عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - ماجد عزيزة

صفحات: [1] 2
1
المطران مار باوي سورو يبدأ سلسلة محاضرات الكتاب المقدس في تورونتو بكندا
الكتاب المقدس هو كلمة الله ... بلغة الانسان ..!
ماجد عزيزة – كندا /
بدأ سيادة مار باوي سورو راعي ابرشية مار أدي للكلدان في كندا ، سلسلة محاضرات أسبوعية عن الكتاب المقدس في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو ، حيث القى المحاضرة الأولى يوم الخميس العاشر من كانون الثاني 2018 تناولت بدايات الكتاب المقدس تاريخيا وعلاقة الكنيسة به متحدثا عن مصادر الايمان المسيحي وموضحا بانه كان هناك 27 كتابا معتمدا في بداية نشوء المسيحية مع المئات من الكتب الاخرى وكان على الكنيسة أن تختار (الكتاب المقدس) من بين تلك الكتب . حيث ان الكتاب المقدس هو أعلى سلطة في الكنيسة لأنه جاء عن طريق الروح القدس بعد ان دخل ما فيه في عقول الرسل .
وأكد بأن تلاميذ السيد المسيح ، ثم بعد ذلك قداسة البابا واساقفة الكنيسة هم من حمل لواء الكتاب المقدس ممتلكين أعلى سلطة في الكنيسة ، اي انهم يمتلكون سلطة عليا ، هي سلطة التعليم للمحافظة على المؤسسة التي أسسها يسوع المسيح ، هذه المؤسسة التي تنظر ليسوع على انه أول شيء فيها .
وقال سيادة مار باوي سورو في سياق كلامه : ان الكتاب المقدس هو كلمة الله ولكن بلغة الانسان . مركزا في محاضرته على انجيل القديس ( لوقا) والذي شرح لنا كيف ان الله وفّى وعده وارسل لنا المخلص يسوع المسيح ليس لليهود فقط بل لكل الناس ، وبعد ان يتكلم لوقا عن حياة يسوع ، يتكلم عن كرازته وما قدمه للبشر ، فاختار التلاميذ واعطاهم الصلاحية والتفويض ليستمروا في العمل الذي بدأه ، وبات العامل المشترك بين يسوع والتلاميذ والكنيسة هو الكتاب المقدس .
وأكد سيادته : بأن هدف كل واحد من المؤمنين أن يكون هو (يسوع صغير)، لهذا فانت مدعو ايها الانسان أن تكون ذلك الانسان الجديد ، حيث ان لوقا يريد في كلامه ان يكون الانسان شبيها بيسوع أي كيف يكون معلما ، واذا اردت ان تصبح مثل يسوع ، فيجب ان تحب الفقراء وأن تكون رحيما مع البسطاء .
وأكد المحاضر ، ان دراسة الكتاب المقدس والذي بدأناه اليوم في هذه الكنيسة هو ( ورطة) لا يمكن التراجع عنها ، اذ يجب علينا ان نستمر فيها ، وحين ندرس الكتاب المقدس من كل قلبنا يجب ان نكون قديسين ، فالانسان الذي يرى الله من خلال حياته الجديدة في المسيح يكون قديسا ، لأنه يخاطب الله بأن يكون هو في أحشاء الكنيسة كما كان في أحشاء أمه ، هكذا نعيش المسيحية .
وقال سيادته ، أن انجيل لوقا يبرز الرحمة والشفقة والصلاة ويجعلها مهمة جدا ، اضافة إلى تعزيز دور المرأة ، فالله لا يقبل أن يطغي الرجل على المرأة لأن بنيته أقوى منها ، فلوقا قد آمن عن فهم حقيقي للحياة  ، وكانت ركيزة ايمانه التوبة . ولو اردنا فهم انجيل لوقا بشكل واضح ، فاننا نحتاج لسنتين على الاقل من المحاضرات اذا قدمناها كل اسبوع .
وختم المحاضر كلامه بالقول : أن الله يعطي السلام وراحة البال ، بغض النظر عن كل شيء ، ولهذا على الانسان أن يتحدث مع ابيه السماوي بالايمان والتوبة ، وعلينا ان نؤمن بأن الإيمان موجود في قلب كل واحد منا ، لكن علينا ان نطوره ونقويه ونثبته ، علينا ان نحيا الايمان برغبتنا وارادتنا ..
ثم قرأ المحاضر نصا من انجيل (لوقا) ، وشرح النص تفصيليا ، بعدها طرح بعض الحضور مجموعة من الأسئلة والاستفسارات والمداخلات التي أغنت المحاضرة ..


2
برعاية مار باوي سورو ..
(350) من تلاميذ التعليم المسيحي بتورونتو يحتفلون باعياد الميلاد والسنة الجديدة

ماجد عزيزة – كندا
برعاية ابوية كريمة من سيادة مار باوي سورو راعي ابرشية مار ادي الكلدانية في كندا وبحضور الأب ضياء  شماس كاهن كاتدرائية الراعي الصالح في تورونتو وعدد كبير من أولياء الأمور ، احتفل اكثر من ( 350) طفلة وطفل من أبناء وتلاميذ التعليم المسيحي في كاتدرائية الراعي الصالح للكلدان ببدء اعياد الميلاد ورأس السنة الجديدة ( 2018) ، حيث أقيم بهذ المناسبة تجمع كبير للتلاميذ ومعلميهم بدأ بكلمة لراعي الاحتفال سيادة مار باوي سورو ..الذي أكد على أهمية رعاية الصغار لأنهم مستقبل الكنيسة ، وحثهم فيها على مواصلة تعليمهم المسيحي ومجيئهم للكنيسة ايام الآحاد وكل الأيام والمشاركة في نشاطات وفعاليات الكنيسة .
وقدم التلاميذ حسب صفوفهم التي تبتديء بالصغار ثم تتدرج صعودا بالتلاميذ من الصف الثامن مجموعة من النشاطات الاجتماعية والدينية منها تمثيليات وتراتيل بالمناسبة ، ثم وزع ( سانتا كلوز ) الهدايا على المشاركين وكانت عبارة عن قطع من الحلوى .. الاحتفال اقيم باشراف لجنة التعليم المسيحي في كاتدرائية الراعي الصالح ..



3
استقالة مظلوم مروكي من المجلس الشعبي
تورونتو/
قدم السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا استقالته من المجلس بعد تحول المجلس إلى حزب سياسي ، وارسل السيد مظلوم مروكي رسالة الأستقالة إلى رئيس المجلس هذا نصها :

السيد رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري  المحترم
تحية ...
 
بالنظر لتحويل مسار  المجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري الى حزب سياسي، والذي لا يتماشى مع ما كنت عازماً عليه و مؤمنا به ، وبالرغم من السنين العديدة من الخدمة الدؤوبة وكل ما قدمناه  لخدمة ابناء شعبنا الكلداني السرياني الأشوري، وتأدية واجبنا كممثل للمجلس في كندا على أفضل صورة. وحضورنا المؤتمرات والأجتماعات مرات عديدة في العاصمة الأمريكية واشنطن واجتماعاتنا مع المسؤولين في الخارجية الأمريكية والكونكرس الأمريكي ، اضافة لاعضاء البرلمان الكندي واعضاء الحكومة الكندية ، وكذلك مشاركتنا في مؤتمر بروكسل الذي نظمته جمعية المشرق وغيرها من النشاطات الأجتماعية التي يشهد عليها القاصي والداني . ارجو التفضل بالموافقة على قبول استقالتي من المجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري، متمنياً لكم الموفقية والاستمرار في خدمة أبناء شعبنا. ومن ناحيتي سوف اواصل خدماتي لأبناء شعبنا بالصورة التي أراها ملائمة لتطلعاتي وأفكاري ..
ولكم الشكر والتقدير ...
 
مظلوم مروكي - كندا
December 4,2017



4
السادة رئيس واعضاء حزب المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري المحترمين
تحية قومية
نهنئكم ومن الأعماق ونقدم لكم أحر التهاني وأطيب التمنيات  بمناسبة انتهاء أعمال مؤتمركم  الثالث للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري وانتخاب اللجنة الاستشارية الجديدة  ونتمنى لكم التوفيق والنجاح في المضي قدما لتحقيق مطاليب شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في الحكم الذاتي في مناطقه التاريخية ....و دمتم ..
 
مظلوم مروكي
ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري / كندا
1/12/2017


5
مساعدات كندية بقيمة 250 ألف دولار للمهجرين في عنكاوة
تورونتو -كندا /
بعث السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا برسالة إلى كل من سيادة المطران مار بشار وردة مطران الكلدان في أربيل والسيد خالد جمال طليا مدير عام شؤون المسيحيين في حكومة اقليم كوردستان يعلمهم فيها بأن السيد (عزرا ليفنت) رئيس الوفد الصحفي الذي زار اقليم كوردستان بمعية السيد مروكي في تموز الماضي ، قد حصل على مبلغ يقدر بحوالي 250 ألف دولار كمساعدات سيقوم بارسالها كمواد طبية للعيادة الطبية التابعة لمطرانية اربيل ولبناء دور للمهجرين المسيحيين عن طريق منظمة السامري الصالح الأمريكية .
وكان وفد صحفي قد زار مجمعات المسيحيين المهجرين في مدن وقرى اقليم كوردستان وسهل نينوى للاطلاع على الأحوال المعيشية التي يعيشها المهجرون . وصرح السيد مظلوم مروكي بأنه تلقى رسالة من السيد عزرا ليفانت يعلمه فيها بحصوله على هذا المبلغ .


6
أكراد كندا في وقفة احتجاجية في مسيساغا بكندا
ماجد عزيزة /
احتشد المئات من أبناء الجالية الكوردية في كندا ، في الساحة الرئيسية بمدينة مسيساغا ، رافعين الأعلام الكوردية والكندية محتجين على قيام( الحشد الشعبي في العراق ) المدعوم من ايران بالاعتداء على اقليم كوردستان واحتلال مدينة كركوك ، ورفعوا شعارات طالبوا فيها بوقوف كندا والولايات المتحدة الأمريكية وأوربا إلى جانب الشعب الكوردي من أجل تقرير مصيره ونيل استقلاله .. شارك في التجمع العديد من المسؤولين بينهم السادة حكمت بامرني مسؤول الفرع السابع للحزب الديمقراطي الكوردستاني وجمال حسن مسؤول تنظيمات كندا للحزب الديمقراطي الكوردستاني ومظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا .


7
مظلوم مروكي يتلقى رسالة شكر وتقدير من وجهاء تللسقف
ماجد عزيزة – كندا /
تلقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري فرع كندا رسالة شكر وتقدير من وجهاء ومختاري قرية تللسقف التابعة لقضاء تلكيف في سهل نينوى بالعراق ، يثمنون فيها الجهود التي بذلها مع المنظمات الكندية لتوزيع (750) سلة غذائية على العوائل العائدة إلى تللسقف ، والاجتماع الذي عقده مع السيد موسى البارزاني مدير عام منظمة البارزاني الخيرية في اربيل والتي من خلالها تم توزيع (750) مبردة للعوائل المذكورة ، وأكدت الرسالة على ان هذا العمل يدل على مدى اهتمام المجلس الشعبي وممثله في كندا شخصيا بالشعب الكلداني السرياني الآشوري في العراق ..( مرفق صورة من الرسالة) .



8
في مقال كتبه في صحيفة واشنطن تايمز الأمريكية ..
مظلوم مروكي يوضح وضع المسيحيين في اقليم كوردستان
تورونتو – كندا /
كتب السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا مقالا مهما في صحيفة واشنطن تايمز الأمريكية عن اقليم كوردستان كملجأ للمسيحيين العراقيين وجميع الأقليات في العراق ، أوضح فيه ان الاقليم المذكور سيصوت يوم 25 سبتمبر من أجل الاستقلال ، وان على المسيحيين المشاركة في التصويت الايجابي ،كون الاقليم كان حاضنة لهم طيلة السنوات الماضية وحماهم من الصعوبات التي أحاطت بهم نتيجة تهجيرهم عن قراهم ومدنهم في سهل نينوى ، خاصة حمايتهم من الابادة الجماعية من قبل تنظيم داعش .
وتحدث السيد مروكي في مقاله عن زيارته الأخيرة لاقليم كوردستان وتجوله مع الوفد الصحفي الكندي الذي رافقه في الجولة في مدن وقرى ومخيمات اللاجئين والمهجرين ، واطلاعهم على ما يعانونه من قساوة الحياة ، كما تحدث عن زيارة الوفد لقرية باطنايا المهجورة حاليا من سكانها المسيحيين ولقائهم مع احد قادة البيشمركة الذي اعلن بأن 48 جنديا من قواته لقوا حتفهم وأصيب اكثر من 100 مقاتل بجروح من اجل استعادة هذه القرية .
وأوضح السيد مروكي في مقالته ، ان الوفد زار العديد من مؤسسات المساعدة التي تقدم خدماتها للمهجرين ، حيث تمت زيارة العيادة الطبية التي انشأها المطران بشار وردة والتي أسسها عدد من المؤمنين الميسورين وهي تفتح ابوابها للجميع وأوضح بأن العيادة قد عالجت بالفعل 2700 حالة مزمنة بين المهجرين المسنين .
واضاف السيد مروكي بالقول ، لقد اطلع الوفد على ممارسة الحرية الدينية في اربيل باقليم كوردستان ، وتأكد الوفد بأنه يبدو ان الاقليم هو المنطقة الوحيدة التي تمارس فيها العبادة بشكل حر ، حيث لم تكن الحياة سهلة في القرى التي هجرت من سكانها المسيحيين ، خاصة بعد دخول عناصر داعش اليها ، لهذا فان المسيحيين المهجرين يمكنهم البقاء في اقليم كوردستان وممارسة عقائهم الدينية بكل حرية .وطالب السيد مروكي في المقال ان تكون للمسيحيين منطقة حكم ذاتي خاصة بهم وأن يصوتوا وفق ما يرونه لصالحهم.
هذا وكان وفد صحفي من قناة ( The Rebel) ضم كل من السادة عزرا ليفينت رئيس القناة وفيث كرودي وهانا فيندر كوي ومايك كودفري واوليفر مكنزي العاملين في القناة قد رافقوا السيد مروكي في زيارة اقليم كوردستان والقرى المحررة في سهل نينوى ، حيث قاموا بزيارة كل من المطران بشار وردة والمطران بطرس موشي والسيد خالد طليا مدير عام شؤون المسيحيين في اقليم كوردستان ومنظمة شلومو للتوثيق وعدد من اماكن تواجد المهجرين ،ت كما زاروا رئاسة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري والتقوا بالسيد فهمي يوسف منصور عضو هيئة رئاسة المجلس اضافة لزيارتهم مكتب اربيل للمجلس الشعبي ، كما زاروا منطقة النمرود المدمرة وكنيسة باطنايا وكنيسة مريم العذراء في بغديدى وقناة عشتار الفضائية ، حيث أكد السيد عزرا ليفنت بأن الحرية الدينية للمسيحيين في اربيل هي اكثر نسبة من الحرية الدينية الموجودة في مسيساغا بكندا .
 



9
وأبواب الجحيم لن تقوى عليها !(متى: 16-18)
ماجد عزيزة  /
حمل لنا الشماس مظلوم مروكي أحد شمامسة كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في مدينة تورونتو ، بعد عودته لزيارة العراق ( قرى سهل نينوى المحررة) ، نسخة من كتاب ( حٌذرا) وهو كتاب صلوات الطقس الكلداني ( صلاة الصبح والمساء والليل )،من كنيسة باطنايا المدمرة ، وقد اصيب الصليب الموضوع على غلاف الكتاب باطلاقة رماها احد مرتزقة ما يسمى (داعش) بحيث مزقته واخترقت صفحاته ..
يبدو ان الفاعل الذي حسب اعتقادي لا يعرف شيء عن هذا الكتاب سوى انه وحسب معتقده( ان كان يمتلك معتقدا أصلا) حاول (طمس ) الصليب الموجود على غلافه ، لمرض نفسي في دواخله ، وحقد دفين على علامة الصليب التي تميز المسيحيين عن غيرهم من البشر .
قد يعتقد (الفاعل) انه بمحاولة محوه ( للصليب) فانه يستطيع ان ينال من صاحب الصليب ، أو من الكنيسة التي تأسست منذ أن ارتفع صليب المسيح ليصلب عليه الرب ، وليفتدي العالم بدمه ، والفاعل هو أحد الذين افتداهم السيد المسيح بذلك ! لكنه كان مثله مثل غيره من الذين لا يفهمون معنى المسيحية واهم ، لأن الصليب بات هوية المسيحيين ، وعليه تأسست كنيسة المسيح التي لن تهزها ريح ولا رعونة مسلح دموي ولا اي شيء آخر .
ان قيام مهووس برمي صورة الصليب باطلاقة ، وتمزيق كتاب للصلوات ، هي ليست نهاية العالم ، بل ان الفاعل بفعلته ، أكد كم ان الصليب مؤثر في عقلية ونفسية من لا يعون أهمية الصليب في حياة البشر جميعا ، حيث بات علامة للفداء ، وخلاص النفوس الخاطئة ، والفاعل هو واحد من الخطاة الذين هم بحاجة للخلاص .
كم أتمنى أن يصل كلامنا هذا لعيون (الفاعل ) ليقرأ ويتعظ ، فالصليب والمسيح والمسيحية لم تؤثر فيها أية اضطهادات طيلة السنوات (الألفين) الماضية ، ومنذ البدء لم يستطع الجنود الرومان ان يهزوا شعرة في ايمان السيد المسيح فيما هو مقبل عليه ، لا الجلد ولا البصق ولا الاهانات ، ولا الطعن بالحراب .. بل على العكس ، فان ذلك ارسى الأساس المتين للكنيسة التي اسست على الصخر ، وما يؤسس على الصخر ليس كالذي يؤسس على الرمال ... لا بل حتى ابواب الجحيم لن تقوى عليها .. فهل يتّعضون ؟



10
طبعة جديدة منقحة لكتاب مار أدي للأطفال
ماجد عزيزة /
برعاية كنيسة مار ادي الكلدانية في نيوزلندا و بركة سيادة المطران اميل نونا رئيس اساقفة ابرشية مار توما الرسول للكلدان الكاثوليك في استرايا و نيوزلندا و باشراف راعي الكنيسة الاب دوكلاس البازي, تم اصدار الطبعة الثانية المنقحة لكتاب مار ادي المصور للاطفال من اعداد السيد سيف عزيزة الذي وضع القصة والرسومات وقامت السيدة مريم جبرائيل بتصميم الكتاب . وقد تم تنقيح هذه الطبعة لتلائم طابع كنيسة مار ادي في نيوزلندا وابرشية مار توما بصورة عامة بالاضافة الى ادخال اللغة العربية مع اللغة الانكليزية لتعم الفائدة على جميع الاطفال والعوائل الذين يستخدمون اي من هاتين اللغتين.
تم توزيع هذه الطبعة في كنائسنا الكلدانية في اوكلاند, نيوزلندا و في سدني و ملبورن, استراليا. وسيتم ارسال كمية منها الى العراق ايضا. وقد اهدى الاب دوكلاس البازي هذه الطبعة الى اخوتنا واخواتنا المظطهدين جراء الابادة الجماعية لابناء شعبنا في العراق. و اوضح ان جميع الايرادات المالية التي سوف تجمع من هذه الطبعة سيتم اهدائها لمساعدة 52 طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة من المهجرين في العراق.  يذكر ان الطبعة الاولى لكتاب مار ادي المصور للاطفال تم نشرها باللغة الانكليزية في كندا لأبرشية مار أدي الكلدانية .
 



11

 
(العائلة وتحديات التغيير في المهجر)
محاضرة للباحث الدكتور عبد الله رابي في كندا
ماجد عزيزة – كندا /
القى الباحث الدكتور عبد الله مرقس رابي مساء الأربعاء الماضي محاضرة بعنوان ( العائلة وتحديات التغيير في المهجر) وهي من سلسلة المحاضرات الشهرية التي تنظمها الرابطة الكلدانية في كندا حضرها سيادة مار عمانؤيل شليطا راعي ابرشية مار ادي الكلدانية في كندا والأب فوزي أبرو وعدد من المهتمين بالشأن الثقافي .
وتحدث المحاضر عن اهم التحديات التي تواجه العائلة المهاجرة والتي تؤثر على افرادها ، اذ تختلف العناصر الحضارية للمهاجر عندما ينتقل الفرد او العائلة من مجتمع لآخر ، وأكد ان (الصدمة الحضارية) التي تواجه الفرد او العائلة حال تغيير المجتمع الذي يعيش فيه تؤثر تأثيرا مباشرا في نمط حياته وسلوكه ، وهنا يبدأ التفكير والقلق ويحدث الصراع وخاصة بين الأبناء والوالدين ، وتحدث عن تنشئة الأولاد وتربيتهم .
وقدم المحاضر نبذة مفصلة عن التنشئة الاجتماعية ، وحذر من الضياع بين العقوبة والاقناع التي يمارسها الآباء مع أولادهم ،مؤكدا بأن هناك العديد من الأمور الحياتية التي تواجه الفرد المهاجر أو العائلة يمكن ان تؤثر سلبا عليها ومنها .. العلمانية والالحاد والادمان والقمار والحياة الجامعية والتأرجح بين العنف والتكيف اضافة إلى فهم الحياة الجنسية ..
وطرح المحاضر مجموعة معالجات منها ، المشاركات الجماعية والتعرف على ما يجري في المجتمع الكندي والاختيارات الجيدة وتنشئة الابناء وفق السياقات الدينية ومتابعة الابناء واستقلالية الزوجين ... وقدم بعض الحضور مداخلاتهم حول ما طرحه المحاضر من أمور .



12
مظلوم مروكي يبعث برقية تهنئة للرئيس دونالد ترامب
كندا /
بعث السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا برقية تهنئة للرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب بمناسبة انتخابه رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية فيما يلي نصها :
 
سيادة رئيس الولايات المتحدة المُنتَخَب دونالد ترَامپ الجزيل الأحترام
أود أن أبدأ رسالتي هذه بمقولة رسول الأمم مار بولس، "فماذا نقول لهذا, إذا كان الله معنا فمن يمكن ان يكون ضدنا " من الرساله الى اهل روميه 8:31 "
سيادة الرئيس،
حيث كنا وكان أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري،، يتابع عن كثب مسيرتكم الأنتخابية و سيادتكم تنشرون المبادئ والقيم المسيحية حيثما حللتم من خلال الكلمة والفعل. وكلنا ثقة بأن فوزكم بالأنتخابات والأستحقاق الرئاسي للولايات المتحدة الأمريكية بعثَ الأمل في نفوس مئات الألاف من النازحين في العراق من سهل نينوى والموصل اللذين لم تُقرَع نواقيس كنائسهم منذ صيف 2014 وهدمت بيوتهم ونبشت حتى قبورهم وقبور رجال دينهم وهم ينظرون اليكم الأن والأمل الحقيقي يحدوهم وانتم تتسنمون مقاليد الحكم متمنين العوده الى منازلهم ومدنهم التي هجروها والتي اصبحت الأن حطاماً بعد استيلاء داعش عليها، واللذين مبتغاهم هو نهاية الحرب الدامية والقضاء على تنظيم  الدولة الأسلامية الداعشية الهمجية الشعواء ، و إعادة الأمن والسلام الى مفاصل الحياة كلها.
لقد كنتم على حق عندما قلتم بأن الفراغ الذي خلّفه انسحاب القوات الأمريكيه من العراق كلّف المسيحيين وبقية المكونات اليزيديه والكاكائيين والصابئه المنداءيين حياتهم وبيوتهم وكرامتهم وان المسيحيه حاليا تتعرض للهجوم ليس فقط في العراق  بل في جميع انحاء العالم واذا استمر ذلك سوف نكون جميعنا في خطر .....
فوزكم سيادة الرئيس هو أنتصار للشعب الأمريكي الذي أثبت سطوع نجمه من خلالكم ليس فقط في سماء أمريكا بل في العالم جميعاً.. وكذلك أنتصاركم بالمعركة الأنتخابة  أخمدَ نيران الحرب العالميه الثالثه غير المعلنة وهو بمثابة ضربة قاصمة لتجار الحروب و تجار البشر ...
ارجو أن تقبلوا تهانيّ الخاصة بفوزكم برئاسة للولايات المتحدة الأمريكية، متضرعاً من رب المجد أن يوليكم الحكمة والنجاح في مهمتكم...
 
مظلوم مروكي
ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري / كندا
 



13
المنبر الحر / العمل الموحد
« في: 17:05 07/11/2016  »
العمل الموحد
ماجد عزيزة /
أظهرت المراسيم التي أقيمت في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية يومي ( القاء النظرة الأخيرة ، وصلاة الجناز والدفن) للمثلث الرحمات فقيد الكنيسة الكلدانية مار حنا زورا الراعي السابق لأبرشية مار أدي الكلدانية في كندا ، وما ابرزته من تنظيم جيد وترتيب متوازن ودقة في التنفيذ، أظهرت بانها لم تقم فقط لأجل شخص، بل انها كانت دليلا على وحدة العاملين جميعا وتماسكهم من أجل ابرشيتهم وكنيستهم، كما اعطت صورة واضحة لقوة الكنيسة الكلدانية وقوة أبرشية كندا واكليروسها والتفافهم جميعاً حول راعي الأبرشية الذي أبدى مقدرة عالية وفهما وتصوراً عميقين لما يمكن أن يكون عليه الراعي من وعي وإدراك لمهمته ورسالته. العديد من الذين حضروا وشاركوا في المراسيم أثنوا على المستوى الراقي والمشرف، والاحترام العميق، والترتيب الذي وضح تماما من خلال مشاركة شباب وشابات الكاتدرائية، وسلاسة وانسيابية الحركة من قبل المؤمنين الحاضرين خاصة يوم القاء النظرة الأخيرة على الجثمان الذي سجي امام المذبح المقدس، ويوم الصلاة والجناز ، والهدوء الذي بدت عليه الكاتدرائية والذي يعود إلى معرفة كل شخص مكلف بواجباته والمهمة الملقاة على عاتقه . لقد كانت مراسيم اليومين المذكورين ، مدعاة فخر لجميع من ينتمي لهذه الأبرشية ، والفضل كل الفضل يعود لحنكة وحكمة راعي الأبرشية والاكليروس الذين بدوا أمام الضيوف والمؤمنين، وهم كذلك، بانهم صف واحد يعملون كفريق منظم من أجل انجاح مهمة محددة .. تحية للراعي الاصلح واخوته الاكليروس وللشباب وجميع من شارك في عمل اليومين المذكورين ، وشكرا لله القدير الذي وحد القلوب والجهود وجيّرها للعمل المشترك والنجاح.




14
كاتدرائية الراعي الصالح تقيم المعرض الفني الكلداني الأول في تورونتو
ماجد عزيزة - كندا /
نظمت كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية الأسبوع الماضي ( المعرض الفني الكلداني الأول) في تورونتو ، شارك فيه مجموعة من الفنانين المحترفين والهواة من الشباب عرضوا نتاجاتهم الفنية التي تنوعت ما بين اللوحات التشكيلية والصور الفوتوغرافية واعمال الخشب الفنية ، وافتتح المعرض سيادة راعي أبرشية مار ادي الكلدانية المطران مار عمانؤيل شليطا وحضره الآباء فوزي أبرو ونياز توما وضياء صليوه ، كما حضر المعرض الذي استمر يومين متتاليين جمع من متذوقي الفنون .
وشهد المعرض مجموعة من المواهب الشابة الواعدة ، حيث قدم عدد من الشباب والشابات نتاجاتهم وأظهروا تميزا واضحا في خطوطهم واستعمالهم للفرشاة واللون ، وكان لبعضهم أفكارا جميلة وممتازة في التنفيذ ، وفي هذا الجانب أكد الفنان طارق ميخائيل (احد المشاركين في المعرض) : ان الشباب المشاركين كانوا على درجة كبيرة من الوعي الفني ، وتمنى لهم التواصل مع فنهم للوصول إلى ما يطمحون تحقيقه في حياتهم الفنية .
وشارك في المعرض كل من الفنانين ( طارق ميخائيل وفارس ايشو وعزيز يوسف وأديب يوحنا وهبة يونان وخمي رزقو وميري توما ونانسي بيداويد واوليفيا بيليبوس ونهرين يوخنا وروجين جرجيس وفيليب اوديشو وسالي بيداويد وخيري تومكا وزاهرة يعقوب ، وماجد عزيزة ) ..


15
وداع مؤثر للمثلث الرحمات فقيد الكنيسة الكلدانية المطران مار حنا زورا
ماجد عزيزة – كندا /
ودع الآلآف من أبناء أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا ومعهم العديد من المؤمنين من مختلف الكنائس الكلدانية من الولايات المتحدة الأمريكية حيث حضر العشرات من المؤمنين من مدينة ديترويت، والكنائس الشقيقة الأخرى في كندا المثلث الرحمات المطران مار حنا زورا الذي انتقل إلى الأخدار السماوية في العاصمة الجورجية تبليسي يوم الثاني من تشرين الاول 2016 أثناء مشاركته مع الوفد البطريركي في استقبال قداسة البابا فرنسيس خلال أول زيارة يقوم بها لكنيسة كلدانية ( كنيسة مار شمعون برصباعي ) في جورجيا .
وشارك في قداس وصلاة الوداع العديد من الأساقفة والكهنة والشمامسة وجمع المؤمنين ، وترأس القداس والجناز والصلاة سيادة المطران مار شليمون وردوني المدبر الرسولي لأبرشية مار بطرس الرسول في ساندياكو بالولايات المتحدة ، شاركه فيه كل من الأساقفة مار ابراهيم ابراهيم راعي ابرشية مار توما الرسول السابق ومار فرنسيس قلابات راعي ابرشية مار توما الرسول في ولاية مشيغان الأمريكية ومار عمانؤيل شليطا راعي ابرشية مار ادي الكلدانية في كندا ، والمطران فنسنت ممثل الكاردينال توماس كولينز كاردينال تورونتو والمطران مار زيا رئيس ابرشية كندا للكنيسة الشرقية ، وممثلين عن كنيسة المشرق الآشورية في كندا وكنيسة السريان الكاثوليك وكنيسة الأقباط الكاثوليك في تورونتو . وشارك جميع الآباء الكهنة من ابرشية مار ادي الكلدانية في كندا وشمامستها وعدد كبير من المؤمنين فاق عددهم الألفي شخص .
وبعد القداس والصلوات ، حمل نعش الفقيد من قبل أبنائه الكهنة وعدد من شباب الكاتدرائية ليلامس برفق الجهات الأربعة للكنيسة حسب الطقس الكلداني في مثل هذه المناسبات ، ثم تليت برقيات التعازي التي ارسلت من غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو بطريرك بابل على الكلدان ومجمع الأساقفة الكلدان . حمل بعدها نعش الفقيد إلى مثواه الأخير في مقبرة الكاثوليك بمدينة تورونتو .
وكان جثمان المثلث الرحمات المطران مار حنا زورا قد سجي فوق المذبح المقدس لكاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية يوم الأحد ، حيث تليت الصلوات والمسبحة الوردية من قبل الشمامسة والشماسات وجمع المؤمنين ، الذين حضروا لالقاء النظرة الأخيرة عليه ، كما حضرها كل من السيدة جودي سيغرو وفرنشيسكو سوربارا النائبين في البرلمان الكندي والسيد جوليان فانتينو وزير الدفاع الأسبق والنائب السابق في البرلمان الكندي..كما حضر المراسيم وفد الرابطة الكلدانية من الولايات المتحدة يتقدمه السيد قيس ساكو نائب رئيس الرابطة ، كما حضرها الزميل ساهر يلدو من اذاعة صوت الكلدان .



16
مدير عام شؤون المسيحيين في اقليم كوردستان يلتقي عددا من نواب البرلمان الكندي

ماجد عزيزة – كندا /
زار كندا الأسبوع الماضي السيد خالد جمال طليا مدير عام شؤون المسيحيين في وزارة الاوقاف والشؤون الدينية في حكومة اقليم كوردستان التقى فيها عددا من نواب البرلمان الكندي وعدد من المسؤولين في وزارة الخارجية الكندية ، فقد التقى السيد طليا مع عضوي البرلمان الكندي مايك ليك وميشيل ريمبيل المهتمين بشؤون الاقليات وجرى الحديث حول اللاجئين العراقيين والايزيديين المتواجدين في الاْردن وتركيا ولبنان والوضع الحالي بعد تحرير مناطقهم ، ثم التقى مع عضو البرلمان الكندي توم كميك وجرى الحديث معه عن أوضاع المسيحيين والايزيديين والمعاناة التي يعيشونها بعد التهجير واحتلال مدنهم وبلداتهم ومصير اللاجئين في الاردن وتركيا ولبنان ايضا ، كما التقى السيدة جودي سيغرو عضوة البرلمان الكندي ودار حديثهما حول نفس الأمور المذكورة ، وأكد السيد خالد جمال طليا بأن جميع النواب الذين التقى بهم أبدوا تجاوبا مع ما طرحه من أمور وخاصة تلك المتعلقة بالمسيحيين والأيزيديين المهجرين إلى دول الجوار العراقي ( الأردن وسوريا ولبنان ) وكيفية حل وضعهم المأساوي الذي يعيشونه هناك .
هذا وعقد السيد خالد جمال طليا اجتماعا مع مكتب شؤون المهجرين المسيحيين والأيزيديين في وزارة الخارجية الكندية حيث تم طرح عدد من الأمور المتعلقة بالأوضاع العامة في قرى سهل نينوى التي هجر اهلها من قبل تنظيم الدولة الاسلامية ووضع المسيحيين والأيزيدية في دول الجوار . كما التقى مع عدد من أعضاء منظمة (سميرتنربيرس) التي تقدم المساعدات للمسيحيين والأيزيديين والمهجرين السوريين .
 

17
رسالة من ممثل المجلس الشعبي في كندا للسيد رئيس اقليم كوردستان
ماجد عزيزة /
بعث السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري في كندا برسالة تضامن إلى السيد مسعود بارزاني رئيس اقليم كوردستان فيما يلي نصها :
الأخ مسعود البارزاني، رئيس أقليم كوردستان العراق الكلي الإحترام
بواسطة ممثلية اقليم كوردستان في واشنطن / الولايات المتحدة الأمريكية 
 
تحية النصر المؤزر والرؤية السديدة...
 
 مقاتلٌ، مقاتلون، جنباً الى جنب، لا عنوان لحضرتكم و للمقاتلين سوى عيونٌ تشع شموساً لا تقبل إلا أن تكون ساطعةً في أحلك الظروف ....
في خِضَمِ هذه الأيام المجيدة التي تسطر قوات الپيشمركة مع الجيش العراقي الباسل وكافة القطعات النظاميه المتجحفله معها ، ألمع الملاحم البطولية في ساحات القتال داحرين قوى الظلام والظلم الداعشية.  أنَّ رؤية الأمس التي كانت أملاً تتحقق اليوم في مقولتكم الشهيرة لأبينا البطريرك ساكو بخصوص المسيحين والمكونات  الأخرى في كوردستان " إما أن نموت سوياً أو نعيش معاً بكرامة" .. و بتحرير قرى و بلدات سهل نينوى الواحده تلو الأخرى التي نتمنى أن تكون في المستقبل القريب محافظةً تستمتع الخير والأمان، مع بقية محافظات كوردستان العزيزة تحت قيادتكم الحكيمة ..
ان تفقدكم لقطعات البيشمركه في الخطوط الأماميه الممتده على طول من سنجار الى حدود ايران في خانقين ومندلي والبالغه اكثر من الف كيلومتر يذكرنا هذا بذلك البطل  الأشوس الصنديد الهمام  الذي كان لا يهاب الموت  رحمة الله على مثوى القائد  المؤسس المُلا مصطفى البارزاني خالد الذكر، هو ذاك الأسد الذي كان يحمل بندقيته على كتفه وجنطته التي كانت قد حيكت  بألوان زاهيه لكي يضع فيها قرصة الخبز "ان وجدت" و"المطاره" التي كان يملؤها من عيون جبال كوردستان العزيزه لشرب الماء  ويجول في ربوع كردستان ويتفقد قطعات البيشمركه الى ان تم تحقيق الحكم الذاتي  وفعلا  صدق المثل القائل  ان "هذا الشبل ابن ذاك الأسد"....
نشدُ على أيديكم و فكركم النير و تصرفكم بعقلانيه لا حدود لها ،، و كلنا ثقة بأنكم ستأخذون حضرتكم بكوردستان ، الى شاطئ الأمان مهما تلاطمت أمواج الشر من حولها ....
لكم مني شخصياً الف تحية و تحية و للمقاتلين البواسل النصر المبين.
ولشهداءنا الأبرار اللذين أشبعوا أرض الوغى بدمائهم الزكية، الف رحمة على أرواحهم و ليسكنهم رب المجد الإله القدير فسيح جنانه.
أخوكم في طريق البناء والرؤية
مظلوم ياقو مروكي
ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري في كندا



18
رحيل المطران مار حنا زورا للاخدار السماوية
ماجد عزيزة – كندا /
نعت البطريركية الكلدانية في بيان لها المطران حنا زورا الراعي السابق لأبرشية مار أدي الكلدانية في كندا ، حيث جاء في خبر النعي :
انتقل الى رحمته تعالى المطران حنا زورا في الساعة الواحدة بعد ظهر الاحد 2 تشرين الأول 2016 في الفندق الذي نزل فيه غبطة ابينا البطريرك والأساقفة الكلدان في تبليسي عاصمة جورجيا، وكان سبب وفاته نزيف حاد. وحرص المثلث الرحمات على المشاركة في السينودس الكلداني في عنكاوا، أربيل للفترة من 22-27 أيلول 2016 وأيضا السفر الى جورجيا مع الوفد الكلداني لحضور زيارة البابا فرنسيس لرعيتنا هناك واشترك صباح السبت في قداس البابا مع اخوته الأساقفة وكان منشرحاً جداً ومبتسماً وكأنه يودع اخوته.
 
المطران حنا زورا من مواليد باطنايا، ولد في الخامس عشر من آذار عام 1939. رسم كاهناً في العاشر من حزيران عام 1962. انتخب أسقفاً على أبرشية الأهواز عام 1974. ترك إيران عام 1987 وعين لرعاية الجالية الكلدانية في كندا. وثبت اسقفاً لأبرشية مار ادي في تورنتو بكندا عام 2011 ثم تقاعد عن الخدمة سنة 2014.
 
وكان الأب ضياء صليوه كاهن رعية الراعي الصالح الكلدانية في مدينة تورونتو قد اعلن بعد قداس يوم الأحد الصباحي خبر وفاة المطران حنا زورا والذي تلقاه المؤمنون بالأسف والحزن ..

19
العراق يفقد .. المخرج الكبير عمانؤيل رسام
ماجد عزيزة - كندا/
فجعت الأوساط الثقافية العراقية ، والجالية العراقية في كندا برحيل شيخ المخرجين العراقيين الفنان الراحل عمانؤيل رسام ، الذي اصيب بعارض صحي مفاجيء دخل على اثره المستشفى في تورونتو لكن الأجل كان أسرع فغادرنا إلى الأخدار السماوية بعد عمر 76 سنة قضاه في خدمة بلده العراق في مجال اختصاصه .
ولد الراحل الكبير في الموصل عام 1940 ، وتخرج من معهد الفنون الجميلة في 1961 ، وعمل مخرجا في تلفزيون العراق وله عدة مسلسلات شهيرة منها (تحت موس الحلاق وحكايات الأيام العصيبة وفتاة في العشرينوالنسر وعيون المدينة وحرب البسوس وغيرها) .. وكان آخر لقاء لنا به خلال مهرجان التراث العراقي الأسبوع الماضي .. رحم الله فقيد العراق الغالي والعزاء لأهله .


20
مظلوم مروكي يلتقي النائبة الكندية ايكرا خالد
ماجد عزيزة /
التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا السيدة ايكرا خالد عضوة البرلمان الكندي عضوة لجنة حقوق الإنسان في كندا ، وقدم لها نبذة عن ما يعيشه مسيحيو العراق من محنة داخل العراق ، وقدم احصائيات عنهم داخل العراق وخارجه ، وكيف تناقصت أعدادهم بعد عام 2003 ، كما قدم تفصيلات احصائية عن أعداد النازحين والمهجرين من مدن الموصل وقرى سهل نينوى الذين اتجهوا إلى اقليم كوردستان .
وطالب السيد مروكي النائبة الكندية العمل لدى مجلس النواب الكندي على تقديم المساعدات العسكرية لاقليم كوردستان لمواجهة ميليشيات الدولة الاسلامية وطردها من الموصل وقرى سهل نينوى ، اضافة إلى المساعدات الانسانية للنازحين والمهجرين لعدم كفاية ما تقدمه حكومة اقليم كوردستان لهم رغم ان حكومة الاقليم لا تألوا جهدا في مساعدتها المقدمة لهم. كما طالبت بتشكيل لجنة من عدد من النواب الكنديين لزيارة اقليم كوردستان ولقاء المسؤولين هناك والاطلاع على احوال النازحين والمهجرين في مجمعاتهم وكيف يعيشون في حالة مزرية ، وطالب الاسراع في فتح ملفات اللاجئين العراقيين المتواجدين في دول الجوار العراقي بغية قبولهم في كندا . مؤكدا القول : بأن توجهاتنا ليست ضد قبول اللاجئين السوريين في كندا لكن المهجرين والنازحين العراقيين يعيشون حياة صعبة وهم يستحقون الاستقرار في مكان آمن مثل كندا . ووعدت النائبة أكرا خالد بتقديم تقرير مفصل للبرلمان الكندي حول مطالب السيد مروكي وابدت ارتياحها لما طالب به لأنه يصب في صالح شعبه وأمته .


21
الحزب الديمقراطي الكوردستاني يحتفل بذكرى تأسيسه في كندا
ماجد عزيزة – كندا /
احتفل الحزب الديمقراطي الكوردستاني فرع كندا بالذكرى السبعين لتأسيسه ، حيث أقيم احتفال رسمي وشعبي في أحد باركات مدينة هاملتون الكندية بمشاركة العديد من عوائل شعبنا الكوردي الساكنين في مدن هاملتون وتورونتو ولندن اونتاريو ، ووقف الجميع في بداية الاحتفال دقيقة صمت استذكارا لأرواح شهداء الحزب ومناضليه ، ثم القيت كلمة الحزب الديمقراطي الكوردستاني القاها السيد جمال حسن مسؤول اللجنة المحلية في كندا أشاد فيها بنضال الحزب في سبيل تحقيق اهدافه وما قدمه مقاتلوه طيلة السنوات السبعين الماضية ، وما تقدمه قوات البيشمركة حاليا من بطولات من أجل استعادة مدينة الموصل والقضاء على داعش .
ثم توالت الكلمات من قبل الاتحاد الوطني الكوردستانيالقاها السيد صباح بلندر ممثل الحزب وممثل الحزب الديمقراطي في ايران السيد محمد صديقي ، وممثل حزب الكوملة السيد دلشاد والسيد لازار دنخا الذي قرأ رسالة التهنئة المقدمة من منظمة متين الكوردستانية في مدينة ديترويت ،كما القى السيد مظلوم مروكي كلمة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا .. بعدها توالت الفعاليات الفنية التي شارك فيها الحضور من النساء والرجال بملابسهم الفولكلورية الجميلة .


22
راهب كلداني يبرز نذوره المؤبدة في دير الآباء الفرنسيسكان بتورونتو

ماجد عزيزة – كندا /
أبرزالراهب الكلداني (أكرم شمؤيل ايشو) من أهالي قرية فيشخابور، نذوره المؤبدة مساء الأحد الماضي في دير وكنيسة الآباء الفرنسيسكان بمدينة تورونتو الكندية ، أمام الأب هنري رئيس رهبنة الآباء الفرنسيسكان في كندا وعدد من الرهبان في احتفال اقيم في الكاتدرائية الكبيرة وسط مدينة تورونتو بحضور عائلته وأهله وعدد من الأصدقاء ، كما حضر الاحتفال سيادة مار حنا زورا الأسقف الفخري لأبرشية مار أدي الكلدانية في كندا .
وفي القداس الذي حضره عدد كبير من المؤمنين ، القى الأب هنري كلمة اشاد بها بالشباب المهاجرين من الشرق الأوسط مؤكدا بأن كنيسة الشرق هي كنيسة عريقة يتعلم من ايمانها القوي جميع المؤمنين ، ووقف الراهب أكرم ايشو أمام راعي الاحتفال ليتلوا معه الصلوات الخاصة بهذا الطقس الكاثوليكي ، وليبرز نذوره المؤبدة ليكون واحدا من رهبان الرهبنة الفرنسيسكانية في كندا ، وشار والدي الراهب اكرم في مراسيم القداس الذي اقيم بهذه المناسبة كذلك أشقاءه وشقيقاته وعدد من أفراد عائلته وبعض الأصدقاء . ورتل الراهب الجديد بعد نيله الموافقة الرسمية ترتيلة باللغتين الكلدانية والعربية ..ثم تقبل التهاني من أفراد عائلته وبقية المؤمنين .
 


23
رسالة من الجمعية الخيرية لمساندة الأقليات العراقية في كندا إلى السفير العراقي
تورونتو /
حضر السيد مظلوم مروكي رئيس الجمعية الخيرية لدعم ومساندة الاقليات العراقية في كندا مأدبة الإفطار التي أقامتها السفارة العراقية في كندا في نادي شهريار العائلي وحضرها العديد من ممثلي الأثنيات العراقية وممثلي الجمعيات والاندية والمؤسسات الاجتماعية في مدينة تورونتو ، وحضر عن الجمعية المذكورة إلى جانب السيد مروكي كل من السادة اسطيفان مروكي وكلبرت دنحا عضوي الجمعية .. وسلم السيد مروكي للسفير العراقي في كندا السيد عبد الكريم طعمة كعب رسالة تضمت التهنئة بمناسبة انتهاء شهر رمضان المبارك وحلول عيد الفطر ، وادانة للجريمة البشعة التي حدثت في بغداد بمنطقة الكرادة .. وهذا نص الرسالة :
سعادة سفير جمهورية العراق الأستاذ عبد الكريم كعب الجزيل الأحترام
بأسمي وبأسم الجمعية الخيرية لمساندة الأقليات في كندا نرحب بكم في كندا ومهنئكم بانتهاء شهر الصوم والغفران وحلول عيد الفطر المبارك الذي نتمنى فيه ان يعم السلام على ربوع عراقنا الحبيب وسوريا ولبنان والشرق الآوسط كافة .. وفي الوقت نفسه ندين ونستنكر بشده الهجمات الأرهابية الأخيرة على منطقة الكرادة في بغداد والتي ذهب ضحيتها اكثر من مائتي شخص بريء بين قتيل وجريح حيث انها افعال بشعة وجبانة ومعادية لكافة القيم السماويه لأن الأرهاب لا يعرف بان هذا مسلم او مسيحي او صابئي او يزيدي ...كردي او عربي اوشبكي اوتركماني او كاكائي ..انه ضد الكل ويريد تحطيم الكل .
ونود بهذه المناسبة أن نعرفكم بجمعيتنا .. لقد تأسست جمعيتنا بداية سنة 2013 وتقوم بنشاطات عديدة لمساعدة اخوتنا النازحين من كافة الأقليات حيث تم ارسال اكثر من 350 صندوق كبير من الملابس الى النازحين في اربيل بمساعدة كنيسة الراعي الصالح الكلدانية في سنة 2014  ..وتم ايصال اكثر من نصف طن من الأدوية الى مديرية صحة دهوك وقد تم توزيعها على المراكز والكمبات الخاصة بالنازحين ومشاريع اخرى تقوم حاليا بإستحصال الموافقات اللازمه لتنفيذها  ..شاكرين تعاونكم معنا في هذا المجال .


24
مظلوم مروكي يزور عضو البرلمان الكندي ويواجهه بعدة تساؤلات!
تورونتو /
زار السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا ، السيد فرانشيسكو سوربارا عضو مجلس النواب الكندي عن الحزب الليبرالي الحاكم في مكتبه ، وطرح عليه مجموعة تساؤلات من بينها عدم تصديق الحزب الليبرالي الكندي على اعتبار ما تعرض له المسيحيون العراقيون في العراق ابادة جماعية ، بعد طرح هذه المسألة على اجتماع مجلس النواب الكندي الأخير ؟ ثم لماذا لم يقم اي عضو برلماني كندي منذ فوز الليبراليين في الانتخابات بزيارة العراق والاطلاع على احوال المسيحيين الذين مازالوا يعيشون في الخيام وفي حالة عيش مزرية ؟
وجرى حوار صريح بهذا الصدد بينهما ، وعد خلاله السيد سوربارا بطرح التساؤلات المشروعة على البرلمان الكندي والحزب الليبرالي ، كيما يتم مساعدة المتضررين من مسيحيي العراق .


25
مروكي في اجتماع لحزب المحافظين الكندي المعارض
تورونتو /
شارك ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا في اجتماع لحزب المحافظين الكندي المعارض الداعم للعراق ولقضية المهجرين المسيحيين والأيزيدية فيه ، وتم الاجتماع في مدينة تورونتو دعما لمواقف حزب المحافظين ، والتقى مروكي على هامش الاجتماع بالسيدة كيلي ليش عضو البلمان الكندي والمرشحة لزعامة الحزب ، وجرى بين الاثنين حديث حول مجمل الأوضاع العامة في العراق ، وبشكل خاص ما يتعرض له ابناء القوميات الصغيرة من المسيحيين والأيزيدية والشبك من اعمال دموية من قبل ميليشيا ما يسمى بالدولة الاسلامية .


26
صلاة واحتفال ختام الشهر المريمي في كاتدرائية الراعي الصالح في كندا
ماجد عزيزة – كندا /
احتفل المؤمنون في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في مدينة تورونتو بكندا باختتام الشهر المريمي الذي خصص للصلاة للعذراء القديسة مريم ، وجرى احتفال بهذه المناسبة اقامه الأب ضياء صليوه كاهن الكاتدرائية شاركه الشمامسة وجمع المؤمنين الذين حضروا للصلاة والقداس ، وقرأ الأب راعي الاحتفال نصا من الانجيل المقدس والقى موعظة تحدث فيها عن عظمة الشهر المريمي الذي كثف فيه المؤمنون الصلاة والتضرع للسيدة العذراء كيما تشفع للعالم اجمع ليعم السلام والمحبة في أرجاءه .
ثم جرى زياح شارك فيه الجميع ، حيث خرجوا من داخل قاعة الكاتدرائية إلى الخارج بالصلواة الطقسية وهم يحملون صور السيدة العذراء ، ثم توقفوا امام تمثال لها موضوع في ساحة الكاتدرائية الخارجية ، وتم وضع اكليل الزهور فوق رأسها ، مع الصلوات التي كان الجميع يرددها مع الكاهن والشمامسة ..ثم جرى تقبيل صورة العذراء التي كان يحملها عدد من شباب وشابات الكاتدرائية .
 


27
مروكي يلتقي مسعود حسين مدير دائرة العلاقات الخارجية في الخارجية الكندية
ماجد عزيزة – كندا /
التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا السيد مسعود حسين مدير دائرة العلاقات الخارجية الخاصة بالشرق الأوسط والمغرب في وزارة الخارجية الكندية ، وجرى بين الجانبين حوار طويل حول مجمل القضايا التي تخص المهجرين المسيحيين في العراق ، وقال السيد مروكي انه طرح على السيد حسين بأن كندا التي كانت تشارك في قتال الارهاب سحبت طائراتها من التحالف الدولي وخفضت مساعداتها للعراق بعد تولي الحزب الليبرالي مقاليد الحكم في كندا ، وطالب برفع درجات المساعدات للضرورة الملحة ، حيث يعاني المهجرون حياة صعبة بعيدا عن مدنهم وبيوتهم . وابدى السيد مروكي دعمه ومساعدته لكل مسؤول كندي يرغب بزيارة العراق والاطلاع على أحوال اللاجئين .
وسلم السيد مروكي للسيد حسين نسخا من قرارات الكونجرس الأمريكي والاتحاد الأوربي ، وكلمة السيدة هيلاري كلينتون والسيد جون كيري الخاصة باعتبار تهجير المسيحيين العراقيين ابادة جماعية . طالبا من السيد حسين أن لا تكون كندا آخر من يعترف بالابادة الجماعية لأهلنا المسيحيين بل أن تكون في مقدمة الدول الكبرى في هذا الشأن .
وقام السيد مظلوم مروكي بعد ذلك بزيارة سريعة لمقر السفارة العراقية في العاصمة الكندية أوتاوا والتقى بالقنصل العراقي السيد راسم العوادي والسيد كامل السريح .
 

28
مظلوم مروكي يزور محافظ ( فوان) بولاية اونتاريو
ماجد عزيزة – كندا /
قام السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا بزيارة لمكتب السيد ماوريزيو بافالاكوا محافظ مدينة ( فوان) برفقة السيديتين جوان وسناء يونان ، حيث كان المحافظ باستقباله شاكرا له هذه الزيارة ، وقدم السيد مروكي شرحا مفصلا لما يعانيه المسيحيون العراقيون المهجرون من الموصل ومدن سهل نينوى ، جراء الاعمال الاجرامية التي يرتكبها مقاتلوا الدولة الاسلامية التي تسيطر على الموصل وعدد من القرى المجاورة لها ، مؤكدا بأن العديد من العراقيين الساكنين في مدينة ( فاون) لديهم اقارب من اولئك المهجرين .. وهم يقدمون لهم المساعدات المادية والمعنوية كيما يواصلون الحياة الصعبة التي يعيشونها في أماكن تواجدهم .. ووعد السيد محافظ ( فوان) بأن يبحث مع مجلس المحافظة الطرق التي يمكن بها مساعدة المهجرين ، وحث سكان المدينة على المساعدة .


29
قداس لسيادة المعاون البطريركي مار باسيليوس يلدو في كندا
ماجد عزيزة – كندا  /
أقام صاحب السيادة المعاون البطريركي مار باسيليوس يلدو الذي يزور كندا قداسا في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو الكندية بمناسبة عيد السيدة العذراء حافظة الزروع وشيرا مار أتقن ، شاركه فيه سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا راعي أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا والأب ضياء صليوه كاهن الكاتدرائية وجمع من الشمامسة وجوقة التراتيل والمؤمنين الذين امتلأت بهم قاعة الكاتدرائية .
والقى صاحب السيادة المطران يلدو موعظة أبدى فيها فرحه الكبير لرؤية هذا العدد من المؤمنين الذين يحضرون للمشاركة في قداس الأحد والصلاة ، وهو دليل على أن المسيحيين العراقيين متمسكين بايمانهم القويم اينما ذهبوا ، وشكر أبرشية مار أدي في كندا على حسن الاستقبال والحفاوة التي لقيها والوفد المرافق له .
وقدم المطران مار عمانؤيل شليطا شكره ومحبته لأخيه المطران يلدو على زيارته لكندا واللقاء معه ومع جماعة المؤمنين ، طالبا ان تتكرر مثل هذه الزيارات لأنها تعزز العلاقة بين الأبرشيات الكلدانية المنتشرة في العالم والبطريركية .
 
 


30
ممثل المجلس الشعبي يلتقي نائبا في البرلمان الكندي
ماجد عزيزة – كندا /
التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا الأسبوع الماضي بالسيد توني كليمنت عضو البرلمان الكندي اثناء حضوره تجمعا لحزب المحافظين الكندي المعارض ، وقدم السيد مروكي للنائب الكندي نبذة عما يعانيه المسيحيون وبقية الأقليات القومية في العراق جراء ما يتعرضون له من ظلم واضطهاد على ايدي ميليشيات الدولة الاسلامية ، مؤكدا للنائب الكندي بأن ما يتعرض له المسيحيون والكنائس في العراق على يد تنظيم داعش الإرهابي هو جريمة ضد الإنسانية ويجب أن يتحرك العالم لوقف ذلك .واشار مروكي إلى أن المسيحيين الذين كانوا يعيشون في المناطق التي وقعت في قبضة تنظيم داعش خرجوا منها، ولم يبق أي مسيحي في مدينة الموصل، وحتى في معظم مناطق سهل نينوى، إذ لجأوا إلى إقليم كردستان، والذي شكل محطة للانطلاق منها إلى خارج العراق". حضر التجمع عدد من مسؤولي الأقليات في كندا بينهم السادة اسطيفان مروكي ولازار دنخا عن الحزب الديمقراطي الكوردستاني .


31
محاضرة للمطران مار باسيليوس يلدو في كندا
ماجد عزيزة – كندا /
القى صاحب السيادة مار باسيليوس يلدو المعاون البطريركي والذي يزور كندا ، محاضرة مساء السبت الماضي في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في تورونتو حول الأوضاع العامة في العراق واحوال المسيحيين العراقيين ، تحدث فيها عن مجمل الحياة العامة والصعبة التي يعيشها العراقيون ككل ، من خلال نقص الخدمات وانعدام البنى التحتية ، وتفاقم صعوبات ومستلزمات الحياة والعيش ، وشرح سيادته بالتفصيل مع امثلة حية ما يعانيه العراقيون وخاصة في بغداد من صعوبات وخاصة انعدام الامن والنقص الحاد في الخدمات العامة بكل اشكالها .
وعرج المطران يلدو على احوال المسيحيين العراقيين ، خاصة المهجرين منهم من مدنهم وقراهم مؤكدا بأن غالبية المسيحيين المهجرين قد فقدوا قراهم وبيوتهم وقسم كبير منهم فقد عائلته ، وهم يعيشون حاليا وضعا مأساويا في اماكن تواجدهم ، وان البطريركية الكلدانية والكنائس المسيحية كافة تقوم بما تستطيع من جهد للتخفيف من ثقل الحياة وصعوبتها عليهم .  وتحدث عن قيام وفد كنسي مسيحي من بغداد بزيارة حج إلى مدينة أور مهد ابينا ابراهيم في الناصرية ..
واوضح المحاضر خلال اجابته على بعض الأسئلة التي طرحت ، بأن الكنائس الكلدانية في بغداد رغم الظروف ما زالت تشهد نشاطات روحية واجتماعية ، كاشفا بأن حوالي (7) كنائس قد أغلقت أبوابها لعدم وجود المؤمنين في مناطق تواجدها . وفي جوابه على سؤال مندوبنا عن احوال الموصل ومسيحيي الموصل ، قال : لا معلومات لدينا عن الموصل فهي منقطعة تماما عنا ولا نستطيع ان نعرف أي شيء عن أوضاعها بسبب سيطرة ميليشيات داعش على المدينة .


32
موجهة مع ممثل المجلس الشعبي في كندا :
مع من انت .. مع الحزب الليبرالي أم المحافظين ؟
ماجد عزيزة - كندا /
بعد لقاءه الأسبوع الماضي بالسيدة جودي سيغرو النائب في البرلمان الكندي عن الحزب الليبرالي الحاكم بقيادة رئيس الوزراء السيد جاستن ترودو ، وجهت عدة انتقادات للسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا حول اللقاء مع اعضاء الحزب الليبرالي ، كونه أولا لم يتجاوب مع مطالب مسيحيي العراق الذين يعانون الإضطهاد والتهجير على ايدي عصابات داعش الإرهابية ، وقرار رئيس الوزراء الكندي ترودو بسحب الطائرات الكندية المقاتلة العاملة مع قوات التحالف الدولي ضد الارهاب في العراق ، وتعاطف السيد مروكي الواضح مع حزب المحافظين الكندي المعارض ...  حملنا الإنتقادات ووجهناها للسيد مروكي الذي قال :
•   اولا وأخيرا نحن نعمل من أجل مصلحة مسيحيي العراق والقوميات المضطهدة الأخرى ، واينما نرى ان مصلحة شعبنا هناك لا نتهاون في مفاتحة أية جهة أو منظمة او مسؤول رسمي للحصول على المساعدات لشعبنا المضطهد .. نعم وأقولها صراحة أنا متعاطف مع حزب المحافظين الكندي المعارض حاليا في كندا ، لكون هذا الحزب حينما كان في الحكم وماسكا مقاليد الأمور في كندا ، كان لنا تعاون كبير مع قادته .. السادة ستيفن هاربر وجيسون كيني وبقية أعضاء البرلمان من هذا الحزب ، كونهم قدموا مساعدات كبيرة لشعبنا وفي مختلف المجالات . ومن خلالنا تمت عدة زيارات لقادة حزب المحافظين للعراق والقيام بزيارات للعوائل المهجرة من الموصل والقرى المجاورة لها .وتقديم المساعدات لهم .
وأضاف : لكن بعد تبوء الحزب الليبرالي بقيادة جاستن ترودو الحكم والسلطة في كندا ، وجدنا ان قراره بسحب الطائرات الكندية المقاتلة من العراق كان بالضد من توجهاتنا لهذا وجهنا له رسالة شديدة اللهجة بهذا الخصوص ، وجاء قرار غلق باب هجرة ابناء شعبنا إلى كندا مخيبا للآمال التي كنا نعمل من أجل تنفيذها .. وعلى هذا الأساس ، جاء توجهنا الأخير لمقابلة عدد من أعضاء البرلمان الكندي من الحزب الليبرالي الحاكم ومنهم السيدة جودي سيغرو والسيد فرانشيسكو سوربارا .. لشرح ما يعانيه ابناء شعبنا من صعوبات العيش في ظل الظروف المعروفة في العراق .. وقال : لقد وجهنا اليهما الدعوة لزيارة العراق والتعرف على معاناة شعبنا والحياة الصعبة التي يعيشها في ظل ظروف العراق غير المستقرة .
وختم كلامه بالقول :ان مصلحة شعبنا المسيحي العراقي وبقية القوميات الاخرى التي تتعرض للقهر والتهجير والاضطهاد تحتم علينا ان نطرق كل الأبواب حتى وان كانت مغلقة بوجهنا ، واننا نتحالف حتى مع من هم بالضد منا في سبيل مصلحة شعبنا ..


33
اكثر من الفي عنوان في معرض الكتاب الثاني في كاتدرائية الراعي الصالح بتورونتو
ماجد عزيزة - كندا /
اقيم في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في مدينة تورونتو بكندا معرض الكتاب السنوي الثاني بمشاركة العديد من المؤسسات الدينية والثقافية وبعض الشخصيات المعروفة من الكتاب المسيحيين ، واحتوى المعرض الذي اقيم في القاعة السفلى للكاتدرائية على اكثر من (الفي) عنوان تنوعت مابين البحوث اللاهوتية لكبار اللاهوتيين المعروفين ، والتاريخ المسيحي في العراق والبلاد العربية والعالم ، وشملت الكتب قصصا دينية وروحية للاطفال فيما عرض كتاب ( مار أدي ) في جانب من المعرض وهو أول كتاب تصدره ابرشية مار أدي في كندا للاطفال .. كما احتوى المعرض الذي يقام للسنة الثانية على التوالي على مجموعة من الأيقونات والصور ..
وافتتح المعرض الأبوان ضياء صليوه وهاني ابلحد ، وحضره عدد من المهتمين بالشأن الثقافي في تورونتو ، كما حضر جانبا منه سيادة مار عمانؤيل شليطا راعي ابرشية مار أدي الكلدانية في كندا ..

34
محاضرة للأب هاني أبلحد في تورونتو
ماجد عزيزة - كندا /
في سلسلة المحاضرات الدينية التي تنظمها اللجنة الدينية في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو بكندا ، ألقى الأب هاني أبلحد راعي كنيسة مار يوسف للكلدان في مدينة لندن اونتاريو محاضرة بعنوان ( الاغتراب ) تحدث فيها عن تعليم السيد المسيح وكيف دخل المجمع وقام ليقرأ فقرأ سفر النبي اشعيا .. وتكلم المحاضر عن الاغتراب وفسره بأنه ليس الانتقال من الوطن الام إلى بلدان أخرى ، بل هو اغتراب الإنسان مع الذات الحقيقية واشكاليات ذلك الاغتراب الذي يعني انفصال الانسان عن ذاته وهو معنى وجودي ، وأكد ان سبب الاغتراب هو جميع الأيديولوجيات الموجودة في العالم . حضر المحاضرة الأب ضياء صليوه كاهن الكاتدرائية وعدد من المهتمين بالشأن الثقافي .


35
وداعا هويتي الموصلية !

ماجد عزيزة /


أقدمت عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" داعش يوم الأحد على تفجير كنيسة الساعة الشهيرة التي بنيت قبل مئات السنين، في مدينة الموصل.وكشف مصدر من داخل الموصل، ان "عناصر داعش اقدموا على اخلاء منازل المواطنين القريبة من كنيسة الساعة التي تقع في منطقة الساعة وقاموا بتفخيخها".وأضاف ان "داعش أقدم على تفجير الكنيسة بالكامل بعد ان كان قد انتهى من تفجير الساعة التي تقع في أعلى الكنيسة في الثاني من شباط 2015، بعد ان نهب كافة محتوياتها".وتعد كنيسة الساعة من المعالم الاثرية ويمكن رؤيتها من أغلب مناطق المدينة وكانت ملجأ لأهالي الموصل حيث يقصدها الزوار للتبرك بـ( مريم العذراء )التي يطلق عليها الأهالي اسم أم الأعجوبة .
وكنيسة اللاتين أو كنيسة الآباء الدومنيكان ،تعرف كذلك شعبيا بـ كنيسة الساعة، هي كنيسة كاثوليكية تقع في حي الساعة بمدينة الموصل. تعتبر إحدى أشهر كنائس الموصل و إحدى المعالم المميزة للمدينة. تم البدء ببناء الكنيسة في 9 نيسان 1866 لتكون مركزا للآباء الدومنيكان في المدينة. وستغرق بناها ست سنوات فتم تدشينها في 4 آب 1873 بحضور القاصد البابوي نيقولا الكبوشي ومطراني الكنيسة السريانية الكاثوليكية والكنيسة الكلدانية عبديشوع خياط، وبهنام بني. أما برجها الشهير فلم يكتمل حتى تموز 1882 ويحتوي على ساعة نصب قدم كهدية للآباء الدومنيكان من زوجة الإمبراطور الفرنسي نابليون الثالث عرفانا بخدماتهم في المدينة.  وتتكون الكنيسة من قبتين متساويتين في الحجم وصحن فسيح يتسع لمئة مصلي بالإضافة إلى الجوقة. كما احتوت الكنيسة على أورغن ضخم مقابل المذبح كان الأول من نوعه في المنطقة. أما برجها فله ساعة ذات أربع وجوه كانت تدار بالنصب لأكثر من مئة سنة حتى تم استبدالها بأخرى إلكترونية في الثمانينيات. واشتهرت الساعة بدقاتها الجهورية التي كانت تسمع في القرى المجاورة مسافة أكثر من 15 كم. وظهرت التشققات على جدران الكنيسة فبدأت شركة إيطالية بعمليات الترميم بها سنة 1989 غير أنها توقفت بعد بدء حرب الخليج الثانية.  وبعد احتلال العراق وتردي الوضع الأمني في الموصل بدأ سكان الحي من المسيحيين بمغادرته. كما تعرضت الكنيسة لأضرار بليغة في 9 نيسان 2008 في انفجار أدى كذلك إلى تدمير ساعتها.  كما نزح مسيحيو الحي إلى القرى المجاورة ومن ضمنهم آخر راعي للكنيسة بعد سلسلة من الهجمات التي استهدفتهم في تشرين الأول 2004.
لقد عشت في كنف ( الساعة) سنوات طويلة من عمري ، فقد ولدت في بيت لا يبعد عنها سوى عشرة أمتار ، وهناك كان ملعب الطفولة والصبا ، في ذلك الزقاق الطويل من بداية شارع نينوى وحتى نهايته ، كانت الساعة لنا نحن مسيحيي الموصل بمثابة الهوية ، فدقاتها ما زالت ترن في أذناي ، والمرحوم الساعور ( سليم اوغسطين – سليم سيدي ) بقبعته المتميزة يخدم مذبح كنيستها ، والراحل الاب توما كوسماو يصعد السلم ليقوم بنصبها لتدق وتخدم اهل الموصل ، ثم بعد ذلك بسنوات حين خدمت مع الآباء الدومنيكان في بغداد والموصل ، كنت ارتقي لسطح الكنيسة كلما زرت مدينتي ، واشارك الآباء ( جودت القزي ، ونجيب الدومنيكي ، ويوسف توما ( المطران) وقبله الراحل عبد السلام حلوة ، ويوسف عتيشا ..) طعام الغداء ..
صباح الاثنين ، وكانت الساعة الرابعة والنصف صباحا ، أحسست بنغزة وألم في كتفي الأيسر ، وكأن أحدا يريد ان يوقضني لإقرأ أسوأ خبر في حياتي ..( فجروا كنيسة الساعة ) .. فجروا هويتي ، ولم اعد امتلك إلا الذكريات ، كنت أمني النفس بزيارة مدينتي بعد تنظيفها منهم ، لأستعيد ذكرياتي وذاكرتي ، لكن .." ماكل ما يتمنى المرء يدركه – تجري الرياح بما لا تشتهي السَفَنُ )..
وداعا حبيبتي ( الساعة) .. وداعا يا ملهمتي ، يا أمي وأبي .. ارقدي بسلام في أرض أجدادي ، واغفي عند شارع نينوى وجادّة الفاروق .. ودكان اولاد حنون .. نامي نومتك الاخيرة ، فقد تحررت من أسرهم وانتصرت على قوى الظلم والظلام وكنت أبية قوية مزعجة لهم ولهذا قتلوكِ .. الرحمة لك وعليكِ .. وعلى اولادك المشتتين في أصقاع الأرض ... وستقومين من رقدتك ! 


36
مظلوم مروكي يلتقي النائبة الكندية جودي سيغرو
ماجد عزيزة – كندا /
التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا السيدة جودي سيغرو عضو البرلمان الكندي في مقر الأخيرة بمدينة تورونتو ، وجرى الحديث بينهما حول مجمل العلاقات بين كندا والعراق ، والمساعدات التي تقدمها كندا للمهجرين العراقيين من الميحيين والأيزيدية وبقية القومات التي تعرضت ومازالت تتعرض للاضطهاد والقتل والتهجير من قبل عصابات ما يسمى بالدولة الاسلامية .
وعرض السيد مروكي الأحوال السيئة التي يعيشها اللاجئون العراقيون في لبنان والاردن وتركيا وسوريا وما يمكن أن تقدمه كندا لهم من مساعدات لاستمرارهم في الحياة ريثما تعود كندا لفتح ابوابها لاستقبال اللاجئين العراقيين ، اسوة باخوتهم السوريين . وقد وعدت السيدة سيغرو بطرح القضية على وزير الهجرة الكندي والحكومة الكندية ومجلس النواب لتذليل الصعوبات التي يعيشها اللاجئون العراقيون ، حضر اللقاء اعضاء مكتب النائبة الكندية والسيد قيصر توما .


37
احتفال شيرا مار أدي في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بكندا
ماجد عزيزة - كندا/
احتفلت كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو الكندية يوم الأحد الماضي بشيرا مار أدي شفيع أبرشية مار ادي في كندا ، واقيم بهذه المناسبة احتفال حضره عدد كبير من أبناء الرعية يتقدمهم سيادة مار عمانؤيل شليطا راعي الأبرشية الذي ترأس القداس الاحتفالي بمشاركة الاب ضياء صليوة وعدد من الشمامسة والمؤمنين .. اضافة لجوقة التراتيل .. والقى راعي الاحتفال كلمة بالمناسبة عدد فيها فضائل مار ادي وحياته في بلاد ما بين النهرين ... هذا وشاركت جوقة التراتيل في القداس حيث انشدت ترتيلة خاصة لمار أدي من كلمات سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا ..وبعد انتهاء الصلاة والقداس نزل الجميع إلى القاعة السفلى للكاتدرائية لتقاسم الطعام المشترك الذي اعدته عوائل المؤمنين واشرفت عليه لجنة الكاتدرائية ، حيث صلى راعي الاحتفال مع جمع المؤمنين قبل تناول الطعام ..


38
محاضرة عن (العلاقة بين الرجل والمرأة) للأب نياز توما في هاملتون
ماجد عزيزة – كندا /
ضمن سلسلة نشاطات اللقاءات بين أخويات الشباب في أونتاريو، إستضافت أخوية مار توما الرسول للشباب في هاملتون مجموعة شباب أخوية الراعي الصالح في تورنتو وأخوية مار بطرس الرسول في أوكفل، يوم الجمعة 15 نيسان، وقدم الاب نياز توما محاضرة بعنوان، "العلاقة بين الرجل والمرأة وارتباطها بالعلاقة مع الله" ، تطرق فيها الى معنى خلق الإنسان على صورة الله ومثاله، وكيف أن أحدى طرق فهم الله ومعرفته هو أن يفهم الرجل المرأة وتفهم المرأة الرجل، فهما معاً صورة الله ومثاله، متطرقاً الى الاختلافات المهمة بين الرجل والمرأة وكيف يمكن أن يكمل أحدهما الآخر. وقدم المحاضر عرضاً للمراحل التي تمر بها العلاقة بين الرجل والمرأة اللذين يرتبطان برباط الزواج المقدس، وكيف تمثل انعكاساً لمسيرة الحياة الروحية والعلاقة مع الله، مسلطاً بعض الضوء على مدرسة لاهوت الجسد للبابا القديس يوحنا بولس الثاني.
وقدم المحاضر كلامه لمجموعة الشباب التي استطاعت الحضور، باللغات العربية والانكليزية والكلدانية كيما يفهم جميع الحضور ما يقوله ، حيث تحدث باسهاب عن العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة وحضور الله في هذه العلاقة، وكيف أن العلاقة الجنسية بين الرجل والمرأة هي علاقة محبة من تدبير الله أعطاها لآدم و حواء ليعيشاها بكل قداسة ونعمة وهي هبة الله قبل الخطيئة، لكن هذه العلاقة تشوهت بعد الخطيئة بنوازع الإنسان المبتعد عن الله، خصوصاً نتيجة النظرة الى المرأة كسلعة من ناحية واستغلال الجنس كحاجة بشرية أساسية بشتى الأشكال من ناحية ثانية.
وأضاف في سياق حديثه : بأن الأخلاقيات المسيحية في العلاقة الجنسية تؤكد في المجمل على ممارسة هذه العلاقة في إطار الزواج، حيث لا تعتبرها علاقة جسدية فحسب بل روحية تغذيها وتغنيها كلمة الله والصلاة. هذا واجاب المحاضر على العديد من استفسارات الشباب وأسئلتهم ، واستمع لمداخلاتهم.
يذكر أن الأب نياز توما يقدم بشكل مستمر العديد من المحاضرات التي تهدف لتوعية الشباب بما يخص تعليم الكنيسة الكاثوليكية خصوصاً ما يتعلق منها بمواضيع معاصرة، كنظرة الكنيسة لموضوع طفل الأنابيب والاجهاض وأبحاث الخلايا الجذعية وموانع الحمل والانتحار بمساعدة الطبيب الذي يتم تشريعه حالياً في كندا، ويتم تقديم بعض هذه المحاضرات بالمشاركة مع أطباء متخصصين.
 


