ankawa

=> يوميات بطولة آسيا 2011 => الموضوع حرر بواسطة: يعقوب ميخائيل في 22:30 15/01/2011

العنوان: الاسود تقهر (الظروف) ؟!!
أرسل بواسطة: يعقوب ميخائيل في 22:30 15/01/2011
الاسود تقهر  (الظروف) ؟!!

يعقوب ميخائيل
كي لا نغالي الطرح (ونذهب) اكثر من الواقع الذي  تشهده البطولة الاسيوية نقول  ان جميع متابعي الكرة العراقية ترقبوا مباراتنا مع الامارات (باعصاب مشدودة) لان   الغالبية اجمعوا على صعوبتها و حصل ما توقعناه  حيث شهدت المباراة دقائق عصيبة ولم تكن سهلة للفريقين معا وليس لاحدهما دون الاخر
التوجس من المباراة بطبيعة الحال لم يأت من فراغ وانما نتج عن(ظروف) المنتخب اولا ومن ثم ظرف المباراة اذ ان الخسارة مع ايران جعلتنا في موقف ليس صعبا فحسب وانما معقدا بحيث انسحب على امور كثيرة لم نجدها تسير في خدمة المنتخب !!.. وفي مقدمتها التبديل الخاطئ الذي ادى ليس فقط الى تسجيل الهدف الثاني ومن ثم الخسارة مع ايران وانما انسحب بتأثيره حتى على المنتخب بشكل عام وما ترتب من افرازات امتدت الى حصول سوء فهم بين المدرب ومساعده الذي طلب عدم تكملة المشوار ومن ثم الاراء التي (تقاطعت) بين المدرب واللاعبين او بين اللاعبين انفسهم جراء التبديلات  في التشكيلة والاكثر من ذلك تعرض ابرز لاعبي الخط الدفاعي بالفريق سلام شاكر للاصابة فزادت من الطين بله والذي غاب عن المباراة بحيث تداخلت المشكلات الفنية واصبحت محيرّة وفق وجهة نظر معظم المراقبين بان الخروج من المباراة مع الامارات بالنقاط الثلاث قد اصبح امر اقرب الى الخيال !!!
هذه هي الحقيقة التي راودتنا قبيل المباراة وتحديدا بعد ان اصبح غياب سلام شاكر امرا مؤكدا علاوة على (اصرار) سيدكا على عدم  قبول اعتذار باسم عباس ومن ثم اشراكه بالمباراة !! ، وفي الوقت الذي قلب منتخبنا التوقعات وتسيد على مجريات اللعب طيلة الشوط الاول وقف الحظ عابسا في وجه لاعبيه قبل القائم الاماراتي بعد ان رد اكثر من كرة كانت تغير مجرى المباراة ... وبالمقابل فان المنتخب الاماراتي الذي نجح في تقديم اروع عروضه كاد ان يحقق هدف التفوق من خلال اكثر من فرصة لاحت له وبالذات في الشوط الثاني الذي شهدت بدايته وحتى مرور اكثر من عشرين دقيقة من وقته تسيد اماراتي بحيث الزم مدرب منتخبنا الالماني سيدكا على التعجل في اجراء تغييرات جذرية في التشكيلة سعيا وراء قلب موازين المباراة قبل فوات الاوان حيث بات (بطل اسيا) في وضع لايحسد عليه مع اقتراب الدقائق الاخيرة من المباراة !!
فحوى الخلاف الذي لربما دار (خلف كواليس) المنتخب حول ضرورة اشراك باسم عباس قد ايقن سيدكا بان الدقائق المتبقية من زمن المباراة لا تحتمل المزيد من (التشنج)  في تكرار الخطأ بابقاء باسم اسير دكة الاحتياط !، فزُّج به في التشكيلة كما منح الفرصة لكرار ومعه مصطفى كريم فاحدث تغييرا كان بامس الحاجة اليه المنتخب من اجل تعزيز قدرته الهجومية التي اثمرت عن تحقيق هدف يونس (القاتل) الذي بدد الاحلام الاماراتية واعاد البسمة على وجوه الملايين العراقية !!
العنوان: رد: الاسود تقهر (الظروف) ؟!!
أرسل بواسطة: الصوت الصارخ في 02:26 16/01/2011



                              الف نبروك  للمنتخب العراقي  وانشالله  الفوز على  كوريا الشمالية  والتأهل  للدور الآخر
العنوان: رد: الاسود تقهر (الظروف) ؟!!
أرسل بواسطة: يوسف ابو يوسف في 09:18 17/01/2011
الف مبروك لنا , والله يخليلنا الحظ الي اشتغل ويانا باالدقائق الاخيره . ويجب ان نلعب بجد وبصوره افضل بالمباراه القادمه , وكل التوفيق نتمناه لمنتخبنا الوطني وللشعب العراقي.

                                                 ظافر شانو
العنوان: رد: الاسود تقهر (الظروف) ؟!!
أرسل بواسطة: الصوت الصارخ في 12:53 17/01/2011



 اداء الفريقين العراقي  والأماراتي كان مثيرا 

وقد  تساوينا  بضياع الفرص  والتي  نطلق  عليها  ان الحظ  لم  يقف  مع  الفريقي  فتساوينا  في ذلك 
اما  الهدف  الذي  سجلناه  بمرمى  الأمارات  فكان  هدفا اماراتيا  وليس  هدفا  عراقيا   ويجب ان  لا  ينسى  فريقنا  ذلك

اتمنى  على  فريقنا  ان  يجتاز  الفريق الكوري الشمالي  لنتأهل  لدور الثمانية 


ونحن  على  موعد  يوم الأربعاء   19 من الشهر الجاري  الساعة  السلبعة  والربع  حسب  توقيت  بغداد