذوره في الأرض
بالرجاء من الطوباوية ملكة وسيدة الكون لترفعهم من هذه الأرض ألى ملكوت السماء
أيها السامعون صلوا واطلبوا جميعكم لهؤلاء قتلاكم ليرحمكم الله
يا ألهي ارحمهم واشفي عبدك الخاطئ ولكاتب هذه النسخة واذكره في ملكوتك


أنتهيت من كتابة هذه القصة بشهر نيسان من العام 1974
يوسف بولس نجار من القوش

سأكتب ما رواه الناس الذين كانوا قد ذهبوا إلى أدنة وما لاقوه من عذاب في الطريق عدا الجوع والعطش.
 خرجنا من ألقوش سيرا على الأقدام وصلنا زاخو ومن زاخو ذهبنا إلى الجزيرة ومن هناك إلى مدينة تل أرمن ومن هناك وصلنا الرها وبعدها إلى فيرخوكي ومنها إلى عين تاب وهناك رأينا أناسا يحرثون الأرض بالجمال ومن هناك سرنا حتى وصلنا جبل السورايي لكن لم نجد ولا سورايا لأنهم كانوا قد ضربوا بالسيف بالكفار الأتراك ومنذ زمن بعيد , هناك وجدنا آثار قبور نحتت عليها الصلبان .
هناك شاهدنا المان يثقبون جبل كاوارداغ لفتح طريق إلى شندفير ,وأثناء سيرنا في الطريق لم نشبع من خبز استجديناه ,وعند جبل كورداغ حصلنا على الصمون من الألمان صمون أبيض كالثلج ,سرنا من هناك حتى وصلنا أوصمانيا ومن أوصمانيا إلى أدنة التي وصلناها عند الغروب.
قصدنا كنيسة السورايي الكلدان وكانت صغيرة يخدمها القس اسطيفان الألقوشي وهو من عائلة مكسابو ,ولما زلنا نهم بالجلوس على الأرض في فناء الكنيسة لنيل قسطا من الراحة خرج الينا القس اسطيفان حزين ومتألم وقال لنا لماذا اتيتم يا أبنائي لماذا ؟ أجبناه أبونا دعنا نستريح قليلا من تعب الطريق الطويل وسننام هنا في فناء الكنيسة وغدا صباحا مبكرا سنذهب ونبحث عن عمل. حينها تبسم القس لكنه حزين وهز رأسه وقال لا يا أبنائي أهلا بكم وهذا هو بيتكم لكنكم لا تعلمون ماذا حصل هنا,لقد صدر فرمان وغدا سيضرب مسيحيو المدينة بالسيف.صلوا واطلبوا من الله ربما يستجيب لصلواتكم وصلواتي معكم.
هكذا بالأضافة لتعب السفر لمدة خمسة وعشرين يوما في الطريق مع الجوع والعطش ,حفاة عراة يستجدون من دار لدار ,كتب هذا لنا هربنا من الجوع في الغربة التقينا بالسيف والموت .
في اليوم التالي من قبل شروق الشمس وقفت عربة مهيبة وجميلة أمام باب المركز حيث كان يجلس الوالي لمدينة أدنة ونزل منها ثلاثة أشخاص أوروبيين ذوي هيبة دخلوا المركز وبعد فترة قصيرة خرجوا الثلاثة وركبوا المركبة وغادروا,وبعد ذهابهم بفترة وجيزة تم إعلان الفرمان الجديد في المدينة الصادر من السلطان في إسطنبول والقاضي بإلغاء الفرمان ضد كل المسيحيين الكلدان والأرمن وكل الطوائف المسيحية ,إنتشرت فرحة عارمة في جميع أنحاء مدينة أدنة.
هكذا تبددت الغيوم السوداء من على رؤوسنا , حينها نلنا العون والمساعدة من الألقوشيين الذين كانوا هناك وبالأخص من قبل جبو آغا كاوكا ومن عائلة بتي عجيل .
 تفرقنا في المدينة نبحث عن العمل ,عملنا في بيوت الفلاحين الكبار كخدم ومربين , وكنا نحصل على جزء بسيط من محصول الزرع , وصاحب الدار كان يرسلنا إلى الأراضي الزراعية والسهول وكنا نبقى هناك في الليل رجالا ونساءا حتى أن كانت الحقول تنمو وترتفع عاليا وكان عددنا كبيرا وحتى كانوا  يبنون بيتا ثابتا  لنا هناك .
كان منا من يزرع ومنا من يبذر وقطع الحشائش ومنا من يحصد ونقوم بأعمال أخرى في السهل وكان معنا أناس  للخبز والطبخ والأخوات من النساء الألقوشيات معنا كن يقمن بالغسيل والتنظيف واعمالا منزلية أخرى, هكذا كانت السنة تمر ونحن في السهل . وكان بالعادة أن يتم الحصد بالمنجل والطارا.
عندما عدنا الى ألقوش أخذ الياس بتوزا طارا معه وكان يحصد به في أراضي القوش الزراعية وكان الألقوشيون يتعجبون به .
كان لأدنة ارضا زراعية جيدة وخصبة وكل مزارعها كانت تسقى بالمطر,إلا أنه في الليل كان يكثر الطل والناس هناك لم يكونوا يناموا على السطوح لأن  فرش المنام كانت تتبلل وكأنها غمست بالماء لذا كانوا ينامون في الداخل صيفا وشتاءا . كان الألقوشيون هناك يعملون خدم ومربين عدا عائلة بيت جبو كاوكا وإخوانه كانوا يعملون بالزراعة بأرض خاصة يملكونها.وبيت بتي عجيل كانوا يزرعون في أرض ناس آخرين ,وكان هناك حانوت للبقالة لأحد الألقوشيين يدعى ميخا سيدي ,وعائلة جبو آغا كاوكا كانت معروفة بالرجولة والشجاعة وخاصة شجاعة أخيه الصغير غريبو لأنه كان رجلا شجاعا والناس تهابه ولأجل ذلك كانوا يحترمونه.
كان مسيحيوا أدنة  ومنهم الألقوشيين  يعيشون بحرية ورفاهية بين الأتراك ولم يلاقوا الضيق والمشاكل عدا بعض الحالات حيث كان الأرمن في المدينة يلاقون مصاعب .
هكذا مرت علينا أيام بسلام إلى ان حصل السفر برلك حينها تفرق مسيحيو أدنة في بلدان أخرى وتم تجنيد أعداد كبيرة منا  وقسم آخر منا عاد إلى ألقوش وآخرون ذهبوا إلى حلب وآخرون الى بيروت وكثيرون منهم ماتوا في الطرقات وعائلة جبو كاوكي هربت إلى مدينة أزمير , وتم قتل هذا الأغا الألقوشي في أزمير مع إبنه ,وبعضا من أبناءه وأولاد أخيه هربوا إلى لبنان وهناك بسبب الجوع والضيق صاروا سراقا ولصوصا في الطرقات ولعدة سنين .

نذكر أسماء بعض الألقوشيين الذين ذهبوا إلى أدنة بسبب الضيق والجوع.
قس اسطيفان ماكسابو                      عبوكا                           مسو سيفو
جبو آغا كاوكي                              توما كريش                     زورا سيفو
غريبو كاوكي                                سطيفو شنكا                    توما دبي بطرك
عبو شهرا                                    بطرس جودي                   ياقو كاوكي
ألياس تاديزا                                  ديكو حيدو                       رزقو كاوكي
توما حنا جورو                               براهيم متوما                    الياس بتوزا
صادق بابا عربيا                              ميخا سيبو                      أوريكا توتك
شكري كاوكي                                منصور خال الياس               عيسى تولا
متي جونا مالا                                شمو ميزا كاوكي                 متيكا غزالة
ياقو يوسب نكارا                             ساكا حكيم                        جبو حيدو   
جونا كريش                                   موقا جوارا                     قسطي مقدسي
سرائيل ياقو سموقا                           ميدا عنطون                صادق جبو مقدسي
صادق حيدو                                   متى مكسابو                 قيو زورا بتوزا
بهنان متوتا                                    نوح قاشا منصور           وحيدو
منصور سيفو                                  جوكا غزالة
شابا خال الياس                                كوريئيل مقدسي
سليمان خوبر                                   ميخا كجو                  يوسف بولس نكارا
آسي ميزا كاوكي                                بيو صليوو جلو               1ـ11ـ1995
ممو حكيم                                        متيكا سرسروكا
أيسف بتوزا                                     بطروس طويل
عبو كورا                                        توما شهرا
توما متيكا غزالة                                ياقو تراسا
بحو توسا                                        عبو حنا جورو
بحو مقدسي                                      ميخا سيدا
يلدا خال سيفو                                   غريبو حيدو
بتي عجيل                                         شابي جوكا ملا
ميخا دقيقا                                         زورا شنكا
أسطيفو تديزا                                      نونا كريش
عبو ميخائيل إيليا                                 ممو كورتا
حنا كاوكي                                         جرجيس شابا كرا
دودي كاوكي                                       صادق عجيل

8
رواية مذبحة القوش سنة 1832 ميالدية
تنظيم القس يوسف عبيا

ترجمة عن السورث/ صبري يعقوب إيشو

باسم هللا رب كل األزمنة يبدأ العبد الخاطئ برواية عما جرى أللقوش قبل مائة سنة
في العام ألف وثمانية مائة وإثنين وثالثين للمسيح الممجد حصلت كارثة مؤلمة أللقوش
ألقوش المنحدرة من ناحوم النبي والمليئة بكتاب الطقس الكلداني دمرت بالمير األعور السوراني
بحر الحكمة والمالفنة الماهرين ,فيها الشباب اليافعين والرجال الجبارين تم قتلهم بسيف الكافرين
بحر العلوم ألقوش العظيمة,سورا حصينا بوجه العدو الغاشم,تم حصارها بعساكر من راوندوز
في ذلك الزمن لم تكن هناك حكومة بل في كل بلد باشا يحكم بقساوة وهكذا يدير شؤون الناس
كان ظالما على السورايي,الساكنين في بالد المشرق وكانوا يعاملون كالعبيد المكروهين
الباشا الظالم حينما كان يعتدي على زميله وينوي السيطرة على بالده كان بالسيف يقتل المسيحي
كانت هناك عداوة قديمة بين أمير عمادية وباشا راوندوز الظالم القاسي
بين الموصل وبهدينان تقع ألقوش ذات الشعب الطيب المسيحي المتعمذ بالدم الزكي الغافر
كان لباشا راوندوز حقد على باشا بهدينان الكبيرة والقديمة وكان يبحث عن حجة لألستيالء عليها
أتفق معه المزوريون,وكانوا يعقدون اتفاقيات بالسر وبخوف أما األيزيديون تبعوا باشا بهدينان
باشا بهدينان بعث بطلب لعلي بك أمير شيخان أن يقتل بحيلة آغا منطقة ألمانان
علي بك الشرير أمير األيزيديين قتل علي آغا المزوري ,الذي كان من عشيرة مال يحيى
بهذا العمل غضب المزوريون وأعلموا السورانيين باألمر الذين كانوا يبحثون عن حجة لقلعه
لترهيبه وقلعه عقد األمير األعور العزم وجمع عساكر غفيرة وااليزيديون تركوا مناطقهم وهربوا
تبعهم حتى نهر الخازر,لحق بهم هناك وصعد جبل مقلوب وقتل أعدادا غفيرة من األيزيديين
أهالي بعشيقة وأيضا بحزاني وأيزيدي جبل مقلوب والذين حواليه المساكين تركوا قراهم وهربوا
نحو الموصل توجهوا وطلبوا من باشا موصل أن ينقذهم فأسكنهم في تل قوينجو نينوى
السورانيون توجهوا نحو الموصل والموصليون قطعوا الجسر على دجلة لخوفهم من دخولهم
حاصروا الموصل لعدة أيام وعندما إلتقوا األيزيديين هناك هجموا عليهم وأفنوهم.
من هناك صعد إلى قرية تلكيف,فخرج رئيسها خائفا يقول أنها قرية النبي حقا أيها الباشا
من هناك إستدار وتركها , قتل شخصا أيزيديا واحدا هناك ومن هناك صعد إلى ناوورا
هناك إلتقى بدزدي وكردي Gardi فتبعهم بحقد وغضب,حتى أوصلهم إلى منطقة الجزيرة
وبعد عودته من دزدي وكردي جاء بغضب على األيزيديين في حطارا ,هناك فعل اعماال شنيعة
كانت هناك سبعة أعراس في حطارا,وكان هناك رقص وفرح,هجم عليهم بحقد وقساوة
ضرب حطارا بالسيف,ولم يبالي بالشباب وال بالكبار والصغار,من هناك توجه نحو ناوورا
من هناك صعد نحو ظهر جبل مقلوب حيث توجد قرى األيزيديين فقتل منهم أعدادا غفيرة
عندما علم أمير األيزيديين باألمر توجه بنفسه إلى ألقوش,لمعاونتها بالقتال ضد السورانيين
عندما سمع مال يحيى باألمر إمتأل غضبا وحقدا,لماذا السورايي يساعدون األمير؟
أال يكفيهم قتل السادة الذين تم ذبحهم في الشوارع كالحيوانات,وسكت عنهم المسلمون
حينئذ ذهب إلى باشا راوندوز ,طلب متوسال به أن يأتي إلى ألقوش ويمحي شعبها
نحن في الضيق أيها الباشا المحترم من القوش الواقعة على سفح الجبل يقطنها السورايي الكفار
يلقوننا المسبات والضرب القاسي ويقتلون كبار المسلمين من دون أن يحسبوا لنا حساب
لن تأتي فرصة كما هي اآلن حيث لك من العساكر أعدادا كبيرة لنحاربهم حربا دينية
لقد تحدثوا مع األيزيديين,ليهجموا على قواتكم ويمحوها من الوجود وبستهزأوا بك أمام العالم
أترجى سيادتك يا باشا الجرئ,أعد عساكرك لحرب الكفار ,أقتل واسلب وخذ من الذهب ما تريد
ذهب وفضة ومالبس ومصوغات تحصل عليها من هذه القرية التي ال مثيل لجمال نسائها في العالم
ال يوجد مثيل لهؤالء السورايي أغنياء وشباب وعلى إيمانهم ثابتين واآلن تحالفوا مع األيزيديين
باشا راوندوز ذو العين الواحدة أحس بالكالم وطمع بالمال وجاء لقتال الشعب المؤمن
جاء من ناوورا ووصل بيبانو أخذه الخوف من أسم ألقوش وعظمتها لذا قسم عساكره الى قسمين
جزءا منها بعثه الى الجبل, امسك جيدا بظهر القوش والقسم الثاني اوقفه في السهول
عندما رأى األمير علي بك ما حصل بالليل هرب مع األيزيديين وبفعلته نشر البلبلة في القوش
أهالي القرية أنتشروا في الغابة والمرتفعات ,قلق الصغار والكبار على بعضهم البعش وتباحثوا عن هذا
الحدث الصعب
رؤساء القرية لم يتفقوا بل كل واحد إنشغل ببيته وكان الخوف يسيطر عليهم
الرئيس عوديشو منع الهروب,لكن الشعب لم يسمعه من الخوف وبدون تفكير كل واحد عمل العكس
عندما علم الباشا بأن اهل القرية هربوا أمر عساكره بالهجوم على القوش ونشر القتل فيها
في األربعاء في منتصف الصوم الخامس عشر من آذار من العام 1832 بدأ القتل وسفك الدماء
ألقوا القبض على أجمل الشباب وعذبوهم بكل قساوة وعنف وبدمائهم تلونت الشوارع
جاءوا بالرجال الكبار والمدبرين ضايقوهم وآلموهم وذبحوهم كالخراف وال من سائل عنهم
مسكوا بالصبيان والفتيات الصغار وضربوهم بقسوة وشقوا بطونهم بالسيوف والخناجر
هجموا على النساء الصالحات والشابات وتم ضربهن بكل قساوة واهانوهن دون رحمة بكرامتهن
فتشوا في بيوت وشوارع القرية,قتلوا وذبحوا البنين والبنات وفعلوا ما يمزق القلوب واألحشاء
دخلوا الكنائس وبيوت العبادة ومزقوا الكتب وكسروا الصور واألماكن المقدسة دنسوها بوسخهم
مار كوركيس ومار ميخا المحبوب أخذهما الحزن والضيق ألنكسار الشعب السيحي
عوض الصالة ورسائل القديسين والمزامير والذبائح والقداديس , مألوها األشرار مسبات وتجديف
بحقد القوا القبض على الكهنة والرهبان وعذبوهم بألم مميت ,من يمكنه وصف تلك العذابات
تعطلت القداديس والصلواة في تلك األيام ,عوضها صار التجديف والمسبات والضرب والجراحات
أمام دار عوديشانا قبضوا على أبنه الشاب الوسيم أمروه أن يدين باألسالم ليسلم
والده قال له ساير الساقية ) سايرهم( لكنه رد بإيمان ليسكبوا دمي ألذهب إلى الملكوت
تم تعذيبه وقتله امام الدار ووالده يبكي وقلبه حزين ودمه يجري كدم الخراف في الساقية
هرب اهل القوش الى الجبال وهم حزانى ومتألمين وأخفوا انفسهم في القرى المجاورة
وصلوا رأس الجبل وهم عطاشى ومتضايقين,على الدير رأوا أعالما وسيوفا وبنادق تلمع
خرجوا خلفهم من القرية إلى الجبل, لحقوهم بالمسبات والتجديف وأحاطوهم في وسط الجبل
وصاروا يقتلون النساء والرجال في الكهوف وبين الصخور بالكراة النارية والسيف والخنجر
هناك تم قتل القس األب جبرائيل المدبر ورئيس ومؤسس األديرة الكلدانية المختلفة
كان معه إيشو المسكين,والقس اوغسطين واألخ حنا الذين ماتوا بحب المسيح المخلص
أيضا القس بولس صواآ ) الصباغ( طلبوا منه ان يكفر بالمسيح,ولم يقبل ومات شهيدا
 القس يوسف المؤمن وزميله منصور عذبوا بقساوة,ليكفروا بالمسيح
هرمز مقدسي ذو القامة الجميلة طلبوا منه الكفر بملك السماء فلم يقبل فقتل في وادي الفضة
كثيرون من الرجال والنساء ضربت أجسادهم وجرحوا ولم يتركوا ويكفروا بأيمانهم
بصوت واحد وبقوة قالوا ال نكفر بالمسيح مخلص العالم ومن أجل الحق نفدي أرواحنا
تم قتلهم بكل قسوة وظلم,وهم ينادون من أجلك نموت يا مخلص العالم
يلدكو مع ستة من األلقوشيين تخفوا في مغارة قرية سيدايي,وهم خائفون جائعون وعطاشى
ولقاهم السورانيون وأرادوا إجبارهم على الدين األسالمي وإال سيقتلونهم جميعا
هم إختاروا يلدكو رئيسا لهم,وقال لن نترك يسوع المخلص حيث من أجلنا تحمل اآلالم
بقوة ضربوا رقبته, وقتلوهم وسحلوهم على األرض حتى إنتهت قوتهم
هكذا تم قتل أصحابه الستة وهم ينشدون المجد للمحي وماتوا في حينها
بعد ذلك نهض يلدكو وعصب رقبته بثياب أصدقائه وعاش لثالثة أيام
تم جلبه إلى القوش وهو مجروح ,إعترف ونال القربان المقدس وروى هذا األمر المروع
عبر السورانيون من هناك ورموا األطالقات بغزارة وسقطت أجساد الناس كثيرا هناك
من يقدر أن ينظر نحو وادي كولي ,مثل لمات الحصاد فيها سقط الشهداء وبالدم صبغ التراب
كهوف السيداي والشوالي إمتألت بالنساء واألطفال الصغار ,أخذهم الخوف والجوع والعطش
وهؤالء الكفار كاألسود تزأر وكالحصون المجنونة تصهل,وتقتل النساء والرجال واألطفال
كانوا ينزعون مالبس النساء والرجال ويضربوهم بالسيوف والخناجر وبالدم المسكوب تصبغ الثياب
كانوا يكتفون بعضهم ويضربون رؤوسهم بالحجارة والسالح ويهرسون أجسادهم بكل قسوة
كان اآلباء يغطون عيونهم لئال يروا موت بناتهم وأبنائهم الذين كانوا يذبحون كالحيوانات
أألب كان يشاهد إبنه مكتوفا وهم يقتلونه وهو ال يمكن قول شيء ويعلم أن من بعده دوره آت
طوبى للفتيات والنساء الجميالت الالءئ قتلن ولم تقبلن الخطيئة رغم تعذيبهن بالكفار
واأسفاه على العرسان الشباب ,عوض عقد األكاليل والغناء والطرب تم تقطيعهم بالسيف والخنجر
واأسفاه على الشباب اليافع ,الذين إمتألت حياتهم بالعذابات واألعداء الكغار يسخرون بهم
واأسفاه على البنات والبنين الحلوين, تركوهم آباءهم ورموهم في تلك الطرقات
منهم من أكلتهم الحيوانات ومنهم من مات من الجوع والعطش ومنهم من تم سبيهم بالمسلمين
دكر هذا الكبار للشمامسة منشدوا األلحان على المذابح والذين افترستهم الحيوانات باألدغال
أسفا للكهنة وأصحاب الدرجات الكنسية الذين ماتوا في الجبال وهم نائمين على األرض والتراب
أنظروا الى المدارس يا اهل القوش وابكوا بمرارة على األطفال والصغارحيث بطل منها صوت القراء
الحيف لمار كوركيس ومار ميخا المجيد التي بطلت منها الرسائل والقراءات الصلوات والقرابين
قم إيرميا نبي الحق وأبكي وعدد حزنا عن كيف فرغت ألقوش من الناس
كيف صارت هذه القرية العامرة وحيدة, لبست كل حزن وتغطت باللوم وأالالم بدون حدود
ترملت ام الرئيس , ورأس القرى هبطت لألسفل , تبكي وتعدد بألم والدموع تخر على الوجوه
ألقوش أخرجت ذوي المجد والكبرياء, رؤساؤها صاروا قوة عند الضعف,وأشالء شبابها إنتشرت في
الجبال والوديان
تنادي بصوت عال وال من رد يأتيها , وتبسط يداها وال مواسي لها ,ويحيطها العدو وال عون لها
تبكي رهبانها الطيبين,المحميين بمار ميخا, ولبسوا لها الحزن والتواضع
تبكي لكاهنها الشهيد الزاهي,أألب جبرائيل الميريدني,الذي كان يواسي الناس وصار ناسكا
في دير ربان هرمزد الجميل,واراد تجديد هذه اللرهبنة التي كانت قد إنتهت من الكلدانية
جمع رجاال مؤمنين, وألبسهم لبس الناسكين ,وامتألوا حبا وإيمانا
بدأ يعمل بجهد جهيد,ليثبت ويجدد األديرة,وقبل أن ينهي العمل تم قتله في الجبل
نزل علي جسده عمود من النور, شاهده المصابون من بين القتلى ,وهم الذين رووا لنا
السوراني الذي قتل القديس , تيبست يده في الحال وصار يرتجف,وأصابه خوف رهيب
روى ألمه وضيقه لصديقه, فقال له ألنك قتلت الراهب إقترب إليه وقدم توبتك في الحال
تقرب باكيا من جثة األب ,أرحمني يا سيد القديس, ومسح يده بدم الشهيد الوحيد
تعدلت يمناه ونالت الشفاء,وبدأ يقدم الشكر وهو فرح,وحكى لصديقه هذه الرواية
مار يوسف أودو مطران صبنا الذي كان صالحا وعادال,تم ضربه وتعذيبه بعنف
خرج حيا من يد القتلة, هرب نحو الجبل برفقة أخوه اسحق وإيسف كوزالي
كما لحقهم رجال آخرون، وهربوا مع بعضهم ومن التعب توقفوا عند نهر حشكارو
جاءهم رجل سوراني الذي ترجاه مار يوسف أودو كثيرا ليحن على السورايي ويوقف القتل
ذلك الرجل الطيب سمع إليه , أخذ معه عبدهلل جاويش وأراه فرمان الوزير
أألب المقدس أخذ فرمان وزير بغداد علي باشا الذي يتضمن بأال يعتدى ال عليه وال على اآلخرين
عندما شاهد عبدهلل جاويش الفرمان جاء بدالل ينادي في المعسكر بأال يقتلوا وأن يوقفوا سيوفهم
جاؤوا كلهم على التلة,ووقفوا مرتجفين أمام خيمة المير أروه الفرمان وعن حالهم أخبروه
قال مار يوسف يا سعادة الباشا لسنا أيزيديين وال شعب غير مؤمن بل نحن باهلل الحي مؤمنون
نحن سورايي شعب مسكين,نطيع الحكومة ونحافظ على القوانين ونعمل بأوامرك
حينها أمر الباشا مار يوسف ليبعث ويأتي بكل شعب ألقوش بدون خوف, كل إلى بيته يذهب
إجتمع أهالي ألقوش وكل القرى ,بكوا بمرارة على القتلى والبكاء الغزير حصل في الكنائس
أألب يسأل اآلخرين عن إبنه وكل أخ يبحث عن أخيه وبألم وحزن يبكي
لم يكن هناك أكل وال مشرب وكانت البيوت سلبت والقرية قلبت ومن بقوا في الحياة ماتوا حزنا
الذين تخلصوا من القتل والذبح ,سلبت بيوتهم وأفرغت من المال والمؤونة وصاروا حفاة عراة
ما أن أخذ مار يوسف األمر بدأ يبحث في أغراض ومالبس العسكر وأخرج الرجال واألطفال من الطين
باشا راوندوز خرج من القوش وترك النحاس ومدخرات القرية وبالطريق إلى بلده وصل نهر الخازر
مال يحيى قال يا مير يوجد ذهب كثير مخفي في ألقوش كيف تتركها أيها الباشا المحترم
الباشا أجاب على المال قائال بهدوء, أنا وعدت أهل القوش وال يمكن التراجع عن وعدي
رسول بك عمه قال يا أمير. أنت ال تأتي, لكونك وعدت بكالم ,أنا أذهب للنهب والتكسير
جاء رسول بك بجيش قوي ووضع عشه على التلة في ألقوش ونادى الرؤساء لألجتماع
مار يوسف ومعه الكثير من أهل القرية هربوا نحو الموصل ومن تبقوا في القوش لقوا العذاب
مسكوا بالبطريرك يوحنان ورموه أرضا وبالعصي بقساوة ضربوه وجعلوه يعاني أقسى العذابات
أوراهم زورا عندما شاهد ما جرى لعمه من ضرب وعذاب قاسي أضطر أن يريهم خزنة الكنيسة
أخرجوا الصليب الفضي وصورا والكاس والصينية والمالبس والذخائر مما زادهم غيضا وقساوة
بسفائد النار أحرقوا جسده ,حفروا الحفر وبحثوا في كل مكان وما رأوه أخذوه معهم
ألذين تم قتلهم بالسيف تجاوز عددهم الثلثمائة والسبعين رجال عدا النساء واألطفال الذين لم يحسبوا
لتكن صالة سبعة كهنة شجعان وثالثة رهبان مع رئيس الدير سورا حصينا لقريتنا
طوبى لكم يا من تعمذتم وتم قتلكم على أيدي الكفار من أجل يسوع مخلص الكون
صلوا وترجوا وأنتم في الملكوت من يسوع المسيح بحر النعم,ليعين ويرحم أبناء المعمودية
يا رب ارحم المسيحيين ولو أخطأنا كثيرا وابعد عنا يد الكافرين
لقد أشترينا بدم يسوع الزكي, وتعمذنا باسم الثالوث المقدس الممجد فال تسلط علينا البرابرة
خلص أهل قريتنا من كل الصعوبات عوض عذابات واآلالم الموجعة التي حملوها بسبب اسمك المجيد
بسبب اسمك كل يوم يقتلوننا وكالخراف للذبح كل يوم يأخذونا تذكرنا يا رب وال تنسانا
يا يسوع المسيح الذي حمت الصليب ومريم العذراء ارحموا واغفروا لمعد وكاتب هذه القصة
اشهداء القديسون والرسل واألنبياء والذين استشهدوا بالسيف صلوا من أجل القس يوسف عبيا
بتواضعه أعد هذه الرواية ,والذين ذكرت أسمائهم هنا صلوا ألجله ليدخل الملكوت
كتبت تتمة ألقصيدة المسماة سيف ألقوش سنة 1832 م التي قتل فيها ثلثمائة
وسبعون شخصا عدا النساء واألطفال بقيادة أمير راوندوزالمسمى ميري كور.
أستنسخت بيد بولس يوسف النجار سنة 1996شباط


9

سيفو على مسيحيي منطقة الجزيرة في تركيا  1915 
تأليف شاهد عيان: ألشماس يونان
ترجمة: صبري يعقوب إيشو
……………………………..
هذا يكفي لنترك هذه الحكاية ونبدأ حكايتنا من البداية
حكاية قتل المسيحيين في هذه المملكة الظالمة
كفى الكلام عن أوروبا التي أحرقتها القنابل
وأقول بحزن وبرأس منحني لماذا حصل السيف على المسيحيين؟
عندما حصل إضطراب في أوروبا تزعزعت برياحها الدولة العثمانية
فقررت وعملت سفربرلك وانتفضت وانجرت للحرب
وأمرت هذه الدولة الدول الأخرى للسفربرلك
ليوقفوا ويسوقوا بلا تأخير كل الشباب والمسنين من كل مكان
من كل مكان الشباب والمسنين ذهبوا ولم يتركوا لا صالحا ولا طالحا
كما سيطروا على كل ما له قيمة وهكذا خربت البلدان
خًربت البلدان بكل ظلم وبكل قساوة
وأًحرقت كل السهول وكل قرى المسيحيينl
النساء الأرامل والمتزوجات المسنات وحتى الضريرات
لم يرفق بهن الكفار وتركوهن بين الجبال
هناك تركن جميعهن مع اليتامى والمظلومين والمحتاجين
ومع الصغار والأطفال عطشى وبضيق الجوع
يا رب اليك نتضرع لترحم الناس وترفع عنهم
هذا الضيق وهذا الظالم لا تدعه ينهض من سقطته
عندما إكتمل السفربرلك وانتهت التعبئة العامة
 قامت العساكر من بغداد والبصرة ونحو الأناضول توجهت
وعند وصولها إلى الموصل قسمت, فمنها ما صار في البرية
وقسم ذهب نحو الحدود لحماية الحدود والموانئ في سورية
إلى الأناضول وصل البغداديون. الشباب الظريف والجميل
من بعد سفر في الجبال القاسية عانوا الجوع والعطش والحفاء
وللحفاء وانعدام اللباس لديهم  أفنيت هذه العساكر
وبسبب الثلوج والجوع والبرد وعلى ساحل البحر الأسود
عدا ما قتله الروس الذي كان عددهم حوالي ثلاثة ألاف شخص
في الهجمات الأولى كما أخبرنا الميريين
ألميريون شهدوا بأنفسهم كما وأقروا واعترفوا
بأنهم ذهبوا من حسن قلعة وقاموا بالهجوم على عساكر موسكوالروس
وعساكرنا إقتربت ووصلت وصارت تقابل عساكر موسكو
وقام شيخ ونادى وقال , يا محمد رسول الله
بقوله يا محمد قام المسلمون وعلينا أنزلوا غضبهم
وعلى عساكر موسكو هجموا وأعلامهم أمامنا سقطت
بسقوط العلم هرعت جيوشهم بسرعة
وعساكرنا هربت خلفهم تلاحقهم والشيخ الأول يصرخ ويهدد
الشيخ يركض ويهددد ولم نعلم بأنها حيلة ومكر علينا
وإنه سيفني عساكر موسكو وعساكرنا سيحرقها
تقربنا ووصلنا إلى منطقة وهناك كان قد نصب لنا الفخ
فتحوا علينا مدافعهم وأفنونا بسهولة
في تشرين من عام 1914 عساكر موسكو تجمعت
وعلى أرضروم هجمت والأرمن تشجعوا واقتووا
تعنفوا وعلا صوت قرونهم واعتقدوا بأن القضية إنتهت واكتملت
وما أرادوه تحقق لهم  والأرمن سيطروا عليه
ولم يفهموا شيئا كالسكارى والجهلة والعميان
ولم يعرفوا التدبير وينتظروا نهاية القتال
في وان وبدليس وبملاطيا وفي دياربكر وخربوط وقونيا
عقد الأرمن إجتماعا ضد الملك العثماني
فعندما سمع خليل بك بالأمر أرسل برقية إلى سعرت
وأصدر فرمانا ضد الأرمن وأخذ معه قوة عسكرية كبيرة
وفي يده الفرمان توجه نحو ولاية وان
فقتل الأرمن وطرد الروس من هناك
قتلوا الكثير وأسروا القسم الآخر واستولوا على ذخيرتهم
ولاحقوهم ليلا ونهارا وفي أردهان نصبوا خيامهم
أردهان هي مدينة تقع في حدود روسيا
وكما قال الأشنسيون سيطر عليها العثمانيون
وفي ربيع هذه السنة هدد الروس وهجموا
ورموا الجيوش الأسلامية بالمدافع والنار
وانهزمت الجيوش في السهول والوديان
في الليل ينهزمون وفي النهار يقاتلون حتى وصلوا نولا كوري  هلاكور
نولا كوري وبراشيني وفي أحراش بلوهيني
هناك إلتجأوا وتأمنوا لدى الأرتوشيين الخونة
لاحقوهم الأرمن وشبابهم الفدائيين
وجعلوهم يهربون في الأدغال وطرق الجبال
ومن أطراف أرتش وصزرا وصلت الجيوش الروسية
فهجم الأرمن واحتلوا ولاية وان
أحتلوها بصعوبة كبيرة بهجوم من طرف أرجاك
برؤوس الحراب وضرب البنادق طردوا منها جوارار بك
عندما رأى الأنكليز بأن باب العراق صار مفتوحا
صعدوا وجاؤا من المحيط الهندي واحتلوا ولاية البصرة
عندما سمعوا (الترك) بأن البصرة أحتلت فقامت عساكر من أسطنبول
معها قامت جيوش من سورية وتوجهت نحو الموصل وبغداد
فنزلت العساكر الكبيرة والعديدة في الموصل وكركوك وبغداد
فقسمت إلى سرايا وفرق لتهجم بقوة على البصرة
ألأنكليز المعروفين بحيلهم وضعوا بسرية تامة الديناميت
حول البصرة وهناك وقفوا ينتظرون حدوث الهجوم
العساكر إقتربت ووصلت البصرة ولاقوا صعوبة في الهجوم عليها
فأنهزم الأنكليز من أمامهم وتركوا لهم المكان
وأضرموا النار في المدينة وفجروا الديناميت هناك
ألأرض إنفتحت تحت أقدامهم وفي الجو طارت أشلائهم
أشلائهم تقطعت وسيقانهم إنفصلت عنها
وقطع جماجمهم من الفوق نزلت
سليمان القائد العثماني قومندار قوي وقاسي
قال سأطرد الأنكليز من البصرة بالعصي
لكن عندما رأى بأن الجيش إنتهى وسيقع هو في الأسر
فوضع مسدسه في صدره وقتل نفسه
بدون أن أكمل علي أن أعود إلى قصتي
قصدي أن أكمل وأتحدث عن قتل المسيحيين
ألأرمن السيأون عندما رؤوا ما حدث
عصوا وخانوا المسؤولين وخربوا بيوتهم وبيوت الآخرين
أخربوا بيوتهم بخيانتهم وبالأضطرابات التي نفذوها في البلد
صدر فرمان الموت بحقهم وبنيرانهم إحترق المسيحيون
في الأناضول وسورية وفي كل حدود تركيا
صدر ذلك الفرمان القاسي بإفناء جنس الأرمن
صدر الفرمان من أسطنبول وفي الأناضول عمل السيف
الصغار والكبار قتلوا بدون استثناء ونشرت سمومها في الجزيرة والسعرت
عن الجزيرة وسعرت أبدأ وأقول بمرارة
وأبكي بعيون دامعة وبحرقة على قتل المسيحيين
باشتياق وقلب مكسور وببكاء أنادي السيد المسيح
ليرحم ويساعد الشعب المسيحي الصغير
الشعب المسيحي الصغير الذي لا حول ولا قوة له
وهو كالخراف بدون راع  واقع تحت ذمة المسلمين
تحت رحمة الأسلام الذي لا رحمة ولا إنسانية له
كالدب الجائع والعطشان على دم المسيحيين
عطشان على الدم كالنمر يقتل الكبار ويذبح الصغار
ألنجدة منك نطلب يا رب أنقذ شعبك من الكفار
ألنجدة يا ربنا يسوع أنقذ شعبك من البلاء
ومن كره وقساوة هذا الشعب البربري
ألمسلمون الظالمون الذين سلوا سيوفهم على أولادك
وعملوا بهم الخراب والأذى والأرض بدمائهم فاضت
ألأرض بدمائهم طافت وبجثثهم فسدت
جثث المسيحيين القتلى. أنظر وارحمهم يا رب
إرحم يا رب شعبك المظلوم الذي تم سحقه في الأناضول
لم يبقى لا عجوز ولا شاب .والبلد صار فارغا
فرغ البلد من مسيحيي (سورايي) أناضول الشرقية
وانتهت القداديس والتسابيح من الأديرة والكنائس
ألكنائس والأديرة خربت والذابح المزينة دمرت
كسرت الصلبان ومزقت الكتب وعبثوا بالقربان المقدس
هؤلاء المسلمين الكفار قتلوا بالسيف والسلاح
كل المسيحيين صغارا وكبارا وأسروا الفتيات الشابات
أسرت الشابات اللائي كن محتشمات
وأغتصبوهن صغيرات وأرغموهن على الأسلام
وإن رفضن المعاشرة والكفر بدينهن ولم يسلمن
تنزع ملابسهن وتقطعن إربا إربا
ألعجائز تعرضن للبيع والأبناء والبنات يسلبون
وإن لم ينتفعوا منهم نهبوا أموالهم وأملاكهم
وظلوا هكذا تحت نير هذا الشعب الكافر
وحتى أن تنتصر فرنسا بك نستنجد مريم العذراء
مريم البتول الرؤوفة إمنحي النصر لهذه الدولة
لأنها مملكة طاهرة وحامية السورايي (المسيحيين)
المسيحيون إنتهوا من مدينة سعرت وضواحيها
ومن منطقة نفرو والجزيرة ولم يبقى مسيحي يشعل نارا
ضرب سعرت لم يعرف متى تم وفي أي يوم تم نهبها
لكن الجزيرة وقراها سأرويها بالتمام والكمال
ألثالث من تموز الذي هو تذكارإستشهاد مار توما
الشرنخيون هجموا على كرك وقتلوا سكانها
بكل ألم وحزن أقول عن خواجة رئيس القرية
ومعه ستة وثلاثين مقيدين ذبحوا في ساحة الكنيسة
عندما أتذكرك يا موسى الشاب أتضايق كثيرا لأجلك
كالريحان وورد الربيع أذبلوك بطلقة بندقية
في الجمعة التاسع من تموز تم حبس كل أهل تاقية في الكنيسة
وربطوهم بالمكر والحيل وقتلوهم بدون وجدان أو ضمير
أبكي يا نفسي على مطلوب كبير ورئيس تاقية
ومعه أسر مئة وخمسة وتم ذبحهم بالغدر والحيلة
في العاشر من تموز عام 1915 العام المضطرب
الشرنخيون هجموا بعنف على وسطة وتلقبن ودمروهما
بألم أبكي على قاقوس رئيس تلقبن ذلك الشيخ الكبير
كم حاول الهروب هنا وهناك لكن تم قتله كمذنب
في ألأحد الحادي عشر من تموز إبن مصطو كالقصاب
عبر النهر الكبير وضرب فيشخابور بعنف
أبكي وأقول عن ياقو رئيس فيشخابور وناسها
ذو الجاه والمال الذي ذبحه إبن مصطو باشا
أبكي بحزن على القس توما الكاهن الطاهر الزكي
عبر على النهر بعنوة وحقارة وقتل بيد الظالم
ماذا أحكي عن الوسطايي والمساكين تلقبنايي
حيث لاحقوهم الشرنخيون في البراري كالوحوش
كم حاولوا الهرب لكن لم يخلصوا ولاحقهم الشرنخيون
تفرقوا هنا وهناك لكن جمعوهم كالخراف
من تاقيا قليلون خلصوا وضرب أهل كركتا كلهم
وبقي نصف أهل تاقيا ومن وسطا ثلاثون شخصا قتلوا
ومن بيشخابور كما رووا فقط مئة شخص تخلصوا
وعند السليفانيين إختفوا ومنهم من إلى الموصل توجهوا
من مدن سعرت والجزيرة غير معروف ولا خبر لنا
ولم يتم الأعلان إن كانت الضحايا كثيرة أو قليلة
لكن البلد فارغ وخراب ومتروك
ومن تخلص لقد إنهزم جنوبا جاشعا ومتضايقا
عندما حصل كل ذلك في نيفروي وضع المسلمون خطة
للهجوم على بيدار ليقتلوا الناس ويسلبوا أموالهم
في يوم الجمعة بداية الصيف في العاشر من تموز في نفس العاموكالك
جاء خبر من مدينة زاخو يطلب من أهل بيدار الهروب
عندما سمع أهل بيدار صاروا كالسكارى مضطربين
تركوا مالهم وأملاكهم ونحو زاخو توجهوا
تركت القرية فارغة على أن فيها نقطة
من برزورا التي أحرقتها وخانت وسلبت القرية
ومن برزورا وجمشكو ومن باكرما وصلك
وأهالي كيلك وعافرما هجموا على بيدار
هجموا بعنف وقساوة وبأيديهم الفؤوس والبنادق
لكسر أبواب البيوت ويقتلوا ويخربوا القرية كلها
أهل بيدار تركوا أموالهم فقط أنقذوا عوائلهم
ووضعوا كل أملهم على الله وكخراف للذبح دخلوا زاخو
جاءوا إلى زاخو وبالذات إلى المحلة واظلمت الشمس بوجههم
يرتجفون خوفا وينادون الموت ولا يرونه
الشرنخيون لا يريدون الدم من دون أكبر فائدة ممكنة
طلبوا ألف ليرة من الحكومة وإلا سيهجموا على زاخو
عندما سمع المطران والقس هذا الخبر فدهبا إلى زاخو
وبعثوا تلغرافا إلى الموصل يطلبون النجدة
الرب رؤوف دائما لا ينسى شعبه وأبدا لا يتركه
وجعل من الصالحين من الآغوات يهبوا لأنقاذه
هكذا الآغوات الجبابرة الشجعان عندما سمعوا كل هذا
شمروا عن سواعدهم وكالأسود وقفوا في الربايا والخنادق
عندما علم الشرنخيون بأن ألآغوات جادون
ولن يسلموا السورايي فعادوا وتراجعوا خائبين
تسلم تسلم رشيد آغا وعبدالرحمن ومحمد آغا
وصغيرهم هو حازم آغا الذي هو بن شمدين آغا
ولو إنهم مسلمون إلا أن الله جعلهم واسطة
وأخذتهم الغيرة والرجولة وحموهم من الشرنخيين
لكن سبب الفتنة هو حجي قاسم المفتي الشرير
الذي كان صديقا للشرنخيين دعاهم ليسحقوا كل المسيحيين
ملا أحمد هو الأمام خطب في الجامع
قتل المسيحيين مسموح ومالهم يحرم عليهم
التلغراف وصل الموصل من الوالي صدر
وأمر أمرا مهما بتشكيل قوة عسكرية
وفي تلك الأمسية خرج الجيش وبسرعة توجه
وفي أربع وعشرين ساعة عند شروق الشمس وصلت زاخو
دخلت العساكر وتمركزت زال التهديد وخف الخوف
خفت الأضطرابات وهدأت والمسيحيون إرتاحوا قليلا
منذ الثالث من تموز وحتى الخامس عشر من شهر آب
وبثلاثة وأربعين يوما تم محو المسيحيين من الجزيرة
دارت تلك الأيام الذي عددها كان ثلاثة وأربعين
كشعب نينوى بألم وخوف المسيحيون كًرموا بالموت
صلوا الصلاة وصاموا الصيام وتابوا توبة من القلب
دائما كانوا ينادون يسوع ومريم لينقذوهم من الضيق
ولم يبخلوا بأموالهم ونفضوا عنهم كل شئ
وللمسلمين منحوه رشوة ربما يكون لهم خلاصا
ألقوا القبض على الوجهاء والرؤساء والكهنة والشمامسة والمطارين
سحلوهم في الأسواق ووضعوهم في السجون
من تلك السجون أخرجوهم وجعلوهم جماعات جماعات
في الوديان ألقوهم والذئاب الجائعة فتكت بهم
بعد أن إنتهوا من قتل الرجال عادوا على النساء والصغار
كالذئاب المتوحشة والكلاب السائبة مزقوهم بعذاب أليم
بحزن أبكي وبقلب مكسور على مار يعقوب مطران الجزيرة
ذو القامة والجمال قتل كالأسير المكسور
إبكوا وأحزنوا أيها الناس على تلك الجماعة من الكهنة
الذين تم قتلهم وسحلوا في الطرقات على يد الأشرار
أبكوا وتحسروا يا مؤمنين على أدي شير رئيس الأساقفة
أبكوا على الكهنة الوعاضين الذين قتلوا وتم إلقائهم في المزابل
من المطارنة قتل أربعة ومن الكهنة ستة وثلاثون
في الجزيرة وفي سعرد تم قتلهم بالظلم
إبكي يا نفسي على الجزراويين على أولئك الشباب اليافعين
كرياحين على ضفاف المياه حصدوهم الأسماعيليون
أبكي وأقول بمرارة عن يوسف سعيد الشاب
كبير ورئيس المسيحيين الذي قتلوه بكل خسة
قتلوه ذبحا بقسوة ومن دون رحمة سفكوا دمه
كالذئاب المتوحشة على الخراف هجموا ولم يرحموا الأطفال
ماذا أروي عن الأرمن وعن بلادهم الواسعة
التي كان يسكنها المسيحيون المسيحيون الذين تم إفنائهم
كما ذكرت التلغرافات إثنا عشر ألفا من أرضروم
تم إفنائهم ببربرية وتم رميهم في الطرقات
وبكل وحشية تجاوزوا على نساءنا الشابات
وأرغموهم على الأسلام وإن رفضن عذبوهن
في القرى هؤلاء المساكين ألبنون والبنات وكل الأولاد
تم التجوال بهم كالحيوانات والمسلمون عرضوهم للمزاد
تم إخراج إثنا عشر ألف وتم طردهم من أرضروم
فسم منهم وصل إلى زاخو والباقون في الطريق ماتوا
والذين إلى زاخو وصلوا قابلوا الجوع والعطش والبرد والخوف
وهناك توفي قسم منهم وتم دفن خمسة منهم
ومنهم من مات ولم يدفن بل رموهم في الخنادق
وتركوهم بوضع مزري وأكلتهم الذئاب والكلاب
هكذا قتل هؤلاء البرابرة مليونا من الأرمن
ومن الكلدان والسريان اليعاقبة لا يعرف كم من الآلاف قتلوا
في زمن أجدادنا في عهد ملوك الفرس
تم سفك دم المسيحيين لكن ليس بهذه القساوة
في العالم كله وفي كل مكان من شاهد البون والبنات
يقتلون ويرمون في الطرقات بدون رحمة وبهمجية
الأم مقتولة ومجبولة بالدم وعلى صدرها ترقد إبنتها
تنادي ماما ماما وتموت من العطش والجوع والهم
هكذا تمت في عهدنا هذه الرواية المغناة
والتي يقول النبي العادل بكبرياء الخطأة يحترق المساكين
عن نسخة مكتوبة بالسورث بخط اليد في
زاخوـ الأثنين ـ 9 آب 1948


10

16 أيلول 1969

يوم يبقى في الذاكرة

صبري يعقوب إيشو

     
مر شعبنا السورايا (الكلداني السرياني الآثوري) بمحن ومصائب ومجازر ومظالم شتى على مر التأريخ ولكن ما بقي في الذاكرة والأقرب إلى وقتنا هذا هي مجازر الفرمان ( سيفو ) في العام 1914 ـ 1918 حيث تم قتل وذبح الآلاف من أبناء شعبنا على يد أزلام الدولة العثمانية وأتباعهم وتم إقتلاعه من أراضيه ومدنه وقراه وتهجيره إلى مختلف الدول المجاورة والبعيدة وما زلنا نعيش آثار ونتائج تلك المذابح .
تلت تلك المذابح مذبحة سميل في قرية سميل القريبة من دهوك العراقية في آب من العام 1933 فيها تم قتل الآلاف وتهجير آلاف أخرى بواسطة النظام الفاشي في العراق في ذلك الوقت وخاصة إلى الجزيرة السورية حوالي نهر الخابور السوري  ومرت المذبحة كما مرت السابقات من دون حساب أو أن تصبح ظروف معيشتنا أفضل بل زاد الظلم والجور على شعبنا حيث شهدنا الأنفال في عهد النظام السابق وتهجير أبناء شعبنا من مناطق سكناهم ومن قراهم إلى المدن وحتى إلى خارج الوطن حتى حدثت المذبحة والمجزرة التي نحن بصددها بالتأريخ المشؤوم السادس عشر من أيلول عام 1969 مذبحة قرية صوريا
هذه القرية الكلدانية الآشورية التي تقع في أقصى شمال العراق، من أعمال قصبة زاخو، ناحية السليفاني والتي أبيدت مع من كان فيها من الأهالي الأبرياء أطفالاً وشيوخاً، نساءاً ورجالاً وعلى رأسهم رجل الدين المؤمن المسالم راعي الكنيسة الكلدانية الأب حنا يعقوب قاشا وهناك في القرية إختلطت دماء المسيحي والمسلم والأيزيدي، ألكلداني الآشوري والكردي، حيث في ذلك اليوم السادس عشر من أيلول من عام 1969 أقدم ألملازم آنذاك عبدالكريم خليل الجحيشي على إقتراف أبشع جريمة بحق الأنسانية. جريمة تعلمها التلميذ في مدارس البعث هذا التلميذ الذي هو بحق سليل قاتل أبناء الشعب الكلداني الآشوري بكر صدقي في سميل التي لا تبعد عن موقع هذه المجزرة سوى عدة كيلومترات. ما هي قصة هذه المجزرة التي بقيت في الذاكرة وتبقى ولم تمحى منها مهما طال الزمن وطول.   
في صبيحة اليوم المشؤوم السادس عشر من أيلول حيث كانت هناك تحركات وتنقلات عسكرية في المنطقة وكان هناك رتل من السيارات العسكرية يسير في الطريق الذي يمر قرب قرية صوريا وبعد أن عبر الرتل القرية وسار مسافة عدة كيلومترات بعيداً عنها فجأةً إنفجر لغم أمام إحدى السيارات العسكرية , فما كان من الضابط الحاقد عبدالكريم الجحيشي إلا وأخذ الحادث ذريعة ليطلق العنان لحقده وعنصريته وصب جام كرهه وإجرامه على أهالي القرية الآمنين , حيث أعطى اوامره للجنود بجمع الأهالي في أسطبل للماشية , فأجتمع الكرد والآشوريون من أهل القرية وهناك وبدم بارد بدأ أول ما بدأ بقتل كاهن الرعية ألقس حنا قاشا الذي لم تشفع له كهنوته ودرجته الدينية فأطلق النار عليه وأرداه في الحال قتيلاً , وتلاه في الأستشهاد ألشيوخ والعجائز وشباب يافع لم يذوقوا طعم الحياة ونساء وأطفال وكانت حصيلة تلك المجزرة في ذلك اليوم أن أفنيت عوائل بكاملها وأنتهت من الوجود ولمجرد لتحقيق رغبة في إنسان مليء بالكراهية والحقد ليجرب سطوته على أناس عزل لم يكن لهم أية علاقة باللغم الذي إنفجر أمام إحدى السيارات العسكرية صبيحة ذلك اليوم.
هكذا تم قتل ثمانية وثلاثون شخصاً وجرح أكثر من إثنين وعشرين آخرين وقلة هم الذين خرجوا أحياءاً من المجزرة، أحياءاً بالجسد أما  روحهم فماتت في ذلك اليوم  ولن تعود للحياة إلا برد الأعتبار لهم ولشهداء أمتنا الذين أستشهدوا في الحرب الكونية الأولى 1914 ـ 1918 وفي سميل عام 1933 وشهداء النظام البائد وشهداء النظام الجديد والأرهاب وعلى رأسهم رجال الدين المسيحيين وشهداء كنيسة سيدة النجاة وكثيرين غيرهم ,لنتذكرهم دائماً ونصلي على أرواحهم الطاهرة
لأنهم القربان الذي يرسم لنا ألمستقبل الذي ننشده لأبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني (سورايا ) ...                                                               
 
ضحايا ألمذبحة:
ألقس حنا يعقوب قاشا
خمو مروكي شمعون ( مختار القرية )
كاترين سركيس (زوجة المختار)
ليلى خمو ( طالبة تدرس في زاخو ومخطوبة )
كاترين منصور وطفلها عمره ثلاثة أشهر
ميسو مروكي
كورو هرمز مروكي شمعون ( شقيق الكاتب والأعلامي المعروف المرحوم يونان هرمز مروكي وكان خاطباً وقدم من بغداد للتحضير لحفل زفافه ) وعنتر هرمز وعمره خمس سنوات
ياقو إيللو
يلدا رشو وباسمة يلدا رشو
ناجي كوركيس قرياقوس
شوني زوجة شابو بازنا وسمير شاؤول وطفلة له  توفيت  .
يونو صليوة ( زوجة بطرس توما ) وطفلة لها من العمر خمس سنوات وطفل له أربع سنوات من نفس العائلة
أوراها خمو ورينا أوراها خمو ( خمس سنوات)
رشو وردة وزوجته أسمر ألياس
كليانا مرقس  وحسني ( سائق سيارة من زاخو )
شرين سمو زوجة علو يوسف وإبنته أمينة علو ( سبع سنوات)
أمينة رجب زوجة عثمان سليمان ـ صبيحة عثمان ـ ناهدة عثمان
وطفل عمره ثلاثة أشهر
ميران محو حسن وغريبة محو حسن
قمر رشيد زوجة برو حسين نادرة برو حسين ووالدته حيلمة
فرمان منير يوسف وتالان منير يوسف

( ألمجد والخلود لشهداء شعبنا الأبرار )


11
ألأنتخابات العراقية 2018
بين زوعا وبابليون والأنتخابات العراقية

بابليون قائمة انتخابية جديدة مرتبطة كل الأرتباط بالحشد الشعبي والحشد الشعبي هو قوى ميليشاوية تأسست بفتوى دينية من المرجعية الدينية الشيعية في النجف وهي تلبي مطامح مرجعية ولاية الفقيه في القم الأيرانية على غرار الحرس الثوري الأيراني .
زوعا ( الحركة الديموقراطية الآثورية) التي تأسست لتحقيق مطامح الشعب الآشوري في العراق ونيل حقوقه المشروعة ومنذ تأسيسها وإلى يومنا هذا يقبع قائدها على كرسي القيادة فيها وإن لم يكن هو بذاته فبصهره أو إبن أخته أو من يأتمر بأمره وهؤلاء حرفوا مسار وأهداف زوعا وجعلوها أداة للكسب المادي والشهرة والفساد بكل أشكاله .
كنت ولا زلت من المؤمنين بمبادئ زوعا الحقيقية الصادقة لتحقيق اهداف شعبنا ولكن للأسف بعض قياديي زوعا سخروا كل شئ لمصالحهم وهذا بسبب ارتبطاتهم المشبوهة
حيث ما الفرق بين ريان وسركون ,صارا شيعيان اكثر من الشيعي حيث كلاهما تحالفا مع القوائم الشيعية للفوز في الأنتخابات القادمة , كلاهما موافقان على قانون الأحوال الشخصية المقترح من الشيعة وفيه يجوز زواج القاصرات وفيه إجحاف بحق أتباع الديانات الأخرى في العراق,كلاهما يتحدثان بكلام معسول عما سيحققانه ولكن أتساءل ألم يكن لهما السلطة ريان كحشد وسركون كوزير ورفاقهما في السلطتين التشريعية والتنفيذية لسنوات عديدة؟ لم يحققا سوى ما إرتأت نفسيهما به من ملئ الجيوب من السحت الحرام وأموال الشعب العراقي ,حتى قائد الضرورة لزوعا عندما يخرج للأعلام يدلي بما يدلي به المسؤولون من الأسلام السياسي الشيعي أو السني كأنه واحدا منهم ويتناسى شعبه وحقوق شعبه وفي كل فترة للأنتخابات فهو كثيف النشاط والزيارات في العواصم والمدن الخارجية للدعاية الأنتخابية أما أن يصارع مع ممثلي شعبنا الآخرين
الذين اخذهم النوم العميق تحت قبة البرلمان من أجل حقوق شعبنا الذي عانى اكثر من أي مكون آخر من ظلم وقهر وتهجير وتهميش فليس له نشاط يذكر.
لذا يجب علينا الذهاب للأنتخابات وأختيار من يمكنهم تمثيلنا خير تمثيل والنضال من أجل حقوق شعبنا ومن أجل حكم مدني ديموقراطي بوجوه جديدة نزيهة لحكم العراق الموحد.