39
مار أدي .. في كتاب بالانكليزية للأطفال

ماجد عزيزة - كندا /
صدر في كندا كتاب الاطفال المصور "أدي" وهو تبسيط لحياة القديس مار أدي ، كما انه الاول ضمن سلسلة كتب الاطفال المصورة "قديسين من المشرق" ( قصص مبسطة و ملائمة للاعمار 3-6 سنوات) برعاية ابرشية مار ادي الكلدانية وبركة راعي الابرشية سيادة المطران مار عمانوئيل شليطا. وضع قصة الكتاب وقام برسم الشخصيات السيد سيف عزيزة وأشرفت على التصميم السيدة مريم جبرائيل والاثنان من ابناء رعية كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في تورونتو.
وقال السيد سيف عزيزة: بأن هنالك عدة اهداف يأمل في تحقيقها من هذا العمل اهمها هو تعريف الاطفال بأحد جواهر الكنيسة المشرقية ، الا وهو القديس ادي،  وغيره من القديسين المشرقيين في الكتب اللاحقة ، فلطالما كانت هذه الجواهر المشرقية حبيسة الكتب والمصادر الكنسية العريقة المكتوبة والمقروءة من قبل الخبراء والباحثين والمهتمين الكبار ونادرا ما قدمت هذه الشخصيات للاطفال ، وأكد بأن الفكرة نبعت من خلال الاطلاع على العمل الرائع الذي تقوم به الكنيسة الكاثوليكية اللاتينية التي لطالما كانت سباقة في تقديم العظام من قديسيها للصغار من خلال قصصهم المصورة كالقديس فرنسيس والقديس يوحنا بوسكو والتي لا تخلو مكتبة دينية منهم ، وهي ايضا فرصة لتقديم تراثنا المشرقي للغرب حيث ان الكتاب نشر باللغة الانكليزية.


40
شيرا الربان هرمزد ..في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بتورونتو
ماجد عزيزة - كندا /
احتفل مسيحيو تورونتو يوم الأحد الماضي بعيد الربان هرمزد احد رهبان الكنيسة المعروفين ، حيث اقيم بهذه المناسبة قداس احتفالي في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية ، اقامه سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا راعي ابرشية مار أدي الكلدانية في كندا ، وشاركه شمامسة وجوقة الكنيسة والعديد من المؤمنين ، والقى راعي الاحتفال موعظة تحدث فيها عن الربان هرمز وحياته المليئة بالايمان ، وقدم شرحا تفصيليا عن ديره الواقع في سفح جبل القوش والذي كان مدرسة لاهوتية خرجت العديد من الكهنة والأساقفة والبطاركة ..ثم شارك الجميع في تقاسم الطعام في قاعة الكاتدرائية السفلى ، حيث تجمع المئات لاستذكار ذلك الراهب العظيم الذي بذل حياته من أجل الثبات على طريق السيد المسيح له المجد ، وقبل تقاسم الطعام ألقى راعي الإحتفال كلمة بالمناسبة ، ثم شارك الجميع في الصلاة ..

41
في تحقيق العدالة والرحمة !
ماجد عزيزة /
أمر فى غاية الصعوبة أن تتلاقى العدالة مع الرحمة . لانهما كما اراهما يسيران بخطين متوازيين مثل قضيب السكة الحديدية التى تسير عليها القطارات ، فهذان لا يمكن تلاقيهما معا مهما بعدت وطالت المسافة . ولكى نفهم ما تم أسرد هذه القصة التي قرأتها ذات يوم. ففى إحدى محاكم القاهرة وقد جرت العادة على أن يعلق على باب قاعة الجلسة كشفا ببيان القضايا التى سوف تنظرها المحكمة , مرتبا بأرقام مسلسلة . وعلى جميع المتقاضين ومحاميهم قبل الدخول إلى قاعة الجلسة أن يطلعوا على هذا الكشف ليعلم كل منهم رقم قضيته المسلسل . وعندما تبدأ المحكمة فى نظر القضايا تنظرها حسب الأرقام المسلسلة .  فإذا جاء الدور على القضية ينادى الحاجب – هو موظف بالمحكمة لحفظ النظام - على المتقاضين فيها . فإذا تواجدوا خاصة المدعى وهو الشخص الرافع الدعوى عندئذ تنظرها المحكمة . أما إذا لم يتواجد المدعى تحكم المحكمة بشطب الدعوى وتنظر القضية التى تليها .
وفعلا تم هذا فى إحدى القضايا فلم يتواجد المدعى فحكمت المحكمة بشطب الدعوى . وبعد برهة وجيزة جاء المدعى ومعه زوجته وأولاده ويبدو عليهم الفقر. ولما علم أن قضيته شطبت أخذ يبكى هو وزوجته وأولاده ، فرق قلب الحاجب له ووعده بأنه عندما ترفع الجلسة للإستراحة سوف يترجى القضاة لكى يقابلهم فى غرفة الإستراحة ، وفعلا ترجى الحاجب القضاة فى الإستراحة لأجله فسمحوا له بالدخول لحجرة الإستراحة التى بها القضاة والمحامين فقط. فلما دخل ذلك المدعى أسمع القضاة عذره فى التأخير ورأوا دموعه وزوجته وأولاده ، فعطف رئيس المحكمة وأخرج حافظة نقوده من جيبه وأعطى ذلك المدعى مبلغا من المال لأنه كان فقيرا وقال له إذهب إدفع هذا المبلغ لخزينة المحكمة وقدم طلبا لكى تعاد القضية للنظر . وبذلك وفق رئيس المحكمة بين العدل والرحمة .
 قصة أخرى جرت في نيويورك .. عندما كان حاكماً يدعى “لاجارديا” كان مشهورا بالحزم والعدل والإنسانية أيضاً، ذات يوم وقف أمامه رجل عجوز متهم بسرقة رغيف خبز…وكان الرجل يرتجف خوفاً و يقول أنه أضطر ليسرق الخبز، لأنه كان سيموت جوعاً،
قال له الحاكم:” أنت إذاً تعترف أنك سارق وأنا لذلك أعاقبك بغرامة 10 دولارات “، وساد المحكمة صمت ملئ بالدهشة – قطعه الحاكم بأن أخرج من جيبه 10 دولارات ،أودعها فى خزينة المحكمة… ليجمع فى ذلك بين العدل والرحمة… ثم خاطب الحاضرين وقال: هذه الـ 10 دولارات لا تكفى بل لابد أن يدفع كل واحد منكم 10 دولارات لأنه يعيش فى بلدة يجوع فيها رجل عجوز ويضطر أن يسرق رغيف خبز ليأكل…وخلع القاضى قبعته وأعطاها لأحد المسئولين فمر بها على الموجودين وجمع غرامتهم التى دفعوها عن طيب خاطر وبلغت 480 دولار أعطاهم الحاكم للعجوز مع وثيقة اعتذار من المحكمة…
سقت هاتين القصتين ، وأنا أتأمل الموعظة التي ألقاها سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا راعي أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا في نهاية القداس الثاني ليوم الأحد الماضي ( الأحد الجديد) في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بكندا، وكان فيها يوضح ما حدث في كنيسة مار يوسف الكلدانية بمدينة لندن أونتاريو ، وقضية الأب عامر ساكا ..
لقد قدم المطران شليطا القضية بروح مسيحية عميقة ، وشرح تفاصيل ما حدث بقوة الواثق من نفسه ، وراح يفسر ما حدث محاولا استخدام الرحمة الإلهية اضافة للعدل في الأمر ، فهو وان كان مصرا على تحقيق العدالة لمن غبن حقه ، وضاعت أمواله ، إلى انه كان يريد أن تتحقق الرحمة الإلهية في نهاية الأمر . لقد كان المطران شليطا في طرحه للقضية غير ميال لهذا الجانب أو ذاك ، وأقصد ليس لجانب الأشخاص الذين فقدوا نقودهم ، ولا لجانب ( الأب عامر ) .. الا انه كان يريد تحقيق العدالة للجميع .. ولم ينس َ أن يطلب من الجميع الصلاة من أجل الجميع ، كيما تتحقق الرحمة الإلهية في هذه القضية التي تشغل أبناء الرعية منذ فترة .
حقاً أننا نريد محبة عملية ولو بغير كلام ، لإن من أقصى الطعنات التى توجه إلى قلب المحبة هى أن نتوقف عند حد المحبة بالكلام ، ولنعلم جميعا إن الشمس لا تتكلم إطلاقاً على إنارتها للعالم ولكنها فى صمت تعطى نورها كل يوم… والشمعة لا تتكلم عن إحتراقها وذوبانها كى تضئ للغير، لكنها تفعل ذلك فى صمت.
طوبى ، لهذه الشخصية التي تعمل بصمت والتي كنا نفتقدها في حياتنا في كندا ، ومنّ الله بها علينا ، لتقود دفة السفينة إلى شواطيء النجاة والسلامة ..


42
زيارة للكنيسة التي تعمد فيها ..( بيكاسو)
ماجد عزيزة /
في زقاق ضيق داخل أحد الأسواق الشعبية في مدينة ملقا الاسبانية ، دخلنا كنيسة صغيرة كتب على بابها ( كاتدرائية ساندياغو ) وبعد أن تجولنا في أنحائها ، ووقعت عيوننا وعدسات الكاميرا على التحف الفنية القديمة التي تحويها ، وقعت لنا مفاجأة ..فعند الباب الرئيسي ونحن نخرج كانت هناك امرأة كبيرة السن تجلس وتستعطي الناس للم رزقها ورزق بيتها ، فوجئت بأنها تتكلم معي ( بالاسبانية ) وتقول ما فهمته : بأنك صورت جميع ما في الكنيسة إلى ذاك الجرن المخصص للعماد ( ونظرت اليه) وتسألت : لماذا وما به ؟ قالت : انه الجرن الذي تعمذ فيه الفنان الكبير بابلو بيكاسو ..ماذا ...؟ هنا تعمذ بيكاسو ، يا لنعم ما عثرنا عليه .. شكرتها وتوجهت لمكان الجرن ، وراحت عدسات كاميراتي تلتقط الصور ..
وبابلو بيكاسو الرسام والنحات وفالنان تشكيلي إسباني وأحد أشهر الفنانين في القرن العشرين وينسب إليه الفضل في تأسيس الحركة التكعيبية في الفن.  .ولد في 10 نوفمبر عام 1881 هنا بمدينة مالقة في جنوب إسبانيا لأسرة متوسطة الحال، وكان بابلو هو الطفل الأول فيها، كانت أمه تدعى ماريا بيكاسو (وهو الاسم الذي اشتهر به بابلو فيما بعد)، أما والده فهو الفنان خوسيه رويث الذي كان يعمل أستاذاً للرسم والتصوير في إحدى مدارس الرسم وكذلك كان أميناً للمتحف المحلي، وقد تخصص في رسم الطيور والطبيعة .الكنيسة من الداخل توحي لك بالقدم ، كل شيء فيها قديم ، المذبح الرئيسي والسقف والأيقونات والشمعدانات . وضوء الشمس يدخل لها من خلال الشبابيك ، لتحيل المكان المظلم إلى مكان فيه حالة تأمل روحية عجيبة ، فالضوء يقع على كل شيء فيها بشكل هندسي رائع . ونقوش السقف تزينه بشكل جذاب ، واللوحات تجعل المذابح الجانبية أكثر جمالا .
اذن هنا نال بيكاسو سر المعمودية ، في هذا الجرن ... وهذه وثيقة العماذ. واهم ما يميز الكنيسة من الداخل النقوش التي على السقف والجدران .وبابلو بيكاسو الرسام والنحات وفالنان تشكيلي إسباني وأحد أشهر الفنانين في القرن العشرين وينسب إليه الفضل في تأسيس الحركة التكعيبية في الفن.  .ولد في 10 نوفمبر عام 1881 هنا بمدينة مالقة في جنوب إسبانيا لأسرة متوسطة الحال، وكان بابلو هو الطفل الأول فيها، كانت أمه تدعى ماريا بيكاسو (وهو الاسم الذي اشتهر به بابلو فيما بعد)، أما والده فهو الفنان خوسيه رويث الذي كان يعمل أستاذاً للرسم والتصوير في إحدى مدارس الرسم وكذلك كان أميناً للمتحف المحلي، وقد تخصص في رسم الطيور والطبيعة .


43
الراهب الدومنيكي ألكسندر يحاضر عن ..( الرحمة في فكر توما الأكويني)

ماجد عزيزة - تورونتو  /
في سلسلة المحاضرات الشهرية التي تقام في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو بكندا ، بمناسبة سنة الرحمة الإلهية ، ألقى الراهب الدومنيكي ( ألكسندر أوديشو جون ) محاضرة بعنوان ( الرحمة في فكر القديس توما الأكويني ) تناول فيها في البداية نبذة عن الراهب الدومنيكي توما الأكويني متحدثا عن العلاقة الفكرية بينه وبين الفيلسوف آرسطو ، وكيفية نجاح توما الاكويني بعد وفاته من خلال اللاهوتيين والفلاسفة في إقناع الكنيسة الكاثوليكية في تبنيها لفكر أرسطو بعدما كانت الكنيسة تبنت لاهوت القديس اوغسطينوس القريب من الفكر الافلاطوني قبل تسعمائة عاما وكيف  استطاع توما الاكويني أن يفصل بين الفلسفة و اللاهوت وجعل الثانية تخدم الأولى . وفي سياق المحاضرة تحدث المحاضر عن القديسة السودانية ( بخيتا ) التي كرست حياتها للخدمة الكنسية في القرن التاسع عشر وخدمت اكثر من خمسين عاما في بيت للراهبات وكانوا يلقبونها بالأم السوداء الصغيرة .حضر المحاضرة عدد من المهتمين بالثقافة الايمانية وقدمها الأب ضياء صليوه .
 
 

44
مظلوم مروكي يحضر حفل افتتاح مكتب النائب الكندي سوربارا
ماجد عزيزة – كندا /
شارك السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا في حفل افتتاح مكتب السيد فرنشيسكو سوربارا النائب في البرلمان الفيدرالي الكندي في مدينة ( ڨوان ) شمال تورونتو ، والذي حضره جمع من رجال السياسة والاعمال وعدد من مواطني المدينة ، وجرى بين السيدين مروكي وسوربارا حديث عن الأحوال المعيشية السيئة التي يعيشها المسيحيين المهجرين في العراق والصعوبات التي يلاقونها في حياتهم ، وأكد السيد مروكي لعضو البرلمان الكندي ان كندا التي وقفت منذ سنوات مع المهجرين من المسيحيين والأيزيدية والاقليات الأخرى عليها ان تحذو حذو الاتحاد الأوربي في اصدار مذكرة دولية باعتبار ما حدث للاقليات في العراق هو ( ابادة جماعية ) من قبل عصابات ما يسمى بالدولة الاسلامية .ووعد السيد سوربارا برفع مذكرة بهذا الخصوص للبرلمان الكندي . وحضر حفل الافتتاح السيد موريسيو بيفيلاكوا محافظ ( ڨوان) الذي قدم دعوة للسيد مروكي لزيارته في مكتبه والاجتماع به .


45
صدور العدد الثاني من مجلة صدى الروح
ماجد عزيزة  /
صدر العدد الثاني من مجلة صدى الروح. وهي تصدر عن جماعة أخوّة يسوع الملك في ولاية ميشغن الأمريكية ،  ويرأس تحريرها الأب صميم يوسف باليوس (المرشد الروحي للأخوة). ويشغل الدكتور مازن المختار نائب رئيس التحرير (مسؤول الأخوّة). واحتوى العدد الجديد من المجلة على العديد من الموضوعات المختلفة والمتنوعة التي يهتم بها القاريء .ان الأبواب المختلفة الموجودة في المجلة تعمل جاهدة لتقديم كلمة الرب والسير بها بما يلائم تعاليم الكنيسة وثقافة الحياة الايمانية والاجتماعية. 

46

أيام الباعوثة في كاتدرائية الراعي الصالح بكندا ..
طقوس كلدانية خالدة ، وتنظيم رائع ، ومشاركة كبيرة من المؤمنين
ماجد عزيزة - كندا /
تضرع المؤمنون المشاركون في صلوات أيام الباعوثة في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في مدينة تورونتو الكندية لله القدير أن يعود أهلنا المشردين المهجرين إلى بيوتهم وقراهم ومدنهم ، ويقيموا صلوات الباعوثة في (نينوى) مكان الحدث الأصلي ، جاء ذلك خلال قداديس الأيام الثلاثة لصوم الباعوثة التي اقيمت في الكاتدرائية وتراسها سيادة مار عمانؤيل شليطا راعي أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا وشاركه فيها الأبوان الفاضلان ضياء صليوه وهاني أبلحد ، وجمع الشمامسة والمؤمنين .
وصدحت أصوات الحبر الجليل مار عمانؤيل شليطا والآباء الأفاضل والشمامسة الغيارى وجوقة التراتيل والمؤمنين جميعا بالصلوات الطقسية الجميلة المعبرة عن حدث الباعوثة ، حيث تحيي الكنيسة الكلدانية هذا الطقس سنويا والذي يرمز  لذكرى توبة أهل نينوى الذين سمعوا كرازة يونان النبي فقضوا أياما بالصوم والصلاة نادمين على خطاياهم ، سائلين الرحمة من الله القدير ، فالباعوثة ( طِلبة والتماس وتضرع ) لله لكي يقبل التوبة .
وخلال الصلوات الطقسية للباعوثة ، تناوب اكليروس الكاتدرائية على ترتيل (الصلوات والقريانات ) تباعا وفق تنظيم رائع لم تشهد مثله الكاتدرائية من قبل ، حيث كانت أصوات الشمامسة والشماسات تصدح بتلك الألحان الكلدانية العذبة التي جعلت أجواء الإيمان الروحية في الكاتدرائية بتورونتو تعود بالمؤمنين المشاركين إلى أجواء كنائسنا ( الأسيرة ) في مسكنتا بالموصل وكنائس قرانا العزيزة التي تئن كما أهلها من الإضطهاد والقتل والتهجير ، هذا وأقيمت القداديس مرتين في اليوم ، واحد منتصف النهار والآخرعقب كل صلاة من صلوات طقس الباعوثة شارك في اقامتها سيادة راعي الأبرشية والكاهنين ( ضياء صليوه وهاني أبلحد).
لقد كانت أيام الباعوثة الثلاث بطقوسها وصلواتها ، ايام توبة وغفران للمؤمنين الذين اكتضت بهم قاعة الكاتدرائية ولم تستوعب حشودهم فوقفوا ساعات على جانبيها مشاركين بالصلاة والدعاء للرب القدير أن يتحنن على أهلنا المهجرين الذين ينتظرون رحمته وعونه للعودة إلى نينوى والقرى المسيحية الأسيرة .
وحسب البطريركية الكلدانية، فإن صوم الباعوثة له علاقة بصوم نينوى وبإنتشار وباء الطاعون الذي اكتسح مناطق عديدة من العراق في القرن السابع، وبسببه قرر البطريرك والأساقفة وقتذاك القيام بهذه العبادة لرفع الصلوات، والصوم على نية وقف الكارثة التي حلت بالناس، فكانت النتيجة أن بطل الموت وزال شبح الطاعون، فاتفق رؤساء الكنيسة، منذ ذلك الوقت، على أن يحيوا هذه الذكرى سنويا من خلال صوم الباعوثة الذي تواصل الكنيسة الكلدانية العريقة القيام به إلى يومنا هذا.
طوبى لكل من رفع يديه لله تضرعا لتكون سنة 2016 سنة سلام وتوبة ومحبة ، وطوبى لمن شارك في الصوم والصلاة في هذه المناسبة الطقسية الرائعة ، وطوبى للراعي الجليل سيادة مار عمانؤيل شليطا راعي أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا الذي أدخل الفرح والمحبة والتآلف إلى نفوس المؤمنين وجمعهم على مائدة الرب القدير .


47
مظلوم مروكي يلتقي زعيمة حزب المحافظين الكندي
تورونتو - كندا /
لبى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا دعوة حزب المحافظين الكندي ( المعارض) لحضور ندوة زعيمة الحزب الجديدة السيدة رونا أمبروس عضو البرلمان الكندي التي حضرها أكثر من (400) شخصية سياسية من مختلف الأثنيات التي تعيش في كندا . وتحدثت السيدة أمبروس في الندوة عن السياسة الكندية الداخلية ، مؤكدة بأن ما آلت اليه الأمور الداخلية الكندية التي قلبت رأسا على عقب كانت نتيجة تصرفات الحزب الليبرالي الحاكم وزعيمه رئيس الوزراء جاستن ترودو والتي أدت إلى هبوط حاد في سعر صرف الدولار الكندي مما أثر على الحياة المعيشية للمواطن الكندي .
وخلال المداخلات التي جرت داخل القاعة التي اقيمت فيها الندوة طرح السيد مظلوم مروكي قرار الحكومة الكندية الحالية بايقاف استقدام اللاجئين العراقيين المسجلين على لائحة الهجرة واللجوء والانفراد باستقدام اللاجئين السوريين الذين يستحقون ايضا انجاز معاملاتهم وتسريعها للعيش في بلد آمن مثل كندا ، لكن لا يجب أن يتم نسيان اللاجئين العراقيين وما يعانونه من اضطهاد وتهجير وقتل على أيدي عصابات داعش . وطالب السيد مروكي طرح الموضوع على البرلمان الكندي لكونه من الأمور المهمة والملحة ، وقد قوبلت مداخلة السيد مروكي بالتصفيق والاستحسان .
هذا وسلم السيد مروكي على هامش الندوة السيدة امبروس مشروعي قراري الكونغرس ومجلس الشيوخ الأمريكيين باعتبار ما حدث للميحيين والأيزيدية وبقية الأقليات العراقية ابادة جماعية .


48
محاضرة في كاتدرائية الراعي الصالح بكندا للأب نياز توما بمناسبة سنة الرحمة الإلهية
 
ماجد عزيزة - كندا/
بمناسبة سنة الرحمة الإلهية التي أعلنها قداسة البابا فرنسيس ، وتنفيذا لتعليمات سيادة الحبر الجليل مار عمانؤيل شليطا راعي أبرشية مار أدي الكلدانية بكندا في تنظيم محاضرة بداية كل شهر من اشهر السنة ، أقيمت في قاعة كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو محاضرة ألقاها الأب نياز توما راعي خورنتي مار توما ومار بطرس في مدينتي هاملتون وأوكفيل وحضرها عدد كبير من المؤمنين المهتمين بالثقافة الدينية ، وتركزت على مفهوم الرحمة الإلهية ، حيث تكلم عن مفهوم الرحمة هذه الكلمة التي تعرفها المسيحية منذ أوائل عصورها ، وتحدث عن الأسرار المقدسة التي يجب أن يعرفها ويأخذها المسيحي ليدخل الحياة المسيحية .
وتحدث الأب نياز عن سر الاعتراف وأهميته في الحياة المسيحية وعرج على الممارسات الأولى للمسيحيين الأوائل حيث كان الاعتراف يجري علنا وأمام الناس ، فيعترف المخطي بذنبه ويطلب المغفرة منهم ، وتحدث عن الفارق بين التوبة والندامة ، حيث أكد بأن الندامة هي الابتعاد عن الخطايا والندم عليها لكنها ليست توبة ، اذ ان التوبة هي الابتعاد تماما عن فعل الخطيئة وعدم العودة اليها وهو وعد مع الله . ثم تحدث عن أعمال الرحمة في الكنيسة الكاثوليكية وقال انها (7) أعمال منها .( زيارة المرضى والمشاركة في دفن الموتى ومواساة الحزانى ....) وهذه الأعمال تساعد على التوبة ..
هذا وسبق المحاضرة قداس أقامه الأب ضياء صليوة شارك فيه سيادة المطران راعي الأبرشية والأب نياز توما وعدد من الشمامسة والمؤمنين .
 

49
رسالة من المجلس الشعبي لرئيس الوزراء البريطاني ..
مظلوم مروكي يطالب ديفيد كاميرون اعتبار ما حدث للمسيحيين ابادة جماعية
ماجد عزيزة – كندا /
طالب السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا السيد ديفيد كاميرون رئيس الوزراء البريطاني اعتبار من حدث للمسيحيين العراقيين والأقليات الأخرى ابادة جماعية ، جاء ذلك في رسالة بعثها السيد مروكي لمكتب رئيس الوزراء البريطاني اليوم ، شارحا فيها ما تعرض ويتعرض له مسيحيو العراق وبقية الأقليات في العراق من جرائم بشعة أدت إلى نزوح الآلآف منهم بحثا عن مأوى آمن يقيهم قساوة ما يتعرضون له على أيدي عناصر الدولة الاسلامية في الموصل ومدن وقرى سهل نينوى .
وجاء في الرسالة : اننا نأمل منكم سيادة الرئيس ان تأخذوا على محمل الجد الورقة التي طرحا السيدين ( ألتون وفليلو ) عضوي مجلس النواب البريطاني والانضمام لمنظمة الامم المتحدة التي ستبحث اصدار قرار باعتبار ما جرى ويجري في العراق بحق المسيحيين جريمة ابادة جماعية .
وختم السيد مروكي رسالته بالقول : اننا نرفق مع هذه الرسالة مشروع القرار الذي طرحه أكثر من (175) عضوا من اعضاء الكونغرس الأميركي باعتبار ما حدث جريمة ابادة جماعية ...  وكان السيد مروكي قد بعث برسائل مماثلة للسيدين جاستن ترودو رئيس الوزراء الكندي ومالكوم ترونبل رئيس الوزراء الأسترالي .


50
أكثر من ( 5000) مؤمنا يحضرون قداديس عيد الميلاد في كاتدرائية الراعي الصالح بتورونتو

ماجد عزيزة – كندا /
 
شهدت كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في مدينة تورونتو بكندا ليلة عيد الميلاد المجيد ، حضورا كبيرا من المؤمنين الذين توافدوا على الكاتدرائية للمشاركة في قداديس الميلاد التي اقيمت في قاعتيها العالي والسفلى ، فقد حضر ما يوازي (5000) مؤمنا للقداديس التي بدأت بالقداس باللغة الانكليزية والذي اقامه سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا راعي ابرشية مار أدي الكلدانية في كندا بمشاركة الأب ضياء صليوة في القاعة الكبرى للكاتدرائية ، والذي حضره العديد من الشباب وعوائلهم ، وشاركت فيه مجموعة الشماسات الشابات اللائي يخدمن المذبح المقدس . فيما اقيم قداسان بوقت واحد الأول بالكلدانية في القاعة السفلى وبالعربية في القاعة العليا في الساعة السابعة والنصف مساء  ، ثم قداسان آخران في القاعتين أيضا بالعربية في القاعة السفلى وبالكلدانية في القاعة العليا الرئيسية وشارك فيه سيادة المطران مار يوحنا زورا الأسقف الشرفي لأبرشية مار أدي الكلدانية ، وشارك في اقامة القداديس كل من المطران مار عمانؤيل شليطا راعي الأبرشية والأب ضياء صليوة كاهن الكاتدرائية .
وشارك في القداديس مجموعات الشمامسة وجوقة التراتيل الذين تواجدوا بتنسيق مدروس في القاعتين ، فيما تركزت مواعظ القداديس على عظمة المناسبة وهي ميلاد الطفل يسوع مخلص العالم .. فيما شهدت القداديس الخمسة مشاهد تمثيلية جميلة عن تبشير الملاك للرعاة بولادة الطفل يسوع وتقديم الملوك هداياهم ، وتضمنت المشاهد ترتيلة جميلة للشابات اللائي مثلن دور مريم العذراء وهن كل من ( نينا وسارة وليليان) وباللغات الكلدانية والعربية والانكليزية ..
وتضرع جمع الحضور لطفل المغارة أن يمن على بلداننا الأم العراق وسوريا والشرق الأوسط بالسلام والأمان ، ورفع الجميع ايديهم لله القدير طالبين ان يرأف بأهلنا المهجرين من بيوتهم ومدنهم وقراهم ويعودوا اليها مطمئنين آمنين .
 


51

مروكي يلتقي عضوة البرلمان الكندي كالي ليش
تورونتو - كندا /
التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا مساء الجمعة الماضي بالسيدة كالي ليش عضوة البرلمان الكندي الفيدرالي على هامش احتفالات اعياد الميلاد والسنة الجديدة التي اقيمت في تورونتو ، وتحدث السيد مروكي مع النائبة الكندية عن اوضاع مسيحيي العراق والأقليات الأخرى وما يعانونه جراء تهجيرهم من قراهم ومدنهم من قبل تنظيم الدولة الاسلامية ، وطالب السيد مروكي النائبة الكندية أن تكون عونا لهؤلاء النازحين واعتبار تهجيرهم ( أبادة جماعية ) .
ووعدت النائبة السيدة ليش بعرض الموضوع على وزير الهجرة الكندي لادراج موضوع اللاجئين المسيحيين والأيزيدية الذين هم خارج العراق حاليا على برنامج الوزارة لايجاد حل مناسب لهم .


52
المجلس الشعبي يشارك في مؤتمر الابادة الجماعية للأيزيديين في تورونتو
ماجد عزيزة - كندا  /
شارك السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا ، في مؤتمر الإبادة الجماعية للأيزيدية والذي نظمه البيت الكوردي في كندا ، وحضره ممثلين عن الجمعيات الأيزيدية في كافة انحاء العالم ( ألمانيا والسويد وفرنسا والولايات المتحدة اضافة إلى كندا ) . والقيت خلال المؤتمر عدة كلمات من بينها كلمة السيد جتو واني ممثل البيت الكوردي في تورونتو والسيد فكرت اكراك ممثل الجمعية الأيزيدية في المانيا ، والذي طالب بالحكم الذاتي للأيزيدية في سنجار ، والسيد ديندار شيخاني مسؤول مركز لالش في السويد والدكتورة كازيوه صالح من جامعة تورونتو والسيدة لوسي لوسيان ممثلة الجمعية الأيزيدية في روسيا ..
وقال السيد مظلوم مروكي في تصريح خاص : بأن مشاركة المجلس الشعبي في المؤتمر المذكور تأتي تأكيدا للمعاناة المشتركة التي يعانيها ابناء القومية الأيزيدية ومسيحيي العراق على يد ارهابيي تنظيم الدولة الاسلامية ، وما حصل لهم خلال السنتين الأخيرتين بعد احتلال (داعش) لمدينة الموصل ومدن سهل نينوى التي يسكنها المسيحيون والأيزيدية جنبا إلى جنب .
جدير بالذكر أن الأيزيديين تعرضوا لابادة جماعية على يد تنظيم الدولة الاسلامية خلال السنتين الأخيرتين ،حيث هجر أكثر من 7 آلاف أيزيدي ونزح حوالي 400 ألف منهم عن قراهم ومدنهم ، وقتل (1286 ايزيديا ، واختطف (5838 ) شخصا بين رجل وامرأة .


53

ازاحة الستار عن تمثال ( الراعي الصالح ) في كندا
ماجد عزيزة – كندا /
بحضور جمع غفير من المؤمنين ، ازاح سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا راعي ابرشية مار أدي الكلدانية في كندا الستار عن تمثال ( الراعي الصالح) الذي يقف أمام المدخل الرئيسي لكاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في مدينة تورونتو ، والذي أهداه للكنيسة السيد ماهر حراق وعائلته ، وشارك في الافتتاح الأب ضياء صليوه كاهن الكاتدرائية وعدد من الشمامسة . وتلى راعي الأبرشية الصلوات الطقسية الخاصة ثم ازاح الستار عن التمثال الذي وضع فوق قاعدة اسمنتية والمصنوع من البرونز  .


54
المجلس الشعبي يشارك في ندوة للوزير فلاح مصطفى بكر في تورونتو
ماجد عزيزة - كندا/
شارك المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في الندوة التي عقدها البيت الكوردي في كندا ، واستضاف فيها السيد فلاح مصطفى بكر مسؤول دائرة العلاقات الخارجية في حكومة اقليم كوردستان والذي يزور كندا ، وحضر الندوة عدد من اعضاء البرلمان الكندي الفيدرالي جيم كورياجانس وفرانسيسكو سوبارا كما حضرتها السيدة بيان سامي عبد الرحمن ممثلة حكومة اقليم كوردستان في الولايات المتحدة وكندا ، والسيد ريناس جانو عضو البرلمان العراقي  والسيدين سرتيب كاكه ي رئيس البيت الكوردي و مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا وعدد من الشخصيات ووسائل الاعلام ..
والقى السيد جيم كرياجانس عضو البرلمان الكندي كلمة رحب فيها بالوزير فلاح مصطفى بكر وقدمه للحضور ليلقي كلمة قدم فيها اولا نبذة عن اقليم كوردستا وما حدث خلال السنوات الاخيرة منذ 2003 وحتى الآن ، خاصة بعد احتلال (داعش) لمدينة الموصل وجزء من اقليم كوردستان ومناطق سهل نينوى .
واكد في كلمته ، بأن المستقبل سيكون لنا ، ونحن نحتاج للساح والمساعدات الكثيرة ، وقال: نحن لا نريد الطعام بل المساعدات العسكرية من قبل الولايات المتحدة وكندا واستراليا واوربا لنتمكن من القضاء على ارهاب داعش ، وأكد ان زيارته لكندا تأتي لتقديم الشكر لها لمساعدتها ووقوفها إلى جانبنا ، لكني أود أن أقول بأن على كندا أن تكمل مساعدتها مع بقية الدول كيما نربح جميعا الحرب على الإرهاب .وقال : لن نربح الحرب على داعش في المعارك فقط ، يجب علينا ان نحارب هذا الفكر الارهابي العقيم . وأكد : نأمل رغم الصعوبات بأن يكون المستقبل أفضل .
ثم قدم السيد سرتيب كاكه ي رئيس البيت الكوردي شكره للوزير الضيف لزيارته لكندا وحضوره الندوة ، كما شكر الحضور جميعا ، وتبادل السيد فلاح مصطفى وعضو البرلمان الكندي جيم كورياجانس الهدايا بينهما .


55
افتتاح سنة الرحمة الإلهية في أبرشية مار أدي الكلدانية بكندا
ماجد عزيزة – كندا /
افتتح سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا راعي أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا ، سنة الرحمة الإلهية التي أعلنها قداسة البابا فرنسيس ، وأقيم بهذه المناسبة قداس كبير في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في تورونتو ، شارك فيه سيادة المطران مار حنا زورا ، الأسقف الشرفي للأبرشية وعدد من الشمامسة وجمع المؤمنين ، والقى المطران زورا موعظة تطرق فيها إلى معنى سنة الرحمة مشيرا إلى القديسة مريم العذراء ام الرحمة الالهية ، وجرت بعد انتهاء القداس مراسيم تقبيل صورة السيدة العذراء بمناسبة عيد العذراء المحبول بها بلا دنس ..
جدير بالذكر أن قداسة البابا فرنسيس كان قد أشار بان سنة الرحمة الألهية تتزامن مع الذكرى السنوية الخمسين لاختتام المجمع الفاتيكاني الثاني ، حيث أكد في رسالة خص بها المؤمنين بأن الكنيسة تشعر بالحاجة إلى إبقاء هذا الحدث حياً. بالنسبة إليها، وهو الذي افتتح مرحلة جديدة في تاريخها. فقد أدرك آباء المجمع بقوّة، كنفحة حقيقية من الروح القدس، ضرورة مخاطبة  أبناء عصرهم عن الله بشكل أكثر قابلية للفهم. بعد هدم الجدران التي عزلت الكنيسة لفترة طويلة في قلعة مميزة، وآن الأوان لإعلان الإنجيل بطريقة جديدة".  هذا وتستمر الاحتفالات الطقسية بسنة الرحمة الالهية لمدة سنة كاملة وستختتم "في العيد الليتورجي ليسوع المسيح ملك الكون، في 20 نوفمبر 2016.
 

56
كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية تحتفل بعيد القديسة بربارة
ماجد عزيزة - كندا /
احتفلت كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في تورونتو مساء الأحد الماضي بعيد القديسة بربارة شفيعة قرية كرمليس العراقية الأسيرة ، حيث أقام سيادة مار عمانؤيل شليطا راعي أبرشية مار أدي الكلدانية قداسا حضره الأب نياز توما وشارك فيه جمع من شمامسة الكاتدرائية وعدد من المؤمنين ، القى فيه سيادته موعظة تركزت على القديسة المحتفى بها ، وأعطى نبذة عن حياتها العظيمة حيث قدمت نفسها ضحية لإيمانها المسيحي وأصبحت شهيدة الايمان ، وشرح سيادته جزءا كبيرا من قصة استشهادها ودلالات الفداء في حياتها الايمانية ..وشارك شمامسة الكنيسة في قراءات القداس وتراتيله مع عدد من التراتيل التي قدمها بعض المرتلين مع المؤمنين .وبعد انتهاء القداس اشترك الجميع في صلاة خاصة في القاعة السفلى للكاتدرائية سبقت تناول الشاي والقهوة وبعض الحلويات .


57
رسالة ثانية من المجلس الشعبي لرئيس الوزراء الكندي
ماجد عزيزة - كندا  /
في رسالة ثانية بعث بها السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا للسيد جاستن ترودو رئيس الوزراء الكندي، طالبه فيها بشمول المهجرين المسيحيين العراقيين بقرار الحكومة الكندية لاستقدام ( 25 ) الف لاجيء ، خصصهم القرار بالمهجرين السوريين فقط . وجاء في الرسالة : نحن لا نحسد احدا لأن المهجرين السوريين هم اهلنا وهم يستحقون ذلك ، لكنه يجب ان لا تنسى الحكومة الكندية ما يعانيه المهجرين المسيحيين العراقيين من وحشية وظلم واغتصاب من قبل ارهابيي الدولة الاسلامية ( داعش) ... وقال : اذكرك سيادة رئيس الوزراء بأن هناك الآلآف من المهجرين العراقيين ما زالوا يعيشون بعيدا عن بيوتهم وقراهم منذ أكثر من سنة .
وأكد السيد مروكي في رسالته : لابد وانكم سمعتم بالعائلة العراقية المسيحية التي ابتلعتها مياه البحر ( 4 أشخاص) وهي تحاول الهرب من منطقة القتل والتدمير نحو المجهول حيث ان هذه العائلة المسكينة لابد وأنها ايقنت بأن لا مجال هناك لاستضافتها في كندا ( وفق قراركم) فركبت البحر والموت .
وكان السيد مظلوم مروكي قد بعث سابقا رسالة أخرى (كانت شديدة اللهجة) للسيد ترودو يعترض فيها على قرار رئيس الوزراء الكندل بسحب الطائرات المقاتلة الكندية من أرض المعركة في العراق وسوريا ضد داعش ، مطالبا اياه بالتفكير عميقا في أضرار هذا القرار على مجمل العمليات العسكرية ضد تنظيم الدولة الاسلامية وما تقترفه من جرائم ضد الانسانية هناك .
 


58
شارك فيها المطران عمانؤيل شليطا ..
اتحاد الطلبة الكلداني الكندي يقيم ندوة في جامعة يورك عن الإبادة الجماعية

ماجد عزيزة - كندا /
نظم اتحاد الطلبة الكلداني الكندي في تورونتو بالمشاركة مع منظمات طلابية اخرى ندوة عن الابادة الجماعية في جامعة يورك بمدينة تورونتو ، وشارك في القاء المحاضرات عدد من المعنيين بهذه القضية من بينهم سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا راعي ابرشية مار أدي الكلدانية في كندا . وقدم المحاضرين الأربعة مجموعة من اعضاء الاتحادات الطلابية من الشباب ، حيث تحدث السيد رافي ارمينيان عن الابادة الجماعية للارمن مستخدما الوثائق والصور التي عزز بها كلامه ، حيث تحدث عن ان الأتراك لم يكتفوا فقط بالمذبحة انما قاموا بطمر وتخريب كل الآثار التي تركوها عن ارتكابهم لجريمتهم .
ثم تحدث سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا عن تاريخ مذبحة ( سيفو) التي راح ضحيتها ألاف المسيحيين من الكلدان والآشوريين والسريان ، وأكد ان المذبحة ما زالت مستمرة حتى الآن من قبل الظلاميين الذين هجروا وقتلوا واغتصبوا المئات بل الآلآف من المسيحيين وهجروهم من مدنهم وقراهم ... وقدم سيادته ارقاما موثقة عن اعداد المسيحيين الذين قتلوا في (سيفو) ومنهم الأساقفة والكهنة .
بعده تحدث البروفسور سوكيس جيكاس مؤكدا ان اليونانيين لطالما كانوا على علاقة تاريخية مع جميع المذابح التي حصلت في الشرق الأوسط ، مشيرا بأن المذبحة التي طالت الأرمن عام 1915 جعلتهم يلجأون إلى اليونان بعد اضطهادهم من قبل الاتراك العثمانيين .
وختم الدكتور كيث ويزر استاذ الدراسات اليهودية في جامعة يورك المحاضرات بالحديث عن الهولوكوست التي طالت اليهود في الحرب العالمية الثانية وقضت على حوالي ثلث يهود العالم ، مؤكدا بأن النازيين لم يكتفوا بالمحرقة فقط انما حاولوا تغيير التاريخ واخفاء الكثير من الوثائق التي تدين اعمالهم .
حضر الندوة عدد من ابناء ابرشية مار أدي الكلدانية وخاصة الشباب منهم ، كما حضرها السيد منير هرمز ممثل الرابطة الكلدانية في كندا ، اضافة إلى عدد من المهتمين بقضية الابادات الجماعية وعدد من طلبة جامعة يورك ..


59
المؤتمر الوطني الكوردستاني السابع والعشرين في أميركا الشمالية
ممثل المجلس الشعبي في كندا يشارك في المائدة المستديرة للمؤتمر
نينوى /
عقد منتصف الشهر الجاري في تورونتو بكندا المؤتمر الوطني الكوردستاني السابع والعشرين لامريكا الشمالية  ،وبحضور لفيف من السياسين والمثقفين الكورد مع بعض المهتمين بالشان الكردي والاقليات الموجودة في كوردستان . في البدء شرح عدد من السياسين الاوضاع الحالية في كردستان العراق وايران وتركيا وسوريا بشكل وافي واجابوا على  استفسارات بعض الحضور ، وفي الفترة المسائية حضرت السيدة بيان عبد الرحمن السنجاري ممثلة حكومة اقليم كوردستان في واشنطن والسيد عبد الله مهندي مسؤول الكوملة في امريكا وكندا والسيد وزير الدفاع الكندي السابق جيسن كيني ، وقام الاستاذ سرتيب كاكه ي بتقديمهم للحاضرين ، وعندها شرحت السيدة بيان اوضاع كوردستان بصورة وافية كما شرح الاستاذ مهندي عن الكوملة اوضاع كوردستان ايران وتحدث السيد وزير الدفاع الكندي السابق عن المساعدات المقدمة الي كوردستان في حربها ضد داعش في سوريا والعراق من مشاركة الطائرات الكندية مع التحالف الدولي وادار الندوة الاستاذ سرتيب مسؤول الكونفرس في كندا وقد حضر المؤتمر الاستاذ جمال حسن مسؤول لجنة محلية الحزب الديمقراطي الكوردستاني في كندا مع اعضاء اللجنة كما حضره الاستاذ صباح بلندر عن الاتحاد الوطني الكوردستاني وبعض الكادر الحزبي ، وامتلأت قاعة المؤتمر بالمثقفين والسياسيين المهتمين بالشان الكوردي .
من جهة أخرى شارك المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري فرع كندا في اعمال المؤتمر ومثله السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا والذي القى كلمة شكر فيها حكومة اقليم كوردستان على احتضانها النازحين من المسيحيين والاقليات الاخرى ، وشرح في كلمته الاوضاع التي يعيشها مسيحيو العراق النازحين ، وشارك السيد مروكي في المائدة المستديرة التي عقدت على هامش المؤتمر والتي تمحورت حول وحدة الكورد ، وطالب الاحزاب الرئيسية الخمسة في كوردستان بالجلوس على طاولة الحوار وعدم اللجوء للقوة ، لأن الجميع يواجهون عدوا شرسا متغطرسا لا يعرف إلا لغة السلاح ..


60
مظلوم مروكي يجتمع مع ممثلة حكومة اقليم كوردستان بالولايات المتحدة
تورونتو /
عقد السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا اجتماعا مع السيدة بيان سامي عبد الرحمن ممثلة حكومة اقليم كوردستان في الولايات المتحدة الأمريكية والتي كانت في زيارة لكندا ، وأوضح السيد مروكي للسيدة عبد الرحمن ما طرحه شخصيا في مؤتمر الدفاع عن المسيحيين الذي عقد في واشنطن مؤخرا حيث طالب من الحكومتين الأمريكية والكندية أن ترسل المساعدات اللوجستية التي تقدمها الدولتان إلى قوات البيشمركة مباشرة ، كما أكد بأن كلمته امام اعضاء الكونجرس الأمريكي تضمنت رأي المجلس الصريح في بقاء السيد مسعود البارزاني رئيس الاقليم في منصبه للفترة المقبلة لأنه يدعم مسيحيي العراق ويطالب باعطائهم حقوقهم التي يستحقونها . وقد أثنت السيدة بيان سامي عبد الرحمن على الجهود الواضحة التي يبذلها المجلس الشعبي في المطالبة بحقوق المسيحيين النازحين والاقليات الأخرى .. حضر الاجتماع السيدة غادة الحمداني مسؤولة منظمة المراة العراقية في كندا والسيد قيصر موسى عضو المجلس .

61
المجلس الشعبي في مؤتمر ( الدفاع عن المسيحيين في الشرق الأوسط )
مظلوم مروكي : مشروع اعتبار اضطهاد المسيحيين (ابادة جماعية) قرار تاريخي !
ماجد عزيزة – كندا /
شارك وفد من المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري ضم كل من السيدات والسادة  :لويس كارو ورائد متي عضوي مجلس النواب العراقي ، ووحيدة ياقو وكمال يلدا  عضوي برلمان كوردستان ، وعزيز عمانوئيل عضو المجلس الشعبي ومظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا ولؤي ميخائيل مسؤول العلاقات الخارجية في المجلس ،في مؤتمر الدفاع عن المسيحيين في الشرق الأوسط الذي عقد في العاصمة الأمريكية واشنطن مؤخرا ، وشارك فيه عدد من النواب الأميركيين ومجلس الشيوخ الأميركي ووفود من العراق وسوريا والأردن وكوردستان ، ووفود تمثل الأحزاب اللبنانية في الولايات المتحدة . وقدم النائب الأميركي جيف فورتنبيري عضو الكونجرس الأمريكي مشروع قرار يعترف بابادة جماعية ضد المسيحيين والأيزيديين والأقليات الأخرى في العراق وسوريا ، ويحتاج هذا المشروع الى إقرار في مجلسي الشيوخ والنواب والى موافقة الرئيس الاميركي باراك اوباما، ومن شأنه ان يؤدي الى اقامة مناطق آمنة للمسيحيين والأقليات في العراق وسوريا وغيرهما.
وتركَّزت اعمال مؤتمر الدفاع عن المسيحيين في الشرق في أيامه الثلاثة على تأمين أوسع اعتراف بوحشية وبربرية الجرائم في حق المسيحيين والايزيديين وغيرهم واعتبارها جرائم ضد الانسانية. حيث عقدت في مبنى الكابيتول هيل حلقات نقاش واجتماعات جانبية لمناقشة مشروع النائب فورتنبيري ، حيث تحدث ( 23 نائبا) امريكيا عن الموضوع في مداخلات ساخنة مؤكدين بأن ( الوقت لا يحتمل الانتظار بل العمل) ! وارتفعت اصوات تنادي بأن على الولايات المتحدة ان تقوم بالمزيد من اجل الحفاظ على هذه الاقليات المضطهدة في ارضها"، و"ضرورة ايجاد استراتيجية لترسيخ المسيحيين والاقليات في ارضهم"، وانه يجب ترجمة النوايا الى أفعال". 
هذا والتقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا عدد من اعضاء الكونجرس الامريكي ، ومنهم السيد جيف فورتنبيري صاحب المشروع الذي يمتلك معلومات كافية وكاملة عن اوضاع المسيحيين في العراق وسوريا ( على حد قول السيد مروكي )، وقدم السيد مروكي وثائق رسمية إلى جميع اعضاء اللجنة المكلفة باعداد المشروع مؤكدا في تصريح صحفي : ان اصحاب المشروع سيدونون اسمائهم في سجلات التاريخ لأنهم انتصروا للتاريخ ولقضية المهجرين والمضطهدين المسيحيين ، وقال : ان الشعب الأرمني الذي عانى الاضطهاد منذ 100 عام ولحد الآن ، لم يصدر له مثل هذا القرار العظيم المزمع اصداره باعتبار ما حصل لمسيحيي العراق وسوريا هو ( ابادة جماعية) ! وقال: ان هذا القرار لم يأت من فراغ انما من خلال تحرك العديد من الناشطين المسيحيين في كندا والولايات المتحدة على اعضاء مجلس النواب في البلدين ومجلس الشيوخ الأمريكي .


62
احتفال عيد الصليب في تورونتو
ماجد عزيزة – كندا /
 
احتفل المسيحيون في كندا بعيد ارتفاع الصليب المقدس في جميع الكنائس حيث اقيمت القداديس والصلوات الخاصة بهذه المناسبة العظيمة ، وفي كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في مدينة تورونتو اقيم احتفال كبير ترأسه الأب الفاضل ضياء صليوه كاهن الكاتدرائية شاركه فيه جمع الشمامسة وجوقة التراتيل ، حيث اقيمت صلاة الرمش تلاها قداس احتفالي القى فيه الأب المحتفي موعظة تركزت على عظمة الصليب المقدس مؤكدا بأن احتفالنا بخشبة الصليب التي أصبحت هوية المسيحيين بعد قيامة السيد المسيح ، هو من الاحتفالات الكبيرة في كنيسة المسيح ، وان الصليب الذي كان علامة للموت أصبح بقيامة السيد المسيح حياة وفرح ..
وبعد القداس جرى زياح شارك فيه الأب ضياء صليوه والشمامسة حيث خرجوا إلى باحة الكنيسة وهم يرتلون ، ليوقد الجميع النار التي اصحت ايقونة عيد الصليب على مدى الزمن ... وشاركت جوقة التراتيل في تقديم مجموعة من ألحان عيد الصليب المقدس .


63
مظلوم مروكي في مؤتمر لجزب المحافظين الكندي
ماجد عزيزة – كندا /
شارك السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا في مؤتمر حزب المحافظين الكندي الذي عقد في مدينة مسيساغا وحضره السيد ستيفن هاربر رئيس الوزراء الكندي زعيم الحزب الذي يستعد لخوض الإنتخابات النيابية الكندية في 19 اوكتوبر المقبل ، واعلن السيد مروكي بأن السيد هاربر أجاب على أسئلة الصحفيين خلال المؤتمر مؤكدا بأن كندا قررت قبول (10آلاف) لاجيء من العراق وسوريا وتزويدهم بالفيزا خلال الفترة المقبلة ، حيث أن كندا تدعم وتساعد اللاجئين من هاتين الدولتين وخاصة مواطني الأقليات فيهما .


64
ندوة للرابطة الكلدانية في مدينة تورونتو بكندا
ماجد عزيزة - كندا/
عقدت الرابطة الكلدانية في كندا ، ندوة في قاعة كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو للتعريف بها ، تحدث فيها السيد منير هرمز عضو الهيئة العليا للرابطة ممثل كندا فيها ، وقدمه السيد كامل هرمز . وقدم السيد منير هرمز نبذة عن انبثاق الرابطة في مدينة عنكاوة قبل بضعة اشهر متحدثا عن أسباب تأسيسها ، ومؤكدا بأن الرابطة ليست منظمة او حزب سياسي ، بل انها الوجه المدني للكنيسة الكلدانية ،وهي تهدف كما صرح بذلك في وقت سابق غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو بطريرك بابل على الكلدان الى حشد طاقات الكلدان في العراق والعالم في سبيل تعزيز العلاقات داخل البيت الكلداني ومع الاشقاء وتعمل من اجل تحقيق وحدة كنيسة المشرق، كما تهدف الى ترسيخ اسس العيش المشترك القائم على الحرية والمساواة على اساس المواطنة الواحدة.
وتحدث السيد منير هرمز عن الانتماء للرابطة حيث أكد انه يحق لكل من يؤمن باهداف الرابطة ونظامها الداخلي ويوقع على ذلك ، ان ينتمي لها ، وأن يعمل فيها وفق اختصاصه .. ثم طرح الحضور عددا من الأسئلة والمداخلات اجاب عنها السيد هرمز بوضوح .

65
ندوة موسعة للمجلس الشعبي في كندا حول الابادة الجماعية
ماجد عزيزة – كندا /
نظم المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري فرع كندا ، ندوة تحت عنوان الابادة الجماعية للاقليات العراقية المهجرة ومنها الشعب الكلداني السرياني الآشوري والذين يعانون من الظلم والقتل والتهجير في العراق وسوريا ، وحضر الندوة عدد من نواب البرلمان الفيدرالي الكندي والمسؤولين في الحكومة الكندية ، وممثلين عن الاحزاب والمنظمات والجمعيات العراقية العاملة في كندا .
والقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا كلمة شكر فيها الحضور على مشاركتهم في الندوة كما شكر حكومة اقليم كوردستان على مساعدة جميع النازحين الى اقليم كوردستان وحسب الأمكانيات المتاحة لها ..وقال : لحد الآن العراق بأكمله غير مستقر لا أمنيا ولاسياسيا ولاأجتماعيا ومن جميع النواحي الأخرى والسبب الرئيسي هو وجود ارهاب منظم على ارض العراق يعوث في الأرض فسادا ، وهناك اهلنا من الأيزيدية والتركمان والصابئة المندائيين والأرمن والكاكائيين والكلدان السريان الآشوريين يعيشون في قلق دائم حول مصيرهم  ومصير اطفالهم المجهول بسبب نزوحهم بالقوة من بيوتهم ومدارسهم واعمالهم من الموصل وسهل نينوى وبغداد والبصرة والعمارة ومن كافة اجزاء العراق الأخرى منذ أكثر من سنة وأمام انظار العالم كله وبكافة منظماته الأنسانية حيث انهم يعيشون في أحلك الظروف منذ  اليوم الأول لنزوحهم ولحد الآن .... انها فعلا ابادة جماعية ومحرقة جديده لاهلنا.
وختم السيد مروكي كلمته بوجوب دعم حزب المحافظين الكندي في الانتخابات المقبلة لأن ذلك هو الحل الوحيد لبقاء القوات الكندية في العراق والتي تساهم مع القوات الدولية في محاربة ارهاب داعش . 
ثم القى السادة جوليان فانتينو وبراد بيت وبوب ديكارت اعضاء البرلمان الكندي كلماتهم ، كما القى السادة جمال حسن ممثل الحزب الديمقراطي الكوردستاني وصباح بلندر ممثل الاتحاد الوطني الكوردستاني وعدد آخر من المدعوين كلماتهم ايضا ..
هذا وحضر الندوة ممثلين عن ( الحزب الديمقراطي الكردستاني والأتحاد الوطني الكردستاني والحركة الديوقراطية الآشورية والحزب الوطني الآشوري ومنظمة البيت الكردي والجمعية التركمانية الكندية والجمعية المندائية و كيان ابناء النهرين والمؤتمر القومي الكردي وحركة التغيير / كوران والجمعية الكردية في تورونتووالمؤسسة الكوردية الكندية .                                                                                       


66
المجلس الشعبي يشارك في احتفال يوم الشهيد بكندا
تورونتو- كندا /
حضر السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا احتفال الذكرى 82 ليوم الشهيد ذكرى مذبحة سميل (1933) والذي اقامه تجمع التنظيمات السياسية الكلدانية السريانية الاشورية ، والقى كلمة في الاحتفال حيا فيها الذكرى التي تاتي في ظل ظروف بالغة الصعوبة واوضاع مأساوية يعيشها الشعب الكلداني السرياني الآشوري المهجر من الموصل وبلدات سهل نينوى ، وفي ظل فشل الحكومة المركزية في بغداد وعجزها عن حماية هذا الشعب الأصيل .
وأكد السيد مروكي في كلمته على ان ذكرى مذبحة سميل ستبقى ماثلة في وجدان الجميع ، وسنبقى نحن اولاد واحفاد الشهداء نطالب بحقهم حتى نحصل عليه ، وقال : ان شعبنا في الوقت الحاضر لديه كل يوم شهيد ، وان يوم 7 آب يتكرر كل يوم في حياتنا .
والقيت في الاحتفال الذي حضره عدد من ممثلي التنظيمات السياسية للشعب الكلداني السرياني الاشوري عدة كلمات وقصائد ، كما حضر بمعية السيد مظلوم مروكي عضو المجلس في كندا السيد قيصر توما .

67
ديمقراطية ..( الملابس الداخلية )!

ماجد عزيزة /
الفرق بين ديمقراطية دول الغرب ، وما يمكن ان نطلق عليه ديمقراطية دول الشرق ، هو تماما كالفرق بين الملابس الخارجية التي يلبسها الانسان ، وملابسه الداخلية ! فالملابس الخارجية وأقصد بها ما يرتديه انسان ما من ( بدلة او قميص وربطة عنق وبنطلون ...) وهي ما يمكن أن يراه الآخرون عيانا ، والملابس الخارجية التي يضعها الانسان على جسده تدل على ذوقه ، واعتناءه بالموديلات ، وقدرته على تناسق الألوان ، فكلما كانت القياسات منسجمة مع بعضها البعض ، والألوان متناسقة ، كلما كانت نظرة الآخرين لمن يرتديها أكثر احتراما واعجابا به ، وعلى العكس لو كانت الملابس الخارجية غير منسجمة الأحجام ، وعلى سبيل المثال أن تكون ( الجاكيت) طويلة الأكمام مترهلة ولا يتناسب لون القميص مع ربطة العنق ومع البنطلون ، أي ما يمكن أن نطلق عليه ( زرق ورق) ! ويصبح الشخص الذي يرتديها مثارا للسخرية وانموذجا للتندر ومادة للضحك !
أما الملابس الداخلية ، فلا تندرج ضمن نفس النظرية اعلاه ، بل ان ارتدائها لا يتوقف عند اي موديل او لون او اي شيء من هذا القبيل ، والسبب ان الملابس الداخلية غير منظورة من قبل الناس بل تقبع ( بسرية) تامة تحت الملابس الخارجية ولا يظهر منها شيء، لهذا فإن كانت ( الفانيلة) التي يرتديها الشخص طويلة أو قصيرة ، باكمام او بدونها ، او كان لونها غير منسجم مع لون ( الأندر وير) او ينسجم معه فهذا ليس بمهم ابدا ، فكلها غير مرئية ، بل وحتى ان كان الشخص لا يرتدي اية ملابس داخلية أي وفق نظرية (ربي كما خلقتني)!! فالأمر سيّان طالما انها لا تظهر للناس !
هكذا هو الفرق بين ديمقراطية الغرب وديمقراطية الشرق ، فالغرب باغلب دوله ان لم تكن جميعها تتكيء فيها الحكومة والبرلمان ومؤسسات الدولة جميعها على أسس وضعت بحذاقة ووافق عليها الجميع حتى المعارضة ! وينفذها ويلتزم بها حتى غير الموافقين عليها ، فالقانون لديهم (عهد) يقطعونه على انفسهم قبل أن يوقعونه أما الآخرين . بمعنى آخر ، ان ديمقراطية دول الغرب واضحة المعالم ، يعرفها بل يحفظ بنودها ومواد قوانينها كل المواطنين ، تماما مثل الملابس الخارجية المتناسقة التي يلبسها البشر .
اما ديمقراطية دول الشرق ، فهي ليست أكثر من ملابس داخلية ، لا يعرف الآخرون هل ان الشخص الذي يلبسها ، كان يلبسها ممزقة ، أو ( مفتوقة ) أو الوانها (زرق ورق) ... أو انه ( ربي كما خلقتني )!


68
بعد نصف قرن من الدكتوراه الأولى ..
الأستاذ الدكتورخالد دنّو يحصل على الدكتوراه الثانية من جامعة تورونتو !
ماجد عزيزة - كندا /
حصل الاستاذ الدكتور خالد دنّو رئيس قسم الهندسة المدنية السابق في كلية الهندسة بجامعة بغداد ، على شهادة الدكتوراه الثانية الأسبوع الماضي من قسم دراسات الشرق الاوسط في جامعة تورونتو حول موضوع ( أوضاع الكنيسة السريانية الآرثذوكسية في أواخر العهد العثماني وفي النهضة التي حققتها في القرن العشرين ) ، وجرت مناقشة الاطروحة يوم الاثنين ( 29 يونيو / حزيران 2015) وضمت لجنة المناقشة كل من الاستاذ الدكتور البروفسور أمير حراق مشرفا اولا على الاطروحة والاستاذين الدكتور جيمس رايلي والدكتور فكتور اوستابجك مشرفين ثانويين ، والدكتور كايل سمث والدكتور ثابت عبد الله ممتحنا خارجيا .
ويستند البحث اضافة إلى مصادره الخارجية الواسعة إلى وثائق من أرشيف الكنيسة السريانية الآرثوذكسية لم يجر البحث فيها مسبقا ، وبالاضافة إلى قيمة البحث التاريخية فإنه في هذا الموضوع يسعى لتثبيت التراث الكنسي لاحد المكونات المسيحية في بلاد الشرق في وقت تشهد فيه تلك المنطقة تهديدا واضحا لهذه المكونات وللمصادر التاريخية التي تثبت حقها التاريخي فيها . كما ان موضوع البحث بتناوله كتّاب النهضة في الكنيسة في القرن العشرين ، فانه يفسح المجال لتعريف الاكاديميين الغربيين بالنتاج الفكري لهؤلاء الكتاب ويتيح المجال لخلق حوار حول مساراته الفكرية ، وسيقوم الدكتور دنو بنشر مادة الاطروحة على شكل كتاب في المستقبل القريب .
جدير بالذكر ان الدكتور خالد دنو سبق وحصل على شهادة الدكتوراه في الهندسة من جامعة مانجستر البريطانية عام 1965 !! ، وعمل استاذا في الهندسة في العراق ومارس العمل الاستشاري على مدى (30) عاما بتفاني واخلاص يشهد لها العراقيين عموما والمهندسين بشكل خاص .
من هو الدكتور خالد دنّو ...؟
الدكتور خالد دنو ، من مواليد الموصل ، من عائلة موصلية عريقة ،والده المرحوم سعيد دنو ووالدته من عائلة عبد النور المعروفة أيضا ،  درس الابتدائية في مدرسة الوطن بالموصل ، ثم متوسطة المثنى قرب جامعة الموصل ثم الثانوية الشرقية وكان مديرها رحمه الله الاستاذ محمود الجوهر من رجال الموصل المعروفين ، يقول الدكتور خالد دنو :
في الاعدادية كنت من الطلاب الجديين والمتميزين ، ولم أكن أظهر ذلك لأن عائلتي ربتنا على التواضع وعدم التظاهر ، وفي الصف الخامس العلمي ( لم يكن هناك صف سادس) كنت الأول على لواء الموصل سنة 1957 والسابع على العراق وكان معدلي آنذاك ( 87 % ) وكانت المعدلات آنذاك لا تتعدى (90%) بسبب قوة الدروس وصعوبة الحصول على درجات عليا ، بعدها قدمت على البعثة خارج العراق وكان عدد المقبولين (105) طالبا وقبلت في بعثة إلى انكلترا ، ودخلت جامعة مانشستر وتخرجت منها بدرجة الشرف ،وكنت الاول على كافة المتخرجين في الاختصاص وهذا ماشجعني أن اطلب التقدم لدراسة الماجستير وحصلت على الموافقة ثم تقدمت بعدها لنيل شهادة الدكتوراه وأكملتها بفترة قياسية عام 1965 (اي قبل 50 عاما) ..
•   عاد الدكتور خالد دنو إلى العراق وعين مدرسا في المعهد الصناعي العالي الذي كان تابعا لليونسكو ومدة الدراسة فيه  5 سنوات والذي اصبح فيما بعد الجامعة التكنولوجية وعين بعد السنة الاولى رئيسا لقسم هندسة البناء والانشاءات .وفي سنة 1970 أصبح عميدا للمعهد المذكور لفترة قليلة ، بعدها صدر الأمر بتعيينه رئيسا للدائرة الهندسية في وزارة التعليم العالي ( بدرجة مدير عام) التي كانت قد تشكلت عام 1970 ، وبعد سنتين طلب من وزيرة التعليم العالي آنذاك الدكتورة سعاد خليل اسماعيل رحمها الله العودة إلى الجامعة ..وحصل على درجة (الاستاذية ) ، وكان اصغر الاساتذة سنا لمن يحمل ذلك اللقب  . وطلب منه بعدها ان يؤسس قسما للهندسة المدنية في (جامعة صدام) وهو ما حدث بين عامي  1988 - 1990 بعدها عاد الى كلية الهندسة وعين رئيسا لقسم الهندسة المدنية في كلية هندسة جامعة بغداد.كما اشترك بشكل فعال في اعادة الاعمار ، كما اشترك باعماله الاستشارية فيها .
•   وعن شهادة الدكتوراه الثانية التي حصل عليها قبل أسابيع من جامعة تورونتو قال الدكتور خالد دنو :
•   لقد اخذت دراسة موضوع الأطروحة وقتا كثيرا والكتابة فيها هي ليست كتابة ارتباطية ، ربما اكون قد كتبت 350-400 صفحة في الاطروحة ، لكن ما هو مهم كانت النقاط الموجودة في اسفل الصفحات التي يسمونها ( الهوامش) فهي يزيد عددها على  1000 هامشا فممكن ان يتصور القاريء الكريم  بانك لاتذكر شيئا او تكتب شيئا الا  فيه اشارة الى مصدر موثوق ، وهذا النوع من الكتابة كان دقيقا ومجهدا جدا ، وقد تمكنت والحمد لله من انجاز الموضوع .
•   وابدى الدكتور خالد دنو أسفه مما حصل في العراق عامة والموصل بالذات من تدمير التراث الكبير للعراقيين لان هذا التراث باقي في القلوب وان هو قد دمّر كحجر الا انه باقي في اسفار التاريخ وفي قلوبنا نحن العراقيين الاصلاء . ويقول : احب العراق فهو بلدنا وفيه جذورنا وتاريخ ابائنا واجدادنا ..
•   الدكتور خالد دنو يعيش مع عائلته في كندا وزوجته هي السيدة اميرة دنو وهي مهندسة ايضا وخريجة كلية الهندسة وفي سنة تخرجها 1959 كانت الاولى على كلية الهندسة وابنته الكبرى مي طبيبة اسنان تخرجت في العراق وتعمل هنا في تورونتو باختصاصها ، وابنته الوسطى دينا مهندسة ايضا وتخرجت من كلية الهندسة من جامعة بغداد وكانت هي ايضا الاولى على كلية الهندسة وحاصلة على شهادة الدكتوراه في الهندسة ، والاثنتان تخدمان كنيسة مار بهنام للسريان الآرثوذكس كشماستين، وابنه الأصغر زياد درس الصيدلة في بوسطن بالولايات المتحدة وعاد إلى هنا (كندا) ليعيش معنا ، مع عائلته .
•   هذا العراقي الأصيل ، الذي يحمل وسام مار افرام السرياني الذي منحه اياه مثلث الرحمات البطريرك زكا الاول عيواص ، هو أحد علماء العراق الذين غادروا البلد الأم ، وهو مفخرة لأبناء الجالية العراقية التي تسكن كندا .. وعلم من أعلام العراق .

69
المجلس الشعبي يشارك في ندوة حول الأثنيات وتجمعا لحزب المحافظين الحاكم  في كندا

ماجد عزيزة – كندا/
شارك المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري ممثلا بالسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا في الندوة التي أقامها عضو البرلمان الفيدرالي الكندي السيد براد بيت والقسيس عبد المجيد الشافعي رئيس منظمة عالم واحد حر لحقوق الانسان وحضرها السيد جيسون كيني وزير الدفاع الكندي ، والتي دارت حواراتها حول دعم الحكومة الكندية للأثنيات المختلفة والوقوف إلى جانبها في قضاياها المصيرية .
كما حضر ممثل المجلس الشعبي التجمع الكبير الذي اقامه حزب المحافظين الحاكم في كندا في مدينة تورونتو وحضره السيد ستيفن هاربر رئيس الوزراء الكندي واعضاء البرلمان الكندي من حزب المحافظين بمناسبة بدء فترة الانتخابات البرلمانية الجديدة وانتهاء اعمال البرلمان ، وتحدث السيد هاربر عن الكثير من الأمور الداخلية التي تخص الاقتصاد والامن الكنديين ، كما عرج على اراسل الحكومة الكندية للمدربين والقوة الجوية لدعم الشعب العراقي ، مؤكدا بأن الحكومة الكندية مستمرة في محاربة الارهاب المتمثل بـ(داعش) ، كما اعلن بأن الحكومة الكندية سوف تواصل ارسال المساعدات الانسانية للنازحين العراقيين الذين هجروا من بيوتهم وقراهم بسبب العنق والقتل والتدميير الذي يمارسه مقاتلوا ما يسمى بدولة العراق الإسلامية .


70
مظلوم مروكي يحضر ندوة وزير الخارجية العراقي في العاصمة الكندية أوتاوا
ماجد عزيزة – كندا /
حضر السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا الندوة التي أقامتها السفارة العراقية في العاصمة الكندية أوتاوا بمناسبة زيارة الدكتور ابراهيم الجعفري وزير الخارجية العراقي لكندا . وخلال الندوة التي تحدث فيها الوزير العراقي وعدد من المسؤولين ، طلب السيد مظلوم مروكي من وزير الخارجية العراقي أن تكون هناك حماية دولية واقامة منطقة آمنة للمهجرين من المسيحيين والأيزيدية في سهل نينوى وسنجار ، كي يعود المهجرون إلى قراهم وبيوتهم بعد ان هجروا منها قسرا نتيجة سيطرة قوات ما يسمى بدولة العراق الاسلامية (داعش) على مناطقهم ونهبها لبيوتهم وتهجريهم منها .. من جهته اعترض وزير الخارجية العراقي على تواجد قوات دولية في العراق ( متحججا) بالمحافظة على سيادة العراق وسيطرته على أراضيه ، الغريب أن السيد وزير الخارجية ابتسم بعد ذلك وسجل الملاحظة في دفتر ملاحظاته وانتهى الأمر .

71
عرس كلداني في تورونتو بكندا !
بحضور (5) اساقفة !
رسامة أول كاهن كلداني في أبرشية مار أدي بكندا !

ماجد عزيزة - تورونتو/
شهدت كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو الكندية صباح الخميس ( 30 تموز 2015) رسامة أول كاهن كلداني لأبرشية مار ادي الكلدانية في كندا ، فبحضور خمسة أساقفة وعدد كبير من الكهنة والشمامسة والمؤمنين ، وبوضع يد صاحب السيادة مار عمانؤيل شليطا راعي أبرشية مار ادي الكلدانية ، تمت رسامة الشماس الانجيلي ( ضياء صليوه آدم) كاهنا للأبرشية ، ليخدم في كاتدرائية الراعي الصالح بتورونتو .
بدأ الاحتفال بدخول الشمامسة والكهنة والأساقفة من الباب الرئيسي للكاتدرائية ، حيث شارك في الاحتفال كل من السادة الأساقفة ( مار حنا زورا المطران الفخري لأبرشية مار أدي ، ومار ابراهيم ابراهيم المطران الفخري لأبرشية مار توما الرسول الكلدانية في ولاية مشيغان الأمريكية ، ومار جبرائيل كساب المطران الفخري لأبرشية استراليا ونيوزيلندا الكلدانية والمطران مار فرنسيس قلابات راعي ابرشية مار توما الرسول الكلدانية في ولاية مشيغان الأمريكية ، اضافة لراعي الاحتفال المطران مار عمانؤيل شليطا رئيس أبرشية مار ادي في كندا ) اضافة لكهنة ابرشية مار أدي الكلدانية جميعهم ، وعدد من كهنة كنائس ديترويت ، والكنائس الشقيقة الأخرى .
وبدأ احتفال الرسامة ، حيث وقف الشماس المرتسم ( ضياء صليوه آدم) امام المذبح المقدس وهو يحمل ملابسة الكهنوتية ، ووقف أمامه راعي الاحتفال سيادة المطران عمانؤيل شليطا ،يعاونه المونسنيور داود بفرو النائب الأسقفي ، حيث قام راعي الاحتفال باداء المراسيم الطقسية حسب الطقس الكلداني ، وقص قطعة من شعر الشماس المرتسم ، ثم ألبسه ملابس الكهنوت ، فيما راحت جوقة الكاتدرائية التي قادها الموسيقار رائد جورج تصدح باعذب التراتيل التي تمجد الرب ، وتشكر عطاياه . وارتفعت الزغاريد من قبل السيدات واهل الكاهن الجديد مهللة وشاكرة الله على نعمته التي انعمها على ولدهم .
بعد ذلك ، قدمت التهاني للكاهن الجديد من قبل راعي الأبرشية والسادة الاساقفة وجمع الكهنة والشمامسة ، ثم تمت قراءة فصل من الانجيل المقدس ( بالكلدانية وقرأها المونسنيور داود بفرو وبالعربية وقرأها الكاهن الجديد الأب ضياء صليوه وبالانكليزية وقرأها الأب نياز توما ) ثم القى راعي الأبرشية كلمة شكر فيها اخوته الأساقفة على حضورهم ومشاركتهم فرحة أبرشية مار ادي بابنها الكاهن الجديد، كما القى الأب ضياء صليوه كلمة شكر فيها الله على نعمته التي وهبها له ليكون خادما لمذبحه المقدس ، وشكر جميع من وقف معه خلال حياته الدراسية في المعهد الكهنوتي وكلية بابل ، وسيادة مار عمانؤيل شليطا الذي وافق على قبوله في الابرشية ، كما شكر غبطة ابينا البطريرك على موافقته ان يكون احد كهنة الكنيسة الكلدانية في كندا ، وشكر روح والده الذي فقده وهو في الرابعة من عمره ، ووالدته التي ساندته ووقفت إلى جانبه خلال فترة تهيئته واعداده للكهنوت .. وكل من وقف إلى جانبه .. ثم استكملت مراسيم القداس الالهي .
واقامت ابرشية مار ادي دعوة غداء على شرف الضيوف الذين شاركوا في احتفال رسامة الكاهن الجديد وجميع العاملين في الخدمة في كاتدرائية الراعي الصالح ، حيث اقيمت الدعوة في قاعة ( لازورا) التي يديرها ابن الأبرشية الشماس باسم السناطي ،وهي واحدة من القاعات الراقية والجميلة لجاليتنا . وقدمت بعض الهدايا للكاهن الجديد خلال فعاليات دعوة الغداء .


72
محاضرة قيّمة للمطران الدكتور يوسف توما في تورونتو
ماجد عزيزة - تورونتو /
 
القى المطران الدكتور يوسف توما راعي ابرشية كركوك والسليمانية الكلدانية والذي زار كندا الأسبوع الماضي ، محاضرة في قاعة كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية في تورونتو تحدث فيها عن مجمل الأوضاع المأساوية التي يعيشها المسيحيون في العراق ، والمهجرين منهم بشكل خاص . وأكد المطران توما بأن جميع المهجرين بدون استثناء كانوا ( رفعة رأس) لأهلهم وشعبهم لأن أي منهم لم ينكر ايمانه رغم تعرضهم للموت والتعذيب ، وآثروا فقدان بيوتهم وأموالهم والثباب على ايمانهم المسيحي .
وعما قدمته وتقدمه ابرشية كركوك والسليمانية الكلدانية للنازحين قال المطران يوسف توما ، بأن الأبرشية ترعى حوالي 800 عائلة مهجرة ، ينام افرادها في بيوت استاجرتها الأبرشية لهم وتدفع أثمان ايجاراتها أو سكنوا مع عدد من العوائل ، وتوفر الأبرشية الطعام والشراب لهم كما توفر حليب الأطفال ، وتقدم خدماتها ايضا لعدد من طلبة الجامعات المهجرين . هذا وحضر المحاضرة سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا والأب بولس الساتي والشماس الأنجيلي ضياء صليوه وعدد كبير من المؤمنين .
 

