عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


مواضيع - GBU

صفحات: [1]
1
صور من تصويري

2
يسر المرنم عيسى حنا ان يدعوكم لحفل افتتاح البومه الجديد (يسوع فيك ابتدى ) و
بمشاركه خادم الرب ( غسان بزى ) .
....وفريق وادى التسبيح
...... ويتضمن الالبوم تسعه ترانيم

للحجز والمعلومات الرجاء الاتصال
رقم الموبايل 0413415496 والهاتف 93057711
[/size]


امسيه افتتاح الالبوم الجديد (يسوع فيك ابتدى ) للمرنم عيسى حنا

Location: Darebin Arts And Entertainment Centre
Melbourne
Time: ‎6:30PM Saturday, June 4th



4
في ملبورن
( القس نزار شاهين مقدم برنامج النور للجميع الامم)
ندعوكم لحضور ندوات روحية مع القس نزار شاهين
مقدم برنامج النور للجميع الامم على قناة الحياة
  

الجمعة 18 /09/2009 الساعة 7 مساءً

في preston City Hall

284 Gower Street Preston


والسبت 19/09/2009


في
house of Prayer

Corner Reid & Brunswick St North Fitzroy

الاحد 20/09/2009   الساعة 7 مساءً

في preston City Hall

284 Gower Street Preston


الدعوة عامة للجميع


http://video.google.com.au/videosearch?hl=en&source=hp&q=%D9%86%D8%B2%D8%A7%D8%B1%20%D8%B4%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%86&um=1&ie=UTF-8&sa=N&tab=iv&start=0#
 

5
 في ملبورن
( القس نزار شاهين مقدم برنامج النور للجميع الامم)
ندعوكم لحضور ندوات روحية مع القس نزار شاهين
مقدم برنامج النور للجميع الامم على قناة الحياة
  

الجمعة 18 /09/2009 الساعة 7 مساءً

في preston City Hall

284 Gower Street Preston


والسبت 19/09/2009


في
house of Prayer

Corner Reid & Brunswick St North Fitzroy

الاحد 20/09/2009   الساعة 7 مساءً

في preston City Hall

284 Gower Street Preston


الدعوة عامة للجميع


http://video.google.com.au/videosearch?hl=en&source=hp&q=%D9%86%D8%B2%D8%A7%D8%B1%20%D8%B4%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%86&um=1&ie=UTF-8&sa=N&tab=iv&start=0#

6
كيف يسعد الرجل  المرأة‎ ‎
على الرجل أن يكون  ‎
‎1 صديق
‎‎2 رفيق
‎‎3   حبيب
‎‎4   أخ
‎‎5 أب
‎‎6   سيد
‎‎7 رئيس
‎‎8 كهربائي‎
‎9 نجار
‎‎10   سباك‎
‎11   ميكانيكي
‎‎12 مصمم ديكور‎
‎13  صاحب أسلوب  ‎
‎14 طبيب نفسي‎
‎15 مبيد حشرات  ‎
‎16 طبيب معالج
‎‎17 مستمع
‎‎18 مرتب
‎‎19 نظيف جدا
‎‎20 عاطفي
‎‎21 رياضي
‎‎22 دافئ
‎‎23 يقظ ومتنبه
‎‎24 أنيق
‎‎25 ذكي
‎‎26 مرح
‎‎27    مبدع
‎‎28 حساس
‎‎29 قوي
‎‎30 يتفهم
‎‎31 يتحمل
‎‎32 متعقل
‎‎33 طموح
‎‎34    قادر ومؤهل
‎‎35 شجاع
‎‎36   مصمم
‎‎37 صادق
‎‎38 يعتمد عليه
‎‎39   يمدحها  بانتظام
‎‎40   يحب التسوق
‎‎41 محترم
‎‎42 غني جدا
‎‎43 لا يرفع  ضغطها
‎‎44 لا ينظر لغيرها من  البنات    ‎  كيف تسعد المرأة  الرجل ‎ 
1 بس تتركه في‎ ‎  حاله‎

7
شوف الفن والتصوير

الكاميرة nikon  D2oo
المصور منير اوراها همه الشقلاوي
ملبورن استراليا


8
ميلاد مجيد ولحظة للتفاؤل

اذا كان لديك شيئ تأكله، ملابس تلبسها أو مكان تنام فيه. فأنت أغنى من 75% ممن في هذا العالم.


اذا كنت تملك نقودا في البنك أو حتى محفظتك. فأنت من ضمن أفضل 8% من اغنياء هذا العالم.


اذا صحيت هذا الصباح بصحة جيدة وبالقليل من الأوجاع. فأنت أفضل من ملايين البشر الذين قد لا تكتب لهم الحياة هذا الأسبوع.


أذا استطعت أن تذهب الى الصلاة بدون تعرضك لمضايقات أو سجن .فأنت أفضل من 3 بليون انسان في هذا العالم.


 

لا تحزن حين تصاب بمشكلة أو أساءة بل استثمرها لكي تعطيك ثمرا مقدسا تستطيع به أن تغفر وتحيا حياة القداسة.

ما هو الجيد ان عملت كثيرا لتحب من يحبك؟ فهو أصلا يحبك . أليس الأفضل أن تعمل أكثر لتحب من لا يحبك!

 

أفرحو وأعطوا السلام. فأصحاب القلوب القاسية والمتذمرون والجاحدون والمتهمون واليائسون وغير الراضين ليسوا مسيحيين بالتأكيد،لأنهم رفضوا أن تلمس النعمة حياتهم وأبقوا مكان للشيطان تاركين فرح ومحبة وسلام المسيح.

تعال واشهد سّر ولادة المسيح من البتول وكن من الفرحين وأعطي سلاما ومحبة لأنه هكذا اراد المخلص.

 

ولد المسيح فمجدوه

منقول

منير اوراها همه الشقلاوي

 وكل عام وأنتم بالف خير.



9
عبرة رائعة إقرأها من فضلك

"الوزراء الثلاثه". . .


A Beautiful & Wonderful Story

قصه جميله و رائعة
 
في يوم من الأيام إستدعى الملك وزرائه الثلاثة

وطلب من كل وزير أن يأخذ كيس ويذهب إلى بستان القصر ويملئ هذا الكيس له من مختلف طيبات الثمار والزروع
وطلب منهم أن لا يستعينوا بأحد في هذه المهمة وأن لا يسندوها إلى أحد آخر
إستغرب الوزراء من طلب الملك وأخذ كل واحد منهم كيسه وأنطلق إلى البستان

***
الوزير الأول حرص على أن يرضي الملك فجمع من كل الثمرات من أفضل وأجود المحصول وكان يتخير الطيب والجيد من الثمار حتى ملئ الكيس


أما الوزير الثاني فقد كان مقتنع بأن الملك لا يريد الثمار ولا يحتاجها لنفسه وأنه لن يتفحص الثمار فقام بجمع الثمار بكسل وإهمال فلم يتحرى الطيب من الفاسد حتى ملئ الكيس بالثمار كيف ما اتفق.

 

 أما الوزير الثالث فلم يعتقد أن الملك سوف يهتم بمحتوى الكيس اصلاً فملئ الكيس بالحشائش والأعشاب وأوراق الأشجار.

  وفي اليوم التالي أمر الملك أن يؤتى بالوزراء الثلاثة مع الأكياس التي جمعوها

 فلما اجتمع الوزراء بالملك أمر الملك الجنود بأن يأخذوا الوزراء الثلاثة ويسجنوهم كل واحد منهم على حدة مع الكيس الذي معه لمدة ثلاثة أشهرفي سجن بعيد لا يصل إليهم فيه أحد كان، وأن يمنع عنهم الأكل والشراب

فالوزير الأول بقي يأكل من طيبات الثمار التي جمعها حتى أنقضت الأشهر الثلاثة

 

 أما الوزير الثاني فقد عاش الشهور الثلاثة في ضيق وقلة حيلة معتمدا على ماصلح فقط من الثمار التي جمعها

وأما الوزير الثالث فقد مات جوعاً قبل أن ينقضي الشهر الأول

 


 ***


 وهكذا اسأل نفسك من أي نوع أنت؟


فأنت الآن في بستان الدنيا


 

ولك حرية أن تجمع من الأعمال الطيبة أو الأعمال الشريره ولكن غداً عندما يأمر ملك الملوك أن الأيام أنتهت ماذا تعتقد سوف ينفعك غير طيبات الأعمال التي جمعتها في حياتك؟

***

منقول

11



تعالو نسمع  هذه الترنيمة الرائعة

    http://au.youtube.com/watch?v=3FkN4pfpqEI&feature=related

 الكلمات تقول

الهنا عظيم

الهنا عظيم الهنا امين
وحافظ عهده سنين وسنين
بيطعم شعبه فى برية ويطلق اسرى ومسبيين
اله دانيال ورب داود بنؤمن انه ما زال موجود
ينجى عبيده حسب وعده
من سيف جليات ومن جب اسود

يا الهنا الصالح شكرا ليك مهما بنشكر مش هنوفيك
دى مراحمك جيل ورا جيل وامانتك ثابتة وما بتزول
اعمالك تشهد لك وتقول يارب مالكش مثيل

