عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - عادل دنو

صفحات: [1]
1
مركز يونان هوزايا للبحوث والدراسات المستقبلية يدعوكم لحضور والمشاركة في محاضرة للاستاذ نذار عناي والموسومة الاقتصاد ركيزة الاستقرار الاجتماعي "
يوم الأحد القادم 17 تشرين أول  2021  في الساعة  السابعة صباحا ( توقيت فيرجينيا – شرق الولايات المتحدة الاميركية، تورنتو كندا ).  العاشرة مساء ( توقيت ملبورن وسيدني).  الثانية بعد الظهر ( توقيت  العراق). الواحدة ظهرا  ( توقيت السويد وفرنسا) .
ستكون المحاضرة عبر الزوم وعلى الرابط التالي:
Yonan Hozaya Centre For Research and Future Studies
Is inviting you to a scheduled Zoom lecture
https://us06web.zoom.us/j/86394176676?pwd=alRxYk54bCtCMkNxQi9ndzhyb0NGQT09
Meeting ID: 863 9417 6676
Passcode : 345884
One tap mobile
+12532158782,,86394176676#,,,,*345884#US (Tacoma)
Find your local number: https://us06web.zoom.us/u/kds5a0xci9

2
يعلن مركز يونان هوزايا للبحوث والدراسات المستقبلية عن إقامة محاضرة بعنوان

تصميم منظومة ايضاحية لتعليم اللغة الام مستوحاة من الحضارة الاشورية
يلقيها  الدكتور موشي داود
وذلك عصر السبت   18/09/2021 في الساعة السادسة والنصف بتوقيت سدني وملبورن، الحادية عشرة والنصف صباحا بتوقيت العراق، العاشرة والنصف في السويد وفرنسا ، والواحدة والنصف يعد منتصف ليلة السبت حد بتوقيت اميركا( سان دييغو) والثالثة والنصف بعد منتصف الليل في شيكاغو. من
عبر الزوم وعلى الرابط أدناه
Join Zoom Meeting
https://us06web.zoom.us/j/81802822878?pwd=Tmp2Mks1b2VheC9EVjdrWHk5dGNIdz09
Meeting ID: 818 0282 2878
Passcode: 287530
للمزيد من المعلومات الأتصال بالسيدين
 Adib Goga  أديب كوكا             0432239405   
            Adel Danno عادل دنّو      0420565117             


3
تموت الشعوب اذا ما مات لديها حس الانتماء الى تربة الوطن

نظم مركز يونان هوزايا للبحوث والدراسات المستقبلية نشاطا اخر نهاية شهر اب يوم السبت في 31 تموز 2021

عن طريق الانترنت من خلال برنامج ( الزوم) . حيث القى العلاّمة بنيامين حداد من العراق محاضرة بعنوان الانتماء الى تربة الوطن. مؤكدا ان شعبنا عاش الاف السنوات في ظل صراعات قوى عظمى حرمته من الاستقرار الآمن وساهمت في اماتة احساسه الانتماء الى تربة وطن ابائه واجداده. 
بدأ العلامة محاضرته بتقديم الشكر لتنظيم هذا النشاط واستضافته وعبر عن فرحته بلقاء اصدقاء ومعارف قديمة لها هموم مشتركة.  وقال في مطلع المحاضرة ان الانتماء الى تربة الوطن تقرره حالة الاستقرار الامن .

وسرد تاريخيا ما حدث لشعب ابناء بلاد النهرين الاصلاء من عدم تنعمه بالاستقرار في ارضه التاريخية وتحوله الى شعب مهاجر منذ ستة وعشرين قرنا. الشي ء الذي اضعف احساس الانتماء الى تربة وطن  الاباء.
وخلص الى انه لم يتبقى  اليوم ممن يعيش في الوطن سوى عدد ضئيل من ابناء الشعب الأصيل، ولكن هاجس الانسلاخ عن تربة وطن ابائهم يسيطر عليهم.

وتجدر الاشارة الى ان السيد الياس متي قدم للمحاضر واشار الى بعض سيرته المعروفة لدى الكثيرين.
وفيما يلي بعض تفاصيل المحاضرة كما ارسلها لنا المحاضر الكريم.
 تموت الشعوب اذا ما مات فيها حس الانتماء الى تربة الوطن
قوة او حرارة مشاعر واحاسيس الانتماء الى تربة الوطن،  وطن الاباء والاجداد ، والانشداد اليه، والتشبث به، تقرره حالة ( الاستقرار الآمن) فوق تربة ارض الوطن الامن.
ونحن ابناء بلاد النهرين الاصلاء، لم تتح لنا الايام ان ننعم بالاستقرار على ارضنا التاريخية، فلقد كنا ولا زلنا شعبا مهاجرا.. نحمل الوطن حقيبة ونهاجر من صقع الى صقع.. كنا ولا زلنا في حالة هجرة مستديمة قاتلة،  منذ فترة تربو على ستة وعشرين قرنا.. منذ ان سقطت الحضارة في بلاد النهرين.. السقطة المميتة, سقطة نينوى عام 612 ق.م. اثر تحالفنا المشؤوم مع غازين ميديين غرباء. ومن ثم سقطة بابل عام 539 ق.م. وعلى يد الغرباء الميديين ذاتهم.
السقوط الاعظم ذاك كان السبب في تشتتنا وتشردنا وتغربنا مزقا وشراذم.. اقتلعنا من جذورنا والقي بنا الى شطآن مجهولة غريبة، فاغرقت الامواج العاتية الجزء الاعطم منا،...
هذا التشتت والتشرد والتغرب اضعف واحيانا قتل فينا مشاعر واحاسيس الانتماء الى تربة وطن الاباء.. عشنا غرباء رعايا نرزح تحت وطأة وتحت رحمة الامبراطوريتين المتصارعتين، الرومانية والفارسية. اللتين اتخذتا من ارضنا ساحة معركة ، فغدونا كبش الفداء، سحقنا ودكت عظامنا تحت سنابك خيولهم، وعلى مر الحقب الزمنية سالت دماؤنا انهارا.
وحين جاءت المسيحية ، بادرنا الى اعتناقها باندفاع كبير، املا في ان نقيم لنا مملكة روحية، ان نبني مملكتنا في السماء كبديل لامجادنا التاريخية المفقودة، وكبديل لارضنا التي سلخنا عنها قسرا. واقمنا مؤسسة كنسية مشرقية،مرجعية روحية تجمعنا وتوحدما وتسند ظهورنا.
ولكن لم يمر سوى قرنان او ثلاثة، حتى شب لهيب الصراعات العقائدية اللاهوتية السفسطية المفتعلة، وعصفت هوج رياج المذهبية المقيتة، فمزقت الكنيسة الى كنائس.. وغدا لكل قبيل منا ( مسيحه) الخاص.. وغدا لكل كنيسة من كنائسنا لاهوتها المميز،..
والى اليوم لا زالت تلك الصراعات على اشدها، تنخر في جسم شعبنا المسكين، وتقتل في نفوس ابنائه مشاعر واحاسيس الانتماء الى تربة الاباء.
وهو ما عجل في دفعه الى حافة هاوية التغرب والهجرة.
واليوم لم يبق منا ممن يعيش داخل الوطن  الام سوى عدد ضئيل لا يتجاوز تعدادهم عشر او اقل مما كنا عليه قبل عام 2003 والذي لا يزيد عدده الـ (250) الف انسان.
وهؤلاء ايضا ، القسم الاعظم منهم قد حزموا حقائبهم، واعدوا عدتهم بانتظار الفرصة المواتية للانسلاخ عن تربة ابائهم... بالرغم من انهم – والحق يجب أن يقال- انهم يعيشون فوق ارضهم التاريخية في شمال الوطن وخاصة ضمن اقليم كردستان، في امان واستقرار ويمارسون اعمالهم في قراهم وبلداتهم بشكل لم يسبق لهم ان مارسوه طوال الحقب الزمنية الماضية.
ومع ذلك ، فهاجس الانسلاخ عن تربة وطن آبائهم ، يسيطر عليهم وان الكثير منهم كما ذكرنا ينتظر الفرصة المناسبة للهجرة والتغرب...

4
ربنوثا  قبس من الزمن الجميل
عادل دنو


نستذكر احيانا قبسات من هنا وهناك، وهذا القبس اليوم هو اليوم الذي اكملت فيه مجلة ربنوثا سنتها الخامسة وفكرت حينها بعمل فهرس لسنوات طفولتها الزاهية وهذه مقتطفات من مقدمة الكشاف الذي صدر حينها

ܪܒܢܘܬܐ
كشّاف فهارس 
الأعوام 1996 – 2000
دير مار انطونيوس بغداد - الدورة
ربنوت
بِنْت الخامسة


والوطن يرسم بريشة الإنسان المؤمن، الواثق بموضوعية مستقبله المنفتح المشرق. والعراقي المغوار يشق بمجرفته سبيلاً نحو الفجر في الطريق الطيني الذي فتحه أعداء الإنسانية بهدف ابتلاعه.
في ذلك الوقت، وبعد سنوات من الحصار الظالم، كان الجميع قد شمّر عن ساعد الجد، في تلمس مواضع الحضارة والثقافة، وكانت الرهبانية تتلمس طريقها وسط ضباب أحاطها منذ سنوات، وتحاول  نفض الغبار العالق بأدرانها من تأريخها، تبحث عن انتعاش توسم كنيسة المشرق بأشراقات ما تزال آثارها عالقة في حجارات بنيان أديرة الرهبانية العظيمة الشامخة. وفي نهايات عام 1995 التقينا حضرة الرئيس العام للرهبانية الأنبا قرياقوس ميخائيل بعد مشاهدته لمسرحية من إخراجنا عرضت في كنيسة مار توما الرسول، وبطلب منه زرنا الرهبانية وتم  التداول في قيام الرهبانية بتبني أنشطة تعرّف الشبيبة المسيحية بالحياة الرهبانية وتأريخها وأهميتها وأن تتحول الى السراج الذي كانته خلال مئات السنوات من تأريخ الكنيسة. وانبثقت ربنوةا بعد لقاءات متعددة، كنشرة نصف سنوية وحررنا عددها الأول في تشرين أول 1996، على أمل أنه حين تتوفر لها الإمكانات يتم إصدارها فصلياً ثم جعلها شهرية.
 لقد سعينا لأن يكون للرهبانية صوت يصل الى من له صلة بعالم الرهبانيات وحلقة وصل بين من هم بعيدون كل البعد عن هذا العالم الخاص، وبين المتخصصين القادرين على الكتابة للإدلاء بدلوهم لتحقيق هدفها الذي من أجله نشأت ربنوةا لتعوم الى جانب شقيقات لها في عالم الصحافة والنشر المسيحية اللواتي سبقنها بسنوات طويلة. ولتخوض في العالم الروحي ورسالة الرهبانيات اليوم والعمل على إنعاش الحياة الرهبانية وإكتشاف خبرات الدعوات وغيرها من الموضوعات الصميمية المعاصرة.
وها قد كبرت "ربنوةا" وتجاوزت الخمس سنوات، وهي يافعة ترسم لها سنة بعد أخرى، تحولات في المحتوى والشكل وقفزات في الجانب الفني، حتى دخلت عامها السادس وهي باسمة تحاول خجلة مجالسة شقيقاتها، طارقة أبوابا كبيرة في اللاهوت، الروحانيات، الطقسيات، التراث، الأدب، التأريخ، إضافة الى دراسات وبحوث متنوعة. وان تجولنا في أعدادها الخمسة عشرة لممتعة حقاً، تجعلنا نكتشف مدى التزامها بما أردناه لها من موضوعية وحداثة، لكي تتوافق والفكر المعاصر لقرائها.

ورأينا وبعد السنوات الخمس، أن نضع بين يدي قرائنا كشافاً للموضوعات التي احتلت صفحات  الأعداد الماضية، مفهرساً حسب محتويات كل عدد من أعداد المجلة وحسب الموضوعات ثم المؤلفين. ليكون دليلاً بيد القارئ، لييسر له مراجعة "ربنوةا" بسهولة، وعوناً للباحثين والمتتبعين.
عادل دنو - نائب رئيس التحرير
هذه "مقتطفات"  من ذلك الزمن الجميل ..





5

الانجاز الادبي السرياني والنقد

عادل دنو

الانجاز الادبي السرياني قفز في الاونة الاخيرة الى النهضة المصطلح الذي يطلق على عصور تستفيق فيها عوالم ثقافية صناعية وغيرها.
الانجاز الادبي السرياني بدأ فعلا عصر نهضة منذ سبعينيات القرن الماضي والى اليوم املا بالاستمرار والابداع في مجالاته المحدودة على الشعر والقصة والرواية والنقد، وغفل في مجالات المسرح وادب الطفل على سبيل المثال . اما من جانب الفلسفة والعلوم فحدث ولا حرج عن تاخر الثقافة السريانية عن بقية الثقافات العالمية، في حين كانت قد تفوقت حتى على الادب اليوناني، على حد قول البطريرك مار افرام الاول برصوم.

ما يخص الادب السرياني القديم فقد شرع الاهتمام به منذ العالم الفرنسي يوسييبوس رينودوت (1646- 1720) ثلاثين عاما قبل السمعاني الذي نشر اول مجلداته عام 1719. و كتب عن الادب السرياني وفيه الكثير منهم المطـران بولس بهنام مطـران مدينة الموصل للسريان الارثوذكس ، في مجلته ” المشرق ” ( طبعت بالعربية في الموصل ، 1946 – 1953) فقد درس وجوه ومظاهر مختلفة في الأدب السرياني. وكذا فعل مستشرقون عمالقة كثيرون امثال بومتشارك وشابو وكراف ونولدكه ورايت ودوفال.
 ويعد اليوم النقد  ابداعا اخر يضاف الى ابداعات الادب حيث برع بعض كتاب النقد في تقييم وابراز فنون وتفسير النص الادبي الحديث ودراسة الاسلوب الادبي وبراعات استخدام اللغة وجماليتها. ومن هؤلاء الذين برعوا في هذا الجانب الكاتب اللامع والشاعر والناقد المبدع شاكر سيفو في قراءة المجاميع الشعرية للشعراء السريان. وكذلك الكاتب القدير بطرس نباتي في حقل السرد الادبي والقصص. الاديب الباحث الكبير بنيامين حداد في قراءته وكتابته لمقدمات كتب ادبية في الشعر والقصة القصيرة. ولا ننسى الكاتب المخضرم ميخائيل ممو الذي كانت له وقفات نقدية مميزة. والدكتور متي موسى والكاتب المكثار نزار الديراني وغيرهم اخرون.
ولكن ما نريد ان نشير اليه ان النقد الحديث ما يزال لا يتوازى مع  الابداعات الادبية السريانية التي انتشرت حديثا. وما زلنا بحاجة الى كتاب نقد يلقون الاضواء على ابداعات كتابنا اليوم الذين فيهم قدرات تقارن وبلا ادنى شك بأداب ثقافات اخرى في عالمنا المعاصر. واسوق هذا لان هناك الكثير من النتاجات الادبية المنشورة تنتظر النقاد ليدلو بدلوهم في اسرارها واساليبها، واخص منها ابداعات الكتاب في القصة والرواية.

8
سلامي المخضب بالفرح الى كل من ساهم في ظهور هذا اللقاء على الملأ وشكرا للاستاذ ابلحد اسطيفو الذي جهد واجتهد في الجانب الثقافي في الكنيسة وفي الحقيقة حينما عملنا معا في مجلة ابرشية مار توما الرسول الكلدانية في سيدني في اعدادها الاولى علمت ان له لغة عميقة واسلوب شيق في كتابة مقالاته للمجلة وفي وسائط اخرى.. وكان متحمسا وغيورا في العمل واقدم له جزيل الشكر على لقائه هذا.
كما استميحه عذرا واقدم شكري الجزيل على المارين على هذا اللقاء وسلامي الى الاستاذ الياس متي منصور الخزين المعرفي المتجول وذي   الحديث اللبق والمشارك النبيل في فعاليات ثقافية وتعليمية قادتنا الصداقة للعمل معا فيها وهو ناشط لا يكل ولا يمل من سماع انتقاد هذا وذاك   وهو الوسيط الجاذب للاقطاب المتنافرة في خضم العمل الخاص الذي يصب في مصلحة قضايانا الرئيسية بعيدا عن المصالح الشخصية. وهو القاموس المنجد لمصطلحات اشكالات التوافق والفكر النير الثاقب لمشكلات عصر شعبنا.
وكما مر الاستاذ انور اتو مشكورا على قراءة اللقاء لم يسعه الا يعبر عن اعجابه ومحبته بعبارات اكبر مني ولا استحقها وهو ذلك الانسان الحريص على الصداقة والاستاذ المعلم الذى ربى اجيالا وتعلم على يديه مئات ومئات من ابناء امتنا لغتهم وهو الاخر مجتهد في نسج  ووضع سلسلة من كتب تعلم اللغة ضمنها عصارة خبرته وآخر التجارب في جعل اللغة حية نشطة. شكرا لتلطفكم بكتابة مشاعركم  الجميلة  برشاقة قلمكم المعروف.       

9
محاولات ولكن ..!

يسرني ان اذكر ان جمعية اشور بانيبال في بغداد كانت قد نظمت ندوة تحت عنوان ملحمة قاطيني  وذلك في يوم 31 - 1- 1995 وشارك في تقديم دراسات عن هذه الملحمة  الاستاذ العلامة بنيامين حداد بدراسة تحت عنوان " ملحمة قاطيني: الجذور التاريخية"، الاستاذ نزار الديراني  بدراسة تحت عنوان " ملحمة قاطيني: البناء الفني" واخيرا الملفان الراحل يونان هوزايا بدراسة تحت عنوان" ملحمة قاطيني : شفاهيا".وعند وصولي الى استراليا ورؤيتي لكامل اجزاء قاطيني وبعد قرائتها والتمعن في الجزء الاول منها وهي مطبوعة على ثلاثة اجزاء .. رأيت ان الحصول على مثل هذه الملحمة صعب جدا ومعقد ونسخ منها غير متوفرة سنحت لي فكرة ان اقدمها الى جيل اليافعين من ابناء امتي وبطريقة سهلة وباسلوب قصص المغامرات وبشكل نثر وعلى اجزاء .. استأنست برأي الاستاذ القدير فيلمون درمو فاشار علي ان اخاطب  the Assyrian American Association of San Jose  لأنهم ذوو الحقوق لمؤلفات المبدع الراحل رابي وليم دانييل في موضوع طباعة او اعادة طباعة اعماله الابداعية. وحين خاطبتهم واوضحت لهم فكرتي فكان ان جاءني رد منهم يقول انهم كاصحاب حقوق اعمال رابي وليم دانييل لهم هيئة لمراجعة وتدقيق مطبوعاته او اعادة نشر مطبوعاته. واعلموني انهم بصدد اعادة طبع ونشر اعمال رابي وليم دانييل. اجبتهم برسالة اخرى وقلت ان فكرة اعادة طباعة ونشر اعمال هذا العملاق المبدع غاية في الاهمية. ولكن فكرتي شيء مختلف اقوم بصياغة الملحمة نثرا على شكل قصص مغامرات وباجزاء مع رسوم لبعض مشاهد هذه الملحمة. واقترحت عنوانا رئيسيا للسلسلة مغامرات قاطيني كبارا طبعا بلغتنا ومثلا يكون عنوان الجزء الاول قاطيني الراعي  أو ام الراعي وعنوان الجزء الثاني  مثلا رثاء الرجل العجوز وعنوان الجزء الثالث  قاطيني يكتشف القبر. وكانت الاجابة بالموافقة طالما اعتمادي سيكون على الملحمة الشعبية التي ليست من تاليف رابي وليم دانييل الذي كتبها استنادا الى مصادر منها شفاهية مسجلة. وان علي ان ابعث النص النهائي لما اريد ان اقوم به لمراجعته من قبل هيئة الخبراء
وان يتم ذكر ان الجمعية صاحبة حقوق كتاب قاطيني كبارا التي كتبها وليم دانييل والاشارة الى انها ستكون صاحبة حقوق هذا الكتاب ايضا . ثم ازودهم باسم الناشر والمعنيين بهذا النشر وعائدات المبيعات 
ثم اخيرا تزويد الجمعية بمائتي نسخة من السلسلة التي انوي طبعها وبلا مقابل.ويعرف جميع الاصدقاء والكتاب والكثقفين الذين عرفتهم وعرفوني اننا منذ ان كنا في بغداد كنا نطبع مائة نسخة من كتبنا ونعرضها للبيع ونبيع عشرة نسخ يزيد او ينقص قليلا ونخسر من جيوبنا ويبقى الكتاب فوق الرفوف او في الصناديق الكارتونية وتصل اليها الرطوبة وتتعفن..
ورأيت ان اتخلى عن الفكرة وعن الجهد الذي بذلته في اعداد عدد من الاجزاء..
وانا احد الذين ينتظرون ان يتم من قبل مؤسسة ما ( ثقافية تراثية ...الخ) ان تقوم باعادة كتب  سواء لوليم دانييل او غيره من العباقرة الذين خلفوا روائع ادبية ولم يسعف الحظ ان تنتشر وتكون في متناول اليد.       

