عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


مواضيع - كوثر نجيب

صفحات: [1]
1
لأول مرة في إقليم كردستان إفتتاح قسم للغة السريانية رسميًا
كوثر نجيب
بحضور رسمي على مستو رفيع ومؤسساتي افتتح صباح يوم الثلاثاء الموافق 6/12/2016 الساعة العاشرة قسم اللغة السريانية، والذي يعد أول قسم يفتتح في اقليم كردستان. حضر مراسيم الافتتاح السيد د. آمانج رشيد مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي ممثلا عن الوزير والسيد نزار حنا مدير عام التعليم السرياني ممثلا عن وزير التربية والسيد د. أحمد دزيي رئيس جامعة صلاح الدين- أربيل والسيد د. سعيد عمر عميد كلية التربية وعدد من برلمانيي شعبنا ومن عمداء جامعة صلاح الدين ورؤساء اقسام كلية التربية ورؤساء منظمات المجتمع المدني في عنكاوا والقنوات الفضائية وعدد من اساتذة الجامعة. وقد تم قص الشريط بشكل جماعي، ثم بدأت مراسيم الاحتفال والتي تضمنت الترحيب بالحضور من قبل عريفا الحفل السيدة بروين شمعون وطالب القسم آندي سولاقا، ثم تلته دقيقة صمت على أرواح شهداء الجيش العراقي والبيشمركة الأبطال وشهداء شعبنا. ثم تلتها كلمة رئيس قسم اللغة السريانية/ وكالة الاستاذ كوثر نجيب والذي ارتجل كلمته في البداية باللغة السريانية بالترحيب بالحضور وشكرهم على تلبيهم الدعوة، ومن ثم تحدث عن محاولات الغيارى من ابناء شعبنا في فتح القسم لمدة تقارب العشر سنوات والتي اثمرت اليوم، كما وأكد في كلمته على ضرورة توحيد المواقف وتكاثف الجهود من أجل الحصول على مطالبنا والوصول إلى أهدافنا، وإن هذه اللغة لم تخدم المنطقة فقط وانما الشرق برمته، وقد حافظ عليها آباؤنا الفطاحنة وخدموها، ولهذا علينا نحن اليوم أن نحافظ عليها، وهي لغة مهمة في هذه المنطقة، ويمكن أن تقوم دراسات جديدة بينها وبين العربية كونهما من عائلة واحدة السامية، وكذلك بينها وبين الكردية كون أصحابهما على التماس مباشر وتواصل مستمر، ويمكن ان تتواجد هناك الكثير من الكلمات المتقاربة التي اخذت الواحدة من الأخرى. كما وشكر كل الداعمين لهذا القسم ماديا ومعنويا وإداريا وهندسيًا. بعدها قرأ كلمته باللغة الكُردية (اللغة الرسمية الأولى في الإقليم) والتي كانت بالمعنى ذاته. بعدها تلتها كلمة عميد الكلية د. سعيد عمر وقد جاء فيها: إن هذا اليوم هو ليوم مهم في تأريخ الكلية، وإن اللغة السريانية هي لغة عريقة وأصيلة في هذه المنطقة وهي وريثة الآرامية. كما وتحدث عن عدد الطلاب البالغ حاليا 17 طالبا وسيلتحق بهم 3 طلاب آخرون ليصبح المجموع النهائي لهذا العام 20 طالبا وطالبة.
وبعده ألقى الدكتور أحمد دزيي رئيس الجامعة كلمته والتي أكدت على أهمية فتح القسم، وبيّن اَنّ فتح قسم للغة السريانية ليس فتح قسم للغة فحسب، وانما له مغزا خاصا ودلالة اخرى ألا وهي اهمية التعايش المشترك بين مكونات اقليم كردستان، والتي لا تقتصر على هذه الفترة، وانما لها جذور تأريخية عميقة علينا أن نحافظ عليها ونعمقها ونقويها. وأضاف اننا نريد ان يكون هذا القسم العلمي عاملا مساعدا يصب في خدمة التراث والادب السرياني، وأضاف باننا نفتخر بأبناء هذا المكون الذي كان لهم دور مهم في السابق كما ولهم اليوم في خدمة هذه الجامعة وتطويرها، واملنا اكثر بان هذا القسم سيكون له هذا الدور واكثر في المستقبل.