73

الخميس في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية
محاضرة للمطران الدكتور يوسف توما



ماجد عزيزة - كندا

يلقي صاحب السيادة مار يوسف توما رئيس اساقفة كركوك والسليمانية للكنيسة الكلدانية محاضرة في الساعة السابعة من مساء يوم الخميس 23 تموز 2015 الجاري في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بتورونتو ، عن الأوضاع العامة في العراق وأوضاع المهجرين وتشكيل الرابطة الكلدانية .. والدعوة عامة .


74
اكبر مهرجان في تورونتو ..
( 3000) مشارك يحتفلون بعيد كندا برعاية كنيسة مار بطرس الكلدانية باوكفيل
ماجد عزيزة - كندا /
لم يسبق ان شهدت الجالية العراقية مهرجانا مكتضا بالمشاركين كالذي شهدته يوم (Canada day) هذا العام 2015 ، فقد احتشد حوالي (3000) شخص في بارك كنيسة الاخوة الكرواتيين بمسيساغا للمشاركة في المهرجان الذي احتضنه البارك الكبير ، وافتتح المهرجان بكلمة وصلاة من قبل سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا راعي ابرشية مار أدي الكلدانية بكندا ، والذي قدمة الأب نياز توما المعاون الأسقفي لشؤون الاكليروس والعلاقات راعي كنيسة أوكفيل ، وبعد الصلاة والكلمة الجميلة التي ألقاها ( اسقفنا العزيز ) اشترك مع الجميع في اطلاق بالونات الاحتفال وكانت عبارة عن ( مسبحة صلاة) مصنوعة من البالونات من صنع السيدة ايفا . ثم شارك الجميع في الرقصات التراثية والشعبية على انغام الاغاني التي قدمها الفنانان المتألقان ( جوليانا جندو وتوني كبرئيل) ، وشارك الجميع في تقاسم الطعام المشترك   ..فعاليات كثيرة شهدها المهرجان منها مشاركة الفنانة الشابة ( ساندرا) التي قدمت لوحة جميلة للسيد المسيح بدأت برسمها عشية المهرجان وأنهتها في الصباح لتشارك فيها ..
ولابد هنا أن نشيد ونشد على أيدي اللجنة المشرفة على المهرجان ، والتي لولاها لما خرج المهرجان بهذا النجاح الكبير ، حيث كان كل عضو وعضوة في لجنة المهرجان ( وهم أعضاء مجلس الخورنة) خلية نحل بدأوا في الصباح ولم ينتهوا حتى خرج آخر مشارك من البارك .. وتركوا المكان نظيفا بعدما امتدت اياديهم الرائعة لتنظيف ما تركه المشاركون من الفضلات والبقايا .. بوركت الجهود التي ساهمت في النجاح .


75
الجالية العراقية في كندا تودع تاج الوطنية
الكاتب والمحامي والمناضل عبد الرحيم اسحق قلو 
ماجد عزيزة – كندا /
ودعت الجالية العراقية في كندا الكاتب والمحامي والمناضل الراحل عبد الرحيم اسحق قلّو الذي رحل للأخدار السماوية يوم الجمعة الماضي ( 26 يونيو / حزيران) بعد عمر مديد قضاه في خدمة بلده وشعبه طيلة ( 96 ) عاما ..ويعتبر الفقيد العزيز عميدا للمثقفين العراقيين في كندا وهو زوج السيدة سميرة الياس مدالو ووالد كل من سعــد و نصيـر زوج السيدة سهير نويل كتو وغادة وأنصار زوجة السيد يوسف الجبري ومي زوجة السيد فارس مقدسي وايفا زوجة السيد علي اسحق.
واقيمت مراسيم الجنازة في كنيسة الأخوة الكرواتيين في مدينة أوكفيل أقامها الأب نياز توما المعاون الأسقفي لشؤون الاكليروس والعلاقات في أبرشية مار ادي الكلدانية شاركه عدد من الشمامسة ، ودخل نعش الفقيد داخل الكنيسة يحمله أولاده وانسبائه وعدد من أفراد عائلته ، ووضعت مجموعة اكاليل من الزهور حول النعش ، كان من بينها اكليل مقدم من زوجته السيدة سميرة الياس مدالو عبارة عن قلب من الورود البيضا يحيط بصورة الفقيد وكان عدد الورود (61) وردة علامة على عدد سني زواجهما ، و(17 ) عشر وردة حمراء هو عدد افراد عائلته اولادا واحفادا .
 ثم بدأت المراسيم ، حيث القى الأب نياز توما كلمة حول مفهوم الموت في المسيحية وعرج على فضائل الراحل الكبير ، بعدها تجمع أحفاده حول نعشه والقوا عدة كلمات بالانكليزية أبنوا فيها جدهم الذي أحبهم ، ثم ألقى ولده سعد كلمة شكر فيها جميع من شاركهم مصابهم الليم . ثم حمل النعش إلى المقبرة حيث ودعته عائلته واصدقاءه ومحبيه .
ويعد الراحل المناضل عبد الرحيم اسحق قلّو ( ابو سعد) احد الشخصيات الوطنية التي ناضلت من أجل تحقيق العدالة الاجتماعية ، وهو من الرعيل الأول للحزب الشيوعي العراقي ، و كان نموذجاً يُقتدى في إلتزامه وعمق إيمانه بعقيدته ، ولم تثنه السجون وأنواع التعذيب والمضايقات عن إصراره وتمسكه بمبادئه ، وكان في جميع مواقفه سواء في نضاله الصِدامي في تظاهرات گاورباغي أوالسلمي عندما كان يقود نقابة عمال النفط ، أو حتى بعد أكماله دراسته وصار محامياً ، في الدفاع عن حقوق المناضلين أمام المحاكم .  كان رجلاً شامخاً في أخلاقياته ، متواضعاً مع الجميع ، ذا علم عميق بالرسالة التي يحملها ، وهو أحد كبار الكتاب في جريدة نينوى الصادرة في كندا . 


76

المجلس الشعبي يدعم حزب المحافظين ( Conservative) في الانتخابات الكندية المقبلة
كندا /
أعلن السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا دعم المجلس الشعبي ومساندته لحزب المحافظين الحاكم في كندا (Conservative ) في الانتخابات البرلمانية المقبلة والتي ستجري في التاسع عشر من اوكتوبر من العام الجاري 2015 ، لتولي دفة الحكم في كندا مرة اخرى ، ويأتي ذلك نتيجة الدعم الكبير الذي تقوم به الحكومة الكندية وأعضائها في البرلمان الكندي وتفاعلهم الإيجابي مع الوضع في العراق بشكل كبير ، حيث يحظى دعمهم المتواصل للشعب العراقي الذي هجر اغلبه من مناطق سكناه بسبب العمليات الإرهابية التي تقوم بها قوى الإرهاب متمثلة بميلشيات القتل التابعة لما يسمى بدولة العراق الإسلامية ، وما يقدمونه من مساعدات للمهجرين جميعا ، وخاصة المهجرين ( المسيحيين والأيزيدية) من مناطق سكناهم في الموصل ومدن وقرى سهل نينوى الذين تركوها رغما عنها .
وقال السيد مروكي في تصريح صحفي ، ان هذا الموقف من قبل المجلس الشعبي يأتي عقب اعلان السيد جيستن ترودو زعيم حزب الأحرار ( الليبرالي) المعارض بأنه في حالة فوز حزبه باعلى المقاعد في الانتخابات المقبلة وتوليه رئاسة الحكومة الكندية فأنه سيقوم بسحب القوات الكندية العاملة مع التحالف الدولي من العراق ، جدير بالذكر أن القوات الكندية تقدم دعما لوجستيا كبيرا للقوات العراقية وتقوم بتدريب العديد من الفصائل العسكرية العراقية وقوات البيشمركة للوقوف بوجه الارهاب المتمثل بعصابات داعش الدموية ، وياتي تصريح السيد ترودو مخيبا لآمال دول التحالف الدولية والتي تعمل بكل طاقاتها لوقف الإرهاب عند حده ، اضافة لخيبة أمل الشعب المسيحي والأيزيدي في العراق وسوريا من هذا الموقف السلبي .
 

77

صدور العدد الأول من مجلة ( صدى الروح) في مشيغان الأمريكية

ماجد عزيزة /
صدر العدد الأول من مجلة صدى الروح ، وهي مجلة دينية روحية اجتماعية ثقافية ، يرأس تحريرها الأ ب صميم باليوس - مرشد أخوة أصدقاء يسوع الملك)  ، ويشغل الدكتور مازن المختار منصب نائب رئيس التحرير ( مسؤول الأخوة). وتم اخراج المجلة التي تصدر في ولاية مشيغان الأمريكية بتصميم متميز وأسلوب عصري ، وهي تسعى لتقديم كلمة الرب والتبشير بها بكل السبل والتركيز على تعاليم الكنيسة وثقافة الحياة الايمانية والاجتماعية .
وتوزع المجلة مجانا ، كي تكون في متناول المؤمنين ، ليبارك الرب جهود كل الذين سعوا في اخراج هذه المجلة بهذه الحلة الجميلة .

78

وفد عراقي يسلم عضو البرلمان الكندي طلبا رسميا بمساندة اهل الموصل

ماجد عزيزة – كندا /
سلم السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا ، بمعية وفد عراقي كبير مذكرة للسيد براد بيت عضو البرلمان الفيدرالي الكندا تتضمن طلبا من التنظيمات العراقية المتواجدة في كندا بوجوب وقوف كندا حكومة وبرلمانا مع اهل مدينة الموصل في محنتهم ومساعدتهم في تحرير مدينتهم من سيطرة ميليشيا داعش الدموية ، جاء ذلك بمناسبة الذكرى السنوية الاولى لسيطرة قوات ما يسمى بالدولة الايلامية على مدينة الموصل العراقية وتهجير اهلها من المسيحيين والايزيدية ,
وضم الوفد اضافة للسيد مروكي كل من السيدة غادة جميل من منظمة المرأة العالمية والدكتور زيد حبه عن التيار المدني والسيدة ماجدة الجبوري من التيار الديمقراطي العراقي وهيئة الدفاع عن الاديان والسيدة انعام الصفار من التيار الديمقراطي .


79
لأول مرة في تاريخها ..
أبرشية مار ادي الكلدانية في كندا تشهد رسامة أول شماس أنجيلي
ماجد عزيزة - كندا /
بوضع يد صاحب السيادة مار عمانؤيل شليطا راعي أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا ، تمت في كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية مساء الجمعة الخامس عشر من مايس 2015 ، رسامة الشماس ضياء صليوا شماسا انجيليا للخدمة في الأبرشية ، وتعتبر هذه الرسامة الأولى من نوعها في أبرشية مار أدي بعد تسلم مار عمانؤيل شليطا مهامه الرسمية راعيا لها ،وشارك في مراسيم الرسامة سيادة المطران مار حنا زورا والمونسنيور داود بفرو والآبوين عامر ساكا ونياز توما ، وبعد الانتهاء من المراسيم الطقسية طبع راعي الأبرشية قبلة الفرح على جبين الشماس المرتسم دلالة على عمق العلاقة الأبوية بين الراعي وأبناءه ، كما قدم التهنئة له جميع الإكليروس المشاركين في المراسيم ، ثم قدم الشماس ضياء صليوا شكره لعائلته فاحتضن والدته وشقيقاته واشقاءه معبرا لهم عن عميق امتنانه لما قدموه له من مساعدة وتضحية في سبيل الوصول لخدمة مذبح الرب .
بعد ذلك أقيم القداس الالهي من قبل المونسنيور داود بفرو والآباء الكهنة والشماس الانجيلي الجديد ضياء صليوا الذي قرأ النص الانجيلي للقداس باللغة العربية ، ثم أعلن راعي الأبرشية بأنه سيقتبل سر الكهنوت في الثلاثين من تموز / يوليو المقبل كأول كاهن كلداني يرتسم في أبرشية مار أدي .. وفي نهاية القداس شكر سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا جميع الأكليروس الذين شاركوا في مراسيم الرسامة ، كما شكر عائلة الشماس الانجيلي ضياء صليوا على هديتها للكنيسة .


80


المجلس الشعبي في ندوة تلفزيونية بكندا
ماجد عزيزة /

شارك السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا في ندوة تلفزيونية قدمتها قناة ( Vision Tv) تمحورت حول موضوع ( المحرقة الجديدة) والتي تخص ترحيل وتهجير وابادة المسيحيين والايزيدية والشبك والصابئة في العراق وسوريا وهم المكونات الاولى التي اسس العراق عليها . وشارك في الندوة اضافة للسيد مروكي ممثلين عن البيت الكوردي ومنظمة حقوق الانسان الايزيدية ، ومحررين سياسيين من القناة التلفزيونية .
وتحدث السيد مظلوم مروكي عن الظروف غير الطبيعية التي يعيشها المسيحيون في العراق وما يتعرضون له من قتل وتهجير وابادة على يد العصابات الارهابية ، وأبدى رأيه في كيفية الوصول إلى نهاية هذا الأمر حيث أكد على وجوب عودة المهجرين إلى قراهم وبيوتهم ومدنهم التي طردوا منها وذلك بالقضاء على ما يسمى بالدولة الاسلامية ، وايجاد منطقة آمنة في سهل نينوى لهم ، وهذا لا يتم إلا بتحرير مدينة الموصل من قبضة الارهابيين . وطالب يزيادة المساعدات الكندية للعراق والمهجرين بشكل خاص ومساعدة قوات ( البيشمركة) الكوردية بالاسلحة والتجهيزات المتطورة ، لأن الكفة غير متوازنة بين قوات البيشمركة وميليشيات داعش الارهابية . هذا ونظمت الندوة من قبل منظمة عالم واحد حر التي يرأسها القس عبد المجيد الشافعي .

81
المجلس الشعبي يشكر رئيس وزراء كندا لمواقفه خلال زيارته الأخيرة للعراق





كندا /
قدم المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري فرع كندا شكره وتقديره للسيد ستيفن هاربر رئيس وزراء كندا لمواقفه الشجاعة التي أبداها خلال زيارته الأخيرة للعراق .. جاء ذلك في رسالة بعث بها السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا للسيد هاربر فيما يلي نصها :

السيد ستيفن هاربر رئيس وزراء كندا المحترم
تحية طيبة ..
لقد نلتم اعجاب العراقيين المقيمين في كندا من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري ايما اعجاب ، ومثله بل أكثر من ابناء شعبنا في العراق لشجاعتكم الكبيرة وشخصيتكم الرصينة وتصميمكم رغم ما يعانيه بلدنا من نكبات واعمال القتل والتهجير القسري ، وتحديتم التفجيرات اليومية وافرازات الحرب الدائرة في العراق ، واثبتم للعالم أجمع بانكم الشخصية الوحيدة من بين رؤساء وزعماء دول العالم التي تفوقت بشجاعتها على اقتحام الصعاب .
لقد أكدتم سيادة رئيس الوزراء ، من خلال زيارتكم الرسمية لبلدنا الجريح بأنكم الصديق الوفي والصادق بوعوده ن ونحن نتقدم لكم بالشكر من اعماقنا متمنين لحكومتكم المثالية التي نفخر بها وببلدنا كندا البلد الثاني لنا نحن العراقيين المقيمين فيها كل خير وتقدم ، ان هذه الزيارة ستسجل لكم كمبادرة رائعة وسيدخل اسمكم التاريخ من اوسع ابوابه لاسيما وانتم الذين وافقتم على ارسال مساعدات طبية وانسانية وعسكرية للعراق ، لمحاربة الارهاب الذي استشرى في جسد العراق فاخذ ينزف دما كل يوم ويهجر ابناؤه عنوة وتباح حرائره ويحرم أطفاله من أبسط أمور المعيشة ، ولا شك انكم لمستم من خلال زيارتكم ما يجري لشعبنا الساكنين في الكرفانات والخيام .
سيدي رئيس الوزراء ..
ان شعبنا ليعجز عن تقديم الشكر والثناء حين أيدتم مقرح انشاء منطقة آمنة لشعبنا الذي لا حول له ولا قوة ، وان شخصكم الكريم وحكومتكم الموقرة مع تأمين العيش الرغيد والآمن له ، وهنا نعلن تأييدنا المطلق لكم من خلال دعمنا اللامحدود عند اللزوم من خلال الانتخابات والأامور الأخرى ونثني على زيثارتكم ومواقفكم مرة اخرى لشجاعتكم وكرمكم اللامتناهي ..
وختاما ، نبتهل من الرب القدير أن يمدكم بالعمر الطويل والموفقية والنجاح في تسيير امور بلدنا الثاني كندا ، الذي نكن له كل المودة والاحترام والاخلاص .. ودمتم سيدي الكريم .
مظلوم مروكي – ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا

82


المجلس الشعبي يشكر الحكومة الكندية



ماجد عزيزة /
قدم المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري شكره وتقديره للحكومة الكندية نيابة عن المسيحيين العراقيين لقرار ها في تمديد مشاركة القوات الكندية في حربها ضد الإرهاب في العراق ، وشمول المشاركة الأراضي السورية ايضا ، جاء ذلك في رسالة بعث بها السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا إلى السيد ستيفن هاربر رئيس الوزراء الكندي . واكد فيها ان المساعدات التي قدمتها الحكومة الكندية للمهجرين العراقيين كانت بلسما شافيا يضمد بعض جراحهم ، وان الضربات الجوية الكندية ضد تنظيم الدولة الاسلامية ومواقعها سيمنع انتشار التطرف في العالم .
وكان عدد من اعضاء الحكومة والبرلمان الكندي من حزب المحافظين قد ساند قضية تمديد عمل القوات الكندية في العراق ، بل اضاف لها توسيع رقعة العمل إلى الأراضي السورية ومنهم السيد جيسون كيني وزير الدفاع والنواب براد بيت وروس هيبرت وليون بنوا وبوب ديكارت والوزير السابق جون بيرد .
 وفيما يلي نص الرسالة باللغة الانكليزية ..

The Right Honorable Stephen Harper,
Prime Minister of Canada,
Office of the Prime Minister,
80 Wellington Street
Ottawa, Ontario
K1A 0A2
                                              April 7, 2015
Dear Sir:
On behalf of the Chaldean Syriac Assyrian Popular Council ( Iraqi Christians), and myself, please allow me to extend a heartfelt thank you.  The extension of the involvement of Canadian forces in Iraq and now Syria, contributes to easing the suffering of the people of Iraq.   

Many of the Conservative Members of Parliament have been so very supportive of the people of the Middle East in general, with a profound focus on Iraq.  The Honorable Jason Kenney, Brad Butt, M.P., Russ Hieber, MP, Leon Benoit, MP,  Bob Dechert, M.P.,  former Minister John Baird and so many more.  To have the plight of those left behind in Iraq taken seriously by the government of our new country brings renewed faith in government in general.   It is difficult to override in one’s mind a distrust and fearful way of thinking, when for most of your life that is all you have experienced.  This faith is of course passed on and witnessed by those in Iraq.  Here I feel it necessary to mention to you that a great deal of work in aid and understanding has been led by Reverend M. El Shafie of One Free World.

Your decision not only protects Canadians here at home and helps to prevent the spread of a vile extremism; it reinforces respect not only in Iraq but around the world.

Please do not hesitate to have your offices contact me, if I can at any time be of service to you.
Sincerely,
Medlum Merogi
Canadian Representative
CHALDEAN SYRIAC ASSYRIAN COUNCIL

 

 

83
بحضور ممثل المجلس الشعبي في كندا وممثلي الأحزاب الكردية ..
البرلمان الكندي يناقش تمديد مهمة القوات الكندية في العراق
ماجد عزيزة /
ناقش البرلمان الفيدرالي الكندي في جلسته التي عقدت يوم الأربعاء الماضي تمديد مهمة القوات الكندية العاملة في العراق لمدة 12 شهرا أخرى ،وتوسيع مهماتها لتشمل سوريا لوقف الأعمال الإرهابية التي  يقوم بها تنظيم الدولة الاسلامية في كل من البلدين ( العراق وسوريا) ، وطالب ستيفن هاربر رئيس الوزراء الكندي اعضاء البرلمان الموافقة على تمديد المهمة بعد النجاحات التي حققتها القوات الكندية في مهمتها خلال الفترة الماضية . واكد هاربر على ان كندا تساعد في مكافحة شبكات تمويل الارهاب الأقليمي بالتنسيق مع دول التحالف ولوقف تدفق المقاتلين الأجانب للمنطقة ، وان كندا قدمت المساعدات التي اشتملت على الاغذية ومستلزمات المأوى والمياه والتعليم لأكثر من مليون وسبعمائة الف من العراقيين المهجرين ، وحوالي 200 ألف من السوريين ، وقال هاربر : نحن عازمون على الحد من قدرات ( داعش) وسنكثف ضرباتنا الجوية على مقراتها .
 وحضر جلسة البرلمان الكندي ممثلين عن الاحزاب والفعاليات العراقية والسورية ، من بينهم السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا وممثلين عن الأحزاب الكوردية في العراق وسوريا وتركيا وايران ، الذين التقوا وزير الدفاع الكندي جيسون كيني قبل عقد جلسة مجلس النواب .
 
 


84
طالب بتمديد عمل القوات الكندية في العراق ..
مظلوم مروكي يلتقي وزير الامن الكندي
ماجد عزيزة – كندا /
التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا يوم الأربعاء الماضي السيد بيتر فان لون وزير الأمن الكندي المتحدث الرسمي باسم البرلمان الكندي ( عضو البرلمان الفيدرالي عن اوكفيل) ، وجاء اللقاء من أجل تقديم السيد مروكي باعتباره ممثلا للمجلس الشعبي الشكر والتقدير للحكومة والبرلمان الكندي لتقديمهم المساعدات المختلفة للنازحين العراقيين إلى مدن اقليم كوردستان ، بعد تهجيرهم من قراهم ومدنهم في سهل نينوى ومدينة الموصل ، وطالب السيد مروكي نيابة عن المجلس الشعبي الحكومة والبرلمان الكندي بتمديد عمل القوات الكندية في العراق وزيادة المساعدات اللوجستية للمهجرين ، وزيادة عدد القوات العسكرية الكندية التي تقاتل الارهاب في العراق ، كما طالب القوات العسكرية الكندية بمسك الأرض بعد تطهيرها من الارهابيين من تنظيم الدولة الاسلامية كيما يتسنى لأهل القرى المهجرة العودة إلى بيوتهم والعيش بسلام وأمان .
 


85
حاملين نصف طن من الأدوية ..
وفد كندي رفيع المستوى يزور دهوك واربيل بالعراق !

نينوى/
زار وفد من كندا ضم كل من السيد براد بيت عضو البرلمان الكندي وليندسي بروكس مدير الشركة العالمية لصناعة الادوية والقس عبد المجيد الشافعي رئيس منظمة عالم واحد حر والسيدة غادة الحمداني عضوة المنظمة والسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا ، زاروا مدينتي دهوك واربيل في العراق حاملين معهم نصف طن من الأدوية هي الوجبة الأولى التي قدمتها الحكومة الكندية للنازحين من المسيحيين والأيزيدية والشبك إلى هذه المناطق وسلمت إلى مديرية صحة دهوك .
وتعتبر شحنة الأدوية احدى المساعدات التي تقدمها كندا للنازحين والمضطهدين الذين تركوا مدنهم وقراهم وبيوتهم بسبب الهجمة الدموية الشرسة التي تعرضوا لها من قبل عصابات داعش الإرهابية .
وقام الوفد بزيارة نائب رئيس برلمان اقليم كوردستان السيد جعفر ايمنكي وجرى حديث بين الجانبين حول قيام قوات البيشمركة بمحاربة عصابات داعش نيابة عن العالم كله بتعاون قوات التحالف الدولية ومن بينها القوات الكندية . واكد السيد ايمنكي بأن قوات البيشمركة بحاجة لاسلحة ومعدات لادامة زخم التقدم الذي تحرزه في معاركها مع داعش ، مؤكدا بان كندا كانت اول دولة سباقة لتقديم المساعدات للنازحين ، وقال : بان مقاتلي البيشمركة سيدمرون داعش ان آجلا او عاجلا . وأكد في كلمته بان اكثر من مليون ونصف المليون لاجيء يعيشون حاليا في اقليم كوركستان وهم بحاجة ماسة لمساعدات انسانية ، مضيفا بأن المسيحيين النازحين يعيشون في اقليم كوردستان بهويتهم الواضحة والمعروفة بانهم اصل المنطقة . وزار الوفد كل من وزير البيشمركة واحد قادتها الذي تقاتل فرقته في احد محاور القتال مع داعش .

86
الكنيسة القبطية في كندا تقيم أمسية صلاة من اجل شهداء مصر

ماجد عزيزة - كندا/
أقامت الكنيسة القبطية في تورونتو أمسية صلاة من أجل استذكار شهداء مصر الـ(21) الذين اعدمهم تنظيم الدولة الاسلامية ( داعش) في ليبيا منتصف الشهر الجاري ، واقيمت الأمسية في كاتدرائية مريم العذراء والأنبا أثناسيوس ، وحضرها الأنبا مينا أسقف تورونتو للأقباط والكاردينال توماس كولينز رئيس أساقفة تورونتو للاتين وعدد كبير من الآباء الكهنة ، كما حضرها عدد من نواب البرلمان الفيدرالي الكندي ونواب برلمان ولاية اونتاريو والسيدة بروني كرومبي حاكمة مسيساغا والسيد علي الجزائري امام الجالية الاسلامية في كندا والسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا ..
ودخل مجموعة من الشمامسة يتبعهم الآباء الكهنة والأساقفة بزياح مع التراتيل القبطية الخاصة ، ثم تليت الصلوات من قبل الأساقفة وعدد من المسؤولين الكنديين الذين أبدوا اسفهم لما حدث للشباب المصريين الذين راحوا ضحية التعصب الطائفي البغيض ..
 


87
إنتحروا أو على الأقل ... إستقيلوا !

ماجد عزيزة /
هذا المقال موجه شخصيا لجميع ( الخوّان والخوات) من أعضاء الحكومة العراقية والمسؤولين الكبار فيها ، وأعضاء البرلمان العراقي الحاليين .. وهو دعم لمطلب صاحب السيادة مار نيقوديموس متي شرف مطران الموصل للسريان الآرثوذكس في طلبه من هؤلاء أعلاه بالاستقالة من مناصبهم ..
ولكن لا أعرف ، ان كانوا يعرفون ما حصل لأبنائهم وبناتهم من العراقيين والعراقيات من المسيحيين والأيزيدية في الموصل ، وكيف استباح عناصر (داعش) أعراضهم وشرفهم .. هل يعرف السادة رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب والوزراء وأعضاء مجلس النواب بأن بناتنا العراقيات قد مزق عرضهن ، وفقدن عذريتهن بالقوة والاكراه ، هل يعرف السادة الأكارم كم فتاة قد حملت سفاحا من وحش قذر دخل الموصل وبلدات سهل نينوى وسنجار ، وهي الآن تعيش العار الذي لحق بها ، وتتمنى الموت اليوم قبل الغد ؟
على حد علمي بأن السادة الأكارم المسؤولين ، ما زالوا يؤمنون بالقيم والعادات التي تقول بأن البنت اذا ما فقدت عذريتها خارج الشرع ( أي شرع) فانها واجبة القتل ويجب أن تموت ! وعلى حد علمي بأن جميع السادة الأكارم ( الأشراف) لم يتسلموا مناصبهم إلا بعد أن وضعوا أيديهم على كتبهم المقدسة التي يؤمنون بها وحلفوا أمام كاميرات التلفزيون بأنهم سيحافظون على حدود العراق ، وعلى شرف مواطنيه .. فهل فعلوا ؟
والله لو كان واحد منهم يمتلك شرفا ، لما رضي أن يبقى ساعة واحدة في منصبه بعد الذي حدث ! ولو كان لديه نقطة غيرة لرمى نفسه في دجلة انتحارا ولكي يغسل مار دجلة ذنبه ، أو لـ( طمّ) نفسه في حفرة وهو حي خجلا من استباحة شرف العراقيات ..
لقد قال لكم المطران متي شرف (عيب) .. عيب عليكم .. اتعرفون بانه كان يقصد أن يشتمكم لكن ملابسه الكهنوتية اوقفت الكلام في فمه .. فكلمة ( عيب عليكم ) تعني في أعرافنا ..( يا سفلة يا عديمي الأخلاق يا منحطين ، يا بلا قيّم ، يا جبناء .....) ! ولا فُضّ فوك .. سيدنا متي شرف !
إن الموقف الشجاع الذي وقفه المطران متي شرف ، وطرحه لما قاله بكل جرأة ، ليشفي القليل من الغليل ، وهو موقف يؤكد موقف غبطة أبينا البطريرك قبله بأيام حين خاطب ( الرئاسات الثلاث) الجمهورية والوزراء ومجلس النواب ، في مؤتمر الأديان ببغداد ، وأعلن أسفه من موقفهم بمغادرة قاعة المؤتمر قبل أن يلقي كلمته ..ان هذين الموقفين ليعبران عن شجاعة ورجولة رجال الدين الأصلاء ، والذين لم يبقَ لدينا إلا هم في ساحة الوطن الأم بعد خذلان وميوعة رجال السياسة ، وصد عيونهم عما حدث ويحدث لأبناء جلدتهم من قتل وتهجير واغتصاب .
طوبى للرجال الأمناء على شعبهم وأهلهم وأبنائهم ، وطوبى لكل من يقف موقف الشرفاء في يوم ضاعت فيه القيم ، وانحطت الأخلاق ، وتبا لكل من يصد عينيه عن اهله يوم الضيق .. وللسادة الأكارم اعضاء الحكومة العراقية ومسؤوليها الكبار جدا ، واعضاء البرلمان نقول .. انتحروا ، نعم انتحروا أو على الأقل استقيلوا .. لأنكم لا تستحقون حتى أن تعيشوا فوق تلك الأرض الطاهرة لاحقا !


88
ممثل المجلس الشعبي يلتقي وزير الدفاع الكندي ..!
جيسون كيني : كندا تتحمل مسؤولية 8% من الضربات الجوية على داعش بالعراق !!

ماجد عزيزة – كندا /
التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا ، السيد جيسون كيني وزير الدفاع الكندي وذلك يوم الجمعة الماضي داخل الحرم الجامعي لجامعة تورونتو بعد تسلم الوزير مهام منصبه الجديد وزيرا للدفاع ..وتحدث السيدان مروكي وكيني عما يتعرض له المسيحيين والأيزيدية في العراق من قتل وتهجير ومذابح على أيدي عصابات ما يسمى دولة العراق الاسلامية ( داعش) ، حيث أكد الوزير بأنه على علم تام بما يجري في الشرق الأوسط عامة والعراق بشكل خاص ، وقال الوزير في معرض حديثه : ان التحالف الدولي ضد الإرهاب يتألف حاليا من 24 دولة ، وان كندا تتحمل مسؤولية 8% من الضربات الجوية ضد مواقع التنظيم ، واكد : انه من غير الممكن التغلب على ( سرطان ) داعش دون التحالف الدولي ، وان القوات الكندية لا يمكن ان تعمل بمفردها بمعزل عن تعاون القوات العراقية معها ، حيث ان القوات الجوية الكندية تقصف مواقع التنظيم داخل الاراضي العراقية يتبع ذلك مسك الارض من قبل القوات العراقية . وتمنى الوزير الكندي من حكومة العراق برئاسة الدكتور حيدر العبادي أن توحد صفوف المقاتيلن العراقيين من كل الصنوف والاتجاهات للتمكن من هذا ( السرطان) !
وشكر السيد مروكي الحكومة الكندية على مساعداتها الانسانية والعسكرية للعراق وخاصة للمسيحيين العراقيين الذين يقدرون حاليا بـ ( 300-200) ألف شخص يعيشون في مدن وقرى اقليم كوردستان بأمان وسلام . وطلب من الوزير الكندي العمل على زيادة المساعدات الكندية والدعم العسكري للقوات التي تقاتل في محيط سهل نينوى وسهل سنجار . وطالب قوات التحالف الدولي ارسال قوات برية لمسك الأرض كمساعد للقوات العراقية لتحرير الموصل ، لأنه بتحرير الموصل يتم تحرير سهل نينوى ، كي يعود الناس إلى بيوتهم وقراهم.
 

89
أول قداس للمطران مار عمانؤيل شليطا في كندا !
المطران الجديد الشباب : تاتون للكنيسة لتكونوا تلاميذ المسيح

نينوى – خاص  /
أقام صاحب السيادة المطران مار عمانؤيل شليطا رئيس أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا ، أول قداس له في كندا ، بعد رسامته الأسقفية الشهر الجاري . وأقيم القداس الذي حضره جمع غفير من المؤمنين في قاعة كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو  يوم الأحد 22 فبراير وشاركه فيه المونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي والأب سعيد بلّو وجمع من الشمامسة ..وسبق القداس صلاة الصباح التي شارك فيها المطران الجديد وجمع من الشمامسة والمؤمنين ..
وخلال القداس ألقى سيادة المطران مار عمانؤيل شليطا موعظة بعد تلاوة فصل من الكتاب المقدس باللغتين الكلدانية ( من قبل المونسنيور داود بفرو) والانكليزية ( من قبل المطران الجديد )، ركز فيها على الإيمان ووجوب تعزيز هذا الايمان بالحضور والمشاركة في صلوات وقداديس يوم الأحد وبقية المناسبات .. وقال : نحن نأتي للكنيسة من أجل يسوع ، ليس من أجلي أو من أجل شخص آخر . وخاطب الشباب والصغار (بالانكليزية ) قائلا : ايها الشباب والصغار انتم تأتون للكنيسة لتصبحوا تلاميذ المسيح .. وبعد انتهاء القداس تجول سيادته بين المؤمنين للتعرف عليهم في قاعة الكنيسة السفلية .
هذا ومن المؤمل أن تجري مراسيم تنصيب سيادته رسميا في الساعة الحادية عشرة من صباح يوم الأربعاء الرابع من آذار / مارس القادم في كاتدرائية الراعي الصالح بتورونتو ، بحضور سيادة المطران مار ابراهيم ابراهيم الأسقف الشرفي لابرشية مار توما الكلدانية في ولاية مشيغان الأمريكية ، ونيافة الكاردينال توماس كولينز رئيس أساقفة تورونتو للاتين ، والسفير البابوي في كندا وعدد آخر من الأساقفة والكهنة ..

90
شيرا مار ..( أبرم) !
أبناء قرية هرماشي العراقية في كندا ..يحتفلون بعيد شفيعهم

ماجد عزيزة - كندا /
إحتفل أبناء قرية ( هرماشي ) المسيحية العراقية ، (من الساكنين في كندا) يوم الأحد الأول من فبراير / شباط الجاري بشيرا مار (أبرم) شفيع قريتهم ، حيث أقيم قداس كبير في كنيسة الراعي الصالح الكلدانية بتورونتو ، أقامه المونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي لأبرشية مار أدي الكلدانية في كندا ، شاركه الأب سعيد بلو وعدد من الشمامسة .. وصادف مع هذا العيد عيد مار اسطيفانوس الشهيد أول الشمامسة الشهداء . والقى المونسنيور بفرو موعظة في معنى العيدين بعد أن تلى قراءة من الانجيل المقدس ..
ثم شارك المؤمنون الذين حضروا القداس ، أبناء قرية هرماشي في تقاسم الطعام المشترك الذي أعده أبناء القرية لعوائلهم وضيوفهم ، والقى المونسنيور بفرو كلمة قبل تقاسم الطعام ، تحدث فيها عن الناسك مار أبرم وأهمية التمسك بالتقاليد الايمانية العميقة للمسيحيين من أهالي القرى المسيحية في العراق .

91

رسامة اثنين من الشمامسة في الكنيسة الشرقية القديمة
ماجد عزيزة – كندا /
بوضع يد مار زيا خوشابا راعي أبرشية أميركا وكندا للكنيسة الشرقية القديمة ، تمت في الكنيسة الشرقية القديمة بتورونتو رسامة الشماسين ( وليم عوديشو هرمز وسوريشو ياقو سوريشو ) وبحضور ومشاركة كل من الأبوين تيودورس مغطس والقس يوحنا وعدد من الشمامسة والمؤمنين .
وأمام المؤمنين وعلى المذبح المقدس وقف الشماسين ليقتبلا الرسامة الشماسية من يد سيادة المطران مار زيا خوشابا الذي قام بطقوس الرسامة حسب الطقس القديم ، حيث أقسما برفع ايديهما أن يخدما المذبح المقدس باخلاص وايمان طيلة ايام حياتهما .. وشارك الشمامسة وجوقة التراتيل في ترتيل الالحان الروحية الجميلة التي شارك المؤمنون بادائها معهم ..
 


92
أبناء الجالية يودعون الأب بشوي أنيس بكلمات رائعة خلال قداس الشكر
ماجد عزيزة - كندا /
 
أقيم يوم الأحد الماضي في كنيسة العائلة المقدسة للاقباط الكاثوليك قداس الشكر لله القدير ، أقامه الأب بشوي أنيس يسى راعي الكنيسة ( المنتهية خدمته في كندا) شاركه فيه الأب فادي سعدي الراعي الجديد وعدد من الشمامسة والمؤمنين الذين حضروا للمشاركة في القداس ووداع الأب بشوي الذي سيغادر إلى مصر لبدء خدمته الجديدة هناك .
واشتمل القداس على طقوس يوم الأحد حسب الكنيسة القبطية الكاثوليكية شاركت فيه فرقة التراتيل والشمامسة في تقديم التراتيل والألحان القبطية الجميلة .
وفي نهاية القداس قدم عدد من الحضور كلمات توديعية للأب بشوي تركزت على خدمته الرسولية الناجحة التي استمرت (12) سنة في كندا والتي خدم فيها الجاليتين القبطية المصرية والعراقية السريانية والكلدانية ، كما قدمت له هدية من أبناء رعيته .. وشكر الأب بشوي في كلمته جميع الذين ساعدوه وتعاونوا معه خلال الفترة نفسها .
 

93
حفلة لفناني كندا لمؤازرة الفنان ( داؤد برخو )

تورونتو - كندا/

في التفاتة جميلة من لدن الفنانين في كندا وبمصاحبة الفنان رمسن شينو القادم من أمريكا أقامت فرقة ( I Group) الفنية حفلا فنيا ساهرايوم الأحد 18 كانون الثاني 2015 وعلى قاعة أديسا في مدينة تورنتو  لمؤازرة الفنان الكاتب والملحن داؤد برخو لإجرائه عملية جراحية إثر وعكة صحية المت به مؤخرا، قدم عريف الحفل مقدمة مختصرة عن إنجازات الفنان داؤد برخو على الساحة الفنية والغاية المرجوة من إقامة الحفل،كما قدم شقيقه السيد إبراهيم برخو تحيات الفنان داؤد برخو والذي بدوره شكر القائمين على الحفل والذي جاء معبرا عن صدق المعاني السامية في الدعم المعنوي والمادي والذي وأن دل على شئ فإنما يدل على مواقف أبناء شعبنا النبيلة في كل الظروف لمساندة بعضنا البعض عند الشدائد.
هذا وشارك العديد من أبناء الجالية الحفل، جدير بالذكر بأن مشاركة الفنانين في الحفل الغنائي جاءت على أغاني لكلمات وأنغام الفنان المتألق داؤد برخو وشارك فريق الثور المجنح لكرة القدم في الحفل حيث تم توزيع الجوائز بمناسبة فوزه الأخير لمنطقة ويدبريج ضمن مدينة تورنتو... تمنياتنا لفناننا الكبير بالصحة والسلامة .


94


اول لقاء صحفي مع المطرانين المنتخبين !
المطران مار عمانؤيل شليطا :

•   همنا الأكبر الصلاة من أجل أهلنا المهجرين !
•   سابدأ من ( الصفر) في أبرشية كندا !

•   أتعاون مع جميع الكهنة ، واطلب منهم التعاون معي لخدمة المؤمنين
اجرى الحوار : ماجد عزيزة - تصوير : مانؤيل توماس

اختارت الكنيسة الكلدانية ( غبطة ابينا البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو والسينودس الكلداني) أسقفين جديدين لخدمة المؤمنين والكنيسة هما المونسنيور عمانؤيل شليطا لرئاسة ابرشية مار أدي الكلدانية في كندا ، والأب باسليوس يلدو ليكون معاونا بطريركيا . والأسقفين الجديدين عملا سوية ككاهنين في كنيسة مار كوركيس الكلدانية بولاية مشيغان الأمريكية ، ويحملان شهادة الدكتوراه في اللاهوت من الجامعة الأوربانية بالعاصمة الإيطالية روما ..
أجرينا معهما أول لقاء صحفي بعد اختيارهما كأسقفين من قبل السينودس الكلداني .. حيث أكد المطران المنتخب مار عمانؤيل شليطا بأن انتخاب مطران للكنيسة ليس بالأمر السهل كما يتصوره ويتداوله الناس والمؤمنين وكأنه تعيين شخص في منصب ما .. انه اختيار روحي أولا وثقة بالشخص من قبل الرؤساء ... وقال :
-   كانت هناك تحضيرات سابقة واحاديث وحوارات ، وحين اجتمع السينودس الكلداني تم اختيار الأساقفة الجدد من بين عدة اسماء مطروحة ، ولم يقل لنا أحد من أعضاء السينودس اننا انتخبناكم ! لكن كنا ومن خلال ما يدور في الحياة العامة والحياة الكنسية نخمن بأن هناك شيء ما يخصنا ، طبعا كانت كلها ( شكوك) فقط . لكن قبل احتفالات عيد الميلاد المجيد اتصل بي غبطة ابينا البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو هاتفيا وابلغني باختيار الكنيسة لي .. واجبت غبطته : اذا كان هذا هو اختيار الكنيسة ، وان السينودس المقدس وضع ثقته بي وبقدراتي وامكانياتي كي اخدم الكنيسة كأسقف ، فهي ارادة الآب ومشيئته فسأحاول جهدي أن اقبل هذه المشيئة تماما مثلما قبلت الكهنوت وقبلت أن أخدم الكنيسة المقدسة .. لهذا بقيت متكتما على الخبر حتى اعلانه رسميا .
•   وعن تصوراته عن أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا .. والخطة التي وضعها للعمل وبماذا سيبدا .. قال :
-   بالحقيقة ، أنا اعرف العديد من أبنائنا وأهلنا الذين يعيشون في كندا واعرف امكانياتهم ( تماما كما أعرفك جيدا) ، وأعرف كذلك الكثير من المؤمنين شخصيا لأنهم أولا وأخيرا من بلدنا الأم العراق ، كما التقيت في اوقات مختلفة مع العديد منهم .. لكن من ناحية الأبرشية فلا اعرف كثيرا عنها ، لكني واثق بأنه مع الزمن والعمل ساتعرف بالتأكيد عليها وعلى كل شيء فيها ، ولدي الآن الكثير من الأفكار التي تدور في ذهني ومخيلتي ، كيف أعمل ، بماذا سأبدأ .. كيف سيكون الأمر .. ، وما هي خطتي للمستقبل .. لكن حقيقة انا حاليا مازلت داخل هالة الخبر الذي فاجأني قليلا رغم معرفتي به من قبل غبطة البطريرك ..لأني أعيش حجم المسؤولية التي سأحملها على كاهلي بفخر واعتزاز .. نعم .. ليست لدي معلومات كافية عن تفاصيل العمل في ابرشية مار أدي .. لكني الآن أتهيأ لمراسيم الرسامة الأسقفية في بغداد ، وليس هناك وقت كافي للتحضير والتهيؤ لذلك ، لكن حين العودة ، سيبدأ التحضير ويبدأ العمل ... وسابدأ من ( الصفر) كي أعرف كل شيء عن أوضاع الأبرشية والخورنات وعن المؤمنين . واطلب من الرب القدير قبل كل شيء أن تكون العناية الإلهية معنا دائما كيما تساعدنا في خطواتنا لمواصلة خدمتنا الروحية لجماعة المؤمنين في كندا .
•   قلت لسيادته : صليبك ثقيل فهل ستتحمل ثقله ؟
-   الصليب دائما هو شبيه بصليب المسيح ، لكن صليب المسيح هو أثقل من جميع الصلبان الأخرى ، فكم سيكون صليبي ثقيلا .. فانه لن يصل لثقل الصليب الذي حمله فادينا ومخلصنا .. نعم المسؤولية صعبة ونحن كبشر ضعفاء ولا نستطيع دائما النهوض من تحت الصليب ، لكن السيد المسيح قام ونهض كانسان ثلاث مرات من ثقل الصليب ، لهذا فنحن نهتدي بمعلمنا كم تحمل من عذابات واوجاع كي يخلصنا من عذاباتنا وأوجاعنا .. والمسيح حين نهض من تحت الصليب فانه بهذا النهوض وكأنه يقول لنا : أنا سأساعدكم على النهوض من تحت صلبانكم مهما كانت ثقيلة .. ليست هناك مسؤولية سهلة ، لكننا بالتعاون بين الجميع .. سننهض !
واضاف : حاليا ، ليس هناك اثقل من الصليب الذي يحمله اهلنا في بلدنا العراق وما يعانونه ويتحملونه بدءا من غبطة ابينا البطريرك والسادة الأساقفة والكهنة والمؤمنين جميعا الموجودين في العراق ، فصليبهم اثقل من كل صلباننا ، ومهما كانت صلباننا ثقيلة فلن تصل لما يتحملونه .. لذا فنحن دائما اذا ما شعرنا بأية صعوبة فاننا نفكر بهم ، ونصلي من أجلهم ليساعدهم الرب القدير للنهوض من تحت صليبهم .
•   وعن تجديد شباب الكنيسة الكلدانية قال :
-   ان اختيار أساقفة شباب هو فرح كبير ، وفرح كبير أيضا أن تتجدد الكنيسة ويكون لها عناصر جديدة ، لأن كل عنصر جديد يحمل معه روحا وقوة جديدة ، وهذا غنى للكنيسة الكلدانية ، بدءا من غبطة ابينا البطريرك والأساقفة الأجلاء ( الشباب) الذين اختيروا في الآونة الأخيرة .. نعم هم ليسوا كبارا في السن ..( يمكن أنا أكبر واحد فيهم!!) فانا اخدم منذ 30 سنة في الكنيسة ، والأساقفة الشباب هم اضافة نوعية وقوة للكنيسة لأنهم دم جديد يغذي عروقها ، وهو أمر مفرح ، لأن العطاء سيكون أغزر وأوفر ، خاصة من ناحية الأفكار والتطوير كيما نواكب مسيرة العالم والبشرية من كل  نواحي الحياة ، وان يتجسد هذا التطوير العالمي داخل الكنيسة ..
•   وفي ختام الحوار وجه سيادته كلمة للمؤمنين جميعا وبالأخص في كندا قال فيها بأننا نعيش حاليا فترة صعبة جدا ككنيسة كلدانية ومؤمنين ، لأن كل أفكارنا وتأملنا يتجهان فيما يعيشه المؤمنين الذين وقعوا تحت طائلة الاضطهاد والحياة الصعبة ، لهذا فكل صلواتنا وتفكيرنا وتأملنا متجه حاليا نحو اهلنا في العراق . وحاليا نصلي (الوردية) لمدة (33) يوما حسب طلب سيادة المطران مار فرنسيس قلابات رئيس أبرشية مار توما الرسول الكلدانية في ولاية مشيغان من اجل المؤمنين والمهجرين . وأشاد بجهور الاعلاميين التي تبذل في ايصال كلمة المسيح للمؤمنين والخدمة الاعلامية التي يقدمونها للذين لا يستطيعون الحضور للكنيسة فالاعلام وسيلة مهمة جدا في عصرنا هذا ، مؤكدا بأنه سيهتم به بشكل خاص حين تسلمه مهامه في كندا ، وسيأخذ كل اعلامي دوره الذي يستحقه .







المطران مار باسيليوس يلدو المعاون البطريركي :
•   لدينا الأمل والرجاء في اعادة هيبة الكنيسة الكلدانية لمجدها!
•   نقدم كل شيء لكنيستنا حتى ..( حياتنا)!
•   أحب بغداد وأعشقها .. وها إني ساعود اليها !

أجرى الحوار : ماجد عزيزة
تصوير : مانويل توماس


في مكتبه بكاتدرائية أم الله الكلدانية في مدينة ديترويت استقبلنا بابتسامته المعهودة ، مشيدا بدور الاعلام في ايصال الخبر السار وكلمة الحياة للمؤمنين .. وجرى بيننا هذا الحوار الذي بدأه باحساسه لحظة تلقيه خبر اختياره مطرانا في الكنيسة الكلدانية وهو بعمر الشباب ( 44 سنة) .. حيث أكد بأنها كانت فرحة كبرى لنا وللكنيسة ، فانتخاب أساقفة جدد للكنيسة الكلدانية هو امدادها بقوة جديدة وضخ دم جديد لها ، فنحن اليوم بأمس الحاجة لتجديد الكنيسة حسب شعار غبطة ابينا البطريرك ( التجدد والأصالة) .. نعم كان خبرا مفرحا خاصة في ولاية مشيغان الأمريكية لأنه تم اختيار أسقفين من كهنة ابرشية مار توما الرسول ومن كنيسة مار كوركيس وهي أكبر كنيسة في الولاية ..
•   قلت له ، خدمت سابقا في بغداد وها أنت تعود اليها ، بماذا تحس ؟
-   أنا من عشاق بغداد الحبيبة ( قالها بفرح بالغ) ..! العديد من الأهل والأصدقاء ابدوا انزعاجهم من ابتعادي عنهم إلى بغداد التي تعيش أجواءا غير طبيعية ،لكن جوابي لهم كان : انا فرحان جدا لأني أعشق بغداد ولها مكانة خاصة في قلبي ، لهذا لي الشرف أن أخدم كمعاون بطريركي فيها .
•   وعن مهمة المعاون البطريركي قال :
-   انها مهمة مساعدة البطريرك في ادارة شؤون الكنيسة ، وفي حال غياب البطريرك لأي سبب أو سفره فمن الممكن ان يقوم المعاون ببعض المهام ، التي تساعد في تنظيم وادارة شؤون الكنيسة . .. وأكد سيادته بأن الكنيسة الكلدانية اليوم بحاجة إلى الشباب لتنهض من جديد فهي بحاجة لدم جديد كما اسلفت ، لهذا فإن اختيار غبطة البطريرك واساقفة السينودس المقدس لأساقفة شباب لم يكن اعتباطيا ، فهم يرون الجوانب الأخرى لحياة الكنيسة التي تعيش أوقاتا عصيبة جدا ، وهي بحاجة لرجال يبذلون قصارى جهودهم كيما تعود الكنيسة لماضيها العريق ، وأنا هنا مع اخوتي جميعا ، نطلب الصلاة من اجل كنيستنا ومن أجل شعبنا ، من أجل المسيحيين المهجرين في العراق .
وأضاف ، أود أن اقول كلمة بأننا دائما لدينا الأمل والرجاء ، ، الأمل باعادة هيبة الكنيسة وعودة المهجرين إلى بيوتهم وقراهم ، وانا ارى ان المستقبل سيكون افضل ، وسنحاول تقديم افضل ما لدينا من خدمة وخبرة من اجل كنيستنا ، لانها تستحق ذلك كونها قدمت شهداء كثيرين ، ولها تاريخ عريق يمتد في اعماق التاريخ ، وأن نضحي لها بكل شيء حتى لو كان ذلك ..( أرواحنا) .وفي الختام ، شكر سيادته الاعلام الذي يبذل قصارى جهده لخدمة الكنيسة في جميع الظروف التي تمر بها .




95
سيدي مطران كندا الكلداني الجديد ..!

ماجد عزيزة /
بدءا سيدي الكريم ، ستكون بين أهلك على الرحب والسعة ،  وستعيش بيننا أبا وأخا وابنا بارا ، وسنعيش معك إخوة وابناء بررة لكنيسة المسيح ، فجميع ابناء أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا ينتظرون قدومك على أحر من الجمر .
 
انك سيدي ، ستجد ساحة فسيحة وواسعة للعمل الروحي ، لكنك ستجدها مشوشة لا أول لها ولا آخر ، رغم ان الأشهر الخمسة الأخيرة شهدت تشذيبا وتعديلا في أساليب العمل ، لكنه لا يكفي ( فالتركة ثقيلة كما اشار ابينا البطريرك في حديث جانبي خلال زيارته لكندا) ..ان سفينة ابرشية مار أدي الكلدانية تقاذفتها العديد من الأمواج والعواصف خلال السنوات الماضية ، وعليك أن تعدل صواري عديدة ارتفعت فوقها وان تقتلع بعضها ..لتسير السفينة بهدوء فوق امواج بحر كبير ..
اعترف لك سيدي المطران الجديد بأني أخطأت في زمن ما ( كما أخطأ غيري ) ، وعليك ان ترى الزاوية المضيئة من خدمتنا وتبعد المظلمة بعيدا ..
 
انك سيدي ، ستدخل ربوع كندا حاملا صليبا ثقيلا .. ( وثقيلا جدا) لأنك وعلى أغلب الاحتمالات ستضطر للتعامل مع مختلف الأهواء ، وستخدم أناسا صعبين في قيادتهم لذا فالتعامل معهم يجب ان يكون روحيا وهادئا ( قال يعقوب في رسالته : الغضب لا ينتج شيئا له قيمة في القيادة الروحية " لأن غضب الإنسان لا يصنع بر الله – يعقوب 1-20) . لذا فكن سيدي على استعداد لأن تجعل قرار شخص آخر يتفوق على قرارك أو تكون له الأولوية في التنفيذ ، اي انك تستطيع ان تفوض بعض المسؤوليات إلى الآخرين الموثوق منهم ( بعد الإختبار) ليتمموها بطرق ربما لا تكون الأمثل لكنها افضل ما يمكن أن يكون .
سيدي المطران الجديد .. عليك بأربع ..( الأبوة الحاضرة ، والسيرة الطاهرة ، والقدوة الصالحة ، والفكر المتجدد) لأنك تحتاج أن تكون قارئا للأفكار والنوايا والسلوكيات ، وكنيستنا تحمل تاريخا مجيدا وتراثا عظيما في العقيدة والطقس والتاريخ، لذلك يجب ان تكون المعادلة لديك كيفية ترجمة البعد التاريخي بلغة العصر في وسط العالم الذي يعيش العولمة وكيف تكون حارسا على التراث الذي نحمله بأمانة لينتقل من جيل إلي جيل وكيف نقدمه بصورة عصرية تتناسب مع شبابنا وأبنائنا ، فلا يصح أن تطلق صفة " ستايل قديم" على أسقف أو كاهن يعيش في كندا المتطورة في كل مفاصل الحياة ، وعليك أن تقبل الأفكار المختلفة وتحاورها بل تجيد حوارها والاستماع للآخرين وتحتضن كل التنوع الموجود .
انك ستجد هنا انواعا مختلفة من البشر ، منها ... المزاجية ، والمستعلية ، والمتلهفة للقفز على الأكتاف .. ومنها ، الخدومة ، والمؤمنة ، والطيبة .. وغالبية أبناء الأبرشية من الطيبين ، انقياء القلب والنفس . وستجد خرافا قد ظلت الطريق ، وتشتتت بين هذه الكنيسة وذاك الاجتماع وراحت بعيدا لأسباب عديدة ، وعليك أن تعيد الخراف للحضيرة ..
سيدي الكريم ، التفكير في المادة أو الاهتمام بها يمثل خطراً عظيماً، وتجربة خطيرة للخادم  الذي يُحَوِّل الخدمة إلى تجارة وأرقام وحسابات، ويفسد العلاقة بينه وبين الشعب. ولقد كان القديس بولس ذا حساسية شديدة ناحية هذا الأمر حتى أنه كان يترك حقوقه الشخصية بحسب المبدأ الإنجيلي أن الخادم يعيش من الإنجيل، حتى ينقي خدمته تماماً من أي شبهة مادية: "فِضَّةَ أَوْ ذَهَبَ أَوْ لِبَاسَ أَحَدٍ لَمْ أَشْتَهِ. أَنْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ حَاجَاتِي وَحَاجَاتِ الَّذِينَ مَعِي خَدَمَتْهَا هَاتَانِ الْيَدَانِ" (أعمال 33:20-34). لهذا فالأسقف الذي يتعامل مع أموال الله، يجب أن يستخدم أقدس الأيادي !
 
المفرح سيدي المطران الجديد ، أن كنائسنا في ( تورونتو وأوكفيل وهاملتون ولندن اونتاريو ) شهدت خلال قداديس عيد الميلاد المجيد ما لم تشهده من قبل ، فقد عاد اولاد ظالّون كثيرون لحضيرة الأبرشية ،وهناك اضعافهم خارجها ، عليك تقع مسؤولية أعادتهم .. وسنعمل معك سيدي ، لا من اجل اي شيء ، بل من أجل الوحدة والتجدد ..( والمصالحة ) !
سيدي ختاما ... أمامك مشاريع كثيرة وكبيرة لتنفيذها .. نتمنى ان تكون خدمتك في ابرشيتنا ، طافحة بالنجاحات .. ولا تخف ، فجميعنا على اختلافنا واختلافاتنا سنسند ظهرك ، وسنحمي جدار كنيستنا كما فعل مار عبد الأحد ..واهلا بك بيننا .

96
في عيد عماذ الرب !
(12) طفلا يقتبلون سر العماد المقدس في كنيسة الراعي الصالح الكلدانية  بكندا
ماجد عزيزة - كندا  /
اقتبل (12) طفلا من أطفال رعية كنيسة الراعي الصالح الكلدانية التابعة لأبرشية مار أدي في كندا سر العماد المقدس على يد المونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي للأبرشية ، وبحضور عدد كبير من المؤمنين وعوائل الأطفال المعمدين ، وشارك جمع من الشمامسة هذا الاحتفال المهيب الذي تشهده الكنيسة لأول مرة من حيث عدد الأطفال المعمدين . وأعرب عدد من أولياء أمور الأطفال عن فرحهم بهذا الإحتفال كونه يقام في ذكرى عماذ الرب يسوع في نهر الأردن على يد القديس مار يوحنا المعمدان ، وكون العيد أيضا هو واحد من أكبر الأعياد المسيحية في تاريخ الكنيسة .
وكانت العديد من الكنائس الكلدانية المتواجدة على الأراضي الكندية قد شهدت احتفالات مشابهة تم فيها اقتبال عدد من الأطفال المولودين حديثا سر العماد المقدس على يد الآباء الكهنة في كنائسهم المنتشرة في الولايات والمدن الكندية .
 


97
الآلاف يشاركون في قداديس عيد الميلاد بكنائس كندا الكلدانية
ماجد عزيزة /

شهدت الكنائس الكلدانية في مدن تورونتو وأوكفيل وهاملتون الكندية مشاركة واسعة وحضورا فاعلا للقداديس الإحتفالية بمناسبة عيد الميلاد المجيد ، لم تشهدها من قبل . فقد شهدت القداديس الثلاثة التي اقيمت مساء الأربعاء 24 ديسمبر عشية العيد في كنيسة الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو حضورا متميزا حيث لم تتسع قاعة الكنيسة الرئيسية والقاعة السفلى للمؤمنين فاصطفوا على جانبيها وقوفا ، مما اضطر القائمين على تنظيم الاحتفال استخدام الكراسي المخصصة للشمامسة لجلوس عدد منهم .
وقدر عدد المؤمنين الذين حضروا القداس المخصص للشباب والذي اقامه الأب نياز توما والقداسين اللذين أقامهما المونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي لأبرشية مار أدي الكلدانية في كندا في نفس اليوم باربعة آلآف مؤمنا ، فيما حضر القداس الذي اقامه المونسنيور بفرو في نفس اليوم بكنيسة سان أندرو حوالي 600 مؤمنا .
فيما شهدت كنيسة مار بطرس الرسول الكلدانية في اوكفيل حضورا مميزا هي أيضا في القداس الذي أقامه الأب نياز توما حيث قدر الحضور ب ( 1400) مؤمنا اضافة إلى الكم الكبير الذي حضر قداس كنيسة مار توما الرسول في مدينة هاملتون والذي اقامه الأب نياز توما أيضا .
وتميزت القداديس الإحتفالية هذه السنة بتواجد العديد من العوائل الكلدانية التي كانت قد غادرت إلى كنائس أخرى ، خاصة في كنيسة الراعي الصالح، بسبب بعد المسافة أو لأسباب أخرى معروفة . كما تميزت القداديس الإحتفالية لهذا العام بانبثاق عدد من جوقات التراتيل التي أضفت على الصلوات والقداديس جوا من الروحية الملائكية ..

98
ممثل المجلس الشعبي في كندا يزور عضو البرلمان بوب ديكارت
تورونتو /
قام السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا بزيارة لمكتب السيد بوب ديكارت عضو البرلمان الكندي لتقديم التهاني له بمناسبة أعياد الميلاد المجيد ورأس السنة الجديدة ، وجرى بين الجانبين حوار حول قضايا تخص الشعب الكلداني السرياني الاشوري وما يتعرض له مسيحيي العراق في الموصل وقرى سهل نينوى ، وطلب السيد مروكي من عضو البرلمان الكندي الاسراع في تلبية طلب هذا الشعب بايجاد محافظة في سهل نينوى واستحداث منطقة آمنة لمسيحيي العراق .. ووعد النائب الكندي برفع الطلب إلى البرلمان الكندي سريعا .
كما اتفق الجانبان على دعم المجلس الشعبي فرع كندا لحزب المحافظين الكندي الحاكم في الانتخابات النيابية المقبلة كونه الحزب الداعم لقضية الشعب الكلداني السرياني الاشوري في مجمل قضاياه المصيرية ، شارك في الزيارة السيد قيصر موسى عضو المجلس .


99

احتفالية لأطفال كنيسة الراعي الصالح الكلدانية بتورونتو
ماجد عزيزة /
 
أقامت كنيسة الراعي الصالح الكلدانية بمدينة تورونتو الكندية احتفالية لأطفال الكنيسة بمناسبة أعياد الميلاد المجيدة وقدوم السنة الجديدة ، وجرت الاحتفالية في القاعة السفلى للكنيسة وحضرها المونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي لأبرشية مار أدي الكلدانية بكندا ، وعدد من الأطفال زاد عددهم على (300) طفلا استمتعوا بألعاب والنشاطات التي قدمها لهم معلموا التعليم المسيحي ومجموعة من شباب الكنيسة ، كما شارك ( بابا نؤيل) في توزيع هدايا الميلاد على الأطفال .


100
ابرشية ما ادي الكلدانية في كندا تكرم الفنانين الرواد
ماجد عزيزة - كندا /
كرمت أبرشية مار أدي الكلدانية مجموعة من الفنانين الرواد الذين حضروا أمسية التراتيل الميلادية التي أقيمت الأسبوع الماضي في كنيسة الراعي الصالح الكلدانية في مدينة تورونتو، فقد قدمت باقات ورد لكل من الفنانين المخرج الكبير عمانؤيل رسام ، والمخرج الكبير عماد بهجت والفنانة الكبيرة السيدة سيتا هاكوبيان ( لم تحضر ) ، والفنان التشكيلي طارق ميخائيل من قبل المونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي للأبرشية ، وكانت أمسية التراتيل التي حضرتها نخبة من متذوقي الفن والموسيقى الروحية الراقية ، قد شاركت فيها جوقات كنائس الراعي الصالح في تورونتو ومار بطرس في اوكفيل ومار توما الرسول في هاملتون والتي أبدعت في التراتيل التي قدمتها باللغات الكلدانية والعربية والانكليزية باشراف الأب نياز توما .
           


101
في استطلاع لقراء جريدة نينوى بكندا..
البطريرك ساكو شخصية عام 2014

ماجد عزيزة /
حصل غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو بطريرك بابل على الكلدان في العراق والعالم على لقب شخصية عام 2014 المفضلة في استطلاع رأي اجرته جريدة ( نينوى) الصادرة في كندا، بين قرائها وعلى صفحتها في الفيسبوك ، وشارك في الاستطلاع 547 شخصا ارسلوا مشاركاتهم عن طريق البريد الألكتروني والفيسبوك والبريد العادي ، وحصل البطريرك ساكو على 251 صوتا ، فيما حل المونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي لأبرشية مار أدي الكلدانية في كندا بالمرتبة الثانية برصيد 91 صوتا والمطران مار نيقوديموس متي شرف مطران الموصل للسريان الآرثوذكس والأب نياز توما راعي كنيستي مار توما الرسول ومار بطرس الكلدانيتين في هاملتون واوكفل بكندا على المركز الثالث مشتركا برصيد 60 صوتا ..
 

102
هل نحتفل بالميلاد أم لا ؟
ماجد عزيزة /
هل نحتفل بعيد الميلاد هذا العام أم لا ؟ سؤال طرحه علي شخصيا عدد من الأصدقاء ، حتى ان احدهم قال : هل ستحتفل انت ( أنا) بعيد ميلاد يسوع هذه السنة ، واهلك واقربائك واصدقائك من مسيحيي العراق مهجرين ومضطهدين وينامون في العراء ، وهل سيأتي يسوع هذه السنة ؟ 
قبل ايام حضرت يوما روحيا في كنيسة العائلة المقدسة للاقباط الكاثوليك بتورونتو – كندا ، وطرح نفس التساؤل .
تعالوا اعزائي القراء نبحث عن جواب لهذه التساؤلات ، احدهم قال : اليس معيبا ان تقام احتفالات الميلاد واهلنا مشردون يعيشون ادنى درجات الحياة الطبيعية ؟ واردف آخر : هل يمكن للسيد المسيح أن يولد وسط هذه العواصف الدموية ، والاضطهادات التي تعيشها دول المشرق ؟ وهل سيستطيع احد منا ان يرتل ..( ولد المسيح هللويا ؟) .
في كتاب الاب الراحل عبد السلام حلوة الدومنيكي ( هل كان يسوع سياسيا ؟ ) معلومات موثقة عن احوال المجتمع اليهودي الذي كان موجودا خلال فترة ميلاد السيد المسيح له المجد ، فقد كان هناك فساد عظيم في قبل الفريسيين ،اضافة إلى الجباية التي كان يمارسها العشارون ، فيما كان الاباطرة الرومان يمارسون ابشع انواع الاضطهاد ضد المسيحيين .. فقد تعرضت المسيحية للاضطهاد من عشرة قياصرة رومان أذاقوا المسيحيين العذاب ألوانا، بدأت باضطهاد الدولة الرومانية الرسمي للمسيحيين في عام 64 م على يد الإمبراطور نيرون وحتى عام وفاته 68 م  ، أما الاضطهاد الثاني فقد تم بين عامي 95 – 96 م زمن الإمبراطور دوميتيان  ، وفي عصر نيرون كثرت المؤامرات والاغتيالات السياسية التي كان له يد في تدبيرها وأشهر جرائمه على الإطلاق كان حريق روما الشهير سنة 64 م فبينما كانت النيران تتصاعد والأجساد تحترق وفى وسط صراخ الضحايا كان نيرون جالساً في برج مرتفع يتسلى بمنظر الحريق مع زوجته اليهودية . اما اكبر اضطهاد فكان في القرن الثالث الميلادي حيث شهد أبشع ألوان التعذيب والاضطهاد للمسيحيين، في عهد الإمبراطور دقلديانوس، الذي أمر بهدم الكنائس وإعدام كتبها المقدسة، وأمر بإلقاء القبض على الكهان، وسائر رجال الدين، فامتلأت السجون بالمسيحيين، وقتل الكثيرين بعد أم مزقت أجسادهم بالسياط والمخالب الحديدية، والنشر بالمناشير، والتمشيط بين اللحم والعظم، والإحراق بالنار، وقد سمي عصره باسم " عصر الشهداء " حسب المصادر المسيحية.
اعود لموضوعي وتساؤلات الأصدقاء .. هل نحتفل بعيد الميلاد هذا العام ؟ وهل سيأتي المسيح ويولد كما كل سنة ؟ اقول : نعم هكذا في وسط الاضطهادات والضيقات في وسط الاعتداءات والصراع في وسط الحروب والشرور تاتي ذكرى الميلاد الالهي العجيب لتذكرنا بما فعله المسيح من اجلنا ونعيش في اجواء هذه الاحداث المفرحة احداث ميلاد الرب يسوع .
اننا باحتفالنا بميلاد المخلص ، انما نتحدى الشر المتمثل بالشيطان ، وشيطان هذا الزمان هو اولئك الذين غابت عقولهم في متاهات افكار سيئة لا تمت للانسانية بصلة ، اناس هم اقرب للحيوانات منهم إلى البشر الذين خلقهم الله على صورته ومثاله .. ان ميلاد المسيح هذا العام مختلف عن اي ميلاد على وجه الارض انه يأتي ليملأ العالم بالمحبة والسلام والفرح بعد ان امتلائه بالشرور والحزن والكراهية نتيجة خطية الانسان وعمل الشيطان فيه لذلك جاء السيد المسيح بالجسد جاء لكي يخلص ما قد هلك جاء ليحمل اعظم رسالة للبشرية كلها .
انه ميلاد المحبة ، وكما قالت الملائكة (وعلى الارض السلام) فإن المقصود هنا ليس مجرد سلام وقتي او سلام نتيجة حدث يمضي بعد قليل ، ولكنه السلام نفسه حيث ان هذا الطفل الالهي هو ملك السلام ورئيس السلام وواهب السلام ايضا فبميلاده حل السلام على الارض وانتشرت نتائجه في كل مكان ، سلام شعر به الرعاة البسطاء والمجوس الحكماء سلام حقيقي حيث ان مصدره هو رئيس السلام نفسه جاء به الهنا المخلص وكما قال لنا سلامي انا اعطيكم حيث انه مصدر كل سلام وليس احد لا يعرفه يعرف اي سلام وهكذا انتشرت هذه الديانة السامية بالسلام والحب وملأت العالم كله بهذا السلام فرأينا السيد المسيح لم يتعامل باي عنف اطلاقا ولم يقابل اي شر بشر او شتيمة بشتيمة بل كان رجل سلام .. لم يعد الجيوش ويغزو ويحارب من اجل نشر تعاليمه ولكنه قال لتلاميذه : اذهبوا ..وكل بيت دخلتموه قولوا اولا سلام لاهل هذا البيت - لو 10:5. وكل عام والعالم بخير وسلام ..
 

103
المجلس الشعبي يشارك في احتفالية الميلاد داخل البرلمان الكندي
ماجد عزيزة - كندا /
شارك المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري فرع كندا في احتفالية الميلاد التي اقامها السيد جيسون كيني وزير العمل الكندي في مبنى البرلمان الكندب بالعاصمة اوتاوا ، وحضرها عدد من ممثلي المنظمات المسيحية من الباكستانيين والهنود واللبنانيين اضافة للعراقيين .. والقى السيد كيني كلمة اكد فيها على دعمه للمسيحيين والايزيديين العراقيين الذين يتعرضون للاضطهاد في العراق من قبل ما يسمى الدولة الاسلامية ، وقال في كلمته ان رسالة السيد المسيح التي جاء بها للعالم هي رسالة محبة وتضحية وتسامح .
فيما القى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي كلمة اكد فيها ان عام 2014 جلب الكثير من الصعاب لمسيحيي العراق ، وشكر السيد مروكي الحكومة الكندية على موقفها الداعم للعراق ومشاركتها دول التحالف لمحاربة داعش وطردها من الأراضي العراقية والسورية ، وتمنى في كلمته ميلادا مجيدا وسنة مباركة لجميع الكنديين ولكل من يقف مع المضطهدين في العراق والعالم أجمع .. هذا ورتل الجميع تراتيل الميلاد .

104
المجلس الشعبي يحضر جلسة استماع في وزارة الخارجية الكندية
تورونتو – كندا /
بدعوة من منظمة عالم واحد حر لحقوق الإنسان ، شارك السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني الآشوري في كندا ، في جلسة استماع الشهود من قبل اللجنة المختصة في وزارة الخارجية الكندية حول اوضاع المسيحيين العراقيين وما يعانونه من اضطهاد وتهجير من قبل ما يسمى دولة العراق الإسلامية ، والحياة الصعبة التي يعيشونها بعد تهجيرهم من مدينة الموصل وقرى سهل نينوى إلى مدن وقرى اقليم كوردستان .وشارك في جلسة الاجتماع الأب نياز توما راعي كنيستي مار توما الرسول ومار بطرس الكلدانيتين في مدينتي هاملتون وأوكفيل ، كما شارك عدد من المسؤولين في الحكومة الكندية .
واستمعت اللجنة لشهادات كل من القس مجيد الشافعي رئيس المنظمة والأب نياز توما واثنين آخرين كانوا قد زاروا النازحين المهجرين في أماكن تهجيرهم ، وقدموا شهاداتهم الحية الموثقة بالصور والوثائق ، وستقوم اللجنة المختصة برفع مذكرة لوزارة الخارجية الكندية بذلك للحصول على الدعم والمساندة من قبل الحكومة الكندية للمهجرين العراقيين .
حضر الجلسة الناشطين العراقيين السيدين نزار موسى وافرام عيسى ، كما حضرها من المجلس الشعبي السيدين يوسف هرمز وقيصر موسى .

105
المجلس الشعبي يشارك في مؤتمر لدعم النازحين العراقيين
ماجد عزيزة – كندا /
شارك المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري فرع كندا في المؤتمر الذي نظمته منظمة ( عالم واحد حر) في مدينة مسيساغا الكندية الاسبوع الماضي وحضره السيد جيسون كيني وزير العمل الكندي والسيد براد بات عضو البرلمان الكندي وعدد من المسؤولين الكنديين اضافة إلى مندوبين عن المنظمات والجمعيات العراقية في كندا ، والقى القس مجيد الشافعي رئيس منظمة عالم واحد حر كلمة في المؤتمر أكد فيها على معاناة مسيحيي وأيزيديي العراق من ظلم وتعسف واضطهاد جراء العنف الذي يلاقونه على ايدي ما يسمى بدولة العراق الإسلامية ، وما يعيشونه من مأساة انسانية نتيجة تهجيرهم من مدنهم وقراهم .
واكد السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا في تصريح صحفي بأن المؤتمرين استمعوا من عدد من الناشطين العراقيين الذين زاروا اقليم كوردستان مؤخرا إلى ما يعانيه مسيحوا العراق النازحين من بلداتهم ومساكنهم وكذلك الأيزيديين . مضيفا بأن الحكومة والمسؤولين الكنديين باتوا على يقين بأن ممارسات الدولة الاسلامية ضد حقوق الانسان يجب أن توقف حتى لو كان ذلك بالقوة ..وقال: لقد طالبنا بأن يزداد الدعم الحكومي الكندي للنازحين المسيحيين الذين يعيشون أياما عصيبة خاصة وهم يعيشون برد الشتاء القارص .


