المحرر موضوع: حرب عالمية لجيوش العالم كي تحارب عدواً غير مرئياً  (زيارة 1000 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل سمير يوسف عسكر

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 313
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
دول العالم في استنفار عام؛ حظر التجول مطهرات ومعقمات، ملابس واقية، أسلحة استخدمتها بعض جيوش العالم لمواجهة فيروس كورونا بعد ان أعلنت منظمة الصحة العالمية. الدول، في الصين، انتشر الجيش في مقاطعة هوبي حيث ظهر الفايروس، كما استخدمت لنقل الأطباء العسكريين ومنع حركة السير وإيقاف حركة الطائرات والقطارات. فرنسا، أعلن ماكرون وقال نحن في حالة حرب الجيش الفرنسي سيساعد في إدارة الازمة وسيتم نشر مستشفيات عسكرية. إيطاليا، انتشر الجيش في الشوارع والمدن لمنع الدخول او الخروج منها وتمركز في محطات القطار لمنع أي تجمع. إنكلترا، أعلن الجيش مساعدته ودعمه في جهود الحكومة لمواجهة كورونا، وانتشر الجيش في الشوارع لحماية المحلات التجارية والمستشفيات بالإضافة لحماية قصر باكنغهام ووفقا ل (ديلي ميل) قررت الملكة اليزابيث2 مغادرة القصر بسبب المخاوف من الإصابة وكشفت الصحيفة لوضع الملكة والأمير فيليب في الحجر الصحي في قصر ساندرينغهام أحد القصور الخاصة للملكة. المانيا، وزيرة الدفاع انغريد كرامب كارنبارو أعلنت ان الجيش سيدخل للحد في انتشار الفيروس، المستشارة ميركل دخلت الحجر الصحي المنزلي بعد إصابة طبيبها بالفيروس وخضعت للفحص. الولايات المتحدة الامريكية الجيش أعلن استعداده لجميع السيناريوهات الممكنة لمواجهة كورونا. وعيّن ترامب نائبه بنس منسقاً لمساعي الإدارة الامريكية لمواجهة تفشي الوباء، وبدأت خلية الازمة اعمالها بتغطية تلفزيونية يومية في مؤتمر صحفي، الرئيس ونائبة والخلية والإدارة الامريكية، وبعجالة خصص ترامب ميزانية بقيمة 8 مليار$ و100 مليون $ للدول المتضررة. لبنان، المجلس الأعلى للدفاع دعا لإعلان التعبئة لمواجهة انتشار كورونا. مصر، قامت فرق متخصصة للجيش بإجراء عمليات تعقيم وتطهير المنشاة العامة، وأعلنت قيادة الجيش لمواجهة فيروس كورونا بمشاركة إدارة الحرب الكيمياوية. الكويت، هيئة الخدمات الطبية في الجيش الكويتي جهزت مخيمات الدفاع في منطقة صبحا. كوريا ج، شارك الجيش في تعقيم محطات القطارات والشوارع وفرض الحجر الصحي. الأردن، قامت المملكة بنشر القوات العسكرية وكبح وباء كورونا. ودول أخرى قامت بمواجهة كورونا كوفيد 19. فجيوش وقوات عسكرية وشرطية في ساحة حرب ضد كورونا. وأصبح هذا الفيروس ساحة قتال جديدة في جميع انحاء العالم. كورونا سبّبت حالة توتر وهلع وخوف للإنسان الى جانب العوامل النفسية وتوتر الاعصاب، وبنفس الوقت حالة انهيار الاقتصاد العالمي. وان الدول الصناعية بعجزها الكبير في الموازنة والمصاعب المالية التي تواجهها بعد الازمة المالية العالمية، لم تبدأ حربها مع كورونا من موقع القوة. والسؤال هنا؟ من وراء هذه الازمة الدولية؟ لست عالماً او خبيراً في الأسلحة البيولوجية، لكن أقول: لأسرة الفيروسات التي تنتمي اليها هذا الفيروس تدعى اسرة فيروسات كورونا، التي تسببت سلالات أخرى منها انتشار وبائي سارس الذي فتك ب 9% من الذين أصيبوا به، وميرس الذي فتك ب 35%. أحاول هنا معرفة أسباب الظهور المفاجئ لهذا الفيروس وأسباب خطورته؟ لكني أقول ان سلالة كورونا الصيني مُخلّق صناعياً. كما في غاز السارين وهو أحد عوامل الحرب الكيمياوية بشرية الصنع. اذن من يقف وراء ذلك؟ وهل الحروب البيولوجية عرقية او اثنية؟ او هل سيعيش العالم بأزمة جديدة لعالم جديد؟ ام إنه ناقوس جوج وماجوج (حزقيال 27: 13 + سفر رؤيا 20: 8 - 10؟ بكونهما يمثلان حرباً عنيفاً ضد ملكوت الله في آخر الدهور على مستوى المسكونة كلها. تنتهي بنصرة الحق في النهاية بعد ضيق شديد. 
الباحث/ ســـــمير عســـــكر