                                                                             سوريشو يعقوب


13

ألتأثير الكوني على حضارة ما بين النهرين
كتاب جديد من تأليف الأستاذ بولس إيليا كجو صدر مؤخرا في ستوكهولم ـ السويد من القطع المتوسط ذو 226 صفحة تتحدث عن حضارة سومر في بلاد ما بين النهرين وعن الكون والحضارات القديمة على الأرض ويأتي بالبراهين والأثباتات على وجود حضارات كونية قديمة على الأرض .
ألكتاب يتضمن الكثير من المعلومات التاريخية والمواضيع المثيرة ومقارنات حول الأرض والأنسان والعلوم المختلفة قديما وحديثا كما ويذكر الكثير من الأحداث عبر التاريخ . المؤلف يسرد اسطورة كلكامش والطوفان في فصل كامل  في خاتمة الكتاب .
إعتمد المؤلف على عشرات المصادر العربية والأجنبية لأصدار هذا الكتاب الشيق كما سبق وأن أصدر كتابين آخرين في نفس السياق وهما ألأرض مستعمرة كونية والكون والحضارات الكونية على الأرض.

14

لقاء مكتب السويد للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري بالسيدة وحيدة ياقو ممثلة المجلس ببرلمان أقليم كوردستان العراق في ستوكهولم

إلتقى مساء الأثنين الثاني من شباط 2015  وفد من مكتب السويد للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري مؤلف من جبرائيل ماركو , وداديشو خوشابا بريمو وصبري يعقوب إيشو بالسيدة وحيدة ياقو عضوة برلمان كوردستان العراق أثناء وجودها في ستوكهولم بزيارة للسويد ضمن وفد برلماني كوردستاني بدعوة من البرلمان السويدي للأطلاع على التجربة الديموقراطية العريقة للبرلمان السويدي وكيفية عمل لجان البرلمان المختلفة ولقاء أعضاءا برلمانيين من مختلف الأحزاب السويدية.
تم في اللقاء مناقشة أمور وقضايا مختلفة تخص وضع شعبنا الكلداني السرياني الآشوري  في العراق وخاصة وضع المهجرين والنازحين من المناطق المختلفة في العراق وما يقوم به برلمان كوردستان وحكومة الأقليم والمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري تجاه هؤلاء , كما وتم شرح الوضع العام ونشاطات مكتب السويد للمجلس الشعبي وما يمكن فعله للمساعدة في تخفيف معاناة النازحين والمهجرين وكيفية تفعيل دور المجلس الشعبي بمختلف المجالات.
                                                                 صبري يعقوب إيشو
                                                                     ستوكهولم

 

15
ترتيلة جديدة للفنانة سعاد الياس باللغة العربية

فيديو كليب لترتيلة جديدة باللغة العربية للفنانة القديرة سعاد الياس من كلمات الفنان مينا كمال من مصر والحان سامي يحيى من مصر ايضا تم تصوير الفيديو بكاميرا المخرج باول لاوا وقام الفنان رمسن اوشانا جنو وهو ابن الفنانة نفسها بتوزيع الترتيلة وعزفها ...باسم الفنانة نقدم جزيل الشكر لكل من ساهم في اكتمال هاذا العمل الراقي والمبدع  بصوت فنانتنا الملائكي المتألقة دايما بحضورها المتميز وعطاءها المستمر التي تحرص على تقديم الجديد لأبناء شعبنا ....إليكم جميعا نهدي هاي الترتيلة مع تمنياتنا لكم بحسن الاستماع من خلال هاذا الرابط 
http://www.ankawa.org/vshare/view/5612/suad-ilyas/



16
القوى السياسية العراقية في السويد تدين  وتستنكر جرائم العصابات الارهابية في الموصل

قامت  العصابات الارهابية التكفيرية من داعش ومن تحالف معها ، بتوجيه انذار لابناء شعبنا  الأصلاء ، المكون  الكلداني السرياني الآشوري (المسيحي ) ، بمغادرة الموصل او دفع الجزية او اعتناق الاسلام او القتل.
ونتيجة لذلك اضطرت مئات العوائل المسيحية إلى النزوح ، نحو المناطق الآمنة في سهل نينوى ومدن اقليم كردستان.  وقد استولى الارهابيون على ممتلكات العوائل المسيحية من منازل واموال، وسلبوا ما كان يحمله النازحون من حاجيات، وقاموا بحرق الكنائس

ان ادانة هذه الاعمال البربرية الوحشية لا يكفي ابدا، بل يتطلب التنديد العالمي لفضح هذه الممارسات الهمجية ، ويتطلب التدخل من قبل الامم المتحدة لحماية ابناء شعبنا من المكونات الاجتماعية الاصيلة، من مسيحيين وتركمان وشبك وايزيديين.
كما ندعو الحكومة الاتحادية الى التنسيق مع حكومة اقليم كردستان لتوفير وتقديم المساعدات الانسانية ، وتوفير المأوى المناسب لهم.

وبنفس الوقت نحث القوى السياسية  المتنفذة على  ضرورة الإسراع في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية ، التي تعتمد برنامجا يؤمن الاستقرار السياسي والاقتصادي، حكومة تحظى بقبول وطني واسع، يدعم جهد القوات المسلحة ، ويساعدها على استعادة المدن المحتلة من قبل الارهابيين القتلة.
ان الواجب الوطني يدعونا جميعا لتوحيد الجهود ورص الصفوف من اجل دحر قوى الارهاب والمتحالفة معها.
عاش العراق
21 تموز/ يوليو 2014

الاحزاب والقوى السياسية الموقعة:
1 ـ الحزب الشيوعي العراقي
2 ـ المجلس الاعلى الاسلامي العراقي
3 ـ الحزب الديمقراطي الكردستاني
4 ـ الاتحاد الوطني الكردستاني
5 ـ  الحركة الديمقراطية الآشورية
6 ـ الحزب الشيوعي الكردستاني / العراق
7 ـ حزب بيت نهرين الديمقراطي
8 ـ المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري
9 ـ حركة تجمع السريان
10 ـ  الحزب الديمقراطي الكلداني
11 ـ المؤتمر الوطني العراقي
12 ـ حركة التغيير
13 ـ  حزب تركمان إيلي

17
شميران مروكل رمز الأنسانية والنضال الدؤوب

منذ عرفتها قبل أكثر من أربعين سنة وهي هي , تحمل هموم الأنسان عامة وهموم العراق وشعبنا الكلداني السرياني الآشوري خاصة في عقلها وقلبها وروحها.
بدأنا العمل معا في المؤسسة العامة للأذاعة والتلفزيون العراقية ـ مديرية البرامج الموجهة والمحلية ـ القسم السرياني كفريق عمل مكون من ستة أشخاص , ثلاث شابات خريجات الجامعة وهن بالأضافة لشميران ,جوآن البازي وإيلشوة شمشون
مع ثلاث شبان بالأضافة لي كاتب هذه السطورصبري يعقوب إيشو, السيد جرجيس بولس والمرحوم أبلحد بنيامين الذي وافاه الأجل وهو في ريعان الشباب في العام 1974 بالأضافة إلى الكادر الذي سبقنا في الأذاعة بعدة شهور . أنتجنا الكثير من الأعمال الفنية والثقافية والأدبية خلال فترة عملنا في الأذاعة السريانية .
كانت شميران في هذه الفترة ناشطة سياسية في الحزب الشيوعي العراقي وخاصة بعد إقامة الجبهة الوطنية التقدمية  التي نكث بها حزب البعث البائد والذي نكث بكل المبادئ والقيم والأعراف والأتفاقيات وتم نقلها من الأذاعة إلى وظيفة إدارية في الوزارة بسبب إنتمائها للحزب الشيوعي .
شميران كانت تعيل عدة عوائل فقيرة حيث تساعد في دفع الأيجار لمن لم يكن يقدر
على دفع الأيجار , وتشتري الأدوية لمن لم يتمكن على شراءها وحتى تشتري بعض المواد الغذائية والملابس لآخرين محتاجيها, وجزاء عملها الأنساني هذا وإخلاصها لمبادئها وأفكارها تم إلقاء القبض عليها من قبل النطام البعثي البائد وبقيت قيد التحقيق والتوقيف لفترات مختلفة وعانت كل أنواع التعذيب والقساوة والظلم ورغم كل ذلك لم تتنكر لمبادئها وأفكارها وبقيت بعد ذلك ملاحقة ومضطهدة من قبل أزلام النظام لفترة طويلة .
لكي تحافظ على نفسها وعلى مبادئها من إضطهاد البعث إضطرت أن تختفي لفترة عن عيون المخابرات الصدامية فعملت في دار إحدى العوائل العراقية العريقة والغنية وبقيت تعمل لدى هذه العائلة لعدة سنوات دون أن ينكشف أمرها وإنتماءها
لأحد . هذه العائلة كانت تملك مصانع أحذية معروفة ومن خلال هذه المصانع صارت لديها علاقات خاصة بعوائل أزلام وقيادة النظام , وصاروا يشترون ما يريدون من بضاعة من دار هذه العائلة مباشرة لذا طلبت المخابرات الصدامية وحماية عوائل أزلام النظام كإحتياطات أمنية من هذه العائلة بتزويدها بمعلومات كاملة عن العاملين في تلك الدار من خلال تزويدهم بالهويات الشخصية لكل فرد.
هنا جاء الفخ ليوقع بشميران الصامدة من لدن أزلام النطام ومخابراته, فما كان لها إلا أن أباحت بسرها الكبير للعائلة التي كانت تحتمي عندها وقالت لا يمكنني أن أكشف عن هويتي للمخابرات الصدامية لأن مصيري سيكون ألأعدام .
فما كان من العائلة إلا أن منحت مكافأة مالية لشميران لتستطيع تأمين معيشتها بعيدا عن منزل العائلة مكافأة لها ولأخلاصها وكفاءتها.
شميران خريجة كلية الأدارة والأقتصاد , ودورات الأعلام وإعلامية ماهرة وسكرتيرة رابطة المرأة العراقية وعضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي
إشترت ماكنة خياطة وبدأت تعمل في مجال الخياطة في بيتها إلى أن جاء الفرج وأسقط نظام البعث وعادت إلى نشاطها النسوي والحزبي والأجتماعي والثقافي ولكنها تسكن مشتملا متواضعا صغيرا بحجمه كبيرا في كرمه ومحبته ونضاله
والآن تعمل في مجال إختصاصها في وزارة الثقافة العراقية وهي رئيسة قائمة الوركاء الوطنية في الأنتخابات القادمة في نهاية الشهر الحالي نيسان ويمكنني أن أسميها أم النزاهة والأخلاص .
                                               صبري يعقوب إيشو
                                           ستوكهولم ــــــ ألســـــــــويد

 







18
تكريم السفارة العراقية وسعادة السفير العراقي في السويد

في زيارة معالي وزير الهجرة والمهجرين العراقي ألأستاذ ديندار نجمان الدوسكي لمملكة السويد بدعوة رسمية للتباحث في امور العراقيين في السويد عامة والمرفوضة طلبات قبولهم للأقامة في السويد خاصة والمهددين بالتسفير إلى العراق دعت السفارة العراقية نخبة من أبناء الجالية العراقية وأعضاء الهيئة الأستشارية للسفارة العراقية في السويد إلى ندوة حوارية مع معالي الوزير وسعادة السفير للتباحث والتشاور بأمور تخص الجالية وخاصة ما يتعلق بأمر هؤلاء المرفوضة طلبات إقامتهم وإقتراح أنجع السبل لتقديم المعونة والخدمات وصيانة كرامة المواطنين العراقيين في المهجر وفي حالة إعادتهم إلى العراق.وفي حوار هادئ ,ديموقراطي وبناء تم الوصول إلى بعض النقاط التي تداولها السيد الوزير مع السلطات السويدية والتي تصب في مصلحة المواطن العراقي.
في ختام هذه الندوة التي أقيمت في قاعة الفنان كاظم حيدر في المركز الثقافي العراقي في وسط العاصمة ستوكهولم تم تقديم الشكر للسيد وزير الهجرة والمهجرين لأهتمامه الكبير بالمواطنين العراقيين وخاصة هؤلاء المحتاجين إلى دعم ورعاية الحكومة العراقية في المهجر كما  وقدمت السيدة  العراقية عبير السهلاني عضوة البرلمان السويدي من قبل حزب الوسط السويدي باقة ورود لمعالي الوزير ولسعادة السفير العراقي الدكتور حسين العامري لجهودهما  في خدمة الجالية العراقية في السويد.كما وتم تكريم السفير العراقي في السويد الدكتور حسين العامري من قبل معالي وزير الهجرة والهجرين العراقي بمدالية خاصة لما يقدمه من جهود وتفاني في تطوير العمل الدبلوماسي العراقي في السويد وخدماته للجالية العراقيية.   
 

19
هل أختار قوائم التوحيد أم التفريق؟

                                                                                         صبري يعقوب إيشو      

شعبنا الكلداني السرياني الآشوري تعرض عبر التأريخ لأظطهادات ومذابح ومحاولات إبادة ولا زال يتعرض في الشرق الأوسط عامة وفي العراق على وجه الخصوص وأسباب هذه الأظطهادات معروفة ومنها إنعدام  وجود قيادة شعبية و سياسية وحتى دينية موحدة لهذا الشعب المسالم و المؤمن بتعاليم الأنجيل المقدس التي تمنع حتى الرد على الأعداء والظالمين, بل تدعو إلى السماح والغفران والتواضع وتقديم الخد الآخر ولو إنه يذكر أيضاً ـ بالكيل الذي تكيلون يكال لكم ـ إلا أن هذه الآية ستطبق في يوم الدينونة وليس هنا على هذه الأرض.
ها هي أرض طور عابدين في شمال بيث نهرين قد خلت من ساكنيها بعد أن كان يسكنها مئات الآلاف من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري , فلا يقطنها اليوم سوى عن بضعة ألاف فقط . كذلك في سوريا كان العدد بنسبة 14 بالمئة من سكان سوريا وأصبح النصف وكذلك في لبنان  وأما إيران فحدث ولا حرج.أما في العراق فالوضع ليس بأفضل بل بالعكس حيث تناقص عدد أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري إلى النصف خلال العشر سنوات الماضية وهو في الطريق ليصبح وضعه كوضع شعبنا في إيران وتركيا والأسباب واضحة وماثلة أمام أعيننا ولكنها غير معلنة ويُسكت عليها كأن الأمربسيطاً و ليس مهماً .
من الأسباب الأخرى لحصول الظلم والأظطهاد علينا هي ضعفنا من خلال تفرقنا إلى طوائف وكنائس مختلفة وهناك من أبناء شعبنا ممن يريد تمزيقنا إلى مكونات وشعوب عديدة مختلفة وكأنما لسنا من رحم أم واحدة ولدتنا منذ غابر الأزمان ولو بتسميات مختلفة من اكديين وسومريين وبابليين وأشوريين ومن رحم كنيسة واحدة هي كنيسة المسيح الشرقية والتي إختلفت قياداتها ورؤسائها في وقت ما وفرقتنا إلى مذاهب زمعتقدات مختلفة ولا زلنا نعاني من مشكلة الفرقة والضعف لوجود مثل هؤلاء الناس الذين لا يهمهم سوى مشاعرهم ومصالحهم الخاصة وإشباع غرائزهم وتوجاهتهم الغير الواقعية كما وبرز هذا الأمر من خلال أقلام  بعض الكتاب المحسوبين على شعبنا ومن خلال بعض القوائم الأنتخابية ذو التوجه التفريقي بين أبناء شعبنا الواحد ـ ألكلداني السرياني الآشوري ـ حيث يرددون بأننا إخوة ويجب أن نعمل معاً وهذا الأمر هو مسألة عامة فنحن إخوة مع العرب والكورد والتركمان وغيرهم من أبناء شعبنا العراقي كالصابئة واليزيديين أيضاً , ولكن أن نكون كلداناً وسرياناً وأثوريين ,  ثلاثة مكونات مختلفة فهذا أمر مرفوض على الأطلاق من كل أنسان عاقل ومخلص وشريف وخاصة من لدن أبناء شعبنا المسكين الآيل إلى الأنقراض وهو متحد فكيف لا ونحن متفرقون ؟
لذا أدعو الأستفادة وإستغلال الفرصة الذهبية القادمةألا وهي فرصة الأنتخابات العراقية  القادمة وإختيار قائمة التوحيد والقوائم المطالبة بحقوقنا المشروعة الكاملة كشعب أصيل وليس القوائم التي تطالب بحقوقنا منقوصة .
ألقائمة التي تدعو إلى وحدة شعبنا وتتبنى مرحياً التسمية الموحدة ـ الشعب الكلداني السرياني الآشوري ـ وتطالب بحقوق هذا الشعب بالعيش الكريم وتحقيق الذات من خلال نيل الحكم الذاتي في مناطق وجوده التأريخية ليكون سيد ذاته دون تدخلات المكونات العراقية الأخرى وضمن عراق ديموقراطي فدرالي إتحادي , قائمة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري 390 .

20
ألمؤتمر الكلداني السرياني الآشوري الثاني والتطلعات المستقبلية

                                                     بقلم : صبري يعقوب إيشـــــو
                                                               
هدفين مهمين كان المؤتمر الشعبي الأول في عنكاوة في العام 2007 قد وضعهما أمام نصب المؤترين وأمام أحزاب شعبنا ومنظماته ومؤسساته المختلفة وهذان الهدفان هما :
أولاً, توحيد خطابنا القومي والسياسي .
 ثانياً , ألمطالبة بالحكم الذاتي لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري في مناطق سكناه التأريخية ومناطق تواجده في الوقت الحالي في وطننا العراقي الأتحادي الفدرالي.
هذان الهدفان تحققا على أقل تقدير نظرياً وشعبياً. حيث لم يبقى من يغرد خارج سرب الوحدة والتسمية الموحدة وتحقيق الحكم الذاتي إلا القلة القليلة التي لا تفكر إلا في مصالحها الذاتية أو التي لا تأثير لها , لا على الساحة الشعبية ولا على الساحة السياسية والتي لا تريد الخير لشعبنا الواحد بتسمياته ومذاهبة وأطيافه المختلفة.
فبالنسبة للتسمية الموحدة والتي تبناها المؤتمر منذ البدء قد أخذت حيزاً كبيراً في أدبيات وبرامج الأحزاب المتنفذة على الساحة وكذلك المؤسسات الثقافية والفنية والمهنية وكذلك الأعلامية بشكل خاص وأقصد التي لها وجود وتأثير في الساحة , أما ألحكم الذاتي فها هو دستور أقليم كردستان يقره بكل شفافية ووضوح وهو حق مشروع لشعبنا كما كان حق مشروع للأخوة الأكراد من قبلنا وهم الآن يتمتعون بثمار نضالهم الطويل بأقليمهم الذي نحن جزء منه وفيه وجدنا السلام والأمان والملجأ الأمين حين تعرضنا للظلم والأضطهاد والأرهاب والقتل والتشريد والخطف والسلب والنهب في المناطق الأخرى من العراق .
أما ألمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري الذي كان ثمرة المؤتمر الشعبي الأول وأنبثق منه  فها هو يحقق إنجازات كثيرة على الأرض, والأثبات على ذلك مقدرته وتمكنه من التأثير على الرأي الشعبي العام وفوزه في تجربتين ناجحتين للأنتخابات المحلية والمحافظات وكذلك في أنتخابات أقليم كردستان وهذا الفوز ليس إلا نتيجة عمله الدؤوب في تحقيق ألأهداف التي أقرها المؤتمرالشعبي الأول .
ألآن جاءت المرحلة الهامة والصعبة في تحقيق تطلعاتنا وأهداف شعبنا على الأرض, وكل ذلك متعلق بالمؤتمر الشعبي الثاني في بداية كانون الأول 2009 وكيفية التحضير له وبرنامجه وأهدافه وكيفية تحقيق هذه الأهداف.
ألكل يترقب وينتظر ما سيتمخض عنه المؤتر ,وماذا ستكون مقرراته ؟
على المؤتمر القادم أن يكون أفضل من المؤتمر الأول وذلك بتفادي الأخطاء والأستفادة من الخبرة والتجربة المكتسبة طوال هذه الفترة بين المؤتمرين,ووجود لجنة تحضيرية عقدت الكثير من الأجتماعات والجلسات وأقامت الأتصالات بالكثير من أحزاب وقوى ومنظمات شعبنا في الداخل وفي الخارج وأهم من ذلك إتصالاتها بأبناء شعبنا في الداخل .
بالتأكيد أخذت اللجنة التحضيرية كافة التدابير لأنجاح المؤتمر, ودعوة المندوبين المميزين والكفوئين  إلى المؤتمر ممن يمثلون أكبر شريحة من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وكذلك وسائل الأعلام المختلفة لتغطية المؤتمر وممثلي الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني لتكون شاهداً  على شفافية وديموقراطية المؤتمر.
ما هي تطلعاتنا من المؤتمر القادم؟
تطلعاتنا ليست مستحيلة وليست صعبة التحقيق , بالعكس فهي مطاليب شرعية وواقعية ,منها:
إتمام مسيرة الوحدة القومية لشعبنا بدون تهميش أي طرف أو طيف من أطيافه بتسمياته المختلفة ومذاهبه المتعددة.
توحيد الخطاب القومي وبالتفاهم مع أكثرية الأحزاب والمنظمات والمؤسسات لشعبنا وفتح حوار مع كنائسنا ورجال الدين لما لهم من دور وواجب في نشر كلمة الله وتوحيد كنيسة المسيح التي كلنا ننتمي إليها .
دراسة كيفية تحقيق مطاليبنا في التسمية الموحدة أو بوحدة شعبنا رغم كل الخلافات والأختلافات وكذلك تثبيت مطلب الحكم الذاتي لشعبنا في دستور العراق الفدرالي الموحد على غرار ما جاء في دستور أقليم كردستان.
ألعمل على ربط مناطق شعبنا المختلفة مع بعضها البعض  وحسب ما يقره الدستور العراقي
ودستور أقليم كردستان .
ألمطالبة بإعطاء كوتا خاصة للشعب الكلداني السرياني الآشوري متناسبة مع أعداده في داخل وخارج العراق وكونه مكون أصيل من مكونات العراق وتثبيت ذلك في الدستور العراقي عند إقرار تعديله.
مطالبة  الحكومة بتنفيذ كافة البنود والفقرات الخاصة بشعبنا والواردة  في الدستور العراقي كالحقوق الثقافية والسياسية والأدارية وخاصة ما يتعلق منها بتعليم اللغة السريانية في المدارس الرسمية والجامعات.
وأهم من كل ذلك هو إنجاز ما لم يتم إنجازه من توصيات وقرارات إتخذها المؤتمر السابق في العام 2007 في عنكاوة.
نشد على أيادي المؤتمرين ونطلب لهم كل الموفقية.

21
ܒܝܬ  ܣܡܐܝܠ  ܘܨܘܪܝܐ   بين سميل وصوريا

 

ܒܥܗܕܐ ܝܘܢ ܠܡܬܠܐ ܕܩܫܐ ܕܗܿܝ ܩܪܝܬܐ   أتذكر مثل كاهن تلك القرية

ܕܐ̄ܡܪܗ ܡܢ ܩܕ̄ܡ ܡܫܝܬܗܿ ܡܢ̄ ܐܝܬܘܬܐ ألذي قاله قبل محوها من الوجود

ܒܟܢܘܫܝܐ ܕܥܠܝܡܘܬܐ ܕܙܟܼܘ ܡܕܝܢ̄ܬܐ    في اجتماع شبيبة زاخو

ܕܒܝܠܦܐ ܗܘܘ ܩܪܝܬܐ ܕܠܫܢ ܐܘܡܬܐ      الذين كانوا يتعلمون لغة الأم

ܘܬܘܕܝܬܐ ܬܪܝܨܬܐ ܕܥܕܬܐ ܩܕܝܫܬܐ       وتعاليم الكنيسة المقدسة

 

ܐ̄ܡܪܗܘܵܐܠܗ ܠܡܬܠܐ ܒܚܕܐ ܓܒܼܪܘܬܐ     قال مثله بكل رجولة

ܟܕ ܡܪܝ ܠܒܐ ܗܘܐ ܘܡܠܝܐ ܙܪܝܙܘܬܐ     حيث كان شجاعاً وجسوراً

ܘܒܚܕ ܙܒܢܐ ܗܘܐ ܕܜܠܘܡܝܐ ܘܙܕܘܥܬܐ     في عهد يسوده الظلم والخوف

ܡܡܠܠܘܠܐ ܝܗܘܚ ܗܘܐ ܒܕܝܠ̄ܢ ܬܫܥܝܬܐ   كنا نتحدث عن تأريخنا الأبي

ܘܫܡܢ̈ܢ ܢܜܝܪ̈ܐ ܘܦܪܝܫܐ ܕܝܪܬܘܬܐ        وعن أسمائنا التراثيـــــــة

ܕܒܥܠܕܒܼܒܼܢ ܒܥܐ ܠܗ ܥܒܼܕ ܫܚܠܦܬܐ      التي أراد العدو تغييرها

ܒܝܝܗܝ ܘܒܕܝܠ̄ܢ ܗܿܝ ܗܝܝܘܬܐ             مع تغيير هويتنا القومية

 

ܡܬܠܐ ܡܘܚܙܐܠܗ ܩܬܢ ܠܒܼܝܒܼܘܬܐ       ألمثل أعطانا الجرأة والأقدام

ܐܦ ܡܠܐܠܗ ܟܝܢܢ ܡܢ ܟܫܝܪܘܬܐ        وملأ نفوسنا حماساً

ܘܝܘܗܒܼܠܗ ܚܝܠܐ ܠܥܠܝܡ̈ܐ ܘܥܠܝܡܬ̈ܐ     ومنح الشبيبة ألقوة والعزم

ܘܡܘܣܓܼܐܠܗ ܒܠܒܝܗܝ ܚܘܒܐ ܘܐܘܝܘܬܐ     وغمر قلوبها بالحب والوئام

ܘܗܕܟܼ ܚܕܝܘܬܐ ܥܡ ܗܝܡܢܘܬܐ           وكذلك ألوحدة والأيمان


ܩܫܐ ܐ̄ܬܝܐ ܗܘܐ ܒܚܕܐ ܣܥܘܪܘܬܐ     ألكاهن كان في زيارة رعوية

ܫܡܗ ܚܢܐ ܗܘܐ ܡܢ ܢܝܢܘܐ ܡܕܝܢܬܐ   إسمه حنا من مدينة نينوى

ܡܢ ܒܬ̄ܪ ܝܘܡܢ̈ܐ ܕܥܪܗ ܠܕܗܿܘ ܒܝܬܐ   بعد أيام عاد إلى قريته

ܕܪܥܝܐ ܗܘܐ ܩܬܗ ܘܫܩܝܠܐ ܘܠܝܬܐ    التي كان راعيا ومسؤولا عليها

ܕܬܫܡܫܬܐ ܕܐܪܥܐ ܘܐܦ ܫܡܝܢܝܬܐ     وخادما أرضيا وسماوياً لأبنائها

ܘܕܒܼܚܬܐ ܕܦܓܼܪܐ ܐܦ ܢܦ̮ܫܢܝܬܐ        ومضحيا جسدياً وروحياً

ܟܕ ܝܠܝܦܐ ܝܗܘܐ ܒܫܘܓܼ̄ܠܐ ܕܐܣܝܘܬܐ  لأنه كان يتقن الطبابة

ܥܡ ܕܪܓܼܗ ܦܪܝܫܐ ܕܪܓܼܐ ܕܟܗܢܘܬܐ   بالأضافة إلى درجته الكهنوتية

 

ܒܚܕ ܝܘܡܐ ܕܩܝܜܐ ܒܢܫܡܬܐ ܕܩܝܕܡܬܐ مع نسمة صباح يوم صيفي

ܗܿܝ ܡܬܐ ܕܨܘܪܝܐ ܫܠܝܬܐ ܘܒܣܝܡܬܐ    في قرية صوريا الهادئة

ܚܘܪܕܝܬܐ ܒܚܩܠ̈ܐ ܘܓܢ̈ܐ ܘܟܠ ܙܪܘܥܬܐ ألمحاطة بالحقول والجنان

ܒܘܪ̈ܕܐ ܘܫܘܫܢ̈ܐ ܘܜܝܪ̈ܐ ܘܚܝܘܬ̈ܐ     بالزهور والطيور والحيوانات

ܪܓܼܫܠܗܿ ܡܢ ܫܢܬܐ ܠܩܠ ܓܪ̈ܓܘܡܝܬܐ فاقت القرية على أصوات الرعد

ܠܩܠܐ ܕܨܪܚܐ ܘܙܝܢ̈ܐ ܘܪ̈ܕܝܬܐ       على ألصراخات وصوت المدرعات

ܕܦܠܚ̈ܐ ܡܙܘܝܢ̈ܐ ، ܡܠܝ̈ܐ ܡܢ ܚܡܬܐ  أصوات جنود مدججة بالسلاح

ܒܦܘܩܕܢ ܕܐܚܝܕܐ ܕܠܐ ܣܟܼ ܪܚܡܘܬܐ  بأمر الضابط عديم الرأفة

ܥܒܼܪܗܘܢ ܠܒܬܘܬ̈ܐ ܒܪ̈ܘܡܚܐ ܘܬܘܦܬ̈ܐ دخلوا البيوت بالرماح والسلاح

ܦܘܠܜܠܗܘܢ ܠܝܠܕ̈̄ܐ ܘܥܡܝܗܝ ܝܡܬ̈ܐ  أخرجوا الأمهات ومعهن الأطفال

ܘܟܠܗܘܢ ܐܢ̈ܝ ܪ̈ܒܐ ܘܙܥܘܪ̈ܐ ܘܣܒܼܬ̈ܐ   وجميع الكبار والصغار والمسنين


ܘܫܦܝܠ̈ܐ ܘܟܪ̈ܝܗܐ ܥܡ ܐܪ̈ܡܠܝܬܐ    والمقعدين والمرضى والعجزة

ܐܦ ܫܒܼܪ̈ܐ ܕܡܝܚ̈ܐ ܒܓܘ ܕܪ̈ܓܘܫܝܬܐ   والأطفال الراقدين في المهد

ܟܘܦܫܝܠܗܘܢ ܟܠܗܘܢ ܒܚܕܐ ܩܘܒܘܚܬܐ جمعوهم كلهم بمجموعة واحدة

ܒܡܚܝܬܐ ܕܐܩܠ̈ܐ ܘܠܘܟܡ̈ܐ ܕܐܝܕܬ̈ܐ    بالركل واللكمات ساقوهم

ܒܚܒܪ̈ܐ ܫܚܬܢ̈ܐ ܘܒܪܝܩܬܐ ܠܦܐܬܐ     وبكلام بذئ والبصاق جلبوهم

 
ܩܫܐ ܚܘܦܜܠܗ ܕܝܕܥ ܠܥܠܬܐ       ألكاهن يجاهد ليعرف السبب

ܕܡܟܠܐ ܠܜܠܘܡܝܐ ܘܐܗܐ ܩܫܝܘܬܐ   ليوقف الظلم والقساوة

ܐܠܐ ܐܦ ܗܿܘ ܡܘܬܒܼܐ ܒܩܕ̄ܡܝܘܬܐ     لكنه وضع في المقدمة

ܕܠܐ ܚܕܐ ܗܡܙܡܬܐ ܘܕܠܐ ܡܫܐܠܬܐ    من دون سؤال أو كلام

ܦܫܠܗܘܢ ܚܒܼܝܫ̈ܐ ܒܣܜܒܠܐ ܕܬܘܪ̈ܬܐ  حبسوا في أسطبل حيوانات

ܒܩܠ̈ܐ ܒܩܥܝܐ ܘܐܦ ܦܪ̈ܦܠܝܬܐ        بأصوات تنادي, وتوسلات

ܕܝܠܕ̈̄ܐ ܘܝܡܬ̈ܐ ܥܡ ܐܒܼܗܬ̈ܐ          ألصبايا والأمهات والآباء

ܘܩܫܐ ܓܘ ܠܒܗ ܡܨܠܘܝܐ ܨܠܘܬܐ     والقس يصلي في قلبه

ܘܒܝܗܒܼܐ ܠܒܐ ܩܐ ܒܢ̈ܝ ܡܪܥܝܬܐ       ويواسي أبناء رعيته

 
ܒܪܡ ܕܠܐ ܪ̈ܚܡܐ، ܒܟܪܒܐ ܘܟܦܪܘܬܐ   لكن دون رحمة وبحقد

ܡܘܠܗܐܠܗ ܓܝܣـܐ ܢܘܪܐ ܕܪ̈ܣܣܝܬܐ    فتح الجنود نيران رشاشاتهم

ܥܠ ܟܢܫܐ ܕܡܬܐ ܐ̄ܣܝܪܐ ܒܫܫܠܬ̈ܐ   على سكنة القرية المقيدين بالسلاسل

ܚܕ ܒܬ̄ܪ ܕܗܿܘ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ ܡܬܠܗܘܢ ܡܝܬܐ فأستشهدوا ألواحد تلو الآخر

ܘܐܚܝܕܐ ܣܢܝܐ ܒܓܚܟܐ ܕܥܘܠܘܬܐ    والضابط المكروه يزدرئ ضحكاً

ܣܢܝܢܐ ܕܣܘܪܬ ܕܠܐ ܚܕܐ ܢܟܼܦܘܬܐ   ألحاقد على السورايي دون وجل


ܣܗܕܐ ܩܕܡܝܐ ܐ̄ܢܫܐ ܕܬܘܕܝܬܐ         والشهيد الأول كان رجل الدين

ܕܗܘܐܠܗ ܜܘܦ̮ܣܐ ܕܕܒܼܝܚ ܢܦ̮ܫܘܬܐ    الذي أصبح نموذجاً للشهادة

ܘܐܦ ܚܕܐ ܥܘܠܘܬܐ ܘܟܘܡܬ ܦܐܬܘܬܐ  وبصم وجه العدو ألأسود 

ܠܓܒܼܝܢܐ ܕܒܥܠܕܒܼܒܼܐ ܦܫ ܗܘܐ ܠܗܿ ܜܒܼܝܥܬܐ خزياً وعاراً

ܕܚܝܐ ܥܠ ܐܪܥܐ ܒܕܡܐ ܡܘܫܬܝܬܐ    ألعدو الجاثم على الأرض المروية

ܕܣܗܕ̈ܐ ܓܢ̄ܒܪ̈ܐ ܕܣܝܡܝܠܐ ܙܥܘܪܬܐ    بدم شهداء سميل الصغيرة

ܘܕܐܪܥܐ ܕܡܪܕܘܬܐ ܕܝܗܒܼܠܬܐ ܝܠܗܿ ܜܥܘܢܬܐ وأرض الحضارة المثمرة

ܩܐ ܟܠ ܐ̄ܢܫܘܬܐ ܒܥܬܝܩܬܐ ܘܚܕܬܐ     للأنسانية قديماً وحديثاً

 

ܒܬ̄ܪ ܩܫܐ ܚܢܐ ܫܩܠܗܘܢ ܣܗܕܘܬܐ     بعد إستشهاد القس حنا 

ܟܠ ܐ̄ܢܫ̈ܐ ܕܡܬܐ ܕܐܝܬܗܘܘ ܒܐܝܬܘܬܐ   نال الشهادة كل أهل القرية

ܟܠ ܚܕ ܕܫܡܥܠܗ ܡܠܐܠܗ ܟܪܝܘܬܐ   وكل من سمع بالفاجعة, حزن

ܒܪܡ ܐܡܝܢܐܝܬ ܚܝܹܐ ܗܘܚ ܡܚܝܠܘܬܐ   إلا أننا دائما نعيش الهوان

ܠܐ ܡܨܝܠܢ ܕܕܝܢܚ ܠܕܐܗ̄ܐ ܓܘܢܚܐ ܕܝܢܬܐ ولم نقدر أن ندين الجريمة

ܥܒܼܪܗ ܡܐܝ̄ܟܼ ܕܥܒܼܪܗܘܢ ܐ̄ܚܪ̈̄ܢܐ ܡܢ ܩܕ̄ܡܬܐ ألتي مضت كسابقاتها

 

ܒܗܿܘ ܝܘܡܐ ܕܩܝܜܐ ܟܦܫܠܗܘܢ ܥܝܘܬ̈ܐ في اليوم الصيفي تجمعت الغيوم

ܒܓܘ ܫܡܝܐ ܕܐܬܪܐ ܕܠܒܼܫܠܗܿ ܟܘܡܘܬܐ في سماء الوطن المسودة

ܘܡܘܒܝܢܗܿ ܚܫܐ ܘܩܪܝܜܝܩܝܘܬܐ       حيث أظهرت الحزن والنقد

ܘܡܣܠܝܬܐ ܪܒܬܐ ܘܕܝܢܬܐ ܘܦܫܡܬܐ       والألم والأدانة

 

ܓܘܢܚܐ ܡܘܕܟܼܪܐ ܦܬܚܠܗ ܒܪ̈ܝܢܬܐ    هذه الجريمة فتحت جروحا قديمة

ܕܣܒܼ̈ܐ ܘܣܒܼܬ̈ܐ ܘܕܦܝܫ̈ܐ ܒܬܘܠܬ̈ܐ       جروح الشيوخ والبتولات

ܕܚܸܝ̈ܐ ܗܘܘ ܓܘܢܚܐ ܕܣܝܡܝܠܐ ܫܠܝܡܬܐ الذين عاشوا مذبحة سميل

ܠܘܩܒܼܠ ܒܢܝ̈ ܐܘܡܬܢ ܨܗܝ̈ܐ ܠܚܐܪܘܬܐ ضد شعبنا المتعطش إلى الحرية

ܒܵܥܝܢ̈ܐ ܕܙܕܩ̈ܐ ܐ̄ܢܫܝ̈ܐ ܘܩܘܫܬܐ         طالب حق وحقوق إنسانية

ܘܚܝ̈ܐ ܝܩܝܪ̈ܐ ܕܕܥܬܝܕ ܫܪ̈ܒܼܬܐ          وحياة كريمة لأجيال المستقبل

 

ܐܝܢܐ ܒܬ̄ܪ ܗܕܟܼ ܣܓܼܐܠܗܿ ܜܪܘܢܘܬܐ   إلا أن الطغيان زاد وتضاعف

ܥܠܢ ܘܥܠ ܝܠܕ̈̄ܢ ܕܒܓܘ ܢܘܟܼܪܝܘܬܐ  علينا وعلى أبنائنا في الغربة

ܪܚܩܐ ܡܢ ܒܝܬܢ ܒܐܬܪ̈ܐ ܕܓܠܘܬܐ     بعيدا عن الوطن, في المهجر

ܐܦ ܠܐܝܘܚ ܒܝܕܥܐ ܡܘܕܝܠܗܿ ܫܠܡܬܐ  ولا نعلم كيف تكون النهاية     

ܘܕܐܟܼܝ ܒܕ ܚܙܚ ܠܕܐܗܐ ܚܕܐ ܫܪܝܬܐ   وكيف يمكن تجاوز الأمر

 

ܐܪܐ ܪܒܐ ܝܠܗܿ ܘܗܕܟܼ ܡܠܝܢܬܐ        أهل يكفينا

ܐܗܐ ܚܦܝܜܘܬܐ ܘܩܪܝܬܐ ܕܡܘܫܚܬ̈ܐ   إقامة المهرجانات وقراءة الأشعار

ܠܡܝܩܘܪܐ ܣܗܕ̈ܢ ܘܒܬܫܥܝܬܐ ܕܪܫܬܐ؟ لإكرام شهدائنا والتذكير بتأريخنا؟

ܠܵܐ، ܠܹܐ ܠܗܿ ܡܠܝܢܬܐ ܠܚܘܕܗܿ ܗܡܙܡܬܐ كلا, ألكلام وحده لا يكفي

ܐܠܐ ܒܦܘܠܚܢܐ ܘܚܕܐ ܣܒܼܪܬܐ ܕܟܼܝܬܐ   يجب العمل ووضع الهدف

ܘܚܘܒܐ ܘܚܘܝܕܐ ܒܐܘܪܚܐ ܒܗܪܢܬܐ     وبالحب والوحدة وبطريق نيرة

ܫܩܠܚ ܦܣܘܥܬܐ ܚܕܐ ܒܬ̄ܪ ܕܗܿܝ ܐ̄ܚܪܝܬܐ نأخذ  خطوة تلو أخرى

ܫܵܪܝܬܐ ܒܩܢܘܡܐ ܘܐ̄ܚܪܬܐ ܒܓܘ ܒܝܬܐ    بدأً بالذات ومن ثم بالبيت

ܝܕܥܚ ܡܢ ܝܘܚ ܘܡܘܕ ܝܠܗܿ ܒܪܝܬܐ    ونعلم من نحن وما هو الكون   

ܘܩܢܚ ܢܣܝܢܐ ܡܢ̄ ܢܝܫ̈ܐ ܕܣܗܕܘܬܐ     ونجني ثمار تجارب شهدائنا

ܕܣܗܕ̈ܢ ܓܢ̄ܒܪ̈ܐ ܘܐ̄ܚܪ̈̄ܢܐ ܐܘܡܘܬ̈ܐ     شهداء شعبنا والشعوب الأخرى

ܘܡܪܒܼܘܚ ܠܝܠܕ̈̄ܢ ܒܫܦܝܪ ܬܪܒܝܬܐ     ونربي أولادنا تربية صالحة

ܐܦ ܠܐ ܜܥܚ ܠܗܘܢ ܐܢܝ ܓܒܼܪ̈ܘܬܐ    ولا ننسى إنجازاتهم

ܘܟܠ ܦܐܪ̈ܐ ܜܒܼ̈ܐ ܕܗܘܘ ܠܗܘܢ ܒܣܗܕܘܬܐوثمارهم الصالحة ثمار الشهادة

ܕܓܢ̄ܒܪ̈ܐ ܕܐܘܡܬܐ ܒܙܒܼܢ ܪܫܝܥܘܬܐ      شهداء الأمة في عهد الطغيان

 

ܘܥܒܼܕܚ ܐܓܼܘܢܐ ܩܐ ܝܘܡ ܚܐܪܘܬܐ       ونناضل من أجل الحرية

ܠܐ ܡܢܫܚ ܠܡܬܠܐ ܕܩܫܐ ܕܗܿܝ ܡܬܐ      ولا ننسى حكمة كاهن القرية

ܕܐ̄ܡܪ ܗܘܐ ܠܗ ܩܬܢ ܒܓܘ ܕܪܬܐ ܕܥܕܬܐ  الذي قاله في حوش الكنيسة

ܕܝܠܗ ܣܘܟܠܗ ܡܢ ܥܪܒܝـــــــܘܬܐ       والذي قاله بالعربية

ܐܝܡܢ ܕܩܘܦ ܠܩܘܦ ܗܘܝܐ ܝܬܒܼܬܐ        عندما القاف تقع على القاف

ܐ̄ܡܘܪ ܠܗܿ ܕܠܒܘܟܼ ܕܠـــܐ ܙܕܘܥܬܐ        قل ما في قلبك ولا تخاف

 

ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ             صبري يعقوب إيشو

ܣـــــــــــــــܘܝـــــــــــــܕ                 ألسويــــــــــــــد





22
لنتعظ بآباء كنيستنا الكلدانية ونتوحد
                                                                                       صبري يعقوب إيشو               

ألمسيح بلاهوته وناسوته دعا إلى وحدة كنيسته وأبناء كنيسته الجامعة ولم تتوحد, بل بالعكس من ذلك حيث بين الفينة والفينة تخرج علينا بعض الهرطقات والبدع هنا وهناك معلنة عن قيام كنائس جديدة وببدع جديدة وهذا هو شأن البعض من أبناء شعبنا في هذا الوقت في خلق تسميات جديدة لشعبنا بالأضافة لما لنا من تسميات تفرقنا,  ومنهم ألقس ألبير أبونا وهناك من يؤيده ويمهر له بالعشرة امثال هنريك بدروس وسمير شبلا وغيرهما,  حيث خرج علينا ألقس ألبير أبونا المعروف بكتاباته وتآليفه الأدبية واللغوية والدينية بتسمية قديمة جديدة لشعبنا المسكين ألا وهي التسمية الآرامية وذلك من خلال مداخلاته السياسية على صفحات بعض مواقع الأنترنيت مما زاد الطين بلة رغم حسن نيته , فمن ثلاثة أسماء جعلها أربعة رغم محاولته إلغاء الثلاثة الأولى ـ الكلدانية والسريانية والآشورية ـ وإختصارها بالتسمية الآرامية والتي حسب معرفتي تفتقر إلى أية قاعدة جماهيرية.                                                                       
ونحن في بداية القرن الحادي والعشرين لماذا نأخذ برأي كاهن متقاعد شاخ به الدهر ولم يعد ذلك الباحث والكاتب المعطي في زمانه , حتى أنه كان قد ترك طقس كنيسته الكلدانية وتبع الطقس اللاتيني الكرملي ؟                             
لماذا لا نأخد بآراء وتعاليم بعض من شهداء الكنيسة الكلدانية العباقرة أمثال ألمطران ألشهيد أدي شير صاحب كلدو آثور والباترولوجية الشرقية ,والمطران ألشهيد توما أودو صاحب أكبر قاموس للغة السريانية وكتب لغوية وأدبية ودينية كثيرة وصاحب أنشودة صلاة الأمة الآثورية في كتاب زميراثا دعيتا ـ أغاني كنسية ـ ألفها عام 1916 في أورميا ونشرها ألأب شموئيل داؤد في شيكاغو عام 1928 ص 112 , وكذلك الأب الخوري بولس بيداري  الذي في حياته لم تكل يده قط عن الكتابة وعلى وجه الخصوص عن الأمة الآثورية حيث كتب قصيدة طويلة عن مذبحة سميل يقول في مطلعها.                                           
أبكي يا نفسي بألم وبالدموع وبقلب مكسور
على تمزيق أمتنا المجيدة صاحبة الوقار
ألسماء والأرض إبكيا على الجرم القاسي
سقطت آثور أم الأسود وكل الجبابرة
........
وكيف ننسى ألعلامة ألدكتور يوسف حبي وكتاباته عن وحدة شعبنا بتسمياته المختلفة وما زلت أحتفظ ببعض من كتاباته بهذا الخصوص والتي كنت أقرأها عنه من الأذاعة السريانية في بغداد في سبعينات القرن الماضي وكثيرون غيرهم.
هؤلاء كانوا النموذج الصالح والواعي الذي أخذته لمسيرة حياتي القومية والثقافية ولم يحيدوا عن تعاليم كنيستهم وكذلك انا , لذا أدعو كتابنا ومثقفينا إنصاف هؤلاء الآباء في كنيستنا الكلدانية وأخذهم كنماذج صالحة لخدمة شعبنا وأمتنا وكنائسنا.