106
رئيس وزراء كندا ستيفن هاربر يشكر المجلس الشعبي

ماجد عزيزة – كندا /

تسلم المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري فرع كندا رسالة من رئيس الوزراء ستيفن هاربر يشكر فيها المجلس الشعبي على رسالته التي سبق وأن أرسلها له في وقت سابق وشرح فيها ما يتعرض له مسيحيو العراق وبقية الأقليات في منطقة سهل نينوى من اعمال عنف من قبل ما يسمى بدولة العراق الإسلامية ( داعش) والتي  تنفذ حملة فظائع لا توصف ضد الأطفال الأبرياء والنساء والرجال، فضلا عما تفعله  بالأقليات الدينية في العراق. على وجه التحديد،  التعذيب وقطع الرؤس واغتصاب النساء وبيعهن في سوق النخاسة، ذبح الأقليات وخطف الضحايا الأبرياء الذين يعتبرون فقط "جريمة" لكن نحن لدينا مجموعة مختلفة من المعتقدات التي تختلف عن معتقدات (داعش)  نحن نعرف من خلال التجارب أن الجماعات الإرهابية مثل (داعش) و لا يمكن أن نسمح  لهم ببسط السيطرة على تلك الأراضي التي  سوف تكون قادرة فيما بعد على تدريب واعداد لمزيد من الهجمات في المنطقة أو ضد المجتمع الدولي.
وجاء في رسالة هاربر : ان مشاركة كندا في العراق ليست مهمة قتالية على الأرض. بل تتضمن عددا من التدابير المستهدفة، التي تتخذ مع الحلفاء، لتحد بشدة من قدرة (داعش) على الانخراط في التحركات العسكرية الكاملة على نطاق وأسس للعمل في المجال المفتوح. وأضاف ، ان التدابير العسكرية التي نتخذها والتي تساعد على توفير الأمن على الأرض وتحط من قدرات(داعش). هذه الإجراءات ضرورية لضمان وصول المساعدات الإنسانية الفعالة و ان تُقدم إلى من هم في أمس الحاجة إليها. كندا فخورة بأن تكون سابع أكبر مساهم في المساعدة في هذه الأزمة، وتوفير المواد الغذائية ومستلزمات النظافة، ومواد الطبخ والبطانيات والخيام والمستلزمات الطبية والمستلزمات الأخرى بما في ذلك إصلاحات طارئة لمرافق المياه والصرف الصحي. نحن أيضا نوفير الملاجئ الطارئة والمساعدات الطبية لآلاف المدنيين العراقيين. هذا بالإضافة إلى مساعدات مالية واسعة النطاق لحكومات أخرى في المنطقة تأثرت بالأزمة في سوريا. وتأكدوا أننا لا نزال ملتزمين بالعمل بشكل وثيق مع حلفائنا لتحديد أفضل طريقة تمكننا من الاستمرار في دعم احتياجات العراقيين، بما في ذلك الأقليات الدينية.
وكان السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا قد بعث برسالة إلى رئيس الوزراء الكندي عبر فيها عن شكر وتقدير المجلس ومن خلال رئيس الوزراء للحكومة الكندية وخصوصا الى حزب المحافظين الحاكم الذي صوّت بالأجماع لأرسال مساعدات انسانية عاجلة للنازحين وارسال قوات جوية ضاربة لانهاء التنظيم الإرهابي في العراق .
 
 

107
سيدي البطريرك : لا تلتفت للوراء

ماجد عزيزة
طبيعي جدا ، ما يحدث داخل مجتمع كنيستنا الكلدانية ، فالتجاذبات التي تحدث ما هي الا نتيجة لثورة الاصلاحات التي بدأها غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو ، حين اعلن ثلاثيته الشهيرة حال تسنمه السدة البطريركية (اصالة - وحدة - تجدد) وكان شعاره الذي دخل به عملية تصحيح المسار .
 
فمع كل تغيير ، مهما كان نوعه هناك معترضين ، ومن لهم وجهة نظر مع أو ضد ، لكننا تعلمنا ان كل شيء يصبح ثقيلاً عندما نتحدث عن التغيير. كيف يمكن الانتقال من وضع مستقر بني عبر سنين إلى وضع آخر دون الخوف من المرور بفترة عدم استقرار. والوضع المستقر هنا الذي نقصده مع الأسف كان مبنيا على ( أخطاء) وهو الذي كان سبب الحراك السلبي الذي حدث ويحدث ، وكان هو ايضا الدافع الأساسي وراء التغيير.
 
هنا لابد أن اسال ،ماذا يفعل الانسان كي يتخلص من وضع (نائم) تعشعش فيه مختلف السلبيات ، ويحس بأنه لا يمكن أن يستمر ؟ هل يستطيع هذا الانسان أن يصحح هذا الوضع؟ وهل يمكن القفز نحو الأمام، نحو التجدد، نحو محو الأخطاء ؟ اعتقد شخصيا ان ابينا البطريرك ، فكر ملياً قبل أن يعلن انه سيقفز فوق كل الأمور المعشعشة ، ثم اتخذ قراره !
 
لقد بقيت كنيستنا طوال عقود مضت تسبح فوق بحيرة من السلبية ، بسبب عدم كشف الخلل الذي ظل ملازما لبعض مفاصل العمل الرعوي ، حتى ان بعض ( المعشعشين) كان يلومنا لو اخذنا حدث ما داخل الكنيسة تشوبه السلبية، لو أخذناه في الاعلام ، وكان مثل هذا اللوم يلاك على ألسنة بعض الخائفين (لا تنشروا غسيلنا أمام غيرنا) حتى وصلنا إلى أن يقوم البعض بالتظاهر واعمال الشغب و( السباب) داخل الكنيسة  ، أو قيام البعض من الكهنة والرهبان بما قاموا به من تصرف فردي بترك مقرات عملهم الرعوي دون استئذان ،أو انفراد بعض الرؤساء بأبرشياتهم وكأنها جمهوريات أو امبراطوريات خاصة.
 
لقد أصبحت الكنيسة الكلدانية خلال العقود القليلة الماضية كالجسد المشلول لا يستطيع الحراك تجاه أي حدث ، وبات بعض الرؤساء يعيشون بلا تأثير على مجريات الحياة الروحية للمؤمنين ، وباتت الكثير من الكنائس مهمشة في بلدانها ، فراحت ( ما تسمى كنائس ) أخرى تستغل الوهن في جسدها لتهاجم أبنائها وتحتويهم ، وتحتضنهم بشتى الطرق ليصيروا من أتباعها بشكل أو بآخر .. واذا اردت اعطاء أمثلة ( من كندا) لطال المقال .من منا نحن الكلدان الذين كنا نمطر العالم بعلومنا وآدابنا يرضى أن يعيش في الهامش ، وهل منا من يرضى أن يكتفي العيش داخل شقوق الجدران دون أن يعيش في العلن!
 
ان ثورة التغيير، التي بدأها غبطة أبينا البطريرك ، كانت القشة التي قصمت ظهر العديد من المعشعشين الذين عاشوا في ( بحبوحة الغلط) سنينا .. ولابد لمثل هؤلاء ومن يدور في فلكهم، ومن كان يمسح لحاهم ويستر عوراتهم ، أن يرغي ويزبد ، ويفتعل الأزمات .. لكن على ثورة التغيير التي اشتعلت نارها أن لا تهدأ أو تخبو حتى تأتي على جميع الزؤان الذي يعيش بين حبات الحنطة ..
 
وانت غبطة أبينا البطريرك ، لا تفت في عضدك ، كلمة هوجاء هنا ، أو مقال دنيء هناك ..ولا تلتفت للوراء أبدا ، فالشمس لا يمكن أن تحجب بغربال ، وستصل بسفينة الكنيسة الكلدانية لشاطئ السلام ان آجلا أو عاجلا.
 


108
المنبر الحر / الإرهاب وصل كندا ..!
« في: 14:02 07/11/2014  »
الإرهاب وصل كندا ..!
ماجد عزيزة /

هل وصل الإرهاب إلى كندا ؟ سؤال ظل يدور في خاطري طوال الأسبوعين الماضيين بعد حادثة البرلمان الكندي ومقتل الجندي الشهيد الذي كان يؤدي واجبه ، وكشف حقيقة الارهابي الذي نفذ الجريمة وانتمائه ، اضافة إلى انتماء منفذ جريمة مونتريال التي سبقت جريمة اوتاوا بيومين ؟

قبل أن أبدأ كلامي ، أعلن استغرابي الشديد من الصمت المطبق الذي ما زال جاريا حتى الآن على ما حدث في مونتريال واوتاوا من قبل مشايخ وأئمة المساجد والجوامع في كندا وسكوتهم على ما حدث وعدم اعطاء أي رأي في الموضوع وكأنهم يقولون للكنديين وللسلطات الكندية بأن ( السكوت علامة الرضا !!) ..فيما عدا الدكتور عويس النجار من مجلس أئمة كيبك ، وعاصم رشيد من مسجد السلام في بريتش كولومبيا، والإمام سيّد سوهاروردي مؤسس جماعة ( مسلمون ضد الإرهاب) ، وعادل الشرقاوي منسق التجمع الكيبيكي ضد الاسلامفوبيا الذي استغل الحادثتين ليدين التغطية الاعلامية للاعتداءات التي جرت في اوتاوا وقبلها في مونتريال ، واعرب عن أسفه لأن التغطية الاعلاميّة تميل إلى إلقاء اللوم على المسلمين حسب قوله...اكرر اعلان استغرابي !

 

نعم ، الإرهاب وصل كندا ، وتمكن أن يفرض دمويته وعنفه بالطريقة التي اعلن فيها عن نفسه ، وهي نفس الطريقة التي ينفذ فيها المتشددين اعمالهم الإجرامية في الشرق الأوسط ، ولكن على ( شوية خفيف)! وهو لم يصل في الأسبوعين الماضيين بل سبق وأن حاول الدخول في مرات سابقة لكن العيون الأمنية الساهرة على حماية كندا وشرعتها الديمقراطية وعناية الله القدير هي التي أوقفت ما لا يحمد عقباه . ففي عام 2001 اعتقلت السلطات الكندية السوري حسن المرعي لاشتباهها بارتباطه مع منظمات ارهابية بخلفية اسلامية ، وفي شهر مايس 2014 الجاري حكمت محكمة كندية بحبس محمد حسن حرسي وهو صومالي بالسجن عشر سنوات بتهمة محاولة الانظمام لحركة شباب متطرف ، فيما لم نعرف ما آلت اليه التحقيقات في حادثة محاولة تفجير ( السبواي في تورونتو) حتى الآن .

ثم جائت جريمتي مونتريال واوتاوا الآخيرتين لتعلنا ان التطرف الاسلامي وصل كندا ، وبدأ بتنفيذ جرائمه المرتبطة بتفكير رؤسائه والمنظوين تحت لوائه .. المتهم مارتن رولو كوتور الشاب الذي صدم جنديين بسيارته في مونتريال في 20 أكتوبر ما أسفر عن مقتل أحدهما وإصابة الآخر بجروح ، كان قد اعتنق الإسلام وأصبح يؤمن بعقيدة جهاد الإسلاميين المتطرفين كغيره من 90 كنديا تشتبه بهم السلطات، ومنع هو أيضا من السفر، وصودر منه جواز سفره بشبهة السعي للالتحاق بساحة القتال مع التنظيمات الإسلامية عن طريق تركيا.ومايكل زيهاف بيبو ، الذي قتل جندياً كان يحرس نصب الحرب التذكاري في اوتاوا ثم نفذ هجوماً على البرلمان الكندي وأخذ يطلق النار على الموجودين فيه، وهو حسب السلطات الكندية صاحب سوابق جنائية، وقد حُكم عليه بالسجن عامين بجرائم سرقة وحيازة أسلحة في 2003، كما لوحق بتهمة حيازة مواد مخدرة قرب مونتريال وأوتاوا.مصادر سياسية واعلامية مقربة منا ، تؤكد بأن انظمام كندا للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم ما يسمى ( الدولة الإسلامية) هو السبب الرئيس في تنفيذ الإعتدائين انتقاما من مواقفها وسياستها الخارجية ، ثم اعلان السلطات الكندية انها تحقق مع ( 80) مواطنا كنديا مهاجرا عادوا من مناطق ملتهبة في الشرق الأوسط كانوا قد انظموا لما يطلق عليه اسم ( داعش) التي تسيطر على مساحات واسعة من العراق وسوريا ، وان من بين هؤلاء الثمانين من يخطط لتنفيذ اعتداءات في كندا !             

 

ان على السلطات الكندية ، ونحن معها جميعا أن تتحرك لايجاد خطة استراتيجية واضحة في التعامل مع الأقليات المسلمة المتفاعلة والمسالمة والتي تعمل مع بقية الاقليات والمجموعات العرقية على تنمية المجتمع الكندي وتحمل روحا وطنية واضحة ، وتعينها على الاندماج كما البقية في الحياة العامة ، وابعاد التطرف الفكري الذي يجد في شبكة الأنترنت منفذا لتسريب افكاره ويؤثر على نسبة قليلة من الشباب .

كما ان على السلطات الكندية ، ونحن معها جميعا أن تبدأ بحملة سريعة للتوعية والتوجيه بطريقة مقبولة ومؤثرة في أوساط المجموعات العرقية حول الشرعة الديمقراطية الكندية ، وكيفية العيش في وسط متعدد الثقافات والاديان والمذاهب  .وفتح المجال للمشايخ والأئمة المعتدلين والدعاة الذين لا يحملون خلفيات عنصرية او انتماءات لجماعات تحمل اجندات معلنة كجماعة الاخوان مثلا ، ودعمهم بشكل واضح وصريح.

خلاصة القول ، ان على السلطات الكندية ان تؤكد حرصها على ابقاء كندا آمنة وفي سلام دائم ، بابعاد كل من تجده متشددا في افكاره وانتمائاته خارج كندا ، بل وطرد كل من يحاول المساس بالنظام الديمقراطي في كندا واسقاط كل امتيازاته التي منحتها كندا له ، فهذه البلاد الجميلة التي يعيش فيها المسلمون حالة استثنائية من توفر الحقوق الدينية والمدنية ويساهم الكندي المسلم في التنمية بشكل سلس ومتناسق مع حقوقه مع بقية الكنديين ، يجب ان تعيش في سلام دائم ، وعلى السلطات الكندية أن تقوم بحملة تهدف لتحصين المسلمين الكنديين من التطرف القادم من الخارج ، فكندا من الدول المستهدفة فكريا من قبل الجماعات المتطرفة لأنها أرضا خصبة وجديدة والأجيال الشابة ليس لديها الوعي بأهمية المكتسبات المدنية والحقوقية التي حصل عليها جيل الآباء والأجداد .
 وختاما .. خوفي ان يصبح هذا الـتشدد والتطرف والعنف الـ ( شوية خفيف) .. ثقيلا جدا وتقع الفأس بالرأس !


109
المجلس الشعبي يشارك في مؤتمر الأقليات المضطهدة بتورونتو
ماجد عزيزة - كندا /
 
شارك المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري فرع كندا ، في المؤتمر الذي دعا اليه القس ماجد الشافعي رئيس منظمة ( عالم واحد حر) لحقوق الإنسان يوم السبت 25 اوكتوبر الماضي في مدينة أجاكس شرق تورونتو ، وحضره ممثلون عن الجمعيات والمؤسسات والأحزاب التي تمثل الأقليات المضطهدة في بلدانها ، ومن بينهم المسيحيين والأيزيديين العراقيين والمسيحيين الباكستانيين والأرمن والأوكرانيين والمسيحيين الصينيين .. وغيرهم من المهاجرين إلى كندا بسبب الإضطهادات في بلدانهم الأم .
ومثل المجلس الشعبي السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا وعدد من الأعضاء حيث تحدث السيد مروكي عن معاناة المسيحيين العراقيين الذين نزحوا من الموصل وقرى سهل نينوى إلى مناطق اقليم كوردستان بسبب ما يتعرضون له من اضطهاد من قبل عصابات ما يسمى الدولة الاسلامية ( داعش) ، وطالب الحكومة الكندية بزيادة دعمها ومساعدتها لهم . حضر المؤتمر السيد كرستوفر الكسندر وزير الهجرة الكندي وعدد من الناشطين في مجال حقوق الإنسان والعاملين في منظمات الهجرة الكندية .
وتحدث السيد ماجد الشافعي في المؤتمر مؤكدا على وجوب العمل سوية كعائلة كندية واحدة متعددة الثقافات واللغات والأعراق ، وقال يجب ان نعيش بسلام ويعيش العالم بسلام .



110
رسالة شديدة اللهجة من المجلس الشعبي للحزب الليبرالي الكندي المعارض

ماجد عزيزة-كندا /

في ضوء ما تناقلته الصحف الكندية من تصريحات لجوستن ترودو رئيس الحزب الليبرالي الكندي (المعارض) بأعتراضه على ما قررته الحكومة الكندية بتقديم مساعدات عسكرية من ضمنها القوة الجوية الضاربة ضمن التحالف الدولي لمساعدة العراق للتصدي لعصابات داعش الأرهابية ..قدم مكتب المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري فرع كندا كتابا رسميا شديد اللهجة سلمه للسيدة جودي سكرو عضو البرلمان الكندي للحزب المعارض موضحا فيه بأن هذه السياسة التي سلكها الحزب  هي ضد تطلعات شعبنا المسيحي في العراق والذي يرنو الى القضاء على الأرهاب ومساعدته بالعوده الى دياره والعيش بكرامة وسلام  ، وسلم وفد المكتب الذي ضم كل من السادة  مظلوم مروكي مسؤول المكتب والسيدين افرام اسكندر الهوزي وقيصر توما موسى عضوي المجلس ، حيث قدم السيد مروكي شرحا للحالة المأساوية  التي يعيشها المسيحيون المضطهدون الذين هجروا من مدن الموصل وقرى سهل نينوى وكذلك الأيزيدية الذين هجروا من سهل سنجار وغيرهم من الديانات الأخرى  وما هم عليه من  حاله لا يحسدون عليها موضحين بنفس الوقت بأنهم بحاجة ماسة الى عون فوري ومساعدات انسانية عاجلة . من جهتها اوضحت السيده سكرو بأنها غير قادره على عمل اي شيء دون العودة الى المسؤولين في الحزب الذي تنتمي اليه مضيفة بأنها ليست من تشكيلة الحزب الحاكم  بنفس الوقت بأنها تتعاطف مع مأساة شعبنا وستعمل جهد الأمكان للمساعدة في ذلك ..


111
ممثل المجلس الشعبي يشارك مع الوفد الأمريكي الكندي في زيارة اقليم كوردستان
نينوى/
شارك السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا مع الوفد الأمريكي الكندي الذي زار اقليم كوردستان الأسبوع الماضي وقام بزيارات لأماكن سكن المسيحيين والأيزيديين النازحين من مناطق سكناهم بسبب الهجمة الشرسة لعصابات ما يسمى بالدولة الاسلامية ( داعش) .وضم الوفد القسيس مجيد الشافعي رئيس منظمة عالم واحد حر وعدد من المسؤولين الأميركان واعضاء البرلمان الكندي الفيدرالي ( براد بيت وليون ونويت وروس هيبرت) واعضاء المنظمة .
وقام الوفد بعدة زيارات شملت مكتب نائب وزير العلاقات الخارجية في اقليم كوردستان الدكتور ديندار الزيباري و مقر مطرانية اربيل حيث التقى سيادة المطران بشار وردة ، كما زار الوفد مجمع (بحركة ) الذي يضم آلاف النازحين من الايزيدية والشبك ، كما التقى الوفد اعضاء مجلس النواب العراقي في دهوك ونائب محافظ دهوك واطلعوا على احوال النازحين المسيحيين .
واكد السيد مظلوم مروكي ، بأن حالة المهجرين جميعا (مزرية) وما زال عدد منهم ينام تحت الأشجار وفي الطرقات وهم يعيشون بقدرة الله القدير حيث تنقصهم الكثير من وسائل الحياة . اما القسيس مجيد الشافعي فأك بأن الوفد زار النازحين وهم يعيشون احلك الظروف ، وقال ذهبنا لمساعدتهم ، وقد اطلعنا عن كثب على ما يعانون ، ونقلنا ذلك للحكومة الكندية التي اسرعت فأوفدت السيد جان بيرد وزير الخارجية الكندي الذي زار اقليم كوردستان وقدم مساعدات الحكومة الكندية للنازحين .فيما اعلن عضو البرلمان الكندي براد بيت : بأن ما شاهدناه واقعيا يفوق ما نشاهده على وسائل الاعلام .
هذا ورافق الوفد واستقبله أحسن استقبال السيد فهمي يوسف رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري والسيد لؤي ميخائيل مسؤول العلاقات الخارجية في المجلس .



112
المجلس الشعبي يشارك في مؤتمر الدفاع عن المسيحيين في واشنطن
مظلوم مروكي : نشكر حكومة اقليم كوردستان لفتحها الأبواب لاستقبال النازحين


ماجد عزيزة – كندا /

شارك السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في مؤتمر الدفاع عن المسيحيين الذي عقد في واشنطن مؤخرا ممثلا عن المجلس الشعبي ، وشارك في المؤتمر الذي استمر لثلاثة ايام (1232 ) شخصا من مختلف انحاء العالم ، يتقدمهم الكاردينال ليوناردو ساندري رئيس مجمع الكنائس الشرقية الذي نقل للمشاركين بركة قداسة البابا فرنسيس ودعا للصلاة من اجل السلام .. وفي تصريح صحفي أكد السيد مروكي على ان المؤتمر كان تظاهرة عالمية ضد الارهاب بكل صوره ، وضد ما تقترفه عصابات ما يسمى بدولة العراق الإسلامية ( داعش) في العراق وسوريا من أعمال دموية وتهجير بحق المسيحيين أصحاب الأرض . مشيرا إلى أن الكلمات التي القيت بمجملها كانت تدعو إلى موقف اكثر وضوحاً وخطوات اكبر لحماية المسيحيين الذين يتعرضون للقتل والتهجير على يد داعش والمنظمات الارهابية."  فيما قال البطريرك الماروني  الكاردينال بشارة الراعي : "الشرق وطن المسيحيين، وهم اليوم مهددون فيه بالزوال ".
وقال السيد مروكي ان المشاركين عقدوا مؤتمرهم في فندق اومني شيراتون بالعاصمة الأمريكية واشنطن ، حيث تليت الصلاة من أجل المسيحيين النازحين ، وشارك فيها بطاركة الشرق الذين شاركوا بقوة في اعمال المؤتمر . وانتقل المؤتمرون في اليوم التالي إلى قاعة الكابيتول هيل لإكمال القاء الكلمات ، حيث ألقى (17) عضوا من اعضاء الكونجرس الأمريكي كلمات عبرت عن وقوفهم إلى جانب المسيحيين العراقييين المهجرين  ، كما استضاف الكونجرس الأمريكي جانبا من جلسات المؤتمر كي يطلع اعضاؤه عن قرب على حاجات القوميات المضطهدة ( الكلدانية السريانية الآشورية والأيزيدية والشبك) في الشرق الأوسط وسبل حمايتها وفقا للقوانين الدولية وتقديم المساعدة اللازمة للنازحين والمهجرين منهم ، وايجاد منطقة آمنة يعيشون فيها بسلام وأمان وايقاف نزيف الهجرة إلى الخارج .
واضاف السيد مروكي ، لقد كان للكلمة التي القاها الكاردينال دونالد ويرل رئيس أساقفة واشنطن وقعا مهما على المشاركين حيث تحدث عن فضائع يعانيها المسيحيون في العراق وسوريا ولبنان ومصر ، وحذر مما يجري في هذه الدول ...
هذا والتقى السيد مروكي خلال ايام المؤتمر بالكاردينال ساندري وعدد من البطاركة المشاركين في اعمال المؤتمر حيث تبادل معهم أوضاع المسيحيين المهجرين من مدينة الموصل وقرى سهل نينوى والسبل الكفيلة لانهاء الأوضاع المأساوية التي يعيشونها في المدن التي هاجروا اليها في اقليم كوردستان .. وفي نهاية تصريحه شكر السيد مروكي حكومة اقليم كوردستان على فتح أبواب الاقليم مشرعة لاستقبال النازحين وايوائهم في المدارس والكنائس وتقديم ما يمكن تقديمه من مساعدات ودعا دول العالم لتقديم المساعدات لحكومة الاقليم لتخفيف الزخم الحاصل عليها جراء نزوح مئات الآلاف من المهجرين .. وناشد مروكي الدول اصحاب القرار بالاسراع في اتخاذ الخطوات الفورية لانهاء معاناة مسيحيي العراق ودول الشرق .


 
 

 
 
 



113
اذا كان الله سفاحا .. فهو ليس ربّي !

ماجد عزيزة /

بدءا أدعوا كل اصدقائي من البشر الطيبين إلى رفض هذا ( الإله السفاح) الذي أتت به ما يسمى بالدولة الاسلامية التي هتكت الموصل وقرى سهل نينوى ، واجتزت رؤوس الناس الآمنين ، واغتصبت نسائنا وبناتنا من المسيحيات والأيزيديات والمسلمات ، وهدمت كنائسنا وجوامعنا ورموزنا التاريخية والحضارية ..نعم ادعوهم لرفض (الله السفاح) الذي قدمته هذه الدولة الدموية على انه يأمر بقتل البشر وسبيهم واغتصابهم وتهجيرهم وبيع نسائهم وبناتهم في أسواق النخاسة والجواري ..وليخرج جميع اصدقائي عن طاعة هذا ( الله السفاح)!

لقد أتتنا ( داعش) برب لا يمكن ان يعبد ، لأنه اله الكذب والنفاق والقتل والتكبر والتسلط ، اله الدم والعنف والاغتصاب ، اله مجرم هاتك للاعراض .

انا شخصيا أعرف الله منذ (65) عاما ، أي منذ أن فتحت عيوني على هذا الكون الواسع ، وعرفت انه ..اله السلام والحب والتجسد والتضحية ، اله حي حاضر متى ما نريده ، اله لا شروط لديه ، اله يصغي ... لا اله اصم  اله يتكلم .. وليس باله ابكم ، اله يرى  ... و ليس اعمى ، اله يشفي .. وليس باله امراض ، اله يسند ابناءه وليس باله ينزل بهم الويلات اله قد مات مرة في هذا الزمن لكنه قام
وانا اشهد له .انه يعطيني القوة لحظة ضعفي ،انه يشفي لي امراضي و يغفر خطاياي ،هو احبني حتى بذل نفسه من اجل خلاصي  ، هو عزائي في احزاني ومنه استمد سلامي  هو راحة قلبي ... الهي صادق و امين هو حنون و معين  ..الهي اسمه قدوس  اعبده و افتخر به  الهي لا يفنى و لا يموت  انه كلمة و منه كل الكلمات .


ان الله الذي جائت به (داعش )  ، يأمر (كما تقول سورة الأحزاب ) بقتل أهل الكتاب من اليهود والمسيحيين وإغتصاب عرضهم والإستيلاء على أرضهم وأموالهم وهذا هو نص الآية {وَأَنزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُم مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِن صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقاً تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقاً* وَأَوْرَثَكُمْ أَرْضَهُمْ وَدِيَارَهُمْ وَأَمْوالَهُمْ وَأَرْضاً لَّمْ تَطأوهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيراً} (26ـ27) ..ثم ان هذا الـ ( الله) قد حدد طريقة القتل وهى الذبح وقطع الرقاب سورة محمد آية 4 (فإذا لقيتم الذين كفروا فضرب الرقاب حتى إذا أثخنتموهم فشدوا الوثاق فإما منا بعد وإما فداء حتى تضع الحرب أوزارها ذلك ولو يشاء الله لانتصر منهم ولكن ليبلو بعضكم ببعض والذين قتلوا في سبيل الله فلن يضل أعمالهم ).

 

أن أفكار التطرُّف والتشدُّد والإرهاب الذي يفسد في الأرض ويهلك الحرث والنسل ليس من الإسلام في شيء, بل هو عدو الإسلام الأول, والمسلمون هم أول ضحاياه, كما هو مشاهد في جرائم ما يُسمّى بـ "داعش" و"القاعدة" وما تفرع عنهما من جماعات ، وان هذه الجماعات الخارجية لا تُحسب على الإسلام, ولا على أهله المتمسكين بهديه, بل هي امتدادٌ للخوارج الذين هم أول فرقة مرقت من الدين بسبب تكفيرها المسلمين بالذنوب, فاستحلت دماءهم وأموالهم.

هنا اقول ، انا لست محتاجا لرب يعلمني كيف أنحر طفلا أمام أمه ، ولست بحاجة لرب يرشدني إلى بيت فيه طفلة عمرها 8 سنوات لأمارس معها الجنس وفق ورقة سخيفة يسمونها ورقة النكاح ، ولست بحاجة إلى رب يجعلني اقتحم بيت جيراني عنوة لأستحوذ على ممتلكاته وأغتصب زوجته.. فلو صادفت مثل هذا ( الرب) فسألقي عليه صفيحة نفط وأحرقه . نعم أيها الداعشيون ، ومن يقف معكم ، ان كان هذا ربكم الذي تعبدون ، فأنا أرفض عبادته لأنه شيطان وليس ربا !



114
المجلس الشعبي يشارك في اعمال منظمة المشرق بنيويورك


ماجد عزيزة /

شارك المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في الاجتماع الذي عقدته منظمة المشرق والتي تضم منظمات المجتمع المدني في العراق وسوريا ومصر ولبنان ، والذي عقد الأسبوع الماضي في مدينة نيويورك الأمريكية من أجل الاتصال بممثليات الدول الكبرى في المنظمة الدولية ( الأمم المتحدة) وسفراء كل من ( فرنسا وبريطانيا وروسيا والولايات المتحدة اضافة لإيطاليا ) .وتضم المنظمة السادة وليم يومارن عن الاتحاد الوطني الأمريكي الاشوري وابراهام بييوكسال عن مجلس بيت نهرين الوطني في سوريا ومظلوم مروكي عن المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في العراق وديفيد وليم لازار عن منظمة ميسويوتيميا الأمريكية وميرزا اسماعيل عن منظمة حقوق الإنسان الأيزيدية العالمية ومجدي خليل عن تجمع الأقباط العالمي وجون حجار عن اللجنة الملكية اللبنانية والدكتور وليد فارس المستشار الخاص للمنظمة وتوم حرب السكرتير العام للاتحاد الماروني العالمي .

واجتمع المشاركون بسفراء تلك الدول لدى الأمم المتحدة حيث تحدث السيد مظلوم مروكي عن الوضع المأساوي الذي يعاني منه مسيحيي العراق وخاصة في الموصل وقرى سهل نينوى طالبا من ممثلي الدول الكبرى تقديم المساعدات الإنسانية العاجلة لهم وشاكرا حكومة اقليم كوردستان لفتحها أبواب الإقليم امام المهجرين ومساعدتهم . وطالب الجميع بوضع منطقة سهل نينوى تحت الحماية الدولية


   

115
مظلوم مروكي : المجلس الشعبي كان السباق في طلب حماية دولية لشعبنا في مناطقه



عنكاوة كوم - كندا /
يحاول البعض من المحسوبين على مسيحيي العراق ( بالإسم ) استغلال عذابات شعبنا المسيحي الذي يعاني الإضطهاد والتهجير القسري والقتل ، وتجيير ذلك لمصالحه الشخصية ، هؤلاء الذين يعرفون كيف يصيدون السمك في بحر هائج ، راحوا يتاجرون وينتفعون مما يتعرض له أهلنا المسيحيين ، ورغم أن البعض من المحسوبين على الشعب المسيحي العراق قد اخرست السنهم ولم يتفوهوا ولو بكلمة استنكار واحدة لما يحدث لأهلهم وابناء دينهم وقوميتهم ، راح البعض الآخر يتصيد في الماء العكر ويجيّر تحركات ونشاطات الآخرين لنفسه ، وهو لا يدري بأن شعبنا يعرف ما يجري في العلن والخفاء على حد سواء ..

يقول السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا في تصريح صحفي ردا على تخرصات البعض : خرجت هيئة من الهيئات المنتشرة في أرض الله الواسعة لتعلن عن تشكيل ما سمته ( لجنة طارئة) لمفاتحة عدد من حكومات الدول العظمى والمؤسسات الدولية (على حد قولها) للمطالبة بحماية اهلنا في المناطق التي يسكنونها .. ولا ندري هل تضحك تلك الهيئة على نفسها أم تحاول الضحك على ذقون الآخرين وتمرير ذلك ..

ويؤكد : لقد دأب المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري ومنذ سنوات على التحرك نحو حكومات وبرلمانات الدول الكبرى ، وعقد عدة لقاءات من المسؤولين الحكوميين والبرلمانيين والأحزاب الأخرى العاملة في دول الولايات المتحدة وكندا وأوربا ، كما نظم عدة مؤتمرات دعا اليها عدد كبير من كبار المسؤولين في تلك الدول ، لشرح قضايا شعبنا ومطالبه العادلة في ايجاد منطقة آمنة ، أو استحداث محافظة في سهل نينوى ..وعمل ممثلوه من الوفود التي زارت عددا من الدول الكبرى على توضيح معاناة شعبنا وما يتعرض له على ايدي المتشددين في العراق ، مما ادى إلى تهجير العديد من العوائل المسيحية من مناطق سكنها في الموصل وبغداد إلى قرى اقليم كوردستان .

وقال مروكي : واذا اردنا الخوض في التفاصيل ، فلا يمكن ان ننسى ذلك الاجتماع المهم الذي شاركنا فيه في مبنى الكونغرس الامريكي في السادس والعشرين من حزيران من هذا العام 2014 لدراسة الاوضاع الخطيرة التي يتعرض لها المسيحيون في الشرق الاوسط على يد المجموعات الارهابية ، والذي دعونا المجتمع الدولي فيه والادارة الامريكية للاستجابة فورا لتنظيف الموصل وسهل نينوى من ارهابيي ( داعش) وتقديم الحماية العاجلة لمساعدة المتضررين من اعمال العنف .

ولا ننسى ايضا مشاركة المجلس الشعبي في مؤتمر ( المشرق) الذي عقد في واشنطن والذي قدمنا فيه طلبا للولايات المتحدة والاتحاد الاوربي لنشر قوات دولية لحماية المسيحيين في الموصل وسهل نينوى وما زال المجلس الشعبي مستمر مع بقية أعضاء منظمة المشرق في المطالبة بذلك وطرق أبواب الأمم المتحدة والاتحاد الأوربي والحكومتين الأمريكية والكندية  .. اضافة للقاءات وندوات ومؤتمرات أخرى في نيويورك واوتاوا وتورونتو ..

ان من يدعي ( والكلام للسيد مروكي) انه بدأ بتشكيل اللجان ، لغرض طلب حماية المسيحيين العراقيين الآن ، كان نائما ويبدو انه صحا فجأة ليجد نفسه انه مقصر في حق الشعب الذي ينتمي اليه ، لكنه يجب أن يعي ان آخرين قد بدأوا ذلك منذ وقت طويل وعليه ان لا يتعب نفسه في ذلك .

 


116
رئيس الوزراء الكندي يعلن عن مساعدات عسكرية للبيشمركة لحماية الأقليات

ماجد عزيزة – كندا /
 
أصدر رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر اليوم ( الجمعة ) بيانا اعلن فيه عن بدء كندا بارسال المساعدات العسكرية والانسانية للشعب العراقي ، والمضطهدين من الأقليات الدينية .. فيما يلي نصه :
إعلان مزيد من المساعدة لشعب العراق 
"مع استمرار الهياج القاتل من الجماعة الإرهابية المسماة الدولة الإسلامية (ISIS)، لا تزال كندا ملتزمة بتقديم المساعدات والامدادات العسكرية لدعم العراقيين من النساء والرجال، بما في ذلك اليزيديون والمسيحيون الذين هم في أمس الحاجة إليها... لهذا اعلن لكم اليوم بأن سلاح الجو الملكي  بدأ في ارسال المساعدات للقوات الكوردية لمحاربة ( داعش) . ان هذا الدعم يأتي بالتنسيق مع حلفائنا حيث سيمكن قوات البيشمركة الكوردية من توفير حماية فعالة للعراقيين الذين يتعرضون لهجمات (داعش) الهمجية . هذا اضافة إلى المساعدات الانسانية الكندية .
ان كندا على استعداد لتقديم المزيد من المساعدة ، في الوقت نفسه ندعو القيادة العراقية إلى اتخاذ خطوات فورية لمواجهة ( داعش) والارهابيين ، وان كندا لن تقف مكتوفة الأيدي في حين تواصل ( داعش) قتل المدنيين الأبرياء من الأقليات الدينية ، ونحن نواصل مراقبة الوضع في العراق،  ونحن على استعداد لدعم الحكومة العراقية الجديدة لتلبية حاجات جميع العراقيين بغض النظر عن الأصل العرقي أو المعتقد الديني " .

   



117
زاوية الشعر الشعبي / قصيدتي ..
« في: 21:44 09/08/2014  »


قصيدتي ..



ماجد عزيزة
/

مقدمة /
 
يا (داعشَ) الموت أنّى الموتُ يأتينا ... نحنُ عراقيين  نبقى مسيحيينا
هذي هُويتــــنا ، من زمن كُتبت     ... يوم الصليب قد قلنا آمــــينا
مذ قام المخلصُ ، بانت رسالتنا     ... هذي المسيحية ُ صارت لنا دينا
تبـــــارك الله رب الكون عزته      ...  مهما احتشدت علينا فهو يحمينا
 
**
القصيدة /
 يا داعشي يامجنون – مخبول انت ومأبون
انت موبس مرض تسري – انت اخطر من طاعون
بس ارد اگول للدخلك – ولجابك هذا الملعون
وخلاك تسرح بالبلد – تقتل وتسبي تذبحون
يا اهلنا ، يا جارنا ، يا حيّنا گولولي شنهو المضمون
نسيتوا المسيحي شكد خدم وصرتوا بسرعة تنسون
اتذكروا سنين المضت – إبفد محلة تسكنون
يا ناس شنهو المسألة - اشجاكم گلبتوا الكون
جيران (وصاكم گبل) – ولسابع جار من تحجون
تذكرون من چنتو أهل – بفد بيت چنتو تسكنون
وبيناتكم زاد وملح – وما بيكم اللي يحسدون
انحب سوة ، ونفرح سوة ونحزن سوة وما بينا اللي يكرهون
واولادنا بفد مدرسة – بام المعونة يدرسون
وأيام شمعون الصفا – بهنام يدرس سعدون
وبالعيد انعيد سوة – او ناكل بفد ماعون
ومريمنا من تمتحن – تصعد ركض تدرون
وي فاطمة العصر – فوگ السطح يقرون
ليش اسكتواعالظلم – وجيرانكم ينطردون
**
اسلام انصير بغصب – تريدون لوما تريدون
وبناتنا يصيرن سبي – ونسوانا يُغتصبون
والجزية لو ما تندفع – الراسنا يگطعون
وقبور اهلنا تنهدم – مدفون فوگاه مدفون
وبيوت الله تنهجم – إمن الله متخافون؟
كنايسنا ومعابدنا وجوامعنا – گولولي وين يصلون
وتاليها نتهجول طرد - وتسمونا اهل النون
 **
احنا البنيناه للبلد – وشلنا اغصان الزيتون
واحنا العلم واهل الأدب – واهل الرياضة والفنون
واحنا الحضارة والعقل ونفرح ويا اليفرحون
ولو الوطن صابه جرح احنا اول اللي يحزنون
تاليها تنسون المضى .. وداعش بينا يتعشون
**
بس يا مسيح تبقى الأمل ..انت اللي خلصت الكون
خلي سلامك بالبلد ، وأهلنا خلّي يرجعون
 
 



118
هل يمكن أن نعيش زمن الخلافة ؟
ماجد عزيزة /
ما زالت مدن الموصل وتلعفر وأجزاء من تكريت والرقة في سوريا وغيرها تعيش في كنف دولة الخلافة الإسلامية المزعومة والمؤسسة حديثا على يد السيد أمير المؤمنين ابو بكر البغدادي الذي ظهر مرة واحدة ثم أختفى ! ولا أدري ان كان سيظهر مرة أخرى خلال عام 2014 ؟ ومتى سيبدأ غزواته لتحرير العالم وضم الدول المنضوية تحت لواء الأمم المتحدة لدولة الخلافة ؟ ومن هو ولي عهده أو خليفته الذي سيتولى أمور البلاد والعباد بعده لا لشيء .. لكن (حتى نعرف راسنا من رجلينا )! اليوم ، وفي مقالي لهذا العدد ساحاول العودة للوراء بضعة مئات من السنين ،  لأبحث في أمر الخلافة ، وهل تفيد البشر أم لا تفيدهم ؟ وهل يستسيغونها ويقبلون بها أم لا ؟ حتى يعرف ( الأخ) امير المؤمنين ، ( راسه من رجليه) أيضا !  انا اعتقد بأن زمن الخلافة قد عفا عليه الزمن .. ولا يمكن أن ينجح هذا النمط من الحكم في زمن بات 80% من البشر ( مفتحين باللبن) ! ولا يفوتهم شيء !
 
بدءا اقول ، وهذه شهادة للتاريخ ، أنه بمقتل الخليفة عمر بن الخطاب سقطت أكبر راية للزهد في تاريخ المسلمين .. وبمقتل الخليفة عثمان بن عفان كان عقد الدولة نفسه قد أوشك فعلياً أن ينفرط . وبمقتل الخليفة الامام علي بن أبي طالب أعلن التاريخ أن الزهد والتعفف أصبحا في حياة المسلمين تاريخا . وأنفرط رسمياً عقد الدولة وقامت بدلاً من دولة الراشدين دولة الأمويين ، فصار للخليفة الواحد مئات الجواري والسراري وما ملكت الأيمان.
ولنأت على بعض الخلفاء الذين حكموا أهلنا .. أجدادنا وأجداد أجدادنا ( لسابع ظهر) ، فالخلافة الراشدية لم تستمر الا (30) سنة ، اغتيل فيها ثلاثة من الأربعة ، يأتي بعدها زمن خلافة الأمويين الذين يجب أن يخجل العرب والمسلمون بشكل خاص على ان يتسموا باسمهم في ممارساتهم المخجلة اللهم إلا العادل عمر بن عبد العزيز الذي اغتالوه بالسم الزعاف ! وأذكر اخوتي واهل ديرتي الشرق اوسطيين العرب ببعض خلفائهم ، فالخليفة معاوية رفع المصاحف على اسنة الرماح ولم يحترمها ، ويزيد ابنه قتل الامام الحسين وأهله جميعا حتى الأطفال .. وهدم الكعبة ! والتهى بالجواري ونسي الحكم ، وقبله ابوه عبد الملك فهو يحمل الرقم القياسي لموسوعة غينيس للارقام القياسية في أنه ( أول من غدر في الاسلام)! ثم الخليفة الوليد بن عبد الملك الذي شرب الخمر ( وسكر) فوق الكعبة !  ثم قتله ابنه  يزيد بن الوليد بن عبد الملك، الذي كان يسمى (  يزيد الناقص)  وكان مقتله بسبب كثرة مجونه ولهوه وشربه الخمر ومنادمة الفساق ... يقول الكاتب (محمود جمال في مقال له بعنوان - الشذوذ واللواط في تاريخ الخلفاء الامويين والعباسيين -) أنه بأمر خليفة المسلمين “يزيد بن معاوية” أغتصبت نساء المسلمين جهاراً نهاراً، حتي أنه في عام واحد حبلت ( 1000)  فتاة بكر في المدينة بلا زواج ! .. وقد بلغ الفحش والفجور في عهد أمير المؤمنين “الوليد بن يزيد بن عبد الملك بن مروان”  حدا لا يوصف ، حتى أنه أمر جاريته أن ترتدي ثيابه وتصلي بالناس بدلاً منه وهي سكرانه، بعد أن سمع صوت الآذان أثناء ممارسته الجنس معها... ويقال أن الخليفة هارون الرشيد كانت له ( 4آلآف جارية ) . وقد جاء الخلفاء العباسيون اللاحقون من ذرية هارون الرشيد، وكان أغلبهم على شيمة الرشيد في الغرام بالنساء سوى ابنه الأمين الذي هوى الصبيان !!
وهنا أسرد لأعزائنا القراء أسباب موت عدد من الخلفاء الأمويين : فالوليد بن يزيد قطع بالسيوف ، وإبراهيم بن الوليد مات غرقاً ومروان بن محمد قتل بالسيف . اما العباسيين فالخليفة ابو العباس السفاح قيل انه سمَّ ولم يصح ، والمهدي  أرادت إحدى حظيّتيه طلة وحسنة أن تسم صاحبتها في قطائف فأكل هو منها فمات ، والهادي دفع بعض جلسائه من جرف على سبيل اللعب فتعلق المدفوع به فماتا جميعاً لأن الهادي وقع على أصول قصب فارسي قد قطع فدخل في مخرجه فكان سبب موته، والأمين ابن الرشيد فقد قتل بالسيف وكذلك المتوكل والمقتدر ، والمنتصر قيل سمّ في تمرات أكلها وقيل في مبضع فصد به، وقيل رمي الزئبق في أذنيه فمات، والمستعين بالله العباسي قتل بالسيف ، والمعتز أدخل في الحمام وأغلق عليه حتى مات ، والمهتدي قتل بخنجر ، والمعتمد قيل سمَّ وقيل رمي في حلقه رصاص مذاب وقيل وقع في حفرة ملئت بالريش فاغتم فمات ، والمستكفي مات بالسمَّ ... أما الخليفة المعتضد بالله العباسي فقد مات بسبب إفراطه في الجماع !!
أما خلفاء الدولة العثمانية فحدث ولا حرج تماما كما كان اسلافهم من خلفاء الدولة العباسية  قصورهم ملأى بالجواري والغلمان .. وقد كشف مسلسل ( حريم السلطان ) الأخيرالتفاصيل الدقيقة لعلاقة خلفاء (بني عثمان)  داخل قصورهم مع جواريهم ( وخاصة السلطان سليمان القانوني) ،  حتى انك عند متابعتك للمسلسل تتخيل ان السلطان وحياته الخاصة وعلاقته مع النساء تمثل ثمانين بالمئة من مسيرة حياته وحكمه .
لقد بات ثابتا ، بل مؤكدا من خلال أسفار التاريخ ، فشل تجارب الخلافات الإسلامية- الأموية والعباسية والعثمانية والفاطمية - ما عدا (الخلافة الراشدة وعهد عمر بن عبدالعزيز)،  فقد كان الحكم بعد الخلفاء الراشدين نظام حكم دموي قهري امتد 1300 سنة، وكانت «الخلافة» حكما ديكتاتوريا حيث يجمع حاكم واحد في يديه كافة السلطات الدينية والدنيوية، يحكم بالسيف ولا اعتراض على قراراته  ، ولم يجن المسلمون من «الخلافة» إلا الجهل والفرقة والصراعات الدموية والدويلات التي تحارب بعضها بعضاً، ولم تعصم «الخلافة» المسلمين من الفرقة والانقسام، بل كانت عاملا في تقسيمهم، إذ وُجِدت ثلاث خلافات متناحرة في وقت واحد؛ العباسية في بغداد والفاطمية في مصر والأموية في الأندلس. وإذا كان المسلمون قد ارتضوا - قديماً - نظام «الخلافة»، فذلك لأنه كان أمراً مقبولا بمنطق العصور القديمة ، عصر كانت فيه عدة امبراطوريات تحكم العالم ( الرومان والفرس والقياصرة ) .
ان نظام «الخلافة» لا يناسب عصرنا ولا يتفق مع «منطقه» و«روحه»، فالعصر، عصر الدول الوطنية، ذات السيادة، والخلافة نظام عابر للحدود الوطنية ولا يعترف بالسيادة، كما أنه عصر الديمقراطيات، والخلافة بمعناها الذي تطرحه «داعش» تصادم المفهوم الديمقراطي. ولا يمكن لشعوبنا التي ثارت على حكم الاستبداد، أن ترضى بهذا اللون من الحكم الفردي المستبد والذي يهمش مشاركة الشعوب في الشأن العام. وعلى الحالمين بعودة «الخلافة»، أن يفيقوا ويستوعبوا منطق وروح العصر ويدركوا أن «الخلافة» نظام انتهت صلاحيته، فهل هكذا تاريخ (للخلافة) نحتاج في وقتنا الحاضر ؟ وهل يتشرف احد بهذا التاريخ ليقبل بالسيد أمير المؤمنين وخليفة المسلمين الرفيق العزيز أبو بكر البغدادي كي يعيد له .. الفسق والمجون والجواري والغلمان .. والـ ( GAYS)!
 

119
نشكركم ... ونحن نغادر مطرودين !
ماجد عزيزة ( الموصلي) /
ونحن نغادر مدينتنا الموصل مطرودين وقد أذلنا حاملي راية الاسلام الجديد ، نغادرها لأول مرة في التاريخ ، لابد لنا في هذا الموقف ان نقدم شكرنا لأهلنا فيها ، أهلنا الذين كنا نعتقد بأنهم سيحمونا كما كانوا يفعلون ، وسيقفون بوجه عتاة مجرمي القرن الحادي والعشرين ويقولون لهم ان هؤلاء هم الأصلاء وهم الذين اسسوا هذه المدينة ، كنا نطمئن النفس في ان لنا جار عزيز ، وابن محلة شهم ، واخوان تبرز اخلاقهم يوم الشدة ..لكننا خذلنا ونحن نغادر ، خذلنا ونحن نسحب أجسادنا سحبا نحو المجهول ، خذلنا ونحن نترك كل تاريخنا وقبور آبائنا وأجدادنا ورموزنا وآثارنا وكل شيء عزيز علينا .
وداعا نقولها ، لمحلات الساعة والجولاق والدندان وباب لكش وباب الجديد وباب الطوب ، وداعا لجامع النبي يونس والني شيت و(جيمع الكبيغ) ، وداعا للسرجخانه وسوق العتمي والقناطر وجسر العتيق وعبدو خوب ..، وداعا لقصر المطران وكنيسة مسكنته وعين كبريت ..، وداعا لشارع الفاروق وشارع نينوى والدواسة ..، وداعا لعبد الباسط ابو السندويج ، وطرشي الشفاء وشارع النجفي .. وداعا لكم جميعا فستفتقدونا في الاعياد والمناسبات ، ستفتقدونا في الأفراح والأحزان ..
وداعا ، قبور أهلنا ونحن نغادركم مطرودين من مدينتنا ،واعذرونا ان لم نعودكم صباح العيد .. وداعا رفاة جدي ألياس ، وعمي القس ميخائيل ونانا حياة وخالي يوسف ، وداعا اخوالي ابراهيم وميخائيل حداد الذين امتدت لي الصحافة منهما ، وداعا عمي اسطيفان عزيزة شهيد العائلة الأول .. وداعا رفاة الشيخ بشير الصقال .. وداعا حضيرة السادة والجماسة ودير مار كوركيس ، وداعا جسور مدينتي وجدرانها وملاعبها ، وداعا جامعة الموصل والمجموعة الثقافية ومحلات اللحم بعجين والجرزات ... وداعا مدرستي شمعون الصفا .. وأم المعونة .
وعذرا أصدقائي واخوتي القدامي المتجددين ، عذرا د. سمير حديد ، د. سيار الجميل ، د. ابراهيم العلاف ، وابا الطيب سعد البزاز ، وكل صحبتنا واولاد محلتنا ومدينتنا النجباء ..واعذرونا عن التقصير ، ان كنا قد قصرنا في حقكم وحق أخوّتنا وأهلنا ومدينتنا ..فقد مرت مئات بل آلاف السنين ونحن نعيش سوية نقدم عرقنا وجهدنا لمدينتنا .. وبالتالي وكما ترون  نطرد منها ونذل أمام الجميع .. هكذا أخرجنا عتاة داعش القتلة من بيوتنا ومحلاتنا ( وعوجاتنا) ومن مدينتنا .. نعم .. وداعا لكم وشكرا ، ونحن نرحل بذل مطرودين من الأرض التي رويناها بدمنا !
 



120
احتفال كبير للتناول الأول في كنيسة الراعي الصالح
المونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي للمتناولين  :
•   يجب الحضور للكنيسة كل يوم أحد مع والديكم للتناول !

ماجد عزيزة – كندا /
احتفلت كنيسة الراعي الصالح الكلدانية في تورونتو باقتبال ( 71) تلميذة وتلميذا سر القربان المقدس ( المناولة الأولى ) يوم الأحد التاسع والعشرين من يونيو / حزيران 2014 ، حيث جرى قداس احتفالي كبير تراسه الأب المونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي لأبرشية مار أدي الكلدانية شاركه فيه عدد من الشمامسة .
وحضر القداس الكبير جمع من عوائل المتناولين وعدد من المؤمنين ، ودخل المتناولون إلى الكنيسة وهم يرتلون ..( شباح لمريا بقدشي ..) ثم توالت التراتيل والصلوات من قبلهم حيث كان صوتهم الملائكي يصدح وكأنه صوت السماء في قاعة الكنيسة الكبيرة التي فاض فيها النور الإلهي بأبهى صوره ..وتلى الأب المونسنيور صلوات خاصة ثم قرأ الانجيل المقدس بصوته الشجي وبطريقة طقسية كلدانية عميقة .. ثم قدم المتناولون ترتيلة ( قديشا آلاها ..)
وبعد تلاوته بعض الصلوات الطقسية لهذه المناسبة القى الأب المدبر الرسولي موعظة باللغة الكلدانية ( ترجمت آنيا لّلغة الإنكليزية) موجهة للمتناولين تركزت على الآية الإنجيلية ( من يأكل جسدي ويشرب دمي ينبت في وأنا فيه ) شارحا اياها لهم : أنه اذا اخذنا جسد المسيح ودمه سنعيش الحياة الأبدية .. وحث المتناولين على الحضور للكنيسة مع والديهم وأهلهم كل يوم أحد للمشاركة في القداس وتناول جسد المسيح ودمه ليكونوا في النعمة دائما . ثم اقتبل المتناولون القربان المقدس لأول مرة من يد الأب المونسنيور، وزع عليهم بعدها بعض الهدايا  ..



121
مظلوم مروكي في مؤتمر الحزب الجمهوري الأمريكي للحريات الدينية
ماجد عزيزة-  كندا /
بدعوة من مؤتمر الحزب الجمهوري الأميركي للحريات الدينية والذي عقد في العاصمة واشنطن ،حضر السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا ممثلا عن المجلس الشعبي ، واستمر المؤتمر (4) ايام من 18-21 يونيو / حزيران الجاري وشارك فيه ( 20 ) عضوا من مجلسي الشيوخ والكونغرس الأمريكيين عن الحزب الجمهوري . وبحث المؤتمر على مدى ايامه الأربعة مسألة الحريات الدينية في العالم ، وما تتعرض له الأقليات الدينية من اضطهادات واعمال عنف في البلدان التي تعيش فيها وتتحكم فيها منظمات وجماعات متشددة ، وخاصة في الشرق الأوسط والعراق وسوريا على وجه الخصوص .
وتحدث في المؤتمر العديد من الشخصيات الدولية والتي أكدت في مجمل كلماتها على ان انحسار الحريات الدينية في العالم هو الذي يولد العنف ، وان نقص الحرية له علاقة بازدياد العنف. وعندما تتنكر الحكومات للحريات الدينية فإن النتائج الأكثر وضوحاً هي الازدياد في تظلمات الجماعات الدينية الخاضعة للقيود. و في نظرة إلى الحالة العالمية من ناحية الحريات الدينية ، فإن تبعات مثل تلك الممارسات الرسمية للبلدان تتموج بعيداً عن مجرد التنكر الآني لحرية معينة. إن نقصان حريات مجموعة ما تؤدي إلى استقواء مجموعات أخرى، خاصة من هم من الأغلبية. وإن الحركات الاجتماعية والضغوطات الأقل رسمية ذات الطابع الاجتماعي والثقافي غالباً ما تُفَعِّل قيوداً تتخطى كثيراً أفعال الدولة. كما من الممكن أن ينتج عن نقصان الحريات الدينية ظروف اجتماعية واقتصادية وسكانية تساهم في مستويات أعلى من العنف. وإن القيود والضغوط الاجتماعية التي تحرم من الحريات الدينية مرتبطة بشكل وثيق مع النزاعات الدينية الأهم والعنف في عالمنا اليوم .
هذا والتقى السيد مروكي على هامش المؤتمر عددا من اعضاء الكونغرس ومجلس الشيوخ الامريكيين شارحا لهم ما يعانيه مسيحيو العراق من اضطهاد وتهميش وما يطالهم من أعمال عنف ، تصاعدت في الآونة الأخيرة بعد سيطرة الجماعات المتشددة على مدينة الموصل والتهجير الذي طال العديد من العوائل المسيحية .. وطلب من الشخصيات التي التقى بها مد يد العون في مختلف الإتجاهات تجاه المهجرين من الموصل إلى مدن اقليم كوردستان ..
وتسائل عدد من أعضاء الكونغرس الأمريكي حول الوجهة التي توجهت لها العوائل المسيحية المهجرة من الموصل ، فكان جواب السيد مروكي .. بأن حكومة اقليم كوردستان قد وفرت لهذه العوائل المأوى والمواد الضرورية للعيش ، وبدوره قدم السيد مروكي شكره لحكومة الإقليم لرعايتهم مسيحيي العراق المهجرين من الموصل .
 


122
حكيم الكلدان .. في زيارة لأهله في كندا !
البطريرك ساكو للمؤمنين في كنيسة الراعي الصالح :
نحن خدامكم ونحن زائلون .. تمسكوا بالمسيح والكنيسة وليس بالأشخاص

ماجد عزيزة – كندا /
احتشد المئات من أبناء جاليتنا في كندا في مطار تورونتو مساء السبت الماضي بينهم عدد من الآباء الكهنة والشمامسة والمؤمنين ، لأستقبال غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو بطريرك بابل على الكلدان في العراق والعالم في زيارته الرعوية لكندا ، وحمل العديد منهم صورا لغبطته على صدورهم وحملوا الأعلام العراقية وباقات الورود ولافتات الترحيب .
وما أن وصل غبطته يرافقه عدد من الأساقفة الأجلاء حتى علت الزغاريد مهللة بزيارته التي تعتبر الأولى إلى كندا بعد تنصيبه بطريركا ، وكان بمعية البطريرك الأساقفة مار شليمون وردوني المعاون البطريركي ومار يوسف توما رئيس اساقفة كركوك ومار حبيب النوفلي رئيس اساقفة البصرة ...
والتقى غبطة البطريرك مع أبناء أبرشية مار أدي الكلدانية من الآباء الكهنة والعلمانيين وتحدث معهم بشكل صريح وحضاري عن الأمور التي تخص الأبرشية واستمع لبعض الآراء المتباينة في موضوع قرار قداسة البابا فرنسيس الموافقة على طلب التقاعد الذي قدمه سيادة المطران حنا زورا راعي الأبرشية ..
وأقام غبطته يوم الأحد قداسا كبيرا مهيبا شاركه فيه السادة الأساقفة ( مار حنا زورا ومار شليمون وردوني ومار يوسف توما ومار حبيب النوفلي ) والمونسنيور داود بفرو المدبر الرسولي ..والقى غبطته كلمة تركزت على المحبة التي يجب أن تسود بين الجميع مؤكدا بأن جميع خدام الكنيسة بدءا من البطريرك والأساقفة والكهنة هم اشخاص زائلون ، وحثهم على عدم التمسك بالأشخاص بل بالسيد المسيح والكنيسة فهم سيبقون إلى الأبد ..واعطى توجيهاته بخصوص عمل الأبرشية مثمنا جهود المطران حنا زورا في خدمته للكنيسة التي استمر (52) سنة ، واعدا بأن يختار السينودس القادم مطرانا جديدا للأبرشية  .. وقد قوبلت كلمات غبطة البطريرك بالتصفيق الحار .. ثم ألقى سيادة المطران حنا زورا كلمة شكر فيها غبطة البطريرك على زيارته للأبرشية طالبا من المؤمنين اطاعة المدبر الرسولي الذي يشرف على ادارة الأبرشية والكنيسة لحين انتخاب مطران جديد لها .
واقام غبطته مساء نفس اليوم قداسا كبيرا في كاتدرائية يسوع الملك في مدينة هاملتون شاركه فيه الأساقفة المرافقون والمدبر الرسولي المونسنيور داود بفرو والأب نياز توما راعي خورنتي مار بطرس ومار توما الكلدانيتين في اوكفيل وهاملتون ، وحضره الأساقفة المعاونين لرئيس اساقفة هاملتون للاتين والمطران مار توما راعي الكنيسة الشرقية القديمة في الموصل والآباء بشوي أنيس وعامر ساكا وصباح كمورا ويوحنا الخوري عبد الله ..وامتلأت الكاتدرائية عن بكرة أبيها بالمؤمنين .. الذين شاركوا في قداس منظم ومخطط له بشكل يمكن للمرء ان يفخر به وبمنظميه .. من ناحية الاستقبال والفقرات المتتالية للقداس وجوقة التراتيل ..وكانت لكلمات غبطة البطريرك وقع خاص في نفوس المؤمنين الذين هللوا وصفقوا كثيرا لهذه الزيارة الرعوية .. وكان الأب نياز توما قد ألقى كلمة شكر فيها غبطة البطريرك على رعايته لأبرشية كندا وكنائسها وقدم الأب صباح كمورا هدية لغبطة البطريرك باسم جميع الكنائس الكلدانية العاملة في كندا . هذا وغادر غبطة البطريرك يرافقه السادة الأساقفة إلى مدينة وندسور وأقام قداسا في كنيسة العائلة المقدسة قبل مغادرته إلى مدينة ديترويت للاحتفال برسامة الأب فرنسيس قلابات مطرانا جديدا لأبرشية مار توما الرسول في ولاية مشيغان الأمريكية ..

























123
اخي العزيز الأستاذ أمير
باسمي وجميع أسرة جريدة نينوى وعائلتي أتقدم لكم بالتعزية الخالصة بفقدنا اخينا الدكتور سعدي المالح
ليكم مسكنه الملكوت السماوي
ولكم الصبر والسلوان

ماجد عزيزة

124
التغيير ... والبواسير !

ماجد عزيزة /
 احمد الله وأشكر فضله ، بأني كنت مصابا بـ ( البواسير) واجريت لي عملية استئصال على يد الجراح النطاسي الدكتور العزيز وليد غزالة في بغداد قبل حوالي 20 سنة ، لكن أثاره ما زالت موجودة ..أقول أشكر الله على ذلك ، لأن الإصابة بهذا المرض يبعد الشخص عن مرض آخر هو مرض ( الكرسي ) او حب الكرسي .فجميع اعضاء نقابة ( البواسيريين ) لا يمكنهم البقاء جالسين على الكرسي أكثر من ساعة واحدة على الأكثر .. من هنا ووفق نفس النظرية يبدو أن جميع اعضاء مجلس النواب العراقي الذين اعيد انتخابهم مرة أخرى ليسوا من المصابين بالبواسير ، ولهذا فالحكومة المقبلة لن تكون حكومة ( بواسيرية) وليهنأ الشعب العراقي .
استعملت كلمة ( التغيير) خلال الشهرين الماضيين بشكل كبير وتم تداولها بشكل مكثف في الأسابيع الأخيرة ، وهي تعني أشياء كثيرة ، وهناك من  يختزل مفهوم التغيير بان لايحصل رئيس الوزراء نوري المالكي على ولاية ثالثة. لكن من جانبي ارى ان المسألة لم تكن تغييرا اصلا .. والسبب انه لايوجد تغيير ولا ( بطيخ) . واذا كان هناك تغيير فللأسوأ،لان عدم تغيير الخارطة السياسية بطريقة لاتسمح للقوى الرئيسية بالإستفراد بالسلطة برلمانأ كانت ام حكومة بالقياس الى ما حلمنا به فلم يكن ثمة داع للانتخابات. فلماذا نوصم كشعب بالـ (ديمقراطية) لمجرد ان غمسنا اصابعنا بالحبر البنفسجي؟ مالذي سوف نفعله بمقعد لشريف أو شريفين من العراقيين أمام هذا الحشد الكبير من ( غير المصابين بالبواسير) المتشبثين بالكراسي الملتصقين بها .
ويبدو من خلال نتائج الانتخابات النيابية العراقية التي أعلنت قبل ايام ،  ان الشعب العراقي ( يموت) على النواب الموجودين فوق كراسي البرلمان ..ولا يستطيع فراقهم ، لأنهم عادوا وبكل صراحة الى الحديث عن الشراكة والاغلبية والتفاهمات والحوارات وكان شيئأ لم يكن. الم تصل بهم الامور الى حد وضع خطوط حمر فيما بينهم قبل الانتخابات بينما الان حلت محلها الخطوط الزرق والصفر والبنفسجية؟.
لا تغيير ولا هم يحزنون ، فالنتائج أوضحت بأن مصادرة اصوات العراقيين هو مرض من أمراض السلطة ، فقبل سنوات كان القائد الضرورة يصادرها بشكل واضح وخرافي وصريح من خلال نسبة المصوتين لسيادته ( 99.999%(  الشهيرة ، واليوم تصادر أصوات الناس بشكل أكثر حضاري من خلال تزوير ديمقراطي سافر ..لهذا فلسنا بحاجة لأن ( نقشمر) بعضنا وأنفسنا ونطالب بالتغيير ، فانا أشبهه بقنينة زجاجية قد حبس التغيير داخلها ووضع عليه ساسة العراق ( تبدور) في العنق ،فالتغيير لا يمكن أن يحدث إلا أن يغير الناس ما في نفوسهم !
العراقيون يريدون التغيير ، كيف يتم ذلك ، وإلى ماذا يريد العراقيون التغيير ؟ لقد اتهم البعض ( العراقيين) بالجبن ( حاشاهم) بعد أن راح هذا البعض يغبط الاخوة المصريين على ثورتهم وطردهم للتكفيريين ، حتى بات هذا البعض يشعر بالاحباط لعدم مبالاة العراقيين بالتغيير .. فلماذا لا يثور العراقيون كما فعل المصريون بنظام الاخوان المسلمين ؟
أن من أهم عوامل التغيير وأولها هي إرادة التغيير ، أي الاستعداد النفسي لمجموعة من الأفراد ، من كل اطياف المجتمع, للتحول من النقطة ألف إلى النقطة باء ، ولابد من توفر أدوات للتغيير وامتلاك مشروع بديل ليحل محل الواقع المراد تغييره .. فهل للعراقيين تلك الارادة ، وهل يمتلكون الأدوات ، وهل لديهم مشروع بديل ؟ الجواب : نعم عند البسطاء من أبناء الشعب ، ولا عند السياسيين المستفيدين من بقاء الوضع على ما هو عليه .
الآن نسأل : هل الظروف العراقية الحالية تسمح بالتغيير ؟ لا اعتقد فالدولة العراقية في أقصى حالات الضعف الذي يسمح بعملية التغيير ، ولن تسمح جهات كبيرة بهذا التغيير حاليا وأولها ( ايران) صاحبة اليد الطولى في حكم العراق ، ولا ( الولايات المتحدة) المستفيدة من بقاء الوضع على حاله ( في الوقت الحاضر على اقل تقدير) !لهذا فمن آمن بأن تغييرا يمكن أن تحدثه نتائج الانتخابات فهو مخدوع !
والآن يتوجب على دعاة التغيير ، والداعين اليه ، أن يجدوا من يجري عملية ( بواسير) للمئات بل للآلاف من الداخلين في العملية السياسية العراقية ، فبدون (بواسير ) لا سياسة في العراق !



125
ندوة لمرشحة المجلس الشعبي تيريز مروكي ايشو في تورونتو

ماجد عزيزة - كندا /
 
نظم المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري فرع كندا مساء الثلاثاء الماضي ندوة تعريفية بمرشحي المجلس لانتخابات مجلس النواب العراقي التي ستجري في كندا يومي السابع والعشرين والثامن والعشرين من شهر نيسان / ابريل الجاري ، وحضر الندوة عدد من المهتمين بشأن الإنتخابات النيابية العراقية ، كما حضرتها السيدة جودي سيغرو النائبة في البرلمان الكندي والسيدة تيريز مروكي ايشو حنا مرشحة المجلس الشعبي للانتخابات .
وتحدث السيد مظلوم مروكي في بداية الندوة عن أهمية المشاركة في الانتخابات من قبل الجميع ، وضرورة الاختيار الصحيح للمرشحين من قبلهم من أجل التغيير الذي يطلبه غالبية العراقيين ، وقدم نبذة عن مرشحي المجلس الشعبي العشرة . فيما تحدثت النائبة الكندية السيدة جودي سيغرو عن الديمقراطية التي يشهدها العراق والتي تنمو بشكل واضح في الحياة السياسية العراقية .
وقدمت المرشحة السيدة تيريز مروكي شرحا وافيا عن برنامجها الانتخابي الذي تضمن عدة فقرات ومحاور تركزت على ان تكون دولة العراق دولة دستورية، ديمقراطية، مدنية، حضارية، عريقة تتمسك بالاصالة وتسعى للتجدد تحترم فيها ممارسة الشعائر والطقوس والعادات والتقاليد لكافة أبناءها. وأن يكون الدستور العراقي لكافة أبناء العراق بعد تنقيته من الشوائب العالقة به في الدورة البرلمانية المقبلة . وان تقف الدولة بالمساواة بين الجميع ولاتفرق بين كبيرهم وصغيرهم، بين نساءهم ورجالهم، بين ضعيفهم وقويهم  ، وأن تدعم وتحمي الاعلام، الذي هو السلطة الرابعة في الدولة، وتضمن حق التعبير، والنقد البناء الهادف. اضافة لفقرات أخرى .. وقدم عدد من الحضور اسئلتهم ومداخلاتهم للمرشحة أجابت عنها جميعا .






126
مظلوم مروكي يلتقي السيد بوب ديكارت عضو البرلمان الكندي
ماجد عزيزة – كندا /
التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا بالسيد بوب ديكارت عضو البرلمان الكندي ، حيث قدم له شرحا لما يعانيه المسيحيون في العراق من قتل وتهجير واختطاف من قبل العصابات الأرهابية والتي لم تتوقف منذ سنة 2003 ولحد الآن اضافة للتغيير الديموغرافي الحاصل على اماكن تواجد المسيحيين وخصوصا في سهل نينوى .. كما قدم السيد مروكي شرحا حول تأسيس الجمعية الخيرية لدعم واسناد مسيحيي العراق ، التي تم تأسيسها في كندا والعراق وسبل مساندتها والعمل من اجل انجاح عملها لكونها حديثة العهد ..ووعد السيد ديكارت بمتابعة جميع الأمور التي تم طرحها خلال اللقاء وابدى تعاطفه معها .



127
المجلس الشعبي فرع كندا يعزي بوفاة الكاردينال دلي
يتقدم ممثل وأعضاء المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري فرع كندا بأحر التعازي للعراقيين عموما والمسيحيين بشكل خاص ، ولأبناء الكنيسة الكلدانية بوفاة نيافة الكاردينال مار عمانؤيل الثالث دلي بطريرك بابل شرفا ، ويتضرعون  لله القدير أن يكون مسكنه الملكوت السماوي مع القديسين والأبرار .
مظلوم مروكي – ممثل المجلس الشعبي في كندا


128
لقاء مع المرشح للبرلمان العراقي مازن كامل عزيزة ..

•   البطالة في العراق مرتفعة جدا ..وبطالة الشباب كارثة !


عنكاوة كوم /

تشكل البطالة في العراق الذي يعاني من اوضاع شديدة التدهور بسبب الواقع المرير الذي تعانيه مختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية ، احد ابرز الاولويات في اجندة المرشح للبرلمان العراقي السيد مازن كامل عزيزة ، وخاصة البطالة في صفوف الشباب الذين يمثلون النسبة العظمى من اجمالي السكان اضافة الى اجمالي الناشطين اقتصادياً .

في لقاء معه أكد بأن ارقام البطالة في العراق متباينة ، حيث جاءت معدلاتها حسب مسح اجرته وزارة التخطيط مرتفعة وصلت إلى ( 28.1%(  عام 2005 ،وهذه الأرقام تضر المجتمع العراقي بشكل كبير وتهدد الاستقرار الاقتصادي للبلد ، وهي تتحول سلبا لتشكل امراضا اجتماعية ونفسية خطيرة على المجتمع والشباب بصورة خاصة . وقال في معرض حديثه : ومع ان العراق يمتلك موارد طبيعية وبشرية هائلة الا ان المتغيرات الخارجية (الحروب والحصار) حولت الاقتصاد العراقي الى اقتصاد هش ومتداع وغير مولد لفرص العمل ، كان من نتائجه بروز مشكلة البطالة منذ بداية عقد التسعينات ثم تفاقمت المشكلة بعد عام 2003 .

•   ماهي أسباب البطالة في العراق ولماذا تفاقمت هذه المشكلة ؟

•   قال : تفاقمت مشكلة البطالة في العراق نتيجة للاداء الاقتصادي المتراجع وعدم القدرة على تحقيق معدلات متقدمة من النمو الاقتصادي ، وفي نمط النمو الاقتصادي المرتكز على استغلال النفط . وكان هناك اثرا سلبيا لتحرير التجارة على القطاع الخاص العراقي . لاسيما في الزراعة والصناعة حيث تدنى كثيراً الانتاج الزراعي والصناعي نتيجة لفتح الحدود على مصراعيها ، وبدون ضوابط كمية اوكمركية ، امام تدفق سيل عارم من السلع الاجنبية المدعوم معظمها حكومياً مما اضطر العديد من المزارع والمصانع الى اغلاق أبوابها او تخفيض انتاجها وفي الحالتين تأثر الطلب على العمالة العراقية سلباً وفاقم من البطالة .
اضف إلى ذلك ، الفساد الاداري المستشري في الاجهزة الرسمية والذي بدد اموالاً هائلة في مشروعات وهمية او قليلة الجدوى في استيعاب العاطلين عن العمل . وتلكؤ عملية اعادة اعمار العراق بحيث لم تستطع ان توفر اكثر من (20) الف فرصة عمل للعراقيين في مشاريع اعادة الاعمار من بين قوة عمل تصل الى (7) ملايين شخص .. والافتقاد الى استراتيجية اقتصادية واجتماعية واضحة المعالم ، وفي ظل عدم وجود توزيع عادل للدخل ، وزيادة عدد الذين يعيشون تحت خط الفقر او يحومون حوله ، وبسبب عدم وجود استرانيجيات عمالية ، كلها ادت الى تفاقم الوضع المعيشي وتزايد نسبة البطالة في العراق . ويؤكد السيد مازن كامل عزيزة على ان ان البطالة في مقتبل الحياة العملية للشباب قد تلحق ضرراً بفرصهم في العمل والدخل مستقبلاً ، فضلاً عن ذلك ثمة ارتباط وثيق بين بطالة الشباب وإدمان المخدرات والجريمة وهما ضربان من السلوك غالباً ما تترتب عليهما تكاليف اجتماعية وشخصية باهضة .

