عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - هبة هاني

صفحات: [1] 2
1
أدب / رد: الوطن اكبر من الموصل
« في: 02:34 18/08/2014  »
الأعزاء هدار هرمز, النوهدري, بهجت مرقس, رائد سعد تحية طيبة اشطر مروركم الطيب وكلماتكم التي احترمها واعتز بوجودها تمنياتي للجميع بوطن امن وبحياة جميلة ودمتم بخير  هبة هاني















































































































































2
أدب / الوطن اكبر من الموصل
« في: 22:02 07/08/2014  »

الوطن أكبر من الموصل


هبة هاني


الاهداء: الى سؤدد والشرفاء أمثالها

(1)
الحزن لم يعد يؤلم يا سؤدد*
ولا وقت لرثاء الموصل
منذ أفترقنا والمدن لم تعد جميلة... الاغاني لم تعد جميلة.. القلوب لم تعد جميلة..
وأنا لم أعد جميلة

(2)
الفقراء يموتون واحداً تلو الاخر
الموت يزورهم كل يوم
ونحن مثلهم نموت وجعاً نموت كل يوم

(3)
هل تذكرين يوم تركت الوطن قلتِ لي "تفائلي ستعودين..."
رغم كل شئ سأتفائل حتى وإن أزاحوني من الخارطة
أه يا مريم قد صار حزنك كثيراً كثيراً

(4)
أفتقدك في غربتي
ليس ثمة أصدقاء حقيقيون
أفتقدك مثلما يفتقد العراق الفرح
أذكرك عند كهرمانة.. ابونؤاس.. زيونة
أحسد الاماكن...
نذهب نحن وهي تبقى

(5)
لا تبكين واعرف انك فعلت
مازلت احب العراق
والوطن أكبر من الموصل
الوطن هو هذا الكلام الجميل

سؤدد الصالحي: صديقتي الغالية ورفيقتي قي مكتب جريدة الحياة في بغداد تشغل اليوم منصب مديرة غرفة الاخبار في صحيفة "نيويورك تايمز والقصيدة هي رد لما كتبت على صفحتها في الفيس بوك ونصه "هبة، ايمان، ماري وكل اصدقائي المسيحيين الذين عرفتهم منذ ان امتلكت ناصية الوعي او اولئك الذين عملت معهم وباتوا اصدقاءا واهل لاحقا، عذرا صديقاتي واصدقائي فلا املك ان ادفع الضر عنكم او حتى عن نفسي وعائلتي، لكنني املك ان اقول ان الاسلام الذين اعتنقته وامنت به وتربيت على تعاليمه السمحاء هو الذي علمني كيف اصون صداقتي بهبة هاني طيلة فترة عملها في صحيفة الحياة اللندنية وحتى اليوم رغم انها غادرت العراق من وهذا الاسلام الذي اعرفه هو نفسه الذي وطد عرى الصداقة بيني وبين ايمان وماري خلال فترة عملي في صحيفة نيويورك تايمز عامي 2008 و 2009 وهو الاسلام نفسه الذي علمني كيف اكون وفية لعلاقتي بهؤلاء وغيرهم كثيرين اكراما للعشرة والود الذي لم يسمح لنا يوما ان نتوقف لنتساءل ان كان هناك فرق بين مسيحي ومسلم. هذا الاسلام هو نفسه الذي يؤكد لي ان ما يحدث للمسيحيين ومن قبلهم الشبك والتركمان، لهو فعل شنيع لا يغتفر . اما اسلامهم الاسود مثل وجوههم والذي يبيح لهم هذا ويشرعنه، لم اعرفه انا يوما ولم اعتنقه كما لم يعتنقه والدي او احد اجدادي وبالتأكيد لن اسمح لابنتي باعتناقه او حتى التعرف عليه. هؤلاء القتلة الظلاميين لا يمتون لنا بصلة ولا علاقة لنا بإسلامهم كما اننا لانعرف الههم او ملتهم وانا شخصيا لا اعترف بإسلامهم دينا ولا بربهم الها يعبد"



3
أدب / في دمشق القديمة
« في: 08:26 25/08/2013  »


في دمشق القديمة..


هبة هاني


(1)
هذه ليست قصيدة إنما حسرات جاء مخاضها
التحديات كثيرة..
أوقاتاً يهز الازرق شلالات من الترقب ويبيع الاعمى زهورا لايعرف الوانها..
أتمشى بين وعود شاخت
وكل لديه ظله
إلا أنا إثنان: أنت وأنت
(2)
محاولة فاشلة لاحتواء المكان ومثلها اخرى لمجاراة الزمن
أيهما أبعد مسافة؟ الشمس ام دفئك
وماهي المعجزة؟ التنزه على سطح القمر أم لقيانا؟
(3)
مرةً قلت  سأجرب طعم الحب
فضاع العمر
ولم يعد لي وسادة
تأكدت أن النسيان أطيب ذكرى ورحت اليه
لكنه رفض ان يمد يديه
(4)
صورتنا الربيعية كانت تجربة حب بريئة
كان ممكناً جداً أن تغدو الارض كلها خضراء
(5)
لما انجبت بنات افكاري
ظننت أني سأوزع الحب ياسمين
وأني ساغير وجه العالم
ووجه التاريخ
ووجه الحب
وأني سأزوجهن الى الكواكب الاثني عشر
وستغدو النجوم أحفادي
كنت أطمح أن أبني مدينة عصرية بلا فقر
بلا حرب
بلا رحيل
لكن ما اتضح
وما اكتشفت
بأني تورطت في الشعر وفيك
وأني أرثوعصافيراً ميتة
(6)
في دمشق القديمة أكاد أسمع صوت قلبك
وإن كنت لا تصدق أضف: ما زلت أشم عطرك
وعلى ذات الطاولة جلس حبيبان
مثلنا تماماً.... لايجيدان الرسم
(7)
أنا مازلت أنت
أراك حين أتنفس وأقدم أيامي للذكريات قرباناً
اقتات لغة العصافير ولا أدع الماضي وشأنه
أرسم حباً فوق الغيوم لكي لا يقلقه المطر
واغلق باب غرفتي لاهرب
أهرب منك إليك
وما للشوق سكون
وطالما إنك حبيبي سأكتب عن الحزن
وأختصر الشعر بحكمة صغيرة
"تمضي السنين ووجهك يبقى"........



4
أدب / رد: لماذا ياوطن
« في: 09:02 12/06/2013  »
الاخ المبدع نشوان

القصيدة توقظ مشاعر نائمة لتركض خلف ذكريات حزينة, هي مثل سندريلا الساعة الثانية عشر

دمت بالق

هبة هاني

5
الغالية الرائعة انهاء

أسعدني الخبر كثيرا ونحن في بداية سنة جديدة
الف مبروك وعقبال الدكتوراة
تمنياتي بمزيد من النجاح والتألق وتحقيق الامنيات
هبة هاني


6
أدب / رد: مُراهقة
« في: 04:59 25/12/2012  »
الحبيبة الغالية هدار
اشكر وجودك المتواصل الذي يزين صفحتي بالورد والود كل مرة
ارجو انك بخير وعافية
هبة هاني

7
أدب / رد: مُراهقة
« في: 07:06 14/12/2012  »
الاخ العزيز نشوان
امطرت صفحتي بغيث من الروعة وغمرتني بالخجل
ارجو ان اكون عند حسن الظن
اشكر شخصك الكريم والف تحية
هبة هاني

الرائعة الحبيبة انهاء
اسعدت بوجودك الغالي في قلبي واشتقت الى وجودي هنا
كلماتك تشعرني بالعافية والمودة والامل
شكرا من الاعماق وباقة ورد
هبة هاني

الاستاذ امير
تحدثت بكل روعة وزينت قصيدتي بالاجمل
شكرا لتواصلك الكريم
يشرفني وجودك
تحيتي
هبة هاني

الصديقة لمياء
تواضعك الذي تتحدثين عنه يشعرني بالسعادة
شكرا لانك تقرأين لي
ثقي بأني اكتب ليقرا التواضع وكل محب للشعر
دمت بخير
هبة هاني

8
أدب / مُراهقة
« في: 09:31 01/12/2012  »

مُراهقة



هبة هاني

فجراً
بعدك يوقظني
واُهديني فيروز منك الي
لا ساعة في يدي
القلق هو عنوان الرواية
أتدفأ فاليوم خريف واُمانع الصحو
النوم لامشاعر تقلقه والحلم صار حُلماً منذ زمن بعيد
مابيننا لم يعد ذكرى
نسيت لون عينيك ورقم هاتفك
لِما برأيك هجرونا؟
أ ليس لنكره أوطاننا
السلام يا حبيبي بات أمراً مستحيلاً
لا أثر في الطريق
منذ الهروب
والوطن ظلَ صوتاً ساكناً في قلبي
المسافة هي أم الفراق والعصافير التي نظمت إحتجاحاً بإنتظار الربيع أنهكها الانتظار
يسعدني هدوءك رغم الاعاصير
أحياناً
أحسد برجك... يتكيف مع كل الاصابع
كل البلدان
وكل النساء
وأنا
أعتقد أن الشوك سلب الزهرة انوثتها
أظن أن الحزن ولد منتصف تشرين ولهذا فإن المطر يأتي في موسمه كل عام
أنا منذ الخامسة عشرة لم اتزعزع
مازلت أعشق نزار
لم أتغير
مازلت اواسي القصيدة والندى وأنت
لم أصمت
مازلت أحاكي إشارات المرور
أحمر أصفر أخضر
أشرب القهوة مُرة واُحليها بالفانيلا
وفي أعماق المحيط
كنزٌ مدفون ليس من يريده
فالعاشقون أغنياء
والخارطة مُحيرة
وأنت ركبت القطار وسرت مع السائرين
يا الهي
حتى لم تلتفت
وتركتني مُراهقة أحبك أحياناً
وأيضاً
اُحبك أحياناً اُخرى





9
الاستاذ العزيز امير
اخجل من ردودك الجميلة شكرا لتواصلك
دمت بخير
هبة هاني


الرائعة هدار
قلبك الجميل واحة شعر ...... اكبر دليل تواصلك في قراءة الشعر
احييك من قلبي
هبة هاني

10
أدب / رد: وميض لا ينطفيء
« في: 10:09 03/03/2012  »
رائعتي غادة
وميضك انت لن ينطفي
قصيدتك رائحة الزمان والزهر والحب
دمت بالق
هبة هاني

11
الاخت لميا
اتشرف بك صديقة واخت  وتتشرف القصيدة بمرورك عليها
فرصة سعيدة وشكرا من قلبي مع باقة ورد معطرة
هبة هاني


الاستاذ نعيم كيمو
اشكر هذا الشعر الجميل الكريم واتشرف بك في واحتي
فرصة سعيدة وباقة فل
هبة هاني

12
خارج الزمان

أحبك قبل تغيير الساعة
وحتى بعد إعلان الهدنة
التاريخ كله مزور
والحقيقة التي أؤمن بها هي تلك المعركة بين قلبي وقبضة يدي
وطالما أن الوجود سيبقى مراهقاً يتحجج على الارصفة
سأبوح لك بصبري...
 أقصد بكل أسراري
ربما أنا إمرأة لن ترتدي مثلها ... ربما أنا إمرأة لاتتكرر كثيراً
لاتتكرر
لكني أيها المتروك في جزيرة القلق
لا أجيد سوى الكلام... وما أورثتنا أياه القرية....
ليس بوسعي أن أفتح "المغلقات"...
أنا ينبوعٌ لا يولد منه إلا الدمع
وأبواب الاحزان الكبيرة لا مقابض لها وكل أمجادها قصيدة لم تكتمل...
تحبني؟
لاشك لدي ....
لكن بعد عدة محاولات فاشلة لإجتياز الحلم أدرك جيداً
أن حبك سيخرج من دائرة تفكيري الى مثلث حاد الزوايا
وأن أصابعك التي لم ترتب يوماً على كتفي لاتستطيع أن تعانق سمائي
وأنا طفلة
طفلة ياحبيبي رغم أنف النضوج
وإبتسامة مشلولة تترجى معجزة لم تفز بالبطولة من قبل
الشمس لم يصل أحد اليها إنما التمتع بدفئها أكبر هبة لمن يخشى البرد
ولهذا فإن حكمتك التي أفصحت عنها منذ أن غرق الفرات.. أستوعبها
"حبيبتي البعيدة... هذا الكوكب لا يتسع للقاء صغير"
إنما أماكن كثيرة لم تكتشفها ... أماكن ... أماكن
أماكن أمية لاتعرف غيرك
ليس للفراق خلود في أروقتها
خارج الزمان
سألتقيك يوماً وأعاتبك
أين أنا؟ كيف أنا؟
والمؤكد من دونك .. من أنا؟  
وهناك ... بلا عيب أو حرج ولا حتى خوف أو قلق
سنتلسلق جبلاً لانعرف قيمته وليس معنا خارطة... فنتيه
أجل فرقنا الوله ولكن ستجمعنا لوعته
والى أن يجئ هذا لاشئ سوى كلام ملح
سؤال ينبض فيَ
ترى ما كان سيغدو لون السماء لو بقينا معاً؟

هبة هاني

13
الاستاذ بهنام عطا الله
تحية طيبة


قرأتها كثيرا ......... القصيدة........ لك كل المدائح السرمدية  ودمت بنجاح

هبة هاني

14
أدب / رد: شوق روحي إليك َ يصبو
« في: 03:00 20/01/2012  »
عيد سعيد وسنة سعيد
ارنم معك لطفل المغارة وارجو اليك كل خير ونجاح

هبة هاني

15
كل احلامنا حبلى بالطفولة

الرائعة مانيا اسجل اعجابي واحييك بود واحيي ساري
دمت بالق

هبة هاني

16
الرائعة جوانا
الى الامام حبيبتي فقرأة لك تعني عافية الشعر النسائي العراقي
اتمنى لك من كل قلبي كل ابداع والق
هبة هاني

17
الرائعة انهاء
مشتاقة لك جدا .. امر على قصائدك دائما وان بصمت اعذري انشغالي
اعجبني هذا الهذيان مبدعة انت
أيها المبتلي بثقل المارين
ألا تتعافى
ألا تتحد بي
فالذكريات تأكل فيَّ اليقين
وترديني كومة من الشكوك

تحياتي
هبة هاني

18
إنكَ خارجَ دائرةِ عشقي منذ زمنٍ
وإني امرأة لا تجيد العَفْوَ
ولا الحبَ
حين تملكُ الخَيار     


تفننت في رسم مشاعر المراة ونجحت من دون ادنى شك
اسجل اعجابي وتحيتي
هبة هاني

19
الاستاذ عصام المالح
تحية طيبة
اشكر اهتمامك بالقصيدة واهتمامك بقراءة اخبار الوطن ... كن بخير والف تحية
+++++++++++++++++++++++++
الصديقة هدار
اشتقت لك ولوجودك المعطر بكل انواع الزهور
اشكرمرورك الجميل وليس لي اكثر من ورد وكلمة شكر .. محبة

20
الاستاذ اسحق اسحق
تحية عراقية.. ارجو انك بخير واشكر تعليقك الطيب .. لست انا من يبكي العراق بل العراقين كلهم.. يحاولون بناء وطن فقدوه غصبا
شكرا لحضورك وباقة فل
++++++++++++++++++++++++++++
العم العزيز ابو ايفان.. عام سعيد شكرا لاهتمامك المتواصل.. اتامل معك ان تعود البسمة الى وجوهنا ونعود الى عراقنا مع اولادنا الذين ولدوا في غربتهم.. اشكرك شكرا جزيلا والف تحية للعائلة
++++++++++++++++++++++++++++++
الاخ س السندي
تحية طيبة
اثرت الشجون انت كذلك شكرا للابيات الجميلة التي زينت بها واحتي وباقة فل
+++++++++++++++++++++++++++
الاستاذ نزار
تحية طيبة
العراق ليس خرابا والغربة ليست كذلك
والعيش في الخيال امر لا محال منه مع واقع مرير ذكرته انت
للغربة معايير........ اتفق معك .........فهلا اتفقت معي في معاييري
اشكر وجودك..... وارجو ان اكون عند حسن الظن
باقة فل
+++++++++++++++++++++++++++++++++
الاستاذ نبيل دامان
تحية كبيرة
بداية ارجو اني كتبت اسمك بشكله الصحيح واعتذر لو كنت مخطئة
اشكر بكل الود هذه اللوحة من الامل والطيبة التي رسمتها هنا ..... اسعدت بوجودك وبتعرفي اليك .. كن بخير دائما وباقة فل
++++++++++++++++++++++++++

21
الاخ وسام الخابوري ...
تحية كبيرة .. مرورك الجميل اعطى للقصيدة هذا الرقي الذي اشرت اليه .. قم بزيارة الى الكاهون.. وهناك ستجد كل ماتحدثت عنه شكرا لاهتمامك المتواصل وباقة فل
++++++++++++++++++++++++++++++++
الاستاذ امير بولص
تحية طيبة... وانا اشتقت ايضا لهذا الوجود الجميل في هذه الزاوية الرائعة.. اعذر غيابي وانشغالي ... ردك ليس قاسيا بل حياتنا وغربتنا .. سان دييغو مدينة جميلة والوجود العراقي فيها جميل كذلك .. اشكر مداخلتك الطيبة وباقة فل
++++++++++++++++++++++++++++++++++
الاستاذ افرام البهرو
تحية طيبة..... شكرا لمرورك الكبير هنا ولعباراتك الكبيرة ... ارجو ان اكون عند حسن ظنك كل مرة وسلام الى العراق من بصرته حتى زاخو والف تحية لشخصك الطيب
++++++++++++++++++++++++++++++++
الاخ فارس خليل
تحية طيبة.. اعتذر منك ومن كل عين بكت في غربتها.... لنا امل ورجاء بوطن سالم نعود لاحضانه...... شكرا لمرورك الكريم وكل عام وانت بخير وعافية والف تحية
+++++++++++++++++++++++++++++
الاستاذ امير يوسف
تحية كبيرة........ شكرا لوجودك المبهج بهذه القصيدة الرائعة اسعدتني وفرصة سعيدة .. اردد معك من حقنا ان نحلم
+++++++++++++++++++++++++++++++

22
*سان دييغو

أيتها المدينة الودية
كوني حنونة
بنهارك الدافئ
وليلك المضئ الصاخب
نامي قريرة
بعيون اللاجئين الحزينة
دموع تعانق المحيط
أعمق من عمقه حيث الحنين
قلوب تنفست ..... فاختنقت بأوكسجين الغربة
شفاه تسأل برجفة
أبعد من المحيط .. آما زال العراق شريان ينبض أم قطعوه؟
مساكين نحن العراقيين
نجر خيوط حضارتنا أينما رحلنا
شاي مهيل وسمك مسكوف
أو عصير زبيب
حقيبة الاسواق المركزية هويتنا التعريفية
وطوابير الكرين كارت جلً طموحنا
مساكين
نعيش في بلاد العم سام
ونحلم بعصرونية الحديقة
وثرثرة الحي بعيد آذان المساء
مساكين نحن العراقيين
نسرق خبرنا هنا وهناك
لنعود يوماً الى ابو نؤاس
مساكين مساكين
تطفو أحلامنا على بحور النفط
ونصلي
ونصوم
ونصارع
ونصابر
وبلمسة سياسية
نغرق في اليأس
سان دييغو
إدركينا
إعلمي ما فينا
أولاً وقبل كل شئ
أجبرونا على اخذ إجازة مفتوحة من الوطن
لنريح ونستريح
أبلغونا أن كل الابواب تأتي منها الريح
صلبوا أعناق أمالنا كما المسيح
لسنا ندري
الى متى
ربما
حتى المهدي المنتظر
ثانياً
علمونا الحب في الفروض المدرسية
حشروا الصدق كما الرياضيات
اغتالوا افكارنا الصبية
بوحوش بربرية
زوروا التاريخ
ابدلوا الجغرافية
يااااااااااه مرات ومرات
جعلونا نرسم الوطن دبابة وتراب
وشمس خجولة ترتعب خلف الحجاب
لبسوا الدين عباءة
طعنوا لغة الضاد بشعارات غبية
ثالثاً جداً مهمة
هل تعلمين
كل العراقيين فيك
متعلمين
لكنهم في كل السبورات لم يقرأوا كلمة امل
هل تعرفين
أجبروا قيس على خنق ليلى العامرية
ليس موتاً
بل قتلاً على الهوية
فأرحمي عزيز قوم ذل
رابعاً أيضاً مهمة
هل تدركين
كان فطورنا سيارة مفخخة
والغداء كان ضيفا كالصيام
وهالليلويا ان جاء العشاء
ظلاً ثقيلاً لجدران الفقراء
خامساً يا ما ويا ما
لقنونا
لما كنا صغار
انشودة الابطال
عاد ابي عاد ابي
من جبهة القتال
عاد........ لكي يموت في غربته
سادساً ياجميلة
كم بكينا في الصباح وفي المساء
فاعذرينا ان اردنا منك وفيك
و
ط
ن
فهناك ابعد من المحيط
يتهاوى الوطن
فاشعري
كم يعاني المواطن والوطن
سابعاً
هل تعرفين المعتصم
طيب
وهارون الرشيد
ولاحتى حكايات الف انفجار وانفجار
ولا يوما نظرت مندلي
او حلبجة
ولازرت شباك العباس
ولا مر بسمعك شعر الناصرية
ولا احمد مطر
ياه
ولا زرت الرمادي
ولا نينوى
ولاحتى كربلاء
سان دييغو اين انت من بلادي
وفؤادي
اين فيك حاتم الطائي؟
ثامناً الان وقبل فوات الاوان
احفري شيئاً للزمن
عثمان لم تلتقيه
ولكن
اكتبي انه مات غريقاً
حاول ان ينقذ وطن
وعلي
الحارس
حضن بدلاً عن عروسه انتحارياً
حاول ان يحمي وطن
وزياد وزينب وازاد وحنا ومريم وزينة واحمد ونسرين وسمر
وعمر
وكل اسماء الوطن
كل امال الوطن
كل اطفال الوطن
تاسعاً انت لاتفقهين العربية
ولكن
هل سمعت الساهر كيف غنى عن بغداد
لاتقولي لي كلا أو نعم
هذا فنان الوطن
ولا نظرت حرية سليم
هناك.. معلقة كما أفراح الوطن
عاشراً لي رجاء
لاتسخري من قصيدتي
لاتنددي من صمتي أمام سحرك
انا لست عمياء
انا فقط منشغلة بسماع أخبار الوطن
زرتك مرة وبقيت عالقة في فمي خبزة شعير
أ تسمحين لي ان ازورك كلما اشتقت لخبز الوطن  
من حضارة بابل جاء السومريون
 لتكوني وطن
سان دييغو سان دييغو
وطني احلى وطن
وطني
كان
احلى وطن
باكوا افراحه أمس واليوم وغداً

هبة هاني


*سان دييغو احدى مقاطعات ولاية كاليفورنيا الاميركية وشهدت في السنوات الاخيرة هجرة متزايدة للعراقيين
وهناك بنوا محالهم ومطاعهم ومقاهيهم ونواديهم وكنائسهم وجوامعهم

23
الاخت العزيزة انهاء

"انا هو القيامة والحق والحياة......من امن بي وان مات فسيحيا "
بأسف بالغ تلقينا نبأ وفاة والدكم اقدم لك وللعائة التعازي الحارة والله يجعلها خاتمة الاحزان

هبة هاني

24
د. سمير جونا الجزيل الاحترام
تحية طيبة وباقة ورد
اسعدت كثيرا بالتكريم الذي تستحقه
جزاك الله كل خير لما تقدمه من خدمة علمية وانسانية
تمنياتي بمزيد من التالق والتوفيق
هبة هاني

25
أدب / رد: ترابيات
« في: 02:07 30/06/2011  »
الاستاذ امير المحترم
القصيدة رائعة احييك عليها
لعلها اروع ماكتبت
تحياتي والى مزيد من التالق
هبة هاني

26
الف الف مبروك ايتها الرائعة والمبدعة هناء شوقي
فرحت كثيرا واتمنى قراءته حقا
ارجو لك مزيد من التالق
وللمبدعة غادة الكثير من النجاح ايضا
هبة هاني

27

موسم الفراولة


هبة هاني

الافق جميل حقاً
 رغم البعد
وأنا أحبك حتى الان
بكل الغموض
هناك, حيثما ولدت ...
إنه الشهر الثالث من العام
زمن الانكسارات الصغيرة والمطر الغزيز
موسم الحصاد
ولكن ...
ليس ثمة معنى عميق لموعد حب في أول ساعة الفجر والنهار يطول
 تمضي الدقائق...
تدق الذكريات باب الحسرة
دقة دقة
أسخر ... لا أبالي بالقاف
أو بالقدر
وجهك لايستكين داخل أوراق الروزنامة
يتراقص لما تغني الجروح
دمعة ... دمعتين
مرة ... في عيد ميلاده .. الحزن
قلت لن أذكرك ولن أشتري هدية
وتخيل حجم الالم ....
نسيت أن أنساك
الفراولة ثمار لذيذة لكنها لاتكفي للصيف
مثلما الطفولة وأحلامها ومابينهما من سنين طردية
حيث نكبر ... نحن
تصغر ... هي
وأنا .. يا لسعادتي
"في الحلم طيبت خاطري بحبة صغيرة"
أتذكر ؟؟
عامك الثلاثون ...
كم كان الحوار رقيقاَ
والزرع ... غطى المروج كل شهور السنة
إنما اليوم أراك بعيداً
الشمس حينما تغفو تقترب من المحيط
فأحاول أن أكتشف أي غيمة تشبهك
أو أقدر كم هو حجم الحنين بيني وبين مخيلتك
وأنت مازلت تعيش في غرفتي
اشياؤك الانيقة ... ساعتك... خاتمك.. نقالك ... ولا صلة ولا موصول
ما تلبث أن تطل عند نومي.. تحدق من خارج القصيدة
 تمرر أصابعك فوق صوري
تراقب تعابير وجهي وتتكهن
ثم تعد ....
تطرح ما مر وتجمع ما تبقى
يا حبيبي لا ربح جنينا
وسط الخيرات أيدينا فارغة
والحب أسطورة عتيقة تتجدد كلما ماتت
لا فائدة ....
نحن ضحية..
ضحية جيل يعشق الرحيل
وبلد أحمر يلفظ أنفس أبنائه ليكتب الشعر