23
ألتوراة وبرديصان والكلدان

بقلم : صبري يعقوب إيشو


لو تحدثنا عن أجدادنا الذين سموا كلداناً وهناك من يدعي بأننا من ذلك النسل نحن المقيمون في أوسلو والسويد وسدني وألقوش ومانكيش والبتاويين وديترويت  ووو , فأبقى أنا في شك كبير أن يكون هناك ما يربطني بهم  من رابط أو صلة . لأن كلمة الكدان ليست سوى تسمية أطلقت على سكان بابل في فترة ما قبل المسيح . وبعد البحث والتمحيص في مختلف القواميس والمعاجم اللغوية الصادرة قديماً كقاموس حسن بر بهلول وبر علي من القرن العاشر ألميلادي وغيرهما من القواميس الصادرة في أزمنة متأخرة كقاموس مار توما عودو وأوكين منا وغيرهما آخرون كثيرون لم أدرك معنىً لكلمة كلداني ـ كلداياـ سوى ما معناه, ألعارفون بالفلك والأبراج والسحر والتنجيم , وأطلقت بجدارة على سكان بابل قديماً لشهرتهم ومعرفتهم بهذا العلم وهذا يظهر جلياً في آثارهم ونقوشهم المكتشفة في العصور الحديثة وخاصة في القرن الماضي . حتى ما جاء بالعهد القديم والتوراة يدل على هذا المعنى ,حيث جاء في سفر دانيال ألأصحاح الثاني ـ ألآية 2 ( فأمر الملك بأن يستدعى ألمجوس والسحرة والعرافون والكلدانيون ليخبروا ألملك بأحلامه ...)                                                                 
وجاء في الآية 10 ( ..... لذلك ليس ملك عظيم ذو سلطان سأل أمراً مثل هذا من مجوسي أو ساحر او كلداني ....) وفي ألآية 12 من سفر دانيال ومن الإصحاح أعلاه جاء ( لأجل ذلك   
غضب الملك واغتاظ جداً وامر بإبادة كل حكماء بابل ). كما جاء في قاموس ألكتاب المقدس من تأليف هيئة من المختصين صدر في بيروت عام 1981 في الصفحة 785( لقد ملأوا كل مناصب الكهنوت في العاصمة بحيث أصبح أسم كلداني مرادفاً لكاهن) .وفي نفس المصدر وفي الصفحة ذاتها جاء :( كما ذكر ذلك المؤرخ هيرودوتس  وكان شعب بابل في ذلك الحين يعتقد إن هؤلاء الكهان يملكون ناصية الحكمة ولهم معرفة سحرية ومقدرة فائقة على العرافة والكهانة والتنجيم ومعرفة الغيب ). هل نحتاج إلى إثباتات ودلائل أكثر من هذه لنستدل على ما تعنيه كلمة كلداني التي أطلقت علي رغماً عني ودون علمي وموافقتي ويريد البعض جعلها هويتي وتسميتي  القومية إن شئت أو أبيت وآخر يكفرني إن تنكرت لهذه التسمية  وآخريريد تجزئتي من إخواني  السريان أو الآشوريين.     
وربما تكون هناك حاجة كبيرة وحجج قوية أكثر لإثبات هذا الأمر وما للكلدانية من مدلول, ولا يمكن إعتباره مدلولاً لقومية بقيت محافظة على وجودها وخصائصها ومقوماتها بالمفهوم الذي يريد إثباته وفرضه البعض المحسوبين على المثقفين والواعين على الكثيرين من بسطاء الشعب .                                                       
أنا من زاخو وحسب علمي ومعرفتي الصحيحة عن زاخو وأهلها , هناك الأكراد ودوماً كانوا ألأغلبية قوماً وديانةً , وبعدهم يأتي السورايي ألمسيحيون ولم اقل ألكلدان المسيحيون لأن هذا هو ألبيت القصيد حيث عشت أكثر من عشرين عاماً من عمري في زاخو وكان في زاخو أكثر من ثلاثين قرية مسيحية عدا مسيحيي محلة النصارى وأنا منها وعباسية في نفس القصبة وللأسف هاجر ألقسم الأكبر منهم بسبب الأحداث المتوالية منذ بداية الستينات  وإلى  يوم سقوط نظام صدام البائد حيث إنقلبت الآية وصارت هناك هجرة معاكسة بحثاً عن الأمن والأمان وبعد أن تم إعادة بناء بعض القرى التي كان قد هجرها أهاليها, وكان معظم مسيحيو زاخو من أتباع الكنيسة الشرقية والتي كانت تدعى ألنسطورية وحتى منتصف القرن التاسع عشر وفي عام 1850 تحولوا إلى المذهب الكاثوليكي وأصبحوا أتباعاً لبطريرك ألكنيسة الكلدانية الكاثوليكية التابعة لروما , والمقصود من هذا كله هو أنه منذ أن فطنت في الدنيا وإلى يومنا هذا لم أسمع أحداً من أتباع الكنيسة الكلدانية من قصبة زاخو قال بأنه كلداني عندما يسأل , ما أنت ؟ ما هويتك ؟ فالجواب يأتي مباشر وبدون تردد ـ آنا سورايا إيون ـ وأكثر من ذلك يقول في رده أيضاً آنا سورايا مشيحايا إيون . مما يثبت بأن كلمة سورايا لا تعني مسيحي كما جاء في بعض المصادر بل لها مدلول آخر نأتي عليه في مقال آخر. ولكن لا أنا ولا غيري يرد على هكذا سؤال بأنه كلداني ـ كلداياـ . وكلمة كلدايا تستعمل فقط في بعض الأوقات والمناسبات, أما كتسمية عمومية فلا وجود لها على الإطلاق وكذلك فرضاً لو لم يكن أحد أجدادي غير مذهبه النسطوري إلى كاثوليكي فبربكم بما كان يسمى إنتمائي القومي كما هو حال النساطرة أليوم ؟ هل سمعتم يوماً بأحد أتباع الكنيسة الشرقية يدعى كلدانياً ؟ ,بل ألعكس صحيح حيث كل أتباع الكنيسة الكلدانية في إيران وفي روسيا وفي ألكثير من قرى شمالنا الحبيب كإينشكي وبيناثا وكوماني وكل قرى مركايي التابعة لزاخو وأخرى غيرها يعتبرون أنفسهم آتورايي. سؤال آخر أطرحه هنا : كيف يعقل أن يكون الساكن منذ غابر الأزمان في قلب آشور ( موصل , تلكيف و تللسقف و كرمليش وباطنايا ومعظم قرى وقصبات سهل نينوى) غير آشوري , لكن الذي جاء من مرتفعات أرارات وهكاري ووان وكذلك المقيم في سلامس وهمدان وتبليسي وفي بعض من قرى أرمينيا وغيرها  آشورياً ؟
         
ولتحقيق اليقين كما تأكد لي بأني لست كلدانياً قومياً كما يفهمه البعض أريد أن أؤكد لغيري من الشاكين بهذا الأمر.                                                                                         
حيث لو قرأنا كتاب برديصان ألفيلسوف الذي عاش في ألنصف الثاني من  ألقرن الثاني الميلادي أي ولد في عام 154 وتوفي في 222 للميلاد والذي يقول عنه بورفيروس وهورينيموس بأن أصله من بابل وتداروس بر قونيا يذكر بأنه من حدياب ـ أربيل ـ ويؤكد ذلك ميخائيل الكبير وقداسة البطريرك زكا عيواص في كتابه ـ سيرة مار أفرام السرياني  ص 38 ـ لو قرأنا كتابه ألموسوم شرائع البلدان لبرديصان من إعدادي وترجمتي وصدر في ستوكهولم عام 1989 حيث في هذا الكتاب ترجمة حرفية ودقيقة لنسخة مما يعتقد بأنه من تأليف ألفيلسوف برديصان ونشره مع ترجمته الأنكليزية ألهولندي  دريفرس عام 1966 حيث جاء فيه ص54 ما نصه ( قال برديصان : هل قرأت كتب الكلدان الذين في بابل التي كتب فيها ما تفعله الكواكب باقترانها مع أبراج الناس وكتب المصريين التي كتبت فيها كل الأمور التي تحدث للناس ؟               
قال عويدا : قرأت كتب الكلدانية , إلا أني لا اعرف أي منها للبابليين وأي للمصريين ؟       
قال برديصان : إنه نفس العلم للبلدين .                                                                 
قال عويدا : هذا أمر معروف )  .                                                                       

( أكتبه بالكرشوني ـ بحروف عربية ـ لتسهل قراءته )
( برديصان إمّر. قرين لاخ كْثاوي دكلدايي دَبّاول , هنّون دَبهون كْثيو مانا سَعرين كَوكوي بموزاغيهون بْبيث يلدا دَبنَيناشا : وَكثاوي دأغبطايي دَبهون كثيوين زْنايي كولهون دكدشين لَبنَي ناشا .
عوّيدا إمّر . قْْرين لي كْثاوي دكَلدايوثا . إلاّ لا ياذَعنا أيلين إنّون دَبّاولايي : وأيلين دأغبطايي.
برديصان إمّر . هويو يولبانا دّثريهون أثراواثا .
عوّيدا إمّر . إيذيعا صْووثا دْهاخَنّا هي .)

وهنا أكتب هذا الأمر بنصه الأصلي باللغة السريانية .
(   ܒܪܕܝܨܢ ܐܡܪ . ܩܪ̈ܝܢ ܠܟܼ ܟܬܒܼ̈ܐ ܕܟ̈ܠܕܝܐ ܕܒܒܒܠ ؛ ܗܢܘܢ ܕܒܗܘܢ ܟܬܝܒ ܡܢܐ ܣܥܪ̈ܝܢ ܟܘ̈ܟܒܐ ܒܡ̈ܘܙܓܝܗܘܢ    ܒܒܝܬ ܝ̈ܠܕܐ ܕܒ̈ܢܝܢܫܐ : ܘܟ̱ܬܒܐ ܕܐܓ̈ܒܜܝܐ ܕܒܗܘܢ ܟܬܝܒܝܢ ܙܢܝ̈ܐ ܟܠܗܘܢ ܕܓܕܫܝܢ ܠܒ̈ܢܝ ܐܢܫܐ .           
ܥܘܝܕܐ ܐܡܿܪ . ܩܪ̈ܝܢ ܠܝ ܟ̈ܬܒܐ ܕܟܠܕܝܘܬܐ . ܐܠܐ ܠܐ ܝܕܥ ܐܢܐ ܐܝܠܝܢ ܐܢܘܢ ܕܒ̈ܒܠܝܐ : ܘܐܝܠܝܢ ܕܐܓ̈ܒܜܝܐ .     
ܒܪ ܕܝܨܢ ܐܡܿܪ . ܗܘܝܘ ܝܘܠܦܢܐ ܕܬܪ̈ܝܗܘܢ ܐܬܪ̈ܘܬܐ .                                                   
ܥܘܝܕܐ ܐܡܿܪ . ܝܕܝܥܐ ܨܒܘܬܐ ܕܗܟܢܐ ܗܝ . )                                                       
إن ما إستنتجته مما ورد بأن هناك كتب للعلوم الكلدانية والتي قد تكون بابلية , مصرية أو غيرها كأمريكية او سويدية, وفي أعمق من ذلك يذكر عويدا بأنه قرأ كتب الكلدانية كعلم أو حرفة ولم يقل كتب الكلدانيين كشعب كما يريده البعض أن يكون .                                 
 يشرفني أن أكون عضواً وشماساً أي خادماً, نشطاً ومتمكناً في  ألكنيسة الكلدانية المقدسة ولكن هذا لا يعني بأني   تنكرت لمبادئ وتعاليم كنيستي لو أحسست بأني  آثوري أو سرياني أو سورايا ألقومية كما يريد ويدعي به البعض ممن يدعون بمعرفة الحقائق ولكنها أفكار لا تجدي نفعاً بل تضر شعبنا وكنيستنا ومستقبل أجيالنا .
أمراً آخر أريد طرحه كرأي خاص ألا وهو ما يتردد من أرقام خيالية في عدد الكلدان حيث آخرها كان ما جاء به الأكاديمي الجغرافي سيروان شابا في آخر مقالة له حيث ذكر نسبة 88 بالمئة من مجموع أبناء شعبنا هم من الكلدان .له ولكل الآخرين الذين يتباهون بأغلبية القوميين الكلدانيين أقول حسب إحصائياتي إن كان يحق لي ذلك بأن عدد الكلدان ممن ينتمون للكنيسة الكلدانية هو مليون كلداني ولكن قومياً لا يتجاوز عددهم سوى عشرات الآلاف حيث إن نصف المليون أستعربوا على مر العهود السابقة وخير مثال على ذلك هو تغيير الطقس
الكنسي الكلداني إلى عربي رغم وجود نسبة كبيرة منا في دول غير عربية وعندما تسأل راعي الأبرشية عن السبب فيقول هذا هو شعبنا ,إنه لا يفهم السورث.
نصف الباقي يعتبرون أنفسهم آشوريين إن أردتم التحقق من ذلك إسألوا اتباع الكنيسة الكلدانية في إيران والقرى الجبلية وكلدان تركيا وروسيا وغيرهم وحتى أكثرية النخبة الواعية من أبناء الكنيسة الكلدانية في العراق ومنهم من تبوأ مناصب كبيرة في أحزابنا القومية الآشورية أمثال أفرام ريس الذي كان سكرتير الأتحاد الآشوري العالمي لعدة سنوات ويونان هوزايا في قيادة الحركة الديموقراطية الآثورية ولا يفوتني أن أذكر ألمؤرخ الكبير الدكتور هومز أبونا ويوسف مالك وأهم قائد في تأريخ الأمة الآشورية في العصر الحديث ألا وهو المناضل الكبير آغا بطرس الذي كان من أتباع الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية رحمهم الله, أما النصف الباقي لقد تغيرت هويتهم إلى الأمريكية والسويدية والألمانية والفرنسية وغيرها من الجنسيات . والنصف الباقي أي نصف 125 ألفاً فلا هوية لهم ولا هم يحزنون والبرهان على ما ذكرت هو ألأنتخابات التي أجريت في العراق بكل حرية بعد سقوط النظام فكم كان عدد أصوات  الكلدان هذه الأمة التي يراد أن تخلق في القرن الحادي والعشرين ميلادي.
رغم كل ذلك إن شعبنا إختار طريقه وتوحد تحت تسمية توافقية بجمع تسمياتنا الثلاث كلداني سرياني آشوري وها هو الأسم يثبت في دستور أقليم كردستان ويوم تثبيته في الدستور العراقي قريب , وأنا على يقين بأن الحكم الذاتي الذي أقره أيضاً البرلمان الكردستاني والذي هو حق مشروع لأبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري سيكون الخلاص والضمان لمستقبل أجيالنا .وحدتنا قوة لنا والأختلافات ما هي إلا إغناءاً لتراثنا وثقافتنا .



24
نتاجات سريانية في عنكاوا كوم

منذ مدة طويلة وأنا أفكر بالكتابة عن موضوع أعتبره مهما جداً لكونه يمس قيم تراثنا وتأريخنا وثقافتنا وحتى وجودنا ألا وهو ألكتابة بالسريانية وبطريقة سليمة وصحيحة .ما جعلني أن أكتب الآن هو طفح الكيل بالأخطاء
التي لا يمكن غفرانها أو التغافل عنها مما ينشر من كتابات سريانية بمواضيع وقصائد مختلفة في موقع عنكاوا كوم , هذا الموقع الذي فتح صدره وأبوابه لكل قلم ولكل فكر ولكل نقد ورد النقد كما وساهم بفعالية في فتح باب المناقشة في أمور ومواضيع مختلفة من أجل تطور الفكر واللغة والثقافة بكل أشكالها وحتى امور أخرى .
إلا أن التمادي في نشر مقالات  وقصائد شعرية  ومواضيع سريانية  مختلفة من دون التمحيص والتدقيق والرقابة اللغوية ومن دون الشعور بالمسؤولية تجاه هذا الأمرجعلني أن أكون واثقاً بأنه  لو كان ما كتب في هذا المنتدى أو الباب من موقع عنكاوا بلغة أخرى غير السريانية لما تم نشره ولما ظهر إلى الوجود ألبتة .
إن نشر هكذا مواضيع وبهذا الكم من الأخطاء اللغوية ( إملاء , قواعد وغيرها ) يعطي مردوداً معاكساً في الكثير من الأحيان أو يعطي مفهوماً غير المقصود أصلاً , عدا ما تتضمنه المواضيع من كلمات دخيلة وغريبة على اللغة السريانية وكذلك ألكتابة بحروف او ألفباء العربية مما يصعب من قراءة النص ويفقد الموضوع أو الشعر معناه وغايته . هناك أمثلة كثيرة بهذا الخصوص إلا اني لا أود ذكرها هنا بل يمكنكم مراجعتها في النصوص المنشورة في باب نتاجاتنا السريانية .
وحال الذين يكتبون بالحروف السريانية ليس بأفضل وذلك لنفس الأسباب الآنفة الذكر من أخطاء لغوية قواعدية والأملاءالصحيح وكذلك ادخال كلمات غريبة وبلغات أخرى في النصوص , وعدم الألتزام بكتابة موحدة حيث كثيراً ما ترد نصوص هي نفسها في مواضع مختلفة بإملاء وأسلوب تختلف الواحدة عن الأخرى إملائياً وقواعدياً.
هذا لا يعني بأنه ليس لدينا كتاباً ماهرين ممن يكتبون بصورة صحيحة ومطابقة للقواعد والأصول, أو إنني أستهين بالكتاب الذين يرفدون هذا الموقع ومواقع أخرى بنتاجاتهم القيمة والجيدة جداً . لدينا الكثير من هؤلاء الكتاب ولا بد من الأخذ بيدهم وتشجيعهم ونشر نتاجاتهم وتقديم الدعم لهم بكل الوسائل الممكنة . كما وأطلب من عنكاوا كوم أن تكون أكثر حرصاً وتدقيقاً لما ينشر في هذا الباب على وجه الخصوص وأن تكون لجنة أو تعين مسؤولاً متمكناً لتقييم وتعديل المواضيع المرسلة قبل نشرها وأيضاً إعادة كتابة النصوص الواردة بالكرشوني بالحروف السريانية ونشر النص بالحرفين ربما تتضاعف الفائدة وتسهل قراءة وفهم النص الأصلي وهكذا تكون قد أسدت خدمة وجهداً لتطوير لغتنا وثقافتنا ووجودنا القومي .
أكتب هذا الموضوع باللغتين السريانية والعربية  لئلا أًتهم بما اتهم الآخرين به .

صبري يعقوب إيشو
ألسويــــــــــــــــد       



ܡܦܪ̈ܝܢܘܬܐ ܒܠܫܢܐ ܣܘܪܝܝܐ ܒܥܢܟܘܐ ܟܘܡ

ܗܐ ܡܢ ܚܕ̄ ܡܬܼܚܐ ܘܐܢܐ ܒܪܢܝܐ ܗܘܢ ܕܟܬܒܼܢ ܥܠ ܚܕܐ ܨܒܼܘܬܼܐ ܪܒܐ ܐܠܨܝܬܐ ܕܐܝܬܠܗܿ ܝܣܘܪܐ ܒܝܘܪܬܢܢ ܘܡܟܬܒܼܙܒܼܢܢ ، ܡܪܕܘܬܢ ܘܐܦ ܐܝܬܘܬܢ ܘܐܗܐ ܨܒܼܘܬܼܐ ܝܠܗܿ ܟܬܒܼܬܐ ܒܠܫܢܐ ܣܘܪܝܝܐ ܒܫܒܼܝܠܐ ܬܪܝܨܐ ܘܚܠܝܡܐ.ܡܢܕܝ ܕܒܫܒܼܩܝ ܝܠܗ ܕܟܬܒܼܢ ܗܐܕܝܐ، ܝܠܗ: ܡܢܝܢܐ ܪܒܐ ܕܦܘܕ̈ܐ ܕܠܐܝܠܗܿ ܡܬܡܨܝܢܬܐ ܥܒܼܪܬܐ ܡܢܝܗܝ ܘܫܒܼܩܬܝܗܝ ܥܠ ܡܢܕܝ ܕܦܝܫܐ ܝܠܗ ܦܪܝܣܐ ܡܢ ܨܒܼܘ̈ܬܼܐ ܘܡܘܫܚ̈ܬܼܐ ܡܫܚܠܦ̈ܬܼܐ ܒܥܢܟܘܐ ܟܘܡ ، ܐܗܐ ܕܦܐ ܕܦܬܚܠܗ ܚܕܝܗ ܘܬܪ̈ܥܗ ܠܟܠ ܚܕ̄ ܩܢܝܐ ܘܠܟܼܠ ܪܢܝܐ ܘܟܼܠ ܣܬܘܪܝܐ ܘܗܦܟܼ ܣܬܘܪܝܐ ، ܐܦ ܦܬܚܬܐ ܕܬܪܥܐ ܕܕܘܪܫܐ ܥܠ ܡܠܘܐ̈ܐ ܘܨܒܘ̈ܬܼܐ ܡܫܚܠܦ̈ܬܼܐ ܡܜܠ ܫܘܘܫܜܐ ܕܪܢܝܐ ، ܠܫܢܐ ܘܡܪܕܘܬܼܐ ܒܟܠܗܘܢ ܐܕܫ̈ܐ .ܐܠܐ ܠܐ ܝܨܝܦܘܬܼܐ ܒܦܪܣܬܐ ܕܡܐܡܪ̈ܐ ܘܡܘܫܚ̈ܬܼܐ ܘܨܒܘ̈ܬܼܐ ܣܘܪ̈ܝܝܬܼܐ ܡܫܚܠܦ̈ܬܐ ܕܠܐ ܒܘܚܢܐ ܘܒܘܨܝܐ ܘܚܝܪܬܐ ܥܠ ܠܫܢܐ ܘܕܠܐ ܪܓܼܫܬܐ ܒܡܫܬܐܠܢܘܬܼܐ ܥܠ ܗܢܐ ܡܢܕܝ ܕܡܘܥܒܼܕܠܗ ܠܝ ܕܗܘܢ ܚܬܝܬܐ ܐܢ ܐܢ̈ܐ ܟܠܗܘܢ ܗܘܝܢ ܗܘܘ ܟܬܝܒܼܐ ܒܐܗܐ ܕܦܐ ܐܘ ܒܕܦ̈ܐ ܐ̄ܚܪ̈̄ܢܐ، ܒܠܫܢ̈ܐ ܐ̄ܚܪ̈ܢܐ ܣܜܪ ܡܢ ܣܘܪܝܝܐ ، ܣܟܼ ܠܐ ܦܝܫܝܢ ܗܘܘ ܦܪ̈ܝܣܐ ܘܠܐ ܐܬܝܢ ܗܘܘ ܠܐܝܬܘܬܼܐ .ܦܪܣܬܐ ܕܗܕܟܼܐ ܡܠܘܐ̈ܐ ܘܨܒܘ̈ܬܼܐ ܒܐܗܐ ܟܡܝܘܬܼܐ ܪܒܬܐ ܕܦܘܕ̈ܐ ܠܫܢܝ̈ܐ ( ܡܘܠܝܐ ، ܬܘܪܨ ܡܡܠܠܐ ܘܫܪܟܐ ) ܒܝܗܝܢ ܦܠܜ̈ܐ ܒܗܦܟܐ ܐܘ ܒܝܗܒܼܝܢ ܣܘܟܠܐ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ ܠܐ ܗܿܘ ܪܫܝܡܐ ܐܘ ܒܥܝܐ، ܣܜܪ ܡܢ ܚܒܼܝܫܘܬܼܐ ܕܐܢ̈ܐ ܡܠܘܐ̈ܐ ܘܨܒܘ̈ܬܼܐ ܠܒܢܬܩܠ̈ܐ ܢܘܟܼܪ̈ܝܬܼܐ ܐܦ ܟܬܒܼܬܐ ܒܐܬܼܘ̈ܬܼܐ ܐܘ ܐܠܦ ܒܝܬ ܕܠܫܢܐ ܥܪܒܝܐ
ܡܢܕܝ ܕܩܜܪ ܩܪܝܬܐ ܕܨܚܚ̈ܐ ܘܡܜܠܩ ܠܣܘܟܠܐ ܘܢܝܫܐ ܕܨܒܼܘܬܼܐ ܘܡܫܘܚܬܐ .ܐܝܬ ܪܒܐ ܜܘܦ̮ܣ̈ܐ ܥܠ ܗܢܐ ܡܢܕܝ ܕܠܐ ܒܥܢ ܡܕܟܼܪܢܗܘܢ ܠܐܟܼܐ ܐܠܐ ܡܨܘܬܘܢ ܩܪܘܬܘܢ ܠܗܘܢ ܒܬܪܥܐ ܕܟܬܝܒܼ̈ܬܼܐ ܣܘܪ̈ܝܝܬܼܐ . ܐܝܟܢܝܘܬܼܐ ܕܟܬܼܘܒܼ̈ܐ ܒܠܫܢܐ ܣܘܪܝܝܐ ܠܐܝܠܗܿ ܒܘܫ ܜܒܼܬܐ ܠܥܠܠ̈ܐ ܕܟܼܝܪ̈ܐ ܠܥܠ ܐܝ̄ܟܼ ܦܘܕ̈ܐ ܠܫܢܝ̈ܐ ، ܟܬܒܼܬܐ ܬܪܝܨܬܐ ܘܬܘܪܨ ܡܡܠܠܐ ܘܡܦܠܚܬܐ ܕܚܫܚ̈ܬܼܐ ܢܘܟܼܪ̈ܝܬܼܐ ܘܠܐ ܟܬܒܼܬܐ ܒܐܕܫܐ ܡܚܝܕܐ ܟܕ ܚܕ ܦܬܓܼܡܐ ܦܐܫ ܟܬܝܒܼܐ ܡܫܚܠܦܐ ܠܚܕ̄ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ ܕܡܝܢܐ ܒܕܘܟܬܼܐ ܐ̄ܚܪ̄ܝܬܼܐ ܘܗܢܐ ܠܐܝܠܗ ܣܘܟܠܗ ܕܠܝܬܠܢ ܟܬܼܒܼ̈ܐ ܟܫܝܪ̈ܐ ܘܜܒܼ̈ܐ ܕܟܬܒܼܝܢ ܒܫܒܼܝܠܐ ܬܪܝܨܐ ܘܠܦܘܬܼ ܕܝܠܝ̈ܬܼܐ ܘܩܢܘܢ̈ܐ ܓܪ̈ܡܡܜܝܩܝܐ ، ܐܦ ܢܝܫܝ ܠܐܝܠܗ ܕܡܒܨܪܢ ܡܢ ܐܝܩܪܐ ܕܟܬܒܼ̈ܐ ܒܐܗܐ ܕܦܐ ܘܒܕܦ̈ܐ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ ، ܟܕ ܐܝܬܠܢ ܪܒܐ ܡܢ  ܗܢܐ ܐܕܫܐ ܕܟܬܼܘܒܼ̈ܐ ܕܐܠܨ ܡܩܪܒܼܬܐ ܕܥܘܕܪܢܐ ܘܠܒܼܝܒܼܘܬܼܐ ܩܬܝܗܝ ܘܦܪܣܬܐ ܕܟܬܝܒܼ̈ܬܝܗܝ .

ܒܒܥܝܐ ܗܘܢ ܡܢ ܕܦܐ ܕܥܢܟܘܐ ܟܘܡ ܕܗܘܝܐ ܝܨܝܦܬܐ ܕܡܒܚܢܢܝܬܼܐ ܜܠ ܡܢܕܝ ܕܦܐܫ ܦܪܝܣܐ ܒܐܗܐ ܬܪܥܐ ܕܝܠܢܐܝܬ ܘܪܫܡܬܐ ܕܚܕܐ ܣܝܥܬܐ ܡܒܚܢܢܝܬܐ ܕܚܝܪܐ ܘܡܜܝܡܐ ܘܡܬܪܨܐ ܠܦܘܕ̈ܐ ܡܢ ܩܕ̄ܡ ܦܪܣܬܝܗܝ ܘܐܦ ܬܢܝܬܐ ܕܟܬܒܼܬܐ ܕܐܨܚܝ̈ܬܼܐ ܒܐܬܘ̈ܬܐ ܠܐ ܣܘܪ̈ܝܝܬܼܐ
ܘܦܪܣܬܝܗܝ ܒܬܪܘܝܗܝ ܐܕܫ̈ܐ ܕܟܬܝܒܼܬܐ ܠܡܬܘܣܦܢܘܬܐ ܘܡܣܓܼܝܬܐ ܕܝܘܬܪܢܐ ܘܡܦܫܜܬܐ ܕܩܪܝܬܐ ܘܡܣܬܟܠܢܘܬܼܐ ܕܨܒܼܘܬܼܐ ܒܢܝܫܐ ܕܬܫܡܫܬܐ ܕܝܘܪܬܢܢ ܘܡܪܕܘܬܢ ܘܐܦ ܐܝܬܘܬܢ ܐܘܡܬܢܝܬܼܐ .

ܐܗܐ ܨܒܼܘܬܼܐ ܒܟܬܒܼܗܿ ܗܘܢ ܒܬܪܝܢ ܠܫܢ̈ܐ، ܣܘܪܝܝܐ ܘܥܪܒܝܐ ܕܠܐ ܦܝܫܢ ܪܡܝܐ ܒܡܢܕܝ ܕܒܪܡܝܐ ܗܘܢ ܐ̄ܚܪ̈ܢܐ ܒܗ .

                                     ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ
                                  ܣܘܝــــــــــــܕ


25
وقائع التظاهرة الشعبية في ستوكهولم


في تمام الساعة الثانية من بعد ظهر يوم الاحد المصادف 25 ايار 2008 بدأت فعليات التظاهرة الشعبية امام مبنى البرلمان السويدي وسط العاصة ستوكهولم. بتقديم السيد اسكندر سهدو بالوقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء شعبنا ثم تليت كلمة الهيئة التحضيرية من قبل السيدة بهية حادودو, اعقب ذلك السيد اسكندر البتيكين رئيس الاتحاد السرياني الاوروبي بكلمة الاتحاد تضمنت الوضع العام لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري واالمطالبة بالاقرار بالحكم الذاتي لشعبنا في مناطقه التاريخية كما طالب منظمة الامم المتحدة والدول المشاركة في المؤتمر العهد الدولي الخاص بالعراق الذي ينعقد في العاصمة ستوكهولم في 29 ايار 2008 للوفاء بالتزاماتهم الاخلاقية بدعم مطاليب شعبنا بما فيها الحكم الذاتي في العراق. 
ثم تلت المنصة السيدة مونا سالين رئيسة الحزب الديمقراطي الاشتراكي السويدي والتي ركزت في كلمتها على التضمامن مع حقوق شعبنا في العراق الفدرالي الموحد, كما تطرقت في كلمتها الى مسألة حقوق المرأة في العراق ووعدت بالدفاع عن حقوقنا القومية المشروعة من خلال التأثير على المشاركين في مؤتمر العهد الدولي الخاص بالعراق.
كلمة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري القاها الاستاذ صبري يعقوب ايشو اكد على ضرورة الاقرار بالحكم الذاتي لشعبنا لكونه الضامن الوحيد لاستمرار وجود شعبنا على ارضه.
مسؤول بلدية سودرتاليا السيد اندرش لاكو التي يقطنها عدد كبير من ابناء شعبنا تطرق الى قضية المهاجرين وحقوقهم والرعاية التي يلقونها في سودرتاليا وكذلك تحدث عن طلبه من السفير الامريكي في السويد بادراج قضية شعبنا في اجندة مؤتمر ستوكهولم.
اما سيادة المطران ابلحد كلو شابو فركز على وحدة شعبنا وعلى الاعتماد على الذات في نيل حقوقنا القومية والتعايش السلمي مع كل مكونات الشعب العراقي المختلفة.
تلى ذلك كلمة السيد يلماز كريمو احد ابناء جاليتنا في السويد وعضو البرلمان السويدي عن الحزب الديمقراطي الاشتراكي.
واختتمت فعاليات التظاهرة ببرقية المجلس الكلداني السرياني الآشوري والتي تلاها السيد جبرايل ماركو، كما ابدع الفنانون حبيب موسى وعبود زازي والعازف  البارع جوزيف جاجان ببعض الاغاني القومية الحماسية التي الهبت احاسيس ومشاعر الجمهور.



26
تظاهرة شعبية كلدانية سريانية آشورية في ستوكهولم



من أجل تعريف العالم والأمم المتحدة وأوروبابقضية شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في العراق ووضعه العام وما حصل ويحصل له كل يوم من خطف وتشريد وأظطهاد وتهجير قسري , ومن اجل توحيد خطابنا القومي ومطالبتنا بحقوقنا القومية بما فيها ألحكم الذاتي في العراق , تقيم ألمنظمات والمؤسسات المذكورة أدناه تظاهرة شعبية كبيرة وذلك في الساعة الثانية من بعد ظهر الأحد 25 أيار الجاري في مينت تورييت خارج البرلمان السويدي وبالقرب من القصر الملكي السويدي وسط ستوكهولم عاصمة السويد . يبدا ألتجمع في المكان المذكور من الساعة الواحدة والنصف ظهراً لذا نهيب بكافة أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وأصدقائهم  بالحضور والمشاركة في التظاهرة الشعبية .
من شعارات التظاهرة:
نعم للحكم الذاتي للشعب الكلداني السرياني الآشوري في العراق
ألكلدان السريان الآشريون شعب واحد
ألعالم و ألأمم التحدة واوروبا إسمعوا صوت الشعب الكلداني السرياني الآشوري في العراق
ألأرهاب لا يحقق أهدافه
نؤيد حكومة المالكي بمكافحة الأرهاب
وهناك شعارات أخرى كثيرة .
ألمشاركون بالتظاهرة :
ألأتحاد السرياني الأوروبي
ألمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري ـ  مكتب السويد
الأتحاد السرياني الآثوري في السويد
ألكنيسة السريانية الأورثوذوكسية في السويد وأسكندنافيا
كنيسة المشرق الآثورية ـ ألسويد
ألكنيسة الكلدانية في السويد
للمزيد من المعلومات يرجى الأتصال بإيشعيا أفرام على الرقم 0736005869

بهية حداد 0735861770
ألمكان :               
Mynttorget - Stockholm
ألزمان :
Kl: 13:30
                                         

27
ألأب ألأديب ألشاعر
يوسف سعيد
في نادي بابل الثقافي

مساء الأحد 11 أيار كنا على موعد مع قراءات شعرية ساحرة  بمضامين كامنة في قلب شاعرنا الكبير والتي كانت تدغدغ مشاعر الحاضرين وتمتع آذانهم الصاغية إلى الألقاء الأنسيابي الرائع الذي هو أحد أسرار نجاح أي شاعر ومنهم شاعرنا الكبير الرائع ألأب يوسف سعيد فأغنى أفكارنا وأطربنا بقصائده الملونة بسلاهب النار ودفقات خيوط الجسد وبالعائدين من الرحلات البعيدة وبالصور الرائعة للحزن وللفرح ورموز يفسرها السامع بما يحسه بذاته ومن أقوال  أديبنا الكبير في معرض رده على أسئلة ومداخلات الحاضرين :ألكتابة نبع لا ينتهي وهي تنفيس للأنسان بها يتسلق إلى عوالم أخرى والركن الفاعل في تفاعيل الأنسان المختلفة .
لقد كانت حقا أمسية رائعة ربحا الحاضر وخسرها الغائب وإلى المزيد من العطاءات للأب الفاضل والأديب الشاعر يوسف سعيد ونادي بابل الثقافي .


 
 


 
 

 


28

عن الحكم الذاتي

في مدينة ستكهولم



يقيم مكتب السويد –  للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري- بالتعاون مع نادي اشور الثقافي ونادي بابل الثقافي.  ندوة سياسية عن الحكم الذاتي في مدينة ستكهولم . وذلك يوم السبت المصادف في 16  شباط  2008  في تمام الساعة الرابعة مساء على قاعة نادي اشور الثقافي في منطقة فيتيا.

محاور الندوة

1 – الوضع السياسي لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري في العراق  1921  - 2003

2 – الاعلان عن مشروع الحكم الذاتي,  مؤتمر عنكاوة,  اهم مقرارته وتوصياته

3 – مقومات الحكم الذاتي  ومزاياه

4- البنية الاساسية للحكم الذاتي


المحاضرون

1.   السيد جبرايل ماركو

2.   السيد بولس دنخا

3.   السيد صبري ايشو

4.   السيد سعيد شابو

 

الدعوة عامة للجميع

حضوركم يشرفنا

مكتب السويد

29
وفد من مكتب السويد
للمجلس الشعبي
يلتقي السفير العراقي



يوم الثلاثاء المصادف في 29 كانون الثاني 2008 التقى وفد من مكتب السويد للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري. سعادة السفير العراقي الدكتور احمد بامرني في مكتبه في مبنى السفارة العراقية  في العاصمة ستكهولم. تم تقديم شرحا مفصلا عن المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري الذي تم انتخابه في  مؤتمر عنكاوة المنعقد بتأريخ 12 – 13 اذار 2007 . كما تداول الوفد مع سعادة السفير العراقي النقاط التالية.

1.   موضوع مشروع الحكم الذاتي لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري ضمن مناطقه التأريخية في العراق. والعمل المتواصل مع جميع القوى السياسية العراقية للعمل على تثبيته في دستور العراق الفدرالي ودستور اقليم كوردستان. كضمانة دستورية وقانونية لشراكتنا السياسية في الوطن
2.   مسألة المنح والزملات الدراسية التي تقدمها الحكومة السويدية للطلبة العراقيين للتخصص في جامعاتها وضرورة ان تشمل جميع المكونات القومية بدون تمييز
3.   مطالبة الحكومة العراقية لتشديد الحراسة الامنية حول كنائسنا ومؤسساتنا القومية التي تتعرض باستمرار للتفجير من قبل الارهابين لتهجير ابناء شعبنا من العراق
4.   استعداد مكتب السويد للتعاون مع السفارة العراقية ضمن امكانياته المتاحة لتعزيز الروابط الوطنية مع ابناء الجالية العراقية في السويد.

سعادة السفير العراقي الدكتور احمد بامرني رحب بالوفد وابدى استعداده الدائم للتعاون والعمل على المساهمة في تقديم الخدمات لجميع ابناء الجالية العراقية في السويد بالرغم من الصعوبات التي يلاقيها في بطئ التعامل مع مختلف الجهات في الوطن. كما اكد تأييده لمشروع الحكم الذاتي لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري ضمن مناطقه التأريخية وشرح ايضا كيفية الاستفادة من تجربة الحكم الذاتي في بلجيكا المشابه لواقع توزعنا الجغرافي في العراق.وطلب من المجلس توجيه كتاب الى الحكومة العراقية عن طريق السفارة العراقية كمطلب من ابناء شعبنا في السويد للعمل على حماية كنائسنا ومؤسساتنا القومية وخاصة في المناطق الاكثر سخونة. كما وعد السفير للعمل على اقامة لقاءات في المستقبل مع ابناء الجالية  العراقية في اماكن تواجدهم في مملكة السويد. لتقديم المعلومات والاستماع الى اراء ومقترحات المواطنين والاجابة عل اسئلتهم ولتعزيز العلاقة بين السفارة وبين ابناء الجالية العراقية في السويد

               مكتب السويد
                                                                        للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري


   
   
   

30
أليوم فضائية كلدانية وغداً ألقوشية وبعده زاخولية و..و..

بدأنا نقرأ ونطالع هنا وهناك ما يخالج أذهان الكثير من أبناء شعبنا من أمان وأحلام وتمنيات بفتح وإطلاق قنوات تلفزيونية فضائية خاصة بمجموعة معينة أو طائفة أو حزب أو فئة من مكونات شعبنا الكلداني السرياني الآشوري ألمتشتت في بقاع العالم الواسعة وكأنما ألعملية هي تمنيات وأحلام وعملية سهلة التنفيذ.
ألا تكفي الفضائيات الموجودة حالياً ؟ منها ما هي صالحة وهادفة وتحقق الممكن , وأخرى لا تستحق الوجود والحياة لضيق أفقها وأهدافها الغير النبيلة حسب رأي الكثيرين ممن يشاطرونني الرأي .
قبل ثلاث سنوات ونيف أفتتحت اول قناة فضائية سريانية ـ بمعنى فضائية ـ في  السويد بأسم سورويو او سورايا , ومن البداية وضعت نصب عينيها هدف جمع شملنا في بوتقة واحدة بكل مكوناتنا وتسمياتنا ومذاهبنا ولم تفرق بين آشوري وكلداني وسرياني ولا بين كاثوليكي أو أرثوذوكسي أو أتباع كنيسة المشرق أو أي مذهب آخر يؤمن به أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري , بل فتحت أبوابها للجميع دون إستثناء وقدمت الكثير من البرامج باللهجات المختلفة وأستضافت شخصيات ورجال دين وثقافة وعلم وحتى مختلفي الرأي والفكر وقدمت أحلى الأغاني والموسيقى  لمختلف الفنانين.
كانت قد سبقتها ما تسمى بفضائية أسيريا سات , عفواً قناة سركون داديشو والتي لا حاجة للتعليق عليها وذكرها مع الفضائيات لأدائها الردئ مضموناً وشكلاً وهي للأسف قناة خاصة ذو أفق ضيق جداً ليتها لما وجدت وهذا رأي الشخصي بها ولا حاجة للتعليق أكثر عليها .
أما فضائية عشتار والتي سيحتفل بعد أيام بذكرى مرور سنتين على ولادتها وإنطلاقها الحقيقي من أرض الوطن, أرض الآباء والأجداد من مدينة عنكاوا . لا أستطيع القول بانها القناة النموذجية والمثالية والتي تلبي كل طموحات واماني شعبنا , إلا انها أفضل الموجود وهي بالفعل تمثل كافة مكونات شعبنا وتعبر عن مشاعره وتربطه ببعضه البعض رغم بعد المسافات والأصقاع , وهي ألمتنفس لتراثنا وثقافتنا وتأريخنا وفننا وحتى لغتنا السريانية وكنائسنا المختلفة .
رغم بعض تحفظاتي على الأمكانيات الثقافية واللغوية والفنية حيث أكثرية الكادر المنفذ يعمل بروح الهواة وهذا الأمر ليس بغريب لعدم وجود الكادر المؤهل والمتخصص بالأعلام السرياني ويمكن تطوير  هذا الجانب مستقبلاً بالممارسة والتشجيع وبالدورات التثقيفية والتعليمية .
أما قناة آشور الفضائية الناطقة بأسم الحركة الديمقراطية الآثورية كانت قناة خاصة تنطق بأسم حزب من أحزاب شعبنا وليس بالضرورة إنها كانت تعبر عن مكونات شعبنا المختلفة وكنت قد شاهدتها بضعة أيام فلم تكن بمستوى الطموح بل كانت قناة تخص فئات الشعب العراقي الأخرى أكثر مما كانت قناة تلفزيونية لها خصوصية  كلدو آشورية سريانية , فليس خافياً على احد أسباب  توقفها وخاصة المادية منها ونتمنى عودتها سريعاً لخدمة شعبنا وقضايانا القومية , ومن ذلك نستدل على أن فتح قناة فضائية ليس بالأمر الهين والسهل وتكاليفها باهظة وخاصة من الناحية الفنية والتقنية والأدارية .
لفتح قناة تلفزيونية يجب صرف ألملايين من الدولارات تكاليف بناية ومركز القناة والأستوديوهات والأجهزة الخاصة بتنفيذ البرامج وإرسالها عن طريق الأقمار حتى تصل إلى جميع أبناء شعبنا , وهناك مصاريف إضافية ودائمية ثابتة  للمواد المستعملة في التنفيذ, كالكاميرات والكاسيتات والأفلام والمسلسلات  وأهم من ذلك هو الكادر الأداري والفني ألمتفرغ والأجير وفتح مكاتب في مناطق ومدن مختلفة .
هل الكلدان أو أية فئة أخرى لوحدها مستعدة لهذه العملية الكبرى والغير مضمونة النجاح والأستمرارية ؟ أرجو من أولئك الحالمين بفضائية كلدانية أو كنسية أن يردوا , وأتمنى لهم كل خير وموفقية وليزيدو ألخير خيرين .
كما ذكرت في البداية ولئلا نطالب بفضائية ألقوشية وأخرى زاخولية وثالثة مصلاوية أتمنى أن نلتقي ونتفق على لهجة واحدة موحدة نتفاهم بها , فإن كانت قناة عشتار لا تلبي الطلب ولا تشبع رغبات المطالبين بفضائية كلدانية خاصة وهي في قلب مدينة كلدانية ـ عنكاوا ـ ورغم ان النسبة الكبيرة من كوادرها  والعاملين فيها هم كلدان , فكيف يمكن لقناة فضائية تنطلق من ديترويت ـ مشيكان ـ فرضاً , أن تلبي الحاجة وترضي المشاهد وتملي العين كما يقال .
حسب معرفتي الشخصية وإتصالاتي المباشرة وعملي منذ البداية في قناة سورويو الفضائية , إن أبواب القناة مفتوحة لكل فرد من أفراد شعبنا وبأية تسمية كان وإلى أية كنيسة إنتمى بأن يتقدم بمؤهلاته وإمكاناته في إعداد وتقديم البرامج التي تخدم شعبنا بكل مكوناته وتسمياته .
أما قناة عشتار الفضائية فليست بأقل من ذلك في فتح أبوابها ومن دون تحفظ لكل متمكن وجيد وصالح , وبرأي إن نسبة البرامج باللهجة الكلدانية مع مراسيم الكنسية للكنيسة الكلدانية التي تقدم من قناة عشتار فلها حصة الأسد .
لماذا التجني على قنواتنا الفضائية الجيدة والهادفة ؟
لا أرى وجود حاجة وضرورة لفتح قنوات فضائية أخرى خاصة بشعبنا لأنها لا يمكنها تحقيق أهدافها , لا بل تكلف مبالغ طائلة وتشتت الأمكانات والقدرات .
إعطو آراءكم , قدمو مقترحاتكم البناءة وأفكاركم الجيدة لأنتاج وتقديم برامج مختلفة تفيد وتخدم قضيتنا في نيل حقوقنا القومية المشروعة وتوحد خطابنا وتصهرنا في بوتقة واحدة , لتطوير ثقافتنا ولغتنا وتخدم كنائسنا . قدموها لصاحب الشأن مباشرة , لمسؤؤلي فضائيتي عشتار وسورويو , بالأضافة إلى تقديم الدعم المادي والمعنوي  لهما بدلاً من النقد الغير المجدي بين الفينة والفين .

31
تقرير عن الندوة السياسية
للحكم الذاتي في نادي بابل الكلداني
في مدينة اسكلستونا  ـ ألسويد ـ




في البداية افتتح الندوة السيد سعيد شابو رئيس نادي بابل الكلداني في مدينة اسكلستونا. بكلمة ترحيبية لوفد مكتب السويد للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري مؤكدا  للجميع ألعمل وبذل كل الجهود للاقراربحقوقنا القومية المشروعة متمثلة بالحكم الذاتي ضمن مناطقنا التأريخية في العراق. بعدها قدم السيد جبرايل ماركو تقريرا عن وضع شعبنا السياسي في العراق منذ تأسيسه في عام 1921 وحتى ألعام 2003 تأريخ سقوط النظام ألبعثي الشمولي في الوطن. وكيفية حرمان شعبنا من ابسط  حقوقه القومية المشروعة  مذكرا بالوثيقة التي اقرت في عمادية من قبل القيادة السياسية لشعبنا والتي تم تقديمها عام 1933 الى الحكومة الملكية للاقرار بحقوقنا القومية في العراق. وكيف كان رد الحكومة عليها  المتمثل بارتكاب اول مجزرة بحق شعبنا في بلدة سميل في تأريخ العراق الحديث. ثم تطرق الى المرسوم الذي صدر من مجلس قيادة الثورة في العهد السابق في نيسان 1972 الذي اقر بالحقوق الثقافية للناطقين بالسريانية في العراق واشكالية تطبيقه على الواقع. واخيرا تم التطرق الى تجربة الانتخابات التي خاضها ابناء شعبنا في اقليم كوردستان وفوزه باربعة مقاعد على قائمة الحركة الديمقراطية الاشورية وبمقعدين على قائمة الحزب الديمقراطي الكردستاني واهم المنجزات التي تحققت في تلك الفترة.
 السيد صبري ايشو تطرق الى اعلان مشروع الحكم الذاتي من قبل رابي سركيس اغاجان في منتصف عام 2006  الذي اكد على وحدة شعبنا الكلداني السرياني الاشوري وعل حقه المشروع بالحكم الذاتي في مناطقه التأريخية في العراق. وكيف تفاعلت جماهير شعبنا في الوطن والمهجر مع المشروع المذكور. والتي كان من اهمها نتائجه انعقاد مؤتمر ستكهولم في 6 تشرين الثاني 2006 من قبل نخبة من ابناء شعبنا. حيث قرر المؤتمرون دعم مطاليب شعبنا المشروعة المتمثلة بالحكم الذاتي بالاضافة الى ارسال وفد الى الوطن لعقد اللقاءات مع جميع احزاب شعبنا ومؤسساته القومية والكنسية والشخصيات القومية  والوطنية المستقلة مباشرة ومن اجل عقد مؤتمر عام لمناقشة مستقبلنا السياسي في العملية السياسية العراقية.  بعد اللقاءات العديدة للوفد مع الجميع توصل الى قناعة تامة الى وجود مطلب ملح من قبل الاغلبية لضرورة عقد مؤتمر في الوطن يناقش القضية القومية ويتخذ قرارات مهمة لانقاذ الموقف . وعلى ضوء ذلك تم الاعداد والتحضير لعقد مؤتمر عنكاوة في 12 – 13 اذار 2007  الذي شارك فيه أكثر من ألف مندوب من مختلف مناطق تواجد شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في الوطن وفي المهجر . بعد دراسات ومنقاشات حرة وديموقراطية على مدى يومين تم اتخاذ القرارات التالية :

1.   وحدة شعبنا الكلداني السرياني الاشوري
2.   الحكم الذاتي لشعبنا في مناطقه التأريخية في العراق
3.   وحدة خطابنا القومي
4.   تشكيل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري من 41 عضوا موزعي على الشكل التالي
•   21 عضوا من الوطن
•   10 اعضاء لاحزابنا في الوطن
•   10اعضاء لابناء شعبنا في المهجر

اما السيد بولس دنخا  فقدم شرحا وافيا عن اهم مقومات الحكم الذاتي  ألا وهي : الارض والشعب ذو الثقافة العريقة واللغة السريانية  والتأريخ المشترك والكوادر العلمية والاكاديمية التي يملكها شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في الوطن والمهجر. ثم تابع السيد بولس دنخا شارحا مزايا الحكم الذاتي التي سيحصل عليها شعبنا من استقلالية قراره وبناء جميع مؤسساته والبنية التحتية وان يكون لنا برلمانا منتخب من قبل شعبنا وحكومة ووزارات وشرطة وميزانية خاصة بشعبنا ودستور ونشيد وطني وعلم قومي يرفرف فوق جميع مؤسساتنا القومية . ثم ختم السيد جبرايل ماركو الندوة  شارحا عن العملية الديمقراطية التي سيعتمدها نظام الحكم الذاتي ومؤسساته وعن الالية الانتخابية التي ستعتمد في انتخابات الحكم الذاتي في الوطن والمهجر وعن المفاوضات التي تتم مع جميع القوى السياسية العراقية حول الاقرار بمشروع الحكم الذاتي وتثبيته في دستور العراق الفدرالي ودستور اقليم كوردستان كضمانة قانونية لشراكتنا السياسية في ادارة شؤون الوطن. بعدها تفاعل الحضور باسئلتهم ومداخلاتهم القيمة ومقترحاتهم وارائهم البنائة لاغناء تجربتنا السياسية ولتقديم افضل النتائج لابناء شعبنا في الوطن. اهم تلك المدخلات والتوصيات قدمت من قبل السيد نجيب حنا عتو والتي تضمنت الاستفادة من الفرص التأريخية واحترام نضال جميع تياراتنا السياسية وتجاربها والتفاهم والتعاون معها. كما طالب السيد نجيب احزابنا بنكران الذات والابتعاد عن المصالح الحزبية الضيقة والعمل للمصلحة العامة. واقترح على وسائلنا الاعلامية بأنواعها لتقديم برامج سياسية وتثقيفية عن وحدة شعبنا وعن الحكم الذاتي وعن العيش المشترك. واخيرا قدم توصية هامة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري للعمل على تشكيل لجنة من المتمرسين القانونيين من ابناء شعبنا لاعداد دراسة علمية ومنطقية عن مشروع الحكم الذاتي وفقا للظروف والواقع التي تلائم شعبنا في العراق. اما الدكتور وديع حنا بتي فأكد على ضرورة الاهتمام الجدي بمستوى التعليم والياته من خلال تطوير المناهج الدراسية في مدارسنا والعمل على ان تكون اللغة السريانية مادة اساسية في منهاجها , نظرا للدور الهام التي تساهم به اللغة السريانية في توحيد شعبنا وتطوير ثقافته القومية التي ستساعد على توحيد اللهجات المحكية وصقلها في لغة واحدة وموحدة لجميع ابناء شعبنا. وختمها السيد نجيب يوسف بالعمل على تفعيل مفهوم الحكم الذاتي بين اوساط شعبنا والعمل باخلاص وثقة لتقديم افضل النتائج لابناء شعبنا. والاستفادة قدر الامكان من تجارب المكونات القومية في الوطن والعمل ايضا على تجسيد مفهوم حق المواطنة في الدستور والقانون. والعمل ايضا على فصل الدين عن السياسة والابتعاد عن الاسقاطات التأريخية التي لا تتناسب مع واقعنا اليوم لنستطيع بناء مجتمع ناجح يكون مثالا لكل العراقيين.