* سألناه .. هل من معالجات في أجندتكم الإنتخابية ؟
•   أجاب :
اذا لم يتمكن العراق من إيجاد فرص عمل لشبابه فان ذلك قد يقود الى زيادة عدم الاستقرار. ففي السنوات القليلة الماضية، خرج الناس باحتجاجات الى الشوارع بسبب الفساد ونقص الخدمات وقلة فرص العمل. كما ان بعض الشباب انجروا الى المجاميع المتطرفة بسبب الإحباط  والحاجة الى المال. مما يزيد المشكلة سوءاً ، لن تكون هناك الكثير من الإحالات على التقاعد قريباً نظراً للتوزيع العمري في البلاد، ما سيزيد الضغط على الحكومة لتحسين الوضع الاقتصادي وهذا أمر هي غير مؤهلة للقيام به.
وثمة وسائل عديدة ناجعة لمعالجة مشكلة البطالة في العراق منها : الحاجة الى تنويع الاقتصاد العراقي ، لان الاعتماد الشديد على النفط كقاعدة اساسية للانشطة الاقتصادية ، ما هو الا شكل من اشكال التنمية غير المستدامة . ليس فقط لاعتبارات بيئية بل ايضاً لاعتبارات اجتماعية واقتصادية . ان عملاً جاداً يستهدف تنويع مصادر الدخل في العراق من شأنه تأمين فرص عمل لعدد متنام من العاطلين .وتحفيز الاستثمارات الحكومية والخاصة في الانشطة الاقتصادية كثيفة الاستخدام للعمالة كالزراعة مثلاً .وتوسيع الانفاق الحكومي على التعليم والصحة والخدمات الاجتماعية من شأنه ان يوفر فرص عمل كثيرة للعاطلين ويخفض من معدل البطالة . و ضرورة استمرار دور الدولة الاستثماري والانتاجي في الاقتصاد العراقي نظراً لاهمية دور الدولة المباشر في معالجة مشكلة البطالة من خلال الاستثمارات العامة في المشاريع الصناعية ذات العلاقة بالامن الاقتصادي الوطني من جهة وتأمين مستلزمات بناء القاعدة المادية – التكنيكية للاقتصاد العراقي من جهة اخرى . وعلى النقيض من ذلك ستفرز الاستجابة لدعوات تقليص دور الدولة وتحويله من دور المنتج الى دور المنظم آثارا سلبية ملموسة على ظاهرة البطالة في العراق . وضرورة العمل على تخفيض مستويات الفقر ، وكذلك التوزيع العادل للثروة القومية على الطبقات والمناطق الحضرية والريفية ، نظراً لارتباطهما العضوي بانخفاض البطالة بين الشباب .
أن الدولة المدنية الديمقراطية تؤمن أن التقليل من نسب البطالة إلى أدنى مستوياتها والقضاء عليها، يكمن في وضع إستراتيجية تنموية متكاملة توظف كل القطاعات (العام, الخاص, المختلط, التعاوني) على نحو سليم وإعادة هيكلة الاقتصاد العراقي, وبناء هيكل اقتصادي متنوع مصادر الدخل , والابتعاد عن التبعية المفرطة لقطاع النفط بتنشيط الصناعة التحويلية في فروعها المختلفة (التعدينية والإنشائية والثقيلة والكيماوية والبتروكيمياوية والهندسية) باعتبارها مرتكزاً أساسياً لبناء الأسس المادية القوية للاقتصاد وتأمين تنمية متوازنة بين القطاع الصناعي وبين مختلف القطاعات الإنتاجية والخدمية الأخرى. وإعادة تأهيل المعامل والمصانع الحكومية وتوفير مستلزمات ذلك وضمان إدارات كفوءة لها .

 




129
العراق بحاجة ... لـ ( سيسي ) !
ماجد عزيزة /
 
يبدو أن ما اصاب العراق خلال الفترة منذ انهيار النظام السابق عام 2003 وحتى اللحظة ، من دمار وفوضى وغياب لسيطرة السلطة الحكومية وتغييب للقانون ..آت من عدم قدرة جميع من مسكوا ويمسكون بزمام أمور البلد على أن يفرضوا سيطرتهم عليه ، بحيث انقلب ذلك البلد السيادي المتحضر إلى غابة لاقانون فيها ، تحكم بمزاجية هذا وذاك من سياسيي الغفلة الذين طفوا على سطح السفينة ليديروا الدفة .. ولم يستطيعوا ذلك ، لأنهم ليسوا أهل حكم وسياسة !
من يقول ان العراق يمكن أن يحكم ( ديمقراطيا ) هو غافل ولا يعرف العراقيين جيدا ، نعم نحن مع سيادة الديمقراطية كنظام حكم متطور كالذي نعيشه هنا في كندا ، لكن مثل هذا النظام لا يمكن أن يرى النور في بلد ما زالت العشائرية والطائفية والتحزب وتصفية الخصم والمجتمعية الذكورية ووو هي الغالبة على حياة مجتمعه ، نعم يمكن ان يعيش العراق في ظل نظام ديمقراطي تعددي اذا ما انتهت تلك النعرات المتخلفة وغابت عن المشهد السياسي العراقي .
في بلد يحمل إرثا حضاريا كبيرا مثل العراق ، وفي تجربة ( فاشلة ) زادت سنواتها عن الـ ( 11 سنة) في ظل حكم احزاب تضع في أجندتها الغاء الآخر ، وتجبر ابناء شعب مختلف الأعراق والانتماءات الدينية والعراقية والقومية على اتباع نظام شرعي يخص فئة واحدة من فئات الشعب ( وأقصد القانون الجعفري) الذي أقر مؤخرا ! لا يمكن لبلد مثل هذا أن يعيش أبناؤه موحدين في كل مناشط الحياة العامة ، خاصة في ظل فساد مستشري في جميع مفاصل الحياة والمؤسسات التي يحتك بها المواطن .. ومهما توالى السياسيون على كراسي الحكم في العراق بمختلف مستوياتها فانهم لن يستطيعوا رتق أية رقعة مهما كانت صغيرة في ثوب المؤسسة التي يديرونها ، والسبب ضعف الحس السياسي وقلة الخبرة في علم الادارة وتفضيل الذات على العمل العام ..
لقد غاب عن العراق غالبية النخبة ، من سياسيين وعلماء ومثقفين وغيرهم كلٌ لسببه ، لكن السبب الرئيسي هو انعدام الأمان والتصفيات التي تطال من يسميهم البعض ( اعوان او اتباع النظام السابق) هؤلاء الذين لا يمكن أن نجيرهم لحساب ذلك النظام القمعي ( ما عدا بعض المقربين منه ) نقول ، هؤلاء هم ثروة عراقية صرف عليها البلد ( دم قلبه – كما يقول المثل) حتى يؤهلهم للوصول إلى مراتب عليا في اختصاصاتهم ، والأرقام التي بحوزتنا مخيفة لأمثال هؤلاء الذين يعيشون ( عاطلين عن العمل) خارج العراق !
ان العراق اليوم بحاجة لحاكم قوي ، ذو عقلية متفتحة يلبس ثوب الوطنية العراقية ( وليس ديكتاتورا) يستطيع أن يقود السفينة بهدوء ويسر .. ولا أدري إن كانت المؤسسة العسكرية العراقية حاليا تضم شخصا من أمثال ( الزعيم عبد الكريم قاسم أو زعيم مصر القادم عبد الفتاح السيسي ) له القدرة ان يلم العراقيين حوله ويحكمهم بقانون واحد موحد ، ولا يفرق بينهم على أساس العشيرة او الدين أو القومية أو المنطقة ؟ ولا أدري إن كان هناك مثل هذا القائد يعيش خارج العراق حاليا ينتظر الوثوب نحو ( المنطقة الخضراء) لينظفها من عشوائيتها !
العراق بحاجة لرئيس يحكم بالدستور ، له اليد الطولى في القرارات الاستراتيجية ( وليس ديكتاتورا) ، رئيس قوي تماما كما هو الرئيس أوباما ( على سبيل المثال لا الحصر) فهذا الرئيس لديه سلطات واسعة ويمكنه ان يتخذ قرارات خطيرة تطال العالم أجمع وليس الولايات المتحدة فقط ، لكننا لا يمكن أن نطلق عليه لقب ( ديكتاتور) لأنه ليس كذلك ، وان كل ما يقرره محكوم بدستور واضح وقوانين نافذة .. ينعكس ذلك ايضا على كندا وبريطانيا .
كم أمني النفس ان يخرج العراق من الوضع الذي هو عليه الآن ، ويجد له ( سيسي ) أو ( عبد الكريم قاسم ) أو أي زعيم على شاكلتهما .. يستطيع أن ( يكنس ) جميع المتسببين بفساد العراق وتراجعه للوراء ..وكم امني النفس أيضا أن تكون الانتخابات النيابية القادمة نزيهة شفافة .. ليخرج لنا نواب عراقيون اصلاء يضعون صورة الوطن في عملهم أولا وأخيرا ، وأن لا ندخل الإنتخابات ونخرج منها بـ ( نفس الطاس ونفس الحمام )!


130
وزير العدل الكندي يلتقي السيد مظلوم مروكي
ماجد عزيزة - كندا /
التقى السيد بيتر مكاي عضو البرلمان الكندي وزير العدل الأسبوع الماضي في تورونتو بالسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا على هامش الاحتفال الذي أقامه عضو البرلمان الكندي السيد بوب ديكارت ، وقدم السيد مروكي شرحا للوزير الكندي عن معاناة الشعب الكلداني السرياني الاشوري في العراق بسبب الأوضاع غير المستقرة وما يصيب هذا الشعب من مشاكل بسبب مطالبته بحقوقه ، حيث يلقى أبناؤه شتى انواع التهميش والتهجير والقتل من قبل بعض المنظمات الإرهابية التي تنشط في العراق بغياب سيطرة الدولة الرسمية على بعض المفاصل الحيوية .
وأكد السيد مروكي للوزير الكندي بأن غالبية أبناء هذا الشعب الأصيل قد هاجرت أماكن سكناها ، وهجرتها على نوعين منها إلى خارج العراق إلى تركيا والأردن ومصر ولبنان وسوريا ، والهجرة الثانية إلى أقليم كوردستان من مدن سكناها في بغداد والموصل والبصرة والتي تشهد أعمال عنف يومية .
وقال السيد بيتر مكاي في معرض تعقيبه على كلام السيد مروكي : لقد كان لكندا حوالي 40 ألف جندي في أفغانستان للدفاع عن الحرية والعدالة والمساواة .. وعقب السيد مروكي على ذلك : نحن نريد 1%1000 من هذه الآلاف للعمل في سفارة كندية ببغداد أو على الأقل في قنصلية كندية في اقليم كوردستان كما فعلت غالبية دول العالم ، وقد وعد الوزير بطرح هذا المقترح على وزارة الخارجية الكندية في القريب العاجل .




131
المنبر الحر / ليه كده.. يا شيرين !
« في: 18:31 18/03/2014  »
ليه كده.. يا شيرين !
ماجد عزيزة /
خلال الحلقتين الأخيرتين من برنامج ( The Voice) الذي يقدم من شاشة قناة MBC ، لوحظ ان المغنية المصرية شيرين كانت سلبية جدا من ناحية بعض المشاركين ، وسلبية بشكل واضح وصريح من ناحية التشجيع الذي يلقاه الشباب العراقيون المشاركون في البرنامج ..فبعد أن أعطت رايا سلبيا في الفنان المتألق سامر السعيد أدى إلى مغادرته المنافسات بعد أن أثرت بشكل سلبي على أفكار الفنان صابر الرباعي .. اعطت رأيا استهزائيا بالمشاركة مها من مصر بسبب عدم حضور خطيبها واستعملت كلمة ( طز فيه) التي لا يستعملها إلا ابناء الشوارع للنيل من الناس .
يوم الجمعة الماضي ، كانت طيلة مدة الحلقة ، ساكتة ( مثل البومة) مقطبة حاجبيها وكانها ( مضروبة 100 ...) ، حتى جاء دورها لتقديم فريقها ، فتفوهت بجملة فيها الكثير من ( الغيرة) حين قالت ، التصفيق لا يعجبني وهو خفيف جدا ... وأردفت ( لماذا حين يأتي اسم العراق تنقلب القاعة رأسا على عقب ؟)!!
حينها قلت للذين بجانبي ، سوف تبعد المشارك الفنان ( كرار صلاح) ! وفعلا هذا ما حدث ، حين نفذت حركة ( من اياهم) وطلبت من الجمهور ان يصرخ لاختيار الأفضل بين كرار ونايل ، وكانت تعرف بأن الجمهور الذي يحضر القاعة سيكون مع نايل ، وبهذا ابتعدت عن الحرج ولكي لا يفهم ابعاد كرار بانه مفتعل منها ضد المشاركين العراقيين ..
لكن لتعلم هذه ( الشيرين) التي لا تترك شابا من الشباب المشاركين الا ( وغازلته) بطريقة ( مجّة) وراحت تتنغنج امامه بدون احترام لنفسها ولفنها ان كانت تمتلك شيئا من ذلك ..لتعلم ، ان العراق كما مصر وسوريا وتونس وغيرها أكبر منها ، ومن يصفق للعراق فهو يصفق لتاريخ عظيم يغوص في عمق الزمن .
حركات شيرين وضحت تماما في (تغزلها ) بقيصر الأغنية العراقية الذي لم يعر لها اهمية وكان اكثر المدربين احتراما لنفسه وفنه وشخصه ... تحية للعراقي الأصيل كاظم الساهر ، ولكرار الرائع ولجميع المشاركين العراقيين .. والعرب في ( The voice).


132
مظلوم مروكي يلتقي وزير الخارجية الكندي
ماجد عزيزة – كندا /

التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا يوم الأربعاء الخامس من مارس / آذار الجاري بالسيد جون بيرد وزير الخارجية الكندي شاكرا الحكومة الكندية من خلال الوزير على الزيارة التي قام بها وفد السفارة الكندية لمكتب المجلس الشعبي في اربيل ممثلة بشخص السكرتير السياسي للسفارة الكندية . جاء ذلك خلال الحفل الذي أقامه حزب المحافظين الحاكم في العاصمة الكندية اوتاوا ودعا اليه عدد من الشخصيات السياسية .وأكد السيد مروكي للسيد بيرد ان تلك الزيارة انما تدل على مدى اهتمام السياسة الخارجية الكندية بطروحات المجلس الشعبي ودعم اهدافه ..
وشرح السيد مروكي للوزير الكندي  معاناة شعبنا منذ 2003 ولحد الآن وتعرضه للقتل والتهجير والتغيير الديمغرافي الجاري وخصوصا في سهل نينوى مؤكدا له بأنه تمت الموافقة من حيث المبدأ على تحويل اقضية سهل نينوى الى محافظة لكافة المواطنين الساكنين في المنطقة .. مطالبنا مرة اخرى بدعم مطاليب شعبنا بالحكم الذاتي في المناطق التي يسكنها حاليا وكذلك تخصيص نسبه من ميزانية العراق له .
وعبر الوزير الكندي عن امتنانه للسيد مروكي لحضوره لحفل حزب المحافظين شاكرا له وللمجلس الشعبي الذي يمثله في كندا معبرا عن وقوفه والحكومة الكندية مع مطاليب الشعب الكلداني السرياني الاشوري العادلة ..


133
هؤلاء علموني ..!
الأب عبد السلام حلوة الدومنيكي ..



ماجد عزيزة /
 
في العام 1970 ( وكنت في العشرين من عمري) انتميت لأخوية الصليب المقدس ومقرها الطابق العلوي لمركز القديس يوسف ( السنتر) بالكرادة ، والذي كان يضم عدة اخويات ونادي هي( النادي الثقافي المسيحي واخوية الصليب المقدس والأخوية المريمية ) هناك بدأت معرفتي تنضج وأفكاري تتقوّم ، خاصة بعد احتكاكي بمجموعة رائعة من الشباب والشابات من الجامعيين حيث كنا نلتقي عدة مرات في الأسبوع ضمن نشاطات الأخوية والمركز ككل . كان للاخوية آنذاك مرشد هو الأب الراحل فرنسيس المخلصي ( بلجيكي) من رهبنة الآباء المخلصيين .. عشت معهم سنوات ، وكنا نتشارك مع بقية المنظمات والأخويات في مجموعة فعاليات بين الحين والحين ..وفي العام 1976 انظممت للنادي الثقافي المسيحي وكنت مشاركا نشطا في فعالياته ، التي كانت باشراف مرشد النادي آنذاك الأب الراحل عبد السلام حلوة .
توثقت علاقتي بالأب الراهب عبد السلام حلوة الدومنيكي بعد اجتماع ضمني واياه وعدد من الشباب ، طرحت فيه مسألة تحويل قاعة المركز الكبيرة إلى كنيسة ، ولقي الأمر رفضا من البعض وقبولا من البعض الآخر ، وكنت من المتحمسين للفكرة ، حيث كنا نقيم الصلوات والقداديس في كابيلة صغيرة في الطابق العلوي من البناية .. وبدأ المشروع بالنظوج حتى اكتمل وافتتحنا كاتدرائية القديس يوسف للاتين والتي أصبحت احدى اهم كنائس بغداد لاحقا ..
كنت ومجموعة من الأصدقاء الشباب نخدم الكاتدرائية كل حسب طاقته وتوجهه ، وكان دوري خدمة مذبح الرب المقدس والتي استمرت حتى مغادرتي العراق عام 1999 .. كنا لا ننفك نحن مجموعة الشباب ان نرى بعضنا بعضا عند الأب عبد السلام ، وكان هو بشخصيته الفذة عنوانا لمجموعتنا ، فقد كان يمتلك شخصية لا يمكن إلا أن تؤثر فيما حواليها ، لسعة صدره وابتسامته التي لا تفارق محياه ، ونشاطه وحيويته ، اضافة إلى علمه الجم ، فقد كان اضافة لمعرفته الكبيرة بعلم اللاهوت معلما قديرا ومربيا ، اضف إلى ذلك انه مهندس ترك عمله في امانه العاصمة وغادر إلى فرنسا ليلتحق بالدراسة هناك ليعود لنا راهبا يندر وجود مثله آنذاك .
لا يمكنني شخصيا أن اختصر ما نهلته منه من تربية واخلاق وايمان في مقال واحد ، فتجربتي معه تحتاج لمؤلَف لوحدها ، الا انه يمكنني القول وبملء فمي ( انه لولا عبد السلام حلوة لما كنت أنا !) فقد حقن فيّ ايمانا قويا لا يتزعزع ، وكنت أحسه صديقا لله قبل أن يكون صديقنا يتمتع بخبرة شخصية قوية مع الله وكنت أحسه بعد أن تعمق ايماني عن طريقه بانه أيقونة المسيح الحيّ وكأنه كان يقول لي على لسان بولس : تشبهوا بي كما أتشبه أنا بالمسيح ( كورنثوس 1-11). كثيرون في ذلك الزمان عابوا عليه حيويته وتقربه من الشباب ووضع مذبح الكنيسة مقابلا للمؤمنين كما هو الآن في جميع الكنائس ..وكثيرون عابوا عليه ان تصاحب الآلات الموسيقية جوق التراتيل لكنه كان صامدا بوجه كل تلك الحماقات ، حتى بات أصحابها يفعلون نفس الشيء بعد سنوات بعدما احسوا انها الأفضل .
كان عبد السلام حلوه ، نورا وملحا وخميرة لحياتي ، فلم يكن بمقدور أحد آنذاك أن يقترب من قناعاتي ، إلا هو فقد كان مرشدا وأبا روحيا خولته لأن يكون قائدا لي ولغيري من الشباب إلى يسوع المسيح ، كنت أحسه متفانيا في خدمة الناس يذهب في طلب أي خروف ضال ليعيده للحضيرة ، وأهم ما كان يتصف به انه كان يفهم الشباب وتطلعاتهم لهذا كان يشاركهم في كل شيء ، يلاعبهم كرة القدم ، ويغني ويعزف معهم ، يشاركهم سفراتهم ورحلاتهم يرقص الدبكات ماسكا بايديهم .. لقد حدد عبد السلام  موقفه من الحياة وكيف يملأ حياته وعقله ووجدأنه وأيامه بما يصونه من الأنزلاق في حضارة المتعة .  .
كنا سوية ، نتباحث في العديد من الأمور وخاصة التي تخص الاعلام والصحافة ، وقد شذب الكثير من شطحات قلمي ، وكنت افعل الشيء نفسه معه ، فهو حين انتهى من وضع كتابه الأول ، عرضه علي طالبا ان اضع عنوانا له يكون جذابا ، فقرأته ووضعت عنوانه (هل كان يسوع سياسيا؟) واستغرب من العنوان اول وهله ثم وافق عليه باصرار وهو يقول لي : ابو العناوين!) ..
فمن منا ليس له في هذه الحياة مُعلم، يستفيد منه ويتعلم من تجاربه وأفكاره؟ ومن منا لا يحيا بدون مَثَل، يستوحي منه القيمة ويستلهم منه المنهج الذي يطبقه في عالم الحياة؟ إن كل إنسان يُعَلِمُ ويَتَعَلّم، يُفِيدُ ويَستفيد، وبقدر ما يرتضي الإنسان أن يتعلم ويستفيد، بقدر ما يكون عطاؤه في أن يُعلِّم وأن يُفِيد. هكذا كان عبد السلام حلوه بالنسبة لي .. فقد علمني كيف أعيش الحياة وكيف أعلم الآخرين ان يعيشوها ... سلام وشوق لروح معلمي الكبير عبد السلام حلوة .


134
( لتروح زايد ) يا نجيفي !

ماجد عزيزة /
الموقف السلبي الذي أبداه السيد اسامة النجيفي تجاه انشاء محافظة سهل نينوى للمسيحيين والمكونات الأخرى ، يمكن أن نضعه في خانة الإضرار بمصلحة مسيحيي العراق الذين يطالبون بأدنى حقوقهم في انشاء محافظة في سهل نينوى لا تتجاوز مساحتها خمسة آلاف كيلومتر مربع ، ليست لهم وحدهم بل لسكان مناطق الحمدانية والشيخان وتلكيف والتي تسكنها غالبية مسيحية اضافة إلى القوميات الصغيرة الأيزيديين والشبك وقليل من التركمان والعرب .. والمساحة المذكورة تعادل مساحة محافظتي المثنى والديوانية جنوب العراق ( مجتمعتين) .
ان جملته التي صرح بها لممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا والذي التقى به في واشنطن حين قال له ( لتروحون زايد) انما يستكثر بها على شعب يغوص في عمق التاريخ العراقي لزمن يصل إلى سبعة آلآف سنة ، يستكثر على شعب هو أصل الأقوام العراقية جميعا والتي عاشت فوق أرض ( بين النهرين) أن تكون لها استقلاليتها الادارية على أقل تقدير ، يستكثر على شعب شارك اخوته من الأقوام العراقية الأخرى في بناء حضارات هذا البلد ، يستكثر على شعب أن يحصل على جزء من حقوقه في أرضه التي عاش فوق أديمها حين لم يكن لأحد شبر من ترابها يمتلكه ، يستكثر على شعب ( الكلدان السريان الاشوريين) أن يشاركوا في ادارة خمسة آلاف كيلومتر مربع من أرض بلدهم .فيما يصول ( غزاة من كل الأصناف والأطياف) فوق أرض آشور ونبوخذنصر ويجولون منذ مئات السنين .
ان هذا الشعب أيها السيد النجيفي ، لا يريد أن ينفصل عن بلده الأم العراق ، ولا ان يستقل عنها ، ولا أن أن يعلن دولته .. بل يريد أن يوجد ضمانه لأبنائه كي يبقوا في هذه الأرض بعد أن فعلت ماكنة التهجير فعلها في مغادرة ثلاثة أرباع نفوسه نحو الشتات في أصقاع الأرض بحثا عن الأمن والأمان  .
أنا على يقين ، لو أن السيد النجيفي (وهو من أهل نينوى) أدار رأسه نحو الجانب الأيسر من المدينة ونهر دجلة لرأى تلك الصروح والآثار التي بناها أجداد هذا الشعب العظيم في تل قوينجق والنمرود ، لما قال ( لتروحون زايد) ..لأن الذي ( يروح زايد) هو من لا يمتلك ما يمتلكه الشعب الكلداني السرياني الاشوري ، من أرض وحضارة وصروح سرقها الآخرون في غفلة زمن .
انا هنا أقول للسيد النجيفي ..( لتروح زايد) فالدنيا دوارة ، ومن كان اليوم في أعلى القمة فإنه غدا سيكون في الأسفل ..وانظر إلى من سبقك فوق الكراسي أين هو الآن ..
ان تصريحك السلبي هذا نحو هذا الشعب أنما يأتي من أعصابك المشدودة التي كنت عليها في واشنطن بعد أن فشلت مساعيك  بتدويل أزمة الأنبار، وإثارة الرأي العام الأميركي ضد حكومة السيد المالكي.. وعدت خائبا لم تفِ بالتزامك للدولة ( الخليجية ) التي أرسلتك لتدويل أزمة الأنبار ، بعد أن أجهض ( عمامك) الأمريكان مساعيك وواجهوك بالمعلومات ( والفضائح) عن المسؤولين العراقيين المتورطين بدعم ( داعش والارهاب)... ولقد كشفت تلك الفضائح ( التي سننشرها في وقت لاحق)  ان احداث الأنبار كشفت الخيط الأبيض من الخيط الأسود، وأشارت إلى من يقف مع أو ضد الإرهاب الذي يستبيح دماء الأبرياء ، انصحك أيها السيد النجيفي بأن تقلب الملف الذي قدمه لك المسؤولين الأميركان لتتعرف على المعلومات الخطيرة والدقيقة عن الجهات الداعمة للإرهاب في العراق خاصة المسؤولين الحكوميين الذين يؤمنون الحركة للسيارات المفخخة وينقلون الجماعات الإرهابية والانتحاريين والأحزمة من منطقة إلى أخرى مستغلين صفاتهم الرسمية ومواكبهم الحكومية ...
وخير دليل على انفعالك وعصبيتك ، ما تناقلته بعض وسائل الإعلام عن الرسالة التي وجهتها لادارة الفندق الذي سكنته في واشنطن والمنشورة مع هذا المقال .. والذي أكدت فيه ( لادارة الفندق) نجاح مهمتك في واشنطن .. ولا أدري ما دخل الفندق في ذلك .. لكن ( التهميش يفعل كل شيء بأعصاب الإنسان !
أيها السيد النجيفي ..ان المكون المسيحي من ابناء الشعب ( الكلداني السرياني الآشوري ) هو مكون أصيل في بلاد ما بين النهرين ، وهو الشعب الأصلي لهذه الأرض ، وله الحق كل الحق في أن يحصل على حقوقه القومية والتاريخية والثقافية في بلده ..وهو ( ما راح زايد ) أيها السيد النجيفي ! اقول هذا رغم ان لدي بعض التحفظ ( ليس اعتراضا) على الطريقة التي يمكن ان يتم فيها انشاء كيان اداري للمسيحيين العراقيين ..
 


135
 
حَدَثَ في واشنطن..!
النجيفي يقول : نرفض انشاء محافظة في سهل نينوى ..
ومروكي يرد : محافظة سهل نينوى رد على تهميش وقتل شعبنا


الولايات المتحدة/ ماجد عزيزة

رد السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري على الموقف السلبي الذي أبداه السيد اسامة النجيفي رئيس مجلس النواب العراقي بعدم تأييده لتشكيل محافظة سهل نينوى ، بتأكيده له بأن المجلس الشعبي لا يؤيد تقسيم الموصل ولا استقلال الشعب الكلداني السرياني للآشوري عن العراق ..جاء ذلك خلال اللقاء الذي جرى بينهما على هامش حفل الإستقبال الذي اقيم للنجيفي في العاصمة الأمريكية واشنطن .حيث كان رئيس مجلس النواب العراقي في زيارة للولايات المتحدة الأمريكية الأسبوع الماضي ، وجرى بينهما حوار قصير بخصوص الموافقة من حيث المبدأ من قبل رئاسة مجلس الوزراء لتحويل اقضية سهل نينوى الى محافظة والذي كان مطلب تجمع التنظيمات السياسية الكلدانية السريانية الآشورية الأولي وخصوصا المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري ، حيث طلب السيد مروكي  تقديم الشكر عن طريق السيد رئيس مجلس النواب ،  للحكومة العراقية و رئاسة مجلس الوزراء بالذات .. .لكن النجيفي كان في موقف سلبي من ذلك حيث قال :  نحن لا نؤيد تشكيل محافظة في سهل نينوى ولا نريد تفتيت الموصل الى اقسام و( لا تروحون زائد )  !

فكان جواب السيد مروكي واضحا وقويا حين أجابه : نحن أيضا لا نؤيد تقسيم الموصل وستبقى كما هي ، لكنه حقنا القومي في مناطقنا التاريخية التي سكنها أجدادنا منذ سبعة آلاف سنة ، ونحن بمطالبتنا بالمحافظة فهذا ليس معناه أننا سنستقل عن بلدنا العراق ... لكنه رد على الذين يهمشوننا ويحاولون تهجير شعبنا بالعنف والقتل والارهاب .

 

136
درجة الحرارة (-35) في تورونتو
دعوات للاقتصاد في الكهرباء.. وتحذير من موجات الصقيع وتجمد الأطراف والجلد !

ماجد عزيزة - كندا /
اجتاحت كندا من وسط غربها إلى سواحل الأطلسي شرقاً موجة صقيع قطبي قارس أطلت على البلاد مطلع الأسبوع الماضي وأخذت تشتد وتتوسع تدريجياً. وتكثر النصائح الصادرة إلى المواطنين من قبل السلطات الصحية ووسائل الإعلام بضرورة تحاشي التعرض في الخارج لدرجات حرارة محسوسة بلغت 56 درجة مئوية تحت الصفر في وسط شمال مقاطعة كيبيك، وحوالي 35 درجة تحت الصفر في مقاطعة أونتاريو. كما تكثر الدعوات والنصائح بضرورة الاقتصاد في استهلاك الكهرباء بسبب الضغط المتزايد على الشبكة.
وشهدت تورونتو خلال أيام عيد الميلاد وما سبقه موجة تساقط ثلوج كثيفة ، سبقتها عاصفة جليدية أتت على العديد من الأشجار التي سقطت نتيجة ثقل الجليد المتراكم عليها ، وسبب ذلك انقطاع التيار الكهربائي في بعد المناطق استمر في بعض المناطق ليومين متتاليين .. وودعت تورونتو عام 2013 بموجة صقيع واستقبلت العام الجديد 2014 بموجة أقوى منها .
 وفي هذا السياق دعت " شركة الكهرباء العامة في مقاطعة كيبيك، المواطنين لتخفيض درجات الحرارة في مساكنهم وللاقتصاد في استهلاك المياه الساخنة وفي استخدام الأدوات المنزلية الكهربائية، لاسيما تلك التي تستهلك الكثير من الطاقة، كمجففات الملابس وغسّالات الصحون... جدير بالذكر أن كندا لم تشهد مثل هذه الموجة الجليدية منذ أكثر من 120 سنة .

ولهذا الصقيع القطبي أثر موجع على البشر كما على الآليات التي يستخدمونها. فالبرد القارس يقضي على بطاريات الكثير من السيارات، فيكثر استنجاد السائقين بالميكانيكيين وبالفنيين العارفين بأمور البطاريات وأحوالها. كما أن المواسير التي توصل المياه إلى المساكن تصبح عرضة للتجمد والانفجار، فيرتفع الطلب على السباكين لإصلاح الأعطال ويصبح من الصعب أحياناً العثور على سباك ضمن مهلة معقولة. وفي مجال آخر يتسبب هذا الصقيع بتأجيل الكثير من الرحلات الجوية. ومن المتوقع أن تستمر موجة الصقيع مصحوبة بعواصف ثلجية في بعض المناطق فترة طويلة.
وكما كانت مصلحة الأرصاد الجوية قد توقّعت فقد ضرب الصقيع معظم أنحاء كندا مع انتهاء العام 2013 وبداية العام الجديد 2014. وأجّلت عدة خطوط جوية رحلاتها أو سيّرتها عبر مسارات جوية أخرى بالتعاون مع خطوط جوية غيرها.وقالت وزارة البيئة الكندية إنّ تياراً قطبيًّا من الضغط المرتفع القادم من شمال غرب آلبرتا هو السبب في درجات الحرارة الشديدة البرودة. وترافقت الرياح مع تساقط الثلوج في بعض المناطق.وحذّرت الوحدات الصحية المحلية المواطنين من تجمّد الأطراف بسبب عدم الوقاية من الصقيع كما يجب، لا سيّما وأنّ الجلد يتجمد في خمس دقائق فقط، لا أكثر. 




137
المنبر الحر / وهل هناك أمنيات ؟
« في: 14:20 25/12/2013  »
وهل هناك أمنيات ؟
ماجد عزيزة /
احترت (وحيرني زماني) في المقال الذي سأكتبه وأودع فيه سنة 2013 وأستقبل 2014 ..! ماذا أكتب ؟ وفي اي اتجاه ..؟ فاذا كتبت في احداث عام 2013 فلا أكثر من ( سودة مصخمة) بوجه الحكومات والحكام .. ولا أستثني أحدا ..واذا كتبت في امنيات عام 2014 .. فأتذكر أمنيات 2013 للعام الماضي والتي أصبحت في خبر كان وكانت مجرد أمنيات لم تتحقق.. لهذا فأنا هنا اصرح بأعلى صوتي لعام 2013 :
•   اذهب إلى غير رجعة .. وولّي دون أن نذكرك بخير .. فقد كنت وبالا على أهلنا في العراق وسوريا ومصر .. وليعذرني اخواتي واخوتي القراء الأعزاء حين (أتفّ ) وبملء فمي على كل الحثالات التي امتدت أياديها القذرة نحو الأبرياء والأطفال في بلدي الحبيب العراق ، والعزيزتان سوريا ومصر وأطفالهما الذين يذبحون بسكاكين جحوش السلفية النتنة وقرودها ...
اذهب إلى غير رجعة .. أيها العام 2013 .. فقد كانت آلامك أكثر من أفراحك .. وولّي دون أسف عليك وعلى أحداثك .
 
•   وانت أيها العام 2014 الذي نستقبلك هذه الأيام ، فلا أمنيات فيك ، فأمنياتنا مدفونة في صدورنا ومغلفة بغصّة عميقة تكاد تخنقنا .. لككنا نقول لك أهلا .... عسى أن تستطيع أن تبدد آلآم السنة التي سبقتك ..
طلبت من أصدقائي وأحبتي على صفحتي الشخصية في الفيسبوك أن يعطوني أمنياتهم لعام 2014 وان تكون غريبة جدا .. فجائتني هذه الأجوبة :
•         عندما نثق بأن الله قريب منا .. كل الأشياء تصبح بخير ..
•   احدهم كتب : أمنيتي ان يكون عندي 3 بناطيل جينز غامقة ..!
•   صديق اسمه محمد كتب لي : امنيتي أن يفكر الناس في الله وهم يمشون في الشارع   بدلا من الجلوس في المسجد وهم يفكرون بأحذيتهم ، هل سيجدوها عند خروجهم !  
•   قاريء من قراء جريدتنا كتب : أمنيتي الشخصية ان يكون برلمان العراق لسنة 2014 خاليا من الحجاب والعمايم والأميين .
•   الفنان زيا البازي كتب : أمنيتي أن أرجع صف الاول الابتدائي - وأصير مراقب الصف !
•   الفنان ثامر رومايا قال :  للذين يتمنون ان تكون سنة 2014 سنة حب وخير  وسعادة   ..أقول لهم نحن من يجب ان نتغير لجلب الحب والخير والسعادة وليس الرقم المتغير كل عام تحياتي .
•   أحدهم كتب يقول : اتمنى للرجال العراقيين ارتداء التنورة على غرار رجال اسكتلنده .
•   وآخر كتب : اتمنى باجة الحاتي تفتح بامريكا .. وآخر كتب : أتمنى ماكدونالدز يفتح بالعراق !
•   الصديقة مي اسطيفان كتبت : أتمنى أن تكون سنه خير على العراق والعراق دائما في قلوبنا نتمنى تنتهي هذه اﻻزمه التي هي مستمرة منذ عشر سنوات قتل واختطاف وتفجير يارب العراقيين تعبو كافي دم وقتل يارب أحفظ العراق وشعب العراق وأرض العراق من الشمال للجنوب وتكون سنه خير عليهم .
•   الاخت فاتن بابيلا كتبت أحلى أمنية لها .. اقراؤها : بما انه أعيش في كندا اتمني ان يسحبون اجازة السوق من كل واحد يستعمل الآي فون وهو ديسوق وينطوه جمل كوسيلة نقل بدلا من السيارات حتي تقل الحوادث ويقدر يسوي text message وهو راكب الجمل ويغني سوق علي مهلك سوق بكره الدنيا تروق.
على كل حال ... أضع أمنياتي الشخصية جانبا .. واعلن امنيتي العامة لعام 2014 .. والتي اتمنى أن تتحقق ، لأنها من الصعوبة بمكان أننا لن نستطيع تحقيقها لأننا لن نتنازل عن عروشنا  ووضع تيجاننا جانبا ، رغم انها أبسط ما يكون ..
اتمنى في عام 2014 ..( أن نحب بعضنا بعضا ) !
 
 


138
الجمعية الآشورية في كندا تنظم ..
حفل عيد الميلاد (Mosopotamian Christmass Concert)
ستيللا نجمة الحفل ..و(جانيللا ) مشروع مطربة كبيرة في المستقبل !

ماجد عزيزة - كندا/
نظمت الجمعية الآشورية في كندا باشراف الفنانة ستيللا رزقو حفلا موسيقيا كبيرا بمناسبة أعياد الميلاد المجيد لشعب بلاد بين النهرين ، وذلك في قاعة ( Theatre  RBC) بمسيساغا حضره جمهور كبير من متذوقي الموسيقى والغناء ، وشارك فيه عدد من الفنانين والموسيقيين قدموا نماذج من الغناء باللغتين السريانية والانكليزية ، كما قدمت بعض القطع الموسيقية والرقصات .
شارك في الحفل الفنانة المتألقة ستيللا رزقو بمجموعة من أغانيها الرائعة وكانت نجمة الحفل بلا منازع ، كما شارك الفنانون ( رامز بيت شمؤيل وفارس ايشو وشانت ايشو ) في تقديم مجموعة من الأغاني الجميلة .. وكانت مفاجأة الحفل الشابة الجميلة جانيللا يوسف التي تمتلك صوتا ذهبيا اوبراليا حيث قدمت عددا من أغاني الميلاد باللغتين السريانية والانكليزية الهبت حماس الجمهور فراحوا يصفقون بقوة تشجيعا لهذه الموهبة الكبيرة ..جانيللا يمكن ان تكون مشروع مطربة واعدة في المستقبل اذا ما تعهدتها يد موسيقية أمينة .
الفنان فارس ايشو قدم بعضا من أغانيه ، وأبدع في اغنيته الجديدة (تري شباتا) وهي من كلماته والحانه ، كما قدم اغنية باللغة الانكليزية نالت استحسان الحضور .. اما الفنان رامز بيت شمؤيل فكان متألقا كعادته وكأن ( أسطة ) في أداءه وظهرت خبرته الكبيرة واضحة .. فيما ملأ الفنان الشاب شانت ايشو جو المسرح الذي اقيم عليه الحفل بهجة وجمالا في وصلاته التي قدمها ..
شارك الفنان رعد حبيب ( عود) والفنان سالم يوسف ( ايقاع) في تقديم مقطوعتين موسيقيتين من التراث القديم ، كما شاركت فرقة ( Assyrian Empire Dancers) في تقديم رقصاتها الجميلة مرافقة للفنانين وكانت كاترينا خاجي متألقة في أدائها .. اضافة لراقصة الباليه ( ماريا شالفاروفا ) .. صاحبت الفنانين في تقديم وصلاتهم فرقة موسيقية مؤلفة من الفنانين ( جوزيف مالك وبيمان ميسر وماثيو كاراس وميلاد جالويان وحسين كوندازي وجون جاميسون .. وتألقت نادية يونان في عزفها على الساكسفون !
كما شارك الشاعر والأديب نينوس نيراري في تقديم كلمة عن الشعر والموسيقى .. قدمت للحفل الزميلة  مقدمة البرامج التلفزيونية نهرين كنو شاركتها ( نينا ) باللغة الانكليزية .... واختتم الحفل باغنية جماعية عن ( الميلاد) شارك فيها مجموعة الفنانين المشاركين .















139
محنتي في الفاتيكان!
ماجد عزيزة /
كان اليوم هو الأحد ، أول أيام وصولنا إلى العاصمة الإيطالية روما ، دخلنا ساحة الفاتيكان في التاسعة صباحا وعلمنا أن قداسة البابا فرنسيس سيطل من شباك القصر البابوي في الساعة الحادية عشرة . فقررنا عدم مبارحة الساحة حتى يظهر الحبر الأعظم وننال بركته الرسولية .. في الحادية عشرة عرفنا بأن البابا سيتأخر قليلا وسيطل في الواحدة .. فبيقينا ننتظر من الآلآف ، التعب حل في القدمين من طول الوقوف .. لكنه البابا ! في الواحدة أطل البابا المتواضع من الشباك ليتلوا كلمته ويعطي البركة الرسولية .. كنت منهمكا بكاميرتي التقط فيها من يمكنني التقاطه من لقطات فوتوغرافية وفيديوية ..حتى انفض الجمع .
قلت لرفيقتي ، ان الجموع بالآلاف وأكثرها يروم زيارة كاتدرائية القديس بطرس ، لنرتاح قليلا ونسد جوعنا ( بلقمة هنية) ونأتي لنقف في الصف الطويل لنزور الكاتدرائية ..ففعلنا ، وعند الثالثة كنا في الصف وأمامنا المئات بل الآلاف يتدافعون للدخول لأعظم كاتدرائية في العالم .. اقل من ساعة وكنا داخل الكنيسة العظيمة ، كنت أحمل معي كاميرتي وحقيبة مستلزمات الكاميرا ( كان الوزن المضاف لوزني أكثر من 10 كيلوغرامات ) تجولنا في الكاتدرائية ولم أبقِ على شاهد فني من لوحات وتماثيل وأشياء أخرى إلا وكانت على ( ميموري الكاميرا) ..انتهت زيارتنا في السادسة .. فاقترحت على رفيقتي أن نزور المدافن البابوية التي كنت قد زرتها في زيارة سابقة فوافقت ( ويا ليتها لم توافق !!) .
بوابة المدافن البابوية تقع إلى جانب بوابة كاتدرائية القديس بطرس من جهة اليمين .. ذهبنا هناك ودخلنا الزقاق الذي يؤدي إليها ( ويبدو انني أخطأت الزقاق ) فواجهنا (كشك) لبيع البطاقات !! سألت لماذا : قالوا انك يجب أن تستعمل المصعد ! قلت مستغربا : مصعد .. لكن المدافن في الأسفل ، سألت نفسي : يمكن ان المصعد سيهبط بنا للأسفل .. دفعت 14 يورو لشخصين ودخلنا المصعد .. الذي بدأ يرتفع للاعلى .. نظرت لعيني رفيقتي اللتان كانتا حائرتين مثلي .. لحظات وفتح الباب فخرجنا إلى سطح كاتدرائية القديس بطرس وامامنا القبة الكبيرة .. سألت فقالوا : انك الآن في سطح الكاتدرائية ، ويمكن لك أن تصعد الدرجات الثماني التي أمامك لتدخل إلى داخل قبة الكاتدرائية من داخلها وتنظر إلى الكنيسة الكبيرة من أعلى ! سألت : والمدافن البابوية : قالوا انها في المدخل الثاني بجانب مدخل ( القبة ) اذن نحن اخطأنا في الدخول .. ولكن علينا المواصلة .. قلت لرفيقتي ( 8) درجات سهلة ..لنذهب إلى داخل القبة ( من الداخل) .. كانت القبة من هناك رائعة .. الرسوم العظيمة التي كنا نرفع رؤوسنا لمشاهدتها باتت قريبة منا ..هنا وقف دافنشي ومياكل انجلو والآخرين لرسم هذا العمل الفني العظيم .. ممر بعرض متر واحد يدور حول القبة من داخل الكاتدرائية ومحاط بسود حديدي مشبك للأمان .. تناولت كاميرتي وأخذت مجموعة من الصور الرائعة ..
سألت من أين الهبوط .. فجائني الجواب الصاعقة !! لا يوجد هبوط .. الطريق ذو ممر واحد وعليك الاستمرار صعودا حتى قمة القبة لتجد هناك باب الهبوط !! سالت وكم عدد درجات الصعود : فلطمني أحدهم بالرقم : 320 درجة !! ماذا : قلتها بصوت مرتفع ؟ نظرت لرفيقتي فرايت أن وجهها قد انقلب للأصفر وهي تقول : كيف ستتحمل هذا العدد من الدرجات صعودا ؟ لم أجب لأن طبيب القلب الخاص بي كان قد أخبرني في وقت سابق بعد اجراء عملية تبديل شرايين القلب ( 4 شرايين) بأنه لا يمكن لي أن اسير بسرعة أو أن اصعد درجات أي سلم بعد أن اتناول الطعام إلى بعد ساعتين من ذلك .. لأسباب تتعلق بوصول الدم من القلب لأنحاء الجسم ...
محنة كبيرة .. قلت لرفيقتي ! فأجابتني وعلى وجهها ابتسامة مجاملة : ليكم الرب يسوع معك ومعنا فتوكل عليه ! اقتنعت بما قالته .. وبدأت رحلة الصعود .. كان طريق السلم ضيقا بحيث لا يمكن لشخص واحد ( متروس مثلي) إلا أن يصعد بهدوء .. وقد زاد من عذاب الصعود  ثقل الحقيبة التي أحملها والكاميرا ( حوالي 10 كيلوغرامات) .. في أول 10 درجات كنت كالغزال ..! لكن التعب بدأ يدب شيئا فشيئا ، والعرق راح يتصبب من وجهي .. وعمليتا الشهيق والزفير بدأتا تتصاعدان .. نظرت ورائي فوجدت حوالي 50 شخصا يصعدون ومعهم رفيقتي التي كانت تتمتم ( يا الاها يا مريا يا مريم العذرا ...) حين كنت اتوقف كان الذين ورائي يستعجلوني الصعود بمختلف لغات العالم .. وأنا في محنتي .. 50 – 51 -52 .. وما زال هناك 250 درجة ..
بين الحين والحين كان هناك فسحة وشباك ، كنت اقف عندهما لأتنفس قليلا .. ولكن لا بد من المواصلة .. طريق ضيق جدا .. وورطة ما بعدها ورطة .. حتى لاح لي نور السماء من باب القبة العلوي .. فانفرجت أساريري .. ووضعت جسدي المتعب على (دكة( سباك في اعلى القبة حالما خرجنا .. كنت أتصبب عرقا ، وكان القميص الذي أرتديه قد تحول إلى ( اسفنجة ملأى بالماء)  ..بدأت آلآم في الصدر ناحية القلب .. وكنت أرى الفزع والخوف على وجه رفيقتي .. وهي تصلي أن تعبر هذه المحنة ..
نصف ساعة ، حتى هدأ القلب وارتاح الجسد ..قالت لي : انهض وتناول منظر روما من أعلى قمة قبة كاتدرائية القديس بطرس انه منظر يساوي وزنه ذهبا .. قلت : رحم الله من علمني مهنة المتاعب هذه .. ولعن الله الكاميرا التي كنت أنوء بحملها .. استدرت نحو رفيقتي : وقلت لها بفم يعبر عن الشكر : تعرفين من أوصلني إلى هنا ؟ قالت : من ؟ قلت : تمتماتك : يا الاها ويا مريا ويا ايشوع مشيحا ..شكرنا الله القدير وضحكنا وهبطنا الـ320 درجة .. والنزول ليس كالصعود .
 







140
جانت عايزة ... إلتمت!

ماجد عزيزة /

قال أجدادنا قديما إن المطر خير ، وكان الناس في بلدي الأم ينظرون للسماء كلما تأخر هطول المطر ، لأنهم يعرفون ان الأسعار سترتفع ان لم يأت المطر .. وكانوا ينظمون صلوات جماعية اطلقوا عليها ( صلاة الاستسقاء) من أجل ذلك .. وكان المزارعون يفعلون ذلك أيضا .. أذكر أن (خالي الراحل) وكان مزارعا في منطقة سنجار والبعاج غرب الموصل ، تصيبه الحمى ان تأخر موعد هطول الأمطار ، وكنا لا نتجرأ على الكلام معه في تلك الفترة ، وتنفرج أساريره حين تهطل تلك الزخات فوق الأرض التي تحتضن حبات الحنطة والشعير ونهلل معه فرحا ونخرج لنقف تحت المطر من شدة الفرح .

لكن يبدو أن كل شيء قد تغير من ( التغيير ) ، حتى المطر لم يعد خيرا على العراق ، بل على العكس أصبح وبالا عليه وعلى أهله ،ولا اعرف ان كانت هذه هي غضبة الله القدير على البشر الذين حادوا عن طريق الخير .. الخير كله ! قبل أيام هطل المطر بغزارة فوق أرض الرافدين ، بلاد بين النهرين ، لكن ما حصل نتيجة لذلك كان مصيبة كبرى للناس ( أهلنا)  المفجوعين هناك ..وزادت مصائبهم مصيبة أخرى ..( وجانت عايزة التمت)! فالعراقيين كانوا غارقين لحد قمة رؤوسهم بالمصائب التي حلت عليهم ( من ارهاب وتفجير وانقطاع الكهرباء وارتفاع مستوى المعيشة وشحة الوقود ووو) وجائتهم المصيبة الجديدة لتغرق بغداد ومدن عديدة من العراق بسبب انسداد مجاري مياه الأمطار ..فانطبق عليهم المثل ( كمّل الغركان غطّة )! أنا على يقين أن غالبية أهلنا في العراق ، تضرعوا لله القدير أن يوقف المطر قبل أيام .. تماما على عكس ما كانوا يفعلون قبل سنوات ليست بالبعيدة ، والسبب ان كل شيء قد تغير بعد ( التغيير) !

الأمطار التي هطلت قبل ايام على العراق تسببت في خسارات كبيرة للمواطنين أولا ، حيث أتلفت المياه التي تراكمت في حدائق البيوت وانسابت نحو المناطق المنخفظة من البيت خاصة ( السراديب ) التي يحتفظ فيها الناس بالمؤونة لتتلفها ، فيما سقطت العديد من البيوت القديمة المتآكلة على رؤوس أصحابها ، وفقد الناس آثاثهم وحاجياتهم ووو. الحكومة لم تحرك ساكنا ، ولم يظهر أي ( مسعول) حكومي على الشاشات الكثيرة ليصرح أو يعلن أو يعتذر أو حتى يتأسف ..

بل على العكس ، فقد استغل عدد من الساسة الأميين الظرف القاهر الذي يمر به العراق وشعبه لتبدأ مزايداتهم الانتخابية ، حيث القى بعضهم التهم على البعض الآخر ، متهما اياه ( خاصة اذا كان صاحب وظيفة حكومية كبيرة) بأنه سبب غرق بغداد والمحافظات ..ووصلت مزايدات البعض إلى انه اعلن للناس بأنهم ان انتخبوه ( فسيشفط) جميع مياه الأمطار ، إن هي هطلت مرة أخرى !! اما أكبر ( نكتة) شاعت في بغداد وبدأ الناس بتداولها فهي ما اعلنه أمين بغداد المعين جديدا من قبل رئيس الوزراء حيث أعلن : بأن سبب غرق بغداد هو أن جهات ( غير معروفة) تعمدت في رمي صخرة تزن 150 كيلوغراما في فوهة المجاري الرئيسية مما تسبب في انسدادها .. وبالتالي فاضت الشوارع في بغداد .. وفاتت على السيد الأمين ..أن المحافظات العراقية الأخرى قد فاضت هي الأخرى ، فكان الأولى به تصحيح تصريحه ليكون : أن جهات غير معروفة تعمدت في رمي ( الصخور) في فتحات المجاري في جميع المحافظات ، ليتخلص من المشكلة !!

المهم في الأمر ، ان الأمطار قد هاجمت حكومة السيد المالكي بغزارة مع اقتراب الانتخابات النيابية العامة ، وان مجاري مياه الأمطار قد خانته خيانة يهوذا للسيد المسيح .. ولله في خلقه شؤون .



141
في مؤتمر بروكسل ..
مسيحيو العراق يطالبون بحقوقهم إلى جانب المارونيين والأقباط !

مظلوم مروكي : المؤتمر اعاد تقييم وضع المسيحيين في الشرق الأوسط
ماجد عزيزة - كندا /

شارك وفد من مسيحيي العراق في مؤتمر ( الشعوب المسيحية في الشرق الأوسط – التحديات والاستراتيجيات) ضم كل من السادة فهمي منصور رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري ومظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا ولؤي فرنسيس عضو لجنة العلاقات الدولية في المجلس ، والسيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة .. وحضر المؤتمر الذي عقد في العاصمة البلجيكية بروكسل يومي 5-6 نوفمبر الماضي ممثلون عن العديد من الجاليات المسيحية الساكنة في الشرق الأوسط من ( مارونيين وأقباط وكلدان سريان آشوريين ومسيحيي تركيا وغيرهم ..) .
نينوى.. التقت السيد مظلوم مروكي وطرحت عليه مجموعة اسئلة حول المؤتمر أجاب عنها بالقول : مع تصاعد القمع السياسي والعنف ضد الجاليات المسيحية والشخصيات في منطقة الشرق الأوسط خصوصا مع بدء ما يسمى بالربيع العربي ، ومع فشل المجتمع الدولي لتحديد الأزمة باعتبارها أزمة دولية رئيسية في المنطقة ، تمت الدعوة لعقد المؤتمر على مستوى القيادات لاعادة تقييم الوضع في الشرق الأوسط وتبادل وجهات النظر وتطوير استراتيجيات جديدة للدفاع عن حقوق الإنسان وحقوق الجاليات المسيحية .
وبالفعل تم تقييم عدة امور منها رئيسية مثل : (العنف الشديد ضد المسيحيين في سوريا ومصر والعراق ) و(القمع السياسي على مسيحيي لبنان وايران) و( اوضاع مسيحيي الشرق الأوسط في الاعلام الدولي ) و( موقف الولايات المتحدة الأمريكية وأوربا وروسيا والأمم المتحدة لما يحدث لمسيحيي الشرق الأوسط) .
ويضيف السيد مروكي : وتم التشاور ضمن المؤتمر وخارجه مع العديد من الشخصيات المشاركة للتنسيق معها حول الأمور الرئيسية ، كما القيت كلمة الوفد العراقي من قبل السيد فهمي منصور شرح فيها ما يتعرض له مسيحيو العراق من عنف واضطهاد من قبل الجماعات المتطرفة ، مؤكدا على أن مسيحيي العراق من كلدان سريان آشوريين هم المكون الأصيل للشعب العراقي وتمتد جذورهم في تراب العراق لآلاف السنين ...
وطرح السيد منصور المطالب العادلة التي يطالب بها مسيحيوا العراق ومنها .. استحداث محافظة في مناطق سهل نينوى بالمشاركة مع بقية المكونات القومية والدينية ، واقرار المادة ( 35) من مسودة دستور اقليم كوردستان التي تنص على منح الحكم الذاتي للشعب الكلداني السرياني الآشوري ، وازالة آثار الصهر القومي والديني التي مورست وما زالت تمارس لحد الآن وازالة مظاهر التغييب والتهميش المتعمد لمسيحيي العراق . وترسيخ مبدأ الشراكة الوطنية وتعزيز روح المواطنة بين ابناء الشعب العراقي . وضمان تمثيل عادل للمسيحيين في السلطات القضائية والتشريعية والتنفيذية في العراق وغيرها العديد من القضايا .
وقد تفهم المشاركون في المؤتمر ( والحديث للسيد مظلوم مروكي) طبيعة وخصوصية حياة مسيحيي العراق في بلدهم الأم .. وادرجت أغلب القضايا في البيان الختامي للمؤتمر . وعلى هامش المؤتمر تم عقد عدة لقاءات مع مسؤولين أميركان  ومع أعضاء في البرلمان الأوربي حول نفس القضايا المطروحة في المؤتمر ، من بينهم الدكتور وليد فارس مستشار الكونجرس الأمريكي .
 
 
 


 


142
نصير شمّه .. يصلي بنغمات اوتاره في كاتدرائية العود!
عزف راقي .. وتكنيك متميز .. وروح اصيلة
ماجد عزيزة - كندا/
بحضور نخبة من كبار الفنانين العراقيين ، وعدد من متذوقي الموسيقى الراقية ، صدح الفنان الكبير نصير شمه باوتار عوده بالوان الموسيقى العربية الجميلة في قاعة مركز الفنون بمدينة برلنغتون الكندية .. فقد حضر أكثر من 400 شخصا للأمسية الموسيقية التي أحياها الموسيقار العراقي الكبير نصير شمه وعزف بها على عوده على مدى ساعة ونصف الوانا من مقطوعاته الموسيقية الشيقة .. حضر الأمسية عدد من كبار فناني العراق من بينهم النحات سهيل الهنداوي والفنانة سيتا هاكوبيان والمخرج الكبير عمانؤيل رسام والمخرج الرائع عماد بهجت ، كما حضر جانبا منها الأب نياز توما باعباره موسيقيا .
مقدمة الحفل السيدة ( دنيس داغر ) قدمت الموسيقار نصير شمه بشكل تفصلي وحيته وشكرته على حضوره ، كما حيّت الفنانين الحاضرين ..ثم بدأ الفنان نصير شمه بتقديم مقطوعاته الجميلة القديمة والحديثة .. وكان يقدم نبذه قصيرة عن كل مقطوعة يقدمها ، وتوقف برهة وهو يقدم موسيقى اغنية ( زغيرة جنت وانت زغيرون) للفنانة سيتا هاكوبيان .. كما توقف عند تقديم موسيقى للاخوة الأرمن ، ولفيروز ...ومصر.. كما قدم عرضا (بتكنيك) العزف بيد واحدة الهب أكف الحضور الذين صفقوا لموهبته طويلا.











143
( 10) ساعات في البتراء عاصمة الأنباط !
مدينة منحوتة في الصخر ..طولها 10 كيلومترات !
أكثر من 1000 (حمار وبغل وجمل) ينقلوك داخل المدينة

 
ماجد عزيزة - عمّان /
حين وصلنا بالباص السياحي إلى المنطقة التي تقع فيها البتراء ، لم أكن اتصور أن هناك ( فنانين ) يستطيعون نحت ما شاهدته في واجهة المدينة قبل 2500 سنة . فالنقوش والاشكال التي نحتتها انامل الفنان ( النبطي) بالشكل الذي وقعت عليه العين هو اولا يعطيك صورة واقعية غير تلك التي تشاهدها في الصور المتوفرة على شبكة الأنترنت ، وهو ثانيا يؤكد لك بأنك أمام معجزة فنية لا يمكن لك إلا أن تتصور بأن من نحت هذا العمل العظيم لا يمكن أن يفعله إلا من توفرت لديه أدوات ومواد حديثة لا تستطيع ان ترجع بها للوراء لأكثر من 200 سنة ..!
 كنا قد وصلنا ( الخزنة ) وهو اسم المكان بواسطة عربة يجرها حصان يسير فوق ارض صلبة متعرجة ( تخضك خضا ) .. وبعد ان اخذت كفايتي من الصور الفوتوغرافية ، وانهيت تصوير المكان الفخم ، بدأت رحلة المسير داخل المدينة الكبيرة التي تمتد لأكثر من 10 كيلومترات طولا ، هناك العديد من وسائط النقل داخل المدينة منها ( الحمير والجمال والبغال) لكننا آثرنا السير بعد ( الخض) الذي كدنا جراءه ان نفرغ معدتنا !!
مسيرة طويلة بين المنحوتات والآثار ، تقابلك وفود اثر أخرى تزور المكان ( قدرت زائري ذلك اليوم بالفي زائر يدفع الواحد منهم 50 دينارا اردنيا للزيارة – حوالي 70 دولارا امريكيا) ، صخور منحوتة ، وكهوف كانت مسكونة ، وحين ترفع رأسك للأعلى تشاهد القمم المدببة للتلال والجبال ذات الصخور الملونة بالاسود والوردي ..، مدرج روماني على جهة اليسار تبدا منه آثار الحقبة الرومانية ، فتشاهد الأرض المرصوفة بالقطع المرمرية المربعة ، والأعمدة المرتفعة والبوابات المبنية على الطراز الروماني .. آثار لكنائس وأديرة بيزنطية .. حتى تشعر في نهاية المسير بأن التراب قد علا قدميك وأحذيتك ، وانك تحتاج لرشفة مار تروي به الظمأ .. ليقابلك كازينو لا تصدق انه يقبع في هذه الصحراء ..
على طول الطريق الترابي ، يقابلك أصحاب ( الحمير والبغال والجمال ) ليكلموك بالانكليزية والفرنسية والايطالية ويدعونك للركوب لقاء أجر بسيط ، فيما يجلس آخرون ، وجلهم من بدو المنطقة على جانبي الطريق يعرضون بضاعتهم من الحلي الفضية والاحجار الملونة والمسابح وغيرها .
والبتراء لمن لا يعرفها مدينة تاريخية تقع جنوب العاصمة الاردنية عمان  225 كم ، وعرفت قديماً باسم سلع. وتعتبر البتراء من أهم المواقع الأثرية في الأردن وفي العالم لعدم وجود مثيل لها في العالم. وقد فازت مؤخراً بالمركز الثاني في المسابقة العالمية لعجائب الدنيا السبع الجديدة. وهي عبارة عن مدينة كاملة منحوتة في الصخر وردي اللون (ومن هنا جاء اسم بترا وتعني باللغه اليونانية الصخر) (يقابلة باللغة النبطية رقيمو). والبتراء تعرف أيضاً باسم المدينة الوردية نسبة إلى لون الصخور التي شكلت بناءها، وهي مدينة أشبه ما تكون بالقلعة.بناها الأنباط عام 400 قبل الميلاد، وجعلوا منها عاصمة لهم. وعلى مقربة من المدينة يوجد جبل هارون الذي يعتقد أنه يضم قبر النبي هارون والينابيع السبعة التي ضرب موسى بعصاه الصخر فتفجرت. اختيرت البتراء بتاريخ 7/7/2007 كواحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة.وكانت البتراء عاصمة لدولة الأنباط وأهم مدن مملكتهم التي دامت ما بين 400 ق م وحتى 106 م، وقد امتدت حدودها من ساحل عسقلان في فلسطين غرباً وحتى صحراء بلاد الشام شرقاً. ومن شمال دمشق وحتى البحر الأحمر جنوباً. وشكل موقع البتراء المتوسط بين حضارات بلاد ما بين النهرين وبلاد الشام والجزيرة العربية ومصر أهمية أقتصادية، فقد أمسكت دولة الأنباط بزمام التجارة بين حضارات هذه المناطق وسكانها وكانت القوافل التجارية تصل إليها محملة بالتوابل والبهارات من جنوب الجزيرة العربية والحرير من غزة ودمشق والحناء من عسقلان والزجاجيات من صور وصيدا واللؤلؤ من الخليج العربي ، وكانت نهاية دولة الأنباط على يد الرومان عندما حاصروها ومنعوا عنها مصادر المياه سنة 105 وأسموها "الولاية العربية". وفي سنة 636 أصبح من تبقى من سكان البتراء يعتاشون على الزراعة، لكن الزلزال الذي ضربها سنة 746/748 -وزلازل أخرى- أفرغتها من أهلها.
وللدخول إلى داخل المدينة ، بعد الخزنة هناك ممر وحيد يسمى ( السيق) ولفظة السيق ( سريانية ) مأخوذة من كلمة ( شقاقا) وتعني ( الشق أو الزقاق أو المدخل ) ، ولغة اهل البتراء ( الانباط ) هي العربية لكنها كانت تكتب بحروف ( آرامية ) ، وأهم ما تصادفه خلال المسيرة الطويلة داخل المدينة بعد ( الخزنة ) وهي الواجهة المشهورة هو ( المدرج الروماني ويتكون من 33 صفا وكان يتسع لثلاثة آلاف متفرج وكانت تقدام فيه الاحتفالات الدينية والقومية ، كذلك مقام النبي هارون والدير الذي يطلقون عليه اسم (قبر الاسد) والكنيستين البيزنطيتين والمذبح ومجموعة من الاضرحة الرومانية .









144
وداعا ..( حنا رزوقي الصائغ ) حكيم خزينة العراق


ماجد عزيزة /
غادرنا وغادر هذه الحياة استاذ المحاسبة والمالية العراقي وخبيرها الأول الأستاذ حنا رزوقي الصائغ ، بعد فترة طويلة عاشها مع المرض ، وأسرة جريدة نينوى اذ تنعى هذا الحكيم تتضرع لله القدير أن يكون مثواه ملكوت السماء مع الأبرار والقديسين .. وتتقدم لعائلته الكريمة وأهله وأصدقاءه بالعزاء الجميل ..
منذ أكثر من عشر سنوات ، كنت ازوره في بيته بتورونتو ، لأتسلم منه مقالاته التي كان يزين بها صفحات جريدتنا ، وكان يتحدث لي طويلا عن ذكرياته التي عاشها طيلة 50 عاما وأكثر مع المسؤولين العراقيين ومشاركاته في الوفود العراقية الكثيرة وما حدث فيها من مفردات غريبة ..وكنت أستأنس مجالسته في تلك الغرفة الصغيرة المطلة على الشارع الرئيسي تحيط بنا كتبه ومؤلفاته والعديد من الصور القديمة التي يعتز بها ..
كان ( الراحل أبا رازق) يحب العمل الصحفي الذي نمارسه ، وكان لا يفوت فرصة إلا ورفع سماعة الهاتف ليسأل ويستفسر عما ننشره خاصة اذا كان المنشور يخص المالية العراقية واقتصاد البلد .. لم اسمعه يوما يدين أحدا من المسؤولين العراقيين ، حتى أواخر جلساتنا قبل أن يستفحل المرض عليه ، حين عاونته ( وهذا شرف لي) في اصدار آخر مؤلفاته ، وهو مجموعة المقالات التي نشرناها له في جريدتنا ..
والأستاذ ( حنا رزوقي الصايغ ) ، علم من أعلام المالية والاقتصاد العراقي ، عاش سنوات طويلة إلى جانب ( خزينة العراق ) المالية وخبرمفاصلها وكل ما يتعلق بها ، وهو الخبير المالي العراقي على مدى نصف قرن ، و ذاكرته  تعتبر ( أكبر خزينة )  معلوماتية عراقية في المجال المالي والمحاسبي والمعلوماتي، لأنها تحوي مئات بل آلاف المعلومات والمواقف التي عاش معها ، وعاشت معه خلال عمله في وزارة المالية لأكثر من ( 40 عاما ) مديرا للمحاسبات العامة ومستشارا ماليا ثم وكيلا أولا للوزارة .
حنا رزوقي الصايغ ... الذي وضع العراق ثقته به ليساهم في وضع موازنته المالية على مدى عدة اعوام ، عمل نقيبا للمحاسبين والمدققين العراقيين وأمينا عاما مساعدا لإتحاد المحاسبين والمراجعين العرب وخبيرا في الجامعة العربية وصندوق النقد العربي وخبيرا مرشحا في الأمم المتحدة ، ومحاضرا في جامعة بغداد والمستنصرية والبصرة وفي الدورات الخاصة لمنظمة الأمم المتحدة لغرب آسيا والمنظمة العربية للعلوم الإدارية واستاذا مشاركا في الجامعة المفتوحة في طرابلس بليبيا ، وله من المؤلفات في مجال اختصاصه ما يزيد عن ( 68 مؤلفا ) من كتب ودراسات وغيرها ، وهو الذي تخرج على يديه آلاف الطلبة في فروع المحاسبة .
واذا كان حنا رزوقي الصائغ قد غاب عنا ، فإن مؤلفاته وذكريات طلابه ستبقى تعلن أصالة هذا العراقي الذي وضع العراق في أولويات حياته وبقي مواطنا مخلصا لبلده .


145
المنبر الحر / نحن واولادنا!
« في: 13:27 31/10/2013  »
نحن واولادنا!
ماجد عزيزة /
تدور أحاديثنا في البيوت والمجالس خلال الفترة الأخيرة ( بعد وصولنا المهجر) عن ذكاء اطفالنا الخارق ، ويستعرض كل منا نماذج من تصرفات ( اولاده أو احفاده) غير الطبيعية وغير المألوفة على حياتنا نحن الذين تجاوزنا الخمسين وعشنا ثلاثة أرباع حياتنا في بلداننا الأم . وتعقد ألسنتنا الدهشة ، ويغلبنا الإعجاب من تصرفات اولادنا وأحفادنا ، وطريقة كلامهم معنا وبيننا وأسئلتهم واجوبتهم التي تعطي للسامع سواء أكان أبا أو أما أو جدا ... بأن الأطفال من الجيل الجديد هم من الخوارق وممن يمتلكون شخصيات قوية تختلف تماما عن شخصياتنا التي تكونت لدينا حين كنا أطفالا في أعمارهم .
قبل أيام جرى حوار بيني وبين شخص قريب مني حول هذا الموضوع وأسبابه ، فخرجنا بالعديد من النتائج بعد أن طرحنا على بعضنا جملة من التساؤلات .. فأطفالنا حاليا ( في كندا ودول المهجر الأخرى) يعيشون حياة تختلف تماما في أغلب أنماطها عن الحياة التي كنا نعيشها حين كنا أطفالا ، أو طرائق التعليم والتربية التي سلكناها في تربية اولادنا ، اضافة إلى أن طرق التربية والتعليم في هذه البلدان تختلف كليا عن تلك الانماط التي تربينا عليها في مدارسنا ، او تلك التي تعلمناها عن طريق العلوم والآداب العامة في مجتمعنا .
فمساحة الحرية التي يعيشها أطفالنا حاليا أوسع بكثير من مساحاتنا السابقة ، وحرية التعبير والكلام ، الممنوح لأطفالنا حاليا ( سواء في المدرسة او البيت) وفي ظل القوانين التي تحمي الطفل وثقافته وتنشئته ، وتبعده عن الزجر والمعاملة الخشنة والعقوبة ، اكبر بكثير من تلك التي كان والدينا ومربينا يعطوها لنا ... هذه الأمور جعلت أطفالنا الآن يحصلون على ما يجب أن يحصل عليه الكائن البشري لكي يعيش حياة يستطيع فيها أن يبدع في تعليمه ودراسته وبحوثه ..ثم في حياته العلمية والعملية ، لهذا نجد دول الغرب التي وصلنا اليها خلال السنوات الخمسين الأخيرة ، كانت السباقة في مجال التطور العلمي والإنساني والأخلاقي وغير ذلك ، وباتت الإكتشافات والاختراعات تخرج من بين يدي أبنائها الذين تربوا أو عاشوا نمط حياة ( علمية وعملية ) مكنتهم من النبوغ والاكتشاف والاختراع ، فيما بقيت بلداننا تحت وطأة العديد من القوانين العشائرية الغبية ( كالعيب والمجاملة والممنوعات الدينية والحياتية ..) وحيث بقي الناس في هذه البلدان يتشبثون بالتاريخ ويفاخرون بأجدادهم تاركين الأولاد والأحفاد يرددون كالببغاء ..( بيض صنائعنا سود وقائعنا ..)!
حفيدي ( زين) نموذج من مئات بل آلاف النماذج التي تبهرنا بذكائها الحياتي والدراسي ، واعذروني سادتي وسيداتي القراء الكراتم إن أخذته نموذجا لأنه الأقرب عندي ، فهذا الطفل الذي تجاوز السادسة قليلا ، يحاورك أو يجيب عن أسئلتك بطريقة توقعني شخصيا وفي مرات عديدة في احراج ، فهو يصحح لي أخطائي اللغوية بشكل تعليمي متطور ، وأحسن أمام لغته السليمة انني أمام معلم من طراز رفيع ، وهولا يتورع عن سؤال أي كان ( ضيفا أو غير ذلك) عن اسمه وأين يسكن ونوع عمله وما درجة القربى بوالده او جده ..! وهو لا يعرف المجاملة او ( الكذب) فحين يتكلم فهو يقول الحقيقة ، وهو يعرف بأن ما نقوله له انما هو حقيقة وليس ( دلعا او مجاملة ) ، فحين طلبت منه مرة أن يكلمني في أمر ما وكان منشغلا بالسرم أجابني بكل وضوح :Jido I am bussy  ..! قال لي ولم يرفع عينيه عن الورقة التي يرسم بها ، وحين انتهى ، اقترب مني معتذرا : Sorry Jido ..now what you want! ..مثل حفيدي هناك الكثير من الأطفال الذين أصادفهم ، وهم صادقين في كل كلمة يقولونها حتى ان بعضهم لا يقبل المزاح ويصحح لك أخطائك دون خوف أو وجل أو ( مستحه) ، وأقولها بصراحة فقد تعلمت العديد من أنماط السلوك ( المهجري) وعدد من المصطلحات والجمل ( بالإنكليزية) من أحفادي ، فهم يلفظون الكلمات والجمل بشكل سليم جدا ، ويسمون الأشياء بمسمياتها الحقيقية ..!
فيما كنا نتعلم من آبائنا وأمهاتنا ( رحمهم الله) ، ونعلم أولادنا ( بدلع) ونزقهم كلمات وجمل لا معنى لها ، لهذا خرج أغلبنا ( خجولين متواضعي الشخصية ..) ما عدا بعض من تمكن الافلات من ( العيب والمستحه) ..نعم ... كان اهلنا يعلمونا خطأ بأن الملابس الجديدة اسمها ( ججي ) بتعجيم الجيم.. وان اسم الطعام هو ( بُـــــــــف) وانواع الحلويان اسمها ( مميات ) بتفخيم الميم ، والكلب اسمه ( عو عو ) بفتح العين ، والدجاجة اسمها ( قيقي )، والسيارة اسمها ( عوع) ... وان الطفل حين يفرغ امعاءه فإن ما يخرج منها اسمه ( ععّا ) ..!  والفرق كبير بين الـ ( قيقي ) و ( I am bussy Jido  ) !
 
