عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - مؤيد هيلو

صفحات: [1]
1
المنبر الحر / هذا عَلَمْنا ....!!!
« في: 10:11 29/01/2017  »
هذا عَلَمْنا ....!!!
                       
                 العمل عبادة ... مقولة مشهورة تدلل على قدسية العمل والفعل الحقيقي للعامل المُنتج الذي لا ينتظر الآخرين ليقطفوا الثمار ويضعونها في فمه ... هذه المقدمة البسيطة سردتها بمناسبة تحرير البلدة الكلدانية العريقة تكليف من براثن الوحوش البشرية وشياطين الظلام دواعش القرن الحادي والعشرين ... والتحرير حالة إنسانية تتمازج فيها العواطف ولا توجد لحظات أغلى من مشاهدة الأرض المحتلة المحررة ببناياتها المهدمة وشوارعها الممزقة المملوءة بالأنقاض واغلى من كل هذا رؤية الكنيسة القديمة التي تعرضت للخراب والدمار على أيادي مدعي الدين زوراً وبهتانا،وهنا ترى تفاعل وعواطف أهل البلدة وشوقهم الأول ألا وهو الكنيسة وليس غيرها وبالذات الصليب المقدس رمز إيماننا وصخرة عقيدتنا... الجميع نسى كل شيء الا الصليب وكل يريد شرف رفعه على قبة الكنيسة وهنا تناخى الرجال بهمة وخاصة الشباب منهم بتسلق تلك القبة المباركة آلتي احتضنت الصليب ... ولكن كان مع الصليب المقدس شعار آخر يدلل على قومية وهوية هؤلاء الناس ألا وهو العلم الكلداني الأغر الذي الذي حمله أحد أبناء تكليف الأبطال تأكيداً لهوية هذه البلدة الكلدانية الموغلة في القدم ... وفي غمرة هذا الفرح والشعور بالخلاص من الغزو والاحتلال،نسمع صوتاً من أحدهم يعترض على هذا العلم !!!،... ولكن يأتي الرد الصارخ بحكمة وعقلانية وتهذيب قل نظيره بعبارة قصيرة ولكن معبرة منطلقة من الأعماق (( هذا علمنا ))) وكررها مرة خرى ((( هذا علم مالنا )))... وكان هذا الصوت الصارخ في البرية الكلدانية...هو للناشط الكلداني الأصيل في مساعدة أهلنا الكلدان في محنتهم الأخ شوفي قونجا هو والاخوة الكرام في المنبر الديموقراطي الكلداني الموحد علماً ان الأخ قونجا مقيم في أميركا وتحديداً في مشيكان منذ زمن بعيد ولكن يستغل أية فرصة هو والفرسان الكلدان الآخرون في التواجد بين أهلنا الكلدان المهجرين سواء في الوطن الام او في بلدان التهجير المجاورة في تركيا وسوريا ولبنان والأردن وتراهم اول من يساعد ويدعم أولئك الذين فقدوا دورهم ومساكنهم وأعمالهم وأرزاقهم واليوم يعيشون عيشة الكفاف او اقل من الكفاف ... ما أحوجنا الى رجال أمثال هؤلاء يتناخون كلما إكفهر الدهر وإظلمت السماء...ولن ننسى في هذا المجال الكنيسة الكلدانية المباركة ممثلة بالباطريركية الكلدانية وإبريشياتها في الداخل والخارج الذين طوقوا الأزمة العصيبة لللاجئين ووفروا لهم الإقامة ولقمة العيش،وايضاً لن ننسى النشطاء الكلدان في العالم (سان دييكو ومشيكان وأستراليا والأردن ولبنان وغيرها)الذين يمدون يد العون والمساعدة لأهلنا الكلدان المهجرين ... هؤلاء جميعاً خففوا كثيراً من معاناة اهلنا المهجرون في هذين السنتين الأخيرتين. ...ليبارك الرب المسيح في كل من ساعد مهجراً او محتاجاً او مريضاً او خفف من هموم المظلومين .
تحية حب وتقدير للأخوة في المنبر الديموقراطي الكلداني الموحد ولإذاعة صوت الكلدان.
وعذراً إذا غابت عن ذهني أسماء بعض الكلدان الغيارى.
الرب المسيح يبارك الجميع بعودة حميدة لديارهم .

                 مؤيد هيلو ... سان دييكو
                           27-1-2017
https://www.facebook.com/bash.kinq/videos/1087612711347466/

2
ضرورة الطاعة في الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية


محاضرة سيادة المطران مار باوي سورو على شمامسة كاتدرائية مار بطرس الرسول الكلدانية

اليوم الثلاثاء 19-7-2016 وعلى إحدى قاعات المركز التربوي الكلداني وبعد صلاة الرمش والقداس الإلهي، حضر كافة شمامسة وشماسات كاتدرائية ما بطرس الرسول الكلدانية الى الدرس والمحاضرة التي يلقيها الشماس الإنجيلي ورئيس الشمامسة المهندس عزيز رزوقي، وكعادته في إستظافة أصحاب سيادة المطارنة ، دُعيَّ سيادة المطران مار باوي سورو للقاء الشمامسة والتحدث اليهم عن تطبيق القداس الإلهي الجديد وتوجيههم حسب قوانين الكنيسة الكلدانية بهذا الخصوص. وقد إستقبلته جموع الشمامسة بفرح وسرور، وإستهل سيادته المحاضرة قائلاً:

<< ... أولا أنا أشكركم لحضوركم هذه الدروس المهمة وإستماعكم لتوجيهات وشروحات الشماس الإنجيلي عزيز رزوقي وخاصة لتطبيق القداس الإلهي الجديد والمعروف عنكم أنكم تبدعون في خدمة القداس لإضهار جوهره المقدس ونعمه على المحتفل والشمامسة والمؤمنين، وهذا لم يأتي من فراغ بل من الإيمان والغيرة والتدريب المستمر، فشكراً لكم وبالأخص لرئيس الشمامسة عزيز رزوقي لجهوده المتميزة.  إننا في هذا الاسبوع نحتفل بمرور أربعة عشر سنة على تأسيس هذه الإبريشية ورسامة المطران مار سرهد كأول راعي لها، لذا فقد صلينا اليوم في القداس الإلهي لكيما الرب يبارك المطران مار سرهد ويمنحه القوة والصحة، كما ونحن يومياً نصلي لأجل قداسة البابا وغبطة باطريركنا ومطران الإبريشيتنا ولكافة الأكليروس والشمامسة والشعب المؤمن.

في الحقيقة، من اجل ان لا نلاقي الصعوبات في تطبيق القداس الإلهي الجديد، يحتم علينا أن نفهم الكنيسة كمؤسسة على مستوئ مسؤولية الايمان وواجبكم كشمامسة هو ألإستماع والطاعة لمسؤوليكم ونحن أيضاً لدينا جميعاً واجب الإستماع والطاعة، وأبدأ بنفسي شخصياً والآباء الكهنة معي والشمامسة في ابريشيتنا ولكلنا الواجب الإستماع وتطبيق توجيهات مطران الإبريشية الذي اليوم هو المطران مار شليمون وردوني المدبر الرسولي للإبريشية فالواجب هو 100% أن نطيعه كما نطيع الرب. 

هل تتذكروا أن هذا كان خط (ارشآد) المطران مار سرهد عندما كان يحدث اي جدل أو إختلاف في ابريشيتنا، كان يقول انا هو المطران وواجبكم ان تطيعونني (لأنه يتكلم كخليفة للمسيح)، وهذا حق وصحيح كاي مطرآن كاثوليكي وكان علينا ان نطيعه. والآن نفس تلك الكلمات والتوجيهات تنطبق على المطراننا الحالي المدبر الرسولي. اضافتا الحتمية لذلك يجب ان نعيد العلاقة مع مرجعيتنا الكنسية العليا المتمثلة بالباطريركية الكلدانية. بالصراحة لقد مرت علينا ظروف صعبة، ولكن الآن يجب علينا الطاعة بلا أي شك او اشكال أو قلاقل، ولتكون الطاعة علامة الفرح بيننا جميعاً لأنها طريق الرب وطريق الكنيسة.

الإيمان الذي في داخلنا هو الذي يشدنا لهكذا اتحاد ومحبة، وحتى لو كان هناك خلاف معين فالرب يعلمنا الحب والطاعة لكنيستنا كواجب علينا...أليس واجب أبناكم وبناتكم تجاهكم هو الطاعة لكم أنتم الآباء والأمهات؟  فلنصلي ليكون الرب المسيح مهدئ للنفوس ومنور للقلوب، وأطلب منكم النظر الى الأمام وطاعة مرشديكم ونبدأ اليوم من رئيس الشمامسة الى الآباء الكهنة الى المطران الى غبطة الباطريرك الى السنهادس والى قداسة البابا ورأسنا مرفوع عالياً بالحب والإيمان والأمر كله بيد الرب الإله، هذه هي الكنيسة وهذا هو ما أطلبه منكم ... وشكراً لكم جميعاً وأنا مسرور جداً باللقاء بكم ... الرب يبارككم >>

وبعدها غادر سيادة المطران مار باوي سورو الإجتماع رفقة الآباء الكهنة...وهنا بدأ الشماس الإنجيلي عزيز رزوقي بإعادة الشرح والتوضيح للشمامسة عن القداس الجديد والتدريب والتركيز على كل ما يهم الشمامسة اثناء الإحتفال بالقداس الإلهي ليظهر بالصور البهية الكاملة أمام الشعب المؤمن، وقد بذل رئيس الشمامسة عزيز رزوقي جهداً إستثنائياً في تدريب الشمامسة والرد على تساؤلاتهم من أجل التنسيق والتناغم والتواصل الروحي بين المحتفل والشمامسة ومع الشعب .

هذا وإنتهى الإجتماع في الساعة السابعة مساءاً مستغرقاً ساعة ونصف.

الرب المسيح يبارك كنيستنا الكلدانية وغبطة الباطريرك والسنهادوس والمطارنة الأجلاء والكهنة الأفاضل والشمامسة والشعب الكلداني المؤمن العظيم...آمين

الشماس / مؤيد هيلو
     20 - 7 - 2016


3
الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
يستنكر  الأتحاد العالمي للكتاب  والأدباء الكلدان بشدة العمل الأجرامي الجبان الذي أقترفته  أيادي عميلة مأجورة هدفها تمزيق الوطن العراقي وترويع المواطنين الآمنين
أنها خسارة كبيرة للعراق وشعبه في فقدان المئات من الشابات والشباب والأطفال والشيوخ، وهم بالمئات من   
الذين أستشهدوا من جراء هذا التفجير ولا زال  قسم  من المواطنين  مفقودين جراء هذا التوحش الغريب عن ثقافة العراقيين الأصلاء
أنها جريمة كبرى ترتقي الى جرائم الإبادة الجماعيةعلى كافة أبناء العراق،إن هذه الأعمال البربرية الوحشية لازالت ترتكب بحق شعبنا الصامد منذ عقود
أن تكرار هذه الجرائم وإستفحالها،هي بالضد من أبسط القيم الإنسانية التي تنظر للحياة كقيمة عليا وجعلها أسيرة الموت والفناء، إننا نعلن تضامننا ونعاطفنا مع كافة أبناء الشعب العراقي وأطيافه وقومياته وخاصة عوائل الشهداء والمفقودين ، داعين العلي القدير أن يرحم الشهداء بواسع رحمته ويشفي الجرحى شفاءاً عاجلاً
مؤيد هيلو ... سكرتير الإتحاد


4
إدانة وإستنكار من الإتحاد العالمي للكتاب والآدباء الكلدان ...
    يستنكر الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان بأشد عبارات الشجب والإدانة العمل الإجرامي الذي قامت به عصابات داعش في تفجير كنيسة اللاتين المعروفة بكنيسة الساعة وبرجها في قلب مدينة الموصل،إن هذا الفعل الحاقد على المقدسات المسيحية وعلى التراث الوطني الموصلي يدل على مدى الإنحطاط والتخلف الفكري والحضاري الذي تنتهجه هذه المجموعة الدموية المجردة من قيم التسامح والأخلاق والعيش المشترك.
   أن تدمير الرموز الدينية والإرث التأريخي لمدينة الموصل هو محو للذاكرة الإيمانية والوطنية لشعب أم الربيعين،وإن تمادي هؤلاء الأوغاد في غيهم الذي لا تحده حدود أو قيم يلقي على الحكومة العراقية مسؤولية إخلاقية ووطنية مضاعفة في الإسراع بتحرير الموصل وكل جزء من العراق تحتله هذه العصابات المنفلتة وإعادة دولة القانون والمؤسسات وعودة المهجرين من المسيحيين والأقليات الأخرى الى مدينتهم ومساكنهم وأعمالهم ومدارسهم،ونهيب بأهالي الموصل الكرام أن ينتخوا لمدينهم المذبوحة بوقفة شجاعة تعيد زمن الإخوة والسلام التي سادت الموصل مئات من السنين.
   إن الإعتداء على أيقونة الموصل ( كنيسة الساعة ) وتدميرها هو تدمير للثقافة والإيمان والحضارة والعيش المشترك ونأمل أن هذه المنحة ستنتهي
بالقضاء قريباً جداً على ذلك التنظيم التكفيري الغريب عن تراث وطننا وشعبنا.
                   مؤيد هيلو ... سكرتير الإتحاد
                           26 / 4 / 2016
•   

5
كلمة حق لا بد منها لغبطة الباطريرك مار لويس ساكو الكلي الطوبى باطريرك بابل على الكلدان 
             
يوم بعد آخر نرى ونلاحظ  تبدلاً جوهرياً في موقف غبطة الباطريرك مار لويس ساكو باطريرك بابل على الكلدان وكان أولها في لقائه مع أعضاء النادي الكلداني في فرنسا وتأكيده على الإسم القومي الكلداني وأحقية الكلدان في أن يهتموا ببيتهم القومي الخاص أولاً،ثم الإلتفاف الى الإخوة الآخرين،وهي أول مرة يتكلم ويصرح غبطته بهذا النفس القومي الكلداني الأصيل،واظن كثيراً من الكلدان والمسيحيين الآخرين إستمعوا وشاهدوا ذلك اللقاء الذي نشرته قناة المخلص الفضائية الكلدانية والذي وضع النقاط على الحروف وفرز الزوان من الحنطة.                                                                   
واليوم نطالع في  موقع الباطريركية الكلدانية خبراً يسترعى الإنتباه
 (تعقيب على السريان يطالبون الحكومة العراقية بإدراج إسمهم في الدستور) وهذا حق لهم ولكل فئات المجتمع العراقي دون إعتراض من أحد،ولكن أن يدرج في الطلب الذي قدم الى الرئاسات الثلاث من قبل أساقفة السريان،أن الكلدان ليسوا كلدان الأمس وأن البابا اوريجانس هو الذي تنعم على الكلدان بذلك الإسم،هو مغالطة تأريخية مع الأسف الشديد،فآخر من كنا نعتقد أنهم سيهمشوننا ويلغوا إسمنا التأريخي هم إخوتنا السريان،وهم بهذا يتسابقون مع إخوتنا الآثوريين في إقصاء وتهميش إسم الكلدان،وهنا نلاحظ أن الكلدان هم وحدهم لم يَلغّوا الآخرين،لا الآثوري أو الآشوري ولا السرياني أو اليعقوبي،ولكن كلاهما يستميت بإلغاء إسم الكلدان ومحوه من الذاكرة الوطنية وكل منهما يتفنن في تحجيم الكلدان والمَسْ بتأريخهم وكأن الكلدان هم الذين يقصوهم ويهمشونهم!،وكنا نعتقد أيضاً أن بعض المتطرفين من إخوتنا السريان يعتبرون الكلدان سرياناً كتحصيل حاصل مثل إخوتنا الآثوريين يعتبروننا آثوريون وحسب،ولكن أن يكون هذا هو رأي وموقف الأساقفة السريان وباطريركهم ويُثبت في وثيقة رسمية تقدم الى الحكومة المركزية ،هذا يدل على ضيق الأفق ومدى ما وصلت اليه نفوس من يتشحون بالسواد والأشرطة الحمراء تتدلى من أعناقهم دلالة لإستعدادهم (للموت) وتُزيّن صدورهم (العامرة) الصليب المقدس الذي ينظر اليهم (بإنكسار) لتنكرهم لإخوتهم أمام السلطان وبيعهم بثلاثين من الفضة،وهم لم يتحملوا إسم شعب لأكبر كنيسة مسيحية في العراق!(مع إحترامنا  لدرجاتهم الكهنوتية)،فأين كان الإخوة السريان وأساقفتهم منذ سنة 2003والى اليوم؟،ومن منعهم من التقدم بمطاليبهم بتثبيت إسمهم في الدستور لاكثر من 13 سنة؟،وهل إذ ثُبِتَ إسم السريان في الدستور سيُلغى إسم الكلدان؟،إذاً لماذا هذه المناكفة ضد الكلدان؟،ولماذا ضرب الموقف (الموحد) لكنائس العراق؟،ولمصلحة من وفي هذا الوقت بالذات؟.                                                         
وهنا ندائنا الى غبطة الباطريرك مار لويس ساكو ونقول لغبطته،بما
أنكم ثَبَتُمْ (الأمة الكلدانية والقومية الكلدانية والهوية الكلدانية) في متن النظام الداخلي للرابطة الكلدانية وغبطتكم تسيرون على هذا الطريق بقوة وثبات بعد أن عرفتم ولمستم نوايا الآخرين ساسةً ورجال دين وعدم إهتمامهم بالوحدة الكنسية رغم التنازلات الكبيرة التي قدمتموها،وبناءاً على موقف الإخوة السريان الأخير من الكلدان والطعن بتأريخهم ولغتهم،لذا نرجو من غبطتكم بإبوة صادقة أن تلغوا والى الأبد مقولة لغتنا (السريانية) من التداول لأن لغتنا (كلدانية كلدانية كلدانية) ولعدم وجود لغة سريانية بالآصل ودائماً اللغة يتكلم بها شعب وحكومة ودولة،ولي كل الإيمان بالكتاب المقدس الذي ذكر كل الشعوب والأقوام والممالك القديمة كالكلدان والآشوريين والآموريين واليبوسيين والفرتيين والآراميين والكنعانيين والعيلاميين والعرب والمصريين وغيرهم ولكن لم يذكر مرة واحدة (السريانيين)،فكيف توجد لغة سريانية لشعب غير موجود بإسم السريان أصلاً؟!،أن لفظ السريان أتى من سوريا لأنها البلد الأول الذي إستقبل رسل المسيحية وإعتنقها وعليه أطلق العرب لفظ السريانية على كل المسيحيين في سوريا عندما غزاها المسلمون واقاموا دولتهم الأموية هناك وإنتقل الحكم الى العباسيين في العراق وورثوا التسمية السريانية أيضاً،وإستمر الحال الى هذا اليوم،ومع إحترامنا وتقديرنا للسريان والسريانية كقوم ولغة،نطلب من أساقفتهم وباطريركهم أن يعتذروا من باطريرك وأساقفة الكلدان ومن الشعب الكلداني وأن يسحبوا  ويعدلوا تلك التقولات الخاطئة في رسالتهم وإعادة  صياغتها وليطالبوا بحقوقهم القومية التي يضمنها الدستور دون المَس بالكلدان إخوانهم في العقيدة والدين والدم.وللعلم للأساقفة السريان: لماذا رفع الكلدان إصبعهم الى رب السماء عندما كان شاهبور الفارسي يقطع رؤوس باطريركهم مار صباعي ورفاقه المطارنة والقساوسة والشعب الكلداني في الإبادة الجماعية  في القرن الثالث الميلادي؟،هذا ما تخبرنا به (الحُوذرا) في طخسنا الكنسي الكلداني.                                                                                                               
ونؤكد لغبطة سيدنا الباطريرك مار لويس ساكو ونثمن مواقفه الإيجابية الأخيرة أولاً في النادي الكلداني في باريس ورد غبطته بعفوية وصدق على بعض (محاوريه من الضفة الأخرى) بالدليل والبرهان في توضيح صريح لايقبل الجدل من هُم الكلدان وكيف يحترموا الآخرين من الآثوريين والسريان،وثانياً التوضيح المتوازن في موقع الباطريركية عن إستنكار حشر إسم الكلدان في شأن سرياني خاص،أنه مؤشر خطير لتعرفوا غبطتكم أن أبنائكم الكلدان فحسب هُم ظهيركم وسندكم القوي الأمين وهم السهل الممتنع الذي يقبل كل الآخرين بمحبة مسيحية حقيقية ولكن كل الآخرين لايقبلونه لأنه الوارث الحقيقي!،وقد أحسن موقع الباطريركية بذكر إخوتنا في القومية كلدان الناصرية المسلمون الشيعة الأبطال الذين لم يتنكروا لقوميتهم ولأصلهم الكلداني وتسائلتم هل البابا أوريجانوس تنعم عليهم أيضا بالإسم الكلداني؟!،حقاً لقد تطابق مثل رب المجد عنهم عندما قال( الحجر الذي أهمله البناؤون صار رأس الزاوية)،تحية لكم غبطة الباطريرك فقد طمئنتنا بهذه المواقف الأخيرة ونرجو الثبات في دعمها وترسيخها وكم ركزنا عليها مراراً وتكراراً في مقالاتنا السابقة  وحسناً ربطتم تأريخنا الكلداني بأكثر من 5500سنة والصحيح هو(7316) سنة ونحن نحتفل بعيد أكيتو رأس السنة البابلية الكلدانية الجديدة في الأول من نيسان القادم،وهنا  ننتظر أخباراً سارةً من لدن غبطتكم لتسوية الأوضاع وتجاوز غبطتكم (عقدة سان دييكو) بروح الإبوة الكلدانية والمحبة المسيحية الحقة وفتح صفحة جديدة ناصعة لإعادة اللُحمة الكلدانية كنسياً وشعبياً وقومياً فأهل سان دييكو كنيسةً وشعباً هم الكلدان الأصلاء الذين وقفوا سدأ منيعاً قولاً وفعلاً في المحافظة على الإسم الكلداني العظيم أمةً وتأريخاً وهويةً ولغةً،ليكون الكلدان ذلك الشعب العريق سليل الحضارات وحامل مشعل نور العلم والمعرفة الى أبناء البشر جميعاً.                                             
عاشت الأمة الكلدانية تأريخاً وكنيسةً وقوميةً وهويةُ ولغةً ...         
    مؤيد هيلو / سان دييكو                       
22-3-2016                             


6
تهنئة الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
بمناسبة عيد الميلاد المجيدة ورأس السنة الميلادية
     يسر الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان أن يتقدم بالتهاني الحارة الى أبناء شعبنا المسيحي من الكلدان والسريان والآشوريين والأرمن ومن خلالهم الى كل مسيحيي العالم بمناسبة حلول أعياد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية الجديدة،وكلنا أمل في هذه الأيام المباركة أن تُرفع الغمة عن أبناء شعبنا المُهجر في أرضه ووطنه وأن يعم السلام والأمان الوطن العراق الجريح بإنتهاء معاناة المُهجرين بعودتهم الى مدنهم وقراهم وأعمالهم وأن يعلو صوت العقل وحب الوطن والحوار في حلحلة المشاكل التي تعصف بأرض الآباء والأجداد،إن توحيد الصفوف وتجاوز الخلافات والتلاحم الوطني سبيلنا لإنقاذ الوطن من الهجمة السلفية الهستيرية التي تنخر في المجتمع الذي كان يوماً منارة للعلم والمعرفة.
كل عيد وشعبنا الصامد في الوطن بألف خير.
كل عيد وشعبنا في المهاجر بألف خير.
كل عيد وكل عام وأمنياتنا أن ينعم بلدنا والعالم بالسلام والوئام.
                                    مؤيد هيلو...سكرتير الإتحاد
                                           22 / 12 / 2015

7
د.حبيب تومي الوطني الأصيل والكلداني الغيور ... وداعاً
        ينعى رئيس وأعضاء الهيئتين التنفيذية للإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان،الى شعبنا العراقي ولأمتنا وشعبنا الكلداني العظيم،المناضل الوطني الكبير والرائد القومي الكلداني الأصيل الدكتور حبيب تومي أول رئيس لإتحادنا في دورته الأولى والذي إنتقل الى الأخدار السماوية هذا اليوم الثلاثاء 1/12/2015...يعجز القلم أن يوفي حق هذا الرجل الكبير،لقد كان قامة كلدانية باسقة في خلقه ونشأته ونضاله،صاحب موقف وحجة،غزير في كتاباته ومقالاته،متواضع مُحب للجميع حتى مع الذين إختلفوا معه وخاصة في الشأن القومي،معتدل في طروحاته،لا يَمُل من الكتابة والردود في مواقع شعبنا الساسية والثقافية مقارعاً الحجة بأقوى منها بهدوء وصبر يُحسد عليه...إن رحيل هذه الشخصية القومية في هذا الزمن الصعب هي خسارة كبرى لشعبنا وأمتنا الكلدانية...لقد كان الراحل الكبير متنقلاً بين المهجر محل إقامته والوطن الأم وبلدان الإنتشار لا يهدأ له بال حاملاً قضية وهموم شعبه الكلداني في أية جهة حل بها...أن الوطنية العراقية ستذكره في أنصع صفحاتها حين كان يقارع النظام الدكتاتوري في ستينات القرن الماضي في جبال العراق الشماء،أما القوميون الكلدان فمكانته في أفئدتهم جميعاً وسوف ينهلوا من تراثه الوطني والقومي ويسيروا على خطاه الحكيمة لنصرة الحق والحفاظ على الإسم الكلداني الأصيل الذي نذر نفسه من أجله.
   المجد والخلود لرفيق درب الوطن والقومية الراحل الكبير د.حبيب تومي.
   العزاء الحسن لإفراد عائلته في الوطن والمهجر
   ستبقى ذكراك في قلوبنا وضمائرنا ما حُييّنا،حبيب تومي ... وداعاً.

                              مؤيد هيلو ... سكرتير الإتحاد
                                        1/12/2015
   
   



8
بيان إدانة وإستنكار
من
الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
    يستنكر الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان بشدة قانون البطاقة الشخصية العراقية لسنة 2015 في فقرته رقم (26) المجحفة بحق العراقيين غير المسلمين وخاصة (المسيحيين والإيزيدين والصابئة المندائيين)...وكأنه لا يكفي إقتلاع المسيحيين والإيزيديين من أراضيهم التأريخية وتهجيرهم وقتلهم ونسف آثارهم والإستيلاء على أملاكهم وقد مضى أكثر من سنة ونيف وهؤلاء العراقيون الأصلاء يتوسدون الأرض ويلتحفون السماء ولم يحرك ذلك أغلب النواب المسلمون في البرلمان العراقي بمعالجة آثار ذلك الإعصار من تتر ومغول القرن الواحد والعشرين...إن الفقرة (26) هي إنتهاك خطير لحقوق المواطنة والكيل بمكيالين وسلب حقوق مكون أصيل من شعبنا العراقي الأبيّ،إننا في إتحادنا،نطالب السيد رئيس الجمهورية عدم توقيع هذا القانون المجحف وإعادته لإلغاء تلك الفقرة التي تظهر مستوى أكثرية ( نواب الشعب ) المُتشبعين بالطائفية والتحزب الديني المقيت،كما ونطالب النواب من المكونات غير المسلمة (المسيحيين والإيزيدين والصابئة المندائيين) الطعن بهذه الفقرة أمام المحكمة الإتحادية  والإنسحاب من  هذا البرلمان الطائفي حيث وجودهم لا يقدم أو يؤخر في هذا الزخم الإقصائي من ( النخبة ) التي تمثل الشعب زوراً وبهتاناً،إن إقرار االمادة (26) هو تأكيد وتأييد للقانون المرقم (65) لسنة 72 الملغى والعائد للنظام السابق والذي سلب حق المواطن العراقي الحر في إعتناقه وإختياره لدينه ومذهبه وعقيدته،إنه خرق واضح لحقوق الإنسان الذي وقعت عليه الحكومة العراقية سنة 1947 وتمييز بين المواطنيين على أساس معتقداتهم وديانتهم في الوقت الذي يؤكد فيه الدستور العراقي على مساواة المواطنين في الحقوق والواجبات.
   إننا نطالب شعبنا العراقي أحزاباً ومنظمات والمجتمع المدني والقضاة والمثقفين ورجال الدين العراقيين من كل الأطياف بالوقوف ضد هذا التطرف والمنزلق الخطير الذي يحاول تمزيق ألوان وأطياف شعبنا ورفع الصوت عالياً لأعادة الحقوق الوطنية المسلوبة للمكونات الأصيلة...

                              مؤيد هيلو / سكرتير الإتحاد
                                    31 / 10 / 2015

9
غبطة ابينا البطريرك يتصل بسيادة المطران جمو


إعلام البطريركية
بادر غبطة ابينا البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو مساء يوم الأحد ٢٧ أيلول ٢٠١٥ واتصل بسيادة المطران مار سرهد جمو وطلب منه طي الماضي وفتح صفحة جديدة للعلاقات خدمة للكنيسة الكلدانية وأبنائها. ودعاه الى السينودس الذي سوف يتحدد قريبا.
وتجاوب المطران مع غبطة ابينا البطريرك بطيبة واندفاع.
 الشكر لله. تودي لطاوا
غبطة الباطريرك مار لويس ساكو يتصل بسيادة المطران مارسرهد يوسب جمو                   
ܒܵܪܚ̇ܡܵܪܝ ܣܲܝܕܢܵܐ ܡܵܪ ܠܘܼܝܼܣ ܣܵܟܘܼ                                       
ܒܲܪܚ̇ܡܵܪܝ ܣܲܝܕܢܵܐ ܡܵܪ ܣܲܪܗܲܕ ܝܘܼܣܦ ܓ̱ܲܡܘܼ
                             
بمشاعر الفرح والحب والأمتنان والإفتخار تلقينا النبأ السعيد الذي أفرح أبناء
أمتنا الكلدانية وكنيستها الكاثوليكية المقدسة بمبادرة غبطة أبينا الباطريرك مارلويس روفائيل الأول ساكو الجالس سعيداً على كرسي بابل باطريركاً على الكلدان في العالم،إن المبادرة الأبوية من لدن غبطته وإتصاله بأخيه المطران مار سرهد يوسب جمو راعي إبريشية مار بطرس الكلدانية لتدل على أبوته الروحية السامية لإخوانه الأساقفة خلفاء الرسل وأبنائه الكهنة وشعبه الكلداني العظيم،هذه المبادرة الرائعة التي عَولنا عليها كثيراً وكم طلبنا تحقيقها في مقالاتنا السابقة ورغم تأخرها ولكنها تحققت كالبلسم على الجرح النازف لكنيستنا الكلدانية الكاثوايكية المباركة وشعبها الجريح في الوطن.                             
ونحن نتحسس مشاعر البهجة والفرح بين آباء الكنيسة ورعاتها ومع أبناء
شعبها الكلداني ليحدونا الأمل أن يتكلل هذا الإتصال بين الرمزين الكلدانيين الكبيرين الى الصفاء والوئام وأن تحل كافة الخلافات والإختلافات بين رُؤيتيهما بتفاعل الروح القدس وان تكون مصلحة الكنيسة الكلدانية وشعبها هي الديدن والأمر الوحيد الذي يوحد كل الجهود للوصول الى الحل الأمثل،فكنيستنا وشعبنا في الوطن الأم العراق تنوء بثقل المشاكل والتحديات الجسام التي ضربتها في الصميم قتلاً وإغتصاباً وتهجيراً وتشريداً لآلاف من المؤمنين والسطو على أملاكهم وقطع أرزاقهم وتنديس كنائسهم وحرق كتبهم الطخسية التأريخية التي لا تقدر بثمن،عليه كانت المبادرة الرائعة من غبطة أبينا الباطريرك ليثبت حقاً أنه أب الكنيسة وراعيها وتحققت الأمنية حتماً في نهاية المطاف.                           
إنني وبهذه المناسبة الخيّرة أرجو بتواضع وإخلاص من كتابنا الأفاضل من (الجهتين) الإبتعاد عن المشاحنات وأن يتوقفوا عن السجالات التي تصب الزيت على النار لاسمح الله (وأن يتم طيّ صفحة الماضي بكل ملابساتها وفتح صفحة جديدة للعلاقات خدمة للكنيسة وأبنائها كما طلب غبطته)،بل أن يُثمنوا هذه المبادرة الأبوية من غبطة الباطريرك وتجاوب سيادة المطران عليها بطيبة وإندفاع،حقاً أن البيت الكلداني في طريقه الى اللحمة والإتحاد وسنرى قريباً تفاعل هذا الإتصال ومعناه الروحي والإنساني على كنيستنا وإكليروسها وشعبنا.                                                                 
                                      أننا لا نسبق النتائج ولكن حتماً أن جدار الجليد بدأ بالذوبان وسيذوب سريعاً جداً بمشيئة الرب المسيح وبصلوات العذراء مريم أمه وأمنا جميعاً والى أخبار مفرحة تسر الصديق وتغيض العدى.               
  ܬܲܘܕܝܼ ܠܛܵܒܼܵܐ                                                                                        
   مؤيد هيلو ... 27/9/2015 

10
في ذكرى مجزرة قرية صوريا
يستذكر الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان في هذه الأيام الذكرى 46 لمجزرة قرية صوريا بشهدائها من الكلدان الذين لم يقترفوا ذنباً الإ وجودهم على مقربة من الطريق العسكري للسطة الحاكمة آنذاك،لقد قتل آولئك الشهداء بدم بارد وبحقد تأريخي دفين وعداء غير مبررلايزال يمثل وصمة عار على جبين من رَوَعوا تلك القرية الآمنة الوادعة في ذلك اليوم الأسود...إن الفكر الإرهابي الداعشي كان متأصلاً بذلك الضابط الإرهابي الذي أمر بإرتكاب المجزرة بحق آولئك الأبرياء العزل المسالمين وبموافقة من رؤسائه الذين لم يكلفوا أنفسهم بمسائلته على فعلته الوحشية بل تجاوزوها وكأن الضحايا من بلد آخر...ما أشبه اليوم بالبارحة حيث عقيدة الإرهاب قد توسعت وأحتلت المدن والقرى والقصبات وطردت السكان المسيحيين الآمنين وغيرهم من الإثنيات العراقية الأصيلة.أن الحكومة العراقية مطالبة بالتحقيق في هذه المجزرة وتسمية الفاعل وتعويض أهالي المتضررين وإعادة إعمارها وتشييد نصب يمثل بشاعة الجريمة التي أقترفت بحق آولئك المواطنين العراقييين الأصلاء.
المجد والخلود لشهداء شعبنا الكلداني
المجد والخلود لشهداء شعبنا المسيحي
المجد والخلود لشهداء شعبنا العراقي
                                      مؤيد هيلو...سكرتير الإتحاد

11
  بيان 
الاتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
بذكرى مرور عام على التهجير القسري لإبناء شعبنا المسيحي من الموصل وبلداتها




تمر علينا هذه الايام ذكرى مرور عام على الهجمة الداعشية الغادرة لقوى الشر والارهاب على مدينة الموصل والبلدات التابعة لها والتي أدت إلى تهجيرأبناء شعبنا المسيحي الذين غالبيتهم من الكلدان والسريان والآثوريين إضافة إلى الأرمن وبقية المكونات الأخرى من بيوتهم بعد مصادرة كل ممتلكاتهم وسرقة جهود أعمارهم وتضحيات حياتهم ومستقبل أبنائهم  وحتى مقتنياتهم الشخصية وأدوية المرضى منهم في عملية إجرامية ممنهجة لإقتلاع ما تبقى من جذورهم التاريخية الموغلة في أعماق تربة أبائهم وأجدادهم منذ ألاف السنين، فأمسوا لاجئين غرباء داخل وطنهم وفي دول الجوار يعيشون ظروف قاسية بالغة الدقة وأوضاع إنسانية مزرية قل مثيلها، لا لذنب إرتكبوه، ولا بسبب صراع هم طرف فيه، غير كونهم مسيحيون.
لقد قامت عصابات داعش الظلامية بجرائم أجتماعية وإنسانية وأخلاقية حتى بحق المرضى وكبار السن ممن لم يتمكنوا من الهروب قبل وصولهم، إضافة إلى تفجير الكنائس  والأديرة  والعبث بمحتوياتها وتشويه معالمها الحضارية وتدنيس مقدساتها إضافة إلى تدمير الأثار التاريخية النفيسة والنادرة وتهريب وبيع بعضها التي هي في الواقع إرث إنساني وعالمي، دون أن يتحرك ضمير الدول الكبرى لإيقاف تلك الإبادة الجماعية ولم تُمد يد العون لهم في محنتهم. والمؤسف المحزن فأن تلك المأسي ما زالت ماثلة أمام العالم المتحضر الذي ينتفض لمجرد حادث أو جريمة تُرتكب هنا وهناك ، بينما يقف متفرجاً أمام هذه الفاجعة الإنسانية المسيحية وهي رحيل ما تبقى من السكان الأصليين لوادي الرافدين من وطنهم إلى أصقاع الدنيا.
 إن الاتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان الذي إستنكر منذ البداية تلك الغزوة الداعشية وسَخَّر أقلام كتابه للوقوف مع أبناء شعبنا المسيحي وبقية المكونات الأخرى من الأزيديين والشبك والتركمان في محنتهم ومأساتهم، يطالب اليوم الحكومة المركزية وحكومة الأقليم بزيادة وتيرة المساعدات لأبناء شعبنا المشردين وإنتشالهم من الوضع الخطير الذي يعيشونه، إضافة إلى  مناشدة جميع القوى في المركز والأقليم للتكاتف والتآزر لطرد عصابات داعش من الموصل وبلداتنا المسيحية والإيزيدية والتركمانية من أجل عودة الجميع إلى ديارهم ومنازلهم وتعويضهم إسوة ببقية العائدين بعد تحرير مناطقهم . وبذات الوقت نثمن موقف حكومة الإقليم لما قدمته من مساعدات لأبناء شعبنا إضافة إلى بعض المنظمات الإنسانية
والباطريركية الكلدانية وكنائسها في الوطن وفي ميشيكن وسان دييكو ولبنان والشخصيات الوطنية المخلصة في عمان وكافة المنظمات الأخرى.
                            الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
                           مؤيد هيلو .... سكرتير الإتحاد
                                       10/8/2015         