32

تقرير عن الندوة ألخاصة بالحكم الذاتي للشعب الكلداني السرياني الآشوري في العراق ـ ستوكهولم ـ ألسويد

في مساء يوم السبت 23 حزيران 2007 أقيمت ندوة خاصة وألقيت محاضرة قيمة عن حقوق الشعب الكلداني السرياني الآشوري في العراق وأهمية تحقيق الحكم الذاتي وتنفيذ حقوق شعبنا  المشروعة . أدارا الندوة كل من لندا كبريئيل عضوة الأتحاد السرياني الأوروبي  وجبرائيل مركو عضو الهيئة التحضيرية لمؤتمر عنكاوا وذلك في قاعة كنيسة مار جرجيس للسريان الأرثوذوكس في منطقة هللوندا في ستوكهولم .
كانت البداية بالوقوف دقيقة واحدة مع أداء الصلاة الربانية عن ارواح شهدائنا الكرام بمشاركة مطران السويد والدول السكندنافية للسريان الأرثوذوكس مار يوليوس أبلحد كللو شابو وجمهور غفير غصت القاعة به .
على المنصة بدأ المطران مار يوليوس أبلحد شابو بإلقاء كلمة قيمة عن تأريخ آبائنا وعن وحدة شعبنا بكل تسمياته وعن الضحايا التي قدمها على مذبح الحرية من أجل الأيمان والحياة الحرة الكريمة وكذلك أعلن تأييد الكنيسة السريانية مطالبة شعبنا الكلداني السرياني الآشوري بالحكم الذاتي في العراق وتوحيد خطابه القومي لئلا تتكرر مآسي الماضي القريب والبعيد , منطلقاً بما يعنيه الحكم الذاتي وتقرير مصير الشعوب بموجب المادة الأولى من شرعة الأمم المتحدة حيث تحدد إدارة شعب ما لذاته في منطقة أو أقليم معين ضمن حدود الوطن ليمارس ويطور ويحافظ على حقوقه الثقافية والأقتصادية والسياسية والدينية ضمن هذه الرقعة الجغرافية .
ثم بدأت لندا كبريئيل كلمتها بنبذة مختصرة عن وضع شعبنا في الشرق منذ سقوط الأمبراطورية العثمانية والحرب العالمية الولى والضحايا والقرابين التي قدمها في هذه الحرب وحتى إتمام إتفاقية سايكس بيكو التي كانت السبب في توزيع شعبنا في عدة دول ـ ألعراق , سورية , تركيا وإيران وبعد مؤتمرات باريس ولوزان وسيفر .كما وتطرقت إلى قيام الدولة العراقية ووضع شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وخاصة مذابح سميل عام 1933 ألتي راح ضحيتها ألمئات من أبناء شعبنا الأبرياء وهجرة الآلاف خارج الحدود العراقية ونفي بطريرك كنيسة المشرق مار إيشاي شمعون إلى قبرص . بعدها تطرقت إلى نشوء حركات سياسية بسيطة للنضال من أجل حقوق شعبنا ومن أجل المحافظة على هويته ووحدته  القومية , ومن هذه الحركات خوبا وخويادا وآتور التي تم تصفيتها من قبل الستعمار البريطاني عام 1951 . وتم التطرق إلى الأحداث والأنقلابات والتغييرات التي طرأت في العراق وحتى تأريخ سقوط نظام صدام الشمولي الدكتاتوري في نيسان 2003 . ومن هذه الأحداث كانت ثورة 14 تموز عام 1958 التي  أنهت الحكم الملكي ونالت الشعوب نوعا من الحرية السياسية ولكن لم تدم طويلاً حتى كان تشرين الأسود والذي تبعه إنقلاب البعث عام 1968 وسيطر على كل أمور الحكم والسلطة ومارس الشمولية  والدكتاتورية وسياسة القمع والإرهاب والحروب , إلا انه في عام 1972 أصدر قراراُ بمنح الحقوق الثقافية للناطقين بالسريانية إلا انها بقت حبراً على ورق . وفي عام 1980 بدأ حرباً ضروس مع إيران قدم فيها شعبنا ما يزيد عن الستين ألف قتيل  في حرب لا ناقة له فيها ولا جمل , كما وأدت إلى زيادة هجرة أبناء شعبنا إلى خارج القطر ـ أوروبا , أميركا وأستراليا ودول أخرى .
كما وتحدثت لندا عن تجربة حزب حرية بين النهرين وتأسيس إتحاد بين النهرين الوطني عام 2000 في العراق , في نفس الفترة التي كانت هناك ألحركة الديقراطية الآثورية تعمل في شمال العراق في المنطقة المحمية من قوات الحلفاء بالأضافة إلى وجود أحزاب اخرى كلدانية آشورية سريانية .
ولكن بسقوط نظام صدام حدث تغيير جذري في العراق وفي كل المجالات , وبرزت على الساحة العراقية أحزاب وتنظيمات سياسية منها ما هو علماني وآخر ديني وآخر إسلامي متطرف وآخر وطني وآخر مرتبط بالمحيط الأقليمي والخارجي والتي ليس في صالحها قيام نظام حر ديمقراطي في العراق لذا صار العراق مركز إستقطاب ألأرهاب والصراعات الأقليمية والدولية , وزاد فيه العنف والأرهاب والقتل على الهوية ومن منطلق ديني وطائفي و وحصة شعبنا الكلداني السرياني الآشوري ألمسالم لم تكن بالقليلة , فشعبا عانى وما يزال يعاني من الظلم والقهر والتشريد والتهجير القسري , وهكذا تضاعفت هجرة أبناء شعبنا من المناطق الساخنة إلى ألمناطق الآمنة نسبياً وخاصة بتوفير المسكن وأسباب المعيشة برعاية رابي سركيس آغاجان وزير مالية أقليم كردستان  وخاصة عودة الكثير من العوائل إلى قراها الأصلية رغم وجود بعض الصعوبات  في إستيعاب هذه النسبة العالية من المهجرين . كما وهجر عشرات الألوف إلى خارج القطر ولا زالوا يعانون وخاصة في الدول المجاورة للعراق ـ سورية والأردن وتركية وغيرها من البلدان .
تطرقت لندا كبريئيل إلى ضرورة العمل وتوظيف كل الطاقات من أجل تحقيق الحكم الذاتي لشعبنا في مناطقه التأريخية في العراق وهذا أمر ضروري لتحقيق الديموقراطية في العراق الجديد وخاصة إثر مؤتمر عنكاوا في آذار الماضي .
بعد أن أنتهت لندا من تقديم كلمتها قدم السيد جبرائيل مركو عضو اللجنة التحضيرية لمؤتمر عنكاوا كلمته , وتركزت حول الأجراءات العملية التي أدت إلى إنعقاد مؤتمر عنكاوا ومدى النجاح الذي لاقاه وإنجازاته وما يتأمل به مستقبلاً .جاء في حديثه بأن مؤتمر ستوكهولم في العام المنصرم كان الأساس والقاعدة التي عليها إرتكزت إقامة ألمؤتمر الشعبي العام في عنكاوا في 12 و 13 آذار الماضي .
لقد مر شعبنا في مراحل عدة من أجل تثبيت وجوده وإقرار حقوقه وفي الوقت نفسه لم يتحقق له أبسط الأمور رغم الويلات والمصائب التي حلت به والتي كانت كافية لتوحيده وتوحيد خطابه السياسي . وحتى بعد سقوط النظام البائد قبل أربعة أعوام لم تتحرك أحزابنا ومؤسساتنا السياسية لتتقدم بمشروع سياسي قومي لتثبيت هويتنا القومية الموحدة وحقوقنا المشروعة بما فيها ألحكم الذاتي في مناطقنا التأريخية , وهذا ما جعل ألحركة الشعبية أن تأتي بإجراء عملي وجماهيري كبير وذلك بعقد ألمؤتمر الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في عنكاوا بمشاركة أكثر من ألف شخص ومن مختلف بقاع العالم , من الداخل والخارج  .
سبق إنعقاد  ألمؤتمرالشعبي في عنكاوا , حوارات ومحادثات بين اللجنة التحضيرية للمؤتمر ومعظم  أحزاب شعبنا وقواه السياسية والأجتماعية والدينية للتنسيق فيما بينها
من أجل إنجاحه وتحقيق أهدافه في تثبيت وحدة شعبنا القومية بتسمية مشتركة والمطالبة بالحكم الذاتي لشعبنا في مناطقه التاريخية ضمن عراق موحد وتوحيد خطابه القومي والسياسي وتثبيت هذه الأمور في دستور أقليم كردستان ودستور العراق المركزي .  وبالفعل تم إرسال مذكرتان إحداهما للبرلمان الكردستاني والأخرى للبرلمان العراقي في بغداد متضمنة حقوق ومطاليب شعبنا , كما صدر عن المؤتمر بيان ختامي فيه مقررات تؤكد على وحدة شعبنا الكلداني السرياني الآشوري ويطالب بتثبيت هذه التسمية الموحدة في دستوري العراق وكردستان  وحقه في الحكم الذاتي في مناطقه التأريخية في سهل نينوى ولا يكون منفصلاً عن مناطق وجود شعبنا في أقليم كردستان لئلا يقسم شعبنا في مناطق مختلفة ولا يمكن عندذاك تحقيق حقوقه القومية كاملة , و من أجل ترسيخ الديمقراطية في العراق وكذلك إرساء الأمن والسلام والأستقرار للشعب العراقي عموماً ولشعبنا خاصة . كما وتطرق السيد جبرائيل مركو إلى مواقف بعض الأحزاب والمؤسسات التي لا تريد الحكم الذاتي لشعبنا من خلال نظرتها الضيقة إلى الأمور ومن منطلق مصالحها الذاتية والشخصية.
في الختام تم طرح العديد من الأسئلة من قبل الحاضرين الذين إمتلأت القاعة بهم وما جلب الأنتباه النسبة العالية للمشاركة النسوية الفعالة  في هذه الندوة , وكان محور الأسئلة عن جغرافية وديموغرافية منطقة الحكم الذاتي وعن مواقف الحكم المركزي في بغداد وموقف حكومة كردستان من مطاليب شعبنا , وما هي اهمية إقامة هذه الندوات والمحاضرات , فجاءت ردود عن هذه الأسئلة وأخرى عديدة في مداخلات ومناقشات في جو إيجابي مفعم بالأمل لمستقبل هذه الأمة وشعبنا الكلداني السرياني الآشوري ...




















33
  دوراشا بثيخا في فضائية سورويو تي في TV

أنتم على موعد مع حلقة جديدة من برنامج ألحوار ألمفتوح ـ دوراشا بتيخا ـ في ألساعة السادسة من مساء السبت 16   أيار ألجاري , حيث يستضيف البرنامج ألأب الفاضل عمانوئيل يوخنا بيتو من ألمانيا والبروفسور أفرام عيسى من فرنسا لمناقشة موضوع الساعة ,ووضع شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في العراق وقضية تثبيت حقوقه  في ألدستور العراقي  ودستور أقليم كردستان من ضمنها حقه في الحكم الذاتي في مناطقه التاريخية وكذلك ما يترتب على جماهير شعبنا من عمل في مساندة شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في العراق و خاصة في الظروف التي تمر عليه في الوقت العصيب الحالي من إضطهاد وقتل وتشريد وتهديد ووعيد .
كما يمكن للمشاهدين الكرام المشاركة المباشرة في البرنامج من خلال الأتصال هاتفياً أو بإرسال الفاكس وعلى أرقام  التلفونات المعلنة أدناه أو التي ستعلن من على شاشة التلفزيون أثنا ء عرض البرنامج ألذي يقدمه صبري يعقوب إيشو ...

Tel: 0046 8 55420335 /6
Fax 0046 8554 20 337

34

                                                            ܠܡܢܐ ܗܕܐ ܒܝܫܘܬ ܓܕܐ؟ 
ܒܝܕ : ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘܿ

ܠܡܢܐ ܦܝܫܐ ܝܘܢ  ܜܠܝܡܐ ؟
ܠܡܢܐ ܡܵܘܒܕܠܝ ܗܝܡܢܘܬܐ ܘܫܠܡܐ؟
ܠܡܢܐ ، ܥܣܩܘ̈ܬܝ ، ܡܚܫܢܘ̈ܬܝ ،
ܘܐܘܪ̈ܚܝ ܝܪ̈ܝܟܼܬܐ ܠܝܬܠܝܗܝ ܫܘܠܡܐ؟
ܐܲܠܗܐ ܕܒܪܐܠܗ ܠܣܘܝܕܝܐ ، ܕܐܢܡܪܟܝܐ ܗܘܠܢܕܝܐ
ܗܿܘ ܒܪܐܠܗ ܐܦ ܠܣܘܪܝܐ ...
ܗܢܘܢ ܚܝܝܢ ، ܘܚܢܢ ܠܒܣܬܪܐ ܗܦܟܼܝܢܢ ، ܗܐ ܠܢܘܩܙܐ ܕܫܘܪܝܐ
ܗܢܘܢ ܡܠܝ̈ܢ ܜܝܒܘ̈ܬܐ ، ܘܚܢܢ ܜܥܝܢ̈ܐ ܡܚܫܢܘ̈ܬܐ .

ܐܝܟܐ ܝܠܗܿ ܩܘܫܬܐ ؟ ܐܝܟܐ ܝܠܗܿ ܙܕܝܩܘܬܐ ؟ 
ܠܒܐ ܪܒܐ ، ܐܝܕܐ ܫܦܝܥܬܐ ، ܕܠܐ ܣܢܝܩܘܬܐ
ܟܠܗܘܢ ܚܠܦܠܗܘܢ ܠܒܝܫܘܬܐ ، ܢܟܼܠܘܬܐ ،
ܠܒܐ ܥܝܩܐ ، ܥܝܢܐ ܚܫܝܟܬܐ ، ܘܚܝ̈ܐ ܕܓܒܼܝܘܬܐ ؛
ܠܐ ܚܙܝܐ ܝܘܚ ܩܕ̄ܡ ܐܩܠ̈ܢ ، ܘܠܐ ܚܝܪܐܝܘܚ ܠܪܘܚܩܐ ܘܠܕܥܬܝܕܘܬܐ
ܗܘܝ̈ܐ ܐܝ̄ܟܼ ܪܩܕܬܐ ܕܣܬܪܝܦܬܝܣ ܕܫܠܚܐ ܠܒܼܘܫ̈ܗܿ ܡܢܬܼܐ ܡܢܬܼܐ

ܫܒܼܩܠܢ ܠܐܬܪܢ ܗܘܝܠܢ ܐܟܼܣܢܝ̈ܐ
ܜܥܝܠܢ ܡܫܠܡܢܘ̈ܬܢ ܘܥܝܕ̈ܝܢ
ܦܫܠܢ ܐܝ̄ܟܼ ܢܘܟܼܪ̈ܝܐ
ܪܚܝܩܠܢ ܡܢ ܗܝܡܢܘܬܐ ، ܕܘܒܪ̈ܐ ܜܒܼ̈ܐ ،
ܘܐܣܪ̈ܐ ܐ̄ܢܫܝ̈ܐ ܘܦܫܠܢ ܓܠܘܝ̈ܐ




ܕܝܠܝܬܐ ܓܠܝܬܐ ܘܐܠܨܝܬܐ ܕܪܡܙܐ ܕܗܝܝܘܬܢ،
ܠܫܢܢ ܡܩܘܕܫܐ ܡܡܝܘܬܗ ܝܘܚ
ܡܡܠܠܘܠܐ ܝܘܚ ܠܫܢܐ ܣܘܝܕܝܐ ، ܥܪܒܝܐ ܐܢܓܠܝܙܝܐ
ܘܫܪܟܐ ܕܠܫܢ̈ܐ ، ܡܕܢܚܝ̈ܐ ܘܡܥܪ̈ܒܼܝܐ ...

ܠܐ ܝܐ ܐܚܘܢܐ ، ܠܐ ܝܐ ܚܬܐ
ܘܵܠܹܐ ܥܠܝܢ ܕܗܘܚ ܫܪ̈ܝܪܐ ܝܬܝܪ ܡܢ ܗܟܼܢ
ܐܠܨ ܥܠܝܢ ܕܩܪܚ ܘܝܠܦܚ ܘܡܣܓܼܚ ܝܘܕܥܢ
ܙܕܩ ܠܢ ܕܢܜܪܚ ܠܫܢܢ ܘܡܣܬܪܚ ܜܟܼܣ̈ܐ ܕܥܕ̈ܬܢ
ܠܐ ܡܢܫܚ ܠܥܦܪܢ ܘܗܿܝ ܡܕܝܢܝܘܬܢ ܘܡܟܬܒܼܙܒܼܢ̈ܢ
ܡܬܒܼܚ ܐܝܕܐ ܒܐܝܕܐ ، ܒܪ̈ܥܝܢܐ ܜܒܼ̈ܐ ،
ܒܐܘܪܚܐ ܕܫܠܡܐ ، ܒܚܘܒܐ ܘܐܘܝܘܬܐ
ܒܡܜܚ ܠܢܨܚܢܐ ܘܠܪܘܡܪܡܐ ...
ܘܐܢ ܠܐ، ܡܘܬܐ ܝܠܗ ܫܘܠܡــــــــــܐ ...


ܒܝܫܘܬ ܓܕܐ ألحظ التعيس    ܠܡܢܐ ܡܘܒܕܠܝ  لماذا أضعتܡܚܫܢܘ̈ܬܝ   مآسيَ     ܠܒܣܬܪܐ ܗܦܟܼܝܢܢ  إلى الوراء نعود
ܜܝܒܘ̈ܬܐ  نِعَم     ܩܘܫܬܐ حق    ܙܕܝܩܘܬܐ  ألصدق
ܐܝܕܐ ܫܦܝܥܬܐ ألسخاء  ܢܟܼܠܘܬܐ  إحتيال  ܕܥܬܝܕܘܬܐ مستقبل
ܡܢܬܐ  قطعة (جزء)  ܐܟܼܣܢܝ̈ܐ غرباء  ܡܫܠܡܢܘ̈ܬܐ  عاداتܓܠܘܝ̈ܐ  مهاجرين   ܗܝܝܘܬܐ  هوية   ܘܵܠܹܐ ܥܠܝܢ يجب علينا
ܡܣܓܼܚ  نزيد  ܡܕܝܢܝܘܬܢ  حضارتنا   ܡܟܬܒܼܙܒܼܢܢ  تأريخنا

 
     

35



ألجمعة : برنامج ألساحة المفتوحة من على فضائية سورويو


من ضمن منهاجها العام في الحملة الأعلامية التي تقوم بها فضائية سورويو في هذه الفترة التي يمر بها العراق بصورة عامة وشعبنا الكلداني السرياني الآشوري ـ ألمسيحي ـ خاصة , سيتم تقديم برنامج خاص ـ وهدا بتيخا ـ ألساحة المفتوحة باللغة العربية, مساء الجمعة 25 أيار الجاري وذلك في الساعة السابعة والنصف بمشاركة نخبة من المثقفين والمهتمين بهذا الموضوع , لألقاء الضوء على الوضع العام وتوضيح الصورة والرد على الأسئلة التي تخطرعلى بال مشاهدينا والوصول إلى نتائج وحلول وما يحق لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري  من حقوق سياسية وإدارية وثقافية وغيرها من الحقوق وخاصة تثبيت هويتنا القومية الموحدة وحق شعبنا في الحكم الذاتي في مناطقه التأريخية في الدستور العراقي المركزي ودستور أقليم كردستان والأقاليم الأخرى التي ربما تقام في العراق الفدرالي الموحد . من ضيوف البرنامج ألأستاذ أكرم ألله ويردي والأستاذ جوزيف ساووق والأستاذ أدور زينو والدكتور أدور ميرزا  والدكتور وديع بتي  والقاضي العراقي ورجل القانون ألأستاذ زهير كاظم عبود , ويعد ويقدم البرنامج صبري يعقوب يشو.

ألفاكس 0046855420337

36
دوراشا بتيخا  - سورويو تي فيTV


أنتم على موعد مع حلقة جديدة من برنامج ألحوار ألمفتوح ـ دوراشا بتيخا ـ في ألساعة السادسة من مساء السبت 19 أيار ألجاري , حيث يستضيف البرنامج ألسيد أنور آدم كوما من الدانمارك ليتحدث عن تجربته النضالية في ساحات الوغى وساحات العمل السياسي في الداخل والخارج  ومناقشة موضوع الساعة قضية تثبيت حقوق شعبنا في دستور العراق ودستور أقليم كردستان من ضمنها حقوق شعبنا في الحكم الذاتي في مناطقه التاريخية وكذلك ما يترتب على جماهير شعبنا من عمل في مساندة شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في العراق و خاصة في الظروف التي تمر عليه في الوقت العصيب الحالي من إضطهاد وقتل وتشريد وتهديد ووعيد .
كما يمكن للمشاهدين الكرام المشاركة المباشرة في البرنامج من خلال الأتصال هاتفياً أو بإرسال الفاكس وعلى أرقام  التلفونات المعلنة أدناه أو التي ستعلن من على شاشة التلفزيون أثنا ء عرض البرنامج ألذي يقدمه صبري يعقوب إيشو ...

00 46 8 554 20 335
00 46 8 554 20 336
Fax 00 46 8 554 20 337


37


38
مؤتمر ستوكهولم لدعم مطاليب شعبنا في العراق

دعت اللجنة التحضيرية لمؤتمر ستوكهولم لدعم حقوق شعبنا في العراق بما فيها ألحكم الذاتي إلى إجتماع عام لكافة المشاركين في المؤتمر العام الذي كان قد إنعقد في ستوكهولم في 15 تشرين الثاني 2006 وحضر منهم الثلاثون مشاركاً وتم تقييم ومناقشة ألمؤتمر الشعبي الذي كان قد إنعقد في عنكاوا يومي 12 و 13 آذار الماضي , سياسياً وإعلامياً وتنظيمياً وجاء التقييم العام للمؤتمر بنجاحه في تحقيق إهدافه والتوصل إلى إتخاذ قرارات جيدة وتلبي مطاليب جماهير شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في تثبيت حقوقه بوضوح في دستور العراق عند تعديله ودستور أقليم كردستان عند إقراره, وقدمت مذكرتان بهذا الخصوص لبرلماني ألعراق ألمركزي وبرلمان أقليم كردستان , كما وخلق المؤتمر حالة وعي جماهيري بين أبناء شعبنا في الوطن وفي المهجر بخصوص قضيتنا وحقوقنا القومية .
وناقش الحاضرون ألخطوات العملية التالية لتنفيذ مقررات المؤتمر في الداخل وفي ألمهجر 
وتفعيل دور الجماهير في ألأستمرارية والتواصل لتنفيذ المقررات وتوحيد ألخطاب بمشاركة الأحزاب والتنظيمات الكلدانية السريانية الآشورية .ووقف المؤتمرون كثيراً عند نقطة تمويل وأستقلالية المؤتمر , وأكدت الجنة التحضيرية التي حضر منهم كل من سامي ألمالح وشيرزاد شير وحازم كتو على إستقلالية المؤتمر وعدم وجود أي تأثير خارجي عليه مما جعل المؤتمر ناجحا ً وأن يلقى تأييداً شعبياً كبيراً , وكان لحضور رابي سركيس آغاجان وزير مالية أقليم كردستان أهمية كبرى في سير أعمال وإنجاح ألمؤتمر وساهم في إنجاحه مادياً ومعنوياً .
وكما ذكر أعضاء اللجنة التحضيرية بأن معظم الأنتقادات كانت بخصوص أمور لا تتعلق بجوهر المؤتمر ومدى تحقيقه ألأهداف التي رسمها له , وإنما تصب في إطار التنطيم وقضايا أخرى مثل عدم مشاركة الأحزاب السياسية والتنطيمات والمؤسسات لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري وقضايا أخرى ذات أهمية بسيطة . ألمؤتمر الذي كان برعاية ألمجلس القومي الكلداني السرياني الآشوري في مدينة لينشوبنك السويدية إستمر لأربع ساعات من ضمنها فترة الراحة للغداء . وفي نهاية الإجتماع تم إنتخاب هيئة  جديدة مؤلفة من 11 عضواً لتواصل العمل وإنجاز ما أتفق عليه ...















39

ألحكم الذاتي...نكون أو لا نكون ؟

                             صبري يعقوب إيشو

سؤال خطر في ذهني وربما في ذهن الكثيرين, الا وهو هل نحن شعب مؤهل لنيل حقوقه في الحكم الذاتي في العراق؟
ربما يعتقد البعض بأن الرد على السؤال هذا بسيط , وهو رد فعل طبيعي لما يخالج في ذهن كل واحد منا , ومن وجهة نظر أخرى , ألرد يكون صعباً ومعقداً .
لكني  سآخذ الأمر بطريقة أخرى , بطريقة  بعيدة عن العاطفة والمشاعر الخاصة .
بإلقاء نظرة شاملة على واقع شعبنا في الوقت الحاضر , لرأيناه شعباً مشتتاً ممزقاً منقسمًا على ذاته في كافة مناحي الحياة , إجتماعياً , سياسياً, دينياً , ثقافياً وإقتصادياً, وهذا بفعل الظروف والأحوال المختلفة التي مرت عليه عبر العصور .
 إذا قمنا بتحليل كل ناحية من هذه النواحي المختلفة حسب واقع مجتمعنا وشعبنا لرأينا ألفوارق الأجتماعية لا تعد ولا تحصى , فهناك ألمنفتح وهناك ألمنغلق والمتحفظ والرجعي في السلوك الفردي والجماعي .
هناك المتعلم وخاصة أولئك الذين في المدن وفي المهجر لكنه متزمتاً بتصرفاته ومحافظاً جداً ولا يعطي حتى للمرأة حقها الطبيعي ولا يستسيغ نمط الحياة الجديدة والمعاصرة .
كما وسنورد الأختلافات السياسية بين كافة فئات شعبنا , فهناك من يحمل افكاراً يسارية إلا أنه لا يستطيع الخروج من نمط الحياة الأجتماعية البالية , وآخر يحمل افكاراً قومية ولا يقبل الأنفتاح على المجتمعات الأخرى وبهذا يكون يحمل فكرا عنصرياً شوفونياً لايخدم تطور قضية شعبنا . هناك أحزاب سياسية لها أهداف أكبر من حجمها بكثير وليس لها المقدرة على أستقطاب الجماهير بفعل ضعف إمكاناتها وممارساتها وخاصة في مجال تطبيق الديمقراطية فيما بينها ومع كوادرها . فالقيادات لها نظرة فوقية والقاعدة محرومة من ممارسة حقها في الديمقراطية . كما إني لا أرى إختلافات فكرية بالمعنى الصحيح بين هذه الأحزاب سوى ما  هو موجود من خلافات شخصية وعشائرية وطائفية وحتى مناطقية او أسباب أخرى لخلافات تافهة .حيث لو كان هناك خلافات آيديولوجية وفكرية في سياسة هذه الأحزاب , لكان هناك إيمان بالعمل السياسي الصحيح , واحترام الفكر الآخر وتطبيق مفهوم ـ كل شئ من أجل الشعب  ـ وتحقيق الأهداف بالوسائل الأصولية المختلفة .
أما الخلافات الدينية فلا أريد التعمق فيها لأنها خلافات قديمة ومتأصلة في كنائس شعبنا , وحلها يكون بالعودة إلى الجذور والبدء بالممارسات العملية كتوحيد الأعياد والمناسبات وإقامة الندوات المشتركة والمحاضرات الدينية التي في النهاية تصب في قالب الروحانيات وكذلك ما يخدم الأنسان في الحياة العامة. ليكن شعارنا جميعاًألدين لله والوطن ـ أرضاً وشعبا  ـ   للجميع . أما الخلافات الثقافية فهناك ألعامة وهناك ألخاصة , فمن الخلافات العامة ,  ثقافة المدن وثقافة القرى , ثقافة الوطن وثقافة المهجر , اما الخلافات الخاصة فهناك كيفية نشر الثقافة القومية والوطنية  ووسائل  تطبيق وإيصال هذه الثقافة  لأبناء شعبنا والشعوب الأخرى . هناك إختلافات  في قراءة التأريخ و كما وهناك من يستسيغ ثقافة الغرب والأنفتاح
 وآخرون يؤمنون بالتراث والتقاليد البالية و من دون إعطاء فرصة للتطور والتقدم في هذا المجال .هناك من يحمل الشهادات العالية وذو ثقافة عالية ولكن لا ألشهادات ولا ألثقافة  العالية تخدم قضيتنا القومية وحقوقنا بشئ , وإنما في أغلب الأحيان تصب في  بوتقة خدمة الشعوب والثقافات الأخرى .
هذه الأمور كلها تنطبق على الوضع الأقتصادي . بصورة عامة يتبع ألوضع الأقتصادي لأبناء شعبنا أينما كان , الوضع العام لدول وشعوب مناطق وجوده . أما وضع العراق في الوقت الحالي فهو وضع شاذ وإستثنائي ,  ويتصف بالضعف والهوان وانعدام الأمن  والأمان نتيجة الحروب والممارسات التي قام بها ألنظام الدكتاتوري والشمولي ألسابق في العراق .
 لكن شعبنا الآن يعيش مرحلة الهجرة المعاكسة وإعمار القرى التي كانت قد دمرت إبان العهد البائد , ولكن هذه الهجرة المعاكسة لا يمكن أن تكون ثابتة ودائمية , فقط لوجود السكن , فلكي يعيش الناس , عليهم ألعمل , والأعمال تحتاج إلى مشاريع إنتاجية وخدمية مختلفة وهذا ما تفتقر إليه مناطق سكنى أبناء شعبنا في القرى والأرياف وعلى وجه الخصوص ألقرى ألمعاد بناؤها .
هذه الأمور والأختلافات وما ورد من سلبيات في وضع شعبنا الذي لحد الآن لم أتطرق ولم أذكر شيئاً عن إسمه أو تسميته التي أومن شخصياً  بها أو ألمتداولة بكل الأتجاهات ومن جميع الفئات والأطراف وكل حسب معرفته او أهوائه أو إجتهاداته , فهناك من هو قصير النظر ولا تهمه المصلحة العامة ويريد فرض التسمية التي تروق له . هناك من يساير الأكثرية وينادي بوحدة شعبنا بتسمياته المختلفة . هناك من لا يؤمن بأننا شعب واحد , بل شعوباً مختلفة ويصر على ذلك ويطالب بتثبيت هذا الأمر في دستور العراق ودساتير الأقاليم .
هناك إختلافات جوهرية أخرى بين فئات وأحزاب وطوائف شعبنا وخاصة ما يتعلق بحقوقنا القومية بالحكم الذاتي , فهناك من يطالب ويجاهد من أجل هذا الحق وأينما يكون هذا الحكم الذاتي مرتبطاً بالمركز أم بأقليم كردستان , وهناك من لا يريد ألحكم الذاتي لأنه يعتبره فوق مستوى أستحقاقات شعبنا وكذلك هناك من يكتفي بإدارة محلية في مناطق وجود شعبنا بكثافة مطلقة . إن من يطالب بحكم ذاتي في سهل نينوى وآخر يريده في المثلث الآشوري من الزاب إ لى نهر دجلة والآخر يريده في كل مكان تواجد شعبنا في العراق .
لتحقيق مطالبنا بالحكم الذاتي وممارسة حقوقنا السياسية والثقافية والدينية وغيرها, يجب أن نكون مؤهلين لذلك .أين نحن من مواصفات شعب متأهل لنيل حقوقه القومية والسياسية ؟
إننا نحتاج إلى أرض تجمعنا ـ كما تجمع الدجاجة فراخها تحت جناحيها ـ من أنجيل مرقس ـ
وهذا الأمر ليس بالوضوح الكامل . لنا سهل نينوى وقرى عديدة ذات كثافة سكانية لا بأس بها في هذه المناطق وكذلك في محافظة دهوك وأربيل . ولكن هل يكفي هذا الأمر لتحقيق الحلم ؟
للأسف لا يمكنني ألرد على هذا السؤال لأنه خارج إختصاصاتي ومعرفتي .
ألحكم الذاتي يحتاج إلى شعب يطبق ويطبق عليه ألحكم الذاتي  وشعبنا في سباق مع الزمن للحصول على فرصة لترك الوطن واللحاق بنا نحن الذين كنا السباقين في المهجر السعيد ؟؟؟
هذا المهجر الذي يأخد كل شئ ولا يعطي إلا أليسير, وخير مثال ينطبق على هذا الأمر ما قاله للأستعمار ألأسقف ألحائز على جائزة نوبل للسلام دزمون توتو من جنوب أفريقيا : أغمضنا عيوننا وفتحناها فوجدنا نسخة من الأنجيل في أيدينا حصلنا عليه من الغرباء وخسرنا ألوطن وكل شيء لهم ...؟؟؟؟
أما قضية اللغة والثقافة فحدث ولا حرج . بأية لغة نتعلم ونعلم ؟ لغة مار افرام ونرساي وأبن العبري والصوباوي أم لهجة أورميا وسلامس التي صار لنا فيها كنوز ثقافية ولغوية وتأريخية لا يمكن الأستغناء عنها أم لهجة ألقوش وتلكيف وبطنايا ام لهجة بغديدي وبرطلي وبعشيقا وسنجار ؟ بأي خط نكتب أسطرنكيلي , شرقي أو سرطو ألغربي ؟ هل لنا الكوادر الكفوءة والمؤهلة لتعليم ونشر هذه اللغة وجعلها واحدة موحدة قادرة على استيعاب كافة مواصفات اللغة المتكاملة والشاملة للحضارة والتطور العالمي ؟
اما الأعلام حيث كثرت وسائله كماً ونوعاً لدى أبناء شعبنا ومنها ألقنوات التلفزيونية المحلية والفضائية والتي  يصعب توحيد خطاب شعبنا من خلالها لأنها خاضعة لمزاجات شخصية أو حزبية او فئوية وهناك وسائل إعلام ظهرت لخدمة شعبنا بتسمياته المختلفة من قنوات فضائية ومواقع على الأنترنيت ولكنها تفتقر إلى مواصفات أخرى , منها الكادر الكفوء والأمكانات الثقافية والفنية والأعلامية وحتى ألمادية ..
ألأصعب فيما ورد كله هو تحقيق آلية  إنجاز وتطبيق ألحكم الذاتي , والعلة تكمن في كل ما اوردته أعلاه ولا يحتاج إلى تكرار سوى أن أذكر بأن العملية تحتاج إلى تضحيات ونكران الذات والأبتعاد عن المنافع الشخصية والخاصة وهذا الأمر يراد له مساحة أكبر من ان يعطى حقه بأسطر قليلة في هذه الدراسة والمناقشة . ختاماً لهذا الموضوع نأتي إلى ما هو ضروري ومهم من كل ما سبق  .
للتخلص من هذه السلبيات والأختلافات والخلافات ولأحقاق حقوقنا القومية والسياسية والثقافية والأقتصادية وغيرها , يجب في كل الأحوال ومهما كان, ألحصول على الحكم الذاتي اولاً , فبوجوده  توضع القوانين ودستورللتطبيق وليسر وينظم وفقها , فعندها تحل الأشكالات والخلافات بتطبيق الديمقراطية بصورتها الصحيحة والأخذ برأي الأكثرية كما هو معمول به في ألكثير من بلدان وأقليم العالم و وإن لم يتحقق هذا المطلب بالحكم الذاتي , فلنقرأ على شعبنا ووطننا وثقافتنا ومقومات وجودنا  ألسلام ...

40
نتاجات بالسريانية / البشارة
« في: 10:59 18/03/2007  »


41


ܥܘܠܥܠܐ..ܪܗܝܒܼܘܬܐ..ܓܠܘܬܐ... ܘܣܒܼܪܐ
         
                  ( ألترجمة العربية في الأسفل )

               ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ
 
ܡܫܐܠ ܠܥܠܝܡܬܐ ܘܥܠܝܡܐ
ܡܫܐܠ ܠܡܣܟܢܬܐ ܝܡܐ
ܘܐܢ ܒܥܬ ܡܫܐܠ ܠܟܠܗ ܥܠܡܐ
ܥܠ ܡܜܪܐ ܘܩܪܬܐ ܘܥܝܡܐ
ܕܒܨܠܝܐ ܒܟܠ ܕܘܟ ܬܡܐ
ܡܜܪܐ ܕܩܝܜܐ ܝܠܗ ܐܘ ܕܟܠ ܐܩܡܐ ؟
ܦܘܢܝܐ ܒܐܬܐ : ܠܝܬܠܗ ܫܪܫܐ ܘܠܐ ܡܜܘܟܣܐ ܪܬܼܡܐ
ܒܗܿܝ ܙܒܢ̄ܬܐ ܒܫܡܥܬ ܠܩܠܐ ܕܥܘܠܥܠܐ ܘܙܡܡܐ
ܘܡܚܝܬܐ ܕܒܪܩܐ ܘܪܥܡܬܐ ܕܪܥܡܐ

ܓܘܠܠ̈ܐ ܕܪ̈ܣܣܝܬܐ
ܡܥܘܒܝ̈ܐ ܪ̈ܕܝܬܐ
ܒܒܘܡܒ̈ܐ ܘܡܦܩܥܝ̈ܬܐ
ܦܪܣܐ ܪܗܝܒܼܘܬܐ
ܨܠܦܐ ܫܠܕ̈ܐ ܕܐ̄ܢܫ̈ܐ ܒܪ̈ܝܐ ܒܚܐܪܘܬܐ
ܬܠܚܐ ܡܫܟܢ̈ܐ ܘܒܬ̈ܝ ܗܝܡܢܘܬܐ
ܐܝܬ ܙܝܥܬܐ ܡܢ ܐܒܝܕܘܬܐ
ܒܝܕ ܪ̈ܫܘܡܐ ܕܚܠܩ̈ܐ ܒܝܫ̈ܐ ܒܢ̈ܝ ܪܫܝܥܘܬܐ
ܘܡܪ̈ܝ ܢܦ̮ܫ̈ܐ ܕܚܝܝܢ ܬܘܫܢܩܐ ܕܝܬܢܘܬܐ


ܒܐ̄ܟܼܠܐ ܘܒܫܬܝܐ ܘܒܕܡܟܼܐ ܒܬܫܘܝ̈ܬܐ
ܟܣܝ̈ܬܝܗܝ ܣܟܪ̈ܐ ܘܡܠܘܐ̈ܐ ܕܡܦܩܥ̈ܬܐ
ܠܝܬܠܗܘܢ ܪܓܼܫܬܐ ܣܜܪ ܡܢ ܫܡܥܬܐ ܕܩܠ̈ܐ ܘܩܥܝ̈ܬܐ
ܕܝܡ̈ܐ ܐܪ̈ܡܠܝܬܐ
ܐܦ ܩܪ̈ܝܬܐ ܕܙܟܝ̈ܬܐ
ܘܐ̄ܢܫ̈ܐ ܩܪ̈ܝܒܼܐ ܘܡܪ̈ܝ ܐ̄ܚܝܢܘܬܐ
ܘܥܠ ܩܠܐ ܕܢܗܪ̈ܐ ܕܡܢ̈ܐ ܕܣܗܕܘܬܐ
ܘܫܫܠܬ̈ܐ ܕܐ̄ܣܝܪ̈ܐ ܐܩܠ̈ܐ ܘܐܝܕ̈ܬܐ

ܘܐܝܡܢ ܕܦܪ̈ܩܝܢ ܡܢ ܡܓܡܪܬܐ ܕܚܕ̄ ܓܘܢܚܐ
ܘܐܝܡܢ ܕܪܓܼܫܝ ܡܢ ܫܢܬܐ ܕܚܝܒܼܘܬܐ
ܒܬܢܝ ܠܣܘܥܪܢܐ ܬܢܝܬܐ
 
ܘܡܢ ܓܢ̄ܒ ܡܜܪܐ ܒܡܨܠܝ ܚܪܨܦܬܐ
ܘܒܡܚܪ̈ܒܼܝ ܙܪܘܥܬܐ ܘܬܘܪܣܝܐ ܕܚܝܘܬܐ
ܒܟܢܫܝ ܠܐܪܥܐ ܘܡܕܟܼܝܢ ܠܗܿ ܡܢ ܐ̄ܢܫܘܬܐ
ܘܡܡܬܝ ܣܒܼܪܐ ܕܠܐܝܠܗ ܡܜܝܐ ܠܝܠܝܕܘܬܐ
ܒܩܜܠܝ ܠܣܘܟܝܐ ܙܪܝܥܐ ܒܠܒܘ̈ܬܐ
ܒܩܜܠܝ ܐܦ ܠܚܠܡܐ ܕܚܙܚ ܠܗ ܒܥܣܩܘ̈ܬܐ

ܒܐܗܐ ܙܒܼܢܐ ܕܪܫܝܥܘܬܐ
ܒܓܘ ܐܬܪܐ ܕܒܝܬ ܬܪܝ ܢܗܪ̈ܘܬܐ
ܒܫܒܼܩܝܢ ܠܢ ܕܐܙܠ̄ܘܚ ܒܓܠܘܬܐ
ܒܢܘܢ̈ܢ ܘܒܢ̈ܬܢ ܕܠܐ ܝܘܠܦܢܐ ܘܡܕܪ̈ܫܬܐ
ܟܪ̈ܝܗܢ ܠܝܬܠܗܘܢ ܐܣܝܘܬܐ
ܣܒ̈ܢ ܘܣܒܼ̈ܬܢ ܦܝܫ̈ܐ ܕܠܐ ܪܥܝܘܬܐ
ܒܐ̄ܟܼܠܐ ܠܚܡܐ ܕܣܘܢܩܢܐ ܕܝܘܡܢܐ ܕܟܼܝܪܐ ܒܨܠܘܬܐ
ܒܣܒܵܪܐ ܥܘܕܪܢܐ ܡܢ ܩܪ̈ܝܒܼܐ ܘܐ̄ܢܫܘ̈ܬܐ
ܘܟܠ ܝܘܡ ܡܚܵܝܐ ܠܬܪ̈ܥܐ ܕܐܝܙܓܕܘ̈ܬܐ
ܜܟܼ ܕܡܪ̈ܚܡܝ ܥܠܢ ܘܕܒܼܩܝ ܒܐܝܕ̈ܬܢ ܘܡܓܡܪܝ ܕܝܠ̄ܢ ܒܥܘ̈ܬ.

ܐܪܐ ܐܝܬ ܚܕ̄ ܡܢܕܝ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ ܠܘܩܒܼܠ ܐܗܐ ܒܝܫܘܬ ܓܕܐ، ܘܐܝܩܪܐ ܡܨܠܝܬܐ؟
ܗܐ ܠܐܝܡܢ, ܒܠܚܘܕ ܒܢܦܠܚ ܒܬ̄ܪ ܡܕܒܪܬܐ ܕܬܘܪܣܝܐ ܘܡܠܝܬܐ ܕܣܢܝܩܘܬܐ؟
ܗܐ ܠܐܝܡܢ ܒܚܝܚ ܡܐܝ̄ܟܼ ܥܒܼܕ̈ܐ ܕܠܐ ܚܕ̄ ܡܫܟܢܐ ܐܘ ܒܝܬܐ؟ 
ܐܚܢܢ ܒܝܵܬ̈ܢ، ܐܪܐ ܝܕܥܘܚ ܡܢܐܗܿܝ ܕܥܬܝܕܘܬܐ ؟
ܡܢܣܘܝ̈ܐ ܝܘܚ ܕܚܙܚ ܠܥܠܬܐ ܫܪܝܬܐ ؟

ܗܐ ܠܐܝܡܢ ܒܗܘܚ ܒܨܝܪ̈ܐ ܒܡܪܕܘܬܐ ؟
ܗܐ ܠܐܝܡܢ ܒܚܝܚ ܦܘܠܓܼ̈ܐ ܘܡܚܝܠܘܬܐ ؟

ܠܐ ܘܐܠܦ̈ܐ ܠܐ ، ܠܐ ܩܒܠܚ ܠܪܫܐ ܡܟܝܦܬܐ ܘܐܝܩܪܐ ܫܡܜܬܐ
ܠܐ ܩܒܠܚ ܒܚܝܘܬܐ ܕܓܠܘܬܐ ، ܢܘܟܼܪܝܘܬܐ ، ܘܡܚܝܠܘܬܐ ،
 ܓܒ̈ܐ ܘܫܘܬܐܣ̈ܐ  ܕܦܠܓܼܝ ܠܢ ، ܘܪ̈ܗܝܒܼܝܐ ܩܜܠܝ ܠܢ
 
ܐܠܐ ܒܥܚ ܠܢ ܒܝܬܐ ܚܡܐܠܢ ،
 ܚܘܝܕܐ ܡܩܘܐܠܢ ، ܦܩܘܕܘܬܐ ܡܕܒܪܐܠܢ...

ܗܫܐ ܗܘܐ ܙܒܼܢܐ، ܘܡܵܜܝܵܐ ܥܕܢܐ ،
 ܕܫܩܠܚ ܠܙܕܩ̈ܢ ܘܢܜܪܚ ܠܗܝܝܘܬܐ
ܜܒܼ ܫܦܝܪ ܝܘܡܢܐ،  ܡܢ ܣܟܼ ܙܒܢ̄ܬܐ
ܝܬܝܪ ܜܒܼ، ܐܦܢ ܡܢܵܬܐ ܠܐ ܓܡܝܪܬܐ
ܡܢ ܠܝܬܝܘܬܐ ، ܡܢ ܦܫܪܬܐ ، ܡܢ ܐܒܝܕܘܬܐ ...


ألعاصفة ..ألأرهاب..ألهجرة..والأمل...
 
صبري يعقوب إيشو

إسأل ألشاب والشابة
إسأل ألأم المسكينة
وإن أردت , إسأل العالم كله
إسأل عن المطر والبرد والغيوم
ألمنتشرة في كل مكان هناك
أهو مطر صيف أم مطر كل الفصول؟
يأتيك الرد: إنه مطرلا قاعدة له ولا نظام

عندها تسمع الرعد وصداه
وضرب البرق ورعد الرعد
إطلاقات نارية
سيارات مفخخة
بالقنابل والمفرقعات
تنشر الأرهاب
تقطع أشلاء أناس ولدوا أحرارا
تدمر المساكن وبيوت العبادة
هناك ألخوف من الأبادة
على أيدي مخططي الشر, اولاد الخطيئة
وذوي النفوس الضعيفة ألتي تعيش عذاب الذات
والتي تأكل وتشرب وتنام في فرش نوم
غطاؤها الدروع ومواد التفجير
لا يحسون سوى بأصوات الأنفجارات
وصياح الأرامل
وآهات  الطاهرات
والأهل والأقرباء
وخرير أنهر دم الشهداء
وصرير السلاسل المقيدة للمعاصم والأرجل

ومتى ما انتهوا من جرم
وأستفاقوا من نوم الخطيئة
 ألا, وكرروا الفعل تكراراً
وعوض المطر, ينزلوا الحالوب
ويخربوا الزرع وقوت الحياة
يكنسوا الأرض من البشر
ويميتوا ألأمل الذي لم يلد بعد
ويقتلوا الهدف المزروع في القلوب
وحتى ألحلم الذي نحلمه في الصعاب, يقطعوه


في هذا الزمن العسير
في بلد ما بين النهرين
يجبروننا على الهجرة.
أولادنا بدون علم ومعرفة
مرضانا بدون علاج ودواء
عجائزنا لا رعاية لهم
ألمأكل , خبزنا كفافنا اليوم
ننتظر معونة الأهل والأقرباء

وفي كل يوم و نطرق أبواب السفارات
لعلها ترحمنا و تمسك في أيدينا, وتلبي طلباتنا

يا رب, هل من حظ أسوأ من هذا ؟ وهل من حقارة أسوأ من هذه ؟
إلى متى نبقى  نبحث فقط عن قوتنا اليومي وملء حاجتنا ؟
إلى متى نحيا بالذل, بدون مسكن أو مأوى يأوينا ؟
هل نعرف ما هو مستقبلنا ؟
هل نحاول ان نعالج الأمر ونضع الحلول ؟

كلا والف كلا , لا نقبل بوطأة الراس ,
 ولا بأنتقاص الكرامة
لا نرضى بحياة الغربة , حياة الهجرة والهوان
لا نسمح للأحزاب ان تقسمنا , ولا الأرهاب يقتلنا

بل نريد بيتاً يحمينا , إتحاداً يقوينا , وقيادة نيرة  تقودنا
لقد حان الوقت لنأخذ حقوقنا ونحافظ على هويتنا
أليوم أفضل من غيره
والجزء أفضل من لا شئ ,
 وأفضل  من الضياع والهلاك ....
[/size]

42
برنامج( دوراشا بتيخا) على شاشة فضائية سورويو

أنتم على موعد لمشاهدة ألبرنامج التلفزيوني دوراشا بتيخا ألخاص بالموضوع الآني الذي يخص شعبنا الكلداني السرياني الآشوري ألا وهو مشروع الحقوق القومية والسياسية والثقافية والأدارية وما يتعلق بالمنطقة الآمنة أو مشروع الحكم الذاتي ألمطروح على الساحة جماهيرياً وإعلامياً .
هذا البرنامج سيبث مباشرة وعلى الهواء مساء السبت 24 شباط القائم في الساعة السادسة مساءاُ حسب توقيت السويد أي الساعة الرابعة مساءاً بتوقيت كرينيج , ويستضيف ألبرنامج  الأستاذ وليم آدم  والأستاذ أسكندر بيقاشا  , كما ويمكنكم المشاركة في البرنامج من خلال التلفونات والفاكس والبريد الألكتروني  أدناه والتي ستعلن من على شاشة التلفزيون أيضاً . يعد ويقدم البرنامج صبري يعقوب إيشو ...