 
 


146
بجهود من سفير العراق في كندا ..
جمع شمل شقيقين  يسكنان( الديوانية وفانكوفر ) افترقا منذ 12 عاما

ماجد عزيزة - كندا
نجحت السفارة العراقية في كندا وبجهود خاصة بذلها الدكتور عبد الرحمن حامد الحسيني سفير جمهورية العراق في كندا ،من جمع شقيقين عراقيين بعد فراق دام اكثر من 12 سنة . وقد علمنا بالأمر من مصادرنا فاتصلنا بالسيد السفير لنعرف حقيقة الأمر ، حيث أبدى السيد السفير فرحه وشكره لله القدير على تمكنه من أن يجمع شقيقين عراقيين فرقتهما الأحداث وباعدت بينهما المسافات .. يقول السيد السفير :
•         قبل فترة ارسل  لنا السيد جليل كاظم وهو ضابط في الجيش العراقي ( برتبة عميد)  يسكن مدينة الديوانية بالعراق ، رسالة الكترونية ( إيميل) يسأل فيها ان كان ( السفير) يعرف شيئا عن شقيقه علي كاظم الذي كان يعيش في كندا ثم انقطعت اخباره منذ عام 2001 ، حيث كان الشقيقان على اتصال دائم فيما بينهما ، ولكن بسبب تغير ارقام الهواتف وتغير مكان الاقامة ، فانه فقد الاتصال بشقيقه منذ ذلك التاريخ ولايعلم عنه اي شيء ، وأبدى العميد جليل تخوفه من حصول ما يسوء لشقيقه .. وطلب من السيد السفير أن يتدخل شخصيا ويبذل جهده في سبيل الحصول على أية معلومة عن مكان شقيقه وعنوانه في كندا .
وقد وعده السيد السفير بأنه لن يألوا جهدا في ذلك ، وانه يعتمد على الله وتعاون العراقيين الساكنين في كندا في ذلك ..يقول السيد السفير :
-           كان على كادر السفارة ان يبحث من بين مائة الف عراقي عن السيد علي كاظم ، كي يتم جمعه مع شقيقه وعائلته في مدينة الديوانية ، فالعراقيون في كندا يعيشون في مناطق متباعدة في الولايات والمدن الكندية ، حيث تبعد الواحدة عن الأخرى آلاف الكيلومترات ، لكن لم نضع الأمر في خانة الصعوبات بل اعتمدنا على الله وبدأنا البحث بمختلف الطرق .
يقول السيد السفير : بعد اتصالات مكثفة وايميلات شخصية ارسلتها شخصيا ، كذلك كادر السفارة ،  لاصحاب النخوة من الجالية العراقية تم التوصل إلى معرفة مكان السيد علي كاظم حيث وجدناه يسكن في مدينة فانكوفر الكندية. وكان هول المفاجأة ان يتصل العميد جليل كاظم باخيه علي ويطمئن عليه بعد 12 عاما لم يسمع احدهما صوت الاخر، ويكفي ان نقول ان اول اتصال بين الشقيقين كان مشوبا بدموع عائلتي الشقيقين ، حيث استمرت المكالمة لحوالي ثلاث ساعات على الهاتف حيث تعرف الاولاد على عمهم واولاد عمهم  ما بين الديوانية و فانكوفر.
•      سألنا الدكتور عبد الرحمن حامد الحسيني عن مشاعره وهو يرى ذلك المشهد المؤثر ..قال :
-           بانه كان يوما لاينسى وان الدموع ملأت مآقيه وهو يسمع كلمات الشكر من الأخ العميد جليل كاظم بعد ان جمعه باخيه السيد علي كاظم، حيث تتوقف العبارات عن ذكر المشاعر في مثل هكذا لحظات. واستطرد السفير العراقي بان جل امنيته في حياته و كما كان سببا في جمع هاذين الشقيقين ان يجد رفاة شقيقه الشهيد الذي يسكن احد المقابر الجماعية ولم يتم العثور عليه لحد الان وانه يحلم بان يجد تلك الرفاة لدفنها إلى جانب والده ( رحمه الله) والذي كان اقصى امنياته ان يجد ابنه و يدفن بجانبه ، حيث سبق أن تم اعتقاله في الامن الخاص عام 1988 أيام النظام السابق ولم يعرف عنه احد اي شيء منذ ذلك التاريخ .
 .. قدمنا شكرنا للسيد السفير لجهوده في جمع شمل الشقيقين ، وتمنينا مع السيد السفير أن تتحقق امنيته بالعثور على رفاة شقيقه الشهيد ليحقق امنية والده .. والله المستعان ..




147
السلطان ..بائع البطيخ!!
ماجد عزيزة /
حين وصل ( اردوغان) لكرسي رئاسة الوزراء التركية ، هلل العديد من الحالمين بعودة الخلافة الإسلامية إلى المنطقة وحكم عباد الله من البحر حتى البحر بسيف غاب عن الحياة العامة للمنطقة أكثر من 200 سنة ، وفي بداية حكمه أظهر أردوغان أناقة في التصريحات وكانت تصريحاته واحاديثه تنصب في مجملها حول ديمقراطية الحكم والدفاع عن أصالة البلاد والعيش بأمان واستقرار مع الجيران ، ومع المنطقة ككل ..لكنه كان يخفي بين طيات أفكاره روحا أخرى هي العودة إلى الهيمنة على شعوب المنطقة وبلدانها . فاستل سيف آل عثمان وأخرجه من غمده بعد أن حاول طمأنة الأتراك بأن سلطة الجيش قد انتهت وانه يمسك بزمام الأمور بقبضة حديدية .
ولأن السلطان العثماني الجديد تعلم في صغره في مدارس دينية متزمتة ( مدرسة امام خطيب) ، فإن أفكاره امتلأت بكراهية الآخروعدم قبوله بل وتكفيره ، وهذا ما يؤكده تاريخه حتى قبل 15 عاما حين اتهم عام 1998 بالتحريض على الكراهية الدينية وسجن على اثرها ومنع من العمل في الوظائف الحكومية والترشيح للانتخابات ، لكنه في غفلة من زمن تعج فيه المتناقضات أصبح ( مؤسس تركيا الجديدة ) كما يحلو لبعض انصاره أن يطلقوا عليه !
نشأ أردوغان في أسرة فقيرة فقد قال في مناظرة تلفزيونية مع دنيز بايكال رئيس الحزب الجمهوري التركي ما نصه: "لم يكن أمامي غير بيع البطيخ والسميط في مرحلتي الابتدائية والإعدادية؛ كي أستطيع معاونة والدي وتوفير قسم من مصروفات تعليمي؛ فقد كان والدي فقيرًا"..لكنه تسلق درجات الحكم ، بعد أن اسس حزب العدالة والتمنية ( الاسلامي النزعة) والذي فاز في انتخابات عام 2002 وليتولى عبد الله جول رئاسة الوزارة ، ليسقط الاحكام القضائية عن اردوغان ، ليذهب جول لرئاسة الجمهورية وليسلم رئاسة الوزارة لأردوغان .
ولأن اردوغان قد خرج من رحم المؤسسة الدينية في تركيا *، كما أنه بدأ العمل السياسي من خلال التيار الإسلامي الذي قاده نجم الدين أربكان، فانه كشف عن افكاره المتعصبة دينيا من خلال تدخله الطائفي السافر في شؤون دول اخرى مثل سوريا، ومصر، والعراق بنفسٍ عثماني، يسعى من خلاله لرد ماء وجهه في اخفاقه بنيل عضوية الاتحاد الأوربي بعد ان تسول تلك العضوية كأي متسول يقف في باب الجامع!
وصُفع اردوغان على وجهه في العديد من المواقف ، كانت اولى الصفعات من الشعب التركي الذي خرج رافضا تسلط السلطان الجديد ، واحتشد الشباب في تظاهرات سلمية تحولت إلى صدامات دموية هي الأعنف خلال السنين المتأخرة ، ثم صفع بعزل صاحبه الرئيس المصري محمد مرسي ، ثم جائته الصفعة الكبيرة من الاتحاد الأوربي بالاعتراف بمذابح الأرمن ، وافتتاح بلجيكا عاصمة الاتحاد الأوربي للنصب الارمني الكبير في العاصمة .. وأخيرا وليس آخرا اعتراف العديد من دول العالم بارتكاب تركيا لمذبحة الأرمن ومنها اعتراف مصر الأخير ..
ومثلما فعل الرئيس المعزول محمد مرسي من اسقاط الاخوان في سنة واحدة بسبب سياساته الرعناء ، فان اردوغان سيكون سببا في اسقاط تركيا في نفس الأتون لأنه يغازل الإسلامويين المتعصبين في اعمالهم ، ويعيش حلما لا يمكن ان يصل اليه هو ان يكون سلطان العثمانيين الجديد ، وهو حلم بعيد المنال لأن الأتراك وشعوب المنطقة لم تعد تلك الشعوب الجاهلة ..
والآن ، وبعد سقوط حكومات ( اسلامية متعصبة) عديدة في المنطقة ، وبعد ان عرف العالم أنه لا يمكن لأي متعصب يضع في تفكيره الغاء الآخرين وتكفيرهم ، ان يحكم بلد ما ..نعتقد أن ( عسكر تركيا) المهمشين سيكونون القشة التي تقصم ظهر اردوغان ولكن إلى حين !
•        يطلق الأتراك المسلمين على الأتراك المسيحيين اسم ( كاور) ومعناه ( الكافر)!
 
 


148
أكثر من ( 2000) مؤمنا شاركوا في احتفال عيد انتقال العذراء في ميدلاند
الأبوان عامر ساكا ونياز توما يقيمان القداس الإحتفالي مع (22) شماسا كلدانيا

 
ماجد عزيزة - كندا /
شارك أكثر من 2000 مؤمنا في احتفال عيد انتقال القديسة مريم العذراء إلى السماء والذي اقيم في مزار الشهداء في ميدلاند بكندا ، وأقام القداس الأبوان الفاضلان عامر ساكا ونياز توما حيث اقاماه على مذبح المنصة الرئيسية في المزار والذي شهد عام 1983 قداسا كبيرا أقامه قداسة البابا يوحنا بولس الثاني حين زيارته لكندا .. وشارك في القداس (22) شماسا من شمامسة الكنيسة الكلدانية اضافة لجوقة تراتيل كنيسة مار توما الرسول الكلدانية في مدينة هاملتون ..
وتجمع المؤمنون بالآلاف حول المنصة الرئيسية للاحتفال حيث ألقى الأب ( بورني) رئيس الدير كلمة بداها بالترحيب بالحضور بلغة السورث حيث قال ( شلاما الوخن ..!) والتي قوبلت باستحسان المشاركين جميعا ..ثم أقيم القداس الذي ترأسه الأب عامر ساكا شاركه فيه الأب نياز توما .. وبعد القداس انتشر المشاركون في أرجاء الحديقة الكبيرة لتناول الطعام  .. قامت بتغطية الاحتفال قناة عشتار الفضائية وقناة المخلص اضافة لجريدة نينوى ومجلة عربيكا ووسائل اعلامية أخرى .












149
الدكتور لويس كارو يزور مقر المجلس الشعبي في كندا
كندا /
زار الدكتور لويس كارو عضو البرلمان العراقي عن المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري ( المسيحي) يوم الاربعاء الماضي مقر المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري فرع كندا وكان بأستقباله كل من السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي وعضوي المجلس كل من السيدين افرام اسكندر الهوزي وقيصرتوما موسى ..
وشرح الزائر الكريم القادم من الوطن الحياة السياسية والاجتماعية التي يعيشها شعبنا في الوطن مستعرضا ما يقوم به هو ورفاقه من ممثلي الشعب في البرلمان المركزي والاقليمي من جهود تهدف الى حمايتهم  ، ومطالبة رئاسة البرلمان العراقي المركزي والاقليمي بتفعيل المقترحات واصدار قرارات تضمن العيش الكريم لأبنائنا في العراق للعيش جنبا الى جنب مع باقي اطياف الشعب العراقي حيث لهم كل الحق في ذلك كونهم الشعب الاصيل ويمتلك حضارة عريقة سبقت كل الحضارات في المنطقة ، ثم استعرض ممثل المجلس في كندا ما يقومون به من زيارات وجهود لممثلي الحكومة الكندية لأيصال اصوات شعبنا ومعاناتهم لدوائر صنع القرار في كندا والولايات المتحدة الأمريكية .     


150
وفد المجلس الشعبي يزور عضوة البرلمان الكندي جودي سيكرو
كندا /
قام وفد من المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا بزيارة السيدة جودي سكرو عضوة البرلمان الكندي في مكتبها، لمواصلة التباحث حول التقرير المقدم لها سابقا والمتضمن مأساة شعبنا ( المسيحي ) في الوطن الأم وما يعانيه من مشاكل متعددة وخصوصا التغيير الديمغرافي وكافة اشكال العنف والتي تستهدف وجوده واخراجه من بلده ووجوب طرح المعاناة هذه على بساط المناقشة في البرلمان الكندى والعمل على ادانة واستنكار هذه التصرفات ومن ثم اصدار القرار اللازم بالأعتراف الرسمي بحقوق شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في العيش الكريم والتحرك على كافة الاصعدة بمنح شعبنا حقوقه القومية عبر الحكم الذاتي واستحداث محافظة في سهل نينوى للعيش جنبا الى جنب مع باقي اطياف الشعب  في المنطقة بسلام وامان ...
وضم الوفد اضافة للسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا السيدين افرام الهوزي وقيصر موسى عضوي المجلس  .
 

151
اختراع  اسمه .. البنطلون !
ماجد عزيزة  /
عرض مصممو الأزياء الرجالية في لندن، الأسابيع الماضية، موديلات لسراويل من الجينز، فضفاضة أكثر عند الساق، لتذكرنا بصورة ظلية للعام 1950. وذلك في مجموعة مستوحاة من فيلم "قصة الجانب الغربي"، مع قصته المثيرة عن حرب العصابات، وكانت هذه السراويل تصور حقيقة هذا العصر، التي صورها الفيلم. منذ أن أصبحت السراويل المصنوعة من خامة الجينز الأزرق جزءًا من ثقافة الشباب للمرة الأولى، لا تزال تحتفظ بمكانتها كعنصرًا أساسيًا في العمل. في حين،  هناك شيء يدعو إلى التفاؤل بشأن الأنماط المستوحاة من موديلات العام 1950، فقد أصبحت السراويل المصنوعة من الجينز أكثر مرونة، وذات خصر عالي، ولا تعتبر الموديلات ذات الخصر العالي إعلان لنهاية موضة الجينز الضيق للرجال، رغم أنها لا تقدم بديلا للأشخاص الأقل حجمًا، ولأنها خارج دائرة الضوء منذ فترة من الوقت، وربما يرجع ذلك إلى التحول في الاهتمام بالموضة في كل شيء.
خلاصة الكلام ، ان موديل بنطلونات الجينز التي يهبط (محزمها) تحت الحزام بـ ( شبر) والتي تظهر فيها الملابس الداخلية بالوانها قد بدأت تنحسر وتنتهي ، وبالقلم العريض .. ان لبس بنطلون الجينز النازل للأسفل والذي يرتديه الشاب ( وبالكوة يمشي) وتظهر ( مؤخرته) سينتهي قريبا ..ورغم ان حرية الملبس مكفولة في البلدان التي هاجرنا اليها ونعيش فيها برغد وطمأنينة ، وكل واحد يلبس بكيفه ..وقد مات المثل القائل ( أكل ما يعجبك .. والبس ما يعجب الناس ) .. إلا أنني شخصيا ( أحنق) على أولئك الشباب الذين يسيرون بصعوبة ( ومتضايقين) من شدة انحصار ( مؤخراتهم ) وحشرها في مساحة ضيقة من البنطلون .. مع ظهور ( اللباس الداخلي) بشكل واضح جدا ، يوحي لك بأن هذا الشاب من جماعة ( لا والله كلبي)!
تذكرت وأنا أقرأ خبر الموديلات الجديدة لبناطيل الجينز التي سترتفع للاعلى وتغطي المناطق الحساسة ( والعورات) ، تذكرت أيام السبعينات من القرن الماضي يوم انتشر موديل بنطلون الـ ( جارلستون) المتمثل بعرض نهايته بشكل كبير بحيث كان يغطي جميع مساحة الحذاء وما حواليه بمقدار أكثر من (شبر) .. وكان كالمكنسة يلم كل ما حول لابسه من أتربة وأوساخ ويستجمعها ، لتقوم الأم بغسلها حين تنظف بنطلون ( المحروس) !
في مركز الأبحاث الدولي لتطور البنطرونات !! قال أحد ( الخبثاء ) عفوا أحد (الخبراء) أن مصممي (البناطير) يعانون بشكل كبير من توليفة مشكلة البنطلونات الخاصة بالشباب والرجال ، فلو رجعنا لصور قديمة لوجدنا ان البنطلونات الواسعة كانت حاضرة في الأربعينات من القرن الماضي بخصرها العالي الذي يغطي الكرش تماما ويكاد يلامس الصدر ، ثم ظهرت مرة أخرى في منتصف السبعينات مع الهيبيز واستمرت إلى الثمانينات وإن اختلفت خاماتها وتغير خط الخصر فيها. أما بالنسبة للضيقة فقد كانت قوية في الخمسينات والستينات، وظهرت هي الأخرى في السبعينات مع ولادة موجة «البانكس» التي غزت أوروبا عموما وبريطانيا خصوصا، كون عرابتها المصممة البريطانية فيفيان ويستوود. الفرق في هذين التصميمين بين الأمس واليوم، ان البنطلونات كانت آنذاك ترتبط باعتقادات وانتماءات خاصة، سواء كانت موسيقية أو سياسية أو ثقافية بينما هي اليوم «موضة» بحتة.
أحد خبراء ( البناطيل ) أكد على أن (حجم البنطلون يعكس حجم العقل ) ، فكلما كان البنطلون ضيقا كان حجم العقل صغيرا ، والعكس صحيح! ولو رجعنا إلى التاريخ لوجدنا أن كلمة ( بنطلون ) مشتقة من الإسبانية (بنتالونيس)، والفرنسية (بنتالون)، واصبح كلمة شائعة في البلدان العربية وبديلا لكلمة سروال، وبالكوردية ( شروال) ، كما أصبح قطعة أساسية في خزانة الرجل، وبالذات في مجتمعات المال والأعمال الدولية، مع أنه ليس بالضرورة الزي الشعبي لغالبية شعوب العالم. تاريخياً تشير المراجع التي يعتد بها إلى أن السكيثيين والأخمينيين الإيرانيين ربما كانوا أول الشعوب التي عرفت الشروال، ويرجح أن هذا الزي نقل إلى أوروبا عن طريق المجريين أو الأتراك العثمانيين. في حين يشار إلى أن الشعب الكلتي (أو السلتي)، في الجزر البريطانية بما فيها ايرلندا ومناطق من غرب أوروبا، عرف هذا الزي أيضاً. في المقابل من المقدر أن الشروال كان يرتديه فقط الخيالة في الصين القديمة، ويقال إن أول من أدخل السروال إلى الصين إمبراطور من سلالة جاو ـ إحدى أقدم السلالات الصينية المالكة ـ قرابة عام 375 ق. م، مقتبساً من ملابس الخيالة المغول والطورانيين على الحدود الشمالية للبلاد. في القرن الميلادي السادس عشر صار للشروال الرجالي حضور فعلي في أوروبا، التي منها انتقل لاحقاً إلى الأميركتين وأستراليا ثم كندا .
على كل حال ، فاذا كان حجم البنطلون يعكس حجم العقل كما يقول السيد الخبير ، فنحن نؤكد بأنه كلما نزل البنطلون للأسفل كلما سقط العقل لأسفل السافلين .. ولله في خلقه شجون وشؤون!

 


152
المجلس الشعبي في كندا يشكر المونسنيور لويس الديراني
كندا/
شكر المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا الأب المنسنيور لويس الديراني بمناسبة اعلانه ( تقاعده) عن الخدمة بعد 50 عاما من الخدمة الرسولية ، وجاء في التهنئة :
الأب المونسنيور لويس الديراني الجزيل الاحترام
الموضوع / شكر وتقديـــــــــــــــــــــــر
 
    نهنئكم من الاعماق على الخطوه الجريئه التي اقدمتم عليها رغم مرارتها وصعوبة هضمها بسهوله ـ فليست بالأمر الهّين
من أن تغادرون كنيستكم الكلدانيه وشعبكم المؤمن الذي خدمتموه طوال خمسين عاما من خدمتكم الرسوليه الساميه سواء كان ذلك في العراق او لبنان او كندا ـ مونتريال حيث خدمتم لأكثر من (17 ) عاما فقط في مونتريال قضيتموها في رعاية قطيع المؤمنين في كنيسة شهداء المشرق الكلدانيه...
بوركت فيكم هذه الشجاعه التي نادرا ما تتوفر في الآخرين ... ليبارككم الرب في حياتكم الجديده وليكافئكم المسيح  يسوع له المجد على الوزنات التي تعاملتم بها وليسندكم الرب ويرعاكم بفضائله السماويه وبدورنا نقدم لكم شكرنا وتقديرنا العالي للجهود المبذوله لخدمة ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري ( المسيحي ) طيلة السنين المذكوره ودمتم ذخرا لنا وشعارا للمؤمنين من محبيكم ..
 
 
 
 
 
 
محبكم
مظلوم مروكـــــــــــــــي
ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كنـــــــدا


153
احتفال كبير بيوم الشهيد الكلداني السرياني الاشوري في كندا
ماجد عزيزة - كندا /
استذكارا لشهداء مذبحة سميل عام 1933 والتي جرت في العراق ، احتفل ابناء الشعب الكلداني السرياني الآشوري في كندا بيوم السابع من آب حيث اقام سيادة المطران مار عمانؤيل يوسف راعي ابرشية كندا لكنيسة المشرق الآشورية قداسا بالمناسبة في كنيسة مريم العذراء بتورونتو شاركه عدد من الآباء الكهنة والشمامسة وجمع من المؤمنين ، اضافة لجوقة التراتيل .
ثم نظم احتفال شعبي شارك فيه الجميع ، القيت فيه عدد من الكلمات والقصائد التي استذكرت تلك المذبحة التي شهدها وطننا الأم العراق في مدينة سميل الجريحة والتي راح ضحيتها كوكبة من الشهداء الأبرياء . وشارك في القاء الكلمات والقصائد عدد من الآباء الكهنة وعدد من مسؤولي المنظمات السياسية والثقافية اضافة لعدد من الشعراء ، حضر الاحتفال عدد من أعضاء برلمان اونتاريو الكنديين واختتمت بقطعة موسيقية على الساكسفون بعنوان الشهداء للفنان جونسون اغا جان .
 
صورة رقم 14 للشاعرة
قصيدة من الاحتفال ..
السابع من آب ينبع في نيسان جديد
جوليانا كريمو
مطرٌ ينهمر ويبكي
عن رحيل كان منتظر
آن الآن الأوان للقدر
وارتداء الخوف ..
ورقة شجر سقطت بعدما رماها الخريف إلى رحلة سفر..
سفر إلى هناك
إلى غياب لا تدري مداها
إلى صمت الجليد
وسريان البرد
رحيل إلى دروب لا حد لها
اراها غفران وظلمات
آه ه ه ..
حان الوداع
حان الرحيل
حان الإحتضار
سيعود الحلم
حلم من جمر النار
يلوي الجراح القديمة
وتجرف صفحة بيضاء بدماء الشهداء الابرار ..
لينبع كل عام نيسان جديد ..
يحمل بين ثناياه الامل والاخلاص والحرية .
 














154
مظلوم مروكي يلتقي الدكتورة كرستي دنكان

تورونتو- كندا
التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري فرع كندا مع الدكتورة كرستي دنكان عضو البرلمان الكندي بحضور السيد افرام الهوزي عضو المجلس وقدم ممثل المجلس شرحا مفصلا عن المستجدات على الساحة العراقية والظروف الراهنة التي يعيشها ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشورى ( المسيحي) من تهميش وقتل وارهاب مطالبا البرلمان الكندي ومن خلال الدكتورة دنكان التحرك لحمايتهم وفقا لقوانين الامم المتحدة المتعلقة بحماية الاقليات الدينية وتأمين العيش الكريم لهم وفي ختام اللقاء شكر السيد ممثل المجلس الدكتورة دنكان على الجهود المبذولة من قبلها خدمة لأبناء شعبنا ..


155
نعم... إنها دكاكين سيدي البطريرك !
ماجد عزيزة /
 
منذ سنوات ونحن نؤشر بأنها ( دكاكين) ولا أحد يسمع ، أو يتخذ إجراء أو فعل شيء حيالها ! ومنذ سنوات ونحن نحارب باقلامنا من أجل أن تستعيد كنيستنا الكلدانية في كندا وفي كل مكان ذلك الألق العظيم ، وراح قلمنا يعمل كالمقص من أجل تشذيب الأدران المعشعشة في جدرانها ، وحاول البعض ( ليّه) عن طريقه .. طريق الحقيقة ولم يستطيعوا ..
كشفنا ألف خلل وخلل في جريدتنا ( نينوى) الصادرة في كندا ، وما زال في جعبتنا الكثير ، انزعج منا البعض ، وخوننا البعض الآخر ، وشتمنا آخرون وحاول بعضهم اجهاض عملنا وخاب فألهم جميعا ، نعم خففنا الضغط بطلب من بعض الطيبين لكننا لم نتوقف عن كشف الحقائق رغم ان البعض طعننا بخنجره الصديء من الخلف وكان ( مع الأسف) الأقرب إلى حبل الوريد ..
حتى جئتنا يا حكيم الكلدان حاملا لنا البشرى ..بأن (لا حصانة لأحد، والكهنوت لا يمنح حصانة الية) .. وخاطبت الكهنة وجميع رجال الكنيسة بأن ( حصانتهم هي اخلاقهم، وخدمتهم وتضحياتهم  وشفافيتهم.  شعبنا تعب من كذا نماذج هزيلة ويحتاج الى رعاة حقيقيين) .
سيدي صاحب الغبطة ..
تعلمنا في صغرنا ( في شمعون الصفا ومسكنتا وأم المعونة..) أن كاهن الرعية هو الأب الروحي لرعيته ، يقيم الخدمة الروحية في الكنيسة التي يخدم فيها .. وتصبح الكنيسة مكانا للمجموع ..لكنها أصبحت لدى البعض ، عقارا وملكا صرفا له يتصرف به كما يشاء ، حتى باتت أسماء بعض الكنائس مرتبطة باسم الكاهن أو الأسقف .. كنيسة ابونا فلان .. وما إلى ذلك .! كثيرين كانوا يلوموننا على ما نطرحه ونكشفه من أفعال غير صحيحة ، وادارة فاشلة للكنيسة والمؤمنين واموالهما .. وكان بعضهم يردد كالببغاء قول سيدنا يسوع المسيح له المجد : (اسمعوا اقوالهم ولا تفعلوا افعالهم ). هذا الكلام الذي كان موجّها للكتبة والفريسيين المرائين ولم يكن يقصد أن يشمل بعد ذلك الزمان .. ممثليه على الارض .
وتعلمنا منذ صغرنا .. بأن المطران هو راعي الأبرشية ورمزا لوحدتها ووحدة أبنائها ومركزا للم شملهم ، وهو أيضا الكاهن والخوري والأب يجمع خرافه ويحميها ، ويبحث عن ولده الضّال .. لكننا نعيش زمنا تغيرت فيه الكثير من هذه المفاهيم .. وخاصة هنا في كندا .. فالفرقة هي السائدة ، وتشتت أبناء الكنيسة هو المَعلمُ الواضح ، وضياع العديد من شبابنا وبناتنا هنا وهناك هو حديث المجتمع ..
فالكنائس الأخرى ( مع اعتزازنا بها) ملأى بأبناء الكنيسة الكلدانية ، فمجالس الرعايا الأخرى ملأى برجال الكنيسة الكلدانية ، وجوقات الكنائس الأخرى تعج بشبابنا وشاباتنا ، نعم ان الكنيسة في تورونتو تمتليء أيام الآحاد والأعياد عن بكرة ابيها ويصل العدد في بعض الأحيان إلى (ألف مؤمن وأكثر) لكن الرقم يصبح نشازا أمام عدد الكلدان الذين يعيشون في تورونتو والذين يزيدون عن 30 ألفا وأكثر ..
أنا هنا لست في معرض الإنتقاص من أحد ، ولا أريد انتقاد اي شخص أو رجل دين ، لأن الكيل قد طفح منذ زمن طويل ، وبتنا ننفخ في قربة مثقوبة ، ويضيع نفخنا هباء ..لكن كلماتك سيدي صاحب الغبطة حركت فيّ هواجسي التي وضعتها في ( ثلاجة) ريثما يحين زمن اخراجها ، وقد حان .. فهناك أمور أنا عارف بأنك تعلم بها وتضعها في حساباتك المستقبلية ، هذه الأمور يجب أن تنتهي ، لنستعيد كنيستنا العريقة ، التي يجب أن تعاود بريقها وعافيتها ، على يدك سيدي حكيم الكلدان .. واعذرني صاحب الغبطة ان شطح قلمي ..
 


156
هالان هرمز يزور مقر المجلس الشعبي بكندا
ماجد عزيزة – كندا /

زار مقر المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري / كندا قادما من ارض الوطن السيد هالان هرمز عضو المجلس الشعبي ومسؤول العلاقات مع اقليم كوردستان وكان في استقباله السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا وعضوي المجلس السيدين افرام اسكندر الهوزي وقيصر توما موسى ..
وشرح الزائر الكريم اوضاع شعبنا المسيحي في العراق وما يعانيه من ظروف صعبه متأتية من التجاذبات السياسية التي يمر بها العراق مما ولّد أوضاعا غير مستقرة وغير طبيعية اثرت سلبا على ابناء شعبنا , وتطرق الى المعالجات والجهود التي يبذلها السادة ممثلي شعبنا في البرلمانين ( المركزي والاقليمي) ومسؤولي المجلس المركزي من جهود كبيرة لحماية ابناء شعبنا واخراجه من معاناته المأساوية وبالاخص ما يتعرض له من ضغوطات سياسية وحراك مقصود وغير انساني فيما يخص التغيير الديمغرافي , هذا وشرح اعضاء فرع كندا للزائر مجمل نشاطاتهم وتحركاتهم واتصالاتهم مع الحكومتين الكندية والامريكية والبرلمان الكندي والكونجرس الأمريكي من اجل العمل على مساعدة ابناء شعبنا لضمان العيش الكريم لهم من اجل بقائهم في ارض الوطن ..
 

157
شبابنا ليوث العراق .. أسود المستقبل !
ماجد عزيزة
قيمة إنجاز المنتخب العراقي الذي كان واجهة مشرفة للكرة الآسيوية والعربية كانت كبيرة ، فقد حقق واحداً من إفضل إنجازات الكرة العراقية طوال تاريخها ، إن لم يكن الأفضل .. ويجب أن ينال هذا المنتخب وجهازه الفني والإداري حظه من التكريم الرسمي والشعبي والإعلامي الذي يستحقه ، وأفضل فقرات التكريم الإحتفاظ بتلاحم هذا المنتخب في المستقبل حتى نرى هذا الفريق الكفء والمتميز بعد فترة بسيطة يقارع أفضل المنتخبات العالمية متحلياً بالثقة وإرادة النصر ... هذا ما قلته شخصيا لإحدى الفضائيات العراقية يوم السبت الماضي بعد انتهاء مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع لمونديال شباب العالم بكرة القدم ..
انجاز كبير حققه منتخب شباب العراق ، بعيدا عن النتائج الأخيرة أمام الأورغواي وغانا ، فما قدمه لاعبو الفريق من مهارات فردية وجماعية لا يوازي أبدا ، ما قدم للفريق من دعم في فترة الاعداد ، فاعداد الفريق كان فقيرا جدا ، من حيث المعسكرات التدريبية والمباريات التجريبية ، ولم يصرف على الفريق واعداده سوى ( خردوات) ما تم صرفه على فرق عربية أخرى لم تستطع فعل ما فعله الشباب العراقيون الغيارى .
لماذا تاهل فريق شباب العراق إلى دور نصف النهائي لمونديال الشباب العالمي دون غيره من المنتخبات العربية ( والخليجية بشكل خاص ) والتي صرفت وتصرف مئات الملايين ولديها كل شيئ في عالم الرياضة ؟ هناك أشياء ملموسة وظاهرة للعيان ، وهناك أشياء أخرى لا تشترى بالمليارات ، منها الروح الوطنية العالية والإنتماء والولاء للعراق التاريخ والحضارة والإنسان.. وهذا يكفي .
البعض يقيم الفريق على أساس نتائجه في بطولة ما ، وهذا البعض ينظر فقط من منظار العاطفة والحماسة الوطنية والانتماء .. لكن النظرة الموضوعية يجب أن تكون من خلال منظار أدق وأكثر تفصيلا ، وهي تكوين الفريق وتشكيلته وما يضمه من عناصر ، واين مكمن القوة والضعف فيه .. والأهم : ماذا عن مستقبل هذا الفريق خاصة وغالبية أعضاءه من الشباب صغيري السن الذين ينتظرهم مستقبل كبير على صعيد المنافسات والبطولات القادمة .
لم أكن شخصيا أعير أهمية لفوز الفريق ببطولة شباب العالم ( رغم تمنياتي الفوز بها ) لكني كنت ( مراقبا) لعمل الفريق كمجموع وكأفراد ، فهذا الفريق الذي صنعه الكابتن حكيم شاكر سيكون له ان بقي على تشكيلته مع بعض الاضافات والحذف ، شان كبير على صعيد الكرة العراقية مع توفر ظروف أفضل مما هي عليه حاليا .. صحيح أن عددا من لاعبي الفريق معدون سلفا في فرقهم المحلية وعلى يد مدربيهم ( كي لا نبخس حق أحد) لكن صناعة فريق الشباب كانت في معمل الكابتن حكيم شاكر بكل تفاصيل العمل ... فالفريق كمجموعة تمكنت من اجتياز حاجز ( الخوف) من الأسماء الكبيرة في عالم كرة القدم وتغلبت عليها بشكل احترافي وليس بالصدفة كما كانت تأتي نتائج الفرق سابقا . فتجاوز فرق مثل ( انكلترا وتشيلي ) يعني الكثير في عالم الكرة المدورة .
ورغم أني لا اريد الدخول في تفاصيل لعب الفريق وتطبيقه لخطة اللعب ( لأن هذا يتطلب مقالات أخرى) لكني استطيع القول بأن ما فعله الفريق كمجموعة في أغلب أوقات المباريات التي خاضوها كان نقلة نوعية في أداء الفرق العراقية خاصة في طريقة نقل الكرة بين أفراد الفريق . ثم بروز أكثر من لاعب كافراد ، كان بعضهم يمتلك تكنيكا عالي المستوى ، وموهبة غابت عن ساحة كرة القدم العراقية سنوات طويلة ، لهذا فنحن مطمئنين على كرتنا العراقية لأنها ولودة وتستطيع تقديم لاعبين أفذاذ كاحمد راضي وفلاح حسن وحسين سعيد وعدنان درجال وغيرهم ، فقد أجاد عدد من لاعبي الفريق الشبابي وقدموا أداء بطوليا خلال منافسان مونديال الشباب ومنهم ( البطل علي عدنان وحارس المرمى الرائع محمد حميد ) .
لقد كان أداء الفريق الشبابي ونتائجه في مونديال الشباب ، اعلان لموت الفريق الوطني الأول وفشله في تقديم أداء كأداء الشباب على المستطيل الأخضر ، وعلى اتحاد الكرة الذي تتقاذفه التهم من هنا وهناك أن يوفر ظروفا أفضل من التي توفرت لهذا الفريق ( كمجموعة وأفراد) ليكونوا أساسا لبناء كرة عراقية تعيد تلك الامجاد التي بات العراقيون بحاجة لها .. تحية للحكيم شاكر الذي كان معلما وصانعا للنجوم بحق ولأولاده أبناء العراق البررة .


158
خالص ايشوع يزور المجلس الشعبي في كندا


ماجد عزيزة - كندا
زار السيد خالص ايشوع عضو مجلس النواب العراقي و رئيس كتلة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري مقر المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري فرع كندا و كان في استقباله ممثل المجلس الشعبي السيد مظلوم مروكي و عضوي المجلس السيد افرام اسكندر الهوزي و السيد قيصر توما موسى وعدد من ابناء شعبنا الذين حضروا للترحيب بالزائر الكريم. ورحب ممثل المجلس بالزائر العزيز مستعرضاً له ما يقوم به المجلس من دور عبر الللقاءات مع المسؤلين في الحكومتين الكندية و الامريكية و تعريفهم بما يتعرض له ابناء شعبنا (المسيحي) في العراق من تهميش و تهجير و قتل مطالباً اياهم التحرك لحمايتهم وفقاً لقوانين الامم المتحدة المتعلقة بحماية الاقليات و تأمين العيش الكريم لهم كونهم عنصر مهم و حيوي في ساحة العراق الحديث.
واستعرض النائب خالص ايشوع عضو مجلس النواب العراقي المستجدات الموجودة على ارض الواقع في العراق وما يكابده ابناء شعبنا من مشقات في خضم التجاذبات السياسية المتناحرة وغير المستقرة و الجهود التي بذلها ممثلي شعبنا على كافة المستويات لحمايتهم و ضمان امهنم و كرامتهم و العمل على ابقائهم في ارض الاباء و الاجداد ، ثم طرحت بعض الأسئلة ، أجاب عنها الزائر الكريم بمهنية عالية و من باب الثقة بالنفس و التمرس بشؤن ابناء شعبنا واكد على اهمية المطالبة بإنشاء محافظة لأبناء شعبنا في سهل نينوى و الحكم الذاتي و الجهود المبذولة لوقف التغير الديموغرافي.
و في ختام اللقاء شكر السيد خالص ايشوع الحفاوة التي استقبل بها و اوضح بأن له زيارة مرتقبة اخرى, يأمل ان يلتقي من خلالها ابناء شعبنا على مستوى اوسع عبر ندوة جماهيرية لتحقيق التواصل و وضع النقاط على الحروف من اجل توثيق الصلة بين العراقيين في المهجر و الوطن الام.
 


159
المجلس الشعبي يلتقي نائب رئيس جمهورية العراق في أوتاوا




ماجد عزيزة – كندا /
حضر السيدان مظلوم مروكي ممثل المجلس الكلداني السرياني الاشوري / فرع كندا وافرام اسكندر الهوزي سكرتير المجلس اللقاء الذي أقيم في دار سفير جمهورية العراق في كندا الدكتور عبد الرحمن حامد الحسيني بمناسبة زيارة الدكتور خضير الخزاعي نائب رئيس جمهورية العراق لكندا ، وقدم ممثل المجلس مذكرة تطرق فيها لمعاناة ابناء شعبنا ( المسيحي) في العراق . مقترحا بعض الفقرات التي من شأنها ان تضمن العيش الكريم لأبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري الذي يعاني الظلم والتهجير من مناطق سكناه .حضر اللقاء جمع من أبناء الجالية العراقية في كندا . 


 


160
المجلس الشعبي فرع كندا يحضر مؤتمرا مهما للمحافظين المسيحيين في واشنطن
ماجد عزيزة – كندا /
حضر مسوؤل مكتب المجلس الشعبي في كندا السيد مظلوم مروكي والسيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد المسيحيين العراقيين في الولايات المتحدة ،مؤتمرا مهما عقد تحت عنوان الطريق الى الاغلبية ونظمته جمعية  اتحاد الايمان والحرية وحضره اكثر من 2000 ناشط سياسي امريكي وعدد من كبار الشخصيات الامريكية .. وكان هدف المؤتمر مواضيع حماية ودعم قيم الديانة والعائلة ومصير المسيحية في الشرق الاوسط وخصوصا في العراق وقد قام الوفد بتعريف المعاناة وما يتعرض له مسيحيي العراق الى عدد كبير من المسوؤلين المشاركين في المؤتمر ومن ضمنهم :
1.السيد راند بول عضو مجلس الشيوخ الامريكي وداعم لمصير المسيحيين في الشرق الاوسط
2.السيد ماركو روبيو عضو مجلس الشيوخ الامريكي وداعم لقيم الدين المسيحي
3.السيد تيد كروز عضو مجلس الشيوخ الامريكي وداعم كبير لقيم الدين المسيحي والمسيحيه في العالم
4.السيد جان كورنن عضو مجلس الشيوخ الامريكي وداعم كبير لقيم الاليانه المسيحيه
5.السيد ريك سانتورا عضو مجلس الشيوخ الامريكي ومرشح ارئاسه الامريكيه ساقا
6.السيد ترنت فرانك عضو الكونكرس الامريكي ورئيس لجنة الحيات الدينيه في العالم
7.السيد بول راين عضو الكونكرس الامريكي ومرشح لمنصب نائب الرئيس سابقا
8.السيده مبشيل باكمان عضوه الكونكرس الامريكي وداعمه لقيم المسيحيه في العالم
9.السيد راندي فوربس عضو الكونكرس الامريكي وداعم للديانه المسيحيه في العالم
والتقى الوفد بلالشخصيات المهمه وكما مدرج ادناه :
1.السيد مايك هاكابي حاكم ومرشح للرئاسه سابقا
2.السيد جب بوش حاكم ولاية فلوريدا سابقا
3.السيد ديك موريس سياسي ومحافظ معروف
4.السيد دونالد ترم سياسي معروف
5.السيد ريك بيري حاكم ولاية تكساس
6. السيد جان بولتون سفير امريكا في الامم المتحده سابقا
7. السيد رالف ريد مؤسس منظمة مكتب الاتحاد الدين والحريه
8.الدكتور بات رابنسون رئيس مؤسسة الاتلاف الامريكي وشبكة الاعه المسيحه في اميركا

وهدف المؤتمر إلى تقوية الروابط ما بين النشطاء السياسيين والمحافظين المسيحيين لقيادة اميركا وارجاعها الى القيم الاصيلة المعروفة عنها ....
وفي لقاء آخر وبدعوة من الجامعه الكاثوليكيه الامريكيه في واشنطن حضر الوفد الندوه التي اقيمت على شرف الدكتور الشيخ  خالد العطيه عضو مجلس النواب العراقي ورئيس كتلة دولة القانون العراقيه في المجلس حيث كانت لهما مداخلات مباشره حول تفعيل مطاليب ابناء شعبنا وذلك بالحكم الذاتي وانشاء محافظة لكل المكونات التي تعيش في سهل نينوى ..
وقد ايد الدكتور العطية ذلك  .
 
 











161
إفتتاح أول نصب لفنان عراقي وسط  تورونتو

ماجد عزيزة - كندا /
 
أفتتح في مدينة تورونتو يوم الخميس الماضي ، أول نصب فني لفنانة عراقية في احدى ساحات المدينة وضع إلى جانب عدد من التماثيل والنصب الأخرى لفنانين كنديين وعالميين . فقد افتتح نصب( المرور عبر الأحمر) للفنانة العراقية مها مصطفى في ساحة روجرز سنتر وسط مدينة تورونتو المكتظة بالناس وناطحات السحاب الشاهقة ، وحضر حفل الافتتاح السيد سنان الشيخ القنصل العراقي في كندا وعدد من أركان السفارة ممثلين عن الدكتور عبد الرحمن حامد الحسيني سفير جمهورية العراق في كندا ، وعدد من العراقيين والمهتمين بالفن والتراث .
وصرحت الفنانة مها مصطفى لـ ( نينوى) بأن هذا العمل الفني أخذ منها حوالي خمس سنوات من العمل الدؤوب حيث تم انجاز هذا النصب في احد المصانع المهمة في كندا ، وهو ذو خصائص فنية ومعمارية خاصة فهو يجمع مؤشرات التصميم المعماري المحيط به والفكرة الفنية التي يحملها والتي تعكس افكاري المعاصرة ( والكلام للفنانة مها مصطفى)  والتي ترتبط بعلاقة الانسان  بالثقافة والمكان  حيث تعتبر مدينة تورونتو مركزا لالتقاء الثقافات المتنوعة من ارجاء العالم . وفي كلمتها التي ألقتها في حفل الافتتاح قالت السيدة كارين ميل المديرة الفنية للمشروع : ان هذا النصب النحتي الرائع هو ارث لمدينة تورونتو .
ومن فوق الطريق السريع ( كاردنر) الذي يدخل المدينة يمكن مشاهدة العمل النحتي وهو يحتل موقعا بارزا مع اعمال اشهر النحاتين العالميين منهم  مارك سوفر و  دوكلاس كوبلاند. 
(المرور عبر الاحمر) هذا العمل الفني الذي يعبر عن روح الحداثة الفنية والمعمارية ممزوجا بالأصالة العراقية التي تمتلك تاريخا وحضارة عميقتين ، يعكس ريادة في فن النحت المعاصر في الخارج وذلك لما يحمله من قيمة فكرية وفنية خاصة فاصبح محط انظار الجميع بانعكاسات صورهم والبيئة المحيطة والتي هي بالتالي انعكاسات لثقافتهم اليومية فهو انجاز فني وثقافي مهم للمدينة ، وهو مصنوع من مادة الحديد المطاوع حيث يمتاز بالجراة والاختزال ..تقول مها مصطفى " اريد ان اعبر عن العلاقات والروح الانسانية مع الاخرين وبيننا وبين البيئة المحيطة والتي هي عملية تفاعلية ابداعية ، فلايمكن ان تخلق حالة ابداعية بدون الاخر" ويمتاز العمل الفني بجرأة الطرح من حيث استعمال المادة وكذلك استعمال الفضاء واختزال الشكل وانسيابية الحركة .
 
 







162
الجمعية الخيرية الاشورية في كندا تنظم أول سفرة عائلية لموسم 2013 ..!
 
طلال كريش وألياس اسكندر يشبكا أيادي المشاركين في رقصات فولكلورية رائعة

 
 
ماجد عزيزة - كندا /
 
نظمت الجمعية الخيرية الاشورية في كندا ، أول سفرة عائلية لموسم 2013 في ( البارك الإيطالي ) الواقع على شارع ديري ، وأحيا السفرة الفنانان طلال كريش وألياس اسكندر مع الفرقة الموسيقية التي تألفت من الفنانين ( نونو برخو وايشو وايدي ) ... في بداية الاحتفالية شكر السيد سابر توما المشاركين جميعا لمساهمتهم في دعم اعمال ونشاطات الجمعية ، ثم القى الدكتور جورج وردة مسؤول محلية الحركة الديمقراطية الآشورية في كندا كلمة أكد فيها على جميع واردات النشاطات التي تقوم بها الجمعية الخيرية تعود بالنفع على ابناء شعبنا ( على حد قوله) لدعم نشاطاتهم داخل العراق .
ثم قدم الفنانان المتألقان طلال كريش والياس اسكندر وصلتين غنائيتين تشابكت فيها الأيادي ورقصت الخكة على أنغام عزف الفرقة الموسيقية الجميل ..ثم غنى الفنانان سوية عددا من الأغاني .
وفي جهة أخرى من البارك الكبير كان هناك حركة رائعة أخرى أبطالها مجموعة من المتطوعين والمتطوعات الذين قاموا على خدمة المشاركين باعداد الطعام والشراب لهم ، في عمل رائع (كخلية النحل) .. حيث يذهب ريع أجرة الدخول ومردود بيع الأطعمة إلى الجمعية الخيرية الآشورية في العراق والتي تأسست في تسعينات القرن الماضي لتلبي أحتياجات الأهل في الوطن وبداية في قرى وبلدات دهوك وأربيل وفي كل أماكن تواجد شعبنا وبدون أستثناء .حيث تقوم الجمعية بدعم واسناد حضانات ورياض الأطفال والمدارس السريانية    وطباعة الكتب  ونقل المدرسين والطلاب والأقسام الداخلية وأجور المدرسين والنشاطات الكشفية وبزل الأراضي وأقامة السواقي الكونكريتية وخزانات مياه الشرب وترميم سقوف البيوت الطينية وتزويد الفلاحين بالبذور والشتلات،بالأضافة الى الدعم المالي .
كما يشمل الدعم المساعدات الغذائية والتي تشمل كل مفردات البطاقة التموينية للنازحين والمهجرين وحاليا للأخوة القادمين من أبنائنا وأبناء شعبنا في سوريا من تهيئة مساكن والبحث عن مصادر العمل والعيش أسوة بباقي أبناء العراق  .وهناك دعم آخر للعيادات الطبية والصيدليات في دهوك وسهل نينوى فهناك العشرات منها في دهوك وسميل وزاخو والقوش وباطنايا وبرطلة و بخديدا عوضا عن أصحاب الأحتياجات الخاصة من الأمراض المزمنة وأمراض السرطان وتزويدهم بما يحتاجونه.
المحرر / حبذا لو شارك جميع العراقيين المتواجدين في كندا وخاصة أبناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري في دعم نشاطات الجمعية الخيرية الاشورية بالمشاركة في نشاطاتها وفعالياتها ودعم صندوقها المالي طالما أن المبالغ تذهب إلى من يحتاجها في البلد الأم العراق ... وطوبى لمن عمل خيرا لأهله .










163
بدء دراسات في الصلوات والكتاب المقدس بتورونتو
ماجد عزيزة – كندا /
بدأت في مدينة تورونتو يوم الجمعة الماضي دراسات في الصلوات الطقسية والكتاب المقدس للشباب ، حيث يقوم الأب الفاضل عامر ساكا راعي الكنيسة الكلدانية في مدينة لندن اونتاريو بشرح وتفسير ذلك للشباب . حضر الدراسة الأولى التي كانت عن صلاة ( ابانا الذي ..) عدد من شباب مدن تورونتو واوكفيل . وأكد الأب المحاضر على أن الصلاة الربية يريد بها الله  في حبه للانسان ان يكون ابنا له ، يحيا حاملا صورته وسالكاً على مثاله. هذا المفهوم فقده الانسان عند الخطية ، فلم يستطع في العهد القديم ان يرفع عينه ليحدثه كأبن مع ابيه، الامر الذي يحزن قلب الله ..هذا وجرت بعض المناقشات وطرح الأسئلة من قبل الشباب هذا وستكون هذه الدراسات مستمرة حيث تقام كل أسبوعين ..حيث ستكون الندوة المقبلة يوم 21 يونيو / حزيران الجاري وفي الساعة السابعة مساء وبنفس المكان .
 





164
انا طائفي ..( للكِشِر)

ماجد عزيزة /
سالني أحدهم ( من نفس ديني) انت منين ؟ فأجبته : عراقي ! قال : أعرف ، بس اقصد انت شنو ؟ قلت : عراقي .. مسيحي ! قال : لم تفهم قصدي .. ! قلت : بل أفهمه جيدا : تريدني أن اقول لك أنا عراقي مسيحي كلداني وووووو . ومع هذا فلن يهدأ لك بال لأنك ستستمر في اسئلتك ( العجاف) في قريتي ومحلتي وزقاقي .. حتى الخياط اللي خيط بدلة العرس لجدي ! تبا للطائفية وما حملته رياحها نحو البعض ..
قبل ايام نعت ّ بعض الناس بهذا المصطلح ( طائفية) فقامت الدنيا ولم تقعد ! وكنت قصدت بها اثارة حفيظتهم ، حيث كنت ابحث عن معلومة .. وفعلا وجدتها ووصلت لي بسلاسة ، وأعتقد بأن استعمال هذا المصطلح المقيت يعطي ثمارا ايجابية لأول مرة منذ اختراعه ( لا اعرف متى استعمل لأول مرة ) !!
العديد من الأصدقاء ، أو الناس يبدأون بالسؤال حين يتعرفون علي أو على غيري ..انت منين ؟ ما دينك ، ما مذهبك ، من نبيك ؟ إلى آخره من الأسئلة التي لا طعم لها ، ولا تؤدي إلا إلى الفرقة والانقسام . لا اعتقد أن هناك دين من الأديان سواء أكان سماويا او غير ذلك ليس له بشر يؤمنون بما جاء فيه من تعاليم ، فلا دين بدون ناس أو بشر ، والا لكان اشبه بنادي او جمعية لا ينتمي لها احد !
لمن يريد أن يعرف دواخلي الشخصية .. انا انسان أولا وأخيرا ، أريد أن أعيش بسلام مع عائلتي وأهلي وأقاربي وأصدقائي ، ابحث عن الحقيقة في كل شيء وهو ما يوقعني في مشاكل يبتعد عنها 98% من سكان الكرة الأرضية ورواد الفضاء ، لا أمشي أبدا ( بصف الحائط) بل تحت نور الشمس الساطعة ، واضح ومكشوف ، لا اعتدي على أي حيوان يعيش فوق كوكبنا ، لكني أؤشر على معظم الحيوانات الآدمية التي صنفها العلماء في خانة ( الثعلبيات مثل ابن آوى والذئاب والثعالب .. وكذلك الأفاعي السامة وأبو بريص ) ، انا انسان حر مذ عبرت حدود بلدي العراق يوم 22 حزيران عام 1999 وكنت قبلها أسير التسلط والتعسف ومزاجيات من بدأ بخراب بلدي العراق ، هذا الخراب الذي نشهد اشتعال أواره هذه الأيام مع الأسف .
عشت عراقيا في زمن الملك فيصل رحمه الله ، والزعيم رحمه الله ، والعارفَين رحمهما الله ، والبكر رحمه الله ، والقائد الذي فُرض على حكم بلدي العراق ، فكنت اصفق له ( مع الملايين الأخرى) لكني كنت رافضا له في دواخلي ( مع ملايين آخرين) ولكن بطريقة هامسة و( سنطة بسنطة) ! واصبحت كنديا من اصول عراقية أعيش لخير كندا الحلوة الجميلة الشفافة ... ومن اجل بلدي الأم العراق لكي يكون حلوا جميلا شفافا ... بالمشمش !
احب كل البشر حتى من أزعجني يوما ، وأتسامح ان وجدت فرصة للتسامح ، واحب ايضا الفاصوليا البيضاء وتشريب الباميا .. وزلاطة الخس و( فوكاهة شوية زيت زيتون) ، واكره كل حاكم متسلط يلتصق بالكرسي ، وكل من يظهر نفسه بسبب او بدون سبب ، وأكره الأحذية الضيقة ، ورائحة الجوارب .. كما اكره جدا ماكنة قص الثيّل ..كما لا احب ( اللوكية) والمنافقين لأني أشبههم بالعواهر اللواتي يمارسن عملهن ومهنتهن بدون ملابس ( عكس البشر ) ، واضحك كثيرا ممن يدعون الوطنية ويجاهرون بتاريخهم ( الشيوعي ) وهم لا ناقة بهذا الفكر العظيم ولا جمل .. أبكي لمجرد سماع أغنية تحكي عن بغداد ، أو رؤية طفل جائع ، أو أم تبكي فقدان ولدها .. أحلم كثيرا بان أربح جائزة الـ( 649)، ولا أحلم بحوريات الجنة أبدا لأني أعتقد بأن هذا ( الكلاو ما يعبر عليّ) .
أقول، أنا طائفي جدا في عراقيتي ، فلو ضربني أحدهم (راشدي محمودي ) أو جلاق ( ترس) يمكن أسكت ، لكن لو مس أحدهم اسم عراقية ( ساشعل سلفة سلفاه) وأولهم هذا العريفي الحقير الذي دعا العراقيات لممارسة جهاد المناكحة ( ابن النعال) . ختاما ..احب حفيديّ حد العبادة ( ليش .. ما أعرف) ، وأكره ( الل... ابو الخيط ) لأنه لا يستر ولا يدفي .. والسلام عليكم .


165
المجلس الشعبي يشارك في احتفالات الاتحاد الوطني الكوردستاني بمناسبة تأسيسه
 

ماجد عزيزة – كندا /
شارك المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري فرع كندا في الإحتفال الذي أقامه الاتحاد الوطني الكوردستاني بمناسبة الذكرى ( 38) لتأسيسه ، وأقيم بهذه المناسبة احتفال كبير حضره مثلون عن الكيانات والأحزاب السياسية العراقية المتواجدة في كندا . وألقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا كلمة قدم فيها التهنئة لأعضاء الحزب متمنيا الشفاء العاجل للسيد مام جلال طالباني رئيس جمهورية العراق كي يعود لأهله وشعبه .. وكرر السيد مروكي مطالبة المجلس الشعبي بحقوق الشعب الكلداني السرياني الآشوري العادلة في الحكم الذاتي في المناطق التي يسكنها شعبنا حاليا وانشاء محافظة في سهل نينوى والتي كانت اساسا من مقترحات الرئيس مام جلال وكذلك ايقاف التغيير الديمغرافي وقطع نزيف الهجرة وتخصيص نسبه من ميزانية العراق لابناء شعبنا كباقي القوميات وغيرها ، هذا ورافق السيد مروكي للاحتفال السيد قيصر موسى عضو مكتب كندا للمجلس الشعبي .

  



166
حوار الصراحة مع ....فهمي منصور   

المجلس الشعبي يعمل من أجل بناء البيت على الصخر
الحكم الذاتي ليس انفصالا ..والكلدان داخل المجلس الشعبي 70%
قلت للمسؤولين الأميركان : نطالب بحقوقنا .. وسنحصل عليها كما حصل عليها الهنود الحمر


أجرى اللقاء : ماجد عزيزة – كندا /
زار كندا والولايات المتحدة خلال الأسبوعين الماضيين ، السيد فهمي منصور عضو هيئة رئاسة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري لإجراء مجموعة لقاءات مع المسؤولين في البلدين ، والتباحث حول مجمل القضايا التي تخص الشعب الكلداني السرياني الاشوري ومطاليبه العادلة بالحصول على الحكم الذاتي ، وانشاء محافظة لكل المكونات في سهل نينوى تضمه مع المكونات الأخرى ، ومساعدة الدول الكبرى في ايقاف التغيير الديموغرافي الذي يجري في المناطق التي يسكنها المسيحيون العراقيون خاصة في قرى ومدن سهل نينوى ، وايقاف نزيف الهجرة إلى الخارج ..وكذلك زيادة حصة شعبنا من اعضاء البرلمان في اقليم كوردستان ومجلس النواب العراقي .
وأجرى السيد منصور خلال زيارته العديد من اللقاءات مع أعضاء البرلمان والحكومة الكندية ، كذلك مع أعضاء الكونغرس الأمريكي ومجلس الشيوخ والحكومة الأمريكية ، رافقه في زياراته وفد من المجلس الشعبي ضم كل من السيدين مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا ولؤي ميخائيل مساعد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس الشعبي .. كما رافق الوفد في زيارات المسؤولين الأميركان السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة الأمريكية .
  انتهزنا فرصة وجود السيد فهمي منصور في كندا واجرت معه لقاءا مهما تركز حول مجمل نشاطات المجلس الشعبي وقضايا الشعب الكلداني السرياني الآشوري .. سـالناه في البداية عن نشاطاته التي قام بها منذ بداية عمل المجلس الشعبي والانجازات التي حققها المجلس على صعيد العمل الوطني ، قال :
-   تسلمت رئاسة المجلس الشعبي لأول مرة عام 2009 ، وخلالها زرت العاصمة بغداد وقابلت السيد رئيس البرلمان العراقي وطالبت بحقوق شعبنا ، وأوضحت له حقيقة مفادها بأن البرلمان العراقي قد قسم شعبنا دون دراية وهمش جزءا مهما منه ، فقد تمت تسمية شعبنا بـ( الكلدو آشوري) فقلت : اين السريان ؟ وهم قوة كبيرة حجما وتأثيرا ، وطلبت منه اطلاق التسمية التي اعتمدها دستور اقليم كوردستان وهي ( الشعب الكلداني السرياني الاشوري - سورايا) وهي تسمية موحدة . والمجلس الشعبي حاليا يطالب بالحكم الذاتي ، وهو ليس كما يعتقد البعض انفصالا ، أو هو منطقة محصورة في مكان معين .. بل هي طريقة مثلى لادارة الحياة داخل المدن والقرى التي يشملها قانون الحكم الذاتي حال صدوره .. أما انجازات المجلس الشعبي ، فقد تمكن من توحيد أحزابنا القومية والوطنية ، فبعد مذبحة سيدة النجاة في بغداد ، كان كل تنظيم من تنظيمات شعبنا يريد الخروج في تظاهرة لاستنكار ماحدث ، لكننا دعونا الجميع في اجتماع عقد في المركز الثقافي الآشوري بدهوك لتوحيد الكلمة والجهد والعمل ، فانبثق كيان التنظيمات السياسية الكلدانية السريانية الآشورية .
•   هناك البعض من المتطرفين ، يطلقون على كل من ينضم ويعمل مع المجلس الشعبي ( المتأشورين) ، ما رأيكم في ذلك ؟
-   نحن لا نعير اهتماما لبعض الذين يقولون شيئا هنا ويطلقون شيئا هناك ، أنا كلداني وأعتز بكلدانيتي ، وكذلك أنا سرياني وآشوري .. نحن اخوة لأب واحد ، ونحن مسيحيين اولا وأخيرا ، وليعلم من لا يعلم ، بأن الكلدان داخل المجلس الشعبي يمثلون 70 % من أعضاءه والجميع يعتزون بكلدانيتهم وليسوا متطرفين يخلقون الإنشقاق .
•   وما انجازات المجلس على الصعيد الاجتماعي ؟
-   المجلس الشعبي اسس 35 ناديا رياضيا واجتماعيا وثقافيا في اغلب مدن وقرى شعبنا ، اضافة لمراكز للشباب هدفها جميعا الوحدة والتقارب ، وقد قربت هذه الأندية الناس بعضها لبعض ، فمثلا أنا شخصيا لم اكن اعرف أهلي وناسي في قرى اخرى ، ومن خلال الاندية تعرفت عليهم ، وبدانا نعمل سوية من اجل الناس ، وأقول بأن المجلس ليس حزبا ! بل هو منظمة جماهيرية . وهو يعمل داخل وخارج العراق ويطالب بحقوق شعبنا لأنها حقوق دستورية وقانونية ، ورغم أن عمل المجلس بدأ منذ 6 سنوات إلا أن ما أنجزه لم يكن ليتحقق في 30 سنة !! المجلس الشعبي يعمل من أجل بناء البيت على الصخر ، وحقوقنا هي أساس بيتنا ويجب أن يحمينا دستور دولة العراق ودستور اقليم كوردستان .
•   ما حصيلة زيارتكم لكندا والولايات المتحدة الأمريكية ؟
-   خلال زيارتي للولايات المتحدة بشكل خاص ، كنت أشاهد وأعضاء الوفد تمثالا يمثل ( الهنود الحمر) في كل مكان زرناه ، وحين سالت السبب ، قالوا : لأنهم اصل البلاد ! .. وقد أعطوا حقوقهم كاملة ، وهم يعيشون الآن داخل المجتمع الأمريكي .. والكندي أيضا .. لهذا ركزنا على هذه الخاصية ، حيث نطالب بحقوقنا العادلة لأننا الشعب الأصيل صاحب الأرض منذ أكثر من 7 آلاف سنة .. وقد طالبت المسؤولين الأميركان بشكل خاص بالعمل على أن نحصل على حصة في واردات بلدنا كالآخرين .. فالعرب ( شيعة وسنة ) يحصلون على 150 مليار دولار ، والكورد يحصلون على 17 % من ميزانية الدولة العراقية  ، والاخوة التركمان ثبتت حقوقهم ايضا كقومية ثالثة .. فماذا عنا نحن ؟ نحن ايضا نريد حصتنا لقاء ما قدمناه من شهداء دافعوا عن العراق ، وساهمنا في بناء البلد كالآخرين تماما ... وللعلم بأن نسبة المثقفين العراقيين وفق احصائيات غير رسمية هو 40% نسبة للعراقيين .
•   وعن علاقة المجلس الشعبي والتنظيمات السياسية مع الكنيسة قال :
-   بدءا أبارك لقداسة البابا فرنسيس اختياره لهذا المنصب المهم كذلك نحن كمجلس نبارك لغبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو ، ونحن جدا متفائلين بوجوده لأنه وكما وضح من تصريحاته بأنه يعمل على توحيد الكنيسة وطقوسها ، وانا شخصيا فرحان جدا ببيانه الأخير للاكليروس لأنه كان صريحا وواضحا في كلامه . فالكنيسة كما عهدناها لا تتدخل في عمل السياسيين والعكس صحيح أيضا ، ونصلي ونطلب من الله القدير أن يكون راعيا صالحا ليقود الكنيسة لبر الأمان .

 


167
فهمي منصور يزور مساعد وزير الخارجية الامريكي في مكتبه

ماجد عزيزة /

التقى السيد فهمي منصور عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في مكتبه بمبنى وزارة الخارجية الامريكية بالعاصمة الأمريكية واشنطن بالسيد جيم بيكاس مساعد وزير الخارجية الامريكي لشؤون الحريات الدينية لقارة آسيا ، وجرى اللقاء بحضور كل من السيدتين كيري جونستن المستشارة في المكتب والسيدة دبرا بيرلاند مسؤولة قسم شؤون العراق في المكتب . وجرى الحديث بين الجانبين عم مجمل الامور التي تخص اوضاع الشعب الكلداني السرياني الآشوري داخل العراق وخارجه ، وتحدث السيد فهمي منصور عن المبالغ التي ترسل للعراق لمساعدة المسيحيين والتي لا يعلم بها شعبنا وإلى اين ارسلت ومن تسلمها في السنوات السابقة . وعرض السيد منصور على السيد بيكاس المطالب العادلة لشعبنا في الحصول على الحكم الذاتي واستحداث محافظة في سهل نينوى ، وما تتعرض له المناطق التي يسكنها من تغيير ديموغرافي متعمد وتجاوز على القرى التي يسكنها شعبنا ، كما طالب من الادارة الامريكية والمسؤولين فيها العمل على تخصيص ميزانية من واردات العراق لشعبنا أسوة ببقية القوميات المتعايشة في العراق ، كما طالب بالعمل على استصدار قرار من الدول العظمى بالاعتراف بحقوق شعبنا الكلداني السرياني الآشوري . من جهته كان السيد بيكاس متجاوبا جدا مع طروحات وفد المجلس الشعبي ووعد بالوقوف من مطاليب شعبنا في كل المؤسسات الرسمية الامريكية . هذا واهدى السيد منصور درع المجلس للسيد بيكاس .
رافق السيد منصور وفد المجلس الشعبي كل من السادة مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا ولؤي ميخائيل مساعد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس كما رافقهم في الزيارة السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة .





 


168
فهمي منصور يلتقي رئيسة معهد هيدسون للدراسات السياسية
ماجد عزيزة /
التقى السيد فهمي منصور عضو الهيئة الرئاسية في المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري خلال زيارته للعاصمة الأمريكية واشنطن بالسيدة نينا شيّا رئيسة معهد هدسون للدراسات السياسية والإقتصادية رئيسة مفوظية الحريات الدينية في الولايات المتحدة الأمريكية ، وجرى بين الجانبين حديث مهم تمحور حول اوضاع شعبنا داخل العراق وما يتعرض له من اعمال عنف من قبل جهات عديدة ، وعرض السيد منصور على السيدة شيّا المطالب العادلة لشعبنا في الحصول على الحكم الذاتي واستحداث محافظة في سهل نينوى ، وما تتعرض له المناطق التي يسكنها من تغيير ديموغرافي متعمد وتجاوز على القرى التي يسكنها شعبنا ، وقدم السيد منصور درع المجلس الشعبي لها ، من جهتها أعربت السيدة شيّا عن دعمها لهذه المطالب ووعدت بأنها ستكون مساندا لها خلال لقائاتها المسؤولين الأميركان . رافق السيد فهمي منصور كل من السادة مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا والسيد لؤي ميخائيل مساعد مسؤول لجنة العلاقات الخارجية في المجلس ، كما رافقهم السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة الأمريكية .





169
فهمي منصور يزور مجلس الشيوخ الأمريكي ويلتقي عددا من أعضاءه


ماجد عزيزة /
التقى السيد فهمي منصور عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في العاصمة الأمريكية واشنطن بعدد من اعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي ، وأجرى معهم كل على حدى مباحثات تركزت على قضايا الشعب الكلداني السرياني الآشوري المصيرية ، رافقه في الزيارة اعضاء وفد المجلس الشعبي كل من السيدين مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا ولؤي ميخائيل مساعد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس ، كما رافق الوفد السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة .
واشتملت الزيارة مكتب السناتورة دبي ستابينو حيث استقبلهم فيه السيد مات فان كوكين مدير المكتب السياسي ، ومكتب السناتور كارل ليفن ، ومكتب السناتورة آنا إيشو ، والسيدة اليزابيت كاسيدي نائبة رئيس المكتب السياسي لمفوظية الحريات الدينية في مجلس الشيوخ .. وقدم السيد فهمي منصور درع المجلس الشعبي لعدد منهم .
واستعرض السيد فهمي منصور لأعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي اوضاع شعبنا داخل العراق وما يتعرض له من اعمال عنف من قبل جماعات لا تريد الخير للبشرية  ، وأوضح خلال زياراته عدالة مطاليب المجلس الشعبي في الحصول على الحكم الذاتي واستحداث محافظة في سهل نينوى ، وما تتعرض له المناطق التي يسكنها المسيحيون من تغيير ديموغرافي متعمد وتجاوز على القرى التي يسكنونها . وطلب من أعضاء مجلس الشيوخ دعم موقف الشعب الكلداني السرياني الآشوري ومساندته في استصدار قرار من الدول العظمى بالاعتراف بحقوقه المشروعة كونه الشعب الأصيل في تلك البقعة من العالم .
وكان السناتور كارل ليفن قد طرح عدة تساؤلات على وفد المجلس حول العديد من القضايا التي تهم مصلحة مسيحيي العراق ، أجاب عنها اعضاء الوفد بكل صراحة وشفافية . فيما اكدت السيدة اليزابيث كاسيدي بأن هناك مجموعة شكلت في العراق لتوحيد الاقليات العراقية ودعم مطاليبهم العادلة .

 








170

فهمي منصور يزور الكونجرس الأمريكي ويلتقي عددا من اعضاءه

ماجد عزيزة /
التقى السيد فهمي منصور عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في العاصمة الأمريكية واشنطن بعدد من اعضاء الكونجرس الأمريكي وتباحث معهم في الأمور التي تتعلق بقضايا الشعب الكلداني السرياني الآشوري المصيرية ، جاء ذلك خلال زيارة قام بها وفد المجلس الشعبي لمبنى الكونغرس الأسبوع الماضي . فقد التقى السيد منصور والوفد المرافق له بالسيدة كاترينا هالي الناطق الرسمي باسم رئيس مجلس الشيوخ وجرى خلال اللقاء استعراض اوضاع شعبنا داخل العراق وما يتعرض له من اعمال عنف من قبل جهات عديدة ، وعرض السيد منصور على السيدة هالي المطالب العادلة لشعبنا في الحصول على الحكم الذاتي واستحداث محافظة في سهل نينوى ، وما تتعرض له المناطق التي يسكنها من تغيير ديموغرافي متعمد وتجاوز على القرى التي يسكنها شعبنا ، كما طالب من الادارة الامريكية والمسؤولين فيها العمل على تخصيص ميزانية من واردات العراق لشعبنا أسوة ببقية القوميات المتعايشة في العراق ، كما طالب بالعمل على استصدار قرار من الدول العظمى بالاعتراف بحقوق شعبنا الكلداني السرياني الآشوري . من ناحيتها كانت السيدة هالي متجاوبة إلى حد بعيد مع قضايا شعبنا ووعدت برفع تلك المطاليب للجهات الرسمية الأمريكية للتعامل معها بايجابية .
كما زار الوفد السيد سندر ليفن عضو الكونجرس الأمريكي وقدم له درع المجلس حيث طرحت عليه مطاليب الشعب الكلداني السرياني الاشوري المشار اليها في اعلاه ، وأكد السيد ليفن موجها كلامه للوفد الزائر بأن مطاليب شعبكم عادلة لأنكم شعب اصيل تحملون كل الحق في المطالبة بحقوقكم ، ووعد بأن يعمل جاهدا في سبيل تحقيق ذلك .
وزار الوفد السيد كيري بيترس عضو الكونجرس ، حيث استقبله في مكتبه مرحبا بالزيارة ، وجرت بين الطرفين محادثات تركزت على حقوق الشعب الكلداني السرياني الآشوري في أرضه ، ونيل الحكم الذاتي في مناطقه التي يعيش فيها واستحداث محافظة في سهل نينوى تجمعه مع بقية القوميات المتآخية ويديرها أبنائه ، وطرح السيد فهمي منصور مسالة التغيير الديموغرافي الذي تتعرض له القرى التي تسكنها اغلبية مسيحية في سبيل تهجير أهلها وابعادهم عن موطنهم الأصلي .. ووعد السيد بيترس بأن يكون داعما اساسيا لتلك المطاليب داخل الكونجرس الأمريكي اضافة إلى الحكومة والمسؤولين الأميركان .. ورافق السيد فهمي منصور في زياراته كل من السادة مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا ولؤي ميخائيل مساعد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس كما رافقهم في الزيارة السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة .









171
رياضة روحية لرعية كنيسة مار بطرس الكلدانية بمدينة أوكفيل
ماجد عزيزة /
 
اقيمت في مزار السيدة العذراء وسط تورونتو يوم الإثنين الماضي رياضة روحية لأبناء شعبنا من رعية كنيسة مار بطرس الكلدانية في مدينة أوكفل الكندية ، وشارك في الرياضة التي استمرت يوما كاملا أكثر من 30 مؤمنا ، استمعوا خلالها إلى محاضرة للسيدة دلال حول مواهب وثمار الروح القدس . ثم قسم المشاركون إلى ثلاث مجموعات توزعوا في جوانب المزار ، ليناقشوا مادة الرياضة الروحية وهي ( الروح القدس) .
بعدها شارك الجميع في القداس الإلهي الذي أقامه الأب بازل الإيطالي ، ثم قدم السيد وسام قزازي تأملا في سفر حزقيال النبي ..بعدها تقاسم المشاركون طعام الغداء .. وفي الختام تلى الجميع صلاة الوردية المقدسة وانهوا بها يومهم المقدس ..











172
فهمي منصور يزور مكتب نائب رئيس الحزب الجمهوري الأمريكي

ماجد عزيزة – كندا /
زار السيد فهمي منصور عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري والوفد المرافق له مكتب السيد ماركو روبيرو نائب رئيس الحزب الجمهوري الأمريكي داخل مبنى الكونغرس ، واستقبل الوفد بحفاوة وترحيب من قبل السيد جي آر سانشيز مدير مكتب العلاقات الخارجية في المكتب والسيد جيمي فلاي مستشار العلاقات الأمنية الخارجية فيه . وقدم السيد فهمي منصور شرحا وافيا للأوضاع السياسية في العراق وما يعانيه الشعب الكلداني السرياني الآشوري جراء انعدام التوازنات السياسية في العراق والصراع الذي يشهده البلد بين الأطراف الكبرى المتنازعة داخل العملية السياسية وانعكاس ذلك سلبا على حياة الأقليات المسيحية والعرقية الصغيرة الأخرى .
كما قدم توضيحا للسيدين سانشيز وفلاي عما تعرض ويتعرض له الشعب الأصيل في بلده ، والمطالب العادلة التي يطالب به كي يعيش حياة مستقرة هانئة مع القوميات والأطياف الأخرى من خلال تحقيق مطاليبه في الحكم الذاتي والمطالبة باستحداث محافظة له وللقوميات الصغيرة التي تعيش معه في المنطقة ، وما تتعرض له القرى المسيحية من تغيير ديموغرافي مما تسبب ذلك في هجرة عدد كبير من هذا الشعب إلى الخارج ... وقدم السيد منصور درع المجلس للسيدين سانشيز وفلاي .
وأكد السيد سانشيز للسيد منصور ، بأن مطالبتكم بحقوقكم مشروعة واننا بدورنا سنقوم برفعها إلى مجلس الشيوخ الأمريكي والكونغرس .. هذا ورافق السيد فهمي منصور في زيارته كل من السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا ولؤي ميخائيل مساعد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس ، كما رافقهم السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة الأمريكية .





