ankawa

المنوعات => استراحة المنتديات => استراحة الخواطر => الموضوع حرر بواسطة: اوفيد ججو في 20:20 27/08/2009

العنوان: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: اوفيد ججو في 20:20 27/08/2009
إذا كان الالم يسلب القدرة على الكلام

فقد وهبني الله ملكة التعبير بالقلم

عما اشعر به من ألم ..

اكتب لك سيدي كلماتي

بعد ان ترجمت احاسيسي ومشاعري

بكلمات تعجز عن وصف الشعور القاتل

التي منحتني إياه ..

سيدي قدمت لك

الاختيار على طبق من اللبلور

وطلبت منك ان تختار

وبهدوء شرحت لك ..

إما هذا ..او ذاك ..

وتركتك تختار ،

دون ان تدري سيدي

ان هذا الاختيار ذو حدين ..

الاول فيه حياتي ..والثاني فيه نهايتي

كنت أكيدة سيدي

انك لم تشعر بإهمية

قرار إختيارك بالنسبة لي ..

حديثي معك كان هادئا بسيطاً

كنت أعرض عليك الامر

وكأنه لا يعنيني .. رغم اني في

داخلي كانت أوردتي كلها تنزف ..

وخلايا دمي كلها تتخثر ..

إلا أني سيدي لم أشأ

ان أوثر عليك وعلى قرارك

أو اشرح لك او اعلق على عواقب

قرارك بالنسبة لي ..

وهكذا إنتهيت انا على يدك

دون ان تدري انت ..ما فعلت بي

وكما وضعت امامك الاختيار بكل هدوء

وضعت انت امامي القرار بكل هدوء ..

وآتاني قرارك

لقد اخترتها هي لتكون لها

وتكون لك

فهي إمرأة لا تضع عليك القيود والشروط

والفرق بيني وبينها انها تحبك

كياناً مملموساً

وانا احبك روحاً وعقلاً

لذا...فأنا لا اقبل معي شركاء

ولم أبكِ ولم اعارض ولم أصرخ

مات الاحساس فيّ وشلّ الوعي والادراك

هكذا نحن معشر البشر

حينما تحل بنا مصيبة لا نشعر بوقعها في بادئ الامر

وكان الله بعون المتحرك المشلول ..

سيدي ، قرارك أراحني

فمعناه اني لن أفاجأ يوماً

بأنك تخدعني

فأنساك وانسى حبك

قرارك حماك وحمى حبي لك في داخلي

لأني لا اريد لهذا الهوى ان يتشوه

يوما في نظري ..

لقد زذت حباً لك وإحتراماً ..

فأني ابكي اآن ليس ألماً

منك او غضبا منك ..

هل تغضب الطيور في اعشاشها على صغارها ؟

هل يتألم الماء في الصخور في مجراه ؟

إنما ابكي على حظي الذي خان

وعلى قلبي الوفيّ الذي قدر له الحرمان في هواك ..

وبعد أن قرأت في عينيك موتي وسمعت

من بين شفتيك نعيي

أدركت انه جاء مغيب شروقي

فتركتك سيدي

وانا اتعثر ثقلاً مما أصابني ..!!
العنوان: رد: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: m*r*e*n*a في 21:11 27/08/2009

لقد زذت حباً لك وإحتراماً ..

فأني ابكي اآن ليس ألماً

منك او غضبا منك ..

هل تغضب الطيور في اعشاشها على صغارها ؟

يسلموووو  على  كلام   جميل
العنوان: رد: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: ann_alnoury في 15:41 28/08/2009
وهكذا إنتهيت انا على يدك

دون ان تدري انت ..ما فعلت بي

وكما وضعت امامك الاختيار بكل هدوء

وضعت انت امامي القرار بكل هدوء ..


كلمات في غاية الروعة والجمال فموت الاحاسيس والمشاعر اشد واقوى الما وعذابا من الفراق ..سلمت يداك اخي العزيز لطرحك المميز....امنياتي لك بالتوفيق وبعطائك الراقي ...دمت بخير ...تحياتي العطرة ...
العنوان: رد: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: angel_f في 23:45 28/08/2009
اكتب لك سيدي كلماتي

بعد ان ترجمت احاسيسي ومشاعري

بكلمات تعجز عن وصف الشعور القاتل

التي منحتني إياه ..