يمكن مشاهدة سورويو تي في على القمر هوت بيرد

Hotbird Sat.
Freq:  10971 Mhz  H.
Sym.Rate 27500
Fec   3/4

ويمكن مشاهدة سورويو تي في في أميركا الشمالية

Sat.   AMC 4
101 degree West
Transponder 21
Freq: 12120 Mhz
Sym. Rate 30000
Fec 3/4
                                                 
 www.suroyotv.com
E-MAIL :  info@suroyotv.com
Tel : 00 46 8 554 20 330 /5/6
Fax : 00 46 8 554 20 337[/b][/font][/font][/size]

43
ألمعرض السرياني الأول للكتب في السويد
                                     
   صبري يعقوب إيشو
     
ألإتحاد السرياني الأوروبي ـ فرع السويد ـ بالأشتراك مع كنيسة
مار بطرس للسريان الأورثوذكس في هاللونبري في السويد أقاما معرضاً للكتب التي تخص شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وذلك في يوم السبت 17 من الشهر الحالي في قاعة كنيسة مار بطرس الرسول بغية التعريف بكتب وكتاب ومؤلفي الكتب السريانية من السريان ومن الامم الأخرى وتشجيعهم ولتثمين جهودهم وأعمالهم.
ألمطران يوليوس أبلحد شابو كلو مطران السويد ودول أسكندنافيا للسريان الأرثوذوكس إفتتح المعرض بكلمة قيمة عن أهمية الكتاب وأهمية الثقافة وخاصة ثقافة شعبنا التي خدمت الحضارة العالمية على مر العصور كما وحضر المعرض خمس بروفسورين , ثلاث منهم ألقوا كلمات في حفل الأفتتاح, منهم ألبروفسور يوسف متي إسحق من العراق ومقيم في السويد والبروفسور شابو تالاي من ألمانيا والبروفسور السويدي أولف بيوركلوند , كما وألقى ألشاعر السرياني توما يوسف قصيدة خاصة بالملفان نعوم فائق .
شارك في المعرض حوالي 25 كاتباً ومؤلفاً بمختلف المواضيع وبلغات عدة كلها تخص ثقافة وتراث وأدب ولغة شعبنا وهذا المعرض هو الأول من نوعه في السويد . حضر المعرض مئات من أبناء شعبنا للأطلاع على المعرض والتعرف عن قرب  على المؤلفين والكتاب   وعلى محتويات المعرض .
وفي المساء أقيم حفل فني ساهر دعي إليه كافة المشاركين في المعرض مع أبناء الجالية في السويد , وأحيا الحفل ألفنان ألقادم من سورية حكمت حنا والفنان أفرام رهاوي من السويد .
تم في الحفل تقديم هدية رمزية لقناة سورايا ألفضائية لدورها في نشر الوعي والثقافة القومية والمعلومة الصادقة بخصوص شعبنا .
كما وتم تسجيل حفل الأفتتاح هذا من قبل قناة عشتار الفضائية...[/b][/font][/size]




















45
دوراشا بتيخا ( ألحوار ألمفتوح ) في سورويو تي في


أنتم على موعد يوم ألسبت 13 كانون الثاني الحالي مع حلقة جديدة وخاصة جداً من البرنامج ألنصف شهري دوراشا بتيخا حيث يتمحور ألحوار عن سفرة وفد مؤتمر ستوكهولم لدعم مطاليب شعبنا في العراق إلى  العراق ولقاءاته هناك بممثلي شعبنا وتنظيماته وأحزابه وما هي مشاهدات الوفد ونقل كل ذلك لأبناء شعبنا في المهجر وما يمكن فعله عملياً في المهجر لدعم حقوق شعبنا في العراق ومنها الحكم الذاتي في مناطق تواجده التأريخية . ويمكنكم ألمشاركة مباشرة في البرنامج ألذي يبث على الهواء في الساعة السادسة مساءاً بتوقيت السويد أي الثامنة بتوقيت العراق  وذلك  من خلال التلفون والفاكس والبريد ألألكتروني المذكورة ادناه .
ألبرنامج من إعداد وتقديم صبري يعقوب إيشو.

ألتلفون هو
0046855420335
0046855420336
فاكس0046855420337 
Info@suroyotv.com[/b]

46



48
شكر وتقدير للمواساة بفقيدنا الغالي ألشماس ألياس ـ أبو زهيرـ
[/color]

عائلة الشماس ألياس كليانا, زوجته وأولاده مع والدته وإخوانه وأخواته يشكرون كافة الأخوة والأخوات والأهل والأصدقاء ممن شاركونا الأسى والحزن بفقيدنا الغالي ألشماس ألياس كليانا بحضورهم الشخصي أو من خلال برقياتهم ومكالماتهم التلفونية ورسائلهم الألكترونية ووقوفهم بجانبنا في فترة الحزن والألم العصيبة , ونطلب من الله تعالى أن يمنحكم جميعاً الصحة والسلامة وان يبعد عنكم كل مكروه .كما نشكر الآباء الأجلاء بول  وماهر وأدريس والشمامسة الذين شاركونا حزننا وصلوا من أجل فقيدنا ألياس . ليرحم الله موتانا وموتى الجميع على رجاء القيامة ... [/b] [/font] [/size]

49

50
ܚܕܐ ܙܡܝܪܬܐ ܚܕܬܐ ܙܡܪܘܚ
لنغني أغنية جديدة
[/color]

ܚܕܐ ܩܝܢܬܐ ܐܡܝܢܐܝܬ، ܫܡܝܥܐܝܘܚ       لحناً واحداً , دائماً سمعناه
ܚܕܐ ܙܡܝܪܬܐ ܡܦܫܡܢܬܐ ، ܬܘܢܝܐܝܘܚ    أغنية حزن رددناها 
ܒܡܡܠܠܗܿ ܒܡܘܣܝܩܗܿ ܚܫܢ̈ܐ ܗܘܝܐܝܘܚ بكلماتها وبموسيقاها حزناً حزنا

ܥܠ ܜܘܪ̈ܢܐ                        على الجبال
ܓܘ ܒܪܝܐ                           في البراري
ܓܘ ܡܕܝܢܬ̈ܐ                         في المدن
ܓܘ ܡܬܘܬ̈ܐ ،ܒܬܘܬܒܼܘܬܐ              في الريف , وفي المهجر
ܒܦܠܓܐ ܕܒܝܬܐ                       في وسط الدار 
ܗܿܝ ܙܡܝܪܬܐܝܠܗܿ،ܥܬܝܩܬܐܝܠܗܿ...   هي هي الأغنية , قديمة هي الأغنية

ܐܢܝ̈ ܙܡܪ̈ܐܝܢܐ                        نفس المغنين لها
ܐܢܝ̈ ܐܘܪ̈ܓܢܐܝܢܐ                      والآلات الموسيقية هي ذاتها
ܓܘ ܝܘܒܒܼ̈ܐ                          في التعازي
ܒܝܬ ܗܒܒܼ̈ܐ                          بين الورود
ܒܩܝܜ̈ܐ ܘܣܬܘ̈ܐ                      صيفاً وشتاءاً
ܓܘ ܚܠܘܠܢ̈ܐ،ܒܐܠܘܠܢ̈ܐ                في الأعراس والدروب
ܗܿܝ ܙܡܝܪܬܐܝܠܗܿ،ܥܬܝܩܬܐܝܠܗܿ...    هي هي الأغنية, قديمة هي الأغنية

ܡܡܠܠ̈ܐ ܕܙܡܝܪܬܐ                    كلمات الأغنية
ܡܘܠܚܡ̈ܐܝܢܐ ܒܪ̈ܟܼܢܐ ܕܩܝܬܪܐ.           لحنت بأنغام القيثارة
ܒܦܠܓ̈ܐ ܘܪ̈ܒܼܝܥܐ                      بالأنصاص والربوع
ܘܩܪ̈ܢܐ ܘܫܝܦܘܪ̈ܐ                      بالقرون والأبواق
ܙܡܝܪ̈ܐܝܢܐ...                         تم غناوْها

ܙܡܝܪܬܐ ܫܡܝܥܐܠܢ                     ألأغنية سمعناها
ܪܒܐ ܬܘܢܝܐܠܢ                          وكثيراً كررناها
ܗܐ ܠܕܡܢܗܿ ܣܩܝܕܠܢ                     حتى سئمناها
ܗܿܝ ܙܡܝܪܬܐܝܠܗܿ،ܥܬܝܩܬܐܝܠܗܿ..     هي هي الأغنية, قديمة هي الأغنية

ܐܕܝܘܡ ܝܘܡܢܐ ܕܬܕܐܐ ܡܗܢܝܢܐ              أليوم يوم ربيع بهيج
ܘܚܘܒܐ ܡܦܨܚܢܐ                         يوم الحب والفرح
ܡܫܪܚ ܒܚܕܪܐ ܒܓܢܬܐ ܕܫܪܪܐ               نبدأ البحث في الجنان
ܒܝܢܬ ܐܝܠܢ̈ܐ ܘܘܪ̈ܕܐ ܘܫܘܫܢ̈ܐ          بين الأشجار والزهر والورود
ܙܡܪܚ ܚܕܐ ܙܡܝܪܬܐ                      ونبدأ أغنية
ܕܠܝܬܠܗܿ ܡܙܡܪ̈ܢܐ                        لا مغنين لها
ܘܐܦ ܠܐ ܐܘܪ̈ܓܢܐ                          ولا آلات موسيقية
ܫܚܠܦܚ ܪ̈ܟܼܢܐ ܘܩܠ̈ܐ ܡܣܩܕܢ̈ܐ...   لنغير الألحان والأصوات المزعجة

ܐܗܐ ܙܡܝܪܬܐ ܚܕܬܐ                        هذه الأغنية الجديدة
ܟܠܢ ܝܠܦܚܠܗܿ                            كلنا نتعلمها
ܟܠܢ ܙܡܪܚܠܗܿ                            كلنا   نغنيها
ܙܡܝܪܬܐ ܕܚܕܘܬܐ                          أغنية الفرح
ܘܫܠܡܐ ܘܐܘܝܘܬܐ                          أغنية الوفاق



ܕܡܥܒܼܪܗܿ ܢܝܚܬܐܠܠܒܐ ܘܒܣܝܡܬܐ.        لتدخل البهجة إلى القلوب       
ܫܒܼܘܩ ܪܦܚ ܐܝܕܐ ܡܢ ܕܗܿܝ ܥܬܝܩܬܐ...    لنترك ألقديمة البالية .....

ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ            صبري يعقوب إيشو
ܣܬܘܟܗܘܠܡ 22 03 1986           ستوكهولم
1986   [/b] [/font] [/size]

51

برنامج( دوراشا بتيخا) على شاشة فضائية سورويو
[/color]

أنتم على موعد لمشاهدة ألبرنامج التلفزيوني دوراشا بتيخا ألخاص بالموضوع الآني الذي يخص شعبنا الكلداني السرياني الآشوري ألا وهو مشروع الحقوق القومية والسياسية والثقافية والأدارية وما يتعلق بالمنطقة الآمنة أو مشروع الحكم الذاتي ألمطروح على الساحة جماهيرياً وإعلامياً .
هذا البرنامج سيبث مباشرة وعلى الهواء مساء السبت 09  كانون الأول القائم في الساعة السادسة مساءاُ حسب توقيت السويد أي الساعة الرابعة مساءاً بتوقيت كرينيج , ويستضيف ألبرنامج  الأستاذ بنخس خوشابا والأستاذ أكرم ألله ويردي , كما ويمكنكم المشاركة في البرنامج من خلال التلفونات والفاكس والبريد الألكتروني  أدناه والتي ستعلن من على شاشة التلفزيون أيضاً . يعد ويقدم البرنامج صبري يعقوب إيشو ...

يمكن مشاهدة سورويو تي في على القمر هوت بيرد

Hotbird Sat.
Freq:  10971 Mhz  H.
Sym.Rate 27500
Fec   3/4

ويمكن مشاهدة سورويو تي في في أميركا الشمالية

Sat.   AMC 4
101 degree West
Transponder 21
Freq: 12120 Mhz
Sym. Rate 30000
Fec 3/4
                                                 
                                                  www.suroyotv.com
E-MAIL :  info@suroyotv.com
Tel : 00 46 8 554 20 330 /5/6
Fax : 00 46 8 554 20 337[/b][/font][/size]



52
لماذا لم يقم بابا روما بويارة ألكنيسة السريانية في أسطنبول

راعي ألكنيسة السريانية الأرثوذكسية في أسطنبول ألأسقف مار فيليكسينوس يوسف جتين في مقابلة أجرتها معه احدى وكالات الانباء وكذلك في حديث خاص للصحافة الألمانية  APDألسويسرية والنمساوية كشف عن حزنه العميق لأقتصار زيارة الحبر الأعظم 
ألبابا بنديكتوس السادس عشر لكنيستي أليونانية والأرمنية من دون زيارة ألكنيسة السريانية التي لها مركز أسقفي في أسطنبول أثناء زيارته ألرسمية إلى تركيا. حيث يقدر عدد اتباع الكنيسة السريانية في أسطنبول  بأكثر من عشرين ألفاً أي يأتون بعد الأرمن في العدد.
إلا  أن مار فيليكسينوس قال أيضاً , بأن لكنيسته علاقة متينة وطيبة مع الكنيسة الكاثوليكية في أسطنبول, وضرب مثلاً على ذلك بأن السريان يمكنهم الصلاة في الكنائس الكاثوليكية كما في الكنائس اليونانية للروم الأرثوذوكس وهناك إتصالات مستمرة بينهم .       
وفي المقابلة التي أجرتها معه الصحافة الألمانية والنمساوية ذكر مار فيليكسينوس يوسف مقتل ألقس أسكندر بولس بهنام وذبحه على أيدي ألأرهابيين في العراق , وأحد أسباب ذبحه كان حديث البابا في محاضرة ألقاها في جامعة ريكنسبورغ في ألمانيا قبل عدة أسابيع ذكر فيها ما قاله أحد السلاطين الأوروبيين قبل عدة قرون عن نبي الأسلام محمد . لذا كان لزيارة قداسته للكنيسة السريانية في أسطنبول لو تمت  إعتبارات هامة  وعلامة رمزية جيدة للتعبير عن التضامن وعن المواسات في المصاب الأليم ...                   

53
نحن وهم والحكم الذاتي
صبري يعقوب إيشو         
     
في العام 1972 وفي السادس عشر من نيسان أصدر مجلس قيادة الثورة العراقي ألمقبور قراراً خاصاً بمنح الحقوق الثقافية للناطقين بالسريانية من الكلدان والآثوريين والسريان .عندها إستبشر شعبنا خيراً على أنه سيتمكن من إحياء ثقافته وتراثه ولغته العريقة  وخرجت جموع غفيرة زادت عن المائة ألف شخص من أبناء شعبنا معظمهم من ساكني بغداد , من كل الطوائف والمذاهب في مسيرة عارمة مبتدئة من ساحة الطيران في وسط بغداد وسارت بأتجاه مبنى ألمجلس الوطني آنذاك حيث خرج إليهم من شرفة البناية سعدون غيدان ـ عضو مجلس قيادة الثورة ووزير الداخلية آنذاك ـ وألقى كلمة أحمد حسن البكر رئيس العراق في حينها , حيا فيها ألمتظاهرين أحفاد آشور وأسرحدون ونبوخذنصر وهنأهم على هذا القرار التأريخي .
فعلاً كان قراراً تأريخياً لو كانت فقراته قد رأت النور فعلاً وحقيقة وتطبيقاً  ولكنا نحن اليوم على خير ما يرام وكنا تأهلنا وصرنا مستعدين للخطوة التالية لمنح الحقوق الثقافية ألا وهي ألأدارة الذاتية والحكم الذاتي . إلا أن شيئاً من هذا القبيل لم يحصل ولم يتحقق .
فقرات القراربمنح الحقوق الثقافية  أصبحت حبراً على ورق وما تم تطبيقه من فقرات هذا القرار لم تكن سوى ما كان يصب ويخدم  صالح النظام البعثي البائد وسياسته القمعية  والتعريبية. كما نعلم ماذا كانت غاية النظام البائد من إصدار ذلك القرار وقراراً آخر مشابه له بمنح الحقوق الثقافية للأخوة التركمان.
ألغاية لم تكن سوى نكاية بالأخوة الكرد ولأضعاف موقفهم ولأبعاد قطاعات كبيرة من الشعب العراقي عنهم وللنيل مما كانوا قد حققوه بنضالهم الطويل والذي كان قد تجسد بالحكم الذاتي في 11 آذار 1970 .وهكذا إنكشفت اللعبة وخير دليل على ذلك ألأحصاء الذي جرى في العام 1977 حيث تم تسجيل كافة القوميات الأخرى من غير الكرد عرباً في سجلات الأحصاء الرسمية وخاصة ألكلدان السريان الآشوريين .وأكثر من ذلك نكوث النظام البائد لقانون الحكم الذاتي عام 1974 وعقده إتفاقية الجزائر مع شاه إيران وضرب الحركة الكردية ...
ولنعد إلى موضوعنا نحن وهم,  فما المقصود بذلك ؟ نحن الكلدان السريان الآشوريون وهم ألقوميتان الرئيسيتان في العراق حسب ألدستور العراقي الدائم. فإذا تناولنا الدستور العراقي وتمعنا في محتوياته لوجدنا فيه ألأجحاف بحق شعبنا الكلداني السرياني الآشوري وعدم إنصافه وما عدا ذلك يقسمنا وبمعرفة مسبقة وعن قصد إلى قوميتين إثنتين, فالأفضل لنا كان لو لم يتم ذكرنا في الدستور من أن يجعلنا قوميتين منفصلتين, كما لم يرد في الدستور ما نستحقه من حقوق قومية وسياسية كشعب عريق من شعوب وادي الرافدين  ـ ألعراق الحبيب ـ . لذا نهيب بالأطراف المعنية إعادة النظر في هذين الأمرين وإحقاق الحق والعدل ...
أما عن الأخوة الكرد فليس خافياً على أحد ما من علاقة حتمية ومصيرية بين شعوب كردستان ومنها شعبنا, ألشعب الكلداني السرياني الآشوري الذي إختلطت دماء شهدائه بدماء الشهداء الأكراد في النضال المشترك ضد الدكتاتورية والظلم والتعسف والطغيان ومن أجل إقرار الحقوق ألمشروعة للشعب الكردي والشعوب الأخرى في العراق .
إن ما جرى للأكراد من قتل وتشريد وأنفال وسجون وتهجير, جرى بنفس القدر للشعب الكلداني الآشوري السرياني أيضاُ ويمكنني أن أحسب عشرات القرى والقصبات التي كانت معمورة في السابق واليوم لا تسكنها حتى الطيور والحيوانات البرية وخاصة تلك التي تقع على الحدود مع تركيا منها على سبيل المثال لا ألحصر قرى ـ أسنخ , بهيري , سطفلاني , يردا , بهنونة , بيث نخري وبيث دارو ومهمدية وقرى أخرى كثيرة غيرها ...
ولكن لا بد من تسجيل نقطة مشرفة وإيجابية بحق الكثير من قرانا التي لم تكن عامرة وأصبحت مأهولة  ببناء حديث مع متطلبات العيش, وحتى صارت ملاذاً آمناً  للكثيرين من أبناء شعبنا من سكنة المدن الأخرى ألمضطربة بفضل ألأستاذ سركيس آغاجان وزير المالية في حكومة الأقليم وهذا الأمر يسرنا ويسعدنا ويحقق لنا جزءاً من حقوقنا ألمشروعة ولكن يبقى ألسؤال .
ماذا عن حقوقنا ومستقبلنا في دستور أقليم كردستان ؟ وما الذي يمكن أن يتحقق لنا فيه ؟نعم هناك فرصة تأريخية لا تعوض لتحقيق الحق والعدل وعلينا ان نستغلها لتعويض ولو جزء بسيط مما قدمه شعبنا من خدمة للقضية الكردية في مسيرة نضاله وكذلك للشعب العراقي ضد الظلم والطغيان وفي نضاله لأسقاط النظام الدكتاتوري السابق بصورة مباشرة وبصورة غير مباشرة .
إن ما يناسبنا ويحق لنا هو ان يكون هناك أقليماً كردستانيًا مستقراً ومزدهراً في العراق , ودستور هذا الأقليم يكون منبعاً ومصدراً لهذا الأزدهار والأستقرار والتطور الأجتماعي والثقافي والسياسي والأقتصادي لأقليم كردستان بالدرجة الولى ولعموم العراق والمنطقة كلها بالدرجة الثانية ...ومن ضمن الأقليم يتحقق لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري ألحكم الذاتي الذي من خلاله يمكن ان يتحقق هذا الأستقرار والنمو لما لشعبنا من طاقات وإمكانات على مختلف المستويات  والأصعدة ...
هل يمكن تحقيق ألحكم الذاتي لشعب  بدون أرض ومنطقة جغرافية خاصة به ؟ ألأمر ليس بتلك السهولة والبساطة التي يتصورها ألبعض , ولكنه ليس بالأمر المستحيل أيضاً , حيث يمكن تطبيقه على شعبنا ذي الكثافة السكانية التي لا بأس بها في سهل نينوى وبعض من مناطق محافظة دهوك ...لذلك هل نطالب بهذا الحكم الذاتي من ألسلطة المركزية في بغداد أم من محافظة نينوى ألتي فيها يقع سهل نينوى والكثافة السكانية لشعبنا ؟ أم من أقليم كردستان الذي فيه توجد نسبة كبيرة من أبناء شعبنا ولكن في مناطق متفرقة بعيدة عن بعضها البعض ؟ 
أعتقد إن ما يناسبنا , هو ألمطروح الآن على الساحة أي , إلحاق سهل نينوى بأقليم كردستان من خلال إجراءات قانونية ودستورية ولزيادة كثافتنا السكانية في الأقليم وربط سهل نينوى ببعض مناطقنا الأخرى في كردستان إن كان ذلك جائزاً وممكن التحقيق على الأرض , وليس القصد ألأنعزال أو ألأنفصال , لا بل هو من أجل إقرار حقوق شعب عانى ما عاناه على مر التأريخ والعصور , وليتمكن من تطوير ذاته في المجالات المختلفة بالتعاون مع الأجزاء الأخرى من أبناء الشعب الكلداني السرياني الآشوري في الوطن وفي ألمهجر حيث توجد نسبة كبرى منه .
عند إقرار حقوقنا القومية ألدستورية كشعب من شعوب أقليم كردستان وبتسمياته المختلفة وإقرار حقه دستورياً بالحكم الذاتي على أرضه ومناطق وجوده  التأريخية , عندها تكون كردستان قد خطت خطوات إلى الأمام في الحرية والديمقراطية والعدل والمساواة وحققت مطالب تستحقها الشعوب الأخرى كما تستحقها هي ذاتها وناضلت وقدمت أثمن القرابين من أجلها ....[/b] [/size] [/font]

54
مهرجان يوسف خربوطلي في يوتيبوري
[/color]
إتحاد الأندية الآثورية في السويد بالتعاون مع ألنوادي الآثورية  في يوتيبوري أقام مهرجانه الثقافي الشعري الثاني  إحياءاً لذكرى ألملفان والصحفي والمناضل الكبير آشور يوسف خربوطلي         ( 1858  ـــ 1915) .شارك في المهرجان الذي أقيم في ألبيت الثقافي الآثوري وذلك في الساعة الثانية من بعد ظهر يوم الأحد 19 تشرين ثان  شعراء عديدون من مختلف المدن السويدية , كما وحضر المهرجان السيد تيكران هوسفيان ( يوسف بالأرمنية ) حفيد إبن ألملفان الكبير ألمقيم في النرويج وألقى كلمة مختصرة عن جده الكبير يوسف وهو بصدد إعداد كتاب مفصل عن الصحفي الكبير آشور دخربوط . من الشعراء المشاركين : عزيز حوشو , سليمان كلي , صبري إيشو, جلال يلدكو , بنخس خوشابا , نجوى 
كانون (أربلينا) , آشور أوديشو , خوشابا يونان , بولس دنخا , موشي داويد , كما شارك ميخائيل ممو الذي كان غائباً حاضراً بقصيدة جميلة ألقتها ألشاعرة أربلينا بصوتها وبأسلوبها اللطيف عوضاُ عن الشاعر ممو , ورافق قراءة الشعر موسيقى حية ومعبرة على آلتي الكمان والناي كما وتم تسجيل الحفل بكامله لقناتي تلفزيون عشتار وسورويو الفضائيتين , وكان قد إفتتح المهرجان بكلمة قيمة للسيد جبرائيل مركو كما وإختتم المهرجان بتوزيع جوائز رمزية للمشاركين في المهرجان , وقدمت الشعراء وأدارت المهرجان الآنسة أيلو آحو من فضائية سورويو ....[/b]























ܥܘܠܥܠܐ..ܪܗܝܒܼܘܬܐ..ܓܠܘܬܐ... ܘܣܒܼܪܐ

      ܒܝܕ : ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ
          ܣܬܘܟܗܘܠܡ 14 .11. 2006

ܡܫܐܠ ܠܥܠܝܡܬܐ ܘܥܠܝܡܐ
ܡܫܐܠ ܠܡܣܟܢܬܐ ܝܡܐ
ܘܐܢ ܒܥܬ ܡܫܐܠ ܠܟܠܗ ܥܠܡܐ
ܥܠ ܡܜܪܐ ܘܩܪܬܐ ܘܥܝܡܐ
ܕܒܨܠܝܐ ܒܟܠ ܕܘܟ ܬܡܐ
ܡܜܪܐ ܕܩܝܜܐ ܝܠܗ ܐܘ ܕܟܠ ܐܩܡܐ ؟
ܦܘܢܝܐ ܒܐܬܐ : ܠܝܬܠܗ ܫܪܫܐ ܘܠܐ ܡܜܘܟܣܐ ܪܬܼܡܐ
ܒܗܿܝ ܙܒܢ̄ܬܐ ܒܫܡܥܬ ܠܩܠܐ ܕܥܘܠܥܠܐ ܘܙܡܡܐ
ܘܡܚܝܬܐ ܕܒܪܩܐ ܘܪܥܡܬܐ ܕܪܥܡܐ

ܓܘܠܠ̈ܐ ܕܪ̈ܣܣܝܬܐ
ܡܥܘܒܝ̈ܐ ܪ̈ܕܝܬܐ
ܒܒܘܡܒ̈ܐ ܘܡܦܩܥܝ̈ܬܐ
ܦܪܣܐ ܪܗܝܒܼܘܬܐ
ܨܠܦܐ ܫܠܕ̈ܐ ܕܐ̄ܢܫ̈ܐ ܒܪ̈ܝܐ ܒܚܐܪܘܬܐ
ܬܠܚܐ ܡܫܟܢ̈ܐ ܘܒܬ̈ܝ ܗܝܡܢܘܬܐ
ܐܝܬ ܙܝܥܬܐ ܡܢ ܐܒܝܕܘܬܐ
ܒܝܕ ܪ̈ܫܘܡܐ ܕܚܠܩ̈ܐ ܒܝܫ̈ܐ ܒܢ̈ܝ ܪܫܝܥܘܬܐ
ܘܡܪ̈ܝ ܢܦ̮ܫ̈ܐ ܕܚܝܝܢ ܬܘܫܢܩܐ ܕܝܬܢܘܬܐ


ܒܐ̄ܟܼܠܐ ܘܒܫܬܝܐ ܘܒܕܡܟܼܐ ܒܬܫܘܝ̈ܬܐ
ܟܣܝ̈ܬܝܗܝ ܣܟܪ̈ܐ ܘܡܠܘܐ̈ܐ ܕܡܦܩܥ̈ܬܐ
ܠܝܬܠܗܘܢ ܪܓܼܫܬܐ ܣܜܪ ܡܢ ܫܡܥܬܐ ܕܩܠ̈ܐ ܘܩܥܝ̈ܬܐ
ܕܝܡ̈ܐ ܐܪ̈ܡܠܝܬܐ
ܐܦ ܩܪ̈ܝܬܐ ܕܙܟܝ̈ܬܐ
ܘܐ̄ܢܫ̈ܐ ܩܪ̈ܝܒܼܐ ܘܡܪ̈ܝ ܐ̄ܚܝܢܘܬܐ
ܘܥܠ ܩܠܐ ܕܢܗܪ̈ܐ ܕܡܢ̈ܐ ܕܣܗܕܘܬܐ
ܘܫܫܠܬ̈ܐ ܕܐ̄ܣܝܪ̈ܐ ܐܩܠ̈ܐ ܘܐܝܕ̈ܬܐ

ܘܐܝܡܢ ܕܦܪ̈ܩܝܢ ܡܢ ܡܓܡܪܬܐ ܕܚܕ̄ ܓܘܢܚܐ
ܘܐܝܡܢ ܕܪܓܼܫܝ ܡܢ ܫܢܬܐ ܕܚܝܒܼܘܬܐ
ܒܬܢܝ ܠܣܘܥܪܢܐ ܬܢܝܬܐ
 
ܘܡܢ ܓܢ̄ܒ ܡܜܪܐ ܒܡܨܠܝ ܚܪܨܦܬܐ
ܘܒܡܚܪ̈ܒܼܝ ܙܪܘܥܬܐ ܘܬܘܪܣܝܐ ܕܚܝܘܬܐ
ܒܟܢܫܝ ܠܐܪܥܐ ܘܡܕܟܼܝܢ ܠܗܿ ܡܢ ܐ̄ܢܫܘܬܐ
ܘܡܡܬܝ ܣܒܼܪܐ ܕܠܐܝܠܗ ܡܜܝܐ ܠܝܠܝܕܘܬܐ
ܒܩܜܠܝ ܠܣܘܟܝܐ ܙܪܝܥܐ ܒܠܒܘ̈ܬܐ
ܒܩܜܠܝ ܐܦ ܠܚܠܡܐ ܕܚܙܚ ܠܗ ܒܥܣܩܘ̈ܬܐ

ܒܐܗܐ ܙܒܼܢܐ ܕܪܫܝܥܘܬܐ
ܒܓܘ ܐܬܪܐ ܕܒܝܬ ܬܪܝ ܢܗܪ̈ܘܬܐ
ܒܫܒܼܩܝܢ ܠܢ ܕܐܙܠ̄ܘܚ ܒܓܠܘܬܐ
ܒܢܘܢ̈ܢ ܘܒܢ̈ܬܢ ܕܠܐ ܝܘܠܦܢܐ ܘܡܕܪ̈ܫܬܐ
ܟܪ̈ܝܗܢ ܠܝܬܠܗܘܢ ܐܣܝܘܬܐ
ܣܒ̈ܢ ܘܣܒܼ̈ܬܢ ܦܝܫ̈ܐ ܕܠܐ ܪܥܝܘܬܐ
ܒܐ̄ܟܼܠܐ ܠܚܡܐ ܕܣܘܢܩܢܐ ܕܝܘܡܢܐ ܕܟܼܝܪܐ ܒܨܠܘܬܐ
ܒܣܒܵܪܐ ܥܘܕܪܢܐ ܡܢ ܩܪ̈ܝܒܼܐ ܘܐ̄ܢܫܘ̈ܬܐ
ܘܟܠ ܝܘܡ ܡܚܵܝܐ ܠܬܪ̈ܥܐ ܕܐܝܙܓܕܘ̈ܬܐ
ܜܟܼ ܕܡܪ̈ܚܡܝ ܥܠܢ ܘܕܒܼܩܝ ܒܐܝܕ̈ܬܢ ܘܡܓܡܪܝ ܕܝܠ̄ܢ ܒܥܘ̈ܬ.

ܐܪܐ ܐܝܬ ܚܕ̄ ܡܢܕܝ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ ܠܘܩܒܼܠ ܐܗܐ ܒܝܫܘܬ ܓܕܐ، ܘܐܝܩܪܐ ܡܨܠܝܬܐ؟
ܗܐ ܠܐܝܡܢ ܒܠܚܘܕ، ܒܢܦܠܚ ܒܬ̄ܪ ܡܕܒܪܬܐ ܕܬܘܪܣܝܐ ܘܡܠܝܬܐ ܕܣܢܝܩܘܬܐ؟
ܗܐ ܠܐܝܡܢ ܒܚܝܚ ܡܐܝ̄ܟܼ ܥܒܼܕ̈ܐ ܕܠܐ ܚܕ̄ ܡܫܟܢܐ ܐܘ ܒܝܬܐ؟ 
ܐܚܢܢ ܒܝܵܬ̈ܢ، ܐܪܐ ܝܕܥܘܚ ܡܢܐܗܿܝ ܕܥܬܝܕܘܬܐ ؟
ܡܢܣܘܝ̈ܐ ܝܘܚ ܕܚܙܚ ܠܥܠܬܐ ܫܪܝܬܐ ؟

ܗܐ ܠܐܝܡܢ ܒܗܘܚ ܒܨܝܪ̈ܐ ܒܡܪܕܘܬܐ ؟
ܗܐ ܠܐܝܡܢ ܒܚܝܚ ܦܘܠܓܼ̈ܐ ܘܡܚܝܠܘܬܐ ؟

ܠܐ ܘܐܠܦ̈ܐ ܠܐ ، ܠܐ ܩܒܠܚ ܠܪܫܐ ܡܟܝܦܬܐ ܘܐܝܩܪܐ ܫܡܜܬܐ
ܠܐ ܩܒܠܚ ܒܚܝܘܬܐ ܕܓܠܘܬܐ ، ܢܘܟܼܪܝܘܬܐ ، ܘܡܚܝܠܘܬܐ ،
 ܓܒ̈ܐ ܘܫܘܬܐܣ̈ܐ  ܕܦܠܓܼܝ ܠܢ ، ܘܪ̈ܗܝܒܼܝܐ ܩܜܠܝ ܠܢ
 
ܐܠܐ ܒܥܚ ܠܢ ܒܝܬܐ ܚܡܐܠܢ ، ܚܘܝܕܐ ܡܩܘܐܠܢ ، ܦܩܘܕܘܬܐ ܡܕܒܪܐܠܢ...
ܗܫܐ ܗܘܐ ܙܒܼܢܐ، ܘܡܵܜܝܵܐ ܥܕܢܐ ، ܕܫܩܠܚ ܠܙܕܩ̈ܢ ܘܢܜܪܚ ܠܗܝܝܘܬܐ
ܜܒܼ ܫܦܝܪ ܝܘܡܢܐ،  ܡܢ ܣܟܼ ܙܒܢ̄ܬܐ
ܝܬܝܪ ܜܒܼ، ܐܦܢ ܡܢܵܬܐ ܠܐ ܓܡܝܪܬܐ
ܡܢ ܠܝܬܝܘܬܐ ، ܡܢ ܦܫܪܬܐ ، ܡܢ ܐܒܝܕܘܬܐ ...




55
ألأيمان بالواقع والعمل بالممكن دون إهمال الطموح
[/b][/color]

صبري يعقوب إيشو

ها هي الأقلام تخط وتسطر موضوعاً تلو الآخر من تحليل ودراسة من نقد وأتهام من مدح وذم وأخبار تفرح وتؤلم ومن قضايا وأمور ربما لها أهمية كبيرة وضرورة وربما أيضاً لا نفع فيها ولا دفع, وما هذه المقدمة إلا تذكير لأصحاب هذه الأقلام بأن تخط وتكتب عن البنية الثقافية والسياسية والأجتماعية لشعبنا الكلداني الآشوري السرياني الذي يكفيه الهموم والأنقسامات , الظلم والقتل , ألذبح, ألأرهاب والأرهابيين ويكفيه التشريد , ألهجرة وترك الوطن لسبب أو لغير سبب حيث صارت ظاهرة عامة ولا أدري إن كانت مقصودة أو غير مقصودة .
على العموم مما ينشر في عنكاوة.كوم والتي تعتبر بحق ألمنبر الأعلامي الحر والنزيه ومتنفساً للكاتب والقارئ  من أي ملة أو قوم كان , تتضح الصورة الحية والحقيقية لما يخدم وحتى ما لا يخدم أسس وجودنا وتطور هذا الوجود من كل الجوانب ولما يوصلنا لنيل مطاليبنا وحقوقنا الشروعة على أرضنا التأريخية .
علينا أن نخطو ألخطوات المحسوبة والطرق المناسبة , وإن تكن طويلة وشاقة إلا أنها في الأخير توصلنا إلى هدفنا المنشود وهو أن يعيش شعبنا كما تعيش الشعوب الأخرى حوالينا أو بعيداً عنا .
لا بد لي أن أذكر ألأخوة الكرد كنموذج .أين كانوا ألكرد في أواسط القرن الماضي وأين صاروا أليوم ؟على الأقل في العراق , حيث لم يكن حالهم أفضل من حال شعبنا آنذاك . فعلى الرغم مما حصل لهم من ويلات وإبادة عنصرية وتعريب وأنفال وقتل وتشريد وخاصة من النظام الدكتاتوري البائد في العراق , إلى أننا نراهم وقد دنوا من نوال مرادهم ألان أكثر من أي وقت آخر , وهذا لم يأت إعتباطاً أو عاطفياً أو بدون دراسة وتخطيط . كلا , بل أتذكر جيداً خطاب السيد هاشم عقراوي الذي ألقاه في إحدى ساحات مدينة زاخو وبالذات في الذكرى الأولى لصدور قانون ألحكم الذاتي للأكراد في جمهور كان يعد ببضعة ألف نسمة . وكان عقراوي حينذاك عضو ألمكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني وبعدها  صار من أتباع النظام البائد وتبوأ مركز رئيس ألمجلس ألتنفيذي لمنطقة الحكم الذاتي آنذاك , حيث جاء في خطابه ما معناه : إن الكرد حينما حملوا السلاح بوجه الحكومة العراقية  بقيادة ألشهيد , بطل الكرد ألملا مصطفى البرزاني لم يكن هدفهم وحلمهم بأكثر من الأعتراف بهم كقومية ومنحهم ألحقوق الثقافية والأدارية , إلا أن هذا الهدف تغير وتتطور مع الزمن بتطور العمل النضالي والميداني والسياسي , وكلما زادت ألتضحيات زادت مطاليب الشعب الكردي , وأردف في حينها هاشم عقراوي قائلاً : إن ما حصلنا عليه في مثل هذ  اليوم  في الحادي عشر من آذار  من حكم ذاتي لكردستان العراق هو ما نصبو إليه ونستحقه الآن ولا يمكننا المطالبة بالمزيد ألآن إلا أن الطموح يبقى أكبر من هذا ألا وهو إقامة دولتنا الكردية المستقلة عندما تتوفر الظروف والأمكانات . سرد عقراوي في خطابه مراحل النضال الكردي وحدود الأهداف في كل مرحلة , وها هو اليوم الذي فيه يعقد الأكراد آمالاً جساماً في الوصول إلى قمة الطموح , وها هم يرسون دعائم هذه الدولة التي هي حق من حقوقهم ألمشروعة كشعب مثل كل الشعوب .
أما نحن أبناء الشعب الكلداني السرياني الآشوري أحد أعرق شعوب المنطقة والعراق, طموحاتنا لا تقل عن طموحات غيرنا وحقوقنا كشعب لا تقل عن حقوق الآخرين بالعرف الأنساني والدولي , وقد ناضلنا وقدمنا القرابين والضحايا على مر العصور والأزمنة ولا زلنا من أجل حياة حرة كريمة لأبناء شعبنا في وطنه وعلى أرضه التأريخية ومناطق سكناه الحالية .
ألآن توفرت لنا فرصة تأريخية لتحقيق جزء من طموحنا وها قد بدأ شعبنا الكلداني السرياني الآشوري مع بعض الشخصيات القيادية في الواجهة وكذلك بعض المنظمات السياسية والأجتماعية والثقافية وحتى الدينية بدأت تطالب بتثبيت وحدة شعبنا وحقوقه الشروعة كشعب مثل كل الشعوب وفي حكم ذاتي في مناطق سكناه وذلك في الدستور العراقي ودستور أقليم كردستان , وهذا الأمر سمعناه وقرأناه في الصحف ووسائل الأعلام ألمرئية والمسموعة والمقروءة وأخص بالذكر على صفحات الأنترنيت وتحديداً عنكاوا.كوم . ليتنا نحافظ على هذا الخط ونسير بأتجاه
توحيد الجهود والأيمان بالواقع والعمل بالممكن من دون أن ننسى الطموح  لوصول الهدف وتحقيقه  خطوة خطوة ... [/b]

56
إيسو ـ ألأتحاد السرياني الأوروبي يسعى في إيصال قضية شعبنا الكلداني السرياني الآشوري إلى أعلى المستويات في أوروبا وأميركا
[/b][/color]

لا يزال الإتحاد السرياني الأوروبي يواصل سعيه جاهداً لنقل وإيصال حقيقة وواقع   الظلم والقهر الذي يشهده الشعب الآشوري الكلداني السرياني في العراق إلى منابر الساسة في العالم فبعد الرسالة التي بعث بها الإتحاد السرياني الأوروبي ( إسو) إلى الرئيس الأميركي جورج بوش أرسل بأخرى  إلى زعماء دول الغرب الأوروبي. يذكر أن (إسو) في رسالته يطالب بتخصيص إقليم أو منطقة يسودها الأمن والسلام للشعب الآشوري الكلداني السريان
وكرد فعل على الطريقة الوحشية التي قتل بها القس ألشهيد بولص اسكندر بهنام، إلى جانب الأحداث المريرة الأخرى التي يشهدها الشعب الآشوري الكلداني السرياني في العراق، فقد بعث رئيس الإتحاد السرياني الأوروبي (إسو)، رسالةً إلى منابر السياسة الدولية وزعمائها, فعلى غرار الرسالة التي بعثها( إسو) إلى الرئيس الأميركي جورج يوش، أرسل أيضاً رسالة أخرى  إلى زعماء ألدول  الأوروبية، لافتاً فيها الإنتباه إلى القتل المنظم الذي يجري تطبيقه بحق الشعب الآشوري الكلداني السرياني في العراق. ويقول إسو في رسالته  :"إن الشعب المسيحي في العراق لديه اليوم مشكلة حقيقية على صعيد الأمن والإستقرار، ولا تستطيع قوات التحالف المتواجدة في العراق أن تفعل شيئاً حيال ذلك، وإن استمرت أعمال القتل والعنف فإن الشعب المسيحي الآشوري الكلداني السرياني في العراق، سيفتح له منفذاً لآخرته أو أنه سيضطر مرغماً للهجرة إلى دول أخرى". ويستمر رئيس الإتحاد السرياني الأوروبي السيد اسكندر آلبتيكين في قراءة الواقع السياسي للشعب المسيحي في العراق مستشرقاً مستقبله في عدم إمكانية تجريد العراق من المسيحيين في ظل نظام ديمقراطي يكون قادراً على تسييس مجتمع يتبنى المنطق الإسلامي المتطرف، حيث يقول:"لذلك فإن المشكلة الرئيسة للشعب الآشوري الكلداني السرياني تكمن في ضرورة نشر الديمقراطية بين أرجاء العراق، فكما أنه أقيم وخصص إقليم آمن في عهود الظلم التي شهدها نظام صدام للكرد هكذا اليوم تدعو الحاجة لإقامة وتخصيص إقليم للمسيحيين الذين يعانون الظلم والقهر ويتعرضون للقتل على أيدي الإسلاميين المتطرفين، وإن لم يصار هذا للتطبيق فإن وطناً بكليته مقدم على الديمقراطية، سوف يعدم مسيحييه أمام ناظري الدول التي تعتبر نفسها متقدمة على حد سواء وأمام أعين القوى الرجعية من ناحية أخرى. وبهذا الشكل نجد أن الشعب الآشوري الكلداني السرياني القاطن في العراق والذي يعد من أقدم شعوب العالم، سيندثر في غياهب التاريخ وبين صفحاته". يشار أن هذه  الرسالة  أرسلت إلى كل من: رئيس المفوضية الأوروبية السيد خوسيه مانويل باروسو، المسؤول الأعلى للسياسة الخارجية الأوروبية السيد خافيير سولانا، رئيس الوزراء الفنلندي ماتي فانهانن مخول الرئاسة المؤقتة للإتحاد الأوروبي، رئيس الوزراء البريطاني السيد توني بلير، رئيسة وزراء ألمانيا آنجيلا ميركل، الرئيس الفرنسي جاك شيراك، السادة رؤساء وزراء كل من هولندا، السويد، بلجيكا، النمسا وسويسرا وإلى جميع ساسة أوروبا. من جانب آخر وبالتزامن مع تاريخ اليوم الذي أرسلت فيه هذه الرسالة، فقد بعث أيضاً بأخرى عينها إلى المؤسسات الدولية ونواب البرلمان الأوروبي.
وكأول رد فعل إيجابي على هذه الدعوة جاء مباشرة من داوننغ ستريت 10 في لندن من مكتب رئيس الوزراء البريطاني توني بلير وبتوقيع إي. وليم  للسيد أسكندر ألبتكين رئيس الأتحاد السرياني الأوروبي حيث جاء في الرد : لقد تم تحويل الرسالة بخصوص مقتل القس أسكندر بولس بهنام والوضع العام للشعب المسيحي في العراق إلى وزارة الخارجية ولمؤسسة الحقوق المدنية في الوزارة لمتابعة الأمر عن كثب .

57
قصيدة الملفان السرياني مار أفرام



58
حوار مفتوح من على فضائية سورويو


أنتم على موعد لمشاهدة ألبرنامج التلفزيوني ـ دوراشا بتيخا ـ ألحوار المفتوح  بحلته وطلته وكادره الجديد من على شاشة فضائية سورويو الذي يبث لكم من السويد ولأول مرة يمكن مشاهدته في الولايات المتحدة الأميركية وكندا والمكسيك بالأضافة إلى الشرق الأوسط ,آسيا , أفريقيا وأوروبا . هذه الحلقة من البرنامج خاصة بالموضوع الآني الذي يخص شعبنا الكلداني السرياني الآشوري ألا وهو مشروع الحقوق القومية والسياسية والثقافية والأدارية وما يتعلق بالمنطقة الآمنة أو مشروع الحكم الذاتي ألمطروح على الساحة جماهيرياً وإعلامياً .
هذا البرنامج الذي سيبث مباشرة وعلى الهواء مساء السبت 28 تشرين أول القائم في الساعة السادسة والنصف مساءاُ حسب توقيت السويد أي الساعة السابعة والنصف مساءاً بتوقيت بغداد , يستضيف ألدكتور مالك ميرزا والأستاذ سامي المالح والأستاذ شمشون خوبيار , كما ويمكنكم المشاركة في البرنامج من خلال التلفونات والفاكس والبريد الألكتروني  أدناه والتي ستعلن من على شاشة التلفزيون أيضاً . يعد ويقدم البرنامج صبري يعقوب إيشو ...

يمكن مشاهدة سورويو تي في على القمر هوت بيرد

Hotbird Sat.
Freq:  10971 Mhz  H.
Sym.Rate 27500
Fec   3/4

ويمكن مشاهدة سورويو تي في في أميركا الشمالية

Sat.   AMC 4
101 degree West
Transponder 21
Freq: 12120 Mhz
Sym. Rate 30000
Fec 3/4
 www.suroyotv.com
E-MAIL :  info@suroyotv.com
Tel : 00 46 8 554 20 330 /5/6
Fax : 00 46 8 554 20 337

59

في أميركا الشمالية  TVسورويو


في ألخامس عشر من شهر تشرين أول ـ أوكتوبر ـ بدأ البث الفعلي لقناة سورويو الفضائية يصل أميركا الشمالية ـ ألولايات المتحدة , كندا وألمكسيك ـ ليقدم خدماته المجانية في هذه المرحلة لأبناء الجالية الكلدانية السريانية الآشورية في أميركا .
ألبث جاء بعد جهود بعض الأخوة السريان المقيمين في الولايات المتحدة الأمريكية وتأسيسهم لجمعية سورويو الأميركية التي أخذت على عاتقها هذه المسؤلية التي هي بحاجة إلى تظافر الجهود من أبناء شعبنا الكلداني ااسرياني الآشوري لأنجاح هذا المشروع الذي جاء في أهم الأوقات ليقدم خدماته الأعلامية والثقافية والأجتماعية والسياسية والفنية وغيرها من المواضيع والبرامج التي تخص شعبنا , هذا الصرح الذي يعتبر بحق موحد شعبنا من دون التفريق بمناطق سكناه أو بأختلاف مذاهبه, تسمياته ولهجاته .
قناة سورويو الفضائية التي تأسست في السويد بدأت بثها التجريبي في آب من عام 2004 ومن ثم البث المباشر منذ تشرين أول من نفس العام ولمدة ساعتين يومياً في الأيام الأعتيادية وأربع ساعات في أيام العطل وزاد البث ليصل اليوم إلى 24 ساعة يومياً من ضمنها أربع ساعات برامج مختلفة في الأيام الأعتيادية وست ساعات في أيام العطل وتعاد هذه البرامج في اليوم التالي ليتسنى لأكبر عدد ممكن من أبناء شعبنا الأستفادة من هذه البرامج .
يمكنكم مشاهدة هذه القناة حسب القمر والذبذبات والترددات أدناه .وللمزيد من المعلومات يمكن الأتصال بالبريد الألكتروني أو التلفون
info@suroyotv.com

00 46 8 554 20 330


Satelit AMC 4
101 digree West
Transponder: 21
Freqvence : 12120 mhz
Symbol rate: 30.000
FEC: 3/4[/b]

60
كلام في التراث
برحوشو ( بيروس ) أديب من بابل
صبري يعقوب إيشو

قيمة أدب وادي الرافدين القديم تزداد رسوخاً يوماً بعد يوم , فالأدب السومري والبابلي والآشوري أدب رفيع وله مكانته بين الآداب العالمية لقدمه ومن أغنى الآداب عمقاً رغم قلة النصوص التي سلمت من التلف . والتأريخ لا يرحم احياناً فهو كثيراً ما يغمط أو يهمل حق شعوب أو أشخاص على الأقل , فلا نعرف عنهم إلا الشئ اليسير والقليل , وكثيراً ما نجهل أسماء أو هويات المفكرين والأدباء والعلماء والفنانين الذين خلفوا لنا تراثاً نعتز به ونفتخر .                                                                       
ومن الذين ظلمهم التأريخ, أدباء كثيرون وعلماء عاشوا في العهود السومرية والبابلية الآشورية خاصة, فنحن لا نعرف من كتب ملحمة كلكامش ولا من سطر على ألواح الآجر قصة الخليقة ولا من نحت تلك المنحوتات الرائعة والتي تقبع في الكثير من متاحف العالم أو لا زالت مطمورة في الأرض , كما ونجهل أسماء وهويات مخترعي النظريات الرياضية والعلوم الفلكية ولا نعرف شيئاً عن بناة المدن والزقورات الرائعة في وادي الرافدين .                                                                                               
لحسن الحظ نعرف أديباً بابلياً كلدانياً إسمه برحوشو أو برعوشا  أو  بيروس باليونانية وهذا أيضاً عرفناه بفضل مصادر يونانية ..                                                                                         
لمع نجم برحوشو في القرن الثالث قبل الميلاد , وهو يمثل لنا بشكل رائع قيمة الكاتب وقدره في حضارات وادي الرافدين قديماً ..                                                                                                     
خدم برحوشوكاهناً في معبد بابل أو في هيكل مردوخ أكبر آلهة بابل في أيام أنطيوخوس سوتيروس ملك اليونان والذي كان يحكم بلاد بين النهرين وسورية بعد موت ألكسندر الكبير  ( توفي سنة 281 ق.م. ) وكتب برحوشو ثلاثة مجلدات باليونانية في الأول ضم جدولاً طويلاً بأسماء ملوك وسلاطين بابل وآشور ومدة حكمهم وعن حياتهم الأجتماعية والسياسية والعسكرية وهذه شهادة يمكن الأستناد عليها بأن أحد الكتبة البابليين عاش في القرن الثالث قبل الميلاد لم يفرق بين البابليين والآشوريين لا بل إعتبرهم أمة واحدة . ألكتاب الثاني هو عن الفنون والثقافة والعلوم والحياة الأجتماعية والدينية لشعب بابل وآشور.
والكتاب الثالث لبرحوشو تضمن أمثال وحكم وقصص حصلت في بلاد الرافدين . وقد كانت اليونانية لغة شائعة في البلاد يتقنها علية القوم وأدباؤهم خاصة وذلك لأستعمالها في المراسلات الرسمية بالأضافة إلى شيوع اللغة الآرامية عهدذاك .
والمؤسف إن هذه المجلدات الثلاثة لم تصلنا , وإنما وصلتنا منها مقتطفات سجلها المؤرخ أوسابيوس القيصري في تأريخه الشهير .وجدير بالذكر أن نكتشف من هذا ومن أمور مشابهة , أنفتاح علمائنا وأدبائنا في الماضي على لغات وآداب وحضارات البلدان المجاورة , كاليونان وتأثيرهم على ثقافة غيرهم .وجميل أن ينقل لنا أوسابيوس في تأريخه الذي يبدأ من العام 3600 ق.م. 
نصوصاً كاملة وبشكل حرفي هي لبيروس البابلي , نكتفي بنقل مثالاً بما يذكره بشأن فكرته في الخلق فيقول أوسابيوس نقلاً عن برحوشو بالنص : لقد كان ثمة زمن , كان فيه كل شئ ظلاماً وماءاً, وفي المياه حيوانات مخيفة ذات طبائع عجيبة وأشكال خاصة, بعضها ذوات جناحين أو أربعة , أو ذات وجهين ورأسين, وبعضها ذكور وبعضها إناث وبعضها تجمع الجنسين معاً , لبعضها قوائم أو قرون او حوافر أو ذيول .
وكلها تحت أمرة إمرأة واحدة تدعى أموروكا أي تامتي. فهي تيامات المعروفة في الأدب السومري والبابلي , ومعنى الأسم باليونانية تالاسا أي ألبحر .وهناك شبه في أسم البحر والقمر وما لأله القمر من علاقة بنشوء الكون وكذلك ألمياه أو ألغمر العظيم .                                                       
كل شئ كان هكذا عندما جاء بعل كبير الآلهة وشق المرأة من وسطها , فصنع من نصفها الأرض ومن نصفها الآخر صنع السماء , وبذلك إختفت سائر الكائنات الحية التي كانت موجودة في السابق .وقد نظن نحن لأول وهلة إن هذه خرافات لا طائل تحتها ونستغرب من بناة حضارات رفيعة كحضارات سومر وأكد , بابل وآشوروغيرها , أن يؤمنوا بها ولا نفطن بأنهم كانوا مثلنا إنما ينسجون حكايات كهذه أو يصورون لوحات فنية ويعرفون حق المعرفة إنها خيالية ولكنها ذات معنىً ومغزى .
فهذا برحوشو مثلاً يقول لنا بوضوح أن قصة الخليقة التي أوردها ليست سوى قصة رمزية فكانه يكتب في عصرنا رواية رمزيةعن قضية معينة فيلجأ إلى الفكر والخيال والرموز ومعانيها ليقدم لنا بشكل فني مشوق عبرة ودرساً في القضية ذاتها .ونرى برحوشو يفك رموز قصته فيقول : إن الأله هو الذي قطع رأس الحية وبدمها جبل بشراً عاقلين .
ولا يخفى في ذلك كله من تقارب بين فكر مفكرينا وأدبائنا القدامى والمفاهيم الفلسفية والنظريات العلمية التي نأخذ بها في أيامنا حول نشوء الكون وخلق الأنسان وهذا تقييم جديد لتراثنا وحضارتنا البابلية الآشورية القديمة ... [/b] [/size]  [/font]

61
نحو أغنية سريانية متطورة
صبري يعقوب إيشو

ألأغنية شكلاً ومضموناً , كلمات وألحاناً , تعبير عن لحظة نفسية يمر بها الفنان الفرد داخل المجتمع, وهي لهذا غير بعيدة عن القوانين التي تتحكم في مجمل الوضع الأجتماعي ولا عن شروطه الموضوعية .
وإذا توخينا التبسيط في الأمر, فإن الأوضاع الأجتماعية والأقتصادية والسياسية تترك آثارها العميقة في كل نتاج أدبياً كان أم فنياً ليس من ناحية المضمون فحسب بل من ناحية الشكل أيضاً .
فنحن لا يمكن أن نفصل كلمات الأغنية الكلاسيكية عن طريقة أدائها ولا كلمات المقام عن قوانين أدائه وأصولها . وتلك الكلمة وهذا اللحن إنما يولدان نتيجة ظروف زمانية ومكانية محددة .
وأنطلاقاً من هذا الفهم , يمكننا أن نحدد وضع الأغنية السريانية وحتى الغير السريانية سلباً أو إيجاباً وعلاقتها بالواقع الذي جاءت تعبيراً عنه ومدى تمثلها لهذا الواقع .
إن الأغنية السريانية تحمل سمات معروفة تنحصر في جو من الأفتعال والمعاناة غير الصادقة في أكثر الأحيان وكذلك الصراخ والطابع الغير السرياني  والتقليدي , ويتلذذ العاشق في الأغنية السريانية بتعذيب ذاته , وبدلاً من أن يكون الحب ـ هذا العالم الرائع ـ حيث تسقط الحيطان المرتفعة بين الحبيبين , بدلاً من أن يكون قيمة إنسانية وحياة ضرورية لكل البشر , يتحول إلى شئ آخر في أغنياتنا لا حياة فيه . وقد تحار في أمر بعض الأغاني , وتذهب جهودك أدراج الرياح لو حاولت أن تجد معناها أو علاقة بعضها ببعضها الآخر , أي علاقة الجزء  بالجزء الذي يتبعه أو يسبقه , وفي أحسن الأحوال يكون المعنى ساذجاً وركيكاً.
والواقع إننا لو حاولنا أن نخفي درجة هبوط الأغنية السريانية لوجدنا أنفسنا في وضع حرج . إذ أننا سنحتاج إلى زمن طويل لمناقشة اللغة أو التشبيه أو علاقة الحبيب بحبيبته أو اللحن والأداء .
ولكن ما هو السبيل إلى معالجة هذا الواقع المؤلم لأغنيتنا السريانية ؟
إننا إذ نطمح فعلاً إلى إيجاد أغنية جيدة , علينا ان نبدأ بحملة محو الأمية الثقافية واللغوية التي تغلف كتاب الأغنية السريانية وملحنها ومؤدي لحنها وهذا شئ غير يسير بطبيعة الحال ولا يمكن إيجاده في يوم واحد ولكن إذا ما تكاتفت جهود المثقفين والشعراء مع جهود الملحنين والموسيقيين وبالشكل المطلوب , نكون قد قطعنا مرحلة طويلة ومهمة من أجل إيجاد الأغنية الأنسانية الجيدة في أغنيتنا السريانية .
نأمل أن تصير هذه الكلمات مفتاحاً لفتح أبواب جديدة امام أغنيتنا الكلدانية الآشورية السريانية . ألأبواب التي تلائم روح العصر ومرحلة التطور التي بلغناها في مختلف وراحل الحياة ...