173
المنبر الحر / (6) اشهر أخرى ..!
« في: 15:50 20/05/2013  »
(6) اشهر أخرى ..!
ماجد عزيزة /
أخبرني طبيب القلب الاختصاصي الذي يعالج قلبي الضعيف منذ حوالي 12 عاما ، في آخر مراجعة له ، بأني يجب أن أراجعه بعد ستة اشهر ، وبالتحديد يوم 29 أوكتوبر من هذا العام .. جاء ذلك بعد استكمالي الفحوصات الدورية من ( الركض فوق جهاز الجهد ، وسكانر الأيكو ..وغير ذلك من الفحوصات ) .. يعني ( ورغم أن الأعمار ما زالت بيد الله وستبقى !!) بأني سابقى جالسا على (قلب) الذين ( يحبونني جدا جدا ) !! وسابقى أقض مضاجعهم بالسلاح الذي يزعج الكثيرين .. !
في يوم 24 من شهر مايس /آيار من عام 2007 ، وضعت يدي في يد زميلتي العزيزة ( الوفية) نهلة شمعون واتفقنا على اصدار ( نينوى) ..وحتى اليوم ما زلنا نصدرها كل اسبوعين ، وأنا على يقين وبدون ( كشخة و نفخة) بأنها تقف في الصفوف الأولى من الصحف الأثنية التي تصدر باللغة العربية في كندا .. وقد تطور العمل فيها درجات درجات ، ليصدر هذا العدد ( 143 ) كما ترون أعزائنا القراء بالألوان لجميع الصفحات بعد أن قلنا ( للأسود والأبيض ) مع السلامة وإلى غير رجعة .. إلى هنا وأنتهي من حديثي عن ذكرى صدور ( نينوى) وأتركه للزميلة ( أم جوزيف) لتكتب ما تشاء .. وبراحتها !
اما أنا ( وأعوذ بالله من الأنا) ..فساكون في شهر حزيران المقبل قد أكملت ( 40 ) عاما ( إلا شوية) في بلاط صاحبة الجلالة ( الصحافة) حيث بدأتها بالعمل الصحفي الرياضي في عدة صحف منها ( العراق والرياضي والبعث الرياضي) مرورا بالعمل الصحفي العام في ( الجمهورية والف باء وبابل ) اضافة للعمل الاعلامي الاذاعي والتلفزيوني في ( تلفزيون بغداد والشباب واذاعة بغداد ) ثم عشتار والبابلية .. والقادمات أكثر ( ما دام طبيب القلب قد منحني الـ ( لايسن) كي ابقى لستة اشهر أخرى) ..!
وخلال هذه السنوات ، تعاملت مع العديد من كبار الصحفيين والاعلاميين وتعلمت منهم ، ومر علي المئات من الصحفيين الشباب الذين اعطيت لهم خبرتي وبعضهم الآن يتبوأ مناصب اعلامية مهمة ، كذلك مر علي ( وخاصة هنا في كندا ) مجموعة من الصحفيين المجيدين ، وكذلك أنصاف الصحفيين ، وعدد من مدّعي الصحافة والعمل الاعلامي من سِقط القلم والورق والكاميرا ، لا اود التحدث عنهم لأنهم خرجوا من قاموسي تماما ..
أعتز وأتشرف بأني خرجت من عائلة تعمل وتجل الطباعة والصحافة ، وعملت تحت يد جبابرة الصحافة الرياضية الراحلين( ابراهيم اسماعيل وشاكر اسماعيل ومؤيد البدري وضياء حسن) ولن أنسى الكاتب الكبير ( مظهر عارف) الذي وضع أول أقدامي فوق بساط مليكتي الجليلة عام 1974 .
وزاملت رواد الصحافة الرياضية ( الراحلين عبد الجليل موسى ويحي زكي ، والزملاء سعدون جواد وحسام حسن وفيصل صالح وعلي رياح وصفاء العبد وعبد الجليل العبودي وأحمد اسماعيل وخالد جاسم ..) وعملت مع نجوم الصحافة العراقية ( مريم السناطي ود.هاشم حسن وطه جزاع وداود الفرحان ود. حميد عبد الله وأمير الحلو ..) وفي الاذاعة والتلفزيون مع( فيصل الياسري وشاكر حامد وغازي فيصل وأمل المدرس وهناء الداغستاني وأمل حسين ومديحة معارج وعلاء محسن ..) ومع رسامي الكاريكاتير الفنانين ( عاصم جهاد وعبد الحسن - الذي رسم صورتي المنشورة مع المقال قبل أيام ) .. والمئات من الزملاء والزميلات الآخرين الذين ان نسيهم القلم فلن ينساهم القلب ولن يبرحوا الذاكرة .. لأنهم اصبحوا جزءا من حياتي التي بدأت تقترب من نهايتها ، تحية لهم جميعا ...
لكن أذكركم اعزائي القراء .. بأن طبيب القلب منحني ( لايسن) لمدة 6 أشهر قادمة ، قابلة للتجديد بعون الله ( وقائمة الأدوية ) .. وسابقى وفيا لمهنتي ، وقرائي ، حتى ياذن الله القدير .


174
قداسة البابا فرنسيس يُقبّل بتواضع يدي المونسنيور روفائيل قطيمي

ماجد عزيزة - كندا /   
انحنى قداسة البابا فرنسيس بتواضع وهو يواجه الأب المونسنيور روفائيل قطيمي أحد كهنة الكنيسة السريانية وقبل يديه بعد أن احتضنه بحرارة ، جاء ذلك خلال زيارة المونسنيور قطيمي لقداسة البابا في الحاضرة الفاتيكانية ، قادما من فرنسا حيث يقيم هناك مع عدد من جرحى مجزرة كاتدرائية سيدة النجاة ببغداد عام 2010 . يذكر أن الأب قطيمي هو احد الناجين من تلك المجزرة الرهيبة التي راح ضحيتها العشرات من المصلين ، وكان قد اصيب اصابات بالغة واجريت له عدة عمليات جراحية . والأب قطيمي من مواليد الموصل عام 1943 وخدم كاهنا في بغداد حوالي 35 عاما ، وكان يقيم القداس الإلهي في كاتدرائية سيدة النجاة ببغداد حين حصل الاعتداء الارهابي عليها عام 2010.
 





175
وفد المجلس الشعبي يشارك في المؤتمر العالمي للمهجر برعاية وزارة الخارجية الاميريكية
ماجد عزيزة /
بحضور السيدين جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق والدكتور عوديشو خوشابا ممثل المجلس الشعبي في الولايات المتحدة الأمريكية شارك وفد يمثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري برئاسة السيد فهمي منصور عضو هيئة الرئاسة في المجلس وضم السيدين مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا ولؤي ميخائيل مساعد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس ، في المؤتمر العالمي للمهجر الذي اقيم في العاصمة الأمريكية واشنطن برعاية وزارة الخارجية الأمريكية.
وعلى هامش المؤتمر التقى وفد المجلس الشعبي برئيس الوكالة الامريكية للتنمية الدولية (USAID)  الدكتور شاه وكبار مستشاري المؤسسة وتم التباحث حول كيفية تقديم المساعدة لأبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في الوطن.. وقدم الوفد تساؤلا للوكالة المذكورة  عن مصير معونات الوكالة لأبناء شعبنا.. مطالبا إيجاد فرص عمل لتعيين خريجي ابناء شعبنا لمنع نزيف الهجرة.كما التقى الوفد بمؤسس منظومات كوكل وفيسبوك وتويتر وتم التباحث معهم لتوفير برامج لأبناء شعبنا من الطلبة والشباب.

                                          



















176
وفد المجلس الشعبي يلتقي السيناتور ديفيد سمث في مكتبه
ماجد عزيزة – كندا /
زار وفد المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري الذي يزور كندا حاليا برئاسة السيد فهمي منصور عضو هيئة الرئاسة السناتور ديفيد سميث عضو مجلس الشيوخ الكندي في مكتبه وجرى خلال الزيارة حديث تركز على قضايا شعبنا الكلداني السرياني الآشوري الذي يتعرض لشتى أشكال العنف والإضطهاد داخل العراق وفي منطقة الشرق الأوسط التي تشهد اضطرابا منذ فترة . وقدم السيد عضو هيئة رئاسة المجلس الشعبي درع المجلس للسناتور الكندي الذي وعد بالوقوف إلى جانب مطالب شعبنا وطرحها أمام مجلسي الشيوخ والنواب الكنديين ، هذا ورافق السيد منصور في الزيارة السادة مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا ولؤي ميخائيل مساعد مسؤول لجنة العلاقات الخارجية في المجلس الشعبي .
           


177
وفد المجلس الشعبي يزور النائبة جودي سيغرو في مكتبها بتورونتو

ماجد عزيزة – كندا /

زار وفد المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري الذي يزور كندا حاليا برئاسة السيد فهمي منصور عضو هيئة رئاسة المجلس وعضوية السيد لؤي ميخائيل مساعد مسؤول مكتب العلاقيات الخارجية في المجلس بزيارة للسيدة جودي سيغرو النائبة في البرلمان الكندي في مكتبها بمدينة تورونتو رافقهم كل من السيدين مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا وأفرام الهوزي عضو المجلس . وطلبت السيدة سيغرو في بداية الحديث بين الجانبين موجزا عن الأوضاع العامة في كل من سوريا والعراق ، فأوجز لها السيد منصور ما يعانيه الشعب السوري جراء الأعمال الدموية التي تشهدها سوريا منذ فترة طويلة وتأثير ذلك على المسيحيين فيها وعلى مسيحيي المنطقة ككل مع كل تغيير يحصل في دول المنطقة والذي ينعس سلبيا على المسيحيين باعتبارهم أقلية تدفع الثمن .
وقدم السيد فهمي منصور شرحا وافيا لما يعانيه الشعب الكلداني السرياني الآشوري في العراق من أعمال تهدد بقاءه في موطنه الأصلي وطالب الدول العظمى ومنها كندا أن تقف إلى جانب الشعب العراقي ككل ليتاح له ممارسة الديمقراطية الصحيحة وعيشها بشكل فعلي ، ونقل لها مطالب المجلس الشعبي بالحصول على الحكم الذاتي واستحداث محافظة في منطقة سهل نينوى للمكونات التي تعيش فيها والتي تكون فيها نسبة المسيحيين كبيرة ، لعدم شمولها بأية خدمات منذ التغيير الذي حصل عام 2003 . مؤكدا لها بأن المجلس الشعبي هو منظمة تعمل كخيمة على الأحزاب المسيحية من اجل الشعب الكلداني السرياني الآشوري . وأكدت السيدة سيغرو للسيد فهمي منصور ، بأن الطريقة الوحيدة التي يمكن بها الحصول على مطالبيكم هو أن تتوحدوا لتكونوا قوة فاعلة ومؤثرة في الساحة السياسية العراقية .
هذا وقدم السيد فهمي منصور درع المجلس للسيدة جودي سيغرو وكذلك كراسا يحتوي تاريخ المجلس الشعبي ونظامه الداخلي والمطالب العادلة التي يطالب بها من أجل شعبه . وطلب منها وقوف الحكومة والبرلمان الكندي إلى جانب هذا الشعب الأصيل الذي يعيش في هذه البعقة من العالم منذ سبعة آلاف سنة . واكدت السيدة سيغرو بان الحكومة والبرلمان الكندي يعملان من أجل تحقيق مطاليبكم العادلة من خلال ممثلكم في كندا ( الصديق ) السيد مظلوم مروكي فليس من العدالة ان يحاربوكم ويطردوكم من أرضكم وأنتم الأصل بسبب التغيير في البلد أن بسبب الحروب .




178
درع المجلس الشعبي للسناتور ميريديث ..
لدى زيارة وفد المجلس الشعبي لمجلس الشيوخ الكندي


ماجد عزيزة – كندا /
قدم السيد فهمي منصور عضو هيئة الرئاسة في المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري درع المجلس هدية للسيناتور دون ميريديث عضو مجلس الشيوخ الكندي تقديرا لمواقفه المؤيدة لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري والدفاع عنها ، جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها السيد منصور لمجلس الشيوخ الكندي الأسبوع الماضي والتي رافقه فيها كل من السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا والسيد لؤي ميخائيل مساعد مسؤول لجنة العلاقات الخارجية في المجلس الشعبي.
وقال السيد فهمي منصور في تصريخ خص به قناة عشتار الفضائية بعد الزيارة بأن السناتور ميريديث كان متفهما جدا لأوضاع شعبنا ومطاليبه العادلة التي يطالب بها المجلس الشعبي من الحكومة العراقية المركزية وحكومة اقليم كوردستان حيث كان موقفه ايجابيا منها ووعد بانه سيكون داعما قويا في إيصال مطالبنا الى الحكومة الكندية ومتابعتها .




179

وفد المجلس الشعبي يزور مكتب الحريات الدينية في وزارة الخارجية الكندية


ماجد عزيزة – كندا /
زار وفد المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري الذي يزور كندا حاليا الدكتور أندرو بينيت سفير مكتب الحريات الدينية في وزارة الخارجية الكندية ، وتألف الوفد من السادة فهمي منصور عضو هيئة رئاسة المجلس الشعبي والسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا والسيد لؤي ميخائيل مساعد مسؤول لجنة العلاقات الخارجية في المجلس . وجرى بين الجانبين حديث تركز حول مطالب المجلس الشعبي في الحكم الذاتي واستحداث محافظة في سهل نينوى وايقاف التغيير الديموغرافي في المناطق التي يتواجد فيها المسيحيون في العراق .وقدم السيد منصور شرحا وافيا عن الواقع الذي يعيشه الشعب الكلداني السرياني الاشوري داخل العراق وما يتعرض له من عمليات دموية واضطهاد مما دفع غالبيته إلى الهجرة خارج العراق ، وطالب المسؤولين في كندا بالتدخل لوقف هذه الاعمال التي لو استمرت لأفرغ العراق من مكونه الأصلي .
وأكد الدكتور بينيت على أن المكتب الذي يضطلع برئاسته والمشكل حديثا لا يألوا جهدا في الوقوف مع الشعب الكلداني السرياني الاشوري في العراق ومساندته في تحقيق مطالبه العادلة التي يطالب بها المجلس الشعبي نيابة عنه ، وشكر السيد فهمي منصور على زيارته والوفد المرافق له . من جهته قدم السيد فهمي منصور درع المجلس الشعبي هدية للدكتور بينيت تعبيرا عن تقديرالمجلس واحترامه لمواقفه الإيجابية .




 
 

180
فهمي منصور يصل تورونتو في زيارة رسمية لكندا
ماجد عزيزة – كندا /
وصل مطار تورونتو الدولي مساء يوم الاربعاء الثامن من مايس / آيار الجاري السيد فهمي منصور عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في زيارة رسمية يزور خلالها كندا والولايات المتحدة الأمريكية للقاء بعدد من المسؤولين الكنديين والأميركان وبحث أوضاع شعبنا الكلداني السرياني الاشوري ومطاليبه العادلة ، وكان في استقباله في المطار السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا وعدد من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري الساكنين في كندا ..  هذا ويرافق السيد منصور في زيارته السيد لؤي ميخائيل المرافق الاعلامي .
 



181
جمعية ألقوش في كندا .. تفتتح نشاطاتها بنجاح كبير ..
نجم الحفل الفنان طلال كريش .. أبدع وتألق وملأ قاعة أديسا طربا ً !

ماجد عزيزة - كندا /
افتتحت جمعية ألقوش ( تحت التأسيس ) باكورة نشاطاتها الاجتماعية الأسبوع الماضي ، بحفل ساهر جميل اقيم بمناسبة ( شريا ربان هرمز) شفيع قرية ألقوش العراقية ، وأحيا الحفل الفنان المبدع طلال كريش وفرقة ( التحدي) الموسيقية وكانوا جميعا متألقين ، خاصة الفنان كريش الذي أبدع كعادته وملأ قاعة أديسا طربا وغناء جميلا ، شاركه جمهور الحفل الذي زاد على (600) شخصا رقصوا وغنوا معه حتى ساعة متأخرة من الليل .. وكانت السيدة ثورة قد قدمت للحفل بشكل هاديء وجميل وقرأت نبذة عن ( ربان هرمز ) استحسنها الحضور ، كما قدم السيد وليد القس يونان قطعة جميلة بلغة السورث وكان يرتدي الملابس الفولكلورية الألقوشية ....مبروك لجمعية القوش هذا النجاح .













182
بعد كشف التزوير والتلاعب في اموال البطريركية الكلدانية ..!
متى تمتد أعمال لجنة المتابعة والتحقيق لبقية الأبرشيات ؟

  ماجد عزيزة
كشفت بطريركية بابل الكلدانية في تقرير نشر عبر وسائل الاعلام عن وجود ( اختلاسات ) في المبالغ والعقارات التابعة للبطريركية في ( بغداد والبصرة) ، وأكدت البطريركية في بيان وقعه عضوي لجنة التحقيق والمتابعة الخاصة التي شكلها غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو ، كل من المطران مار بشار وردة ومار اميل نونا بأن البطريركية تعتزم استرجاع حقوق الكنيسة (المالية) من خلال متابعة المقصرين أياً كانت مسمياتهم حتى وإن تطلب الأمر إقامة دعاوى قضائية،  وذلك على خلفية كشفها "تهاوناً وتقصيراً متعمداً في إدارة الأوقاف في أبرشيتي بغداد والبصرة، فضلاً عن وجود عمليات اختلاس لأموال على نحو مدروس ومخطط له بدقة" في عهد البطريرك الأسبق... وأكدت البطريركية بانها ستشكل لجنة جديدة لإدارة الأوقاف المسيحية تعمل وفق معايير النزاهة والشفافية وبأساليب إدارة مالية حديثة لتكون في أياد أمينة وغيورة وتستثمر للقيام بنشاطاتها وخدمتها للناس".
كنا سابقا وخلال السنوات الماضية وحين نكشف بعض الحقائق الملموسة عن عمل الكنائس والأبرشيات ، تقوم الحرب علينا فيخوننا البعض ويزعل علينا البعض الآخر ، ويقوم البعض من المغرضين بمحاولة لقطع ارزاقنا ( كما فعل أحد شمامسة الكنيسة الكلدانية في تورونتو قبل سنوات ، حين حذر وهدد عددا من الأسواق والمكاتب بمقاطعة التسوق منهم ان هم أدخلوا جريدتنا (نينوى) في اسواقهم أو مكاتبهم ..!) لكن غبطة ابينا البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو ( صفع) أمثال هؤلاء الذين يفتعلون الحرص والخوف على كنيستهم ، وهم يساهمون في هدم جدرانها .. وأكد بهذا البيان الجريء ، بأن لا أحد محصن من المتابعة ، وكشف أخطائه (أياً كانت مسمياتهم) اي مهما كانت درجته المؤسساتية والدينية .. لهذا فمن يتكيء على القول القديم ( لا يجوز التكلم علنا على فلان الفلاني لأنه يحمل الدرجة الكهنوتية ) قد سقط ببيان غبطة البطريرك ، مع احتفاظنا جميعا باحترام واجلال الدرجة الكهنوتية لكل كهنتنا واساقفتنا الأجلاء .. لكن الحق حق ، ويجب أن يقال ويكشف ..
نعود للبيان الذي كشف التزوير والتلاعب في اموال البطريركية ..وبعيدا عن التفاصيل المنشورة فيه ، فإننا نؤكد بأن ما وصلت اليه الكنيسة الكلدانية ( والذي كنا قد عرجنا عليه في مقالات سابقة) آتٍ من فساد اداري ومالي لبعض المسؤولين المؤتمنين على اموال الكنيسة ، واننا في الوقت الذي نأسف لما كشف عنه بيان البطريركية من نتائج والذي لا يعكس الأخلاق المسيحية خاصة للذين وثقت بهم الكنيسة واعتمدت عليهم في حماية أموالها .. نطالب البطريركية بالتوسع في عمل لجنة المتابعة والتحقيق لتشمل جميع أبرشيات الكنيسة الكلدانية ، وخاصة التي في خارج العراق ، فهي الأبعد عن عيون الرقيب ، وحيث يتحدث العديد من الناس عن خروقات وتجاوزات وأعمال مالية يشوبها الغموض ، كيما تنكشف جميع الحقائق .. فعهد غبطة البطريرك ( ساكو) هو عهد النزاهة والشفافية .. والادارة المالية والكنسية الحديثة .. ولكل حادث حديث !
 


183
رسالتين من المجلس الشعبي لرئيس وزراء ووزير خارجية كندا
ماجد عزيزة – كندا /
بعث السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا برسالتين إلى كل من السيد ستيفن هاربر رئيس وزراء كندا ووزير خارجيتها السيد جون بيرد بمناسبة افتتاح السفارة الكندية في بغداد فيما يلي نصيهما :     
السيد ستيفن هابر رئيس وزراء كندا المحترم ..
يسعدنا أن نعبر عن فخرنا نحن ابناء الجالية العراقية المقيميين في كندا بلدنا الثاني حيث نحضى بعنايتكم الكريمة ونعيش في أمن واستقرار ونشعر بالعيش الكريم ، أن  نرفع لمقامكم الكريم كل التقدير والاحترام للرسالة التي ارسلتموها الينا بمناسبة انعقاد المؤتمر الاول لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري ( المسيحي ) في تورنتو و التي سنجعل منها وساماً نعلقه على صدورنا لمعانيها السامية .
ان ما زاد في اعتزازنا واحتراماً لسيادتكم هو الأمر الذي اصدرتموه بإعادة فتح السفارة الكندية في بغداد مقدريين تفهمكم لأوضاع شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في العراق وما يعانيه من أعمال القتل والتهميش والتغيير الديموغرافي المبرمج بهدف إفراغ العراق من المكّون المسيحي الذي هو الشعب الاصيل و صاحب الارض المسماة (وادي الرافدين ) .
ختاماً نرفع لسيادتكم اسمى آيات الود والاحترام لأقدامكم على هذه الخطوة التي سترفع وتائر التعاون بين البلدين في كافة المجالات ، آملين ان تعقبها خطوات اخرى من خلال تواجد ممثلكم في العراق للعمل مع المنظمات الانسانية الاخرى لحماية شعبنا المسيحي من التهجير والانقراض...
نجدد تقديرنا العالي لخطواتكم الحكيمة مع جزيل الشكر.   
السيد جون بيرد وزير الخارجية الكندي المحترم :
يسعدنا سيدي الوزير ..أن نشكركم ونثني على زيارتكم الميمونة  التي قمتم بها للعراق والتي اثمرت عن إعادة فتح السفارة الكندية في العاصمة العراقية – بغداد – عاصمة الثقافة  ومنبع العلم والمعرفة متمنين لكم النجاح في مهامكم  النبيلة التي تصب في مصلحة كندا أولا وأخيرا . اننا نأمل ان تتكلل هذه الخطوة بخطوات اخرى تتعزز برفع درجات التعاون في كافة المجالات .
ننتهز الفرصة لنعبر لكم عن شكرنا لرسالتكم الرقيقة والمعبرة عن تأييدكم و تضامنكم مع شعبنا الكلداني السرياني الاشوري ( المسيحي ) والتي أرسلتموها للمؤتمر العام للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري المنعقد في تورونتو في 12/1 هذا العام ، لنها تعبرعن  حسن مشاعركم واحساسكم العالي  بتطلعات شعبنا بالعيش الرغيد بعيداً عما يحدث من مخالفات يندى لها جبين الانسانية من امور القتل و التهجير و التغيير الديموغرافي المتعمد بهدف إخلاء العراق من اهم مكوّن اصيل صاحب حضارة مؤغلة في القِدم تمتد لأكثر من 7000 سنة.
اقبلوا فائق شكرا وتقديرنا
مظلوم مروكي
ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في تورنتو\ كندا
 


184
المجلس الشعبي يشارك في حفل تنصيب الأنبا مينا في كندا
ماجد عزيزة/

شارك السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا في حفل تنصيب نيافة الأنبا مينا مطرانا لأبرشية كندا للأقباط الآرثوذكس والذي جرى في كنيسة مريم العذراء والأنبا أثناسيوس بمدينة مسيساغا ، وحضر الحفل عدد من المسؤولين في الحكومة الكندية والبرلمان الفيدرالي الكندي وعدد من الأساقفة اعضاء المجمع المقدس للكنيسة القبطية الآرثوذكسية وجمع من الكهنة من مختلف الكنائس وجمع غفير من المؤمنين .هذا وتسلم السيد مروكي هدية تقديرية من الأنبا مينا تقديرا لجهوده ونشاطه .

185
مظلوم مروكي يلتقي السفير الكندي لمكتب الحريات الدينية

ماجد عزيزة – كندا /

التقى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا بالدكتور أندرو بنيث سفير مكتب الحريات الدينية التابع لوزارة الخارجية الكندية في مكتبه صباح الأحد ، وقدم السيد مروكي شرحا مفصلا لما يتعرض له الشعب الكلداني السرياني الاشوري ( المسيحي) في العراق من اضطهاد واعمال عنف وما يعانيه هذا الشعب الأصيل جراء ذلك ، مما اضطر الكثيرين من أبنائه للهجرة إلى خارج العراق . وطالب مكتب الحريات الدينية المستحدث في وزارة الخارجية الكندية بالعمل على مساعدة هذا الشعب في مطالبه العادلة .
وأكد السيد بنيث بأن مكتب الحريات الدينية في كندا قد أسس لغرض متابعة قضايا الشعوب المضطهدة في العالم بسبب انتمائاتها الدينية والعرقية ، وانه سيعمل على دراسة مطالب الشعب الكلداني السرياني الآشوري ويبقي باب الاتصال مع المجلس الشعبي مفتوحا للتعرف على ما يحتاجه مستقبلا .هذا وقدم السيد مروكي للسيد السفير هدية هي عبارة عن لوحة تذكارية .



186
مظلوم مروكي يلتقي عضوة البرلمان الكندي
ماجد عزيزة – كندا /
التقى السيد مظلوم مروكي مسؤول مكتب المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا يوم الخميس الموافق 28/03/2013 بعضوة البرلمان الكندي السيده جودي سكرو عن حزب الليبرالي بمعية عضوي المجلس السيدين افرام اسكندر الهوزي وقيصر توما موسى لتقديم الشكر والامتنان لمعاضدتها ومشاركيها في المؤتمر الشعبي العام للمجلس المنعقد في 12/01/2013 وذلك من خلال ارسال مديرة مكتبها كتعبير لتأييدها المطلق للمجلس وما يقوم به من فعاليات ونشاطات تخدم الجالية العراقية في تورونتو , هذا وقد تم التطرق الى الوضع المأساوي الذي يعيشه شعبنا في العراق من امور التهميش والتهجير وبالأخص مؤامرة التغيير الديموغرافي التي تعتبر قمة التآمر والتخاذل بهدف تهجير ابناء شعبنا من بلداته وارضيه واسكان غرباء عن المنطقه والقضاء على المكون الاصيل في المنطقه وخصوصا في سهل نينوى ..وقد طلب الوفد الزائر من السيده سيكرو رفع الامر الى سكرتارية البرلمان تمهيدا لعرضه على مجلس الوزراء الكندي ليكون على علم بما يحصل واتخاذ ما يراه مناسبا في المحافل الدوليه لوقف التجاوزات الحاصله نهائيا للمحافظه على تواجد شعبنا والعيش الكريم الذي يبغيه ..


187
جمعية عنكاوة تقيم حفلا ساهرا لمناسبة عيد القيامة
جورج ألياس يعود لتورونتو بعد غيبة ويثبت أنه ..( زولية كاشان)!
ماجد عزيزة – كندا /
اقامت جمعية عنكاوة وبمناسبة عيد القيامة المجيد حفلا ساهرا على قاعة نادي شهريار العائلي احياه الفنان الكبير ( جورج الياس) والذي يعود لتورونتو بعد غيبة طويلة في فانكوفر ويثبت بأنه فنان كبير بكل المقاييس و( زولية كاشان) لما قدمه من أغاني جميلة التي عرف بها منذ سنوات ، وأثبت كذلك بأن الفنان الذي يمتليء خبرة يستطيع أن يقول للمطربين الشباب الذين يملأون الساحة الغنائية بأن أيام الزمن الجميل والفن الراقي ما زالت هي الغالبة ان كان هناك فنانين يملأون أماكنهم في الساحة .وشارك الفنان ايفل في تقديم وصلة غنائية قصيرة من الفنان جورج ألياس وفرقة بايلون التي تعود هي الأخرى لتورونتو بعد غيبة طويلة في مدينة هاملتون ... 
 







188
حين يزأر الفنان .. بالموسيقى ..
يوسف عزيز نموذجا .. في اغنيته للبطريرك ساكو !
ماجد عزيزة /
الأغنية الرائعة التي قدمها الفنان المتألق يوسف عزيز لغبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو بطريرك الكلدان في العراق والعالم ، كانت أكبر من أغنية بل تخيلتها وأنا أستمع لمعانيها الكبيرة وكأنما أسد بابلي يزأر مطالبا بسد جوعه وعطشه ..لقد كانت أغنية الفنان يوسف عزيز أكبر من ألف مقال ، وأكثر من ألف تظاهرة ، وأمضى من كل الكلمات التي صرخ بها ( الكتاب) خلال السنوات الماضية .
كانت أغنية الفنان يوسف عزيز رسالة مكتوبة بأحاسيس فنية ، وبموسيقى تدخل القلب دون استئذان ، وصرخة تحمل هموم ومطالب كثيرة وضعها الفنان على طاولة غبطة أبينا البطريرك وهو يبدأ مشوار التصحيح المطلوب في الكنيسة الكلدانية خصوصا وكنيسة المسيح بشكل عام ..بل كانت ( الأغنية) موجهة لغبطة البطريرك وكأنما هو مار عبد الأحد ( دومنيك) القرن الحادي والعشرين الذي جاء ليسند جدران الكنيسة الكلدانية الآيلة للسقوط ويعيدها للإستقامة .
الأغنية تبدأ بتهنئة للبطريرك ساكو بكرسيه البابلي ، وصليبه الذي يستحقه لأنه الرجل الذي كانت تبحث عنه الكنيسة الكلدانية منذ زمن ، ثم تطالب بأن يسمع البطريرك كلام شعبه المؤمن ولا يستصغره ويهمشه ويكون كبيرا فوق عرشه فقط ، مطالبة اياه أن يبحث عن حقوق شعب بين النهرين قبل أن تضيع ويضيع معها انسانها الذي يهاجر من أرض أجداده ، وتذكر الأغنية غبطة البطريرك بأن أرض بين النهرين ليست هي الظاهرة فقط بل أن هناك تحت الأرض ارثا من عظام الأجداد يجب المحافظة عليه .
لقد زأر يوسف عزيز باغنيته بحناجر الأمة الكلدانية .. والمسيحية عامة ، كاشفا بأن الكنيسة مريضة ، وسبب مرضها هو أهل بيتها من الرؤساء الذين لم يعرفوا علّتها .. ( والحمى تأتي من القدمين) كما يقول المثل .. نعم زأر يوسف عزيز كأسد بابلي صارخا بالعناية بالشباب الكلداني الذي يضيع في اصقاع الأرض ، هذا الشباب الذي بحاجة إلى أذن تسمعه ، وتلبي ما يحتاجه ..
زأر يوسف عزيز نيابة عن أمته الكلدانية وشعبه المسيحي .. مطالبا البطريرك ساكو ان يلتفت لأهل الفن والاعلام ليساندهم بالوسائل التي ترفع من شان الأمة والكنيسة من فضائيات وصحف واذاعات .. زأر من أجل الحفاظ على لغة الأجداد التي كانت مفتاحا لعلوم وثقافات الأوائل وهي تضيع الآن في زحمة لغات بلدان الشتات .. ومن أجل وحدة الكنائس وشعوب الأمة التي تتكلم لغة ( السورث) ..
لقد ناب يوسف عزيز عنا جميعا بايصال صوتنا لأبينا البطريرك من خلال أغنية بسيطة في كلماتها ولحنها ، لكنها ترن مدوية كالنواقيس وتتألم لألم كنيستها الموجوعة ... لكنها ( أي الأغنية ) تصلي في النهاية من أجل أبينا البطريرك مطالبة أن يصلي هو من أجل أمته وكنيسته وشعبه .. شكرا ( يوسف عزيز) لأنك تكلمت بألسننا جميعا .


189
اجتماع مهم لمعهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة
ماجد عزيزة - ولاية مشيغان الأمريكية
عقد يوم الإثنين الماضي في مدينة ديترويت بولاية مشيغان الأمريكية اجتماع مهم دعا اليه السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة ، بدعوة من وزارة الخارجية الأمريكية حضره عدد من المسؤولين في كل من الكونجرس والحكومة الأمريكية وعدد من أعضاء البرلمان العراقي وممثلي عدد من الأحزاب السياسية الذين يزورون الولايات المتحدة حاليا ، كما حضره عدد من رؤساء وممثلي التنظيمات السياسية العراقية العاملة في الولايات المتحدة وكندا .
وتحدث السيد جوزيف كساب في بداية الإجتماع شاكرا المشاركين فيه ، ثم أعطى نبذة عن سبب عقد الاجتماع وأهميته والذي كان طرح وجهات نظر المشاركين من الأوضاع العامة في العراق في الداخل والخارج ووضعها أمام المسؤولين الأميركان وهم كل من ( السيد كاري بيترس عضو الكونجرس الأمريكي وبريندا روزنبيرغ من منظمة السلام ، وممثل السناتور الامريكي كارل ليفن ( السيد ستيف نيلسون ) وممثل السناتور الامريكي ديبي ستابينو ( السيدة بربارة ماكلاهان) والسيدة ميلاني كراند وهاي سافران . والعراقيين السيد نجيب عبد الله محي عضو البرلمان العراقي والسيد حذيفة المشهداني عضو جبهة التوافق العراقية والسيد حيدر مرتضى علي من صحيفة الحسين العراقية .
بعدها قدم جميع المشاركين في الإجتماع مداخلاتهم وأسئلتهم واستفساراتهم بشكل مختصر طارحين بعض الآراء المهمة وخاصة تلك التي تتعلق بحقوق الأقليات العراقية وما تتعرض له من مضايقات تصل إلى حد الأعمال الدموية ، ثم قدم السيد نجيب عبد الله عضو البرلمان العراقي مداخلته التي قدم فيها تفصيلا لما يعيشه العراق الآن معرجا على الأعمال الإرهابية الدموية التي تطال العراق بجميع أطيافه وخاصة المكون المسيحي التي تحمل الكثير ، مؤكدا بأنه سيثير موضوع اضطهاد الأقليات في البرلمان العراقي حال عودته للعراق / كما قدم السيد حذيفة المشهداني مداخلة كان فيها جريئا جدا حين القى باللائمة على الحكومة العراقية والأحزاب السياسية العاملة في العراق متهما الحكومة العراقية بالتقصير تجاه الاقليات ، ومشيرا للحاضرين من المكون المسيحي ( الكلداني السرياني الاشوري ) بأن ممثليهم في البرلمان العراقي لا يمثلونهم بشكل صحيح ولا يوصلون قضاياهم بصورة ناضجة .. مؤكدا بأن الأكراد فقط هم الذين يحمون المسيحيين بشكل واضح قائلا : أقول هذا رغم أني لست كورديا !
هذا وكان المشاركون من رؤساء وأعضاء المنظمات والأحزاب العراقية التي شاركت تمثل  الكورد والتركمان والكلدان السريان الآشوريين واليهود العراقيين ، والصابئة المندائيين والمنظمات الكلدانية العاملة في ولاية مشيغان الامريكية ، كما حضره المونسنيور توما عزيزو النائب الأسقفي للسريان الكاثوليك بالولايات المتحدة ،اضافة لممثلي قناة عشتار الفضائية في كندا وولاية مشيغان ، وجريدة نينوى وجريدة ديترويت تايمز وتلفزيون ( MEA) .















190
شعار المجلس الشعبي هدية لعضو الكونجرس الأمريكي

ماجد عزيزة /
 
أهدى السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا ( شعار المجلس) للسيد (كاري بيترس ) عضو الكونجرس الأمريكي تثمينا لمواقفه الداعمة لقضايا الشعب الكلداني السرياني الاشوري .جاء ذلك خلال الإجتماع الذي عقد في ديترويت بولاية مشيغان الأمريكية يوم الاثنين الماضي والذي خصص لبحث القضايا المتعلقة بالشأن العراقي ، وحضره اعضاء من الكونجرس الأمريكي والبرلمان العراقي والأحزاب والمنظمات العراقية العاملة في الولايات المتحدة وكندا .
 


191
البابا فرنسيس الأول ..
ماجستير في الكيمياء .. وبكالوريوس في الفلسفة والأدب وعلم النفس ..
 يتكلم الإسبانية والإيطالية واللاتينية والألمانية وقليل من الإنكليزية !



اعداد : ماجد عزيزة - كندا /
 
انتخب الكاردينال الارجنتيني خورخي ماريا برغوليو باباً جديداً واختار اسم البابا فرنسيس الأول.وهو أول بابا من الاميركيتين واليسوعي الأول الذي يتولى سدة البابوية. وجاء اعلان توصل الكرادلة الـ115 المجتمعين في جلسة سرية في مجمع داخل كنيسة السيستين، الى انتخاب البابا، عبر تصاعد الدخان الابيض من المدخنة في الفاتيكان وقرع اجراس كاتدرائية القديس بطرس.وفي أول كلمة له بعد اطلالته من على شرفة الفاتيكان قال البابا الجديد "الكرادلة استدعوني من آخر اصقاع الدنيا".
وبعد لحظات من التردد لان لون الدخان الابيض لم يكن واضحا تماما، تصاعدت هتافات الفرح من قبل الحشد المتجمع في ساحة الفاتيكان وقرعت اجراس كنيسة القديس بطرس لتؤكد ان بابا جديدا قد انتخب.وانتظرت الحشود المتجمعة في ساحة القديس بطرس وهي ترفع الاعلام وتهتف "اصبح لنا بابا" و"يحيا البابا" على وقع قرع الاجراس، حوالى نصف ساعة لمعرفة اسم البابا المنتخب.والتأخير يعود لموافقة راس الكنيسة الكاثوليكية الجديد على القبول بمهمته الجديدة، واختيار اسم له وارتداء ثوبه البابوي.وفور اطلالته من على شرفة الفاتيكان، ارتفعت الهتافات في ساحة القديس بطرس تصاحبها اصوات الفرح التي ترحب بانتخاب رأس الكنيسة الكاثوليكية الجديد.
والبابا الجديد هو رئيس أساقفة بوينوس آيرس (الأرجنتين). من مواليد السابع عشر من كانون الأول ديسمبر من العام 1936. من الرهبنة اليسوعية. سيم كاهنا في الثالث عشر من كانون الأول ديسمبر 1969، وأسقفا في السابع والعشرين من حزيران يونيو عام 1992. عُين رئيس أساقفة على بوينوس آيريس في الثامن والعشرين من شباط فبراير 1998. ترأس مجلس أساقفة الأرجنتين بين عامي 2005 -2011. عضو في المجامع التالية: العبادة الإلهية وتنظيم الأسرار؛ الإكليروس؛ معاهد الحياة المكرسة وجمعيات الحياة الرسولية، وهو عضو في المجلس البابوي للعائلة.
وفي كلمته الأولى للمؤمنين قال  البابا :
أيها الإخوة والأخوات، مساء الخير
أنتم تعرفون أنه من واجب الكونكلاف (المجمع المغلق) هو إختيار أسقف لروما. يبدو أن إخوتي الكرادلة ذهبوا ليحضروه من آخر العالم تقريباً! ولكن ها نحن هنا. أشكركم لهذا الاستقبال.  قبل كل شيء أريد أن أرفع صلاة لأسقف روما السابق بندكتس السادس عشر. نصلي جميعاً ليباركه الله، ولتحفظه العذراء. ثم تليت صلاة ( الأبانا) !
 نبدأ الآن هذه المسيرة، أسقفاً وشعباً. مسيرة كنيسة روما التي ترأس بالمحبة كل الكنائس. مسيرة أخوة، محبة، وثقة متبادلة. فلنصلي دائماً من أجل بعضنا البعض ،نصلي من أجل العالم كله لتعم الأخوّة. آمل ان تكون مسيرة الكنيسة هذه التي نبدأها، والتي سيساعدني فيها الكاردينال النائب، مثمرة للتبشير في هذه المدينة البالغة الجمال.والآن أود ان أمنح البركة، ولكن قبل ذلك أود ان أسألكم خدمة: قبل أن يمنح الأسقف البركة، أسالكم أن تسألوا الرب أن يباركني. فليصلّ الشعب ويسأل البركة لأسقفه. فلنصلّ بصمت من اجلي ومن اجلكم . أيها الإخوة والأخوات سأراكم قريباً غداً أريد أن أذهب لأصلي للعذراء لتحفظ روما. عمتم مساء .
والبابا فرنسيس الأول  هو بابا الكنيسة الكاثوليكية رقم 266 خلفا لبندكت السادس عشر حيث تم انتخابه في 13 مارس 2103. اختار اسمه تخليدا للقديس الكاثوليكي فرنسيس الأسيزي، وهو أول رجل دين غير أوروبي يشغل كرسي البابا منذ 1200 عام، حيث كان آخر بابا غير أوروبي هو غريغوري الثالث (شغل الكرسي بين عامي 731 و741)، الذي ولد في سوريا . ورقي إلى رتبة كاردينال بقرار من البابا يوحنا بولس الثاني سنة 2001، وكان قد تبوأ منصب رئيس أساقفة بوينس أيرس سنة 1998، وظل في هذا المنصب حتى انتخابه للبابوية. ويتقن فرنسيس الأول اللغات الإسبانية والإيطالية واللاتينية والألمانية بطلاقة بالاضافة الى قليل من الإنكليزية.
والبابا هو واحد من خمسة أطفال لزوجين مهاجرين إيطاليين، كان اسم والديه ماريو خوسيه بيرجوليو وريجينا سيفوري ماريا، وعمل والده في السكك الحديدية و والدته كانت ربة بيت.  وحصل على درجة الماجستير في الكيمياء في جامعة بوينس آيرس ، ودرس بعد ذلك في المعهد الديني في ديفيتو فيلا. ودخل جمعية يسوع في 11 مارس 1958. وحصل على بكالوريوس في الفلسفة من نقابة خوسيه سان ماكسيمو في سان ميغيل، ومن ثم درس الأدب و علم النفس في نقابة دي لا انماكيولادا في سانتا في وأيضاً تخرج من الجامعة اليسوعية ديل سيلفادور.
 


192
الجمعية الخيرية الاشورية تقيم حفلا خيريا كبيرا !
نجوم الأغنية السريانية يحلقون في سماء الغناء والموسيقى بتورونتو
نينوى/

أقامت الجمعية الخيرية الاشورية في كندا حفلا خيريا الأسبوع الماضي خصص ريعه للأعمال الخيرية في البلد الأم العراق ، وأحياه نخبة من الفنانين هم كل من ( مارتن وطلال كريش وتوني كبرئيل ورامسن شينو وجوني طليا ) شاركهم عدد من الموسيقيين في العزف ، وحضر الحفل الذي أقيم في قاعة ( ميراج) المئات من ابناء الشعب الكلداني السرياني الآشوري الساكنين في مدينة تورونتو والذين رقصوا على انغام اغاني الفنانين الجميلة .. كانت الحفل على درجة عالية من التنظيم والضبط .. تحية للجمعية الخيرية الاشورية وللقائمين عليها ..















193
الحكومة الكندية شاركت بأرفع تمثيل في تنصيب غبطة البطريرك ساكو
نينوى – خاص /
في يوم لايُنسى للكنيسة في العراق والشعب العراقي بشكل عام، والحكومة الكنديةً وخلال زيارة سريعة استمرت اقل من اربع وعشرين ساعة، شارك السيد جيسون كيني وزير الهجرة والجنسية وتعدد الثقافات الكندي في مراسيم تنصيب غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو صباح الاربعاء الموافق ٦ آذار ٢٠١٣ من خلال زيارته التاريخية الى العراق بعد ان كان آخر وزير كندي قد زار البلد في عام ١٩٧٦.
وكان الوزير قد رأس وفدا رسمياً يمثل الحكومة والشعب الكندي ضم السفير الكندي المفوض غير المقيم لدى العراق، اضافة الى ثلاثة من الدبلوماسيين الكنديين ورافقهم الأب نياز توما والسيد ربيع اللوس وذلك للتعبير عن الدعم والتضامن الكامل الذي تعبر عنه الحكومة الكندية مع مسيحيي العراق والشرق الاوسط بشكل عام والرغبة الصادقة (على عكس ما يعتقد بأن الحكومة الكندية تشجع هجرة المسيحيين) في ان ترى حكومة العراق وبلدان الشرق الاوسط في مقدمة العاملين من اجل الحرية الدينية والديمقراطية وصيانة كرامة وحرية كل انسان وان يبقى المسيحيون في أوطانهم خميرة وشهادة حية. وقد شارك  الوزير أيضاً في قداس الشكر الذي اقامه غبطة البطريرك ساكو في الساعة الخامسة مساء.
واضافة الى مشاركته في مراسيم التنصيب والقداس، اجرى الوزير كيني اجتماعات رسمية كان اولها مع السيد دندار نجمان الدوسكي، وزير الهجرة والمهجرين في الحكومة العراقية الذي كان في استقبال السيد كيني، اضافة الى عقده اجتماعا خاصا مع نائب رئيس الجمهورية، السيد خضير الخزاعي، وآخر قصير مع رئيس الوزراء السيد نوري المالكي ووزير البيئة السيد سركون لازار وعدد من اعضاء مجلس النواب العراقي.

وفي الحوار الذي دار مع غبطة البطريرك ساكو، شكر الوزير كيني البطريرك على السمعة الطيبة التي يتحلى بها الكلدان في كندا ونشاطهم الدؤوب على المستويات كافة ودورهم الفاعل في بناء بلدهم الثاني كندا، البلد المتقدم والنامي في الوقت ذاته. وقد وجه  الوزير كيني الدعوة لغبطة البطريرك ساكو لزيارة كندا واعداُ بانه سيكون له ارفع استقبال على أعلى المستويات. وبالمقابل شكر صاحب الغبطة  الوزير على مبادرته الشجاعة والمليئة بالمحبة المسيحية والإنسانية الحقيقية والشهادة لقيم التعايش السلمي وحقوق الانسان، وشجعه على تكرار الزيارة ليتسنى للوزير التعرف عن قرب اكبر على الواقع العراقي وهواجس المسيحيين العراقيين. وقد وعد الوزير كيني غبطته بزيارة كندية رسمية اخرى رفيعة المستوى في المسقبل القريب.
وقد جرت حوارات معمقة مع صاحبي الغبطة، البطريرك لحام للروم الكاثوليك والبطريرك يونان للسريان الكاثوليك والسفير البابوي لدى العراق والأردن، عن الوضع في سوريا، عرض فيه السيد كيني الموقف المتزن والحكيم للحكومة الكندية أزاء الوضع في سوريا ورفض الاعتراف بأية جبهة ما لم توجد ضمانات ملموسة على احترام حقوق الإنسان والحرية الدينية وصيانة حقوق الأقليات العرقية.  
وكانت من أروع المحطات في اليوم المزدحم جداً لزيارة الوزير جيسون كيني، التوقف لزيارة كاتدرائية سيدة النجاة التي تعرضت لهجمة وحشية في 31 تشرين الأول عام 2010 والتي أهدت مع وحشيتها للكنيسة كاهنين شهيدين وعدداً كبيراً من الشهداء الذين قدموا حياتهم شهادة للرب. وقد كان في استقبال الوفد الكندي سيادة المطران مار أفرام يوسف عبّا، راعي الأبرشية وسيادة المطرانين، مار باسيليوس جرجيس القس موسى، وما برنابا يوسف حبش، وعدد من الأكليروس. وكانت أكثر اللحظات خشوعاً عندما ركع الوزير ليصلي متأملا بهذا الحدث، انتظم الجميع بعدها أمام المذبح وهم يرنمون ترنيمة بالسريانية. وعند الانتقال الى المدفن، حيث ترقد الأجساد على رجاء القيامة، اتحد الجميع بالصلاة الربية ممتلئين بالرجاء والنعمة ومتطلعين لمستقبل أفضل للمنطقة يحترم فيه الإنسان، كل الإنسان.  
 















194
رسامة أول شماس انجيلي للكنيسة الشرقية القديمة بكندا
ماجد عزيزة - كندا/
بوضع يد صاحب السيادة مار زيا خوشابا راعي أبرشية بغداد للكنيسة الشرقية القديمة والذي يزور كندا حاليا ، وبمشاركة الأب نينوس من كنيسة مار عوديشو بشيكاغو والأب تيودورس مغطس راعي كنيسة تورونتو ، تمت يوم الأحد الماضي رسامة أول شماس انجيلي للكنيسة الشرقية القديمة في كندا هو الشماس يوشيا خامس الذي شارك اخوته الشمامسة في الاحتفال الكبير الذي اقيم في الكنيسة وحضره عدد كبير من المؤمنين غصت بهم قاعة الكنيسة . وبدأ الاحتفال بالصلوات الطقسية الاعتيادية ثم بدأ المطران الضيف مراسين الرسامة التي شملت قص أجزاء من شعر الرأس وعدد من الطلبات والصلوات الطقسية الشرقية التي تلاها سيادته بصوته الشجي ساعده الأب نينوس القادم من شيكاغو والأب تيودورس مغطس راعي كنيسة تورونتو .. وحال الانتهاء من طقس الرسامة تعالى التصفيق من قبل الحاضرين الذين أبدوا فرحهم بهذا الاحتفال الرائع .
ثم ألقى سيادة المطران مار زيا خوشابا موعظة ركز فيها على عظمة أن يحمل الانسان ( الدرجة الكهنوتية) وفسر معنى ذلك بأن حملها يعني أن هذا الانسان يحمل درجة عظيمة من القدسية ويتوجب عليه أن يحافظ عليها وعلى سيرته الحياتية والطقسية ، وإن حياته اصبحت ليست ملكا له يتصرف بها كيفما يريد ، بل اصبحت ملك الكنيسة التي تمثل السيد المسيح له المجد . والقى الأبوان نينوس وتيودورس كلمتين بالمناسبة .. ثم تقاسم الجميع الطعام بعد انتهاء المراسيم الطقسية .











195
مراسيم لرياضة درب الصليب في مدينة هاملتون الكندية
ماجد عزيزة - كندا/
أقيمت في كنيسة مار توما الرسول الكلدانية في مدينة هاملتون مساء يوم الجمعة الماضي ، مراسيم رياضة درب الصليب التي تقام وفق الطقس الكلداني المشرقي أيام الجمع الواقعة داخل أيام صوم الأربعين ، وأقام الرياضة الأب الفاضل نياز توما وعدد من الشمامسة وجمع كبير من المؤمنين ... ثم أقيم بعدها قداس خاص شارك فيه الجميع بالدعاء لقداسة البابا السابق بيندكت السادس عشر بمناسبة انتهاء مهامه الرسولية ، وكذلك الدعاء بنجاح غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو بطريرك بابل على الكلدان في العالم في مهمته الجديدة .



196
من يكون البابا القادم ؟
ستة مرشحين لكرسي مار بطرس .. بينهم كاردينال من كندا !
كم بابا قدم استقالته حتى الآن ..ومن هو أكبر وأصغر كاردينال ؟

تقرير: ماجد عزيزة /
بعد أن قدم البابا بينيدكت السادس عشر استقالته المفاجئة ، وهو أول بابا كاثوليكي يقدم استقالته منذ 600 عام ، بدات تحليلات المراقبين في من سيكون البابا القادم .. وقبل أن نعرض رايا في ذلك ، لابد ان نبين أن البابا بنديكت التاسع من مواليد روما كان قد قدم استقالته عام 1045م عندما بلغ عمره 33 عاما، حتى يتمكن من الزواج والحصول على أموال من أبيه الروحي. وكان الأب الروحي للبابا من مواليد روما أيضا، وقد دفع أموالا بالفعل لبنديكت التاسع للتنازل له عن منصب البابوية. والبابا غريغوري السادس وهو نفس الرجل الذي قدم أموالا للبابا بنديكت التاسع وحل محله، قدم استقالته بعد عام واحد فقط، أي عام 1046.  وعندما وصل هنري الثالث تعامل مع غريغوري السادس باعتباره البابا الشرعي، لكن نصحه بمواجهة مجلس من أساقفة الكنيسة. وبدورهم، نصح الأساقفة غريغوري السادس بالاستقالة لوصوله إلى المنصب بشرائه. ورغم أنه دافع عن موقفه قائلا إنه لم يفعل خطأ في شرائه المنصب، فقد استقال في نهاية الأمر.وفي عام 1249 قدم البابا سيلستاين الخامس استقالته من منصب البابوية بعد خمسة أشهر فقط من توليه إياه.والرابع هو البابا غريغوري الثاني عشر الذي قدم استقالته عام 1415. ولم يكن هذا الرجل المسن القادم من البندقية الذي تولى المنصب لعشر سنوات، هو الوحيد في المنصب، إذ كانت أوروبا لعقود منقسمة إلى قسمين، ولديها بابا في روما وآخر في مدينة أفيغنون الفرنسية.  أما المستقيل الخامس فهو البابا بنديكت السادس عشر الذي أعلن يوم 11 فبراير/شباط أنه سيستقيل يوم 28 من هذا الشهر لأسباب صحية ولتقدم سنه.
من هم المرشحون لمنصب البابا ؟

الكاردينال انجيلو سكولا (ايطالي) /


كبير اساقفة ميلانو. وياتي على راس القائمة التي وضعها مؤرخ الكنيسة ماثيو بونصون الذي يصفه بانه ايطالي صاحب التفكير المنظم المناسب للوظيفة الذي سيعيد حماسة بندكتوس لاعادة التقاط وتجميع الحماسة الكاثوليكية في اوروبا.
لقد نقله بندكتوس من وظيفة عالية في البندقية عام الفين واحدعشر ليكون اسقف ميلانو وهو ما اعطى هذا الفاتيكاني رؤية اعمق لاكبر ابرشيات اوروبا. لقد اعطت ميلانو والبندقية خمسة بابوات في المئة سنة الاخيرة.
الكاردينال سكولا البالغ من العمر سبعين عاما يعتبر من اكبر المتخصصين في الاسلام والحوار الاسلامي المسيحي وهو في المكان الصحيح للتعامل مع تحديات العلمانية والمادية في الغرب وفق ما يقوله بونصون. قال الكاردينال سكولا مرة ان مهمتنا الان هي مساعدة الناس على تذكر الله. الناس تعاني من نوع من فقدان الذاكرة تجاه الله وعلينا ان نذكرهم لاحياء الله في قلوبهم وعقولهم.

الكاردينال انجيلو بانياسكو (ايطالي)/

كبير اساقفة جنوا وكان في عناوين الصحف في العام الماضي لمهاجمته رئيس الوزراء انذاك سيلفيو برلسكوني وغيره من الوزراء بسبب سلوكهم الذي اعتبره غير اخلاقي. فهو يعتبر داهية ازاء السياسات العلمانية والميديا حسبما يقول جون الن الصحفي المتخصص في شؤون الفاتيكان.يصف بونصون الكاردينال بانياسكو البالغ من العمر تسعة وستين عاما البروفسور السابق المتخصص في الالحاد المعاصر وما وراء الطبيعة بانه مفكر من العيار الثقيل الذي يتقن لغات عدة وله مواقف متشددة في العقيدة.
لكن ما يعزز امكانية توليه البابوية قد ياتي من دوره كرئيس مرتين لمؤتمر الاساقفة الايطاليين. فالايطاليون يشكلون خمسة وعشرين في المئة من مجمع الكرادلة الذين سينتخبون البابا القادم.

الكاردينال مارك اوليت (كندي)/


هو كبير اساقفة كويبيك السابق وهو كندي المولد يراس الان مجمع الاساقفة القوي. وبحسب جون الن فان هذا المنصب يجمع حوله الكثير من الاصدقاء والناس المؤثرين الذين يختارهم لقيادة الكنيسة العالمية. ويصف الن الكاردينال اوليت البالغ من العمر ثمانية وستين عاما بانه مخضرم في التعامل مع الغرب العلماني وصاحب فكر وذكاء وسيرة عالمية.
والكاردينال اوليت قريب من الفكر الثيولوجي للبابا بندكتوس ويمكنه ان يحكم البيروقراطية الفاتيكانية بقبضة قوية.
يقول ديفيد جبسون مؤلف عدة كتب حول الكنيسة الكاثوليكية وكاتب سيرة البابا بندكتوس انه يمكن لمجمع الكرادلية الذي سينتخب البابا ان ينتخب شخصية تقليدية ويقول في الوقت نفسه نحن مبدعون لقد اخترنا من اميركا الشمالية. انه الاختيار الذي عليه العين.

الكاردينال جيانفاسكو رافاسي (ايطالي)/

ترقى الى رتبة الكاردينالية في العام الفين وعشرة وهو يراس المجلس البابوي للثقافة وهو صاحب ذكاء كما يصفه جون الن. ان اراد الناخبون اختيار شخص ذكي ولماح من مجمع الكرادلة فانهم سيبدأون باختيار رافاسي.
يصفه الن بانه صاحب مهارة رائعة في التواصل ويمكنه لفت نظر العالم كما يمكنه ايقاد التزام صلب تجاه الكاثوليكية القويمة من دون ان يوجه اليه اي لوم من اي نوع.الكاردينال الايطالي الباحث في الكتاب المقدس لديه ميزة انه مستقر في روما. فالكرادلة المشاركون في الكوريا (البيروقراطية الفاتيكيانية) لديهم الفرص لمقابلة الكرادلة المؤهلين للتصويت بصورة افضل من اولئك الكرادلة المقيمين بعيدا عن روما .ومع ذلك فان جون الن يرى معوقات كثيرة امام رافاسي. فهوي في عمر التاسعة والستين لم يكن ابدا اسقفا على ابرشية. ولذا فان البعض سيندهش ان كان هناك اي مضمون خلف جاذبيته. فهو امضى كثيرا من الاوقات يتحدث للعالم الخارجي اكثر من الحديث داخل الكنيسة. ولذان فان البعض يراه متشددا للغاية.

الكاردينال ليوناردو ساندري (ارجنتيني)/

يبلغ من العمر سبعين سنة ويراس مجمع الفاتيكان للكنائس الشرقية الكاثوليكية وهو دبلوماسي قدير صاحب خبرات في الفاتيكان. وفي حال انتخابه سيكون اول بابا من اميركا اللتينية مركز الكاثوليكية العالمية.يقول عنه مؤرخ الكنيسة ماثيو بونصون انه ورع ومحبوب حوال العالم وبكونه ديبلوماسيا فانه متنبه جيدا للابعاد العالمية للكنيسة.يعرف على الاكثر بصفته الرجل الثاني في سكرتارية دولة الفاتيكان، حكومة الفاتيكان. وهو الذي قرأ نص الاعلان بوفاة البابا الطوباوي يوحنا بولص الثاني في نيسان عام الفين وخمسة.لكن بونصون يضيف ان عمل الكاردينال ساندري الطويل في بيروقراطية الكنيسة وطريقته المحافظة قد تعمل ضد فرصه في البابوية ، والكاردينال ساندري هو الذي أشرف على عملية انتخاب البطريرك الكلداني الجديد قبل أسابيع في الفاتيكان .
الكاردينال بيتر تركسون ( أفريقي غاني) /
برز اسم الكاردينال الغاني رئيس مجلس العدل والسلام بالفاتيكان بيتر كودو آبيا تركسون كواحد ممن رشحتهم التوقعات لخلافة البابا بنديكت السادس عشر. المولود بغانا ويبلغ من العمر 64 عاما.ويتولى الكاردينال تركسون أسقفية بلاده كما أنه عضو بمجالس تركز اهتمامها بالتبشير وورش التدريب والتعليم الكاثوليكي، وأثار العام الماضي ضجة بالفاتيكان عندما عرض له فيديو بيوتيوب يتضمن توقعات له بنمو للإسلام في أوروبا أكثر من الأديان الأخرى.   
وفي جولة بين اسماء الكرادلة الرسميين الذين يحق لهم الترشيح لمنصب البابا والذين لا يحق لهم الترشيح أيضا نجد أن أكبر كاردينال عمرا هو الكاردينال الإيطالي إيرسيلو تونيني ( 98 سنة) وهو من مواليد 1914 ، فيما نرى ان أصغر الكرادلة عمرا هو الفلبيني لويس أنطونيو تاجل وهو من مواليد 1957 ( 55 عاما) . أما الكرادلة المنتمين للدول العربية فهم كل من : انطونيوس نجيب من مصر (77 عاما) ونصر الله صفير من لبنان ( 92 عاما) وزبير ياكو جبريل من السودان ( 71 عاما) وعمانؤيل الثالث دلي من العراق ( 85 عاما) وبشارة الراعي من لبنان ( 72 عاما) .
 
شرح الصور:
1-     انجيلو سكولا -ايطالي
2-     انجيلو بانياسكو – ايطالي
3-     مارك اوليت – كندي
4-     جيانفاسكو رافاسي-ايطالي
5-     ليوناردو ساندري – ارجنتيني
6-     بيتر تركسون - أفريقي غاني
7-     تونيني – اكبر كاردينال
8-     لويس أنطونيو تاجل – أصغر كاردينال
 


1-     انجيلو سكولا -ايطالي


2-     انجيلو بانياسكو – ايطالي


3-     مارك اوليت – كندي


4-     جيانفاسكو رافاسي-ايطالي


5-     ليوناردو ساندري – ارجنتيني


6-     بيتر تركسون - أفريقي غاني


7-     تونيني – اكبر كاردينال


8-     لويس أنطونيو تاجل – أصغر كاردينال

197
سيمفونية الألوان للفنان هيثم عزيزة في عمّان
ماجد عزيزة - كندا /
تقيم قاعة الأورفلي في العاصمة الأردنية عمان معرضا فنيا للمصور الفنان هيثم فتح الله عزيزة بعنوان ( سيمفونية الألوان) وهو المعرض الفوتوغرافي السادس للفنان عزيزة ، يفتتح المعرض يوم الخامس والعشرين من فبراير / شباط الجاري ويستمر حتى الخامس عشر من مارس / آذار المقبل ، ويضم المعرض مجموعة من اللوحات الفوتوغرافية التي تعامل الفنان معها بحسه الابداعي مضيفا اليها رؤيا لونية عرف بها الفنان منذ زمن طويل .
 





198
أبينا البطريرك ... مع التحية ..!
ماجد عزيزة /
بدءا أقدم تهنئتي القلبية الخالصة لأبينا غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو بمناسبة اختياره على رأس كنيستنا الكلدانية العتيدة ، وأتضرع لله القدير أن يضع في يديه القوة كيما يستطيع ادارة هذه الكنيسة التي شهدت وتشهد رياحا وأعاصير من جهات العالم الأربع .. أعانه الله على حمل هذا الصليب الثقيل ، الذي اختاره الروح القدس لحمله ، وامام هذا الإختيار تتنحى جميع اختياراتنا وآرائنا .
لا أريد أن اخوض في غمار ما تعيشه الكنيسة الكلدانية من صعوبات شانها شأن بقية الكنائس الشقيقة في العراق ، وما يغلف الحياة الروحية واليومية للعراقيين ككل ، وأبناء الشعب المسيحي ( كلدانا سريانا آشوريين وأرمن وغيرهم) ، لأني على ثقة بأن غبطة أبينا البطريرك الجديد عارف تماما بذلك وعاشه ويعيشه منذ سنوات في الموصل وكركوك اللتين خدم فيهما اضافة لبغداد العاصمة . 
سيدي صاحب الغبطة .. ما شدني لكتابة هذا المقال ، وأنا أعيش فترة السعادة والفرح التي يعيشها أبناؤك الكلدان في العالم أجمع ( لإختيارك بطريركا ) هو الشعار الذي رفعته ( أصالة – وحدة – تجدد) وخاصة ( التجدد) فقد رتقت الثياب التي تغطي أجسادنا ، واصبحت رثّة متهرئة ، ونحن بحاجة لثوب جديد يدفينا ، نحن بحاجة لبطريرك كالقديس مار عبد الأحد ليسند جدار الكنيسة الذي زاد ميلانه ويكاد أن يسقط ( لاقدّر الله) ..وأنت عارف ببواطن الأمور أكثر من ظواهرها ، فلا تخف كما قلت مؤخرا ...
سيدي صاحب الغبطة لا تخف ، فشعبك الكلداني (وأنا أولهم ) سنكون معك ، في طريق الإصلاح ، طريق ( الأصالة والوحدة والتجدد)..ستكون بغداد معك بكل أحاسيسها ومشاعرها وتراثها ، بغداد التي ما زالت تتذكر أولئك العلماء العظام من آبائنا المسيحيين الذين خدموا في أروقة العلم والأدب والطب والاقتصاد أيام العباسيين وملأوا أروقة ودواوين مؤسسات الدولة آنذاك بالعلم والمعرفة ، أولئك الكبار أمثال الأب الكرملي وكوركيس عواد وميخائيل عواد ودوني جورج وبهنام أبو الصوف وتوفيق السمعاني وروفائيل بطي ولبيب حسو وغانم عقراوي .. والقائمة تطول ، سيعضدك ويقف معك في سعيك الإمام أبي حنيفة النعمان والامام الكاظم والشيخ عبد القادر الكيلاني  ، ورصافة بغداد وكرخها ، والمآذن والنواقيس ، ودجلة الخير والنخيل ، كل هؤلاء سيكونون معك .
ستكون كركوك التي خدمتها سنوات طويلة معك ، كركوك التي تقف اجلالا لك في خدمتك لإخوتك المسلمين قبل أبنائك المسيحيين ، هذه المدينة التي عرفتك على مدى السنوات التي قدمت فيها تضحيات جمه ، وتحملت وزر أحداث كبيرة كادت تعصف بالكنيسة فيها ، وخرجت منتصرا على التخلف والدموية .. فكركوك ستكون معك فلا تخف.
ستكون الموصل التي قضيت فيها خدمتك الكهنوتية الطويلة معك ، منذ أن كنت تنتقل من (مسكنتة إلى أم المعونة ) بالدراجة الهوائية تجوب الشوارع لتصل وتقدم خدمتك لأهل الدواسة ..! ستكون الطهرة وما اشعيا والنبي يونس وباب الجديد والجولاق ودكة بركة ومنارة الحدباء ودير مار كوركيس ومار حوديني ( احا دمة) مع مسكنتة وأم المعونة معك في مهمتك فلا تخف .
ستكون ، دهوك وأربيل والسليمانية ، والنجف وكربلاء والبصرة والشطرة وأبي الخصيب معك ، وسيكون العراقيون جميعهم ، سنة وشيعة ، عربا وكوردا وتركمانا ، صابئة وأيزيدية وشبك ،معك وعونا لك فلا تخف ..
ستكون جهات الكرة الأرضية كلها معك ، واينما وجد عراقي ومسيحي وكلداني سيكونون معك ، فهؤلاء الذين غيبتهم الغربة والتهجير بحاجة لحضن الكنيسة الدافيء ، فالراعي الصالح يا سيدي صاحب الغبطة هو من يبحث عن خرافه الضالة ويلمها ويعيدها لبيتها ، والراعي الصالح يا سيدي صاحب الغبطة يحتضن الإبن الضال .. وكثير من الخراف قد ضلّت طريقها  وتحتاج لراع ٍ صالح يعيدها لحضيرتها .
 أبتي البطريرك ... سيكون كلامك الذي قلته قبل أيام ميثاقا لكل من يريد أن يخدم كلمة الله فنحن كما قلت : بعون المسيح والتعاون بين الأساقفة سنتمكن من عيش وحدة من شأنها أن تسمح لنا بإعادة بناء كنيستنا الكلدانية التي ستبقى منزلا مفتوحا دائما للكنائس الأخرى، بدءا باخوتنا الآشوريين وكذلك مواطنينا المسلمين .. وليحفظ الله هذا المنزل . وابدأ على بركة الله .


199
من كواليس مؤتمر كندا للمجلس الشعبي !

ماجد عزيزة /
عقد المؤتمر الشعبي لحماية حقوق مسيحيي العراق في كندا ليوم واحد فقط ، لكن التهيؤ والتحضير له استغرق أكثر من شهرين استعدادا لعقده ، وان كانت تحركات وزيارات السيدين مظلوم مروكي وجوزيف كساب للمسؤولين الأميركان والكنديين قد استبقت ذلك بأكثر من سنتين ، فإن ( برستيج) المؤتمر قبل انعقاده باسبوع وقع على عاتق عدد من الأخوات والأخوة ، حيث جهدوا في تحضيراته النهائية حتى انطلاق صافرة البداية ..
شابات وشباب من أبناء الشعب الكلداني السرياني الآشوري تطوعوا للعمل في أروقة المؤتمر ، قادتهم شابة نشيطة هي ( لينا تلاني) وكانت ( داينمو ) لهم ولتحركاتهم ، من حيث الاستعداد الأولي وتوزيع المهمات على أفراد المجموعة للعمل في ( الاستقبال والضيافة والاعلام وغيرها ) ونجحت هي الأخرى في يوم المؤتمر حيث قدمت للمتكلمين باللغة العربية اضافة لزميلتها رشا التي قدمت باللغة الانكليزية .
واذا كنا قد اشرنا لأحد اسباب نجاح المؤتمر نحو شخصيتين رئيسيتين هما ( مظلوم مروكي وجوزيف كساب) واللتين عملتا في العلن ، فإننا نؤشر نحو الأخ العزيز كامل زومايا ممثل المجلس في المانيا والذي حل في كندا قبل يوم انعقاد المؤتمر بحوالي اسبوع ، وكان بآرائه مفتاحا للعديد من الأمور ، كونه قد أشرف على عقد مؤتمر ناجح سابق في المانيا .. وبحذق وبصيرة كان يضع لمساته على عدد من الأمور المهمة للمؤتمر ، وبرنامج المتكلمين في المؤتمر مثالا حيا لما نقول ، فقد وجد فيه ضعفا من ناحية تسلسل المحاور ، لهذا جاهد في طرح رأيه علنا على من عاونه في ذلك ، وأقنع الجميع بسداد رأيه ، وفعلا كان له ما اراد  لأنه كان الرأي السديد .. اضافة لدوره خلال جلسات المؤتمر فقد كان (مُخرجا) متمرسا .
في قاعة المؤتمر ، كان الضيوف من الشخصيات السياسية من ثقافات متعددة ولغات مختلفة ، كذلك كان المتكلمين .. لهذا وفرت ادارة المؤتمر مترجمين فوريين من والى اللغات ( الانكليزية والعربية والسريانية ) وكانت أجهزة الترجمة الرئيسية في الكونترول والأجهزة التي وزعت على المشاركين متطورة جدا .
الوفد الذي حضر من العراق ممثلا للمجلس الشعبي والمكون من السيدات والسادة ( فهمي منصور نائب رئيس المجلس والمجلس وأمير كوكا رئيس قائمة المجلس الشعبي في برلمان اقليم كوردستان واسطيفان حبش عضو الهيئة التنفيذية ورفيقة ايليا كاكا وعدنان عوديشو مندو وصباح رفو اعضاء الهيئة العامة ، والسيد كامل زومايا ممثل المجلس الشعبي في المانيا والسيدة تيريزا ايشو ممثلة المجلس في الدانمرك) تحركوا خارج المؤتمر بشكل مكثف واستغلوا وجودهم في كندا للقاء العديد من أبناء الشعب الكلداني السرياني الآشوري ، للتعرف على حياتهم التي يعيشونها في ( مغتربهم) ، واطلاعهم على حياة اهلهم وأقاربهم في العراق .. وكان تحركهم بحق وتجولهم بين أهلهم واخوتهم ثمرة من ثمار المؤتمر .
رغم الاتصال بوسائل الاعلام الكندية والأمريكية من قبل اللجنة التحضيرية للمؤتمر ، إلا ان احدا منهم لم يحضر ، ويبدو أن طريقة الاتصال بهذه الوسائل لم تكن صحيحة ، وعلى القائمين على المؤتمر وغيره من المؤتمرات اللاحقة أن يجدوا الطريقة المثلى للاتصال بوسائل الاعلام العالمية لايصال ما ينشدونه من هكذا مؤتمرات كبيرة لأكبر عدد من الرأي العام ، وأن لا يقتصر ذلك على وسائل الاعلام المحلية .
المؤتمر بصيغته التي خرج بها داخل القاعة كان جيدا ، لكن كان يمكن أن يكون أفضل لو طرز باطار فني أو فولكلوري من فنون الشعب الكلداني السرياني الآشوري ، على سبيل المثال ( معرض فني تراثي خارج قاعة المؤتمر ، أو عرض لعدد من الرقصات الفولكلورية .. أو ما شابه ذلك).


200
ملاحظات حول مؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق !

ماجد عزيزة /
 

قبل بدء أعمال المؤتمر الذي عقد في تورونتو يوم الثاني عشر من يناير / كانون الثاني الماضي ، وضعنا في دفتر ملاحظاتنا مجموعة نقاط مهمة ، منها شاهدناها ، ومنها سمعناها من هنا وهناك ..لكننا سندرجها سواء أعجبت البعض أم لم تعجبهم ..
•   المؤتمر شهد نجاحا لم يكن متوقعا من غالبية القائمين عليه ، ورغم ان التفاؤل كان سيد الموقف إلا أن التخوف من عدم حضور العدد الكافي من المشاركين كان يضع في قلوب البعض قليلا من الريبة ، خاصة وان البعض أعلن بأنه سيُحضر ( كذا وكذا )من أبناء عشيرته ، لكنه كان كلاما للاستهلاك فقط ، اذا لم يستطع احضار ( 30 ) شخصا ، لكن المهم أن حضور أكثر من 500 شخص كان ايذانا باعلان نجاح المؤتمر .
•   كان المؤتمر مكتظا بالشخصيات والمسؤولين الرسميين ، من الحكومتين الكندية والأمريكية ، ومن أعضاء الكونجرس الأمريكي ومجلس النواب الكندي ومجلسي الشيوخ في الدولتين ، اضافة إلى أساتذة الجامعات العالمية من الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا والمانيا ، مضافا اليهم عدد من مسؤولي المنظمات الدولية لحقوق الإنسان .
•   نجاح المؤتمر يجير لصالح شخصيتين عملتا بجد ونشاط طيلة سنتين ، هما السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا الذي لو حسبنا عدد الكيلومترات التي سافر فيها ( بالسيارة والطائرة) لتعدت العشرة آلاف كيلومترا ولقائاته من مسؤولي المنظمات الحكومية والبرلمانات وغيرها في كندا والولايات المتحدة وغيرها من الدول ، والشخصية الثانية هي السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد المسيحيين العراقيين في الولايات المتحدة الأمريكية الذي وظف علاقاته الممتازة مع الشخصيات الأمريكية القريبة من البيت الأبيض والكونجرس الأمريكي والجامعات الأمريكية المعروفة من أجل انجاح المؤتمر .
•   كان هناك تعاون وثيق واتصال شبه يومي  بين ممثل المجلس الشعبي في كندا ، وقيادة المجلس الشعبي في العراق من أجل تسهيل انعقاد المؤتمر وانجاحه بالمستوى الذي اقيم فيه ، اضافة لحضور وفد المجلس الشعبي من العراق وعلى أعلى المستويات ( نائب الرئيس وعدد من الأعضاء) مما اعطى المؤتمر زخما كبيرا ، وحافزا للآخرين للعمل الدؤوب دون كلل .
•   كانت التحضيرات الإدارية واللوجستية قبل انعقاد المؤتمر وحتى يوم انعقاده تجري وفق آلية ممتازة حيث كان ممثل المجلس في كندا قد وضع الأشخاص داخل مسؤولياتهم ، واستعان بعدد من خبراء تنظيم المؤتمرات الكندين من أجل الإشراف على الاعداد ، لهذا كانت وتائر النجاح متصاعدة ومتكاملة تقريبا يوم المؤتمر بسبب التهيؤ المسبق .
•   من المستغرب جدا ، ان عددا من كتاب واعلاميي ( المجلس الشعبي) قد حضروا المؤتمر باستظافة كاملة ، لكن أحدا لم يقرأ منهم شيئا عن المؤتمر لامن قريب ولا من بعيد ، ونقصد لا مع ولا بالضد ، وهي ظاهرة غريبة من البعض !
•   كلمة اعجاب يجب أن تقال بحق ( الشابات والشباب ) المتطوعين للعمل في المؤتمر ، فقد كانوا نعم من يمكن الاعتماد عليهم وهم يستحقون التحية ... والتصفيق !
•   طرق اسماعنا أن جهات عديدة ( نحتفظ باسمائها وعناوينها) حاولت اجهاض المؤتمر وافشاله ، منها من داخل كندا ، ومنها من خارجها ( من العراق) لكن كل محاولات تلك الجهات بائت بالفشل ، لأن المؤتمر حقق الهدف من عقده ، والبوادر بدأت تصل ، حيث طلب الكونجرس الأمريكي نص البيان الختامي له ، كما طلبت وزارة الخارجية الكندية النص أيضا .
•   كان واضحا تماما غياب ( رجال الدين المسيحيين) فهم وان حضر الأب جاك يعقوب من كنيسة السريان الآرثوذكس مشكورا ، وأرسل البعض رسائل دعم وتهنئة ، إلى أن الغياب كان واضحا جدا ، وكأن السادة الأساقفة والكهنة ليسوا مع ( حماية حقوق مسيحيي العراق) ، صحيح أن لكل واحد فكره ومبادئه وله ايضا سبب لعدم حضوره إلا أن ذلك يعطي صورة واضحة أمام الشخصيات المشاركة في المؤتمر من غير أبناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري ، بأن الفرقة والاختلاف كبير داخل ( المجتمع المسيحي العراقي ) وهذا امر حقيقي لا غبار عليه   .
•   ووضح تماما غياب عدد من الأحزاب والحركات والجمعيات ( المحسوبة ) على الشعب الكلداني السرياني الآشوري ، ولكل منها سبب لعدم الحضور أيضا ، ألا انه مؤشر سلبي على العلاقة المتباعدة بين تلك الأحزاب والحركات والجمعيات التي طالما تنادي ( للاستهلاك الاعلامي ) بوحدة الشعب المذكور .
•   لم تخل الكلمات التي ألقيت والمداخلات التي شهدها المؤتمر من ( اطالة) رغم أن نداءات مقدمتي المؤتمر ( الجميلتين) اللتين كانتا تؤكدان على أن لا تتعدى وقت طرح الكلمة أو المداخلة وقتها المحدد .
•   ختاما نقول ، نجح المؤتمر بالحضور الكبير للناس ، والحضور المتميز للشخصيات ، والمثابرة والتضحية بالوقت والجهد من قبل البعض الذي عمل لسنوات ،  ونؤشر بأن البعض حضر وشارك من أجل ( اللقمة الهنية )! والسلام .