10
ܒܣܡܐ ܓܢܘܟ݂ ܡܝܩܪܐ ܥܒ݂ܕܝܼܫܘܥ ܥܠ ܬܪܓܡܬܐ ܕܚܕܟܡܐ ܡܠܘܐܹܐ ܛܝܼܡܵܢܹ̈ܐ ܘܦܪܵܣܐ ܠܝܗܝ ܓܘ ܢܘܦܐ ܫܘܦܐ ܕܥܝܢܟܘܐ
ܙܗܝܼܪܐ
ܠܗܝܪܬܐ ܕܗܘ ܕܒܥܹܐ ܩܵܪܹܐ ܠܐܗ ܡܠܘܐܵܐ ܓܪܓ ܦܠܓܬ ܠܗ ܡܠܘܐܐ ܠܦܵܩܪ̈ܵܬܐ. ܡܫܪܬ ܦܩܪܬܐ ܒܣܪܛܐ ܚܕܬܐ ܒܬܪ ܚܕ ܣܪܛܐ ܕܫܒ݂ܩܬ ܠܗ ܣܦܝܼܩܐ.
ܘܗܕܟ݂ ܦܪܫܬ ܦܬ݂ܓ݂ܵܡܐ ܡܢ ܦܬ݂ܓ݂ܵܡܐ ܒܢܘܩܙܹ̈ܐ ܕܟܠܝܬܐ. ܗܠܒܬ ܐܝܟ݂ ܣܘܟܵܠܐ ܕܟܠ ܦܬ݂ܓ݂ܵܡܵܐ.
ܚܙܝܬܐ ܕܐܣܟܹܝܡܐ ܝܠܹܗ ܗܘ ܩܕܡܝܐ ܕܢܦܠ ܩܕܡ ܥܝܢܐ. ܘܝܕܥܬ ܐܕܝܘܡ ܩܪܝܬܐ ܝܠܗ ܓܘܒܵܝܲܝܬܐ
ܐܢ ܚܙܐܠܝܼ ܐܢܐ ܡܠܘܐܵܐ ܝܪܝܼܟ݂ܐ ܡܨܢ ܕܡܓܒܢ ܦܩܪܬܐ ܕܒܥܢ ܩܪܢ ܠܵܗ ܩܕܡܵܝܐ. ܘܐܢ ܓܪܸܫ ܠܝܼ ܡܠܐܵܐ ܒܩܪܢ ܠܹܗ ܟܠܹܗ.
ܬܘܕܝܼ ܣܓܝܼ ܘܒܣܡܐ ܓܢܘܟ݂ ܓܗ ܐ݇ܚܪܬܐ ܥܠ ܝܨܝܼܦܘܬܘܟ݂ ܠܬܪܓܡܬܐ ܘܡܦܪܝܬܐ ܕܡܠܘܐܐ ܚܫܝܼܚܹ̈ܐ ܠܩܪ̈ܘܝܹܐ ܝܕܝܼܕܹ̈ܐ.
ܥܡ ܚܘܒܝܼ ܘܐܝܼܩܪܝܼ
ܥܐܕܠ ܕܢܘ     

11
 ܬܘܕܝܼ ܣܓܝܼ
شكرا جزيلا جميع الاخوة والاصدقاء المارين على المقال
واود خصوصا  ان اشكر السيد جان يلدا خوشابا الموقر على مشاعركم الصادقة تجاه شخصيات عاشت وماتت من اجل خدمة امتها وثقافتها.
السيد اخيقر يوخنا الفاضل تقديري العالي لاضافتكم الرائعة والرابط المرفق  لكم كل التقدير.
السيد سركون هوزايا  اقدر لكم هذه التحية وعسى يكون قلمنا عمودا آخر ساندا لخمية الثقافة.

12
رسالة بقلم الملفان يونان هوزايا
تعبير هيام خالص وتأريخ حزين


عادل دنو
[/b]

أصدر الاديب الشاعر بولص شليطا الاشوري  ديوانا تحت عنوان "سفر آشور  نصوص نثرية" عام 2015 وكان قد بعث لي مشكورا نسخة الكترونية من الكتاب. يقول المؤلف في مقدمته ان محتويات الديوان هي قصائد كتبت بعد سفره الى الاردن في 16 نيسان 2013 ثم الهجرة الى كندا التي وصلها في 16 / 9/ 2015 .
ما اثار انتباهي في ديوانه النثري نشره لنص رثائي لرحيل الملفان يونان هوزايا في ص 61 وقد كتب نصه النثري في 31 / 12/ 2015 وهو في كندا اونتاريو وهي بعنوان " يونان هوزايا الانسان ، كلمات رثاء ليوم رحيل يونان مرقس حنا هوزايا" وفي اخر النص يدرج نص رسالة كتبها هوزايا الملفان الراحل بنفسه الى الشاعر بولص شليطا قبل يومين من هجرته العراق حسب ما أورده من تواريخ.
يقول الشاعر بولص في نصه:
وسلاما ليوم رحيلك
والى يوم القيامة
مع كل المثقفين والشعراء
والسياسيين
الذين تركوا في منتصف الطريق
ورحلوا عنا بصمت الايام   
وتركوا لنا رسالة الاعتذار:-
ثم يدرج نص الرسالة المؤرخة  هكذا " هذه الرسالة  كتبت في اربيل  14 نيسان 2013 "
)عزيزي ابولينا
معا احببنا العراق- نحن الكلدوأشوريين - احببناه حد العشق والهيام.. ووضعنا مدنه-  كل مدنه – في احداقنا
اذ كانت تكفينا أمتار قليلة –  في الموصل او كركوك او زاخو او البتاوين او كمب الكيلاني او.. امتار قليلة
كمساحة نادي نوهدرا او جمعية اشور او الجمعية الثقافية او النادي الثقافي الاثوري.. ولكن تلك الامتار
القليلة كانت تتسع لكل العراق .. لكل تلاوينه.. وبجباله وسهوله وصحاريه.. بمدنه وامصاره.. باشكاله وكل
الوانه.. كما كان صفاء قلوبنا عندما تضم كل ذلك.. نعيش معا جميعا..  نقرض الشعر.. نتحاور ونحلل
ونجتهد .. نغني ونرقص ونصرخ.. 
واليوم- عزيزي ابا لينا-  نبحث عن امتار معدودات نتقاسم فيها خبزنا وعرقنا وعراقنا.. ونتقي المكروبات
السائبة ، ومكائد الاشرار... وا أسفاه ....(
ي.هوزايا
أربيل: 14نيسان 2013

الرسالة قصيرة لكنها تعبير هيام خالص وتأريخ حزين لانتشار شعبنا في مدن العراق واحيائه الشهيرة  وعيون تدفق ثقافتنا وأدبنا التي كانت كما يقول الملفان في الرسالة "امتار قليلة لكن كانت تتسع لكل العراق"  ولعل مبلغ الأسف في السطر الاخير الذي يحرق عيوننا حزنا لما آل اليه حال شعبنا .
 اتمنى ان يقوم الشاعر بولص شليطا بتوثيق ظروف وأسباب كتابة هذه الرسالة  المفعمة بالأسف على ما كان يحصل حتى قبل احداث تهجير ابناء شعبنا من موطنهم نينوى بمدنها وبلداتها عام 2014 . كما ادعو كل من تلقى رسالة من الملفان المرحوم هوزايا او امتلك قصاصة بخط يده بث فيها من روحه وحبه للعراق وشعبه وعشقه للغته وتراثه وثقافته ان يقوم بالكتابة عنها ونشرها نصا في المواقع الالكترونية وحبذا لو نشر صورة منها ايضا. سيكون هذا بالتأكيد خدمة عظيمة لتاريخ شخصياتنا التي ذابت لتنير الدرب للاخرين.
 والاخ الشاعر الاديب بولص شليطا ملكو المعروف ببولص الاشوري دخل الحقل الثقافي مع تاسيس النادي الثقافي الاشوري في بغداد عام 1970 على ما اورده  بولص بنفسه في السيرة الذاتية المدرجة في اخر الكتاب. وله اسهامات ادبية وادارية معروفة فقد كان خدوما من اجل نشر الكلمة مضحيا من اجل اعلاء شأن الامة.

13
ܡܝܩܪܐ ܩܫܘ ܥܙܝܼܙܐ
ܒܣܝܼܡܐ ܪܒܐ ܠܥܒ݂ܪܬܘܿܟ݂ ܘܫܡܥܬܘܿܟ݂ ܠܬܦܩܬܐ ܥܡ ܛܘܒ݂ܬ݂ܵܢܘܼܬ݂ܹܗ
ܡܝܛܪܦܘܠܝܛܐ ܡܪܝ ܡܝܼܠܣ ܙܝܥܐ ܟܠܵܢܵܐܝܼܬ݂ ܐܝܼܩܵܪܵܐ.
ܟܠܢ ܣܢܝܼܩܹ̈ܐ ܝܗܘܚ ܕܛܠܒܚ ܡܢ ܡܵܪܝܵܐ ܕܡܫܪܹܐ ܫܝܢܹܗ ܘܫܠܵܡܹܗ
ܓܘ ܐܲܬ݂ܪ̈ܵܘܵܬܲܐ ܕܚܝܹܐܠܹܗ ܒܲܝܗܝ ܥܡܢ ܠܫܢܹ̈ܐ ܝܲܪ̈ܝܼܟ݂ܹܐ.

14
مار ميلس زيا
نريد ان يعم السلام في بلداننا
في لقاء اجراه البرنامج الاثوري في  اذاعة SBS  الاسترالية مع سيادة مار ميلس زيا ميطرابوليط استراليا ونيوزيلندا ولبنان لكنيسة المشرق الاشورية، قال سيادته ان الكنيسة تتحرك الى الحوار مع جميع الكنائس، لأنهم اخوة لنا بالمسيح. ولكن داخليا مع الكنائس الشقيقة الحوار متوقف لاسباب عديدة.
واشار سيادته الى كنيستنا تريد ان يعم السلام في المشرق لان السلام مهم بالنسبة لشعوب المنطقة ولنا ايضا. وانساب الحوار الذي اجراه الاعلامي المعروف ولسن يونان بانسيابية متدفقة من تساؤل لآخر لتأتي اجابات سيادته ملقية الاضواء على ما يجري في ميدان كنيسة المشرق الاشورية خصوصا.
التفاصيل في الرابط التالي
  http://www.sbs.com.au/yourlanguage/assyrian/en/article/2016/07/12/face-face-interview-h-b-mar-meelis-zaia


15
السيد ايشو شليمون المحترم
اشكرك لمرورك الكريم وتحياتي القلبية لك.

السيد Ruben  المحترم
 شكرا لك على الايضاحات والمعلومات الجديدة  واشدد معك انا ايضا على مسؤوليتنا جميعا فيما يحدث لنا.

السيد akara_51 المحترم
شكرا استاذ بطرس العزيز على مرور نسمتك الغالية. هناك الكثير الكثير من الكتب والدراسات والبحوث .. وانت لك صولات وجولات في حقل الابداع تشكر عليها وهي معروفة للجميع.
نعم المسؤولية مسؤولية الجميع حسب رايي.
شكرا لك.

السيد جورج السرياني المحترم
شكرا استاذ جورج على مرورك غير الشفاف. رغم وجود صورتك مع اسمك ولكني لم اتشرف بمعرفتك سابقا. وحسب المعلومات المرافقة فانك عضو جديد وهذه مشاركتك الثانية  في الموقع الاخوي الابرز عينكاوة كوم  عسى ان نقرأ لك المزيد من المقالات الرصينة البناءة والمثرية في المعرفة .. وعسى ان نقرا لك ردودا تخص الموضوع المطروح.. ولعلمك هناك متسع من المجال لعرض ارائك عبر مقالات علمية راقية.. شكرا

16

نشرت صفحة الاخبار في ام بي سي mbc في 11 مارس 2016
خبرا تحت عنوان باحثة يونانية تشكر العرب: لولاكم  لاختفت حضارتنا.
والباحثة اسمها كما ورد في الصفحة باراسكيفي كيفالا  ودون الدخول في تفاصيل الموضوع اشير فقط الى ان الخبر يضيف وجهت الباحثة الشكر للعرب نظير حفاظهم على حضارة بلادها، ومساهمتهم في اثراء الانسانية.
 ونسيت الباحثة او تناست وربما تجاهلت ان ترجمة الحضارة اليونانية تمت على يد العلماء والادباء السريان وليس العرب وهذا ليس بخاف للقاصي والداني. وتمت الترجمة الى السريانية ثم الى العربية ولولا هؤلاء لاختفت علوم اليونان فعلا.
وحبذا لو ترجمت هذه الحقائق التاريخية الى اليونانية ليطلع عليها اليونانيين ولا يساهموا مرة اخرى في طمس ما تبقى لنا اليوم بعد ان حرفوا اسم شعبنا فيما سبق نقلا عن اللغة المصرية القديمة وليخلطوا بين حرفي السين والشين ويفاقموا مصاعب امتنا . لا ينقصنا اليوم ان يقوم باحثون باقصائنا من خارطة التاريخ ايضا.

17
فصول من رواية 
الطاحونة

عادل دنو                         Adel Danno










18
الاستاذ العزيز حنا شمعون
شكرا لمرورك اللطيف وتقديري لعباراتك المعبرة بصدق
عن ان الامة لن تخلو من ابطال والبذار التي نثرها لن تذهب
هباء بل انها ستنمو في الشبيبة حين يرون اباء اليوم وليس
في العصور الماضية يصنعون بامكانيات بسيطة بناءات عظيمة.
بوركت جهودكم وسنعمل جهدنا على متابعة النقل الحي للامسية
المقامة في شيكاغو مساء الاحد 31/ 1/ 2016
كما وننتهز الفرصة ان نحيل طلبكم حول امكانية مشاهدة
الاحتفالية التأبينية التي نقيمها هنا في سيدني الاربعاء
العاشر من شباط القادم . نحيل طلبكم الى  الاستاذ الاعلامي
القدير ولسن يونان الذي يقوم بمتابعة شؤون قناة ANB في
استراليا ونيوزيلند لعل بالامكان نقلها.
كما اننا اتصلنا بمدير مكتب قناة عشتار الفضائية السيد غازي ميخائيل الموقر
لحضور الاحتفالية وتسجيلها للقناة.
تحية لكم ولكل من يرد جميل العظماء من ابناء امتنا بفعل بناء وتضحية ومحبة. 
   

19
يارب المجد الرحمة اعطه وامنحه السلام الذي افتقده في حياته امين

الاخ العزيز سيزار هوزايا
المقولة الشهيرة التي قالها الاستاذ نعوم فائق ان وردة تمنحها لمبدع
خير من الف وردة تضعها على قبره، قدر ما هي حقيقية قدر ذلك نجد ان ما بيدنا
حيلة.
ان ذلك الملفان الرجل الكبير كان معلمنا حقا.

الاخ العزيز اوراها دنخا سياوش
تحية  في البدء
واما بعد فاني اعترف انك سديد الرأي على ما اقترحته وها اني ارفع
صوتي واضمه الى صوتك ونشرت على صفحة الفيس بوك رأيك هذا الرائع
وطلبت ممن يؤمن بالابداع ان يرفع صوته كذلك عسى ان يتحول مطلبا رسميا
لذوي العلاقة ..
بوركت 

20
قال الاستاذ الاعلامي والصحفي مدحت البازي احد المسؤلين الناشطين في تفقتا " ملتقى سيدني الثقافي" ان الملفان يونان هوزايا كان ناطورا للغة وحارسا امينا عليها.
وذكر الاستاذ مدحت في مقابلة مع اذاعة SBS   الاسترالية - قسم اللغة الاثورية ، ان الفقيد هوزايا كان عمودا قويا في التعليم ووضع المناهج للمراحل الدراسية الابتدائية والثانوية التي وضع كل امكانياته وكرس ايامه ولياليه وبتجرد وكل ما يقال عنه يستحقه.
واضاف ان تفقتا تنظم حفلا تابينيا استذكارا لهذه القامة السياسية والاعلامية واللغوية والتعليمية يتخلل الحفل كلمات وفعاليات اخرى. والاحتفال سيكون مساء الاربعاء العاشر من شهر شباط القادم 2016.
للاستماع الى اللقاء في الرابط التالي

http://www.sbs.com.au/yourlanguage/assyrian/en/content/malpana-younan-hozaya-memorial-day-be-held-sydney

21
الاخ الكريم ADNAN SALIBA الموقر
اشكرك لمرورك وتعليقك ومعك نطلب الرحمة ونسأل الرب له المجد ان يجعله مع الصديقين امين
ان الملفان يونان هوزايا وكما افترض انكم اطلعتم على بعض ما كتبه الاخوة في هذا الموقع الاغر عن الراحل الكبير (رحمه الله) يبين انه فقيد امة بكاملهاوليس لفئة دون اخرى.

اخي العزيز كيوركيس   
شكرا لمرورك ايضا وادلائك بهذا الرد
نعم انه الملفان لانه الاديب الشامل واللغوي الفاعل والناقد النافذ الواعد والمترجم الرائد والمفكر
الصائب و..و.. الخ وانكم انتم ايضا صحبتموه ايام ارساء اسس نهضة ثقافية في مقر الجمعية الثقافية للناطقين بالسريانية وفي جمعية اشور بانيبال الثقافية بشكل خاص والتين كان له اليد الطولى في
تصميم المبادرات وتنفيذها.
والشهود على هذا كثيرون.
شكرا لكما   

