عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


مواضيع - Alfred Oshana

صفحات: [1]
1
يـا ســــاروانا  YA  SARWANA
ألبوم جديد ثاني للفنانة الآشورية جوزيفين كيواركيس

مقدمة قصيرة:

الفنانة الآشورية جوزيفين كيواركيس من مواليد قرية تل طويل وهي إحدى قرى نهر الخابور الآشورية في محافظة الحسكة بسورية، وهي القرى التي لجأ إليها الآلاف من الآشوريين من العراق إبان مذابح سيميل البشعة في آب 1933 في العراق التي ارتكبت بحق الآشوريين السكان الأصليين للبلاد وأصحاب أول حضارة في العالم. تقيم الفنانة جوزيفين الآن في مدينة أورهوس بالدنمرك.
أول ألبوم صدر لها كان في شباط  2005 باسم أغنيتها المعروفة: (روم راما) وكان قد أعلن عنه في www.ankawa.com وموقع www.assyrians.dk  وفيهِ مقطع فيديو: New Video Clip from Assyrian Singer Josephine
الألبوم الثاني الجديد: تم إنجازه، بعد جهود حثيثة من العديد من المخلصين الذين نأتي على ذكرهم هنا. وسيوزع اعتباراً من 25/12/2005 يوم عيد الميلاد المجيد. الألبوم الجديد (يـا ســــاروانا) يحتوي على 8 أغاني جميلة ورائعة من ناحية الكلمات والغناء والأداء والموسيقى، ومنوعة تعبر عن الحب.. والتغني بالوطن.. وتمجيد وإحياء التراث والفلكلور الآشوري.. عدا عن ذلك فإن تلك الأغاني تغنيها الفنانة جوزيفين بصوتها الرخيم العذب، الجهوري في مواويلها، الخابوري في أصالتهِ الخ.
أغنية يـا ســــاروانا (رقم 3) من كلمات وألحان الكاتب والملحن عبد الأحد نيسان من تل جمعة في سوريا، وحسب وصف جوزيفين كيواركيس، فنانتنا المرحة المتواضعة واللطيفة المعشر فإنها تعجز عن شكر ووصف الأخ عبد الأحد نيسان، فقط تستطيع القول بأنه رجلٌ وإنسان عظيم بكل معنى الكلمة، كاتب وملحن قدير ويفي دوماً بوعودهِ.
كما تشكر من كل قلبها الكاتبين والملحنين أدور موشي وجميل اوشانا اللذين وقفا ايضاً بجانبها بشرفٍ وإخلاص. وتقترح جوزيفين على أهالي تل تمر أن يقيموا ثلاثة نصب تذكارية لكل من الرجال العظام: (عبد الأحد نيسان، أدور موشي، جميل اوشانا).
كما لن تنسى جوزيفين أيضاً أن تعبر عن امتنان شكرها وتقديرها للفنان يونان آدم على وقفتهِ ومساندته لها ذاك الإنسان الطيب الذي هو فنان بكل معنى الكلمة وتتمنى أن يوجد مثلهُ شخصان: واحد هناك في منطقة الخابور والآخر هنا في أوروبا!! كما تشكر من كل قلبها الفنان الشاب الكاتب والمغني دوغلاس بريخا الذي اشترك معها في الألبومين الأول والثاني.
وتقدم أيضاً شكرها الجزيل للإخوة العاملين في ستوديو عشتار بتل تمر: المصور عدنان شكرو من تل جمعة على مساعدته وجهوده الكبيرة معها، ولكل من الشابين أسامة أدور موشي وسامر إيشو على تصميمهما الرائع لغلاف الألبوم الجديد. وتقدم أيضاً شكرها الخاص لموزع الموسيقى الفنان جان حجار.
وتقول فنانتنا المتواضعة جوزيفين بحماس: أشكر الشعب الآشوري كله، وكل سكان منطقة الخابور الذين وقفوا معي وساندوني وشجعوني، وكل من أتعب نفسه وساعدني لي الشرف بكم، ويكفيني فخراً وأعدكم بأنني سأستمر في جهودي من أجل أن أقدم لكم كل ما أستطيعه لارضاء أذواقكم، وأرجو أن أكون عند حسن ظنكم.
وأشكر أيضاً آشوريي أورهوس بالدنمرك وجمعياتهم ووسائل إعلامهم من إذاعات ومواقع انترنت الخ. وشكري الخاص لفرقتي الموسيقية فرقة عشتار وللأخ يعقوب أوراها وجهوده في موقع www.assyrians.dk والشاعر الشاب ستيفن نينوايا الذي كان قد أجرى معي مقابلة ونشر موضوعاً عني في عنكاوا حول الألبوم الأول. وأشكر زوجي العزيز دنخا، وابنتي العزيزة سركينا عازفة البيانو اللذين ساعداني وشجعاني على المضي في الغناء. 
كما أصرت فنانتنا المتواضعة جوزيفين على أن أكتب حرفياً ما قالته عني: وأقدم شكري الخاص للشاعر الكبير الفريد اوشانا في أورهوس بالدنمرك الذي ساعدني وشجعني على المضي في الغناء وأهداني أغنية آشورية من كلماتهِ، وإن شاء الله سأغنيها في ألبومي الثالث القادم.
أشكرها أنا بدوري جزيل الشكر إنها أخجلت تواضعي بهذا.. وأتمنى لها مستقبلاً باهراً، والسعادة والأمل والتوفيق والنجاح في حياتها وأعمالها. وأخيراً وليس بآخراً نشكر أنا والفنانة جوزيفين الإداريين والعاملين في مجلة موقع عنكاوا على إتاحتهم الفرصة لنا ونشر نص هذه المقابلة على صفحات هذا الموقع الرائد.

الفريد اوشانا
2/11/2005 في
أورهوس - الدنمارك[/b][/size][/font]

[الملحق حذف بواسطة المشرف]

صفحات: [1]