28
نتقدم بالتعازي الحارة لهذا المصاب الاليم للعائلة الكريمة
 ونرجو من الله ان يكون مثواهم الجنة
ويلهم الاهل الصبر

نجدت حداد والعائلة

29
أدب / رد: حب يزهو بالنصر
« في: 21:56 21/01/2011  »
الاخ زين
شكرا لوجودك اسعدني ان انشد معك هذه الاغنية
عذرا لتاخري الرد تحية كبيرة
هبة هاني

30
أدب / رد: حب يزهو بالنصر
« في: 21:53 21/01/2011  »
وردة الحب الجميلة

شكرا لانك تواصلين القراءة حقيقة اتشرف بك كثيرا واسعد بوجودك
سلام للعائلة
عذرا لتاخري الرد تحية كبيرة
هبة هاني

31
أدب / رد: حب يزهو بالنصر
« في: 21:51 21/01/2011  »
الاخ ميخائيل

اشعر بالخجل من كلامك الجميل ولا اجد في قاموسي سوى كلمة شكر وتقدير وباقة ورد
عذرا لتاخري الرد تحية كبيرة
هبة هاني

32
أدب / رد: حب يزهو بالنصر
« في: 21:50 21/01/2011  »
الحبيبة هدار
انا ايضا افتقد وجودك المنير الجميل والغالي في قلبي
شكرا لما قلت كل مرة تكونين احلى
عذرا لتاخري الرد تحية كبيرة
هبة هاني

33
أدب / رد: حب يزهو بالنصر
« في: 21:48 21/01/2011  »
الاخ عصام البوتاني

اشكرك مرورك الجميل وكلامك الاجمل ارجو ان اكون عند حسن الظن
عذرا لتاخري الرد تحية كبيرة
هبة هاني

34
أدب / رد: حب يزهو بالنصر
« في: 21:46 21/01/2011  »
حبيبتي سيمار

اشتاق لك كثيرا
كلامك رائع وحق الشعر كانه ماء منعش اشربه في تموز
عذرا لتاخري الرد تحية كبيرة
هبة هاني

35
أدب / رد: حب يزهو بالنصر
« في: 21:44 21/01/2011  »
الاستاذ امير بولص
ذروة الابداع هو مرورك الدائم على قصائدي
عذرا لتاخري الرد تحية كبيرة
هبة هاني

36
أدب / رد: حب يزهو بالنصر
« في: 21:41 21/01/2011  »
الاخ نديم الفراتي
اشكر مرورك الدائم على قصائدي اتشرف بوجودك
عذرا لتاخري الرد تحية كبيرة
هبة هاني

37
همزة حب

-1-
همزة
طرقت بابي قبل قليل
تائهة منذ قرون
طلبت مني ضمة حب
ورفضت
فجلست على الكرسي تترجى الوصل
 
-2-
لما أنجبت بنات أفكاري
تمنيت لو أزوجهن الى الكواكب الاثني عشر
لتغدو النجوم أحفادي
وظننت أني أوزع الحب ياسمين
وأغير وجه العالم
ووجه القمر
لكن بعض الظن حلم...
الاحلام لا تحلق في السماء
هي مثل العصافير الميتة
أوتلك المهاجرة في موسم البرد
قد تعود أو تغترب
سيما لو سرقوا أعشاشها

-3-
رجوت اللغة أن أرمم قلبي وقلوب أخرى
فتعثرت بالف لغم
وظللت متهمة
تطاردني حروف أسمك الاربعة
ونقاطته الاربعة
وأنت تاء ساكنة لاتطلق النار على قلقي ولاتطلق سراحي

-4-
لما تضيق العبارة
ويضيق صبري
أرسمك
وأنا لا أجيد الرسم
لكن أليس ممكناً لو يختزل المطر بنقطة ؟!

-5-
أنا امرأة أقرأ التاريخ كل يوم
ولا أدع الماضي يمر
أود أن استعيد أمجادي
أنا ماكنت أريد الكثير
ماكنت أريد أكثر
مما تريد أي امرأة
من حبيبها
ما تريد من الرجل
إلا ان يكون رجلاً
رجلا

-6-
لست أنشد أي جائزة
كل الجوائز مشكوك فيها
أكتب لتقرأ
يقينك باني أحبك جائزتي الكبرى

-7-
تورطت في الشعر
وفيك
لاتطالبني بقصيدة
أطلب الشعر من أهله
أنا لا أكتب الشعر
هو الذي يكتبني
 

هبة هاني
[/size]

38
أدب / حب يزهو بالنصر
« في: 12:25 21/08/2010  »


حب يزهو بالنصر

هبة هاني


الى الحزن الجميل أهدي هذه المحاولة


أحاول أن أعرف الحب
أتحدث بالنيابة عنه
أكتب أليه بلا لوعة شهيقاً وزفيراً
أنقده يقظة ربيعية برائحة زهر البرتقال
أسعى للاعلان عن رواية جديدة
لايموت فيها قيس
ولاتتزوج ليلى من قصيدة
وأدرك إن مصيرها الركود
فلا قراء للوهم...
أياماً
أخرج مني
لاسيما حين تحتلني عناكب الملل
 أتمشى خارج لقبي
اقرأ جبران
أو
أهرول لاستعيد رشاقة قلبي
أقفز فوق كونكريتات الحرب
ولو تعبت أغلق نقالي
و أغط في النوم
الى أن يهز كتفي جنون جديد
أتحمس له كثيراً
وما ألبث أن أسقط في شريعة الغاب
وتسقط بابل
ويغدو الحب
قميصاً مرمياً في الخزانة
لايلبسه أحد
هكذا ياحبيبي أصبح الحال
هذا مايحدث تماماً لما تغيب اللهفة
وتذاع لحظاتنا في نشرات الاخبار
ترى ماذا سنورث أحفادنا أذا ما أستنزف الكرخ كل دمعنا
تؤرقني تساؤلات عقيمة
"محتمل أن يجد العلماء حلاً"
أجل
عادةً
ما نحمل الحب فوق طاقته
نطلب اليه المستحيل
والممنوع
واللامألوف
دون أن نروضه
وهو ... أي الحب
كائن رقيق لاينتمي لفصيلتنا
ولايريد
هو ورقة بيضاء غارقة في مطر الحضارة
وأنا مثله
طفلة أهرب اليك كلما حل المطر
لحظة ... ستذكرني بالمعطف الازرق
ذلك الذي غزلته قبل الشتاء مؤونةً لو افترقنا مجبرين أو بإرادتنا
بخيوط حنانك
التي تبعثها مرة في الهاتف
وأخرى في الماسنجر
وثالثة في البريد المستعجل جداً جداً
مثل اي عاشق يطارد شوارع عمره باحثاً عن حب منتصر
مؤكد أننا غير منصفين
ولم يمر العدل على مائدتنا
وخير دليل
أننا عبثاً لانعتذر للزهور لو حرمناها من شذاها
قصدنا .... نسعد من نحب
والسعادة وهم
وقلنا قبل قليل
لاقراء للوهم
وأنا ياحبيبي البعيد
قد لا أكون بحجم حبك
أو على قياس أحضانك
ولا بقدر خوفك الصادق
أو
صدقك المخيف
ولا بكم براعتك في الغطس
في الماء العكرة
لكني أحاول أمام عينيك أن لا اتلاشى
على الاقل أني أحاول
ماسمعت عن عاشقات رموا بشرف المحاولة وراء ظهورهن خوفاً من الفضيحة
شرف المحاولة يكفي
وشرف أخر حين يستشهد الحب
وتنتصر المسافة
أو هكذا تظن
أنا وأنت درسنا عروقنا وخطوطنا العريضة
وقرأئا مابين السطور
وفحصنا فصيلتي دمنا
وأستنتجنا مبكراً أن "لانهاية سعيدة"
هذا هو العنوان القديم
لم نغيره
لاتسمح قوانين العشيرة
وليس ممكناً أن تعود الشرايين لو تقطعت بين القارات السبع
ياسيدي
 أترضى لو أتغافل بأن لا اتصال جاءني من الرصافة منذ عامين
ولا حتى رسالة عتب
نحن الذين ما دخلنا المعركة لنحارب
وقعنا في قبضة الاسر
وصرنا للحب ضحية
ولاضير طبعا
ولا أعتراض
ولاشكوى سينظر فيها قاضي نزيه
فلسنا أول القرابين
ولا أخرها
نحن مشاهدين
تفرجنا من فتحة باب
كيف أنه حين يموت الحب يزهو بالنصر




39
حبيبتي الجميلة جوانا
شكرا لمرورك الربيعي وتعازيي الحارة
اعذري تاخري الرد
احييك على وجودك الدائم في واحتي
قصائدك رائعة وتنبئ بشاعرة واعدة
ارفعي راسنا هكذا دوما
مودتي ياغالية
هبة هاني

40
أدب / رد: سلامٌ ليَ
« في: 08:32 02/07/2010  »
إذا ما مرَّ قوسُكِ فوق بعضٍ من ضلوعي
على قلبي إذاً أنْ ينثني مُتمايلاً
وكأنَّ كلَّ كيانهِ أمسى شهيقا

الاستاذ فادي سكاف

نص جميل جدا وصور شعرية رائعة
دمت بالق
تقبل مروري
هبة هاني

41
أدب / رد: قصّصْ قَبل النَومْ..
« في: 08:29 02/07/2010  »
ألمبدعة المتالقة جوانا

سمعت صوت المطر رأيته يهطل شممت عطره
شكرا لنصك الثري
شانك اكبر

دمت بالق
هبة هاني

42
د بهنام عطا الله

شكرا لوجودك المنير وكلامك الرائع بروعتك
القصيدة ملك للاستاذ الراحل عامر انشرها اينما تشاء
اطلعت على الرابط شكرا لوفائك وهو امر معروف عنك
تقديري وتعازيي الحارة والف تحية
هبة هاني

43
الاخ البغديدي

شكرا لهذا القمر الذي اضأته هنا
فعلا حين يغيب القمر
تبكيه النجوم مطر

تحيتي
هبة هاني

44
روعة بطرس

شكرا لمرورك المبهج
تحيتي وتعازيي الحارة

هبة هاني

45
الاستاذ نبيل قرياقوس

تحية طيبة
شكرا لهذه الشمعة التي اضأتها هنا بحق الاستاذ عامر
دمت بخير
هبة هاني


46
الاستاذ عامر حداد

اشكر كلماتك الرائعة في صفحتي
اشكر تعازيك الجميلة

تعازي الحارة لك ودمت بخير
هبة هاني

47
الاخ فادي...

شكرا لهذا الشعر الجميل بحق الاستاذ عامر الذي زينت بها صفحتي
تعزية جميلة جدا
تعازيي لك ايضا
هبة هاني

48
ارث ثقيل من الحزن اجل ايتها الحبيبة انهاء
شكرا لوجودك المعزي
تعازيي الحارة

دمت بخير والق
هبة هاني

49
صامتون نحن وكأننا نحلم
فقط دموعنا تصرخ

الاستاذ امير بولص
نصك الجميل الحزين الوفي يقول الكثير في حق الراحل المبدع
تعازيي الحارة ودمت بالق
هبة هاني

50
انا هو القيامة والحق والحياة من امن بي وان مات فسيحيا

تعازيي الحارة لعائلة المبدع عامر رمزي وكل محبيه واقاربه

هبة هاني

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,420277.0.html

51
ايها المبدع المحلق بعيدا
شكرا لهذا الابداع الذي يعزينا لو قليلا برحيلك

هبة هاني

53
حبيبتي غادة

لن تفي حقه هذه القصيدة ولا كل القصائد
انها فقط كما قلت طريقة لفش الخلق .. للتنفيس ... للتنفس ... للحزن
والله لا ادري
ولكني مازلت حزينة رغم هذا

غادة اشعر ايضا بخوف كبير لاننا كلنا في دوامة القمر نسير
تعازيي الحارة
هبة هاني

54
الصديق نديم الفراتي

خاصة لو كان انسانا طيبا وشاعرا مبدعا
ستظل ذكراه وقتا طويلا مادمنا نقرا ابداعاته

تحيتي
هبة هاني

55
الشاعر الرائعة مهند

شكرا لوجودك المعزي في بلاد القمر

اجل ياصديقي المسافة بعيدة لكن الضوء يصل دوما

تحيتي وتعازيي الحارة
هبة هاني

56
irak 4 ever

الموت احق منا ومن الحياة ذاتها

شكرا لوجودك هنا
تحيتي
هبة هاني

57
سيمار الحبيبة

هكذا هو الموت يخطف من يشاء
هكذا هو الموت لايقرا شعرا منشورا على صفحة اولى!

اجل ياصديقتي الحزن شديد والعبارات اشد
ماعسانا ان نفعل الا الحزن اخبريني؟

تحيتي وتعازيي الحارة
هبة هاني

58
الرائعة مانيا

شكرا لوجودك الجميل ولكأس الحزن التي شاركتني اياها هنا

تعازيي الحارة لك ايضا
كوني بخير سأكون ايضا

هبة هاني

59
هدار الرائعة
اشكر وجودك هنا

هذه قصيدة تتغنى بروح الاستاذ عامر
اجل هكذا يتغنى الشعر بالشعراء

دمت صديقتي
هبة هاني

60
ابياتك الرقيقة تعانق الغيوم

دمت بالق استاذ امير والف تحية
هبة هاني

61
الجميلة الرائعة جوانا
شكرا لفيض محبتك
اخجلتني والله
بحبك الكبير وقلبك الكبير
احييك وارجو لك كل تالق

هبة هاني

62
بـلاد القمر


 
(الى روح الاستاذ المبدع عامر رمزي وقفة وفاء ولمسة عزاء)


هبة هاني

 
 
-1-

في بلاد القمر

يرحل المبدعون

واحداً تلو الاخر

بهدوء

على عجل

!!!

من فرط الوجع

 

-2-

في بلاد القمر

حيث ينجب الشهيد يومياً

يتيماً وارملة

ليس ثمة متسع للحزن

او عيناً للبكاء

أو حتى شمعة صلاة

هذا من فرط الوجع



-3-

في بلاد القمر

تنتحر القصيدة

والشجر

واحيانا

الارصفة والمقاهي

ولعب الاطفال

ولارثاء

الفقير لايستطيع شراء ملابس الحداد

كله من فرط الوجع



-4-

في بلاد القمر

حين يسقط القمر

ترتعد السماء برقاً

و

تبكيه النجوم

مطر

مطر

مطر

طبعا من فرط الوجع



-5-

في بلاد القمر

لا تذبل الزهور

بل

تقطع اعناقها

بالسيف

والحجر

دائما من فرط الوجع



-6-

وتهاجر الطيور

بحسب المواسم

وتعود

حيث الدفء تعود

الا

في

بلاد القمر

حيث المتعبون بلا شمس

مؤكد من فرط الوجع
  




63
الصديق ابراهيم الجبوري

شكرا من قلبي لكلماتك التي اعجز عن كتابة رد يليق بها
شكرا لتواصلك الكريم والف تحية

هبة هاني

64
 
موعد غرامي

هبة هاني


تأتي بعدي على موعد الحب مبهماً  
وأنا أجيء قرنفلة مبتهجة تحط على صمتك
 لايغريك عطري...
  فحاسة الشم لديك لاتعمل
  أو تعمل
  في محل آخر
  تدس نظراتك
وبالفراشات تتسلى
 واحدة بفستان أخضر
 ثانية بشعر أسود
 وأخرى بحقيبة وردية
 وأنا غارقة في الجمع والطرح
 أحسب المسافة بين يدك ويدي
 طلبت لي أكثر من عصير
 وأنا كنت عطشى
 طبعاً
 ولكن لإعتراف حفظته جيداً مرأتي
 وأنت ..
كبدوي عتيق ترتشف الشاي بضجيج
بلا سكر
 تماماً كحال اللقاء
 عيناك لاتتحدثان الي وتطلقان رصاصات قد تصيب أو تخيب
وأنا -وكل حواسي وآمالي- وقعت في فخ الكلام
 حاولت أن أتسلق الطبيعة وفشلت
فمحال أن نغطي الشمس بالغربال
 وتحايلت على شرودك ولامفر
 ثمة أسرار عميقة لاتسبر غورها بتأملك
 ولن ترى ببرودك الا الجانب المظلم من القمر
 كنائب الفاعل ترفع ماهو مبني على مستقبل مجهول
وأنا ذلك الفعل الفقير
 لاناقة في الحب له ولاجمل
مرهقة جداً
 أ هكذا هو الملل؟
موعدٌ....
 تقرأ فيه أخر الاخبار الفنية
وأنا
التي
يا ما قرأت شريعة حمورابي
أبحث فيها عنك
أو
عن آي رجل
يعتقد بأن المرأة ليست ملاكاً
ولا شيطاناً
هي ببساطة كائن حي تحركه الرياح فتصير التزوابع
 أو تداعبه الزهور فيجيء الربيع
 رحلت قبلي
 تاركاً
علامة الاستفهام على الطاولة
 وانا أضطررت للذهاب بلا قلبي
 لم اعد بحاجة اليه
ولكني
سأقف على رصيف الحب بإنتظار ما لن يمر صدفة
 لأثبت
 أن الحب يحيا أيضاً في الارض الوعرة
وليس صحيحاً
أنه لابد أن يزهر في مواعيد الغرام

            

65
المدهشة الجميلة سيمار

شكرا لمرورك الرقيق من هنا ولعباراتك التي يغلفها الود والالق

احييك واحيي نبض قلبك الذي سمع هنا

مودتي
هبة هاني

66
الصديق الرائع دجلة ابن الرافدين

شكرا لهذا النهر العذب من الكلمات الذي مر من جغرافية المكان وسقى الحقول على الجانبين

تحيتي
هبة هاني

67
الاستاذ عماد شمايا

روعتك الطيبة هي منهل لي
وكرمك وابداعك قاموس استعين به
شكرا لوجودك الرائع
سلامي وامتناني وباقة فل
هبة هاني

68
الاستاذ نبيل قرياقوس

الرقة والرقي يصلني منك كل مرة باقة فل عطرة بكرمك وطيبتك
شكرا لك ولعباراتك

سلامي
هبة هاني

69
الرائعة هدار هرمز

شكرا لوجودك الذي رسم واحات نبع ماء صافي في جغرافية القصيدة
ماء الود الذي سقى ارق الورد

احييك عبر القارات
والف شكر
هبة هاني

70
د بهنام عطا الله

يشرفني ان اسعدتك القصيدة ويسعدني ان مست فيك شيئا يهمك

شكرا لتكرمك ودخولك واحتي

احييك بقوة
هبة هاني

71
الرقيقة جوانا ابلحد

اسعدت وانا اقرا عباراتك لاسيما ماقلته عن ان القصيدة رطبت دواخلك الجافة
اشكر ماكتبته بحق ينم عن قلم لو اجتهد سيكون له نصيب كبير

تحيتي
هبة هاني

72
الاستاذ امير بولص

شكرا لتحيتك الطيبة التي وصلتني عبر القارات
ووصلني معها ارق العبارات ارجو ان استحقها

تقديري العالي
هبة هاني

73
الاستاذ منير قطا

رائع وجميل كل ما نحته هنا على ارض القصيدة
احييك بقوة وعسى ان اكون عند حسن الظن كل مرة

شكري وامتناني
هبة هاني

74
جغرافية


أعيش في القارة الابعد

حتى أكاد أن أسقط من الكرة الارضية

الوقت هنا دائماً متأخر

أنا أخر إمرأة يصلها الفجر

وأحياناً أعيش ليلتين حتى يأذن القمر للشمس بالفطور

لاوجه للمقارنة

ولاقلب لها كذلك

وحين تتنفس صباحاً دافئاً عبر زجاج النافذة

أجمع أنا بقايا النهار في حقيبة يدي

بيني وبينك ساعات ضائعات

ترى من يتسلى بحزنها حينما أغفو أو أتامل أول حروف أسمك

ومن يداعب النجوم حتى أفيق من الصدمة

ومابين شهور السنة والمسافة

 ثلاث دمعات لا أكثر

واحدة لانك تنسى مع كل صباح وترمي بالليل كطفل يتيم

وأخرى لاني أتذكر أن الخريف البرتقالي سيجئ حتماً بغير ملامح

وثالثة لأن الاماني تتشبث بين التوقيتين الصيفي والشتوي

السنونو أكثر غنى من أصابعي

لانه يعيش حيث الدفء

والجنبد أكثر سعادة من إبتسامتي لان شذاه يعطر كل المروج

أنا لم اعد رسم الخارطة

ولست مؤمنة بأن الارض ستصاب بنيزك مدمر

نحن نصنع تاريخنا

ورغم هذا لست مسؤولة عما يجري

 لم أحدد طريق الرحيل

قبل فوات الاوان

وفوات المكان

مثلما لم أقرر قبلها موعد اللقاء

و لم أخترع عقارب الساعة

وليس لدي علاقة بترسيم كل إنسان حدود حياته

وجهاته الاربع

أنا فقط منذ غيرت تاريخ ميلادي

ومحل إقامتي

وركبت المترو

صار العمر يجري على بساط الريح

ولم تعد لي دهشة

غرقت في الروتين الموسمي

سبات

فحلم

ثم استيقاظ

ووحدة

سافرت كثيراً أبحث عن أمل مرمي هنا وهناك مل منه أصحابه

ولم أجد

وحتى يحين الوقت سأعيش الحلم

غريب هو الوطن حين نحبه عن بعد

ونحنه رغم السنين

ومثله هو الحب

لاقانون يحميه

وليس لديه أرض يسكنها

ولاحتى شهادة ميلاد

يهاجر من قلب لأخر

وهكذا شأنه ابداً

وشأنه شأني



هبة هاني

75
أدب / رد: كوني شهرزادي كل ليلة
« في: 08:10 22/03/2010  »
الاستاذ امير

لحكايات الهوى ايام وايام
كانت وماتزال ترويها شهرزاد

جميلة صورك الشعرية
دمت بالق
هبة هاني

76
الاستاذ حميد

احييك بشدة انت والقصيدة
راجيا لك كل خير وابداع

هبة هاني

77
فانت
يطول عمرك
ولباسُك يقصر ..!!

انهاء يا انهاء
ليس لدي تعليق
بل لدي ولا استطيع ان اكتب
ولو كتبت ياصديقتي اي عبارات ستوفي ابداعك
ماهذا دخيل الله
انت شاعرة الصف الاول واكثر
مودتي
هبة هاني

78
الاستاذ كريم اينا

مابين البزوغ والعتمة تهت انا احاول ان اجمع من كومة المشاعر هنا نورا ونار
اقرا لك للمرة الاولى والاكيد هي ليست الاخيرة

تحيتي
هبة هاني

79
الاستاذ ابدل

لكني غفوت ذات عمر
حالما بغد جديد
و حين استيقظت من كابوسي الثقيل
وجدتك قد استحلت وشما  أصما
 وأغان عقيمة
و قليلا من شعارات جوفاء  .

لنا رجاء رغم الالم
تمنياتي بمزيد من النجاح
هبة هاني

80
الاستاذ المبدع بهنام عطا

قضيت الليلة اعيد قراءة نصك
سأعلق بعد حين
ربما لو افيق من الدهشة
تمنياتي بالتالق المستمر وبانتظار بقية القصيدة

هبة هاني

81
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 09:16 09/03/2010  »
الصديق داني
شكرا لاطلالتك ولروعة عباراتك

تحيتي
هبة هاني

82
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 10:09 16/02/2010  »
الرقيقة جوانا

اعجبني تعليقك
مؤكد لك روح شفافة وموهبة ايضا
اشكر اهتمامك وعباراتك
وارجو لك كل خير وفرح

تحيتي
هبة هاني

83
أدب / رد: وسافر المحامي!
« في: 10:07 16/02/2010  »
الاستاذ مارتين

البقية بحياتك وانشاء الله مكانه الجنة
ولك الصبر والسلوان
احيي ايضا قصيدتك الوفية

تحيتي
هبة هاني

84
الرقيقة جوانا

بمرورك هنا حل الربيع
فشكرا للورد والعصافير ولغة الحب

تحيتي
هبة هاني

85
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 02:37 11/02/2010  »
الرائعة الغالية وفاء

اشتقت اليك فلاتحرميني من طلتك البهية
شكرا لانك تمشيت هنا عن الشاطئ وحفرت اطيب العبارات

مودتي وتحيتي
هبة هاني

86
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 10:25 02/02/2010  »
فانيسيا

اشكرك مرورك المبهج وكلامك الرائع

مودتي
هبة هاني

87
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 10:23 02/02/2010  »
الاخ ليث سمر

اشكر كلامك الكبير والرائع
وارجو ان اكون عند حسن ظنك

تحيتي
هبة هاني

88
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 10:21 02/02/2010  »
حياتو ....
شكرا لعباراتك الرقيقة ووجودك المفرح
ارجو ان اكون عند حسن الظن

تحيتي
هبة هاني

89
الرائعة انهاء

احيي ابداعك النازف من حروف القصيدة
واحيي ايضا فلسفتك الحياتية الشعرية
ودمتي سيدة الحرف العالي

هبة هاني

90
الاستاذ شاكر
رائعة هي القصيدة كروعة قلمك دائما

تقبل مروري
هبة هاني

91
الاستاذ اندروس

احببت ان اسجل حضوري واعجابي بنصك
واحييك على قصصك الانسانية الرائعة والملئية بالحياة

هبة هاني

92
الله يا مانيا صحت الله
رائعة انت كعادتك وملهمة ايضا

انها أزهاري

تنتظرك ..أن تسقيها

أن تقطف  تيجانها

أن تلعب  بها لعبة

تحبني   لا تحبني ؟

وتنسى أننا  اثنان..