22
نعم انه الملفان هوزايا


عادل دنو


شددت الرحال ايها العَلم.. ولكن الى اين؟ انك لن تبتعد عن القلب مهما غبت عن العين.
لن ينساك من حمل ولو جزءا من همومك الكثيرة..
فقد كنت كتابا مفتوحا  لمريديك. كنت فنان في التعامل مع الاخرين ومهندس العلاقات الطيبة برغم الاختلاف في الرؤى.  كنت ذا حنكة سياسية ادارية والكل واحد في اعرافك والاختلاف بين أبناء الامة الواحدة كان لديك هو مقدار العطاء، وصحة هندسة الطريق نحو الهدف المشترك.   
كنت حيويا  انهكتك الايام والليالي. كنت صاحب الالتزام المهني. الصحافي الوفي. الباحث الدؤوب. الصوت الجرئ ، ولا شك ابدا انك كنت مبدع هندسة القصيدة  الرشيقة.
 كاتب قصة عاشق متيم بامته. مهندس فرق عمل في الحقل الثقافي والمهرجانات الشهيرة في جمعية آشور بانيبال الثقافية الفنية الاجتماعية. اول مهرجان كبير اقمناه في الجمعية كان من تخطيطك وهندسته من فكرك النير وتشاركنا في وضع المنهاج وتنفيذ الجوانب الاعلامية.. وأشرفت بنفسك على جريدة المهرجان البسيطة التي اخرجناها بامكانات بسيطة جدا.
كنت عضوا في الهيئة التأسيسية لجمعية آشور بانيبال التي كانت حصيلة دمج جمعية الفنانين الناطقين بالسرانية و جمعية الامهات في الكنيسة الاشورية الانجيلية، حسب موافقة وزارة الداخلية العراقية في 23 نيسان 1987 .
وكنت المخطط للجانب الثقافي والمرشد في الجمعية التي تحولت على مدار اكثر من عقد من السنين الى مدرسة ثقافية ولغوية راح تأثيرها ينتشر بين مثقفي امتنا في العالم.
شاركتَ الشعراء وشجعت الاصدقاء والشباب على الكتابة والمشاركة في الفعاليات الثقافية كالاماسي الشعرية والمهرجانات الثقافية. أنا والشاعر شاكر سيفو ( الشاعر المتمكن الذي كان يشارك بقصائد باللغة العربية) وعبد المسيح بولص اصبحنا في عداد تلامذتك وشاركتنا مخاض ولادة الشعر فينا. ولا اشك ان آخرين ايضا دفعتهم وشجعتهم لدخول معترك الابداع الثقافي.
اذكر مشاركتك الشعرية في امسية 16 / 8/ 1988 . ثم انسحابك بتواضع من الاماسي الشعرية اللاحقة في 1/ 9/ 1988 ، 6 /1 / 1989 ، و 14 / 7 / 1989 لافساح المجال لاصوات جديدة، يا ربي هل هناك من يدير ظهره للشهرة وتغمره الفرحة حين يصفق الجمهور لشاعر بدأ رحلته الشعرية حديثا.؟! نعم انه الملفان يونان هوزايا.
ولكني لست متأكدا من مشاركتك في الامسية الشعرية التي اقيمت في الجمعية يوم 30 / 5/ 1989 .
كنت السباق بتحويل الانظار الى فنون الادب الاخرى وقدمت محاضرة عن القصة السريانية المعاصرة  مساء  الاول من آذار 1990.
شاركت في الامسية التي اقيمت بمناسبة اعياد الربيع في 18/ 3/ 1990 .
ربما كان اول تكريم معنوي تقيمه جمعية آشور بانيبال لمبدعيها وكنت انت احد المكرمين وذلك في احتفالية ذكرى تأسيس الجمعية في 29 / 8/ 1991.
شاركت بالقاء قصيدة في الامسية الشعرية  التي اقيمت في 12 / 9 / 1991. وقدمت محاضرة في التاريخ السرياني واللغة  مساء 23/ 11/ 1991. وابيت الا ان تقتحم باب النقد الذي كان الادب السرياني بامس الحاجة اليه وانت صاحب المبادرات التي تدير انظار المثقفين الى جوانب الابداع وقدمت محاضرة عن دراسة في قصيدة الشعاع لعوديشو ملكو  مساء 17 / 1/ 1992.
شاركت ايضا في قراءة قصيدة في امسية 1 / 12/ 1992 وامسية نادي سومر العائلي في 3 / 12 / 1992 .
كنت انت مخطط فكرة وضع قاموس حديث وقدمت محاضرة قيمة عن المساهمة في وضع قاموس و أدرت بعدها جلسة نقاشية  يوم 29/ 1/ 1993 .
شاركت الشعراء بقصيدة في الامسية التي اقيمت في 14 / 2 / 1993 .
وانفردت بقراءة قصائدك  في امسية قراءات شعرية  لك يوم 27 /8 / 1993
وكانت لك مشاركتك في قراءات شعرية لمناسبة يوم الشهيد في 1/ 12/ 1993 و امسية يوم 7/ 1/ 1994 .
ثم كانت لك محاضرة بعنوان الوطن في قصائد الشعراء السريان مساء يوم 24/ 1/ 1994 . وكانت لك مشاركة في قراءة قصيدة في مهرجان الجمعية الذي اقيم في 16 / 4/ 1994 .
شاركت في محاضرة بعنوان لغة الشعر وعلاقتها بالمضمون في الندوة التي تخصصت لموضوع اللغة والشعر  في يوم 25 / 10/ 1994 .
قدمت دراسة في مدارس القوش اللغوية  في 2 / 12 / 1994 في حفل تأبين الشاعر المرحوم عبد بتي عبدو .
قرأت قصيدة في الامسية التي اقيمت في 17 / 1/ 1995.
وابيت الا ان تشارك في ندوة عن قاطيني  بدراسة تحت عنوان ملحمة قاطيني شفاهيا  وذلك يوم 31/ 1/ 1995
وصرت ايها الراحل عنا مبكرا عنوانا وموضوعا لدراسة قدمها الاستاذ بنيامين حداد  بعنوان القصة لدى الاديب يونان هوزايا يوم 2/ 5/ 1995 .
وفي يوم 13 / 6/ 1995 قدمت دراسة اخرى نقدية  بعنوان مدخل نقدي لقصيدة الشاعر شاكر سيفو . وفي حفل تأبين القس ايشو القس عوديشو مساء يوم 27/ 6/ 1995 قرأت قصيدة بالمناسبة.  لم يتوقف نشاطك وقدمت محاضرة بعنوان اللفظ والاملاء في اللغة  يوم 1 /8 / 1995 . ثم شاركت في دورة التقوية التي اقيمت في الجمعية  يومي 10- 11/9/ 1995 في اساليب وطرق تدريس اللغات .
غادرتنا بعد ذلك الى الشمال لتلتحق بركب السياسة والاعلام والثقافة  في ميدان واسع وابدعت فيه ايما ابداع.
لاشك ان هذا الكم والنوع من الهموم بدأت تنخر في جسمك وتؤثر في صحتك ايها الراحل عنا بلا موعد..
من هذا الملفان الذي يعلمنا اليوم تتبع خطاه في وضع لبنات في بناء هذه الامة .. انه الملفان يونان هوزايا.   
 ما سردته ايها المعلم الكبير في سيرتك كما عرفناك.. هو تعبير عرفان لك لما تلقيناه منك وما حفرته في قلوبنا ونفوسنا.
يؤسفنا اننا نستعيد ابداعك ونجله في غيابك. يؤسفنا اننا نتعلم الدرس متاخرين  هل هي سنة الامة ام انه سبات لتعيد هذه الامة بناء ذاتها.!؟ هل تبددت احلامك وأمالك مع تبدد ابناء الامة وتشرذمها ام انها تنحفر في الحجر لتبقى هادية الاجيال,!؟ 
نعم ما زالت شخصيتك وصورتك أمامنا بقامة لا تجارى.. نشعر بوجودك في الامال والشعر والقصة والنقد والدراسات وفي رفاقك السياسيون والاصدقاء والذين عرفوك عن كثب او عن بعد ..
انك تطوف  لا شك فوق ربوع الوطن وتنشد للوطن، وللمحبة والسلام والمستقبل لامتك.
انك حملت الأمانة، والطيبة بكل معناها . علمتنا كيف ننسج العبارات مع بعضها البعض .. ونسطر بكلمات الحب لغتنا الحية بشموخ، وبلا خجل..
انك وحدك كنت تظاهرة ثقافية سياسية اعلامية تربوية لغوية .. فهل من ماثلك أو من سيماثلك بين اجيال امتنا القادمة..!؟ نريد بتوق وشغف ان يقوم مثل قامتك .. فاية قامة هذه ..؟ انه الملفان يونان هوزايا.
قلما الكلمات تجد حروفها لتعبر عن رجل عشق عشقك .. وعاش نبلك وصدقك بعمق .. رجل له قدراتك المتنوعة .. فمن هذا الرجل الذي عاش عصرنا وغادرنا قبل اوانه ..؟ انه الملفان يونان هوزايا.

كرست حياتك للارتقاء بوعي الشبيبة، ووضعت كل مواهبك هبة لارساء تقاليد  كنا بأمس الحاجة اليها اليوم، وزعت فكرك المفعم بحكمة محببة خبرتها في حياتك الشاقة.
منحت قلبك لامتك ولغتك الذين كانا ملاذك للتميز والابداع .. ومنحت نفسك لأسرتك وأصدقائك .. كنت تسعى الى لم الشمل في عالم الشرذمة.. وفي عالم التشظي.. لعل يفطن الشباب ليجعلوك نموذجا يحتذون به .
اعذرنا لان الحزن يغلبنا ..
لم نكن  قريبين منك  ولكن الاحبة من المقربين منك والاصدقاء  كتبوا انك كنت تنام والقلم قربك 
ماذا يمكن ان نقول..  ما اروعك  تتناسى المرض والدواء وبجهد لا يحتمل تغفو على ورقة وتنام على فكرة اردت ان تنقلها لاصدقائك ..
رفضت ان تموت خارج وطنك  وخارج ارضك .
وانفاس الحياة انقطعت من صدرك حين هجر شعبك المسكين ، واغتصبت ارض اجدادك وامام ناظريك وقلت حينها للاصدقاء  :" اليوم انتهيتُ. اليوم اغتصب سهل نينوى  اليوم اغتصب منا اخر قلاعنا بغديدا  لذا انا انتهيت."
لماذا ايها الملفان الكبير.. بدأت موتك مبكرا، لماذا ربطت نبضك بنبض من احببتهم وحملت همومهم الثقيلة، لماذا خضت الامواج المتلاطمة من اجل امتك، ولماذا هذا الارتباط الحميم بمصير امتك.. ؟
هكذا هو المحتوم ..  ان نتشارك معك في كثير من الهموم ايها العلم البارز بين الادباء والكتاب .
الى اي معلم نلجأ بعد الان للاستنجاد بملاحظة ادبية لغوية لتقويم اخطائنا.. اي طريق نسلك والشعلة قد انطفأت..
بمن نرى الان وعيناك المتوقدتين اسبلتا. بأي امل نتشبث وكنت انت حامل الامال..  اي ابداع نرجو وكنت انت فريقا من الابداع.
هل سنبحر بعد الان في سفينة السياسة والثقافة والاعلام والتعليم والادب والابداع التي كنت انت ربانا فيها.؟
ااسف لانك ابحرت بدون وطن فالوطن ذبحوه..
خسرتك الامة .. الخائرة القوى.. ماتت دموعها .. وماتت مشاعرها
اعذرنا لأننا نرغب في ان نحتفي بعملك الجاد والعميق .. ولكن الحزن يعتصر قلوبنا..
ولكن امنحنا الوقت لنشفى من الصدمة اولا.
سنظل نجتمع  وروحك معنا











23
تحت عنوان هل الديمقراطية ممكنة في الشرق الاوسط
محاضرة للاعلامي ولسن يونان

قال الاعلامي المعروف ولسن يونان ان الديمقراطية  لا تنمو في وسط يتوارث القيم القبلية والدينية المذهبية ويضعها في اولوياته الحياتية.
جاء الحديث في محاضرة القاها امام جمهور كبير حضره بعض رجالات الكنيسة ونخبة من السياسيين والمفكرين  والمثقفين الذين غصت بهم قاعة المجلس القومي الاشوري في شيكاغو اميركا.
وفي معرض تحليله لواقع شعوب الشرق الاوسط  رأى ان اي عنصر من عناصر الديمقراطية الثمانية على حد وصفه لايمكن ان تطبق لانها تتعارض واسس الانظمة السائدة التي لا تؤمن بالقانون. كما اورد الاستاذ ولسن رأي اختصاصيين بقولهم انه ليس هناك نظام وأي حديث عن الشرق الاوسط معناه هدم السلطات وليس ذلك معناه ان الديمقراطية ستحل بسهولة محلها. الديمقراطية تشترط الانسان والمواطنة كأساس وحيد لسيادتها ولهذا فانها لا يمكن ان تنمو في مجتمع وبيئة مليئة بأمراض اجتماعية ، وذو ثقافة وقيم عنيفة خاصة جدا، جاءت بسبب القبلية والدين والمذهبية.

للمزيد يمكن مشاهدة المحاضرة كاملة على الرابط التالي.
http://www.sbs.com.au/yourlanguage/assyrian/en/article/2015/11/03/democracy-possible-middle-east

24
تهاني وتبريكات لقداسة
البطريرك الجديد مار كيوركيس صليوا الثالث

25
بدءا اتمنى الاكثار من توثيق شهادات عن المآسي التي يتعرض لها
شعبنا في كل مكان وكل زمان..  ان التوثيق هو الاحفور الذي لن
يمحه الزمان مهما قسا..
واود كذلك ان اعلمك ان الكتاب مترجم الى العربية وهذا غلافه الامامي

وهذا هو المؤلف كما وردت صورته في الكتاب المترجم

وحبذا لو تقوم قنوات ابناء شعبنا بالتعريف بمثل هذه الكتب
وكذلك الاذاعات ..
الاعلام مهم ..


26
ܐܠܗܐ ܢܪܚܡ ܥܠܗ ܘܨܒ݂ܚ ܕܢܬܒܣܡ ܒܓ݂ܢܘܢ ܡܠܟܘܬܗ ܕܐܠܗܐ ܚܝܐ
ايهاالرب يسوع الذي لك كل المجد اجعله عن يمينك في ملكوتك السماوي مع الابرار والقديسين الذين ارضوك باعمالهم واقوالهم. وامنح الصبر والسلوان لاساقفة كنيستهواعضاء سينهادوسها المبارك ولمحبيه واقاربه. امين. 
تعازينا الحميمة والقلبية الى جميع مفتقديه من كنيسته والكنائس الشقيقة الاخرى والى اكليروس كنيسة المشرق عموما وجميع المؤمنين واهله ومُحبّيه.
الراحة الابدية امنحه يا رب..امين
صلاة مدراش 
https://www.youtube.com/watch?v=hztdMG-Akds

امنحه السلام الابدي. امين.

28
قال عدد من مثقفي ابناء شعبنا ان المنطقة الامنة لشعبنا خرافة، وان مناطقه التاريخية تسيطر عليها قوى كبيرة ولم يبقى لشعبنا اي تواجد يمكن احتسابه رقما في اللعبة الكبيرة التي تجري اشواطها الان.
واكد المثقفون لبرنامج اللغة السريانية في اذاعة اس بي اس SBS  الذي اداره السيد ولسن يونان، اكدوا تحفظهم على الامال المعقودة على الاتكاء على القوى الغربية التي لم تعد تهتم لغير مصالحها.
اشارت الآراء القيمة التي وردت في اللقاء ان ما يجري الآن هو تكرار لما حصل قبل مائة عام بالضبط من قتل وتهجير وبيع النساء وتشريد. وعزا البعض ما آلت اليه الاوضاع الى عدم انتظام امتنا وغياب الفكر السليم وغياب القضية وعدم امكاننا تدويل المسألة ثم غياب لوبي ضغط قوي في الدول الكبرى والمؤسسات العالمية ذات التأثير في القرار الدولي.
شارك في اللقاء وابداء الآراء كل من السادة الياس منصور، متي متي، د. نيكلاس الجيلو، ادور روئيل، جورج ديرو، ديمتري ويوحنا بيداويد.

تفاصيل الآراء يمكنكم متابعتها على الرابط التالي
http://www.sbs.com.au/yourlanguage/assyrian/highlight/page/id/383951/t/DO-WE-HAVE-A-FUTURE-IN-IRAQ-AND-SYRIA/in/english

29
بدء تحية للاخ صباح على وصوله لهذه المكانة العلمية
التي نحن بامس الحاجة اليها اليوم لدعم وجود الملة
المبتلاة باحاطتها ببحور وامواج هادرة من التيارات
الطائفية والفكر المتخلف الذي يعصف بالمنطقة عموما
والعراق خصوصا.
لا ادري مالمقصود بعبارة شعراء النصرانية، واذا كان الموضوع
تحليل فهو بالتأكيد لنصوص شعرية ولكن من هم هؤلاء الشعراء
هل هم شعراء النصرانية ام الشعراء النصارى ! اننا لا نود استباق
الامور وبانتظار المناقشة التي اتمنى ان تكون ممتازة وتحصل على
اعلى الدرجات. واتمنى ان ارى مقالا يتضمن اكثر من ملخص للرسالة
الاطروحة.
بالموفقية.   

30
الاستاذ العزيز بطرس
تحية وبعد
ينتابني شعور اسف على الزمن الذي ينظر الى
المبدع نظرته الى غيره واسف على العمر الذي
ينقضي جارا ورائه تعب الجسد والبدن.. والزمن
لا يفهم غير الروتين الممل..
وينتابني شعور مفرح ان احد انبل مبدعينا في
حقول معرفية شتى سيتفرغ للابداع بعيدا عن روتين
الوظيفة.. ولن يقدر الزمن وغيره المساس بذهن
المبدع ولن يوقفه من انتاج ما تأجل انتاجه
واعتقد في ان ساعتك قد حانت لتظهر ما اخفيته
عنا حتى هذه اللحظة من ابداع مسرحي وقصصي
ونقدي تميزت فيه.
اننا ننتظر دوي قلمكم وعصف ذهنكم الوقاد
ابدا..
تقبل عزيزي مني كل الثناء والتشجيع
وتهنئتي لك بتكريمكم واقتناصكم فرصة
التفرغ للابداع.

عادل دنو   

31
ܪܚܡܢ ܝܕ݂ܝܼܕ݂ܵܐ ܩܫܘ
ܗܘܬ ܒܣܝܼܡܐ ܠܥܒ݂ܪܬܘܟ݂ ܘܟܬܒ݂ܬܘܟ݂ ܪܥܝܢܘܟ݂ ܥܠ ܡܠܘܐܢ
ܠܟܬܒ݂ܬܐ ܕܬܫܥܝܼܬܢ ܕܪܝܬܐ ܒܝܕ ܥܠܝܡܢ ܘܡܫܥܝܢܢ ܠܐ ܒܝܕ
ܢܘܟ݂ܪ̈ܵܝܹܐ..ܒܣܡܐ ܓܢܘܟ݂ ܘܟܡܐ ܕܡܨܬ ܡܒܨܪܬ ܡܢ ܡܦܠܚܬܐ
ܕܙܘܥܹ̈ܐ ܓܘ ܟܬܒ݂ܬܘܟ݂ ܒܦܪܝܼܫܘܬܐ ܟܕ ܟܬܒ݂ܬ ܒܚܕ ܐܕܫܐ ܕܐܬܘܬܐ
ܟܕ ܦܒܫܝܼ ܙܘܥܹ̈ܐ ܒܫ ܙܘܕܐ ܡܢ ܐܬܘܬܐ ܒܓܢܝܗܝ.
ܒܣܝܼܡܐ ܪܒܐ.
ܥܐܕܠ

32
الاستاذ تيري الموقر
شكرا لدخولك والادلاء بقراءتك اللطيفة لما كتب الاستاذ ايشو
عيش اللغة هو احد عناصر الفهم العميق لثقافة شعب ما ولهذا
تبرز اشكاليات وددنا ان يتجاوزها تاريخنا المعاصر او الحديث
بأن يهب مؤرخون من بيننا لكتابة الاحداث بواقعية واقترابا اشد
من الحقيقة .. لأن ما ينتظر اجيالنا القادمة هو صفحات مشوهه
يضطرون لقراءتها كما يريدها ذلك الآخر ..

شكرا لك
   

33
الاستاذ الموقر ايشو شليمون
تحية خاصة وشكر لمرورك وتسجيلك لمبحث مهم للغاية في هذا الحقل
لقد اصبت كبد الحقيقة في جانب. ينبغي الانتباه جيدا الى ان كاتب
التاريخ يكون ابن التاريخ نفسه..والا فان الاخر الذي يسوغ لنفسه
قراءة تاريخنا عليه ان يتعلم لغتنا ولغة ابائنا في فترة الدراسة
وثقافة شعبنا وتقاليده ..الخ
ويهمنا اليوم ان يقوم ابنائنا بكتابة تاريخنا المعاصر قبل ان
يكتبه اخرون ويطلقون علينا القابا على هواهم.
شكرا لك مرة اخرى.
عادل   

34
الحاجة الى قراءة تاريخنا
عادل دنو
كتب تاريخ الشرق الاوسط كتاب من مختلف الجنسيات، واذا حصرنا الموضوع في تاريخ شعبنا فان معظم من كتب عن تواريخنا هم المستشرقون واشخاص بعيدون عن حقيقة الحدث وينظرون الى الوقائع المدونة هنا وهناك دون ان يحيدوا بقصدية او بغير قصد الى هذا الجانب او ذاك.
اوقع كتب تاريخ شعب تخرج من داخل ذلك الشعب.. وهو الذي يدون الوقائع ولا يقرأها من الخارج.
ويمكن للباحث ان يكتب الكثير عن كيفية كتابة التاريخ واستخدام اصطلاحات كاعادة كتابة التاريخ وغيرها التي قد تكون بريئة او غير بريئة.
نحن كشعب عانى الكثير وعاش طوال تاريخه بين احقاد وحسد من اطراف كثيرة وبين روحانية وايمان محسود عليها من قبل اطراف اخرى اليوم بامس الحاجة الى من يقرأ لنا تاريخنا من ابناء شعبنا .. تاريخنا كما هو من غير رتوش تاريخنا بعلمية حد الازعاج.. وبموضوعية حد العظم.. قراءتنا لتاريخنا تفيدنا نحن وتفيد اطراف كثيرة لتفهم تاريخها الحقيقي الذي اضاع الحياد وأخفى الحقيقة تبعا لفلسفة عقائدية او دينية او سياسية او غيرها.   
الى هذا اليوم تاريخنا يكتبه كتاب غرباء وكتاب يشحذون الخلود من هذا الباب ..لذا فاننا ما زلنا لانفهم لماذا يتجنى الزمن علينا..! ولماذا تتوالى الكوارث على رؤوس أبناء هذا الشعب الذي تقتلع جذوره من الارض التي صنعت التاريخ على يدهم.!
اخيرا لا اريد انتقاء اسماء يمكنها الغوص والبحث عميقا في تاريخنا المعاصر على الاقل ولكني أامل ان يكون يونان الهوزي وابرم شبيرا من بينهم.       