فى قلب السجن وفى وسط الضيق
بتيجى بقوة يا اوفى صديق
وان وقف البحر قصاد شعبه تشقه وتعمل طريق
ما فيه ابواب ولا اسوار امامك تقوى يا جبار
وان اضطهدوا فى مرة اولادك نشوفك وسط آتون النار

اله ابائنا واجدادنا عهودك لينا ولاولادنا
يا فادى من الحفرة حياتنا وواعدنا للسما هتاخدنا
بنعلن ان ايماننا فيك وان يوم انكرنا وصاح الديك
بنظرة حب تذوبنا ونرجع تانى بتوبة اليك

12
بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين

في ملبورن (اجتماعات انتعاشية)

18 و 19 و20  نيسان (ابريل) 2008 
الساعة السابعة مساء


بحضور خادم الرب نزار شاهين  مقدم برنامج نور لجميع الامم

والمرنم ناصف صبحي
في
Preston City Hall


284Gower street , preston 3072 [/size]


صلاة من اجل ان يحل السلام في العالم و خاصة في بلدنا العزيز العراق

الدعوة عامة , تعال ومعك اخرين

والرب يبارك الجميع

13
بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين

في ملبورن (اجتماعات انتعاشية)

18 و 19 و20  نيسان (ابريل) 2008 
الساعة السابعة مساء


بحضور خادم الرب نزار شاهين  مقدم برنامج نور لجميع الامم

والمرنم ناصف صبحي
في
Preston City Hall


284Gower street , preston 3072 [/size]


صلاة من اجل ان يحل السلام في العالم و خاصة في بلدنا العزيز العراق

الدعوة عامة , تعال ومعك اخرين

والرب يبارك الجميع


14
كيف تعرف أنك في عام 2008


1-     تكتشف أن لديك خمسة عشر رقمًا هاتفيًا تخص أسرتك التي لا تزيد على ثلاثة أشخاص!


 
2-       ترسل بريدًا الكترونيًا لزميلك في العمل الذي يجلس على مكتب مجاور لك.


3-       تتدهور علاقاتك بأفراد أسرتك أو أصدقائك ممن ليس لديهم بريد الكتروني.


4-       تقف بالسيارة جنب البيت ثم تتصل بالبيت بالموبايل لتطلب من يساعدك في حمل البقالة.


5-       كل إعلان في التلفزيون ينشر موقع إنترنت في أسفل الشاشة.


6-       مغادرة البيت من دون أن تأخذ معك الموبايل – الذي لم تكن تستعمله طيلة عشرين أو ثلاثين عامًا من حياتك – تسبب لك الذعر فتعود لتأخذه.

 
8 - تصحو في الصباح فتفتح الإنترنت قبل أن تشرب القهوة.

9- أنت الآن تقرأ هذا الكلام فتهز رأسك وتبتسم.


10- أنت مشغول جدًا لدرجة أنك لم تلحظ أن القائمة بلا رقم ( 7 ).


11 - لقد حركت السطور لتتأكد من أنه لا يوجد رقم (7) فعلاً.
 
12 - انا متأكد انك لو رجعت مرة أخري ستجد أن الرقم 7 موجود و انك لم تلحظه جيدا.
 
13- لقد حركت السطور مرة أخرى لتتأكد و مع ذلك لم تجد الرقم 7 طبعا و هذا دليل على  أنك تصدق أي كلام يقال لك في الأيميل

 الآن أنت تضحك ..

15
ادخل وانطيني رايك

16
صورة من تصميمي ارجو ا تعجبكم

فوتوشوب

17
صورة بنتي ابيجايل

الكاميرة nikok D200

18
أخير تم إطلاق جهاز iphone برأيي الجهاز خيب أمل الكثيرين و توقعاتهم مثل عدم قدرة الجهاز على تصوير فيديو و عدم قدرته على الإتصال بالأجهزة الأخرى التي تستخدم بلوتوث ... و أسوأ شيء هو عدم دعم الجهاز للعربية
في الجانب الأخر فاللجهاز العديد من المميزات مثل شاشة اللمس تصفح الإنترنت (بدون دعم للمواقع العربية) و الإتصال بشخصين بنفس الوقت عن طريق وضع أحدهم في قائمة الإنتظار :) بحيث يمكنك العودة له و التكلم معه أيضا طريقة تصفح الصور الجهاز نحيل و لايحتوي لوحة مفاتيح مثل باقي الأجهزة فلكل برنامج واجهته الخاصة به فالبرنامج الذي يحتاج لوحة مفاتيح ستكون لوحة المفاتيح جزء من واجهته و البرنامج الذي لايحتاج هذه اللوحة مثل برامج تصفح الصور و تصفح المواقع ....
أترككم مع بعض الصور للأي فون

19
تعالو نحفظ هذه الاية  تك 48:15

الله الذي رعاني منذ وجودي الى هذا اليوم.

20
تعالو نحفظ هذه الاية

 مز 17:5   

تمسكت خطواتي بآثارك فما زلت قدماي

22
اخوتي واخواتي في الرب يسوع المسيح
سلام ونعمة المسيح معكم

ياربت كلنا نجاوب على هل سؤال

 من هو المسيح بالنسبة لك ؟

23
عبرانيين الاصحاح 4 والعدد 12
 12 لان كلمة الله حية وفعالة وامضى من كل سيف ذي حدين وخارقة الى مفرق النفس والروح والمفاصل والمخاخ ومميزة افكار القلب ونياته.
 13  وليس خليقة غير ظاهرة قدامه بل كل شيء عريان ومكشوف لعيني ذلك الذي معه امرنا
 14  فاذ لنا رئيس كهنة عظيم قد اجتاز السموات يسوع ابن الله فلنتمسك بالاقرار.
 15  لان ليس لنا رئيس كهنة غير قادر ان يرثي لضعفاتنا بل مجرب في كل شيء مثلنا بلا خطية
 16  فلنتقدم بثقة الى عرش النعمة لكي ننال رحمة ونجد نعمة عونا في حينه

24

إشعيا
فصل رقم 53 
1من صدق خبرنا ، ولمن استعلنت ذراع الرب 2نبت قدامه كفرخ وكعرق من أرض يابسة ، لا صورة له ولا جمال فننظر إليه ، ولا منظر فنشتهيه 3محتقر ومخذول من الناس ، رجل أوجاع ومختبر الحزن ، وكمستر عنه وجوهنا ، محتقر فلم نعتد به 4لكن أحزاننا حملها ، وأوجاعنا تحملها . ونحن حسبناه مصابا مضروبا من الله ومذلولا 5وهو مجروح لأجل معاصينا ، مسحوق لأجل آثامنا . تأديب سلامنا عليه ، وبحبره شفينا 6كلنا كغنم ضللنا . ملنا كل واحد إلى طريقه ، والرب وضع عليه إثم جميعنا 7ظلم أما هو فتذلل ولم يفتح فاه . كشاة تساق إلى الذبح ، وكنعجة صامتة أمام جازيها فلم يفتح فاه 8من الضغطة ومن الدينونة أخذ . وفي جيله من كان يظن أنه قطع من أرض الأحياء ، أنه ضرب من أجل ذنب شعبي 9وجعل مع الأشرار قبره ، ومع غني عند موته . على أنه لم يعمل ظلما ، ولم يكن في فمه غش 10أما الرب فسر بأن يسحقه بالحزن . إن جعل نفسه ذبيحة إثم يرى نسلا تطول أيامه ، ومسرة الرب بيده تنجح 11من تعب نفسه يرى ويشبع ، وعبدي البار بمعرفته يبرر كثيرين ، وآثامهم هو يحملها 12لذلك أقسم له بين الأعزاء ومع العظماء يقسم غنيمة ، من أجل أنه سكب للموت نفسه وأحصي مع أثمة ، وهو حمل خطية كثيرين وشفع في المذنبين


 

 
[/color]