ثم تلته كلمة ممثل وزير التعليم العالي الدكتور آمانج، والذي ثمّن وشكر فيها جامعة صلاح الدين؛ لان فتح القسم في هذه المرحلة يبرهن على عملية التعايش المشترك بين ابناء المكونات في الاقليم. ويُظهر مدى اهتمام الوزارة باللغات والاداب والثقافات الاخرى. كما وجاء في كلمته ان منطقة الشرق ولمدة السنوات الاربع الماضية قد مرت في حروب وويلات، إلا ان الاقليم حافظ على النظام والامن والاستقرار. وفي ختام كلمته تمنى للقسم النجاح والتفوق في البحث العلمي وخاصة في مجال اللغة السريانية..
وبعد الكلمات تم تقديم الشكر لكل الجهات الداعمة ماديا لهذا القسم، (وكجزء من وفاء لهم نذكر اسماءهم) (بحسب تأريخ التبرع):
1.   عائلة المرحوم يونان هوزايا.
2.   منتدى المتقاعدين العائلي.
3.   الأب ريان بولص عطو.
4.   جمعية الرحمة الكلدانية/ إيبارشية أربيل.
5.   أديب كَوكَا/ سدني.
6.   الجمعية الآشورية الخيرية.
7.   الرابطة الكلدانية.
8.   اتحاد النساء الآشوري.
9.   منظمة كابني.
10.   خوشابا توما كانون.
11.   باسمة يوسف بطرس.
12.   المطران بشار متي وردة/ رئيس أساقفة إيبارشية أربيل الكلدانية.
13.   الوزارة المالية في حكومة إقليم كردستان.
وبعد تقديم الشكر، تم عرض سلايدات خاصة بمراحل إعادة تعمير القسم التي تم التقاطها قبل واثناء وبعد التعمير، إضافة إلى كل النشاطات السابقة من ندوات ولقاءات قامت بها منظماتنا وشخصياتنا واللجنة الخماسية منذ يوم 23/2/2016 وحتى 5/12/2016.
والفقرة ما قبل الأخيرة كانت تكريم بعض الشخصيات من خلال تحفة فنية جميلة تجمع بين آثارنا وقلعة أربيل لتظهر مدى التعايش بين مكونات الإقليم، وكان التكريم بالشكل الآتي: تكريم السيد وزير التعليم العالي عن طريق ممثله د. آمانج سعيد من قبل رئيس القسم الاستاذ كوثر نجيب، ثم كرَّم البروفيسور د. يوسف قوزي الاستاذ نزار حنا ممثلا عن وزير التربية، بعده كرَّم د. حبيب حنا السيد أحمد دزيي رئيس الجامعة وأخيرا كرَّم د. سلام نعمة مقرر القسم الدكتور سعيد عمر عميد الكلية. وتخللت الفقر قراءة مقاطع شعرية باللغة السريانية والكردية من قبل عريفة الحفل الشاعرة بروين شمعون، واختتم الافتتاح بمشاركة الجميع في تناول الحلويات والتقاط صور بهذه المناسبة العظيمة.
تهانينا لشعبنا هذا الانجاز العظيم وننتظر من طلبتنا الاعزاء التفوق لنيل شهادة البكالوريوس في اللغة السريانية، ليكون أول من حصل على هذه الشهادة في اقليم كردستان، ونطلب منهم في المستقبل الاستمرار في الدراسة لنيل شهادات عليا كماجستير ودكتوراه ليخدموا لغتهم ويطوروها، وليقولوا للعالم بأننا باقون في هذا البلد رغم كل الصعوبات والمشاكل.