35
ܡܫܡܫܢܐ ܝܕܝܼܕܐ ܝܘܪܡ
ܒܣܝܼܡܐ ܪܒܐ ܠܥܒ݂ܪܬܘܟ݂ ܘܩܪܝܬܘܟ݂ ܠܗܢ ܡܠܘܐܐ
ܘܒܣܒ݂ܪܐ ܝܗܘܢ ܕܟܠܝܗܝ ܒܢܝ ܥܡܢ ܝܕܥܝܼ ܕܐܝܼܬ
ܐܢܫܐ ܓܢܒܪ̈ܐ ܦܠܚܐ ܒܡܟܝܼܟ݂ܘܬܐ ܘܕܠܐ ܫܘܒ݂ܗܪܐ
ܫܘܦܐ ܡܘܕܟ݂ܪܝܼ ܠܥܠ ܝܗܘܐ 
www.AssyrianSchool.weebly.com

ܥܡ ܐܝܼܩܪܝܼ
ܥܐܕܠ ܕܢܘ 

36
ܒܣܝܼܡܐ ܪܒܐ ܡܝܩܪܐ ܩܫܘ 
ܐܠܗܐ ܡܒܪܟ݂ ܘܝܗܒ݂ܠ ܫܝܢܐ ܘܫܠܡܐ
ܠܒܢܝ ܥܡܢ  ܘܦܬܚ ܬܪܥܐ ܕܪ̈ܚܡܐ ܛܐܠܝܗܝ

ܐܝܩܪܝܼ 
ܥܐܕܠ ܕܢܘ

38





ܠܫܡܥܐ ܡܫܘܚܬܐ ܢܩܘܪ ܥܠ ܗܢ ܐܣܵܪܐ
لسماع القصيدة انقر على هذا الرابط
https://www.youtube.com/watch?v=h7IytD-aAeE

39
ܡܝܩܪܐ ܩܫܘ ܝܕܝܼܕܐ 
ܐܝܼܬ ܠܝܼ ܣܒ݂ܪܐ ܕܗܘܬ ܩܪܝܐ ܫܘܥܝܼܬܐ 
ܬܚܘܬ ܫܡܐ ܒܝܬ ܢܘܪܹ̈ܐ ܟܬܝܼܒ݂ܐܠܝܼ ܩܕܡ ܚܕܟܡܐ ܫܢܐ
ܘܒܥܢ ܪܥܝܢܘܟ݂ 
ܡܨܬ ܩܪܬܠܗ ܐܗ ܫܘܥܝܼܬܐ
ܠܐܗܐ ܪܒ݂ܘܛܐ  ( ܐܣܪܐ)
http://www.syriacculture.org/ar/esdaratDetails.php?recordID=46
ܥܡ ܐܝܼܩܪܝܼ

ܥܐܕܠ ܕܢܘ 

42
ܡܝܩܪܐ ܝܕܝܼܕܐ  ܩܫܘ
ܒܣܝܼܡܐ ܠܥܒ݂ܪܬܘܟ݂ ܘܩܪܝܬܘܟ݂ ܠܡܠܘܐܐ
ܟܕ ܚܙܝܠܢ ܝܠܗ ܐܢܢܩܝܐ ܕܐܫܛܪܚ ܘܣܓܠܚ 
ܠܥܕܫܐ ܘܥܒ݂ܘܕܝܬܐ ܕܝܼܠܝܗܝ ܗܘܝܐ ܘܒܪ̈ܝܐ
ܩܕܡ ܫܢܐ ܕܠܐ ܛܠܩܝܼ ܐܦ ܐܢܝ ܐܝܟ݂ ܛܠܩܠܝܗܝ
ܪܒܐ ܡܢܕܝܢܐ ܬܫܥܝܼܬܢܝܐ 
ܒܣܡܐ ܟܢܘܟ݂ ܟܫܝܼܪܐ ܡܘܚܒܐ 

ܥܐܕܠ

43
الاستاذ قشو المحترم
اكتب لك بالعربية لاني لا امتلك في هذا الجهاز الفونت السرياني.
اطلعت على رغبتك واود ان اوضح ان الفونت الذي تستخدمه ليس واضحا بما يكفي للقراءة
وهناك عدد من الفونتات الاوضح اطلب اليك ان تستخدمها ليسهل قراءة ما تكتبه
ثانيا/ الحركات زوعي كلها في اراميك فونت تتجه نحو اليمين والحركات ينبغي ان تتجه نحو
اليسار
ثالثا: يمكن الاستغناء عن بعض الحركات التي لا تؤثر كثيرا في اللفظ وفهم المعنى مثل  رواصا وحواصا
كيفما تقراها فهي واو  وانا اعتبر الواو الانكليزية  او الواو القوبة هي نفس الشيء تقريبا
نعم هذه قواعد ولكن ينبغي اعادة النظر في القواعد القديمة المعقدة وتسهيل التعامل مع اللغة
الياء هل مهم ان نضع نقطة تحت الياء ؟؟!!
هل يهم ان تضع زقافا على الحرف الذي ياتي بعده الب الا في حالة كون الحركة زلاما
وهكذا يمكنك ان تستغني عن بعض المعوقات في الكتابة
واخيرا ساكتب لك بعض الاساتذه الذين يعملون في هذا الحقل
قريبا

تقبل نحياتي
عادل

45
صباح ميخائيل:  أبعدوا عن شعبنا ساحات المعارك
أكد صباح ميخائيل رئيس اتحاد بيث نهرين ان للاكراد قوة مقتدرة تستطيع وقف زحف الارهابيين وقوات داعش. وفي حديث لاذاعة اس بي اس SBS  الاسترالية مساء الثلاثاء الاول من تموز اضاف السيد ميخائيل اننا نريد ان تبتعد ساحات المعارك عن قرى شعبنا.. وشارك عدد من السادة الناشطين والمثقفين من ابناء شعبنا في استراليا (سيدني وملبورن) في الحوار الاذاعي المفتوح والمباشر وابدوا اسفهم لما يحدث اليوم للعراق ولشعبنا بشكل خاص، وطالبوا أحزاب شعبنا وسياسييه التحرك بمستوى الاحداث والاستفادة من تجارب الماضي التي أثرت كثيرا على وجود شعبنا في العراق.
للاطلاع على تفاصيل الحوار المفتوح يمكن الاستماع  اليه على الرابط التالي

http://www.sbs.com.au/yourlanguage/assyrian/highlight/page/id/345748/t/Church-Bells-Fall-Silent-in-Mosul-as-Iraq-s-Christians-Flee/in/english



46
 صور اخرى  تصوير السيد جوني يونادم  له كل الشكر والتقدير









48


الاستاذ امير المالح المحترم
عائلة المرحوم الدكتور سعدي المالح
اقارب واصدقاء ومحبي المرحوم الدكتور

هنا نشعر ان الزمن بدأ يقسو على عوائل  شرعت قامات طويلة في عروق الابداع ..
عائلات من شعبنا منحت لزمننا الحاضر هامة ابت الا ان توصل الماضي بالحاضر..
وان تكون الجسر الذي يعبر من خلاله الابداع السرياني الى مثقفي العراق خصوصا
ومثقفي الجيران عموما..
لا يسعنا احبتي  ونحن نشهد اليوم قساوة هذا الزمن المرير.. ونسمع الخبر المحزن
والمؤسف برحيل غير متوقع للدكتور سعدي المالح القامة المبدعة.. الا ان نتقدم
وقلبنا مليء بالحزن بأحر تعازينا لكم سائلين الرب له المجد ان يسكنه عن يمينه
مع الابرار والصديقين الذين ارضوه ..
ويلهمكم اخوة واهال واصدقاء واحبة الصبر والسلوان .. وليعوضنا يسوع المسيح
الممجد بقامات اخرى تعزينا في حياتنا وتسلينا في اوطاننا..
عسى ان تكون اخر الاحزان والشدائد

عادل دنو - استراليا   

49
السادة الكرام الموقرون
اشكركم مرة اخرى على مروركم وقراءتكم للموضوع
الصديق المثابر يوحنا الموقر شكرا لك وعلى وصولك الى مبدعي شعبنا
والتعريف بهم بما يستحقونه..

واقول للسيد ظافر شانو .. شكرا لقراءتك الموضوع.. الذي قراءته تثير فينا
تأسينا على حاضرنا .. وتدفعنا للتفكير في ايجاد العمل والوسائل الكفيلة
التي تخرجنا من هذا الواقع المحزن..
وحبذا لو كانت الردود تتناول ماذا علينا فعله كل من جانبه للخلاص..
هذا هو السؤال ..! وليس جر الموضوع الى جدال ثانوي لا يغني ولا يثري
ان الطبلة مثقوبة ولا تصدر صوتا.. فلا انت خياط جلود وليس لدينا متخصص
في الانتروبولوجية أو الاثنولوجية للاجابة .. ابحث عن الاجابة في مكان آخر..
وشكرا لمرورك

واتقدم مسبقا لكل من يقرأ الموضوع .. لاني لا اود الرد بعد الان..
لان من يرد بما لا يصب في الموضوع الاساسي لا يرحم العلمية والمنهجية
شكرا لكم
عادل دنو   

50
اولا شكرا لكل الذين مروا على هذا الموضوع المهم
وثانيا اقول للسيد برديصان المحترم .. ان الكثير الكثير من ابناء جلدتنا لا يعرفون ماذا حدث
لابائنا واجدادنا .. وان فان الكثير من التفاصيل لا يقف عندها الا العارف الباحث العالم الذي
يعرف كيف يوصل الموضوع وفق المعلومات التي حصل عليها من كتب ومصادر كثيرة وقيمة
لانه هو يعرف قيمة ما يستند اليه وهو الاكاديمي الذي افنى عمره في البحث والتنقيب
في بطون الكتب.. هلا قلت لي اي كتاب نشر بالعربية وخاصة في العراق يقول ان الخليفة
الفلاني والفلاني فرض على المسيحيين في بلاد النهرين بلبس ملابس خاصة او اشارات
تدل على مسيحيته اي بمعنى النكاية به..والتقليل من شأنه..؟
الشيء الاخر سيدي العزيز انك تسرعت في القراءة .. اود لوتعود وتقرأ مرة اخرى واخرى
انك نسيت ان المحاضرة هي في سيدني.. وثانيا لم نقل ان الدكتور البروفيسور جاء من
الى سيدني ليلقي محاضرة.. بل كان في نيته ان يجلس مع كل المثقفين من ابناء شعبنا
للتحاور وطرح مقترحات واراء بخصوص ( اختصاصه العلمي ) للنظر في امكانية تأسيس مركز
للدراسات والبحوث الخاصة بقضايا شعبنا.. وعند مفاتحته من قبل تفقتا ملتقى سيدني
الثقافي بالقاء محاضرة.. ابدى سروره واستعداده..وهيأ موضوعه الراقي مشكورا.. مختلسا
وقتا من اوقات راحته للالتقاء بأكثر عدد من ابناء ملته ليتحدث اليهم عن غموض الحاضر.
ان الكلام الذي اقتبسته حضرتك سيدي العزيز يحمل المعنى واضحا لا يقبل تأويلا كالذي
ذهبت اليه..! انه تأكيد لاسباب الهجرة.. ولم يشر الدكتور (الوفي لابناء شعبه) لا من قريب
ولا من بعيد الى كرامة اي بشر..
ان هذا الاستاذ الموقر الدكتور افرام عيسى يوسف الجليل هو احد ابناء شعبنا الذين لم يبخلوا
ولم يتكاسلوا في نقل مآسينا الى العالم.. لم يتوانى في تعريف العالم بشعبنا وبتاريخنا و
ومصائبه.. فكم من العلماء والمقتدرين من بين ابناء شعبنا استغل فرصة تواجد في العالم
ليبادر الى تعريف العالم بحالنا.؟!
يستحق جزيل الشكر..ليس منا بل من التاريخ الحاضر..!

الاخ عماد جبو : استغل الفرصة هنا للتعبير عن شكري لمرورك.

عادل دنو
 

51
لوحة الجرح الكبير
قراءة في قصيدة سريانية للشاعر سرهد هوزايا
[/size]

لذكرى جريمة كنيسة سيدة النجاة
دموع عينيكِ 

عادل دنو
[/size]


عنوان غير مختزل
يوحي العنوان الذي لم ينفصل عن بنية النص الشعري نفسه وهذا ما يتوجب ان يكون على حد قول جيرار جينيت " ان العنوان يرتبط عضويا بالنص"، واختياره جاء متساوقا مع سياقات النص ولكن هل جاء العنوان ليؤول فكرة النص وكان مفتاح النسيج الشعري.! او هل جاء ليختصر النص ويختزله. اني أرى ان العنوان لم يكن مستقلا لتفهم دلالاته كونه اول فكرة يتلقاها او يقرأها القارئ، ولو لم تكن سبقتها عبارة" لذكرى جريمة كنيسة سيدة النجاة" لضاع الربط والقصد الذي يحفزه العنوان عادة على المبنى والمعنى السائد في النص.
وعند الربط يتبادر الى الذهن ان الشاعر يخاطب سيدة النجاة التي هي " السيدة المبجلة مريم العذراء التي وضعت الكنيسة بشفاعتها"، ويتحدر المعنى مباشرة نحو الرابط الذي يربط الجريمة والموت بالدموع.. وكأني بالشاعر يناجي العذراء القديسة بقوله ان كانت دموع عينيك ستمسح الحزن الطاغي الذي تلا الجريمة وخاصة وان الجميع يعرف ان الجريمة كانت مذبحة اودت بحياة الكثيرين. والفكرة الثانية التي تراود من يقرأ العنوان ان القصيدة ولا بد ان تجلي وتحيل القارئ الى الواقع المسيحي في العراق وتشظيات تناقضاته والمأسي التي يتعرض لها المسيحيون.

مادة القصيدة

عادة ما تكون المآسي وآثارها على بني شعبنا هي المادة التي تحلق في عقول والباب الشعراء، وتتأتى البنية التي يؤسس عليها الشاعر قصيدته من الخيال الجامح والقلِق والمتشظي لحظة انثيال الافكار وربما العبرات لتنتج مقاطع تتجسد فيها صور القلق والتشظي..
وهذا ما يظهر في القصيدة موضوعنا التي كتبها الشاعر سرهد هوزايا ونشرها مؤخرا على موقع عينكاوة الالكتروني الاغر، وهو الشاعر الذي ابتدأ بكتابة الشعر قبل عدة سنوات متكئا على ثقافته ومطالعاته وهمومه المتعلقة ببني شعبه الذي يرزح تحت وطأة عبودية من نوع خاص في قرن ينعم فيه الاخرون بحرية في جانب ما، وبدأ انه يعمل جهده لرسم قصيدة غاضبة مفعمة بأحزان جمعية، ويتسرب من ابيات القصيدة نوع من اليأس رغم محاولة الشاعر دعمها بالأمل وترجي الحفاظ على الوجود.

بنية القصيدة

القصيدة مؤلفة من مقاطع تبين معاناة عقل الشاعر الذي عايش واحدة من ابشع المذابح التي ارتكبت في العراق ضد اناس عزل يرفعون اصواتهم بابتهالات لرب المجد يسوع ولامه العذراء القديسة لتشفع لهم لدى ابنها الممجد لينعم عليهم بالسلام والحياة الهانئة الهادئة، يعاني الشاعر في المقطع الاول من عجز الرؤية الواضحة، فرؤيته ضبابية مرسومة منذ الاف السنين لتنعاد بخطوط عنيفة لتحجر مفاهيم كانت ستكون حضارية لولا انقلاب الخيال الى واقع والواقع الى خيال، نمط التضبب يجعل الرؤية غريبة جدا غير مترابطة مثلما لم تكن مترابطة فكرة اناس يصلون في كنيسة مع فكرة او حدث ذبحهم داخل الكنيسة نفسها.. فتأتي الاسئلة قاسية مجزوءة الرؤية غلب عليها الغموض الناتج اثر صدمة هزت خيالات الشاعر للبحث عن اسس ليبني عليها موضوعه ليتحول الى اسطوري من خلال صور متفككة ابتداء من ملحمة كلكامش ...
 
صورة مأساوية بشرية تتكرر .. تساؤل يعرف الشاعر انه عبر الاف السنين ليتكرر اليوم وبعد ان تكرر عشرات ومئات المرات في حياة سليلي كلكامش الى اليوم وهذا الواقع يجعل خيال الشاعر يطلق سؤالا متخما بقضية "الوجود" ... وهكذا يستهل المقطع بعنوان فرعي " من ملحمة كلكامش" .. ويختزل كل المه في التساؤل المحير لم الموت؟ لم الحياة؟ ذلكم هو البداية، والهم الاساس .. ذلكم هو الانسان حين يحس بطعم مرارة وجوده..
واذا كان القلق بهذا القدر فكيف سأبقى حيا!؟
ويضعنا الشاعر قصدا بمتاهته التي رسمها خياله وعقله الذي تفجر الما وليضيعنا او بالاصح ليضعنا معه في الصدمة المقلقة .. والتساؤلات المتقاطعة العابثة ببنية الترتيب المنطقي..
ينتهي المقطع الاول بشطر تساؤل مباشر، وكأنه يصدمنا بعد ان يضيعنا في متاهات مسرح اضاء فيها شعلة واحدة ولكنها تغشي ابصار المتفرجين وتحرق افئدتهم حرقا.. ثم صدمة السؤال   
 
اسئلة هذا المقطع محفورة على الخلود" او الوجود الجمعي" بحسب رؤيا الشاعر هنا، وكأن المقطع غير منظم مبني او معتمد على عناوين او تعاويذ مقلقة وصادمة القارئ بزلزال الجري وراء الخلود..

عالم الدموع

في المقطع الثاني يعود الشاعر بالقارئ ويذكره بعنوان القصيدة " ܕ݂ܡܥܹ̈ܐ ܕܥܵܝܢܹܟ݂ܝ" وليستعيد اشتغالاته في بنية النص الشعري ويعيد تنظيم مرايا خيالاته في التأويل، انه انتقال الى مقطع جديد كليا انتقال الى عالم حزين يبدا بالدموع وهو سؤال آخر كبير يعبر عن عجز الانسان امام الموت.. وبالاخرى عجز القوم الذي ينتمي اليه الشاعر امام قدرته على الاحتفاظ بوجوده.. وجوده الذي يمثل خلودا.. فكما كلكامش يصرخ ويستنجد بالعشبة، شاعرنا اليوم يستنجد ب سيدة النجاة او الكنيسة ككل وبدمعتها .. هل الدمعة تنقذ ما تبقى وتبقي على الحياة
 
ولكن التساؤل اليوم هل تكفي دمعة، لتطفئ الموت.. تساؤل قد يقودنا الى كشف ثنائية العشبة -الدمعة والموت – الارهاب ولكن لا يلزمنا لحد اللحظة هذا الشاعر الشفاف ان يقرر طالما ان العشبة استولت عليها الحية وبقي الموت يرقص حوالي كلكامش كذلك فان الدمعة تختلط بدخان القنابل ويرقص الارهابيون حوالي ابناء شعبنا.. يفترض ان الموت قلب وناره قد تطفئها دمعة .ولكن اية دمعة.! انها دمعة ثمينة تترقرق في عين العذراء القديسة سيدة النجاة او يمكن ان يعني الشاعر الكنيسة عموما، واذا كان اختيارنا دمعة الكنيسة فان الشاعر يقر بواقع اخر لهذه الامة وهي ان الكنيسة الملجأ الأخير في هذه الأمة لان الامة خلت تماما من مؤسسات ثانية، رغم وجود الاحزاب والجمعيات الفقيرة على طول الخط، وتصبح هذه الدمعة اثمن لانها وحيدة، انها الدمعة التي لا يريد الشاعر وهو يعبر عن احاسيس ابناء الامة ان يضحوا بها رغم الأمل الاعجازي الذي قد تنتجه هذه الدمعة في دحرجة الموت من امام عجلة الحياة. 
فهل هذا ممكن !
 
