ankawa

المنتدى الثقافي => أدب => الموضوع حرر بواسطة: اسيت يلده خائي في 17:19 29/01/2016

العنوان: روحانيات
أرسل بواسطة: اسيت يلده خائي في 17:19 29/01/2016


روحانيات


أسيت يلده خائي

لا أتذكر لماذا راودني فراقك؟؟
كيف يجاف قلبي حبك؟؟
أجبني يا قلبي أجب لحبيبك
غالي وانت معي غالي وانت بعيد
أبعدك من طريقي لكن شوقي غالي لهناك
بكل لحظة نفس.. اتهمك مخادع لنسيان المودة
مكانك شريان لن ينقطع معي لو رغبت بذلك
تفكيري لا يخونني لا يخون حتى صمتك الخالي
مكانه .وأعرف تماما بصدق لا محال لهروب الخيال
أسأل وجداني لهذه القصة لا أفهم سوى غرق التفكير
بجريان حبك أسأل لينطق ويتكلم حناني بدونه الكون
فراغ ظالم .أجبني أجب لمخادعك لعمرك الطويل
نعم حبي لك عمراً وجسداً به عقل روح نقية
دون تفاهات فروقات أخلاقية
يتعداه روح رحمانية تتعاطي المحب للمحبوب
لذلك أشعر بمكانتك فراغ لخيال عقلي الواقعي
مقر حبك أخلاص قلبا وروحا __قبل الجسد
لن تفهمه لأنك لا تفهم معنى الحب الحقيقي
كلماتي كلمات ذهبا حبا جاري حتى بعظام قبري


ذاك الحب الذي لا يحده لا عمر ولا جسد....بل عقل و روح نقية من شوائب الأعراف والفروقات اللاخلاقبة ويتعداها إلى الروحانيات الرحمانية في التعاطي مع المحب والمحبوب .... وماحدا بيعبي مطرحك ...بعقلي...؟؟؟
بإعتبار الحب الحقيقي والصادق مقر قلبه العقل...قبل الجسد.... وهذا لمن يفهم
العنوان: رد: روحانيات
أرسل بواسطة: ايشو شليمون في 07:44 30/01/2016
ألأخت المحترمــة  أسيت يلده
 
إنها خلجات روح عاشقة واحاسيس نفس مرهفــه
انها حقيقة المشاعر تجاه  توأم  الروح المفقــود
انها نسمة حب تطلقها النفس لملاقات العشق الألاهي متسامية على مقاصـد الجسد
انها لوعة الحب  التي تطفو في سماء الذاكره كلما تأججت نيرانها لتنطلق من معتقل العقل تناشـد الواقع بالم وحسرة
تحية لك على هذا النص المعبر عن مضمون العشق الروحي 
اخوك/ايشو
العنوان: رد: روحانيات
أرسل بواسطة: اسيت يلده خائي في 21:30 31/01/2016
الأخ ايشو شليمون المحترم لك مني خالص التحيات
اشكرك على اهتمامك لهذة الكلمات الصادقة النابعة من شخص جدي لا يحب التلاعب بمشاعر الأخرين
وعلى التعبيرالرائع الذي وصفته تحياتي لك
اختك اسيت يلده
العنوان: رد: روحانيات
أرسل بواسطة: Enhaa Yousuf في 03:36 07/02/2016

هناك جمالية في طرح المشاعر
وانتقالة جميلة في جعل ما هو خاص من المشاعر في متناول عامة القرّاء
 اننا معك نعيش لحظات الحب والشوق واللهفة في لوحة من الكلمات الرقيقة
هناك صمت يولد فينا من خلف هذا الاسطر ويحملنا الى عالم بعيد ابدي من المشاعر

تحياتي الخالصة أسيت على هذه الروحانيات

انهاء
 
العنوان: رد: روحانيات
أرسل بواسطة: اسيت يلده خائي في 12:44 07/02/2016
ان لم نعيش هذة اللحظات اكيد قلبنا لاينبض من اجل العيش الروحي
اشكرك المتابعة والأهتمام لك خالص الامنيات ......اختك صاحبة الخيال الجميل المفعم بتجدد الطفولة
الغالية أسيت يلده