2
نود إعلامكم بأن القسم سيباشر بتوزيع استمارات (الفورم) القبول للطلبة الراغبين في الدراسة في كلية التربية/ قسم اللغة السريانية إبتداءً من يوم الخميس القادم 29/9/2016 ولغاية يوم الخميس 3/10/2016 أي لمدة اسبوع واحد، فعلى الراغبين في التقديم الحضور إلى جامعة صلاح الدين/ أربيل- كلية التربية/ قسم وحدة التسجيل الكائن في عمادة كلية التربية.
شروط القبول:
1- أن يكون من خريجيي سنة 2014-2015. أو 2015-2016.
2- أن لا يقل معدله العام عن 60 درجة.
- علما أن القسم سيقبل 30 طالباً فقط. لذا نرجو الاسراع في التقديم.
- كل من له استفسار نرجو الإتصال بنا عن طريق الصفحة الخاصة بالقسم السرياني أو الإتصال بالرقم المذكور في الأسفل.
https://www.facebook.com/profile.php?id=100013650661693
- كما ونرجو من الجميع العمل يدا بيد من أجل انجاح هذا المكسب القومي، الذي طالما انتظرناه.

تقبلوا خالص شكرنا وتقديرنا

كوثر نجيب عبدالاحد
رئيس القسم/ وكالة
مو: 07504829251

3
توضيح وردّ على مقال: "إنجاز غريب من نوعه، لنخبة مثقفي شعبنا في أقليم كوردستان "أستحداث قسم اللغة السريانية" للدكتور عبدالله رابي
نشر د. عبدالله رابي مقالاً بعنوان إنجاز غريب من نوعه، لنخبة مثقفي شعبنا في أقليم كوردستان "أستحداث قسم اللغة السريانية" وأدناه الرابط:
 http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=820928.0
وبدوري أشكره على اهتمامه بالموضوع، وتحليله تحليلاً دقيقًا، وإن دلّ ذلك فإنه يدل على حرصه الأكاديمي الذي يتمتع به. شكرًا لكل الأخوة الذين عبّروا عن آرائهم في تعقيبهم على المقال، سواء أكانت مؤيدة للجنة الخماسية أو مخالفة لها ببعض الشيء، فالحوار الأكاديمي يبقى أخذًا وعطاءً.
ولتوضيح الأمور أحاول الإجابة على أسئلة د. عبدالله، وفي الوقت نفسه ألبي طلب الأخ الياس متي منصور. وستكون أجوبتي مركزة على الفقرة الأخيرة من المقالة والتي كانت على شكل أسئلة، وتوضيحًا وردًا على بعض ما كتبه الأخوة في التعليقات، ومقدمًا أعتذر عن الإطالة:
تساءل الدكتور: لماذا هذه المعوقات؟: منذ ما يقارب عشر سنوات حاول بعض الأخوة فتح قسم اللغة السريانية وأولهم د. يوسف متي قوزي، وكذلك المديرية العامة للتعليم السرياني والمديرية العامة للثقافة والفنون السريانية واتحاد الأدباء والكتاب السريان واستمرت المحاولات حتى بداية 2016، ولكن، ومع الأسف كلها لم تفلح، والأسباب عديدة، منها ما يتعلق بالكادر التدريسي المختص على ملاك وزارة التعليم العالي/ كُردستان، والسبب الثاني – من وجهة نظري- إن عملية المطالبة والمتابعة لم تكن صحيحة ومدروسة، فالكل كان يعمل على فتح القسم –وهذا نابع من حرصه أكيد- ولكن الطريقة لم تكن موفّقة، وثمة عرقلة أخرى، وهي "أنّ  أحد عمداء الكليات قال (في جلسة من جلسات): لن أسمح بالتبشير في كُردستان؟!!" وهذا موثّق في العدد 51 من مجلة (رديا كلدايا) ص47، إذ اعترض على فتح القسم ظنًا منه بأن القسم سيؤدي إلى التبشير المسيحي مما أيده البعض الآخر مع الأسف. كل هذه الأسباب وأخرى كانت عراقيل في السابق.