درت في فلك هذه العبارات كنجمة حول الشمس
دمتي بالق
هبة هاني

93
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 04:18 22/01/2010  »
الصديق مهند الكانون

شكرا لوجودك المبهج ولكلامك الرائع
بالمقابل كل الق شعري ونجاح ارجوه لك

تحيتي
هبة هاني

94
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 04:17 22/01/2010  »
خيوتا
شكرا لمرورك الرقيق ولهذه السفينة التي ابحرت في المحيط الهادئ

تحيتي
هبة هاني

95
أدب / رد: فوق سطور الوهم
« في: 04:15 22/01/2010  »
حينما يتجرد الحب
من الالم
او
الامل
مايتبقى منه الا الوهم

مرة اخرى قصيدة رائعة
اتمناها لك مرات ومرات
وانت كذلك

هبة هاني

96
دجلة الفراتي

شكرا لوجوك الكريم ولهذه الابيات الرائعة
اسعدني ان اقراها
تحيتي
هبة هاني

97
الاستاذ نبيل قرياقوس
الفخر للقصيدة ولكل من يمر ليصغي لاسرار البحر
واما انا ففخري في هذه المشاعر الطيبة منك ومن الجميع

دمت صديقا
والف تحية
هبة هاني

98
العزيزة لمياء
اشكر ما خطته اناملك هنا في ارض القصيدة
وتقديري لمرورك الرائع

مودتي وصداقتي
هبة هاني

99
الاستاذ عماد

يجئ الليل والنهار
وياتي الحب مثلهما
ومن يذهب يذهب ومن يبقى يبقى
هي لعبة الحياة والقدر

اشكر مرورك الكريم ومساندتك الطيبة وعباراتك الرائعة
واعلم ان وجودك جميل هنا
سلامي الى الاهل وكل عام وانتم بخير وعافية
هبة هاني

100
الصديق روفان


شكرا لمرورك من هنا واهلا وسهلا بك صديقا لي وللقصيدة

الف تحية
هبة هاني

101
همسات عراقية
انا ابحرت بودك الذي فاض هنا ياسمينا وصدقا وصداقة
اشكر مرورك السخي بالروعة وارجو ان اكون دائما كظنك

هبة هاني

102
الصديق الرائع مهند

شكرا لوجودك المفعم بالامل والشعر
واهلا بك في كل مرة تسجل شئيا من روعتك في ارض القصيدة

وكل عام وانت بالف خير
هبة هاني


103
الصديق ضياء

شكرا لفيض عباراتك الكريمة والطيبة ولصداقتك المفعمة بالود والورد

  لو تكلم قد يقول اسرار ولكني لا اظن لان جماله في سره

مودتي
هبة هاني

104
الغالية هدار

   امنيتي ان يستطيع البحر احتواء عشقك وقلقك
                    و شوقك  معا ...
 اشكرك لامنيتك الجميلة وللمستك الشاعرية التي اعتادتها قصائدي
الله لايحرمنا منها وتسلمين على رقتك الطيبة ووجودك المبهج

مودتي
هبة هاني

105

مايميز هذا النص هو الوعي المتسرب من حروفه وايضا شفافيته
كانه فلسفة شعرية لايمل من قراتها

تحيتي لك ورجائي ان تبقي كبيرة
هبة هاني

106
ثمة فراشات بيضاء
مرت في صباحي
لملمتها لعينيه املا
و بضع ورود شائكة
نزعت شوكها
إبعثيها إليه سلاما

انت هي الفراشة البيضاء التي ملات الشعر زنابق نقية كروحك
نص شفاف ورائع
الف تحية
هبة هاني

107
أدب / رد: ( زائــِرة القبـُـر )
« في: 00:31 15/01/2010  »
نص حزين يا راهب الحب
عسى انك بخير
وتزورك الحبيبة ويزورك الحب الان
اعطني كل يوم وردة ولاتضع على قبري باقة ورود

هبة هاني

108
أدب / رد: (( كفــاكِ عــزلة ً ))
« في: 00:29 15/01/2010  »
هو الحب
دائما ومنذ الازل وحتى النهاية يحرك مشاعرنا وحياتنا
شكرا لنصك الشفاف

هبة هاني

109
أدب / رد: مرايا الشك
« في: 00:28 15/01/2010  »
مرايا الشك
نص رائع
كروعة قلمك
كل مرة تدهشنا بقصيدة ومشاعر رائعة

هبة هاني

110
أدب / رد: في غربتي
« في: 00:26 15/01/2010  »
في الغربة
تزيد الهموم والاوهام
شكرا لنص رائع
وارجو انك بخير
هبة هاني

111
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 00:25 15/01/2010  »
شكرا هدار الغالية
لانك كزنبقة بيضاء تغوصين في قصائدي وتنثرين بعدها عطر كلماتك
لك مني الف تحية وشكرا لتواصلك المبهج
هبة هاني

112
العزيزة انهاء

احلى كلام واعمق الافكار منك دوما
في القلب وحده الحب
باقي ويبقى
وليس للرمل مكان
فقط الشعر على شاطئ البحر

عيد سعيد وسنة اسعد
تحيتي
هبة هاني

113
الرائعة غادة

بانتظار الموجة التي ركبناها
في عمق البحر
نكتب الشعر
ونترجى
عيد سعيد وسنة اسعد

مودتي
هبة هاني

114
الصديق زمن
انا اكون بوجودكم الرائع في صفحتي
شكرا لعباراتك الطيبة ولمرورك الجميل

الف تحية
هبة هاني

115
الشاعر الكبير امير

البحر والشعر صديقان صدوقان
لكل منهما معنى في قلبه

شكرا لدعمك المتواصل والف تحية
هبة هاني

116
الصديق البغديدي

اهلا بك في كل مرة تنثر من مودتك احلى الاشعار

شكرا لمديحك عسى ان استحقه

تحيتي
هبة هاني

117
راهب الحب

الله لايحرمني من اطلالتك الرائعة كروعة قلمك
والف شكر لما قلت هنا شرفني التواصل معك

تحيتي
هبة هاني

118
بنت السريان

للبحر اسرار ازلية لن يبوح بها احد
قد نشعرها ونحن ندغدغ امواجه

اشكرك لوجودك
تحيتي
هبة هاني

119
وردة الربيع
شكرا لوجودك المبهج في صفحتي
اسعدتني كلماتك
تحيتي
هبة هاني

120
اجل
هي العيون مراة الروح
وهي مفتاح الحب والشعر ايضا

قصيدة رائعة
دمت رائعا
هبة هاني

121
راقي ورقيق بحر الشوق هنا ولمسة الغزل

دمت متالقا
هبة هاني

122
رائع يا رائعة

لاتتركي الحبة واسقها بماء الحب ودفئيها بنار شعرك
رغم التسعة الي مضت
هناك تسعة ستاتي
وهناك امل
وحبة قد تغدو شجرة مثمرة بالحب والفرح

دائما ترفعينا نحو السماء
هبة هاني

123
راهب الحب

اسعدني بعد 5 اعوام من الوجع
انت تزرع وردة امل
اسقها واعتني بها
عسى ان تثمر سنوات حب وفرح


هبة هاني

124
أدب / رد: مزقت ُ كفناً تَلَبسني
« في: 00:05 19/12/2009  »
دائما تعتلي ارقى الافكار شعرا
فدام الرقي
ودمت شاعرا

هبة هاني

125
الليل والنهار يمران في قلبي كل يوم

الليل يهديني في الحلم أمنية

والنهار يقتلها حتى إشعار أخر





أنت لم تلتق بحبي بعد

نحن - كلانا - على أمل اللقاء

ولم تلمس قلبي لتدرك كم احبك

تنهي الحديث وتمضي وتتركني لموج البحر

يفعل ما يشاء

كما القدر قديماً شاء

انا وأنت لم نولد في ذات المكان

ولم نسكن في مدينة الحب

بل عشت انا في تموز الخوف يداً تلوح بالوداع

وترعرت انت في بلدة مجنونة بالبرد

يتساقط الحب من الشرفات

وردة

وقبلة

وأحلام بريئة

كل من أبصرني يفطن كم أحبك

رغم اني لم امشِ حاملة صورتك

بيد انهم بلا شك رأوا ملامحك في وجهي

اليوم اهديتك روحي وردة بيضاء قطفتها خفية من بستان عمري

حتى لا اتهم بقتل الفل

والبارحة كتبت اسمك قصيدة وتسلل الفضوليون والمعجبون والمتسكعون

على رصيفها ومزقوها لانهم لايؤمنون بأنثى ماتت يوما وأحياها الحب

وغدا متى سيجئ

متى سالتقيك ويستلقي الزمن الواقف

متى سأقرا الفرح فلقد تعبت من صدى الحنين

ومن هجاء كلمة حبيبي

ومن إستجداء النوم

بين موج البعد ورياح الحب

انا المرهقة التي بكت شوقا حتى ثملت من البكاء

بعدما غرقت في بحرك وصارت موجة

انا التي ماصرت اعلم من اكون

انا السكون قبل هواك

ثم ابصرت عيناك

وصرت الجنون

انا بلبل يدندن لحن الصبر ترقبا لدفئك

ان عاش حتى مجيئك خمد جراحاته

وان مات قبل اللقاء إدفنه بهدوء

انا الثلاثة معا

العشق والقلق والشوق

انا احبك كحب الموج لماء البحر

بوعد ان اعانق الارض

انا اريدك وانت لاتعرف كم اريدك

وكيف ستشعر وانت بعيد

وكيف ساقول انا اذا لم تات

ومتى ستاتي لكي اقول وتعرف

اه

هذا هو موج البحر


هبة هاني

126
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 23:56 18/12/2009  »
وردة الربيع

يكفي اسمك على ارض المحيط الهادئ
ليزرع البهجة والامل
شكرا للورد والود
الف تحية
هبة هاني

127
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 08:11 04/12/2009  »
الصديق سالم عقراوي

شكرا لباقة الامل التي زرعتها ودا ووردا على ارض المحيط  الهادئ
وما اعظم الحب وما اصغر المحيط

تحيتي
هبة هاني

128
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 08:10 04/12/2009  »
الاخ البغديدي

احيي كلامك الشاعري الرقيق
واشكر وجودك الدائم
نسمة رقيقة وباقة ورد من ارض المحيط

تحيتي
هبة هاني

129
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 08:08 04/12/2009  »
الاخ منير قطا

تحية طيبة
وانا كنت ارد على استفسارك وعتبك
ولايوجد اي شئ من ناحيتي
وارجو انك رضيت بردي
الف تحية وباقة فل

130
الاخ العزيز كيوان

اشكر كلامك الكبير كقلبك العراقي الكبير
وارجو اني استحقه
تقديري العالي واحترامي
والف تحية
هبة هاني

131
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 03:26 21/11/2009  »
الاستاذ والاخ والصديق منير قطا
تحية خالصة

لا ادري لما افترضت اني لن ارد على تعليقك الرائع هنا
اعذر تاخري وانشغالي بعض الوقت
لكني كنت سارد في نهاية الامر
لم يحدث الا ان رديت على جميع التعليقات وجميع القراء والاصدقاء
ولن يحدث مطلقا مهما تاخرت عدم ردي او تجاهلي
اقدر كل من يخط كلمة ود في واحتي
فشكرا للود الذي نثرته في ارض المحيط الهادئ
ولك مني باقة ورد عسى ان تمسح بها غبار عتبك

تحيتي
هبة هاني

132
الاستاذ ماجد ايليا
اشكر حضورك الرائع
وتحية شوق لشخصك الكريم

تقديري العالي
هبة هاني

133
الرائع روحا وشعرا استاذ امير


مع العاصفة رحلت مشاعرنا واستقرت عند سفح ابداعك قصيدة

تحيتي
هبة هاني

134
الله يا رائعة

اسعدني ان انشد معك ترنيمة الروح
لك مني احلى باقة ورد واجمل ود

هبة هاني

135
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 02:00 20/11/2009  »
همسة حب
شكرا لنسمة رقيقة هبت مع وجودك هنا على ارض المحيط الهادئ

مودتي يا رائعة
هبة هاني

136
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 05:31 12/11/2009  »
الصديق الشاعر ضياء

قلبك الكبير بكبر المحيط هو من خط عبارات الود بحقي وحق القصيدة
اشكرك شكرا بالغا وتمنياتي لك بالنجاح

هبة هاني

137
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 05:24 12/11/2009  »
الاستاذ امير بولص

تخجلني بتواصلك الكريم
وتسعدني بورود الشعر التي تزرعها هنا

شكر كبير والف تحية
هبة هاني

138
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 05:22 12/11/2009  »
الرائعة غادة

اشكرك من صميم قلبي على ماقلته بحقي
وارجو لك محيطا هادئا ومنعشا ومفرحا

ودمت مبدعة الشعر العالي
هبة هاني

139
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 05:20 12/11/2009  »
الصديق راهب الحب

اسعد واتشرف بوجودك المتواصل
تحية لك عبر المحيط
وشكرا للنسمة الطيبة التي هبت بكلماتك

هبة هاني

140
أدب / رد: دعوة للمحيط الهادئ
« في: 05:19 12/11/2009  »
الصديقة روز ماري
اهلا بك هنا وشكرا على كلماتك الرقيقة التي زرعتها على شاطئ القصيدة

تحيتي
هبة هاني

141
الاستاذ الكبير بهنام عطا الله

اهلا بك بمرورك الكريم والعزيز على قلبي
اشكر كل ما قلته هنا وهو قلادة ازين بها عنقي وافخر بها واتفاخر

احييك بمودة
هبة هاني

142
أدب / دعوة للمحيط الهادئ
« في: 07:20 06/11/2009  »
   
دعوة للمحيط الهادئ

هبة هاني



كم مرة أخبرتك بأني لا أجيد السباحة

وأكدت مراراً حتى مللت

"لا أحب ان أجيدها"

لا أحبذ خوض معركة خاسرة مع المحيط

وكل اهتمامي ان أعد النجوم وأنا ارقب أفقه وظلك

جلَ هوايتي أن اسمع ضجيج هديره وشهيقك

أكره أنا المحيط فأعذرني

أعذرني

عن قبول دعوتك الساحرة كابتسامتك

والغامضة كلون عينيك

يزعجني الغوص في عمق الماء

وعمق الكلمات

وعمق الحب

يرهبني صوت الغموض

وأخشى من البلل

أصاب بعدوى البرد

وأرتعب من كل ما هو مجهول لتاريخي

ولم أنم طيلة حياتي في غرفة مظلمة

 فلن أجرب حظي

وأسبح وحدك

ودعني على الشاطئ أتنفس شمساً وتراب

ثم أبني قصراً رملياً لكي يبتلعه الماء

أو يهدمه الحب

لست أبالي

هذا أفضل الف مرة من أن أسبح معك

 فأموت غرقاً

أو

 أرقاً

الحب بالنسبة الي تجربة صغيرة

أو قصيدة أكتبها ثم أهم بكتابة أخرى

 أو نزهة قصيرة على شاطئ مكتظ بالأطفال والسمك المشوي

وللشاطئ حدود لا يصح اجتيازها تحسباً لتسونامي أخر

لما لا نصطاد مثلاً سمكة

أو

 أملاً

لما لا نغوص في الحديث كببغاوين عن هذا وذاك كحال البشر

لما لا تكف عن اغرائي بقصيدة سهرت ليلك تحفظها- تصف مفاتني –

أنساها انا بسرعة البرق عند سطوع قوس قزح



لن اسبح معك ضد التيار ولن أقبل بموج يرفعني وأخر يرميني

ومنذ زمان بعيد مضت فرصتي للتعلم

فلا تثرثر عن دروس الانقاذ

مات منقذي أكثر من مرة وهو يحاول أن يشرح لي العوم

لا يغرك "الهادئ"

كم من هدوء سبق العاصفة

وكم من عاصفة

أجهضت بنات أحلام

وزهور عذراء

واساور - وان كانت مزيفة

ووعوداً حمراء

أنت تحتاج مدأ كي تغدو جزراً

وأنا لست تيار أو اعصار بل نسمة منسية في أخبار الطقس

فلاتدعي الامان

وخذ تاجي المخلوع عند أقدام دعوتك

وتفهم اسفي

فقبلك

لبيت كل الدعوات

وغرقت لاني تعلقت بقشة

وتناسيت انها ذات القشة التي قصمت ظهر قلبي

ونجوت في الرمق الاخير بقبلة اصطناعية

وبأنعاش في قلبي

لا أدعي أني امراءة قوية أو أنثى ساحرة

وان كنت لا تستطيع أن تكبح نداء المحيط خذ امرأة أخرى

لن أغار

زمن الغيرة فاتني قطاره

خذ امرأة أخرى

واتركني أتسلى بعزلة أو أدعي اني أقرأ كتاب

أوهكذا ببساطة دعني أجمع الصدفات كطفلة

أنا شاعرة

والشاعر يولد كبيراً ويموت طفلاً

وأما المحيط فيولد من رحم الفؤاد

ويموت دمعة

فدمعة

فدمعة

     

143
احيي ابداعك النازف وفاءا وياسمين
وارجو لك مزيد من الابداع استاذنا الكبير

تحيتي
هبة هاني

144
كبير انت بشعرك وسامي انت بمشاعرك
اعجابي اسجله هنا ايضا وارجو لك مزيد من الالق

هبة هاني

145
الله الله الله
كم انت مبدع عيني عليك باردة استاذنا الكبير

ارجو لك مزيد من النجاح
تحيتي
هبة هاني

146
الرائعة سندس النجار

قصيدتك حلقت بمشاعرنا عاليا
هي مبدعة بكل حرف فيها
اعجابي اسجله هنا
مودتي
هبة هاني

147
احيي قصيدتك المبدعة وارجو لك مزيد من التالق

هبة هاني

148
أدب / رد: أحمليني يا أكف الغيوم
« في: 04:54 04/11/2009  »
الاستاذ الكبير امير

دائما تعتلي الغيوم بقصائدك المبدعة وتجعلنا نحلق معك حتى السحاب

دمت مبدعا
هبة هاني

149
أدب / رد: و اكتملت الذبيحة
« في: 04:50 04/11/2009  »
ياه ياغادتي

ما هذا المشهد الرائع
اهو شعر ام اكثر ام ابلغ ام اعمق
احيي ابداعك النازف ياسمين وصدق

هبة هاني

150
أدب / رد: مهلاً
« في: 04:47 04/11/2009  »
الكبير شعرا فادي

مشاعرك المتيمة بالحب التي رسمتها هنا وصلنا منها بريق الحب ودفئه
دمت شاعرا جدا

هبة هاني

151
أدب / رد: "عيناها "
« في: 04:44 04/11/2009  »
الرائعة دينا

احيي فيك كل هذه الرقة وكل هذا الرقي
وارجو لك مزيد من التالق شعرا

تحيتي
هبة هاني

152
الجدران مهما كانت ألوانها حية
ومهما تزينت باللوحات الجميلة
ستظل صماء
لن تالف الكائنات الحية
وخير مافيها
نوافذها والأبواب

احييك استاذنا الكبيرة مزجت الشعر بالفلسفة والرقة بالرقي
نقرا لنفكر ثم نعود لنقرا ماذا اقول اكثر اخذتنا نحو البعيد او نحو انفسنا

دمت كبيرا
هبة هاني

153
رائعتي انهاء
صورة شعرية عميقة وصادقة وواقعية

دمتي مبدعة

هبة هاني

154
وللقصيدة بقية استاذنا المبدع وللحزن تواصل مع الزمن
مادام هناك نهار جديد سنسمع بكاء زغاريد النساء وضجيج صبر الرجال

حلقت عاليا هنا دمت كبيرا
هبة هاني

155
أدب / رد: تعلمت من حياتي 000
« في: 07:42 20/10/2009  »
شكرا لبوحك الشفاف ولمشاعرك الصادقة

الف تحية
هبة هاني

156
الحب لايموت لكنه يدفن حيا

الف تحية وود لك وللقصيدة
هبة هاني

157
رفقا بقلب عاشق يا راهب الحب

صرختك وصلنا منها شوق وحنين وحب لاحدود له

دمت راهبا للحب
هبة هاني

158
الكبير سامي العامري

اعشق اعشق ودع الدانوب يدون لنا احلى قصائد

دام قلبك العاشق ودمت في القمة
هبة هاني

159
ذنبك ان تحمل الحزن لانك في الشرق ولدت وطنا فقد التاريخ

فأما أن تذوبي في فناجين مساءاتي
أو تكوني دمعة فوق خدي
وبريقا في عيوني

رائع هو الحب بوجعه قبل فرحه

تحياتي
هبة هاني

160
الرائعة قلبا دينا
امطرتني بوابل من الحب والود والصداقة والمدح والحزن الجميل
عسى ان استحق كل ماقلت وعسى ان يكون قلبك ويبقى بارباعه الاربعة طيبا جميلا ومنتشيا

محبتي
هبة هاني

161
أدب / رد: مواسم ونزيف...
« في: 07:46 16/10/2009  »
أطفو على سطح الغربة
ليحملني الخريف في زورق صغير
إلى جزره الصفراء
وتلثم رياح الشوق جراحاتي من جديد..

يااااااااااااااااه قلت ما نقول مع انفسنا كل يوم واجدت بكلمات صغيرة روعة التعبير
دمت متالقا
هبة هاني

162
هاربة من كف غزال نحو كل هذا الخيال
من الصعب ان اكتب تعليق على كل هذا الابداع المتساقط
راحا ً من راح وحطبا في أقداح وهذيان النشوةٍ بوشاح

دمت كبيرة
هبة هاني


163

ورثنا
ان نلملم ريشاتنا
ونطبق على خواصرنا
حلم الحرية
فقد تجذرت
في القش اقدامنا
ومستحيل
ان تصبو الى السماء
عيوننا..

