المحرر موضوع: نضال نجيب موسى .... تأخذكم الى بلاد الشمس  (زيارة 349 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل نمرود قاشا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 175
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


نضال نجيب موسى .... تأخذكم الى بلاد الشمس


كتابة : نمرود قاشا

انهضني وخذ بيدي ، حيث الشمس يا ولدي
أخذنا العمر ، كبرت أنا وشخت يا يوسف الصغير
وانت اصبحت شابا ً غضا وديعا
قادتنا خطانا الى المجهول
هذا مقطع من قصيدة ( خذني الى الشمس ) والذي اخذت المجموعة أسمها ، وفيها تخاطب الكاتبة ابنها الاصغر – يوسف -  في نص مشحون بالشجن وقد تحولت كل فصولنا الى خريف ، وقد اجبرنا الغيم الاسود الى اللحاق به ، فمتى تضحك لنا الشمس – يا يوسف – ( فأحيا من جديد .... فخذني الى بلاد الشمس يا صغيري ) .
نضال نجيب موسى ، تقول عن نفسها بانها ليست شاعرة ، وكانت لسنوات تمنع نصوصها من ان ترى النور ، ولكن الفاجعة التي حلت بمدننا عندما اجتاحتها قوى الظلام ، جعلت من هذه النصوص ان تغادر اصابعها كالماء تنساب بهدوء وصفاء ومصداقية تداعب شغاف القلب بشكل مباشرة من غير حواجز .
نضال ، ارادت ات تعلن احتجاجها بصوت عال على ما تعرض له شعبنا من قتل وتهجير وانتهاكات لمقدساته وخصوصيات وما تعرضت كنائسه ومراكزه الثقافية ودوره من نهب وحرق وتدمير .
الا تستحق هذه الاعمال من صرخة مدوية تخترق كل الحواجز ، وتطلقها نضال من خلال نصوصها ( الا يكفي هذا الدمار ؟ شعب يهان ويحتقر ، وشبابه يقتل ويباد ، الى متى هذا الدمار ؟ )
هذا هو لسان حال كل العراقيين ، نعم يجب ان يتوقف هذا النزيف ، ويرجع للعراق وجهه الزاهي والمشرق رغم محاولات البعض لتشويه هذا الجمال .
نصوصها مغلفة بمفردات بسيطة وجميلة ومعبرة تقرع مباشرة على ابوابنا الداخلية فلا تحتاج الى عوامل مساعدة ، عبارات تدخل القلب بدون جواز عبور ف ( مهما طال غياب القمر ، وطال الليل ، سوف نعانق شعاع الشمس ... نزيح الهم عن صدور الامهات ونبلسم الجروح ونمسح دموع الارامل ، ونعيد البسمة لوجوه الاطفال ) نعم – يا نضال – لا بد لليل ان ينجلي ، فهناك الكثير من الايادي البيضاء والقلوب الدافئة والناس الاصلاء .
وحسنا فعل القاص والروائي هيثم بهنام بردى وهو يقدم اضاءة عن ( بغديدا .... وام فادي ) تحدث فيها عن ( اكتشافه ) لهذه الموهبة ، وقدد ترددت لسنوات طويلة عندما كانت تكتب وتزق نصوصها حيث اكتشف ( ابو فادي ) بان ام فادي تكتب نصوصها في الخفاء وبعيدا عن الاعين ، ولكن يبدو ان التهجير القسري كان السبب في ولادة ( بغديدا مضاءة الى الابد ) مجموعتها الاولى ، ومن ثم الجائحة التي اخذتنا الى بلاد الشمس .