ليست ثيم التساؤلات الكبيرة في الحياة هي التي تعيدنا ربطا بالتاريخ، بل ان الدموع كذلك توصل اليوم بالامس، هكذا يعود الشاعر الى رموز براءة الحياة، من خلال العجين والخبز وطعم الحياة فيهما، الممزوجة بالدموع ، هذه الدموع التي تسللت عبر المآقي منذ البدء وكأننا نعود اليوم الى الحياة البدائية البسيطة ذاتها ...
ܕܸܡܥܹ̈ܐ ܕܥܵܝܢܹܟ݂ܝ
ܛܲܪܦܝܼܢ ܠܕܲܒ݂ܩܵܐ
ܚܵܡܥܝܼܢ ܠܠܲܝܫܵܐ
ܛܵܥܡܵܐ ܕܠܲܚܡܵܐ
ܝܼܦܲܝܬܵܐ ܒܐܝܼܕܵܟ݂ܝ
ܠܵܛܡܝܼܢ ܠܠܸܒܝܼ ܫܵܝܢܵܐ ܘܕܘܼܫܵܐ

تناغم قومي روحي

في مقطعين متتاليين يتناغم الوجود والعالم الروحاني في وحدة متأصلة فينا اذ لا يمكن لنا كما الشاعر ان نفصل بين وجودنا ومسيحيتنا، فكل المشكلات التي مرت بنا تكون تعزيتنا في كنيستنا في سر السلام الداخلي الذي تمنحنا اياه. وحين ينتابنا الضعف ونشكو الهزيمة المرة فانه في البعد شعاع الامل والرجاء وفي الافق يلوح ظل المسبحة الوردية ويكوّنان معا اصرة تجري على الجروح وتندمل الخدوش وينهض البنون والبنات اجيالا متعاقبة بتناغم قومي ديني مرة اخرى في حضن الكنيسة أو ام الكنيسة. 
التشرذم
في مقطع اخر يتحول الشاعر الى اشكالية اخرى لها علاقة وجودية مكانية، يعترف الكل انها مشكلة العصر بالنسبة لنا وهي العيش في المهاجر، العيش في حالة التشرذم ... ولكنه لا يتوقف عند حالة اليأس الصادم بل انه يستغيث بالنهر الجاري "يارا" ليوصل امواجه بأمواج دجلة والزاب الخالدان في ارض الآباء وكأنه يريد وصل الماضي بالحاضر المتصدع المتلهف الى الماء.. وكأن الشاعر يقر بجفاف النهرين حين تفرغ الارض من عصبها وجذورها الخضراء وشواطئ دجلة يبست وتشققت منذ سنين مثال الامة التي تصدعت وتشققت.
بعبارة مباشرة يعيدنا الشاعر الى السؤال الجوهري الذي ابتدأ به القصيدة ليكمل الحلقة ربما المفرغة، التي اراد الدوران فيها على غرار الامة يتساءل عله يجد الحل. نام كلكامش رأس المدينة وسرقت الافعى العشبة، ونام رؤساؤنا وسرق الارهاب وجودنا، هكذا يتراءى لي خيال الشاعر ويعيد سؤال التشظي اليائس، لكنه يعود ليفتح كوة يأتي منها النور وكما حصل في الماضي اننا تمسكنا بالمسيحية رجاؤنا فخُلدنا واستمر وجودنا الى اليوم. ما ان وجد لنا مخلص وهو المسيح يسوع له المجد حتى بموته سحب العشبة من فم الافعى ليمنحها لنا.

ثيم غير غاضبة

القصيدة دائرة تمركزت حول مأساة الخلود والخلود لشعبنا ماساة وجود على المحك، هذا الوجود محاط بالافعى.. أفعى العصر بل افعى عصور طويلة ظلت تدور حوالينا.. لتسرقنا العشبة وأشياء اخرى.. ولكن عشبتنا تصبح في كنيستنا.. ثيم القصيدة هذه تنثال من عقل الشاعر ومشاعره الجياشة المكتسبةمن المشاعر الجمعية.. وذكر اسم نهر في المهجر لعله دليل على محاولات الربط.. والاستنجاد بالعشبة التي ربما يلقاها في اعماق النهر وعسى ان الا تكون هناك افعى.. الرمز او الصور في القصيدة رسوم وصور ضبابية احيانا متلاطمة داكنة أحيانا اخرى او قد تكون بيضاء شديدة التاكيد على تساؤل الوجود انه تساؤل مكيف لحالة شعبنا.
وتقودنا رؤيانا للقصيدة الى موضوع في غاية الاهمية، هل يمكن ان يتحول الشعر في المنفى الى امتزاج ازلي بقضية الوجود السرياني.؟
إن البناء الشعري لتجربة جمعية لا تتساوق مع فعل الرفض النابع من قلب الشاعر لأن الشاعر بقي متناغما مع فعل حركي غير مغامر نحو الغوص في الاعماق وانتشال العشبة.
تختلط المفاهيم بل تمتزج لدى الكثير... فهم الوجود اوهم الخلود مع مفهوم روحي عند الجمع وعند الشاعر نفسه.. فيدخل موت يسوع له المجد لا كرمز وانما مفهوم ايماني واقعي.

قراءة اخيرة

هل يعني كلكامش لدى الشاعر ذلك الوجود الذي يترك ملكه وعرشه بحثا عن سر الخلود في عوالم أخرى؟ عندها يمكن ان نتساءل هل وجودنا في المنافي والمهاجر هو بحثا عن الخلود واثباتا للوجود.؟

قراءة الشعر من زاوية واحدة قتل للقصيدة او الشعر كما يُقال، القصيدة خيال، الهام، وبعض رسالة، اريد ايصالها من خلال واقع استلهم  من عذاب عاشه الكثير من ابناء الشعب كتبها الشاعر لاكمال لوحة الجرح الكبير.


لقراءة القصيدة انقر الرابط التالي : http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,711811.0.html

52
نينوس منصور :
لا سر في حصولي على معدل ثانوية اعلى من 99..!؟

قال الطالب المتفوق الاول على ثانوية بونيريك في مدينة سيدني الاسترالية نينوس منصور، ان لا يوجد هناك سر في حصوله على معدل 99,25 في المائة.
وأكد المتفوق نينوس في مقابلة أجراها معه الاعلامي ولسن يونان لاذاعة SBS باللغة السريانية، ان التمتع بما تقرأه ضروري لاستيعابه. وأضاف نينوس انه تعلم كيف ينظم وقته وتعلم كيف يدرس نوعيا لا كميا كما أفاد من ستراتيجية اعتماد الحوار والمناقشة مع الاخرين حول مواضيع الدراسة. ويرى ان الطالب هو الذي يكون نفسه بنفسه لان هناك مجالات واسعة للحصول على المعلومات فبنقرة اصبع تنفتح عوالم امام الطالب.
وأعلن نينوس الذي بدا انه يمتلك ثقة عالية في نفسه واختياراته انه يحب التاريخ والانكليزية والاقتصاد. 
وحصل الطالب نينوس على منحة من جامعة سيدني لدراسة القانون والاقتصاد لانه يريد التخصص بما له علاقة بالشؤون الاجتماعية. 

للاستماع الى المقابلة انقر الرابط التالي
http://www.sbs.com.au/yourlanguage/assyrian/highlight/page/id/311964/t/NINOS-MANSOUR-DUX-OF-BONNYRIGG-HIG-SCHOOL/in/english
     


53
ܫܠܡܐ
الف مبروك والى المزيد من العطاء
ان اختياركم الموضوع جاء فعلا لوضع واحدة من
الاشكاليات المتعلقة بشعبنا في اوطاننا في
الواجهة ..
ولعل البحث مضى لتشريح المشكلة ووضع
بعض المقترحات العلمية لحلول متينة وخاصة
في العراق.
وعسى ان يرى البحث طريقه الى النشر ليصبح
مصدرا.
دمت بصحة وعافية ونشاط للمزيد من البحوث
التي تخدم شعبنا في وطننا الام

الف مبروك


54
ܫܠܡܐ
ܚܘܒܐ

لتدم حناجركم يا رعيل الاصبوحة الشعرية

اود في البدء ان اغبطكم واهنئكم شاباتنا وشبابنا الغيور على اختياركم كتابة اشعاركم بلغة ابائكم واجدادكم، انكم سطرتم اسماؤكم لتكونوا اليوم روادا الى جانب رواد الامس وليندرج اسمكم في نفس القائمة التي ترد فيها اسماء عظمائنا امثال مار افرام  ومار نرسي ومار اسحق وغيرهم.
انكم بهذا قد اعدتم الشباب الى اقلامنا الهرمة ونفحتم الالوان في ادبنا المعاصر .. انكم اكسير اليوم ودماء الحياة وغذاء النسغ المتصاعد.. انني شخصيا اؤمن ان بغديدا انجبت وتنجب وستنجب اجيالا من الكتبة والفنانين والمهرة والشعراء والادباء في صنوف اخرى مطلوبة.. وكذا الحال في بلدات وقرى اخرى .. فلنفرح ولنهلل احبتي في هم الثقافة السريانية بهؤلاء العظام منذ الان .. عظماء لانهم استطاعوا ان يركبوا الموج الصعب وعظماء لانهم كسروا القيود النفسية التي يتعلق بها الكثير في ان اللغة تموت .. لا طالما ان الشباب اخذوا دفة السفينة فلن تغرق ولن تنتهي الا الى بر الامان وطالما راينا شبابا يستلمون راية الثقافة والادب بشكل خاص .. فلا شك ان اطفالنا سيكبرون على ضوء شموع هؤلاء النيرين .. مصابيح واسرجة في طريق يملأه الاشباح ظلاما..
اهنئ نفسي والاتحاد على هذه المبادرة التي اضعها في كفة وجميع نشاطات الاتحاد الاخرى في كفة اخرى.
عسى ان ينشر الاتحاد القصائد الشابة في المواقع الالكترونية مع ملاحظة ان الشعر القي في الاصبوحة المذكورة.

وهاكم يا نقاد القصائد واعملوا في ابراز مميزات ونقاوة اللغة واظهروا هموم الشبيبة التي تركز عليها موضوعات القصائد ..
واليكم يا مؤسسات شعبنا الثقافية الفنية زادا لعملكم .. فاطبعوا وقيموا وانشروا وكرموا هؤلاء الذين لن يتنازلوا منذ اليوم عن هوية ادبهم الناصعة
بارك الله بكم 
واشكركم
ܬܘܕܝܼ .. ܬܘܕܝܼ ܣܓܝܼ

   

55
يعلن الملتقى الثقافي في سيدني- ܬܦܩܬܐ

عن اقامة معرض لرسوم الاطفال
وتحت شعار
اطفالنا يتفاعلون مع مشكلة اليوم.. حرائق الغابات

وذلك في الساعة السابعة عصر الثلاثاء 12 تشرين الثاني 2013 القادم

على قاعة لانتانا - 130 شارع ادنسور رود

وسيكون هناك فعاليات اخرى في المعرض

تفقتا دسيدني مردوثانيتا .... ترحب بأطفالنا الاعزاء
وتدعو عوائلهم للحضور لمشاهدة ابداعات وخيال اولادهم
المبتكرة

56
ܫܠܡܐ ܡܝܩܪܐ ܦܛܪܘܣ ܢܒܐܬܝܼ
الاستاذ بطرس نباتي
الف مبروك  والى المزيد من النشاط
والحيوية
ونتمنى ان تؤتى الشهادة ثمارها
في حياتك وحياة العائلة
والشعب الذي تعمل لاجله
تهانينا

عادل

57
دق اساس او دق اسفين!
ܫܠܡܐ
الاستاذ الكريم جوزيف

معروف عنكم علميتكم وحرصكم الشديد على اتباع النهج العلمي في اطاريحكم وسعدت بالعنوان الذي وضعتموه لمقالكم هذا
وجهدكم الكبير في ابراز بعض الحقائق في جانب مهم جدا من جوانب حياتنا الثقافية نحن السريان او السورايي او التسمية التي تشاء.
اتمنى من مقامكم ومن مقام من يسعى للكتابة في هذا الموضوع بالذات ان لا يشطب تاريخ يمتد الى ستين سنة من العمل في هذا الحقل فالمسرح السرياني ابعد من 1972 بكثير جدا.. وهذا مقتبس من بحث وضعته قبل اثنا عشر سنة تقريبا.
المعلومة التي فاتتكم هي "
قام القس والمطران فيما بعد اسطيفان كجو عام 1912 بترجمة مسرحية استير لراسين إلى السريانية وقدمها في ألقوش متأثراً بما كان يقدمه أساتذة وتلاميذ معهد مار يوحنا الحبيب الذي كان يديره الآباء الدومنيكان في الموصل...الخ" وهي مقتبسة من (نوئيل قيا بلو، مسيرة المسرح السرياني في القوش، مجلة بانيبال، ع2، أربيل 1998. ويذكرها ادمون لاسو في كراسه المستنسخ عن المحاضرة التي القاها في الندوة العلمية السادسة عشرة في جامعة الموصل بتاريخ 27/3/2001 بعنوان "المسرح في القوش" .ص7.)
اما العذر في ان المسرح متكامل بمعنى استخدام التقنيات ومستلزمات المسرح اي استخدام الاضاءة والازياء وعناصر الاخراج المسرحي فاعتقد ان المسرح الانكليزي في عهد شكسبير اكبر واعظم مسرحي في التاريخ لحد اليوم لم يستخدم الازياء في عروضه الا هامشيا واستخدم الفوانيس وابسط الديكورات والاكسسوارات فهل هذا يعني انه لم يكن مسرحا.؟! ان ما نجده اليوم في مسرحيات شكسبير هو تقليد لازياء ذلك العهد لذا فان الازياء تبدو مهمة اليوم لنقل مسرحية لشكسبير على مسرح اليوم دعنا من ابتكارات المخرجين وتيارات العرض المسرحي الحديثة.!
 
الموضوع الثاني الذي استوقفني هو قولكم "وانا  في جريدة بانوراما , ومن هذا المنبر المقدس,.." عذرا استاذ جوزيف .. الاترى ان اليوم كثرت الاماكن المقدسة.. !

وشكرا على سعة صدركم

عادل دنو 

58
نتاجات بالسريانية / Assyrian Poem
« في: 09:38 01/09/2013  »
ܡܫܘܚܬܐ

ܙܒ.ܢܐ






59
ܒܣܡܐ ܓܢܘܟ݂ ܡܝܩܪܐܗ ܩܫܘ ܟܫܝܼܪܐ
ܩܘܒܠܛܝܒܘܬܐ ܕܥܒ݂ܪܘܟ݂ ܒܐܗ ܐܘܪܚܐ
ܕܐܢܝ ܬܢܝܬܐ
ܚܝܝܼ ܣܗܕܐ ܐܡܝܼܢܐܝܼܬ
ܒܣܝܼܡܐ ܪܒܐ
ܥܐܕܠ

60
ܡܝܩܪܐ ܕܫܬܘ ܐܕܡ
ܒܣܡܐ ܓܢܘܟ݂ ܥܠ ܐܗ
ܨܘܪ̈ܝܬܐ ܕܦܝܼܫܠܗܘܢ ܪ̈ܫܝܼܡܐ
ܡܢ ܠܒܘܟ݂
ܘܒܣܡܐ ܓܢܐ ܕܡܝܩܪܐ ܩܫܘ ܐܒܪܗܝܼܡ
ܥܠ ܬܒ݂ܥܬܗ ܠܟܠ ܡܐ ܕܝܠܗ ܦܠܛܐ
ܚܕܬܐ ܘܡܩܪܘܒ݂ܐܠܗ ܒܣܘܪܝܝܐ
ܒܣܡܐ ܓܢܘܟ݂ܘܢ

ܥܐܕܠ

61
ܫܠܡܐ ܪܒܝܼ ܒܛܪܘܣ ܢܒܐܬܝܼ
سلام عسلي شبيه تلك الجبال
والهضاب والخضار الذي لم يبارح
ذاكرتك .! لا بل يبان انه لبنة من لبنات
حياتك..
استطعت ان تنقل باسلوب رقيق
مشاعرك نفسها كانت تراتيلا تدوي
بين تلك الجبال
اجل ستستمر المزامير
وتستمر التراتيل
ولا خيار اخر
غير الاستمرار
بالتمتع في
احضان
تلك الطبيعة الخلابة
المترافقة مع شجن هنا
وحزن هناك
وشهقة تنطلق مع النحل
والنحل يرافقك
وهو يدفعك لاستخراج
عسل فكرك

دمت
عادل

62
ܒܪܝܼܟ݂ܐ
ܒܪܝܟ݂ܐ ܡܝܩܪܐ ܩܫܘ ܚܫܝܼܚܐ ܝܘܬ ܠܗܕ
ܐܝܼܩܪܐ ܒܗܝ ܕ ܕܝܘܬ ܟܬܒ݂ܐ ܒܠܫܢܐ
ܕܐܒ݂ܗܬܐ ܘܐܝܼܬܠܘܟ݂ ܛܢܢܐ
ܒܥܢ ܕܟܬܒ݂ܬܠܝܼ ܥܠ ܗܢܐ ܡܘܢܥܐ
augindan@yahoo.com ܥܡ
ܚܘܒܝܼ ܘܐܝܼܩܪܝܼ

64
ܫܠܡܐ ܠܡܝܩܪܐ ܩܫܘ

ܒܣܡܐ ܟ݂ܢܘܟ݂ ܥܙܝܼܙܐ ܠܟܠ ܦܘܠܚܢܐ ܛܒ݂ܐ ܕܝܗܘܬ ܥܒ݂ܕܐ.
ܙܚܙܒܝܼ ܙܐܝܼܩܪܝܼ ܠܟܠ ܡܫܘܬܦܢܐ ܓܘ ܕܘܪܫܐ ܥܠ ܗܕܐ ܨܒ݂ܘܬܐ
ܘܐܢܐ ܚܕ ܒܓܢܝܼ ܝܘܢ ܦܨܝܼܚܐ ܕܐܝܼܬ ܐܢܫܐ ܩܪܝܐ ܘܫܩܠܐ ܘܝܗܒ݂ܐ
ܥܠ ܠܫܢܐ.
ܒܥܢ ܗܘܐ ܡܒܩܪܢ ܗܘܐܠܘܟ݂ ܡܝܩܪܐ ܩܫܘ، ܒܗܝ ܟܐ ܡܦܠܚܬ
ܐܬܘܬܐ ܓܘ ܟܬܒ݂ܬܐ ܒܟܠ ܦܘܢܝܐ ܘܡܫܘܬܦܬܐ ܓܘ ܪ̈ܥܝܢܐ
ܐܢܝ ܐܬܘܬܐ ܝܠܝܗܝ ܡܢ ܨܢܥܬܐ ܕܝܼܠܘܟ݂  ܘܐܝܡܐ ܒܪܘܓܪܡ
ܟܐ ܡܦܠܚܬ .. ܒܥܢ ܫܩܠܬ ܐܝ ܡܝܠ ܕܝܠܝ ܘܟܬܒ݂ܬܠܝܼ  ܐܘ ܡܫܕܪ ܠܝܼ ܐܝ ܡܝܠ ܕܝܠܘܟ݂
ܕܡܨܢ ܟܬܒ݂ܢ ܠܘܟ݂.

ܥܐܕܠ ܕܢܘ  

65
ܡܝܩܪܐ ܒܫܝܼܪ ܒܣܡܐ ܟ݂ܢܘܟ݂
ܡܝܩܪܐ ܩܫܘ
ܐܢ ܡܨܬ ܟܬܒܬܠܝܼ ܐܟܓܪܬܐ ܥܠ
ܐܗܐ ܒܪܝܕܐ
augindan@yahoo.com
ܥܡ ܐܝܼܩܪܝܼ

66
الاخوة القراء الاعزاء
ورد سهوا ان سيادة المطران شليمون وردوني هو مطران نصيبين شرفا والمعاون البطريركي
والصحيح هو مطران الانبار شرفا والمعاون البطريركي لذا اقتضى التنويه  واشكر كل الذين
المحوا الى الخطأ ولكم جزيل احترامنا.

اخوتكم
عادل دنو وعبد الله النوفلي

67
السادة المحترمون ابو سنحاريب وقشو ابراهيم
شكرا جزيلا لكما وبارك الله بكل الذين يشعرون باهمية الحقل
الثقافي والفني في حياة الامم
ان الثقافة هي الزي الذي تتبختر به
وتفتخر الشعوب انها تمتلك هامات
عالية في الثقافة
شكرا لكما وشكرا لكل من شاهد الندوة
واستفاد منها واخبر الاخرين بها
وليكن حديث الساعة لاهمية الموضوع
والعمل كان جماعيا  حيث ان تفقتا وهي
ملتقى لمجموعة من اصدقاء الثقافة والفن
تلتقي شهريا على مائدة ثقافية
شكرا مرة اخرى لكما ولكل اصدقاء تفقتا
والذين يسعون ويجهدون لحضور لقاءات تفقتا
عادل دنو


68
ܫܠܡܐ
احيي جميع العاملين النشطين في الاتحاد
واحيي القائمين على اصدار المجلة
سبق وان كتبنا للسيد روند بولس المحترم رئيس الاتحاد
والى السيد زهير بردى لكونه ارسل ايميلا
يطلب منا نحن الكتاب والاعلاميين مقالات للمجلة
يحبذ نشر الفهرس الكترونيا ليطلع عليه الكتاب والاعلاميين
والمؤلفين المنتشرين حول العالم
لصعوبة الحصول على المجلة وخاصة في اصقاع بعيدة جدا
اكرر طلبي ان يتم نشر فهرس كل عدد في موقع محدد او
مواقع عديدة
ولكم كل الشكر والتقدير

عادل دنو - استراليا

69
العنف الاسري
في لقاء تفقتا

عادل دنو
[/size]

مساء الثلاثاء 9 نيسان 2013 نظمت مجموعة تپقتا محاضرة بعنوان العنف الاسري قدمها الاستاذ جوني يونادم عوديشو  امام جمهرة من الحضور في قاعة لانتانا في سيدني.
وتناول المحاضر ظاهرة العنف الاسري وانواعه ودوافعه وقدم بعض الحلول المقترحة. وقال في في بدء حديثه ان العنف  ظاهرة قديمة في المجتمعات الانسانية وتطورت وتنوعت ووضعها المختصون تحت تسميات ومصطلحات عدة منها العنف السياسي والعنف الديني والعنف الاسري. وتشطل ظاهرة العنف مشكلة اقتصادية الى جانب كونها مشكلة اجتماعية حيث ينجم عنها في العادة خسائر مادية ومشاكل مرضية نتيجة السلوك المنحرف للفرد. ويعرف العنف الى انه خرق الامر او قلة الرفق بالامر وهو مرادف للقسوة والشدة. وهو ايضا ما يخالف الشئ في طبيعته فيكون مفروضا من الخارج. وفي العلوم الاجتماعية هو استخدام القوة او الضبطك بشكل غير مشروع يؤثر على ارادة شخص او عدة اشخاص.
والعنف في الاسرة هو الاكراه المادي الواقع على شخص في الاسرة لاجباره على سلوك ما. ويؤدي الى ايقاع الضرر بالفرد او بالاشياء، وقد يكون العنف اعتداء كلاميا او حركيا او معنويا وتندرج تحت هذه الانواع الضرب  وحبس الحرية والحرمان وكذلك الاغتصاب والحرق والقتل ونتيجته الام جسدية او نفسية او اصابات وغيرها. وتثبت الدراسات ان العنف الاسري او العائلي ترتفع نسبته في المجتمعات مما يتطلب التحرك لوقف هذا النمو واصلاح ما يمكن اصلاحه.