12
يوم لم يكن له مثيل في تاريخ
إبرشية مار بطرس الرسول الكلدانية الكاثوليكية

اليوم (جمعة المعترفين) 10/4/2015 ومنذ االصباح الباكر كانت كاتدرائية مار بطرس الرسول الكلدانية في سان دييكو تمور بالرجال والشباب والشابات الكلدان من مختلف الأعمار، كلٌ يقوم بالواجب الملقى على عاتقه وكأنهم خلية نحل لا تهدأ وفي سباق مع الزمن لتهيئة الإحتفال برسامة شابيّن كاهنين لإبريشية مار بطرس الكلدانية، ووصولاً الى الساعة الرابعة والنصف حيث إصطف موكبٌ رائع بزياح مهيب إنطلق من أمام نصب العذراء مريم أم الرب المسيح، يتقدم الرتل الصليب والإنجيل المقدسين صخرة وعنوان إيماننا مرفوعين من تلاميذ دير مار أبا الكبير ويليهم الشمامسة الإنجيليون ثم الشمامسة وبعدهم الشماسين الإنجيليين أنكيدو سعيد سيبو وسايمون غيث الإسحاقي حاملين ثوبيهما الكهنوتين ويليهم كهنة الإبريشية والكهنة الضيوف ثم المطارنة الكرام أصحاب السيادة (مار حنا زورا ومار جرائيل كساب ومار فرنسيس قلابات ومار باوي سورو) ويحدوهم مار سرهد يوسب جمو راعي الإبريشية، وكان الموكب يشدوا باللحن الكنسي العذب (ܫܲܒܵܚܐ ܠܡܲܪܝܵܐ ܒܩܘܼܕܫܹܗ) وعند المدخل بدأت الجوقة بالتراتيل الشجية لغاية دخول الموكب الى الكاتدرائية والشعب الكلداني واقفاً بإيمان وخشوع، وهنا بدأ سيادة المطران مار سرهد بإقامة مراسم الرسامة الكهنوتية ب (ܬܫܒܘܼܚܬܵܐ ܠܐܲܠܵܗܵܐ ܒܡܪܘܼܡܹܐ) وفي جو إيماني وطخس كلداني مفعم بالأصالة والروحانية توالت مراسم سيامة الكاهنين وتناوب القساوسة مع الشمامسة في الصلوات والتراتيل والالحان المعدة بإحترافية عالية تظهر عظمة أبائنا وأجدادنا الكلدان العظام الذين تركوا لنا هذا االكنز والإرث الإلهي العظيم لكل إحتفالاتنا الدينية، وشارك كافة المطارنة الضيوف في مراسم رسامة الكاهنين، وأثناء منح البركة الأخيرة لهما وبتأثر شديد توقف مار سرهد مغالباً عبراته في هذا الموقف الكبير وهو يرى ثمرة جهود سبع سنين من التحضير لهذا اليوم المبارك، وبعد إنتهاء المراسم وإلباس الكاهنين الجديدين حلتيهما الكهنوتية قَّبَلَ مار سرهد بعاطفة أبوية رأسيهما وإحتضنهما دليل المحبة والإبوة الروحية وهنا ضجت الكنيسة بالتصفيق والهلاهل من الشعب المؤمن، وفي مشهد لا يتكرر كثيراً طَبَعَ المطران سرهد قبلة على يد كل من الكاهنين الجديدين وكذلك سيادة المطارنة حيث أنهم ياخذون البركة الأولى من الكاهنين المرتسمين في تقليد مجيد للأباء العظام.
هذا وعانق الكاهنين الجديدين كل الأساقفة والكهنة وتلاميذ السيمنير الكلداني ثم نزلا من المذبح الى الكنيسة معانقا أفراد عائلتيهما، بعدها إبتدأ القداس الإلهي الذي اقامه مار سرهد يوسب وخدم القداس الشماس الإنجيلي غيث الإسحاقي والد الكاهن الجديد سايمون (شمعون)، وبعد قرائة الإنجيل المقدس إرتجل مار سرهد عظة بليغة قائلاً: الكلمات تعجز عن وصف هذا اليوم، وهل تعتقدون أنني استطيع الكلام؟، ولكن أقول لكم شيئاً واحداً وهو (لاحظوا أن هذين الشابين الكاهنين ولدا في أميركا وترعرعا فيها ورغم الحرية الكاملة التي ينعم بها كل الشباب هنا والمجالات المفتوحة أمامهم والمغريات التي لا تعد ولا تحصى ورغم ذلك كله، إلا أن هذين الشابين المباركين أبيا إلا أن يسمعا نداء الرب والكنيسة وأن يختارا حياة الكهنوت بكل صعوباتها وهذا ليس منهما فقط بل هو من إيمان وتربية عائلتيهما الكلدانيتين المؤمنتين التين أحسنتا التربية والتقويم!
أيها الشعب المؤمن، إنكم ينبوع النعم والإيمان وأنتم خير مثال للعوائل الكلدانية الأخرى فليبارككم رب المجد ولتحل عليكم نعمه، وإرتجل الكاهن الجديد أنكيدو سيبو كلمة قيمة شكر فيها مار سرهد يوسب والمطران مار باوي والأب الفاضل ميخائيل بزي والأباء كهنة الإبريشية واخوانه تلاميذ السمنير وخاصة معلمه الأب الفاضل أندرو يونان مدير سمنير مار أبا الكبير، وإستذكر والده الكريم المنتقل الى الأخدار السماوية وشكر والدته وأفراد عائلته الذين منحوه الدفء والحنان والدعم في إكمال مشواره الكهنوتي، وأعقبه الكاهن الجديد سايمون الإسحاقي شاكراً ايضاً المطرانين مار سرهد ومار باوي وكافة الكهنة والعائلة لما قدموه من تضحية وجهد للوصول الى هذا اليوم الكبير.
وبعد نهاية القداس الإلهي إنتقل الجميع بموكب رائع الى قاعة المناسبات لتقديم التهاني والتبريكات للكاهنين المرتسمين وإلتقاط الصور التذكارية معهما.
حقاً لقد تنعمنا بيوم رائع بهيج مفعم بالروحانية والأصالة الطخسية الكلدانية المتجذرة تأريخياً في هذا الشعب العظيم، لقد كانت مظاهر الفرح والسمو الروحي للشعب تبدو ظاهرة للعيان وقال كثيرون كأن هذا اليوم رأينا السماء مفتوحة أمامنا بما شاهدناه وسمعناه بهذا الإحتفال الإلهي.
وختاماً قال مار سرهد في عظته: نحن على موعد في شهر أغسطس (آب) القادم لرسامة كاهنين جديدين لإبريشية مار بطرس الكلدانية وبعدها ساقول كما قال مار شمعون االشيخ بعد أن تبارك برؤية الرب المسيح في الهيكل (الآن إطلق عبدك يا إلهي). إنها كلمات معبرة من راعي الإبريشية نحو رعيته.
الرب المسيح يبارك اساقفتنا الأجلاء الذين حضروا هذه الرسامة المباركة وكافة أساقفة كنيستنا الأجلاء.
الرب المسيح يبارك القساوسة والرهبان والراهبات والشمامسة والأخويات الكنسية.
الرب المسيح يبارك الشعب الذي حضر هذا المهرجان الإيماني الكبير.
الرب المسيح يبارك شعبنا الكلداني العظيم في الوطن الجريح وفي المهاجر.
الرب المسيح يبارك ويسبغ نعمه الروحية السرمدية على الكنيسة الكلدانية وعلى إكليروسها.
الرب المسيح يبارك ويفتح القلوب الكريمة ويصفي النفوس الطاهرة ويزيل الغمة ويعيد الصفاء بين إبريشيتنا وباطريركيتنا الكلدانية البابلية الموقرة رمز فخرنا وعزتنا.
الرب المسيح يبارك راعي الإبريشية المطران مار سرهد يوسب جمو في إكمال مشواره.
الرب المسيح يبارك غبطة باطريركنا الكلي الطوبى مار لويس روفائيل الاول ساكو الجالس سعيداً على كرسي بابل فخر الممالك وزينة الدنيا.
الرب المسيح يبارك ويمد بعمر قداسة الحبر الأعظم البابا فرنسيس ليقود الكنيسة الكاثوليكية الى ذرى مجدها في هذا العالم..آمين
الشماس/مؤيد هيلو
10 / 4 / 2015


13
تهنئة الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان بمناسبة
 رأس السنة الكلدانية 7315



        يتقدم الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان بالتهاني والتبريكات لأبناء شعبنا الكلداني وعموم شعبنا المسيحي في العراق والعالم بمناسبة حلول رأس السنة الكلدانية البابلية 7315،إن إتحادنا يأمل أن تكون السنة الكلدانية الجديدة فاتحة خير لأبناء أمتنا ولكل المسيحيين والعراقيين وخاصة المهجرين منهم بالعودة الى مدنهم وقراهم والى أعمالهم ونهاية آلامهم ومعاناتهم وأن يحل الأمن والسلام ربوع الوطن الجريح،وتزامُناً مع الأيام الأولى من السنة الكلدانية الجديدة،يحل على شعبنا عيد القيامة المجيد أعاده الله على أمتنا ووطننا باليمن والخير والسلام .
وكل عام وأنتم بألف خير
                                     مؤيد هيلو/ سكرتير الإتحاد               


14
بيان شجب وإستنكار
من
الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان

     صُدم شعبنا العراقي والعالم المتحضر بالفعل الهمجي الوحشي الذي قامت به عصابات التخلف والظلام في هدمهم للمتحف الآثاري في مدينة الموصل الذي يحوي كنوز من حضارة وادي الرافدين العظيم التي سطعت على العالم أجمع وتمادى رواد التخلف في غيهم وشملوا بحملتهم الشرسة آثار سور نينوى الشامخ على مر الزمن،إن هذا الفعل الحاقد على الثقافة والأخلاق إنما يهدف الى محو الذاكرة الوطنية للاجيال القادمة من الأطياف الأصيلة لهذا الشعب العريق بعد أن هُجر وقلُع شعبنا الأصيل من مدنه وقراه من أرض ابائه وأجداده على مرئ ورؤوس الأشهاد بين ليلة وضحاها،إن هذا السُعار الهجين على سلوك وأخلاقيات وتراث شعبنا من شذاذ الآفاق لن يُزيدنا إلا إصراراً على تحدي تلك الفئة التي تسير عكس التأريخ بان الإنسان العراقي الرافديني الأصيل باقٍ الى قيام الساعة وأن خفافيش الضلام مصيرهم الى مزبلة التأريخ.
    نناشد المثقفين من أبناء شعبنا العراقي الأبي في وقفة من الشجب والإستنكار لهذا الفعل الجبان.
    نناشد ونستصرخ ضمير الكتاب والمثقفين العرب لإعلان إحتجاجهم وإستنكارهم لما حل بالآثار العراقية
    من مأساة قل نظيرها.
    نناشد كل مثقفي العالم المتحضر أن يدين باقوى عبارات الإدانة التخريب بحق آثار نينوى.
    إننا نستصرخ الضمير العالمي أن يهب في وقفة موحدة لوأد هذه الهمجية التي فَلُت عقالها.
    إننا في إتحادنا ندين ونستنكر بأشد العبارات هذا العدوان الغاشم على ثقافة شعب وأمة.
    ونعلن تضامننا مع الأحرار في الوطن العراق ومع أحرار العالم في الضد من هذه العدوانية الدموية التي
    بدأت بالبشر وشملت الحجر وأي حجر!.
    أيها العالم المتمدن المتحضر:إن مذبحة الثقافة العراقية ستستمر ما لم يردع هؤلاء الغوغاء رادع قوي
    حازم وصارم.
    المجد والخلود لشهداء شعبنا والخزي والعار للقتلة الهمج.
 
                                                         مؤيد هيلو...سكرتير الإتحاد
                                                                2/3/2015
   



15
شكراً سيدنا الباطريرك لقد ألهَمتَنا كثيراً...
                 
ܒܵܪܹܟ݂ܡܵܪ ܣܲܝܕܢܵܐ ...                               
في كل مقال لنا عن غبطة سيدنا الباطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو الكلي الطوبى باطريرك بابل على الكلدان في العالم نبدأ بتقديم آيات المحبة والإحترام الى غبطته، كونه الأب الروحي للكلدان في العالم أجمع بحكم منصبه الكنسي الرفيع بين إخوته أساقفة الكنيسة الكلدانية وأبنائه الشعب الكلداني،ومن هذا المنطلق أرجو من غبطته رجاءاً أبوياً أن يتقبل بصدره الرحب بعض الآراء فيما تمور به نفوسنا نحن الكلدان.                                                               
إن التصريح الأخير لغبطته عن ((القومجية)) قد أثلج صدور البعض الذي يصطاد في المياه العكرة دائماً وأبدا،وكأن القومية هي (حرام) على الكلدان وحسب وحلال على الآخرين!،لماذا هذا الإبتعاد عن القومية مولانا الباطريرك؟،هل هي خطيئة مميتة يجب التوبة عنها أو مرض خطير أومُعدٍ لا سمح الله؟،أليست غبطتكم الكريمة ملكاً متوجاً على الكلدان بحق وحقيق؟،من يكره ذلك الإسم ((الكلداني)) الذي بسببه،هو غبطتكم الرئيس الروحي لأكثر من مليون ونصف المليون كلداني في الوطن والعالم؟!،وإذا كان غبطتكم لا تحبذ الإسم القومي الكلداني فإحذفه لطفاً من عنوان كنيستنا الكلدانية الكاثوليكية وإطلق عليها أي إسم تشاء غبطتكم مثل(كنيسة المشرق للمسيحيين أو كنيسة المسيحيين أو كنيسة المشرقيين أو كنيسة الله) أو أي إسم يُرضي ويتوافق مع قناعات غبطتكم لكي يرتاح بالكم وترتاح نفسكم الكريمة من (القومجية) وتتفرغ سيدنا الى الامور الأكثر أهمية والتي تشغل غبطتكم.                                                     
أيها الكلدان أيها المسيحيون                           
في كنائس الشرق تحديداً،حيث البحر الإسلامي المتلاطم الضاغط بقوة وعنف على الأقليات كافة،تبقى الهوية القومية والتمسك بها والإنتماء المصيري الى الإسم والتأريخ يلازم الفرد والكهنوت والكنيسة من الأزل الى الأبد، والكنيسة وشعبها لا يُعرَفْ إلا من خلال إسمها القومي الذي هو فخرها ومجدها وعزها وتأريخها،هل إذا قال الباطريرك أو الأسقف أو الكاهن الأشوري في كرازته (نحن الآشوريون) وهو يتكلم في كنيسته الآشورية وأمام شعبه الآشوري،هل يعني أن هذا الكاهن (قومجي) ومارق عن الدين سيدنا الباطريرك؟،ونفس الشيء ينطبق على الكاهن السرياني عندما يقول نحن السريان والكاهن الأرمني حينما يقول نحن الأرمن والكاهن الماروني عندما يقول نحن الموارنة والكاهن القبطي عندما يقول نحن الأقباط،في كنائسهم السريانية أو الأرمنية أو المارونية أو القبطية وأمام شعبهم  السرياني أو الأرمني أو الماروني أو القبطي،هل هذا تعصب قومي ياسيدنا ومروقٌ عن الدين؟،أم حقيقة محفورة في قلوبهم ووجدانهم وولائهم لإسمهم  الكريم،لأنهم يتكلمون مع شعبهم وأبناء كنيستهم ويخاطبون رعيتهم بإسمهم وعنوانهم الذي لا يُحيدون عنه أبداً...لماذا تحديداً نُحَّرِمْ على الأسقف أو الكاهن الكلداني أن يقول في كنيسته الكلدانية وأمام شعبه الكلداني العريق (نحن الكلدان) أو(عوائلنا الكلدانية) أو(عاداتنا الكلدانية) أو (صلاتنا الكلدانية) أو (طخسنا الكلداني) ويربطها مع كرازاته اللاهوتية،هل هذا حرام أو يمس أو يقلل او يُضعف من الإيمان المسيحي ولو بإنمله،أم يشده ويدعمه ويؤازره؟...غبطتكم دائماً تعلمنا على التمسك ب(الأصالة) وعدم فقدان أو ذوبان الهوية وخاصة في الغرب ودول الإنتشار،ما معنى الإصالة في شعار غبطتكم إذن؟،أليس التمسك بالجذور؟،وإذا كان كذلك أليس التمسك بالجذور هو الحفاظ على إيماننا وإرثنا القومي الكلداني ولغتنا الكلدانية؟.                                             
هنا في دول الغرب وتحديداً في أميركا في يوم القَسَمْ عند منح الجنسية الأمريكية يكون أعداد المتجنسين بالمئات وأحياناً يتجاوزون الآلاف من كل أنحاء العالم،ويحضر أعلى مسؤول أمريكي إداري ذلك الإحتفال،ومن أهم مايقوله أمام المواطنيين الأمريكيين الجدد بعد تهنئتهم والترحيب بهم،هو أن يندمجوا في المجتمع الجديد،وأن يحافظوا على (جذورهم وإصولهم وثقافتهم وإسمهم ولغتهم!)،لأنها إضافة ثقافية وحضارية وإجتماعية وأخلاقية لا تقدر بثمن للشعب الأمريكي،كم نحن بحاجة إليها قولاً وفعلاً.                                           
إن المسلمون اليوم،كانوا عرباً قبل الإسلام ومازالوا عرباً بعد الإسلام  وحتى قيام الساعة،وأيضاً الأكراد والأتراك والفرس،هل تنكروا لقوميتهم؟،أبداً أبداً.                                                       
إن مجموعة قوانين الكنائس الشرقية المرتبطة بالكرسي الرسولي...تقول
الباب الثاني
الكنائس المتمتعة بحكم ذاتي (1)
قانون. 28
البند 1 – الطقس هو التُراث الليتورجي واللاهوتي والروحي والتنظيمي المتّسم بثقافة الشعوب وظروفها التاريخية، ويُعبّر عنه بالطريقة الخاصة التي تعيش بها الإيمان كل كنيسة متمتعة بحكم ذاتي.
البند 2 – الطقوس المعنيّة في هذه المجموعة، هي المنحدرة من التقليد الأرمني والإسكندري والأنطاكي والقسطنطيني والكلداني، ما لم يتضح غير ذلك.
 

 سيدنا الباطريرك الجليل                             
لقد سُررنا بحق عندما أعلن موقع الباطريركية أن غبطتكم لاتعترفوا بالإسم القطاري ( الكلداني السرياني الآشوري ) وقلنا هذا أول تبايُن عن المجلسيين (المجلس الشعبي) بطروحاتهم،لا كرهاً أو حقداً لاسمح الله،ولكن لإننا ثلاثة إخوة كل منا له مقومات كاملة متكاملة في كل الجوانب،فالكلداني سند للآشوري وكلاهما سند للسرياني وهكذا،ونحن جميعاً أعضاء في جسد المسيح الواحد،لكن لكل مِنَّا تسميته التي يعتز ويفتخر بها ولكل منا تراثه الخاص به،وكُلنا أمل أن تبتعد سيدنا من الجهة الأخرى الممثلة بالسيد المحترم النائب كَنا بحكم علاقاتكم مع كافة أطراف الحكومة العراقية،وأن تتفرغ غبطتكم الكريمة الى شعبكم المذبوح المُهَّجر،ذلك الشعب الأبي المتحضر المسالم الذي قُلع من أرض آبائه وأجداده عن بكرة أبيه بين ليلة وضحاها من قبل شراذم ومغول العصر الحديث،والذي يعيش في الخيَّم والملاجيء بعد أن اُجبر على مغادرة مدنه وقراه ومدارسه وأعماله وتأريخه وحضارته،وها قد مَرَّ الصيف بحَره وقره،وحل الشتاء ببرده ومطره ووحوله وثلوجه،وأبنائنا،أبناء العز والدلال والثقافة،أبناء الوطن الأصليين،مشردين متهجولين ينتظرون رحمه ربهم في إنتشالهم من هذا الواقع المؤلم..                                                               سيدنا الباطريرك ... نرجو من رب المجد أن ينير لكم الدرب ونذكركم غبطة مولانا أن الكرسي الباطريركي،هو كرسي بابل على الكلدان في العالم (بابل زينة وفخر الممالك)،والتاج الباطريركي هو تاج الكلدان (الشعب والأمة الكلدانييّن)،لذا أن إحترام الإسم الكلداني هو فخر ومجد وليس عملاً (قومجياً) لا سمح الله،أما (القومجية) الحقيقيون فهم من (يهمشون) الآخرين صباح مساء في كتاباتِهم وأعلامهم ويتنكرون لأشقائهم ويلغون دورهم في الحياة و(يُسَّفهون) أسماء أخوانهم في الوطن والدين واللغة والتأريخ،أما القوميون الكلدان فهم ملح الأرض والسهل البسيط يُحبون دينهم وقوميتهم ووطنهم وأبناء شعبهم من أقصى الشمال الى أقصى الجنوب مهما كان دينهم أو قوميتهم أو جذورهم،بل يتغلب حب الوطن والإنسان على القومية عند الكلداني الأصيل...هذا هو الكلداني (القومي) بإفتخار سيدنا.                                                                                             
 سيدنا الباطريرك...إن رب المجد يقول(أحبوا أعدائكم باركوا لاعنيكم صلوا لأجل مبغضيكم)،كم بالأحرى أولادكم الكلدان حتى إذا كانوا (قومجية).                                                                     
نستميح غبطتكم المعذرة،لقد أطلنا عليكم ونرجو منكم المغفرة.       
نعمة ربنا يسوع المسيح معكم كل الأيام ... آمين             
ܬܲܘܼܕܹܐ ܣܲܝܕܢܵܐ...                                                      
     مؤيد هيلو         
16/1/2015     
 
 

16
                                                             تهنئة
                                           ألإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
                                                         بعيد الميلاد المجيد
    يتقدم الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان بأسمى التهاني واعطر التبريكات لأبناء شعبنا،الكلدان والسريان والآشوريين والأرمن ومسيحيي العالم بعيد الميلاد المجيد راجين من الرب الإله أن يُمَنَّ على الجميع بالخير والبركة وأن يعود كافة المهجرين من أبناء شعبنا من مختلف القوميات والأثنيات الى مدنهم وقراهم ودورهم وأعمالهم وأن يستتِبْ الأمن والأمان ربوع الوطن الغالي...وبهذه المناسبة الدينية الروحية السامية ورأس السنة الميلادية الجديدة،نتقدم من غبطة الباطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو باطريرك بابل على الكلدان والمصف الأسقفي المبارك والإكليروس الكلداني بأجمل التهاني راجين من طفل المغارة أن يُنعِمَ ببركاته الإلهية على قادة كنيستنا الأجلاء الرأي السديد والحكمة في تجاوز الحافات الحادة وحل العقد بروح الأبوة الحقة والتسامح والغفران وأن يشهد العام الجديد تصفية القلوب والأفكار وتوحيد الروئ بين باطريركيتنا الكلدانية وإبريشية مار بطرس الكلدانية لما فيه خير كنيستنا الكلدانية الكاثوليكية وشعبها المؤمن المضطهد المهجر الصابر ،وكلنا أمل أن نسمع الخبر السار والبشرى في  شهر البشارة من الرؤساء الروحانيون بما يُطمئن الأفئدة والقلوب ....
                         
                                                        مؤيد هيلو
                                                     سكرتير الإتحاد
                                                     21/12/2014
•   


17
الباطريركية الكلدانية الموقرة وإبريشية مار بطرس الكلدانية

بدأً نُكِنْ للباطريركية الكلدانية كل الحب والإحترام والإيقار وعلى رأسها  غبطة مولانا الباطريرك الكلي الطوبى مار لويس روفائيل الأول ساكو الجالس سعيداً على كرسي بابل على الكلدان في العراق والعالم،إن كنيستنا الكلدانية الكاثوليكية ترتبط بإرث كنسي وطخسي لا يوجد مثيله في العالم من حيث اللاهوت والليتورجيا والإيمان الروحي العميق الذي أعلى مراتبه حد الإستشهاد والجَّود بالنفس هو اقصى عطاء ولا تدانيه ولا تضاهيه أية تضحية مهما غَلَتْ وعَظُمَتْ،إن هذا الإرث التأريخي المُعَظَّمْ يجب أن يُصان ويحفظ في القلوب والصدور وحدقات الأعين،إنه حبلنا السري الذي يربطنا مع بعضنا البعض حيث يُكمِل أحدنا الآخر في كل شيء حتى في أنفاسه.                                                                         
وبالعودة الى بيان الباطريركية الموقرة عن(الكهنة الخارجون على القانون)، فجميعنا لا نحبذ إطلاق هذه العناوين المُستفزة المُهينة وعلى من؟ على الكهنة المرتسمين من الروح القدس والذين يؤدون خدمة الأسرار المقدسة لجموع الكلدان المؤمنين،كيف سينظر الشعب المؤمن على كهنته والباطريركية الموقرة تدعوهم بالخارجون على القانون وقد أقاموا آلاف القداديس وعمذوا آلاف الأطفال وعقدوا بُراخ آلاف الأزواج وأقاموا مراسم الدفن لكافة المنتقلين الى الأخدار السماوية...هل هؤلاء خارجون عن القانون يامولانا الباطريرك؟!،عذراً من غبطتكم الكريمة،فهذا الوصف لا يليق بكهنتنا الأفاضل رغم كل شيء ورغم بعض التجارب وانتم الأب والراعي الصالح لهذا القطيع الكبير الذي أحد أعمدته المهمة هو إبريشية مار بطرس الكلدانية في غرب أميركا،ثاني أكبر إبريشية كلدانية في العالم...هل كل القداديس والصلوات الطخسية والبراخات والعماذات والتناول الأول للأطفال اليافعين والإعترافات ومسوح المرضى ومراسم الدفن،كل هذه المراسم كان يقوم بها (الخارجون على القانون)؟،وهل كل هذه الأسرار التي قدموها للمؤمنين هي باطلة ياسيدنا؟...إن التشهير بالكهنة وفي المواقع الإلكترونية يُفرقِ ولا يجمع ويُصدم المؤمنين الكلدان في الصميم ويجعلهم بين فسطاطين لكل منهما حجته وقوته،وهذا ما يجب أن نبتعد عنه حقاً وصدقاً مولانا الباطريرك والكنيسة الكلدانية وشعبها المتألم في الوطن الأم يعاني القتل والظلم والتهجير وقلعه من جذوره ومن إيمانه،في هذا الوقت بالذات لا موجب من فتح جروح جانبية نحن في أمس الحاجة فيها الى التآزر والتكاتف والتلاحم،لقد كان عديدنا قبل اربعة عشر قرناً ثلاثون مليوناً من البشر والآن في القرن الواحد والعشرين عددنا أقل من ثلاثمائة الف في وطننا العراق.                                                                   
والآن سيدنا غبطة الباطريرك الكلي الطوبى،نرفق لغبطتكم الكريمة ملاك إبريشية مار بطرس الرسول الكلدانية نشرها موقع البطريركية كما في أدناه
Friday, October 03, 2014


عدد المشاهدات (1505) بواسطة Yousif 21/11/2013 00:50:00
حجم الخط:   
 
أعلن غبطة البطريرك مار بولس شيخو رسميا تأسيس خورنة مار بطرس الكلدانية في سان دييغو يوم السبت 6 كانون الأول 1973 وعين الاب بطرس كتولا اول راع للخورنة الجديدة.

ونظرا لتزايد عدد المؤمنين في انحاء الولايات المتحدة الامريكية وانتشارهم في ولاية كاليفورنيا وحاجتهم الى كنائس أخرى، قرر سينودس الكنيسة الكلدانية سنة 2002 تأسيس ابرشية جديدة في القسم الغربي من الولايات المتحدة وانتخب المطران سرهد يوسب جمو مطرانا اول للأبرشية الجديدة والتي حملت اسم ابرشية مار بطرس الرسول، ومقرها سان دييغو.

بدأت الأبرشية بسبع خورنات وتوسعت بسبب زيادة عدد المهاجرين من العراق بعد سنة 2003 لتضم الان عشرة رعايا و4 ارساليات يقدمون خدمات راعوية لأكثر من 70000 كلداني.


الرهبانيات العاملة في الأبرشية:
-    الرهبانية الهرمزدية الانطونية الكلدانية
-    رهبانية بنات مريم الكلدانيات

للأبرشية معهد كهنوتي باسم معهد مار أبا الكبير ورهبانية باسم سيدة الحقول: عاملات الكرم، ودير مار كوركيس للرياضات الروحية. إضافة الى مركز اعلامي يشرف على الموقع الالكتروني للأبرشية وعلى قناة تلفزيونية باسم تلفزيون كلدو.

الرعايا والمراكز الراعوية

-    كاتدرائية مار بطرس/ كاليفورنيا
-    كنيسة مار متي/ سيدرس، كاليفورنيا
-    كنيسة مار ميخا/ كاليفورنيا
-    كنيسة ام المعونة/ سكرامنتو، كاليفورنيا
-    كنيسة مار توما/ تورلوك، كاليفورنيا
-    كنيسة مار بولس/ شمال هوليوود، كاليفورنيا
-    كنيسة مريم العذراء/ سان هوزي، كاليفورنيا
-    كنيسة مار كوركيس/ سانتا اتا، كاليفورنيا
-    كنيسة مار اوراها/ سكوتزديل، اريزونا
-    كنيسة القديسة بربارة/ لاس فيغاس، نيفادا
-    ارسالية ربن هرمز/ ريفرسايد
-    ارسالية العائلة المقدسة/ فينكس
-    ارسالية الصليب المقدس/ فينكس
-    ارسالية مار ادي/ شمال سان دييغو
 


وهنا سيدنا الباطريرك نرجو أن يتلطف جنابكم الكريم بقراءة الملاك أعلاه الذي أقرته الباطريركية الكلدانية ونشر في موقعها،أي إنه مُقَرٌ من قبل غبطتكم شخصياً ونشر رسمياً بتأريخ 21/11/2013،لذا سيدنا الباطريك كيف سيكون حال 70.000 الف كلداني يخدمهم 13كاهناً أي بمعدل كاهن واحد لكل 5000 آلاف كلداني هذا في سنة 2013،وبمعنى آخر أن كل كاهن من رعية مار بطرس يخدم إبريشية صغيرة كإبريشية كركوك مثلاً،وهنا نرى ونلمس لمس اليَّد عظم المسؤليات الملقاة على عاتق هؤلاء الكهنة ومن ضمنهم الخارجون عن ....ونتيجة ذلك يامولانا الباطريرك                                         
من سيقيم القداديس كل يوم وكل أحد وفي الأعياد والمناسبات الكنسية على مدار السنة؟                                                                         
من سيقوم بمراسم البُراخ (الزواج) والعماذات والتناول الأول والإعترفات ومسحة المرضى ودفن الموتى؟.
من سيتحمل مسؤولية النقص في هذه الخدمات الروحية لأكثر من 70.000 الف كلداني ياسيدنا الباطريرك؟           
إن بعض الكهنة يتنقلون بين ثلاثة كنائس في شمال كاليفورنيا لنقص الكهنة،أي أن بعض الجماعات الكلدانية لا تحتفل بالقداس الكلداني الكبير كُل يوم أحد تقريباً،وهذا يضعف بمرور الزمن من تفاعل الكلدان مع كنائسهم وبالتالي ذوبانهم في الكنائس الأخرى وهذا ماتؤكدون عليه غبطتكم دائماً بعدم فقدان أصالتنا وأرثنا وثقافتنا وطخسنا الكلداني،والبعض ياسيدنا من الكهنة لهم واجبات في التدريس في السيمينير الكلداني (سيمينير مار ابا الكبير) إضافة لنشاطاتهم الكنسية الأخرى وتراهم كخلية النحل يُؤَدون واجباتهم بغيرة كنسية روحية مميزة رغم قلة عدد الكهنة                                                     
إن نظرة أبوية منكم مولانا الباطريك سترمم وتصفي القلوب المملوءةَ أصلاً بالإيمان الصادق مع الرب الإله أولاً ثم مع النفس النقية الصادقة للباطريرك والأسقف والكهنة،إن ثلاثة من الكهنة (الخارجون عن...) هم على الملاك الدائم المُقَرْ من قبل باطريركيتنا الموقرة،فلماذا التعميم يا أبينا الباطريرك؟.        نصلي ونطلب من رب المجد يسوع المسيح والعذراء مريم أمه المقدسة وأمنا جميعاً أن تفتح الباطريركية مُمَثلةً بغبطتكم الكريمة صدرها الكبير لإحتضان كل الشعب الكلداني وإبريشياته ومن ضمنهم إبريشية مار بطرس الرسول الكلدانية التي تحوى على كاتدرائية واحدة وتسع كنائس وأرساليتين إضافة لمعهد إكليركي (مركز سيمنير مار أبا الكبير) والرهبانية الهرمزدية الأنطونية الكلدانية ورهبانية بنات مريم الكلدانيات ورهبانية سيدة الحقول ودير مار كوركيس والمركز الإعلامي الكلداني الذي يشرف على موقع كلدايا نت إضافة الى قناة تلفزيونية (كلدو تي في)،كل هذا الجهد الروحي الإيماني هو في خدمة أبنائكم الكلدان المهاجرون الى غرب أميركا والذين تتصاعد أرقام وصولهم الى أرض الحرية التي تحترم آدميتهم وإنسانيتهم.
إن إبريشية مار بطرس الرسول في غرب أميركا هي الإبريشية الوحيدة بين إبريشياتنا الكلدانية التي لديها سيمينير كلداني أنشيء منذ سبع سنوات يدرس فيه عشرة تلاميذ أربعة منهم إرتسموا قبل شهرين شمامسة إنجيليون تهيئةً لرسامتهم الكهنوتية بعد عيد القيامة المجيد في العام القادم بعون الرب المسيح،وهذا يدل على الغيرة الإيمانية والجهد والحيوية التي تتحلى بها هذه الإبريشية الكلدانية سيدنا الباطريرك.                                                                   
وكلنا أمل بأبينا الباطريرك أن يتم تجاوز هذا المنعطف حفاظاً على كنيستنا الكلدانية وشعبنا الكلداني العظيم.                                       
ودمتم غبطتكم والأساقفة الأجلاء والكهنة الأفاضل...نعمة ربنا يسوع المسيح معكم...آمين                                                       

مؤيد هيلو...5/10/2014
                                             
 

18
الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان يهني المسلمون بعيد الأضحى

يتقدم الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان بالتهاني والتبريكات الى أبناء شعبنا العراقي عامة والمسلمون خاصة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك لشركائنا في الوطن الأم العراق والجروح نازفة لآلاف مؤلفة من الكلدان والسريان والآثوريين والأرمن المسيحيين كما والأزيديين أبناء الحضارة والتاريخ الأصلاء المتعائشين لأكثر من أربعة عشر قرناً جنباً الى جنب مع أخوتهم المسلمين ، وللأسف هم اليوم يفترشون الشوارع ويلتحفون السماء للشهر الرابع على التوالي مُهجرون مطرودون من ديارهم وأعمالهم ومصالحهم، بعد أن سرقت أموالهم واستبيحت ممتلكاتهم وجردوا من مستمسكاتهم القانونية العراقية خصوصاً والشتاء القارص على الأبواب ، آملين من جميع الإخوة المسلمين إتخاذ الموقف الأنساني لأخوتهم من الديانات الأخرى تعاطفاً وأضحية وتضحية بضمير حي  ليمدوا يد العون والمساعدةدوالإسناد لأخوتهم الأصلاء وشركائهم في  عراقنا التاريخي الحضاري
وبهذه المناسبة تهنئة من القلب لإخوتنا وأخواتنا الكلدان المسلمون أينما تواجدوا بمناسبة العيد الكبير وخاصة في أرض أور الكلدان المقدسة ...كل عيد وشعبنا العراقي بكل اطيافه الجميلة بألف خير
                               مؤيد هيلو...سكرتير الإتحاد
                                        2/10/2014
 




19

ܒܫܹܡ ܐܲܒܼܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ ܐܵܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والآب والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة كوزي إسطيفو تومكا المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا ومواساتنا لوفاة الفقيدة كوزي إسطيفو تومكا رحمها الله...نرجو رب المجد أن يقيمها في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܬܼܵܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܲܢ ܘܦܵܪܘܼܩܲܢ

            مؤيد هيلو....والعائلة


20
ܒܫܹܡ ܐܲܒܼܵܐ ܘܲܒܼܪܲܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ ܐܵܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم إبن العم سعيد الياس متي كجو المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة المغفور له سعيد الياس هيلو كجو رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܬܼܹ̈ܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܵܢ ܘܦܵܪܘܼܩܲܢ

                                 سلمى يوسف شبلا عقيلة عمكم  المرحوم إسطيفان هيلو
                                                                  وأولادها
                                مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى
                                                                وعوائلهم