( هذا الموضوع أعيد نشره بعد أن كنت قد نشرته في جريدة التآخي ـ ألصفحة الآشورية ـ بتأريخ 24 ـ 11 ـ 1974 والذي ما زال مضمونه يعبر عن نفس الواقع في هذا الوقت ).[/b] [/size][/font]

62
إجتماع موسع لمعلمي ومعلمات السريانية في السويد
[/b][/color]

صبري يعقوب إيشو
بدعوة من دائرة تعليم لغة الأم في بلديتي بوتشيركا وسودرتاليا في السويد إجتمع أكثر من ثلاثين معلماً ومعلمة للغة السريانية للدارسين في المدارس السويدية من  أبناء وبنات شعبنا الكلداني السرياني الآشوري ومن مختلف مناطق المملكة السويدية وذلك في المعهد الشعبي العالي في هاكابيري في سودرتاليا صباح الجمعة 29 أيلول ولليوم كله وذلك للتباحث في أمور وتجارب تعليم لغتنا في المدارس الرسمية حيث هناك عدة آلاف من أبناء وبنات شعبنا ممن يتعلمون اللغة السريانية بلهجتيها الشرقية والغربية في المدارس السويدية .                   
إفتتح الأجتماع السيد أولف ستولناكي ألمدير التنفيذي للتعليم في بلدية بوتشيركا , حيث رحب بالحضور وتحدث عن أهمية تعليم لغة الأم لأبنائها في أكتساب المعرفة وفي الحياة الأجتماعية وأيضاً لتعلم لغة أخرى .تبعه السيد ماتس وينرهولم مسؤول دائرة التطوير المدرسي في مديرية التعليم السويدية وبعد مناقشة بعض الأمور وخاصة ما يتعلق منها بتطوير الصفحة السريانية التابعة لدائرته والتي يعدها وينفذها معلمو وتلاميذ السريانية في السويد , ألقى ألمؤلف والأعلامي ألأستاذ كبريئيل أفرام محاضرة قيمة عن تجربته في التأليف بصورة عامة وعمله في إنجاز قاموسه الكبير ألسويدي ـ ألسرياني الذي صدر في السويد في العام الماضي وكذلك عن تجربته في العمل الأذاعي لأذاعة قولو السريانية الرسمية في السويد , وبعد تناول الغداء إستمر الحاضرون بالأستماع إلى الأستاذ مراد جان ألمعلم ومؤلف كتب التعليم والقادم من هولندا لهذا الأمر, حيث قدم لكتبه الخاصة بتعليم الصغار والكبار على حد سواء وعن وسائل التعليم وعن تجربته بهذا الخصوص في هولندا وتم مناقشة ما طرحه من أفكار وأساليب في تعليم السريانية .
وفي الوقت الذي تلى ذلك تم مناقشة أفضل الوسائل والطرق لتعليم اللغة السريانية في المهجر وخاصة في الدول التي تدعم هذا الأمر وذلك للوصول إلى أفضل النتائج للمحافظة على لغتنا وتراثنا وثقافتنا وعلاقاتنا الأجتماعية . كما وتقرر أن يكون هذا الأمر أي إقامة هكذا إجتماعات ومؤتمرات لمعلمي اللغة السريانية على نطاق السويد وتطويره ليشمل أوروبا وأكثر من ذلك مستقبلاً من أجل المحافظة على هذه اللغة التي خدمت العالم في وقت ما , كما تم تبادل الخبرات والتعارف بين مربي ومربيات الأجيال القادمة من أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني.

[/font]



















63
16 أيلول يوم يبقى في الذاكرة
بقلم : صبري يعقوب إيشو

في هذه الأيام تجري في بغداد محاكمة الدكتاتور المخلوع  صدام حسين وستة من أعوانه في قضية الأنفال التي راح ضحيتها عشرات الآلاف من المدنيين الأبرياء في شمال العراق , وهناك مشتكون يدلون بشهاداتهم ضد المتهمين, والتهم الموجهة إلى صدام وأعوانه هي ثلاث :                     
1 ـ جرائم إبادة جماعية  2 ـ جرائم حرب  3 ـ جرائم ضد الأنسانية         
لقد مرت عدة أسابيع على سماع شكوى المشتكين ومناقشات المدعي والدفاع والمتهمين بالأضافة إلى القاضي ولم يأت ذكر شيء ولو مرور الكرام على ما جرى لأبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني في عهد صدام من أنفال وأهوال ومذابح وتهجير قسري وخاصة ما نحن بصدده ألا وهو التأريخ المشؤوم السادس عشر من أيلول عام 1969 ومذبحة صوريا.
هذه القرية الكلدانية الآشورية التي تقع في أقصى شمال العراق, من أعمال قصبة زاخو, ناحية السليفاني والتي أبيدت مع من كان فيها من الأهالي الأبرياء أطفالاً وشيوخاً, نساءاً ورجالاً وعلى رأسهم رجل الدين المؤمن المسالم راعي الكنيسة الكلدانية الأب حنا يعقوب قاشا وهناك في القرية إختلطت دماء المسيحي والمسلم , ألكلداني الآشوري والكردي, حيث في ذلك اليوم السادس عشر من أيلول من عام 1969 أقدم ألملازم آنذاك عبدالكريم خليل الجحيشي على إقتراف أبشع جريمة بحق الأنسانية.
جريمة  تعلمها التلميذ في مدارس البعث هذا التلميذ الذي هو بحق سليل قاتل أبناء الشعب الكلداني الآشوري بكر صدقي في سميل التي لا تبعد عن موقع هذه المجزرة سوى عدة كيلومترات. ما هي قصة هذه المجزرة التي بقيت في الذاكرة وتبقى  ولم تمحى منها مهما طال الزمن وطول .   
في صبيحة اليوم المشؤوم السادس عشر من أيلول حيث كانت هناك تحركات وتنقلات عسكرية في المنطقة وكان هناك رتل من السيارات العسكرية يسير في الطريق الذي يمر قرب قرية صوريا وبعد أن عبر الرتل القرية وسار مسافة عدة كيلومترات بعيداً عنها فجأةً إنفجر لغم أمام إحدى السيارات العسكرية , فما كان من الضابط الحاقد عبدالكريم الجحيشي إلا وأخذ الحادث ذريعة ليطلق العنان لحقده وعنصريته وصب جام كرهه وإجرامه على أهالي القرية الآمنين , حيث أعطى اوامره للجنود بجمع الأهالي في أسطبل للماشية , فأجتمع الكرد والآشوريون من أهل القرية وهناك وبدم بارد بدأ أول ما بدأ بقتل كاهن الرعية ألقس حنا قاشا الذي لم تشفع له كهنوته ودرجته الدينية فأطلق النار عليه وأرداه في الحال قتيلاً , وتلاه في الأستشهاد ألشيوخ والعجائز وشباب يافع لم يذق طعم الحياة ونساء وأطفال وكانت حصيلة تلك المجزرة في ذلك اليوم أن فنيت عوائل بكاملها وأنتهت من الوجود ولمجرد لتحقيق رغبة في إنسان مليء بالكراهية والحقد ليجرب سطوته على أناس عزل لم يكن لهم أية علاقة باللغم الذي إنفجر أمام إحدى السيارات العسكرية صبيحة ذلك اليوم.
هكذا تم قتل ثمانية وثلاثون شخصاً وجرح أكثر من إثنين وعشرين آخرين وقلة هم الذين خرجوا أحياءاً من المجزرة , أحياءاً بالجسد أما  روحهم فماتت في ذلك اليوم  ولن تعود للحياة إلا برد الأعتبار لهم ولشهداء أمتنا الذين أستشهدوا في الحرب الكونية الأولى 1914 ـ 1918 وفي سميل عام 1933 وشهداء النظام البائد لنتذكرهم دائماً ونصلي على أرواحهم الطاهرة
لأنهم القربان الذي يرسم لنا ألمستقبل الذي ننشده لأبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني ...                                                               
 
ضحايا ألمذبحة:
ألقس حنا يعقوب قاشا
خمو مروكي شمعون ( مختار القرية )
كاترين سركيس (زوجة المختار)
ليلى خمو ( طالبة تدرس في زاخو ومخطوبة )
كاترين منصور وطفلها عمره ثلاثة أشهر
ميسو مروكي
كورو هرمز مروكي شمعون ( شقيق الكاتب والأعلامي المعروف يونان هرمز مروكي وكان خاطباً وقدم من بغداد للتحضير لحفل زفافه ) وعنتر هرمز وعمره خمس سنوات
ياقو إيللو
يلدا رشو وباسمة يلدا رشو
ناجي كوركيس قرياقوس
شوني زوجة شابو بازنا وسمير شاؤول وطفلة له  توفيت  .
يونو صليوة ( زوجة بطرس توما ) وطفلة لها من العمر خمس سنوات وطفل له أربع سنوات من نفس العائلة
أوراها خمو ورينا أوراها خمو ( خمس سنوات)
رشو وردة وزوجته أسمر ألياس
كليانا مرقس  وحسني ( سائق سيارة من زاخو )
شرين سمو زوجة علو يوسف وإبنته أمينة علو ( سبع سنوات)
أمينة رجب زوجة عثمان سليمان ـ صبيحة عثمان ـ ناهدة عثمان
وطفل عمره ثلاثة أشهر
ميران محو حسن وغريبة محو حسن
قمر رشيد زوجة برو حسين نادرة برو حسين ووالدته حيلمة
فرمان منير يوسف وتالان منير يوسف

( ألمجد والخلود لشهداء شعبنا الأبرار )[/b][/size][/font]

64
ذكرى شهدائنا في قلب العاصمة السويدية



بمبادرة من اللجنة الثقافية في إتحاد الأندية الآثورية في السويد وتنظيم وتنفيذ ألأندية الآثورية في محافظة ستوكهولم أقيمت تظاهرة جماهيرية في ذكرى شهداء مذبحة سميل وصوريا ومذابح 1915 بحق أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري, وسط العاصمة السويدية ـ ستوكهولم ـ في سيركل تورييت ظهر يوم السبت 12 آب .                                       
إبتدأت التظاهرة بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً للشهداء الأبرار وقبل أن يلقي مسؤول لجنة تنسيق الأندية الآثورية في ستوكهولم قدمت أنشودة قومية حماسية وتبعتها كلمة لممثلة حزب الشعب السويدي وعضوة البرلمان  سيسيليا ويكستروم وتلاها كلمة الحزب الأشتراكي الديمقراطي 
الحاكم ميكائيل دامبري .                                                           
ألفنان والموسيقي الكبير موسى ألياس أشغف أسماعنا بعزفه الرائع  على  آلة العود وصوته الشجي بأغنية معبرة عن المناسبة ذاتها ومن بعده جاء دور الممثل الآشوري للحزب الأشتراكي الديموقراطي في البرلمان السويدي حيث ندد بالجرائم التي أقترفتها النظم البائدة بحق شعبنا ولا زالت تمارس الظلم بحق شعبنا المحروم من أبسط حقوقه المدنية والسياسية كما وكانت كلمات ماركاريتا ويكلوند وئيسة لجنة التضامن السويدية الآشورية وهيلينا هويي ممثلة الحزب الديمقراطي المسيحي       
السويدي والناطقة الثالثة بأسم البرلمان السويدي وممثل الحزب اليساري السويدي كاللي لارشون والسيد ماتس بيتروفت ممثل حزب البيئة السويدي وعضو البرلمان  كاها تصب في نفس الأتجاه بإدانة الجرائم والمظالم بحق شعبنا وتقديمهم كل دعم ومساندة للشعب الكلداني الآشوري السرياني , وما جلب الأنتباه في هذه التظاهرة فرقة عشتار الفنية لنادي آشور الثقافي حيث قدم الأطفال وشابات النادي أناشيد قومية وأكثر من ذلك  أبدع الشاعر الشاب إيميل بريخو القادم من مدينة يونشوبنك بإلقاء بعضاً من قصائده الرائعة باللغة السويدية أيقظ أحاسيس ومشاعر الحضور , كما قدم البروفسور السويدي  دافيد كوآنت بروفسور التاريخ وإبادة الشعوب نبذة مختصرة عن مذابح الحرب الكونية الأولى 1914 ـ 1918 وما تلاها من جرائم إبادة أخرى حصلت للبشرية أما الأستاذ صبري أتمان مؤلف وباحث في المذابح وجرائم الأبادة فقد تحدث بتفاصيل الأمور عن بحوثه وما عاناه شعبنا من جرائم قتل وإبادة في تركيا والعراق ودول الشرق الأوسط ومشاركته في النضال مع جهات ومؤسسات أخرى لنيل إعتراف رسمي بالمذابح التي أقترفت بحق شعبنا ونيل حقوقنا القومية المشروعة   
وبعد أن تفرقت الجماهير المشاركة دعا المركز الثقافي الآثوري في بلدية
بوتشيركا عدد كبير من المشاركين لتناول لقمة الرحمة على أرواح شهدائنا البررة وتقييم ومناقشة التظاهرة من كل الجوانب لتلافي الوقوع في  الأخطاء والأستفادة من الأمور الأيجابية  ومنها تعميق العلاقة والصداقة مع الأحزاب والمؤسسات السويدية المختلفة .                       
                     
ألمجد والخلود لشهداء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري .                   

                                            صبري يعقوب إيشو 
                                          ستوكهولم ـــ ألسويــــد[/b]






v

















65
ألكلدان .... شعب أم ماذا؟
[/size]

بقلم : صبري يعقوب إيشو
لقد كتب ألكثير الكثير عن الكلدان والآشوريين , ولكني لم أقتنع بكل ما كتب ولم يتم إثبات ما كتب بصورة علمية دقيقة  , لأن ما كتب لم يخرج من نطاق العاطفة أو ألمعاكسة أو لغرض المشاكسة فقط , وأيضاً لم يتجاوز حدود المذكور في كتب التأريخ وخاصة تلك المكتوبة بكتاب ومستشرقين لا علاقة لهم بالهم القومي والسياسي والأجتماعي لأبناء هاتين التسميتين , سوى ما يتعلق بما يخصهم ـ ألكتاب والمستشرقون ـ من أمور تتعلق بالدين والأستعمار واستغلال كنوز الشرق المادية والمعنوية.                                                                                                               
لو تحدثنا عن أجدادنا الذين سموا كلداناً وهناك من يدعي بأننا من ذلك النسل نحن المقيمون في أوسلو والسويد وسدني وألقوش ومانكيش والبتاويين ووو , فأبقى أنا في شك كبير أن يكون هناك ما يربطني بهم  من رابط أو صلة . لأن كلمة الكدان ليست سوى تسمية أطلقت على سكان بابل في فترة ما قبل المسيح . وبعد البحث والتمحيص في مختلف القواميس والمعاجم اللغوية الصادرة قديماً كقاموس حسن بر بهلول وبر علي من القرن العاشر ألميلادي وغيرهما من القواميس الصادرة في أزمنة متأخرة كقاموس مار توما عودو وأوكين منا وغيرهما آخرون كثيرون لم أدرك معنىً لكلمة كلداني ـ كلداياـ سوى ما معناه, ألعارفون بالفلك والأبراج والسحر والتنجيم , وأطلقت بجدارة على سكان بابل قديماً لشهرتهم ومعرفتهم بهذا العلم وهذا يظهر جلياً في آثارهم ونقوشهم المكتشفة في العصور الحديثة وخاصة في القرن الماضي . حتي ما جاء بالعهد القديم والتوراة يدل على هذا المعنى حيث جاء في سفر دانيال ألأصحاح الثاني ـ ألآية 2 ( فأمر الملك بأن يستدعى ألمجوس والسحرة والعرافون والكلدانيون ليخبروا ألملك بأحلامه ...)                                                                 
وجاء في الآية 10 ( ..... لذلك ليس ملك عظيم ذو سلطان سأل أمراً مثل هذا من مجوسي أو ساحر او كلداني ....) وفي ألآية 12 من سفر دانيال ومن الإصحاح أعلاه جاء ( لأجل ذلك   
غضب الملك واغتاظ جداً وامر بإبادة كل حكماء بابل ). كما جاء في قاموس ألكتاب المقدس من تأليف هيئة من المختصين صدر في بيروت عام 1981 في الصفحة 785( لقد ملأوا كل مناصب الكهنوت في العاصمة بحيث أصبح أسم كلداني مرادفاً لكاهن) .وفي نفس المصدر وفي الصفحة ذاتها جاء :( كما ذكر ذلك المؤرخ هيرودوتس  وكان شعب بابل في ذلك الحين يعتقد إن هؤلاء الكهان يملكون ناصية الحكمة ولهم معرفة سحرية ومقدرة فائقة على العرافة والكهانة والتنجيم ومعرفة الغيب ). هل نحتاج إلى إثباتات ودلائل أكثر من هذه لنستدل على ما تعنيه كلمة كلداني التي أطلقت علي رغماً عني ودون علمي وموافقتي ويريد البعض جعلها هويتي وتسميتي  القومية إن شئت أو أبيت وآخر يكفرني إن تنكرت لهذه التسمية .     
وربما تكون هناك حاجة كبيرة وحجج قوية أكثر لإثبات هذا الأمر وما للكلدانية من مدلول, ولا يمكن إعتباره مدلولاً لقومية بقيت محافظة على وجودها وخصائصها ومقوماتها بالمفهوم الذي يريد إثباته وفرضه البعض المحسوبين على المثقفين والواعين على والدتي المسكينة وعلى الكثيرين من أمثالها من بسطاء الشعب .                                                       
أنا من زاخو وحسب علمي ومعرفتي الصحيحة عن زاخو وأهلها , هناك الأكراد ودوماً كانوا ألأغلبية قوماً وديانةً , وبعدهم يأتي السورايي ألمسيحيون ولم اقل ألكلدان المسيحيون لأن هذا هو ألبيت القصيد حيث عشت أكثر من عشرين عاماً من عمري في زاخو وكان في زاخو أكثر من ثلاثين قرية مسيحية عدا مسيحيي محلة النصارى وأنا منها وعباسية في نفس القصبة وللأسف هاجر ألقسم الأكبر منهم بسبب الأحداث المتوالية منذ بداية الستينات  وإلى  يوم سقوط نظام صدام البائد حيث إنقلبت الآية وصارت هناك هجرة معاكسة بحثاً عن الأمن والأمان وبعد أن تم إعادة بناء بعض القرى التي كان قد هجرها أهاليها, وكان معظم مسيحيو زاخو من أتباع الكنيسة الشرقية والتي كانت تدعى ألنسطورية وحتى منتصف القرن التاسع عشر وفي عام 1850 تحولوا إلى المذهب الكاثوليكي وأصبحوا أتباعاً لبطريرك ألكنيسة الكلدانية الكاثوليكية التابعة لروما , والمقصود من هذا كله هو أنه منذ أن فطنت في الدنيا وإلى يومنا هذا لم أسمع أحداً من أتباع الكنيسة الكلدانية من قصبة زاخو قال بأنه كلداني عندما يسأل , ما أنت ؟ ما هويتك ؟ فالجواب يأتي مباشر وبدون تردد ـ آنا سورايا إيون ـ وأكثر من ذلك يقول في رده أيضاً آنا سورايا مشيحايا إيون . مما يثبت بأن كلمة سورايا لا تعني مسيحي كما جاء في بعض المصادر بل لها مدلول آخر نأتي عليه في موضع آخر. ولكن لا أنا ولا غيري يرد على هكذا سؤال بأنه كلداني ـ كلداياـ . وكلمة كلدايا تستعمل فقط في بعض الأوقات والمناسبات, أما كتسمية عمومية فلا وجود لها على الإطلاق .               
ولتحقيق اليقين كما تأكد لي بأني لست كلدانياً كما يفهمه البعض أريد أن أؤكد لغيري من الشاكين بهذا الأمر.                                                                                         
حيث لو قرأنا كتاب برديصان ألفيلسوف الذي عاش في ألنصف الثاني من  ألقرن الثاني الميلادي أي ولد في عام 154 وتوفي في 222 للميلاد ويقول بورفيروس وهورينيموس بأن أصله من بابل وتداروس بر قونيا يذكر بأنه من حدياب ـ أربيل ـ ويؤكد ذلك ميخائيل الكبير وقداسة البطريرك زكا عيواص في كتابه ـ سيرة مار أفرام السرياني  ص 38 ـ لو قرأنا كتابه ألموسوم شرائع البلدان لبرديصان من تأليفي وصدر في ستوكهولم عام 1989 حيث في هذا الكتاب ترجمة حرفية ودقيقة لنسخة مما يعتقد بأنه من تأليف ألفيلسوف برديصان ونشره مع ترجمته الأنكليزية ألهولندي  دريفرس عام 1966 حيث جاء فيه ص54 ما نصه ( قال برديصان : هل قرأت كتب الكلدان الذين في بابل التي كتب فيها ما تفعله الكواكب باقترانها مع أبراج الناس وكتب المصريين التي كتبت فيها كل الأمور التي تحدث للناس ؟               
قال عويدا : قرأت كتب الكلدانية , إلا أني لا اعرف أي منها للبابليين وأي للمصريين ؟       
قال برديصان : إنه نفس العلم للبلدين .                                                                 
قال عويدا : هذا أمر معروف )  .                                                                       

( أكتبه بالكرشوني ـ بحروف عربية ـ لتسهل قراءته )
( برديصان إمّر. قرين لاخ كْثاوي دكلدايي دَبّاول , هنّون دَبهون كْثيو مانا سَعرين كَوكوي بموزاغيهون بْبيث يلدا دَبنَيناشا : وَكثاوي دأغبطايي دَبهون كثيوين زْنايي كولهون دكدشين لَبنَي ناشا .
عوّيدا إمّر . قْْرين لي كْثاوي دكَلدايوثا . إلاّ لا ياذَعنا أيلين إنّون دَبّاولايي : وأيلين دأغبطايي.
برديصان إمّر . هويو يولبانا دّثريهون أثراواثا .
عوّيدا إمّر . إيذيعا صْووثا دْهاخَنّا هي .)

وهنا أكتب هذا الأمر بنصه الأصلي باللغة السريانية .
(   ܒܪܕܝܨܢ ܐܡܪ . ܩܪ̈ܝܢ ܠܟܼ ܟܬܒܼ̈ܐ ܕܟ̈ܠܕܝܐ ܕܒܒܒܠ ؛ ܗܢܘܢ ܕܒܗܘܢ ܟܬܝܒ ܡܢܐ ܣܥܪ̈ܝܢ ܟܘ̈ܟܒܐ ܒܡ̈ܘܙܓܝܗܘܢ    ܒܒܝܬ ܝ̈ܠܕܐ ܕܒ̈ܢܝܢܫܐ : ܘܟ̱ܬܒܐ ܕܐܓ̈ܒܜܝܐ ܕܒܗܘܢ ܟܬܝܒܝܢ ܙܢܝ̈ܐ ܟܠܗܘܢ ܕܓܕܫܝܢ ܠܒ̈ܢܝ ܐܢܫܐ .           
ܥܘܝܕܐ ܐܡܿܪ . ܩܪ̈ܝܢ ܠܝ ܟ̈ܬܒܐ ܕܟܠܕܝܘܬܐ . ܐܠܐ ܠܐ ܝܕܥ ܐܢܐ ܐܝܠܝܢ ܐܢܘܢ ܕܒ̈ܒܠܝܐ : ܘܐܝܠܝܢ ܕܐܓ̈ܒܜܝܐ .     
ܒܪ ܕܝܨܢ ܐܡܿܪ . ܗܘܝܘ ܝܘܠܦܢܐ ܕܬܪ̈ܝܗܘܢ ܐܬܪ̈ܘܬܐ .                                                   
ܥܘܝܕܐ ܐܡܿܪ . ܝܕܝܥܐ ܨܒܘܬܐ ܕܗܟܢܐ ܗܝ . )                                                       
إن ما إستنتجته مما ورد بأن هناك كتب للعلوم الكلدانية والتي قد تكون بابلية , مصرية أو غيرها كأمريكية او سويدية, وفي أعمق من ذلك يذكر عويدا بأنه قرأ كتب الكلدانية كعلم أو حرفة ولم يقل كتب الكلدانيين كشعب كما يريده البعض أن يكون .                                 
 يشرفني أن أكون عضواً وشماساً أي خادماً, نشطاً ومتمكناً في  ألكنيسة الكلدانية المقدسة ولكن هذا لا يعني بأني   خائن لو أحسست بأني  آثوري أو سرياني أو سورايا ألقومية كما يريد ويدعي به رأس كنيستي قداسته مار عمانوئيل الثالث دلي ـ حيث إعتبر كل كلداني يقول بأنه آثوري أو ألعكس فهو خائن ـ وذلك في المقابلة التي أجراها معه الأستاذ جورج منصور وزير الأقليم في كردستان العراق من على شاشة قناة عشتار الفضائية لدى زيارة غبطته إلى أبرشياته في شمال العراق , لكن أقول بكل أسف بأن غبطته لم يفلح بهذا الخصوص في أن يكون قدوة لتعاليم المسيح ومنفذاً مخلصاً وأميناً لما أراده ويريده مسيحنا ومخلصنا أن نكون واحدا كما هو واحد في الآب . عوض هذا المثل الغير الصادق وهو أدرى مني بذلك, كان  من الأجدر به أن يُخَوّن ألنسبة الكبرى من أبناء رعيته الذين أصبحوا عرباً أو أمريكاناً أو بدون إنتماء وتنكروا لأصولهم العريقة ولغتهم المقدسة لغة سيدنا يسوع المسيح من ان يُخَوّن الأخوة بالدين واللغة والإنتماء والأرض والتأريخ والمصير المشترك . لذا أرجو من أبينا الجليل الكلي الوقار أن يسمي شخصه بما يريد, وكذلك كل أنسان آخر يدعوا نفسه بما يريد, ولو أن الأمر يضر بنا ويفرقنا ويضعفنا في هذا العصر الذي نحن أحوج ما نكون فيه إلى الوحدة والتآخي , وأطلب من قداسته أن يصلي لوحدة شعبنا ـ الكلداني الآشوري السرياني ـ 
ووحدة كنائسنا وأن ينعم الله علينا بأبسط حقوقنا الأنسانية في هذا العالم الملئ بالمآسي والأصطرابات والقتل والذبح وأن يمنح السلام لبلدنا بلد الرافديين  , ألعراق الحبيب....                                       [/b]

66
كلام في التراث


أهمية الكتابة لدى قدامى أهل الرافدين
[/color][/size]
                           
صبري يعقوب إيشو
يتميز الإنسان عن الكائنات الأخرى بنطقه , ويعبر الإنسان عن فكره بالكلام والرموز . والتأريخ يقدم لنا شواهد قديمة جداً عن رموز خلدها قدامى الناس في بطون الكهوف والمغائر, أو نحتوها على الحجر,  هذا علاوة على ما وصلنا منها عن طريق التقاليد والعادات الموروثة أباً عن جد . ولا ريب أن ما وصلنا منها عن طريق الأشكال والزخرفة والكتابة أشد توثيقاً وسلامة . ومن أقدم الشواهد المتوفرة لدينا , أللغة السومرية ثم الأكدية بمفرداتهما وإرجاعهما إلى جذور لها دلائل حضارية وبكتابتهما ونقشهما على الحجر والألواح الطينية برموز وأشكال تعبر , لا سيما في مراحلهما الأولى غير المتطورة عن معاني الكلمات , ككتابة كلمة ( شمس ) أو( رجل) أو( ثور)....                                                                         
ولحسن الحظ إعتمدت الكتابة السومرية مادة صلدة , هي ألحجر الصلب فخلدها التأريخ اكثر مما خلد غيرها التي إستعملت مواداً تبلى مع الزمن .وقد إقتفى في ذلك ألأكديون والبابليون والآشوريون آثار السومريون و فجاءت معظم كتاباتهم فوق الحجر أو على الواح من الطين المشوي . ويأتي إستعمال الطين من أن أرض العراق الجنوبية هي حوض فياضانات وأما الحجر فكانوا ينقلومه من مناطق بعيدة احياناً على ظهر الجمال والثيران .                                                                                             
وتعد الكتابة المسمارية تطوراً لكتابات سابقة كانت تعتمد الأشكال التصويرية , لأن الكتابة المسمارية إعتمدت علامات جعلتها بمثابة مصطلحات أو رموز معبرة عن مقطع كلامي . فمهدت بذلك خير تمهيد  لأختراع الأبجدية و ويكون بذلك فضل قدامى أهل وادي الرافدين كبير على البشرية , سواء بأختراع الكتابة او الأبجدية . أما سبب إستعمال سكان أهل الرافدين علامات تشبه المسامير في الكتابة , فمرده إلى سهولة نقش أو نحت هذه الرموز على الحجر أو على الطين , فهي خطوط مستقيمة , مدببة الرؤوس لتحديد نهاياتها وضبط ربطها ببعضها , بحيث تشبه كل علامة منفصلة منها , ألمسمار أو الأسفين ,  فسماها العلماء المحدثون بالكتابة المسمارية . وقد كتبت عدة لغات بها: أهمها , ألسومرية والأكدية ,ألقديمة وألحديثة بفرعيها ألبابلي والآشوري . وأقدم النصوص المسمارية التي بحوزتنا ترجع إلى أواخر الألف الرابع قبل الميلاد . اما آخر ما نملكه فيرجع إلى سنة 80 ميلادية . فلا عجب أن يطرأ أكثر من تغيير على الكتابة المسمارية عبر هذه العصور الطويلة .                                                                         
وجدير بالذكر أن كل البلاد المحيطة ببلاد ما بين النهرين إستخدمت ألكتابة المسمارية , أقله في التدوين والمراسلات الرسمية .                                                                                                     
لم يقتصر جهد السومريين على تصوير الكلمات برموز سهلة , بل إنهم إخترعوا طريقة تجزئة الكلمات إلى مقاطع , فكانت محاولاتهم خير فاتحة لأكتشاف الطريقة الأبجدية , كما تم التوصل من خلال ذلك إلى معاني الأشياء بشكل تجريدي , بعد أن كانت ألمعاني الواقعية هي ألمرسومة في الأصل بواسطة الأشكال والرسوم . وقاد ذلك إلى نشوء ألفاظ سرية مقدسة والتي كان لها أهمية كبيرة في العالم القديم كله , كما لدى المصريين ,وذلك بخلق هالة قدسية من التسميات والألقاب الثانوية حول إسم إله  من الآلهة مثلاً , أو ألتوصل إلى تجريد فكري ورسم لوحة رائعة تدور حول التعبير عن فكرة معينة و إنطلاقاً من كلمة مفردة واحدة .هذا مثال لما تكشف عنه ألأسماء الخمسون لمردوخ في الملحمة البابلية للخلق .                       
ومعروفة هي قصة حل أو فك  الخط المسماري, فقد إستطاع ألعلماء المحدثون منذ القرن السابع عشر للميلاد فك بعض المقاطع من خلال نصوص مسمارية مكتوبة بأكثر من لغة , ثم توصلوا إلى نتائج مرضية خاصة بفضل القواميس والمعاجم التي كان الكتبة الآشوريون يضعونها لأنفسهم ولتلاميذهم ليترجموا بواسطتها ألعلامات السومرية إلى اللهجتين ألبابلية والآشورية , باعتبار أن اللغة القديمة تلك هي لغة دينية مقدسة وعلمية ورسمية معاً .                                                                                 
وبديهي أنه لولا إختراع الكتابة لطمست معالم الحضارات القديمة في معظم أقسامها وفروعها , ولما حصل التقدم وفضل قدامى أهل الرافدين في ذلك كبير وجلي...  [/b]

67
محاضرة للسيد داني جورج في ستوكهولم

صبري يعقوب إيشو[/color]

زار الأستاذ داني جورج مدير المتحف العراقي  في بغداد متحف ألبحر الأبيض المتوسط ـ ميدل هافس موسييت ـ في ستوكهولم عاصمة السويد, وألقى محاضرة قيمة أجج فيها مشاعر الحضور وذلك لخصوصية الموضوع ـ ألحرب , ألأزمة والأرث الثقافي في بغداد ـ وما عايشه ورآه  شخصياً من سلب ونهب وتدمير لهذا الصرح ومحتوياته التي لا تقدر بثمن ولا يمكن تعويضها , والأجراءات المتخذة لأعادتها وترميم ما يمكن إصلاحه وكيفية المحافظة على هذا الأرث العريق وتلافي حصول ما حدث للمتحف العراقي عند إسقاط النظام السابق في 8 نيسان 2003 في مناطق أخرى من العالم.
وزيارة الأستاذ داني جورج إلى السويد تأتي بدعوة من عمادة الجامعة الشعبية في السويد للتعريف بالمأساة التي حصلت للأرث الحضاري والثقافي العراقي ولتبادل وجهات النظر وتقديم العون المادي والمعنوي لتأهيل المتحف العراقي وإرثه الحضاري من لدن المؤسسات السويدية كمنظمة سيدا للمساعدات والجامعات السويدية وغيرها .
ألمحاضرة بدأت في الساعة الثانية من بعد الظهرباللغة الأنكليزية واستمرت لساعتين وتضمنت بالأضافة إلى الوضع العام ,عرض صور والرد على أسئلة الجمهور الذي امتلأت القاعة به ... 
 



























68
كلام في التراث
من تقاليدنا الشعبية ألموروثة
كالو سولاقا
صبري يعقوب إيشو

من المعروف بأن الشعب الكلداني الآشوري السرياني يعتز بتراثه الشعبي المميز , لا أقل من إعتزاز واهتمام الشعوب والأمم الأخرى .               
ألهدف من تقديمنا لهذا النموذج من التقاليد التراثية كونه تراثاً قيماً , بدأ ينسى وبدأنا نحس , بأنه لو بقي على هذه الحال لأصبح في سجل النسيان والضياع . وهذا النموذج الذي نقدمه يتضمن تقليداً شعبياً وتراثاً يقمن به الفتيات ويدعى ـ كالو سولاقا ـ تيمناً بعيد صعود سيدنا المسيح إلى السماء بعد أربعين يوماً من قيامته من بين الأموات..                 
ماذا كن تفعلن الفتيات في يوم خميس الصعود أي في يوم كالو سولاقا ؟                                                                       
مع شروق شمس هذا اليوم , ألفتيات كن تجتمعن وتحيطن بعروس أو بطفلة صغيرة وجميلة, مرتدية ثوباً أبيض كثوب العروس ...     
بعد ذلك كن تنتقلن من بيت إلى بيت حيث تطلبن مشاركة رب او ربة الأسرة بهذه الأفراح وذلك من خلال تقديم ما يتمكنون عليه من الحلوى والمأكولات والفواكه وحتى النقود, وأثناء تجوالهن وانتقالهن كن تنشدن أحلى الأغنيات بأصواتهن العذبة . ومن هذه الأغنيات الخاصة بهذه المناسبة إخترنا هذه المقاطع والتي تقول كلماتها :                                                                       
كالو سولاقا يسمونها         وبإسم الرب يجملونها                     
ومن بيت لآخر ينقلونها      وبعض النقود يجمعون لها               
ألعريس غاب عن عروسته  والعروس, الحزن غمرها               
وبعد أن كن تنهين تجوالهن في القرية أو المحلة و كن تذهبن إلى البساتين والحقول الخضراء تحت ظلال الأشجار الوارفة وعلى الحشائش الخضراء النضرة حيث كن تهيئن الغداء . وبعد تناول الطعام كن تنظفن المكان الذي حللن فيه , وتتهيأن لأستقبال الضيوف وهن فرحات مستبشرات ترقصن وتلعبن , وقبل الغروب بوقت قصير كان الآباء والأمهات يقومون بزيارتهن , وعند اللقاء كن الفتيات تنشدن أناشيد جماعية وفردية وترقصن مختلف الرقصات التي هي من صميم فننا وتراثنا الزاخر , ومع أصواتهن تمتزج أصوات وتغريد الطيور ....                                       
من أين جاء هذا التقليد ؟ ولماذا لا يوجد هذا التقليد لدى الشعوب الأخرى , وفي مناطق أخرى ؟                                           
كما هو معلوم , إنه في قديم الزمان وقبل ميلاد المسيح كان الآشوريون والبابليون يحتفلون بيوم الآلهة بيلت  في شهر أيار , وفي هذا اليوم كانت تتم الزيجات في الهياكل والمعابد , وبعد أن كانت تنتهي مراسيم الزواج الرسمية و كان العرسان والعروسات ينتقلون إلى بيوت الأقرباء وذلك للتعريف بزواجهم وتقبل الهدايا .
وهذا التقليد بقي جارياً لفترة طويلة حتى بعد الميلاد وخاصة لدى هؤلاء الذين لم يتقبلوا المسيحية , وأبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني الذي تقبل المسيحية رأوا بأن يوم الصعود يصادف في شهر أيار , لهذا جرت العادة بالقيام بهذه الأحتفالات وهذا العيد في يوم الصعود حيث تم الجمع بين التقليد الآشوري البابلي القديم وبين عيد الصعود . هكذا بقيت هذه العادة جارية لدى أبناء شعبنا في بلاد النهرين وفي مناطق وجودهم ... [/b] [/size]  [/font]                                         

69
كلام في التراث
ألأنسان والأرض في أدب وادي الرافدين
صبري يعقوب إيشو

إن علاقة الأنسان بالأرض هي علاقة وجودية نابعة عن علاقة كونية شاملة وتفاعل حياتي ضروري . وقد عبر الإنسان عن هذه العلاقة عبر تاريخه المديد   
نظرياً وعلميا بأشكال شتى ومفاهيم متعددة وذلك وفقاً لعقليته الحضارية والثقافية الخاصة , والتأريخ مشحون بأمثلة فيها من التطرف في الرأي كما فيها من الأعتدال . فهناك من أخذ بالأنقسام والأنفصام بين الأنسان والأرض , وهناك من غيب الأنسان وحتى الأرض أحياناً في عالم فوقي هو عالم الآلهة والأجرام السماوية ...                                                                                     
لكننا إن تأملنا في أدب وادي الرافدين بعمق , إكتشفنا نظرة منفتحة على الكون
تشد الأنسان إلى المادة , وتحلق به في الوقت نفسه إلى أسمى ما في الكون من وجود .                                                                                           
فإن الأدب السومري يصور لنا السماء والأرض متحدتين في الأصل إتحاداً وثيقاً
ومتماسكاً . ف (البحر الأول ) أو ( ألأله نموّ) هو في أصل السماء والأرض .     
والكون هو السماء والرض معاً بهيئة جبل قاعدته في أسفل الأرض ( ألعالم السفلي) ورأسه في أعلى السماء ( ألأعلى العظيم ) .                                     
ألسماء هي في حوزة الأله ( آن) وفيها كل شئ خالد ونفيس ومستنير و بينما في العالم السفلي تراب وظلام ولا رجعة ومقر الآلهة ( أريشكيجال) .                   
يتسم إنفضال ألسماء عن الأرض , وولادة الأرض بالتالي من تزاوج إله السماء بآلهة الأرض  كي  فيولد أنليل إله الهواء . ويلد إنليل من إله القمر ألكواكب  الأخرى فيكون الضياء ويخلق اليوم الطيب ويتوفر الخصب والرخاء في الأرض.
ويلد إله الماء أنكي إله الزرع , بينما يرسل أنليل وأنكي إله الماشية وإله الغلة إلى الرض , فيتحقق الخير وتزدهر الحضارة .                                               
وإذا ما حذفنا نظرية تعدد الآلهة التي كانت قائمة لدى قدامى شعبنا , واستبدلنا ذلك بفكرة الخلق ونظرية النشوء , نكون حيال فكر عميق وواقعية علمية , تتجلى إنسانيتها مثلاً من نص قصيدة قديمة مطلعها :                                             
’ بعد أن إبتعدت الأرض عن السماء
بعد أن إنفصلت الأرض عن السماء
بعد أن عيّن إسم الأنسان ...     ( ألأساطير السومرية , كريمر  ص 63
يفهم من ذلك أن تسمية الأنسان لها علاقة صميمة بانفصال الأرض عن السماء ,
والأنفصال هنا بمعنى بمعنى الولادة او النشوء . فهناك إذن علاقة كونية  بين الأنسان والأرض , حتى ليمكننا القول أن الأرض هي أم الأنسان وإن الأنسان وليدها وصانعها معاً .                                                                         
ويتضح دور الأنسان كذلك من أسطورة ( إيميش وإينتين) الشبيهة بقصة هابيل وقايين ألواردة في التوراة , فإن هذين الشخصين يجعلان ألشاة والمعزة تلدان , ويسببان وفرة العجول والأبقار , ويزيدان في نتاج السمن واللبن ويمكنان الطيور من بناء أعشاشها وسمك البحر من وضع البيض في الأهوار , ويجعلان ألعسل والشراب وفيرين في بستان النخيل ومزارع العنب . فالمياه هي التي تخلق الحياة وقد أوكلت الآلهة أمر المياه إلى الأنسان وإينتين أنتج كل شئ بوصفه فلاح الآلهة .
وتمضي بنا أسطورة الفأس إلى أبعاد تكشف لنا بوضوح عن تطور الأرض وما فيها بفضل العمل . وليس قليلاً أن يؤمن الفكر قبل خمسة آلاف سنة بمبدأ التطرف فنحن نقرأ :                                                                                     
( ألفاس والسلة تبني المدن
ألدار الثابتة الأركان بنتها الفاس ...
ألدار الثابتة هي التي سببت الأزدهار ...
والأنسان والطبيعة متلازمان في السراء والضراء ... فإن شرور الأنسان مثلاً تسبب الطوفان الذي يبيد كل شئ كما يأتي ذلك في أسطورة الطوفان .               
وحتى ألحيوانات ذاتها تنبعث من الأرض , وعلاقتها بالناس وثيقة و بحيث نراها تندب انكيدو عندما يموت  , وللأنهر علاقة بالناس ...                                   
وإننا من حصيلة أدب وادي الرافدين نصل إلى نتيجة حاسمة . إنه لا قيمة للكون من دون الأنسان ولا وجود للأنسان من دون الكون . وعلاقة الأنسان بالأرض علاقة وجودية واقعية و تتجسد شيئاً فشيئاً حتى تصبح مجتمعاً ووطناً ...... [/b] [/size] [/font]         

70
ألنموذج الأول للصور الجغرافية

                                                بقلم: صبري يعقوب إيشو

قبل قرن ونيف من وقتنا الحالي , كان هناك إعتقاد سائد بأن الغرب هو مصدر العلوم ومنها علوم الجغرافية... إلا أن الحفريات في المناطق الأثرية في بلاد ما بين النهرين كشفت لنا حقائق جديدة , وأظهرت لنا آثاراً
ونقوشاً ولوحات كثيرة من عصور غابرة في القدم فيها ما يثبت أن سكان وادي الرافدين هم أول من رسم الخرائط للأرض ولحدود الأمبراطورية الآشورية والبابلية وتحديد مواقع المدن والمسافات بينها وكذلك وضع الخطط والمشاريع الحربية على ألواح الطين , كما أظهرت الإكتشافات الأثرية بأن الآشوريين والبابليين وضعوا تصاميم وخرائط مدنهم وخططوا فيها مواقع الهياكل والمعابد والبنايات الرسمية والطرق والترع والأسوار وأبوابها وبروجها وغير ذلك من التفاصيل الجغرافية ...   




لقد تم إكتشاف لوح منقوش عليه صورة لمدينة بابل على نهر الفرات كمركز للأرض يعود تاريخه إلى حوالي 2500 سنة ق.م. كما ويظهر




اللوح منابع الفرات من جبال أرارات في القسم الشمالي من بلاد ما بين النهرين وحتى مصبه في الجنوب , وإلى الشمال من مدينة بابل يظهر موقع آشور وإلى الجنوب بيت ياقيم وهذه كلها واقعة قي دائرة محاطة بالمياه , وخارج الدائرة يوجد نتوء وفيها مكتوب ( ألأرض التي لا تظهر فيها الشمس ) مما يثبت بأن أهل بابل وآشور أي أهل الرافدين كانوا يعرفون مناطق القطب حيث لا ترى الشمس لما يقارب الستة أشهر في السنة . وفي أعلى الصورة كتابة مسمارية تحكي عن حروب وعظمة سرجون الأول ....           

               

71
كلام في التراث
ألنموذج الأول للصور الجغرافية
بقلم: صبري يعقوب إيشو

قبل قرن ونيف من وقتنا الحالي , كان هناك إعتقاد سائد بأن الغرب هو مصدر العلوم ومنها علوم الجغرافية... إلا أن الحفريات في المناطق الأثرية في بلاد ما بين النهرين كشفت لنا حقائق جديدة , وأظهرت لنا آثاراً

ونقوشاً ولوحات كثيرة من عصور غابرة في القدم فيها ما يثبت أن سكان وادي الرافدين هم أول من رسم الخرائط للأرض ولحدود الأمبراطورية الآشورية والبابلية وتحديد مواقع المدن والمسافات بينها وكذلك وضع الخطط والمشاريع الحربية على ألواح الطين , كما أظهرت الإكتشافات الأثرية بأن الآشوريين والبابليين وضعوا تصاميم وخرائط مدنهم وخططوا فيها مواقع الهياكل والمعابد والبنايات الرسمية والطرق والترع والأسوار وأبوابها وبروجها وغير ذلك من التفاصيل الجغرافية ...                     