الله يارائعة الاحساس يامبدعة الصور
كم انت نادرة في صورك الشعرية، هل تعرفين انك تغيرين فينا الكثير

احييك على الحلم الذي لبسني وانا اعيد القراءة رغم التوجع
هبة هاني

164
الكبيرة مقاما ومحبة عندي مانيا
اهديك قصيدتي شوق لان قصائدي اشتاقت لوجودك المبهج
اشكرك من صميم قلبي والف تحية

هبة هاني

165
الاستاذ اندروس هرمز

فخاب  ظنه ، وطاش سهمه عندما لاحظ بأن الحضور أقتصر على بعض من منظمي الأمسية فقط ، فألغيت بناء على طلبه ، على أن تقام في وقت لاحق ، وفضّل أن يذيلها بحفل زفاف أخته المزمع إقامته في الصيف القادم .
كم هي مؤلمة هذه الاسطر حين يخيب الظن فنضطر لنجمل الحقيقة علنا نجد من يسمعنا

واقعي وشفاف ومباشر كعادتك
تقبل مروري وتقديري
هبة هاني

166
دائما تجعلنا ننظر للحب من زاوية جديدة

رائعة هي مشاعرك الصادقة ورائع هو الحب المتساقط من احرف القصيدة

هبة هاني

167
الاستاذ منير قطا

                       الحب هو من الله
جميل ما كتب في ارض قصيدتي
اشكر وجودك الطيب واشكر كلامك الرائع
وتقبل مني ارق التحايا وتقديري العالي لمرورك

هبة هاني

168
الاستاذ نبيل قرياقوس

تحية عراقية خالصة ارجو ان تصلك وانت بخير وبغداد الحلوة بخير

اشكر وجودك الكريم في قصيدتي والمقال الطيب الذي كتبته بحقي
واتمنى ان نلتقي في يوم ما  وفي العراق الحبيب ، احييك بمودة

هبة هاني

169
هكذا هو الحب لايموت رغم كل شئ واي شئ


رائعة مشاعرك الصادقة هنا

دمت بخير ودمت بتالق

هبة هاني

170
ترك الجواهري احزاناَ مجروحة في بابل
وترك احزاناَ سليمة في تدمر
وصلتني منها نكهة خفيفة لاغير
وترك فرج رحو الامه قبالة الام الجواهري
وانا في غفلة من امري
وإذا كان للنوّاب  "حزن جميل جداَ"
فانا منه

يمتلكني الذهول والحزن الذي مسني من ابيات القصيدة

لا استطيع ان  اعلق ربما بعد حين

رائع رائع رائع

تقبل مروري
هبة هاني

171
الاستاذ امير يوسف

اشكرك مرورك الكريم كزهرة ندية واتشرف بما قلت

الف تحية وباقة فل
هبة هاني

172
الاستاذ اندروس هرمز

تحية كبيرة لقلبك الكبير
وشكر من صميم قلبي لكلماتك الرائعة
جعلتني اطير بسعادة وانا اقرا تعليقك

تقديري العالي
هبة هاني

173
الاخ انور الكرملي

اشكرك من صميم قلبي على كلامك الكبير لشخصي اخجلتني جدا وارجو ان اكون عند حسن الظن
باقة ورد وباقة ود

هبة هاني

174
الصديق الغالي جدا ضياء

وجودك هو الرائع ويجعل واحتي منيرة بصداقتك العزيزة في قلبي

الف تحية
هبة هاني

175
الله عليك ياشاعرنا الكبير والمبدع

نص عميق وصادق قراءته مرارا وعلق في قلبي

احي روحك الرائعة وتقديري العالي

هبة هاني

176
أدب / رد: درب انعتاقي
« في: 07:35 04/10/2009  »
ياااااااااااااااااااااااه ياغادة الرائعة من اين لك كل هذا الابداع

حلقت طيرا منتشيا في سماء كلماتك

احييك بمودة وارجو لك قلبا يعانق السماء ونجاحات متواصلة

هبة هاني

177
شاعرنا الكبير
فتحت جروحا كثيرة
لن اعلق الان ربما ساعود بعد حين
بعد ان افيق من ذهول كلماتك

ارجو لك كل نجاح وخير
تقبل مروري
هبة هاني

178
الله ياشاعرنا الكبير ماهذه اللوحة المفعمة بالحياة والحب والالوان
فتحت امام عيوننا طريقا اخر جميل جدا تجعلنا ظروف الحياة ان نغض النظر له رغم روعته

مزيد من التألق ارجو لك
تحياتي
هبة هاني

179
الاخ والصديق عنان

تحية طيبة

الحقيقة كثير ما قلته بحقي وارجو اني استحقة واشكرك من صميم قلبي على اعجابك وتعليقك
واحيي شعرك الرائع لحبيبتك الاروع وارجو لكم ربيعا دائما
مودتي وباقة فل
هبة هاني

180
الاستاذ مؤيد منير

اشكر كلامك الرائع بروعتك وكرم اخلاقك واتمنى ان اكون عند حسن الظن

تقديري العالي والف تحية

هبة هاني

181
الاستاذ فهد اسحق

والله انك اخجلتني بكلامك الكبير اتمنى ان اكون عند حسن الظن
 واشكر ماخطت به يدك الكريمة من كلمات الود هنا جعلت القصيدة اروع بوجودك

تقديري العالي
هبة هاني

182
العزيزين عذراء ورامي السناطي

دائما تزرعون وردة تبث عطرها في ارض القصيدة اشكر محبتكما الكبيرة
اكن لكما كل حب ومشتاقة لكما ارجو انكما بالف خير

الف تحية
هبة هاني

183
صديقتي في الشعر هدار
احيي كلامك الرقيق الصادق
واشعر بسعادة بالغة حين اقرا تعليقك لانك تجودين بكل ما تشعرين به نحو القصيدة
اعذري تاخري في النشر لاسباب شخصية واشكر متابعتك وانا ايضا اشتاق لك

تحياتي العطرة
هبة هاني

184
الاخ الكريم زيد السناطي

اشكرك شكرا بالغا لتعليقك الرائع وارجو ان استحقه بكل الود وابعث بتحايا مماثلة للعائلة

تقديري لوجودك
هبة هاني

185
العم العزيز ابو ايفان

اشكر وجودك المبهج ودعمك الكريم وارجو لك حياة سعيدة ونجاحات متواصلة في الكتابة

احييك بقوة وابعث بكل الود الى الاهل جميعا

هبة هاني

186
الصديقة المبدعة غادة

اهلا بك كل مرة تنيرين ارض القصيدة بقلبك الكبير

ربيعا اخضر بنسمات عليلة وشمس دافئة ارجوه لك بالمقابل ليذيب كل الجليد

تستحقين الكثير يارائعة

هبة هاني

187
الاستاذ الرائع امير بولص

من على نافذة الربيع ارسل لك زهور فل اتمنى ان تعطر حياتك بالنجاح والسعادة
اشكر وجودك الطيب الذي لاتحرمني منه اينما تقرا لي والف تحية
هبة هاني

188
من ارشيف الادب - إخترنا لكم / شوق
« في: 20:42 30/09/2009  »
شوق

-1-
خمس وعشرون مرة في اليوم
اخرج صورتك من جيب قلبي
اتعبدها
اقبلها
ادعي لها ومعها
اشعل شمعتين
اذرف دمعتين
واعيدها بسرعة لينبض قلبي
خمس وعشرون مرة امسح عن وجهك الصبر وعن وجهي اللوعة
سرداب اظلم خالي يسكن قلبي
المح نور عينيك
اتنفس لحظة
ثم تغيب شمسك فيغيب ادراكي
البعد ضيف ثقيل
اكرمته ثلاث ليالي فيكفي
متى سيمضي
ومتى ستأتي
لتشبع روحي
فأنا منذ وجدتك وأنت غدوت المن والسلوى
 
-2
حبك في البعد يضربني بسرعة الشوق كبرق
من منتصف الغيمة حتى الارض
ويبدأ المطر والبكاء
اسير انا تحت زخات الشوق منتظرة قوس قزح
اصلي
اصوم
كثيرا
اسيرة انا داخل أسوار الزمن وقيود المسافات وصوت الانتظار
لدي المفتاح وباستطاعتي ان احلق
ولكني
افضل ان اظل حبيسة الشوق حتى تأتي
 لأغوص فيك قليلا
علي اكتشف سر السعادة الدفين
هناك منذ مئات السنين
منذ ان غرقت في حبك
 
-3-  
دموعي والشوق وأنا مثل أطفال صغار
يبحث احدهما عن الاخر
ليلعبوا لعبة القدر
اسمع صوتك تارة
يتوقف دمعي
يأبى الشوق ان يسكت
وأنا أفكر برقة
انقذني قبل ان يتجدد البكاء

-4-
ذات مساء كئيب والصمت مخيف
مررت ببالي سحابة صيف
اذابت ثلوج الجفاء
ازحت الغيوم بوجه لطيف
أتيت لروحي اخضرار الحقول
ململما وريقات الخريف
دخلت كخنجر بابلي في قلبي
نزفت شوقا
وكم راق لي هذا النزيف
وكم بكيت بكيت اليك
تعال سريعا حبيبي
وكن بي رئيف
 
-5-
ليس من عادتي ان اعلن عن شوقي
ولكن
حبك غير عاداتي
اجل انك تملأ المكان وانت غائب
أجل انك تتنفس من شرياني
أجل ان روحك تعانق روحي
ولكن شوقي يكبر
والعمر ياخوفي قصير
 
 
-6-
الشوق ياحبيبي ليس امراً هيناً
الشوق يحيطني بذراعيه
يضجر قليلا
يرميني لللوعة
تضجر
ترميني للهيام فاتدفأ بالحلم
مابين اليقظة والنوم شعرة موت
لولا أنك تستوعبني  بقوة
و
تفهم معاناة انوثتي
و
لغز حرماني
اتكوم بين اشواقي واشواكي
يتكوم قلبي
ينبض لحظة
يجفل اخرى
ينتهد
على نافذة الشتاء رغم المطر انتظر وقع تغريدك ونسمة عطرك لأعلن الربيع

هبة هاني

189
تطلين من بحور الشعر افقا مشعاً وتلبسين قوس قزح

رائعة دائما والى الامام

هبة هاني

190
الاخ العزيز توني
اشكر حضورك البهي واطرائك الراقي
تقبل تحياتي وباقة فل


هبة هاني

191
أدب / رد: أنثى
« في: 23:28 10/09/2009  »
الاخ اياد ياقو

اشكر وجودك الجميل وكلامك المعطر

تحياتي
هبة هاني

192
الاستاذ منير قطا

اهلا بك وبرائك الذي اكن له كل احترام واحييك على تعليقك الرائع

تقديري العالي وباقة فل

هبة هاني

193
تجالس رصيف الكلمات تائهة
تتامل احذية المشاة
تبحث عن حذاء حبيبها
كان يعدو من هنا
ولا تدري أين اختفى!

و الآن تذكرت
:
:
:
قتلتُه و نَسِيَِت!

ياه ياغادة ماهذا الابداع
ماهذه الصور الشعرية
حرفية عالية في رسم الكلمات وتفرد في المعاني وسمو في الشعر
ياصديقتي الغالية اتمنى لك كل النجاح وكل الخير

تقبلي مروري بشوق
هبة هاني

194
أدب / رد: ندمي كوخز المسامير ِ
« في: 06:00 02/09/2009  »
المبدع دوما الاستاذ امير

كم هو ثري هذا النص الشعري وكم هو صادق كانه محاورة مع الذات ومعاتبة للالم ومجابهة للندم

مبدع دوما وهنا انت مبدع الما
تحياتي
هبة هاني

195
الصديق البغديدي

اهلا بك اولا في كل مرة تنثر عبارات الطيبة في صفحتي
اكن كل الاحترام لرائك ولكن برائي المتواضع لاجد ماقلته عن الحضارة بمختلف عن الانسان ومشاعره ومثلما يرث الانسان ملامحه وثقافته وعلمه من اجداده قد يرث مشاعره ايضا ومنها الحزن


الف تحية وتقديري العالي
هبة هاني

196
الصديقة اشورينا

احيي كل ماخطت اناملك هنا من عبارات الاطراء واشكرك من صميم قلبي لتواجدك الذي يشرفني
اعجبني تشبيهك المشاعر ببركان ينفجر بين حين واخر وهنا بارض القصيدة تفجرت مشاعر الحزن التي ورثناها منذ زمن بعيد ،،،
تقبلي تحياتي وصداقتي وباقة فل


هبة هاني

           


                       

197
الشاعر المبدع امير بولص

اهلا بكلماتك الطيبة واهلا ببسمة الامل التي وضعتها في كتاب الحزن
اتمنى ان تزهر هذه البسمة سلام وفرح ووطن امن

تحياتي
هبة هاني

198
الاخ نبيل جميل سليمان

تحية طيبة
قراءت كلماتك مرات عدة
وراقت لي دعوتك الطيبة
ياسيدي اشكر وردة الامل التي زرعتها في حضارتي عسى ان نكتب يوما حضارة السلام
نعم نحن ما زلنا نحلم بحياة لم نحصل عليها بعد، وحتى تاتي سنلتفت دوما الى حضارة الحزن


تقديري العالي
هبة هاني







199
الصديق والشاعر المبدع راهب الحب

من تأسيس هذا الوطـن ..
وشعبه ما ضاگ غير الحزن ..
بكل جيل إجى وراح زادت وياه المحـِن ..
على منو نعتب عالبشر لو عالزمـن

ياصديقي قلت الكثير هنا وانا اقول لك عاشت ايدك
وسيبقى سؤالك معلقا "على من نعتب؟" وستبقى حضارة الحزن متجددة

هبة هاني

200
الاخ والصديق سالم عقراوي

رائع واكثر ماخطته اناملك الكريمة من شعر
اشكر كرمك الكبير واضافتك هذا الشعر في حضارة الحزن
لمست به شغاف قلوبنا
اشكر اطرائك الطيب وعسى ان استحقه

الف تحية

هبة هاني

201
الاخ مؤيد منير

اصلي معك بان تعود البسمة الى العراق ونعود حاملين اغصان الزيتون

تحياتي لتعليقك الرائع وباقة فل
هبة هاني

202
الاخ سالم يوخنا

تحية طيبة

للحزن حضارة جذورها نبتت في ارض الرافدين ومنها شرب وارتوى كل العراقيين
دموع تابى ان تفارقنا ،، تخيل ،،، حينما نفرح نبكي ،، فاي حضارة تغلغلت فينا

تقديري العالي لما كتبت
هبة هاني

203
غادة الغالية

اشكر كل كلمة كتبتها بحقي وكل وردة امل زرعتها في كتاب حضارة الحزن
حتما ستنبت يوما عبير الفرح ولون السعادة

احييك بمودة ومشتاقة لك تمنياتي ان تكوني باحسن حال
هبة هاني

204
أدب / رد: حدثتني عن طيفها
« في: 08:43 18/08/2009  »
كبير هو الحب هنا رسمته روحا وجسدا

تمنياتي بمزيد من التألق
هبة هاني

205
أدب / رد: (*( أمي نبض گـلبـي )*)
« في: 06:43 14/08/2009  »
المبدع مهند

احيي بود القصيدة الطيبة
واسمح لي ان اهديها الى امي
ارجو لك نجاح تلو نجاح وتالق بعد تالق

هبة هاني

206
د. بهنام عطا الله

احيي وجودك المبهج
اشتاقت قصائدي لهذا الوجود
اشكر كل ما قلت بحقي

تقبل تقديري والف تحية

هبة هاني

207
انهاء

أ فعلا فتحت السماء ابوابها لاشقياء الارض؟
اه
بعد قصيدتك عدت اصدق

مبدعة تسرين نحو القمة
هبة هاني

208
فليس للجرح متسع للبكاء
وكفى
هذه وحدها ديوان شعر

ليس لي متسع من الكلمات هنا
اسمح لي ان امر مرة ثانية بعد ان افيق من الذهول

هبة هاني

209
انهاء المتالقة شعرا والحبيبة في قلبي

اشكر امنياتك الحلوة واقدر وجودك المتواصل
اتمنى لك حضارة شعر تتالقين فيها دائما


هبة هاني

210
الصديق ابو سعود

اشكر كلامك الرائع وردة الامل التي زرعتها في حضارة الحزن

تحياتي وباقة فل
هبة هاني

211
هدار يا هدار ياصديقتي في ربعي الثالث "الغربة"
كعادتك تهدرين من فكرك اجمل مشاعر تزين صفحتي

اقدم شكري وامتناني الكبيريني والف تحية
هبة هاني

212
الصديق العزيز ضياء
الحزن جزء منا منذ قديم الازل ولد معنا يتنفس فينا
للفرح لحظات تسرقنا احيانا ولكن للحظات

تمنياتي بحياة سعيدة
هبة هاني

213
د. مازن سامي

تحية طيبة

اشكر حضورك البهي واشكر اطرائك الجميل ارجو ان استحقه

ارجو ان يكون البلسم المطلق دواءا لكل ربع خالي ولكل الجراح

دمت بالخير
هبة هاني



214
حضارة الحزن

كل ليلة

أتحضر للحزن بطقوسي الروتينية

أجمع مناديل سنيني

ألملم قوارير روحي

أمرر كتاب التاريخ بين جفوني

وأنتظر الدمع ليسقي فؤادي

كل ليلة ومنذ الأزل

أريد أن أفقد ذاكرتي

وأبدأ كوناً أخر

حكمة فرنسية قديمة تدغدغ ذاكرتي...

أسمع كامو ، صديقي منذ أيام الدراسة، يرددها بعبثيته المعهودة

"لا أريد أن أصبح نابغة،
فلا زلت أواجه ما هو كاف من المشاكل
بينما أحاول أن أصبح إنساناً "

الحزن قسم قلبي ثلاثة أقسام وأبقى لي ربعاً خالياً

ربعي الأول حزين وحزنه كحضارة بلادي، فخار سومري أصيل

سرقوه يوم الحرب
 
وباعوه

وباعه من إشتروه

ينتفض ربعي الماً حين يصير الوطن قصيدة أبحث عنها بالغوغل لأجد

وجعاً

تلو

الوجع

حين أشم رائحة الفرات في غرف الدردشة ومقتطفات الفيس بوك

مثل ياسمينة ذبلت

ربعي الثاني أوجعه الحب...

كم مرة أخبرتك بألا تهديني عطراً

فهناك أسطورة عشق عتيقة اؤمن بها تقول "كل من أهدى حبيبته عطراً فارقها"

فشكراً للعطر

تركته هناك، وحده

مفتوحاً كجرحي،، عله يجف

وأنسى..

لم يلمس عنقي منذ رحلت، فشكرا لهذا الحزن المتوغل في صحارى العين بكاء

ربعي الثالث أرقه الجواهري ..

فمنذ أن حيا دجلة الخير عن بعد وما حيته... والغربة داء يفتك بأهلي

فشكرا للجواهري على ملامح الحزن التي ورثها الشعر والشعراء

كل قصائدنا باكية

ويوم أردنا أن نقيم العرس بكينا من الفرح  

هذه هي حضارتنا

ورثناها

دمعة

وعين

وقصيدة


هبة هاني
 

215
أدب / رد: كبرياء
« في: 07:58 21/07/2009  »
الغالية انهاء

بوجودك العطر والطيب تتنفس قصيدتي الصعداء

باتت قصائدي مغرمة بعطرك

دمت صديقة ودمت مبدعة
هبة هاني

216
أدب / رد: كبرياء
« في: 07:57 21/07/2009  »
الاخ والصديق عنان السناطي

انا بدوري اشكر اناملكِ الطيبة التي تجود بكل مرور  فيض من مشاعر ود
تقديري العالي لتواصلك الكريم

هبة هاني   

217
الحبيبة انهاء

ابحرت بنا في مملكة الفنجان فراينا حياتنا او حياة كل انسان

دمت متألقة
هبة هاني

218
ياه يا مهند
ما هذا الكم الهائل من مطر الحب والمتساقط من كلماتك عشق وشوق
والله حولت صحارينا حدائق ورد و ود


تمنياتي بحياة مملؤة حب ومن نجاح الى اخر
هبة هاني

219
أدب / رد: كبرياء
« في: 07:21 17/07/2009  »
وفاء!!!! الحبيبة والشاعرة والصديقة

والله نورت هنا كشمس الصباح واسعدتني حتى طارت كلماتي

لم يسعدني ردك ولا اعجابك بالقصيدة بقدر سعادتي بعودتك

لاتغيبي علينا فنحن محتاجون لكلمة حبك

مودتي وشوقي وباقة فل
هبة هاني

220
أدب / رد: كبرياء
« في: 07:19 17/07/2009  »
الصديق "ة" one heart

اهلا بك في كل مرة ترسم كلمة حب شفافة وبسمة طيبة
اقدر اعتزازك واعتز بماتخطه في ارض قصائدي


تحياتي
هبة هاني

221
أدب / رد: كبرياء
« في: 03:50 16/07/2009  »
الحبيبة هدار
كم انتي واعية القلب وجميلة الروح
ولك رؤيتك الشعرية والنقدية والانسانية
اعجبني شرط حسن التصرف في كبرياء الحب ....

شكرا على امنايتك واطرائك

ادمنت وجودك الجميل
هبة هاني

222
أدب / رد: كبرياء
« في: 03:41 16/07/2009  »
الاستاذ عماد القدير
تحية طيبة

الحب اكبر من الكبرياء واعظم والكبرياء جميل ايضا لكن ليس لقتل الحب

اشكر حضورك البهي على قصائدي وتقديري العالي
هبة هاني

223
أدب / رد: كبرياء
« في: 03:27 16/07/2009  »
المبدعة روحا وقلما غادة


حياك الله لوجوك الدائم بقصائدي ما يعطيها نكهة خاصة رائعة كروعتك

دمتي بخير والف شكرا

هبة هاني

224
أدب / رد: كبرياء
« في: 02:13 13/07/2009  »
صديقي الغالي ضياء
 
نعم هو كبرياء يعزف لحن الحرمان على اوتار الجراح

اهلا بوجودك ويسعدني ان اعجبتك القصيدة

هبة هاني



225
أدب / رد: كبرياء
« في: 02:10 13/07/2009  »
الصديق البغديدي

لاتكفي كلمة شكر وليس لدي غيرها لتواصلك واعجابك واطرائك على كل قصيدة
ياسيدي يشرفني وجودك ويسعدني تعليقك الشعري

تحياتي
هبة هاني

226
أدب / رد: كبرياء
« في: 02:08 13/07/2009  »
الاخ ابو سعود

نعم الفراق والاشتياق والدي الحب ومن رحم الحرمان يولد دوما

اهلا بك في واحتي والف شكر لتعليقك
هبة هاني

227
أدب / رد: كبرياء
« في: 02:06 13/07/2009  »
الصديق راهب الحب

تعليقك الشعري اضاف روعة ومحبة لقصيدتي فشكرا للشعر الجميل

يسعدني مرورك المرنم والف تحية

هبة هاني

228
أدب / رد: كبرياء
« في: 02:04 13/07/2009  »
الاستاذ امير القدير

أدمان الحب قد لا يعالجه دواء الكبرياء ،، قطعا عن بعض الرجال

احيي وجودك المتواصل بقصائدي تزيدها القا وبهجة

هبة هاني

229
أدب / رد: كبرياء
« في: 02:02 13/07/2009  »
صديقي في الشعر مهند

كل شئ لو زاد عن حده انقلب ضده ولو نقص ايضا
جرح الكبرياء جرح كبير ولكن الحب اكبر وهذه معادلة قد لايجيد حسابها الكثيرين
شكرا لوجودك هنا وشكرا لقول جبران رائع طبعا

تحياتي
هبة هاني

230
أدب / رد: رقعة شطرنج
« في: 10:53 11/07/2009  »
كجنود الشطرنج ياخذ بنا القدر حيث يشاء
ماضين
الى
اين.. ؟؟؟ مجهول الجواب
لابد لللعبة من نهاية

تقديري العالي
هبة هاني


231
أدب / رد: أنثى
« في: 10:49 11/07/2009  »
يسرى المتألقة
أضف القك هنا في واحة الانثى فاهلا بك اختا وصديقة
وشكرا لما خطيت بحقي عسى اني استحقه

صداقتي وباقة فل
هبة هاني

232
أدب / رد: أنثى
« في: 10:46 11/07/2009  »
الصديق الاشوتي
اهلا بك هنا
شكرا لاطرائك الكبير على نفسي
وشكرا لامنياتك الطيبة
امنيات مماثلة بالخير والفرح
تحياتي
هبة هاني

233
شاعرنا المبدع
بعد قراءتي للقصيدة اتمنى ان اصل الاربعين سريعا

رائعة بكل حرف بكل نفس
دمت مبدعا
هبة هاني

234
جميل هذا الحب أنامله مليئة بالشوق وصوت كزلزال وضمة عشق ومدينة منتفضة عشق
علام الخفية والتخبي
فحبيبتك نبية والنبؤة لم تخفى يوما

رائعة جدا
تقبل مروري
هبة هاني

235
أدب / كبرياء
« في: 10:23 11/07/2009  »
كبرياء

236
أدب / رد: أزمان
« في: 08:39 06/07/2009  »
ليس لدي من تعليق على هذا الابداع سوى باقة فل

هبة هاني

237
أدب / رد: تساؤلات..!
« في: 08:37 06/07/2009  »
تساؤلات عذبة يرميها الفكر في متاهات الحياة

ولكن

هل من وجواب

دمت مبدعا
هبة هاني

238
أدب / رد: مَوّال آخر
« في: 08:34 06/07/2009  »
فمنْ يُـرْجـِعُ الظلَّ للقـلب ِ ،
من يُرْجـِعُ العيسَ للأهل  ِ ،
من يُوقـِظ ُالزهرات ِالمباحة َ للعشقِ ِ ...؟

للزمن بقية سنعيشها
وللحب وفاء سنمتهنه
ليرجع الظل للقب حبا
ويرجع العيس للاهل ودا
وتوقظ زهرات العشق المباحة عشقا

جميل ما ابدعت
هبة هاني

239
أدب / رد: خيوط حب
« في: 08:31 06/07/2009  »
جيوب مفتوقة خيوطه في حب دخل من الباب فرماه الفقر من الشباك
حب ميت بين اليقظة والحلم شعرة عاش فيها لحظة يتنفس الما
حب ضحية الفقر فريسة الثراء ،، هذه العبارة هي قلب القصة

هناء شوقي بلا القاب هذه المرة،، لم يعد لها جدوى مع ابداعك المستمر نزفه قصة وقصيدة
نظرت الى الحب ورمسته واقعا مخيفا لكنه واقع

مبدعة واكثر
هبة هاني

240
أدب / رد: لقد أحببتك حقاً
« في: 08:32 04/07/2009  »
حب قمر لفضاء
حب ولد صدفة بين يدين
حب اصبح اكبر من الوطن والحرية والكبرئاء

لقد احببته حقا ولكن كان لابد للهجر لتولدي من جديد
بشرى مشاعر صادقة وبوح من القلب

تقبلي اعجابي
هبة هاني

241
أدب / رد: لماذا نموتُ؟؟
« في: 09:50 30/06/2009  »
سؤال معلق بفكر القصيدة
احيي عباراتك المختارة بعناية

دمت بالنجاح والخير
هبة هاني

242
أدب / رد: أضعتك ِ ..فأعتقيني
« في: 09:48 30/06/2009  »
على حبل الهوى
رقصت حروفك الما
من عشق امراة اتعبك حد الرحيل وجعا

رائع كعادتك
هبة هاني

243
أدب / رد: "رقصةٌ مصلوبة"
« في: 09:47 30/06/2009  »
الحب كالشمس يغفو لكن يشرق كل صباح
كالشمس لامفر من اخفائه برقصة او ضحكة

دمتي مبدعة دينا
هبة هاني

244
جميل هذا الوفاء الحزين
عبارات معبرة عن الحدث المؤلم
تعازيي الحارة

هبة هاني

245
أدب / رد: أنثى
« في: 07:44 27/06/2009  »
الاخ العزيز مهند

اشكر كلماتك الحلوة كالسكر تقطر صداقة واحترام
اشكر مرورك الدائم على قصائدي وقصائدي ايضا تشكر ماتخطه من عبارات الود

دمت انت ايضا ناجحا ودمت بخير

هبة هاني

246
أدب / رد: أنثى
« في: 07:41 27/06/2009  »
الاخ امير
شكرا لاطلالتك الرقيقة بالورد والود
شكرا لما قلت بحق القصيدة
تقبل تحياتي وباقة فل

هبة هاني

247
يا لهذه الوليمة العطشى لرحم الوطن والتائبة كانثى خلعت منذ تعلمت السير بنصف شمس
 وبامنيات تسير بشراع اسود ...
يالهذه الوليمة بشرائع بعضها يؤكل وبعضها يعصر وبحقيقة ترجم بويلات الزمن
يالهذه الوليمة المتخمة بالخراف والفارغة من البخور والزهور