21
ܒܫܹܡ ܐܲܒܼܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم يوسف إسحق قلو المحترمين
الى الأستاذ عبدالرحيم إسحق قلو والعائلة المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة المغفور له يوسف قلو رحمه الله...لقد كان الفقيد رجلاً طيباً وعاملاً مكافحاً وصديقاً محبوباً من الصغار والكبار ... إن ذكراه الطيبة ستبقى عالقة بوجدان أقربائه وأصدقائه ... نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الملائكة والأبرار ... وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܬܼܵܐ ܫܘܼܚܼܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܵܢ ܘܦܵܪܘܼܩܲܢ

                       سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
                                                  وأولادها
         مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى وعوائلهم

22
إعتذار متأخر من نصارى الموصل الى مُسلميها

 بدأ نحن النصارى ظالمين قساة،شراسة في الطباع،غلاظ في القلوب،عديموا الرحمة والشفقة لاعهد ولا ميثاق لنا شيمتنا الغدر ومن الواجب ان نُقدم الإعتذار الشديد منكم أيها المسلمون في الموصل،أيها الطيبون المسالمون حد الخنوع والذين يكرهوننا حد الذبح والتهجير للأسباب التالية...                                                               
أولاً-غزونا أرضكم وبلدكم قبل 1400 سنة وأصبحت موطناً مسيحياً خالصاً وأرضاً أبدية للنصارى ونحن حكمناها منذ ذلك التأريخ الى هذا اليوم الذي حررها داعش من ظلم النصارى...وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى       
ثانياً- نحن من سبى نسائكم وفتياتكم وغلمانكم وبعنا البعض منهم في سوق النخاسة والعبيد كإماء وجواري وخدم منذ 1400 سنة ...وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى                                                                         
 ثالثاً-نحن من فرض عليكم بحد السيف إعتناق المسيحية منذ 1400 سنة وقد ذبحنا كل الأقوام والعشائر التي لم تدخل في دين النصرانية الحق ... وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى                                                     
رابعاً-نحن النصارى من فرض عليكم بحد السيف الجزية المُذلة المُهينة ورضختم صاغرين خانعيين منذ  1400سنة...وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى                                                                               
خامساً-نحن النصارى من أجبركم منذ بدايات القرن العشرين وأنتم لاحول ولا قوة لكم،أجبرناكم على وضع مناديل على صدوركم ليمسح بها النصاري وجوههم وأياديهم المتسخة حتى لا تتلوث ثيابكم النظيفة ... وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى                                                                                                                 
 سادساً-نحن النصارى من هدم جوامعكم العامرة الزاهية وأحرقناها وحولنا أجملها وأكبرها الى كنائس وأديرة منذ 1400 عام...وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى                                                                                 
سابعاً- نحن النصارى من فرض عليكم تعلم وتعليم لغتهم جبراً وقسراً وصارت هي لغة أهل الموصل منذ 1400سنة...وهذ حقكم في ألإنتقام من النصارى                                                                                 
ثامناً- نحن النصارى المسيحيون من الماضي القريب كلما حدثت مشاكل بين عشائرنا وأفخاذنا وشقاواتنا،نقوم بالإنتقام منكم بالقتل والتهجير والإغتصاب ويشهد حي الغدير في بغداد على هجرتكم خوفاً بطش وإنتقام النصارى...وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى                                                                                 
تاسعاً- نحن النصارى من قتل أإمتكم وملاليكم وخطباء جوامعكم ومؤمنيكم رمياً بالرصاص أمام جوامعكم ومساجدكم وتكياتكم بعد السقوط ومع هذا لم تغادروا الموصل بل تمسكتم بارضكم وبلدتكم بعناد تحسدون عليه!...وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى                                                                                     
عاشراً-نحن النصارى من يدعو عليكم من منابر كنائئسنا وأديرتنا صباح مساء أن ينتقم الله منكم وأن يبددكم ويفرق شملكم تعالى ويسلط عليكم من يذلكم ويشفي غليل المسيحيين منكم وأن يرمل نسائكم ويُيَتم أطفالكم ويحرق حقولكم وأن تتفشى الآمراض بكم وأنتم أحفاد القردة والخنازير...وهذا حقكم بالإنتقام من النصارى                   
 أحد عشر- نحن النصارى تزوجنا نساؤكم عنوة وأدخلناهم بدين النصرانية (الحق ) ومنعناكم حتى من النظر الى نسائنا وبناتنا وإلا فالسيف وقطع الرقاب يكون مصيركم منذ 1400... سنة وهذا حقكم بالإنتقام من النصارى     
إثنا عشر-نحن النصارى،ليست لنا رحمة ولاشفقة بكم أنتم أيها المسلمون فالعين بالعين والسن بالسن وهذا شعارنا وفخرنا وميزان حسناتنا عند إلهنا المنتقم الجبار المظل الماكر،فنحن من بعد دخول داعش،إستولينا وصادرنا   
بيوتكم وسلبنا آثاثكم ومقتنياتكم ومدخراتكم وحُليّ نساؤكم ولعب أطفالكم...وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى     
ثالث عشر-نحن النصارى عندما كنا نذبحكم كالخرفان نكبر ونقول بإسم الآب وألإبن والروح القدس الإله الواحد آمين...وهذا حقكم في الإنتقام من النصارى                                                                                         
لذا من حقكم أن تُفعِّلوا بحقنا سُوَرْ السيف وآيات التوبة وأن تحصروننا في أضيق الطرق والسبل،وأنتم الآن تحرركم داعش بعد 1400 سنة من الغزو الصليبي النصراني،فحقكم شرعاً أن تردوا الصاع بثلاثين وستين ومئة وأن تعاملوننا نحن النصارى الهمج كما عاملناكم وأشد والبادي أظلم وكل يأخذ مازرعت أياديه فالتعادل واجب وحق ونحن النصارى هضمنا حقوقكم واذقناكم العلقم ومُر العيش كل هذه السنسن العجاف وأنتم تتحملون رزالتنا وقلة ذوقنا وشراستنا وعدم إحترامنا لإنسانيتكم وطيبتكم وتواضعكم وأخلاقكم الحميدة بالصفح عن مبغضيكم والصلاة من أجل مضطهديكم ومباركة لاعنيكم وأنتم أقلية ضعيفة مستضعفة لا قبيلة ولاعشيرة ولادولة تحميكم،بل تناجون ربكم أن (إغفر لهم يا الله لآن النصارى لا يعرفوا ما يفعلون)،فأنتم حملان وديعة مسالمة بين ذئاب نصرانية خاطفة،وكل نصراني يقتل مسلماً يؤمن إيمان حقيقي لاتشوبه شائبة أنه يقدم قرباناً وذبيحة وأضحية تقرباً من الله الواحد الأحد ،فإزداد قتلاكم وكثرت مآتمكم ومآسيكم ونواحاتكم...فألف عذر إخوتنا مسلمي الموصل على ما لقيتموه على يد النصارى الأنجاس من بؤس وتشريد وإغتصاب وقتل ممنهج كل تلكم السنين العجاف ولكم الحق كل الحق في قتلنا نحن النصارى وتهجيرنا وطردنا من دياركم وتشريدنا في أرض الله الواسعة وسلب أموالنا ومدخراتنا وحليّ نسائنا ولعب أطفالنا وحتى هويات تعريفنا على الطرقات والسيطرات...حقاً لقد خذلناكم 1400 سنة،فحق علينا الخذلان ...وهكذا على نفسها جنت براقش ... والسلام ختام                                                         
مؤيد هيلو                                     
26-7-2014                                   

23
بيان من الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
حول مأساة شعبنا المسيحي بعد تهجيره من بلدته التاريخية الموصل

         إلى كافة رؤوساء الدول والبرلمانات والمنظمات العربية والإقليمية والدولية والأحزاب السياسية   
في هذه الظروف التأريخية العصيبة التي يمر بها شعبنا المسيحي في الموصل صاحب الأرض وشعب الحضارات الأصيل وبعد أن سيطرت عصابات داعش الإرهابية على المدينة وفرضت أجندتها الإسلامية المتطرفة فقامت بإضطهادهم وسلب أرزاقهم وحرق وتدمير كنائسهم وأخيراً تهديدهم بدفع الجزية المُذلة أو قطع رؤوسهم أو تغيير ديانتهم إلى الإسلام، ثم وُجه أليهم  إنذاراً لمغادرة المدينة  خلال 24 ساعة لا لذنب إقترفوه إلا لكونهم مسيحيين مسالمين. فإستولوا على دورهم ومتلكاتهم وجعلوها ضمن دولتهم الإسلامية المزعومة، ولم يكتفِ المجرمون بذلك بل سلبوهم كل ما يملكون حتى الدواء لكبار السن أثناء عبورهم من نقاط السيطرات قبل السماح لهم بالرحيل مشياً على أقدامهم، فأمست العوائل المهجرة في وضع ًخطير من الناحية المعيشية والامنية والصحية. كما قامت تلك العصابات الإجرامية بحرق الكنائس وتنزيل الصلبان من قببها وحرقها والأستيلاء عليها وجعلها مقرات عسكرية لهم . إن تلك العمليات تعتبر بكافة المقاييس تطهير عرقي وديني وقومي للمسيحيين وكافة الأقليات الاخرى في المدينة ،
نناشدكم أن تتحملوا مسؤولياتكم الرسمية والإنسانية والتأريخية للوقوف مع أبناء شعبنا المسيحي في محنتهم وإستخدام نفوذكم من أجل إنقاذهم من هذا الوضع المأساوي الذي يعيشونه وتقديم يد العون الممكنة لهم في محنتهم وبكافة السبل والوسائل المتيسرة لديكم الى أن تُرفع هذه الغمة عنهم وعودتهم الى ديارهم.

                            الإتحاد ةالعالمي للكتاب والأدباء الكلدان
                                             22-7-2014


24
الفرح ... يَعُمُ كَرْمْ الرَبّ


                             
اليوم الجمعة 18-7-2014 وقبل الساعة السادسة مساءاَ،تقاطرت جموع الشعب الكلداني على كاتدرائية مار بطرس الرسول الكلدانية في سان دييكو،وأنت ترى العوائل الكريمة تحث الخطى الواحدة بعد الأخرى والكبار والصغار،الشباب والشابات الكل فرح متهلل،فاليوم ستتم رسامة إثنين من أبناء الكلدان الغيارى،إثنين من الدفعة الأولى من السمنير الكلداني(سمنير مار أبا الكبير)الذي يُحتفل اليوم بعيد تذكاره...وعلى باب الكاتدرائية إصطف  موكب مهيب يتقدمه الصليب والإنجيل المقدسين رمز خلاصنا ونور إيماننا متهاديين بالشمامسة يحف بالركب المبارك الأسقفين الجليلين مار جبرائيل كساب راعي الكنيسة الكلدانية في إستراليا ونيوزلندة ومار باوي سورو الجزيلي الإحترام ويتبعهم تلميذي السمنير المرتسميين،ويقود الموكب سيادة المطران مار سرهد يوسب جمو راعي الإبريشية الجزيل الإحترام،وكان الكورال الكنسي يشدو بألحانه الزكية والمؤمنون وقوفاً في هذه اللحظات الإيمانية المعبرة،وهنا بعد وصول موكب الشمامسة الى أماكنهم،بدأت المراسم الكنسية الطخسية الكلدانية العريقة                                     
ܬܫܒܚܬܵܐ ܠܵܠܵܗܵܐ ܒܲܡܪܲܘܡܹܐ ܘܲܥܵܠ ܐܲܪܥܵܐ ܫܠܵܡܵܐ               
رددها سيادة المطران ܡܵܪܝ ܣܵܪܗܲܕ ܝ̄ܘܼܣܦ ܓ̱ܡܘܼ مُفتتحاً الرسامة الشماسية الإنجيلية لإثنين من أول سمنير كلداني في المهجر،وهما الشماسين الرسائليين (أنكيدو سعيد سيبو وسايمون غيث إسحاقي)،وفي جو إحتفالي كنسي رائع بدأت المراسم بين مجموعة الكهنة الأفاضل ومجموعة الشمامسة في تماهي يأخذ بالألباب وأصوات شجية وصلوات وطلبات غاية في الروحانية التي تتسامى بالحس الإنساني والوجداني وتحلق بالروح في فضاءات مفعمة بالإيمان،حقاً أن طخسنا الكلداني لا يدانيه طخساً آخر ونقولها بكل فخر وإعتزاز...وبعد نهاية المراسم الطخسية الكنسية الكلدانية قُلِدَّ راعي الإبريشية التلميذين المباركين وشاح الرسامة الشماسية الإنجيلية وهنا تعالت الهلاهل والتصفيق من الشعب الكلداني المؤمن،إن هذه الرسامة هي الخطوة قبل الأخيرة لرسامة هذين الشابين اليافعين كهنة في المستقبل القريب،ثم بدأ القداس الإلهي وبعد قراءة الإنجيل المقدس،إرتجل سيادة راعي الإبريشية كلمة مؤثرة قال فيها ( أن الأم تنتظر تسعة أشهر حتى تلد وليدها ونحن إنتظرنا ست سنوات لنصل الى هذا اليوم المبارك،وكل كاهن أو أسقف يعرف ماهو السمنير وكيف يُعَد التلاميذ ومقدار الجهد والتضحيات المطلوبة لتهيئة إلتزامات تخريج كهنة يخدمون شعبهم وأمتهم،وأضاف سيادته أن أية رعية أينما كانت عندما يكون لديها دعوات كهنوتية ودعوات رهبانية،تلك الرعية هي حَيَّة مُتقدة لاخوف عليها،ونحن هنا سنقوم برسامة شماسين إنجليين آخرين بعد شهرين وذلك ليستمر هذا الزخم الإيماني ولتستمر الشعلة في ألقها وتوهجها،وأود أن أكشف لكم سراً مُفرحاً،ألا وهو أن هذا اليوم بالذات قَدِمَ اليَّ إثنان من الشباب اليافع الغَضْ،وطلبا الإنضمام الى السمنير الكلداني،سمنير مار أبا الكبير،ولن أعلن إسميهما لأنهما بينكم ولكن قريباً جداً سترونهما مرتدين الملابس البيضاء،علامة إنتمائهما الجديد،وبهذه المناسبة اليوم هو الذكرى الثانية عشر لرسامتي الإسقفية راعياً لإبريشية مار بطرس الرسول الكلدانية،وأطلب منكم جميعاً أن تُصلوا لهذين الشماسين الإنجيلين لكيما الرب يأخذ بأياديهما لخدمة كرمه الذين سيؤتمنا عليه...آمين).                                                                           
وبعد إنتهاء القداس،إنتقل الجميع الى قاعة الكنيسة لتقديم التهاني والتبريكات للشماسين الإنجيلين المرتسمين،وغصت قاعة الكنيسة بالحضور يتقدمهم المطارنة الأجلاء مار سرهد يوسب جمو ومار جبرائيل كساب ومار باوي سورو والآباء الكهنة الأفاضل والشمامسة والشعب المؤمن،وكان الفرح يطغي على الجميع وهم يعانقون الشماسين ويلتقطون الصور التذكارية معهم إحياءاً لهذه المناسبة التي نأمل أن تتكر دائماً وأبداً لينمو حقل الرب وتينع ثماره ويقطف الفعلة تلكم الثمار الطيبة المباركة.
صلاتنا الى رب المجد يسوع المسيح وبشفاعة مريم العذراء أمه وأمنا جميعاً،أن يأخذ بيد هذين الشماسين الإنجيليين ويُكمل نعمته عليها بالرسامة الكهنوتية...آمين                                                   
     

مؤيد هيلو     
    18-7-2014   

25
ܒܫܹܡ ܐܒܼܵܐ ܘܒܼܪܵܐ ܘܪܘܼܚܕ ܩܘܼܕܫܼܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم بديع عبو هرمز قودا المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة الفقيد بديع عبو قودا رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يا رب كعظيك رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܵܐ ܡܝ̈ܬܼܵܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܵܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ

مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييكو


26
 

بيان صادر عن
 الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان

نداء إلى كافة الأحزاب والمنظمات ورؤوساء العشائر وأعضاء البرلمان وكافة المستقليين والمثقفين والرجال الأصلاء وقادة شعبنا العراقي الطيب الجريح:
 
منذ سقوط محافظة نينوى وصلاح الدين ... وما تلاه من مأسي وقتل وتشريد، وإتحادنا يراقب عن كثب ما ستؤول إليه الأحداث الجارية هناك والتي ستقرر في أن يكون العراق أو لا يكون، وخشية من نتائج الأوضاع الكارثية على مستقبل الشعب العراقي بشكل عام وعلى شعبنا المسيحي بشكل خاص، سيما ونحن الكلدان الذين إكتوينا بنار الإرهاب والتهجير والقتل والإختطاف.
بعد تغيير النظام،كان يحدونا الأمل بإنبثاق عراق ديمقراطي فيدرالي موحد يحقق الحرية العدالة والمساواة بين كافة أبناء الشعب العراقي بعيداً عن التخندق المذهبي والطائفي والتعصب القومي والعرقي والتطرف الديني من أجل تثبيت الحقوق المشروعة لكافة أبناء شعبنا العراقي وتعويضه عن المعاناة  الطويلة ونزيف الحروب العبثية التي خاض غمارها، ولكن للأسف الشديد تفاقمت المعاناة وزادت موجات التهجير وإنتشرت عمليات القتل والإستهداف لجميع مكونات شعبنا العراقي عامة وشعبنا المسيحي بما فيه نحن الكلدان الذين نمثل الغالبية العظمى فيه ، فإنفرط عقد النسيج الإجتماعي التاريخي ورحل الأمان والإستقرار والسلام عن ربوع أرضنا الطيبة وإشتعلت النيران في بلاد سومر وأكد وبابل الكلدان وأ شور، أرض الأباء والأجداد ومهد الحضارة البشرية، وحل الدمار والخراب بعد إقتتال الإخوة وأبناء الوطن الواحد فيما بينهم، وحل الغرباء بيننا فسكنوا ديارنا وأصبحوا يعبثون بأمننا وكرامة عوائلنا ويستبيحون كرامة وشرف أهلنا ومقدساتنا.
لذا فإن إتحادنا " الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان " وإستجابة للضرورة التاريخية الملقاة على عاتقنا نحن الكلدان، السكان الأصليين لبلاد النهرين، ومن منطلق الحرص على مستقبل وأمن وسلامة أراضي عراقنا الحبيب، يجد ضرورة تاريخية ملقاة على عاتقه لمطالبة رؤوساء وقادة كافة الأحزاب الوطنية المخلصة من الشيعة والسنّة والأكراد والكلدان والسريان والآشوريين والأرمن والتركمان والشبك والإيزيدية والصابئة وكافة المنظمات العراقية والرئاسات الثلاثة وأعضاء مجلس النواب ورؤوساء العشائر العراقية البطلة التي يشهد التاريخ بوطنيتها وتضحيتها وإخلاصها، أن يثبتوا للعالم أصالتهم ووفائهم وحرصهم على تربة وطنهم ويقدموا كل من جانبه بعض التنازلات من أجل الحفاظ على وحدة وطننا وإنقاذه من كارثة التشرذم التي ستحل به إذا إستمرت الأمور على هذا المنوال الخطير(لاسمح الله)الذي يؤدي بنا جميعاً إلى هاوية سحيقة يحترق فيها الأخضر واليابس ويستمر نزيف الدماء الذي لا يسلم منه أحداً، حينما يُقسم الوطن وبعدها لا ينفع الندم .
 ما زالت الفرصة مواتية أمام قادة الأحزاب وحكماء وعقلاء شعبنا والخيرين والطيبين والمخلصين من كافة المكونات للجلوس تحت قبة البرلمان قريباً ومحاولة ترشيق الخلافات للوصول إلى قواسم المشتركات بعد تقديم بعض التنازلات التي تؤدي إلى حلول مرضية لكافة الفرقاء.
كما نطالب الأعضاء الدائميين في مجلس الأمن وأمين عام الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بأسره والدول الكبرى ومنظمات الأمم المتحدة ومجلس الجامعة العربية للوقوف إلى جانب شعبنا ضد الهجمة البربرية التي تستهدف وحدة وكيان شعبنا ككل وممارسة  الضغوط على كافة الاطراف من أجل التوصل إلى قناعة مشتركة وحلول وسطية مرضية ووضع نهاية لنزيف الدماء وكارثة المهجربين وعودة الحياة الطبيعية إلى ربوع عراقنا العزيز. أمنياتنا أن نرى راية السلام ترفرف على سارية الوطن، وأن يتغمد الله شهداء العراق بالراحة الأبدية والرحمة والأمان.
 
مؤيد هيلو
سكرتير الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان

9-7-2014


27
ܒܫܹܡ ܐܒܼܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة ماري عبود حميكا المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة الفقيدة ماري حميكا رحمها الله...نرجورب المجد أن يقيمها مع الأبرار والقديسين وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܵܐ ܡܝܬܼܹ̈ܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܵܢ ܘܦܵܪܘܼܩܲܢ

سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
                            وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى


28
ܒܫܹܡ ܐܲܒܼܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ ܐܵܡܹܝܡ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المغفور له أديب هرمز بلو المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة الفقيد أديب هرمز بلو رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܹܬܼܵܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܠܵܗܲܢ ܘܦܵܪܘܼܩܲܢ

مؤيد هيلو والعائلة...سان دييكو



29
ܒܫܹܡ ܐܵܒܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم سرهد باسم عوديش المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة المأسوف على شبابه سرهد باسم عوديش رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يمُنَّى عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܼܬ̈ܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܠܵܗܲܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ

مؤيد هيلو...والعائلة


30
عفواً غبطة الباطريرك لن أتجاوز الخطوط الحمراء

غبطة أبينا الباطريرك الكليّ الطوبى...لن نتجاوز الخطوط الحمراء لا في هذا المقال ولافي أي مقال بل كل ما نقوله هو للتذكير بالحقوق والواجبات ليس إلا...وبداية فإن الأخ (الحقوقي) سمير شبلا يحاول أن يقولكم ما لم تنطقوا به ألا وهو في ندائكم أن (الكنيسة الكلدانية منكوبة) فالأخ شبلا يشمل الكنيسة السريانية المشرقية والكنيسة الآشورية(بشقيها) بهذه النكبة وأقول جازماً أنكم لم تتطرقوا الى هاتين الكنيستين الشقيقتين لأنكم تحترمون وتجلون بطاركتها وكهنتها وشعبها وهم من له الحق بالتصريح بشأن يمس كنائسهم بالخير أو الشر لا سمح الله،عليه فأن الأخ سمير(الحقوقي) يزج نفسه ويحاول أن يورط الباطريركية في هذا الإتجاه وغبطتكم في غنى عنه،ترى هل هو(حقوقي) بحق؟!.                                       وهذا ورد في اول مقاله غبطة الباطريرك
 نعم غبطة ابينا مار لويس روفائيل الاول ساكو بطريرك بابل على الكلدان والعالم!! نعتقد جازمين انه حان وقت تجاوز الخطوط الحمراء والبنفسجية والبرتقالية معها، وخاصة بعد ندائكم الاخير باعتبار كنيستنا (كنيسة المشرق) التي تضم كنائسنا الالكلدانية والاشورية "بشقيها" والسريانية المشرقية، نعم باعتبارها كنيسة منكوبة! نكبتها سيدي لم تأتي من فراغ بل أتت من فساد مالي واداري وفكري من داخل الكنيسة وخارجها، وكلامنا هذا ليس اعتباطاً كما تعرفون، بل بوقائع واثباتات ليس خافية على الكثيرين وخاصة على رئاسة كنيستنا الكلدانية اليوم
                                                     
والأخ شبلا أيضاً يضغط بشدة على الدولار(طبعاً الدولار الغربي)الذي يسيل له لعابه وتراه محور مقالاته وفي أكثرها مُبيناً كراهيته لهذا (الدولار) الذي يبحث عنه أناء الليل وأطراف النهار ويقول.                                                                                    
وهذا كان مخطط الدولار/الكنسي الغربي! ولا زال يعمل بقوة الى ان اوصل المياه الى تحت اقدامنا كما حدث اليوم لاهالي ابو غريب! والانكى من ذلك كانت رئاستنا الكنسية خلال عقود نائمة ان لم تكن مباركة لهذا المخطط، او على الاقل اعتبرت نفسها كالنعامة
ويتهم (الحقوقي) الكنيسة منذ عقود بانها كانت-نائمة-إن لم تكن مباركة لهذا المخطط-أو على الأقل إعتبرت نفسها كنعامة-وهذا صدقاً خالٍ من أي إثبات أو برهان ولأن الأخ شبلا لم يذكر لنا من أي زمن أو أي عقد نبدأ،فلا بأس أن يكون من عقدين الى ثلاثة عقود أي تحديداً منذ أن إعتلى مثلت الرحمات مار بيداويد الأول الكرسي البابلي الكلداني باطريركاً والذي كان معاصراً للحرب العراقية الإيرانية بكل مآسيها وتداعياتها الخطيرة على شعبنا العراقي عموماً وعلى شعبنا الكلداني بالخصوص والذي إمتلئت قبورالكلدان بالشهداء،فبدأت الهجرة منذ ذلك الوقت،ألم يكن الباطريرك الراحل عضواً فعالاً في  كسر الحصار عن الشعب وكان يجوب دول العالم بحثاً على ثغرات ليلوج من خلالها ويكسر  ذلك الحصار الظالم لجلب الغذاء والدواء لمساعدة الشعب العراقي كله؟!،ومات حزيناً في لبنان على ما آل اليه حال الوطن بعد غزو العراق،والى أن إستلم الأمانة مثلث الرحمات مار عمانوئيل دلي في الزمن الأصعب وفي قمة  تداعيات الغزو والتفجيرات والمذابح والتهجير والذي أستدعيَّ من تقاعده لبلوغه السن القانونية ليقود الكنيسة الكلدانية في أحلك أيامها سواداً، وستظل الأجيال تتذكر أنه لم يغادر وطنه ورعيته مهما عظمت الأخطار ومهما تداعت الظروف وهو شيخ طاعن في السن (علماً أن عائلته مقيمة في اميركا منذ عشرات السنين) وظل كالنخلة العراقية الشامخة صامداً حتى تقاعده للمرة الثانية في نهاية عام 2012،إن أي إتهام لأي من البطركين الراحلين أو حتى التنويه عنه هو خروج عن المنطق والأخلاق بدون دليل قوي دامغ مؤكد يثبت صحة إدعاء الأخ (الحقوقي)سمير شبلا!،والذي يقول في مكان آخر
 بعد اعلانكم لم نرى او نلمس اية ردة فعل قوية ايجابية! بل بالعكس كانت ردة فعلهم وما يطلقون عليهم "القوميون الكلدان" دون ان يفقهوا شيئا عن القومية وعلاقتها بالوطنية، وارتباطها بالقوميات الاخرى ان كان داخل البيت الواحد او بين البيوت والقصور الاخرى، كونهم قصيري النظر مع قلة خبرتهم الميدانية وذهابهم وراء الاحلام الوردية والعاطفة لكي يبتعدوا عن الواقع كما هو وليس كما يجب ان يريدونه ان يكون، ولم يكن موقفهم من ندائكم سوى (الفلسفة الفارغة لاظهار الذات – عدم احترام المرجعية الدينية – افراغ النداء من روحه ومفهومه لصالح مخطط كنيستنا الكلدانية في الغرب وخاصة غرب امريكا – اظهار عدم الطاعة للمرجعية الكنسية وهذا طبيعي جدا لان معظمهم هم خارجون عن القانون الكنسي 11 راهب وقس! طبعا الخارجون عن القانون يدافعون بشدة عن حاميهم باسم القومية التي اصبحت سلعة تباع وتشترى في سوق النخاسة
ونحن نقول للأخ(الحقوقي)أن تقولكم عن القوميون الكلدان مردود عليكم لأنهم(القوميون الكلدان)هم وطنيون وقوميون بموازة تكاد الوطنية عندهم تتغلب على القومية لأنهم يشعرون أنهم أبناء الوطن الأم الأصلاء من أقصاه الى أقصاه...فرجاؤنا الاخوي: أن تعلمنا ماهي الوطنية وما هي القومية ( فمنكم نستفيد ) ولتظهر لنا بالمستمسكات والدلائل كيف كانت ردة فعلهم(القوميون الكلدان)لأن الإتهام الباطل يعرض الآخر الى المسائلة القانونية،أليس كذلك أخي (الحقوقي)؟!،أين الفلسفة الفارغة لإظهار الذات-ومن تفلسف أخي المبارك؟-وأين عدم إحترام المرجعية الدينية-ومن لم يحترمها؟-وأين ومن قام وكيف تم إفراغ النداء من روحه ومفهومه لصالح مخطط كنيستنا الكلدانية في الغرب وخاصة غرب أميركا؟-كل هذه تساؤلات مشروعة يجب دعمها بالدليل والبرهان،أما الإدعاء الفارغ عن ان الكهنة (11 كاهنا وراهب) خارجون عن القانون الكنسي فهو قمة في التناقض لأنكم تعرفون جيداً جداً أن الباطريركية الكلدانية قد ثبتت ملاك إبريشية مار بطرس الكلدانية بكافة كهنتها ماعدى إثنين من الكهنة فقط والتي نأمل أن تُحل قريباً،فاي خلط للأوراق هذا أيها الأخ (الحقوقي)؟!،وللعلم فنحن وعموم الكنيسة الكلدانيةفي الوطن والمهاجر جسمٌ واحدٌ لا يتجزأ أبدا،فالكنيسة أمُنا وبيتُنا وحاضِرنا ومستقبَلنا.                                                                             
وتتسائل ماهو المخطط الدولاري الغربي؟ وتجيب بنفسك   
                                                     
هو / افراغ العراق والشرق الاوسط من مسيحييه وهنا يتلاقون كليا مع مخطط ما يسمى الاسلام السياسي والقاعدة وداعش كلياً! من اجل نقل الكرسي الباطريركي من بابل الى الغرب بحجة وجود اكثرية مسيحية! وهذا ما وقفنا ضده بشدة في المؤتمر الكلداني الاول المنعقد للفترة من 16 – 20 تشرين الاول 1995
وهناك خطة بديلة في حالة فشل مشروعهم المناطقي / المصلحي / الشخصي الا وهي: اعلان "الكنيسة الكلدانية الغربية" لكي نصبح مثل اخوتنا واشقائنا في الكنيسة الاشورية
وهذا قمة الإتهام الذي يحاسب عليه القانون، متى رجاءاً أعلن في التأريخ الذي ذكرته 16-20تشرين الأول1995 أن الباطريركية يجب أن تنقل الى الغرب؟!،ولطفاً إعلمنا كيف يتلاقى هذا الأمر مع الإسلام السياسي والقاعدة التي ذبحت رجال ديننا وهدمت كنائسنا وهجرت شعبنا!،أيها الأخ المؤمن الحقوقي  بحجة وجود أكثرية مسيحية؟!،ولم لاتقول أكثرية كلدانية مثلاً؟!،أليس الكلدان في أميركا يريدون نقل الباطريركية؟!،وتقول هناك خطة بديلة في حالة فشل مشروعهم المناطقي/المصلحي/الشخصي ألأ وهي،إعلان الكنيسة الكلدانية الغربية لكي نصبح مثل إخوتنا وأشقائنا في الكنيسة الآشورية!!!،وهذا منطق غريب عجيب بدون دليل أو برهان وهو قمة الرياء ودليلنا أن موقع الباطريركية لم ينشر مقالكم هذا لحد الآن بسبب عدم مصداقيته ولأنني بحثت عنه ولم أجده وهذا معناه أنكم لاتعرفون شيئأ بالمطلق إلا التزلف والتمسح بأذيال الباطريركية،ولن أفشي سراً إذ أقول أن غبطة أبينا الباطريرك مار ساكو ينظر بإحترام وتقدير كبير لسيادة المطران مار إبراهيم إبراهيم لتنازله عن أصواته يوم الحسم في الإنتخابات الباطريركية لصالح سيادة المطران ساكو في حينها وتجيير كافة أصواته في هذا الإتجاه،ولو كان في مخيلة الكنيسة في أميركا أي من الكلام الذي قلته - لتشبث المطران الجليل مار إبراهيم بالإنتخاب وفوزه كان مؤكداً،ولكنه رفض المنصب الباطريركي لإيمانه أن الباطريركية يجب أن يكون مقرها في الوطن مهما كانت الظروف وحتى لو بقى غبطة الباطريرك وبعض القساوسة في بغداد لوحدهم وهاجر كل الكلدان فستبقى الباطريركية هناك لأنها في وطنها الأم وعلى أرضها التأريخية ولنا في الباطريركية الآرثوذكسية البيزنطية في مدينة (القسطنطينية)ألمسماة اليوم إستمبول أبلغ دليل على ذلك!.                                                                                   
وفي مكان آخر تقول             
                                                                   
                             اهلا بغبطتك في القوش
كما علمتمونا في دراستنا الاكاديمية والعملية في كلية بابل للفلسفة واللاهوت ان في الحياة دائماً هناك امل! والامل بكم وبمن حولك من الاساقفة الكرام وخاصة اختياركم الاخير! ومعهم جميع الكلدان دون استثناء! اكرر جميع الكلدان حول العالم هم معكم قلبا وقالباً، لانكم على حق ، والحق يحررنا جميعاً! اذن لا نخاف ما دام لدينا راعي صالح، وليس راعي يحب النون والاكل والدولار ولا تهمه رعيته!! انظر الى شعبك في القوش وعينكاوا وتللسقف وباقوفا وباطنايا وتلكيف (لم يبقى فيها الا القليل – مبروك لمن سعى الى ذلك) كيف استقبلوكم بقلوبهم وفكرهم ومحبتهم وحبهم قبل الورود والهلاهل والزغاريد! وبربي ان زار احد هؤلاء المفرقين من رجال الدين وحتى العلمانيين منهم الا وكانت الطماطة والبيض الفاسد بانتظارهم
قل لنا ماهي دراستك الأكاديمية والعلمية في كلية بابل للفلسفة واللاهوت؟،والى أية مرحلة وصلت؟،وماهي نوع الشهادة التي تتغنى بها دائماً؟،والى أي صف وصلت؟،ومن أية إعدادية تخرجت؟،وتقفز فجأة الى الإختيار الأكاديمي الأخير لغبطة الباطريك بدون ربط،،وأقول لك،مثلما إستُقبِل غبطته في القوش وعنكاوة وتلسقف وباقوقا وباطنايا وتلكيف بالحفاوة والتكريم،كذلك هنا في أميركا فسيشهد غبطته إستقبالاً يسره ويسر كل الطيبين فنحن الكلدان نؤمن بان الروح القدس هو من يختار اساقفتنا وبطاركتنا،وعليه أرجو أن لا تزايد في هذا الشأن وشعبنا الكلداني يقدر ويحترم ويُجِلْ رجال الدين وخاصة الأساقفة الأجلاء،الذين لايمكن أن يلقى عليهم الكلدان إلا الزهور والرياحين،وهذا منهج كلداني أصيل،وتذكر مار بطرس الرسول الذي أنكر سيده،ولكن ظل هامة الرسل!،وكم تمنيت أن لا تزرع الضغينة والحقد بين الإكليروس الكلداني بل أن تزرع المحبة والصفاء والتلاقي وأنت تدافع كما تدعي عن حقوق الأصلاء ودرست الفلسفة واللاهوت كما (تذكِرُنا دائماً)،ولكنك تضغط بقوة على وتر الكره والبغض والحزازات والتملق لغبطته...وأخيراً تقول.                                            
   تأكد سيدي انهم لا يملكون رصيد بشري سوى اشخاصهم والقليل منهم مع عوائلهم، ولكن الخوف منهم انهم اغنى من الباطريركية (اموال القيصر) التي استلمتها خاوية لا بل مسروقة بلغة الشارع! بمليارات الدنانير العراقية! وكان هذا ايضا امتحان ودرس لغبطتكم ايضا، لا بل تجاوزا اكثر ببيعهم املاك الكنيسة لصالحهم الخاص! وكانت خطتهم افراغ خزينة الكنيسة لكي يعرقلوا اعمالك! ولكن لم يكن يعرفوا معدنك الاصيل حقاً
 فهل يذهب الكلدان في العالم وراء الفاسدين والحرامية / السراق وناهبي اموال الكنيسة والعراق ام وراء الفقراء والاغنياء الشرفاء ومحبي الاخر كل الاخر مهما كان من طائفة ومذهب
وأقول لك أيها الأخ(الحقوقي) أن الكلدان في الخارج ليسوا أغنى من الباطركية فالغنى هو العقل والحكمة والتصرف اللائق ومحبة القريب كالنفس وهذه تتمثل في جميعهم،أما الأموال فإنها تذهب وتعود وتذهب...،وإدعائك الغريب ببيع أموال الكنيسة لصالحهم الخاص!!!يعني مجموعة!،طيب،من هم وما هي مناصبهم؟،أرجو مخلصاً أن تبين بالدليل والبرهان والمستمسكات ماهي الأموال (منقولة ،غير منقولة)؟،وكم هو ثمنها؟ومن باعها؟ومن إشتراها؟،وأسئلة كثيرة يحاسَبُ عليها خاصةً (الحقوقي) إذا لم تثبت ذلك بالوثائق والأدلة الدامغة،أما الإتهامات وخاصة لرجال الدين الأساقفة والبطاركة فعواقبها خطيرة جداً إيمانياً على الأقل...وتدعي ان خزينة الكنيسة خاوية...فكيف تنفذ مشاريع الباطريركية في إعمار المستشفيات وبناء دور العجزة وترميم الكنائس ومن يرى المقر الباطريركي الجديد يلمس الفخامة والأبهة التي تسر الناظر.                         
 ولعلم الإخوة القراء أن القوميون الكلدان إحتضنوا الأخ سمير شبلا بكل ود وإحترام في المؤتمر القومي الكلداني العام في مشيكان المنعقد في 19-5-2013 وكان موضع تقدير ويسمح له بالمدخلات-السلبية-في أي وقت لأن القائمين على المؤتمر كانوا أعضاء المنبر الديموقراطي الموحد الذي يميل الى العلمانية مع حبهم وإحترامهم وعلاقتهم المتينة مع الكنيسة ورجالاتها،وكان الأخ شبلا دائم التسرب من جلسات المؤتمر بين الفينة والفينة لأتصالاته العديدة وللقاء الأصدقاء والمعارف أثناء سيرالإجتماعات،في الوقت الذي كان  لايسمح به للآخرين الإ بإذن خاص من رئاسة المؤتمر كل هذا من أجله،وهكذا يُوفي (القوميون الكلدان)حقهم!.                                                                               
وملاحظة أخرى،يُكثر الأخ الحقوقي في توزيع نياشينه وأوسمته على المسؤولين وخاصة غبطة الباطريرك والأساقفة الذين كانوا معه،ولا ندري ما هي قيمة هذه الدروع والأوسمة من شخص مكانته أدنى الى آخر رفيع المستوى،ولم نرى صورة لغبطته يستلم ذلك الدرع لحقوق الإنسان (في الصورة الجمعية مع غبطة الباطريرك والأساقفة ويتوسطهم الأخ شبلا من موقع الباطريركية)،أن الأخ(الحقوقي) يضع يده على كتف غبطة الباطريرك،وهذا لايتناسب مع مقام غبطة الباطريرك،وكأنه يريد الإيحاء (بميانة زائدة)...ويريد أيضاً أن يُظهر كأن الباطريركية تحت إبطه لا سمح الله.   
                                                                           
        
ونقول للأخ(الحقوقي)رئيس منظمة الدفاع عن حقوق الأصلاء ورئيس محكمة الشرق الأوسط لحقوق الإنسان،الذي يضم تحت خيمته أكثر من 40 منظمة حقوقية!،ونتسائل،كم من حقوق أبناء شعبنا أعدتها؟،وكم من المغتصبة حقوقهم من أبناء شعبنا الأصلاء في قرى وأراضي شمال الوطن إستطعتم ردها الى أصحابها؟،وماذا تم بشأن حقوق الشهداء وخاصة شيخ الشهداء الكلدان المطران فرج رحو رئيس اساقفة الموصل،وشهيد زهرة شباب الكلدان الأب رغيد كني ورفاقه الشمامسة الشهداء ومعهم المئات من شهداء شعبنا الكلداني؟،ماذا فَعَلَتْ منظماتك الحقوقية االعديدة لكنيستنا الكلدانية المنكوبة؟ ونقول ماذا فعلت لشعبنا المسيحي في العراق وفي كل الدول العربية الشرق أوسطية وهي شعوب منكوبة؟!،أين دماء السوريين المسيحيين ودفاعك عنهم وعصابات القاعدة وداعش الإجرامية فتحت أبواب الجحيم عليهم قتلاً وذبحاً وإغتصاباً وتهجيرا؟!،أين دفاعك عن المطرانيين السوريين المختطفين؟؟!،وإين دفاعكم عن الطبيبة السودانية المسيحية المحكومة بالإعدام،أم أن السودانية ليست من البشر؟!،اليست السودان من ضمن صلاحيات محكمتكم الشرق اوسطية أيها الحقوقيون؟!،بالله عليكم لقد سئمنا من إدعائاتكم وتبجحاتكم،وغداً سيظهر الحق وإن تأخر فلابأس ففسحة الأمل تبقى موجودة هذا ماتعلمناه من دروس اللاهوت!.                                                                           
مؤيد هيلو...23/5/2014

   

31
ܒܫܹܡ ܐܲܒܵܐ ܘܼܒܪܵܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܸܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم نافع عيسى حكيم المحترمين
نتقدم اليكم بخالص تعازينا ومواساتنا لوفاة الفقيد نافع حكيم رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يا رب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܬܼ̈ܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܲܢ ܘܦܵܪܘܪܩܲܢ

   مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييكو


32
بܒܫܵܡ ܐܒܵܐ ܘܲܒܪܵܐ ܘܪܘܼܚܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
سم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم سالم داؤود سلمان المحترمين
نشارككم الآلام والأحزان لوفاة المغفور له سالم داؤود سلمان رحمه الله ... نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܬܼܹ̈ܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܵܢ ܘܒܵܪܘܼܩܲܢ

                  سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
                                             وأولادها
               مؤيد،مظفر،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلةنثائرة،منتهى
                                              وعوائلهم


33
ܒܫܹܡ ܐܒܼܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم عابد يونس ختي المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة الفقيد عابد يونس ختي رحمه الله ... نرجو رب المجد يسوع المسيح أن يقيمه مع الأبرار والقيديسين ... وان يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبداً
ܡܲܚܵܐ ܡܝܼܬܼܵܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠ̈ܗܵܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ

                        سلمى يوسف شبلا عقيلة خالكم ألمرحوم إسطيفان هيلو
                                                     وأولادها
                       مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى
                                                     وعوائلهم


34
ܒܫܹܡ ܐܒܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم إيليا خيرو بلو المحترمين
نتقدم اليكم بخالص عزائنا ومواساتنا لوفاة المغفور له الراحل إيليا خيرو بلو رحمه الله ... نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܬܹ̈ܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܵܢ ܘܦܵܪܘܼܩܲܢ

مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييكو


35
بعد دفن الباطريرك الكاردينال...هل أوفينا الراحل الكبير حقه!
                     
