المحرر موضوع: إيران تدرس قراراً بالانسحاب من الوكالة الدولية للطاقة الذرية  (زيارة 1219 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Sabah Yalda

  • الاداري الذهبي
  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 32867
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي

إيران تدرس قراراً بالانسحاب من الوكالة الدولية للطاقة الذرية [/color][/size][/b]

1623 (GMT+04:00) - 24/12/06

 

نجاد يقلل من أهمية قرار مجلس الأمن 

طهران، إيران (CNN) -- بعد يوم واحد من صدور قرار مجلس الأمن الدولي بفرض عقوبات اقتصادية على إيران، صادق البرلمان الإيراني الأحد، على مشروع قرار عاجل بشأن إعادة النظر في التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية IAEA.

ومن المقرر أن يتخذ مجلس الشورى الإسلامي في طهران قراراً نهائياً بهذا الشأن خلال الـ 48 ساعة القادمة، سواء باستمرار التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أو وقف التعامل مع الوكالة الدولية والانسحاب من عضويتها.

وبحسب ما نقلت وكالة الأنباء الإيرانية فقد جاءت المصادقة على مشروع القرار بموافقة 183 نائباً، فيما عارضه 12 نائباً، وامتنع ستة نواب عن التصويت.

وقدم رئيس لجنة الامن الوطني والسياسة الخارجية بمجلس الشوري علاء ‌الدين بروجردي، ايضاحات بهذا الشأن، مشيراً إلى أن القرار الذي أصدره مجلس الأمن الدولي مساء السبت، قد حرم إيران من حقها القانوني المدرج في معاهدة منع الانتشار النووي.

كما أدان النواب، خلال الجلسة العلنية لمجلس الشورى، ما وصفوه بـ "إجراء‌ات واشنطن العدائيه ضد الشعب الايراني."

وكان الرئيس الإيراني، محمود أحمدي نجاد، قد استخف في وقت سابق، بقرار مجلس الأمن بفرض عقوبات على بلاده بسبب برنامجها النووي، ووصفه بأنه "لا يعدو قطعة ورق ممزقة."

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا" عن نجاد قوله: "إيران ليست قلقة ولا منزعجة بشأن قرار مجلس الأمن الدولي".(المزيد)

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية قد أصدرت السبت، بياناً أدانت فيه القرار الصادر عن مجلس الأمن ضد برنامجها النووي، الذي وصفته بأنه "سلمي"، كما اتهمت المجلس بتطبيق معايير مزدوجة.

وكان مجلس الأمن الدولي قد صادق بالإجماع السبت، على مشروع قرار يفرض عقوبات على إيران بسبب رفضها وقف تخصيب اليورانيوم.

وتضمّنت العقوبات، التي وردت في القرار رقم 1737، والذي وافقت عليه جميع الدول الأعضاء الـ15، حظر إمداد إيران بأي مواد أو تكنولوجيا نووية، وتجميد بعض الأصول الإيرانية، "وضرورة توخي الحيطة" بشأن سفر 12 شخصية إيرانية تعدّ المسؤولة عن الملف النووي.

ويأتي القرار ضمن الفقرة الـ41 من البند السابع لميثاق الأمم المتحدة، حيث يتيح لمجلس الأمن فرض عقوبات غير عسكرية، مثل قطع العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية جزئياً أو كلياً، فضلاً عن عقوبات في ميدان النقل والاتصال.

وإذا لم تستجب إيران لما يتضمنه القرار، يقول القرار إنّ المجلس سيتخذ "إجراءات مناسبة أخرى"، تحت نفس الفقرة من نفس البند.
 



http://arabic.cnn.com/2006/world/12/24/iran.iaea/index.html[/font]
مرحبآ بكم في منتديات عنكاوا كوم