25
سفر التثنية
1 وان سمعت سمعا لصوت الرب الهك لتحرص ان تعمل بجميع وصاياه التي انا اوصيك بها اليوم يجعلك الرب الهك مستعليا على جميع قبائل الارض 2 وتاتي عليك جميع هذه البركات وتدركك اذا سمعت لصوت الرب الهك. 3 مباركا تكون في المدينة ومباركا تكون في الحقل. 4 ومباركة تكون ثمرة بطنك وثمرة ارضك وثمرة بهائمك نتاج بقرك واناث غنمك. 5 مباركة تكون سلتك ومعجنك. 6 مباركا تكون في دخولك ومباركا تكون في خروجك. 7 يجعل الرب اعداءك القائمين عليك منهزمين امامك.في طريق واحد يخرجون عليك وفي سبع طرق يهربون امامك. 8 يأمر لك الرب بالبركة في خزائنك وفي كل ما تمتد اليه يدك ويباركك في الارض التي يعطيك الرب الهك. 9 يقيمك الرب لنفسه شعبا مقدسا كما حلف لك اذا حفظت وصايا الرب الهك وسلكت في طرقه. 10 فيرى جميع شعوب الارض ان اسم الرب قد سمي عليك ويخافون منك. 11 ويزيدك الرب خيرا في ثمرة بطنك وثمرة بهائمك وثمرة ارضك على الارض التي حلف الرب لآبائك ان يعطيك. 12 يفتح لك الرب كنزه الصالح السماء ليعطي مطر ارضك في حينه وليبارك كل عمل يدك فتقرض امما كثيرة وانت لا تقترض. 13 ويجعلك الرب راسا لا ذنبا وتكون في الارتفاع فقط ولا تكون في الانحطاط اذا سمعت لوصايا الرب الهك التي انا اوصيك بها اليوم لتحفظ وتعمل 14 ولا تزيغ عن جميع الكلمات التي انا اوصيك بها اليوم يمينا او شمالا لكي تذهب وراء آلهة اخرى لتعبدها
15 ولكن ان لم تسمع لصوت الرب الهك لتحرص ان تعمل بجميع وصاياه وفرائضه التي انا اوصيك بها اليوم تاتي عليك جميع هذه اللعنات وتدركك 16 ملعونا تكون في المدينة وملعونا تكون في الحقل. 17 ملعونة تكون سلتك ومعجنك. 18 ملعونة تكون ثمرة بطنك وثمرة ارضك نتاج بقرك واناث غنمك. 19 ملعونا تكون في دخولك وملعونا تكون في خروجك. 20 يرسل الرب عليك اللعن والاضطراب والزجر في كل ما تمتد اليه يدك لتعمله حتى تهلك وتفنى سريعا من اجل سوء افعالك اذ تركتني. 21 يلصق بك الرب الوبأ حتى يبيدك عن الارض التي انت داخل اليها لكي تمتلكها. 22 يضربك الرب بالسل والحمى والبرداء والالتهاب والجفاف واللفح والذبول فتتبعك حتى تفنيك. 23 وتكون سماؤك التي فوق راسك نحاسا والارض التي تحتك حديدا. 24 ويجعل الرب مطر ارضك غبارا وترابا ينزل عليك من السماء حتى تهلك. 25 يجعلك الرب منهزما امام اعدائك.في طريق واحدة تخرج عليهم وفي سبع طرق تهرب امامهم وتكون قلقا في جميع ممالك الارض. 26 وتكون جثتك طعاما لجميع طيور السماء ووحوش الارض وليس من يزعجها. 27 يضربك الرب بقرحة مصر وبالبواسير والجرب والحكّة حتى لا تستطيع الشفاء. 28 يضربك الرب بجنون وعمى وحيرة قلب. 29 فتتلمس في الظهر كما يتلمس الاعمى في الظلام ولا تنجح في طرقك بل لا تكون الا مظلوما مغصوبا كل الايام وليس مخلّص. 30 تخطب امرأة ورجل آخر يضطجع معها تبني بيتا ولا تسكن فيه.تغرس كرما ولا تستغله. 31 يذبح ثورك امام عينيك ولا تأكل منه.يغتصب حمارك من امام وجهك ولا يرجع اليك.تدفع غنمك الى اعدائك وليس لك مخلص. 32 يسلم بنوك وبناتك لشعب آخر وعيناك تنظران اليهم طول النهار فتكلان وليس في يدك طائلة. 33 ثمر ارضك وكل تعبك ياكله شعب لا تعرفه فلا تكون الا مظلوما ومسحوقا كل الايام. 34 وتكون مجنونا من منظر عينيك الذي تنظر. 35 يضربك الرب بقرح خبيث على الركبتين وعلى الساقين حتى لا تستطيع الشفاء من اسفل قدمك الى قمة راسك. 36 يذهب بك الرب وبملكك الذي تقيمه عليك الى امة لم تعرفها انت ولا آباؤك وتعبد هناك آلهة اخرى من خشب وحجر. 37 وتكون دهشا ومثلا وهزأة في جميع الشعوب الذين يسوقك الرب اليهم. 38 بذارا كثيرا تخرج الى الحقل وقليلا تجمع لان الجراد ياكله. 39 كروما تغرس وتشتغل وخمرا لا تشرب ولا تجني لان الدود ياكلها. 40 يكون لك زيتون في جميع تخومك وبزيت لا تدّهن لان زيتونك ينتثر. 41 بنين وبنات تلد ولا يكونون لك لانهم الى السبي يذهبون. 42 جميع اشجارك واثمار ارضك يتولاه الصرصر. 43 الغريب الذي في وسطك يستعلي عليك متصاعدا وانت تنحط متنازلا. 44 هو يقرضك وانت لا تقرضه.هو يكون راسا وانت تكون ذنبا. 45 وتأتي عليك جميع هذه اللعنات وتتبعك وتدركك حتى تهلك لانك لم تسمع لصوت الرب الهك لتحفظ وصاياه وفرائضه التي اوصاك بها. 46 فتكون فيك آية واعجوبة وفي نسلك الى الابد. 47 من اجل انك لم تعبد الرب الهك بفرح وبطيبة قلب لكثرة كل شيء 48 تستعبد لاعدائك الذين يرسلهم الرب عليك في جوع وعطش وعري وعوز كل شيء.فيجعل نير حديد على عنقك حتى يهلكك. 49 يجلب الرب عليك امّة من بعيد من اقصاء الارض كما يطير النسر امة لا تفهم لسانها 50 امة جافية الوجه لا تهاب الشيخ ولا تحن الى الولد. 51 فتأكل ثمرة بهائمك وثمرة ارضك حتى تهلك ولا تبقي لك قمحا ولا خمرا ولا زيتا ولا نتاج بقرك ولا اناث غنمك حتى تفنيك. 52 وتحاصرك في جميع ابوابك حتى تهبط اسوارك الشامخة الحصينة التي انت تثق بها في كل ارضك.تحاصرك في جميع ابوابك في كل ارضك التي يعطيك الرب الهك. 53 فتأكل ثمرة بطنك لحم بنيك وبناتك الذين اعطاك الرب الهك في الحصار والضيقة التي يضايقك بها عدوك. 54 الرجل المتنعم فيك والمترفه جدا تبخل عينه على اخيه وامرأة حضنه وبقية اولاده الذين يبقيهم 55 بان يعطي احدهم من لحم بنيه الذي ياكله لانه لم يبق له شيء في الحصار والضيقة التي يضايقك بها عدوك في جميع ابوابك. 56 والمرأة المتنعمة فيك والمترفهة التي لم تجرب ان تضع اسفل قدمها على الارض للتنعم والترفه تبخل عينها على رجل حضنها وعلى ابنها وبنتها 57 بمشيمتها الخارجة من بين رجليها وباولادها الذين تلدهم لانها تاكلهم سرا في عوز كل شيء في الحصار والضيقة التي يضايقك بها عدوك في ابوابك. 58 ان لم تحرص لتعمل بجميع كلمات هذا الناموس المكتوبة في هذا السفر لتهاب هذا الاسم الجليل المرهوب الرب الهك 59 يجعل الرب ضرباتك وضربات نسلك عجيبة ضربات عظيمة راسخة وامراضا ردية ثابتة. 60 ويرد عليك جميع ادواء مصر التي فزعت منها فتلتصق بك. 61 ايضا كل مرض وكل ضربة لم تكتب في سفر الناموس هذا يسلطه الرب عليك حتى تهلك. 62 فتبقون نفرا قليلا عوض ما كنتم كنجوم السماء في الكثرة لانك لم تسمع لصوت الرب الهك. 63 وكما فرح الرب لكم ليحسن اليكم ويكثركم كذلك يفرح الرب لكم ليفنيكم ويهلككم فتستأصلون من الارض التي انت داخل اليها لتمتلكها. 64 ويبددك الرب في جميع الشعوب من اقصاء الارض الى اقصائها وتعبد هناك آلهة اخرى لم تعرفها انت ولا آباؤك من خشب وحجر. 65 وفي تلك الامم لا تطمئن ولا يكون قرار لقدمك بل يعطيك الرب هناك قلبا مرتجفا وكلال العينين وذبول النفس. 66 وتكون حياتك معلّقة قدامك وترتعب ليلا ونهارا ولا تأمن على حياتك. 67 في الصباح تقول يا ليته المساء وفي المساء تقول يا ليته الصباح من ارتعاب قلبك الذي ترتعب ومن منظر عينيك الذي تنظر. 68 ويردك الرب الى مصر في سفن في الطريق التي قلت لك لا تعد تراها فتباعون هناك لاعدائك عبيدا واماء وليس من يشتري

26
بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين
[/size]