الحياة رحلة صعبة ومعقدة طويلةً كانت أم قصيرة وبالنهاية تُختَصَر كلها في الزمن الاخير قبل الدفن لينتهي تأريخ ذلك الأنسان في ذلك اليوم وتبقى ذكرى أفعاله وأعماله ومواقفه ونضاله وجرأته ورجولته وعنفوانه ومصداقيته وإيمانه وأهمها كلها محبته.         
وها تمضي الأيام سريعاً بإبن تلكيف البار الشاب اليافع كريم جرجيس دلي البالغ من العمر ثلاثة عشر ربيعاً لينتقل من بلدته الى الموصل وتحديداً الى السمنير الكلداني (شمعون الصفا)  ليمضي فيه فترة الإعداد ثم ليرسل في بعثة الى روما (الفاتيكان) لإكمال تعليمه الديني واللاهوتي في الجامعة الأوربانية ليرسم كاهناً هناك وهو في الخامسة والعشرون من عمره الغض،وليحصل خلال دراستة على البكالوريوس في الفلسفة سنة 1949 وفي سنة 1954 حصل على شهادة الدكتوراه عن رسالته الموسومة مجالس المطران إيليا برشينايا،وشهادة دكتوراه اخرى سنة 1959عن الحق الكنسي من الجامعة اللاترانية في روما.                                           
وعاد الى العراق وعين سكرتيراً للباطريرك المثلث الرحمات مار بولص الثاني شيخو وبعد سنتين أنتخب أسقفاً وعين معاوناً باطريركيا وكان الساعد الأيمن والمرافق الأمين للباطريرك شيخو في حملة بناء الكنائس والمدارس الكلدانية في بغداد والعراق في اوائل ستينات القرن الماضي،وإستمر معوناً باطريركياً لمثلث الرحمات الباطريرك مار روفائيل الأول بيداويد الى أن قدم إستقالته بعد بلوغه السن القانونية(75)سنة وبسبب وفاة الباطريرك بيداويد سنة 2003 إنتخب المطران المتقاعد باطريركاً بإسم مار عمانوئيل دلي الثالث باطريركاً على كرسي بابل على الكلدان في العالم في أحلك أيام العراق التي لم يمر بها إلا في زمن هولاكو والمغول!،وفي عهده توالت الضربات الموجعات على الجسم الكنسي المُسالم تقتيلاً وتفجيراً وتهجيراً وتهديداً يومياً للقساوسة والإكليروس والشعب المؤمن وأستشهد الأب رغيد كني والشهداء الشمامسة وتوجت بإستشهاد مثلث الرحمات المطران مار فرج رحو رئيس أساقفة الموصل وخطف عشرات الكهنة واستمر ذلك النزيف الدموي التهجيري بعنف وقسوة تجاه رجال الدين ورعاياهم دون هوادة،ولكن ظل هذا الحبر الجليل صامداً كالأسد البابلي الكلداني لاتهزه الرياح العاتية ولايخيفه الإرهاب المسلط على رقبته ورقبة إكليروسه وشعبه،بل كان يزرع الأمل بالنفوس الضعيفة ويُنشط الهمم الخائرة ويُصَبِّر من نفذ صبره وبدأت رحلة الهجرة الكلدانية الى الشتات تخلصاً من القتل والذبح المُمَنهج ضد أهل البلد الأصلاء أعرق شعب في العالم ،والحكومة والأحزاب في واديٍ والآخرون في وادٍ ثانٍ،وكان يقول دائماً في تصريحات غبطته عندما يسأل عن العراقيين المسيحيين وأحوالهم،جملته الشهيرة((لاتسألوني عن المسيحيين فقط!بل إسألوني عن حال جميع العراقيين،فنحن في مركب واحد!))،وهكذا كان قلبه الكبير يكاد ينفطر من الهَم والخوف على رعيته الموكولة اليه،ولكن بروح محبته وغيرته الوطنية السامية كان يتعالى على الجراح الغائرة في أعماق نفسه ليثبت وليعطي مثلاً لباقي رجال الدين من الضفة الأخرى لعل وعسى أن يخففوا من معاناة رعيته بتخفيفهم من غلوهم وغليائهم وتحريضهم العلني والمبطن على المسيحيين أبناء البلد الأصليين،وهكذا إستمر بكل مواقفه الشريفة العادلة تجاه محنة رعيته ومحنة العراق بأجمعه،وكان بذلك شخصية فريدة مُحبة إنسانية في التعامل مع أبناء شعبه العراقي بكل طوائفه،فحاز على إعجاب ومحبة وتقدير كافة المسؤوليين في الدولة وعلى محبة رجال الدين الآخرين لما توسموا فيه من النزعة الوطنية الإيمانية الخالصة المنزهة عن الأحقاد والتي تزرع المحبة بين أبناء الشعب الواحد،وهكذا الى أن أعياه المرض وقدم إستقالته الى الحبر الأعظم أوائل سنة 2012 .
وبعد تقاعده إنتقل الى سان دييكو الى دير الراهبات الكلدانيات لينعم في أيامه الأخيرة بالراحة والهدوء الذي لم يذق طعمهما منذ أكثر من سبعين سنة وأسلم الروح الى سيده وخالقه يوم 8-4-2014 .
والآن هل أوفينا راعينا الراحل واجب الإحترام ... نعم ولا كبيرة
نعم،في الجانب الكنسي والروحي أقامت إبريشية مار بطرس الرسول ممثلة بإسقفها سيادة المطران مار سرهد يوسب جمو  ورهط الكهنة والشمامسة وعموم الشعب الكلداني وشاركهم مطارنة وكهنة من الطوائف الأخرى بطخس كلداني جنائزي أصيل لم تشهد مثله سان دييكو ابدا،لقد كان تشيعاً جنائزياً شعبياً مؤثراً،وجرى لغبطته أيضاً في ديترويت(مشيغان)تشيعاً أخر مماثلاً في إبريشية مار توما الرسول ممثلةً بإسقفها سيادة المطران مار إبراهيم إبراهيم والكهنة والشعب تقديراً وحباً لمكانته الروحية والكنسية ودفن هناك حسب وصيته!،كما يقال،والآن هل أوفينا حق هذا الرجل الباطريرك الكاردينال حقه؟!،أبداً فالحق والمنطق والعدالة والوطنية والقومية والإيمان والدين والغيرة تقول،يجب أن يدفن جتمان هذا الباطريرك في بلده العراق،لإنه إبن النهرين العظيمين وإبن العراق وإبن الوطن وباطريرك الكنيسة الكلدانية المشرقية وعرشه يدعى كرسي بابل على الكلدان في العالم،فليس من حق أحد أن يحجب رغبة الإيمان والمنطق والعقل في أن يدفن في أي بقعة من العراق فهذا الإنسان ليس ملك عائلته فحسب بل هو مُلك للوطن ومُلك كنيسته وملك الشعب الكلداني أينما كان في العالم ووصيته حق ولكن حقها يصغر ويتضائل أمام الحق الوطني والقومي والكنسي،ومتى كان الكهنة مُلك أهلهم وأقربائهم؟!،نأمل من سيدنا غبطة أبينا الباطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو أن يأمر بإعادة دفن جثمان الباطريرك الكاردينال مار عمانوئيل الثالث دلي في أرض الوطن لتتذكره الأجيال أنه تمسك بوطنه وبتراب أرضه،أليس هو القائل إنني سأكون آخر من يغادر العراق!،أليست هذه وصية؟،وكيف تكون الوصية إذن؟،أليس هذا موقفاً وطنياً صادقاً مع النفس والضمير؟...كلنا أمل بمواقف غبطة الباطريرك مار لويس ساكو الكليّ الطبى أن يأخذ على عاتقه الكريم هذا الشأن وأن تسمح عائلة الراحل الكبير على هذا الطلب فرُفاة الباطريرك لايجب إلا أن يكون في موضعه الصحيح وهو أرض الوطن.
أيها الأب الباطريرك الراحل...ستظل ذكراك العطرة في أفئدتنا وقلوبنا،لقد منحتنا مساحة من الأمل بالمستقبل عندما إكفهرت سماء الوطن،وعلمتنا الصبر على المحن والشدائد عندما ضاق الخناق على رقابنا،وأعنتنا على ضعفات نفوسنا وقويت إيماننا ومنحتنا الرجاء الذي مابعده رجاء ومحبة القريب كمحبة النفس،ورغم أن البعض لم يفهموك حق فهمك،فقد كنت مثال الدعة والبساطة والخلق الكبير،لقد كنت كريماً إسماً على مُسمى،ولن ينسى الكلدان على مر أجيالهم موقفكم الأبي وإصراركم على تثبيت إسم (الكلدان) في دستور الدولة العراقية الجديد رغم محاربتكم من (بعض الإخوة!) الذي تآمروا لمحو وألغاء إسمنا الأصيل من وطننا العراق أرض الآباء والأجداد وتصديكم بشجاعة قل نظيرها لكل أشكال الإقصاء والتهميش بحق الكلدان رغم قلة حيلتكم وأنتم بين أنياب الوحوش والكواسر تنتظر اللحظة المناسبة للقضاء على فريستها.         
نَّم أيها الراعي الصالح وصلي لأجلنا أمام سيدك وسيدنا الرب المسيح وليتحنن علينا بإلهام الروح القدس لرؤوسائننا الكنسيين أن ينقلوا جثمانك الطاهر ليستريح الراحة الإبدية في الوطن الأم...آمين .                       
 

        مؤيد هيلو...سان دييكو             
13-4-2014                   
                                                             

36
الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان       
ينعى                       
الباطريرك الكاردينال مار عمانوئيل الثالث دلي
الكليّ الطوبى                   
إنتقل الى الأخدار السماوية ظُهرَ هذا اليوم 8-4-2014 المثلث الرحمات الباطريرك ( السابق ) الكاردينال مار عمانوئيل الثالث دلي الكليّ الطوبى، إن إتحادنا إذ ينعى هذه الشخصية الدينية والقومية الى أبناء أمتنا الكلدانية العظيمة نستذكر مواقفه الوطنية العراقية الأصيلة وحبه لشعبه العراقي الكبير بكل أطيافه وألوانه الجميلة وتفانيه في خدمة أمته الكلدانية وإصراره على نيل حقوقها القومية وتثبيت إسم الكلدان في الدستور العراقي الحديث وغيرها من المواقف المفصلية في تأريخ شعبنا وأمتنا.                             
ستبقى الأجيال الكلدانية  تتذكر مواقف الراحل الكبير بالشكر والعرفان.                                                   
الى الملكوت السماوي أيها الباطريرك الجليل             
     
الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
    مؤيد هيلو               
السكرتير ... 9-4-2014   

37

ܒܫܹܡ ܐܒܼܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة لينا حنا خرات المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة المأسوف على شبابها لينا حنا خرات رحمها الله ... نرجو رب المجد أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات ... وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܼܬܼ̈ܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܵܢ ܘܦܵܪܘܼܩܲܢ


مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييكو


38
ܒܫܹܡ ܐܒܼܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܼܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم سعيد عيسى قوجا المحترمين
نتقدم اليكم بخالص تعازينا لوفاة الفقيد سعيد قوجا رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܵܐ ܡܝܬܼ̈ܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܠܵܗܵܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ

مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييكو


39
ܒܫܹܡ ܐܒܵܐ ܘܲܒܪܵܐ ܘܪܘܚܲܕ ܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم مرقص توما مرخو المحترمين
الى الأخ د.بطرس توما مرخو والعائلة المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا ومواساتنا لوفاة شقيقكم المغفور له مرقص توما مرخو رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونوره الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܼ̈ܬܼܵܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܗܵܢ ܘܦܵܪܘܼܩܲܢ

أخوكم/مؤيد هيلو والعائلة


40
يوم كلداني بإمتياز
                     
يوم أمس أشرقت شمس الكلدان من الغرب                           
يوم أمس سطعت أربعة كواكب في سماء الكلدان                     
يوم أمس إعتلى المجد اربعة إسود للإيمان منذورون               
يوم أمس إنتهت معاناة ثمان سنين عجاف لقمر كلداني منير       
يوم أمس أعلنت الباطريركية الكلدانية عن أقمارها الأربعة الجدد   
ويوم أمس أعلن الحبر الأعظم بركته وقبوله لمقررات المجمع السينهودوسي المقدس لأحبار الكنيسة الكلدانية،
فهنيئا لنا نحن الكلدان وهنيئاً لشعبنا المسيحي كله في الوطن الأم وفي بلدان المهجر هذا اليوم الخالد في تأريخ الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية المشرقية كنيسة بابل على الكلدان في العالم.       
واليوم الأحد 1-12-2014 أقام القداس الإلهي الكبير قمر الكلدان الجديد سيادة الأسقف مار باوي سورو الجزيل الإحترام كأول قداس له بعد قبول إنضمامه لكنيسته الأم الكنيسة الكلدانية بعد مايقرب من ثمان سنوات قضى منها خمس سنوات في إبريشية مار بطرس الرسول الكلدانية في سان دييكو،وبعد قراءة الإنجيل المقدس إرتجل سيادته كرازة بليغة ملئها المحبة والإخلاص والتفاني في خدمة الرسالة السماوية التي نذر نفسه من أجلها،وبدأ سيادته بالقول أشكر من كل قلبي أبانا الباطريرك السابق مار عمانوئيل دلي أدامه الله لأنه اول من قبلني في هذه الكنيسة،ثم أشكر الحبر الأعظم البابا فرنسيس الذي وافق على قرار قبولي وأشكر غبطة الباطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو باطريرك الكنيسة الكلدانية والمجمع السنهودسي المقدس للأحبار الأجلاء الأساقفة الموقرون،ولايسعني ألا أن اشكرك أخي الكبير مار سرهد يوسب جمو راعي إبريشية مار بطرس الكلدانية لإحتضانه لي قبل أكثر من خمس سنوات وتقديمه كل ما بإستطاعته إليَّ وللكهنة وللشعب المؤمن الذي أتوا بمعيتي الى الإيمان الكاثوليكي القويم،ولم يسجل التأريخ الكنسي وجود مطرانين في مكان واحد كل هذه السنين،لقد وضع لي كرسي في الهيكل المقدس مقابل كرسي سيادته ليشعرني أنني في بيتي وبين إخوتي وأبنائي فشكراً له من صميم قلبي،أما الهدية الكبرى التي ليس لها ثمن فهي أنتم أيها الإخوة الكلدان حيث شعرت من اليوم الأول أني بين أهلي وإخوتي وبين شعبي الكلداني،هنا في سان دييكو وفي كل مكان زرته في هذه الرعية المباركة،لقد غمرتموني بحبكم وعطفكم وقبولكم بصدق وعفوية ومحبة لا متناهية،وهذا لعمري يظهر معدنكم الكلداني الأصيل وعمق إيمانكم الكاثوليكي وحياتكم الروحية الصادقة فمشاعركم الجياشة وحبكم دعمني في الصمود والمطاولة في أحلك الظروف وأصعب الأوقات،لأن بعض الإخوة وقفوا بالضد مما قمنا به،ولكن بمحبتكم ورعايتكم وإحتظانكم لنا إستطعنا أن نعبر الى بر الأمان ووصول السفينة وملاحيها وركابها الى شاطئ السلامة،كل هذا بصلواتكم ومحبتكم حيث أنا الآثوري أحبكم أنتم الكلدان أكثر مما تحبون أنفسكم،وأحب الآثوريون أهلي وقومي كحبي لكم وارجو أن يفتح الرب المسيح أنوار الوحدة والتوحد بين أبناء الكنيستين المشرقيتين الكلدانية والآشورية وان يعود الجميع الى الإيمان الكاثوليكي الذي قاده قبل أكثر من 450 سنة الأسقف مار يوحنا سولاقا للإنظمام الى كنيسة روما كنيسة مار بطر س ومار بولس أعمدة الإيمان،وفي الختام أشكركم شكراً جزيلاً وشكراً لمار سرهد والأباء الكهنة والشمامسة والشعب المؤمن،وبركة الرب تحل عليكم وعلى عوائلكم الى الأبد آمين.                                                               
وقد دَوت قاعة الكنيسة بالتصفيق والهلاهل خلال خطاب سيادته الذي إعتلى محياه التأثر الشديد لما أبداه المؤمنون الكلدان من فرح وبهجة بهذا اليوم المبارك.                                         
تحية لسيادة المطران مار سرهد يوسب جمو الجزيل الإحترام على صبره وحكمته في عبور المرحلة السابقة.
وتحية لكلدان سان دييكو الشعب المؤمن الذي وقف صفاً واحداً في إحتضان وحب وتقدير الأسقف مار باوي سورو،وأظهر الوجه المشرق الكلداني الأصيل في محبة كل أطياف شعبنا المسيحي وخاصة إخوتنا الآثوريون.                                 
 مؤيد هيلو...سان دييكو
13-1-2014     

41
غبطة أبينا الباطريرك لويس روفائيل الأول ساكو الكلي الطوبي
الأحبار الأجلاء أساقفة كنيستنا الكلدانية الكاثوليكية أعضاء السينهادوس الكلداني المقدس المحترمين
بإسم أعضاء الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان،نتقدم الى مقاماتكم السامية الرفيعة بأجمل التهاني وأرق  التبريكات وبفرح كبير بموافقة الحبر الأعظم البابا فرنسيس على مقررات السينهودس الكلداني المقدس المنعقد في حزيران 2013  والتي توجت إختياركم بهذه النخبة من الكهنة الغيارى على كنيستهم وشعبهم والمشهود لهم بالإيمان والصبر والتواضع ( الأب يوسف توما والأب سعد سيروب والأب حبيب هرمز )،كما أن تثبيت المطران مار باوي سورو أسقفاً في الكنيسة الكلدانية كان له وقعاً مميزاً في نفوسنا
الرب المسيح يحفظكم ويسدد خطاكم لما فيه خير شعبنا الكلداني وكل المسيحيين في الوطن الأم وفي المهاجر
تقبلوا غبطتكم والمصف الأسقفي المبارك أسمى آيات التقدير والإحترام
مؤيد هيلو
السكرتير

42
ܒܫܹܡ ܐܲܒܵܐ ܘܲܒܪܵܐ ܘܪܘܼܚܵܐ ܕܩܘܼܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة إبن العم المرحوم أنور شمعون جرجيس كجو المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة الفقيد إبن العم أنور شمن هيلو كجو رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ...وأن يَمُنَّ غليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه ابدا
ܡܲܚ̈ܐ ܡܝܬܼܵܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܲܐܠܵܐܵܗܢ ܘܦܵܪܘܼܩܲܢ

سلمى يوسف شبلا عقيلة عمكم المرحوم إسطيفان جرجيس هيلو
                            وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى وعوائلهم



43

ܒܫܡܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܘܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة الشهيد المغدور توني كريم إسحق الريس المحترمين
نشارككم الألم والحزن لإغتيال الشهيد الشاب توني كريم الريس رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والشهداء...وأن يمن عليكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܐܠܐܗܢ ܘܦܪܘܩܢ

مؤيد هيلو والعائلة


44
ينعى الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان،الكاتب الكلداني الأصيل المغفور له باسم يوسف دخوكا رحمه الله،وبهذه المناسبة المؤلمة يتقدم إتحادنا بتعازيه ومواساته الى عائلة الفقيد ومحبيه وقراءه في الوطن الأم وفي العالم...لقد كان المرحوم باسم ناشطاً كلدانياً وقلماً صادقاً ورغم مرضه الخطير إلا أنه أبى إلا أن يشارك بفاعلية في أعمال المؤتمر القومي الكلداني الأخير المنعقد في ديترويت/مشيغان في 19-5-2013
رحم الله الفقيد الكبير باسم دخوكا وستبقى ذكراه الطيبة العطرة بين أهله وأصدقائه ومحبيه


مؤيد هيلو ... 6-12-2013
سكرتير الإتحاد 


45
تعزية لعائلة المرحوم باسم يوسف دخوكا     
ܒܫܹܡ ܐܒܼܐ ܘܒܼܪܐ ܘܪܘܼܚܵܐ ܕܩܘܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ       
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم باسم دخوكا المحترمين     
نشارككم الألم والحزن لوفاة المغفور له باسم دخوكا رحمه الله...لقد كان الفقيد قلماً كلدانياً اصيلاً وكاتباً مرموقاً من كتاب شعبنا الجريح...لكن المنون عاجله  وهو في أوج عطائه...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن.         
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا                                                     
ܡܲܚܵܐ ܡܝܼ̈ܬܹܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܠܲܐܗܵܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ       
ܫܘܼܒܼܚܵܐ ܠܗܵܘ ܩܵܠܵܐ ܕܵܩܥܵܐ ܥܵܠ ܩܲܝܣܵܐ ܘܡܒܘܼܛ̤ܠܠ̤ܗ ܠܕܝܼܢܵܐ ܕܡ̤ܢ ܥܲܨܝܵܢܘܼܬܼܵܐ                       
ܩܵܪܹܐܠܘܼܟܼ ܩܵܠܵܐ ܕܠܵܥܵܙܲܪ ܩܪ̤ܝܠ̤ܗ ܘܡܲܫܪܹܝܠܘܟܼ ܒܐܲܬܪܵܐ ܕܟܹܐܢܹ̈ܐ ܟܥܵܡܪܝܼܢ ܒܹܗ                         
ܩܵܪܹܐܠܘܼܟܼ ܩܲܪܢܵܐ ܘܩܵܠܵܐ ܕܫܝܼܦܗܪܵܐ ܘܡ̤ܢ ܕܡܲܟܼܬܼܘܼܟܼ ܪܲܓܫ̤ܬ ܘܦܵܪܚ̤ܬ ܠܦܲܪܕܲܝܣܵܐ                           
مؤيد هيلو ... سان دييغو
12- 15- 2013   


46
ܒܫܹܡ ܐܒܵܐ ܘܒܪܵܐ ܘܪܘܚܲܕ ܩܘܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم دريد يوسف المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة المغفور له دريد يوسف توما رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܹܐ ܡܝܬܼܵܐ ܫܘܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܐܗܵܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ

مؤيد هيلو ... والعائلة
       سان دييغو


47

ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܘܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة فبيولا سعدو تومكا المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة المغفور لها فبيولا تومكا رحمها الله...نرجو رب المجد أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܐܠܐܗܢ ܘܦܪܘܩܢ

مؤيد هيلو والعائلة...سان دييغو


48
دروس وعبر من إستقالة عمدة مدينة الكهون
   
       
الكهون مدينة وادعة تقع في شرق مدينة سان دييغو الكبرى،تحيط بها التلال والجبال تقريباً من جميع الجهات،وقبل عشر سنوات كانت أعداد الكلدانيين قليلة نسبياً ورغم ذلك أسسسوا لهم مكانة مرموقة في هذه المدينة منهم أطباء ومهندسون وصيادلة ومحامون وحكام وساناتور ورجال أعمال ناجحون وحرفيون مهرة ، ونادراً ماكُنت ترى تجمعات كلدانية كبيرة،ولكن مع تطور أحداث الوطن الجريح وتدفق اللاجئين وخاصة من الكلدان،أضحت مدينة الكهون بحق معقلاً كلدانياً للكثافة السكانية المهاجرة،وصاحَبَ هذا (المَدّ) الكلداني تزايداً ملحوضاً في النشاط الإجتماعي والإقتصادي وأضحت المدارس مملوءة بأبناء شعبنا الكلداني فهذا يذهب متسارعاً الى عمله بهمة ونشاط وآخر هو أو زوجته يوصلان أبنائهم الى المدارس وهكذا دارت عجلة الزمن وتأقلم الكلدان سريعاً بمحيطهم الحُر الجديد وظهر نبوغ التلاميذ الكلدان في مختلف المراحل الدراسية وخاصة في العلوم ودروس الرياضيات وحققوا أعلى النتائج كما إنخرط العديد من الكلدان في كلية كَياماكا وهناك يتلقون الدروس في مختلف العلوم الإقتصادية والعلمية والسياسية إضافة الى تعلم اللغة الأم ( اللغة الكلدانية الآرامية ) التي لم نتمكن من تعلمها في بلدنا الأصلي!،وعوداً على بدء فإن السيد مارك لويس كان عضواً في مجلس المدينة منذ سنة 1990 وأنتخب لمنصب العمدة وهو يتربع على كرسي مدينة الكهون منذ سنة 1998 وللحقيقة كان صديقاً للكلدان وجاليتهم ويحضر شخصياً أغلب نشاطاتهم الإجتماعية والقومية وكان أيضاً قريباً من سيادة المطران مار سرهد يوسب جمو ولطالما أشاد بالمجتمع الكلداني المُتلاحم وبالأواصر التي تجمع الكلدان وإخلاصهم لوطنهم الجديد كما لوطنهم الأصلي،ولكن هنا في أميركا أو في أي مكان من العالم الحر تبقى التصريحات أو التلميحات الرسمية في وسائل الإعلام المختلفة هي المرآة التي تعكس آراء وأفكار من يطلقها ويتحمل مسؤوليتها خاصة إذا تبوَأ منصباً رسمياً كما هو الحال مع عمدة الكهون الذي صرح قبل عدة أشهر لصحيفة محلية ( أن التلاميذ الكلدان الذين يتناولون وجبة مجانية يومية في مدارسهم  يَقلُهم أولياء أمورهم بسيارات المارسيدس بنز )،وهذا التصريح فيه دلالة على العنصرية التي هي خط أحمر في هذه البلاد المباركة،عليه تم التصدي لهذا التجاوز على المجتمع الكلداني الذي يشكل حالياً كثافة مهمة في هذه المدينة ،وقد تداعت الى هذا الإحتجاج الفعاليات والشخصيات الكلدانية المؤثرة وفي المقدمة منها سيادة المطران مارسرهد يوسب جمو راعي إبرشية مار بطرس الرسول الكلدانية في غرب أميركا والسيد مارك عربو رئيس منظمة نيبر هود والسناتور المتقاعد وديع ددة وعدد من الشخصيات وشباب الكلدان الذين رفعوا اللافتات التي تعبر عن إنتمائهم الكلداني الأصيل،وفي إجتماع مجلس المدينة إستمعت الهيئة الى شهادة ممثلي الكلدان الذين طالبوا العمدة بالإعتذار عن تصريحاته كما طالبه بعض أعضاء مجلس المدينة (الأميركان) أن يقدم إستقالته!،وتم ذلك فعلاً في سابقة لم تحدث في تأريخ الكلدان في المهجر.                                             
والآن ما هي العبر والدروس المستفادة من هذه الإستقالة؟.   
أولاً- هي تؤكد أن المجتمع الكلداني أو (أي مجتمع) إذا تكاتف وتعاون أثمرت جهوده في أي مجال ومهما كانت الصعوبات.
ثانياً- أن التلاحم والثقة بين الشعب الكلداني وممثليه يحقق أفضل النتائج من أجل تحسين وضع المجتمع وخاصة أمام الفئات الأثنية الأخرى في مجتمعاتهم الجديدة.                                                 
ثالثاً- حالياً يَحسب المسؤولون المحليون والإداريون حساباً مهماً للمجتمع الكلداني الذي تتصاعد مشاركاته الإنتخابية المحلية وصوته سيكون مؤثراً حتماً في كل مفصل إنتخابي قادم وهذا سيعزز دور الكلدان المستقبلي وقد نرى قريباً ممثلين للكلدان في الإدارة المحلية الجديدة لمدينة الكهون وهذا كله من ثمار وحدتهم.
رابعاً- يبقى إلتفاف الشعب الكلداني وتعلقه المصيري بكنيسته الكلدانية الكاثوليكية المشرقية علامة الرجاء والخلاص لهذا الشعب المؤمن،كما وأن روح الكنيسة وقلبها الحنون الكبير ممثلة براعي إبريشيتها سيادة المطران مارسرهد الذي وقف سداً منيعاً في كل ما يعترض طريق رعيته الكلدانية فكان الراعي الصالح الذي لايغمض له جفن إلا بعد أن يطمئن على حقوق رعيته.                     
ما أحوجنا نحن الكلدان الى توحيد صفوفنا سواء في المهجر أو في الوطن الأم ونحن على أعتاب إنتخابات برلمانية مطلع العام القادم لنتمكن من إيصال صوتنا الوطني الأصيل الى من يهمه الأمر ونوقف التداعي والتهميش بحق كلدان الوطن.                               
تحية خالصة لكل الشخصيات الكريمة والشباب الكلداني المؤمن لوقفتهم في الدفاع عن حقوق وإسم الكلدان في المهجر والذين سجلوا سابقة في تأريخ كلدان المهجر سَتُذكر دائماً بالفخر والأعتزاز.                                                           
مؤيد هيلو ... سان دييغو
     28 – 10 – 2013   
       
رابط إستقالة عمدة الكهون
                             
                                       http://m.utsandiego.com/news/2013/oct/24/mark-lewis-resigns/ 
   في أدناه بعض صور إجتماع مجلس مدينة الكهون،وفي مقدمتهم سيادة المطران مار سرهد يوسب جمو والسناتور السابق وديع ددة والسيد مارك عربو رئيس جمعية نيبر هود والسيد رمزي كرمو رئيس النادي الكلداني الأمريكي وعدد من الناشطين الكلدان.                                                                     

















49
ܝܫܹܡ ܐܒܵܐ ܘܲܒܪܵܐ ܘܪܘܚܵܐ ܕܩܘܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝ݂ܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم يوسف داؤود شدا المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا ومواساتنا لوفاة الفقيد يوسف شدا رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܹܐ ܡܝ̈ܬܼܹܐ ܫܘܒܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܐܵܗܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ

مؤيد هيلو...والعائل
ة

50

ܒܫܹܡ ܐܒܼܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܚܵܐ ܕܩܘܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة كوزي بتي حنا الصفار المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا ومواساتنا لوفاة الفقيدة كوزي بتي الصفار رحمها الله...نرجو رب المجد أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات...وأن ينعم عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها يالله كعظيم رحمتك نورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܹܐ ܡܝܼ̈ܬܼܵܐ ܫܘܒܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܲܠܵܐܗܵܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ
مؤيد هيلو...والعائلة


51


تهنئة من الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان الى أبناء شعبنا العراقي بعيد الفطر المبارك
لمناسبة حلول عيد الفطر المبارك يتقدم الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان بأزكى التهاني وأجمل التبريكات الى أبناء شعبنا العراقي في الوطن الأم وفي أرجاء العالم،سائلين الله عز وجل أن يعيد هذا العيد عليكم ووطننا يرفل بالأمن والسلام وأن تسود روح الاخوة الصادقة بين ألأطياف الجميلة لشعبنا،وننتهز هذه المناسبة السعيدة لنؤكد على وحدة الصف بين أبناء شعبنا العراقي العظيم بالوقوف سدأ منيعاً ضد قوى الظلام والتخلف،ولتتوحد كافة الجهود من أجل إزدهار ورفعة شأن وطننا الغالي،تقبلوا خالص تحياتنا والله الموفق

                  مؤيد هيلو
    سكرتير الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان 



52

ܒܫܹܡ ܐܒܼܵܐ ܘܒܼܪܵܐ ܘܪܘܚܵܐ ܕܩܘܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܝ
الى عائلة المرحومة منيرة صادق كجو المحترمين
الى أبناء العم كامل وعادل ومنير المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة المغفور لها منيرة صادق هيلو كجو رحمها الله...نرجو رب المجد أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات...وأن يمن عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܹܐ ܡܝ̈ܬܼܹܐ ܫܘܒܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܠܵܐܗܵܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ
سلمى يوسف شبلا عقيلة عمكم المرحوم إسطيفان جرجيس هيلو
                                    وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى وعوائلهم


53
ܝܫܹܡ ܐܒܼܵܐ ܘܲܒܼܪܵܐ ܘܪܘܚܵܐ ܕܩܘܕܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم سعيد سيبو المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة الفقيد سعيد سيبو رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يَمُنَّ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܼܬܼܵܐ ܫܘܒܼܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܐܵܠܲܗܵܢ ܘܦܵܪܘܩܲܢ