سيدي قدمت لك

الاختيار على طبق من اللبلور

مشكور على الكلمات الجميلة يا أوفيد....
تحياتيAngel_F.
العنوان: رد: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: ღ♥ღ LoVely__87ღ♥ღ في 08:40 29/08/2009
كلمات في غايه الروعه

يســـلموووو
العنوان: رد: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: ذاكر ابو فابيان في 18:05 29/08/2009
كلام جميل يدل على ذوق صاحبه الرفيع .....   تحياتي اخوكم ذاكر ابو فابيان
العنوان: رد: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: اوفيد ججو في 20:55 29/08/2009
شكرا لكم جميعا ان كلماتكم هي التي تدفعني للعطاء المتواصل شكرا للجميع
العنوان: رد: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: احلى عيون عراقيه في 18:12 31/08/2009
إذا كان الالم يسلب القدرة على الكلام

فقد وهبني الله ملكة التعبير بالقلم

عما اشعر به من ألم ..

اكتب لك سيدي كلماتي

بعد ان ترجمت احاسيسي ومشاعري

بكلمات تعجز عن وصف الشعور القاتل

التي منحتني إياه ..

سيدي قدمت لك

الاختيار على طبق من اللبلور

وطلبت منك ان تختار

وبهدوء شرحت لك ..

إما هذا ..او ذاك ..

وتركتك تختار ،

دون ان تدري سيدي

ان هذا الاختيار ذو حدين ..

الاول فيه حياتي ..والثاني فيه نهايتي

كنت أكيدة سيدي

انك لم تشعر بإهمية

قرار إختيارك بالنسبة لي ..

حديثي معك كان هادئا بسيطاً

كنت أعرض عليك الامر

وكأنه لا يعنيني .. رغم اني في

داخلي كانت أوردتي كلها تنزف ..

وخلايا دمي كلها تتخثر ..

إلا أني سيدي لم أشأ

ان أوثر عليك وعلى قرارك

أو اشرح لك او اعلق على عواقب

قرارك بالنسبة لي ..

وهكذا إنتهيت انا على يدك

دون ان تدري انت ..ما فعلت بي

وكما وضعت امامك الاختيار بكل هدوء

وضعت انت امامي القرار بكل هدوء ..

وآتاني قرارك

لقد اخترتها هي لتكون لها

وتكون لك

فهي إمرأة لا تضع عليك القيود والشروط

والفرق بيني وبينها انها تحبك

كياناً مملموساً

وانا احبك روحاً وعقلاً

لذا...فأنا لا اقبل معي شركاء

ولم أبكِ ولم اعارض ولم أصرخ

مات الاحساس فيّ وشلّ الوعي والادراك

هكذا نحن معشر البشر

حينما تحل بنا مصيبة لا نشعر بوقعها في بادئ الامر

وكان الله بعون المتحرك المشلول ..

سيدي ، قرارك أراحني

فمعناه اني لن أفاجأ يوماً

بأنك تخدعني

فأنساك وانسى حبك

قرارك حماك وحمى حبي لك في داخلي

لأني لا اريد لهذا الهوى ان يتشوه

يوما في نظري ..

لقد زذت حباً لك وإحتراماً ..

فأني ابكي اآن ليس ألماً

منك او غضبا منك ..

هل تغضب الطيور في اعشاشها على صغارها ؟

هل يتألم الماء في الصخور في مجراه ؟

إنما ابكي على حظي الذي خان

وعلى قلبي الوفيّ الذي قدر له الحرمان في هواك ..

وبعد أن قرأت في عينيك موتي وسمعت

من بين شفتيك نعيي

أدركت انه جاء مغيب شروقي

فتركتك سيدي

وانا اتعثر ثقلاً مما أصابني ..!!   








                              عااااااااااشت ايدك
العنوان: رد: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: مـ ـريـ ـومـ ـة في 21:03 31/08/2009
يسلموووووو عالكلمات الروعة عاشت الايادي
العنوان: رد: اختيارك القاتل
أرسل بواسطة: shakar في 09:18 05/09/2009
هل تغضب الطيور في اعشاشها على صغارها ؟
هل يتألم الماء في الصخور في مجراه ؟
إنما ابكي على حظي الذي خان
وعلى قلبي الوفيّ الذي قدر له الحرمان في هواك ..
وبعد أن قرأت في عينيك موتي وسمعت
من بين شفتيك نعيي
أدركت انه جاء مغيب شروقي
رووووعة يسلمووو وردة..