فعلا ان عنوان قصيدتك يكفي وليس يكفي لو كتبت وكتبت

يسعدني ابداعك في كل مرة تقبلي اعجابي

هبة هاني

248
أدب / رد: دع الحلم يتكلم
« في: 09:03 22/06/2009  »
حزين هو الحلم كيتيم فقد ابويه "الواقع والسعادة"
حتى وان تكلم وحلمنا فهل ياترى سيفعل ما حلمنا ام سيصلب على معبد الحرمان

سيدتي الشاعرة
قصيدة معبرة ولمسة ابداع

هبة هاني

249
أدب / رد: هذا الولد الجمهوري
« في: 09:00 22/06/2009  »
رائع جدا هذا المزج بين عشق امراة والمكان والزمان وروحك

تقبل مروري

هبة هاني


250
يا لهذه الاغنية الحمراء المكتوبة بلــحم ودم بشــــري كشقائق النعمان الحمراء

سيدي الشاعر علم الحرية احمر ،،، واغنية الحرية حمراء كذلك ،، فهل من سبيل ؟؟

دمت مبدعا

هبة هاني

251
أدب / رد: وطـــــن ثانٍ
« في: 08:49 22/06/2009  »
حين يضيع الوطن الام من بين ايدينا نبحث عن وطن ثان داخل قلب انسان نعشقه
 ونجده كل الدنيا ،،، نمسح به الدموع  ونشعل به الشموع ،،،
فكرة جميلة ومعان اجمل

ارجو لك مزيد من النجاح

هبة هاني

252
مشاعرك التي كتبتها هنا بعض الشعر وبعض الفكر وبعض الفلسفة وبعض النبؤة لا اجد لها تعليقا
سوى دمت مبدعا
اقرا لك كل ما تكتب كلمة كلمة
شعرك ساحر
شأنك اكبر
هبة هاني

253
استاذ اندراوس

اهلا بابداعك من جديد
واقعية هي قصصك القصيرة وعميقة المعاني
اعجبتني قصة "سؤال" الحقيقة فيها الف سؤال وفلسفة وحفنة مشاعر

تقبل مروري
هبة هاني

254
ام داؤد الغالية

اهلا بك في واقعي الوردي عسى ان اعجبك اللون والحب
شكرا لتعليقك وامنياتك
بالمقابل اتمنى لك واقعا ورديا مديد العمر مع زوجك وداؤد الجميل

محبتي
هبة هاني

255
المبدع نشوان
لست تفتقر الى البراعة
قلمك الساحر يخط كلمات الابداع هنا وهناك

شكرا لمرورك المنير كشمس الصباح وهنيئا لي ان اجبرت قلمك ان يخط كلمة ود في صفحتي

تقديري العالي لك
هبة هاني

256
نشوان كانك غيث يمطر ابداعا لايوقفه شئ

نصك رائع بكل مافيه

الجحيم ياسيدي ليس شتاءا باردا وليس قصائد منشورة على حبل الغسيل بانتظار امراة
الجحيم ياسيدي ليس قبلات ذابلة او شاعر ميت او مساءات فارغة
الجحيم ياسيدي ليس وحدة قاتلة او حلم اعمى او قلب يصلي لوحده
الجحيم ياسيدي ليس ناسا باتوا تماثيل ومكائن يحاولون ان يبنوا وطنا غادروه

كل صورك الشعرية في تصوير الجحيم ماهي الا تمويه جميل وظريف وصادق للقلب
لان الجحيم حين نتوقف عن الحب فيغرق القلب في الجحيم

دمت مبدعا
هبة هاني

257
دجلة فاض حزنا وارض فارغة الا من منازل فارغة
الناس كعبيد امام سراق فاضوا لكن هيهات ان يقضى شعب تعالى على النجوم

نص ثري بصوره المعبرة ومشاعرة الفياضة

دمت مبدعا
هبة هاني

258
أدب / رد: دونما حب*
« في: 08:12 16/06/2009  »
لحظات من الحب من الوجع من الذكريات ومن الحاضر وايضا من المستقبل
تركيبة قصصية انسانية رائعة

تمنياتي بمزيد من الابداع
هبة هاني

259
الاب القدير فيليبس

مرورك له طعم خاص مليئ بالطيب والطيبة اشتقت له كثيرا

اسمح لي ان احيي كل قلب طيب كقلبك اولا

اعجبني تشبيهك القصيدة بكرنفال العشق والغرام

بطلة القصيدة هي كل امراة تحلم بان تعيش واقع الحب الوردي وهي املا للعشاق بان الحب مازال هنا

تقديري العالي لمروك ولاطرائك

هبة هاني

260
غادة الرقيقة

اهلا بك هنا في واقع وردي مملوء بالحب وشكرا على تهانيك الوردية المملؤة بالحب

دمت مبدعة وعزيزة على قلبي

هبة هاني

261
الاستاذ امير

هي لحظات امل وردي حلقت بها الكلمة الى سماء الحب
لحظات نتمنى ان نعيشها جميعا ليس حلما ورديا كحال العشاق بل واقعا ورديا حقيقيا ومستمر


شكرا لتصفيقك الطيب ولاهتمامك الكريم
تحياتي
هبة هاني

262
الصديق البغديدي

اهلا بك في كل مرة بمرورك المرنم كقصيدة طيبة المشاعر

شكرا لتواصلك الكريم على الاهتمام ومطالعة قصائدي

تقديري العالي
هبةهاني

263
الاستاذ مؤيد منير

جميل كان ومازال الحب عند المراة الشرقية
هو حب الوطن وان غادرته وحب الحبيب وان كان واقعا مرا

شكرا لمرورك الكريم ولتعليقك الرائع
دمت بالخير
هبة هاني

264
هدار الرائعة

ليس لدي اي رد بعدما كفيت ووفيت وقرات القصيدة باحساس عالي صادق ورومانسي وانثوي

فرحة انا لان اي امراة تقرا القصيدة تحلق في سماء القصيدة وسماء الحب

اشكرك على كلماتك الكبيرة وتهانيك الغالية
وجودك ووجود كل الطيبين يعطيني دعما لاتواصل

دمت بخير وامل وحب

هبة هاني

265
انهاء
مرورك لايشابهه مرور
فيه عبق الكلمة وعبير الاحساس

اجل صديقتي المبدعة
هي لحظات سرقتها من واقع وردي يفعل فيه الحب مايشاء

شكرا لمرورك المرنم
هبة هاني

266
الصديق ضياء

انا سعيدة ايضا لمرورك الاول هنا وسعيدة لان القصيدة اعجبتك بلمسة الامل فيها

عسى ان تكون ايامك حلوة كايام القصيدة

تحياتي

هبة هاني

267
أدب / رد: سنـابل و رســالة
« في: 07:38 16/06/2009  »
أمـّي...!
كانت هادئة كصباحات ريفنا الجمــيل
معطاءة كحقوله..
خطفها المارد الأخرس
 مثلما خطف نبضاً
من بين ضلوع  نهر خـيَّر،
 ليتني قبّـلت يديها
و تركت على ضفافه
 طفولتي و ذكراها
لكي لا أمرّغ سنين عمري
 في وحــل كلّ هذا الألـــــــــم ....

اراك صورت هذه الصورة من زاوية رائعة
الام والوطن وذكريات العمر كلها تتجمع في قبلة

دمت مبدعا
هبة هاني

268
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 07:35 16/06/2009  »
proph1

الشكر لك للمرور الطيب
تحياتي
هبة هاني

269
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 07:32 16/06/2009  »
الصديق يامن
شكرا لمرورك الجميل وتعليقك عن عنوان القصيدة الذي شدك

لم ترق لي "حاقدة" في ارض قصيدتي وان كتبتها بحسن النية

تحياتي وباقة فل
هبة هاني

270
أدب / رد: بقعةالانفجار
« في: 07:21 16/06/2009  »
انها بقعة تنفجر فيها العواطف تاركة دخان وذكريات ودموع

دمت متالقا بين القصة والقصيدة

تقديري العالي لقلمك

هبة هاني

271
 
واقع وردي


هبة هاني



-1-
خبر سعيد في قلبي
جعل اعياداً في جسدي
هو اني احبك
وايضاً
هو انك تحبني

 
-2-
حبيبي اود لو اشاركك الحب
اه  
اود لو تاتي تاخذني الى الاماكن المزدحمة بالناس
تحملني كطفلة في دولاب الهواء
تشتري لي قطعة حلوى او حتى بالونة
توقظني من سبات الشوق الى عصر النهضة
اود ان تصحبني حيث نشرب عصير الشمس ونرقص في الليالي المقمرة
اود ان تجمع بقايا القلب غير متناسٍ قطعة وتكمل ديوان الشعر بقصيدة الضحكة
 

-3-
الريح تعادي الغيم
الضباب يقاتل الضياء
الخريف يغار من الربيع
الارض تلعب مع الغيث
اما انت فمتزج يديك المتعبة بامنياتي المتعبة لتخرجا معاً الراحة
 

-4-
باتت قصائدي تبدأ من حدود عينيك وتنتهي ايضا في حدود عينيك
هل يمكن لي بعد اذنك ان ابني وطنا داخل حدودك؟؟
فمنذ خرجت من وطني وانا ابحث عن بغداد
ومنذ خرجت من كورنيش ابو نؤاس وانا ابحث عن العشق
وعن قلبي
 الذي
دفنته
عند جرف دجلة
ومنذ تركت الموصل اخر مرة كانت بدمار فساعدني في اعمار قلبي
 

-5-
رجل مثلك يجب ان يعترف لامرأة مثلي بالحب
اننا ثنائي رائع وسنكون زوجين سعيدين
وسنرزق اولادا اربعة
انت بوسامتك وانا بجاذبيتي
 

-6-
لم التق مثلك ابداً - قبلاً
لم اعرف للياسمين ندى او شذى
فقط شممت رائحة الورد الاصطناعي
لم اعرف رجلاً واثقا حد الرجولة مدركاً حد الحب وطيباً حد التضحية
لم اعرف الا جرحاً هائماً وعيوناً مبللة
لم ارَ يوما شاعرية البدر لم اشهد الا خسوف القمر
لم اضحك الا ضحكة المطر
لم اشرب الا قهوة منتصف الليل ولم انم الا نوم الفجر
 

-7-
انت واقعي الوردي
وانت زهرتي البيضاء التي سأحملها يوم عرسي
وانت قارورة العسل الشهي التي ستحلي ايامي
ارجوك كن حذراً
لا اريد  ان يمسك حتى الهواء
لا اريد ان تحرمني من عينيك
عالمي معتم بدونهما لانهما الحقيقة
وانا ابحث عن الحقيقة منذ سنوات
 

-8-
لا احبك بالخفاء
لا احبك في الصمت
لا احبك بخجل
عصر الحياء انتهى
وعمر العشرين مضى  
انا اليوم امراة لا تخشى بالحب لومة لائم
انا اليوم اعلن عن حبي بعدما تشبعت منه منذ ايام جولييت
ولم اجد حتى القرن
 متنفسا
 الا عينيك


-9-
ياه يا ابا غرامي
احبك
عن قرب جدا
حتى ان عيني تغمضان لما تنام
عن صدق جدا
حتى ان قلمي يتغير لون حبره لو نطق قصيدة حبك
عن فرح جدا
حتى اني نسيت تاريخ البكاء مذ وجدتك ونبض الامل فيَ
انت لم تقرأ تاريخي
ولا تعرف كم بحثت عنك
وكم حدقت في خطوط كفي لأعرف حرف اسمك
 

-10-
دعنا ناكل خبز العشق دون ان نشرب الدموع
دعنا نثبت ان للحب مفتاحا للسعادة كان ضائعا ووجدناه
دعنا نزرع القبلات بدلا من الحرب
عسى ان تنبت حبا يغير وجه الارض اولها بلدي وبلدك  
 

-11-
لا تصدق حين اقول ان كلمة "حبيبتي" تكفي حتى وان اكدت بالدليل القاطع
فانا امراة شرقية تخفي تحت عباءتها السوداء
 شوقاً وحنيناً
وتخفي خلف خمارها الفضي
 نجوى سنين
 وانا امرأة طيبة ما قابلت الا
انتظاراً وأنيناً


-12-
اراك املا مفعما بالود
اراك هروبي من وطن الخيال الى واقعي الوردي
اراك قلباً عراقي الاصل وعراقي الصنع وعراقي الحب
فاسمح لي ان اهدي قلبك وفرحتي الى العراق عل واقعه يغدو وردياً
 

-13-
شكرا لحبك فلقد علم عيني الالوان
الحب
هنا
في قلبي وجع منذ قديم الزمان
قرأته في الشعر ديواناً
رأيته في فيلم رومانسي
لكنه
بالابيض والاسود
..
لم أكن اعرف يوماً ان في عالمنا تسكن الالوان
كنت اسمع عن حلم وردي يدغدغ ذاكرتي أحياناً
كنت ابيع وردا احمر للعشاق وبالمجان
كنت انظر سحر الاخضر لوحة مرسومة على الجدران
كنت اشم لونا اصفر في الليمون
كنت اعيش اللون الازرق في الاشجان
فشكرا لحبك، لقد علم عيني الالوان
وعلم قلبي سر الانسان
وعلم يدي كيف ترسم واقعاً وردياً بلا قضبان
 

-14-
لا ادري متى احببتك
لم اكتشف الا وانا مغرمة
لا اذكر التاريخ
هكذا افضل حبيبي
احب ان يكون حبنا بلا بداية
حتى لا يكون له نهاية
 

 -15-
حبك ثروتي
ولهذا ساكتب في وصيتي
احبك وحبك لن يموت حتى بموتي

    

272
عزيزي راهب الحب
بعد ماقراءته فعلا لا ادري مالعمل
شكرا للقصيدة التي ينزف منها شظاياها زمان وانسان
مودتي
هبة هاني

273
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 08:53 13/06/2009  »
one heart
ما اجمل مرورك في كل مرة تزرع وردة طيبة اشم فيها عبير الود والصداقة
شكرا جزيلا لبصمتك الطيبة في قصائدي
هبة هاني

274
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 08:52 13/06/2009  »
الاستاذ مازن
بالصدق تكتب الكلمات ولولاه لما وصلت للناس
شكرا لشخصك الكريم ولمرورك المعطر
تحياتي
هبة هاني

275
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 08:51 13/06/2009  »
الاخت رهام
سعدت ان مست حروفي قلبك الرقيق
شكرا لمرورك هنا
مودتي
هبة هاني

276
أدب / رد: شاعر القصائد التسع
« في: 08:48 13/06/2009  »
هناء المبدعة شعرا ومشاعرا
هنا تجليات الشاعر حين تولد القصيدة بين يديه فخا لمشاعره تجاه الحب حب الوطن او حب الحبيب يحسبها تارة طقس الخطيئة واخرى امراءة بتول
راقي جدا هذا السمو بالافكار
دمت كبيرة
هبة هاني

277
أدب / رد: قصيدة معلقة
« في: 04:40 10/06/2009  »
الاستاذ ابدل
لا اجد ردا مناسبا لما قلت بحقي وحق القصيدة سوى كلمة شكر وكلمة تقدير وباقة ورد وايضا رجاء بان ابقى عند حسن ظنك ، الحقيقة اطرائك الرائع من روعة اخلاقك والطيب من طيبة قلبك اسعدني وشرفني تواجدك في واحتي ، دمت بخير ودمت مبدعا
هبة هاني

278
أدب / رد: قصيدة معلقة
« في: 04:37 10/06/2009  »
غادة صديقتي شكرا لمرورك ولما كتبت هنا زاد من القصيدة جمالا ورقة
مودتي
هبة  هاني

279
أدب / رد: قصيدة معلقة
« في: 08:28 08/06/2009  »
راهب الحب اهلا بمرورك الطيب الممزوج بالود والورد
رائع هو الحب وان كانت مشاعره معلقة فلا غنى عنه
تحياتي
هبة هاني

280
الاستاذ منصور السناطي
جميل هو الوفاء شعرا للعراق ولابنائه الطيبين
عمو بابا هو خير مثال لابن احب الوطن ولوطن احب  ابنه
تعازيي الحارة
ودمت مبدعا
هبة هاني

281
المبدعة وئام
راقت لي القصة انا اعيدها مرارا وتكرارا فيها لمسة ابداع ممزوج بصدق الواقع
تقبلي مروري
هبة هاني

282
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 07:25 07/06/2009  »
one heart
جميل هذا الورد الذي تزرهه بمرورك حبا وشهدا
فشكرا للمرور وشكرا لاطرائك
مودتي
هبة هاني

283
أدب / رد: في قلب اللاوعي
« في: 07:22 07/06/2009  »
نشوان
مبدع كما انت دوما
دعني امر تاركة باقة ورد لابداعك
فلا كلام يقال بعدما قلت
هبة هاني

284
أدب / رد: الأم العراقية
« في: 07:21 07/06/2009  »
جميل هذا الوفاء للام العراقية الطيبة والمضحية
تؤلفيتك الشفافة تحمل لمسة ابداع
تقبل مروري
هبة هاني

285
أدب / رد: قصيدة معلقة
« في: 07:19 07/06/2009  »
العزيزة جدا هدار
ما قلته عن الحب طاب لي ان اقرائه في صفحتي
يسعدني ان اعجبتك القصيدة وعلي اني حاولت ان اجمع فيها قصة عاشقين ظلت معلقة
تقبلي تحياتي وباقة فل لمرورك وكلامك
هبة هاني

286
أدب / رد: قصيدة معلقة
« في: 07:17 07/06/2009  »
العزيزة المبدعة انهاء
نعم هي معلقة على اهداب الروح معلقة على حبل الفكر بلا عنوان وبلا نهاية وبلا قرار
شأنها شأن كثير من مشاعرنا وافكارنا والزمن الذي يقرر عنا
تحياتي لمرورك الجميل
هبة هاني

287
أدب / رد: قصيدة معلقة
« في: 07:15 07/06/2009  »
الاستاذ امير
وجودك الدائم بقصائدي هو من يلبسني عقد لؤلؤ حسبي اني استحقه
فشكرا للعقد
تسمو المشاعر بالحب فهو اسمى مافي الحياة
تحياتي
هبة هاني

288
أدب / رد: قصيدة معلقة
« في: 07:13 07/06/2009  »
الصديق "ة" one heart
الجميل هو مرورك المعطر بعطر الجنبد
شكرا لهذا العطر الذي اضفته هنا بكلام الحب
تحياتي
هبة هاني

289
أدب / رد: أنثى
« في: 07:11 07/06/2009  »
الصديق "ة" one heart
شكرا للكلام الرقيق الذي زرعته بارض قصيدتي اسعدني وانا اقرائه
شكرا لمرورك الراقي الذي اتشرف به
مودتي
هبة هاني

290
أدب / رد: انا دمعتك
« في: 07:09 07/06/2009  »
غادة الطيبة
 ربما من حفرة آلامي
تنبعث فرحتك
ربما..موتي مولدك
هنيئا لك هذه القصيدة المعطاة
انسحاب ليس من موقع ضعف وليس اجبارا وانما من حب كبير ابى الا ان يبقى كبيرا بتضحيته وصدقه
قصيدة معبرة لدمعة قلب
مودتي
هبة هاني

291
أدب / رد: (*( فرصة ضاعت )*)
« في: 07:05 07/06/2009  »
مؤكد انها قصة حقيقة فالجرح النازف من اسطر القصيدة حروفا متحسرة واخرى نادمة خير دليل
مهند هنيئا لك هذا الاحساس الصادق
تقبل مروري
هبة هاني

292
أدب / رد: تناسل ..!!
« في: 07:02 07/06/2009  »
الاستاذ الكبير امير
شكرا لهذا المعادلة الموجعة اصبت قلب الواقع وعقل الحقيقة لا اجد تعليقا غير وجعا اصابني وانا اقرا ماكتبت، فاللغز سيبقى لغزا
دمت مبدعا
هبة هاني

293
الاستاذ القدير حسين
جميل هذا الانتظار ... الممزوج لوعة وحنان - كيف لا وانت لاتنتظر اي عودة منها وانما عودة كعودة الوطن، جميل هذا الانتظار المنادي بلمسة كف الامان وانت تسير ماسكا ضفيرة بيد وجنبدة بيد اخرى

تشبيه جميل ولمسة ابداع
دمت كبيرا
مودتي
هبة هاني

294
أدب / قصيدة معلقة
« في: 09:26 01/06/2009  »
قصيدة معلقة


295
الاستاذ الكبير ابدل
لا اجد ردا للقصيدة اعجز حقا فابداعها يلغي كل كلمة من قواميسي
دعي امر بصمت واترك لك باقة ورد
دمت مبدعا
هبة هاني

296
أدب / رد: قصيدتان للحب والفرح
« في: 09:14 01/06/2009  »
الاستاذ وداد
كانني سمعت موشح اندلسي جميل الحس رقيق الفكر
قصيدة شفافة
دمت مبدعا
هبة هاني

297
أدب / رد: مَنْ منْهنّ أغوتك!
« في: 09:12 01/06/2009  »
الاستاذ ضياء
نادرا ماتجعلك القصائد تفكر  عميقا
هي عادة تكتب بلغة الاحساس فنحسها مشاعرا
هنا صغت قصيدة من لون اخر وابداع فلسفي قل نظيره
تقبل مروري
هبة هاني

298
أدب / رد: لحظات تصرخ
« في: 09:10 01/06/2009  »
المبدعة ثائرة
لا ادري كيف شعرت وانا اقرا القصيدة
كثير من الغموض اكتنفني
اسئلة بت افكر في اجوبتها
حب حي لمسته بين الحروف
قصيدتك مكتوبة بشفافية وذكاء ايضا
دمتي مبدعة
هبة هاني

299
الاستاذ الكبير مارتن
ارى ان خطيت تاريخا كبيرا  بلمسة شعر
راقي ماكتبت وراقي هو الوفاء للكبار كعمو بابا
اعزيك برحيله واحييك للقصيدة المعطرة بروح الحزن الذي مسنا جميعا لرحيله
تقبل مروي وتقديري العالي
هبة هاني

300
أدب / رد: خارطة بلادي
« في: 09:03 01/06/2009  »
شاعرنا المبدع
اقرا ابداعك للمرة الاولى مؤكد لن تكون الاخيرة
قراءت القصيدة اكثر من عشر مرات
في كل مرة اتنفس وجعا جديدا
وجع الوطن الذي اصبح داء لاينفع مع الا حبوب النوم
جميل ايضا الامل الذي تطالبه من حبيبتك لعلها تمسح عن وجهك ارق الغربة في الوطن
تحياتي وباقة فل
هبة هاني

301
استاذنا الكبير
اسمح لي ان اعود مرات ومرات لاقرا هذا الابداع
واسمح لي في كل مرة ان اترك وردة تقدير لقلمك الكبير
هبة هاني

302
المبدعة انهاء
شكرا لهذا الالم الجميل الذي ابكانا ونحن نتفس القصيدة
شكرا لروح عمو بابا الكبير الهايمة بين اسطر القصيدة

وها اننا
نحملك ... انت العراق
على اكتافنا
صمتا ابديا
ملفوفا بعلم

فعلا سيدتي كان جنازة هذا الكبير هي جنازة وطن صمتا ابديا

تغمده الله برحمته واسكنه الجنة
تعازيي الحارة لمحبيه
دمت من ابداع الى اخر

هبة هاني

303
اود ان احيي ابداعك الحي وابعث بباقة ورد عسى ان تقبلها اسطر القصيدة
تقبل مروري
هبة هاني

304
أدب / رد: رائحة عطره....
« في: 09:06 27/05/2009  »
ابدعت اقول اولا واخيرا
بين ثنايا العبارات عشق حقيقي قلما نراه او نلمسه في عصرنا اليوم
وددت لو اقرا النهاية ستظل معلقة في فكري وساظل افكر بها وهو ذكاء ان تتركي القصة بلا نهاية
ترى هل سيعودان سوية ام سيفترقان من جديد ويبقى العطر سيد الموقف

تمنياتي بمزيد من النجاح
هبة هاني

305
أدب / رد: أحلام صفر اليدين
« في: 09:02 27/05/2009  »
انا عشت القصيدة
ادهشتني البداية وارتعشت افكاري وطرت كالورد على بساط الريح وكالسحر على زبد البحر
ثملت كزلزال على اطراف العمر ومشيت مشيت على احرف القصيدة حتى افقت من الحلم
لكن ليس صفر اليدين فقد ربحت متعة القراءة
هناء ايتها المبدعة دمت مبدعة

هبة هاني

306
اجل صديقي الشاعر ضياء
الحب حياة وليس مجرد كلمات
هو الهيام بالفرح وهو الله المحبة
جميل هذا الحب العفوي الممطر صدقا من احرف القصيدة
تقبل مروري
هبة هاني 

307
أدب / رد: دجلة الخلد أمنا جميعا
« في: 03:54 22/05/2009  »
جميل هذا الغناء الحزين لدجلة الخير

قصيدة شفافة

مودتي
هبة هاني

308
جميل يار راهب الحب ان نحمل الوطن بين ايدينا وفي قلوبنا فكلما مسكنا القلم خرج حبه اجمل قصيدة
هبة هاني

309
أدب / رد: تداعِيات عاشِقـــة
« في: 03:45 22/05/2009  »
المبدع نشأت
كيف استطعت ان تحكي بهذه الشفافية والصدق على لسان امرأة عاشقة
اعجبتني القصيدة الفكرة المفردات
راق لي عشقها الانف والسماح الملتمس وكيف باتت صفرا في يديه  وهو يمتهن الخيانة حتى سقط هو من عرش البراءة مرة ومن فضاء الحنان مرة وتكسر قيد السذاجة "سذاجتها البرئية" وكيف لامت نفسها لانها سحبته من عالمه الملئ بالغربان حمامة وحشرته في يديها عشقا وهو لايستحق حتى اكتشفت الفشل الذريع واكتشفت طبعه الغادر