مؤيد هيلو ... والعائلة
   سان دييغو


54
ܒܫܹܡ ܐܵܒܵܐ ܘܲܒܪܵܐ ܘܪܘܚܵܐ ܕܩܫܵܐ ܠܥܲܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم داود ججو بلو المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة المغفور له داؤود بلو رحمه الله...نصلي لرب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وان يَمُنَ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܲܚܵܐ ܡܝܬܼܵܐ ܫܘܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܢܨܲܠܵܐ ܫܠܵܡܵܐ ܥܲܡܵܢ

                    مؤيد هيلو والعائلة...سان دييغو



55
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
ܒܫܹܡ ܐܒܵܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܵܐ ܕܩܘܕܫܵܐ ܠܥܵܠܡܝܼܢ
الى عائلة المرحوم جميل جكو سلومي المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا القلبية لوفاة المرحوم جميل جكو سلومي رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يمن عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܵܐ ܡܝܬܼܵܐ ܫܘܚܵܐ ܠܫܡܵܟܼ ܢܨܲܠܵܐ ܫܠܵܡܵܠ ܥܵܡܵܢ

مؤيد هيلو والعائلة
 

56
ܒܫܹܡ ܐܒܐ ܘܒܪܵܐ ܘܪܘܚܵܐ ܕܩܘܕܫܵܐ ܠܥܵܠܡܝܼܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم حميد ميخا زوري المحترمين
الى كافة آل زوري المحترمين
نشارككم الآلام والأحزان لوفاة المغفور له حميد ميخا زوري رحمه الله ... نتضرع لرب المجد يسوع المسيح أن يقيمه مع الأبرار والقديسين في ملكوته السماوي ... وأن يمن عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يا رب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܵܐ ܡܝܼܬܼܵܐ ܫܘܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܢܨܲܠܵܐ ܫܠܵܡܵܐ ܥܵܡܵܢ
 سلمى صادق شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى وعوائلهم

57
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ       
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة الشاب الفقيد ميسن جمال ملاخا المحترمين
نشارككم الألم والحزن لوفاة الشاب اليافع ميسن جمال ملاخا رحمه الله ... نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الملائكة والأبرار ... وأن يَمُنَ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن .
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه ابدا.                                                   
ܡܚܵܐ ܡܝ̈ܬܼܵܐ ܫܘܚܵܐ ܠܲܫܡܵܟܼ ܢܨܲܠܵܐ ܫܠܵܡܵܐ ܥܲܡܵܢ       

       مؤيد هيلو ... والعائلة     

58
بيان السينودس الكلداني...حكمة ودرس
وبلاغة

     كل الأنظار وكل الأفئدة كانت ترنو الى بغداد قلب الوطن الأم العراق الحبيب وهي تترقب آباء الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية في إجتماعهم برئاسة غبطة أبينا الباطريرك لويس الأول ساكو الجالس سعيداً على كرسي بابل على الكلدان في العراق والعالم،وكل يوم يمر بل وكل ساعة وكل دقيقة ونحن نتسائل متى سينتهي الإجتماع؟وهل سيأخذ وقتاً أكثر من المقرر؟،وكم بقيّ من الوقت؟،وهكذا كُنا قلقون مترقبون وكأن الطير على رؤوسنا!،وأخيراً،نعم أخيراً لقد إنتهت أعمال السينودس وظهر (الدخان الأبيض! ) وصدر البيان الختامي وكان يدل دلالة واضحة جلية لاتقبل الجدل أن غبطة الباطريرك الجليل والمَصف الأسقفي المبارك يتمتعان بحس عال من المصداقية والشفافية في تحليل الأمور وتجنب الحافات الحادة والإقتراب الى الهدف بحكمة وإرسال رسائل هادئة ومطمئنة الى الجميع وكانت صياغة البيان حقاً صياغة بليغة تعالج هموم الكنيسة وشعبها في الوطن والمهجر،وتنظر بعينين متوازنتين الى كل الإمور وكأنها تمشي على سلك رفيع.نعم لم يُشفي غليلنا كُلياً بيان السينودس ولكن الإشارات الصادرة والتلميحات بين الأسطر الذكية المختارة بدقة وعناية تؤكد أن الفرحة قريبة جداً وأن حكماء وربابنة كنيسة الكلدان المشرقية يعرفون ويتنبؤون بمشاعر وهواجس رعاياهم،الى الآن هذا حسنٌ جداً ونأتي لتحليل بعض ما ورد في البيان الختامي.
     بدأ السينودس بالصلاة ثم بالرياضة الروحية (بإلتماس الروح القدس في حملهم هموم شعبهم وتطلعاته)،حقاً لنا أن نطمئن فالصليب الذي يطوق أعناق الأساقفة ويربض على صدورهم هو إيمانهم وهو مصداقيتهم وهو دليلهم الى مايريده الروح القدس من كل واحد منهم.وعبر الأساقفة لغبطة أبيهم الباطريرك عن تمنياتهم بتحقيق شعاره ( الأصالة والوحدة والتجدد ) ،وهل الأصالة لها معنى آخر غير أصالة وعراقة كنيستنا المشرقية الكلدانية الكاثوليكية التي توجها السنودس (بإفتخاره بهويتها الكلدانية بأنها تعود بتأريخها الى زمن الرسل،الى مار توما ومار أدي ومار ماري الذين قدموا من بعيد ليشهدوا للمسيح ويحملوا البشرى الى أقطار العالم البعيد حتى الهند والتبت والصين،( لاحظ عزيزي القارئ أن الإسم الكلداني لم يُنعَم علينا به بابا الفاتيكان في القرن السادس عشر الميلادي كما يدعي الآخرون!)،أما روعة البيان وبلاغته فكانت في هذه الأسطر الدسمة الروحية المملوءة من النعمة والبركة
،( هؤلاء الآباء يقولون اليوم لأبنائهم وبناتهم،لقد عدتم الى الإنتشار في أنحاء العالم الأربع،لاتنسوا أن كنيستكم رسولية،إحملوا معكم ذلك الروح الذي حمله آبائكم المبشرون فتشهدون مثلهم على غنى كنيستكم العريقة وعلى قيم تربيتكم عليها.)،كما ويقول آباء السينودس للباقين، (لاتستسلموا للواقع الصعب،تعالوا نبني الإيمان على شعار أصالة،تجدد،ووحدة،فنجعل من هذا التعاون نموذجاً يحتذى في كل مكان).
     هل لاحظتم السمو الروحي والإيماني في طلب السينودسس من آلاف الكلدان المؤلفة في المهاجر والشتات أنهم رسل المسيح ورسل السلام للكنيسة الكلدانية الكاثوليكية،فهل يوجد أكبر من هذا الفخر وأروع من هذا التكليف؟!،لقد لمس هذا الكلام شغاف قلوبنا سيدنا الباطريرك ونحن حقاً نمثل القيم الكنسية والقيم الكلدانية في الوطن الجريح وفي المهاجر والشتات،فنحن آولئك الكلدان الذين لن يغادروا جلودهم وإن تناوبت المحن وإنقلب الزمان والمكان!،نحن أبنائك سيدنا الباطريرك ونحن جنودٌ نحمل سيف الحق الذي هو سيف الكلمة الصادقة الذي تعلمناها من ملكنا وربنا وإلهنا يسوع المسيح له المجد الذي قال ليكن كلامكم ( نعم نعم ولا لا ) ،هؤلاء هم أبنائكم سيدنا الباطريك فإفخر بهم يامولانا أي فخر.
       وننتظر من الجانب الآخر ولو بصيص من النور يإتجاه الوحدة ياسيدنا الباطريرك ولكن خاب رجاؤنا فالبيت المنقسم على نفسه كيف سيتجه للوحدة معنا؟!،ولكن غبطتكم أرسلتم الرسالة وكانت واضحة شفافة وحدوية غيورة مؤمنة مُشبعة بروح مسيحية كلدانية صادقة الى من يهمه الأمر،والواجب وأكثر أديتموه غبطتكم  ولكن لاحياة لمن تنادي ياسيدنا.
      حسناً جداً فعلتم بتأكيد تجديد شراكة كنيستنا الكلدانية الكاثوليكة مع الكرسي الرسولي ومع الكنيسة الجامعة المقدسة الرسولية،فمن يريد الوحدة فعلى الرحب والسعة وأهلاً وسهلاً بإخواننا الآشوريون ونحن في هذه الشراكة الأيمانية التي لاتفك عراها مع الكنيسة الكاثوليكية الرومانية.
                                   
    نراكم تبتسمون جميعاً والتفاؤل يبدو جلياً على مُحيّاكم سيدنا الباطريرك وكأنكم تحملون البشرى الينا لتهدأ نفوسنا وتطمئن قلوبنا...ويبقى هاجسنا ياسيدنا الباطريرك أن تُحل العقدة الأخيرة وهي قبول الأسقف الجليل مار باوي سورو مطراناً يتسلم إحدى أبريشياتنا وخاصة أن الكرسي الرسولي قبل إنضمامة للكنيسة الكاثوليكية،ونحن على ثقة بأن غبطتكم والإكليروس الكلداني بما تملكونه من إيمان وحكمة قد وضعتم الحل الناجع لهذا الأمر الذي تحكمكم فيه القوانين الكنسية الكاثوليكية،ونحن نصلي ونترقب إعلان الفرحة الكبرى التي ينتظرها كل كلداني أصيل منذ أكثر من ست سنوات.
     يا سيدنا الباطريك نحن نذكركم بصلواتنا يومياً ...غبطتكم والأساقفة والكهنة والشمامسة وشعب الكنيسة الكلدانية كله،وتتجه أنظارنا الى الجالس على عرش السماء والأرض موطء قدميه،أن يمدكم بمعونته ويسدد خطواتكم بأنواره الروحية المُحية الإلهية وأن تتشفع لغبطتكم ولكنيستنا ولشعبنا الجريح أم الله وأم المسيح وأمنا جميعاً مريم العذراء.
    نعمة ربنا يسوع المسيح مع جميعكم الى الأبد.

                         مؤيد هيلو...سان دييغو
                            6 / 19 / 2013
                      
    
        


    

59
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة الطفل الملاك فرانز سدير حنا حيدو المحترمين
نشارككم آلامكم وأحزانكم لفقدانكم هذا الطفل الملاك (فرانز سدير حيدو)،إن الكلمات تبقى حائرة في مواساتكم،ولكن تعزيتكم هي أن هذا الطفل البريء هو بين أيادي مريم العذراء وفي أحضان الملائكة والقديسين يصلي لكم في رَوْمّا العُليا أمام الرب المسيح
نصلي لرب المجد أن يلهمكم نعمة الصبر والسلوان وأن يُصَبركم ويُعوضكم كما صَّبَرَ وعوض النبي أيوب
܀ܡܕܪܵܫܵܐ ܬܲ ܛܵܠܝܵܐ ܦܪܵܢܙ ܣܲܕܝܪ ܚܝܕܘܼ܀
ܠܹܒܘܼܟܼ ܨܦܝܵܐ ܕܡܠܲܐܟܹ̈ܐ، ܡܲܠܒܫܠܘܼܟܼ ܟܠܝܼܠܵܐ ܒܪܲܘܡܵܐ܀
ܩܵܠ̈ܐ ܕܙܥܘܪ̈ܐ ܗܝܠܕ̈ܐ،ܐܘܿܫܲܥܢܵܐ ܟܡܙܲܡܪܝܼܢ ܗ̄ܘܵܐ،ܘܐܵܝܹܬ ܡܙܵܡܪ ܬܐ ܡܫܝܚܵܐ ܥܡܕ ܬ̣ܓܡܐ ܕܡܠܐܟܼܹܐ܀ܗܘ݂ܐܠܘ݂ܟܼ ܚܿܠܝܬܐ ܕܡܢ ܪܘܡܵܐ،ܝܵܐ ܣܘܠܵܝܵܐ ܕܒܝ݂ܒܵܒܘ݂ܟܼ،ܘܕܗܵܐ ܕܦܹܪܠܵܘ݂ܟܼ ܠܹܫܡܲܝܐ ܡܨܵܠܝ݂ ܕܡܵܛܝܵܐܠܲܝܗ ܪܲܚܡܹܐ܀

سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
                      وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،منتهى
                      وعواءلهم


60
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى غبطة أبينا الباطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو الكلي الطوبى باطريرك بابل على الكلدان في العالم
الى أعضاء السينهودس المقدس أساقفة كنيستنا الكلدانية الكاثوليكية المباركة
الى عائلة مثلث الرحمات المطران مار أندراوس صنا وكافة آل صنا في الوطن والمهجر المحترمين
الى شعبنا الكلداني في كل أنحاء العالم
لقد فقدت كنيستنا الكلدانية الكاثوليكية المشرقية عموداً من أعمدتها وأسقفاً باراً من أوكليروسها وإبناً مباركاً من أبناءها بعد أن نذر نفسه وعمره وحياته لكنيسته التي أحبها بروحه حتى النفس الأخير،كان الراحل الكبير مدرسة متكاملة في الإيمان والغيرة الرسولية على رعيته أينما كان ويشهد له كل من عرفه من قريب أو بعيد،فنم أيها الأب قرير العين وصلي من أجلنا أمام رب المجد في الأخدار السماوية البهية في روما العالية ولايسعنا إلا أن نسطر هذا المدراش لهذا المطران الجليل
ܐܒܣܩܘܦܐ ܡܐܪ ܐܢܕܪܘܣ ܨܢܐ
ܥܕܬܐ ܦܘܫܝ ܠܟܼܝ ܒܫܠܡܐ ܕܐܙܠ ܐܢܐ ܠܝܼ ܘܥܡܘܪܝܟܝ ܒܙܕܝܩܘܬܼܐ،ܨܠܘ ܥܠܝ
ܠܡܢ ܒܟܼܝܐ ܥܕܬܐ، ܘܟܪܝܐ ܠܗ ܠܥܝܢܐ،ܥܠ ܪܥܝܐ ܙܗܝܐ،ܕܫܒܼܩܬ ܠܡܪܥܝܬܼܗ
ܩܘܡ ܐܒܘܢ ܙܗܝܐ، ܘܚܙܝ ܠܬܠܡܝܕܼܟ،ܕܟܢܝܫܝܢ ܟܐܗܘܢ،ܕܢܙܝܚܘܢ ܠܫܡܟܼ
ܡܬܬܢܚܐ ܥܕܬܐ،ܘܒܼܟܼܝܐ ܒܼܝܬܼ ܩܘܕܫܐ،ܕܒܼܛܠ ܕܘܪܟܬܼܟܼ،ܘܠܐ ܬܘܒܼ ܡܕܝܪܢ ܒܗ
ܫܘܪܐ ܚܣܝܢܐ،ܐܝܬܟ ܗܘܝܬ ܐܒܼܘܢ،ܠܟܠܗ ܥܡܪܬܐ،ܕܐܬܬܣܝܡܬ ܠܬܫܡܫܬܗ
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܝ ܫܠܡܐ ܥܡܢ
 
ܡܘܐܝܕ ܗܝܠܘ   ܣܢ ܕܝܝܟܘ
مؤيد هيلو   سان دييغو


61
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܐ ܕܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المغفور له لورانس ثائر هرمز بولص قاشا المحترمين
نشاطركم الألم والحزن لوفاة الفقيد المأسوف على شبابه لورانس ثائر قاشا رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه مع الأبرار والصديقين في ملكوته السماوي...ويمنحكم نعمة الصبر الجميل السلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ
 
مؤيد إسطيفان هيلو والعائلة ... سان دييغو


62
الباطريركية الكلدانية الكاثوليكية ليست أرثاً شخصياً لتتنازل عنها،مولانا الباطريرك.
ܒܲܪܹܟܼܡܵܪܝ ... بارِخمارْ
        غبطة مولانا الباطريارك مار لويس الأول ساكو الجالس سعيداً على كرسي بابل على الكلدان في العراق والعالم،أرجو أن تمنح لنا بعضٌ من وقتكم الثمين لقراءة هذه الأسطر من قلم مُحب لكنيسته مؤمنٌ بكلدانيته يحترم ويُجل كهنته وأساقفته وباطريركه متعبدٌ لإلهه له كل المجد غيورٌ على طخسه الكلداني العظيم وليتورجيته العريقة الأصيلة.
      بعد هذه المقدمة التي لابد منها لندخل في صلب موضوعنا غبطة مولانا الباطريرك،وبداية فشخصياً أشهد لكم بالعلم والمعرفة وبالترفع والعفة عن المادة والمال عندما كنتم غبطتكم كاهناً مسؤولا عن السيمينير الكلداني في بغداد وراعياً لكنيسة القديسين الرسولين مار بطرس ومار بولص الكلدانية في الدورة في منتصف تسعينات القرن الماضي ولازلتم عفيف اليد واللسان وهذا لابد أن يقال بحقكم الكريم،لقد إستبشرنا خيراً يا مولانا بإنتخابكم للسدة الباطريركية الكلدانية الكاثوليكية لتواصلوا البناء على إرث الآباء والأجداد البطاركة والمطارنة العظام الذين صانوا الأمانة بإيمانهم وبارواحهم ومنهم من نال إكليل الشهادة دفاعاً عن كنيسته وشعبه الى أن وصلت الباطرياركية الى جناب غبطتكم الكريم،وصَلينا وتَضرعنا الى رب المجد يحذونا الأمل أن يكون أول إهتماماتكم هو إنفتاحكم على شعبكم ورعيتكم الكلدانية وترميم بيتنا الممزق المُبعثر في الوطن والمهاجر أولاً ثم الإنتظار لحين إنعقاد المجلس السينهادوسي المقدس للأساقفة الأجلاء وإستمزاج آراء شركائكم الأساقفة ثم الإتفاق على ما يراه مُجمعكم المقدس وبعدها تنفيذ مقررات الإجتماع بعد غَيبة طويلة جداً بداعٍ وبدونه حتى أصبحت المحاور ومصطلحات تطفوا على السطح ك(مطارنة الشمال،ومطارنة الوسط،ومطارنة الخارج)وغيرها،والأن ياغبطة مولانا الباطريرك،وبعد أيام قليلة من تنصيب غبطتكم باطريركاً على كرسي بابل على الكلدان في العراق والعالم صَدمتنا يامولانا بتصريحكم بإمكانية تنازلكم عن منصبكم كباطريرك في سبيل الوحدة!،ولنا حق التعجب والقلق  المشروع،لماذا؟
إن منصبكم ولقبكم يامولانا هو باطريرك بابل على الكلدان في العالم وهذا اللقب سيدى الكريم لم يصل الى غبطتكم بالوراثة(وإعذرني جداً سيدنا) عليه فهي ليست مُلكية شخصية قابلة للتصرف كالبيع أو المنح أو التنازل،وإذا كان لابد من التنازل فليكن أمام السينهودس القادم لإنتخاب خليفة لكم كما (إستقال سلفكم الكاردينال عمانوئيل الثالث دلي لتقدمه في العمر) ولا أظن أن هذا قد يخطر ببالكم بل الذي تريدونه حقيقة هو التنازل عن الباطريركية الكلدانية لأجل الوحدة مع الطرف الآخر الذي أعجِبتم بإتصاله بكم بعد إنتخابكم مباشرة وكان هذا الإعجاب هو سببب تصريحكم بالتنازل عن الباطريركية!ولنتسائل مولانا بحق وحقيقة صادمة،هل تحرك الطرف المقابل نحو مبادرتكم ولو قيد أنملة؟!،هل سمعتم منه تصريحاً أو تلميحاً بالوحدة أو الإتحاد!،أبداً،فلو كان ذلك الطرف وحدوياً حقاً لإستقبلكم في وسط الطريق أو هَلل للوحدة ولأعلن هو الآخر بصفاء نيته بإستعداده للتنازل عن باطريركيته إسوة بحضرتكم،ولكن هيهات من هذا الأمر،بل إلتزم الصمت المطبق بشأن مبادرتكم الوحدوية الصافية النقية التي هي من عمق إيمانكم المسيحي الكلداني النقيّ الصادق وأعطى لها (الإذن التي لاتسمع! ) كما يقول المثل الشعبي،ونفس الصمت المطبق من الفرع الآخر المقيم في بغداد،وهذا إن دل على شيء فهو يدل على نوع (الوحدة) التي يريدونها من طرف واحد وهو طرفكم فحسب علماً أن رعيتكم في العراق والعالم هي أربعة الى خمسة أضعاف الرعيتين الأخرَيين مجتمعتين،مع كل إحترامنا وتقديرنا ومحبتنا لهما ولرعيتيهما.
والآن ياغبطة مولانا هل تخمن نتائج تنازلكم لاسامح الله عن منصبكم الباطريركي؟،شخصياً أخشى جداً من أن يكون مصير كنيستنا الكلدانية هو الضعف والتقوقع (لأسمح الله) وستذكرها الأجيال أنكم كنتم سبب ذلك بشخصكم الكريم وكقائد محنك مثل جنابكم لم تستطيعوا حفظ وحدتنا الكنيسة الكلدانية بعد أن  حُفِظَتْ وسُلمت أمانة في عنق غبطتكم كنيسة موحدة حتى في أحلك أيام ضعفها في عهد سلفكم المستقيل نيافة الكاردينال عمانوئيل دلي حفظه الرب وسيسجل له التأريخ بأنه صان الأمانة وحفظها وسلمها لخلفه رغم المحن والتهديد والتشريد والقتل والتفجير الذي ضرب كنائسه وذبح أساقفته وكهنته وشمامسته وشعبه إلا أنه صمد وأوصل الأمانة محفوظةً لكم يا مولانا الكريم.
مولانا الباطريرك،إن الوحدة التي تنشدها بروح غبطتكم المسيحية الغيورة السمحة وعواطفكم الصادقة هي متحققة في رعية مار بطرس للكلدان والآثوريين الكاثوليك في كاليفورنيا بعد إنضمام الأسقف الجليل مار باوي سورو مع كهنته ورعيته الى الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية،لم يُلغى أسمهم القومي الآثوري الشقيق بل أضيف على الرحب والسعة جنباً الى جنب مع الإسم القومي الكلداني،والأسقف مار باوي له مقولة رائعة في الوحدة وهي أنه يفتخر بأمرين وهما أولاً عودته الى الكنيسة الأم الكلدانية وثانياً إستعادة إيمانه الكاثوليكي القويم!،هل يوجد أسمى من هذه الوحدة ياسيدنا؟.إن الوحدة المتحققة في إبريشية مار بطرس للكلدان والآثوريين الكاثوليك في غرب اميركا هي مثالٌ يُحتذى في بناء الوحدة الحقيقية الصادقة،ألسنا كنيسة للبشارة؟،كيف إذن،هل نفرط بمن إلتجأ الينا من أبنائنا وندير لهم ظهورنا ياسيدنا؟.
مولانا الباطريرك،إن في الإنجيل المقدس وصية من ربنا يسوع المسيح يطلب منا فيها أن نكون ودعاء كالحمام وحكماء كالحيات،وكل مانراه من غبطتكم الى الآن هو إنكم ودعاء كالحمائم في هذا الخصوص ونتمنى أن نرى ونلمس ونسمع منكم الشق الثاني من الوصية الإلهية الخالدة.
سيدي الباطريرك،هل حقاً لاتطلع على الرسائل الرعوية للجانب الذي ستتنازل لإجله عن الباطريركية؟،وحسب تصريحاتكم فغبطتكم لاتتدخلون في الشأن القومي،فهل لاتعلم ياسيدنا أن إخوتنا وعلى رأسهم باطريركهم منغمسون حتى الثمالة في الشأن القومي ويقدمونه حتى على إيمانهم ويلغون إسمنا القومي وما الكلدان عندهم إلا طائفة أومذهب كنسي!،وهل هذا يرضي غبطتكم يامولانا؟.إنظر لطفاً الى الرابط أدناه لترى غبطتكم وتقرأ مايعتقده الجانب الآخر الذي تريد ياسيدنا الوحدة معه!
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,656861.msg5978216.html#msg5978216
الكلدان ياسيدنا الباطريرك هم أهل العراق الأصليون ولهذا يغلب عليهم حب الوطن أي يقدمون الوطنية على مشاعرهم القومية لحبهم لوطنهم من اقصاه الى اقصاه،ولكن الإخوة الآخرون يريدون محو إسم الكلدان من الخارطة الوطنية والقومية لأنهم يحبون قوميتهم أكثر من وطنهم وهذا ما يدافع عنه الكلدان بكل ضراوة.
 غبطتكم مولانا دائم التصريح بأن الكنيسة لاتتدخل بالأسم القومي وإنه من الإستعمار وغير ذلك من التنصل غير المُبرر (وآسف حقاً على هذه الكلمة)
والمتابع لتصريحات غبطتكم التحريرية عبر وسائل الإعلام المختلفة وفي المواقع الإلكترونية لشعبنا يخيل إليه أن تلك الأسطر كأنما تُكتب الى مسيحيين ليست لديهم هوية أصيلة عريقة رافدينية موغلة في القدم (كالإنجيليين أو البروتستانت مثلاً ) فلا توجد في تصريحاتكم وتوجيهاتكم روحٌ كلدانية  (وعذراً من غبطتكم) بل تغلب عليها الروح المكتبية كما في الدوائر العامة  بين المدير والموطفين.
إن لقب غبطتكم الباطريركي هو فخرنا وعزنا فغبطتكم باطريرك بابل على الكلدان أي أن كرسيكم الباطريركي مرتبط تأريخياً ومتجذر بمملكة بابل العظيمة زينة فخر الممالك وبهجة عظمة الكلدانيين ( إشعيا 13:19 ) قبل الميلاد وقومياً غبطتكم ترأس الكلدانيون في العراق والعالم وهذا فخرٌ ما بعده فخرْ، وكل من يقول لنا أن الإسم البابلي الكلداني هو الإسم الوثني قبل المسيحية فهو كاذب وشرير كائناً من كان لأنه لو كان إسماً وثنياً لما تسمى به أبو الأنبياء إبراهيم (من أور الكلدانيين) ( تكوين 15:7 ) وبعده بطاركتنا الأجلاء بكل إيمانهم بهذا الإسم الكريم وأصبح لقبهم وكنيتهم،ثم إن القومية تبقى من الازل الى الأبد،ألم يَكن العرب وثنيون قبل الإسلام وهل تنازل العرب عن إسمهم القومي بعد الإسلام؟!،وكذلك الحال مع الشعوب الجرمانية والروسية والفرنسية والهولندية والإسبانية والبرتغالية  بعد دخولها المسيحية،والشعوب الباكستانية والفارسية والتركية والكردية بعد إعتناقها الإسلام والأمثلة كثيرةٌ جداً يامولانا الباطريرك.
سيدي الباطريرك،إن جنابكم الكريم تجلس سعيداً باطريركاً على كرسي بابل على الكلدان في العالم وهذا الأمر أو هذا الإسم مترادف مع مرتبتكم ودرجتكم الكهنوتية الكاثوليكية المقدسة أي إنكم تحملون إسمنا القومي البابلي الكلداني المتلازم دون إنفصال بل بلحمة تامة مع عقيدتنا ومذهبنا الكاثوليكي القويم،فالدفاع عن إيماننا الكاثوليكي ومسيحيتنا تحتم وتوجب علينا الدفاع عن إسمنا القومي البابلي الكلداني الرافدي الى النهاية.
ألم توقع غبطتكم في عام 2009مع الأساقفة الكلدان الأجلاء وسلفكم غبطة الباطريك دلي في سينهدوسكم على إعلان الحقوق القومية للكلدان؟.
حقاً وبصدق أرجو من غبطتكم الإطلاع على صورة إيمان مطران الكلدان النساطرة في قبرص في رسالته الإيمانية الى قداسة البابا في زمانه (والمحفوظة في إرشيف الفاتيكان) يطلب فيها إعادة إسمنا القومي الكلداني بعد شراكتنا مع الكنيسة الكاثوليكية الأم في روما،لم يطلب إسقفنا الجليل حينئذٍ أن نتسمى بالسومريين أو الأكديين أو العيلاميين أو العبرانيين أو الآراميين وهؤلاء جميعاً سكنوا وإستوطنوا مملكة بابل وحتى الآشوريين غزوا وأحرقوا بابل ثلاث مرات،إلا انه لم يصر الإ على أسمنا القومي الكلداني المبارك حيث كان لقبه الأسقفي مطران النساطرة الكلدان في قبرص.
مولانا الباطريرك،بكل محبة وبكل صدق وبكل غيرة أقول لغبطتكم أن رياحاً عاتية بدأت تلوح في الأفق لتهب على كنيستنا من داخلها هذه المرة وستكون النتائج وخيمة (لاسمح الله أبداً) ولايدور في خلدنا مطلقاً أن يكون مصير كنيستنا الكلدانية كمصير كنيستهم النسطورية بعد أن وصلت الأمانة الكبرى عطية السماء (الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية) الى غبطتكم وهي موحدة رغم جراحها العميقة ونزيفها وشهدائها الأبرار وشعبها المشرد بين الوطن والمهاجر.
نصلي ونطلب من رب المجد يسوع المسيح إبن داؤود إبن إبراهيم ( متي 1:1 ) إبن آور الكلدانيين أن يعزكم ويأخذ بيدكم الكريمة ويمنحكم القوة والحكمة لقيادة سفينتنا الكلدانية المُمَزقة أشرعتها والتي ستُثقب أرضيتها لاسمح الله،وأن تُعيد غبطتكم اللحمة بين أساقفتنا الأجلاء وأن تكونوا جميعاً وواحداً للكل ألا وهو شعبنا الكلداني المُعذب فالكنيسة هي الشعب وبدون الشعب لاتوجد كنيسة،وأستميحكم عذرا لغبطتكم فبيتنا الكلداني أولى بالترميم قبل أي بيتٍ آخر.
أرجو من غبطتكم صادقاً عدم الإنزعاج فنحن لسنا إلا أبنائكم ولكن الغيرة على بيتنا الكلداني هي التي تتكلم من قلوبنا وصدورنا.
نعمة رب المجد معكم....
                                        مؤيد هيلو ... سان دييغو
                                            19 / 4 / 2013
           
                 
 

 
 
   


63
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم حميد متي سليمان زوري
نشاطركم الالم والحزن لوفاة الفقيد حميد زوري رحمه الله ... نرجو رب المجد سيدنا يسوع المسيح أن يقيمه مع الأبرار والصديقين في ملكوته السماوي ... وأن يمنحكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

                              سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان جرجيس
                                                       وأولادها
                              مؤيد ومظفر ومهنى وميلاد ومالك ونائلة وسهيلة وثائرة ومنتهى
                                                           وعوائلهم

64
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد أمين
الى عائلة المرحومة وارو منصور قلو المحترمين
نتقدم اليكم بمواساتنا القلبية لوفاة الفقيدة وارو منصور قلو رحمها الله...نرجو رب المجد سيدنا يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات...وأن ينمحكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

ܡܘܐܝܕ ܗܝܠܘ...ܣܢ ܕܝܝܓܼܘ
مؤيد هيلو ... سان دييغو



65
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܐ ܕܩܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم عادل بطرس أودو المحترمين
نشاطركم الألم والحزن لوفاة المأسوف على شبابه الفقيد عادل أودو رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن يلهمكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه ابدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܝ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

سلمى شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
                 وأبنائها
مؤيد،مظفر،مهنى ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى
                    وعوائلهم

66

ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة كرجية كوريال أودو المحترمين
نتقدم اليكم بمواساتنا القلبية لوفاة المغفور لها كرجية أودو دمان رحمها الله ... نرجو سيد المجد يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات ... وأن ينعم عليكم بالصبر الجميل والسلوان الحسن ...وأن يكون هذا آخر أحزانكم
إرحمها يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ
 
مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييغو
      3/16/2013

67
نتائج إنتخابات الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
       جرت يوم 21/2/2013 إنتخابات الهيئة التنفيذية لإتحادنا،وقد تشكلت لجنة  من أعضاء الإتحاد للإشراف على سير العملية الإنتخابية وهم كل من الذوات أدناه.
أولاً -  سعد عليبك
ثانياً - يوحنا بيداويد
ثالثاً - إدمون ويوسف
       وشارك أعضاء الهيئة العامة لإتحادنا في الإنتخابات لإختيار هيئة تنفيذية جديدة،وبعد إنتهاء عملية التصويت،أعلنت لجنة الإنتخابات فوز السادة المدرجة أسما ؤهم أدناه.
ناصر عجمايا
صباح دمان
نامق جرجيس
وديع زورا
د كوركيس مردو
د عامر ملوكا
بطرس آدم
مؤيد هيلو
سهيل شروينا
       والأعضاء الإحتياط كل من.
هيثم ملوكا
قرداغ كندلان
طلعت منصور
     وإجتمعت الهيئة التنفيذية بأعضائها التسعة يوم 9/3/2013 وتم إنتخاب السادة أدناه.
    ناصر عجمايا        رئيساً للإتحاد
   نامق جرجيس        نائباً للرئيس
   مؤيد هيلو             السكرتير
   سهيل شروينا        المسؤول المالي
    وبهذه المناسبة نتقدم بالشكر الجزيل والإمتنان للهيئة التنفيذية السابقة لما قدمته خلال دورتها الأولى كما نشكر اللجنة المشرفة على ما بذلته من جهد من أجل إنجاح هذه الإنتخابات.