سفر الرؤيا الاصحاح 22

1 و اراني نهرا صافيا من ماء حياة لامعا كبلور خارجا من عرش الله و الخروف* 2 في وسط سوقها و على النهر من هنا و من هناك شجرة حياة تصنع اثنتي عشرة ثمرة و تعطي كل شهر ثمرها و ورق الشجرة لشفاء الامم* 3 و لا تكون لعنة ما في ما بعد و عرش الله و الخروف يكون فيها و عبيده يخدمونه* 4 و هم سينظرون وجهه و اسمه على جباههم* 5 و لا يكون ليل هناك و لا يحتاجون الى سراج او نور شمس لان الرب الاله ينير عليهم و هم سيملكون الى ابد الابدين* 6 ثم قال لي هذه الاقوال امينة و صادقة و الرب اله الانبياء القديسين ارسل ملاكه ليري عبيده ما ينبغي ان يكون سريعا* 7 ها انا اتي سريعا طوبى لمن يحفظ اقوال نبوة هذا الكتاب* 8 و انا يوحنا الذي كان ينظر و يسمع هذا و حين سمعت و نظرت خررت لاسجد امام رجلي الملاك الذي كان يريني هذا* 9 فقال لي انظر لا تفعل لاني عبد معك و مع اخوتك الانبياء و الذين يحفظون اقوال هذا الكتاب اسجد لله* 10 و قال لي لا تختم على اقوال نبوة هذا الكتاب لان الوقت قريب* 11 من يظلم فليظلم بعد و من هو نجس فليتنجس بعد و من هو بار فليتبرر بعد و من هو مقدس فليتقدس بعد* 12 و ها انا اتي سريعا و اجرتي معي لاجازي كل واحد كما يكون عمله* 13 انا الالف و الياء البداية و النهاية الاول و الاخر* 14 طوبى للذين يصنعون وصاياه لكي يكون سلطانهم على شجرة الحياة و يدخلوا من الابواب الى المدينة* 15 لان خارجا الكلاب و السحرة و الزناة و القتلة و عبدة الاوثان و كل من يحب و يصنع كذبا* 16 انا يسوع ارسلت ملاكي لاشهد لكم بهذه الامور عن الكنائس انا اصل و ذرية داود كوكب الصبح المنير* 17 و الروح و العروس يقولان تعال و من يسمع فليقل تعال و من يعطش فليات و من يرد فلياخذ ماء حياة مجانا* 18 لاني اشهد لكل من يسمع اقوال نبوة هذا الكتاب ان كان احد يزيد على هذا يزيد الله عليه الضربات المكتوبة في هذا الكتاب* 19 و ان كان احد يحذف من اقوال كتاب هذه النبوة يحذف الله نصيبه من سفر الحياة و من المدينة المقدسة و من المكتوب في هذا الكتاب* 20 يقول الشاهد بهذا نعم انا اتي سريعا امين تعال ايها الرب يسوع* 21 نعمة ربنا يسوع المسيح مع جميعكم امين*[/color][/color]

27
القاهرة - أ ف ب

أقام مصري اعتنق المسيحية دعوة قضائية غير مسبوقة امام المحكمة الادارية مطالبا بتغيير ديانته رسميا في اوراقه الرسمية.

وأكد محمد احمد حجازي (25 سنة) انه اعتنق المسيحية عندما كان في 16 من عمره، ولكنه لم يغيّر اوراقة الرسمية وبطاقة هويته التي ما زالت تعتبر أنه مسلم.


وصرّح رئيس "مركز الكملة لحقوق الانسان" المحامي ممدوح نخلة، وهي منظمة غير حكومية متخصصة في الدفاع عن المسيحيين، أنه تقدم بأوراق الدعوى الخميس 2-8-200، مشيراً إلى أن "هذه أول قضية من هذا النوع في تاريخ القضاء المصري".

وأكد صاحب الدعوى أن "زوجته، وهي مسلمة اعتنقت المسيحية كذلك، حامل ويريدان ان يسجل طفلهما كمسيحي في شهادة ميلاده". واوضح انه عقد قرانه وسجّله رسميا وفقا للقواعد الاسلامية، لان ديانته وديانة زوجته في بطاقات هويتهما هي الاسلام، غير انهما تزوجا بعد ذلك في الكنيسة.
 
 
المفتي: يمكن أن يغير المسلم دينه

وتأتي هذه الدعوى بعد تصريحات لمفتي مصر الشيخ علي جمعة الشهر الماضي، أكد فيها أن المسلمين يمكنهم تغيير دينهم بما أن هذه مسألة "ضمير" بين الشخص وربّه. ويتوقع أن يكون لهذا التصريح انعكاساً كبيراً على المسيحيين الذين يرغبون بالعودة إلى المسيحية بعد أن أشهروا إسلامهم.

ففي مقال نشر على موقع المنتدى المشترك لصحيفة "واشنطن بوست" ومجلة "نيوزويك" على شبكة الانترنت، اعتبر المفتي جمعة أن "السؤال الرئيسي المطروح هو هل يستطيع شخص مسلم ان يختار دينا آخر؟ والاجابة نعم يستطيع".

وأوضح أن "الله قد كفل للبشرية جمعاء حق اختيار دينهم دون إكراه او ضغط خارجي. والاختيار يعني الحرية، والحرية تشمل الحق في ارتكاب الاخطاء والذنوب طالما ان ضررها لا يمتد الى الاخرين".

وتابع "لهذا قلت ان العقوبة الدنيوية للردّة لم تطبق على مدار التاريخ الاسلامي، الا على هؤلاء المرتدين الذين لم يكتفوا بردّتهم، وانما سعوا الى تخريب اسس المجتمع وتدميرها".
 
 
صعوبات إدارية

وعلى الرغم من عدم وجود أي نص في القانون المصري يتحدث عن الردّة أو يجرّمها، إلا أن آلاف المسيحيين المصريين، الذين أشهروا إسلامهم لاسباب اجتماعية غالباً ما تكون بدافع الزواج من مسلمة، أو سعياً للطلاق الذي تحرّمه الكنيسة القبطية، يواجهون مشاكل إدارية جمّة حين يرغبون بالعودة الى دينهم الاصلي. إذ ترفض السلطات تغيير ديانتهم في بطاقة الهوية، او في أية اوراق رسمية أخرى.

وكانت المحكمة الادارية العليا في مصر وافقت في الثاني من تموز/يوليو الجاري على بحث طعن مقدم من مجموعة تضم 12 قبطيا، يطالبون بحق العودة الى دينهم الاصلي بعد ان اشهروا اسلامهم.

وقررت المحكمة بدء نظر الطعن والاستماع الى الطرفين في الاول من ايلول/سبتمبر المقبل بعد انتهاء الاجازة الصيفية للقضاة.
 
[/size]



http://www.alarabiya.net/articles/2007/08/02/37413.html

28
رسالة بولس الرسول الى اهل فيلبّي


4 افرحوا في الرب كل حين واقول ايضا افرحوا. 5 ليكن حلمكم معروفا عند جميع الناس.الرب قريب. 6 لا تهتموا بشيء بل في كل شيء بالصلاة والدعاء مع الشكر لتعلم طلباتكم لدى الله. 7 وسلام الله الذي يفوق كل عقل يحفظ قلوبكم وافكاركم في المسيح يسوع

 8 اخيرا ايها الاخوة كل ما هو حق كل ما هو جليل كل ما هو عادل كل ما هو طاهر كل ما هو مسرّ كل ما صيته حسن ان كانت فضيلة وان كان مدح ففي هذه افتكروا. 9 وما تعلمتموه وتسلمتموه وسمعتموه ورأيتموه فيّ فهذا افعلوا واله السلام يكون معكم

29
بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين


انجيل القديس يوحنا

الاصحاح الاول
من الاية  1 الى 13


 في البدء كان الكلمة والكلمة كان عند الله وكان الكلمة الله. 2 هذا كان في البدء عند الله. 3 كل شيء به كان وبغيره لم يكن شيء مما كان. 4 فيه كانت الحياة والحياة كانت نور الناس. 5 والنور يضيء في الظلمة والظلمة لم تدركه

 6 كان انسان مرسل من الله اسمه يوحنا. 7 هذا جاء للشهادة ليشهد للنور لكي يؤمن الكل بواسطته. 8 لم يكن هو النور بل ليشهد للنور. 9 كان النور الحقيقي الذي ينير كل انسان آتيا الى العالم. 10 كان في العالم وكوّن العالم به ولم يعرفه العالم. 11 الى خاصته جاء وخاصته لم تقبله. 12 واما كل الذين قبلوه فاعطاهم سلطانا ان يصيروا اولاد الله اي المؤمنون باسمه. 13 الذين ولدوا ليس من دم ولا من مشيئة جسد ولا من مشيئة رجل بل من الله

 امين

30
قصص تأملية / قصة حقيقية
« في: 10:45 03/08/2007  »
بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين
هذه القصة حقيقة مع الصور

أنها قصة عجيبة تشهد عن الأيمان لهؤلاء الذين عصفت بهم تيارات العالم بكل مشاكلها و متاعبها بمنتهى القسوة