 س/ لماذا التمويل الذاتي؟: بعد تشكيل اللجنة الخماسية لمتابعة عملية فتح القسم من أكاديميين تستند إلى خطط مدروسة تعرف من أين تبدأ وإلى أين تنتهي، بدأت اللجنة والتي تشكلت في 23/2/2016 في جلسة عقدها إتحاد الأدباء والكتاب السريان بالتحرك من جانبها نحو الجهات المعنية، والمتمثلة برئاسة جامعة صلاح الدين وعمادة كلية التربية والذي كان موقفها –والحق يقال- إيجابياً، ومتابعة البرلماني سرود المقدسي الإجراءات المتعلقة بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والذي كان أيضًا موقفها إيجابيًا، وعند اللقاء بهم وطرحنا لهم فتح القسم، كنّا نعاني من أمرين مهمّين: الأول المشكلة المالية وعدم وجود ميزانية خاصة مسبقًا لهذا الغرض، والثاني: البناية، إذ لا تمتلك الجامعة البناية الخاصة بمواصفات القسم؛ لان القسم لم يكن ضمن الخطة لهذا العام. فعندما فاتحت اللجنة الموضوع مع الجهات المعنية كان الجواب كالآتي: الوضع المالي لا يسمح بفتح قسم وتجهيزه بكافة المستلزمات مع البناية، والثاني هو عدم وجود كادر تدريسي مختص. ومن هذا المنطلق عقد أعضاء اللجنة عدة جلسات فيما بينهم ومع المعنيين والمهتمين من أبناء شعبنا، وقرر الجميع، بأنه يمكن جمع التبرعات من مؤسسات ومنظمات وشخصيات شعبنا من داخل القطر وخارجه لتغطية النفقات الأولية، وأعتقد هذا يحسب له إيجابًا، وخاصة الوقت ضيق، ولا يتحمل كتابنا وكتابكم، ولكن يمكن بعد الإعمار والتأثيث تقديم الكشوفات والوصولات للوزارة، ولربما ستصرفه في قادم الزمان.
س/ ولماذا تخصيص غرف تفتقد إلى الشروط الصحية وغير ملائمة للتدريس والادارة وهي بحاجة الى صيانة؟: عندما وصلت المعاملات مرحلة البناية، قُدّمت لنا ثلاثة مقترحات من قبل عميد كلية التربية، وهذه المقترحات جاءت من باب محاولته توفير كل ما يمكن توفيره، فكانت كالآتي: يمكن أن يستخدم القسم السرياني قاعة الأقسام الأخرى ولكن بعد الساعة 12 ظهرًا، بسبب استخدامها من قبل الطلبة، والمقترح الثاني هناك مساحة في باحة بناية العمادة القديمة يمكن وضع عليها البناء الجاهز، والمقترح الثالث هو بناية العمادة الطابق الثالث، والذي يحتوي على عدد من الغرف يمكن تعميرها وتأثيثها لتكون ملائمة للدراسة وتليق بالطلبة الجامعيين، وقد اختارت اللجنة المقترح الأخير.
س/ ولماذا هيئة تدريسية متطوعة؟: سؤال مشروع وقد طرحه أكثر من شخص. قبل كل شيء شكرًا لكل من أبدى استعداده للتدريس مجانًا. أمّا لماذا طوعي، أنه وبسبب الأزمة المالية الحالية التي يمر بها الإقليم لا توجد عقود مع الأساتذة، ولهذا وتلافيًا لهذه الضائقة المالية أبدينا استعدادنا، وخاصة الذين ليسوا موظفين حكوميين، لإلقاء المحاضرات مجانًا في حال عدم صرف المحاضرات لهم. وهذا ليس متوقعًا؛ لأننا وُعِدنا خيرًا من قبل الوزارة والجامعة بعد فتح القسم.
أمّا بخصوص أمنية د. عبدالله "كما أتمنى من القائمين ومن جامعة صلاح الدين أختيار اساتذة مختصون أكاديمياً باللغة السريانية وليس من الملمين باللغة بحسب خبرتهم الشخصية وكتاباتهم غير الاكاديمية لكي يساهموا أكثر فأكثر في تضخيم ظاهرة عقدة التسمية لشعبنا ولغته، بل ليكون قسماً علمياً رصيناً ليوفر الكفاءات العلمية التي تعتمد على المنهجية والموضوعية في تفسير الظواهر" انتهى الإقتباس: فأقول: كن مطمئنًا استاذي العزيز فالكادر كله أكاديمي ومختص باللغة السريانية، وسوف يحافظ على هذه التسمية الموحدة: وإليك سيرهم العلمية:
أ.د. يوسف قوزي/ بروفيسور في اللغة السريانية/ جامعة لوفان/ بلجيكا.
د. سلام نعمة/ دكتوراه في اللغة الانكليزية والسريانية/ مقارنة/ جامعة صلاح الدين/ أربيل.
د. روبين بيث شموئيل/ دكتوراه في اللغة السريانية وآدابها/ الجامعة اللبنانية.
الأب د. سامر صوريشو/ دكتوراه لغة سريانية/ المعهد الحبري الكتابي (بيبليكوم)/ روما.
كوثر نجيب/ ماجستير لغات سامية/ جامعة هايدلبيرغ/ ألمانيا.
