المحرر موضوع: متوجّهاً نحو كل عواصم الإبداع.. اتحاد أدباء العراق يتمّ مشاركته في معرض الرياض للكتاب  (زيارة 85 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عمر السراي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 165
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

متوجّهاً نحو كل عواصم الإبداع..
اتحاد أدباء العراق يتمّ مشاركته في معرض الرياض للكتاب


أتم الاتحاد العام للأدباء والكتّاب في العراق - عن طريق منشوراته - مشاركته في معرض الرياض الدولي للكتاب ٢٠٢١، في دورة شهدت مشاركة لما يقارب ألف دار نشر ومكتبة احتضنتها العاصمة السعودية الرياض، للمدة (١ - ١٠) تشرين الأول.
وقد كان الاتحاد قد قدّم للمشاركة في المعرض المهم، إيماناً منه بضرورة إيصال نتاج أعضائه إلى القارئ العربي والعالمي، وتعميم المعرفة، وإيصال المنجز المهم للأديب العراقي إلى الباحثين.
ويذكر أن منشورات الاتحاد وُفّقت في إيصال مئتي عنوان من إصداراتها التي لاقت حضوراً طيّباً من لدن الجمهور العربي الحاضر على مدى أيام المعرض، كما قام الاتحاد بإيصال عنوانات كتبه إلى أبرز المكتبات العامة في السعودية، لتظل متاحة للدراسة والمراجعة والاعتماد.
هذا وسيقوم الاتحاد بشحن الكتب المرتجعة من جناحه في معرض الرياض إلى الشارقة، للمشاركة في معرضها المهم الذي تم حجز مساحة وافية لمنشورات الاتحاد فيه، والمقرر عقدة للمدة (٣ - ١٢) تشرين الثاني ٢٠٢١، في تظاهرة ثقافية منقطعة النظير، لا تقلّ حضوراً عن معرض الرياض، كما سيسعى الاتحاد لشحن الكتب الجديدة التي صدرت مؤخراً عبر النقل الجوّي، لتكون حاضرة في رحاب الكتب المتبقية الأخرى.
ومما يجدر ذكره أن منشورات الاتحاد تستعد حالياً للمشاركة في معرضين داخليين مهمّين، هما؛ معرض البصرة الدولي للكتاب، ومعرض النجف الدولي للكتاب، المقرر عقدهما متزامنين للمدة (٢٠ - ٣٠) تشرين الأول ٢٠٢١، إذ سيكون للاتحاد دور بارز عن طريق الكتب المشاركة لمنشوراته، ومنشورات اتحاده المبدعة، فضلاً عن الإسهام في الفعاليات الثقافية المرافقة للمعرضين.
وفي معرض الحديث عن منشورات اتحاد أدباء العراق، تشير قائمة إصداراته المكتنزة إلى وصول عدد إصداراته لما يزيد عن ٤٠٠ إصدار منذ انطلاقه عام ٢٠١٧، وحركة النشر والطباعة والتوزيع مستمرة في الاتحاد، وفي تطوّر وتزايد واضحين، لاستيعاب الأدباء والكتّاب والنهوض بأفكارهم نحو أوسع رقعة للتلقّي، والعزم قائم على عدم ترك المشاركة في المعارض الخارجية المهمة، إذ يجري الاستعداد للمشاركة في معرض الدوحة الدولي للكتاب، ومعرض القاهرة الدولي للكتاب، وبانتظار فتح باب المشاركة في المعارض المتبقّية، تظل الهمم منعقدة للمبادرة نحو إيصال أبرز عنوانات الأدب العراقي للقارئ المتلهّف لاقتنائها.
سيستمر الكاتب العراقي بالتأليف، ليقرأ العالم صوته الذي يظل صادحاً في محافل العالم أجمع.
دام الإبداع الأصيل..
ودامت القلوب العامرة بحبّ الجمال والتفاني من أجل الثقافة ومشوارها الحي.