أنني أعطى كل المجد لألهى و مخلصي يسوع المسيح الذي فاض عليا بإحساناته الجزيلة لأشهد ببشارة نعمته للعديد من المتعبين فى كل مكان بالعالم   
لقد ولدت بدون أطراف " بدون أذرع أو أرجل " و قد احتار الأطباء فى ذلك جدا و قالوا أنها حالة نادرة جدا جدا
 و بالطبع يمكنكم إن تتصوروا التحدي الشديد الذي واجهته في حياتي و المعاناة الشديدة التي تحملها ابواى و اخوتى لكي يساعدوني في الاستمرار في الحياة
ففي صباح يوم 4 ديسمبر 1982 في استراليا كانت المفاجأة لابواى عندما تمت ولادتي بدون أي أطراف و لم يكن أحد من الأطباء يتوقع ذلك على الإطلاق فلم يكن هناك أي تنبؤات لحدوث مثل ذلك فقد كنت الطفل الأول لوالداى بدون أي أطراف و لم يكن هناك احد مستعد لهذا الموقف العجيب و لكن كانت الكلمة الوحيدة التي ترددت على لسان أبواي 
لقد كان شعب الكنيسة حزين جدا لميلادى على هذا الشكل والداى كانوا فى منتهى الاحباط و تساءل الجميع فى وقت واحد!!!!
أليس الله ألهنا أله حب فلماذا يسمح لشخص من أفراد كنيسته أن يعيش على هذا الشكل و بالاخص أن والدى من خدام الكنيسة المقربين جدا ؟ لماذا ؟؟؟؟
و قد توقع والدى اننى لن اعيش فترة طويلة و لكن كل التقارير الطبية أكدت اننى طفل بصحة جيدة فقط بدون أطراف
   
  و فى عدم فهم كامل لكل تدبيرات الله لحياتنا فقد تسرب الخوف الشديد و القلق فى قلب والدى لنوعية الحياة التى يمكن أن أعيشها
و لكن الله منح أهلى القوة و الحكمة و الشجاعة فى السنين الاولى لحياتى حتى أصبح لى القدرة فى الذهاب للمدرسة
  أن القانون فى أستراليا يمنع تماما دخول المعوقين للمدارس العليا و قد كانت هذه عقبة كبيرة لحالتى و لكن الله صنع معجزة عظيمة و أعطى والدتى القوة الكافية لكى تحارب القانون كى يتغير من أجلى" و قد كان بالفعل ". فقد كنت الطفل المعوق الاول فى أستراليا الذى يلتحق بالمدارس العليا و كانت هذه من اوائل المعجزات التى حدثت فى حياتى بمساعدة أمى الحبيبة

لقد أحببت الذهاب الى المدرسة جدا و حاولت أن أعيش مثل كل الاطفال الاخرين و لكنى فى السنين الاولى واجهت متاعب صعبة جدا من الاحساس بالوحدة و الانعزالية و القلق فى أعين الاخرين بسبب حالتى الطبية و كان من الصعب جدا التعود على هذا الوضع
و لكن مع الاصرار و العزيمة الشديدة التى كان والداى حريصين جدا أن يمدونى دائما بها بدات أطور من شخصيتى و مواهبى التى ساعدتنى على التغلب و المرور بهذة الفترة العصيبة فى حياتى .لقد كنت أعلم أننى مختلف و لكنى فى الداخل مثل كل الاخرين
لقد مرت بى أوقات ضعف كثيرة جدا شعرت بعدم رغبة فى الاستمرار أو الذهاب للمدرسة مرة أخرى لكى لا أقابل كل هذة المواقف الصعبة و هذا القلق الشديد الذى يستبد بى دائما و لكن أبى و أمى كانوا يشجعونى جدا لكى أتجاهل هذه المواقف و أبدأ فى صنع صداقات مع الاخرين بمجرد الكلام مع زملائى و بالفعل بدأ الطلاب يتفهموا اننى مثلهم تماما و بدأ الرب يعطينى نعمة فى أعينهم و يبارك حياتى
  .لقد كانت هناك اوقات شعرب فيها بالاحباط و الغضب لاننى لاأستطيع تغيير الوضع الذى أنا فيه .أو أضع اللوم على أحد أخر و بدأت فى الذهاب لمدارس الاحد و هناك تعلمت ان الله يحبنا و يهتم بنا و يرعانا و لكنى لم أفهم لماذا خلقنى على هذا الشكل أذا كلن يحبنى حقا كما يقول . هل كان هذا لاننى صنعت خطأ ما فى حياتى لا أعلمه ؟؟؟؟ و تأكدت من ذلك عندما رأيت الاخرين فى صحة جيدة جدا و تمنيت من كل قلبى أن ينتهى كل هذا الالم و تنتهى حياتى فى سن مبكرة فهذا سيكون أفضل لى و لكل الاخرين حولى
و لكنى أشكر أهلى مرة أخرى الذين كانوا متواجدين دائما بجانبى لتشجيعى و منحى القوة لكى أستمر فى الحياة
.
و بفضل الخبرات التى واجهتها مع الوحدة و الالم فقد أعطانى الرب نعمة مشاركة ألمى مع كل هؤلاء الذين يعانون من التجارب فى حياتهم و ندع الرب يحول هذه الخبرات المرة الى بركة فى حياتهم لتحطم كل شىء يقف عقبة للوصول الى تحقيق أحلامهم و طموحاتهم
             
             
"  و نحن نعلم أن كل الاشياء تعمل معا للخير لكل الذين يحبون الله و هذا كان أيمانى أنه لا يوجد حظ تعيس او صدفة تحدث فى حياتنا لكن كل الاشياء هى بتدبير من الرب و كان عندى سلام كامل واثق أن الله لن يدع شىء سىء يحدث فى حياتنا الا أذا كان له غرض خاص عند الله و قد تأكدت من ذلك عندما قرأت قصة المولود أعمى و علمت أنه لم يخطأ و لا ابواه و لكن ليتمجد الرب فى حياته و بدأ الايمان القوى يدخل حياتى و ثقة كاملة فى عمل الرب فى حياتى و عندها أعطانى الرب الحكمة لكى أفهم أنه اذا صلينا لشىء و كان فى تدبير الرب لحيتنا فبالتاكيد سوف يحدث و بعدها تأكدت أن الله يصنع كل شىء جيد
 
الان 23 سنة و قد حصلت على شهادة بكالوريس تجارة فى مجال التخطيط المالى و المحاسبة كما اننى بالاضافة الى ذلك متكلم   اننى
كما أحب أن أشارك تجربتى مع كل الاخرين لتشجيعهم فى مشاكلهم
                               
             
أن عندى الصبر للوصول لكل الشباب و أكون مستعدا لخطة الله فى حياتى مهما كان المكان أو الوقت . كما أنه عندى أهداف و طموح فى حياتى لكى أحققها فأننى أريد أن أشهد عن ألهى يسوع المسيح و عن محبته العظيمة فى حياتنا و فى خلال سنتين أريد عمل مشروع لكى استطيع الصرف منه على كل أحلامى و اريد شراء سيارة تناسب حالتى الصحية و أريد ان أكتب أكثر الكتب مبيعا على مستوى العالم كما أننى أريد ان انهى كتابى الاول على نهاية هذا العام و الذى سوف أطلق عليه " بدون أذرع , بدون أرجل , بدون قلق " 
   
  أننى أؤمن أنه أذا كان عندك الاشياق و الصبر لكى تصنع شيئا و كانت أيضا فى أرادة الرب فسوف يعطيك الرب اياه عندما يسمح بذلك . فمن طبع البشر فنحن نضع دائما حدود لانفسنا  بدون سبب .فما أسوأ أن تضع حدود لقدرة الرب فى حياتك فهو شبيه بأنك تضع الرب فى صندوق
فأن أعظم شىء فى مقدرة الرب أنة أذا اردنا نصنع عملا للرب . فبدلا من التركيز على قدرتنا لنحول نظرنا الى قدرة الرب عندها سنتأكد اننا نستطيع أن نصنع كل شىء
ففى اللحظة التى نضع فيها أنفسنا فى يد الرب تخيل القدرة و الامكانيات التى تعتمد عليها
أنها قدرة الرب
     المزيد من الصور في المرفق
    http://blog.360.yahoo.com/blog-iKt_UHYwRKUkaf6tzBD0?p=967
 

31
.
  أنها قصة عجيبة تشهد عن الأيمان لهؤلاء الذين عصفت بهم تيارات العالم بكل مشاكلها و متاعبها بمنتهى القسوة

أنني أعطى كل المجد لألهى و مخلصي يسوع المسيح الذي فاض عليا بإحساناته الجزيلة لأشهد ببشارة نعمته للعديد من المتعبين فى كل مكان بالعالم   
لقد ولدت بدون أطراف " بدون أذرع أو أرجل " و قد احتار الأطباء فى ذلك جدا و قالوا أنها حالة نادرة جدا جدا
 و بالطبع يمكنكم إن تتصوروا التحدي الشديد الذي واجهته في حياتي و المعاناة الشديدة التي تحملها ابواى و اخوتى لكي يساعدوني في الاستمرار في الحياة
ففي صباح يوم 4 ديسمبر 1982 في استراليا كانت المفاجأة لابواى عندما تمت ولادتي بدون أي أطراف و لم يكن أحد من الأطباء يتوقع ذلك على الإطلاق فلم يكن هناك أي تنبؤات لحدوث مثل ذلك فقد كنت الطفل الأول لوالداى بدون أي أطراف و لم يكن هناك احد مستعد لهذا الموقف العجيب و لكن كانت الكلمة الوحيدة التي ترددت على لسان أبواي 
لقد كان شعب الكنيسة حزين جدا لميلادى على هذا الشكل والداى كانوا فى منتهى الاحباط و تساءل الجميع فى وقت واحد!!!!
أليس الله ألهنا أله حب فلماذا يسمح لشخص من أفراد كنيسته أن يعيش على هذا الشكل و بالاخص أن والدى من خدام الكنيسة المقربين جدا ؟ لماذا ؟؟؟؟
و قد توقع والدى اننى لن اعيش فترة طويلة و لكن كل التقارير الطبية أكدت اننى طفل بصحة جيدة فقط بدون أطراف
   