                                         السكرتير
                                  مؤيد هيلو...10/3/2013
           
                                   
   
 
 


 

68
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܐ ܕܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة رنين أديب هرمز بلو المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا ومواساتنا القلبية لوفاة المأسوف على شبابها رنين أديب بلو رحمها الله...نرجو رب المجد يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات...وأن يلهمكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن...وأن يكون هذا آخر أحزانكم
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

      سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
                        وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى،وعوائلهم


69
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܐ ܕܩܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم نابليون شمعون كجو المحترمين
نشارككم الآلام والأحزان لوفاة المغفور له نابليون كجو رحمه الله...نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين...وأن ينعم عليكم بالصبر الجميل والسلوان الحسن...وأن يكون هذا آخر أحزانكم
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ
                                      سلمى يوسف شبلا عقيلة إبن عمكم المرحوم إسطيفان هيلو
                                                                 وأولادها
                                     مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى,وعوائلهم



70
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܐ ܕܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة سميرة يلدا إسطيفو المحترمين
نشارطركم الآلام والأحزان لوفاة المغفور لها سميرة يلدا رحمها الله ... نرجو من رب المجد يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات ... وأن يمن عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن ... وأن يكون هذا آخر أحزانكم ... الله أعطى والله أخذ وليكن أسمه مباركاً الى الأبد
إرحمها يارب كعظيم رحمتك ونورك البهي ليشرق عليها ابدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
                      وأولادها
مؤيد ومظفر ومهنى وميلاد ومالك ونائلة وسهيلة وثائرة ومنتهى وعوائلهم


71
مار باوي سورو ... الجبار السادس عشر

   في مقال سابق بمناسبة قرب إنتخاب الباطريرك الجديد للكنيسة الكلدانية الكاثوليكية وكان بعنوان (خمسة عشر جباراً)،ذكرت فيه مناقب ومزايا وصفات حضرات الأساقفة والمطارنة الأجلاء جميعا دون إستثناء وباركنا لهم مقدماً إنتخاب أي أسقف منهم كباطريّرك لكنيستنا الكلدانية المُعذبة ولازال موقفنا على ما هو عليه دون تغيير رغم بعض علامات الإستفهام على مواقف بعض من الأساقفة في قضايا مصيرية لشعبنا الكلداني خصوصاً وشعبنا المسيحي عموماً،وآلينا على نَفسنا أن لا نتعرض ولا ننتقد أي رجل دين وخاصة من هُم بدرجة الأسقف أو المطران،إحتراماً لمكانتهم ودرجتهم الكهنوتية ومسؤولياتهم الجسام وتحديداً مطارنة الداخل الذين يحملون أرواحهم على أكفهم في هذا الظرف الحرج المصيري،ولكن أحدهم وهو سيادة المطران لويس ساكو الجزيل الإحترام والذي بين فترة وأخرى يجري مقابلة هنا وأخرى هناك شارحاً معاناة شعبنا وحاملاً هموم السلام والتآخي بين مكونات شعبنا العراقي ومحاولاً والحق يقال أن يعيد اللحمة بين مكونات هذا الشعب وخاصة في مدينة كركوك ذات الفسيفساء المذهبية والطائفية والتي يتمثل على أديمها كل مكونات الشعب العراقي من العرب السنة والشيعة والأكراد والتركمان والكلدان والآثوريون والسريان والأرمن وغيرهم،كل هذا حسن الى جانب حضوره كل مناسبات وإحتفالات الأحزاب( الآشورية الشقيقة) كحزب الزوعا وغيره وعدم حضوره لأية مناسبة أو إحتفال لأحزابنا الكلدانية لا في كركوك ولا في غيرها حتى لا يُتهم سيادته من قبل أي كان بمُمالات الكلدان،ومع هذا صمتنا ولم ننتقد أبداً ولكن في بعض الأحيان يبلغ السيل الزبى ويفيض الكأس بما فيه ولايمكن لإمرءٍ مُنصف أن لايعترض ويقول لسيادته (كافي عاد سيدنا)،وخاصة في تصريحه الأخير لإذاعة إس سي إس الآسترالية الآثورية عند سؤاله عن موقف السينودس أو المطارنة الكلدان من سيادة الأسقف الجليل مار باوي سورو الجزيل الإحترام،ولاحظ عزيزي القاريء أن سيادة المطران ساكو عند إجابته كأنه يتكلم بإسم جميع المطارنة أو مخولاً من السينودس بذلك الرأي أو الجواب،وقال سيادته أن المطران مار باوي إستعجل في طلبه للأنضمام الى السينودس الكلداني (علماً أن مار باوي منظم الى الكنيسة الكلدانية منذ أربعة سنوات ونيف)،ترى أين العجلة في ذلك وهل لايوجد قيمة للزمن عند سيادته؟،وأضاف سيادته أن العلاقات مع الآثوريين في الداخل لاتحبذ هذا الأمر!،ونقول لسيادته،متى كانت العلاقات والصداقات الشخصية مع الإخوة الآثوريين أو غيرهم تحول دون اللحمة الإيمانية والدينية الكنسية؟!، ومتى كان هذا الحساب الزمني يحسب في كنيسة الرب المسيح؟!،وهل حقاً لاتوجد حلول لوضع سيدنا مار باوي في السينودس الكلداني؟،وأمر آخر قاله سيادة المطران ساكو ( نعم إن ألفاتيكان  قبل إنتماء مار باوي الى الكنيسة الكاثوليكية ) وهل يعني هذا مثلاً أن الفاتيكان قبل مار باوي في الكنيسة السريانية الكاثوليكية أوفي الكنيسة المارونية الكاثوليكية أو في الكنيسة القبطية الكاثوليكية أم تحديداً في الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية؟، وهو حالياً بشراكة إيمانية ولاهوتية وعضوٌ فعال جداً كأسقف في إبريشية مار بطرس للكلدان والآثويون الكاثوليك في غرب أميركا، سيادته وستة من الكهنة ومجموعة من الشمامسة والكورال الكنسي واكثر من ثلاثة ألاف مؤمن آثوري تحولوا الى المذهب االكاثوليكي بمعية سيادته،فأي عطية أكثر من هذا العطاء؟،وأي إيمان أكثر من هذا الإيمان؟،وماهي رسالة المطران تحديداً في هذا المنعطف؟والسؤال لسيادة المطران ساكو؟.
هل حقاً لايوجد مخرج لإنظمام سيادة مار باوي الى السينودس الكلداني المقدس؟،هل الخوف أو التحسب من إنظمامه الى السينودس هو من أجل أن لايصوت في إنتخاب الباطريرك الجديد؟!،وإذا كان الجواب بنعم،أين إذن الصوم والصلاة والرياضة الروحية والضمير الكهنوتي قبل المباشرة بإنتخاب الباطريرك؟،وأين عمل الروح القدس في افكار وقلوب المطارنة الأجلاء ليختاروا راعياً من بينهم يقود سفينة الكنيسة الى بر الآمان؟،أم التحسب هو من أن يختار السينودس مار باوي( باطريّركاً) للكلدان مثلاً؟!،ومع هذا أريد أن أطمئن مار لويس ساكو أو اي من المطارنة الأجلاء أنه كان بالإمكان أن يُدعى مار باوي الى السينودس الكلداني الحالي المُلتئم في الفاتيكان دون أن يكون له حق ( التصويت ) لإنتخاب الباطريرك!،وكان هذا الأمر سَيُعجل تسوية وضع سيادة مار باوي بين أهله وأخوانه المطارنة الكلدان.
إن المطران مار باوي سورو علامة مضيئة وكوكب  كلداني ساطع وساحر من كواكب ونجوم الكلدان، فمنذ أول يوم  دخل قلوبنا وأفكارنا  وكل يوم وكل ساعة لا بل كل لحظة بإيمانه وكرازاته وحكمته وعقله النيّر،فهذا الرجل الأسقف الشفاف المتواضع الصبور هو مثال رجل الدين الزاهد المؤمن الذي لا يرضيه شيء إلا مَرضاة سيده وربه يسوع المسيح وشعبه المؤمن
تحية لأساقفتنا الكلدان في تجمعهم في أرض الفاتيكان وعلى أرض القديس بطرس صخرة الكنيسة وأساسها
ونقول للبعض من المتصيدين بالماء العكر من مناصري أفكار المؤامرة وألأقلام الصفراء،أنه لوكان
( كما تزعمون ) في       للفاتيكان تأثيراً على الأساقفة الكلدان لأجبِروا على قبول مار باوي سينهوديسهم،أليس ذلك؟
وأخيراً نقول لسيادة الأسقف الجليل مار باوي سورو الجزيل الإحترام،أنت فعلاً الجبار السادس عشر بين إخوانك المطارنة الكلدان             
   
أنت أبونا وأنت أخونا وأنت إبننا وأنت سيدنا   
         


                   مؤيد هيلو... سان دييغو
                      30/ 1 /2013

72
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܐ ܕܩܕܫܐ ܠܥܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المغفور لها وفاء توما كجو المحترمين
الى إبنة العم السيدة فكتوريا الياس هيلو والعائلة المحترمين
نشارككم الآلام والأحزان لوفاة إبنتكم المغفور لها وفاء توما كجو رحمها الله ... نرجو رب المجد سيدنا يسوع المسيح أن يقيمها مع العذارى الخمس الحكيمات في ملكوته السماوي ... وأن يَمُنَ عليكم بنعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن .... وأن يكون هذا المصاب آخر أحزانكم
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

سلمى يوسف شبلا عقيلة عمكم المرحوم إسطيفان هيلو
وأبنائها
مؤيد ومظفر ومهنى وميلاد ومالك ونائلة وسهيلة وثائرة ومنتهى وعوائلهم


73
المنبر الحر / خمسة عشر جباراً ...
« في: 08:11 19/01/2013  »
خمسة عشر جباراً ...


  في الأخبار أن المجمع السينهادوسي المقدس للكنيسة الكلدانية الكاثوليكية سيجتمع في الثامن والعشرون من الشهر الحالي(كانون الثاثي2013)وفي الفاتيكان تحديداً لإنتخاب بطريَّركاً جديداً على كرسي بابل للكلدان في العراق والعالم،وتهفوا العقول والقلوب لذلك الحدث المفصلي في تأريخ كنيستنا الكلدانية الكاثوليكية المباركة وأنياب الوحوش الكاسرة تحاول أن تمزق جسدها وتفتت مؤمنيها وتشتت شعبها وتبعثر إكلوريسها ولكن هيهات وهيهات فأبواب الجحيم لم ولن تقوى عليها ما دام نفساً كلدانيا يصعد ويهبط.
  كثرت الأقاويل والتوقعات والتمنيات بفوز أو ترشيح أو تفضيل هذا الأسبقف أو ذلك المطران بقصد نزيه أو بعكسه وآخرون يحللون لماذا الإجتماع في الفاتيكان ويتنبأون كالأنبياء الكذبة بين الكلمات والسطور ومابينها والأنكى من ذلك أنهم كلدان متأشورون أي ليس لهم الحق في التدخل بالشأن الكلداني وخاصة في الشأن الكنسي.
  إن الكلدان أمة الأمم ومنهم إختار الله أبو الأنبياء إبراهيم من آور الكلدانيين ومن نسله كل أنبياء العهد القديم والى الإله المتجسد سيد المجد يسوع المسيح الذي تنحني له كل ركبة في السماء وعلى الأرض وأمه القديسة مريم العذراء إبنة الكلدان وإبنة داؤؤد الملك، فأمةٌ هذا تأريخها العريق لن تُعدم بباطريَّرك يقود مسيرتها في هذا البحر المُتلاطم الأمواج فاتحاً فاهَهُ والريح والأمواج تعصف لإبتلاع المركب الممزقة أشرعته بمن فيه،ولكن الباطريرك القادم سَيُهدئ الرياح ويوقف هيجان البحر ويقود المركب بمن فيه الى ميناء السلام والأمان كائناً من كان باطريَّركنا القادم.
  لدينا خمسة عشر جباراً كل منهم يستحق أن يكون باطريَّركا.
  لدينا خمسة عشر مطراناً لخمسة عشر إبريشية في العراق والعالم أي منهم مؤهلٌ للسدة الباطريَّركية.
  لدينا خمسة عشر رجلاً يرتدون الأحمر القاني على جُباتهم رمزاً للتضحية بأغلى مايملكون وهي أرواحهم.
  لدينا خمسة عشر مطراناً يحملون صليبهم على صدورهم يقتَفّون خُطى سيدهم الإلهي في التضحية حد الإستشهاد.
  لدينا خمسة عشر قديساً سائرون على طريق الشهيد مار إسطيفانوس بكر الشهداء.
  لدينا خمسة عشر رسولاً على خطى الرسولين بطرس وبولس لايثنيهم عن إيمانهم شيئا.
  لدينا خمسة عشر رجلاً أبياً صادقاً مؤمناً مُؤهلاً لأن يحمل أي  منهم لقب الباطريَّرك الجديد.
  فلا خَوف ولا تَحَسُبْ ولاحَذر من أي إختيار يقع عليه السينهودس الكلداني المقدس،فقوة الروح القدس تحل عليهم وتقود خطواتهم الى الطريق السليم القويم لإنتخاب الباطريَّرك القادم.
أهلاً وسهلاً بغبطته من أي من الخمسة عشر جباراً،راعياً صالحاً والراعي الصالح يبذل نفسه عن خرافه وهي تتبعه بحبٍ وإيمان.

     مؤيد هيلو ... سان دييغو
          18/1/2013
     

74
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن الإله الواحد آمين
الى عائلة المغفور له المرحوم عيسى صادق الريس المحترمين
نشارككم آلامكم وأحزانكم لوفاة الفقيد عيسى صادق الريس رحمه الله ذلك الإنسان العصامي  المكافح المؤمن ... نصلي الى رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأني يلهمكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه ابدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى وعوائلهم



75

ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم عصام موسى شاجا المحترمين
نشارككم أحزانكم وآلامكم بوفاة الفقيد عصام شاجا رحمه الله ... نصلي لرب المجد يسوع المسيح أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن ينعم عليكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه ابدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

سلمى صادق شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى وعوائلهم



76
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة نرجس مروكل ممو المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا ومواساتنا لوفاة الفقيدة نرجس ممو رحمها الله ... نصلي الى رب المجد يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات ... وأن يمنحكم نعمة الصبر الجميل والعزاء الحسن
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

سلمى صادق شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
وأولادها
مؤيد ومظفر ومهنى وميلاد ومالك ونائلة وسهيلة وثائرة ومنتهى وعوائلهم


77
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
الى عائلة المغفور له يوسف بهنام شيشا كوندا المحترمين
نشاطركم الألم والحزن لوفاة الفقيد يوسف بهنام كوندا رحمه الله ... نصلي لرب المجد سيدنا يسوع المسيح أن يُقيمْ الفقيد في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن يلهمكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܿܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ


سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان جرجيس هيلو
وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى وعوائلهم


78
يومٌ بهيجٌ في سان دييغو ...

      الوقت... الساعة السادسة مساءاً من يوم الخميس 13/9/2012 في كادترائيىة القديس بطرس الكاثوليكية... توافد المؤمنون من الشعب الكلداني في مدينة سان دييغو من كل حدب وصوب لحضور القداس الإلهي إحياءاً لعيد الصليب الذي يصادف في مثل هذا اليوم من كل عام وتكريس مزار السيدة العذراء مريم القديسة...بدأ القداس بدخول مَهيب لموكب الصليب المقدس رمز إيماننا وخشبة خلاصنا محمولاً يتبعه رتل من الشمامسة والكهنة الأفاضل ويحدو رُكبَهم سيادة الأسقف الجليل مارسرهد يوسف جمو الجزيل الإحترام مطران الإبريشية... أستُهل القداس الطخسي بالإنصات الى رسالة بولس الرسول تلاها بصوت عذب وبمقامات كنسية رائعة رئيس الشمامسة المهندس عزيز رزوقي،نَقَلَنا فيها الى أجواء قرانا الكلدانية العريقة في الوطن الأم العراق...ثم قرأ سيادة المطران مار سرهد يوسف الإنجيل المقدس وأعقبها بكرازة مفعمة بالإيمان العميق كما هي عادة سيادته شارحاً للجمع المؤمن مايعنيه الصليب المقدس من أنه شجرة الحياة الثانية لأن هذه الشجرة أعطت ثمرها الذي لاينضبْ أبداً والذي هو جسد إلهنا ومخلصنا وربنا يسوع المسيح الذي فدى البشرية بإراقة دمه المقدس على ذلك الصليب الخشبي ليصالح البشر الخطاة مع الذات الإلهية...واضاف سيادته بألمعية لاهوتية الى أن تلكم الثمرة الإلهية على الصليب كانت بشرياً من صُلب العذراء مريم إبنة داؤؤد وإبراهيم سليلة الكلدان...ودائماً يفاجئنا سيادته بكرازاته  العميقة بربطه المُحكم بين الماضي التليد والحاضر الذي نَحمُل صليبه يومياً وخاصة في أرض الآباء والأجداد وملاحظته الصائبة بوجود مزارات عديدة في كل العالم لمريم العذراء كعذراء فاطيمة وعذراء لورد وعذراء حريصا ومزارات للعذراء مريم في كافة كنائسنا الكلدانية،ولكن لايوجد مزارٌ لها بإسم (العذراء مريم إبنة إبراهيم أم الكلدان!)،وهذا ما عقدنا العزم أن نقوم به فالعذراء هي أمٌ ومُلكٌ للبشرية كلها من كل الألوان والأجناس بدون مُنازع ولكنها إبنة  أصيلة للكلدان ومن حقنا ككلدان ومن حقها علينا أن نسمى هذا الصرح وبفَخرعظيم (مزار مريم العذراء إبنة إبراهيم أم الكلدان)،عليه والكرازة لازالت لسيادته فإننا نحتفل بمناسبتين مقدستين اليوم هما عيد الصليب المقدس وإفتتاح مزار العذراء أم الكلدان والذي يمثل تجسيداً تأريخيا للهجرة الإيمانية لأبو الأنبياء سيدنا إبراهيم من آور االكلدانيين الى الأرض الموعودة له ولنسله من بعده لإيمانه وطاعته لربه إله السماء والأرض،وايضاً يرمز الى ولادة الرب يسوع في بيت لحم وقدوم المغوش من أرض بابل الكلدانية لتقديم الطيب والكنوز والولاء لطفل المغارة العجيب وتهنئة العذراء مريم وإنطلاق الخبرالسار والبشارة الإلهية...كان هذا الوصف مُجسماً بدقة في المزار المقام على أعلى تلة في محيط الكاتدرائية،وعند ختام القداس إنطلقت ثلة من الشباب والرجال حاملين الصليب المقدس على أعناقهم يتبعهم الجمع المؤمن ويتقدمهم الحبر الجليل مارسرهد والكهنة والشمامسة يرتلون الأناشيد الملائكية وصولاً الى أعلى المزار حيث صعد سيادته والكهنة والشمامسة اليه وكانت شعلة الصليب قد إتقدت وعلا لهيبها تقليداً للطخس القديم عند العثور على خشبة الصليب المقدس بإيقاد النار على رؤوس الجبال،ثم تلى سيادته وجموع المؤمنين الصلاة الربية الطخسية،بعدها بارك الزيت المقدس ورشمه على جهات المزار الثلاث تكريساً له وإعتباره مكاناً مقدساً يحج اليه المؤمنون،وللحقيقة أن موقع المزار جميل جداً بريازة خلابة وبإنارة منسجمة برُقيّ أضفت عليه منظراً ليلياً جميلاً أسبَغَ روحانية تدل على الحس المرهف للمصممين القائمين على هذا العمل الكبير... ثم إرتجل سيادة المطران كلمة موجزة عن المزار مبيناً أن الفكرة راودته منذ زمن وكانت قد طلبت منه إحدى المؤمنات وهي السيدة حياة ساكا أن تتحمل نفقات هذا المشروع الكبير وكان لها ما أرادت ولكن السيدة حياة أنتقلت الى الحياة الأبدية قبل إفتتاح المزار بأربعين يوماً ونَيفْ فهي تنظر الينا من عليائها فرحة مستبشرة بهذا العمل الخالد...وبعد أن رُتلت الصلاة الختامية غادر سيادته المزار مع الكهنة الأفاضل والشمامسة الغيارى،ثم صعد الجمع الكلداني المؤمن الى المزار تباعاً تبركاً وصلاةً الى العذراء مريم وإبنها الحبيب،إنصرف بعدها المؤمنون مختتمين يوماً مباركاً بديعاً في مدينة سان دييغو،أعاده رب المجد كل سنة وكل عام والكلدان والمسيحيون متمتعين بنعمة الإيمان والأمان.
                             مؤيد هيلو ... 13/9/2012
                   

79
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة االمرحومة سورية ياقو سورو المحترمين
نتقدم اليكم بخالص مواساتنا لوفاة الفقيدة سورية ياقو سورو رحمها الله ... نرجو رب المجد يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات ... وأن يلهمكم الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها ياالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها ابدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييغو


80
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܘܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الأله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة باسمة حنا عبو شوشاني المحترمين
نشارككم الأحزان لوفاة الفقيدة باسمة شوشاني رحمها الله ... نرجو رب المجد أن يقيمها في ملكوته السماوي مع القديسات الخمسة الحكيمات ... وأن يلهمكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها ياالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييغو

81
ألأستاذ الدكتور حبيب تومي المحترم ... ܫܠܡܐ ܟܠܕܝܐ
تهنئة من القلب الى علم من أعلام الكلدانية وبيرقٌ عالٍ من بيارق النهضة الكلدانية المعاصرة، كل الحب والتقدير الى القلم واليراع الذي لايستكين ولاينام على ضَيمْ ... نكرر التهاني والتبريكات بإبن الكلدان وحفيد مُكتشفي وراصدي الأفلاك والنجوم والى المزيد دائماً وأبدا والرب المسيح يحفظكم،تقبل إحترامي مع تقديري
أخوكم / مؤيد هيلو


82
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܘܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة حياة ساكا قودا المحترمين
نشاطركم الأحزان والآلام لوفاة الفقيدة المغفور لها حياة ساكا قودا رحمها الله ... لقد رحلت إحدى ملائكة الرحمة التي ولد على أياديها البيضاء الكثير من أبناء شعبنا العراقي الجريح ... نرجو رب المجد سيدنا يسوع المسيح أن يقيمها مع الأبرار والقديسين ومع العذارى الخمس الحكيمات ... وأن يلهمكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها ياالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܝ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

سلمى يوسف شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى،وعوائلهم


83
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܘܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والأبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة سعيدة كنا بلو المحترمين
نشاطركم الأحزان لوفاة الفقيدة سعيدة كنا بلو رحمها الله...نرجو سيد المجد يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن يلهمكم الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

الوالدة سلمى صادق شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو وأولادها
مؤيد،مظفر،مهنى،ميلاد،مالك،نائلة،سهيلة،ثائرة،منتهى وعوائلهم


84
ندوة السيد يونادم كنا سكرتير حركة
زوعا في سان دييغو

       في صباح يوم 28/5/12 حضرنا ندوة النائب في البرلمان العراقي السيد يونادم كنا سكرتير الحركة الديمقراطية الآشورية في مدينة الكهون،كان أفراد من التنظيم يراقبون الشارع متفرسين في الوجوه فهم يعرفون مناصريهم من الآخرين وكانت الوجوه مبدئياً مبتسمة ابتسامة الأمن العام ( إذا نَظرتَ نيوبَ الذئبِ بارزةً فلا تَظُنَنَ أن الذئب يَبتسمُ )،تأخر سعادة النائب كنا عن الحضور اكثر من نصف ساعة وعند وصوله طلب أحد المنظمين من الحضور القيام الى باب القاعة لإستقبال سعادته نهض البعض،أما نحن فقد إلتزمنا أماكننا جالسين في الصف الأمامي وعند وصوله الينا نهضنا لمصافحته متمنين في قرارة نفوسنا أن نسمع أخباراً حقيقية عن وطننا الجريح من سعادته كسياسي ونائب في البرلمان وكيف تجري الأمور هناك،،هنا إنبرى أحدهم هاتفاً بحياته  لصموده الى الآن في العراق متناسياً المئات من الأكليروس ورجال الدين وآلاف من النساء والرجال والأطفال الصامدين حاملين أرواحهم بكفهم لايعرفون ما يخبئه القدر لهم!،وبعد أن قدم أحد معاونيه نبذة عن خلفيته السياسية والنضالية،إستلم السيد كنا المايك وأسترسل في شرح العملية السياسية مبيناً أن الفساد يعمل فعله في تأخر التنمية وإن ميزانية العراق بلغت 100 بليون دولار مع قلة الإستثمارات!،ومن جهة أخرى رسم نظرة زاهية عن الوضع الأمني وخاصة للمسيحيين من أبناء شعبنا وذاكراً فضله الكبير في الكثير من القوانين التي شُرعت ومن أحد هذه القوانين توجد نسخة في كل بيت مسيحي في الموصل مذيلة بحاشية تقول أن هذا القانون صدر بناءاً على إقتراح سعادة النائب كنا،(طبعاً لم يُطلعنا على نموذج من ذلك البيان تأييداً للمصداقية)،ثم إقترب سعادته بحذر شديد من القضايا التي تخص شعبنا المسيحي وبسرعة إنتقل الى اسئلة واسفسارات الحاضرين،وبعدها وصل الدور الى الأخ فؤاد بوداغ الذي طلب المايك ليتكلم إلا أن طلبه قوبل بالرفض وأصر الأخ بوداغ على طلبه مبيناً للجميع أن كنا رئيس تنظيم وهو أيضاً رئيس تنظيم فمن حقه ذلك عندها وافق السيد كنا على تسليمه المايك وشرح بوداغ الوضع المسيحي بعد السقوط مبيناً الإتفاقات والتفاهمات التي ابرمت مع حركة زوعا وكيف تم التنصل منها والإلتفاف عليها وهنا إنبرى له بعض الزوعاويون احدهم بالإنكليزية والآخرين بالعربية وبعضم بالسورث في صياح وهياج هستيري وكأننا في سوق الهرج أو في مزاد علني وعليه طلبنا من الأخ بوداغ الجلوس لعدم تطور الموقف الى ما لاتحمد عقباه وجلس الرجل فعلاً وهنا إنتبه السيد كنا الى أن بعض المواطنين في الشارع لفت نظرهم الصياح وحالة الفوضى وهم يتطلعون الى الداخل حيث الستائر مرفوعة فأمر بإسدالها ،ثم توالت الأسئلة التي تخص شعبنا وكان قسم منها يقرأ ويعلق عليها بسرعة والأسئلة الأخرى المحرجة يحثه جليسه السيد جاكوب على عدم الرد عليها بحجة وبأخرى وكأننا لانسمع ما يدور بينهما،وتوالت الأسئلة وأحدها كان من أحد مسؤولي زوعا في سان دييغو  بخصوص ماذا تم بشأن الجرائم التي أقترفت بحق المسيحيين وخاصة في الموصل وأين وصلت مسألة التعويضات وموقف الحركة من ذلك؟،لفلفت الإجابة وقال له عضو اليمن السيد فاروق كوركيس أن الفكرة وصلت وحدج بنظرة من المسؤولين (تشبه نظرة الحزب الشمولية بعدم إحراج القيادة بهكذا أمور!).
       ولحراجة الأسئلة المكتوبة وخاصة مسألة التهميش فقد إستعرض سعادته عدد المدراء العامين  وأغلبهم من (الكلدان) المنتمين الى حركته وكذلك نواب البرلمان وفي الوقف المسيحي ايضاً شارحاً تداعيات ذلك الموضوع مبيناً مصداقيته وتصرفه المتطابق مع القانون...كان مسؤول الندوة دائم التطلع بساعته والتعلل بضيق الوقت وأخيراً وبعد إلحاح من الشخصية الكلدانية المستقلة الدكتور بطرس توما مرخو (أبو أوميد) الجالس بصفنا رافعاً يديه أستجاب له السيد كنا بطرح مداخلته  وقال له لماذا لم تخبر سيدنا الباطريرك عما جرى في الوقف المسيحي مثلما تعرضه علينا الآن؟،وكيف تم تعيين إبن أختكم سركون وزيراً؟،هل خُلِيّ مسيحي العراق من كفاءة وعلم لتختار قريبك للوزارة؟،هنا أجابه بتوتر إجابة مبهمة قائلاً الشعب إنتخبني عضواً في البرلمان وأنا من يحدد من يكون وزيراً أو مسؤولاً وسركون الوزير هو مناضل حقيقي وهو يقوم بجولات في كل العراق!،ثم قفز مشيراً الى البيان الباطريكي الكلداني زاعماً أنه كتب بدون رغبة الباطريرك!!،(رغم وجود غبطته عند قراءة البيان كما ظهر في التسجيلات).وهنا أيضاً تعالى الصياح وهذه المرة من المنصة ومن السيد جاكوب تحديداً يحاول مقاطعة د مرخو أبو أوميد وإيقاف طروحاته وإستفساراته،وقد أشرنا يأيادينا محتجين أنا والأخ فؤاد أن إسمحوا له بتكملة مداخلته، أين هي الديمقراطية التي تتمشدقون بها فيما نراه أمامنا!.                                             
      ومن الأسئلة الأخرى التي وجهت لسعادة النائب بما يتعلق بالكلدان ورموزهم وكان أحد رموز الكلدان وهو (سيادة المطران مار سرهد يوسب جمو مؤسس الوحدة الحقيقية الكلدانية الآثورية) ويبدو أن هذا الرمز قد أقض مضجعهم بنضاله العادل المستميت وطروحاته الكنسية والقومية مُثبتاً الحقيقة الدامغة بصواب نهج الكلدان وتطلعاتهم المشروعة.
       وقد أجاب كنا بإشارة غير موفقة بقول السيد المسيح له المجد  (إعطوا ما لقيصر لقيصر وما لله لله ) وقال من أراد من رجال الدين أن يكون سياسياً سنعامله كالسياسيين،(طبعاً لم يتطرق الى تدخل غبطة باطرياركهم وأساقفتهم بالشأن القومي والسياسي بأية مناسبة لاغين الجميع ومعتبرينهم جزء من شعبهم الآشوري).
      وفي اللحظات الأخيرة أراد السيد كنا أن يقنع الحاضرين بما جرى عقب سقوط النظام ووجه الكلام للأخ بوداغ قائلاً،أتذكر عندما إنسَحَبْتَ من الإنتخابات الأولى كيف قبلتني وقلت لي شخصياً سأعطيك صوتي،هنا قاطعه الأخ بوداغ وقال له هذا غير صحيح فأنا إنسحبت بسبب وضعك لأسمي في الترتيب الرابع وكان يجب أن يكون الثاني.
                 ملاحظات لابد منها عن ندوة زوعا
1 كانت الهمهمة وتفحص الوجوه تدور بين المنظمين مسجلين كل  شاردة وواردة
2 تم جلب بعض النسوة والأطفال الى الندوة
3 لم يسمح بإلقاء ألاسئلة شفاهاً بل كانوا يدورون علينا بالأوراق لنكتب عليها وهذا الأسلوب معروف لدى مسؤولي الأحزاب الذين لا يرغبون بالإجابة إلا على الأسئلة التي تعجبهم
4 كان السيد جاني او سركون جاكوب مساعد السيد كنا يستجدي التصفيق من الحاضرين بين جملة وأخرى.
5 سيطر التوتر على أجواء اللقاء إضافة الى شحن الأعضاء وإتباعِهم اسلوب الغوغائية السياسية وتسفيه المعارضين دون ردع من قبل مسؤوليهم وهذا يدل على أن السيد كنا كسكرتير عام للحركة الديمقراطية الآشورية راضٍ بما يفعله افراد حركته (مع الأسف الشديد ) لأنه لم يمنعهم  ولم يطلب منهم الهدوء أوالتحلي باللياقة ولو لمرة واحدة.
6 بعد الذي حصل في سان دييغو ومن تجربة ندوة مشيغان أيضاً أستطيع أن أقول وبأمانة مطلقة أن الحركة الديمقراطية الآشورية على طرفي نقيض من الديمقراطية وتوجهاتها متطابقة مع الأحزاب الشمولية التي تؤمن بمبدأ نفذ ثم ناقش،عليه سأطلق على الحركة منذ الأن (الحركة الدكتاتورية الآشورية).
 
                   مؤيد هيلو ... 30/5/2012 
   
 
 

85
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܘܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم خالد إسحاق برجا شبلا المحترمين
الى الإخوة أمير وسمير ووليد أشقاء المرحوم خالد المحترمين
نتقدم اليكم بخالص مواساتنا القلبية ونشارككم الأحزان لوفاة إبن عمتنا الفقيد خالد إسحاق رحمه الله،أن وفاته المبكرة ألمتنا جميعاً وهو في عز عطائه ... نبتهل الى رب المجد يسوع المسيح أن يقيمه مع الأبرار والقديسيين في ملكوته السماوي بشفاعة مريم العذراء أم الحزانى ... نرجو لعائلته الكريمة ولكم الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه ابدا
ܡܚܐ ܡܝܬܐܼ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ


سلمى يوسف شبلا عقيلة خالكم  المرحوم اسطيفان هيلو
                                  وأبنائها
مؤيد هيلو والعائلة
مظفر هيلو والعائلة
مهنى هيلو والعائلة
ميلاد هيلو والعائلة
مالك هيلو والعائلة
نائلة هيلو والعائلة
سهيلة هيلو والعائلة
ثائرة هيلو والعائلة
منتهى هيلو والعائلة
                               


86
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܘܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ   ܠܥܠܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم جرجيس يوسف برنو المحترمين
نتقدم اليكم بتعازنينا القلبية لوفاة الفقيد جرجيس برنو رحمه الله،نرجو رب المجد يسوع المسيح القائم من بين الأموات أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والصديقييّن،وأن يمنحكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܝ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييغو


87
ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܐܒܪܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܠܥܠܡܝܢ
الى عائلة المرحوم شمعون إسحق الريس المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا القلبية لوفاة الفقيد شمعون إسحق الريس رحمه الله ... نرجو سيد المجد يسوع المسيح أن يقيمه قي ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن يمنحكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܡܢ

مؤيد هيلو

88
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܗܐ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم البير جرجيس عبد الأحد كجو المحترمين
نشاطركم الحزن والألم لوفاة إبن العم الفقيد البير جرجيس كجو رحمه الله ... نرجو رب المجد يسوع المسيح أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين وأن يلهمكم الصبر الجميل والسلوان الحسن
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ
عن عائلة المرحوم إسطيفان هيلو
عقيلته سلمى صادق شبلا وأولادها
مؤيد هيلو والعائلة
مطفر هيلو والعائلة
مهنى هيلو والعائلة
ميلاد هيلو والعائلة
مالك هيلو والعائلة
نائلة هيلو والعائلة
سهيلة هيلو والعائلة
ثائرة هيلو والعائلة
منتهى هيلو والعائلة 




89
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܗܐ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والوح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم صباح صادق سورو المحترمين
نشاطركم الأحزان لوفاة الفقيد صباح سورو رحمه الله ... نرجو سيد المجد يسوع المسيح أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن يمنحكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن بشفاعة وصلوات مريم العذراء أم المسيح وأمنا جميعاً
إرحمه يارب كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه ابدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܟܢ
 
سلمى صادق شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
                        وأولادها
مؤيد هيلو والعائلة
مظفر هيلو والعائلة
مهنى هيلو والعائلة
ميلاد هيلو والعائلة
مالك هيلو والعائلة
نائلة هيلو والعائلة
سهيلة هيلو والعائلة
ثائرة هيلو والعائلة
منتهى هيلو والعائلة
                   

90
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܗܐ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة سعيدة ججو حيدو المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا ومواساتنا لوفاة الفقيدة سعيدة حيدو رحمها الله ... نرجو رب المجد أن يقيمها في ملكوته السماوي مع القديسات والبتولات ... وان يلهمكم الصبر الجميل والعزاء الحسن
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييغو

91
ܒܫܡ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܗܠ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم موسى الصفار المحترمين
نتقدم اليكم بمواساتنا القلبية لوفاة الفقيد موسى الصفار رحمه الله ... نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن يمنحكم نعمة الصبر الجميل والعزاء الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
         ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ
مؤيد هيلو والعائلة ... سان دييغو

92
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܗܐ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم منصور بجوري المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا القلبية لوفاة المغفور له المربي الفاضل الفقيد منصور بجوري رحمه الله ... نصلي لرب المجد يسوع المسيح أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن يلهمكم الصبر الجميل والعزاء الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

ܡܘܐܝܕ ܗܝܠܘ   ܣܢ ܕܝܝܟܘ
مؤيد هيلو ... سان دييغو


93

                          ♱♱♱       
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܗܐ ܐܡܝܢ
بسم الأب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحوم نوئيل عزيز بولاذ المحترمين
نشاطركم الأحزان لوفاة الفقيد نوئيل بولاذ رحمه الله ... نرجو رب المجد أن يقيمه في ملكوته السماوي مع الأبرار والقديسين ... وأن تمنحكم العذراء مريم جميل الصبر والسلوان والعزاء الحسن
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

مؤيد هيلو ... سان دييغو


94
محافظة سهل نينوى... وكلمة حق!

         لن أخوض في الجدال الدائر بين مُوافق ومُعارض لإستحداث محافظة جديدة في سهل نينوى أو(المحافظة المسيحية) حيث أُشبعت بالتفاصيل من كلا الجانبين بحثاً مُعمقاً وموسعاً كُلٌ يثبت حجته بالبدليل والبرهان،والحق يقال أن مجملها يُعطي تصوراً عن حالة الوعي بين أبناء شعبنا المسيحي بكل قومياته وإتجاهاته وقد أغنى هذا الحوار وطرح الآراء المختلفة الى حساب أدق التفاصيل  الأمر الذي يجب أن يُحسِبْ من بيده الأمر والنهي في هذا الموضوع(إذا كان جاداً فعلاً) أن لايَغفل أي من الطروحات وأن تُأخذ جميعها التي مع أو بالضد على طاولة الفحص والتمحيص قبل إتخاذ القرار بهذا الشأن المصيري.
       وبديهياً لايوجد فرد لايُريد أن يَحكم نَفسَه بنَفسِه، كل منا يرغب بالحرية والمساواة والأمان وتوفير فرص العمل الشريف للجميع وفي عموم الوطن دون إستثناء وتأتي في المقدمة مشاعر هؤلاء المواطنين أن من يحكمهم هو منهم وبهم،ومازال حديثنا عن محافظة سهل نينوى الذي يُروج ويُحشد له وبكل طاقاته المجلس الشعبي ألذي يرعاه بإمتياز السيد سركيس أغا جان فهو عرابه ومؤسسه وتؤيده حركة زوعا على مضض والى الآن الأمور عادية ولكن لنتسائل وقد تسائلنا سابقاً، أليس السيد أغا جان عضواً في المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني؟،إذا كان الجواب نعم وهو كذلك فعلاً أي انه يمثل وجهة النظر الكردية الصرفة في مجال إنشاء محافظة سهل نينوى أو ما يسمى بالمحافظة المسيحية!،ولنتسائل أيضاً فيما إذا كانت القيادة الكردية مهتمة فعلاً بالحكم الذاتي لشعبنا المسيحي أم لا؟،لماذا لم تبادر لغاية هذا الوقت  لمنح (الحكم الذاتي) لأبناء شعبنا المسيحي المتواجدين تحت سلطتها ونفوذها في منطقة دهوك التي تشمل البلدات(مانكيش وسرسنك وأرادن وشمالاً ديربون وشرانش وكافة البلدات والقرى المسيحية المحيطة بقضاء زاخو)،أليس إثباتاً لحسن النية أن تقوم سلطة الإقليم الكردية بهذا الإجراء أمام الحكومة المركزية وأمام الشعب العراقي لتثبت للعالم أنها جادة وصادقة فعلاً بالشعار الذي يَرفعه ويتبناه ويُروج له بكافة إمكانياته السيد أغا جان احد كبار مسؤوليها  الحزبيين؟،. ومثال آخر لماذا لم تُمنح مدينة عنكاوة  والنواحي والقرى المسيحية المحيطة بها (كويسنجق مثلاً) حكماً ذاتياً حقيقياً يكون توطئةً صادقةً لأبناء شعبنا ولكافة المعنيين ساسةً وأحزاب أن حكومة ألإقليم قررت وصممت على منح الحكم الذاتي لشعبنا في مناطقه التي تحت سيطرتها وحكمها،هل الأمر صعب المنال إذا كان السيد أغا جان فعلاً يريد لشعبنا أن يعيش بسلام وأمان وأن يكون حاكم نفسه؟،أم يراد لشعبنا أن يكون حاجزاً أو مانعاً أو سداً بين العرب والأكراد محصورا بين المطرقة والسندان اللذان لايرحمان أبدا؟!.
       كلمة أخيرة للبعض،يوجد مُهجرون من أخواننا الآثوريون من أهالي (نيروريكان) قُلعوا من أراضيهم بالقوة والإكراه بليلة ظلماء حالكة أوائل ستينيات القرن الماضي وحَلوا في قضاء تلكيف منذ ذلك التأريخ!وغيرهم كثيرٌ من أبناء شعبنا المسيحي المُهجر في مناطق أخرى في الشمال طردوا من أراضيهم وبيوتهم أيضاً بقوة السلاح!،أليس من العدل والإنصاف أن يُعاد أولئك المهجرون الى ديارهم فوراً وتعويضهم عما فقدوه منذ اليوم الأول لإنسحاب الحكومة العراقية (النظام السابق)من منطقة الحكم الذاتي سنة 1991؟،كيف يشعر المرء وهو يطرد من أرضه وبيته وهو في وطنه؟!،سؤال نوجهه الى الذين يروجون لفكرة محافظة سهل نينوى!.
 