لقد تم إكتشاف لوح منقوش عليه صورة لمدينة بابل على نهر الفرات كمركز للأرض يعود تاريخه إلى حوالي 2500 سنة ق.م. كما ويظهر اللوح منابع الفرات من جبال أرارات في القسم الشمالي من بلاد ما بين النهرين وحتى مصبه في الجنوب , وإلى الشمال من مدينة بابل يظهر موقع آشور وإلى الجنوب بيت ياقيم وهذه كلها واقعة قي دائرة محاطة بالمياه , وخارج الدائرة يوجد نتوء وفيها مكتوب ( ألأرض التي لا تظهر فيها الشمس ) مما يثبت بأن أهل بابل وآشور أي أهل الرافدين كانوا يعرفون مناطق القطب حيث لا ترى الشمس لما يقارب الستة أشهر في السنة .
وفي أعلى الصورة كتابة مسمارية تحكي عن حروب وعظمة سرجون الأول .... [/b] [/size] [/font]                                                                   

72
عيد رأس السنة الجديدة في نادي أشور الثقافي

إحتفل نادي آشور ألثقافي في ستوكهولم بمقدم الربيع مع بداية رأس السنة البابلية الآشورية 6756 في قاعة النادي التي غصت بالجمهور.قدمت فعاليات فنية وثقافية من شعر وموسيقى وغناء وتمثيلية قصيرة بالمناسبة ....
وها هي الصور تعبر خير تعبير لهذه الفعالية من فعاليات نادي آشور في ستوكهولم والمشتركين فيها والقائمين به...[/b][/size][/font]

[الملحق حذف بواسطة المشرف]

73
TV سركون كبريئيل في سورويو
ألفنان ألآشوري الكبير سركون كبريئيل سيكون ضيف البرنامج التلفزيوني  الفني والترفيهي الكبير شهرا دبابل ـ سهرة بابلية ـ بإدارة الفنان عيسى رشو وذلك في الساعة الثامنة والثلث من ليلة الأحد المصادف 26 آذار الجاري بتوقيت السويد أي الساعة العاشرة والثلث بتوقيت العراق . ألبرنامج يبث حياً  ويمكن للمشاهدين الأشتراك مباشرة بالبرنامج من خلال أرقام الهواتف 0046855420335 أو6 عوضاً عن الرقم 5 في نهاية الرقم أو إرسال فاكس وتعويض الرقم 5 أو 6 بالرقم 7 في نهاية الرقم ...
وتردد الفضائية هو 11534 ميكاهيرتز على القمر هوت بيرد .   [/b]

74
طقوسنا الكنسية ولغتنا
صبري يعقوب إيشو

حتى وقت قريب كنت أسمع وأعتقد أيضاً بأن كنائسنا  ـ كلدانية , سريانية , آثورية ـ على إختلاف مذاهبها حافظت على لغتنا السورث ـ السريانية ـ وأنجبت علماءاً ومعلمين بهذه اللغة العريقة على مر العهود من الذين ارفدوا الحضارة الأنسانية والعالم بنتاجهم الفكري والعلمي والأدبي ومختلف العلوم الأخرى .
لكن للأسف هذه النظرة وهذا الأعتقاد تغيرا تماماً وخاصة في العقود الأخيرة من القرن الماضي , أي منذ ستينات وسبعينات القرن الماضي وإلى يومنا هذا , وكل يوم يمر تتلاشى لغتنا وتضمر رويداً رويداً ويفقر التراث في طقوس كنائسنا وخاصة طقسي كنيستينا السريانية والكلدانية حيث تستثنى الكنيسة الشرقية الأثورية التي ما زالت تحافظ بصورة جلية على الطقس واللغة في الصلاة ومخاطبة الناس وهذا أمر يسر ويملأ النفوس أملاً وتفاؤلاً في أمر لغتنا وتراثنا ..                                                                               
لقد بدأ التعريب بصورة عامة مع وصول الأحزاب القومية العربية ـ ألبعث مثلاً ـ  إلى سدة الحكم في العراق وسورية حيث موطن غالبية أبناء شعبنا , وبدأ التعريب بكل مجالات الحياة للأقليات والشعوب الغير العربية , وأجبر الناس على ترك لغتهم وحتى هويتهم القومية .
فمثلا  في العراق أجبر أبناء شعبنا  على تسجيل أنفسهم عرب القومية في الأحصاء العام لسنة 1977 , وفي سورية لا وجود للأقليات لا في التسجيل العام ولا في الدستور وليست لديهم أية حقوق ثقافية , سياسية أو إدارية .
في العراق كانت قد صدرت عدة قرارات بمنح الحقوق الثقافية والأدارية للناطقين بالسريانية ؟؟؟؟؟؟ إلا أن هذه القرارات بقت حبراً على ورق ولم ينفذ منها إلا ما كان في صالح نظام الحكم المقبور .                                             
من جانب آخر الحرب الكردية التي بدأت في أيلول 1961 في شمال العراق وجرائم النظام السابق في المنطقة من قتل وتهجير قسري وحرق الأخضر واليابس , لهذه الأسباب كلها إضطر شعبنا أن يترك أرضه ومناطق سكناه الأصلية ويسكن المدن الكبيرة ـ موصل , بغداد والبصرة ـ حيث اللغة العربية هي السائدة وهي اللغة المستعملة في كافة مناحي الحياة , مما جعل الناس يمارسوها وينسوا لغتهم الأصلية ـ السورث ـ .                                                                               
إنعدام الحرية والديمقراطية وأبسط الحقوق المدنية وقيام نظام شمولي ودكتاتوري في العراق , والحروب التي دخل فيها العراق وتردي الوضع الأقتصادي والسياسي والأجتماعي , لهذه الأسباب ولأسباب أخرى عديدة هاجر الملايين من أبناء الشعب العراقي إلى خارج القطر إلى مختلف أرجاء العالم . وحصة أبناء شعبنا كانت بنسبة كبيرة لما كان له من خبرة في هذا المجال ومن أزمان مختلفة ولأسباب لا يحسد عليها .                                                                                 
وجودنا في بلدان المهجر جعل حال شعبنا بالموضوع الذي نحن بصدده أسوأ , حيث إنتقلت أكثر المساوئ والسلبيات مع المهاجرين , لا بل زادت الغربة ومعايشة حالات إجتماعية وثقافية مختلفة عما تعودنا عليه, الطين بلة .
وأضطرار المهاجر تعلم لغة جديدة هي لغة البلد الجديد والتي أصبحت لغة التفاهم بين الشعوب المختلفة في البلد الواحد وكذلك بين الأجيال الجديدة والناشئة في بلدان المهجر, بالأضافة إلى دور بعض ذوي النفوس الضعيفة وأخص منهم بعض رجال الدين الذين لا يهمهم التراث والتقاليد واللغة بقدر ما يهمهم علاقاتهم الخاصة وتوسيع جيوبهم وكروشهم على حساب الهوية القومية واللغة الطقسية .
لقد تحول الطقس الكلداني والسرياني في كثير من الكنائس إلى طقس عربي, حيث لم تعد تتلى إلا أجزاء يسيرة من الصلوة والتراتيل باللغة السريانية , والتراتيل أصبحت عربية الكلام واللحن والأداء , ألأنجيل , الرسالة , القريان , العظة وأغلب الصلوة التي يتلوها القس أو المطران ويرد عليها الشماس أو الجموع المصلية, تقرأ وتتلى باللغة العربية .
وفي أفضل الأحوال تكتب بما يسمى الخط الكرشوني أي ان تكتب بالعربية وتقرأ بالسريانية بدلاً من ان يكون دور الكهنة والكنيسة بصورة عامة فتح دورات تعليم لغة الأم وتعليم الديانة المسيحية والتراتيل والأناشيد والصلوة باللغة السريانية للمحافظة على أصالتها والذوق السليم فيها واستعمال اللغة العربية أو لغة البلد عند الحاجة فقط.
بالأضافة إلى دور رجال الدين في التوعية العامة  لأبناء شعبنا بانتمائهم القومي والديني والمحافظة على الطقوس والليتورجية بالأضافة إلى ألدور التربوي والروحي وتصحيح الخطا السائد حول الأنتماء القومي الذي حصل تحت ظل الأنظمة الدكتاتورية في بلداننا الأصلية والعودة إلى الجذور والمنبع لنكون متكاملين في الأنتماء والشعور والثقافة والتراث ... [/b][/size] [/font]                                   

75
من مآسي شعبنا في القادسية المشؤومة
صورة تذكارية لأسرى الحرب المسيحيين في أيران عام 1982
صبري إيشو[/b][/size][/font]

76
قناة سورويو TV تجمع أحزابنا
صبري ايشو

أنتم على موعد مع النشاط الغير الأعتيادي للقناة الفضائية سورويو مساء السبت 04 آذار وذلك بإرسال برامج تلفزيونية حية ومباشرة .
ففي الساعة السادسة والربع بتوقيت السويد أي ألثامنة والربع بتوقيت العراق يقدم السيد بولس دنخا برنامجه ألنصف شهري ـ دوراشا بتيخا ـ ألحوار ألمفتوح ,حول الأعلام الكلداني الآشوري السرياني العام أي ألمقروء والمسموع والمشاهد ودور هذا الأعلام في البناء والتوحيد والتوعية القومية والسياسية ويستضيف البرنامج شخصيات إعلامية من أبناء شعبنا ومن ضيوف البرنامج ألسيد آشور شينو من الدانمارك ...
كما ستقوم قناة سورويو الفضائية بنفس الليلة بإستضافة ممثلي أحزاب ومنظمات  شعبنا المختلفة في برنامج آخر ببث حي ومباشر ـ وهدا بتيخا ـ ألساحة ألمفتوحة من إعداد وتقديم ألسيد يوسف بيث طورو.
ألبرنامج يحاور ويناقش حول برامج أحزابنا السياسية وما فعلته وستفعله لمستقبل شعبنا الكلداني الآشوري السرياني ووضع أحزابنا التي لا تحسد عليه.
كما وتناقش أوجه الخلاف والأتفاق بين أحزابنا وكياناتنا السياسية وما يمكن لهذه الكيانات من تقديمه وفعله لإنقاذ شعبنا من الوضع المتردي الذي هو فيه , ويمكنكم الأتصال مباشرة بالمشاركين في هذا البرنامج وتقديم مداخلاتكم وطرح أسألتكم عليهم .
من الأحزاب والتنظيمات المشاركة في هذا البرنامج : ألمنظمة الديمقراطية الآثورية , ألحركة الديمقراطية الآثورية, إتحاد بين النهرين الوطني, ألحزب الوطني الآشوري, ألأتحاد السرياني الأوروبي, حزب شورايا , ألأتحاد الكلداني الديمقراطي, ألمنظمة الآرامية الديمقراطية, ألمنظمة الآشوري القومية وألأتحاد الآشوري العالمي.
وللأتصال بالبرنامج إليكم أرقام التلفونات 0046855420335 أو 336 بدلاً من 335 ولأرسال فاكس 337 عوضاً عن 335 . 
ويمكنكم مشاهدة "سورويو تي في" على ألقمر هوت بيرد 13 درجة شرقاً وبذبذبة 11534 .  [/b] [/size] [/font]     

77
حبيب تومي في بحر الفضائيات
صبري يعقوب

لا يفوت أسبوع بحاله من دون أن يطلع علينا بكتابة من كتاباته النقدية , ولا تفوته شاردة أو واردة إلا وكتب عنها , إنه التلميذ المجد في مدرسة عنكاوة . كوم , السيد حبيب تومي .
أي نقد طلع به علينا هذه المرة ؟ إنه لم ينتقد فضائية عشتار بمضمونها ومحتوى برامجها وإمكاناتها وكوادرها الفنية والفتية ولم يقيم هذه الأعمال والنتاجات , بل كعادته صال وجال وبأسلوبه النقدي في أمور ثانوية وفي قشور ثمار الفضائية ويداوي قبل أن يجرح , حيث يقول لنفسه بأنه معجب وفخور ومعتز بقناة عشتار الفضائية ولكن هذا الأعجاب لا يحول دون نقدها ورغم أنه لا يملك الحقيقة المطلقة وحسب إعترافه ربما يكون مخطئاً في بعض أو كل ما يطرحه , وهنا يتبين بأن لا هدف له سوى أن يرينا ويعلمنا كيف تكون الصحافة والكتابة حرة ومستقلة ومحايدة ...                                                                                                           
نعم , ألنقد ضروري للبناء ولتسليط الضوء على ما يمكن إصلاحه من أخطاء قد حصلت أو ستحصل ...
يبدأ السيد حبيب بشعار القناة الفضائية هذا الشعار الذي يعتبر رمزاً لكل العراق والعراقيين , والقناة الفضائية لم تخلق هذا الشعار بل إختارته من ثنايا تأريخ وحضارة ومجد العراق القديم , ولو تصفحت أي كتاب عن تأريخ العراق القديم لوجدت هذا الشعار على الألواح والمسلات وغيرها من الآثار العراقية . ألسيد حبيب يقترح ألأناء الفوار , ولم لا ؟ لكن للأسف , لا يمكن ذلك الآن بعد إعلان واستعمال الشعار الحالي .
في نفس الفقرة يصر السيد تومي أحد مثقفي شعبنا بأننا ثلاثة أجناس مختلفة ـ هذا موضوع اخر لنا جولة فيه مستقبلاً ـ . لكن لا بد أن أذكر للسيد حبيب تومي بطلان إتهاماته لفضائية عشتار من خلال رده على مقال كتبه السيد سام شليمون , إلا أنه حسب علمي ومعرفتي وملاحظتي بأن أبناء الطائفة الكلدانية من أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني يسيطرون على الكثير من الأقسام والبرامج والأعمال في هذه الفضائية , ومقر الفضائية موجود في قلعة الكلدان ـ عنكاوة ـ  .
أما ما يخص اللغة المستعملة في فضائية عشتار وعدم فهم السيد حبيب لنشرة الأخبار , فما زال حبر مقاله  اللغوي , العلمي و المنطقي , الصحيح والمفيد على صفحات عنكاوة كوم  لم يجف بعد, وإن دل على شئ فإنما يدل على معرفته ودرايته باللغة السريانية  ـ التسمية الرسمية ـ والواقع يقول غير ذلك.                                                                                                                                   
وا أسفاه لهذا التخبط والتناقض في أفكار وكتابات السيد حبيب تومي . أللغة المستعملة في فضائية عشتار هي سريانية صرفة , وتميل إلى اللهجة الكلدانية أكثر منها إلى الآثورية وعدم فهم هذه اللغة واستيعابها يعود لعدم المعرفة والتمكن من هذه اللغة الغنية والتي لا تحتاج إلى إستعمال مفردات من لغات أخرى , لئلا تتأصل هذه المفردات وتبقى في اللغة كما حصل في الماضي .
من ألأفضل والأنسب رفع المستوى اللغوي لدى المشاهد من إنزال مستوى لغتنا وإضعافها لكونها أساس مجدنا وفخرنا وأيضاً أحد رموز وحدتنا القومية .                                                                                 
يذكر السيد حبيب تومي بأنه لا يملك صحناً للألتقاط الفضائيات,رغم ذلك يكيل التهم لفضائيتي آشور من بغداد والعائدة للحركة الديمقراطية الآثورية وبيث نهرين لسركون داديشو من أميركا , وللعلم قناة آشور لا يمكن مشاهدتها في شمال أوروبا حيث يقيم السيد حبيب .
كما ويخترع لنا مصطلحات جديدة ربما تفيدنا مستقبلاً ومنها أشورت الفضائيات ثقافتنا. 
وهنا أود أن أسأل السيد حبيب تومي : هل مشكلة الكلدان خلقها الآشوريون لتتهمهم صاعد نازل بالتشدد , بالعنصرية , بالدكتاتورية وبغيرها من التهم الباطلة ؟ يا أخي وعي شعبك ونمي فيه الوعي القومي والسياسي , ساعده ليحبو أولاً ومن ثم يمشي وبعدها يحلها حلال ...
 كفى اللعب بمشاعر البسطاء من أبناء جلدتك , أكتب ما ينفع الكلدان وليس فقط ما يضر بشعبنا الكلداني الآشوري السرياني .ودع الفضائيات تقوم بمهامها الأعلامية والثقافية ....                               

صبري يعقوب
ستوكهولم ـــ ألســـــويد[/b][/size][/font]

78
الحكومة العراقية و تفجير الكنائس

79

ܚܠܡـــــــــــــــܐ

                        ܒܝܕ: ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ   

ܒܚܕ̄ ܡܢ ܠܠܝ̈ܐ ܕܐܒ ܚܡܢــــــــــــــܐ
ܠܐ̄ܓܪܐ ܕܒܝܬܐ ܕܡܝܟܼܐ ܐܢـــــــــــــــــܐ
ܚܙܐܠܝ ܚܠܡܐ ܪܒ ܚܫܢــــــــــــــــܐ
ܩܐ ܪܥܝܢܝ ܡܟܐܒܼܢـــــــــــــــــــــــــܐ
ܐܦ ܩܐ ܠܒܝ ܡܡܪܥܢــــــــــــــــــــܐ

ܐ̄ܡܘܪܗ ܩܬܝ ܚܠܡܘܟܼ ܚܝܝ̈ــــــــــــــ
ܡܨܝܐ ܕܗܘܐ ܥܠܬܐ ܕܒܟܼܝܝـــــــــــــــ
ܡܨܝܐ ܕܗܘܐ ܫܪܝܬܐ ܕܩܜܪ̈ܝـــــــــــــ
ܘܟܠܝܬܐ ܕܕܡܥ̈ܐ ܡܢ ܥܝܢ̈ܬܝـــــــــــ

ܚܠܡܝ ܩܬܟܼܝ ܒܕ ܐܡܪܢــــــــــــــܗ
ܡܠܬܐ ܡܠܬܐ ܒܕ ܡܬܢܢــــــــــــــــܗ
ܐܦ ܒܡܠܝܘܬܐ ܒܕ ܡܦܫܩܢـــــــــــܗ
ܝܘܩܪܗ ܡܢܝ ܒܕ ܫܕܢـــــــــــــــــــܗ

ܚܙܐܠܝ ܝܬܝ ܓܘ ܣܡܐܝܠ̈ــــــــــــــــܐ
ܒܗܪܐ ܦܪܝܩܐ ܡܢ ܣܗܪܐ ܕܠܝܠـــــــܐ
ܠܒܼܘܫ̈ܐ ܕܥܠܝ ܒܕܡ ܬܠܝܠ̈ـــــــــــܐ
ܘܒܟܘܪ̈ܗܢܐ ܪ̈ܚܡܝ ܥܠܝ̈ܠــــــــــــــܐ

ܐܝܕܝ ܫܦܝܥܬܐ ܟܪܝـــܬ ܟܪܝـــــــــــܐ
ܘܥܝܢ̈ܝ ܟܠܝܠܗܘܢ ܡܢ ܚܙܝــــــــــܐ
ܘܐܕܢܝ ܒܠܚܘܕ ܩܥܝܐ ܫܡܥـــــــــــܐ
ܕܫܒܼܪ̈ܐ ܘܜܠܝ̈ܐ ܘܝܡ̈ܐ ܠܝܝــــــــــــܐ


ܜܝܘܣ̈ܬܐ ܣܠ̄ܩܐ ܘܨܠܝـــــــــــــــــــܐ
ܡܦܩܥܝ̈ܬܐ ܒܟܠ ܕܘܟ ܦܩܥـــــــــــܐ
ܫܠܕ̈ܐ ܦܪ̈ܝܣܐ ܠܐܪܥܐ ܘܡܝ̈ــــــــــــܐ
ܘܒܥܠܕܒܼܒܼܐ ܠܕܡܐ ܨܗܝــــــــــــــــܐ

ܐ̄ܢܫ̈ܐ ܕܡܬܐ ܠܒܼܪ ܥܪܩܠـــــــــــܗܘܢ
ܩܪܢܐ ܘܟܣܦܐ ܘܬܘܪ̈ܣܝ ܫܒܼܩܠـــܗܘܢ
ܒܠܚܘܕ ܝܬܝ̈ܗܝ ܘܝܠܕ̈̄ܝܗܝ ܦܪܩܠܗܘܢ
ܠܚܕ̄ ܙܠܝܩܐ ܕܒܗܪܐ ܣܢܩܠــــــܗܘܢ

ܥܪܩܠܗܘܢ ܘܐ̄ܙܠܗܘܢ ܠܓܢ̄ܒ ܐ̄ܚܝܢ̈ܐ
ܕܝܗܘܐ ܥܪ̈ܝܩܐ ܡܢ̄ ܙܒܼܢܐ ܕܫܢ̈ــــــܐ
ܬܡܐ ܚܫܒܼܠܗܘܢ ܐܝܬ ܣܡܡܢ̈ـــــܐ
ܠܨܠܦ̈ܝ ܘܫܘܚܢ̈ܝ ܡܒܣܡܢـ̈ــــــــܐ

ܒܪܡ ܩܜܪܐ ܥܠ ܩܜܪܐ ܙܝـــــــܕܐ
ܡܢ ܓܢ̄ܒܐ ܕܚܕ̄ ܬܪܝܢ ܥܒܼܝـــــــܕܐ
ܢܘܟܼܪܝܘܬܐ ܘܒܝܫܘܬ ܓــــــــــــܕܐ
ܒܩܠܘܒܝܐ ܐ̄ܣܝܪ̈ܐ ܡܐܝ̄ܟܼ ܚܕ̄ ܥܢܕܐ
ܠܐ ܡܨܐ ܦܪܚ ܕܝܠܗ ܡܩܘܝــــܕܐ
ܚܙܝܐ ܠܕܘܡܐ ܩܝܕܐ ܩܝـــــــــــܕܐ
ܘܠܚܕܘܪ̈ܗ ܪܡܐ ܓـــــــــــــــܘܕܐ

ܪܚܡܝ ܐܗܐ ܠܐܝܠܗ ܚܠܡــــــܐ
ܫܪܪܐ ܝܠܗ ܒܕܘܡܝܐ ܕܝܘܡــــــܐ
ܫܡܫܗ ܦܠܝܜܬܐ ܚܕܪܗܿ ܠܟܘܡܐ
ܠܝܬ ܦܘܪܩܢܐ ܐܠܐ ܒܩܘܡـــــــܐ

ܩܘܡܐ ܒܝܵܬܐ ܘܐ̄ܚܪܬܐ ܒܒܝـــــܬܐ
ܩܘܡܐ ܒܥܕܬܐ ܘܒܗܝܡܢــــــܘܬܐ
ܩܘܡܐ ܒܟܢܘܫܬܐ ܕܠܐ ܚܕܐ ܙܝܥܬܐ
ܐ̄ܚܪܬܐ ܒܫܩܠܘܚ ܦܣܘܥܝ̈ــــܬܐ                                           
ܚܕܐ ܦܣܘܥܬܐ ܒܬ̄ܪ ܕܗܿܝ ܐ̄ܚܪܝܬܐ                                           

ܘܵܠܹܐ ܕܪܓܼܫܘܚ ܡܢ ܕܐܗ ܫܢــܬܐ                                           
ܘܫܵܠܘܚ ܡܢ̄ ܕܡܟܼܐ ܐܦ ܢܝܡـܬܐ                                           
ܕܦܝܫܘܚ ܐܘܡܬܐ ܒܝܬ ܐܘܡܘ̈ܬܐ                                           
ܚܝܘܚ ܚܝ̈ܝܢ ܒܢ̈ܝ ܚـــــܐܪܘܬܐ     


ܩܜܠܐ ܕܟܼܪ̈ܣܜܝܢܐ
ܕܗܘܐ ܒܫܢܬ ܐܨܝܗ ܒܦܘܪܣܐ ܕܩܪܒܼܐ ܓܘܢܝܐ
ܫܢܬ ܐܨܝܕ ــ ܐܨܝܚ

                       ܒܩܢܝܐ ܕܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ
         
ܒܥܘܢ ܕܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚــــــܐ       ܜܠܬܐ ܩܢܘܡ̈ܐ ܒܟܝܢܐ ܡܫܒܚـــــܐ
ܡܫܪܢ ܘܡܚܟܢ ܠܐܕܝ ܓܘܢܚـــܐ       ܕܦܫܠܗ ܥܒܼܝܕܐ ܓܘ ܡܕܢܚـــــــــܐ
ܒܕ ܐܪܢ ܡܢ ܕܫܢــــــــــــــــــܬܐ       ܕܓܘܢܚܐ ܘܩܜܠܐ ܕܣܘܪܝـــــــــــܬܐ
ܨܘܬܘ ܡܗܘܡܢ̈ܐ ܘܗܒܼܠܘܢ ܢـــܬܐ       ܕܡܐ ܦܫܠܗ ܣܒܒ ܘܥܠـــــــــــܬܐ
ܒܫܢ̄ܬܐ ܕܐܨܝܕ ܠܝܫܘܥ ܡܪܝـــــܐ       ܒܓܘ ܐܘܪܘܦܐ ܠܗܐܠܗ ܢـــــــــܘܪܐ
ܕܫܪܐ ܪܒܬܐ ܘܫܐܪܗ ܫــــــــــܐܪܐ       ܢܘܪܐ ܡܘܠܗܐ، ܠܗܿܝ ܣܪܒܝـــــــــــܐ
ܒܩܜܠܐ ܕܒܪܘܢܐ ܕܢܜܪ ܟܘܪܣܝܐ       ܕܗܿܝ ܡܠܟܘܬܐ ܕܐܘܣܬܘܪܝـــــــــــــܐ
ܦ̮ܪܢܣܘܐ ܓ̮ܘܙܝܦ̮ ܡܠܟܐ ܕܢܡܣܐ       ܒܩܜܠܐ ܕܒܪܘܢܗ ܚܡܨܠܗ ܚܡـــܨܐ
ܩܡܠܗ ܡܕܥܐ ܐܝ̄ܟܼ ܢܡܘܣـــــــܐ       ܘܠܗܿܝ ܣܪܒܝܐ ܡܚܐܠܗ ܠــــــــــــܨܐ
ܗܿܝ ܣܪܒܝܐ ܚܕܐ ܡܠܟـــــــــܘܬܐ       ܪܒܬܐ ܘܙܥܘܪܬܐ ܒܓܘ ܐ̄ܢܫـــــــــــܬܐ
ܠܟܢ ܒܝܫܬܐ ܘܡܚܪܟܢܝـــــــــܬܐ       ܘܦܫܠܗܿ ܣܒܒ ܕܚܪܝܒܼـــــــــــــــܘܬܐ
ܟܘܕ ܚܙܐܠܗܿ ܙܝܢܐ ܕܥܒܼܕܠـــــܗܿ       ܘܡܠܟܐ ܕܢܡܣܐ ܒܕ ܣܚܩܠــــــــــܗܿ
ܬܓܒܝܪ ܥܒܼܕܠܗܿ ܘܗܘܪ ܕܪܐܠـܗܿ       ܒܡܠܟܐ ܕܡܣܩܘܦ̮ ܕܡܟܼܠܨܠــــــــܗܿ
ܡܠܟܐ ܕܡܣܩܘܦ̮ ܢܝܩܘܠܐ ܝܠܗ       ܟܬܒܼܐ ܟܬܒܼܠܗ ܘܬܝܠ ܡܚܐܠــــــܗ
ܠܡܠܟܐ ܕܢܡܣܐ ܗܕܟܼ ܐ̄ܡــــܪܗ       ܐܕܝ ܫܘܓ̄ܠܐ ܬܥܕܝــܝـــــــــــــــܠܗ
ܦ̮ܪܢܣܘܐ ܓ̮ܘܙܝܦ̮ ܓ̮ܘܒ ܝܗܒܼܠܗ       ܘܠܓܼܝܘܡ ܡܠܟܐ ܗܕܟܼ ܐ̄ܡܝــــــــܪܗ
ܕܡܠܟܐ ܕܡܣܩܘܦ̮ ܡܚܡܘܝܐܠܗ       ܠܗܿܝ ܣܪܒܝܐ ܒܥܝܢܐ ܝܠــــــــــــــــܗ
ܓܝܘܡ ܡܠܟܐ ܐܠܡܢܝــــــــــــܐ       ܢܦܨܠܗ ܘܩܡܠܗ ܐܝ̄ܟܼ ܪܘܝــــــــــــܐ
ܒܓܘ ܪܡܘܬܐ ܢܦܝܚܐ ܘܡܠܝــــܐ       ܓ̮ܘܒ ܝ̄ܗܒܼܠܗ ܠܡܣܩܘܦ̮ܝــــــــــــܐ
ܐ̄ܡܝܪܗ ܠܗ ܐܢ̄ܬ ܡܠــــــــــܘܟܼ       ܕܥܒܼܪܬ ܒܫܘܓ̄ܠܐ ܕܠܐ ܝܠܗ ܕܝܠ̄ܘܟܿ
ܡܣܡ ܒܠܘܟܼ ܘܝܬܒܼ ܒܚــــܕܘܟܼ       ܐܠܐ ܚܪܝܒܼܐ ܒܗܘܐ ܫܘܓ̄ܠــــــــــــܟܼ
ܡܠܟܐ ܕܡܣܩܘܦ̮ ܕܝܠܗ ܚــܐܪܐ       ܟܘܕ ܫܡܥܠܗ ܠܐܕܝ ܟܼܒـــــــــــــܪܐ
ܚܡܨܠܗ ܘܟܪܒܠܗ ܒܫ ܡܕܒܘܪܐ      ܘܩܡܠܗ ܠܫܪܐ ܐܝ̄ܟܼ ܓܢ̄ܒـــــــــــܪܐ
ܐܕܝ ܡܠܟܐ ܢܝܩܘܠــــــــــܐܘܣ       ܟܝܡܐ ܒܫܡܐ ܕܐܬܢܜܝـــــــــــــــܘܣ
ܘܗܡ ܒܨܠܝܒܼܐ ܕܝܫܘܥ ܟܪܝܣܜܘܣ    ܟܥܒܼܕ ܫܪܐ ܒܫܪܦ̮ ܘܢܡــــــــــــܘܣ
ܐܠܡܢܝܐ ܟܘܕ ܚܙܐܠــــــــــــܗ       ܕܡܣܩܘܦ̮ܝܐ ܟܪܒܠܗ ܘܩܡܠــــــــــܗ
ܘܗܡ ܦ̮ܪܢܣܝܐ ܕܪܩܘܒܼܠܝ ܐܠـܗ       ܗܘܪ ܒܐܝܜܐܠܝܐ ܕܪܐܠـــــــــــــــــܗ
ܠܐܝܜܐܠܝܐ ܕܝـܝ ܚܒܼـــــــܪܬܐ       ܦܪܘܣܝܐ ܘܢܡܣܐ ܒܬܦܩــــــــــــــܘܬܐ
ܡܫܘܕܪ̈ܝ ܟܼܒܪܐ ܘܬܢܝـــــــ̈ـܬܐ        ܕܩܝܡܐ ܘܗܘܝܐ ܠܝܗܝ̄ ܥܝܢـــــــــــܬܐ
ܐܝܜܐܠܝܐ ܟܘܕ ܡܬܘܚܡܠـܗܿ        ܘܠܐܕܝ ܫܪܐ ܪܢܕܐ ܦ̮ܚܨܠــــــــــــــܗܿ
ܕܥܒܼܪܗܿ ܒܓܘܗܿ ܗܪ ܠܐ ܩܒܠܗܿ       ܘܥܡ ܚܒܼܪ̈ܬܗܿ ܠܐ ܡܬܘܦ̮ܩܠـــــــــܗܿ
ܓܝܘܡ ܡܠܟܐ ܓ̮ܝܪܡܢܝـــــــܐ       ܟܘܕ ܚܙܐܠܗ ܐܕ ܒܠܝـــــــــــــــــــــܐ
ܕܦܫܠܗ ܟܼܝܢܐ ܡܐܝܜܠܝـܝـــܐ       ܓܦ̈ܐ ܐ̄ܟܼܠܗ ܒܠܒܐ ܩܫܝــــــــــــــــــܐ
ܒܓܘ ܪܡܘܬܐ ܘܦܘܙܐ ܥܠܘܝܐ       ܟܓܝܦ̮ ܓܝܦ̮ܐ ܘܟܝܡܐ ܐ̄ܡܝـــــــــــــــܐ
ܒܓܘ ܣܡܒܝܠܝ ܒܬܠܢ ܬܠܝܐ       ܠܟܠ ܕܫܡܢܝ ܘܠܝܬܠܝ ܓ̮ܗܝـــــــــܐ
ܠܝܬܠܝ ܓ̮ܗܘܐ ܘܗܡ ܠܐ ܙܕܘܥܬܐ   ܡܢ ܬܦܩܘܬܐ ܕܐܢܝ ܡܠܟــــــــــــܘ̈ܬܐ
ܕܡܣܩܘܦ̮ ܘܐܢܓܠܝܙ ܘܦ̮ܪܢܣܝܘܬܐ    ܫܪ̈ܝ ܒܥܒܼܕܢ ܒܓܢ̄ܒــــــــــــــــــܪܘܬܐ
ܐܢܝ ܡܐܪܒܥܝ ܘܚܡܫ ܫܢـــ̈ܐ       ܟܪܝ ܠܫܪܐ ܟܡ ܥܒܼܕܢــــــــــــــــــܗ
ܠܐܬܪܐ ܕܦ̮ܪܢܣܐ ܬܐ ܕܣܚܩܢܗ       ܘܒܨܸܡܐ ܕܣܘܣܝ ܒܕ ܕܝܫܢــــــــــــــܗ
ܕܐܝ̄ܟܼ ܒܕ ܕܝܫܢــܗ ܒܣܘܣܘ̈ܬܐ       ܕܐܢܝ̄ ܪ̈ܟܒܼܐ ܕܦܪܘܣܝــــــــــــــــــــܬܐ
ܒܕ ܡܚܢܝ ܐܝ̄ܟܼ ܩܕ̄ܡܝـــــــܬܐ       ܕܪܒܐ ܕܬܪܝ ܒܫ ܙܪܒܢــــــــــــــــــܬܐ
ܓܝܘܡ ܡܠܟܐ ܠܐ ܝܕܥܠــــܗ       ܘܒܐܕ ܚܒܼܘܫܒܼܐ ܪܒܐ ܓܼܠܜܠــــــــــܗ
ܣܚܩܐ ܕܦ̮ܪܢܣܐ ܡܐ ܙܚܡܐ ܝܠܗ     ܘܟܘܕ ܡܓ̮ܘܪܒܠܗ ܢܚܝܦܐ ܦܫܠـــــܗ
ܐܢܝ̄ ܦ̮ܪ̈ܢܣܝܐ ܙܝܪܟ ܘܗܫܝـــܪ       ܩܠܥܬܝܗܝ ܢܨܝܒܼ ܒܟܠ ܒــــــــــــــܪ
ܠܐܕܝ ܫܪܐ ܠܝܬ ܟ̮ܘ ܟــــــܪ       ܕܥܠܡܐ ܡܢܗܿ ܒܥܒܼܕ ܙܢــــــــــــــܗܪ
ܙܸܢܗܪ ܥܒܼܕܠܗ ܟܠܗ ܥܠܡـܐ       ܠܐ ܦܝܫ ܓ̮ܪܐ ܠܨܘܠܚ ܘܫܠܡــــــܐ
ܐܠܐ ܓܪܫܐ ܕܣܝܦܐ ܘܩܝܡـــܐ        ܘܟܘܕ ܚܕ̄ ܡܚܡܐ ܕܝܠ̄ܗ ܥܡــــــــܐ
ܡܒܬܪ ܕܬܡܠܝ ܟܠܝ ܫܪ̈ܜܐ       ܘܡܚܟܝ̈ܬܐ ܘܓܦ̈ܐ ܘܙܪ̈ܜــــــــــــــــــܐ
ܣܝܦܐ ܕܡܘܬܐ ܫܠܚܠܗ ܘܫܡܜܠܗ  ܒܓܘ ܐܘܪܘܦܐ ܩܜܡܐ ܪܡܜܠـــــــــܗ
ܫܠܚܠܗ ܘܫܡܜܠܗ ܣܝܦܐ ܕܡܘܬܐ  ܘܠܫܪܐ ܩܪܐ ܠܝ ܐܢܝ̄ ܩܪ̈ܢـــــــــــܬܐ
ܙܥܠܝ ܘܫܓܼܫܠܝ ܐܢܝ̄ ܡܠܟܘ̈ܬܐ    ܘܒܥܠܡܐ ܢܦܠܗܿ ܟܼܓ̮ܠܐ ܘܙܕܘܥــــܬܐ
ܙܕܘܥܬܐ ܘܟܼܓ̮ܠܐ ܢܦܠܗܿ ܒܥܠܡܐ     ܟܘܕ ܒܝܪ̈ܩܐ ܪ̈ܡܠܝ ܪܝܡـــــــــــــــܐ
ܥܣܪܐ ܒܜܒܟܼ ܝܪܚܐ ܟܘܡـــܐ       ܒܓܘܗ ܟܼܠܨܠܗ ܫܝܢܐ ܘܫܠܡــــــــــܐ
ܐܢ ܒܝܪ̈ܩܐ ܣܡܘܩ̈ܐ ܘܚــــܘܪ̈ܐ       ܟܘܕ ܚܕ̄ ܒܐܬܪܗ ܗܘܪ ܟــــــــــܕܪܐ
ܣܦܿܪ ܒܪܠܟ ܟܥܝܜ ܘܟܩـــܪܐ       ܚܕܘܪܘܢ ܠܫܪܐ ܝܐ ܥܣـــــــــــܟܪ̈ܐ
ܩܘܿܠ̈ܐ ܩܘܿܠ̈ܐ ܐܢܝ̄ ܥܣـــــܟܪ̈ܐ       ܘܓ̮ܘܩ̈ܐ ܓ̮ܘܩ̈ܐ ܐܢܝ̄ ܜܒــــــــــܘܪ̈ܐ
ܐܝ̄ܟܼ ܙܪ̈ܩܜܐ ܘܐܝ̄ܟܼ ܕܒــــــܘܪ̈ܐ       ܟܙܪܒܝ ܙܪܒܐ ܘܟܨܝܦܝ ܠـــــــــܫܪܐ
ܢܦܚܠܝ ܘܨܪܚܠܝ ܐܢܝ̄ ܩܪ̈ܢܬܐ       ܩܠ̈ܐ ܕܫܪܐ ܘܨܪܟܼܬܐ ܪܒـــــــــــــܬܐ
ܐܪܥܐ ܙܥܠܗܿ ܡܥܣܟـــــــܪ̈ܬܐ       ܘܫܥܫܠܗܿ ܘܪܥܠܗܿ ܐܝ̄ܟܼ ܕܪܓܘܫــܬܐ
ܐܝ̄ܟܼ ܕܪܓܘܫܬܐ ܐ̄ܙܠܗܿ ܘܐ̄ܬܠܗܿ        ܡܢ ܗܿܝ ܡܚܨܿܪܬܐ ܕܚܙܠــــــــــــܗܿ

ܐܝܬ ܐܩܦܬܐ....  يتبع......

                                   
                                    
[/b]
ܦܘܫܩ ܡܠܠ̈ܐ ܥܣܩ̈ܬܐ :
ܫܵܕܸܢܗ : أرميه   ܝܵܬܝ : ذاتي . نفسي  ܥܠܝܠ̈ܐ: مرضى  ܠܝܵܝܵܐ : تندب وتولول
ܜܝܘܣ̈ܬܐ: طائرات  ܩܪܢܐ : مال ومثلها ܟܣܦܐ   ܬܘܪ̈ܣܝ: تجهيزات
ܐ̄ܚܝܢ̈ܐ : ذوي القربى والأهل  ܣܡܡܢ̈ܐ : أدوية  ܒܝܫܘܬ ܓܲܕܐ: ألحظ التعس
ܩܠܘܼܒܝܵܐ : قفص  ܥܸܢܕܐ : بلبل ܕܲܘܡܐ :شجر ܩܲܘܡܐ :ثورة  ܘܵܠܹܐ : يجب   


81

ܬܫܥܝܬܢ ܚܕܬܐ
ܟܬܝܒܼܬܐ ܒܝܕ: ܐ. ܓܪܝܓܘܠܝܐ ܡܕܒܪܢܝܬܐ ܕܦܥܘܐ ܡܕܢܚܝܐ ܕܒܝܬ ܥܬܩ̈ܐ ܕܐܘܡܢܘܬܐ ܕܓ̮ܘܪܓ̮ܝܐ .
ܡܬܘܪܓܡܬܐ ܒܝܕ : ܠܠـــــܐ ܬܡܪܙ ـ ܐܝܪܢ ـ 1966

ܠܐ ܪܒܐ ܡܢ ܓ̮ܠܕܐ ܓܘ ܣܗܡܐ ܡܕܢܚܝܐ ܕܠܫܢܐ ܐܬܘܪܝܐ ܒܦܥܘܐ ܡܕܢܚܝܐ ܕܒܝܬ ܥܬܩ̈ܐ ܕܐܘܡܢܘܬܐ ܕܓ̮ܘܪܓ̮ܣܬܐܢ ، ܡܩܘܒܠܗܘܢ ܚܕܐ ܟܬܝܒܼܬܐ ܜܒܼܝܥܬܐ ܒܝܕ ܫܘܬܦܘܬܐ ܕܓ̮ܝܪܡܢܝܐ ܝܕܥܢ̈ܐ ܕܠܫܢ̈ܐ ܡܕܢܚܝ̈ܐ ، ܐܝܢܝ ܕܓܘܗܿ ܗܩܘܝ̈ܐ ܝܢܐ ܒܘܬ ܡܘܫܚ̈ܬܐ (ܫܥܪ̈ܐ ) ܕܕܘܝܕ ܐܠܝܐܢ ܕܝܠܗ ܚܕ̄ ܡܢ ܗܕܡ̈ܐ ܕܐܗܐ ܫܘܬܦܘܬܐ ..                                                   
ܪܒܝ ܕܘܝܕ ܚܕ̄ ܝܕܥܢܐ ܪܒܐ ܨܦܝ ܕܠܫܢܐ ܕܝܡܘܗܝ ܝܠܗ ، ܠܫܢܐ ܥܬܝܩܐ ܣܦܪܝܐ ܣܘܕܝܐ ܐܬܘܪܝܐ .ܡܫܘܚܬܗ ܡܐܡ ܫܐܠܘ ܦܝܫܬܐ ܝܠܗܿ ܜܒܼܝܥܬܐ ܡܢ ܩܕ̄ܡ ܦܠܫܐ ܬܒܼܝܠܝܐ ܩܕ̄ܡܝܐ ܓܘ ܡܘܣܩܘܦܿ..ܒܫܢ̄ܬܐ ܕ 1962 ܦܝܫܬܐ ܝܠܗܿ ܬܢܝܬܐ ܜܒܼܥܬܘܗܿ ܒܓܘ ܓ̮ܝܪܡܐܢ ܡܥܪܒܼܝܬܐ (ܒܗܿܝ ܥܕܢܐ ) ܒܝܕ ܚܕ̄ ܝܕܘܥܬܢܐ ܓ̮ܝܪܡܢܝܐ ܝܘܟܢܣܘܢ ܦܿܪܝܕܪܝܟ ܥܡ ܚܒܼܪܗ ܐܡܝܪܟܝܐ ܠܥܐܙܪܘܣ. ܗܕܟܼܐ ܒܟܬܒܼܐ ܝܠܗ ܦܿܪܝܕܪܝܟ ܒܘܬ ܫܥܪ̈ܐ ܕܪܒܝ ܕܘܝܕ ܐܝܠܝܐ (ܡܐܡ ܫܐܠܘ ) .ܪܒܐ ܫܦܝܪܐ ܘܫܪܝܪܐ ܒܓܪܫܐ ܝܠܗ ܪܒܝ ܕܘܝܕ ܠܫܟܠܐ ܕܚܝ̈ܐ ܕܥܡܪ̈ܢܐ ܐܬܘܪ̈ܝܐ ܓܘ ܜܘܪ̈ܢܐ ܥܣܩ̈ܐ ܘܪ̈ܡܐ .ܚܕܐ ܡܫܘܚܬܐ ܝܠܗܿ ܪܒܐ ܡܥܓ̮ܒܢܬܐ ܩܬܢ ..               
ܡܠܦܢܐ ܐܡܝܪܟܝܐ ܠܥܐܙܪܘܣ ܝܘܪܐ ܗܕܟܼܐ ܒܟܬܒܼܐ ܝܠܗ ܩܐ ܝܘܣܦ ܡܪܝ ܝܘܚܢܢ ܘܒܐ̄ܡܪܐ : ( ܕܘܝܕ ܐܠܝܐܢ ܫܘܒܼܗܪܐ ܝܠܗ ܕܐܬܘܪ̈ܝܐ . ܡܫܘܚܬܗ ܡܐܡ ܫܐܠܘ ܝܠܗܿ ܗܿܝ ܟܬܝܒܼܬܐ ܒܫ ܫܦܝܪܬܐ ܕܗܐ ܠܗܐܕܝܐ ܦܝܫܬܐ ܝܠܗܿ ܜܒܼܝܥܬܐ ܒܠܫܢܐ ܐܬܘܪܝܐ ܣܘܕܝܐ ، ܟܬܒܼ̈ܗ ܡܫܘܝ̈ܐ ܝܢܐ ܥܡ ܟܬܒܼ̈ܐ ܕܟܬܒܼ̈ܐ ܡܫܡܗ̈ܐ ܕܝܘܪܘܦ ܘܒܝܬ ܥܬܩ̈ܐ ܕܓ̮ܘܪܓ̮ܣܬܐܢ ܕܓܘ ܪܘܣܝܐ (ܒܗܿܘ ܙܒܼܢܐ ) ܗܘܝܐ ܝܠܗ ܐܝ̄ܟܼ ܒܝܬܐ ܕܣܦܪ̈ܐ ܐܬܘܪ̈ܝܐ ܬܡܐ ܟܐ ܓ̮ܡܥܝ ܥܡ ܟܬܝܒܼ̈ܬܝܗܝ ܒܘܬ ܚܝ̈ܐ ܕܕܥܒܼܪ ܘܕܩܐܡ .. ܡܢ ܗܕܡ̈ܐ ܥܒܼܘܕ̈ܐ ܕܐܗܐ ܦܥܘܐ ܝܘܣܦ ܕܒܝܬ ܡܪܝ ܝܘܚܢܢ ܟܬܝܒܼܗܿ ܝܠܗ ܠܬܫܥܝܬܐ ܕܐܬܘܪ̈ܝܐ ܘܪܒܐ ܡܢ ܟܬܝܒܼ̈ܬܐ ܗܘܝ̈ܐ ܝܢܐ ܚܕ̄ ܥܘܕܪܢܐ ܩܐ ܝܠܝܦ̈ܐ ܥܠܝܡ̈ܐ ܓܘ ܒܘܨܝ̈ܝܗܝ ܐܝ̄ܟܼ ܚܕ̄ ܟܬܒܼܐ ܕܩܣ̈ܬܐ ܡܓܚܟܢ̈ܐ ܘܡܬܘܪܓܡܐ ܝܠܗ ܡܢ ܠܫܢܐ ܕܪܘܣܝܐ ܘܐܕܪܒܝܓ̮ܐܢ ܘܕܓ̮ܘܪܓ̮ܝܐ ܠܠܫܢܐ ܐܬܘܪܝܐ . ܐܗܐ ܒܝܬ ܥܬܩ̈ܐ ܟܐ ܩܒܠ ܟܬܒܼܝ̈ܬܐ ܐ̄ܚܪ̈̄ܢܐ، ܗܕܟܼܐ ܡܩܘܒܠܐ ܝܠܗ ܟܬܒܼ̈ܐ ܕܡܘܫܚ̈ܬܐ ܕܓܘܠܝܐܕ ܐܝܢܝ ܕܗܩܘܝܐ ܝܠܗ ܒܘܬ ܚܝܠܐ ܕܦܠܫ̈ܐ ܐܬܘܪ̈ܝܐ ܘܐܝܬܠܗ ܪܒܐ ܡܘܫܚ̈ܬܐ ܦܝܫܐ ܝܢܐ ܙܡܝܪ̈ܐ ܒܝܕ ܥܠܝܡ̈ܐ ܐܬܘܪ̈ܝــــــــــــــܐ ....                           

ܡܫܘܕܪܐ :ܒܝܕ ܣܒܪܝ ܐܝܫܘ

82
مهرجان شعري بأسم فريدون أتورايا في السويد

ستقيم اللجنة الثقافية لأتحاد الأندية الآثورية في السويد بالتعاون مع لجنة الشبيبة واللجنة النسوية  مهرجاناً شعرياً ـ سريانياً كلدانياً اشورياً ـ  ضمن نشاطاتها لهذا الموسم بأسم الدكتور والناشط القومي الأشوري قي بدايات القرن الماضي فريدون اتورايا وذلك في الساعة الثانية من بعد ظهر السبت , الثالث من كانون أول 2005 وذلك في قاعة النادي الأثوري في سودرتاليا ـ السويد ـ ويشارك قي هذا المهرجان الثقافي سبعة عشر شاعراً وشاعرةً من المقيمين في السويد ويتخلل المهرجان خلفية موسيقية حية وفقرات غنائية ...                                                                       
وفي مساء اليوم ذاته تقيم اللجنة الثقافية حفلاً فنياً ساهراً على شرف المشاركين في المهرجان وللجمهور الكريم إقتناء البطائق لحضور الحفل الذي تحييه الفنانة الكبيرة بابيلونيا من ألمانيا والفنانة  الأشورية الصاعدة على نطاق السويد والسويديين ننسون  ومشاركة الفنان يعقوب شنكو . الحفل يبدأ الساعة التاسعة مساءًً .
أهلاً وسهلاً بكم في هذا المهرجان الكبير والحفل الفني ....

83
                                       ܕܘܟܼܪܢܐ ܕܣܗܕ̈ܐ ܕܣܡܝܠ

ܫܘܬܦܘܬܐ ܕܐܫܘܪ ܒܦܢܝܬܐ ܕܦܝܬܝܐ ܒܣܬܘܟܗܘܠܡـ ܣܘܝܕ ܥܒܼܕܠܗܿ ܕܟܼܪܐ ܕܣܗܕ̈ܐ ܕܣܡܝܠ ܒܓܘ ܐܘܢܐ ܕܚܘܕܪܐ ܒܝܘܡܐ ܕܚܕܒܫܒܐ 7 ܒܐܒ . ܓܘ ܕܐܗܐ ܕܘܟܼܪܢܐ ܡܫܘܬܦܠܘܢ ܓܒ̈ܐ ܘܫܘܬܐܣ̈ܐ ܘܦܪ̈ܨܘܦܐ ܥܡ ܓܘܕܐ ܕܡܙܡܪ̈ܢܝܬܐ ܕܥܕܬܐ ܕܡܪܝ ܝܘܚܢܢ
ܕܥܕܬܐ ܕܡܕܢܚܐ ܕܐܬܘܪ̈ܝܐ ܕܒܣܬܘܟܗܘܠܡ..
ܗܕܟܼܐ ܡܫܘܪܐܠܗ ܕܘܟܼܪܢܐ ܒܡܩܒܠܬܐ ܕܪܫܢܐ ܕܫܘܬܦܘܬܐ ܡܝܩܪܐ ܐܦܪܝܡ ܣܡܐܢܘ ܠܐܪ̈ܚܐ ܒܫܝܢܐ ܘܡܢ ܒܬ̄ܪ ܡܢܗ ܡܘܩܪܒܼܠܗ ܡܝܩܪܐ ܝܘܣܦ ܐܝܫܘ ܡܡܠܠܐ ܕܙܘܥܐ ܕܝܡܘܩܪܜܝܐ ܐܬܘܪܝܐ ܦܥܘܐ ܕܣܟܢܕܢܐܒܼܝܐ ܘܡܘܩܪܒܼܠܗ ܡܝܩܪܐ ܡܝܟܼܐܝܠ ܕܘܝܕ ܚܕ̄ ܡܐܡܪܐ ܒܐܗܐ ܦܘܪܣܐ ܘܐܦ ܡܝܩܪܐ ܐܝܪܡܝܐ ܦܬܝܘܢ ܡܘܩܪܒܼܠܗ ܚܕܐ ܡܫܘܚܬܐ ܘܡܢ ܒܬ̄ܪ ܗܕܟܼ ܙܡܪܗܿ ܣܘܥܐܕ ܐܠܝܐܣ ܚܕܐ ܙܡܝܪܬܐ ܐܘܡܬܢܝܬܐ ܘܡܢ ܒܬ̄ܪ ܡܢܗܿ ܡܘܩܪܒܼܠܗ ܓܘܕܐ ܕܡܙܡܪ̈ܢܝܬܐ ܕܥܕܬܐ ܕܡܪܝ ܝܘܚܢܢ ܟܡܐ ܥܘܢܝ̈ܬܐ ܒܣܝܡܬ̈ܐ ܒܐܗܐ ܦܘܪܣܐ ܘܐ̄ܚܪܬܐ ܡܘܩܪܒܼܠܗ ܩܝܘܡܐ ܕܡܜܟܣܬܐ ܐܬܘܪܝܬܐ ܕܝܡܘܩܪܜܝܬܐ ܠܡܡܠܠܗ ܘܐ̄ܚܪܬܐ ܡܘܩܪܒܼܠܗ  ܡܝܩܪܐ ܝܥܩܘܒ ܝܘܚܢܐ ܚܕ̄ ܡܡܠܠܐ ܜܝܡܢܐ ܒܐܗܐ ܦܘܪܣܐ ܒܫܡܐ ܕܓܒܐ ܕܝܡܘܩܪܜܝܐ ܕܒܝܬ ܢܗܪܝܢ ܘܐ̄ܚܪܬܐ ܡܫܘܚܬܐ ܕܝܠܕܐ ܡܪܘܓܠ ܘܡܢ ܒܬ̄ܪ ܗܕܟܼ ܙܡܪܐ ܐܬܬܘ ܘܡܢ ܒܬ̄ܪ ܗܕܟܼ ܡܘܩܪܒܼܠܗ ܡܝܩܪܐ ܢܝܢܘܣ ܣܒܼܪܝܫܘ ܚܕ̄ ܡܡܠܠܐ ܥܠ ܡܟܬܒܙܒܼܢܐ ܕܦܪܡܢ ܕܣܡܝܠ ܘܐܦ ܚܕܐ ܡܫܘܚܬܐ ܒܫܡܐ ܕܒܝܬ ܨܘܪܝܐ ܘܣܡܝܠ ܡܘܩܪܘܒܼܐܠܗ ܣܒܪܝ ܐܝܫܘ ܘܣܘܥܐܕ ܡܘܩܪܒܼܠܗܿ ܚܕܐ ܙܡܝܪܬܐ ܐ̄ܚܪܝܬܐ ܘܐܦ ܓܘܕܐ ܕܡܙܡܪ̈ܢܝܬܐ ܡܘܩܪܒܼܠܗ ܬܪܬܝ ܥܘܢܝܬܐ ܘܒܚܘܬܡܐ ܡܝܘܩܪܬܐ ܢܓ̮ܘܐ ܟܢܘܢ ܕܡܕܘܒܪܗܿ ܠܐܗܐ ܙܘܝܚܐ ܒܟܫܝܪܘܬܐ ܘܡܢܬܝܬܐ  ܘܡܘܩܪܒܼܠܗܿ ܟܡܐ ܡܢ ܡܘܫܚ̈ܬܐ ܕܓܢܗܿ ܡܢ ܩܕ̄ܡ ܕܦܠܜ ܗܘܐ ܟܢܫܐ ܪܒܐ ܕܐܝܬܝܐ ܝܗܘܐ ܠܐܗܐ ܕܘܟܼܪܢܐ ܫܘܒܼܚܐ ܠܣܗܕ̈ܐ ܕܐܘܡܬܢ ..