  و فى عدم فهم كامل لكل تدبيرات الله لحياتنا فقد تسرب الخوف الشديد و القلق فى قلب والدى لنوعية الحياة التى يمكن أن أعيشها
و لكن الله منح أهلى القوة و الحكمة و الشجاعة فى السنين الاولى لحياتى حتى أصبح لى القدرة فى الذهاب للمدرسة
  أن القانون فى أستراليا يمنع تماما دخول المعوقين للمدارس العليا و قد كانت هذه عقبة كبيرة لحالتى و لكن الله صنع معجزة عظيمة و أعطى والدتى القوة الكافية لكى تحارب القانون كى يتغير من أجلى" و قد كان بالفعل ". فقد كنت الطفل المعوق الاول فى أستراليا الذى يلتحق بالمدارس العليا و كانت هذه من اوائل المعجزات التى حدثت فى حياتى بمساعدة أمى الحبيبة

لقد أحببت الذهاب الى المدرسة جدا و حاولت أن أعيش مثل كل الاطفال الاخرين و لكنى فى السنين الاولى واجهت متاعب صعبة جدا من الاحساس بالوحدة و الانعزالية و القلق فى أعين الاخرين بسبب حالتى الطبية و كان من الصعب جدا التعود على هذا الوضع
و لكن مع الاصرار و العزيمة الشديدة التى كان والداى حريصين جدا أن يمدونى دائما بها بدات أطور من شخصيتى و مواهبى التى ساعدتنى على التغلب و المرور بهذة الفترة العصيبة فى حياتى .لقد كنت أعلم أننى مختلف و لكنى فى الداخل مثل كل الاخرين
لقد مرت بى أوقات ضعف كثيرة جدا شعرت بعدم رغبة فى الاستمرار أو الذهاب للمدرسة مرة أخرى لكى لا أقابل كل هذة المواقف الصعبة و هذا القلق الشديد الذى يستبد بى دائما و لكن أبى و أمى كانوا يشجعونى جدا لكى أتجاهل هذه المواقف و أبدأ فى صنع صداقات مع الاخرين بمجرد الكلام مع زملائى و بالفعل بدأ الطلاب يتفهموا اننى مثلهم تماما و بدأ الرب يعطينى نعمة فى أعينهم و يبارك حياتى
  .لقد كانت هناك اوقات شعرب فيها بالاحباط و الغضب لاننى لاأستطيع تغيير الوضع الذى أنا فيه .أو أضع اللوم على أحد أخر و بدأت فى الذهاب لمدارس الاحد و هناك تعلمت ان الله يحبنا و يهتم بنا و يرعانا و لكنى لم أفهم لماذا خلقنى على هذا الشكل أذا كلن يحبنى حقا كما يقول . هل كان هذا لاننى صنعت خطأ ما فى حياتى لا أعلمه ؟؟؟؟ و تأكدت من ذلك عندما رأيت الاخرين فى صحة جيدة جدا و تمنيت من كل قلبى أن ينتهى كل هذا الالم و تنتهى حياتى فى سن مبكرة فهذا سيكون أفضل لى و لكل الاخرين حولى
و لكنى أشكر أهلى مرة أخرى الذين كانوا متواجدين دائما بجانبى لتشجيعى و منحى القوة لكى أستمر فى الحياة
.
و بفضل الخبرات التى واجهتها مع الوحدة و الالم فقد أعطانى الرب نعمة مشاركة ألمى مع كل هؤلاء الذين يعانون من التجارب فى حياتهم و ندع الرب يحول هذه الخبرات المرة الى بركة فى حياتهم لتحطم كل شىء يقف عقبة للوصول الى تحقيق أحلامهم و طموحاتهم
             
             
"  و نحن نعلم أن كل الاشياء تعمل معا للخير لكل الذين يحبون الله و هذا كان أيمانى أنه لا يوجد حظ تعيس او صدفة تحدث فى حياتنا لكن كل الاشياء هى بتدبير من الرب و كان عندى سلام كامل واثق أن الله لن يدع شىء سىء يحدث فى حياتنا الا أذا كان له غرض خاص عند الله و قد تأكدت من ذلك عندما قرأت قصة المولود أعمى و علمت أنه لم يخطأ و لا ابواه و لكن ليتمجد الرب فى حياته و بدأ الايمان القوى يدخل حياتى و ثقة كاملة فى عمل الرب فى حياتى و عندها أعطانى الرب الحكمة لكى أفهم أنه اذا صلينا لشىء و كان فى تدبير الرب لحيتنا فبالتاكيد سوف يحدث و بعدها تأكدت أن الله يصنع كل شىء جيد
 
الان 23 سنة و قد حصلت على شهادة بكالوريس تجارة فى مجال التخطيط المالى و المحاسبة كما اننى بالاضافة الى ذلك متكلم   اننى
كما أحب أن أشارك تجربتى مع كل الاخرين لتشجيعهم فى مشاكلهم
                               
             
أن عندى الصبر للوصول لكل الشباب و أكون مستعدا لخطة الله فى حياتى مهما كان المكان أو الوقت . كما أنه عندى أهداف و طموح فى حياتى لكى أحققها فأننى أريد أن أشهد عن ألهى يسوع المسيح و عن محبته العظيمة فى حياتنا و فى خلال سنتين أريد عمل مشروع لكى استطيع الصرف منه على كل أحلامى و اريد شراء سيارة تناسب حالتى الصحية و أريد ان أكتب أكثر الكتب مبيعا على مستوى العالم كما أننى أريد ان انهى كتابى الاول على نهاية هذا العام و الذى سوف أطلق عليه " بدون أذرع , بدون أرجل , بدون قلق " 
   
  أننى أؤمن أنه أذا كان عندك الاشياق و الصبر لكى تصنع شيئا و كانت أيضا فى أرادة الرب فسوف يعطيك الرب اياه عندما يسمح بذلك . فمن طبع البشر فنحن نضع دائما حدود لانفسنا  بدون سبب .فما أسوأ أن تضع حدود لقدرة الرب فى حياتك فهو شبيه بأنك تضع الرب فى صندوق
فأن أعظم شىء فى مقدرة الرب أنة أذا اردنا نصنع عملا للرب . فبدلا من التركيز على قدرتنا لنحول نظرنا الى قدرة الرب عندها سنتأكد اننا نستطيع أن نصنع كل شىء
ففى اللحظة التى نضع فيها أنفسنا فى يد الرب تخيل القدرة و الامكانيات التى تعتمد عليها
أنها قدرة الرب
     المزيد من الصور في المرفق
    http://blog.360.yahoo.com/blog-iKt_UHYwRKUkaf6tzBD0?p=967
 

32

قد تتعجب قائلاً ما هذا الكلام؟



عزيزي، إن لك كل الحق أن تتساءل عن هذا الموضوع ذلك انه يمس حياتك الحاضرة ، ومستقبلك الأبدي !

إن الجواب عن هذا الموضوع تجده مدوناً في الكتاب المقدس كلمة الله الصادق والأمين:

فأننا نقول هذا لكم بكلمة الرب ، أننا نحن الأحياء الباقين إلى مجيء الرب لا نسبق الراقدين ، لأن الرب نفسه بهتاف بصوت رئيس ملائكة، وبوق الله سوف ينزل من السماء ، والأموات في المسيح سيقومون أولاً ، ثم نحن الأحياء الباقين ، سنخطف جميعا معهم في السحب لملاقاة الرب في الهواء 1تسالونيكي 4: 15-17

وقبل صلبه بيوم واحد يؤكد الرب يسوع هذه الحقيقة بقوله لتلاميذه :

أنا أمضي لأعد لكم مكان، وإن مضيت وأعددت لكم مكاناً آتي أيضاً وآخذكم إلي ، حتى حيث أكون أنا تكونون أنتم أيضاً يوحنا 14: 2ب و 3

إن مجيء الرب لاختطاف الكنيسة هو رجاء المؤمنين على مدى العصور فالرب يسوع آت. وهذا الوعد الصادق والأمين سيتم قريباً لكل المؤمنين الحقيقيين بالرب يسوع المسيح

إن الحقيقة المرعبة هي إن العالم سيستيقظ يوماً من الأيام ليجد أن ملايين من المسيحيين الحقيقيين قد اختطفوا من هذا العالم ، يقول الوحي الإلهي :

هوذا سر أقوله لكم لا نرقد كلنا ، ولكننا كلنا نتغير، في لحظة في طرفة عين ، عند البوق الأخير . فانه سيبوق ، فيقام الأموات عديمي فساد ونحن نتغير 1كورنثوس 15: 51 و52

نعم ، ستقوم أجساد المؤمنين الراقدة بالمسيح أولا ، لكي تتحد بأرواحهم الآتية مع الرب من السماء ، والمسيحيون الحقيقيون الأحياء الباقون إلي مجيء الرب سيتغيرون ويلبسون أجسادا عديمة الفساد .