وأعتقد هذا الكادر يكفي لفتح قسم وبشعبة واحدة، وهذا ما ذهبت إليه بنفسك بأنه يكفي شخصان للسنة الأولى، ونحن نؤيدك.
أرجو أن تكون هذه الأجوبة شافية وواضحة لدكتورنا العزيز عبدالله رابي وشكرًا لاهتمامك، وننتظر منك كل المشورة العلمية كي نستفاد من خبراتك وخبرات كل الأكاديمين من أجل خدمة أبناء شعبنا.
أمّا بخصوص الأخ ماهر بولص، فأرجو أن يسمح لي بهذا التوضيح الأخوي، لقد أصبت فيما ذهبت إليه "فالسيد كوثر نجيب عضو في قيادة الرابطة الكلدانية في عنكاوا، ولغة الرابطة والشعب الكلداني كما يقولون اهل الرابطة بأنها كلدانية، فكيف بالسيد كوثر نجيب يسميها بالسريانية و كذلك يعمل جهده في ان يفتح لها قسماً في الجامعة؟.. أين أصبحت اللغة الكلدانية إذاً؟ ." انتهى الاقتباس، فأنا نائب رئيس الرابطة الكلدانية/ فرع أربيل، وكنت عضوًا في الهيئة الإدارية لجمعية الثقافة الكلدانية/ عنكاوا لأربع دورات متتالية، ومسؤولاً لإعلامها لأكثر من ثمان سنوات، وحاليًا رئيس تحرير مجلتها المثقف الكلداني (رديا كلدايا) وأفتخر في هذا الإنتماء، الذي لم ولن أتردد يومًا بالإنضمام إلى أية مؤسسة تخدم الكلدان، وهذا حق مشروع ومسألة شخصية وقرار حر. أمّا كيف يسميها كوثر نجيب السريانية وليست كلدانية، فالتسمية موجودة قبل أن يولد كوثر نجيب بأكثر من ألفي سنة، فكيف لي أن أرفضها؟ هذا أولاً، ثانيًا: إن هذه التسمية (السريانية) هي المتفق عليها رسميًا من قبل شعبنا بكل مسمياته ولدينا المديرية العامة للتعليم السرياني والمديرية العامة للثقافة والفنون السريانية، وهذا مثبت في دستور اقليم كُردستان وليس من حقي رفض ذلك. ثالثًا: أنا شخص أكاديمي ولي رأيي الخاص، وأميّز بين التسميات، فالآرامية هي آرامية، والسريانية هي سريانية والكلدانية هي كلدانية وعلينا أن نُميّز بينها، وسأشارك برأيي هذا حول التسمية في المؤتمر العام الأول للرابطة إن شاء الله والذي سيعقد للفترة من 25-27/9/2016، وسأحاول نشره بعد ذلك في الوسائل الإعلامية وسأبين ما هي اللغة الكلدانية، إن كنّا حريصين عليها فعلاً.
إسمح لي سيدي العزيز ماهر أن أقول: إذا عملنا مع الأخوة متفقين وموحدين على تسمية معينة نُنتقَد، وإذا أصرينا على تسمية معينة نُنتقَد أيضًا، فما الحل إذًا؟!
وأريد أن أطمئن الجميع، إنّه قد تم التعامل مع فتح القسم بأقصى حدّ من الحذر الأكاديمي، والقائمين عليه بدءًا من وزير التعليم العالي والبحث العلمي د. يوسف كوران ود. أحمد أنور دزيي رئيس جامعة صلاح الدين ونزولاً باللجنة الخماسية كلهم حريصين عليه أيّما حرص، وهذا يتجلّى من خلال متابعة رئيس الجامعة وإتصاله بعدد من الجامعات العالمية منها: ألمانيا، مصر ولبنان لدعم القسم، وكذلك تشجيع ودعم وزير التعليم العالي على عدم الإكتفاء بفتح القسم، وإنما العمل على فتح أكاديمية خاصة والتهيئة لدراسات عليا (ماجستير ودكتوراه)....
وأخيرًا إسمحوا لي أن أقول، بدلاً من أن ننتقد هذا العمل والطريقة، دعونا نعمل معًا لإنجاح القسم، وأن نشجّع أولادنا وأخوتنا وأخواتنا للدراسة فيه، فلهم فيه مستقبل باهر، من خلال التعيينات؛ كونهم سيكونون الوحيدين الذين لهم شهادة البكالوريوس في هذا الاختصاص، وستكون لهم فرصة الدراسة خارج الإقليم لنيل الشهادات العليا؛ كوننا سنتعامل مع أساتذة وجامعات عالمية، فهي إذا فرصة ثمينة علينا استغلالها، ولا نهتم لبضعة الاف من الدولارات تُخصص لهذا المشروع وهذا الإنجاز العظيم.
-----------------
للاستفسار عن القسم الاتصال بـ:
kawthernajeeb@yahoo.com
Mo. 07504829251