84

ܒܝܬ  ܣܝܡܝܠ̈ܐ  ܘܨܘܪܝܐ

ܒܥܗܕܐ ܝܘܢ ܠܡܬܠܐ ܕܩܫܝܫܐ ܕܗܿܝ ܩܪܝܬܐ
ܕܐ̄ܡܪ ܗܘܐܠܗ ܡܢ ܩܕ̄ܡ ܡܫܝܬܗܿ ܡܢ̄ ܐܝܬܘܬܐ
ܒܟܢܘܫܝܐ ܕܒܢܘܢ̈ܐ ܘܒܢܬ̈ܐ ܕܙܟܼܘ ܡܕܝܢ̄ܬܐ
ܕܒܝܠܦܐ ܗܘܘ ܩܪܝܬܐ ܕܠܫܢܐ ܕܐܘܡܬܐ
ܘܐܦ ܬܘܕܝܬܐ ܬܪܝܨܬܐ ܕܥܕܬܐ ܩܕܝܫܬܐ
ܐ̄ܡܪܗ ܠܕܗܿܘ ܡܬܠܐ ܒܚܕܐ ܓܒܼܪܘܬܐ
ܟܕ ܡܪܝ ܠܒܐ ܗܘܐ ܘܡܠܝܐ ܙܪܝܙܘܬܐ
ܘܒܚܕ ܙܒܢܐ ܗܘܐ ܕܜܠܘܡܝܐ ܘܙܕܘܥܬܐ
ܡܡܠܠܘܠܐ ܗܘܚ ܗܘܐ ܒܕܝܠ̄ܢ ܬܫܥܝܬܐ
ܘܫܡܢ̈ܢ ܢܜܝܪ̈ܐ ܘܦܪܝܫܐ ܕܝܪܬܘܬܐ
ܕܒܥܠܕܒܼܒܼܢ ܒܥܐ ܠܗ ܥܒܼܕ ܫܚܠܦܬܐ
ܒܝܝܗܝ ܘܒܕܝܠ̄ܢ ܗܿܝ ܗܝܝܘܬܐ
ܡܬܠܐ ܡܘܚܙܐܠܗ ܩܬܢ ܠܒܼܝܒܼܘܬܐ
ܐܦ ܡܠܐ ܠܗ ܟܝܢܢ ܡܢ ܟܫܝܪܘܬܐ
ܘܝܘܗܒܼܠܗ ܚܝܠܐ ܠܥܠܝܡ̈ܐ ܘܥܠܝܡܬ̈ܐ
ܘܡܘܙܝܕܠܗ ܒܠܒܝܗܝ ܚܘܒܐ ܘܐܘܝܘܬܐ
ܘܗܕܟܼ ܚܕܝܘܬܐ ܥܡ ܗܝܡܢܘܬܐ
ܩܫܐ ܐ̄ܬܝܐ ܗܘܐ ܒܚܕܐ ܣܥܘܪܘܬܐ
ܫܡܗ ܚܢܐ ܗܘܐ ܡܢ ܢܝܢܘܐ ܡܕܝܢܬܐ
ܡܢ ܒܬ̄ܪ ܝܘܡܢ̈ܐ ܕܥܪܗ ܠܕܗܿܘ ܒܝܬܐ
ܕܪܥܝܐ ܗܘܐ ܩܬܗ ܘܫܩܝܠܐ ܘܠܝܬܐ
ܕܬܫܡܫܬܐ ܕܐܪܥܐ ܘܐܦ ܫܡܝܢܝܬܐ
ܘܕܒܼܚܬܐ ܩܐ ܦܓܼܪܐ ܐܦ ܢܦ̮ܫܢܝܬܐ
ܟܕ ܝܠܝܦܐ ܗܘܐ ܒܫܘܓܼ̄ܠܐ ܕܐܣܝܘܬܐ
ܥܡ ܕܪܓܼܗ ܦܪܝܫܐ ܕܪܓܼܐ ܕܟܗܢܘܬܐ
ܒܚܕ ܝܘܡܐ ܕܩܝܜܐ ܒܢܫܡܬܐ ܕܩܝܕܡܬܐ
ܗܿܝ ܡܬܐ ܕܨܘܪܝܐ ܫܠܝܬܐ ܘܒܣܝܡܬܐ
ܚܘܪܕܝܬܐ ܒܚܩܠ̈ܐ ܘܓܢ̈ܐ ܘܟܠ ܙܪܘܥܬܐ
ܒܘܪ̈ܕܐ ܘܫܘܫܢ̈ܐ ܘܜܝܪ̈ܐ ܘܚܝܘܬ̈ܐ
ܘܪܓܼܫܠܗܿ ܡܢ ܫܢܬܐ ܠܩܠܐ ܕܓܪܓܘܡܬܐ


ܠܩܠܐ ܕܩܥܝܐ ܘܕܙܝܢ̈ܐ ܘܪ̈ܕܝܬܐ
ܕܦܠܚ̈ܐ ܡܙܘܝܢ̈ܐ ، ܡܠܝ̈ܐ ܡܢ ܚܡܬܐ
ܒܦܘܩܕܢ ܕܐܚܝܕܐ ܕܠܐ ܣܟܼ ܪܚܡܘܬܐ
ܥܒܼܪܗܘܢ ܠܒܬܘܬ̈ܐ ܒܪ̈ܘܡܚܐ ܘܬܘܦܬ̈ܐ
ܦܘܠܜܠܗܘܢ ܠܝܠܕ̈̄ܐ ܘܥܡܝܗܝ ܝܡܬ̈ܐ
ܘܟܠܗܘܢ ܐܢ̈ܝ ܪ̈ܒܐ ܘܙܥܪ̈ܐ ܘܣܒܼܬ̈ܐ
ܘܫܦܝܠ̈ܐ ܘܟܪ̈ܝܗܐ ܥܡ ܐܪ̈ܡܠܝܬܐ
ܐܦ ܫܒܼܪ̈ܐ ܕܡܝܚ̈ܐ ܒܓܘ ܕܪ̈ܓܘܫܝܬܐ
ܟܘܦܫܝܠܗܘܢ ܟܠܗܘܢ ܒܚܕܐ ܩܘܒܘܚܬܐ
ܒܡܚܝܬܐ ܕܐܩܠ̈ܐ ܘܠܘܟܡ̈ܐ ܕܐܝܕܬ̈ܐ
ܒܚܒܪ̈ܐ ܫܚܬܢ̈ܐ ܘܒܪܝܩܬܐ ܠܦܐܬܐ
ܩܫܝܫܐ ܚܘܦܜܠܗ ܕܝܕܥ ܠܥܠܬܐ
ܕܡܟܠܗ ܠܜܠܘܡܝܐ ܘܐܗܐ ܩܫܝܘܬܐ
ܐܝܢܐ ܐܦ ܗܿܘ ܡܘܬܒܼܐ ܒܩܕ̄ܡܝܘܬܐ
ܕܠܐ ܚܕܐ ܗܡܙܡܬܐ ܘܕܠܐ ܡܫܐܠܬܐ
ܦܫܠܗܘܢ ܚܒܼܝܫ̈ܐ ܒܣܜܒܠܐ ܕܬܘܪ̈ܬܐ
ܒܩܠ̈ܐ ܒܩܥܝܐ ܘܐܦ ܦܪ̈ܦܠܝܬܐ
ܕܝܠܕ̈̄ܐ ܘܝܡܬ̈ܐ ܥܡ ܐܒܼܗܬ̈ܐ
ܘܩܫܐ ܓܘ ܠܒܗ ܡܨܠܘܝܐ ܨܠܘܬܐ
ܘܒܝܗܒܼܐ ܠܒܐ ܩܐ ܒܢ̈ܝ ܡܪܥܝܬܐ
ܐܝܢܐ ܕܠܐ ܪ̈ܚܡܐ ܒܟܪܒܐ ܘܟܦܪܘܬܐ
ܡܘܠܗܐܠܗ ܓܝܣـܐ ܢܘܪܐ ܕܪ̈ܣܣܝܬܐ
ܥܠ ܟܢܫܐ ܕܡܬܐ ܐ̄ܣܝܪܐ ܒܫܫܠܬ̈ܐ
ܚܕ ܒܬ̄ܪ ܕܗܿܘ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ ܡܬܠܗܘܢ ܡܝܬܐ
ܘܐܚܝܕܐ ܣܢܝܐ ܒܓܚܟܐ ܕܥܘܠܘܬܐ
ܣܢܝܢܐ ܕܣܘܪܬ ܕܠܐ ܚܕܐ ܢܟܼܦܘܬܐ
ܣܗܕܐ ܩܕܡܝܐ ܐ̄ܢܫܐ ܕܬܘܕܝܬܐ
ܕܗܘܐܠܗ ܜܘܦ̮ܣܐ ܕܕܒܼܝܚ ܢܦ̮ܫܘܬܐ
ܘܐܦ ܚܕܐ ܥܘܠܘܬܐ ܘܟܘܡܬ ܦܐܬܘܬܐ
ܠܓܒܼܝܢܐ ܕܒܥܠܕܒܼܒܼ̈ܐ ܕܠܝܬܠܗܘܢ ܗܩܘܬܐ
ܕܚܝܝܢ ܥܠ ܐܪܥܐ ܒܕܡܐ ܡܘܫܬܝܬܐ
ܕܣܗܕ̈ܐ ܓܢ̄ܒܪ̈ܐ ܕܣܝܡܝܠܐ ܙܥܘܪܬܐ
ܘܕܐܪܥܐ ܕܡܪܕܘܬܐ ܕܝܗܒܼܠܬܐ ܝܠܗܿ ܜܥܘܢܬܐ



ܩܐ ܟܠ ܐ̄ܢܫܘܬܐ ܒܥܬܝܩܬܐ ܘܚܕܬܐ
ܒܬ̄ܪ ܩܫܐ ܚܢܐ ܫܩܠܗܘܢ ܣܗܕܘܬܐ
ܟܠ ܐ̄ܢܫ̈ܐ ܕܡܬܐ ܕܐܝܬܗܘܘ ܒܐܬܘܬܐ
ܟܠ ܚܕ ܕܫܡܥܠܗ ܡܠܐܠܗ ܟܪܝܘܬܐ
ܒܪܡ ܐܡܝܢܐܝܬ ܚܝܹܐ ܗܘܚ ܢܘܝܠܘܬܐ
ܠܐ ܡܨܐܠܢ ܕܕܝܢܚ ܠܕܐܗܐ ܓܘܢܚܘܬܐ
ܥܒܼܪܗܿ ܡܐܝܟܼ ܕܥܒܼܪܗܘܢ ܐ̄ܚܪ̈̄ܢܐ ܡܢ ܩܕ̄ܡܬܐ
ܒܗܿܘ ܝܘܡܐ ܕܩܝܜܐ ܟܦܫܠܗܘܢ ܥܝܘܬ̈ܐ
ܒܓܘ ܫܡܝܐ ܕܐܬܪܐ ܕܠܒܼܫܠܗܿ ܟܘܡܘܬܐ
ܘܡܘܒܝܢܗܿ ܚܫܐ ܘܩܪܝܜܝܩܝܘܬܐ
ܘܡܣܠܝܬܐ ܪܒܬܐ ܘܕܝܢܬܐ ܘܦܫܡܬܐ
ܘܓܘܢܚܐ ܡܘܕܟܼܪܗܿ ܦܬܚܠܗ ܒܪ̈ܝܢܬܐ
ܕܣܒܼ̈ܐ ܘܣܒܼܬ̈ܐ ܘܕܦܫܠܗܘܢ ܒܬܘܠܬ̈ܐ
ܕܚܝܐ ܗܘܘ ܓܘܢܚܐ ܕܣܝܡܝܠܐ ܫܠܝܡܬܐ
ܠܘܩܒܼܠ ܒܢܝ̈ ܐܘܡܬܢ ܨܗܝ̈ܐ ܠܚܐܪܘܬܐ
ܒܥܝܢ̈ܐ ܕܙܕܩ̈ܐ ܐ̄ܢܫܝ̈ܐ ܘܩܘܫܬܐ
ܘܚܝ̈ܐ ܝܩܝܪ̈ܐ ܕܕܥܬܝܕ ܫܪ̈ܒܼܬܐ
ܐܝܢܐ ܒܬ̄ܪ ܗܕܟܼ ܣܓܼܐܠܗܿ ܜܪܘܢܘܬܐ
ܥܠܢ ܘܥܠ ܝܠܕ̈̄ܢ ܕܒܓܘ ܢܟܼܪܝܘܬܐ
ܪܚܩܐ ܡܢ ܒܝܬܢ ܒܐܬܪ̈ܐ ܕܓܠܘܬܐ
ܐܦܢ ܕܠܐܗ̄ܘܚ ܝܕܥܐ ܡܘܕܝܠܗܿ ܫܠܡܬܐ
ܘܕܐܟܼܝ ܒܕ ܚܙܚ ܠܕܐܗܐ ܚܕܐ ܫܪܝܬܐ
ܐܪܐ ܪܒܐ ܝܠܗܿ ܘܗܕܟܼ ܡܠܝܢܬܐ
ܐܗܐ ܬܚܪܙܬܐ ܘܩܪܝܬܐ ܕܡܘܫܚܬ̈ܐ
ܠܡܝܩܘܪܐ ܣܗܕ̈ܢ ܘܒܬܫܥܝܬܐ ܕܪܫܬܐ؟
ܠܵܐ، ܠܹܐ ܠܗܿ ܡܠܝܢܬܐ ܠܚܘܕܗܿ ܗܡܙܡܬܐ
ܐܝܢܐ ܒܦܘܠܚܢܐ ܘܚܕܐ ܣܒܼܪܬܐ ܨܦܝܬܐ
ܘܚܘܒܐ ܘܚܘܝܕܐ ܒܐܘܪܚܐ ܒܗܪܢܬܐ
ܫܩܠܚ ܦܣܘܥܬܐ ܚܕܐ ܒܬ̄ܪ ܕܗܿܝ ܐ̄ܚܪܝܬܐ
ܫܵܪܝܬܐ ܒܩܢܘܡܐ ܘܐ̄ܚܪܬܐ ܒܓܘ ܒܝܬܐ
ܝܕܥܚ ܡܢ ܝܘܚ ܘܡܘܕ ܝܠܗܿ ܒܪܝܬܐ
ܘܩܢܚ ܢܣܝܢܐ ܡܢ̄ ܢܝܫ̈ܐ ܕܣܗܕܘܬܐ


ܕܣܗܕ̈ܢ ܓܢ̄ܒܪ̈ܐ ܘܐ̄ܚܪ̈̄ܢܐ ܐܡܘܬ̈ܐ
ܘܡܪܒܼܘܚ ܠܝܠܕ̈̄ܢ ܒܫܦܝܪ ܬܪܒܝܬܐ
ܐܦ ܠܐ ܡܢܫܚܠܗܘܢ ܠܐܢܝ ܓܒܼܪ̈ܘܬܐ
ܘܟܠ ܦܐܪ̈ܐ ܜܒܼ̈ܐ ܕܗܘܘ ܠܗܘܢ ܒܣܗܕܘܬܐ
ܕܓܢ̄ܒܪ̈ܐ ܕܐܘܡܬܐ ܒܙܒܼܢ ܪܫܝܥܘܬܐ
ܘܥܒܼܕܚ ܐܓܼܘܢܐ ܩܐ ܝܘܡ ܚܐܪܘܬܐ
ܘܠܐ ܡܢܫܚ ܠܡܬܠܐ ܕܩܫܐ ܕܗܿܝ ܡܬܐ
ܕܐ̄ܡܪ ܗܘܐ ܠܗ ܩܬܢ ܒܓܘ ܕܪܬܐ ܕܥܕܬܐ
ܕܝܠܗ ܣܘܟܠܗ ܡܢ ܥܪܒܝـــــــܘܬܐ
ܐܝܡܢ ܕܩܘܦ ܠܩܘܦ ܗܘܝܗܿ ܝܬܒܼܬܐ
ܐ̄ܡܘܪ ܠܗܿ ܕܠܒܘܟܼ ܕܠـــܐ ܙܕܘܥܬܐ   

 
( اذا رهمت القاف عل قاف
قول ولا تخاف ....)

ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ
ܣـــــــــــــــܘܝـــــــــــــܕܢ

85
إرسالية مار نرساي الكلدانية في السويد  تحتفل بعيد مار توما الرسول شفيع كنيستنا في الهواء الطلق في ستوكهولم .......


في صبيحة أول أحد من تموز, ذلك اليوم المشمس الملئ بالدفء والصفاء فـــي عاصمة الأمن والسلام عاصمة الحب والجمال عاصمة السويد ـ ستوكهولــــم ـ
إنطلقت الباصات والسيارات الخاصة من مناطق  مختلفة من العاصمة السويدية
ستوكهولم ومن مدينة إسكلستونا المعروفة بتواجد جالية كبيرة من أبناء شعبنـــا
من أهل مدينة عنكاوة العراقية ومن مدن ومناطق أخرى مختلفة ..... Hågelbyparkبعد أن وصلت المئات من أبناء الجالية إلى الموقع المحدد في
بدأ الأحتفال بقداس إلهي بمشاركة الآباء الكهنة بولس ربان من كركوك والأب دنحا من السليمانية ـ كويسنجق ـ وماهر ملكو راعي الأرسالية في السويد......
ألأب بولس ربان  ألقى كلمة قيمة  بعد قراءة الأنجيل ذكر فيها سيرة الرســول
توما بحسب الأنجيل وكذلك بحسب المؤرخين وتلا القداس الألهي إحتفال شعبي
بالرقص والغناء والمسابقات وفعاليات أخرى منوعة   ....
لنترك الصور تتحدث عن هذه المناسبة ....       













































86
قنشرين
[/b]


قنشرين جريدة جديدة تدخل عالم الصحافة الآشورية السريانية الكلدانية , وتأتي هذه الخطوة  حسب ما جاء في إفتتاحيتها ــ  لجعل حضارة بين النهرين قاعدة لنا وبرنامجاً جديداً لعملنا  وربطنا بالوحدة التاريخية والثقافية والأجتماعية لشعبنا والشوق للحرية. قنشرين جريدة
للنساء وللشبيبة وكافة فئات مجتمعنا ...
لقد صدر عددان لحد الآن وهي بلغات عديدة ــ السريانية , العربية , التركية والسويدية...
يصدر قنشرين مركز بين النهرين الثقافي التابع للأتحاد السرياني الآثوري  الكائن في بناية محطة تلفزيون  سورويو الفضائية في سودرتيليا ـ في السويد ..
وحالياً تصدر كل شهر في حين الطموح هو إصدارها كل خمسة عشر يوماً ...
وللأتصال بالجريدة يمكن المراسلة على العنوان ...

صبري ي. إيشو
Qenneshrin
Viksängsvägen   15
15 257  Södertälje – Sweden

E – post:  qenneshrin@telia.com



 

87

ܐܫܜܪ̈ܐ ܥܬܝܩ̈ܐ
ESHTARE ATIQE       



ܡܢ ܓܢ̄ܒܐ ܕܚܐܪܘܬܐ ، ܥܒܼܕܘܬܐ ....
ܡܢ ܓܢ̄ܒܐ ܕܚܕ̄ ܐܬܪܐ ، ܓܠܘܬܐ ...
ܡܢ ܓܢ̄ܒܐ ܕܫܝܢܐ ، ܪܗܝܒܼــــܘܬܐ ...
ܡܢ ܓܢ̄ܒܐ ܕܚܘܝܕܐ ، ܦܠܝܓܼܘܬܐ ...

ܐܢ̈ܐ ܦܬܓܼܡ̈ܐ ܡܚܙܘܝܐ ܝܢܐ ܠܐܝܟܢܝܘܬܐ ܕܒܢܝ̈ ܥܡܢ ܗܐ ܡܢ ܙܒܼܢ̈ܐ ܕܕܥܒܼܪ ܘܗܐ ܠܝܘܡܢܐ ܒܣܒܼܪܐ ܕܝܘܡܐ ܕܦܘܪܩܢܐ ܩܪܝܒܼܐ ܝܠܗ ...
ܐܫܜܪܐ ܩܕܡܝܐ :
ܐܚܢܢ ܒܢܝ̈ ܡܬܐ ܕܐܣܢܟܼ ܡܢ ܩܕ̄ܡ ܕܥܒܼܪܝܢ ܗܘܘ ܬܘܪ̈ܟܝܐ ܒܝܠ ܡܬܘ̈ܬܐ ܕܓܘܓܝ̈ܐ ، ܡܩܘܒܠܢ ܥܣܩܘ̈ܬܐ ܪ̈ܘܪܒܼܬܐ ܘܢܦܠܢ ܒܥܝܩܘܬܐ ܡܢ ܝܘܩܪܐ ܕܦܘܪ̈ܥܢܐ ܩܐ ܡܪ̈ܘܬܐ  ـ ܐܓܼܝ̈ܐ ـ ܕܝܠ̄ܢ . ܩܐ ܕܐܗܐ ܥܠܬܐ ܪܒܐ ܟܟ̮ܚܠܢ ܘܣܩܕܠܢ ܕܠܝܬ ܗܘܐ ܠܢ ܐ̄ܢܫܐ ܡܥܕܪܢܢ ܘܡܦܪܩܢܢ ܡܢ ܐܢ̈ܐ ܝܘܩܪ̈ܐ .ܐܝܡܢ ܕܐ̄ܬܝܠܘܢ ܠܟܣܠܢ ܚܝܠܘ̈ܬܐ ܕܬܘܪ̈ܟܝܐ ܡܘܝܕܥܠܢ ܩܬܝܗܝ ܒܟܠ ܡܢܕܝ ܕܫܩܠ ܗܘܘ ܠܗܘܢ ܡܢܢ ܐܓܼܝ̈ܐ ܓܘܓܝ̈ܐ ܟܕ ܐܗܐ ܝܗܘܐ ܕܪܩܘܒܼܠ ܟܐܢܘܬܐ ܘܙܕܩ̈ܐ . ܘܡܢ ܓܢ̄ܒܐ ܕܫܩܠܝ ܗܘܐ ܦܘܣܩܢܐ ܒܡܟܠܝܬܐ ܕܐܗܐ ܥܒܼܕܐ ܒܝܫܐ  ܘܕܝܗܒܼܝܠܢ ܚܐܪܘܬܐ ܡܕܝܢܝܬܐ  ܡܫܘܪܝܠܝܗܝ ܐܦ ܐܢܝ ܒܫܩܠܐ ܡܢܢ ܟܣܦܐ ـ ܙܘܙ̈ܐ ـ ܘܚܡܪ̈ܐ ܘܥܪ̈ܒܐ .                                   
ܥܒܼܕܠܘܢ ܠܓܒܼܪ̈ܐ ܡܓ̮ܒܘܪ ܕܜܥܢܝ ܩܬܝܗܝ ܩܝܣ̈ܐ ܘܡܘܒܠܝܢ ܠܝܗܝ ܒܐܘܪܚܐ ܕ3 ܗܐ ܠ 5 ܫܥ̈ܐ ܪܚܩܐ . ܦܫܠܘܢ ܥܒܼܕܐ ܐܗܐ ܡܢܕܝ ܠܡܬܚܐ ܕܬܡܢܝܐ ܝܪ̈ܚܐ ...
ܒܝܪܚܐ ܕܐܕܪ ܕܐܗܐ ܫܢ̄ܬܐ ܡܫܘܪܝܠܝܗܝ ܒܓܙܡܐ ܘܒܠܚܡܐ ܥܠܢ ܒܩܜܠܐ . ܩܐ ܡܘܕܝ ؟ ܠܐ ܝܕܥܘܚ ، ܘܐܚܢܢ ܠܐ ܝܘܚ ܥܒܼܝܕ̈ܐ ܚܕ̄ ܡܢܕܝ ܠܘܩܒܼܠ ܨܒܼܝܢܝܗܝ .           
ܡܬܡܨܝܢܬܐ ܝܠܗܿ ܕܡܘܚܙܝܠܢ ܩܐ ܐ̄ܢܫ̈ܐ ܕܡܘܬܒܼܐ ܓܘܢܝܐ ܕܗܘܘ ܐܬܝ̈ܐ ܠܙܟܼܘ . ܟܕ ܐ̄ܡܪܢ ܒܓܠܝܘܬܐ ܩܬܝܗܝ ܕܐܚܢܢ ܥܪ̈ܩܝܐ ܝܘܚ ܘܬܒܥܢ̈ܐ ܕܐܘܚܕܢܐ ܕܙܟܼܘ ܝܘܚ ܗܐ ܡܢ ܙܒܼܢ̈ܐ ܥܬܝܩ̈ܐ..                                                       
ܒܝܪܚܐ ܕܢܝܣܢ ܕܐܗܐ ܫܢ̄ܬܐ ܫܩܠܝܗܝ ܬܘܪ̈ܟܝܐ ܡܢܢ ܦܩܘܥܝ̈ܬܐ ܬܠܬܝܢ ܒܡܢܝܢܐ ܘܬܪܝܢ ܐܠܦ̈ܐ ܦܝܫܢܓ̈ܐ . ܐ̄ܡܪܢ ܩܐ ܙܟܝ ܒܝܓ ܩܐ ܡܘܕܝ ܐܗܐ ܜܠܘܡܝܐ ؟ ܫܩܠܘܬܘܢ ܡܢܢ ܦܩܘܥܝ̈ܬܐ ،ܘܐܚܢܢ ܐ̄ܢܫ̈ܐ ܡܗܘܡܢ̈ܐ ܘܫܦܝܠ̈ܐ ܘܡܚܝ̈ܠܐ ܝܘܚ ܩܕ̄ܡ ܫܘܠܜܢܐ ܡܕܝܢܝܐ ܘܩܕ̄ܡ ܡܪ̈ܘܬܢ..ܘܠܐ ܫܩܠܘܬܘܢ ܠܦܩܘܥܝ̈ܬܐ ܕܫܒܼܒܼ̈ܢ..ܡܦܘܢܐܠܗ ܘܐ̄ܡܪܗ: ܐܚܬܘܢ ܚܝܒܼ̈ܐ ܝܘܬܘܢ ܓܪܓ ܡܝܬܘܬܘܢ ، ܘܐܢ ܡܘܪܝܟܼܐܠܘܟܼܘܢ ܐܗܐ ܨܒܼܘܬܐ ܒܝܗܒܼܢ ܦܘܩܕܢܐ ܩܐ ܦܠܚ̈ܐ ܕܝܠ̄ܝ ܕܩܜܠܝ ܘܡܜܠܩܝ ܒܢܝ̈ ܡܬܘܟܼܘܢ ..ܗܿܝ ܙܒܢ̄ܬܐ ܫܬܝܩܠܢ. ܡܢ ܒܬ̄ܪ ܗܕܟܼ ܒܚܕ̄ ܝܘܡܐ ܐܘ ܬܪܝ ܚܕ̄ܟܡܐ ܦܠܚ̈ܐ ܬܒܥܠܝܗܝ ـ ܡܘܢܬܩܡܠܝܗܝ ـ ܡܢ ܢܫ̈ܐ ܕܡܬܢ..ܐܗܐ ܡܢܕܝ ܡܘܡܪܐܠܗ ܠܢ .ܡܫܘܪܝܠܢ ܦܪܦܘܠܐ ܘܒܒܟܼܝܐ ܩܕ̄ܡܝܗܝ ܕܠܐ ܥܒܼܕܝ ܐܗܐ ܣܘܥܪܢܐ ܡܢܟܼܦܢܐ ...                                         
ܠܐ ܡܪܘܦܝܠܝܗܝ ܐܝܕܐ ܡܢܢ ܟܕ ܐܦ ܫܩܠܝܗܝ ܫܘܚܕܐ ـ ܒܪܜܝܠ ـ 140 ܡܓ̮ܝܕܝ̈ܐ.
ܐܦ ܫܩܠܘܢ ܚܕܐ ܐܢ̄ܬܬܐ ـ ܒܟܼܬܐ ـ ܠܓܢ̄ܒܝܗܝ ܫܡܗܿ ܡܪܝܡ ܒܪ̄ܬ ܡܝܟܼܐܝܠ ܘܫܡܐ ܕܓܒܼܪܗܿ ܟܢܘ ܒܪ ܝܠܕܐ .ܘܐܦ ܫܩܠܘܢ ܚܕܐ ܒܟܼܬܐ ܐ̄ܚܪ̄ܝܬܐ ܡܢܢ ܒܚܝܠܐ ܫܡܗܒ ܗܝܠܝܢܐ ܒܪ̄ܬ ܡܬܝ . ܡܢ ܒܬ̄ܪ ܕܦܫܠܝܗܝ ܐܢ̈ܐ ܢܫ̈ܐ ܥܡ ܦܠܚ̈ܐ 6 ܝܘܡ̈ܐ ،ܡܘܩܪܒܼܠܢ ܚܕܐ ܒܥܘܬܐ ܩܐ ܙܟܝ ܒܝܓ ܥܠ ܕܐܗܐ ܨܒܼܘܬܐ .ܡܦܘܢܐܠܗ ܒܩܫܝܘܬܐ ܘܚܡܬܐ ܘܐ̄ܡܪܗ ܠܝܬ ܗܕܟܼܐ ܡܢܕܝ .ܘܟܡܐ ܕܝܡܝܠܢ ܩܬܗ ܠܐ ܡܩܘܒܠܢ ܐܠܐ ܓܘܕ̈ܦܐ ܘܟܦܪ̈ܐ ܒܨܠܝܒܼܐ ܘܐܘܢܓܠܝܘܢ. ܫܩܠܗ ܚܕ̄ ܚܘܜܪܐ ܒܐܝܕܗ ܡܫܘܪܐܠܗ ܡܚܝܐ ܥܠ ܪܫܢܐ ܕܝܠ̄ܢ ܒܩܫܝܘܬܐ ، ܐܦ ܫܩܠܗ ܡܢܢ 107 ܥܪ̈ܒܐ ܘܫܒܼܥܝܢ ܡܓ̮ܝܕܝ̈ܐ .ܟܕ ܝܘܗܒܼܝܠܢ ܒܐܝܕܐ ܕܒܪܗܝܡ ܐܦܢܕܝ ܟܪܒܼܝܝܐ ܘܐܗܐ ܫܟܼܝܚܐ ܝܗܘܐ ܒܩܪܝܬܐ ܕܙܪܒܿܟ ܥܡ ܙܟܝ ܒܝܓ.. ܘܐܝܡܢ ܕܕܥܪܠ̄ܢ ܠܡܬܐ ܡܬܘܚܡܢܢ ܥܡ ܚܕܕ̈ܐ ܕܥܪܩܘܚ ܡܢ ܜܠܘܡܝܐ ܕܬܘܪ̈ܟܝܐ ܠܙܟܼܘ..ܡܢ ܒܬ̄ܪ ܕܫܒܼܩܠܢ ܠܟܠܡܢܕܝ ܕܝܠ̄ܢ ..ܐܢ̈ܐ ܝܢܐ ܡܢܕܝܢ̈ܐ ܕܫܒܼܩܠܢ، ܣܕܝܪ̈ܝܠܢ ܠܐܟܼܐ...   
7000 ܡܓ̮ܝܕܝ̈ܐ  900 ܥܪ̈ܒܐ   22000 ܙܟܼܝܪ̈ܐ ܘܙܢ̈ܐ  3 ܒܥܝܪ̈ܐ   11 ܬܘܪ̈ܐ 250 ܒܜܡܢ ـ ܟܝܣ̈ܐ ـ ܕܕܘܗܢܐ ܘܓܒܼܬܐ  ܘ1500 ܬܪܢܓܼܠܬ̈ܐ ـ ܟܬܝ̈ܬܐ ـ ..       
ܐܢ̈ܐ ܟܠܝܗܝ ܦܫܠܘܢ ܫܩܝܠ̈ܐ ܒܝܕ ܦܬܐܚ ܒܝܓ، ܓܼܢܝ ܒܝܓ، ܙܟܝ ܒܝܓ ، ܒܪܗܝܡ ܐܦܢܕܝ ܬܘܪܟܝܐ  . ܟܕ ܟܠܝܗܝ ܐܢ̈ܐ ܫܒܼܝܩܝܠܢ ܒܩܪܝܬܐ ܘܥܪܩܠܢ ܡܢ ܜܠܘܡܝܐ ܕܬܘܪ̈ܟܝܐ ܘܫܪ̈ܒܼܬܐ ܕܜܘܪ̈ܐ ܘܦܫܠܗ ܟܠܡܢܕܝ ܩܬܝܗܝ . ܐܦ ܩܜܠܘܢ ܬܪܝ ܓܒܼܪ̈ܐ ܡܢܢ ܘܚܕ̄ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ ܡܕܘܪܒܢܝܗܝ..                                               
ܐܗܐ ܐܫܜܪܐ ܦܝܫܐ ܝܠܗ ܪܡܝܐ ܒܐܝܕܐ ܕܪܫ ܐܣܢܟܼ ܝܘܣܦ ܪܒܘ ܘܗܕܡ̈ܐ ܒܓ̮ܘ ܫܒܘ ، ܬܐܘܡܐ ܦܢܕܘ، ܡܝܟܼܘ ܡܟܼܡܘܪ، ܐܒܠܚܕ ܡܐܢܘ، ܡܬܝ ܫܟܪܘ ܘܝܠܕܐ ܡܘܢܐ ...       


                               ܡܥܒܪܢܘܬܐ:ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ
                          ܣܬܘܟܗܘܠܡ       [/font] [/size]





88
ܡܢܝܢ̈ܐ ܘܡܢܝܘܬܐ
[/b]



    ܒܝܕ : ܣܒܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܝܫܘ     

ܡܢܝܢ̈ܐ ܘܪ̈ܩܡܐ ܚܕܐ ܣܢܝܩܘܬܐ ܐ̄ܢܫܝܬܐ ܐܠܨܝܬܐ ܝܢܐ.ܟܐ ܫܡܥܘܚ ܘܚܙܘܚ ܘܐܦ ܡܦܠܚܘܚ ܠܡܢܝܢ̈ܐ ܒܟܠ ܕܘܟܬܐ ܘܒܟܠ ܙܒܼܢܐ ..ܐܢ ܦܝܫܬ ܡܒܘܩܪܐ ܠܫܡܘܟܼ ؟ ܠܝܘܪܟܼܘܟܼ ؟ܬܘܩܠܘܟܼ؟ ܦܘܢܝܘܟܼ ܝܠܗ ܚܕ̄ ܡܢܝܢܐ ..ܜܝܡܐ ܕܟܠ ܡܢܕܝ .. ܝܘܩܪܐ ܣܘܪܗܒܼܐ، ܙܒܼܢܐ، ܫܚܘܢܬܐ،ܩܪܝܪܘܬܐ ، ܡܢܝܘܬܐ ، ܐܪܕܟܼܠܘܬܐ ܘܫܪܟܐ ܕܡܢܕܢ̈ܐ ܘܡܠܘܐ̈ܐ ܟܠܗܘܢ ܣܢܝܩ̈ܐ ܝܠܝܗܝ ܠܡܢܝܢ̈ܐ ܘܪ̈ܩܡܐ..ܥܠ ܕܐܗܐ، ܡܢܝܢܐ ܐܠܨܝ̈ܐ ܝܢܐ ܩܐ ܝܕܥܬܐ ܕܜܝܡܐ ܕܡܢܕܝܢ̈ܐ ..                                                   
ܡܢ ܒܬ̄ܪ ܡܫܟ̮ܚܬܐ ܕܙܪܘܥܬܐ ܣܓܼܐܠܗܿ ܣܢܝܩܘܬܐ ܕܒܪܢܫܐ ܠܡܦܠܘܚܐ ܡܢܝܢ̈ܐ .ܘܐܠܨܝܬܐ ܗܘܐ ܝܕܥܬܐ ܕܫܘܚܠܦ̈ܐ ܕܫܢ̄ܬܐ ܘܐܗܐ ܐ̄ܬܐܠܗܿ ܡܢ ܝܕܥܬܐ ܕܝܪ̈ܚܐ ܣܗܪ̈ܝܐ ܟܕ ܡܢ ܓܡܝܪܘܬܗ ܘܗܐ ܠܜܫܝܬܗ ܡܓܪܫ 30 ܝܘܡ̈ܐ ܘܡܢ ܠܐܟܼܐ ܗܘܐܠܗܿ ܫܢ̄ܬܐ ܐܪܒܥܐ ܫܘܚܠܦ̈ܐ ܘܬܪܥܣܪ ܝܪ̈ܚܐ ܘܝܪܚܐ 30 ܝܘܡ̈ܐ ܘܫܢ̄ܬܐ 360 ܝܘܡ̈ܐ ܠܦܘܬ ܫܢ̄ܬܐ ܣܗܪܝܬܐ ܒܪܡ ܐܗܐ ܠܐܝܠܗ ܬܪܝܨܐ ..ܡܢ ܠܐܟܼܐ ܦܫܠܗܿ ܝܕܥܬܐ ܫܢ̄ܬܐ ܫܡܫܝܬܐ  ..ܗܕܟܼܐ ܡܜܐܠܝܗܝ ܥܡܪ̈ܢܐ ܕܒܝܬ ܢܗܪ̈ܝܢ ܠܫܒܼܝܠ̈ܐ ܕܡܦܠܚܬܐ ܕܡܢܝܢ̈ܐ ܘܝܘܡܢ̈ܐ ܕܫܢ̄ܬܐ ܕܝܠܝܗܝ ܩܘܪܒܐ ܠܕܙܒܼܢܐ ܕܩܐܡ...                                               
ܫܘܘܫܜܐ ܩܕ̄ܡܝܐ ܒܡܢܝܘܬܐ ܡܫܘܪܐܠܗ ܒܡܦܠܚܬܐ ܕܚܡܫ ܨܒܥ̈ܐ ܕܚܕܐ ܐܝܕܐ .ܗܐ ܠܐܕܝܘܡ ܐܝܬ ܥܡܡ̈ܐ ܒܐܡܝܪܟܐ ܬܝܡܢܝܬܐ ܐܡܪܝܢ ܚܕ̄ ܬܪܝܢ ܬܠܬܐ ܐܪܒܥܐ ܐܝܕܐ ... 
ܐܝܕܐ ܘܚܕ̄ ܐܝܕܐ ܘܬܪܝ ܘܗܕܟܼܐ ... ܐܦ ܒܡܢܝܢ̈ܐ ܠܬܝܢܝ̈ܐ ܦܝܫܐ ܝܠܗ ܡܘܦܠܚܐ ܐܗܐ
 .       (M C L X  XI  VIII VII  VI V IV III II Iܫܒܼܝܠܐ (   
 ܡܢ ܒܬ̄ܪ ܕܐܗܐ ܗܘܐܠܗ ܫܪܫܐ ܕܥܣܪ ܨܒܥ̈ܐ ܕܬܪ̈ܬܝ ܐܝܕ̈ܐ ܗܿܘ ܫܒܼܝܠܐ ܚܕܬܐ ܕܡܢܝܘܬܐ ܘܚܫܒܼܬܐ  ، ܗܕܟܼܐ ܐܡܪܘܚ: ܚܕ̄ ܬܪܝ  ܬܠܬܐ ܐܪܒܥܐ ܘܫܪܟܐ ܕܡܢܝܢ̈ܐ ، ܥܣܪܐ ܥܣܪܝܢ ܬܠܬܝ ܘܫܪܟܐ ܕܥܣܪ̈ܝܐ ܘܗܐ ܠܡܐܐ ...                         
ܐܝܬ ܫܒܼܝܠ̈ܐ ܐ̄ܚܪ̈̄ܢܐ ܡܘܦܠܚ̈ܐ ܩܐ ܡܢܝܘܬܐ، ܡܢܝܢܐ ܬܪܝ ܐܘ ܫܬܝܢ ܐܘ ܬܪܥܣܪ ܐܝܟܼ ܫܪܫܐ..ܒܒܼܠܝ̈ܐ ܡܘܦܠܚܠܝܗܝ ܫܒܼܝܠܐ ܕܡܢܝܢܐ ܕ 60 ܘܐܗܐ ܫܒܼܝܠܐ ܦܝܫܐ ܝܠܗ ܠܐܕܝܘܡ ܐܝ̄ܟܼ ܫܥܬܐ 60 ܩܜܝܢ̈ܬܐ ܘܩܜܝܢܬܐ 60 ܪ̈ܦܦܐ ..                     
ܐܝܡܢ ܕܒܕܪܫܐ ܝܘܚ ܠܡܢܝܘܬܐ ܒܒܼܠܝܬܐ ܒܚܙܝܐ ܝܘܚ ܕܡܲܢܝ̈ܐ ܕܗܿܘ ܙܒܼܢܐ ܐܝܬ ܗܘܘ ܠܝܗܝ ܝܕܥܬܐ ܒܬܐܘܪܝܐ ܕܦܘܕܐ ܦܝܫܬܐ ܝܠܗܿ ܩܪܝܬܐ ܕܦܝܬܼܐܓܘܪܣ ܝܘܢܝܐ.. ܕܒܐܡܪܐ ܝܠܗܿ : ܡܫܘܚܬܐ ܕܡܪܒܥܐ ܪܫܝܡܐ ܥܠ ܓܢ̄ܒܐ ܝܪܝܟܼܐ ܕܬܠܝܬ̈ܝ ܓܘܢܝ̈ܐ ܕܚܕܐ ܡܢ ܓܘܢܝܗ 90ܕܪ̈ܓܼܐ ܝܠܗܿ ، ܒܫܘܝܐ ܝܠܗܿ ܥܡ ܡܫܘܚܬܐ ܕܬܪܘܝܗܝ ܡܪ̈ܒܥܐ ܪܫܝܡ̈ܐ ܥܠ ܐܢ̈ܝ ܬܪܝ ܓܢ̄ܒ̈ܐ ܐ̄ܚܪ̈̄ܢܐ ܕܬܠܝܬ̈ܝ ܓܘܢܝ̈ܐ.ܐܗܐ ܠܦܘܬ ܝܕܘܥܬܢܐ ܗܘܠܢܕܝܐ ܕܝܪܒܪܕܝܢ.

ܐܬܘܪ̈ܝܐ ܘܒܒܼܠܝ̈ܐ ܐܦ ܡܘܦܠܚܠܝܗܝ ܚܕܝܘܝ̈ܬܐ ܕܡܢܝܘܬܐ ܘܚܫܒܘܢܝܐ ܐܝ̄ܟܼ، ܕܪܥܐ ܩܐ ܝܘܪܟܼܐ ܘܝܗܘܐ 40 ܣܝܢܬܝܡܬܪ̈ܐ ܘ ـ ܟܐܪ ـ ܩܐ ܥܠܝܘܬܐ ܐܘ ܪܡܘܬܐ ܕܚܕ̄ ܡܢܕܝ ܘܩܐ ܝܘܪܟܼܐ ܕܐܘܪ̈ܚܬܐ ܡܘܦܠܚܠܝܗܝ ܚܕܝܘܬܐ ܕ ـ ܒܝܪܐ ـ ܘܕܝܠܗܿ 8 ܟܝܠܘܡܬܪ̈ܐ ܘ ܦܠܓܐ  ܘܩܐ ܡܫܘܚܬܐ ܡܘܦܠܚܠܝܗܝ ـ ܣܐܪ ܒܘܪ ـ ܘܐܗܐ ܝܗܘܐ  6 ܗܝܟܬܐܪ ܘܦܠܓܐ..ܘܩܐ ܪܘܝܚܘܬܐ ܐܘ ܡܲܠܝܘܬܐ ܡܘܦܠܚܠܝܗܝ ـ ܟܐ ـ ܐܘ ـ ܐܝܟܐ ـ ܘܝܗܘܐ 84 ܡܢ 100 ܕܚܕܐ ܠܝܬܪܐ ܘܩܐ ܝܘܩܪܐ ܡܘܦܠܚܠܝܗܝ ܒܝܢܟܐܪ ܕܝܠܗ ܩܪܝܒܼܐ ܠ 16 ܟܝܠܘ ܓܪܐܡܐ ܘܓܘ ܟܬܒܼܐ ܕܡܢܚܐ ܦܪܘܦܣܘܪ ܒܪ ܡܐܬܦܝܦـ ܐܝܡܢ ܕܠܘܚ̈ܐ ܡܠܠܘܠ̈ܐ ܝܢܐ ـ ܕ ܐܬܘܪ̈ܝܐ ܘܒܒܼܠܝ̈ܐ ܡܘܫܟܚ̮ܠܘܢ ܠܣܝܦܪ ܠܦܘܬ ܡܬܡܕܢܚܢܐ ܐܠܡܢܝܐ ܦܿܝܢܟܠܪ ...                                                   
ܠܫܢܐ ܣܘܪܝܝܐ ܝܠܗ ܚܕ̄ ܡܢ ܠܫܢ̈ܐ ܥܬܝܩ̈ܐ ܕܒܪܝܬܐ ܘܐܝܬ ܟܬܒܼ̈ܐ ܘܟܬܒܼܝ̈ܬܐ ܥܬܝܩ̈ܐ ܒܝܗ ..ܐܢ̈ܐ ܡܘܦܠܚܠܝܗܝ ܐܬܘ̈ܬܐ ܐܝ̄ܟܼ ܡܢܝܢ̈ܐ ܐ ܝܠܗܿ ܚܕ̄ ܒ ܝܠܗܿ ܬܪܝ ܙ ܝܠܗܿ ܬܡܢܝܐ ܝ ܝܠܗ ܥܣܪܐ ܦ ܝܠܗܿ 80 ܘܐܬܘܬܐ  ܩ ܝܠܗܿ 100 ܬ ܝܠܗ 400..               
ܐܢ ܒܥܬ ܟܬܒܼܬ 1322 ܬܬܬܩܟܒ ܐܝܢܐ ܐܗܐ ܐܘܪܚܐ  ܥܒܼܝܕܐ ܠܝܗܝ ܦܫܝܜܬܐ .ܟܕ ܒܡܬܒܼܬܐ ܕܚܕ̄ ܣܪܜܐ ܥܠ ܐܬܘܬܐ ܐ̄̄̄̄̄ ܐܘ ܬܚܘܬܗܿ ܒܦܝܫܗܿ ܐܠܦܐ، ܘܚܕ̄ ܣܪܜܐ ܬܚܘܬ ܗ ܒܩܪܘܚܠܗܿ ܚܡܫܐ ܐܠܦ̈ܐ ܘܗܕܟܼܐ..ܐܝܢܐ ܗܿܘ ܡܢܕܝ ܐܠܨܝܐ ܕܒܥܝܢ  ܐܡܪܢܗ ܝܠܗ ܡܢ ܐܝܟܐ ܝܠܗܿ ܐ̄ܬܝܬܐ ܨܘܪܬܐ ܕܟܬܒܼܬܐ ܕܡܢܝܢ̈ܐ ...ܐܝܬ ܐܡܪܝ ܥܪ̈ܒܝܐ  ܘܐܝܬ ܐܡܪܝܢ
ܗܢܕܘܝ̈ܐ ܘܐܝܬ ܐܡܪܝܢ ܐ̄ܚܪ̈ܢܐ ܐܝܢܐ ܫܪܪܐ ܡܘܒܝܢܬܐ ܝܠܗܿ ܘܓܠܝܬܐ  ܐܝ̄ܟܼ ܫܪܪܐ ܕܡܢܝܢ̈ܐ ܓܢܝܗܝ.                                                             
ܡܢܝܢ̈ܐ ܕܡܦܠܘܚܝܗܝ ܝܘܚ ܐܬܝ̈ܐ ܝܢܐ ܡܢ ܐܬܘ̈ܬܐ ܕܠܫܢܐ ܣܘܪܝܝܐ .. ܒܐܗܐ ܨܘܪܬܐ
ܒܚܙܝܐ ܝܘܚ ܕܐܟܼܝ ܐܠܦ ܒܝܬ ܡܫܘܘܫܜܠܗܿ ܠܡܢܝܢ̈ܐ  ܘܠܡܘܕܝ ܐ ܝܠܗܿ ܚܕ̄ ܘܠܐ  ܝܠܗܿ ܚܕ̄ ܡܢܝܢܐ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ؟ ܘܠܡܘܕܝ ܕ ܝܠܗܿ ܐܪܒܥܐ ܘܠܐ ܚܕ̄ ܡܢܝܢܐ ܐ̄ܚܪ̄ܢܐ ؟ ܐܢ ܓܫܩܘܚ ܠܣܪܜܐ ܐ̄ܚܪܝܐ ܡܒܝܘܢܐܝܠܗܿ ܒܓܠܝܘܬܐ ܕܟܠ ܚܕܐ ܡܢ ܕܐܢ̈ܐ ܐܬܘ̈ܬܐ ܟܡܐ ܓܘܢܝ̈ܐ ܐܝܬܠܗܿ. 3 ܐܝܬܠܗ ܬܠܬ ܓܘܢܝ̈ܐ. 6 ܐܝܬܠܗ ܫܬ ܓܘܢܝ̈ܐ. ܘܣܝܦܪ ܠܝܬܠܗ ܓܘܢܝ̈ܐ ، ܓܠܘܠܐ ܝܠܗ ܘܚܘܕܪܢܝܐ .. ܗܕܟܼܐ ܦܝܫܐ ܝܠܗܿ ܡܫܘܪܪܬܐ ܡܢ ܐܝܟܐ ܘܕܐܟܼܝ
ܐܬܝ̈ܐ ܝܢܐ ܡܢܝܢ̈ܐ ܠܐܝܬܘܬܐ ...                                        [/font] [/size] [/font] [/size]

صفحات: [1]