واكد المحاضر ان من بين افراد الاسرة الاكثر تعرضا للعنف الاسري هي المرأة وبذلك يكون الرجل هو المعتدي الاول. ويأتي العنف في ممارسات عدوانية مقصودة اي تصدر بارادة واصرار سواء مبررة او غير مبررة، منها القسوة في المعاملة واستخدام ادوات مؤذية كالحبال او استخدام الحبس والحرمان او اعطاء مواد لاذعة او تهجم او استخدام الفاظ تهديد وغيرها. ويندرج تحت هذا المفهوم ايضا النقد والاذلال والاتهام بالفشل وتخويف الاطفال. اما العنف غير المقصود فقد يكون الاعتداء الجنسي على الطفل هو احدها غالبا ما يكون الاب او الاخ الاكبر هو الطرف المعتدي وتأتي هذه تحت تاثير المخدرات او الاضطرابات النفسية والانحرافات السلوكية. كما يمكن تصنيف الاهتياج واستخدام تصرفات غير مقبولة وحرمان الاطفال من حاجاتهم ضمن هذا النوع من العنف الاسري. فحرمان الطفل من التعليم والصحة والغذاء وتشغيلهم في اعمال لا تتناسب وقدراتهم هي جميعا اعمال عنف.
كما تطرق المحاضر في هذا الموضوع المهم اليوم الى ان مسببات العنف العائلي هي تعاطي الكحول والمخدرات ثم الامراض النفسية والاجتماعية  واضطراب العلاقة الزوجية. وقد تكون الدوافع ذاتية بحتة او اقتصادية كالفقر او دوافع اجتماعية كالتقاليد وفرض الرجولة والاعتقادات المتوارثة الخاطئة.
ويؤثر العنف العائلي في افراد الاسرة فتظهر العقد النفسية التي تتطور الى امراض نفسية او الى ممارسة سلوكيات عدائية، وتوارث النهج والتقليد الذي ينتقل من الاباء الى الابناء. ويؤدي العنف الى تفكك الاسر وانعدام الثقة وعدم الامان.
وتطرق المحاضر الى المقارنة بين المجتمع العراقي الشرقي والمجتمع الاسترالي في ظاهرة العنف العائلي. ففي العائلة العراقية يفرض الرجل وفق التقاليد سلطته وتعتبر قراراته نافذة لا تناقش وعلى اعضاء الاسرة الاخرين اطاعة اوامره. ويتدخل الامر حتى في اختيار مهنة ومستقبل الاطفال. وهناك مرسوم لكل فرد في الاسرة دوره فالمرأة دورها البقاء في البيت وخدمة افراد الاسرة. وفي المجتمع تنعكس هذه المظاهر فلا حرية للمرأة ولا مساواة مع الرجل وتكثر ظاهرة الزواج المبكر والمرأة ايضا تمارس دورا سلبيا في عدم وعي مسؤولياتها وحقوقها. فيما تختلف الامور في مجتمعات اخرى فتشارك المرأة الرجل في مسؤوليات الاسرة. ويقوم الاطفال على تربية المشاركة في النقاش وصنع القرارات . المجتمع يؤمن بمساواة المرأة مع الرجل. وهناك قوانين صارمة ورادعة فيما يخص العنف العائلي بشكل خاص.
واشار المحاضر الى ان بعض الحلول الممكنة هي اهمية الارشاد الديني لحماية العائلة ومن ثم المجتمع وكذلك الارشاد النفسي والاجتماعي والاسري، كما ان القوانين مهمة في السيطرة على ظاهرة العنف العائلي التي تؤثر في نمو الاطفال. ونشر الوعي الاسري باهمية التوافق والتفاهم واستخدام اسلوب الحوار الذي يؤدي الى تنشئة سليمة للاسرة وافرادها وتضمن نموا سليما لشخصيات اطفالها. وتأتي اهمية تحسين الظروف المعاشية للعائلة والضمان الصحي في مقدمة ضمان جو عائلي سليم خال من العنف والقسوة.
هذا وتلت المحاضرة حوارات واضافات كثيرة واسئلة مثارة بينت اهمية الموضوع ثم اهمية فهم الاختلاف بين الثقافات والعادات والتقاليد بين المجتمعات وخاصة الثقافة التي تربينا فيها وانحدرنا منها وبين الثقافة التي صرنا نعيش فيها اليوم. 

70
center] يتشرف الملتقى الثقافي في سيدني تفقتا بدعوتكم الى محاضرته لهذا الشهر
بعنوان
العنف العائلي
 يلقيها ضيفه
جوني يونادم
وذلك في الساعة السابعة عصر الثلاثاء
9 نيسان 2013
وعلى قاعة لانتانا LANTANA

في
Club BABYLON
 130
Edensor Road
 Edensor Park NSW[/center]

71
تهنئة مني انا ايضا الى كل الفعلة النشيطين
وبالفعل اداء وموسيقى وصورة جماعات وفرادى
ابدعوا .. والفنان العزيز يوسف سبق وان قدم عملا
فيه كل المواصفات .. والتساؤل هل يبرز المبدعون
في عهد المبدع  فقط..
اتمنى استغلال مواهبكم في تقديم التراتيل
والصلوات المغناة لاننا بحاجة كبيرة الى اعمال
حديثة متجددة باللغة الرائعة التي ظهر هذا
العمل وعمل الفنان الكبير يوسف
ما اروعكم
اسأل الله ان يبارك عوائلكم ويحفظ لنا اصواتكم
محبتي

عادل دنو

72
ܡܝܩܪܐ. ܟܬܒ݂ܐ.
ܥܙܝܼܙܐ.ܡܫܡܫܢܐ.
ܪܒܐ. ܚܕܐܠܝܼ. ܒܟܬܒ݂ܬܘܟ݂. ܘܪܥܝܢܘܟ݂. ܝܗܒ݂ܠܐܕܠܒܐ
ܒܣܡܐ. ܓܢܘܟ݂. ܥܠ.ܗܕ. ܫܦܝܼܪܘܬܐ.ܘܝܗܒ݂ܠܬܐ. ܕܐܝܼܩܪܐ
ܩܒܠ.ܐܝܼܩܪܝܼ. ܘܫܠܡܝܼ

ܥܐܕܠ

73
ܚܒ݂ܪܐ ܝܕܝܼܕܐ ܝܘܪܡ
ܒܣܝܼܡܐ ܪܒܐ ܥܠ ܐܝܼܩܪܐ ܕܝܗܘܬ ܡܬܘܒ݂ܐ ܠܗ ܥܠܝܼ
ܚܫܒ݂ܢ ܟܠܚܕ ܕܐܝܼܬܠܗ ܡܘܗܒ݂ܬܐ ܒܚܕ ܚܩܠܐ ܕܡܘܕܥܢܘܬܐ
ܡܦܠܚ ܠܗ ܒܗܝ ܕܡܪܝܐ ܐܠܗܐ ܫܘܒ݂ܚܐ ܠܗ ܝܗܒ݂ܠ ܠܗ
ܠܡܘܗܒ݂ܬܐ ܥܠ ܒܪܢܫܐ ܡܦܠܚ ܠܗ ܠܝܘܬܪܢܐ ܕܐ݇ܚܪ̈ܢܹܐ
ܟܕ ܡܘܗܒ݂ܬܐ ܠܐ ܝܠܗ ܕܝܠܘܟ݂ ܐܠܐ ܠܐ݇ܚܪ̈ܢܐ
ܟܬܒ݂ܐ ܡܫܘܕܪܝܼ ܠܡܠܒܘܪܢ ܥܡ ܡܝܩܪܐ ܝܕܝܼܕܐ ܣܪܗܕ ܒܪ
ܫܡܫܐ ܚܒ݂ܫܒܐ.. ܘܒܫܒܬܐ ܕܐܬܝܐ ܡܫܕܪܢ ܐܨܚܝ̈ܬܐ
ܠܡܝܩܪܐ ܐܠܝܐܣ ܡܬܝ ܦܝܫܝܼ ܡܘܚܙܝܐ ܓܘ ܬܠܬܒܫܒܐ
ܡܪܕܘܬܢܝܐ ܓܘ ܡܠܒܘܪܢ
ܥܡ ܚܘܒܝܼ ܘܐܝܼܩܪܝܼ


74
ܡܝܩܪܐ ܩܫܘ
ܗܘܬ ܒܣܝܼܡܐ ܪܒܐ ܥܠ ܥܒ݂ܪܬܘܟ݂ ܠܩܪܝܬܐ ܕܗܕ ܡܘܕܥܢܘܬܐ
ܘܒܥܢ ܕܡܝܕܥܢܘܟ݂ ܟܕ ܬܠܬ ܟܬܒ݂ܐ ܝܠܝܗܝ
ܗܘ ܩܕܡܝܐ  ܝܠܗ ܙܡܝܼܪܬܐ ܘܠܚܡܐ ܣܡܝܼܩܐ  ܘܟܬܒ݂ܐ ܐܚܪܝܢܐ  ܒܥܢ ܠܟ݂ܝ ܟܡܐ ܕܐܡܪܬܝ
ܝܠܗܝܗܝ ܟܘܢܫܐ ܕܫܥܪ̈ܐ ܚܒ݂ܫܝܼ ܡܘܫܚܬܐ ܟܬܝܼܒ݂ܐ ܒܫܢܐ ܐܟܚܪ̈ܝܐ
ܘܪܒܐ ܡܢܝܗܝ ܦܝܼܫܐ ܩܪ̈ܝܐ ܓܘ ܪ̈ܡܫܐ ܡܚܪ̈ܝܐ ܘܡܘܬܒ݂ܐ ܡܪ̈ܕܘܬܢܝܐ
ܘܥܕܥܕܐ ܡܪ̈ܕܘܬܢܝܐ

ܘܟܬܒ݂ܐ ܬܠܝܼܬܝܐ ܚܒ݂ܫ ܨܠܘܬܐ ܕܒܥܕܢܐ ܦܪ̈ܝܼܫܐ ܦܪ̈ܝܼܫܐ
ܕܟܠܗ ܝܘܡܐ
ܒܣܡܐ ܓܢܘܟ݂
ܡܝܩܪܐ ܝܕܝܼܕܐ

ܡܝܩܪܢܘܟ݂ ܥܐܕܠ

75
ܫܠܡܐ

ܫܡܐܫܐ ܡܝܩܪܐ صباح
بسيما رابا  الاها ناطيروخ
سأرسل بعض النسخ مع الاخ سرهد الشماس خوشو
لانه في سيدني الان
مع اعتزازي بكل المشجعين
محبي الادب السرياني

شكرا

76
ܡܝܩܪ̈ܐ

77
جواب شخصي جدا...!

ان كل رأي لابد يصدر عن قناعة صائغه. ولكن الاراء الصحفية ورسم مستقبل كنيسة مشرقية بنيت على الصخر
شيء آخر. لاننا اليوم بحاجة الى انتخاب بطريرك للبطريركية وليس انتخاب بطريركية للبطريرك!! ان الظروف التي
مرت بها البطريركية منذ اول مقر بطريركي شُيد في مدينة كلها من الاكواخ والعزلة التي فرضت على الكنيسة
طوال سنوات الحرب بين الروم والفرس، وعاشت تحت ضغوط سياسية من اول يوم اسست فيه البطركية وجاء
تاريخها مليئا بالاحداث الساخنة التي رفعت من ايمان ابنائها حتى فدائها بانفسهم. والبطريرك في كنيسة المشرق
يقوم بمهمة رئيس لكنيسته جمعاء واب لها كما يقول المرحوم الاب يوسف حبي في بحثه الموسوم المفهوم الابوي
للرئاسة في كنيسة المشرق المنشور في مجلة بين النهرين18 لسنة 1990(ص 39-48)، الذي ينبغي على جميع
الاساقفة مطالعته والتامل فيه قبل الترشيح والانتخاب.
اذن لا نريد بعد ما يقارب 1700 سنة ان ينقل كرسي البطريركية الى مكان يرتاح فيه البطريرك المنتخب, لا والف لا..
اول اسقف حمل لقب جاثاليق او قاثوليقا فافا بر اكاي عانى من ظروف صعبة واضطهادات، وفي ايام الجاثاليق
الشهيد مار شمعون برصباعي بدأ شابور اضطهاده ونكل بأبناء هذه الكنيسة بكل ضراوة، وهكذا دواليك ولم تقو
الاضطهادات على صمود الكنيسة لا بل انتشارها في ديار المشرق.
لا نريد بطريركا متقاعدا مع كل الاحترام للاساقفة المتقاعدين جميعا، ولكن البطريركية تتطلب رجلا مغوارا حكيما
شابا متطلعا حاملا نار المسيح نبراسا يؤمن بالشركة ومجمعية الكنيسة ويؤمن ان اختياره يعني مسؤولية وتضحيات.
اريد ان انقل ما كتبه الاب الفيلسوف يوسف حبي في كتاب مجامع كنيسة المشرق (ص 20) وهو يناقش مجمعية
الكنيسة :" يأتي التقدم على صعيدين: اللامنظور، ويكون بسبب القداسة والكمال، والمنظور المرئي بسبب الخدمة
والرسالة، مع بقاء دعوة الجميع للعمل معا، وبانسجام ضمانا لوحدة الجسد".  
لم يعش اي من البطاركة في جو من الديمقراطية والحرية على مدى تاريخ كنيسة المشرق ثم تاريخ الكنيسة الكلدانية
ولم يعش البطريرك في مقر بطريركي في دولة مسيحية يحكمها حاكم مسيحي ليجد الراحة وحرية العمل.
ان البطريرك ليس احسن حالا من الرسل انفسهم الذين استشهدوا من اجل ايمانهم.!

عادل دنو  

78
الاخ المعلم الراسخ في حبه
كاثاوا العزيز

اشكرك جزيل الشكر والامتنان على ما احطتموني به
من كلام وما نحن سوى عنان يعبر في سماء هذه الامة
وما علينا الا ان نجد مواضع الزرع الذي يحتاج الى قطرات
مائنا ونبقى ذوي فائدة عندما نتحين فرصة مرورنا
على الارض المتعطشة الى الماء وعندها نمطر
شكرا لك

عادل دنو

79
يعجز اللسان احيانا عن الاتيان بكلام يسع الحب الذي يحيطك به
الرائعون
الاساتذة الافاضل شكرا لمروركم وابداء ارائكم الجليلة
انكم فعلا الصيادون الذين يعرفون اين توجد اللآلئ ويميزون الجواهر
الاستاذ ميخائيل ممو
دعني اقول لك ان كل اطلالة لك تحمل الكثير
من الحماس والغيرة.. والذكريات المغمسة بالب بيث
المعمذة بقطرات من دمك الحاني ..
الاستاذ ابو سنحاريب
اشكرك لبقعة الحبر الذي سقيت بها هذه الفسحة
واود التذكير فقط انني لا احمل لقب دكتور
واني فقط اعلامي واديب..
 الاستاذ ليون برخو
الصديق المشتعل بحب وغرام ما انجبه عظماء امته
والمتقد غيرة على اصلاح ما تآكل من مثلنا
ومفاهيمنا  التي انقلبت مثل مفهوم الوطنية في الربيع الدامي
وصارت رصاصة او سيفا..
شكرا لاسهامتك الرائعة
اجل ان هناك عمالقة وأفذاذ يعملون بصمت
وينتجون غلالا كبيرة وكثيرة ويتركون نتاجا رائعا
وبصمات سيحي عنها التاريخ
والترجمة  ايضا لبنة ابداعية مثلهامثل التاليف
شكرا لكم
شكرا للاستاذ فيلمون درمو الرائع
ولهديته تلك الخرزة الغالية في قلادة
الاداب السريانية

عادل دنو

80
ܡܝܲܩܪܬܐ ܐܠܡܵܣ
ܟܠ ܥܕܵܢܵܐ ܕܥܲܒ݂ܪܲܬܝ ܘܩܪܝܬܝ ܠܚܲܕ݇ ܛܲܪܦܐ ܢܬܝܼܪܐ
ܥܲܠ ܫ̈ܒܟܵܐ ܕܢܸܬ
ܟܙܲܝܕܝܼ ܡܚܲܝܵܬܵܐ ܕܠܸܒܝܼ ܘܐܵܢܵܐ ܡܬܲܚܡܘܿܢܹܐ
ܡܵܐ ܟܲܬܒ݂ܸܢ ܐ݇ܚܹܪܢܵܐ؟!
ܘܡܐ ܐܝܼܬ ܒܝܼ ܕܐܡܪܸܢ ܒܕܲܥܬ݂ܝܼܕ݂
ܕܗܵܘܹܐ ܩܵܪܘܿܝܵܐ ܦܨܝܼܚܵܐ ܘܚܸܕ݂ܝܵܐ
ܒܣܡܐ ܓܢܟ݂ܝ

81
ܡܝܲܩܪܵܐ ܝܲܕܝܼܕܵܐ
ܡܝܼܟ݂ܐܝܠ ܡܡܘ
ܗܘܬ ܒܣܝܼܡܐ ܪܵܒܵܐ ܠܲܥܒ݂ܵܪܬܘܿܟ݂ ܠܗܵܢ ܚܲܩܠܵܐ ܙܥܘܿܪܵܐ
ܕܙܪܸܥܠܝܼ ܒܹܗ ܒܲܪܙܲܪܥܵܐ ܕܲܩܝܼܩܵܐ
ܘܣܢܝܼܩܐ ܝܗܘܐ ܠܡܲܫܬܘܿܝܹܐ ܡܢ ܚܘܒܘܟ݂ ܚܠܝܐ
ܘܩܲܡ ܙܵܝܸܦܠܘܿܟ݂ ܕܡܲܓܪܸܬ ܕܝܼܘܼܬ݂ܵܐ ܕܠܸܒܘܿܟ݂ ܘܐ݇ܚܲܪܬܵܐ ܕܠܸܒܘܿܟ݂
ܡܗܲܝܡܸܢ ܡܲܠܦܵܢܵܐ ܡܬܲܩܢܵܢܵܐ
ܐܝܼܬ݂ ܗܘܵܐ ܚܒ݂ܪ̈ܵܢܹܐ ܣܢܝܼܩܹܐ ܝܗܘܵܘ ܕܩܪܝܼܢ ܠܵܗ ܬܘܿܢܝܼܬ݂ܵܐ
ܐܠܐ ܠܝܼܬ ܗܘܵܐ ܒܲܝ ܒܗܝ ܕܠܐ ܝܕܥܝܼ ܠܸܫܵܢܲܝ
ܘܡܘܬܸܒ݂ܠܘܿܟ݂ ܩܕܡܲܝܗܝ ܡܹܐܟ݂ܘܼܠܬܐ ܒܣܝܼܡܬܐ
ܒܣܡܐ ܓܵܢܘܿܟ

82
هلااااااااااااااااااااا بـ ( اختنا العراقية)..
نعم ممكن ان تتعلمي السريانية وهناك العديد من
المواقع الالكترونية التي تبدأ مع المبتدئين  على ان
يرفق الصوت بالصورة  لكي يتم تعلم اللفظ ايضا
وهناك عشرات الخطوط السريانية يمكن تحميلها
واضافتها الى الفونتات في Control Panel   لديك
في الحاسب او الكومبيوتر.
وهناك ايضا عدد من المواقع يوفرون لوح مفاتيح الاحرف السريانية
لتسهيل الكتابة ولكن بخط واحد
ولكن هناك الكثير من الخطوط الجميلة الواضحة التي تحتاج
الى عملية اكثر تعقيدا لتنزيل موضوع مقال مثلا
وكنت قبل فترة قد طالبت المثقفين ومستخدمي السريانية
للكتابة الى شركة مايكروسفت لرجائها لاضافة اثنين او ثلاثة
انواع خطوط جميلة جدا وسهلة
لاضافتها الى اليونيكود
مثل اللغات الاخرى عندها يمكن  الطباعة على اي موقع الكتروني
بتلك الحروف
عسى يقرأ المهتمون بهذا الامر  هذه الفكرة مرة اخرى
لجمع تواقيع لطلب ذلك من الشركة اعلاه.
وادامك الله وشكرا على مرورك والسؤال

عادل

83
ܥܙܥܙܐ.ܣܪܗܕ
ܒܣܥܡܐ.ܠܥܒܪܬܘܟ.ܘܒܚܥܠܐ.ܕܐܠܗܐ.
ܗܠ.ܛܦܬܐ.ܚܪܥܬܐ.ܒܟܬܒܢ.
ܐܢ.ܗܕܟܐ.ܩܪܥܢܐ.ܫܦܥܪܐ.ܡܚܕܥܢܐ
ܐܥܬܠܢ.ܫܘܒܗܪܐ.ܒܗܘܢ

ܒܣܥܡܐ.ܪܒܐ.