201
وزير الهجرة الكندي يهنيء البطريرك الكلداني الجديد !

ماجد عزيزة - كندا /
بعث السيد أليكس بافليج مدير مكتب السيد جيسون كيني وزير الهجرة الكندي برسالة التهنئة التي بعث بها الوزير إلى غبطة مار لويس روفائيل الأول ساكو بطريرك الكنيسة الكلدانية بمناسبة انتخابه .. فيما يلي نصها :
Minister Kenney congratulates Chaldean Canadians on the election of their new Patriarch
Ottawa, February 2, 2013 — The Honourable Jason Kenney, Minister of Citizenship, Immigration and Multiculturalism, issued the following statement on the election of Archbishop Mar Raphael Louis Sako I as the new Patriarch of the Chaldean Catholic Church.
Alexis Pavlich - Minister’s Office
Citizenship and Immigration Canada
 
“I congratulate Archbishop Sako upon his election as the new Patriarch of Babylon of the Chaldeans. I also wish to extend my heartfelt congratulations to the members of Canada’s growing Chaldean community on this momentous occasion.
“The new Patriarch-elect was chosen in Rome by a Synod of 15 bishops from Iraq and the Iraqi diaspora, including Canada. The Canadian diocese was established in June 2011 by the Chaldean Patriarchate for members of the community in Canada, and Toronto's Mar Hanna Zora represented Canadians in the synod.
“Canada is now home to an increasing number of Iraqi refugees who have desired religious freedom. Through the Government of Canada’s refugee resettlement efforts, and in particular through the Private Sponsorship of Refugees (PSR) program, those hopes of over 12,000 Iraqi men, women and children have been fulfilled over the past five years alone. For hundreds of years, Canada has provided religious and political freedom for persecuted people from around the world, including those fleeing anti-religious terrorism in the Middle East today.
“The Holy See’s hosting of and participation in the synod demonstrates Pope Benedict XVI's support for the Chaldean Church, as well as the importance of the Chaldean community and its ancient tradition.
“With more than four decades in ministry and a remarkable education, Archbishop Sako is well-prepared for his increased responsibilities as a shepherd of the faithful and a voice for peace and religious freedom in what is a difficult time for minorities in the region.
“The Chaldean Canadian community is a beautiful example of diversity in unity, a principle of Canada’s pluralism. As Minister of Citizenship, Immigration and Multiculturalism, I extend my best wishes to the Patriarch-elect as he assumes responsibility for the Chaldean community both in Canada and around the world.”


202
فهمي منصور يزور سكرتير وزير الخارجية الكندي

ماجد عزيزة – اعلام المجلس الشعبي – كندا /
زار السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري رئيس وفد المجلس لمؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق الذي عقد في كندا الأسبوع الماضي والوفد المرافق له ، زار السيد بوب ديكارت عضو البرلمان الكندي سكرتير وزير الخارجية الكندي في مكتبه بمدينة تورونتو ، وقدم السيد منصور شكره للسيد بوب ديكارت للجهود المبذولة من قبله واعضاء مكتبه في مؤتمر المجلس الأخير ودعم قضية الشعب الكلداني السرياني الاشوري في حصوله على مطاليبه المشروعه في الحكم الذاتي واستحداث محافظة في سهل نينوى والتغيير الديموغرافي في سهل نينوى وقطع نزيف الهجرة وذلك بأقامة مشاريع انتاجية وخدمية في المنطقة . وطلب السيد بوب ديكارت نسخة من البيان الختامي للمؤتمر للاطلاع على النقاط الواردة فيه ومتابعتها من قبله شخصيا واعطاء نسخه منها الى مكتب رئيس الوزراء الكندي ووزير الخارجية وخصوصا النقطة التي اثارها السيد فهمي يوسف منصور بخصوص عدد اعضاء البرلمان العراقي نسبة الى الكثافة السكانية من ابناء الشعب الكلداني السرياني الاشورى في الداخل والخارج ..وتحدث السيد صباح رفو عضو المجلس  عن سهل نينوى والمعاناة التي يعانونها من التغيير الديموغرافي الجاري في المنطقة والسبل الكفيلة التي تحد من هذه الظاهرة غير الحضارية ..وتم تقديم درع المجلس الى السيد ديكارت من قبل السيد فهمي منصور، هذا ورافق السيد فهمي منصور في الزيارة كل من السادة امير كوكا رئيس قائمة المجلس في برلمان اقليم كوردستان  وعدنان مندو ورفيقه ساكا وصباح رفو اعضاء المجلس والسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا ولؤي ميخائيل الاعلامي المرافق للوفد .   









203
تنصيب المونسنيور داود بفرو نائبا اسقفيا عاما لأبرشية كندا الكلدانية


   
ماجد عزيزة - كندا /
بوضع يد صاحب السيادة المطران مار حنا زورا راعي ابرشية مار أدي الكلدانية في كندا ، وبحضور ثلاثة من اساقفة الكنيسة اللاتينية يتقدمهم المطران رونالد بيتر فابرو راعي ابرشية لندن اونتاريو، وعدد كبير من الآباء الكهنة من الكنائس الشرقية ( الكلدانية والسريانية )المتواجدة في كندا والولايات المتحدة ، جرت يوم الخميس الماضي مراسيم تنصيب المونسنيور داود بفرو راعي كنيسة العائلة المقدسة في وندسور ، نائبا اسقفيا عاما لأبرشية مار أدي الكلدانية في كندا .
وجرى الاحتفال الذي حضره عدد كبير من الضيوف الذين جاؤوا من العديد من دول العالم ، في كنيسة العائلة المقدسة بمدينة وندسور التي امتلأت عن آخرها بالمؤمنين ، وهم يشاهدون طقس التنصيب الرائع حيث ركع المنسنيور داود بفرو أمام مذبح الرب لتلقي البركة من قبل الأسقف رئيس الاحتفال الذي رافقه في اقامة الذبيحة الإلهية الأب نياز توما والمنسنيور داود بفرو .
وفي بداية الاحتفال دخل الأساقفة والكهنة والشمامسة المحتفلين من باب الكنيسة الرئيسي في زياح جميل وهم يرتلون ( شباح لمريا بقودشي)  تتقدمهم مجموعة من ( فرسان كولومبوس) بزيهم التقليدي ، ثم بدأت مراسيم التنصيب الطقسية التي اختتمت بارتداء المونسنيور بفرو الصليب المقدس ووضع الخاتم المقدس في اصبعه .. بين تصفيق الحضور وهلاهل عائلته التي حضرت الاحتفال . والقى سيادة المطران مار حنا زورا كلمة أكد فيها على اهمية الصلاة في الحياة المسيحية ، وطلب من الجميع الصلاة من أجل الأب المحتفى به ومن أجل نجاحه في مهمته الجديدة ، واعتلى الأب بفرو المنبر ليقدم الشكر والعرفان لوالديه ( الحاضرين بروحهما) ولعائلته فردا فردا ، ولجميع من حضر وشارك في الاحتفال .وشاركت جوقة التراتيل في تقديم مجموعة من الألحان الكلدانية الجميلة .
بعد ذلك انتقل الحضور إلى احدى القاعات المجاورة لتقاسم الطعام ، حيث اقيم هناك احتفال اجتماعي خاص تليت فيه عدد من الكلمات وقدمت بعض الأفلام الوثائقية التي تؤرخ لمسيرة المونسنيور داود بفرو الكهنوتية التي استمرت ( 46) عاما ، ثم قطعت كيكة الاحتفال بين تصفيق وهلاهل الحضور ، وقامت بالتغطية الاعلامية قناة عشتار الفضائية وجريدتي نينوى والجالية العراقية  وقدم للحفل الاعلامي الشماس موفق هرمز .














204
درع المجلس الشعبي لسفير العراق في كندا وعدد من طاقم السفارة
ماجد عزيزة – اعلام المجلس الشعبي – كندا /
عدسة : لؤي ميخائيل /

تسلم الدكتور عبد الرحمن حامد الحسيني سفير جمهورية العراق في كندا درع المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري من السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الذي يزور كندا مع وفد المجلس الذي شارك في مؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق الذي عقد في مدينة تورونتو الأسبوع الماضي ، جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع بين وفد المجلس الشعبي والسيد سفير العراق في كندا وعدد من اركان السفارة يوم الثلاثاء الماضي في العاصمة الكندية أوتاوا .
وقال السيد نائب رئيس المجلس الشعبي ، أن هذا التكريم انما يعبر عن اعتزاز المجلس الشعبي بالسيد السفير وجهوده المبذولة تجاه العراقيين المتواجدين في كندا بشكل عام ، وأبناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري بشكل خاص ، وللدعم الذي قدمه للمؤتمر الأخير المنعقد في تورونتو والذي عززه برسالة التهنئة التي بعث بها للمؤتمر والتي أكد فيها حرصه على نجاح المؤتمر لأنه مؤتمر عراقي أولا وأخيرا ، واضاف بأن المجلس يثمن الدور الإيجابي والكبير الذي يلعبه الدكتور الحسيني في عمله الدبلوماسي مع المسؤولين في الحكومة والبرلمان الكنديين ، والذي ينعكس بشكل ايجابي وواضح على حياة العراقيين هناك ، وعلى العلاقات بين البلدين على مختلف الأصعدة .
وقدم السيد السفير شكره وتقديره للمجلس الشعبي لهذه المبادرة التي يعتبرها تقديرا وعرفانا للعراق والعراقيين جميعا ، وقال ، بأنه سعيد جدا بأن يلتقي هذه النخبة الخيرة من أبناء العراق . هذا وقدم درع المجلس أيضا لكل من السيدة سهير النصراوي قنصل العراق في كندا ، والسيد غسان ساكا الموظف في القنصلية العراقية تثمينا لجهودهما في خدمة أبناء الجالية العراقية في كندا . هذا ورافق السيد نائب رئيس المجلس كل من السادة عدنان مندو ورفيقة ايليا ساكا عضوي المجلس والسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا والسيد لؤي ميخائيل المرافق الاعلامي لوفد المجلس الشعبي .







205
وفد المجلس الشعبي يزور سفارة جمهورية العراق في كندا

ماجد عزيزة - اعلام المجلس الشعبي -كندا /
زار وفد المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري القدم من العراق للمشاركة في مؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق الكلدان السريان الاشوريين الذي عقد في تورونتو الاسبوع الماضي ، زار مقر السفارة العراقية في العاصمة الكندية اوتاوا يوم أمس الثلاثاء، وضم الوفد كل من السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس رئيس الوفد والسيد عدنان عوديشو مندو والآنسة رفيقة ايليا ساكا عضوي الوفد والسيد لؤي ميخائيل الاعلامي المرافق للوفد اضافة للسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا .
وكان في استقبال الوفد الدكتور عبد الرحمن حامد الحسيني سفير جمهورية العراق في كندا وعدد من أركان السفارة ، وجرى بين الجانبين حوار مفتوح تركز على الاوضاع العامة في العراق والحراك السياسي فيه ، وما تشهده الساحة السياسية حاليا من تجاذبات بين الأطراف السياسية المشاركة في العملية السياسية ، وأشاد السيد السفير في حديثه بالدور الكبير الذي لعبه المسيحيون العراقيون في عملية تقدم وتطور العراق منذ الأزمان ، وما يقدمونه الآن من تضحيات ، ومشاركتهم في بناء العراق الديمقراطي الحديث . وعرج السيد السفير على الجهد الواضح والكبير الذي يلعبه ممثل المجلس الشعبي في كندا السيد مظلوم مروكي بين أبناء الجالية العراقية ومشاركته الدؤوبة والدائمة في جميع النشاطات الثقافية والسياسية والاجتماعية في كندا . كما اثنى على دور جريدة نينوى والزميل رئيس التحرير في متابعة النشاطات كافة وعلى جميع الأصعدة .
وشكر السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي السيد السفير وأركان السفارة على حسن الإستقبال والضيافة ، مؤكدا بأن المجلس الشعبي سواء داخل العراق أو خارجه هو مشارك رئيس في العملية السياسية وبناء العراق الجديد ، وان مطالبته بحقوق الشعب الكلداني السرياني الآشوري هي مطالب عادلة .. وقدم السيد منصور شرحا موجزا لتاريخ تأسيس المجلس واهدافه وما يضطلع به حاليا من مهمات كبيرة على كل الأصعدة .









206
المجلس الشعبي يكرم الاعلامي ماجد عزيزة بـ (درع المجلس )

كندا /
كرم السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري رئيس وفد المجلس لمؤتمر حماية حقوق مسيحيي العرق الكلدان السريان الآشوريين ، كرم الزميل ماجد عزيزة رئيس تحرير جريدة نينوى الصادرة بكندا بدرع المجلس تثمينا للدور الذي قام به في المؤتمر ، وتقديرا للدور الاعلامي الكبير الذي يلعبه في دعم قضايا الشعب الكلداني السرياني الاشوري ونشاطه في كافة المجالات الاعلامية المقروءة والمسموعة والمرئية .
وجاء التكريم داخل مبنى السفارة العراقية في العاصمة الكندية اوتاوا خلال زيارة وفد المجلس الشعبي لها ولقاء الوفد بالدكتور عبد الرحمن حامد الحسيني سفير جمهورية العراق في كندا ، وحضر حفل التكريم من السفارة العراقية سعادة السفير وعدد من أركان السفارة ، كما حضره من أعضاء وفد المجلس الشعبي كل من السيد عدنان عوديشو مندو والآنسة رفيقة ايليا ساكا عضوي المجلس الشعبي ولؤي ميخائيل المرافق الاعلامي للوفد  ، والسيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا .



207
المسيحيون .. ودموع حسن العلوي !

ماجد عزيزة /
أجرت قناة عشتار الفضائية لقاءا خاصا مع الكاتب والاعلامي الأستاذ حسن العلوي أجراه الصديق والزميل المذيع شمعون متي ، ودار الحديث حول عدة محاور مهمة في تاريخ العراق وتاريخ العلوي نفسه ، لكن الذي استوقفني هو تلك الغصة التي وقفت في حلق معلمي العلوي واختنق بعبرة عراقية أصيلة تعني الكثير ، فهو بعد ان سرد علاقته بمسيحيي العراق وأهل الكرادة ببغداد والأخوة والجيرة والمحبة ( أيام الزمن الجميل) صرخ بصوت عال : أيها المسيحيون لا تغادروا ، فعراق بدونكم ليس عراقا ! وبكى .. نعم بكى حسن العلوي .. ودمعاته التي شاهدها الآلآف لها دلالات كبيرة ..
في الحوار قال العلوي شيئا لا يجسر أن يقوله غيره .. قال ان الحضارة الاسلامية العباسية بناها المسيحيون ، والثقافة العربية الاسلامية منذ ذلك الزمن أبرزها وأظهرها المسيحيون ولا دخل للمسلمين فيها ، وعرج على العلماء والفلاسفة .. ابن بختيشوع وحنين بن اسحق ، حتى الكرملي وكوركيس عواد وميخائيل عواد ، ورواد الصحافة العراقية روفائيل بطي وتوفيق السمعاني وجبران ملكون وغيرهم ، وصرخ عاليا : المسيحيون هم أصل هذه البلاد وحرام أن يهجروا أو يهاجروا .. وخنقته الغصة !
عرفت الأستاذ حسن العلوي عام 1966 ، حين كان يدرس اللغة العربية في متوسطة التفيض برصافة بغداد قرب تمثال الشاعر معروف الرصافي ، وكنت طالبا في الصف الثالث المتوسط ، وكان يشغل الرحلة إلى جانبي في الصف الكابتن مجبل فرطوس لاعب المنتخب الوطني العراقي السابق والمدرب حاليا في دولة قطر . وكنا من أشد المعجبين بالاستاذ العلوي ، كونه لبقا في اللغة عارفا بشؤون الشعر محبا له ، اضافة لجرأته في طرح القضايا وخاصة السياسية منها ، حيث كان يعلن بلا خوف أو وجل رفضه لسياسات الدولة القمعية آنذاك ، كان رجلا مشاكسا وما زال .. ومشاكسته جعلته يقف وراء القضبان مرات عديدة ، كان مقربا للسلطة أيام حكم حزب البعث ( يقول انه بعثي قبل صدام حسين) وهو من الرعيل الأول للحزب ، شغل عدة مناصب أهمها رئيس تحرير مجلة ألف باء الشهيرة ..لكنه أعلن عصيانه على ( صدام حسين) وغادر العراق ليعمل ضد النظام السابق من سوريا ثم من العاصمة البريطانية لندن .
بعد وصولي كندا مغادرا العراق عام 1999 ، اتصل الأستاذ العلوي بي في شقتي بمنطقة ( بانوراما بتورونتو ) طالبا مني أن أنظم للمعارضة العراقية وأكون أحد كتاب جريدة ( المؤتمر) التي كانت تصدر في لندن .. طلب ذلك بالقول : استاذ ماجد نريدك معنا في المؤتمر ..! فقلت حاضر بشرط أن لا تطلق علي لقب استاذ مرة أخرى ! قال : لماذا؟ قلت : لأنك استاذي ومعلمي ودرستني العربية في متوسطة التفيض ! فضحك العلوي طويلا ( وهو قلما يضحك) وقال : مجّودي شذكرتني .. انت مو استاذ انت ( أسطة ونص) ! وكان له ما أراد .
عاد إلى العراق بعد التغيير في 2003 ، ليدخل معترك السياسة التي أخذته من الصحافة كما أخذت روفائيل بطي من قبله .. العلوي تعلمنا منه أشياء كثيرة في الصحافة ، أهمها أن الصحفي هو أكبر شيء في الحياة وهو يقود الحياة ، وعليه ان يكون اكبر من ( المسؤول الذي يجري اللقاء معه ) لأن المسؤول زائل والصحفي باق ، وتعلمت منه شخصيا أن لا أكون ( عرضحالجي ) امسك الورقة والقلم أو المسجل ، وأبدأ بمحاورة ( الضيف) بل أن أحاوره كمحاور محترف وأكتب بعد ذلك ما حفظته من الحوار ، لأن أي شيء لا يبقى في الذاكرة من الحوار فهو لا يستحق الكتابة !
اعود لدموع استاذي ( أبي أكثم) .. فقد أعلن بها وبالغصة التي لم تستطع الخروج من حنجرة شيخ الصحافة الجليل بأنه عراقي أصيل ، يعرف الحقيقة التي يحاول البعض تغطيتها ..


208


نائب رئيس المجلس الشعبي يجتمع بممثل وأعضار فرع كندا للمجلس الشعبي

ماجد عزيزة – اعلام المجلس الشعبي في كندا /
عقد السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الكاداني السرياني الآشوري اجتماعا مهما مع ممثل وأعضاء المجلس الشعبي في كندا لبحث نشاطات المجلس وتقييم مؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق الذي عقد مؤخرا في كندا ، وحضر الاجتماع الذي عقد في مقر المجلس بكندا كل من السادة اسطيفان حبش ورفيقة ايليا ساكا وصباح رفو وعدنان عوديشو برنو اعضاء الوفد المرافق للسيد فهمي منصور للمؤتمر ، كما حضره ممثل المجلس الشعبي في كندا السيد مظلوم مروكي واعضاء المجلس في كندا .
وقيم السيد نائب رئيس المجلس عمل فرع كندا والنجاح الذي أصاب المؤتمر الأخير بفضل التحرك الدؤوب والنشاط المتميز لفرع كندا وخاصة السيد مظلوم مروكي الذي بذل جهدا استثنائيا خلال السنتين الأخيرتين في تمتين العلاقات مع المسؤولين الكنديين والأميركان وطرح قضايا شعبنا عليهم ، وحث السيد منصور الجميع على ايصال قرارات وتوصيات المؤتمر من خلال البيان الختامي له للحكومتين الكندية والامريكية وأعضاء البرلمان فيهما وبالتنسيق مع مكاتب الولايات المتحدة الأمريكية . وتم توضيح بعض النقاط والأمور حول العمل في المجلس وعلاقة المجلس الشعبي مع حكومة اقليم كوردستان وحكومة المركز .




209


فهمي منصور يزور منظمة عالم واحد حر لحقوق الإنسان بكندا

ماجد عزيزة – اعلام المجلس الشعبي في كندا /

زار السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري رئيس وفد المجلس لمؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق المنعقد في كندا ، زار مقر منظمة عالم واحد حر لحقوق الإنسان في كندا والتقى رئيسها القس مجيد الشافعي وأعضاء المنظمة ، وجرى الحديث خلال الزيارة حول النجاح الذي شهده مؤتمر حماية حقوق المسيحيين الذي عقد في تورونتو مؤخرا والحضور الكبير للشخصيات والمنظمات العالمية فيه .
وأثنى السيد فهمي منصور على المساهمة الفاعلة والدور الكبير الذي اضطلع به القس الشافعي في المؤتمر وكلمته القيمة التي القاها فيه والتي عبرت كما يكنه الشافعي خصوصا ومنظمة عالم واحد حر بشكل عام لقضية الشعب الكلداني السرياني الآشوري ومطالباته المشروعة ، ثم قدم له ( درع المجلس الشعبي) تكريما له ولجهوده في انجاح المؤتمر . وشكر القس مجيد الشافعي السيد منصور على ذلك وأكد بأنه فخور جدا بالمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري بهذا الانجاز الكبير بعقد وانجاح المؤتمر ، وأضاف ، انه شخصيا يرى أن مثل هذا الانجاز العظيم في كندا يصب في حماية مسيحيي العراق المضطهدين ، وانه ( اي المجلس) دؤوب في مطالبته لنيل حقوق المسيحيين العراقيين في داخل وخارج العراق .هذا وحضر اللقاء إلى جانب السيد فهمي منصور كل من السادة أمير كوكا ومظلوم مروكي وقيصر موسى ولؤي ميخائيل ، وعن منظمة عالم واحد حر لحقوق الانسان السيدة غادة الحمداني سكرتيرة المنظمة .
من جانب آخر قام السيد فهمي منصور والوفد المرافق له بعدة زيارات لمسؤولين كنديين وبعض المنظمات غير الحكومية ، كما التقى بعدد من أبناء الشعب الكلداني السرياني الآشوري الساكنين في كندا واطلع على أحوالهم المعيشية .










210
أول فنانة عربية يقام لها نصب نحتي في كندا !
الفنانة العراقية مها مصطفى .. ستضع نصبها الفني في قلب تورونتو
تلميذة عملاق الفن اسماعيل فتاح الترك .. تقتحم الساحة الفنية الكندية بشجاعة !



ماجد عزيزة – كندا /
 
يتم قريبا افتتاح أول نصب ( عمل نحتي) لفنان عراقي وعربي في تورونتو هي الفنانة العراقية ( مها مصطفى) ، حيث توضع اللمسات الأخيرة في قلب مدينة تورونتو ( فورت يورك) بالقرب من ( روجرز سنتر) ، والعمل هو عبارة عن شكلين يدوران مع بعض بحركة دائرية موسيقية لانهاية لها ويربطان البنايتيي بينهما فيقوي التجربة الجمالية للفضاء وهو من مادة الحديد المطاوع ويمتاز بجرءة الطرح من حيث استعمال المادة وكذالك استعمال الفضاء واختزال الشكل وانسيابية الحركة .تقول الفنانة مها " اريد ان اعبر عن العلاقات والعواطف والروح العميقة ،الروح الانسانية مع الاخرين وبيننا وبين البيئة المحيطة والتي هي عملية تفاعلية ابداعية ، لايمكن ان تخلق حالة ابداعية بدون الاخر".. وسيتم وضع العمل إلى جانب أعمال الفنانين الكبار ( مارك سوفرو ودوكلاس كوبلاند).
والفنانة مها مصطفي من مواليد بغداد ( 1961 ) ولها العديد من المشاريع والعروض العالمية ولها تجارب مثيرة للانتباه من بينها عمل نحتي مع  المهندس المعماري العالمي(سانتياكو كالترافا) من مادةالالمنيوم  (٢٠٠٥)  “ Around Me ” وهو اعلى برج معماري في السويد ( تورننك تورسو) .ولها العمل النحتي المعروف "ثلاثة اشرعة مع الشمس" في السويد والتي فازت به على اهم الفنانيين السويديين وهو من مادة الكونكريت وهو ايضا اول عمل فني لفنان عربي يقيم نصبا في السويد (١٩٩٣) .
لها عدد من الاعمال المهمة في السويد التي سكنتها طويلا قبل وصولها كندا ، مثل "النافورة المضيئة" وهي عبارة عن استغلال الفضاء تحت الجسر المشيد (١٩٣٦) في الحديقة الملكية في مالمو السويد ,الى جدار مائي رقيق مظيئ يهطل من تحت الجسر على سطح القنات المائية في سنة (٢٠٠٠) ، وقد رشحت لمسابقات مهمة منها ( فورت يورك) الموقع التاريخي الوطني في مدينة تورونتو ٢٠٠٧وكذالك رشحت لاتحاد المترو الرئيسي في مدينة تورونتو (٢٠٠٨) بجانب الفنان الكبيرمايكل سنو.
وللفنانة مها مصطفى مشاركات عديدة في المعارض الدولية منها : في الفن المعاصر في اوربا واميركا واسيا بما في ذلك في متحف موري للفن الحديث في طوكيو اليابان بعملها المعروف "النافورة السوداء" وهي صورة مجازية عن عنف الحرب .
- بينالة الشارقة الامارات العربية المتحدة  (٢٠٠٧)  بعملها "منظر طبيعي ناقص٣٧ درجة مئويه" وهو يكشف عن  كيفية تجميد ومسخ الذاكرة الجماعية واختفاءها تحت وطاءة البيئة والحياة .
وعن عملها (عدسات ) (٢٠٠٣) مالموالسويد لقدصنعت عدسات كبيرةمن مادة الزنك وللاشارة لعدم رؤيتنا لحقيقة الاشياء والتمسك بالصورة النمطية للحياة ، ففي عملها المعنون " مساحةارضية " ،تستخدم مها ٨٠٠٠ مصباحا كهربائيا لتعطي انطباعاعن نار داخلية .   
ولها العديد من الجوائز والمنح منها :جائزة افضل نحاتة في مقاطعة جنوب السويد ( Skane Culture  ٢٠٠٣ ) .
ومنحت للتفرغ للعمل الفني من المجلس الثقافي لمقاطعة اونتاريو (٢٠١٠) والمجلس الثقافي لتورنتو  (٢٠٠٨) والمجلس الثقافي الاعلى الكندي (٢٠٠٧) والمجلس الثقافي الوطني السويدي  (٢٠٠٧) والمجلس الثقافي السويدي(٢٠١٢) والمجلس الثقافي الوطني الاعلى السويدي(٢٠٠٥)والجائزة الاولى في النحت في مهرجان الواسطي في بغداد  (١٩٨٩)والجائزة الاولى للسيراميك مهرجان الواسطي في بغداد ١٩٨٧.
درست مها مصطفى  في اكاديمية الفنون الجميلة وهاجرت الى السويد في (١٩٩١) واختصت دراستها في السويد بتخصصها بربط المشروع الفني بالبيئة (١٩٩٥)  ودراسة النصب النحتية والفنية وعلاقتها بالمكان  (٢٠٠٠)  وتنظيم  المناطق الحضرية  والسكنية (١٩٩٩)  ودراسة الفضاءات داخل المدن (٢٠٠٣) وتدربت على يد الفنان السويدي  ستين اوفين برسن (١٩٩٢).  والفنان العراقي اسماعيل فتاح الترك (١٩٨٤)  ، وبعد تخرجها من اكاديمية الفنون بغداد (١٩٨٤) قامت بفتح ستوديو الخاص بها عام (١٩٨٢) ، و برزت في الثمانينات كواحدة من ابرز الوجوه التشكيلية الشابه في العراق صاحبة تجربة جديدة نحوالفن الانشائي والفن المفاهيمي واستخدام تقنيات جديدة بالفن التشكيلي رغم كان هناك حصار ثقافي وفني وانساني لكن مخيلتها اوسع ورؤيتها للمستقبل كان اعمق . وكل اعمالها منذ البدء وحتى الان كانت ضد الحروب وضد تدمير البيئة وعن البيئة البشرية والذاكرة الجماعية ، كانت تطرح افكارا غير تقليدية.
تقول مها " ان الفن،هو كل الاشياء المحيطة بنا، من سياسة  وبيئة واقتصاد وهو الوعي الجتماعي والحرية". وفي البداية لم تجد مكان لافكارها الجريئة حتى انتقالها الى السويد (١٩٩١) وفوزها بنصب " ثلاثة اشرعة مع الشمس"(١٩٩٣) .
 
 
 






211
نائب رئيس المجلس الشعبي يزور القنصلية العراقية في تورونتو

ماجد عزيزة – اعلام المجلس الشعبي في كندا /

زار السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري رئيس وفد المجلس لمؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق المنعقد في كندا الأسبوع الماضي ، مقر الوفد القنصلي العراقي في مدينة تورونتو الكندية يرافقه السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس في كندا والسيد لؤي ميخائيل الاعلامي المرافق للوفد . وكان في استقبالهم السيدة سهير عبد الأمير النصراوي القنصل العراقي في سفارة جمهورية العراق في كندا وأركان القنصلية السيدة مها الأعظمي والسيدين غسان ساكا ومحمد عيسى . وأعربت السيدة النصراوي عن شكرها للسيد نائب رئيس المجلس الشعبي لزيارته مقر القنصلية للاطلاع على سير الأعمال الخدمية القنصلية التي تقدم للعراقيين جميعا ، وأثنى السيد فهمي منصور على جهود القنصلية العراقية في تورونتو والخدمة التي يقدمونها لأبناء العراق المهاجرين ، مؤكدا بأن أبناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري الساكنين في كندا هم أبناء بررة لبلدهم الأصلي وهم مرتبطون به روحيا تماما كبقية اخوتهم من أطياف الشعب العراقي الآخرين .   





212
قراءة في كلمة السيد فهمي منصور..
لمؤتمر حماية مسيحيي العراق في كندا !
ماجد عزيزة - كندا
الكلمة التي ألقاها السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري ، رئيس وفد المجلس إلى مؤتمر حماية مسيحيي العراق الذي عقد في كندا السبت الماضي ، جائت توضيحا للخارطة السياسية التي رسمها المجلس الشعبي لمسيرته الشعبية كونه منظمة شعبية وليس حزبا سياسيا له ايديولوجيته وخطه السياسي ، فالصورة التي جائت بها الكلمة ( الخطاب) كانت كشفا لأهداف هذا التنظيم الشعبي الذي يسعى لتوحيد صفوف الشعب الكلداني السرياني الاشوري ( سورايا) ، ولتحقيق طموحاته المشروعة في نيل مطالبه كونه شعبا أصيلا يغوص في عمق تاريخ وحضارة بلاد الرافدين واضعا ذلك الامتداد التاريخي على طاولة الاشتراك في تنظيم الدولة العراقية الحديثة ، وليس سعيا للانفصال أو شيئا من هذا القبيل .
لقد أكد السيد منصور ، بأن التاريخ الحديث لهذا الشعب والذي يبدأ منذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة عام 1921 يؤكد بأنه ( هذا الشعب) قد تعرض للمجازر والويلات بالتعاقب ، فالحكومات التي تعاقبت على مسك زمام الأمور والحكم طوال السنين الماضيات ( دون استثناء)همشت هذا الشعب ( بشكل متعمد)  ، وقد أثر هذا التهميش سلبيا على وجوده وجعل بارومتر الاستقرار والطمأنينة للبقاء والعيش في العراق في أدنى درجاته ، على الرغم من أن ما قدمه أبناء هذا الشعب الأصيل على مدى حقبات الزمن وتأسيسه لحضارات عريقة ، باتت تدرس في المؤسسات العلمية والجامعات العالمية ، لكن حكومات العراق المتعاقبة لم يعنها ذلك بشيء سوى بدرجها في كتب التاريخ وتزييف بعض الحقائق وتعليمها للاجيال بشكلها المزيف . وقد أدى هذا التهميش إلى هجرة أكثر من 50% من أبناء هذا الشعب إلى دول الشتات ، وغالبية المهاجرين كانوا من ذوي الاختصاصات العلمية العالية التي خسرها البلد . وارتفعت درجات التهميش لتصبح تهجيرا وعنفا وقتلا بعد التغيير الذي حصل في العراق عام 2003 .
وفي هذا السياق لم تأبه الحكومات التي تعاقبت على الحكم بعد 2003 لما يتعرض له أبناء هذا الشعب ، ولم تعط اية أهمية لحمايته وحماية مؤسساته العلمية والدينية والاجتماعية ، وزعمائه ورجاله ، مما اعطى ذلك التهميش وعدم الاهتمام اشارات سلبية اشعلت الضوء الأخضر للارهاب بكل صوره لإستهداف أبناء هذا الشعب ورموزه ومؤسساته . وما مجزرة سيدة النجاة واغتيال الشهيد المطران بولس فرج رحو إلا مثالا لذلك ، وهاتان الجريمتان هما امتداد لمجازر عام 1914 وسميل 1933 وصوريا عام 1969 ، وبعدها في فاجعة الأنفال التي دمرت أكثر من 200 قرية يسكنها أبناء هذا الشعب في اقليم كوردستان .
واشار السيد فهمي منصور في كلمته ، إلى أن هجرة أبناء الشعب المسيحي ( الكلداني السرياني الاشوري) إلى مدن وقرى اقليم كوردستان هربا من دوامات العنف ، بعد أن بدأت حملة اعمار وبناء القرى المهدمة التي جائت من قبل السيد سركيس أغاجان ، بعد أن وجد أبناء هذا الشعب الفرصة سانحة للعودة في هجرة معاكسة لمنطقة أكثر أمنا وطمأنينة ، هذه الهجرة طمأنت بعض الشيء أبناء هذا الشعب في عيش حياة أفضل .إلا ان التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية كانت أكبر من استقرار حياته في العراق ، مضافا اليها استمرار العنف الطائفي في العراق ككل ، وفي بعض الحالات الفردية في اقليم كوردستان من قبل بعض الجماعات المتطرفة  ، لهذا استمر نزيف الهجرة إلى الخارج .. وسيستمر ذلك ما لم تتدخل الدول الديمقراطية الحرة ( على حد قول السيد فهمي منصور ) في ايقاف نزيف الهجرة والابادة ..
ومن خلال كلمته وجه نداءه للدول الكبرى المعنية بالشان العراقي ككل ، والقوميات الصغيرة المهمشة بشكل خاص بأن عليها ايجاد حل دستوري بالاتفاق مع الحكومة العراقية والمسؤولين العراقين سواء في المركز أو في اقليم كوردستان ، يتضمن هذا الحل تمكين هذا الشعب من ممارسة حكم نفسه بنفسه ، حصوله على الحكم الذاتي في مناطق تواجده في اقليم كوردستان واستحداث محافظة في سهل نينوى بمشاركة كافة القوميات للعيش فيها ..
وختم كلمته بالتأكيد على وحدة العمل السياسي مع باقي التنظيمات السياسية للشعب الكلداني السرياني الآشوري وتجديد العمل المشترك وصولا لتحقيق الاهداف التي جائت في كلمته ..





213
بلاغ صحفي
صادر عن مؤتمر تورنتو لدعم الشعب الكلداني السرياني الآشوري

كندا /
انتهت ،السبت 12/ كانون الثاني/2013  أعمال مؤتمر تورنتو / كندا الذي انعقد تحت شعار "حماية مسيحيي العراق  للشعب الكلداني السرياني الاشوري"  ، حيث شارك في المؤتمر العديد من اعضاء البرلمان الكندي والكونغرس الامريكي والعراقي ، فقد افتتح المؤتمر بالسلام الكندي والعراقي وبعدها رحب السيد افرام الهوزي عضو مكتب كندا للمجلس الشعبي بأعضاء المؤتمر وضيوفه باللغة السريانية متمنيا  لهم النجاح والعمل على معالجة هموم شعبنا الكلداني السرياني الآشوري والحد منها  ، ثم رفع الأب جاك يعقوب صلاة لحماية شعب العراق واهله واشاعة السلم الاهلي بين ابناء الشعب الواحد ،كما القى سماحة السيد الدكتور السيد علي الجزائري مسؤول مركز فاطمة الزهراء في تورنتو كلمة معبرة ومؤثرة عن العلاقة الطيبة والانسانية التي تربط ابناء الشعب العراقي الواحد واكد ان ابناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري هم من وضعوا اللبنة الاولى لحضارة وادي الرافدين ،  ثم القى الاستاذ مظلوم مروكي مسؤول مكتب المجلس الشعبي في كندا كلمة ترحيبة بالمؤتمرين ركز فيها على الجهود المبذولة لانجاز مهمات المؤتمر ومن ثم جاءت كلمة رئاسة المجلس الشعبي للاستاذ فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الكداني السرياني الاشوري الذي شكر القائمين على المؤتمر وضيوفه من اجل انجاح الهدف من انعقاد مؤتمر تورنتو واكد في كلمته عن حجم معاناة الشعب الكلداني السرياني الاشوري في ظل التهجير والتغيير الديمغرافي والتهميش الذي يتعرض له ، مشددا في نفس الوقت ضرورة  دعم شعبنا في مناطق تواجده والعمل على انصافه في مطالبه المشروعة في تحقيق مطالبه  باستحداث محافظة في سهل نينوى لشعبنا بمشاركة المكونات من الشبك والعرب والايزديين ،ومن ثم توالت كلمات الضيوف واعضاء المؤتمر فقد تحدث ممثل السيد وزير الهجرة الكندي جيسن كني والسيد زفار المستشار السياسي لمكتب الحقوق المدنية والحريات الدينية والامن الوطني في الحكومة الامريكية، ومن ثم قرأت الرسائل التي ارسلت للمؤتمر بسبب ارتباطهم بمواعيد اخرى وهم السادة كل من السيد  كارل ليفن والسيد فرانك وولف والسيد كاري بيتر والسيد ساندر لفن اعضاء مجلس الكونغرس الامريكي وكذلك السيد ديفيد سمث عضو مجلس الشيوخ الكندي بالاضافة الى رسائل من المونسينور داؤد بفرو النائب الاسقفي برشية مار ادي الكلدانية في كندا والمنونسيور لويس الديراني النائب البطريركي في مونتريال واوتاوا/كندا والسيد حبيب افرام رئيس الرابطة السريانية في لبنان .
وبعد استراحة قصيرة ابتدأت الجلسة الاولى التي كانت مخصصة عن (الحقوق الدستورية للشعب الكلداني السرياني الاشوري المسيحي ومطاليبهم في الحكم الذاتي واستحداث محافظة في سهل نينوى) والجلسة الثانية حول (حماية الاثنيات العرقية والحريات الدينية في العراق ) والجلسة الثالثة  حول ( تاريخ وتراث ولغة وحضارة المسيحيين في العراق)  ، وقد  عرض فلما للسيدة كودلن كيتز عن اوضاع المسيحيين في العراق ، والجدير بالذكر تم تشكيل لجنة لصياغة البيان الختامي لاستلام الملاحظات والاراء في تضمين البيان الذي تم اقراره في اختتام اعمال المؤتمر ....
الجدير بالذكر اعتلى منصة المؤتمر الشخصية الوطنية المعروفة المحامي عبد الرحيم قلو وخاطب المؤتمرين بكلمة حماسية من اجل وحدة شعبنا ومطالبه المشروعة .
وبمناسبة انتهاء أعمال المؤتمر تتقدم اللجنة المشرفة للمؤتمر لجميع الاخوات والاخوة والسيدات والسادة والاساتذة الكرام ، الذين ساهموا بأنجاح المؤتمر عبر المشاركة اوالحضور اوالمساهمة بمداخلاتهم ومقترحاتهم القيمة، وكذلك لكل اللذين عملوا من اجل انجاح المؤتمر في جميع المجالات الخدمية والفنية .
وبهذه المناسبة ايضا ،  تشكر اللجنة المشرفة كذلك جميع منظمات المجتمع المدني والاحزاب الوطنية والقومية العراقية ولشعبنا الكلداني السرياني الاشوري الذين بعثوا بكلمات الموآزرة والمساندة والداعمة  للمؤتمر ونحييهم على مواقفهم  المشرفة والمبدأئية المعروفة والمشهوده لهم عبر برقياتهم واتصالاتهم التلفونية والذين  شاركوا باعمال المؤتمر عبر محاوره جلساته  ، كما في نفس الوقت نأسف ونعتذر منهم جميعا لعدم فسح المجال لهم بسبب ضيق الوقت في التعبير عن مشاعرهم ومواقفهم النبيلة  المتضامنة مع شعبنا الكلداني السرياني الاشوري آملين من الجميع تفهم موقفنا ، بسبب المشاركات النوعية من قبل الاساتذة والسادة الكنديين والامريكان  والعراقيين من اجل عمل ملموس والعمل على بناء اللبنة الاولى في جدار  الحد من معاناة شعبنا الكلداني السرياني الاشوري، لذا نشكر تفهمكم ..
هذا وتم تشكيل لجنة لمتابعة اعمال  اللجان المنبثقة من المؤتمر لمتابعة ما تمخض عن المؤتمر من قرارات وتوصيات ، كما رفع المؤتمر للحكومة الكندية والامريكية والعراقية وللاتحاد الاوربي مذ كرة بخصوص اوضاع المسيحيين في العراق وسوف نوافيكم بالتفاصيل في وقت لاحق ...


مظلوم مروكي
عن  لجنة متابعة مقررات مؤتمر تورنتو / كندا  لدعم وحماية الشعب الكلداني السرياني الآشوري المسيحي


214
البيان الختامي لمؤتمرحماية حقوق مسيحيي العراق - تورنتو/ كندا :
المؤتمر يؤكد على تجنب المخاطر للعملية السياسية في العراق ويطالب بضرورة انصاف شعبنا في مطالبه بأستحداث محافظة في سهل نينوى لجميع المكونات ، ويطالب بتفعيل المادة (35) في مسودة دستور اقليم كوردستان.


تحت شعار "حماية  حقوق مسيحيي العراق للشعب الكلداني السرياني الاشوري" وبرعاية مكتب المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا وبدعم من الجمعية الدولية للدفاع عن الشعوب المهددة والجمعية الدولية لحقوق الانسان انعقد  مؤتمرا في تورنتو في 12/كانون الثاني 2013  ، حيث شارك فيه مجموعة من  ممثلي المكونات العريقة للشعب العراقي (الصابئة والايزيدين) وممثلي احزاب شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في العراق والمهجر وقد شارك في المؤتمر من الجانب الكندي عدد من السادة من حكوميين واعضاء البرلمان الكندي وكذلك عددا اخر من  الشخصيات وممثلي عن الحكومة الامريكية واعضاء من الكونغرس الامريكي ، اضافة الى العديد من ممثلي الاحزاب الكندية والشخصيات الفاعلة في مجال حقوق الانسان و"الاقليات" بالاضافة الى المشاركة الفعالة لوفد المجلس الشعبي برئاسة الاستاذ فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري، كما شارك في اعمال المؤتمر ممثلي منظمات المجتمع المدني العراقية والكندية والعديد من الشخصيات الوطنية والمهتمين بقضايا حقوق الانسان و"الاقليات" من العراقيين والكنديين والامريكان وابناء الجالية العراقية وجمع غفير من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في تورنتو /كندا  .
وناقش المؤتمرون الوضع الراهن للمكونات العريقة في العراق والاستهدافات التي يتعرضون لها ، وسبل حمايتهم ودعمهم ، وبعد مناقشات مستفيضة وبحوث مقدمة من قبل المشاركين في المؤتمر انبثقت لجنة لمتابعة مقررات مؤتمر تورنتو وقدمت توصياتها الى المؤتمر الذي اقرها وكما يلي :
ايمانا منا وانطلاقا من مبادئ الديمقراطية والسلم العالمي وحقوق الانسان، واستنادا الى الدستور العراق الاتحادي وتحديداً  ضمن المواد (2-اولا ب و ج – ثانيا ) (3) (4-رابعا ، خامسا) والمواد (14،15،16،17) وكذلك (23-ثالثا،ب ) والمواد (41،43،116) والمادة ( 122 اولا وثانيا ) واستنادا للمادة (5) والمادة (35) من  مسودة دستور اقليم كوردستان العراق....
خرج المؤتمر بالتوصيات التالية :-
1-   يساور المؤتمرون ويتابع بقلق بالغ لما يدور في الساحة السياسية  في  العراق من حالة عدم التوافق بين القوى السياسية وكذلك المشاكل العالقة بين حكومة المركز واقليم كوردستان ، وكذلك المطالبات الشعبية لتدني الخدمات والتهميش الذي يصيب شرائح كبيرة في المجتمع العراقي ونتيجتها تعطيل الحياة  السياسية في العراق في ظل الاخفاقات الكبيرة في الجانب الامني  والاقتصادي والخدمي والاجتماعي وشلل تام في جميع مرافق الحياة التي تمس في حياة المواطن العراقي، واكد المؤتمر ان الوضع الداخلي والاقليمي للبلاد لا يتحمل المفاجاءات التي تجلب للعراق واهله المزيد من المعاناة والمآسي ، وتم اصدار نداء بهذا الخصوص للحكومة العراقية للعمل على على مبادرة عملية وواقعية لدفع العملية السياسية في العراق الى الامام وتجنيبه الانزلاق بمخاطر تصيب الجميع .( سوف يصدر النداء لاحقا)
2-   احترام حقوق الانسان وحقوق المكونات العريقة (القومية والدينية) في العراق،  والعمل على حمايتها كجزء لايتجزأ من حقوق الانسان من خلال جميع مؤسسات الدولة الحكومية والاجتماعية لما تعهد به العراق ضمن المواثيق والعهود الدولية ذات العلاقة التي تتعلق بسيادة العراق .
3-   العمل على تشكيل لجنة دولية بأشراف الامم المتحدة وبالتنسيق مع الحكومة العراقية لمتابعة وتوثيق الجرائم التي تقترف بحق ابناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري (المسيحي) والمكونات العريقة في العراق.
4-   يؤكد المؤتمر على تطبيق  المادة (35 ) من مسودة دستور اقليم كوردستان العراق في منح الحكم الذاتي للشعب الكلداني السرياني الاشوري بعد الاستفتاء على مسودة الدستور.
5-   ان المؤتمر يتمنى الشفاء العاجل لفخامة الرئيس مام جلال الطلباني رئيس جمهورية العراق ويؤكد على المطالبة بدعم مبادرته بشأن أستحداث محافظة في بعض من مناطق  سهل نينوى لجميع المكونات العريقة من الاخوة الايزديين والشبك ولأبناء الشعب الكلداني السرياني الآشوري .
6-   إيقاف التغيير الديمغرافي في سهل نينوى ، والغاء العمل بكافة القرارات الصادرة والسارية لحد الان للنظام السابق التي تعمل على التغيير الديمغرافي ، لما لها من آثارها السلبية والتي تهدد بزوال التنوع الثقافي والحضاري لسهل نينوى .
7-    انهاء ملف ما تبقى من التجاوزات على الاراضي والعقارات لأبناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري  في اقليم كوردستان  وسهل نينوى.
8-   الشروع بتدابير فعالة من اجل تحسين الوضع الامني والمادي وايجاد فرص عمل للعاطلين عن العمل  وتطوير مناطق تواجد الشعب الكلداني السرياني الاشوري للحد من الهجرة القسرية للمسيحيين والمكونات الأخرى.
9-   المؤتمر يوجه نداء الى مؤسسات الامم المتحدة ومؤسسات الاتحاد الاوربي والدول صاحبة القرار من اجل عقد مؤتمر مماثل على  المستوى الدولي لمناقشة اوضاع الاقليات الدينية والقومية في العراق بهدف ايجاد السبل الحلول  السياسية والاقتصادية لتحسين اوضاعهم .
10-   متابعة التوصيات والمقررات من قبل الجهات المشاركة والمشرفة على المؤتمر المذكورة أعلاه.
تورنتو في 12/كانون الثاني /2013
لجنة صياغة البيان الختامي لمؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق للشعب الكلداني السرياني الاشوري

215
نجاح كبير لمؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق ..!
المجلس الشعبي ينجح في ايصال قضية حقوق الكلدان السريان الآشوريين إلى العالم
أكثر من 500 مشارك بينهم برلمانيون كنديون واعضاء من الكونغرس الامريكي  وسياسيون وأساتذة متخصصون يشاركون في اعمال المؤتمر
البيان الختامي يطالب ................



كتب : ماجد عزيزة /
عقد في مدينة تورونتو بكندا يوم السبت الثاني عشر من يناير 2013 الجاري مؤتمر حماية حقوق مسيحيي العراق ( الكلدان السريان الاشوريين ) برعاية المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا بحضور كبير من أبناء الجالية العراقية في كندا والولايات المتحدة بلغ أكثر من ( 500) شخصا ، بمشاركة عدد كبير من البرلمانيين ورجال الحكومة في كندا والولايات المتحدة الأمريكية وأساتذة متخصصين في المنظمات الدولية والجامعات العالمية ، اضافة إلى وفد المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري القادم من العراق برئاسة السيد فهمي منصور نائب رئيس المجلس وأمير كوكا رئيس قائمة المجلس الشعبي في برلمان اقليم كوردستان واسطيفان حبش عضو الهيئة التنفيذية ورفيقة ايليا كاكا وعدنان عوديشو مندو وصباح رفو اعضاء الهيئة العامة ، كما شارك كل من السيد كامل زومايا ممثل المجلس الشعبي في المانيا والسيدة تيريزا ايشو ممثلة المجلس في الدانمرك اضافة إلى السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم و اسناد المسيحيين العراقيين في الولايات المتحدة ، وعدد من المنظمات السياسية ومنظمات حقوق الانسان من كندا والولايات المتحدة .
وافتتح المؤتمر بكلمات منتقاة من الكتاب المقدس قرأها السيد أفرام الهوزي عضو المجلس الشعبي في كندا ، ووقف الجميع اجلالا لعزف السلامين الوطنيين لكندا والعراق ،  ثم تلى الأب جاك يعقوب راعي كنيسة مار بهنام للسريان الآرثوذكس صلاة شكر لله القدير داعيا للمؤتمرين النجاح في اعمالهم .. أعقبه سماحة السيد الدكتورعلي الجزائري امام الجالية الإسلامية في كندا بكلمة رائعة أكد فيها على حق المسيحيين في مطالبتهم بحقوقهم لأنهم الشعب الأصيل في بلاد الرافدين .
ثم القيت كلمات المجلس الشعبي في كندا للسيد مظلوم مروكي ، وكلمة رئاسة المجلس الشعبي القاها السيد فهمي منصور، وتعاقبت كلمات السيد جيسون كيني وزير الهجرة الكندي القاها بالنيابة ممثله السيد ريك ديكسترا ، ، وكلمة ممثل الحكومة الأمريكية السيد احسان زفار المستشار السياسي لمكتب الحقوق المدنية والحريات الدينية والأمن القومي في حكومة الرئيس باراك اوباما ، وكلمة السيدة جودي سيغرو عضوة البرلمان الكندي القتها ممثلتها السيدة انتونيتا ، وكلمة السيد أمير كوكا رئيس قائمة المجلس الشعبي في برلمان اقليم كوردستان . ثم تلت السيدة كارولين هرمز عددا من الرسائل التي بعث بها عدد من المسؤولين السياسيين الأمريكيين والكنديين ، وهم كل من (السيد كارل ليفن والسيد فرانك وولف والسيد كاري بيتر والسيد ساندر لفن اعضاء الكونغرس الامريكي والسيد ديفيد سمث عضو مجلس الشيوخ الكندي، والسيد حبيب افرام رئيس الرابطة السريانية في لبنان ، ورسائل المونسنيور داود بفرو والمونسنيور لويس الديراني والاب نؤيل فرمان من أبرشية مار أدي الكلدانية في كندا.
ثم بدأت جلسات الحوار ، حيث ادار الجلسة الأولى والتي كانت بعنوان ( الحقوق الدستورية للشعب الكلداني السرياني الاشوري ) الدكتور كمال سيدو مدير قسم الشرق الاوسط في الجمعية الدولية للشعوب المضطهدة .. وشارك في الجلسة كل من السيدات والسادة ( فهمي منصور ، والبروفسور سفن سبينكمان استاذ العلوم السياسية والدولية والبروفسور برندن اورلي استاذ العلوم السياسية والسيد امير كوكا والسيد اسطيفو حبش مسؤول العلاقات في المجلس الشعبي والسيد كامل زومايا ممثل المجلس في المانيا والآنسة رفيقة الخوراني عضوة المجلس ) .  بعدها تم عرض فلم وثائقي للمخرجة كوندلن كوتيز عن حياة الشعب الكلداني السرياني الآشوري في العراق .
وفي جلسة الحوار الثانية التي أدارها  السيد أفرام الهوزي عضو المجلس الشعبي في كندا ، شارك كل من ( القس مجيد الشافعي رئيس منظمة عالم واحد حر لحقوق الانسان تم عرض فلم عن معاناة الشعب العراقي من قبله - ، والبروفيسور بول مارشال عضو الكونغرس الأمريكي والسيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد المسيحيين العراقيين في الولايات المتحدة والسيد عدلي أبانوب سكرتير لجنة الحريات الدينية في كندا ) بعدها جرت جلسة الحوار الثالثة في المؤتمر وأدارتها السيدة تيريزا ايشو ممثلة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في الدانمرك وشارك فيها كل من البروفسور أمير حراق رئيس قسم الدراسات السريانية في جامعة تورونتو والبرفيسورة أمل مروكي الأستاذة في جامعة كامبرج في المملكة المتحدة .
كما شارك كل من المحامي عبد الرحيم اسحق قلو الكاتب المعروف في مداخلة للمؤتمرين ، والقيت قصيدتان للسيدين يوسف بطرس وماجد عزيزة .. ثم تلى السيد مظلوم مروكي البيان الختامي للمؤتمر وهذا نصه :
تحت شعار "حماية  حقوق مسيحيي العراق للشعب الكلداني السرياني الاشوري" وبرعاية مكتب المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري في كندا وبدعم من الجمعية الدولية للدفاع عن الشعوب المهددة والجمعية الدولية لحقوق الانسان انعقد  مؤتمرا في تورنتو في 12/كانون الثاني 2013  ، حيث شارك فيه مجموعة من  ممثلي المكونات العريقة للشعب العراقي (الصابئة والايزيدين) وممثلي احزاب شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في العراق والمهجر وقد شارك في المؤتمر من الجانب الكندي عدد من السادة من حكوميين واعضاء البرلمان الكندي وكذلك عددا اخر من  الشخصيات وممثلي عن الحكومة الامريكية واعضاء من الكونغرس الامريكي ، اضافة الى العديد من ممثلي الاحزاب الكندية والشخصيات الفاعلة في مجال حقوق الانسان و"الاقليات" بالاضافة الى المشاركة الفعالة لوفد المجلس الشعبي برئاسة الاستاذ فهمي منصور نائب رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري، كما شارك في اعمال المؤتمر ممثلي منظمات المجتمع المدني العراقية والكندية والعديد من الشخصيات الوطنية والمهتمين بقضايا حقوق الانسان و"الاقليات" من العراقيين والكنديين والامريكان وابناء الجالية العراقية وجمع غفير من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في تورنتو /كندا  .
وناقش المؤتمرون الوضع الراهن للمكونات العريقة في العراق والاستهدافات التي يتعرضون لها ، وسبل حمايتهم ودعمهم ، وبعد مناقشات مستفيضة وبحوث مقدمة من قبل المشاركين في المؤتمر انبثقت لجنة لمتابعة مقررات مؤتمر تورنتو وقدمت توصياتها الى المؤتمر الذي اقرها وكما يلي :
ايمانا منا وانطلاقا من مبادئ الديمقراطية والسلم العالمي وحقوق الانسان، واستنادا الى الدستور العراق الاتحادي وتحديداً  ضمن المواد (2-اولا ب و ج – ثانيا ) (3) (4-رابعا ، خامسا) والمواد (14،15،16،17) وكذلك (23-ثالثا،ب ) والمواد (41،43،116) والمادة ( 122 اولا وثانيا ) واستنادا للمادة (5) والمادة (35) من  مسودة دستور اقليم كوردستان العراق....
خرج المؤتمر بالتوصيات التالية :-
1-   يساور المؤتمرون ويتابع بقلق بالغ لما يدور في الساحة السياسية  في  العراق من حالة عدم التوافق بين القوى السياسية وكذلك المشاكل العالقة بين حكومة المركز واقليم كوردستان ، وكذلك المطالبات الشعبية لتدني الخدمات والتهميش الذي يصيب شرائح كبيرة في المجتمع العراقي ونتيجتها تعطيل الحياة  السياسية في العراق في ظل الاخفاقات الكبيرة في الجانب الامني  والاقتصادي والخدمي والاجتماعي وشلل تام في جميع مرافق الحياة التي تمس في حياة المواطن العراقي، واكد المؤتمر ان الوضع الداخلي والاقليمي للبلاد لا يتحمل المفاجاءات التي تجلب للعراق واهله المزيد من المعاناة والمآسي ، وتم اصدار نداء بهذا الخصوص للحكومة العراقية للعمل على على مبادرة عملية وواقعية لدفع العملية السياسية في العراق الى الامام وتجنيبه الانزلاق بمخاطر تصيب الجميع .( سوف يصدر النداء لاحقا)
2-   احترام حقوق الانسان وحقوق المكونات العريقة (القومية والدينية) في العراق،  والعمل على حمايتها كجزء لايتجزأ من حقوق الانسان من خلال جميع مؤسسات الدولة الحكومية والاجتماعية لما تعهد به العراق ضمن المواثيق والعهود الدولية ذات العلاقة التي تتعلق بسيادة العراق .
3-   العمل على تشكيل لجنة دولية بأشراف الامم المتحدة وبالتنسيق مع الحكومة العراقية لمتابعة وتوثيق الجرائم التي تقترف بحق ابناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري (المسيحي) والمكونات العريقة في العراق.
4-   يؤكد المؤتمر على تطبيق المادة (35 ) من مسودة دستور اقليم كوردستان العراق في منح الحكم الذاتي للشعب الكلداني السرياني الاشوري بعد الاستفتاء على مسودة الدستور.
5-   ان المؤتمر يتمنى الشفاء العاجل لفخامة الرئيس مام جلال الطلباني رئيس جمهورية العراق ويؤكد على المطالبة بدعم مبادرته بشأن أستحداث محافظة في بعض من مناطق  سهل نينوى لجميع المكونات العريقة من الاخوة الايزديين والشبك ولأبناء الشعب الكلداني السرياني الآشوري .
6-   إيقاف التغيير الديمغرافي في سهل نينوى ، والغاء العمل بكافة القرارات الصادرة والسارية لحد الان للنظام السابق التي تعمل على التغيير الديمغرافي ، لما لها من آثارها السلبية والتي تهدد بزوال التنوع الثقافي والحضاري لسهل نينوى .
7-    انهاء ملف ما تبقى من التجاوزات على الاراضي والعقارات لأبناء الشعب الكلداني السرياني الاشوري  في اقليم كوردستان  وسهل نينوى.
8-   الشروع بتدابير فعالة من اجل تحسين الوضع الامني والمادي وايجاد فرص عمل للعاطلين عن العمل  وتطوير مناطق تواجد الشعب الكلداني السرياني الاشوري للحد من الهجرة القسرية للمسيحيين والمكونات الأخرى.
9-   المؤتمر يوجه نداء الى مؤسسات الامم المتحدة ومؤسسات الاتحاد الاوربي والدول صاحبة القرار من اجل عقد مؤتمر مماثل على  المستوى الدولي لمناقشة اوضاع الاقليات الدينية والقومية في العراق بهدف ايجاد السبل الحلول  السياسية والاقتصادية لتحسين اوضاعهم .
10-   متابعة التوصيات والمقررات من قبل الجهات المشاركة والمشرفة على المؤتمر المذكورة أعلاه.
تورنتو في 12/كانون الثاني /2013
هذا وقامت بتغطية المؤتمر العديد من وسائل الاعلام منها ( قناة عشتار الفضائية وجريدة نينوى ومجلة الساحة وجريدة الجالية العراقية وجريدة أكد وفضائية كوردستان واذاعة العراق الحر .
 





216
وصول وفد المجلس الشعبي إلى تورونتو 

ماجد عزيزة - كندا /
وصل وفد المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري مساء أمس الجمعة إلى تورونتو بكندا قادما من أربيل للمشاركة في أعمال المؤتمر الدولي لحماية مسيحيي العراق الذي سيعقد هناك يومي السبت والأحد المقبلين ، وضم الوفد كل من السادة فهمي منصور رئيس الوفد وأمير كوكا رئيس قائمة المجلس الشعبي في برلمان اقليم كوردستان واسطيفان حبش عضو الهيئة التنفيذية ورفيقة ايليا كاكا وعدنان عوديشو مندو وصباح رفو اعضاء الهيئة العامة .
وكان على رأس المستقبلين السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي في كندا والسيد جوزيف كساب مدير معهد دعم واسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة والسيد كامل زومايا ممثل المجلس في المانيا وعدد من أعضاء المجلس الشعبي في كندا ومجموعة من أبناء الجالية العراقية في كندا ، هذا ويفتتح المؤتمر في الساعة العاشرة من صباح يوم السبت الثاني عشر من يناير 2013 ، حيث وضع جدول لأعمال المؤتمر يتضمن العديد من القضايا المهمة التي تهم أبناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري .














217
في استفتاء نينوى..
الأب نياز توما ...شخصية عام 2012 في كندا

ماجد عزيزة /
حصل الأب نياز توما راعي كنيستي مار بطرس ومار توما الكلدانيتين في هاملتون وأوكفيل بكندا على لقب ( الشخصية الأفضل بين أبناء الجالية العراقية في كندا) في الإستفتاء الذي اجرته جريدة نينوى بين قرائها ومتصفحي موقعها الألكتروني وصفحاتها في مواقع التواصل الإجتماعي ( الفيسبوك) .. وحصل الأب توما الذي ينشط في تقديم محاضراته القيمة في عموم كندا وحضوره الإجتماعي والثقافي في كل النشاطات والمحافل على ( 146) صوتا ، فيما حصل السيد خالد ميرزا الخبير في شؤون العقارات والناشط في دعم الحفلات الاجتماعية والخيرية على المركز الثاني وحصل على ( 36) صوتا ، وحصل السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في كندا الناشط في مجال الدفاع عن حقوق المسيحيين بشكل عام والشعب الكلداني السرياني الآشوري بشكل خاص على المرتبة الثالثة وحصل على (13 ) صوتا .. وكان ( 255) مشاركا قد ساهموا في الأستفتاء الذي استمر لمدة شهرين ، ونشرت استماراته في جريدة نينوى وموقعها الألكتروني وصفحة الفيسبوك .. مع توزيع استمارات الإستفتاء على أكثر من مكان ومؤسسة في كندا ...
 


218
رأي شخصي جداً !
(ابراهيم ابراهيم) ..الرجل المناسب !

ماجد عزيزة /
هذا الرأي الذي سأطرحه هو رأيي الشخصي ، وقد وجدت انه الرأي الأصوب في المرحلة التي تمر بها الكنيسة الكلدانية ، وقد أخذ هذا الرأي مساحة من التفكير خلال الأيام الماضية ، والرأي .. أن سيادة المطران مار ابراهيم ابراهيم راعي ابرشية مار توما الرسول الكلدانية في ولاية مشيغان الأمريكية هو الرجل المناسب لمنصب بطريرك الكنيسة الكلدانية في الظروف التي تمر بها هذه الكنيسة العريقة والتي تتقاذفها شتى أنواع الرياح التي أثرت على مسارها .. واعطي هذا الاختيار بكل حرية ، مع الاحتفاظ بالتقدير والاحترام لجميع اصحاب السيادة الأساقفة الكلدان الذي سيختارون واحدا من بينهم للجلوس على كرسي بابل ..
بدءا أقول أن مقر البطريركية الكلدانية شهد عدة انتقالات على مدى التاريخ ، فأول مقر للبطريركية كان في ديار بكر التركية عام 1552 ايام البطريرك مار شمعون الثامن يوحنان سولاقا ، ثم انتقل المقر إلى سعرت عام 1555 ، ثم إلى سلاماس عام 1581 ، وبعدها إلى أورمية عام 1638 أيام البطريرك مار شمعون الحادي عشر ، ثم عاد المقر إلى ديار بكر عام 1677 أيام مار يوسف الأول ، وبقي في ديار بكر ( خمسة بطاركة) حتى عام 1830 حين انتقل إلى الموصل أيام البطريرك مار يوحنا الثامن هرمز ، وبقي المقر البطريركي في الموصل( 117 عاما)  حتى عام 1947 حين نقله البطريرك مار يوسف السابع غنيمة ، وبقي هناك حتى الآن وجلس فيه على السدة البطريركية كل من سعداء الذكر البطاركة اضافة إلى غنيمة ( مار بولس الثاني شيخو ومار روفائيل الأول بيداويد والكاردينال مار عمانؤيل الثالث دلي ) ... سقت هذه المقدمة التاريخية عن مقرات البطريركية الكلدانية ، لأقول صراحة بأن مقر البطريركية يمكن أن ينقل إلى اي مكان يرتأي الأساقفة الأجلاء أن يكون بموافقة الحبر الأعظم ، ورغم اعتقادي بأن العديد من الناس سوف لا يوافقني على رأيي ، إلا أن أفضل مكان لمقر الكرسي البطريركي حاليا هو ( ولاية مشيغان الأمريكية ) أو على الأقل أن يكون هناك مقران ( تاريخي واداري) واختيار المطران مار ابراهيم ابراهيم للمنصب البطريركي هو الأفضل حاليا ...ولعدة أسباب ..
•         ان اختيار سيادة المطران مار ابراهيم ابراهيم الذي احتفل باليوبيل الذهبي ( 50 ) عاما على الرسامة الكهنوتية و(30) عاما على الرسامة الأسقفية لأبرسية مار توما الرسول الكلدانية في مشيغان ،  لملء الكرسي البطريركي سيكون من السهولة وبدون أية تعقيدات اذا انتقل المقر إلى مشيغان .
•         ان اختيار المطران ابراهيم ابراهيم للكرسي البطريركي سيكون مثاليا في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها الكنيسة الكلدانية ، لأنه رجل مقتدر وقائد في أبرشيته التي بناها منذ عام 1985 ( 28 عاما) ، وقد عايشته لعدة ايام حين كنت احد اعضاء الوفد الذي تراسه سيادته إلى نيويورك لتسلم وسام الأمم المتحدة الممنوح لشهيد الكنيسة الراحل مار بولس فرج رحو ، وعرفت فيه الحكمة والهدوء واتخاذ القرار بروية وسعة الصدر ، والحنكة في فهم الآخرين ، مع الروحانية التي تفيض في حياته .
•         على يديه ، بنيت أكثر من (25 ) كنيسة ومركز ديني ، حتى ان كنيسة ولاية جورجيا الأمريكية تتبع أبرشية مار توما الرسول الكلدانية في مشيغان.
•         يعمل معه في الأبرشية حوالي ( 21) كاهنا ، وهو قد رسم ( 14) كاهنا من أبناء أبرشيته ، بعد أن ساعدهم في دراساتهم اللاهوتية .
•         تعتبر أبرشية مار توما الرسول الكلدانية حاليا واحدة من ( أغنى ) الأبرشيات الكلدانية في العالم ، أن لم تكن أغناها فعلا لما تضمه من رجال أعمال وتجار وميسورين يساهمون دائما في مد يدهم السخية لأبرشيتهم وكنائسهم ، وهو أمر يصعب في أبرشيات أو رعيات أخرى ، وهذا يأتي من فيض الاحترام والتقدير الذي يكنه أبناء الأبرشية لمطرانهم .
•         كذلك فإن ابرشية مشيغان هي أكبر أبرشية كلدانية في الوقت الحاضر ، فأكبر كثافة عددية من الكلدان في العالم ، موجودة في ولاية مشيغان اذ تقارب من ( ربع مليون ) كلداني ، بعد أن تناقص العدد في العراق ، خاصة في أبرشيتي بغداد والموصل .
•          والمطران ابراهيم ابراهيم من خلال ما طرحناه هو الأكثر انجازا من الناحية العملية ، وهو يتمكن ( ان انتخب) مع تعاون عدد من الأساقفة والكهنة المحيطين به ، ان يقدم انجازات كبيرة على صعيد ( البطريركية) يمكن ان تضيّق وتخفف ( الرتق) في ثوب الكنيسة الكلدانية .. وهو الآن الأكثر قبولا حسب معلوماتي الشخصية بين اخوته الأساقفة حاليا ، إلى جانب أخيه صاحب السيادة مار انطوان اودو راعي ابرشية حلب في سورية .
ملاحظة : أكرر ان هذا رأي شخصي جدا
 


219
هكذا نريد بطركنا الكلداني الجديد !
ماجد عزيزة /
هي مجرد أمنيات نسطرها هنا ونتمنى أن يقرأها غبطة بطريركنا الكلداني الجديد الذي سيعلن اسمه نهاية الشهر الجاري في الفاتيكان بعد انعقاد سينودس الأساقفة هناك ، وكم نتمنى من غبطته أن يدرك بأننا لا نبغي من كتاباتنا إلا أن نحمي ظهر كنيستنا من الطعنات ، ونوقف جدارها عن السقوط .. لأن كلمتنا مهما كانت مدوية وحادة إلا انها كتلك الصرخة التي طافت في البرية ..!
•         نريد منك يا صاحب الغبطة ، أن توحد كلمة أساقفة الكنيسة الكلدانية ، لأن الفرقة شتتهم وباتوا كالقطيع الضال يبحث عن راعي يلم شتاته ، بعد أن انقسم الجمع إلى شقين ( ويمكن أكثر) اطلق على كل شق منهم تسمية ، باتت حديث المتندرين والساخرين .
•         نريد منك ، أن تكون قديسا في صومعتك ، كاهنا في رعيتك، قائدا لشعبك الذي يئن من امراض الهجرة والاغتراب ، جامعا لشتاته ، بسلما لجروحاته ، بعد أن كثر أعوان بيلاطس هنا وهناك ، نريدك أن تؤكد لابنائك بأنهم أخوة لكل أطياف العراق الآخرين ، واشقاء لكل الطوائف المسيحية الأخرى ، ونريد منك أن تبادر بزيارة أخوتك البطاركة من الكنائس الأخرى لتقليص الهوّة وريافة الشق واعادة اللحمة .
•         نريد منك ، أن تعطي لإخوتك الأساقفة درسا في قبول الآخر والمسامحة ، وعدم اطلاق التهم جزافا على أبناء الرعية الذين اضطروا لترك رعيتهم وهم ( بالمئات) نحو كنائس أخرى بسبب ( عشائرية ) بعض الرؤساء أو ضعف ثقافتهم ، وتعطيهم تعليما في التواضع بعد أن أصبح كل واحد منهم ( جبارا ) في ابرشيته .
•         نريد منك ، أن تعيد هيبة البطريركية الكلدانية لتعود مؤسسة حديدية صلبة تخضع لها جميع الأبرشيات التي تبدو الآن وكأنها دول مستقلة لا علاقة بين بعضها البعض ، وأن توقف بقوتك كل علاقة غير مستحبة بين أبرشية من الأبرشيات ومؤسسات أخرى سياسية كانت أم دولية .
•         نريد من غبطتك ، أن لا تدع مجالا للتأثير على منهاج او قانون أو سياقات البطريركية من قبل أية جهة كانت ، وتختار رؤساء روحانيين للأبرشيات المختلفة من المتفتحين وليس من أصحاب العقول المتحجرة الغارقة في الكلاسيكية ، وان يكون هناك في كل أبرشية مستشارون من ذوي الإختصاصات العلمية والثقافية والادبية لاغناء العمل الكنسي بالروح المتجددة والحضارية .
•         نريد منك ، أن تكون مثالا لأساقفة الأبرشيات في زيارة بيوت الرعية ، وليس كما يفعل بعض الأساقفة الذين يفرقون بين هذا وذاك من أبناء رعيتهم ، فيزورون بيت الغني عشرات المرات ، ولا يحضى الفقير والمسكين بزيارة واحدة ..
•         نريد منك ، اصلاحا جذريا لعدد من ملفات الأبرشيات ، وأهمها الملف المالي ، فقد أصبحت مالية الأبرشيات تماما (حارة كل من ايدو إلو ..!) لا تدري ماذا يدخل لصندوق الأبرشية ولا ما يخرج منها .. والأقاويل والشكوك أكثر من حبات الطحين في المعجنة !


220

من يجلس على كرسي بابل ؟
من سيكون البطريرك رقم ( 24 ) للكنيسة الكلدانية،وماذا عليه أن يفعل ؟


كتب : ماجد عزيزة /
شغر منصب بطريرك بابل على الكلدان في العالم ، باعلان نيافة الكاردينال مار عمانؤيل الثالث دلي بطريرك الكنيسة الكلدانية استقالته من منصبه الشهر الماضي بعد خدمة كهنوتية استمرت لما يزيد عن 60 سنة ..واعلان البطريرك دلي استقالته كانت ثورة عظيمة ومنحى جديد لم تشهده الكنيسة الكلدانية