4

قرر مجلس جامعة صلاح الدين/ اربيل، الموافقة على افتتاح قسم خاصاً للغة السريانية ضمن كلية التربية، كما وعد المجلس بإكمال مستلزمات القسم وإدخاله في نظام القبول المركزي للعام الدراسي القادم، بحسب بيان صدر عن اللجنة الخماسية.

وأوضح البيان الذي تلقت (عنكاوا كوم) نسخة منه أن "مجلس جامعة صلاح الدين- أربيل وافق في جلسته المرقمة ١١ في ٢٨/٦/٢٠١٦ على فتح قسم اللغة السريانية في كلية التربية"، مشيرا إلى " رئيس الجامعة وعد بالتواصل وإكمال مستلزمات القسم وإدخاله في نظام القبول المركزي للعام الدراسي 2016-2017".

ويذكر ان اللجنة الخماسية كانت انبثقت من المشاركين في جلسة الحوار التي عقدت في اتحاد الادباء والكتاب السريان بداية هذا العام، لمتابعة افتتاح قسم اللغة السريانية في جامعة صلاح الدين/ اربيل، وضمت الدكتور يوسف قوزي، الدكتور حبيب حنا منصور، الدكتور سلام نعمت، الاب الدكتور  سامر صوريشو، الأستاذ كوثر نجيب.

وتابع البيان أن "عدة اجتماعات تم عقدها لأعضاء اللجنة الخماسية مع رئاسة جامعة صلاح الدين وعمداء الكليات المعنية، حيث تم من خلالها تهيئة كافة المتطلبات  من كادر الهيئة التدريسية ومنهاج التدريس للسنوات الدراسية الأربع".

ودعا البيان "الطلبة من ابناء شعبنا للتقديم للدراسة في هذا القسم"، مباركا "كل الجهود التي بذلت لتحقيق هذا الانجاز".



5
 

جمعية الثقافة الكلدانية تدين وتستنكر بشدة عملية الاغتيال الجبانة
للاب رغيد والشمامسة الثلاثة في الموصل


    باسمنا وباسم جميع اعضاء جمعيتنا ومؤازريها ندين ونستنكر بشدة العملية الجبانة التي اودت بحياة الاب رغيد كني راعي ابرشية كنيسة الروح القدس والشمامسة الثلاثة بسمان يوسف وعصام بيداويد ووحيد حنا.

    ومن هنا نناشد قوى الخير العمل على وقف هكذا اعمال ليعم الامن والسلام في ربوع بلدنا الغالي "عراق". كما ونتقدم بهذه المناسبة الاليمة باحر التعازي لعوائل شهدائنا الابرار، ولسيادة المطران فرج رحو وكنيستنا جمعاء وابناء بلدة كرمليس العزيزة، طالبين لهم الصبر والسلوان، وداعين المولى ان يسكن شهدائنا فسيح جناته.

المجد والخلود والحياة الابدية لشهداء شعبنا الاب رغيد كني و الشمامسة بسمان يوسف وعصام بيداويد ووحيد حنا، شهداء المحبة والانسانية.

                                                      جمعية الثقافة الكلدانية/ عنكاوا

صفحات: [1]