والجميع سيخطفون لملاقاة الرب يسوع في السماء يقول الكتاب المقدس:

فان سيرتنا نحن ، هي في السموات ،التي منها أيضاً ننتظر مخلصاً هو الرب يسوع المسيح الذي سيغير شكل جسد تواضعنا ليكون على صورة جسد مجده ، بحسب عمل استطاعته أن يخضع لنفسه كل شيء.

فيليبي 3: 20 و21

ونرى تأكيد هذه الحقيقة في قول الرب يسوع المسيح عن مجيئه الثاني: و ها أنا آتي سريعاً وأجرتي معي لأجازي كل واحد كما يكون عمله ، أنا الألف والياء . البداية والنهاية . الأول والآخر. و أيضا أنا آتي سريعاً . آمين . تعال أيها الرب يسوع . رؤيا 22: 12 و 20

إن ربنا و مخلصنا يسوع المسيح قادم لاختطاف كنيسته ، وسيفرح لهذا جميع المؤمنون الذين اختبروا الولادة الجديدة ، لأنهم سيلاقون مخلصهم وعريسهم .

ولكن لماذا ؟ وماذا سيحل بالآخرين ؟

أن الجواب هو : الله يحب أولاده ويعتني بهم وهذا يدفعه ، لان يحميهم وينقذهم من الغضب الآتي على العالم .

أما الآخرون ، الذين لم يقبلوا محبته ، والتي ظهرت بموت وقيامة ربنا يسوع المسيح، فسوف يجوزون في ضيق عظيم ، يقول الرب يسوع عنه في متى 24: 21

لأنه يكون حينئذ ضيق عظيم ، لم يكن مثله منذ ابتداء العالم . إلى الآن ولن يكون سيتم في نهايته ، بدء حكم المسيح ملك الملوك ورب الأرباب مع المؤمنين المفديين وطرح الشيطان في الهاوية لمدة ألف سنة…

إن ما يميز الناس في هذه الأيام أن ليس خوف الله قدام عيونهم رومية3: 18

فالأرض قد امتلأت ظلماً وأفكار الناس إنما هي شريرة كل يوم وأعمالهم أعمال الإثم . فالسحر ، والزنى ، والقتل ، والكذب ، والبدع ، والأديان الباطلة بازدياد مستمر ، وأصبحت أيامنا مماثلة لأيام نوح والعالم لم يعد يستحي بالخطية والرب يقول

... متى رأيتم هذا كله فاعلموا أنه قريب على الأبواب متى 24: 33. نعم إن الاختطاف قريب وكما أنقذ الرب أخنوخ وأخذه . كذلك سينقذ الرب كنيسته الحقيقية من الضيق القادم وسيأخذها إلى بيت الآب ، فالرب سـينقذنا من الغضب الآتي 1تسالونيكي 1: 10إن هذا الوعد هو وعدٌ حقيقي

فـالسماء والأرض تزولان ولكن كلامي لا يزول يقول الرب . متى 24: 35

عزيزي :أنت تملك كل الحرية في إن لا تصدق كل هذه الحقائق وتواجه الضيقة العظيمة والدينونة الأبدية ؟! أو تصدق الإنذار الإلهي وتهرب من الغضب الآتي . إن راس الحكمة مخافة الرب مزمور 111: 10 أ. انه بالتأكيد لشيء مرعب إن تبقى هنا بعد اختطاف الكنيسةلأنك ستكون في وضع مخيف جداً بوجود ضد المسيح وحكم الشيطان المؤقت، لا تستغرب فان الشيطان سيطرح بعد وقت ليس ببعيد من الاختطاف مع ملائكته كما يقول الكتاب

ويل لساكني الأرض والبحر لأن إبليس نزل إليكم وبه غضب عظيم عالماً أن له زماناً قليلاً رؤيا 12: 12

إن الضيقة العظيمة والتي ستستمر مدة 7 سنوات هي أسوأ ما ستراه البشرية في تاريخها يتم في نهايتها طرح الوحش الإمبراطور أو القائد الروماني، وضد المسيح أي النبي الكذاب في بحيرة النار... وإما النهاية الأخيرة فستكون بان يمضي كل من رفض ملك المسيح ومحبته العظيمة، إلي عذاب ابدي متى 25: 46، يقول الرب عنه ...هناك يكون البكاء وصرير الأسنان . متى 8: 12 فلا وجود لتلاشي ، ولا لقطع أبدي ، بل عذاب ابدي لأن الله ليس هو إله أموات بل إله إحياء ، لأن الجميع عنده أحياء لوقا 20: 38

إن الله يحبك محبة شخصيةً ويريد أن ينقذك من الغضب الآتي تعال إلى المسيح المخلص الوحيد لأنه

ليس بأحد غيره الخلاص ، لأن ليس اسم آخر تحت السماء ، قد أعطي بين الناس به ينبغي أن نخلص.

أعمال الرسل 4 : 12

إن في أسم يسوع المسيح الضمان الوحيد لخلاصك ، إذ لا يوجد أي أسم آخر تحت السماء قد أعطي بين الناس به ينبغي إن نخلص .

إنه بانتظارك ، فهل تأتي إليه ؟ يقول الكتاب :

وهو لا يشاء أن يهلك أناس بل أن يقبل الجميع إلى التوبة 2بطرس 3 : 9

إذا كنت تريد الخلاص من خطاياك ، ومن الدينونة الآتية ، وتكون مستعداً لمجيئ المخلص العظيم ربنا يسوع المسيح .

ارفع هذه الصلاة من كل قلبك إلى الله القدوس ، المحب :

يا الله . أني آتي إليك معترفاً بخطاياي . وآثامي ، إني استحق الموت والعذاب الأبدي بسببها ، خلصني من خطيئتي ومن أثمي طهرني اخلقني من جديد وامتلكني ، إني أسلمك حياتي إلى الأبد . وهذا اصليه باسم المسيح يسوع الذي مات عني ودفع ثمن خلاصي. آمين

أن صليت من كل قلبك ومن كل فكرك ، فثق إن الله قد سمع صلاتك .

فوعده يقول آمن بالرب يسوع ، فتخلص أنت وأهل بيتك أعمال الرسل 16: 31

وإن لم تقبل هذه الحقائق الإلهية فإنك تحكم على نفسك بالهلاك والعذاب الأبدي ، ستندم وستبكي في ساعة لا يفيد فيها الندم !!!

أرجوك أن تعيد التفكير بالموضوع لخيرك أنت.

إن الله يحبك ، ويريد أن ينقذك من النار الأبدية المعدة لإبليس وملائكته . بل ويريد إن يعطيك الحياة الأبدية .

هل تأتي إليه إنه ما زال بانتظارك !!!

لأنه هكذا أحب الله العالم ، حتى بذل أبنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به ، بل تكون له الحياة الأبدية .

يوحنا 3 : 16

هل تأتي إليه ؟ تعال أسرع قبل مجيء الاختطاف . تعال ولا تؤجل .

يقول الشاهد بهذا : نعم أنا آتي سريعاً

آمين . تعال أيها الرب يسوع

رؤيا 22: 20
 


33
في ذات ليلة، حلم أحد الرجال وإذ به يسيرعلى شاطئ البحر برفقة الرب. كان هذا الرجل ينظر، وإذ بفقرات من حياته تلمع أمامه على الأفق، وكأنها فيلم سينمائي... ومع كل فقرة من حياته، كان يتراىء له فوق الأفق، أثار أقدام على الرمال...

فكان هناك أثار أرجل شخصان... فبدت الواحدة أثار قدميه، والأخرى أثار أقدام الرب وهو يسير بجانبه... ولدى مرور أخر فقرة من حياته، وهي تلمع في الأفق البعيد، لاحظ هذا الرجل، بأنه في العديد من المراحل، في رحلة حياته، كان هناك أثار لقدمين فقط على الرمال لا غير، مع أنه في تلك الأوقات بالذات، كان هو يمر في أصعب مراحل حياته، واشدها ألماً، إذ كانت أحلك الأيام وأعوزها لرفقة شخص ما...

كان هذا الأمر سبب ألمٍ شديد له، وأزعجه تماما، حتى أنه أخذ يسأل الرب ويقول له: لقد قلت يا رب بأنك صديق وفيّ، وبإنك لن تتركنا، بل تسير معنا في الأمور اليسرة والعسرة، طول الطريق... لكن يا رب ها أنني أرى بأنه في اللحظات الصعبة من حياتي، حينما كنت في مسيس الحاجة لك ولمعونتك، كنت تتخلى عني وتتركني، فكنت أسير وحدي ماشيا أتخبط وسط أمواج الحياة.

