ankawa

المنوعات => استراحة المنتديات => استراحة اقلام الهواة => الموضوع حرر بواسطة: chaldian prince في 02:22 20/02/2017

العنوان: البرد وانثى
أرسل بواسطة: chaldian prince في 02:22 20/02/2017
البرد وانثى
تعالي
لنتمرن سويا
حتى يعم
الدفء
في عروقنا
عندما نجتمع
تخيلي الشموع
تضاء
وشروق للشمس
والقمر بابهى
ضياء
سيدتي انتِ
لي رجاء
كُفي غيابكِ
هباء
ان اتركَ
عشقكِ
فانتِ الحياة
لما تعبثين
بي !
لم تعبث أنثى
بقلبي مثلكِ
ولم يُفسِد الغياب
عشقي !
اني اعيش
سكرة الحب
مع أجمل
انثى !
أتسكع في
دمائها
اغزو قلبها
بكلماتي
اما احساسي لها
يصل
كانفاس حياة
في أوراقي
اكتبه !
لي أمنية طالت
لقاءها
علنا أو ليكن
سرا
لي وجع
يغزوني صباح
كل يوم يؤكد
خذلاني
انتظرك تكلميني
ولا تفعلين
يوما ما !
ستندمين !
ليس الان
لا تخافين
فانا مازلت حيا
وانتِ لا زلت
دافئة ونحن في
ابرد شباط !
تصوري مدى
تعاستي !
كل يوم أزور
فراشي وهو
منكِ يخلو !
بعض الاحيان
يستصعب عليَّ
حضورك بالاحلام
انتِ والعصيان
وغدر الزمان
واخاديد الشيب
تحفر وجهي
تذكرني بالنهاية
احاول ان
اتحاشى
التفكير بها
لكن
بلا فائدة
افشل
وغيمات شباط
تذبحني بالكسل
تَشُل حركتي
فالحركة وسط
المطر هي
صلاة خاصة
تنسيني لبرهة
هزائمي وقساوتها
لانها على يديكِ
لا تتأسفي
تَقبليها وبأقل
جنون !
كم مرة طلبت
انا بحاجة
لذراعيكِ تضمني
ولم ولن تفعليها
فلا تستغربي
لَعثمتي وتباطؤ
لِساني فالبارحة
عندما زرتِ
حلمي ونزعتِ
عني شوقي
للحضة
عدتُ تنفستُ
بعد ان شارفت
النهاية

سالم عقراوي
ميونخ20.02.2017