ankawa

الاخبار و الاحداث => من اجل اطلاق سراح المطرانين المختطوفين => الموضوع حرر بواسطة: الرابطة السريانية في 18:57 02/05/2013

العنوان: اثر زيارته للرئيس نبيه بري حبيب افرام: كلنا في أزمة العروبة والاسلام مخطوفان وليس مطرانين
أرسل بواسطة: الرابطة السريانية في 18:57 02/05/2013
اثر زيارته للرئيس نبيه بري
حبيب افرام: كلنا في أزمة
العروبة والاسلام مخطوفان وليس مطرانين

زار رئيس الرابطة السريانية حبيب افرام رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري في مقره في عين التينة وجرى عرض للأزمة اللبنانية في بعديها النيابي والوزاري. واثر اللقاء قال افرام:
قدر لبنان أن يكون على شعبه أن يؤكد كل يوم انه يستحق هذه التجربة في الحياة الواحدة والديموقراطية على كل علاتها في شرق مختلف تحكمه اما الدكتاتوريات العائلية أو الحزبية أو الدينية.
وها نحن امام استحقاقات خطيرة في زمن يتفتت فيه نسيج دول من العراق الى سوريا. فهلّ ننجرّ الى حرب جديدة لم نشف بعد من آثار ما جنت أيدينا. وهلْ نذهب بعيون مفتوحة الى حرب سوريا، أو نستجلبها- الى ديارنا.
وهلْ نمنح أنفسنا فرصة للاتفاق على حكومة جديدة من منطلق حتمية تفاهمنا واتفاقنا أم يظن بعضنا انه قادر على تكرار نفس الاخطاء التي اوصلتنا الى ما نحن عليه.
ان الرئيس المكلف تمام سلام يمكن أن يكون ضمانة لتوحيد اللبنانيين وهو مدعو ليكون في شخصه وفي ادائه جسر حوار وتواصل وتفاهم وتفهم بين كل القوى والاحزاب.
وبنفس الوقت، كلنا مدعوون الى امكانية اتفاق – ولو متأخر – على قانون انتخاب ربما يعبر بنا الى توازن دقيق. ان كل النظام اللبناني في أزمة والرئيس بري ليس ساحراً لكنه مدعو الى تدوير الزوايا دائماً.
ووضعت دولة الرئيس في معنى القلق والسخط الذي اثاره اختطاف المطرانين يوحنا ابراهيم وبولس اليازجي في حلب، بكل ما يمثلان من ثقل سرياني وبيزنطي ومشرقي في سوريا، وبكل ما يرمزان اليه من محبة وانفتاح. فيما هو أبعد من موجة استنكار نحن نعتبر ان هناك من اختطف العروبة والاسلام محاولاً تشويه صورتهما. لا شيء يبرر هذا العنف ضد ابناء الوطن، لا الثورات ولا الانقلابات ولا السلطة ولا التغيير. ولا دين ولا مذهب ولا عقيدة تسمح بذلك.
وقدم افرام للرئيس نبيه بري كتابه الجديد "مسيحيو الشرق خيار البقاء وإرادة الرجاء".
العنوان: رد: اثر زيارته للرئيس نبيه بري حبيب افرام: كلنا في أزمة العروبة والاسلام مخطوفان وليس مطرانين
أرسل بواسطة: Odisho Youkhanna في 00:35 16/05/2013
قلوبنا معكم وصلاتنا مرفوعة للرب يسوع ان يكون معكم ويشد من عزيمتكم