كانني اقرا قصة خطيتها بشكل جديد وبحرفية
دمت مبدعا
هبة هاني

310
الشاعر الكبير ابراهيم بولص
تحية عراقية خالصة حارة كتموز بغداد عسى أن لا تبردها ثلوج الغربة
شكرا لهذا النص الرائع كما عودتنا دوما
عسى اني استطعت أن ارد بشئ يعادل روعة قلمك
 يا سيدي اخشى أن لا استحقه وان يغضب مني قرائك الكرام "امزح فقط"

شكرا للوطن الذي تكلم هنا وبعث بزهرة الأمل للمغترب لسان حالي قصيدتي
شكرا للوطن الذي مازال يحتفظ بين رفات قبوره صور للمغترب هي اكبر دليل على عراقيته
شكرا للوطن الذي احترق كشمعة ذابت في نارنا ونحن نهاجر ونهجر مجبرين
شكرا للوطن وذكرياته التي لا يمر يوم من دون ان تداهم فكرنا
شكرا للسياب للجواهري للنواب للملائكة لكل شعراء العراق الطيبين
وقصائدهم هي زاد المغترب وفراته
شكرا لفيروز لصوتها الممزوج بقهوة الصباح وهما يقاتلان الخيل الدخيل
شكرا  للتمر الذي بقي محافظا على حلاوته رغم المر.. مر الوطن ومر الغربة
شكرا للثور المجنح الذي مازال يطير الينا كل صباح حتى وان بجناح واحدة
شكرا لأسد بابل العظيم الصامد تحت بساطيل الحرب وقيود العولمة
شكرا لكل المطربين وأغنياتهم التي تغنت بالعراق بجماله وبألمه الجميل أيضا 
شكرا للنخيل الوفي أكثر منا مازال يستقبل العزاء وينتظر عودتنا
شكرا للام الصابرة الثكلى والام الصابرة على غربة أولادها
شكرا لالبوم الصور فمازال المغترب يتنفسه كل ليلة قبل أن تغفو دمعته
شكرا ياعراق لانك وطني اهلي عشريتي مدرستي وكنيستي جامعي ملاذي وقبري
شكرا لانك ياعراق اكبر المتفهمين وأطيب الطيبين
شكرا لانتظارك الذي يشبه انتظارنا  .....
لنا يا وطني أمل ورجاء وصلاة وشموع
ولنا الله

هبة هاني

311
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 09:36 17/05/2009  »
الاستاذ نشأت
شكرا لمداخلتك الكريمة وشرحك الوافي الذي استفدت منه انا قبل اي شخص
مودتي لك لتواصلك ولتعليقك وباقة فل

هبة هاني

312
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 09:31 17/05/2009  »
السيد بيتر  ........... تحية طيبة
 
سأقذفكِ فِي ورودي                       
وَأستقبلُ سهامكِ آذ أغضبتكِ
أرجوكِ لا تكرهيني                 
آذ لم تعجبني مقولتكِ


شكرا للورود التي ارسلتها بداية الحديث راقت لي كثيرا
وددت ان اقول باني انسانة لا تستخدم السهام ولاتجيد الرماية الا بالورد مثلك
ولا تلجأ الى الغضب الا ماندر فانا اسعى جهدي لاكون هادئة واعية ومتفهمة
 فضلا عن ان ماكتبت ليس فيه اي داع لغضبي سيدي الكريم 
"لاتكرهيني" لم ترق هذه الكلمة مطلقا فارجو  بكل الود ان لاتعيد زرعها بارض قصيدتي
فمشاعر الكره لاتمت الى هبة بصلة كما ان منتدانا منتدى الكلمة الطيبة والفكر الواعي والصداقة المحترمة

هي كلماتٌ وليست شعراً بنضري         
وشعراً جميلاً في نضرتكِ
أسألك وأتأمل منكِ إجابتي         
هل هي أبيات شعر في قصدكِ
أم أسطرٌ كتبتِها لتباهي         
أو هذا هو شعوركِ


ليس بالضرورة ان تعجبك قصيدتي فلدي من الاصدقاء والاهل لاتعجبهم كل قصائدي وليس لدي مشكلة فالشعر ذوق والذوق شئ نسيبي ياسيدي الكريم  ... كما ان الشعر بنظري هو مشاعر مترجمة على الورق... له قواعده وللقواعد شواذ واقصد النثر ...
واضيف باني لا اتباهى بالشعر فانا اكتبه من 15 عاما ولو كنت اريد التباهي لنشرت منذ ذلك الوقت ... ورغم المحبة التي احصدها هنا لقصائدي فلا اعتبر ولن اعتبر نفسي يوما شاعرة فانا ببساطة لا اكتب الشعر هو الذي يكتبني 

سامحيني أذا صدمتكِ بصراحتي
لم تعجبني مقولتكِ
أرجوك حدثي بمقولاتٍ تبهجني


لاتطلب السماح سيدي ...لم تخطأ فلا تعتذر ... وهذا رائك وانا اكن له كل الاحترام  وارجو ان لم تجد البهجة بقصائد هبة هاني ان تجدها لدى الشعراء الحقيقيين وهم كثر في منتدانا الرائع ومواقع اخرى غنية عن التعريف... اقرأ لهم انا اولا

تقديري العالي لما سطرت فهو يخفي بين ثناياه شعر
باقة ورد لشخصك الكريم
وصداقتي عسى ان اختلاف الرائ لايفسد للود قضية

هبة هاني

313
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 23:10 15/05/2009  »
الصديقة الرقيقة بشرى
كم اشتقت لحضورك البهي المدهش كحضور القصيدة
ايتها الشفافة اللماحة الدائمة الطفولة كما يقول القباني
"وقمة الحب أن نعشق من لايرانا وان كنا أمامه...ومن لايسمع نبضاتنا وهي له تعزف"
بما كتبت اعلاه دهشت فرحا واشهد ان لا امراءة اتقنت اللعبة الا انت - لعبة الحب

شكرا لكرمك لمرورك لمشاعرك الصادقة
هبة هاني

314
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 23:06 15/05/2009  »
الاستاذ نشات
شكرا لمرورك المعطر برائحة الطيب ولاطرائك الممزوج بمشاعر الطيبة
نعم اقرا للكبيرة نازك الملائكة لكن شتان مابين قصيدتي وقصيدتها
شكرا لقرائتك قصائدي وشكرا لتشبيهي باسلوب الرائعة غادة السمان
اتشرف بهذا التشبيه وارجو ان اكون عند حسن الظن 
تقبل تقديري العالي لما كتبت وباقة فل لمرورك وصداقتي لشخصك الكريم
هبة هاني

315
أدب / رد: قَبل َ البدء ...
« في: 08:52 14/05/2009  »
سيدي الكريم
جميل هذا البوح الشفاف وهذه النزهة في النفس
وهذا المزج بين الانسان بقلبه وفكره وعالمه الخارجي
صورك الشعرية بديعة
دمت مبدعا
هبة هاني

316
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 08:50 14/05/2009  »
 tkhronia_b
شكرا للمرور الرقيق والتعليق الجميل والدعاء الاجمل
عسى ان اكون عند حسن الظن
هبة هاني

317
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 08:48 14/05/2009  »
ضوء القمر
هو الحب والحزن ولدا معا وسوف يموتا معا ايضا
شكرا لمروك اسعدني حقا
مودتي
هبة هاني

318
أدب / رد: أنثى
« في: 08:46 14/05/2009  »
الفراشة المتالقة
شكرا لمرورك الشفاف على رحيق القصيدة
دائما هناك نور وامل وعسى ان تدركه الانثى المعنية بالقصيدة وعلى ارض الواقع
مودتي
هبة هاني

319
أدب / رد: أنثى
« في: 08:42 14/05/2009  »
الصديق "ة" tkhronia_b 
شكرا لمروك المعطر برائحة الطيب والملون بمشاعر الطيبة
نعم الحب حب العقل والقلب معا وانا اويد هذا الكلام
مودتي
هبة هاني

320
أدب / رد: أنثى
« في: 08:40 14/05/2009  »
الصديق "ة" ضوء القمر
شكرا لانك انرت سمتء القصيدة بلمسة قمرك الجميل
تحيتي
هبة هاني

321
الاستاذ الكبير اندراوس
حينما يكون الكاتب صادقا فانه يخرج بقصة كتلك التي سطرتها بكل شفافية وحرفية
جميل جدا
دمت كبيرا
هبة هاني

322
الاستاذ العزيز عماد
تحية عراقية حارة كتموز بغداد عسى ان لا تذيبها ثلوج الغربة
شكرا لاطرائك وعسى ان يشعر كل المغتربين لسان حال القصيدة بالراحة والاستقرار وان يتحقق الامان في العراق ويعود ابنائه الطيبين على الاقل لزيارته ووضع باقات الورود على قبر اجدادهم
شكرا لدعمك المتواصل
تحياتي
هبة هاني

323
استاذنا المبدع
كانك عزفت على قيثارة التاريخ فخرج لنا لحنا شجيا حزينا ممزوجا بدم الشهيد وعطر ثراه
تعازيي لذوي الشهداء
ودمت مبدعا
هبة هاني

324
د. بهنام العزيز
يكفي اسمك الكريم في واحتي لاشعر بالسعادة والثقة بالنفس
شكرا لكلامك لدعمك لمودتك التي تصلني حرفا حرفا
تابى الا ان تكون كريما معي وهذا من حسن حظي واخلاقك العالية
دمت بخير
هبة هاني

325
استاذي الكبير
احزنتني قصة سعاد واحترت بين قراراها فراق صديقها لاجل حبيبها الذي لم يات قط
من يعرف ربما كانت تظن شئ وخاب ظنها ككثير من قصص الحب فخسرت الاثنين
راقت لي القصة وانا اقرا تفاصيلها اسمح لي ان اترك باقة ورد لابداعك
تقديري العالي
هبة هاني

326
الاستاذ الكبير اسحق
لن اعلق بشئ قد يعكر صفو القصيدة
فقط امر  على ارضها وادرك اني سأمر مرة اخرى واسمح ان اترك باقة ورد عطرة لابداعك
هبة هاني

327
أدب / رد: نشيد المطر
« في: 08:27 12/05/2009  »
في تلك القرية الصغيرة المرتمية في احضان القصة
شربت فنجان من القهوة على وقع المطر وخرير السواقي
 او شربت ابداع شفاف على وقع الكلمات وخرير الاحرف
فكن مثل المطر ايها الانسان ودع النور ينفذ من بين الاحشاء
 ليحول فيك الظلمة إلى الوان القزح الحسناء
رائع يا استاذ سدير هو المطر المتساقط في ارض القصة
دمت كبيرا
هبة هاني

328
أدب / رد: المؤرخ الآشوري
« في: 08:23 12/05/2009  »
الاستاذ القدير مارتن
لم اعد اعرف وانا اقرا مرثيتك هل هي مرثية انسان ام مرثية التاريخ ام مرثية قلم ؟
هل هي مرثية وطن ام مرثيتنا نحن المنفيين  ام مرثية الموت نفسه؟....
رائع ماكتبت تقبل تعازيي الحارة والسلوى والصبر لعائلته ومحبيه
دمت كبيرا
هبة هاني

329
الصديق عنان
شكرا لاطرائك الكبير  وارجو ان اكون عند حسن الظن اخجلتني حقا
اتمنى ان يكون لغربة الحبيبية في قلبك دواء تسطب به وعسى الله ان يجمع القلبين لعلهما يكونا معا و"طن"

تقديري العالي لمرورك الدائم لقصائدي نورت ونورت
هبة هاني

330
الاستاذ ماهر
اصبت بالحزن وانا اعيد قراءة ماكتبت مدركة اني لست وحدي
في دوامة مشاعر القصيدة ودوامة الغربة والوطن
يشرفني ان اعجبتك القصيدة وان كانت اصابتك بالحزن ايضا
اهدي البومي اليك والى كل مغترب يعاني مثلنا حب الوطن ونار الغربة
حسبي اني حاولت ان احكي هنا عن كل مانشعره ونحن
في منفى الغربة ورجائي لك بالتوفيق بعيدا عن الاحزان
مودتي
هبة هاني

331
بشفافية وابداع رسمت لنا البحر الذي يتخبط في داخلنا
دمت كبيرا
تقديري العالي
هبة هاني

332
انهاء
بين ثنايا النهار  سهرت -والسهر رفيق الليل -تفتقدين ظل الشمس تعاتبين الما يصرخ من مقبرة الزمن  تنتظرين قطارا تدركين انه لن ياتي او تنتظرين وجه الحب على شاشة الربيع حتى وان شاب الامل وحتى وان فرغ المسرح الا من الحنين
انهاء سياتي اللقاء وان غاب النهار فلكي نهار جديد
ابدعت كما انت دمتي هكذا سائرة نحو القمة
مودتي
هبة هاني

333
استاذ ابراهيم
مبدع انت في كل خطواتك تمسك القلم فتتنفس ابداعا
اعجبتني القصة الاولى والفستان الاسود الانثوي
دمت كبيرا
هبة هاني

334
أدب / رد: ((غرباء في الوطن))
« في: 03:49 10/05/2009  »
احيي فيك هنا ياشاعرنا الملهم صراحتك وجراءتك وغربتك ايضا
دمت مبدعا
تقدير العالي
هبة

335
أدب / رد: صور للحب
« في: 03:47 10/05/2009  »
الله ياسيدي احيي كاميرتك المبدعة التي صورت لنا شئ من الحب وشئ من الوطن
مودتي
هبة

336
صديقي العزيز البغديدي
بلادي وان جارت علي عزيزة           واهلي وان شحوا علي كرام
ياسيدي الكريم الوطن كالام نحبه وان اساء
ننشده وان وجدنا بلدا اخر نشبهه بالوطن
ليس قليلا وطن ولدت فيه ونمت معك احلى الايام لتغدو بلا سبب منك ذكريات
تقديري العالي لرائك الكريم  ، محاولة ان اخذ بنصيحتك لابدا من جديد
مودتي
هبة هاني

337
غادتي  الرقيقة    و     الصديقة
نحن نحمل اوجاعنا في وعاء قلوبنا
نريد ان ننهض امانا واعمارا وسعادة
نردد حفنة امنيات ونطلب الى الله بصلاة وصوم وشموع
لكنه القدر يابى الا ان يعاند نهوضنا
لنا رجاء ولنا عمر ولنا الله
شكرا لمرورك
مودتي
هبة هاني

338
وردة حب
يكفي اسمك ليكون موجودا داخل واحتي العراقية هذه
به تمر من امامي سحابة مودة ويداعب روحي نسمة امل
شكرا لمرورك الذي يسعدني ولاطرائك الذي يشرفني
هبة هاني

339
نعم ياصديقي روفان
تعددت الاسباب والموت واحد
هناك اناس يعدمها الوطن وهناك اناس تقتلها غربة الوطن
شكرا لمرورك
مودتي
هبة هاني

340
الغالية ام داؤد
يسعدني ان اعجبتك قصيدتي واعتذر خجلا ان اوصلت لك وجعا عراقيا
لكني على يقين باني لست وحدي في هذا الوجع الكبير فكلنا متساوون فيه
شكري العميق لاطرائك ودعائي بان نصحو ذات يوم لنرى بلدنا يكبر بفرح ابنائه وسلامتهم
مودتي
هبة هاني

341
استاذي الكبير ابراهيم
تحية عراقية

"المغترب الذي يجتر ذكرياته في الوطن ليديم حياته في الغربة"

ماقلته اصاب الحقيقة- حقيقة القصيدة - في صميمها
هو قلب القصيدة وروحها ...
لو تدرك كم هي غالية شمس تموز بغداد في برد الغربة!!!!
تقديري العالي لمرورك الثري دمت بخير
هبة هاني

342
السيدة العزيزة سناء
شكرا لتحيتك الرقيقة وصلني منها عبر المحيطات سلام رقيق ووردة الطيبة وعطر المودة
صدقيني ياخالتي الدمع متبادل نحن هنا نبكي على العراق وانتم هناك تبكون لنفس السبب
مرورك الرائع زرع بداخلي الفرحة
احيي من هنا العائلة جميعا وصديقاتي سما وسرى واحيي بشوق كنيستي الحبيبية
هبة هاني

343
هدار......... صديقتي في الغربة
نعم مايزال العراق جريحا ينزف كل يوم ابنا مهاجر وابنا مقتول
ادرك حد الادراك لماذا نهاجر ؟ نعم بحثا عن الوان قوس قزح في بلد امن
لكن الغربة لاتداوي هذا الذي نهاجر بسببه  ........... احيانا نضطر لاختيار احسن السيئيين
حديثك جميل واطيلي ماشئت فالحديث عن العراق خبزنا اليومي
شكرا لتواصلك الشفاف قراءة ما اكتب
تقبلي مودتي
هبة هاني

344
السيد جورج
شكرا على مرورك الكريم فوق ارض القصيدة
وشكرا للحرف الجميل حزنا والذي نقشته بمرورك
لنا رجاء في حزن العراق رغم الوجع بان نصحو ذا يوم لننشد معا نشيد السلام
تقديري العالي
هبة هاني

345
رائع جدا
دمت مبدعا
هبة هاني

346
سيدة ليلى
راقت لي هذه البرتقالة المتوهجة بيني يديك قصيدة رائعة
وراق لي وانتي تجعليها مرة كالشمس المشتعلة وتارة تعصريها بحرا لبيروت العطشى
دمت كبيرة ودامت شموسك الادبية برتقالا تقطفيها متى شئت اروع القصائد
تقبلي مروري
هبة هاني

347
دعني اصفق اولا لابداعك
احيانا ابحث عن قصيدة حب لايعكر صفوها الدمع ولايشوبها الحزن
شكرا سيدي لقد وجدت في قصيدتك ضالتي
مودتي
هبة هاني

348
أدب / رد: لحظات وداع
« في: 10:09 04/05/2009  »
سيدي الكريم
هنا الوطن وهنا حزن اخر
حزن نقشه التاريخ كنقش ماء على حجر
احيي فيك ابداع شعري وتصوير فكري
القصيدة كلها جميلة ولن اختار مقطع معين
تقبل مروري
هبة هاني

349
مهند شكرا على البكاء الذي طوقني وانا اقرا ابياتك
صديقي في الوجع العراقي اي كاميرا هذه التقطت بها تلك الصور ؟؟؟
ادرك - من يدرك مصيبته اعظم - ان هذا هو الواقع
لكن في كل مرة نشرب القهوة المرة نرى واقع مؤلم اخر
وفي كل مرة نقرا قصيدة عن العراق نرى امل مظلم
جميل ماكتبت احيي فيك هذا الجمال الشعري رغم الحزن
تقبل مروري
هبة هاني

350
يا لهذا الحب الراكض كحصان شارد من قلب لايمل ولايكل حتى وان خسر السباق
مبدع دوما وتعجز الكلمات عن اللحاق بابداعك مرة تلو اخرى
مودتي
هبة هاني

351
أدب / رد: رسالة الى امرأة
« في: 09:53 04/05/2009  »
رائع جدا هذا التناغم الشاعري
مودتي
هبة

352
منذ زمن وعبث شموعي يعرفك

ويعرفك حلم عاقر

يتمخّض في ذاكرتي ..

والوقت بيننا صبي كسيح

نسي حرارة المداس

أو النمو على وجه النار ...

مانيا راقية ومبدعة دوما
اعذريني عن كتابة شئ اخر لايفي حق ما كتبت
دمت بالقمة
هبة هاني

353
الله يانشوان
استمعت حقا بسماع موسيقاك الشعرية وانا اعيد القصيدة مرة بعد مرة
ياسيدي يخشى الكلام ان يتكلم  ويقول ما لا يقال امام هذا الابداع
دمت مبدعا
هبة هاني

354
أدب / رد: لـــحن صمتـــي
« في: 08:05 01/05/2009  »
المبدع كامران
اعذريني
ان قلت لكِ
انَ صمتي ليس
من الفراقِ
وانما صمتي
كي لا ابوح
بذكراكِ
اعجبتني هذه الصورة جدا 
ياله من صمت كبير يخفي خلف اسواره حرائق ودخان
قصيدتك جميلة دمت مبدعا
هبة هاني

355
استاذنا المبدع
وفقت تماما في تصوير مشهد الموت اليومي العراقي
نعم هو الاحمر وهو الاسود ولم نعد نرى غيرهما فلا اكليل ابيض ولا مرج اخضر
دمت كبيرا
هبة هاني

356
الصديق رائد
شكرا لمرورك على ارض قصيدتي وشكرا لوردة الياسمين التي زرعتها بكلامك الطيب
تحياتي
هبة هاني

357
أدب / رد: احلم بك ِعصفورة على كفي
« في: 07:40 28/04/2009  »
الللله ياسيدي
ماهذا الابداع احترت اي مقطع اختار
كل حرف في قصيدتك قصيدة
رقة ورقي واقعية وشفافية
دمت مبدعا
هبة هاني

358
ضياء ما هذا النفس الطويل بالكتابة حبست به انفاسنا
قصيدتك القصصية تعيش داخل كل منا كتبت بواقعية وشفافية
دمت مبدعا
هبة هاني

359
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 07:37 28/04/2009  »
الاستاذ ماجد ايليا
شكرا لمرورك الكريم  في واحتي
وشكرا للوردة الرقيقة التي زرعتها هنا
اسعدني ان انشد معك
مودتي
هبة هاني

360
 الصديقة هدار
اعجابك كتاج مرصع بالماس ااضعه على راسي المثقل بالهموم
واطرائك كقلادة لؤلؤ ناصعة اضعها في عنقي عنوانا للصداقة
شكرا لمرورك ياسيدتي في كل مرة تزرعين وردة اجمل
مودتي
هبة

361
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 09:30 22/04/2009  »
هدار ايتها العزيزة
لقد هدر كرمك على قصائدي كرما تلو الاخر
فاعطيني فسحة من الوقت اقدر به ان افي كرمك الكبير وقلبك الشفاف
ياسيدتي اعجابك كتاج على راسي
تقبلي مودتي وصداقتي
هبة هاني

362
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 09:21 22/04/2009  »
الصديق  nenab
شكرا لمروك المرنم على ارض القصيدة
تشرفت بوجودك هنا بروعة كلماتك
هبة هاني

363
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 09:16 22/04/2009  »
العزيزة الامل
كلامك الرقيق كزهرة بيضاء اهديتها لي في دنيا صارت زهورها تذبل الا من اشواك
شكرا لمرورك لاطرائك
تقبلي صداقتي ومحبتي وباقة نرجس
هبة هاني

364
أدب / رد: الزمن المصلوب
« في: 09:00 22/04/2009  »
الله ياشاعر العصر المثقل بالحروب
كفانا فعلا ثرثرة وكتابات وتملق ورجوع نحو الوراء
فلم يتبقى سوى زمننا المصلوب بالتوجعات وهنا لن يفيد شئ
ارجو ان تبقى بالقمة كما انت
مودتي
هبة هاني

365
يوميات عراقية

   
ألبوم وطن*


هبـة هانـي



 
عذراً يا عراق إذا أردت الموت فيك لأستريح
وأنا تركت مرهقاً جريح .........
عذرا يا عراق على خيانتي .. جبني وحماقتي
عذراً لاني اشتريت أرضاً في المنفى - وفيك ولادتي
عذرا لاني بعتك  بلا ثمن
وهربت حاملة معي ...... البوم صور ....... يحكي غربة وطن



الصورة الأولى

عندما نزلت من الطائرة كأني هبطت على كوكب أخر
ملئ بالأضواء
ولكن .........
لا أحياء
وتذكرت على الفور ... السياب .. الشاعر الجريح لبلد جريح
وتذكرت بلدي الذي يموت كما السياب واقفاً ماداً يديه لدول الجوار !!
تذكرت على الفور السياب
"الشمس أجمل من سواها في بلادي حتى الظلام هناك أجمل"
فالشمس هنا باردة والنسمة غير معطرة بالهيل



الصورة الثانية

رحلت إلى تمثال الحرية حاملة حقائب الأحلام المؤجلة وتراب
 وحفنة أمنيات مستحيلة وشموع ورماد .......
رحلت من بغداد الحضارة لا ابحث عن شهرة او ثروة او سعادة
لكنما وطني منذ ربيع 2003 لم يعد يقدم عشاءاً للفقراء سوى الموت
لا كسرة خبز العباس ولا هريسة الحسين باتت توزع في الحي المزروع بالعبوات
الماء مقطوع .... وان جاء فهو غير صالح للشرب
شاي العصرونية وقطعة بقلاوة باتا قهوة مرة فالعزاء مفتوح والجرح مفتوح .....
فنجان قهوة الصباح اشربه فال للعراق فلا أرى الا ظلام
منذ ربيع الحرب وأنا لا اسمع فيروز كل صباح بل استفيق على زقزقة زجاج النافذة
معلنا عن تشييع جديد
اضحك ولكن خلف باب مغلق حتى لا أصاب بالبطر
فاعذرني يا بلدي لاني أصبت بالغربة فيك وتغربت بعيداً
اعذرني ان خرجت منك ابحث عن الوان قوس قزح
فلم تعد عيناي ترى فيك الا لافتات سوداء وشظايا حمراء
لم اعد اسمع "الله اكبر" في أذان فجر الجامع القريب
 فلقد قتل "المجهولون" المؤذن المسكين
حتى المسلمون الطيبون أصبحوا يتشاهدون قبيل صلاة كل جمعة
كنيستي يا عراق لم تعيد الميلاد او الفصح منذ زمن وأبنائها في الصقيع يختفون