فلست بمدرك يا رب كيف تسمح بذلك، وكيف تتركني وحيدا، وها أثار أقدامي وحيدة تسير بثقل فوق تلك الرمال...

نظر الرب برفق، وعيناه ملئة بالمحبة والحنان، وأجاب قائلا... يا أبني العزيز والغالي... أني أحبك جدا جدا، ولن أستطيع أن أتخلى عنك أبدا... فقد كنت معك طوال الوقت، ولم أتركك البتة... لكنك في وسط تلك الأوقات الصعبة من حياتك، عنما أشتدت عليك التجارب وكثرة عليك الآمك... عندما كنت ترى أثار قدمين فقط لا غير على الرمال، في تلك الأوقات الصعبة، والتي لم يكن لديك فيها القوة على السير، في تلك الفترة كانت قدماي فقط على الرمال، لأنني كنت أحملك....

34
رجع الرب يسوع، بعد اعتزاله في البرية لمدة أربعين يومًا، إلى مدينة الناصرة، ومنها انطلق لبقية المدن بقوة الروح القدس ليتمِّم الإرسالية العُظمى التي من أجلها أتى إلى الأرض.

ومن المفيد والهام جدًا أن نتأمل في حياته، كالإنسان الكامل الذي عاش حياة فريدة، تاركًا لنا مثالاً لكي نتبع خطواته.

وعندما نتأمل في حياة السيد العظيم - كما ذُكرت في الأناجيل الأربعة - يلفت نظرنا بعض العادات التي تميّزت بها حياته - له كل المجد - وهي:

1- الصلاة: «وخرج ومضى كالعادة إلى جبل الزيتون... وجثا على ركبتيه وصلى» (لوقا22: 39-41).

2- حضور المجمع: «وجاء إلى الناصرة حيث كان قد تربى ودخل المجمع حسب عادته يوم السبت» (لوقا4: 16).

3- التعليم: «اجتمع إليه جموع أيضًا وكعادته كان أيضًا يعلِّمهم» (مرقس10: 1).

دعونا الآن نتأمل في النقطة الأولى التي اتسمت بها حياة السيد وهي الصلاة.

أولاً: متى نُصلي؟

يتساءل الكثيرون: متى نصلي؟  وهل هناك ساعات محدَّدة للصلاة؟  نتعلم من سيدنا العظيم أن الصلاة هي حديث القلب مع الله الموجود لنا ومعنا كل وقت، وبابه مفتوح لنا كل اليوم نهارًا وليلاً.  وبحقٍّ علَّمنا قائلاً: «ينبغي أن يُصلّى كل حين ولا يُمَل» (لوقا18: 1).  لذلك نقرأ عنه - له المجد - أنه كان يصلي في:

أ- الصباح الباكر: «وفي الصبح باكرًا جدًا قام وخرج ومضى إلى موضع خلاء وكان يصلي هناك» (مرقس1: 35).

ب- أثناء النهار: «وأما هو فكان يعتزل في البراري ويصلي» (لوقا5: 16).

ج- أثناء الليل: «وقضى الليل كله في الصلاة لله» (لوقا6: 12).

ثانيًا: أين نُصلي؟

حيث أن إلهنا موجود في كل مكان، فهو بحقّ رب السماء والأرض، ولا يسكن في هياكل مصنوعة بالأيادي، لذا نستطيع أن نأتي إليه في أي مكان نوجد فيه.. منفردين داخل بيوتنا.. أو معًا كمجموعة مؤمنيين نجتمع تحت رياسته.. أو أينما كنّا.  وهذا ما نراه في حياة سيدنا؛ كان يصلي في:

أ- موضع خلاء: «مضى إلى موضع خلاء وكان يصلي هناك» (مرقس1: 35).

ب- الجبل: «مضى إلى الجبل ليصلي» (مرقس6: 46).

ج- البراري: «كان يعتزل في البراري ويصلي» (لوقا5: 16).

ثالثًا: كيف نُصلي؟

حيث أن الصلاة هي الحديث الخاص بين الإنسان والله، لذا فالمهم وضع القلب والكيان الداخلي وقت الصلاة.  أما الوضع الخارجي فيرتبط بحالة المُصلّي وأسلوب تعبيره عن احترامه وتقديره عندما يخاطب إلهه.  لذلك يذكر عن الرب:

أ- «جثا على ركبتيه وصلّى» (لوقا22: 41).

ب- «رفع عينيه نحو السماء وقال أيها الآب» (يوحنا17: 1).

رابعًا: لماذا نُصلي؟

لقد أساء الكثيرين فهم سبب الصلاة.  فالبعض يعتبرونها فرضًا واجبًا لنوال رضا الله عليهم، والبعض الآخر جعلها شكلاً من أشكال العبادة الطقسية، لكن دعونا نتأمل في بعض دوافع الصلاة كما ظهرت في مثالنا الأعظم:

أ- الخلوة الشخصية مع الله: «وأما هو فكان يعتزل في البراري ويصلي» (لوقا5: 16).

ب- قيادة الله في الخدمة: «وإذ كان يصلي انفتحت السماء ونزل عليه الروح القدس... وكان يُقتاد بالروح» (لوقا3: 21-4: 1).

ج- اتخاذ قرارات هامة: «وفي تلك الأيام خرج إلى الجبل ليصلي... ولما كان النهار دعا تلاميذه واختار منهم اثني عشر الذين سمّاهم أيضًا رُسلاً» (لوقا6: 12، 13).

د- احتياجات وطلبات خاصة للآخرين: «قال يسوع ارفعوا الحجر... ورفع يسوع عينيه إلى فوق وقال أيها الآب أشكرك لأنك سمعت لي...» (يوحنا11: 39-41).

هـ- طلب مجد الله في الحياة: «أيها الآب مجِّد اسمك، فجاء صوت من السماء مجَّدت وأمجّد أيضًا» (يوحنا12: 28).

و- التجارب والمواقف الصعبة: «ولما صار إلى المكان، قال لهم: صلّوا لكي لا تدخلوا في تجربة.  وأنفصل عنهم نحو رمية حجر وجثا على ركبتيه وصلّى...» (لوقا22: 40-46).

ز- التشفع في الآخرين: «وقال الرب: سمعان سمعان، هوذا الشيطان طلبكم لكي يغربلكم كالحنطة، ولكني طلبت من أجلك لكي لا يفنى إيمانك» (لوقا22: 31، 32).

م- جميع المؤمنين واحتياجاتهم المتنوعة: «من أجلهم أنا أسأل... أن تحفظهم من الشرير... قدّسهم في حقك... ولست أسأل من أجل هؤلاء فقط بل أيضًا من أجل الذين يؤمنون بي بكلامهم» (يوحنا17: 9-20).

خامسًا: ما هي الحالة التي يجب أن يكون عليها المُصلّي؟

ما أكثر الذين يصلّون نهارًا وليلاً ولكن صلاتهم لا ترتفع فوق رؤسهم، لأن الله يهتم بحالة القلب الخارجة منه هذه الصلوات.  دعونا نتعلم من سيدنا حتى تكون صلواتنا مقبولة عند إلهنا:

أ- التسليم الكامل: «يا أبتاه إن أمكن فلتعبر عني هذه الكأس، ولكن ليس كما أريد أنا بل كما تريد أنت» (متى26: 39).

ب- الحرارة واللجاجة: «وإذ كان في جهاد، كان يصلي بأشد لجاجة، وصار عَرقَه كقطرات دم نازلة على الأرض» (لوقا22: 44).

ج- الثقة الكاملة في الله: «ورفع يسوع عينيه إلى فوق، وقال: أيها الآب أشكرك لأنك سمعت لي، وأنا علمت أنك في كل حين تسمع لي» (يوحنا11: 41، 42).

د- الغفران لإساءة الآخرين: «فقال يسوع: يا أبتاه اغفر لهم لأنهم لا يعلمون ماذا يفعلون» (لوقا23: 34).

هذه بعض الدروس العملية التي نتعلمها من سيدنا العظيم التي معها سوف نتمتع بعلاقة صحيحة مع إلهنا، وتظهر نتائج صلواتنا بصورة عملية منها:

أ- التغيير الشخصي: «وفيما هو يصلي صارت هيئة وجهه متغيّرة ولباسه مبيضًا لامعًا» (لوقا9: 29).

ب- الاستجابة الواضحة: «فجاء صوت من السماء مجَّدتُ وأُمجِّد أيضًا» (يوحنا12: 28).

لتكن طلبتنا المستمرة «يا رب علمنا أن نُصلي» (لوقا11: 1).

 

37
1- (وسط الألام أراك إلهي وسط الأحزان تعزي حياتي   
وسط الظلام تنير طريقي وسط الأشواك تمسك بيميني)

 
القرار-

 فأتي إليك وثقتي لديك أطرح خوفي وضيقي في يديك   
(فأنت يسوعي ماسكاً يدي)2
   
2- (وسط الدروب أنت صديقي معي في الغربة أنت رفيقي   
وفي الممات أنت رحيمي وفي السماء أنت حبيبي)2


http://www.taranimarabia.org/bpg/Guest/Song.aspx?id=864

صفحات: [1]