ܥܐܕܠ


84
لماذا لا نجرأ على الاستقالة؟


عادل دنو

سؤال قد يبدو غريبا على عنوان لمقال او مجرد مساحة لطرح بعض الاراء حول موضوعة أصبحت مهمة في عصرنا الحالي.  اعني بها الاستقالة ! الاستقالة وحسب رأيي هي مدخل للحرية الشخصية عموما عند رغبة الشخص الكف عن الاستمرار في عمله أو منصبه الصغير او الكبير، لأسباب مختلفة كثيرة. ولعل العمل أو المنصب كبير أو ذو أهمية قياسا ليس للشخص نفسه وانما لنتائج العمل الذي يؤديه على الاخرين في المجتمع الذي ينتمي اليه.
عادة ما ترتبط أهمية الاستقالة بالاشخاص الذين عُهدت اليهم أعمال ترتبط بمجتمعات كبيرة جدا، ومهمات متعاظمة تتطلب تلك الاعمال شخصية تتسم بنوع من المسؤولية والقوة والحنكة وسرعة البديهة والى اخره من الصفات التي تجعل من الشخص قائدا لعمله وليس مقودا من قبل منصبه او كرسيه.
والعمل ايا كان نوعه هو في جوهره تقديم خدمة محددة لأناس ما في جانب من جوانب الحياة لقاء أجر أومكافأة أو غيرها. فقد يكون القائم بالعمل رئيسا لدولة او مسؤولا لمنظمة، اداري شركة، رئيس دائرة، مسؤول جمعية أو رأس كنيسة وغيرها، أُوتمن على مهمة يقوم بها لزمن محدد في غالب الاحوال، لأن طبيعة الانسان وقواه البدنية والعقلية تتناسب مع عمره. لذا لا يوجد وظيفة أو عمل لا ينتهي بتقاعد في سن معينة تبعا لنوع الوظيفة والعمل.
واثير هذا الموضوع لما يظهر على ساحتنا سواء في الجانب السياسي او الديني وغيرها  ما يحتاج الى مناقشة، حيث في مجتمعاتنا الشرقية، تعتبر الاستقالة فشلا وانتقاصا لا بل كفرا لأن المستقيل يقضي على نفسه وعلى مستقبله على الاقل في المجال الذي كان يعمل فيه. ولكن يجب الا ينسحب هذا الى الأعمال المسيحية أو المناصب ذات العلاقة بالديانة المسيحية لأنه لا جدال في أن يسوع المسيح له المجد وضع قانونا ذهبيا "فلا يكون هكذا فيكم، بل من أراد أن يكون فيكم عظيما فليكن لكم خادما(مت 20 : 26). وأكبركم يكون خادما لكم (مت 23 : 11).
لعل القاري اللبيب يدرك القصد من طرح هذا الموضوع، أجل انه موضوع ينبغي أن تتم دراسته بعمق وأن توضع له قوانين ودساتير واضحة مستمدة من الانجيل. لا ينبغي أن تتكرر - عبر الازمان - مرور الكنيسة ( كنيسة المشرق تحديدا) بمأساة تلو الاخرى خاصة عندما يظهر من يعتقد انه مختار لهذا العمل او ذاك، أو أن يظن ظنونا لا علاقة لها بأرض الواقع. ويظل هو في الدائرة ونظل نحن خارجها، نحن الذين يسموننا أحيانا (الكنيسة هي أنتم) وأحيانا أخرى يتردد القول (العلماني له دور محدد في الكنيسة لا ينبغي تجاوزه!) تبعا، حسب اعتقاد القائل، لخطورة الموقف عليه. وأقول (الخطورة) لأن المنصب أو التوكيل الذي يقوم به يعني بالنسبة اليه الكرامة والشهرة والمطامع الدنيوية والتسلط والاستبداد في الرأي والقرار وتقسيم الناس حسب مواقفهم منه ثم اتخاذ مواقف غير مسيحية في مواجهة المعارضين.
نقرأ في بعض القنوات الاعلامية في الاونة الاخيرة مسألة انعقاد سينودس الكنيسة الكلدانية وتأجيله واختلاف الاراء حوله. ومما تبين ان مسألة مهمة كان يجب تداولها في هذا السينودس وايجاد حل لها هي استقالة البطريرك وانتخاب بديل له. ولكن المتتبع يدرك ان مسألة الاستقاله الاختيارية الحرة بعيدة المنال. ولهذا فانني احاول مناقشة موضوعة الجرأة على الاستقالة، وأهم الاسباب التي تجعل من الاستقالة صعبة أو مستحيلة في بعض الاحيان، واناقش الموضوع بصورته العامة وليس بالضرورة حصرا في الامور الكنسية:
1-   غالبا ما تلعب العلاقات المبنية على المصالح مع جهات عديدة دورا في التعلق بالمنصب مما يؤثر سلبا على المنصب أو مهمة المنصب ونتائج ذلك على المنتفعين.
2-   عدم وجود ضمانة معنوية للاحتفاظ بالكرامة والاحترام أو عودة الاخرين اليه للاستئناس برأيه على سبيل المثال، وكذلك ضمانة مادية حياتية تجعل الشخص المستقيل مطمئنا انه سيكمل مشوار حياته سواء الشيخوخة او في غيرها في نفس المستوى الذي كان عليه في منصبه. ولعل عدم وجود نظام في الكنيسة والمجتمع يتعلق بهذا الجانب يعد سببا مهما في هذا الموضوع.
3-   الاعتقاد السائد كما ذكرنا ان الاستقالة تأتي بسبب ضعف الشخص على تحمل المسؤولية والاعتقاد بعدم كفائته مما يجعل اي شخص لا يقدم على الاستقالة ليثبت العكس ويدحض الاراء حتى لو كان بخطأ اكبر.  
4-   الاعتقاد ان المنصب شهرة وكبر ومكاسب وتسلط وجعل الاخرين مجرد خدم وحاشية وجعل المنصب ضمانة معنوية ومادية، بعيدا عن مفهوم المسيحية. وللعلم فأن معظم المناصب الكنسية تعني الابوة والرعاية والتعليم والخدمة.  
5-   عدم وجود المحبة في المصاف الموازي للمنصب، فعلى سبيل المثال مصاف الاساقفة والبطريرك ومصاف الكهنة والاسقف ومصاف الشمامسة والكاهن وهكذا، مما يقوي ظاهرة الصعود على اكتاف الاخرين وحالات الاستقواء والاستضعاف ثم تقريب هذا وابعاد ذلك على اسس الاستبداد.
6-   الهالة القدسية التي يحيط بها البعض نفسه والظنون والاوهام التي تسيطر على الانسان انه يمتلك قابليات وقدرات لا يمتلكها غيره، ويؤدي هذا الى التوهم ان الناس تحبه وتقدره، لا بل يتوهم ان الجميع يتمنى وده، وقد لا يكون الواقع ذلك.  
7-   عدم ايمان الشخص بنزاهته قد يكون سببا اخر يجعله لا يقبل على الاستقالة، والظن ان الاخرين سيبدأون بالتبري منه حال خروجه من المنصب لا بل سيبتعد عنه كل من كان حواليه، وهذا ما يحدث عمليا عندما تكون المصالح هي العامل الحاسم في العلاقة. ويخشى ان يقوم البعض بمحاولة كشف بعض الخفايا في حياة الرجل.

إن الانسان بطبيعة الحال يتقدم في العمر، وإن كانت خبراته في ازدياد، الا ان الحالة البدنية والصحية تحدد قابلياته على اداء الوظائف المختلفة. وقد تؤدي الى قصور هنا وخلل هناك في ادارته للمنصب. واذا ما اخذنا الشيخوخة بنظر الاعتبار فان المسن تقل مرونته وحركته ويتعب سريعا ويفقد القدرة على التركيز، وتصاحب ذلك تغيرات نفسية تؤدي الى الخوف والقلق والنسيان وضعف الذاكرة والكثير مما يمكن ايجاده في كتب علوم النفس والصحة.  
هناك العديد من الامثلة التي، تجرأ بكل فخر، اصحابها على الاستقالة، حيث توفرت فيهم الشجاعة على القيام بتفضيل المصلحة العليا للجهة التي يمثلها على مصالحه ورغباته واهوائه الشخصية. لأن من المصلحة العامة الاسراع بانتشال ما آلت اليه الامور اليوم، فقد عانت الكنيسة الكثير من الاهمال وانفراط التسلسل الهرمي والعجز في ايجاد علاجات جذرية للمشاكل التي تعاني منها منذ عشرات السنوات. وسيصبح من الصعب احداث تغييرات واصلاحات ما لم تتم اليوم قبل الغد.    
خلاصة القول، لنا الامل بالعودة الى الدور الحضاري المنتظر من مسيحيي العراق.



85
ܫܠܡܐ
ܡܠܦܢܐ ܡܫܡܗܐ ܡܥܟܐܥܠ
ܒܣܡܐ ܓܢܘܟ ܥܠܡܕܟܪܬܐ ܒܥܘܡܐ ܕܡܠܦܢܐܐ ܗܘ ܕܥܠܗ
ܦܘܢܕܐ ܐܟܠܢܐ ܕܓܢܗ ܕܒܚܢܐ ܕܢܥܚܘܬܗ ܚܠܦ ܬܠܡܥܕܗ
ܘܐܢܬ ܥܗܘܬ ܚܕ ܡܬܠܐ ܛܒܐ ܨܦܥܐ ܠܕܒܚܬܐ ܕܓܢܐ
ܚܠܦ ܢܥܫܐܐ ܕܠܫܢܐ ܘܐܥܬܘܬܐ
ܐܠܗܐ ܥܗܒܠ ܠܟ ܚܥܠܐ ܘܚܘܠܡܢܐ ܕܡܥܬܪܬ ܓܢܬܐ
ܕܣܘܥܕܢ ܒܥܘܠܦܢܘܟ ܘܡܪܕܘܬܬܘܟ
ܗܘܢܥܐ ܘܒܪܟܥܬܐ ܛܐܠܘܟ ܘܠܟܠ ܡܠܦܢܐ
ܘܒܦܪܥܫܘܬܐ ܡܠܦܢܐ ܕܠܫܢܢ

ܥܐܕܠ ܕܢܘ


86
لا تندبوا ابو الصوف!

عادل دنو

رحل لا كما يرحل العمالقة ! للأسف الشديد. رحل غريبا في بلد غير بلده. رحل وفي قلبه غصة ألم مبرح بخصوص وطنه العراق الذي فقد عراقته لاجيال واجيال. رحل وفي رأسه مئات التساؤلات عما يحدث للانسان اليوم، وما يحدث لإرث الانسان في العراق أجل ارث الانسانية وليس ارث العراق وحده.! رحل وشيخوخته تذكر بأسى شديد ضياع ارث الرافدين. دعاه احد الكتاب حارس ارث الرافدين، كيف لا يذوب قهرا وهو يعاين بام عينيه سرقة وتدمير ذلك الارث الذي امضى جل عمره برعايته ووضعه في مقل عينيه.!؟  هذا العملاق وشيخوخته انحنت احتراما لقامة نشأت وترعرعت متتلمذة على حبه لتراث العراق.. تلميذه دوني جورج.. وبذا عبرعن قمة تواضع معلم كبير وعقل راجح. رأى فيه نفسه قبل عشرات السنوات.. وشهد رحيله قبله..! كان يأمل فيه بهنام آخر..ولكن التلميذ سبق معلمه في الرحلة الابدية.
ابو الصوف اسم كبير ولكن لم يكن احد يتذكره حتى لحظة نشر نعيه في المواقع الالكترونية. انه كان عملاقا كبيرا في اختصاصه وتخصصه وعملاق في حبه الكبير للعراق واثاره وعملاقا في تواضعه. رحل وسط عالم منشغل بثورات وانقلابات وصراعات مادية، فيه الانسان الكبير بالعلم والحكمة والاخلاق منسحق ضائع منبوذ.
لم يكن يفوت فرصة الا واستغلها ليتحدث عن العصور الحجرية والالواح السومرية والفن في القصور الاشورية والجنائن المعلقة في بابل. ولم يتكبر لتمكنه من اكتشاف الجديد والمثير في مجاله. ومثيله يسمونه عالما في الغرب أما مثله في الشرق فيسمونه متعجرفا يرى في نفسه الكثير"عليك رحمة الله عز وجل يا ابو الصوف". كان مجلسه دين في عنقه يوفيه لجلسائه. قال في احدى جلساته انه ليس سهوا ان يكون لتفصيل عظام وجهنا شبه كبير بأوجه اجدادنا الاشوريين. وهذا سيكون دليلا على ارتباطنا معهم ويحتاج الى بحوث ودراسات اختصاصيين في هذا المجال. جمعه علمه وفلسفته الحياتية ومعتقداته بصداقة حميمة مع المرحوم الاب يوسف حبي الذي كان يعتقده رجل دين من طراز خاص.
رحل لا كما يرحل العمالقة في العالم المادي الاناني المنغلق. رحل عملاقا في نفسه عملاقا في اختصاصه عملاقا عراقيا اشوريا. فلا تندبوا هذا العملاق اليوم وقد اغمض عينيه الى الابد. انكم قد تعلمتم تذكر الرجال بعد مماتهم تعلمتم توقير الميت لأن الحي سيدينكم على توقيركم المليء بالانانية. سالت اقلامكم بعد أن توقف القلب النابض بحبكم قبل حبه لنفسه.
لا تندبوا ابو الصوف الراحل. اين كنتم حين اغترب اين كنتم حين سرقوا منه احب الاشياء الى قلبه.. اين كان ندبكم يوم سرقوا العراق وتاريخه.. هلا نكرم الاحياء العمالقة من بيننا الاحياء منهم اعتبارا من اليوم.

87
الاستاذ العزيز يوحنا
اشكرك على مرورك ومثابرتك على
تحريك وفحص الترسبات الكثيرة
في ثقافتنا اليوم
اسئلتك فارت من هشيم نار
متقدة
جعلتني اغوص في اجابات متسائلة
ولدت اسئلة اخرى
في موضوع  عسى تود وقراء اخرون للاطلاع عليه
على الرابط التالي
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,609209.0.html
واشكرك مرة اخرى
عادل

88
حوار هادئ

هل نحن امة حملت الأمانة بوفاء.!
عادل دنو

مقدمة
خضاب تجمع في اوردتي وفي لحظة تأوه تكوّن زاد اردت عرضه بعد أن تأملت في رد كتبه السيد يوحنا بيداويد تعليقا على قصيدة نشرتُها في الموقع الموقر.

تأثير الشعر

لعل اعقد ما شغل بال الادباء على مر الازمان هو التساؤل عن مدى تأثير ادبهم في المجتمع المحلي او حتى العالمي وما هو الاثر الذي يتركه في نفس القارئ.. ولكن دون الدخول في التفاصيل الدقيقة لهذا الموضوع فاني اتفق مع معظم ما قيل ان المستذوق عادة يميز الجيد عن الردئ .. وقارئ الشعر او سامعه يقدر ان يميز الجيد منه.
الا ان المستذوق الذي يعد ميزانه الفطري اساسا لتذوقه فانه  يدخل الحس والعاطفة ومقاييس اخرى تخصه هو بالذات دون غيره مما يجعله يقرر ان هذا جيد وذاك ردئ..
وان كان الناقد ينظر الى الشعر من باب صحة المعنى واستقامة اللفظة وجودة الوصف او التشبيه ووحدة القصيدة والوزن والايقاع ومناسبة استخدام البلاغة فهذه لقارئ القصيدة السريانية لا تعني له شيئا بقدر مشاركة القصيدة في عاطفته وافكاره.. وعبرّت عن مشاعره هو. اي انها لامست حالة نفسية لديه او اثارت ذكرى معينة.. او انها وازت طبع القارئ وابرزت ما يكمن في الضمير.
ان كانت العلوم والمعارف طريق هادية للامم فان الادب دافعها لتمييز جوانب حية في الحياة عن غيرها من الجوانب الجافة. ان الادب يتعلق بالجانب النفسي او الروحي في الانسان. الادب يمس الوجدان ويهز المشاعر ويثير العواطف. وكان قد دعا الشاعر جان مورياس "اليوناني الأصل الفرنسي المولد" في البيان الذي اصدره لتأييد المذهب الرمزي الى (جعل اللغة اليومية والدارجة بمستوى لغة الشعر وجعل اليومي بمستوى اللغة الخالدة ومنح المفردة الشعرية المزيد من نقاوة المعنى). ( ثورة الخلود في الشعر الحديث، كريم عباس زامل، http://iraqiwriter.com/iraqiwriter/Iraqi_Writers_folder/site_writers/kareem_zamel/kareem_zamel_article_111.htm )
هكذا من اجل ايصال مفاهيم من اقتناص لحظات خالدة في الزمن، لتؤدي دورها لدى المتلقي. ومما قاله أدونيس "إنّه يكتب ليعيش أحسن، وليتفاهم أكثر ويفهم الآخرين والعالم الذي نعيش فيه". وقال قولته في مداخلة له ضمن مشاركته في الدورة التاسعة للمهرجان الدولي للشّعر لمدينة غرناطة: "لا السياسة، ولا التجارة تعبّران عن هويّة شعب، الذي يعبّر تعبيرا حقيقيا عن هويّة شعب هو الخلق والإبداع، والقصيدة هي أسمى وسائل التعبير في مختلف الميادين، وهي أعلى مراتب الإبداع ". (أنهار- http://www.anhaar.com/arabic/index.php/permalink/14160.html)
ومن هنا رأيت أن أطرح تساؤلات وبعض اراء في هذا الموضوع الحيوي.
اتساءل ما الذي دفع الى اثارة العواطف في قصيدة " ىٍيمنةاِ" الأمانة ؟
التي نشرت في موقع عينكاوة الاغر ولمن يود العودة اليها هي على الرابط التالي:
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,604904.0.html
جوابا على تعليقكم اقول:

اسفار الشعب

"نعم اننا اصبحنا بلا وطن، بلا اوراق ثبوتية، تتلاعب بنا الاقدار والقوى واصبحنا ساحلا لتلاطم امواج المصالح تتقاذفنا من سلطان القوة الى سلطان المال والخبز الى سلاطين هذا العالم ابتداء بالخطيئة وانتهاء بسلطان رد الرغبة نحو الخير. نعم نحن اسفارنا اكثر من جميع شعوب العالم ونحن صفاتنا بالخارج اغرب من جميع شعوب العالم نحن اكثر المتاجرين بوطنيتنا ونحن بعيدين عن الوطن.. نحن حطينا رحالنا منذ فجر التاريخ في جميع بلدان المشرق ثم صرنا ضحايا اشرس الامبراطوريات..  ولكننا افقر الخلق وأخلق البشر نتحلى بمزايا رائعة كانت ستكون مخلصنا لولا تدخلات الغرباء والغربة. اننا نحمل أمانة الوفاء لتاريخنا من دون جعل شخصياته انموذجا وحافزا لنا ولاولادنا..
نعم نحن صدقنا الاقوياء وتبعنا الكذاب حتى الباب ولكننا لم نعد.! نعم شكونا لمن يكرهنا هفوات اخينا الصغيرة. واعتقدنا اننا وسط ادغال تملؤها الحيوانات المفترسة ان بامكاننا ان نحمي انفسنا لوحدنا. نعم برغم كل شيء فان وطننا مجبول بدمنا وكل عاداتنا وعناويننا مختومة بختم الموصل وجبالنا. حفرنا بالازميل تاريخا وحضارة ولكن في الاخر صارت مواضينا هباء منثورا.. نثره الاصدقاء قبل الاعداء.. صُفعنا من قبل من تحنن علينا قبل ان يصفعنا من يكرهنا.