الصورة الثالثة

يوم ولادتي قالوا ان جدي من بني تغلب فأصبت بحب العراق وفشل الحكماء في علاجي !!!
انا ولدت في الرصافة ولكن لا احد عاد يصدق هذه الحكاية
فالثور المجنح سرق
وأسد بابل نهب
وتمثال المنصور حطم
وآثاري بيعت بالمزاد العلني ولم يبقى لي اثر !!!
أبي عراقي أصيل وأمي عراقية أصيلة 
وأخي يوم غنى قال: "مشتاك أطير ويا الهوى وأوصل على بلادي وية أذان الفجر شكد حلوة بغدادي"
جدي مات في بغداد ولي قبور أخرى هناك
لكن "المواطنون الجدد" قتلوا عراقيتي وأعلنوا ارضي "للبيع"
وتحايلوا على الطاولة المستديرة لقطع علاقتي بصديقتي
"قالوا لها باني كافرة وقالوا لي بأنها إرهابية"
كبرت وأنا عراقية الوجع إن كنتم تعرفون مالعراق وما وجعه
ان كنتم تعلمون عباءة سوداء لا تفارق جسدا نحيل
ان كنتم حملتم بين أيديكم طفلا فقد ذراعه قبل ان يتعلم القراءة
ان كنتم رأيتم رجلا عراقيا يبكي!!!
في بلدي حيث ترعرعت ........ مات النخيل والكرماء
واعذروني يا من كبرتم بعيدا عن العراق ان كنتم لا تفهمون معنى ان يموت التمر بالكوليرا
وتجهلون كيف يموت عزيز قوم ذل بعين مفتوحة
دجلة أصبحت تسقي جثثا مجهولة وفضلت السكوت عن المجرم فقد شرب يوما منها وارتوى
الفرات التزم الحياد حيال القيل والقال وعناوين الصحف
"فيدرالية البصرة، خارطة الشمال، استقلال كركوك، إقليم الانبار ، صراع بغداد"



الصورة الرابعة

خروجي من وطني يشبه خروجي من بطن أمي
بكيت أولا
فرحت بعدها
وصدمت
ثم توجعت
ومازلت
أنا عراقية الوجع



الصورة الخامسة

في أميركا
ابحث عن وجوه عراقية عن لهجة أهل بغداد عن عكال او شروال
عن اي شخص يسألني "شكو ماكو"
إذا رأيت عيونا تدمع سالت أختي "هذا عراقي؟"
حاولت ان اصنع قيمر الحلة وفشلت وتذوقت كل أنواع التمر فلم يعيد أي منها ذاكرتي التي فقدتها
حاولت مرارا ان أشبه المحيط بدجلة ... اشرب ماءه فأصاب بالقرحة من الكولور
حاولت تكرارا ان اقنع نفسي بان سان فرانسيسكو كبغداد
لكن
ناطحة سحاب واحدة تحسسني باني صغيرة !!
قلبي يسكن بلاد
روحي تسكن بلاد
جسدي هنا يبحث عن هذا وذاك


 
الصورة السادسة

حرت في اصل عشيرتي وتهت في متاهات انتماءاتي
حتى مبادئ تعولمت
قوميتي – حدث ولا حرج – لم اعد اعرف ما قوميتي
"لاجئ بانتظار الهوية"
يوما كنت عربية
وبعد حين قالوا أنني كلدواشورية سريانية
والآن انا في بلاد متعددة الجنسية........  بلاد تسمى امة المهاجرين
ولدت عراقية وسأموت أميركية
بحسب ما يريده السياسيون
او حسب ما يطلبه المستمعون!!!!
وقد افقد الاثنين معا فحسبي الله ونعمة الوكيل كقول الرسول



الصورة السابعة

رحلت يا عراق فاعذرني
وسامح كما سامح المسيح اللص والعشار والزانية
اعذرني لو كتبت في وصيتي  "في العراق ادفن" وتقبل توبتي
اعذرني لو كتبت على شاهد قبري "أنا عراقية الوجع"
 


* القصيدة المشاركة في جائزة شمشا الادبية 2009

     

366
أدب / رد: (( لـِـهنا كافي وبس ))
« في: 06:14 18/04/2009  »
مهند ايها المبدع
كانني سمعت اغنية لحنها شجي كلماتها رنانة وصوت مطربها شرقي  اصيل
دمت هكذا شاعرا صادقا
هبة هاني

367
أدب / رد: أنثى
« في: 06:12 18/04/2009  »
والله يا هدار هدرت هنا روعة كلام كقطرات ندى
وكانك قرات السطور وما بين السطور
وشرحت بصريح العبارة ماخفي من مشاعر خلف اسوار القصيدة
صديقتي شكرا لك لمروك لاطرائك
تقبلي مودتي
هبة هاني

368
أدب / رد: إيقاعات أخرى للموت
« في: 06:06 18/04/2009  »
سيدتي
نعم هنا سمعت ايقاعات اخرى للموت عزفتها تفردا وابداعا
رجائي لك باني تبقي بالقمة
مودتي
هبة هاني

369
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 06:04 18/04/2009  »
العزيزة هدار
عطرت ارض قصيدتي بالنرجس النقي من نقاء كلماتك
وطرزت كلماتي بمعانيكي الرقيقة كرقة قلبك الطيب
لونك الاحمر الشفاف والوردة والعصفور ان دلت على شئ فانما تدل على شفافيتك
عزيزتي شكرا لاطرائك الكبير رجائي ان اكون عند حسن ظنك دائما
تقبلي صداقتي وباقة جنبد احمر
هبة هاني

370
الاخ الصديق نيناب
شكرا لكلامك الجميل ولمروك الرائع
ان لست ست انا هبة ياسيدي الكريم
صداقتي وباقة فل
هبة هاني

371
الف مبروك للفائزين
وشكرا لعينكاوا هذا الانجاز الراقي
مع المودة الخاصة والتقدير العالي وباقة فل
هبة هاني

372
أدب / رد: خروف الفصح
« في: 10:27 14/04/2009  »
الاستاذ امير
شكرا جزيلا لمرورك الكريم على قصائدي
والحمد لله ان اعجبتك فكرة قصيدتي
دمت كبيرا
وعيد سعيد
هبة هاني

373
أدب / رد: خروف الفصح
« في: 10:24 14/04/2009  »
المبدع فريد
شكرا لخروف الفصح الذي سار لاجلنا وشكرا لكلماتك الرقيقة
وكل فصح وانت بالف خير تمنياتي بان تاكل الفصح كل عام بالصحة والمسرات
مودتي
هبة هاني

374
الصديق والاخ رامي والعائلة الطيبة
تحية وسلام
الف مبروك للعزيز رامي ويارب يوم الي نشوفك عريس
تحية خاصة الى الغالية عذراء
مودتي
هبة هاني

375
أدب / رد: فصح الغرباء
« في: 04:53 12/04/2009  »
غادتي
جمعت ادموعا من الف مكان
وجمعت اهات الزمان
ونثرته ملحاً فوق اسطر قصيدتك
سيدتي كلنا مررنا من فوق هذا البحر المر  ورنمنا منفردين
جميعنا اكلنا ذبيحة الفصح بلاطعم بهارات اوطاننا
ليس لدينا سلام ولا رائحة وطن
لانملك الا الغربة
اسمحي لي ان اهدي قصيدتك الي واليك والى كل مغترب
عيد سعيد ارجوه لك عسى ان يكون العام القادم بين اهلك
دمت مبدعة
هبة هاني

376
راهب الحب الرائع
منذ سنوات ونحن ننتظر ان تنتهي الثلاث ايام التي صلب فيها العراق واهله
لكنها يبدو  لن تنتهي وستجر سنين اخريات
متى قيامة بلادي ؟
اختيار موفق وربط جميل بين القيامة وموت العراق
لنا رجاء وصلاة وشموع
دمت ناجحا
هبة هاني

377
أدب / رد: في آخر رؤيا له ُ...!!
« في: 04:45 12/04/2009  »
اوووووووووووووووووو ياسيد القصة الكبير
دخلت من باب الى اخر الى ثالث وخرجت ملأى بالصور والذكريات
قصتك رائعة بل انها تحفة ادبية بحق
دمت مبدعا وعيد سعيد
هبة هاني

378
أدب / رد: خروف الفصح
« في: 04:41 12/04/2009  »
الصديق راهب الحب
شكرا لطيب كلامك
شكرا لمروك المتواصل
عيد سعيد وباقة فل
هبة هاني

379
أدب / رد: خروف الفصح
« في: 04:40 12/04/2009  »
الصديق توماس
شكرا على هذه الوردة المعطرة التي قطفتها من ديوان قلبك وزرعتها هنا
راقت لي وراق لي الحب فيها الممزوج بنار الشوق
عيد سعيد
مودتي
هبة هاني

380
أدب / رد: خروف الفصح
« في: 04:39 12/04/2009  »
همسة الرائعة
شكرا لمروك النقي كماء الينابيع
شكرا لكلامك الراقي كرقة زهور الربيع
عيد سعيد
هبة هاني

381
أدب / رد: خروف الفصح
« في: 04:37 12/04/2009  »
الاستاذ  فاروق
شكرا لما قلته بحقي رجائي ان لا اخيب ظنك وظن الجميع
نعم اسكب على ورقي كلما مسكت القلم حزنا وكلمات
دمت بخير وعيد سعيد
مودتي
هبة هاني

382
أدب / رد: خروف الفصح
« في: 04:35 12/04/2009  »
غادة ايتها المبدعة
كلامك كبير على قصيدتي مقاما ومقاسا ارجو اني بكل الود استحقه
نعم هو الحزن تلبسه قصيدتي رغم انه العيد
عيد سعيد ارجو لك واتمنى انك اكتسيت ثوب الفرح
ودمت بخير
هبة هاني

383
أدب / خروف الفصح
« في: 08:04 10/04/2009  »

الإهداء

لاشك أن الملائكة تسكن السماء لكني التقيت ملاكاً ارضياً باح لي بسر فكرة القصيدة، إليه أقول...... كل عام وأنت بخير وفصح مبارك...... حسبي أني نجحت في إيصال السر، حسبي أني حاولت

خروف الفصح

مازلت أراه هناك يبكي
عاما
تلو
العام
مازال يحزن كل عام
رغم اختلاف الحزن
 بين
عام
و
عام
تارة يبكي العراق
وأخرى يبكي ارض مصر
ومرة يرثي بيت لحم
وثالثة يشكي
لا سلام.....
كان فرحاً يوم جاء
هللت له كل السماء
لكنما الفصح أدركه ان آلمه مقبل فأدركه
فنام
هناك
عند زاوية الجدار
طأطأ قلبه
أذنيه لا تسمعان ضجيج الكلام
نساء ترقصن
أطفال يأكلن
رجال يثرثرن
وهو
يفكر
أنا الخروف المقبل
بعدي لا خروف يقام
إن شئت ان تعبر عني هذه الكأس
ولكن
لا
لتكن مشيئتك رب الأنام
كنت في الهيكل ثلاثة أيام
تشرح
تفسر
تقرأ
تسال
تجيب
ونحن نمر أمام قولك مرور الكرام
لم نفهم أسطورة الثلاث أيام
يا سيدي المخلص
يا ليتني أهديتك المن والسلوى
يا ليتني كنت هناك في حفل موسى السبعة أيام
لما جعلتك خروف الذبيحة
لما نكرت إني أعرفك
في ذلك النهار
لما هربت من موقفك
لما تركت يهوذا يقبلك
في ذالك الزحام
لكنك أدرى بالمقام
لكنك مت
لكنني بحربة طعنتك
يا للحرام ......
يا ليتك تغفر لي
فانا ما علمت ما عملت لك
لكنك
قمت
يا ليتني
 على الأقل
 كنت
 المجدلية

هبة هاني
[/size]

384
أدب / رد: أنثى
« في: 02:12 10/04/2009  »
د. سمير
شكرا لمروك المعطر من رائحة طيبك ولكلامك الرقيق برقة مشاعرك
مودتي
هبة هاني

385
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 01:56 10/04/2009  »
الاستاذ عامر حنا
شكرا على ماقلت بحقي
اخجلتني
ارجو ان اكون عند حسن ظنك دوما
تقبل تقديري العالي ومودة خالصة
هبة هاني

386
أدب / رد: همسة في أذن صماء
« في: 01:53 10/04/2009  »
سيدي الكريم
احسدك على هذه القدرة
مختصر مفيد
مزجت الفلسفة بالمقال بالقصة ولا ادري  اي نوع الادب الذي خرجت به سوى انه ابداع
تحيتي
هبة هاني

387
اقرا ابداعك  للمرة الاولى
الحقيقة ابداع يصفق له ويتهلل به
جميل جدا هذه الحمامات التي طارت بالقصيدة وحطت به في ارض افكارنا
مزيدا من الابداع اهلا هنا
مودتي
هبة هاني

388
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 02:22 08/04/2009  »
الاستاذ مارتن كورش
شكرا لمروك الاول الكريم من كرم اخلاقك
جميل ماسطرت وجميل تشبيهك الموفق
نعم في داخل حواء وادم طفل .......... الم يكونا يوما طفلا؟
الطفل يكبر ياسيدي لكن احيانا ولو شاء يعود للطفولة تمردا او اشتياقا او حاجة
تقديري العالي لما سطرت هنا شكرا لتنزهك في ارض قصيدتي
هبة هاني

389
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 02:15 08/04/2009  »
راهب الحب ورسول الصداقة
اسعدني انك تنزهت هنا وشرفني ان برنامج نزهتي قد راق لشخصك الرقيق
تقدير كبير لمودتك التي تنثرها في واحتي في كل مرة شذى زهور وقطرات ندى 
مودتي
هبة هاني 

390
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 02:07 08/04/2009  »
العزيز البغديدي
في كل مرة اقرا ردك الكبير اشعر بكبر قلبك العراقي وقلبك الانساني
شكرا اردد دائما وانثر امام كرمك بساطا احمر من المودة الخالصة
مرورك الدائم يسعدني ويشرفني
دمت بخير
هبة هاني

391
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 06:33 07/04/2009  »
الغالية ام داؤد
تمرين كفراشة على زهر قصيدتي وتابين الا ان تكتبي عسلا ممزوجا بكلمات
شكرا لمرورك
دمتي بخير
هبة هاني

392
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 11:34 06/04/2009  »
سيدي الكريم عماد
اقتراحك من اب لابنته لا بل من استاذ لطالبة ومن شخص كبير قلما لقلم يحبو
لدي مايكفي من القصص ستجد طريقا للنشر قريبا في موقعنا الكبير هذا
شكرا لتواصلك الكريم لتعليقك الرائع وطبعا لانك كريم ورائع
مودتي
هبة هاني

393
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 08:32 06/04/2009  »
الاخ الكريم روبرت شموئيل
في داخل كل انسان مشاعر تجعله يتذوق الشعر ويشعر بكلماته يدهش لغموضه ويسعد لنشوته
ومالشاعر الا انسان اتخذ من المشاعر قاموسا لاخراج قصائده على ورقة وقلم
مودتي وباقة فل
هبة هاني

394
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 08:12 06/04/2009  »
الاستاذ اميل عامر
الحقيقة ردك اخجلني وسبب لي الارق وحملني مسؤولية كبيرة كما اني بعد ان فكرت مليا بالرد المناسب لم اجد غير كلمات شكر وعبارات الامتنان وباقة فل اهديها الى اطيب الناس امثالك
مودتي
هبة هاني

395
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 08:06 06/04/2009  »
الاستاذ الرائع ماهر السناطي
الحقيقة اني تنزهت في كلماتك وجلست على عشب اخضر وشممت منها رائحة ياسمين وبرتقال وعنبر
جميل هو الانسان الذي اكدته في ادم كلماتك ورقيق وصفك لحواء
دمت مبدعا وتقبل شكري العميق بعمق عباراتك
هبة هاني

396
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 07:57 06/04/2009  »
الراقي شعرا وخلقا ضياء
ردك طاب لي واكد لي باني نجحت في ايصال فكرة قصيدتي وتصوير هذا المشهد بين ادم وحواء
اضيف لما سطرت اتمنى ان تبقى حواء وردة نقية وارجو ان يكون ادم عطرها
مودتي
هبة هاني

397
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 07:43 06/04/2009  »
الاعزاء جدا عذراء ورامي
اشتقت لوجدكم في ارض قصائدي
اعجابكما كتاج على راسي افتخر به كثيرا
ودعائكما قلادة لؤلؤ البسها غالية جدا
تقبلوا شكري وتقديري وحبي الكبير
هبة هاني

398
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 07:37 06/04/2009  »
الصديق الصدوق عنان السناطي
انا التي يعجز قلمها عن كتابة رد لكرمك وخلقك وودك
ياسيدي اذا كان الشعر كالمطر فارجو انه يسقي صحارى القلوب ويحولها حقول قمح وحدائق ياسيمين
حين تطل في واحتي ذلك هو القمر
اقدم لك شكر على خاص للونك الاحمر الزاهي يبعث فينا امل ولا ادري لما لا نستخدمه
مودتي
هبة هاني
 
 

399
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 06:08 05/04/2009  »
انهاء
المبدعة
هي
انت
بوجودك هنا رسمت في صورتي الشعرية وردة عذبة وماء حب صافي نبعه
لولاك لبقيت حديقة قصيدتي صحراء
مودتي
هبة هاني

400
أدب / رد: همسات الى...........
« في: 06:06 05/04/2009  »
رقيق هو الحب بين يديك صافي كنبع ماء
دام الحب عليك ودمت مبدعا
هبة هاني

401
أدب / رد: حمامة ٌ من ثلج
« في: 10:19 04/04/2009  »
استاذ ابراهيم
الى اين تبحر شعرا
صورك الشعرية رقيقة صافية كقطرات ندى هطلت هنا
وحبك الراقي بحت به من زاوية جديدة اعميت اعيننا عنها ورايتها انت
دمت مبدعا
هبة هاني

402
أدب / رد: ((خربشات قلم عاشق))
« في: 10:15 04/04/2009  »
عندما تلمسني يداكِ
أقتلُ الشيطانَ
في داخلي..
لأصبحْ ملاك حارس
لكِ..
ضياء ايها الشاعر الرقيق
وفقت في هذا البيت رسمته بحرفية وشاعرية
مودتي
هبة هاني

403
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 10:14 04/04/2009  »
ابتي المبارك فيليبس
ادم وحواء خلقا للعيش معا رغم كل شئ واي شئ
شكرا لما رددت هنا
شكرا لوقتك لفكرك لقلبك الذي تنثره دائما في واحتي
هبة هاني

404
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 08:15 03/04/2009  »
الصديق توماس
لن تصبح يوما طي النسيان
يكفي ماتنشده من شعر  تجمل به اشعار اصدقائك
دمت شاعرا طيبا ودمت بخير
هبة  هاني

405
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 08:13 03/04/2009  »
الصديق مهند
راق لي ماسطرت
جميل عندما تكون مشاعر الانسان ملونة فهذا يثبت انسانيته
مرورك المتواصل لارض قصائدي يزرع الورد ويحصد الود
تحيتي
هبة هاني

406
أدب / رد: نزهة داخل انسان
« في: 08:11 03/04/2009  »
الاستاذ ابراهيم
لاتكفي كلمات الشكر ولا باقات الورد ولا تمنياتي الطيبة لك عرفنا بكرمك الشعري في واحتي
دمت سيد الشعر الانيق  ودامت نزهاتك الشعرية
هبة هاني

407
احيي فيك واقعا ممزوجا بخيال
قصة رائعة
دمت مبدعا
مودتي
هبة هاني

408
احيي هذه الثورة
واضم قلبي لهذه المظاهرة
دمت مبدعا
هبة هاني

409
انهاء
اشهد انك كتبت ما لم يكتب منذ وقع الحادثة
اشهد اني لطالما قراءت شاهدت وسمعت عن هذا المصاب
 ولكن لم ادرك كيف جملت الالم
كيف رسمت مشهدا بلمسة قلم
احترت ان اختار مقطعا يعجبني ...كل القصيدة رائعة كروعتك
وفُتات قلب الطفولة
يطفو
على وجنات سيل عارم
هذا المقطع اخترته لكونه يختصر الحدث والقصيدة
مودتي
هبة هاني

410
كاني تسليت على شاطئ البحر
كاني دخلت رونقا لم استطع الخروج منه حتى اخر السطر
نشوان رائع جدا ليلك حسدته قليلا
راقت لي سراويل الضجر التي تبتلع الفقاعات وراق لي سقوط الايام في الايام
دمت مبدعا
هبة هاني

411
أدب / نزهة داخل انسان
« في: 10:29 02/04/2009  »
نزهة داخل إنسان


412
الف مبروك
اود ان اطلب منك رقم التلفون اللي خابرت عليه لو يسمح وقتك الكريم
تحيتي

413
أدب / رد: ابقي في قلبي
« في: 22:53 31/03/2009  »
جميلة هذه الدعوة الشعرية لحبيبتك راقت لي وراق لي ماقراءت
دمت مبدعا
هبة هاني

414
أدب / رد: شكرا ورقتي
« في: 22:50 31/03/2009  »
انا اردد ماقلته
شكرا للورقة والقلم  ولصبرهما في وقت  اشتداد الموج ووقت المطر ووقت الربيع ايضا
تحيتي
هبة هاني

415
مــَعـَاكِ ألــْتـَمـِسُ ثــَغـَراتُ ألحـــَاضرْ
لا أسـْتـَطيعْ إلافــْلاتْ مـِنْ دقائقُ ألوقـَــتْ
اعجبتني هذا الصورة الشعرية
دمت مبدعا
هبة هاني

416
طفلتي
رِئةُ هي، أقول:
تموتُ لو لم تتنفسني
قصيدةً إثرَ قصيدةْ
حيا الله طفلة اخرجت لنا هذا الكم الهائل من الصور المبدعة
دمت اكثر اشراقا
هبة هاني

417
مبدعتنا وداد
راقي مابحت به
ورقيقة هي نجوى
اضفت اسما اخر الى كتاب العاشقين
دمت مبدعة
هبة هاني

418
المبدع ابدل
نعم هو قلب القصة النابض
هو حكاياتنا كلها وحياتنا
تنقيب في بئر الذات تحمل صورا تشرح فيها حياة كل انسان
ومالناقد هنا الا  عقل متصارع مع مواهبنا وحريتنا ومشاعرنا
دمت مبدعا
هبة هاني

419
لم اقرا قصيدة رائعة حد الدهشة سمعت صراخ نساء ورايت حرية ولدت ميتة
دمت اكثر ابداعا
هبة هاني

420
المبدع سليم مطر
رائع هو حب يونس العذري لذكرى التي غدت في قلبه ذكرى
رائع هو يونس الصادق الملهم بحبه وقلبه بذاته رغم انها الحوت
احببت اني اسجل اعجابي بقصتك وهي تضم بين طياتها حكايا عتيقة الطراز وبلد يقتل الحب
هبة هاني

421
أدب / رد: نشرة الاخبار
« في: 02:08 31/03/2009  »
الصديق فادي
حقا اشكرك من قلبي على كلماتك المعطرة بالطيب والطيبة بالرقة والرقي
دمت بخير
هبة هاني

422
غاليتنا المبدعة هناء
مفرادتك المرهقة انجبت لنا قصيدة عتيقة الطراز موجعة الاحاسيس رائعة الصور
دمت اكثر ابداعا
هبة هاني

423
أدب / رد: رسالة عتب
« في: 02:02 31/03/2009  »
الصادق شعرا فريد
اجمل ما في الحب لحظات عتب يتلوها مصالحة القلوب
رائع ما سطرت
مودتي
هبة هاني

424
أدب / رد: شاهد قبري الظائع
« في: 02:01 31/03/2009  »
جوليان
اسئلتك الغارقة في دائرة الفكر لاتجد جوابا ينقذها
هي غارقة تحاول التعلق بقشة لكن الموج قوي جدا
لا اعرف مالذي سيحدث في نهاية رحلتها او نهاية العمر وهذا هو جمال ماكتبت
هبة هاني

425
المبدع بسام
صدقا كتاباتنا هي كتابات اعمى على صبورة بيضاء
بسبب مايجري في بلدنا لا احد يسمعنا او يقرا لنا او يفهمنا
حسبنا اننا نحاول
دمت مبدعا
هبة هاني

426
أدب / رد: أ*ن*ت* ألحـــــُبْ
« في: 01:55 31/03/2009  »
شاعرنا العزيز
للحب بين اصابعك ربيع اخر
دام  لونه الوردي ورائحته الزكية
هبة هاني

427
أدب / رد: (( أعمى ..أخرسْ ..أصمْ))
« في: 01:52 31/03/2009  »
صديقي في الشعر
دائما ما تضع الجرح على الملح وتحكي مايجب ان يحكى
دمت شجاعا وطيبا وشاعرا ملهما
هبة هاني

428
أدب / رد: نشرة الاخبار
« في: 08:35 28/03/2009  »
الصديق توماس
تابى الا ان تكون كريما شعرا في صفحتي وتزيدها عطرا ونشوى
شكرا فشكرا جميل ما ابدعت
يا لهذا الالم المتساقط من الكلمات التي سطرتها لكنه واقعنا للاسف
لنا رجاء سنشعل شموع  ونردد الدعاء
كان الله في عوننا
مودتي
هبة هاني

429
أدب / رد: نشرة الاخبار
« في: 08:31 28/03/2009  »
الاخ فادي
شكرا لقرائتك نشرة الأخبار التي كتبتها من الم العراق وناسه
لم اربح شرف السبق ياسيدي ساكون ربحته لو كتبت يوما عن عراق امن عن اعمار كبير عن عراقيين يعودون لبيوتهم  عن ضحكات اطفال تملا شوراع بغداد  لكن اردد قولك  عسى ان تتلاشى أزمتنا المتعبة
 تقبل صداقتي وباقة فل
هبة هاني