                            مؤيد هيلو ... 11/11/2011       
     

95
♰♰♰
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܗܐ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المرحومة نوري حبيب سورو المحترمين
نشارككم الأحزان لوفاة الفقيدة هالة نوري سورو رحمها الله وهي في ريعان عمرها ... نرجو سيد المجد يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات ... وأن يُلهمكم نعمة الصبر الجميل والعزاء الحسن
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ
سلمى صادق شبلا عقيلة المرحوم إسطيفان هيلو
                                                              وأولادها 
مؤيد هيلو والعائلة
مظفر هيلو والعائلة
مهنى هيلو والعائلة
ميلاد هيلو والعائلة
مالك هيلو والعائلة
نائلة هيلو والعائلة
سهيلة هيلو والعائلة
ثائرة هيلو والعائلة
منهى هيلو والعائلة

96
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܐܗܐ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المغفور لها رفقة بتي كجو المحترمين
بقلوب مؤمنة صادقة نشارككم الأحزان بوفاة إبنة العم الأم الفاضلة رفقة بتي كجو رحمها الله سليلة بيت الإيمان والمحبة،شقيقة المثلث الرحمة المطران الشهيد مار إسطيفان كجو رئيس أساقفة زاخو ودهوك وإبنة أخ المثلث الرحمة المطران مار إسطيفان كجو الأول رئيس اساقفة الموصل ... نصلي لرب المجد يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي السرمدي مع الأبرار والقديسين ... وأن يَمُن عليكم نعمة الصبر الجميل والسلوان الحسن
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها أبدا
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ

سلمى يوسف صادق شبلا عقيلة إسطيفان هيلو( كجو )
                   وأولادها
مؤيد هيلو والعائلة
مظفر هيلو والعائلة
مهنى هيلو والعائلة
ميلاد هيلو والعائلة
مالك هيلو والعائلة
نائلة هيلو والعائلة
سهيلة هيلو والعائلة
ثائرة هيلو والعائلة
منتهى هيلو والعائلة   

97
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܐܗܐ ܐܡܝܢ
                               
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
           
  تمر في هذا الأيام الذكرى الخامسة لنطع الدم الغالي للأب الغالي بولص إسكندر كاهن الكنيسة السريانية ألأرثذوكسية بل كاهن كل كنائس العراق الشقيقة التي تقاسمت المذبح الحقيقي بسفك دماء أساقفتها وكهنتها وشمامستها وشعبها المذبوح من الوريد الى الوريد.
    نم قرير العين أيها الشهيد السماوي، فأنت بحق يوحنا المعمدان لهذا الزمن المُرْ،إشفع لشعبك أمام العرش الإلهي لتُرفع يد الشر عن أبنائنا ويعود السلام بين ربوع الوطن المستباح.
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ
           
               ܡܘܐܝܕ ܗܝܠܘ    ܣܢ ܕܝܝܟܘ ܟܠܝܦܘܪܢܝܐ
              مؤيد هيلو         سان دييغو   كاليفورنيا

 
 
 

98
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܐܗܐ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى عائلة المغفور له المرحوم عابد متي حيدو المحترمين
نتقدم اليكم بتعازينا ومواساتنا القلبية لوفاة الفقيد عابد حيدو رحمه الله...نصلي لسيد المجد يسوع المسيح أن يقيمه مع الأبرار والقديسين في ملكوته السماوي...وأن ينعم عليكم نعمة الصبر والسلوان الحسن ...
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه أبدا
ܡܚܵܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܵܟܼ ܢܨܠܵܐܫܠܵܡܐ ܥܡܵܢ
 
 
مؤيد هيلو والعائلة...سان دييغو




99
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܿܐ ܐܠܐܗܐ ܐܡܝܢ
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
      الى عائلة المرحومة صبيحة ميخائل وكيلا المحترمين
  نشارككم الأحزان لوفاة المغفور لها صبيحة وكيلا رحمها ألله
نتضرع الى رب المجد يسوع المسيح أن يقيمها في ملكوته السماوي مع القديسات والصالحات...وأن ينعم عليكم بالصبر الجميل والسلوان الحسن وأن يكون هذا آخر أحزانكم...
   إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها...
ܡܚܐ ܡܝܬܼܐ ܫܘܚܐ ܠܫܡܟܼ ܢܨܠܐ ܫܠܡܐ ܥܡܢ...
                  سلمى يوسف شبلا وأولادها
                  مؤيد هيلو والعائلة
                  مظفر هيلو والعائلة
                  مهنى هيلو والعائلة
                  ميلاد هيلو والعائلة
                  مالك هيلو والعائلة
                  نائلة هيلو والعائلة
                سهيلة هيلو والعائلة
                ثائرة هيلو والعائلة
                منتهى هيلو والعائلة






100
ألأخ العزيز ميلاد إسطيفان هيلو...شلاما
    وبعد،فقد ثابَرت وسَهِرت وتَعِبت
وصَمَمت وصَمِدت فَنجَحت...تلك كانت مسيرتك الى شهادة الماجستير التي إستحققتها قبل هذا الزمن بأكثر من ربع قرن مضى،ولكن لابأس فالألف ميل تبدأ بخطوة واحدة،تخرجت من كلية العلوم وزج بكم مباشرة وقوداً في الحرب مع إيران،وتسع سنوات عجاف اسيراً بدون رحمة في غياهب أقفاص الأسر الرهيبة،وبعد تحررك من الأسر عزمت على العمل ثم الزواج ولم تنسى الطموح وغادرت الى الإغتراب لعل فرصة تلوح في الأفق ولكن تحملت قسوة العمل ورفعت الحديد والحجر وأنجزت طموحك في شهادة الماجستير في هندسة البيئة من أعرق الجامعات الأمريكية،فهنيئاً لك ولعائلتك الكريمة،لعقيلتك السيدة أزهار ولأولادك آندي ومريم ومارتا،مع الأمنيات بإستمرار التقدم  المضطرد والى شهادة الدكتوراه وألف مبروك أخي العزيز...                                   
أخوكم               
مؤيد إسطيفان هيلو     
والعائلة       
     

101
ܒܫܡܕ ܒܒܐ ܘܒܪܘܢܐ ܘܪܘܚܕ ܩܕܫܐ ܚܐ ܐܠܐܗܐ ܐܡܝܢ
                                 
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
الى الأخ العزيز مايكل سيبي المحترم...               
الى عائلة المرحومة نضال عبو سيبي المحترمون...
نشارككم الأحزان بمصابكم الأليم لوفاة المغفور لها المرحومة نضال سيبي رحمها الله...وإننا بهذه المناسبة الأليمة نصلي لرب المجد أن يقيمها في ملكوته السماوي مع العذارى الخمس الحكيمات...وأن يلهمكم جميل الصبر والعزاء الحسن...                                                 
إرحمها يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليها...
ܡܚܹܐ ܡܝܬܹܐ ܫܘܒܚܵܐ ܠܫܡܵܟ ܢܨܠܹܐ ܫܠܡܵܐ ܥܲܡܢ     
 
مؤيد هيلو والعائلة...سان دييغو

102
نعم التأشورعار...وشكراً لزوعا   


         
هل نَضل ندور في حلقة مفرغة مع المتأشورين من أبناء الكلدان؟والى متى ذلك وقد تسائل عميدهم هل التأشورعار؟، ونحن نقول له بملء الفم نعم نعم إن التأشورعار وشنار يا أخي لكل من يتجه بإتجاهه كالإستعراب والتكريد والتفريس وغيرها من إنتحال قوميات الغير وإن كانت مسيحية!،ولنفرق بين الآشورية والتأشور،فالأولى تسمية إرتضتها القبائل التيارية في تركيا بعد أن دغدغ مشاعرها القس البريطاني ويكرام الثعلب الداهية بإيجاد وطن لهم على أنقاض الإمبراطورية العثمانية(الرجل المريض) وهو بالحقيقة يريد ضرب الخاصرة الجنوبية لتلك الدولة من الداخل وتأليب رعاياها من التياريين عليها لإشتراك قوات بلاده(بريطانيا العظمى آنذاك) في الحرب العالمية الأولى ضد العثمانيين، وهذا خيارهم وهم إرتضَّوا به حيث كانت لهم مرجعياتهم الدينية والدنيوية ممثلة بالباطريارك شمعون رحمه الله.                   
   أما المتأشورون.. فأمرهم عجيب غريب كما قال أحد الإخوة،فأنتم من آباء كلدان وأمهات كلدانيات أباً عن جْدْ الى الجْد الأخير،تولدون كلداناً وتتقبلون سر العماد كلدانياً ويتقبل أبنائكم التناول الأول كلدانياً وتتزوجون كلدانياً ثم بعد عمر طويل  وحسب مشيئة الله وعند الوفاة يصلى عليكم كلدانياً ايضاً وتقبرون (بَعيدٌ البَلاءْ) بمقابر الكلدان ثم تقولون أنكم متأشورون!،بالله عليكم هل هذا منطق سليم  ومتوازن؟.
   أليس هذا تنصلاً من ارثكم وتأريخكم؟،اليس هذا إنكاراً ومسخاً لهويتكم؟،اليس هذا إزدواجاً في المفاهيم والقيم لديكم وتشويه صورتكم أمام أنفسكم أولاً ثم أمام عوائلكم وابناء شعبكم؟،ألا تؤرق هذه الحالة الشاذة عواطفكم ومشاعركم أبداً؟،طبعاً إذا تناسى المرء نفسه وتنكر لأصله وقوميته فالمشاعر والأحاسيس تكون حينها في إجازة مفتوحة لضياع البوصلة وإتجاهاتها...
ويحدثنا السيد المسيح...(فَمَاذْا يَنْتَفِع الإنْسْانْ لَوْ رَبِحَ العْالَمَ كُلَّهُ وَخَسِرَ نَفْسَهُ).                               
 ثم تتدعون أنكم أمة واحدة،حسناً ماهو أسم هذه الأمة؟،وتقولون انكم قومية واحدة،وحسناً أخرى ماهوأسم قوميتكم العتيدة الجديدة؟،لماذا اللف والدوران على انفسكم وعلى أبناء شعبنا؟.وأين مصداقيتكم أيها الإخوة؟.
  ونأتي الآن الى الزوعا(الحركة الديمقراطية الآشورية) ونعيد تساؤلنا المطروح في مقال سابق عن النظام الداخلي لحركتكم (زوعا) وما هي أهدافها
 ومن أجل أي شيء تناضل؟،لنصفق لكم بأيادينا إذا كانت أهداف حركتكم وطنية عراقية حقيقية!.ونصر على معرفة نظامكم الداخلي وإعلانه على الملأ لأن النظام الداخلي لكل حزب أو حركة هو جوهر وجودها ومحرك أفكارها،هل نحن نطلب المستحيل أم هو حق يجب على شعبنا الإطلاع عليه؟،ثم سنتناقش بعدها معكم بكل طروحات وأفكار حركتكم.
   ماذا إستفاد شعبنا من الزوعا وهي في الحكم والبرلمان منذ أكثر من سبع سنوات وماذا قدمت لشعبنا المسيحي المضطهد من (أخوانه) في المواطنة وانتم تمثلوننا حسب زعمكم في الحكومة المركزية وبرلمانها وفي حكومة إقليم كوردستان وبرلمانها ايضا؟؟.                                       
   نعم شكراً لزوعا فإن نصف الشعب المسيحي مُهجر من أرض آبائه وأجداده والنصف الآخر بين مطرقة الإرهاب والقتل والتفجير والتهجير وبين سندان البطالة وقطع الأرزاق والاعناق!.
  نعم شكراً لزوعا فلم يقتل لحد الآن إلا أسقفاً كلدانياً واحداً وذبح وقتل ثلاثة كهنة وستة شمامسة وبضع مئات من الشعب الاعزل المسالم!.
   نعم شكراً لزوعا فالكنائس التي فجرت في الموصل وبغداد هي كنائس في بلاد بعيدة في الهند والسند ومجاهل أفريقيا لايهمكم أمرها!.
  نعم شكراً لزوعا فمقراتكم في الموصل بحماية النجيفي أما الشعب هناك فمصيره معروض في سوق النخاسة بين أنياب الذئاب البشرية!.
   نعم شكراً لزوعا وشبابنا الجامعي لايستطيع الوصول الى كلياته ومعاهده في الموصل الحدباء،بل تُفجر مركباته ويستشهد بعضه ويجرح ويُعَوَق ويُرَوَعْ من بقيَّ منهم على قيد الحياة!.
   شكراً لزوعا ولاتمثيل يُذكرللمسيحيين في الجيش العراقي الجديد أو في القوى الأمنية الأخرى!.
     شكراً لزوعا ولقناتها قناة آشور! التي تُروِج لبعض الأفكار الإسلامية الجنوبية وبرامجها شاهدة حية على ذلك!.
     هذه بعض مكاسب ونضالات زوعا بلا حسد وهي تقود بعض المتأشورين الى مجاهل لايُعرف مداها، أما النضال الذي قامت به في ثمانينات القرن الماضي وتقديمها لأربعة شهداء أعدمهم الطاغية مع تقديرنا ومحبتنا لكل شهداء العراق إلا أن شهداء زوعا الشباب ذهبوا مع الأسف ضحية للأفكارالحالمة السابقة دون النظر الى الواقع المرير المُحاصِر لكل الفئات العْرقية العراقية بدأً من الشيعة في الجنوب رغم تفوقهم العددي الساحق الى الأكراد في الشمال رغم كثرتهم النسبية وتحصنهم في الجبال المنيعة فكيف ستكون قسوة النظام على بعض عشرات من الآثوريين؟!.
   لقد تنبهت الكنيسة الكلدانية وأعيان الكلدان ووجهائهم منذ القدم للمعادلة المُختلة بعقلانية حكيمة فنحن(الكلدان) رغم اكثريتنا المسيحية إلا أننا اقلية عرقية دينية صغيرة جداً(3% سابقاً) بالقياس الى عموم الشعب العراقي ذي الغالبية الإسلامية بكل أسمائها من عرب وكرد وتركمان فإذا كانت المواجهة مع الدولة بكل عنفوانها وجبروتها وقسوتها ووحشيتها في تعاملها مع أبنائها المتمردين من المسلمين فكيف سنتوقع تعاملها مع المتمردين المسيحيين؟!.
اليست حكمة بطاركة الكنيسة الكلدانية ووجهائها هي التي حفظت الشعب المسيحي في مختلف العهود وجنبته المحن وخاصةً منذ بداية الحكم الوطني في مطلع القرن الماضي، بينما نلاحظ أن التعصب والتزمت الآثوري وعدم إحتساب موازين القوى التي تميل بشكل رهيب الى الطرف الآخر ما هو إلا إنتحار جماعي يراد به تصفية الوجود المسيحي من أرض الآباء والأجداد سواءاً بحسن نية أم تعمداً!!.
إن مصير شعبنا المسيحي لايقبل التأويل ولا يقبل المغامرة ونحن نعيش في بحر طاغٍ إسلامي أصولي متطرف جداً يُفرِخْ إنشطارياً وأميبياً كل يوم بل كل ساعة مجاميع من المُهوسين بالقتل والذبح والتمرد والعصيان على القوانين الوضعية والطبيعية!.
   أبهذه السياسة الحكيمة جداً سَتقود الزوعا والمتأشورين  سفينة شعبنا المسيحي المتهالكة الممزقة صواريها الى بر الأمان؟!، أم بقراءة الوقائع على الأرض بكل تَروٍ وتعقل لحماية المتبقي من شعبنا الجريح؟.
 يكفي أن زوعا وضعت يدها في يَدْ المُحتل وأحدهم كان بريطانيا وكان ذلك خطأً قاتلاً يشابه الخطأ الذي إقترفه الآثوريين التياريين بتحالفهم مع البريطانيين ضد الدولة العثمانية كما أسلفنا أعلاه (لاحظ تكرار الإصرار على الخطأ مرتين الأولى في بداية القرن العشرين والثانية في بداية القرن الواحد والعشرين! هل هي صدفة بريئة أم إصرار على وضع الرؤوس في الرمال وعدم تقييم المسيرة الدموية المأساوية والإستفادة من الدروس المؤلمة السابقة؟!)...إن التأريخ يُعيد نفسه وشعبنا المسيحي وجزئه الأكبر من الكلدان يدفعون ثمناً غالياً جداً لنوايا الزوعا والمتأشورين وإن(التأريخ) لن يرحم الذين لايتعظون من أخطائهم الماضية خاصةً إذا كان مصير شعب برمته على كف عفريت بأيادي غير حكيمة وغير مسؤولة...                                               
                     مؤيد هيلو...1/9/2010   
عضو الهيئة التأسيسية للإتحاد العالمي للكتاب  والأدباء الكلدان               

103
الى عائلة المرحوم صباح هرمز عربو المحترمين
 نشارككم الحزن للوفاة المبكرة للفقيد صباح عربو رحمه الله...وبهذه المناسبة الأليمة نتضرع الى رب المجد أن يقيمه في الفردوس السماوي مع الأبرار والقديسين وأن يلهمكم جميل الصبر والسلوان
إرحمه يالله كعظيم رحمتك ونورك الدائم ليشرق عليه
 
مؤيد هيلو...سان دييغ


104
رُغْمَ ألمِحَنْ،الكَنْيْسْة الكَلْدْانِيْة،إيْمْانْ... وَثَبْاتْ...وَتَجَدُدْ 

   قال السيد المَسْيْحْ له المَجد للقديس بُطْرُسْ (أنت الصخرة وعلى هذه الصخرة أبني بيعتي وأبواب الجحيم لن تقوى عليها)!!،هل يوجد أبلغ من هذا التكليف الإلهي في تبليغ الرسالة والأمر الرباني لهامة الرُسل من الإثني عشر المُختارين ومن المُعَلمْ والراعي الصالح وإبن الإنسان والكاهن الأعظم؟؟!...                                               
وهكذا حَملَ الرُسُلْ الأمانة بروح مُضَحِيةً مُطمَئِنَةً ونشروا الوَعد السماوي بين بني البشر الى أقصى المعمورة بتلك الظروف القاهرة،ودخل من دخل بالدين الجديد وإضْطُهِدَ وقُتِلَ ألكثير من المسيحيين الجُدْدْ وبعضهم القُيَّ بهم للكواسر الجائعة ولم تنطفئ شعلة الإيمان بل كان آولئك الضحايا والشهداء الوقود المُلهِمْ لإنتشار وَهج المسيحية في أرجاء العالم القديم بدون سيف أو قوة أو إكراه، بل الذين قَبِلوا المسيحية تعرضوا للقسوة الوحشية والسيف وألوان العذاب ولكنهم لم يحيدوا عن دينهم قيد أنملة فقد كان الإيمان يسري بين الشعوب كالنار في الهشيم والفخر لكل أولئك الشهداء حَمَلَةْ الرسالة السماوية التي تواصلت من جيلٍ الى جيلْ،وهكذا أشرقت شمس المسيحية في بلاد ما بين النهرين في القرن الأول الميلادي بفضل الرسولين مار أدي ومار ماري رسولي المشرق،وكان الكلدان أول المشارقة في قبول دعوة المحبة والإيمان ولاغُرُو اليس رَبُ المَجْدْ سَليل أبو الأنبياء إبراهيم ابن أور الكلدانية أرض السواد في ذلك الزمان؟؟!...          وأنتشرت شعلة الإيمان وأشرقت المسيحية في بلاد النهرين العظيمين يحمل لوائها أولئك البطاركة والأساقفة والقساوسة والشمامسة بفرح غامر وبنفوس تواقة لإجلاء مُكنونات ذلك الكنز الغير المُتناهي وتلكُم التعاليم السامية التي أسرت القلوب والعقول معاً،وتوالت الضْيقات والمِحن بين هذا الحاكم وذاك الجلاد وبين الإضطهاد والقتل وخاصةً الإضطهاد الأربعيني الذي طال الإكليروس من أعلى الهرم الى ادناهُ،ولكن هل فَتَرَتْ العزيمة؟وهل وَهَنْ الجسم والعَظم؟وهل وهن الفكر؟وهل تزعزع الإيمان في النفوس؟؟!أم تَجَذَّرَ ودونه الشهادة والموت في سبيل الفكر والعقيدة مهما كانت المغريات ومهما كانت العواقب!،أي حُبٌ هذا وأي إيمان؟!،هذه هي الكنيسة الكلدانية تحمل الشعلة والرسالة من قرنٍ الى قرنْ ومن زمان الى آخر.نعم إن الكنيسة تَمُرْ بتحدياتٍ خطيرة وهي وشعبها في العراق في مِحْنَة يتوالى فيها سقوط الشهداء من الأساقفة والكهنة والشمامسة ومن الشعب المسالم ورغم أن الكنيسة قد تحملت ثقلاً يوازي الجبال لكنها لم تَهِنْ ولم تضعف كما أراد لها بعضهم!!،بَلْ أبت إلا أن تثبت للقاصي والداني للمُحب وللمُبغِضْ أنها فعلاً كنيسة المسيح وأن أبواب الجحيم لن تقوى عليها وعلى أُسُسِها الراسخة في قلوب ووجدان المؤمنين!!،فها هي الكنيسة الكلدانية رُغم المِحَنْ تتجدد في الوطن الجريح وخلال الستة أشهر الأخيرة برسامة أساقفة وكهنة وراهبات شباب حيث.
رسم الأب أميل نونا مطراناً ورئيساً لأساقفة الموصل(نينوى).                                       
ورسم الأب بشار متي وردة مطراناً ورئيسأ لأساقفة أربيل(حدياب).                                           
وكلاهما كوكبان وفارسان  لايشق لهما غبار في سماء الكنيسة  الكلدانية.
ورسامة خمسة من الكهنة الشباب الغيورين في الوطن والمهجر.
في(المانياـ الشماس الإنجيلي) الأب بولس ساتي.  وفي(كنداـ الشماس الإنجيلي) الأب نياز ساكا المالح. وفي(أميركا-الشماس الإنجيلي) ألأب فواز كاكو. وفي(كركوك) رسامة إثنان من الكهنة وهما الأب قيس ممتاز والأب أيمن عزيز.             
وفي (كرمليس)رسامة أربعة راهبات في مُقتبلْ العمر وتَقَبُلْ نذورهن النهائية وهن الأخت لوسيا شمعون ججو والأخت آن منيب حنا والأخت زينة يونان إيشو والأخت فيرونيكا أسو هدّو.                             
هذه هي نعمة الرَبّْ على كنيسته وعروسه المباركة وهذا هو وَعد الكنيسة الكلدانية للرَبْ ثَبات في الإيمان ورسوخ في العقيدة وتجدد في النفوس وعَهدٌ أن الأساسات ثابتة والبنيان مرصوص والعَوادي سَتَمُرْ وبيت الرَبّْ مَتينْ وكنيسته الكلدانية قوية بالحب والعطاء والتضحية وإن الدماء الشابة الجديدة التي ضُخَتْ وسَتُضَخْ في عُروقها ما هي ألا  الدليل على عزم وقوة وحكمة رجال وشيوخ الكنيسة الكلدانية،أما المراهنون والمتصيدون في الماء العكر فنقول لهم رفقاً بأقلامكم فالمحن لن تستمر والإضطهاد لابد أن يزول ولابد أن تشرق شمس الأمان والطمأنينة على بلدنا الحبيب وعلى كنيستنا وعلى عموم شعبنا...
حفظ الله كنيستنا الكلدانية وجميع الكنائس في وطننا وفي العالم من أجل رسالتها  الإلهية السامية...       
حفظ الله الإكليروس وليعضدهم بالحكمة والنعمة والقوة...                                                 
حفظ الله الكهنة والشمامسة وليمدهم بالمَنَعَةْ والصَبرْ..
حفظ الله الرهبان والراهبات وليثبتهم وكل العاملين في خدمة الكنيسة والمؤمنين.                               
                                                        حفظ الله شعبنا المسيحي من عاديات الزمن المشؤوم.. والى المزيد من الرسامات حيث حَقْلْ الرَبّْ عظيم وكبير والفعلة قليلون ولكنهم في إزدياد مُضْطَرِدْ بمشيئة المَسْيْحْ وبركاته...                           
مؤيد هيلو...24/7/2010
                                               

105
بسم ألآب وألإبن وألروح القدس   
الإله الواحد.آمين 
         
أيها الإخوة الأعزاء سلام ومحبة ونعمة من سيدنا المسيح يسوع إبن الله الوحيد ألأُقنوم الثاني من الثالوث المقدس هامة من في السماء ومن على الأرض ولإسمه القدوس تسجد كل ركبة في السماء وفي الأرض أيضا!!تسبح له وتمجد إسمه المبارك الى نهاية الدهر.. هل لاحظتم إخوتي الأعزاء الواو بين أسماء ألآب وألإبن والروح القدس جيداً!!.هل هذه الواو مفرقة بين ألآب وألإبن والروح القدس؟؟ أم هي جامعة موحدة وحدة أبدية سرمدية من ألأزل الى الأبد!!..إذن  المسيح يسوع (حاشا لإسمه القدوس) أن يكون مفرقاً للصفوف ليضع حرف الواو حين قال بفمه ألإلهي قبل صعوده الى أبيه السماوي مُوصِياً رُسُله(إذهبوا وتلمذوا كل العالم بإسم ألآب وألإبن والروح القدس)..أليس من حقنا أن نطالب ونصر على تسميتنا بالكلدان والسريان والآشوريين في دستور كردستان العتيد!!. وبعكسه ليأمر!! السيد سركيس أغا جان الكنائس الآشورية التي تقبل طروحاته نظراً لأمواله وسطوته أن تحذف الواو من الثالوث المقدس!! لتستقيم التسمية التي إخترعها لشعبنا وهي الكلداني السرياني الآشوري!!مع تنظيراته ومواقفه الوحدوية المميزة!!..                                                       
أيها ألإخوة وألأخوات..من جانبنا نحن الكلدانيين ونقولها بمصداقية إننا نشكل شعباً واحداً من الكلدان والسريان والآشوريين(الكلدان النساطرة) والتنوع ليس إنقسام وفرقة وإنفصال كما تروج بعض الأبواق الأشورية المأجورة فنحن لن يستطيع إبتلاعنا كائناً من كان ومهما بلغت إمكاناته ونفوذه في ممارسة مختلف الوَسائل غيرالمشروعة لصهرنا في بوتقتهم المتعصبة البغيضة تمهيداً لمحو أسمنا وقوميتنا الكلدانية تحت أي تسمية مزيفة أومركبة!!                 
.. إنظروا الى أية حَديقة إذا إحتوت على أزهار من نوع واحد تَملها العين سريعاً بعكس الجُنينة التي تَعددت وتَلونت أزهارها يكون مَنظرها آسراً يُريح النفس ويُمتعها!! أين نحن من ذلك؟؟. نكرر ونوجه الدعوة الى إحقاق الحق اليوم قبل الغَد والرجوع عن الخطأ فضيلة ولتدارك الشرخ الكبيرالذي أحدثه طمس حقوق الكلدانيين والذي لن يندمل  ويُعيد اللحُمة اليه إلا بإقرار حقوقنا القومية كاملة غير منقوصة!!..سننتظر ونرى ولكل حادث حديث..                     
مؤيد هيلو
1/8/2009

106
الى أهلُنا الكلدان!!
           
الى أهلنا في قلاع الكلدانيين في عنكاوة وزاخو وكويسنجق وسرسنك وسناط وصوريا وديربون وأرادن ومانكيش وشقلاوة والعمادية وإلى كل القرى والقصبات الكلدانية والى كل كلداني في محافظات أربيل ودهوك والسليمانية!!.تحية كلدانية عطرة زكية محملة بالتمنيات بفوز قائمتكم قائمة الكلدان64 التي لن تَتَحقق إلا بذهابكم الى صناديق الإقتراع لتدلوا بأصواتكم جميعاً ولتبرهنوا للآخرين أن تمسككم بكلدانيتكم التي أنتم عليها منذ 7500 سنة هي تراثكم وتأريخكم وهويتكم! ولن يتزحزح الإيمان بها مهما فعل البعض بتهميشكم أوإلغائكم!. فالكلدانية هي كالماء والهواء لنا جميعاً وبدونها  لاقدرالله سَنكون في مَهب الريح!! فاليوم إذاتمكنوا من تَهميشكم فغداً سيلغونكم بالتأكيد!. وعندها الطامة الكبرى ولآت ساعة مندم!!
أيها الأهل الكلدانيين..           
ليكن في علمكم إن التَصدق المالي البسيط الذي ترونه والذي يقدم كَمنِية لكم ماهو إلا إستحقاق بسيط من الميزانية المخصصة لكم التي إستولى عليها بعض الحيتان والتماسيح بإسمكم وهم ينفذون أجندة لايعرف أحد كنهها ولا الى أين تقودكم؟!.إن لكم الحق كله في إختيار مُمثليكم الكلدان وحَدهم في برلمان الإقليم!! وحُضوركم وتصويتكم يوم الإقتراع لقائمتكم الكلدانية سَيضع النُقاط على الحروف وسُيحسَب لكم أي حساب في القادم من الأيام..             
نناشد أخوتنا بالمهاجرأن يتصلوا بإخوانهم وأهلهم وأصدقائهم الكلدان في داخل الإقليم لحثهم على المشاركة المكثفة في الإنتخابات ليفوز ممثليكم الكلدان وليتمكنوا من إيصال أصواتكم وإحتياجاتكم وتطلعاتكم الى حكومة الإقليم ولترفع الوصاية المُهلهلة عنكم الى الأبد!. نحن بإنتظار أخباركم المفرحة وانتم الجبال التي لاتهزها الرياح!
الفوزالكامل والناجز لقائمة الكلدان 64           
المجد والخلود لشهداء شعبنا بكافة قومياته       
المجد لأبناء امتنا الكلدانية حيثما كانوا
    مؤيد هيلو             
20/7/2009           

107
لماذا يجب على الكلدانيين التصويت لقائمتهم 64

في البدء إنتظر الكلدانيين زمناً طويلاً ليتحققوا من إنجاز قومي كان أشبه بالحلم ألا وهو نزول قائمة بإسم الكلدان صافية نقية تضم نخبة مختارة ومتميزة من أبناء شعبنا الذين تشربوا بالمبادىءالأصيلة ورَضِعوا الحليب الكلداني الأبي ,اللذين لم تتلوث أياديهم بالمال الحرام ولم تبهرهم الأوراق الخضر!!.. بل حَملوا هَم أمَتهم المُحارَبة من قبل أخوة وخصوم هَمهم الوحيد إحتواء أمتنا الكلدانية أولاً بمخططات عفا عليها الزمن ونحن في عصر الحرية!!. ولما خاب رجائهم فينا طرقوا باب الوحدة الإندماجية الدكتاتورية لعل وعسى وهكذا أستطاع الرتل الخامس ان يتسلل إلى البعض الذي إهتزت مبادئه ورقص قلبه للسحت الدولاري!! وأضحت بعض الأبواق المأجورة تطبل وتُزمر للصَنم الجديد منقذ المسيحية!! والحقيقة هي وضع المسيحيين والكلدان خاصةًً الذين يمثلون 80% من شعبنا في الجيب الخلفي لدُعاة التكلم بإسمِكُم شِئتم أم ابَيتم !!..                     
ايها الإهل الكلدان                                         
أنتم زهو العراق وزهو كردستان!! أنتم عمود المسيحية في العراق وفي كردستان !! هل تسمحوا لهذا الإرث العظيم أن يُسلب مِنكم ؟؟!! ومِن مَن ؟! اليس من أدعياء الوحدة المزيفة؟؟!! لجَعلكم في المُؤخرة وأنتم القدوة والصَفوة؟؟!!..هلموا  وإنهضوا وصَوتوا بقلب واحد لقائمتكم الكلدانية المُعبر الحقيقي عن آمالكم وتطلعاتكم!! ولاتصيخوا السمع الى ألأبواق الصاخبة فهي خاوية خواء البئر الجاف في الصحراء بل إرتََووا من النبع الصافي لآصالتكم فأنتم مُحارَبون منذ أكثر من 2000 عام ونيف أثبتم خلالها إنكم أصحاب قضية ومبدأ!!. فلاتهنوا وإعلموا أن مستقبلكم في يدكم وإنتم ستحددون مصيركم بفوز قائمتكم الكلدانية المدعومة من كافة قطاعات شعبنا والتي تمثل في حالة فوزها رداً قوياً مدوياً بان الكلدان ها هنا وإنكم الرقم الصَعب الغير قابل للإحتواء والضم!!! بوركت الأُمة الكلدانية أمة نبوخذنصر!! أمة أسد بابل !! أمة الجنائن المعلقة !!أمة العلماء والفلاسفة !!أمة رُواد الأفلاك والنجوم!! أمة العطاء والتضحيات!! أمة ستبقى راسخة في وجدان أبنائها الى مدى الدهر!! ولن تستطيع الشياطين منها!! بل سَتلقنهم درساً كلدانياً لعله يُفيقهم الى حَقيقتهم!!                 
المجد والخلود لشهداء شعبنا بكافة قومياته             
المجد لكل كلداني يصوت لقائمته الكلدانية 64
    مع السلامة                       
مؤيد هيلو   18.7.2009

108
نعم نقبل أقوالهم ونتمسك بأفعالهم ففيها الصدق والحق...وهم من فضل ربي!!!
 