العناد

نحن امة عنيدة. نعم مثل كثير من الامم العنيدة. عنادها يتحول الى اصرار للبناء. اننا امة صار عنادها اصرار للارتداد الى الخلف بدل التقدم الى الامام. ان العناد جاء نتيجة القمع والسيطرة والانقياد لقوى الاخر الغاشم. عنادنا نتيجة تمييز عنصري واضطهاد عرقي تعرضنا له. فصار عنادنا رفضا والرفض طال الاخوة والاصدقاء والاباء والامهات.. ان حديثي بشكل عام لذا لم تخل الامة من ابناء بررة مضحين بالغالي والرخيص متجاوزين الصراع المصطنع الذي يجد الانسان فيه لذة الانتصار بغض النظر عمن هو الخصم او مادة الخصومة.. وعلى سبيل المثال آخر هذه الصراعات كانت حول الاسم. فقد جرّنا تسعة وتسعون بالمائة من الكتاب واشباه الكتاب الى موضوع التسمية من منطلق كنسي بحت، دون ان يعوا ذلك في غالب الاحيان ولم نرى احدا يناقش الموضوع من الناحية العرقية والسلالات البشرية المتعاقبة فلم يكن من بين هؤلاء ولا واحد عالم او دكتور او ماجستير او " متخصص "  او حتى من اقارب المتخصص أو على حد تعبير القول" ابن عم الخياط الذي خيط بدلة العرس". وهكذا انجرفنا بهوس اختلاق عدو اضعف منا لنظهر انتصارنا المهزوم اصلا.
لسنا وليس فينا من استغل العناد الى استجابة وتفهم لرفض الاخر واللجوء الى الحوار ونقل الصراع من الفعل ورد الفعل الى انفعال وخطوات تقدم للامام ويؤثر في تغيير سلوكنا وافكارنا والخلوص الى اتخاذ قرار ينقلنا ولو خطوة الى حال اخرى. وهذا يأتي لحظة ان ننسى ان تأكيد الذات لديه طرق اخرى غير الطريق السهلة في العناد. لربما نفتقر الى المنهج العلمي للتفكير وايجاد حلول لمشكلاتنا الكينونية قوميا ودينيا وفي غيرها من مجالات الحياة. فهل نجرأ على فهم اهميتنا كأفراد في وجودنا..؟ هل نجرأ على فهم واجباتنا قبل تخيل اننا نحصل على حقوقنا..حقوقنا التي تضيع نتيجة ما سقناه اعلاه.! هل نجرأ الى الاقرار الى ان مواقفنا هي التي جرتنا الى الحرمان من كثير من الامور.. هل وضعنا انفسنا امام مسؤولياتنا وفهمنا اننا بتجاهلها نتبنى الحرمان.؟

الجنون

ليس الجنون في العناد. اذا كنا مجنونين في عنادنا المتعقل الايجابي  لكان جنوننا فنونا تدفعنا الى الامام. ان الجنون ان نرى جميع الاخرين مجانين. ان نبني قلاعا من التخيلات حتى نصبح غرباء في بيتنا وغرباء في مجتمعنا. علينا ان نفهم ان الابداع والجنون مصطلحان لحالة تخيل تقود الى التفوق في العادة. ولكن ان نفتقد الجنون على حساب الابداع نتيجة الارهاق الذي تعرضنا له والانهيار الذي كلفنا غاليا لا بل الادمان على شباك الحلول التي حيكت لنا من قبل اصحاب المصالح الكبيرة في العالم هو الاجهاد الفعلي الذي نجره الى حياتنا بنفسنا، ويؤدي الى استفحال المشاكل. هل نتجرأ للاعتراف باننا لسنا عبقريين نستخدم ونعالج المعلومات للوصول الى ابداع او اكتشاف بطريق القدرة على التحليل. وان علينا قراءة تستفيد من تجارب الاخرين والتاريخ. ومن المواضع والاماكن التي قد لا تخطر في بالنا.

صرخات

قد تكون قصيدة" الامانة" صرخة او صيحات كما اسميتها حضرتك. وهذا ناتج من اعباء الحياة والمشاكل التي مررنا بها والضغوط التي نتعرض لها. وبسبب احلامنا وطموحاتنا التي غالبا ما تصطدم باللامبالاة. واسوق مثالا او مثالين ، كيف لا نصرخ حين نعرف أنه برغم اهمية الثقافة والفنون في حياة الامم فان مسؤولينا ( سياسيين و دينيين) لا يلتفتون الى هذا الجانب او جوانب حياتية اخرى غير موضوع اختصاصهم. فسياسي من احزاب شعبنا يجول الدنيا وفي عشرات الندوات واللقاءات لا يذكر الثقافة الا في ندوتين أو ثلاث " للذكرى" فقط. رجل دين يستكثر على الاخرين اختصاصاتهم فيقحم نفسه في اختصاص غيره. وهكذا نضيع في اللاتخصص. او ندخل في متاهة الشمولية.
من جانب آخر، ان تكون لديك قابليات ومواهب بقدر شعر رأسك من ابناء هذه الامة ولا تكون لديك مؤسسة تشعر بمشاعرهم وتجمعهم وتوفر لهم الارضية الصالحة للابداع وحين نعرف ان بلدنا اغنى بلدان العالم. كيف لا تصرخ حين يداهمك القهر وتكون في موقف لا تحسد عليه.
ان المسؤولين في امتنا هم ابناء هذه الامة ونشأوا وتربوا في نفس بيئة ومعطيات حياتية مثلي ومثلك. وانا وانت حين نسمع شخصا يصرخ فاننا سنعلق ان الصوت يصدر من الطبل الاجوف وهذا احسن مثل نسوقه لنتخلص مباشرة من الصراخ " الصوت العالي"  ونحن وعلى غرارنا مسؤولينا نسمع الصوت العالي ولا نسمع محتوى الصوت العالي.. لدينا اذنان ولكننا نستخدم واحدة فقط.
نحن الذين بلا مسؤولية وعلى غرارنا مسؤولينا نمارس العدوانية ضد النجاح مما يؤثر سلبا على نفسية الاخرين ويسببون لهم الاحباط والكآبة.. نمتلك من الحسد والحقد ما يكفي لاحباط انجاز ما وفي اي حقل كان. نمارسها ونعرف ان من يمارس معاداة النجاح هم اناس فاشلون. هناك في كل المجتمعات من يعادي النجاح ولكننا امة نربي اولادنا على هذا. نعرف ان الحسد والغيرة تعبير عن الضعف الكامن فينا وعدم قدرتنا على النجاح في شيء ما.لذا لا نريد ان يبرز شخص ما او نقف في وجه كل تقدم او تطور. فهذا مطرب يسجل البوما ويطرحه في السوق والنتيجة بيع مائة نسخة والف سيارة تستخدم نفس الالبوم. ترى كيف يتم ذلك؟ كيف لا تصرخ يا سيدي وانت ترى جستن بيبر ابن الرابعة عشرة من عمره او يزيد يبيع ملايين النسخ من البومه.؟ ماالفرق؟ اننا لا نريد ان ندفع فلسا او دولارا واحدا .. ربما نريد كل شيء مجانا ونحصل عليه بلا تعب. او اننا ربما نناقض انفسنا كما في مزدوجي الشخصية نقول ان الالبوم لا يستحق ان يشترى وان ندفع فيه كذا مبلغ، ولكننا اول ما يهدينا شخص نسخة غير وافية لقوانين الحقوق الشخصية فاننا نرقص لسماع الاغاني التي في نفس الالبوم. كيف لا نصرخ حين تقوم مجموعة بعرض مسرحية قضت اشهرا من العمل الشاق لانجازها ولا تكاد تسد مصاريف العمل.؟! كيف لا نصرخ حين نعلم ان مؤلفا وضع كتابه في اسواقنا (مكتبات كنائسنا ومحلات اصدقائنا سواء اكانت محل تسجيلات او بقوليات ) وبعد اشهر من الاحلام الوردية يستيقظ على وقع المصيبة ان باع عددا هزيلا من النسخ.؟! وانت نفسك ترى عبر تلفاز الامم الاخرى هروع الناس الى شخص ليهنئونه ويشجعونه على انجاز صغير عمله.

الأمانة

اننا نحمل امانات كثيرة. وتاجرنا بالكثير منها حتى الوطنية. نحن امة أجبرنا الخوف على الهرب. ثم جرنا الهرب الى الخوف. في الماضي السحيق رسم الملوك على مداخل جدران قصورهم لوحات ضخمة تخييلية لانتصارات مخيفة كان القصد من ورائها ترهيب الاعداء ومنح الزائرين من الاجانب انطباع مؤثر ومخيف لعظمة الملوك وجعلهم يفكرون مائة مرة قبل الاقدام على محاربة هؤلاء الملوك. واليوم نرسم تخييلات على قصورنا الهوائية ونعود نزورها نحن ويصيبنا الخوف.
نحمل الامانة وخاصة من الشهداء ابائنا وابنائنا، ونحن في حالة لا تسمح لنا قوانا بحملها. تحتاج الامانة الى ردها الى صاحبها. نحن لا نستطيع ردها. انها اكبر من قدراتنا. نشهد ان الامانة في اعناقنا ولكننا في طريقنا الى تضييع لغتنا وادخال الدخيل اليها. نتغنى بالامانة في كتاباتنا وتم حشرنا في قرار الرئيس ومحاباة كبيرنا ومجاملات رجل ديننا وتمظهر سياسينا، ولهاث فناننا وراء لقمة العيش. نحمل الامانة ونحن محبوسين في نظرة العالم الينا يحسدوننا على حفلاتنا وتعازينا. نمزج الأمانة في حسد وحقد العالم لنا، نبرر انها في عيوننا وبين اضلعنا حالة في مزاميرنا وصلواتنا وفي مشاريع اولادنا الاجنبية المتغربة وانقطاع الصلة مع اجدادنا.
انا اعترف على الملأ اننا صلبنا الأمانة وعلقناها على باب اسوار مدينتنا القديمة. وذهبت همتنا مع برودة الدم الجاري في عروقنا وعروق اولادنا من بعدنا. حتى كلت اكتافنا من حمل الأمانة. او بالاحرى كلّت الامانة من اكتافنا.
ولكن وأقولها بملء فمي ما زال هناك من يحمل الأمانة بوفاء.

                                 




89
ܫܠܡܐ
الاخ الصديق الاستاذ سامي جزيل الاحترام

اشكرك عميقا على تفضلك بمطالعة القصيدة
وتسطير كلمات انطباعاتك عنها
الصادرة من طيبتك وقلبك الكبير
نعم الوطن مغروس فينا
ودماء الشهداء الذين رفت جناحاتهم
فوق سهوله وجباله ومياهه
ما زالت عالقة بأدراننا
تمشي معنا كظلنا
تطالبنا الوفاء
الذكرى
زرع الحب في نفوس اولادنا
لا استغلال التقليد الاعمى
للاحتفاء بدم الشهداء
نعم للمساومة في كل شيء
الا دم الشهيد
فعنده تتوقف جميع نظم الحياة
بل يجب ان تنحني له كل القامات
وكذلك الاقزام
فدم الشهيد ليس
بطيخا
او معلبات
وليس تراثا او انتيكات
تباع وتشترى
في سوق الغباء
انه الذي يربطنا كالسرة
بامنا
ابانا
حقول حرثناها وتركناها
اوراق ملأناها شخابيطا ومزقناها
أفكار مسمومة اضطهدتنا
فابتعدنا عنها..
اخيرا
شكرا .. شكرا..

عادل دنو

90
ܡܝܩܪܐ ܡܚܘܪܐ ܒܫܝܼܪ
ܒܣܡܐ ܓ̰ܢܘܟ݂ ܥܠ ܒܘܩܪܐ ܥܡܝܼܩܐ
ܕܠܝܬ ܠܗ ܐܦܚܕ ܦܘܢܝܐ ܥܠܝܗܘܢ
ܒܗܝ ܕܟܠ ܦܘܢܝܐ ܒܥܐܠܗ ܓܒܪܐ
ܕܛܥܢ ܩܢܝܐ ܘܣܪܛ ܒܗ
ܥܘܡܩܐ ܕܪܢܝܐ
ܘܣܕܪ ܚܘܟܡܐ
ܚܫܚ ܠܕܥܬܝܼܕ

ܚܝܬ ܡܚܘܪܐ ܛܢܢܐ
ܥܐܕܠ

91
ܡܝܩܪܐ ܝܕܝܼܕܐ  ܟܬܒ݂ܐ

92
ܫܠܡܐ ܥܙܝܼܙܬܐ ܐܠܡܣ
الرائعة الاخت الماس
هناك من يتفرد بين الناس
سواء شهيد او العالم او الفنان الوناس
يتركون لنا عند مغادرتهم عقدا من الماس
وعلينا الا نفرط خرزاتها
بل نضعها موضع القلب
ونحمل حرارتها وغيرتها
ولا نخاف بسفك قطرة واحدة
من تعبنا
وساعة من عمرنا
ويوما في تاريخنا
وكل دمنا
لأنه ما فائدتنا
ان لم نع ماساتنا
حتى لو كانت كل دماء العالم في اوردتنا
...
لك كل الشكر والتقدير
على مرورك وبسطك ظلا شفيفا وارفا
على نبتة " الأمانة"

عادل دنو 

93
ܫܠܡܐ  ܥܙܝܙܐ  ܦܗܕ ܐܣܚܩ
عزيزي الاستاذ فهد اسحق
اشكرك جزيل الشكر
ردك يحمل لي عبر الاثير
دفقا عميقا
ومرورك في دروب كلماتنا المتواضعة
واشراقك بين حروف الشعر المرصوفة
بين اضلعنا مئات والاف السنين
تأبى الا ان تخرج
مضمخة بالم ..باحساس..
بأشياء كثيرة جدا تتزاحم في الشطر
وبين السطر والسطر
تنشطر المعاني..
شكرا لان هناك اصدقاء
لم التق عميقا بهم
هم اهلي اكثر
هم اقاربي اكثر
يقرأون لي 
مرورك رائع..
شكرا


عادل دنو

94
ܐܝܬ ܗܘܐܠܢ ܐܬܪܐ ..!!

95
ܡܝܩܪܐ ܝܘܚܢܐ ܒܝܬ ܕܘܝܕ
ܒܣܝܡܐ ܪܒܐ ܠܥܒ݂ܪܬܘܟ݂ ܘܩܪܝܬܘܟ݂ ܠܡܫܘܚܬܐ
ܘܒܣܡܐ ܓܢܘܟ݂ ܥܠ ܝܗܒ݂ܠܬܐ ܕܠܒܐ ܠܟܬܒ݂ܐ
ܒܫ ܙܘܕܐ ܘܝܬܝܼܪ
ܗܠ ܝܘܡܐ ܕܦܪܩܐ ܕܝܘܬܐ ܕܩܠܡܐ
ܐܘ ܕܠܒܐ

ܐܝܼܩܪܝܼ
ܥــــܐܕܠ ܕܢܘ

96
تحياتي وتمنياتي للموقع المميز الازدهار الدائم
تم نقل هذا الموضوع من المنبر الحر الى حقل ادب في المنتدى الثقافي
ولا اعلم الاستاذ الفاضل المسؤول عن الحقل ومتى يتم وضعه في الصفحة الرئيسية
لان الموضوع يتعلق باصدار مجموعة قصصية بالسريانية وهذا امر لا يحدث مرارا في العادة
وحبذا لو احتفينا بمثل هؤلاء الكتاب والادباء الذين ينزفون كل يوم  من اجل وضع القارئ
امام حقيقة ان السريانية لا تقل عن اية لغة اخرى في ابداعها مختلف الفنون الادبية
وتقبلوا تقديري لجهودكم  واعرف المصاعب التي تواجهكم ولكن هويتنا لغتنا !

عادل دنو

97
ܡܥــــــܩــܪܐ ܣܪܗܕ ܗܘܙܥܐ
ܒܣܡܐ ܓܢܘܟ ܥܠ ܥܒܪܬܘܟ ܓܘ ܓܢܬܐ ܙܥܘܪܬܐ ܕܡܠܠܐ ܘܚܒܪܢܐ
ܥܗܒܠܘܟ ܠܒܐ ܘܡܥܛܪܬܐ ܕܗܢ ܚܩܠܐ
ܙܥܦܐܠܥ ܠܡܚܪܘܦܐ ܩܢܥܐ ܕܟܬܒ ܬܢܥܬܐ ܒܫ ܒܥܣܬܐ
ܘܫܥܪܐ ܒܫ ܫܥܫܢܐ ܠܢܘܗܐ
ܘܪܥܫܥܬܐ
ܠܚܥܡܐ ܥܡ ܐܥܬܘܬܢ
ܘܦܥܫܬܢ ܥܡ ܚܕ ܠܒܐ
ܦܥܫܐ ܩܛܪܐ ܕܡܐ
ܠܡܫܬܘܥܐ ܘܪܕܐ
ܕܐܬܪܢܥܘܬܐ
ܒܣܥܡܐ ܠܥܒܪܘܟ

ܥܐܕܠ ܕܢܘ

98
ܡܚܐ ܡܥܬܐ ܫܘܒܚܐ ܠܫܡܟ

الصديق الفنان جان هومه جزيل الاحترام
الشاعر آدم هومه جزيل الاحترام
الاديب الاثاري نينب لاماسو جزيل الاحترام
عائلة هومه الموقرة
أهالي وأصدقاء الفنان الراحل
لن يبكيه القلب لوعة، الا لأنه شهد بموهبته وجوده
لن تذرف مآقينا الدموع، الا لأنه غادر قبل أوانه
لن تسيطر علينا لواعج الالم الا لأنه صاغ من الحانه انشودة تتردد فينا لتغسل ادران خطايانا تجاه الامة
اننا اذ نشارككم مشاعركم الحزينة.. بهذا المصاب الجلل
نستذكر على الدوام الصوت الدافئ الحنون
الخارج من عمق الاحاسيس ليهز ارق المعاني واسمى القيم في روحنا
لكم احر تعازينا
وصلواتنا وتضرعاتنا الى الرب له المجد ان يسكنه فردوسه
ويلهمكم الصبر والسلوان

عادل دنـــو
أعلامي - سيدني

99
ܫܠܡܐ
ܡܥܩܪܐ ܟܬܒܐ
ܡܥܩܪܐ ܗܒܢܥܐ 612
ܐܥܬ ܠܥ ܐܥܩܪܐ ܠܦܥܕܬܘܟܘܢ ܐܗܢ ܐܘܦܪܥܬ
ܘܗܘܬܘܢ ܒܣܥܡܐ ܪܒܐ
ܘܡܢ ܒܪܐ ܕܡܦܩܬܗ ܥܠ ܒܥܡܐ ܒܗܘܐܠܥ ܐܥܩܪܐ
ܕܗܘܢ ܐܦ ܐܢܐ ܡܫܘܬܦܢܐ ܒܗ
ܘܡܢ ܗܕܟ ܐܡܪܚ ܐܚܢܢ ܣܢܥܩܐ ܗܘܚ ܥܠ ܫܘܬܐܣܐ ܕ ܩܥܡܥ
ܒܗܕܟܐ ܫܘܠܢܐ
ܘܗܘܐܠܢ ܕܪܡܐ ܘܙܘܠܩܠܐ ܦܪܥܐ
ܠܙ ܒܢܐ ܘܡܦܪܘܥܐ ܙܘܙܐ ܬܐ ܡܨܥ ܥܠܥܡܐ ܘܚܡܬܐ
ܕܦܠܚܥ ܓܘܚܩܠܐ ܡܫܘܚܠܦܐ ܕܡܪܕܘܬܐ
ܗܘܬܘܢ ܒܣܥܡܐ ܚܕ ܓܗ ܐܚܪܬܐ

ܥܐܕܠ ܕܢܘ

100
ܪܒܥ ܐܕܥܒ ܡܥܩܪܐ
ܗܘܬ ܒܣܥܡܐ ܪܒܐ ܘܒܥܚ ܕܩܪܚ ܟܬܥܒܬܘܟ ܛܥܡܢܐ
 ܥܠ ܦܬܘܬܐ ܕܥܥܢܟܘܐ
ܘܦܪܣܬܠܗܘܢ ܒܚܡܥܬܥܗܥ ܓܘ ܟܬܒܐ
ܢܛܥܪܐ ܒܒܥܬ ܐܪܟܐ
ܛܥܢܐ ܕܡܢܬܐ ܥܘܢ ܡܢܘܟ
ܒܣܡܐ ܓܢܘܟ

ܥܐܕܠ ܕܢܘ

صفحات: [1]