430
أدب / رد: صرخة كتاب
« في: 08:27 28/03/2009  »
اين اولادي الذين

ُفُصلوا عني

بغير ارادتي

كزهرة اكل تيجانها

العُري

تشبيه جميل ياسيدي الكريم
حينما تتعرى الزهرة من  تيجانها لايبقى لها اثر زهرة وهكذا حينما يفقد الاب اولاده لايبقى له طعم الابوة
احيي ابداعك وتقبل مروري
هبة هاني

431
الاخ العزيز ضياء والعائلة الكريمة
عيد ميلاد سعيد
كل عام وانتم بخير
وعقبال التخرج
تحياتي
هبة هاني

432
أدب / رد: نشرة الاخبار
« في: 04:27 27/03/2009  »
راهب الحب
يسعدني مرورك الدائم لقصائدي الحقيقة كونتم سوية صداقة جميلة اعتز بها
صديقي في الشعر
سنبقى نكتب عن واقعنا الاليم الى ان ياتي يوم نصحى فيه على صوت فيروز لاصوت الموت
شكرا لما قلت بحقي يشرفني ان اكتب باسم العراق فهو بلدي وفيه قلبي
تحية وتقدير وباقة فل
هبة هاني

433
أدب / رد: نشرة الاخبار
« في: 04:19 27/03/2009  »
الاب فيليبس الشماني جزيل الاحترام
كم نحن بحاجة لهذا النوع من الانامل
انامل تزرع الورد لاتزرع القنابل
انامل تبني العلم لاتبني  المادة
انامل تكتب عن الحب لا الحرب
انامل تحدث عن الشرف وحب الوطن لا عن السرقة والقتل
ابتي
لنا امل رغم الالم
شكرا لشخصك الكريم ومواصلتك قراءة ما اكتب ولما سطرته بحقي
دمت بخير
هبة هاني

434
أدب / رد: نشرة الاخبار
« في: 03:59 27/03/2009  »
انهاء ايتها الرقيقة
اشعلتي شموعك في قصيدتي وكتبت صلاتك
صدقا قلت
نحتاج الى الرجاء فانه متى ضاع ضاعت المحبة وضاع الايمان وساد الحرب والظلم ايضا
عزيزتي شكرا لمرورك يسعدني انك قراءت نشرة الاخبار
هبة هاني

435
أدب / نشرة الاخبار
« في: 09:01 26/03/2009  »
هبة هاني

436
أدب / رد: حانات الشياطين
« في: 07:23 26/03/2009  »
جوليان
تطور الحدث في قصيدتك ممتاز
ومفرداتك الغامضة تبعث بنا للتفكير  لا وهلة بل اكثر
تمنيت لو زدتها مقطعا ثالث يجمع ادم وحواء في حانات الشياطين
مودتي
هبة هاني

437
أدب / رد: رســائل في نيســان..
« في: 07:19 26/03/2009  »
إنّ ذلك النهر
لا يستجيب لنداء الكروم
عجبــاً..إن كان قد فقد
حاسة الجريان.!
واوووووووووووووو صورة شعرية جميلة .......... ابدعت
ولادة ثم عقم في ربيع نيسان
شموع على فوهة مدفع
ليــت مــطر طــفولتي
يبـلّلـني فيه ثانـيةً...
في بيتي الطيني
اراك ترسم الكلمات ......... ابدعت
تقبل مروري
هبة هاني

438
مبدعنا الكبير
اعجبتني كثيرا عبارة "تنقيب في بئر الذات" وهو عنوان اللوحة بل قلب القصة النابض وعقلها المفكر
توقفت عندها مليا هنئيا لك فقد رسمت لوحة جميلة قبل ان تكتب قصة اجمل وجمعت بين فنين كبيرين
ولذا عنونت مروري بـ مبدعنا الكبير
مودتي
هبة هاني

439
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 23:21 24/03/2009  »
استاذ ابراهيم
رائع ورقيق ورومانسي ماسطرت في واحتي
قراءته عشر مرات
عبارة تقطر ادبا وخيال وعشق وربما توجع لا ادري
شكرا على كرمك
تحيتي
هبة هاني

440
يا ايها الرجل الثمل بحب انثى
ماذا عساني ان انتظر
كاس ليفرغ نبيذه!!!
ياسيدي
لقد فرغ العمر من خمرة الروح
وسكرنا بالالم
عجبا كيف تريدني ان انتظر
 وعلى ظهري عذابات  وجروح
دمت رجلا شاعرا ملهما
يسعدني ان اكون هنا
تحيتي
هبة هاني

441
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 19:01 23/03/2009  »
استاذ فاروق
مرورك الرقيق اشعل شمعة صغيرة بارض القصيدة
شمعة انارت لي رقة روحك وطيبة اخلاقك
سيدي الكريم
اعجابك بقصيدتي يشرفني ويدفعني نحو الامام
دمت طيبا
هبة هاني

442
أدب / رد: لنجعل الموت يحتضر
« في: 18:36 23/03/2009  »
جميل هو النداء المتكرر بالقصيدة
تعالي لنجعل الموت يحتضر
ونجعل الحب ينتصر
فعلا سيدتي يفتح الحب الصادق الابواب المغلقة ويملأ الدنيا ازهار السوسن
دمتي اكثر اشراقا
هبة هاني

443
رافد ايها الشاعر المتوجع من تمردها
تريث وتنفس قليلا
فقصيدتك كتبت بنفس واحد
ولولا تمردها سيدي لما خرجت لنا بهذا النص الرائع
مودتي
هبة هاني

444
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 20:00 22/03/2009  »
عدي البغدادي
شكرا كثيرا على مرورك الرقيق
تقبل تحايا وسلام اينما تكون وباقة فل
هبة هاني

445
تؤليفتك جميلة جدا ايها العزيز شعرا  والراهب الملتوي بنار الحب
دمت مبدعا
وكل عام وامهاتنا بخير
هبة هاني

446
بين الطيبة والقسوة اراك تصوغ قصيدة اخرى ناجحة ولاشك
دمت طيبا محبا
هبة هاني

447
شاعرنا العزيز
قصيدة مؤثرة ولاشك لانها نابعة من قلبك
تقبل ارادة الله وكن للحياة صبورا
تحيتي وتعازيي
هبة هاني

448
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 03:45 22/03/2009  »
نجمة البحر
اراك تركت بحرك لحظات وجئتي تنيرين سماء قصيدتي باشعة خيوطها رقة وكرم
شكرا على مرورك
تقبلي مودتي
هبة هاني

449
غادة ايتها المبدعة حد الدهشة
اثرتني  حد  النخاع
كنت اعلم ان غيابك يخفي خلف افقه شمس من الابداع
سيدتي
ارى فيك شاعرة تمتهن الفلسفة او فيلسوفة تمتهن الشعر او الاثنين معا
الحقيقة الحقيقية
لا تلبس ثوبا
سوى العريَ
أنت وقعت بالموقف
و أنا وقعت من أجلك
أقبل وجهك
موقفي كان يشرفك!
ستعلق هذه العبارات في ذهني طويلا
دمت مبدعة صديقتي
هبة هاني

450
قراءت القصيدة من جديد
اراها متعة ان اقرا هكذا الابداع
احببت ان اسجل حضوري
هبة هاني

451
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 23:03 20/03/2009  »
ضياء ايها الشاعر الراقي
كلنا عطشى للحب
فقدنا الوطن وفقدنا خيراته فقدنا جيراننا الطيبين وفقدنا اصدقاء واقارب ولمة العزائم
ثم تفرقنا عن اهلنا طبعا سنبحث عن حب نرتوي منه ونشبع جوعنا للفرح والبهجة
و بحثنا عن العشق  فهذا سيدي شعور ازلي منذ ان خلقت حواء لادم
دمت صديقا
هبة هاني

452
أدب / رد: أنثى
« في: 23:02 20/03/2009  »
غاليتي غادة
اذا دخل الحب من الباب هرب العقل من الشباك
سمة الحب الجنون ولو احببنا بعقل لكنا سعداء
لكن الحب مجنون اعمى وتعيس هههههه اعذري تشاؤومي صديقتي  اردت انا امازح روحك الطيبة
يقال ان الحب والجنون كانوا اصدقاء فتخاصموا فضرب الجنون عيون الحب واصابه بالعمى ومن يومها الحب اعمى
سيدتي شكرا لما سطرت  اشتقت لمرورك المعطر
مودتي
هبة هاني

453
مهند ايها الرقيق ابداعا
لم تكتب قصيدة نثرت خيالا يشوبه الحزن لكن يدفعه الامل
لو ...................... ماصغرها من كلمة ما اعمقها من معنى
رجائي بان تحقق امنياتك وان تبقى متالقا شاعرا
مودتي
هبة هاني

454
أدب / رد: بجرحك ياعراق
« في: 22:54 20/03/2009  »
يابلدي الطيب يا بلدي
نحن فقراء الا من كسرة خبز وماء
الا من ورقة وقلم نخط بها جرحك وحفنة بكاء
بوحك شفاف
تحيتي
هبة هاني

455
أدب / رد: أنثى
« في: 04:16 20/03/2009  »
علي ايها المهاجر بعيدا عن شهرزادك
شكرا على كلماتك
انت الاجمل قلبا وقالبا
مودتي
هبة هاني

456
ولاء يا احلى عراقية
شكرا صديقتي احساسك هم الاجمل وتعبيرك هو الارق
دمت بخير
محبتي
هبة هاني

457
أدب / رد: ((رؤساء من بلاستيك ))
« في: 00:24 18/03/2009  »
ضياء
اشبهك بالمتنبي
كل مرة تختار موضوعا تبدع فيه تنتج حكما قبل مشاعر
دمت مبدعا
والى الامام
هبة هاني

458
المبدع امير
ليته كان هكذا صنع النساء لسادت الراحة في العالم
ليته صدقا مصنعك لعملت معك في صنع امراءة قوية حرة وشفافة وطيبة
دمت مبدعا
هبة هاني

459
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 00:12 18/03/2009  »
bqueen  العزيز (ة)
شكرا لدخولك ارض قصائدي
ولنقشك الرائع بحروف من ذهب
تقبل صداقتي
هبة هاني

460
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 00:10 18/03/2009  »
الاستاذ منصور السناطي
ماكتبته هنا اثار دهشتي
يبدو انك قراءت السطور ومابينها وحللت حتى الحروف
أطبعا لانك شاعر ملهم واديب مبدع
شكرا استاذي الجليل حقيقة يسعدني تواصلك الكريم
هبة هاني

461
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 00:06 18/03/2009  »
ابتي الغالي فيليبس
عباراتك الرائعة التي وصفت بها قصيدتي نورت بنور الشمس الدافئة في صباح تتلبده الغيوم
لكن
عندما تجئ الشمس معلنة عن صباح جديد مشرق وتحاول جهدها سحب الغيوم السوداء لابد من المطر  ولابد من الزمن لنبدأ من جديد
دمت عزيزا صديقا قبل ان تكون ابا روحيا  وتقبل شكري لجهدك ووقتك وتواصلك متابعة  كتاباتي
هبة هاني
 

462
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 23:57 17/03/2009  »
صديقي ايها الراهب المؤمن بالحب
مثل فراشة تتنقل بين قصائدي لاتنسى ان تصنع من رحيق كلماتك شهدا يسعدني
شكرا لاطرائك انت الاروع
تحيتي
هبة هاني

463
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 23:53 17/03/2009  »
اجرح......... شكرا لمروك اولا
شكرا لبقائك الملون بالوان قوس قزح
شرفتني زيارتك............  تفضل فنجان من القهوة واطل بقائك تسعدني كلماتك
صداقتي وتحيتي
هبة هاني

464
أدب / رد: عاشقة الوهم
« في: 23:49 17/03/2009  »
جوليان ايها الشاعر المتمرد
شكرا لما سطرت بحقي وجله نابع من روعتك
ارسل تمنياتي لك لتجد لك اسما في سطور الشعر  يوما
مودتي
هبة هاني

465
ضياء ايها العزيز
لك ماتحب اضف ما تشاء فهي ليست قصيدتي وحدي بل قصيدة كل عراقي يحب عراقه
دمت صديقا
تحيتي
هبة هاني

466
أدب / عاشقة الوهم
« في: 08:06 16/03/2009  »
عاشقة الوهم
-1

467
الاستاذ الراقي فاروق
محبتك التي تزرعها في واحتي كل مرة اقطف منها زهرة لها عبيرها المميز
شكرا لروعتك لمحبتك لرقتك ولرقيك
يشرفني ان ارد على ماتكتبه لي ولكن لا عبارات توازي عباراتك
شكرا
مودتي
هبة هاني

468
رقي وابداع
القصة ادب لايشيخ
دمت مبدعا
هبة هاني

469
فيفيان
مالذي فعلته في هذه القصيدة
نثرت العطر ورحلت تاركة لنا رذاذ اتعب فكرنا
سطرت الاسئلة وتركت لنا حرية الجواب
قصيدتك التي تحمل في طياتها فلسفة حياتية جديدة راقية جدا
تمنياتي بان تتواصلي لنشرب المزيد من ابداعك
هبة هاني

470
مسيو فخري
قراءت ابداعك للمرة الاولى
صدقا راقت لي قصتك  واعجبني الفرق بين شعبان وشابان انه فرق موجع
فأنا إنسان نمت جذوري في بلدي وأنا اليوم أعيش في بلد آخر لا تنتمي له هذه الجذور، مثلي مثل طير فقد جناحيه ولم يعد قادرا على التحليق للالتحاق بعشه المفقود.
هذه العبارة تحكي تاريخ الانسان العراقي لنصف قرن
دمت مبدعا
هبة هاني

471
المبدع نشوان
لم ادرك ان العناد سبب كل هذا الجحيم
تعلمت من قصيدتك الكثير
دمت مبدعا
هبة هاني

472
أدب / رد: تمثيل سريالي
« في: 20:30 15/03/2009  »
جوليان
عبثيتك التي سطرتها هنا وصلني منها عراق نازف يحاول جمع اشلائه المبعثرة عله يستطيع
ارجو ان تتواصل وتجتهد اكثر لتنتج قصائد اكثر ابداعا
دمت بخير
هبة هاني

473
أدب / رد: أنثى
« في: 20:25 15/03/2009  »
الصديق جوليان
شكرا لردك الكريم
شكرا لدخولك ارض انثى
اسعدني وجودك هنا دمت صديقا
هبة هاني

474
أدب / رد: أنثى
« في: 20:23 15/03/2009  »
الاخ عنان السناطي
ترد لاول مرةفي واحتي نورت بوجود شمس كلماتك الدافئة
 "استمري فما من وردة لفتت الأنظار وما رأت اشواك تحوم حولها"
فكرت مليا بهذه العبارة حقا انها رائعة لاتصدر الا من شخص طيب ومميز
تقبل شكري وصداقتي
هبة هاني

475
أدب / رد: أنثى
« في: 20:19 15/03/2009  »
العزيز سامح
شكرا لما سطرت هنا
اسعدني ان اعجبتك القصيدة
تمنياتي بان تزرع وردة في كل قصيدةا نشرها لتغدو معطرة من عطر روعتك
دمت بخير يا ابو ديفد
تحياتي
هبة هاني

476
أدب / رد: أنثى
« في: 20:16 15/03/2009  »
العزيز سدير
اطرائك الرقيق مس قلبي الموجع كوجع العراق
لست مبدعة ...لست سوى عراقية تخط توجعاتها
لايفهم ترجمتها سوى المبدعين امثالك
مودتي
هبة هاني

477
أدب / رد: انا والبحيره
« في: 00:14 14/03/2009  »
حبك وبقايا الشتاء
بحيرة واوراق  وقهوة
خريف ورياح
مرفا ونوارس
لوحة رائعة رسمتها هنا
اتحدى كل من يقراها ولايجد نفسه بطلا
تنمياتي بمزيد من الابداع
هبة هاني

478
أدب / رد: فتاتات
« في: 00:11 14/03/2009  »
نهرين اقرا لابداعك للمرة الاولى
صدمتني .........راقي جدا ما سطرت
لا تقلق سأحاول أن احزن بما في وسعي قبل ذلك الموعد
نقشت فلسفة جديدة تمنياتي بمزيد من النجاح وان نقرا لك الاجمل
هبة هاني

479
أدب / رد: أنثى
« في: 00:06 14/03/2009  »
المبدع هاتف بشبوش
اطرائك اخجلني حتى البكاء
ردك اسعدني حتى القلق
اثرت في مشاعر مختلفة متناقضة
ارجو ان احمل مسوؤلية ماكتبت وخوفي ان لا اكون عند حسن ظنك مرة اخرى حسبي اني ساحاول
سيدي شكرا فشكرا
مودتي وصداقتي وباقة فل
هبة هاني

480
سيدي
ابداعك من نوع اخر لايضاهية احد
تفردت بروعة ماكتبت
تاريخ انساني  مؤلم ومستقبل مظلم  يعيد نفسه
مودتي
هبة هاني

481
أدب / رد: لا باب لنا سيدي
« في: 08:57 13/03/2009  »
لا بأس إذا اندلق َ  / ما دام كفي يتعبه / أميل ُ على حاجبي
أراك ِ / اسطورة ً  / تستفيق ُ من تراب / أنا ما جئت ُ / لأدهش
لا / إنما / جئت ُ استدرج ُ كياسة ً
أنا ما جئت ُ لأدهش / إنما عمري يسافر / بنشيد ٍ تاه تاه
بين التعب والدهشة فيما سطرت
دهشت لابداع من نوع اخر مثلما تعودناه منك
تعبت لفرط التوجع النازف من بين ابياتك
لاول مرة تتعبني قصيدة !!!!!!!!!!!!!
سيدتي لا باب لي لادخل تهت في خلجات ما سطرت
افتحي لي باب روعتك لانام
هبة هاني

482
أدب / رد: أنثى
« في: 08:40 13/03/2009  »
نينوس ديفد
الف شكر لما قلت هنا
تقبل امنيتي بان تجد الراحة والسعادة والنجاح
تقبل صداقتي
جميل مااشعر حين تضاف لي ردود من اصدقاء جدد اسعدتني حقا
سلامي
هبة هاني

483
أدب / رد: أنثى
« في: 08:37 13/03/2009  »
المبدع ابراهيم بولص
الحقيقة انتظرت ردك هنا بفارغ الصبر وكثير من القلق كونك قاص تدهشني قصصه
شكرا لما كتبت بحقي
اسعدني ان اعجبتك خربشاتي بين الشعر والقصة
ليست سيدي سوى خربشات انثى
مودتي
هبة هاني

484
أدب / رد: أنثى
« في: 08:30 13/03/2009  »
الاستاذ الرائع فاروق
وصلت الي مودة من نوع اخر تقطر رقة ولطف واحترام وسلام
اشكرك على نصيحتك الغالية ساعمل بها حقا واشكر تواصلك قراءة ما اكتب  وارجو ان تغفر لي هفواتي فرغم اني اكتب منذ 15 سنة الشعر لكني لم ابدا النشر الا منذ اشهر
ماتوقعت لي اسعدني حقا وجله من ذوقك الرفيع
ايضا انا عشت سحر ردك وقرائه مرارا  وتاخرت بالرد  لاني ارد ان اصوغه ففشلت فلا كلام لارد على جمال ماكتبت لي وعني فتركت لمشاعري صياغة ماتقرا الان
دمت مبدعا ودمت بخير
هبة هاني 

485
أدب / رد: أنثى
« في: 08:16 13/03/2009  »
صديقي الغالي جدا ضياء
اضم صوتي الى صوتك
وامنيتي الى امنيتك
واضيف
اتمنى ان تجد كل انثى ويجد كل رجل الحب الحقيقي النادر في زماننا هذا
دمت غاليا
هبة هاني

486
خطواتي تقمصت المسير
و نفسي ترجت الرغبة في البقاء.

تناقض جميل يخرج من كونه عبارة صغيرة بمفردات قليلة الى عالم الخيال
حيث لا مكان ولا زمان 
حيث الانسان وحده بين الاختيار والقدر
جميل ماسطرت
دمت مبدعا
هبة هاني 

487
الحقيقة
قصيدة يفطر لها القلب وتبكي لها العين
مؤثر وشفاف هكذا انت  دائما
دمت مبدعا
هبة هاني

488
أدب / رد: أنثى
« في: 20:16 10/03/2009  »
عزيزي البغديدي
ماسطرته بحقي يكاد يخرج من الحروف دفأ وطيبة ومودة خالصة
شكرا وارجو ان اكون عند حسن ظنك
تقبل مني  باقة جنبد احمر واحلام خضراء بان تكون باروع حال
هبة هاني

489
الصديق الصدوق ضياء
حب جميل يقفز من بين ظلال قصيدتك عساه يرى نو ر الشمس
وعسى الحب الذي اسعدك بابيات القصيدة كلها يجد حلمه باخر البيت
دمت متالقا
هبة هاني

490
أدب / رد: أنثى
« في: 00:37 10/03/2009  »
الرائع اندراوس
مالذي قلته هنا ,,, سيدي انه كثير جدا علي
اووووووووووووو قراته مرات عديدة  اثار بكائي من شدة الفرح
ردك يقطر المحبة  لكن حسبي اني استحقه
تحملني مسؤولية كبيرة تقلقني 
شكرا جزيلا ولا اقدر ان اكتب اكثر من كلمة شكر
هبة هاني

491
أدب / رد: أنثى
« في: 00:22 10/03/2009  »
الصديق طائر الحزين
شكرا لتكرمك ودخولك ارض الانثى
اسعدني ان اعجبتك ااقصيدة
تقبل شكري وصداقتي
هبة هاني

492
أدب / رد: أنثى
« في: 00:19 10/03/2009  »
انهاء المبدعة
كلامك الكبير اثار فرحتي فشكرا للكلام
حسبي انني انثى ارسم مشاعري لكنها طبعا مشاعر كل النساء
صديقتي في الشعر :
كتب الحب علينا فما عسانا فاعلون
شكرا  للشعر ،،لاننا نبوح بما نشعر ونبوح عوضا عن نساء لاتقدر البوح
دمتي راقية وتقبلي مودتي
هبة هاني

493
أدب / رد: أنثى
« في: 00:13 10/03/2009  »
بشرى الرقيقة
اسعدت بان تصلك مشاعر القصيدة كلها
قلق وخوف فرح وحزن شوق وحسد  وخيبة
فلولا انوثتك الشفافة لما شعرت بما قلت هنا
دمت عزيزتي  بالسعادة والحب
وتقبلي شكري على مرورك الدائم لقصائدي
هبة هاني

494
أدب / رد: أنثى
« في: 00:10 10/03/2009  »
الاستاذ  عماد
ما قلته بحقي نابع من روعة قلبك وكرم اخلاقك
شكرا  سيدي
وشكرا لتمنياتك الطيبة  لي
تقبل سلامي وباقة فل
هبة هاني 

495
أدب / رد: أنثى
« في: 06:01 09/03/2009  »
مانيا المبدعة
لا املك سوى حرية قلمي وقلب متوجع
فقيرة انا الا من الحزن والشوق والغربة  والانوثة !!
فاطمئني
البقية ستاتي على طبق من نار  لتخلد حب المراة
شكرا يا غالية
مرورك يكمل واحتي بالرقة والجمال
هبة هاني


496
أدب / رد: أنثى
« في: 05:56 09/03/2009  »
سيمار
"اشبهك هنا تماماً في المقطع اعلاه "
صديقتي في الحب: لانهر الوجع منبع واحد
شكرا يا ايتها المبدعة على اطرائك الكبير اصابني بالغرور للحظات
فاعذري غروري فكيف لمبدعة مثلك ان تقول ماقلت بحقي
اسعدني حقا ان تحمل قصيدتي استحداثا  من وجهة نظرك فحسبي ان اكون عند حسن ظنك
سيدتي لك مني اسمي وانوثتي وقصائدي
وصداقتي ايضا
وباقة ورد احمر  لانوثتك
هبة هاني


497
أدب / رد: أنثى
« في: 05:49 09/03/2009  »
الاب العزيز فيليبس الشماني
"فالسكوت من ذهب"
دعني ابتي استغل هذه المقولة واسكت
لن يقدر قلمي المتواضع ان يرد على رسالتك
التي تحمل بين طياتها قصيدة شعر
وتخفي بين اسطرها شاعر كبير
شكرا  لما سطرته هنا
زينت صفحتي بالنور والمحبة والمعرفة ايضا
شكرا لوقوفك الكريم الى جانبي
صداقتك اضافت الى حياتي
البهجة والسلام  والطيبة
هبة هاني

498
أدب / رد: أنثى
« في: 05:45 09/03/2009  »
عزيزي راهب الحب
ما قلته اصاب قلب الحقيقة
ما أصعب أن يأتيك الجَرحْ ... من يدٍ تخاف عليها أن تنجرح !
وشكرا لمدحك المعطر  لشخصي
وشكرا لمرورك الدائم
وشكرا  لما طرزت بحق قصيدتي
تقبل مودتي
هبة هاني

499
أدب / رد: أنثى
« في: 05:42 09/03/2009  »
الصديق العزيز  توماس
حلمك جميل عسى ان يجد له  طريقا على ارض الواقع  لكل من يتمناه
بوحك الرقيق بعث بقصيدتي الى الامل
وحلمك جواب رجل على توجعات الانثى
فاطمئن
ندرك نحن النساء  "ما كل الرجال سواء"
عزيزي
اراك مودعا
الى اين ستمضي بقصائدك ولماذا
تقبل شكري وعتبي ورغبة صادقة ان تبقى هنا
هبة هاني

500
أدب / رد: أنثى
« في: 05:38 09/03/2009  »
صباح سفر
شكرا لمرورك وكلماتك الطيبة
دمت بخير
هبة هاني

صفحات: [1] 2