بداية أود أن أوضح لجميع الإخوة والأخوات أن الهدف من هذا المقال هو للرد بنفس الإسلوب ولكن بإيجاز على مقال أحد الإخوة الكتاب (ث.ت) تحت عنوان نرفض أقوالهم وننبذ أفعالهم ..حاشا أن تكون من فضل ربي! .. وسأدخل في الموضوع حالاً..,,
هل سمعتم أيها الأعزاء أو قرأتم لكاهن أومطران أو بطريرك كلداني على مر الزمان أن إعتلى منبراً في كنيسة أوالقى خطبة في مناسبة دينية محرضاً الكلدان على الكراهية وعدم إحترام أخواننا في الإيمان؟؟!!, وهل سمعتم يوماً بأنهمم حرضوا أحداً على أهل الدين الذي يضطهد شعبنا المسيحي ويذبح بإسمه؟!!
 فكيف بربكم لإبناء ديننا المسيحي ؟!!.هل سمعتم مرة أحد القساوسة أو الأساقفة يعلم الناس على الكراهية والحقد؟!!.. أنا أجيب أن رجال الدين الكلدان لايمكن أن يحثوا على الكرهاية والبغضاء والتعصب فمطلب الحقوق ليس تعصباً والتمسك بإسم قوميتنا الكلدانية حق وواجب في أعناق الأكليروس أولاً ومعهم باقي أفراد شعبنا  ومن منظمات وهيئات وتجمعات !!.ألم تقدم الكنيسة الكلدانية خيرة ابنائها للشهادة وبقيت صامدة في وجه الريح الصفراء العاتية ؟!! ألم يستشهد المطران مثلث الرحمة بولص فرج رحو من أجل إيمانه ؟!!ألم يستشهد قبله الأب رغيد كني شهيد الشباب المسيحي ومعه كوكبة الشمامسة الشهداء؟!! لماذا أصواتكم عالية جداً حين تحيق الأخطار بشعبنا المسيحي وتقولون أين رجال الكنيسة (الكلدانية) وما هوعملهم ؟!! هل هوفي إقامة القداديس وحسب؟!!.. وعندما ينبري رجال الأكليروس لشؤوننا الحياتية بروح الحكمة والتسامح يمتشق الأشاوس السيوف والخناجر طعناً بالكنيسة الكلدانية وبرجالها!!.أي منطق يقبل بهذا ؟!!وأي عرف يستسيغه؟!!..هل فقد الأخوان في الجانب الآخر القدرة على التمييز؟!!وهل أصبحت الكنيسة الكلدانية وحاشا  لقدسيتها كالسمك مأكول ومذموم؟!!ونعود الى مانحن بصدده ,,لقد قامت الدنيا ولم تقعد بعد بسب حضور المطرانين الجليلين مارإبراهيم إبراهيم مطران مشيكان ومار سرهد يوسب جمو مطران كاليفورنيا لإجتماعات المجلس القومي الكلداني الذي إنعقد في عنكاوة قبل شهر تقريباً وفي فترة وصولهما معا لحضور السينودس المقدس للكنيسة الكلدانية ,,ولم يبقى أحد من الكتاب الآثوريين والمتأثورين إلا وأعترض ومانع وتسائل كلهم لماذا مطارنة الداخل لايحضرون هذه المؤتمرات ولماذا مطارنة الخارج يحضرونها؟؟!! وتوالت التعليقات والتحليلات من جهابذة آخر الزمان كلُ يبز صاحبه في صراخه وإستهجانه ولم يسمحوا لفسحة من العقل والمنطق ان تنير البصائر المظلمة, وبرأي المتواضع فإن الأحبار الأجلاء مطارنةالداخل لايحضرون هكذا إجتماعات لأحزاب شعبنا بسبب وضعهم مسافة واحدة من كافة الآحزاب والتنظيمات في الداخل حتى لايفسر موقفهم على أنه إنحياز لتنظيم دون آخر وهذا منطق سليم يشكرون عليه,,أما مطارنة الخارج القادمين من أميركا فإنهم حضروا ذلك المؤتمر لإبداء تعاطفهم ودعمهم المعنوي للمؤتمرين ومن خلالهم لكافة تنظيماتنا الكلدانية وهذا حق مشروع في مؤازرة شعبهم ,,ولم يهدأ هذا السجال حتى ظهر تسجيل للمطران مار سرهد جمو قبل رسامته الإسقفية وهويتحدث فى مناسبة إجتماعية عن الوحدة بين الكلدان والآثوريين موضحاً عدم وجود فرق بين الكاهن الكلداني والكاهن الآثوري ولابين الكلدانيين والآثوريين ,,ثم ظهر شريط آخر حديث للإسقف سرهد يوضح فيه نقاط الخصوصية لكل مكون (الكلداني والسرياني والآشوري) ,وهبت الهجمة الشرسة من الكتاب الأشاوس إياهم وهم ينادون ياناس!!وياعالم!! هل رأيتم وهل سمعتم تناقض أقوال مطران كاليفورنيا وكيف تحدث عن الوحدة سابقاً وألآن يتحدث عن الإختلاف؟!!, وخاصة أخونا الكاتب الزوعاوي الذي بدء بمعلقته الموسومة (نرفض أقوالهم وننبذ أفعالهم ففيها شرالبلية!!) ألهؤلاء الأساقفة يوجه هذا التطاول وإذا كنت ترفض أقوالهم وتنبذ أفعالهم فما مبرر بقائك على دين المسيحية؟؟!!.. وقلت سابقاً إن الأخوان لايدعوا مجالاً للحكمة والعقل أن يتدخل لانهم لايرون أبعد من إنوفهم وسأثبت للزوعاوي ومن لف على منواله كالقس الآثوري عمانوئيل يوسف الذى طلب مناظرة المطران سرهد!! وهذا حقه ولكن لم يسأل كلاهما نفسيهما لماذا أحتضنت الكنيسة الكلدانية ممثلة بكنيسة كاليفورنيا الحبر الجليل مارباوي سوروإسقف الكنيسة الآثورية في غرب أميركا هووستة من القساوسة ومؤمنيهم من الإخوة الآثوريين والبالغ عددهم 3000نفس مسيحية عند عودتهم الى الكنيسة الكاثوليكيةالأم!!!.وهل يعرف حضرات الإخوة المعترضون ماذا كان موقف الكنيسة الكلدانية التي تُشحذ السيوف لطعنها كلما كان ذلك ممكناً؟؟!!,, لقد إحترمت الكنيسة الكلدانية فى كاليفورنيا خصوصية الإخوة الآثوريين وصقوسهم الكنسية وأقرت تسمية جديدة لها دلالاتها المستقبلية وأضحت  كنيسة مار بطرس للكلدان والآثوريين الكاثوليك وهذه التسمية شملت كل الكنائس الكلدانية والآثورية التي لها رعية مشتركة بين الكلدان والآثوريين في غرب أميركا!!, والآن ألم تكن طروحات الأسقف سرهد مطابقة مع الواقع ونفذت بالتفاصيل؟؟!! لمذا الخوف من التعددية؟؟!!. أنظر مثالاً حيا وهي بريطانيا العظمى اليست متكونة من عدة قوميات ( إنكلترا وويلز وأسكتلندا وإيرلندا الشمالية) اليس الكل يتحدثون الإنكليزية وألم يكن الكل كاثوليك ألى أن إنفصلت عن الكنيسة الأم لاسباب يعرفها الجميع ,ألا توجد إختلافات في العادات والأزياء وحتى في اللهجات ولكنهم شعب واحد والتنوع غنى وتقدم ,, أذن لماذا يراد لنا أن يمحى إسمنا وتأريخنا المجيد وأن يلصق بنا أسم آخرلاعلاقة لنا به مطلقاً؟؟!!.. ايها الإخوان المحتجون انتم مغرمون بآثوريتكم أو بآشوريتكم  لافرق وهو حقكم بالمطلق عليه لاتتدخلوا بما ليس لكم!!, ونحن أدرى بشؤوننا فرتبوا بيتكم أولاً ودعوا الآخرين يبنون بيتهم وإن اصريتم على إلصاق أسمكم بنا فسنعرض لكم   ولأبناء شعبنا المسيحي مفاجئة من العيار الثقيل ومن طرف محايد ليست له علاقة إلا بالتأريخ!!  ,, والآن هل هناك حاجة لتذكيركم بالحكمة القائلة(من كان بيته من زجاج فلا ,,,وانتم إكملوا الجملة)
مع السلامة                                      
       مؤيد هيلو    
23/6/2009      
 ملاحظة مهمة .. يرجى الإطلاع على الروابط الثلاثة التالية لتتعرفوا على المطران سرهد جمو في الرابطين رقم 1 ورقم2 وعلى خطبة الكراهية التي يلقيها المطران ألآثوري زيا ميلس في الرابط رقم3


109
رد على مقالة حميد الشاكر(مالذي يخشاه البطريرك نصرالله اللبناني من شعبه)!!
في البدء أرجو أن أوضح للسيد الشاكري أن البطريرك مار نصرالله بطرس صفير لايخشى من شعبه ,بل إن شعبه هو سياجه ومصدر قوته ولكن غبطة البطريرك يخشى على شعبه!! من غدر إخوته,,وهنا لاأدري لما يقحم السيد الشاكري نفسه فيما لايعنيه !!! ويلعب في غير ملعبه !!!,,وحقا يأخذني العجب وأتسائل لماذا يستهدف رجال الدين المسيحي وعلى رأسهم غبطة البطريرك عمانوئيل دلي العراقي الابي الصميم الذي عند سؤاله عن حال المسيحين في العراق أجاب (لاتسألوني عن حال المسيحيين بل إسألوني عن حال العراقيين) وهذه هي الوطنية الحقة والصادقة رغم إن نصل السيف مغروس في خاصرة المسيحيين يقطر دماً ولامن مغيث ولا من مجيب!!!,,أ لمثل هذه الشخصية يوجه اليها سهام النقد والتحريض؟؟!! ,,,وبعد ان نفث أخونا الشاكر مابجعبته إستدار الى رمز آخر من رموز المسيحية في الشرق المغتصب عربيا وإسلاميا ألا وهو البطريرك الماروني نصرالله صفير!!! رأس الكنيسة المارونية منتقدا غبطته من خشيته على شعبه من وصول الاصوليين المرتبطين إقليميا بدول الجوار(سوريا وإيران) وهؤلاء يصرحون علنا بالجمهورية الثالثة ونقل لبنان الاخضر الى الجنة الدموية المجهولة؟؟!!,, أليس من حق غبطته ان يحذر أبناء رعيته وهو الراعي الصالح لأكثر من مليون مسيحي ماروني ؟؟!!,, وإذا كنت تستكثر عليه تدخله في الشأن السياسي كما تزعم !!!, فالاولى بك!! أن توجه إنتقادك ودهشتك الى المعممين من رجال دينكم ليكفوا عن التدخل في الشأن السياسي !!! وليرحموا العباد من الاقتتال بين الأخوة الأعداء في العراق وفي لبنان بين السنة والشيعة !! وكما حدث في السابع من أيار  2008!!في بيروت!!,, وتتسائل ببرائة الأطفال عن سبب خشية الرجل العجوزعلى شعبه؟!!!,,وفي مكان آخر تكيل المديح ليهوذا الاسخريوطي الجنرال(عون)!! وتصفه بالعقلانية والمنطقية وهل لاتدري أن الذي كان مع الأكثرية ومع قوميته ومذهبه وباعها بثلاثين من الفضة والدولارات النظيفةجدا جدا!!! يعيد حساباته ولات ساعة مندمٍ !!!,, ولنناقش السيد الشاكري بموضوعية وصدق هل البيت الشيعي يعيش بسلام ووئام وأمان في العراق ولبنان ؟؟!! ولاتوجد مشاكل بين رجال الدين الذين بزوا السياسيين المخضرمين فهم علماء أعلام في الدين والدنيا وكلامهم أوامر مطاعة لأتباعهم وفتاواهم تحلل وتحرم رغم تناقضها بعضها مع البعض!!!,,أنظر الى حال العراق!!!لقد قتل وإستشهد من العراقيين عشرات الألوف على يد أبناء جلدتهم !!!,,وإذا كان أخواننا المسلمون يقتل بعضهم بعضا فكيف بالله عليك يرأفون بحال المسيحيين؟؟!! ولايزال النزيف مستمراً ولا يرى في المدى المنظور متى يتوقف هذا النزف؟!!! ,,وتتسائل لماذا يقلق الرجل العجوز على شعبه؟!!! ,قد يكون الرجل(غبطة البطريرك صفير) عجوزاً ولكن لديه روح الشباب وعزم الرجال!! فديوانه في السدة البطريركية في بكركي عامرة يومياً بعشرات الزائرين اللذين ينهلون من حكمته وصواب آرائه التي أغاضت العدى وأسعدت الاصلاء!!, وكان لندائه الجسور في الوقت بدل الضائع أن حث بني قومه أن يلتفوا حول وطنهم وشعبهم ليصوتوا للبنان السيد المستقل ,وهكذا كان وربح الوطنيون أي ربح!!! وخسر المتشنجون أية خسارة!!!,, وأجزم ان السيد الشاكري كان يعول على فوز الفوضى!!!,, ألم يكن آولئك يجثمون على صدر بيروت لاكثر من عام؟؟ !!حيث قطعوا أرزاق مواطنيهم وشلوا العاصمة بيروت لؤلؤة الشرق!!! ,وتتسائل وبحسن نية جداً جداً!! لماذا يقلق هذا الرجل المسكين!! على شعبه؟؟!! ,, وللعلم فإن غبطته ليس مسكيناً بل المساكين هم أصحاب الخطابات النارية المرتبطين بولائهم خارج الحدود والذين لايظيرهم ماحدث لهم بسبب عنترياتهم الفارغة !! ,وإن غبطته مسؤول عن رعيته أمام الله وأمام الشعب!!! ,, أتمنى صادقاً أن يضع السيد الشاكري نفسه ويشعر بشعور أخوانه المسيحيين العراقيين أولاًً وهم يلاقون الآهوال فيذبح رجال دينهم ويقتل ويسبى ويضطهد ويهجر أبناء رعيتهم وهم ساكتون لظلم ذوي القربى !!! وهم أبناء الوطن الأصلاء ومن يضطهدهم قدم من خارج وطنهم أية عدالة هذه ياسيد شاكري ؟؟!! ,,أنتم تكيلون بعدة مكاييل!! فإتقوا الله إن كنتم مؤمنون!!!,,وهل يريد السيد الشاكري أن يلقى مسيحيي لبنان نفس مصير مسيحي العراق؟؟!!,, اليس هذا ماتسعى اليه أخي الشاكري؟!!..
ختاماً أرجوأن اوضح نقطتين ألأولى إننا لم نتصدى للسيد الشاكري في مقاله السابق لكونه أول مقال له في إعطاء مواعظه ونصائحه للغير ومجاناً ونحن لاتنقصنا الحجة ولاالمنطق!! لقول مانريده وللرد عليه,,والثانية أقول لاحدهم إن أقلامنا ليست مسمومة!! كما تظن!! ولكنه الحلم ياحضرة!!!  ,,, وأذكر السيدالشاكري بوجود بطريرك آخر في المنطقة العربية في مصر المحروسة!! هوالبابا شنودة بطريرك الأسكندرية والكرازة المرقسية لعلك تتحفنا بمقال آخرعن قلقه على ِشعبه!!!..وفي النهاية أقول لكم ((أن من كان بيته من زجاج فلايرمي على الناس الحجارة))!!!!
مع السلامة                                 
  مؤيد هيلو
 
8/6/2009     


110
نعم لتحقيق دولي عادل.....وحساب صارم للمجرمين

يبدو أن زخم الحديث عن قضية تهجير أبناء شعبنا من الموصل قد بدأت بالخفوت وسينتهي الأمر إلى الاعتراف بالواقع المرير الذي يعيشه أبناء شعبنا المسيحي المهجٌر.. ولم نعد نسمع إلا تصاريح مقتضبة ومتفرقة من بعض المسؤولين عن إلقائهم القبض على بضعة عناصر متهمة لا تتعدى أصابع اليد الواحدة !!,و كذلك تم معرفة الجهة التي تقف وراء تهجير شعبنا !! كما صرح بذلك السيدين وزير الدفاع ورئيس الوزراء وكأنما عملية تهجير أكثر من 2000عائلة يقدر أن يقوم بها أربعة أشخاص فقط!! أليس هذا ضحكاً على الذقون ؟؟!! إننا نسمع جعجعة وحسب ,,إن التصريحات اليتيمة لاتسمن من جوع , وإن مصير 2351 عائلة ليس مزاحاً …ويبدو للجميع إن الحكومة المركزية ضعيفة جداً و لو كانت قوية كما تدعى لأعلنت عن أسماء المتهمين والجهة التي تقف وراء التهجير و لطلبت من المهجرين قسراً العودة إلى ديارهم بعد أن تكون قد وفرت لهم سبل الحماية والأطمئنان ..!!  ولأن هذا لم يحدث .. فالحكومة في بغداد إما هي غير صادقة لا تعرف الجهة التي تقف وراء هذا العنف الدموي أو هي تعرف تلك الجهة لكنها تتحسب من ردة فعلها لحسابات خاصة ولتوازنات ما قبل الانتخابات المحلية ....إن الشتاء القارص يدق على الأبواب ومناخ بلدنا بارد جداً وقد تتساقط الثلوج في هذا الفصل... إن الواجب الإنساني و الحضاري و الأدبي و الديني يحتم على الحكومة أن يكون على رأس أولوياتها إعادة المهجرين إلى بيوتهم وأعمالهم ومدارسهم بأمان تام وتعويض المتضررين على ما فقدوه و ما سرق و ما نهب منهم بأسرع وقت ممكن ومن هنا نطالب وبشدة إجراء تحقيق دولي عادل وشفاف فوراً وأن تسمى الأشياء بأسمائها وأن تعلن هوية  القتلة والمجرمين ومن تعاون معهم ومن ساندهم كائناً من كان سواء في الحكومة المحلية في الموصل أو من الأحزاب والجماعات الإرهابية المسلحة التي تعيث فى الأرض فساداً بسبب ضعف الدولة عموماً ,, وعلى نتائج التحقيق يساق المجرمون الملطخة أياديهم القذرة بدماء شعبنا المسيحي المسالم إلى العدالة لينالوا جزائهم العادل جراء ما اقترفوه.... لقد سبق وقلنا في مقال سابق إن إلغاء الفقرة 50 من قانون تمثيل الأقليات في مجالس المحافظات كان الضوء الأخضر لعملية اقتلاع وترهيب أبناء شعبنا من مدينة الموصل ..وربما إذا تم التقاعس عن هذا الأمر الخطير سيتبعه حتما لا سمح الله تهجير أبناء شعبنا من أماكن أخرى أو اعتداء على قرانا و قصباتنا المسيحية التي يحتمي فيها المهجرون !!... نكرر وبإصرار المطالبة بتحقيق دولي فوري وشامل وإذا تبين من التحقيق تورط أيادي من الحكومة المحلية أو من الجيش أو الشرطة فإن المحكمة الدولية بإنتضارهم  !!.. وسيكون ذلك تحت بند التطهير العرقي و الديني ,  وليس المثال اليوغسلافي بعيداً !! ( أبعد الله وطننا عن مثاله ) ..فمن مفارقات القدر أن الجالية المسلمة هنالك في (يوغسلافية السابقة ) أعلنت المقاومة والتمرد على الحكومة المركزية و ( نحن هنا لم نفعل أي شيء ) وردت الحكومة على التمرد بقوة مما إستدعي تدخل الغرب ( الكافر !!) بقيادة أميركا بكل ثقلها وجبروتها وتم تقسيم يوغسلافية إلى أكثر من 5 جمهوريات إحداها للمسلمين في البوسنة والهرسك ونسبتهم 20%من السكان في تلك الجمهورية الصغيرة !!!.. بلدنا حالياً محتل من قبل أميركا وهى المسؤولة عن حماية أمن المدنيين والحفاظ على سلامتهم وهذا لم نشاهده ولم نسمع به ... إذاً لماذا السكوت على ظلم أهلنا بهذا الصمت الرهيب !!! ماعدا تصريح خجول لأحد موظفي السفارة الأمريكية في بغداد (أنه يدين عمليات تهجير المدنيين من  الموصل !! ) حتى أنه لم يسمى من هم أولئك المهجرون و ما هو دينهم !!..إننا نتساءل لماذا الكيل بمكيالين ولمصلحة من يهجر أبناء شعبنا.... في الختام لا يسعني إلا أن اشكر الأقلام الشريفة المسلمة من الأخوة العرب والكرد التي أفاضت في وصف مناقب وأخلاق وأمانة وإخلاص شعبنا المسيحي وسجاياه الحميدة ودفاعه عن الوطن الغالي في كل الظروف لقد كان ذلك خير معزي في هذه المحنة ..و نؤكد على العيش المشترك بسلام مع كل مكونات شعبنا العراقي من أقصاه إلى أقصاه ,,, الرحمة والمجد للشهداء من أبناء شعبنا الذين سقطوا في خضم الأحداث ..وسيلاحق الخزي والعار أولئك المتجبرين الذين استقووا على الناس المسالمين .....   
مؤيد هيلو    سان دييغو

111

رد على مقالة بابا الفاتيكان وحق الوصايا للسيد ياقو بلو   


     
 فى الوقت الذى لم يمضى على إستشهاد مثلث الرحمة المطران بولس فرج رحو أربعون يوما ولم يجف بعد دم الشهيد القس يوسف عادل عبودى ( السريانى ) ,, هذه الاحزان التى وحدت وجمعت شعبنا المسيحى بكل الوانه ,, نرى عودة بعض الاخوة من الكتاب ( مدعى الاشورية ) بمقالات وتحليلات بدلا ان توحد وتجمع تساهم فى تعميق الانشقاق وتدفع الى التراصف البغيض بين مختلف قوميات شعبنا وقد أجمع كافة الكتاب بموافقة غير معلنة على التسمية الموحدة لشعبنا (الكلدانى السريانى الاشورى ) بعد مؤتمر عنكاوة العتيد .... وبين الحين والاخر وبمناسبة وبدونها يظهر مقالا طويلا عريضا عن الكلدانية واساسها ووجودها وكأنها تؤرق البعض فى منامهم ,,وهذا كله مفهوم فالحرية للجميع وهنيئا للسيد الكاتب حبه وتعصبه لقوميته الاشورية ولكن ان يهاجم ويلغى الكلدانية فهذا يستوجب الرد وهو حقنا بالمطلق .. وقد زاد الطين بلة بتهجمه على البابوات والبطاركة والمطارنة وباقى الشعب الكلدانى ولم يسلم القديس بطرس نائب المسيح على الارض ورئيس وهامة الرسل من إنتقاده وكأنه هوالاخر ( كلدانى )...ويتجول بنا السيد الكاتب من عهد الامبراطور قسطنطين الى مجمع نيقية الذى اعتبره بحق اول مؤتمر مسكوني اى بإعتراف ضمنى أن (( الكنائس كلها كانت كاثوليكية منذ البدء )),, وكان المؤتمر لمناقشة الهرطقة الاريوسية التى كانت تقول ببشرية المسيح له المجد والتى شاعت فى ذلك الزمان بين أبناء الشام والعراق والجزيرة العربية ويستطرد السيد الكاتب شارحاالاتفاق على عقيدة التثليث (( التثليث لايعنى ثلاثة آلهة بل الله وكلمته وروحه )) وهذا هو الحق والصواب .. ويواصل .. ولم يكن هنالك موقع للبابا أى كرأس للكنيسة فى العالم لان الكنيسة كانت تدار فى حينها من قبل أربعة بطاركة بحسب الموقع الجغرافى وإنتشار المسيحية .. ثم يقول السيد الكاتب  ..و فى مجمع الخلقدونية تم (( إختراع !! )) لقب خاص لرئيس أساقفة روما وهو البابا وصارت تخضع له كل الكنائس التى وافقت على طروحات (( لاون )) رئيس أساقفة روما آنذاك   إذن هل يراد منا أن نلغى كرسى البابوية وأن نعود القهقرى الى أكثر من 1600 سنة الى الوراء ؟؟!! ونريد أن نعرف من هم الذين كرسوا مبدأ روما الدخيل ؟! ولماذا لم يذكر مارنسطورس الذى إنشق عن الكنيسة الجامعة الكاثوليكية الى الكنيسة النسطورية المسماة بإسمه والتى كانت قائمة الى السبعينات من القرن الماضى وتحولت لاحقا الى الكنيسة الاشورية ؟! ... وللحق يقال إننا أنصفنا ( وبتواضع شديد ) فى كتاباتنا السابقة مار نسطورسس فى سياسة إنفصاله عن الكنيسة الام فالبطريرك نسطورس كان فى وضع لايحسد عليه فهو من جهة على رأس كنيسة مرتبطة بروما وبالرومان ومن جهة أخرى كنيسته المحلية وشعبه والاكليروس تحت نير وحكم الفرس , اىبين عدوين لدودين وبين قطبين جبارين فى ذلك الزمان , لذا رأى بتقديره النأى عن الامبراطورية الرومانية وعن كنيستها بالذات حماية لشعبه من ظلم وجور الحكم الفارسى و إنقاذا لشعبه بعد أن كان الفرس يعتبروا كافة مسيحى الشرق آنذاك طابورا خامسا للرومان ............ويتناول السيد الكاتب فى إنتقاده ماربطرس لان ماربولس وبخه ,, وماذا فى ذلك ؟! ألم يقل الرب المسيح لمار بطرس أنت الصخرة وعلى هذه الصخرة أبنى بيعتى وقوات الجحيم لن تقوى عليها .. وهل يعيب القديس بطرس أن يكون متزوجا ؟! .. ثم يقول السيد الكاتب أنه تبعا لذلك أى لوجودالبابوات تمت عسكرة الكنيسة وأصبحت فى خدمة الامبراطورية الرومانية لتوسيع حدودها... ونعلم جيدا أن الامبراطورية الرومانية كانت تخضع كل اوروبا وآسيا الصغرى , وشرقا سيطرت على الشام والاردن وفلسطين وعلى مصر والشمال الافريقى كله وآثارها شاهدة على ذلك وكانت العسكرية الرومانية فى أوج قوتها قبل إعتناقها المسيحية ,, ولكن بعد أن تشبعت بالديانة المسيحية الحقة أخذ نجمها العسكرى بالخبو والافول بفعل التعاليم السمحة التى جائت بها الديانة الجديدة وأخذت بالانهيار فى الشرق العربى وشمال أفريقيا أمام الغزاة العرب القادمين من الجزيرة العربية ...ونحن         نقول للسيد الكاتب ,,إذا كان الاباطرة الرومان يقومون بالحملات العسكرية على الهراطقة بمباركة بابوات روما , فلماذا لم يتجهوا الى الشرق للقضاء على المذهب النسطوري مثلا ؟!  ثم يعترض السيد الكاتب على أن منصب الباباهو إحتكارللايطاليين رغم أن اميركا الاتينية هى العمود الفقرى للكاثوليكية ولم نجد لغاية تاريخه بابا من تلك القارة ونعرف جميعا ان قارة أميركا الاتينة حديثة العهد نسبيا ونشير أن الباباالسابق الراحل يوحنا بولص الثانى كان بولنديا من إحدى الدول الشيوعية والباباالحالى من ألمانيا ,, علما أن البابا ينتخب من قبل مجمع الكرادلة وهم من مختلف قارات العالم ويتنافس على الكرسى البابوى عدة مرشحين يختارمن بينهم الحائز على أعلى الاصوات وكان بين المرشحين بعد وفاة البابا الراحل عدة مرشحين من أوروبا والامريكيتين وفاز فيها البابا الحالى بندكتس السادس عشر ,, وللمعلومات فإن لقب مطران أو أسقف روما هولغاية الان اللقب الرسمى لباباالكنيسة الكاثوليكية ........,وللمعلومات أيضا أن لقب وصفة الكردينال هى العضوية فى مجمع الكرادلة التى تحتوى على مختلف المناصب الكنسية والمجمع هو مجلس إستشارى للحبر الاعظم ,,, وإن لقب البطريرك وصفته ومسؤوليته هى اعلى وأسمى من المرتبة الكاردينالية ,,,,,, وهذا معلوم للقاصى والدانى ,,,, ويستطرد السيد الكاتب بشأ ن تحريض الكنيسة الغربية للمسيحيين فى الشرق وخاصة فى العراق لاتباع المذهب الكاثوليكى ويتناسى أن كل المسيحيين قبل الانشقاق كانوا على المذهب الكاثوليكى  ونلاحظ ذلك فى ألقاب كافة بطاركة الارثذوكس والسريان والارمن تسبقها كلمة الكاثوليكوس ........وكما أخترع لقب البابا كذلك أخترع لقب ((الكلدان )) لاأدرى لما هذه الحساسية من الكلدان ؟! فالكلدان موجودون منذ بدء الزمان وهم أصل مهم من أصول البشرية ويكفينا فخرا أن ابونا إبراهيم خرج من أور الكلدانية ومن سلالته الكلدانية كان كل أنبياء العهد القديم ويزيدنا فخرا وعزا أن السيد المسيح بولادته من العذراء مريم حفيدة داؤود الملك يكون أصله البشرى كلدانيا ,,, فالكلدانية لم تكن طارئة أبدا أبدا..!!!  اما عن كنيسة المشرق بإعطائها شهداء اكثر من كنيسة روما فهذا لاجدال عليه بسبب أن مسيحيي المشرق ذبحوا على يد الفرس المجوس و اضطهدوا فى عهد العرب المسلمين وقتلوا فى عهد العثمانيين وبيد إخوتنا الاكراد أحياننا ,, والان فى مطلع القرن الحادى والعشرين عصر النور والعلم يلاحق ويقتل المسيحيون بأيدى المسلمون المتعصبون وما أشبه اليوم بالبارحة,,  ويقول السيد الكاتب (قبل أن أختم سطورى أدرج بعض الحالات التى تدخل فيها بابا روما فى الكنيسة الكلدانية ويأتى بمثال عن تدخل البابا فى إنتخاب البطريرك الحالى مار عمانوئيل دلى والمطران سرهد جمو ويقول إن إنتخابهما تم بطلب وضغط من قداسة البابا الراحل ,, وأود أن اوضح أن مجلس ( السينودس )للمطارنة الكلدان يجتمع لانتخاب البطريرك الجديد بعد شغور المنصب ولكن إن تعذر ذلك بعد عدة جلسات يجتمع السينودس فى روماوهناك يجرى الانتخاب ,, ومار عمانوئيل دلى كان قد تقاعد بسبب السن القانونية  (75 )سنة وقد إستدعى من قبل زملائه وأخوانه المطارنة لعدم تمكن أى ن المرشحين بالفوز بعدد الاصوات المؤهلة لاستلام السدة البطريركية ولم نسمع من أى شخص أو مسؤول فىالكنيسة مايخالف هذا .....أما أن يسمع الكاتب أو قيل له فنرجوا منه التلطف بإخبارنا وإعلامنا بالوثائق والاسماء الصحيحة عن مصادر أخباره بتلك المعلومات .... ... وعن المطران سرهد يوسب جمو وكيفية رسامته الاسقفية يقول السيد الكاتب أيضا (( وقيل له )) أن المرحوم البطريرك روفائيل الاول بيداويد (( أصر )) على عدم ترقية الدكتور سرهد جم الى الرتبة الاسقفية ألا بعد أن أجبرته روما على ذلك ,, و ((قيل أيضا )) أن المرحوم البطريرك وبعد نهاية الرسامة وهب بركته الى الاسقف الجديد مقرونة بلفظ ((يقول الكاتب (اتعفف ) عن ذكره )) !!!! وأناأقول للاخوة القراء الكرام كيف يعطى البطريريك روفائيل بركته الكنسية الى الاسقف الجديد وهي بركة سماوية كهنوتية ويقرن بها لفظة يتعفف الكاتب عن ذكرها وأحدأهم ألقاب سيدنا البطريرك هو ((( الكلى الطوبى )))!!!!... وكيف يقول البطريرك ذلك أمام الله وفى الكنيسة بيت الله ... أيعقل هذا ؟!!!  إنكم ياسادة لاتخاطبون عقولا صغيرة أو افرادا لاتعرف الحقائق فالكنيسة توصينا بالتواضع والسلام والحب مع النفس ومع القريب ولاتحرضنا أبدا بالكلام الغير المتعفف حاشاها مطلقا .... ولكن إذا عرف السبب بطل العجب والمعنى فى قلب الشاعر ,,, ونحن نرى إزدهار الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية ونموها المضطرد وآخرها إنضمام أحد خيرة أساقفة الكنيسة الاشورية الى كنيستنا ومعه خمسة قساوسة ورعيتهم البالغة   ثلاثة آلاف مؤمن في غرب أميركا والبشرى قريبة والسيد الكاتب أجزم بمعرفته لهذا الامر جيدا ,,,,,,,,,,,  وختاما نرجو أن نذكر  (( أن من كان بيته من زجاج فلا يرمى حجرا ))
                                                                  مؤيد هيلو  سان دييغو

112
المطران ميلس زيا ........ام الشيخ القرظاوى

فى محاولاتى اليومية تصفح مواقع الانترنيت استرعى انتباهى مقال للسيد سامى بلو بعنوان ( هل سيدفع مارباوى سورو حياته شهيدا ) وكان المقال يتكلم عن احد رجال الدين من الكنيسة النسطورية الاثورية وهو المطران ميليس زيا يحرض مستمعيه من الاخوة الاثوريين فى خطبة ( رائعة ) على الهواء وفى اجتماع عام , تحريضا لم نسمع بمثله من قبل من كل رجال الدين المسيحيين قاطبة وخاصة فى كنيسة المشرق , لقد طلب وأمر الحضور ان يمتنعوا عن التعامل والشراء ومراجعة الاطباء واصحاب البزنس وغيرهم ومقاطعة  كل الاحزاب والنوادى التى ساعدت وآزرت ذلك الشخص (المطران مارباوى سورو ) وواصل الفتوى وشمل بها كل الفنانين والمطربين الذين اقاموا الحفلات لدعم مارباوى بمقاطعتهم ونبذهم ... ومع اعتراف (المطران ميليس ) ان الكثيرين سينتقدوه على فتواه هذه ولكن قالها بكل تأكيد أنه لايهتم وقال بالانكليزية (اى دونت كير) الى هنا انتهى حديث الطران الجليل ... ثم اعقبه تعليق وتحريض وفرمان من شخص آخر يدعى سركون داديشووعلى الفضائيه الاثوريه الذى اكد الفتوى مخاطبا المشاهدين قائلا استمعتم الى حديث سيادة المطران مار ميليس بأن تقاطعوا كل اولئك الذين ساندو الاسقف باوى من (أعداء امتنا من الداخل والخارج ) قاطعوا اعمالهم ولاتتصلو بهم بأى شكل ونحن لانقول لكم التقطوا الاسلحة والسكاكين الان رغم ان بعضهم يستحق التعامل معه بذلك ولكن الوقت لم يحن بعد ..!! . انتهى الاقتباس ( اليس هذا تحريضا على الاعتداء والقتل ) ... والان سيداتى وسادتى مارأيكم  ؟ هل سمعتم فى كل تاريخنا الكنسى منذ الفى عام فتاوى وفرمانات من رجال دين مسيحيين واساقفة تحديدا..؟؟ . قد يصل المطران ميليس فى يوم ما الى السدة البطريركية لاخواننا الاثوريين فانظروكيف سيقود خرافه بهذه الصورة المظلمة ... ان فى الافق غيوم ملبدة وريح عاصفة تنذر بشر كبير .. نحن خارج سياق العلاقةاو الخلافات العقائدية او المادية بين بعض اساقفة الكنيسة الاثورية ولكن نعتقد بل نجزم ان خلافا حادا يتفاعل بين جدران قادة الكنيسة المذكورة ومهما كان الخلاف ومهما كانت النتئج سواء فى صالح الاسقف باوى اوضده كان الاولى بالمطران ميليس زيا وهواحد الاساقفة ان يضع تعاليم السيد المسيح السامية نصب عينيه فى المسامحة والغفران ( سبع مرات سبعين مرة ) لا ان يحرض اتباعه ومناصريه ومشاهدى الفضائية على فعل لايرضى عنه اى مسيحى مهما كان تفكيره .. لقد صدمنا بقوة من هذه الاقوال ولا ادرى هل المطران ميليس يعتقد ان لااحد يسمع اويرى ..؟؟ وان كان يعتقد ذلك فهو على خطأ كبير حاشا درجته ( الاسقفيه ) وان كان يعرف فتلك هى الطامة الكبرى .. ان مادفعنى لكتابة هذه الاسطر هو الكم الكبير من السخط والاستهجان من قبل الكثير من أبناء شعبنا الكلدانى السريانى الاشورى فى المهجر لماشاهدوه على القناة الاثورية غير مصدقين اعينهم وآذانهم الانفعال غير المبرر والتحريض الصريح الذى يعاقب عليه القانون وترفضه المسيحية الحقة , انه خطاب ( ارهابى ) بامتياز لم تتعود عليه الاذن المسيحية ابدا ...!! , لقد قال بعضهم لم يعد فرق فكأننا نسمع خطبة (عصماء ) جهادية للشيخ القرظاوى ... وعليكم التأمل ....  نرجوونطلب من السيد المسيح رب المجد ان ينير عقول البعض من المتشحين بالسواد وبالاشرطة الحمراء القانية والصليب المقدس على صدورهم ,,, اليس اللسان ينطق بما يضمره القلب ....؟؟   

انتم ملح العالم فاذا فسد الملح

مؤيد هيلو

سان دييغو امريكا

ملاحظة للاستماع الى ماذكر اعلاه يرجى الضغط على الرابط ادناه. و في حال عدم ظهوره, يرجى نسخ الرابط و الصاقه في حقل الـaddress bar  في برنامج الـ internet explorer ..   

http://au.youtube.com/watch?v=VrqRSfHn1tA

 

113
                                                                           
          هيئة علماء المسلمين .........والوقف السني وصحوة المنطق


منذ السقوط في 9نيسان 2003 وقبله برز الشد العصبى والنفسىوالطائفى يأخذ بتلابيب مكونى الشعب العراقى الرئيس ( العرب السنة والشيعة) ورغم الخطاب الاسلامى الموحد فى تشدده لكليهما في الدفاع عن الدين وتطبيق الشريعة الاسلامية ( السمحاء) ...! وهى (هدف لكل الاحزاب الاسلامية على الساحة العراقية دون استثناء )  , وعليه فقد ظهر اصطفاف وتكتل طائفى عند العرب السنة كرد فعل على انهيار النظام المحسوب عليهم وردة الفعل هذه قد تكون منطقية فى حالة الدفاع عن النفس ضد ما اعتقدوه تهميشا اوضد خسارة المكتسبات المتراكمة منذ بداية الحكم الوطنى فى عشرينات القرن الماضى وهنا انبثقت هيئة علماء المسلمين عقب سقوط النظام مباشرةلتكون غطاءا شرعيا ومعنويا لتنظيمات متطرفة ( اوجدها النظام ) مع تنظيم القاعدة الارهابى سىء الصيت ,, واستغل الارهابين الفتاوى والتحريض على القتل والعنف فى ايغال اياديهم الاثمة فى دماء العراقيين الزكية فكانت المجازر الرهيبة بحق الابرياء وقطع الرؤوس وتفجير السيارات وهتك الاعراض والنهب والسلب , وتصاعد ذلك بتفجير الكنائس المسيحية فى بغداد والموصل واستهداف دور العبادة الاخرى كتفجير ونسف مرقد الامامين العسكريين فى سامراء لمرتين متتاليتين والاعتداء على الحسينيات والجوامع واضطهاد كل من ليس مسلما عربيا سنيا , وانتقل الارهاب الاعمى ليطال البنى التحتية كمحطات الطاقة الكهربائية وابراج نقلها ومحطات تصفية المياه وانابيب النفط والجسور و (جسر الصرافية خير مثال ) , اظافة الى استهداف الكفآت العلمية والشخصيات الوطنية وشيوخ العشائر وغير ذلك من العمليات الارهابية والهيئة تحلل تلك الاعمال الوحشية وتدخلها فى خانة مقاومة الاحتلال !!  , كل هذا ادى الى تعرية اعمال الهيئة من قبل عموم العراقيين , واذكر انى شاهدت لقاءا على قناة الجزيرة مع ابن الشيخ ضارى فى سنة 2003 وكان صريحا جدا فى اجاباته على الاسئلة الموجهة اليه بأن العنف سيكون عنوان وسمة المرحلة القادمة , وقد كان فعلا عنفا مهولآ تخطى كل القيم والاعراف وادى هذا العنف الى ردات فعل من الجانب الاخر وبسببه ازداد الفرز الطائفى وتعمق الشرخ واصبح القتل على الهوية واستشرت حالة التهجير مع مارافقها من مآسى ,,, وكان لابد لبعض العقلاء ان يبادر الى فحص الضمير وان يقف وقفة شجاعة ويضع الاصبع على الجرح وكانت وقفة الشيخ عبد الغفور السامرائى رئيس الوقف السنى ( رغم تأخرها ) وقفة جريئة مع النفس والضمير والوطن فى حل الهيئة والاعتذار من الشعب العراقى لما سببته من مآسى والام تجاوزت مدتها الاربعة سنوات ونيف وكانت السبب فى قتل وتهجير وتشريد نسبة مهمة من ابناء شعبنا الكلدانى السريانى الاشوري شعبنا المسالم المخلص لوطنه المحب لشعبه صاحب الارض والحضارة الاولى على اديم وادى الرافدين ....ونحن اذ نثمن هذه المبادرة الصادقة نرى فى المشهد العراقى انعطافا دراماتيكيا فى نقد الذات والاعتراف بالاخطاء وكان السيد مقتدى الصدر قد سبق السيد السامرائى في هذا المجال وانتقد بعض اعوانه فى جيش المهدي واوقف نشاطه ( الذى نرجو ان يكون نهائيا ) فى محاولة لاسترداد المصداقية وابعاد العناصر المسيئة ..... هل سنرى سقوط الاسلام السياسي فى العراق الجديد واختفاء العمائم من واجهة المسرح السياسى .... نتمنى ذلك من صميم القلب                                                                                                                                                                                                            ختاما اذا صدقت النيات والافعال على ارض الواقع فان مستقبلا طيبا ينتظر العراق والعراقيين .. رحمة الله على ارواح الشهداء قرابين الحرية ,, والمستقبل المشرق لعراقنا الغالى

مؤيد هيلو

سان دييغو

صفحات: [1]