المحرر موضوع: ألرابطة الكلدانية العالمية إلى أين؟  (زيارة 2941 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألرابطة الكلدانية العالمية إلى أين؟
د. صباح قيّا
أكثر من مرة أشرت في متن مقالاتي السابقة  بأنه سيأتي اليوم الذي سيندم فيه غبطة البطريريك على تأسيسه للرابطة الكلدانية العالمية. كما نوّهت أكثر من مرة أيضاً بأن الكلدان بحاجة إلى الرابطة الكلدانية الوطنية في الوطن الجريح فقط حيث تهميش الحق الكلداني خصوصاً وحقوق المسيحيين بكافة أطيافهم عموماً ظاهرة مستديمة ولن تتغير إلا بمعجزة ربانية أو بهجرة الجميع. وقد أكّدت, ولا أزال على رأيي,  بأنه ليست هنالك الحاجة للرابطة العالمية حيث الكلداني يتمتع بكافة الحقوق المكفولة له بالدستور إسوة ببقية المواطنين في دول المهجر العلمانية.
أجزم بكل ثقة بأن غبطة البطريرك قد ندم منذ وقت غير قصير على تأسيسه للرابطة الكلدانية العالمية لأسباب متعددة لا علاقة لذكرها في هذا المقال, وإن لم يندم ذلك الوقت فحتماً أنه حالياً يشعر ليس بالندم فقط بل بالحزن نتيجة ما حصل خلال الأيام الماضية في وندزر كندا من إساءة للجالية الكلدانية بسبب الإدعاء زوراً بتمثيلها من قبل مدلل الرابطة ورئيس فرعها في وندزر كندا من جهة,  والأهم بسبب ردود فعل الجالية المسلمة الناتجة عن البطولة الدونكيشوتية التي وردت في التسجيل الصوتي لمدلل الرابطة وكأن الكلدان على عداء مع تلك الجالية من جهة اخرى.
لا شك بأن الموقف من المسلم الإنسان يختلف كلياً عن الموقف من مفهوم الإسلام. قد تكون هنالك تحفظات إزاء العديد من المفاهيم الواردة في تعاليم الإسلام, وكذا في تعاليم البوذية والهندوسية والزرادشتية, وفي تعاليم كل العقائد والمذاهب المتوفرة على الكرة الأرضية وبضمنها مفاهيم التعاليم الواردة في المذاهب المسيحية نفسها. لكن من يؤمن ويتبع أية من تلك المفاهيم هو من بني البشر الذي ربما يكون سيئاً او حسنا. وحتى السيئات والحسنات تتباين من نظرة إلى نظرة أخرى. لكن الأغلبية تتفق على مزايا وخصال يستحق فيه إبن البشر أن يطلق عليه بأنه إنسان بغض النظر عن الدين والمذهب ووووو ,  وحتى إن كان مع الله أو ضد الله.
ألذي كاد ان يثير الفتنة هو التسجيل بالصوت المسموع لرئيس فرع رابطة وندزر والذي ولا يمكن إنكاره أو نفيه إطلاقاً. إضافة إلى ما يقال عن تورط  كاهن الرعية الكلدانية بتبنّيه عريضة تربط الآذان بقطع الرؤوس, ولكن لا يوجد دليل ملموس على "ما يقال", وما يؤكد  عدم توفر الدليل كوني طلبت نسخة من العريضة من أحد الأخوة السياسيين الكنديين من الجالية المسلمة الذي ساهم بحسن نية  لرأب الصدع بين الجاليتين الكلدانية والإسلامية, ولم أستلم الرد لحد اللحظة. إذن, لا يمكن التعويل على " ما يُقال" وهو مرفوض رفضاً قاطعاً إلا إذا توفر الدليل الملموس, عندها لكل حادث حديث.
في مقولة رائعة للبابا القديس الراحل يوحنا الثالث والعشرون " ألتاريخ معلم الحياة الاعظم" . من هذه الحكمة البليغة يتبادر السؤال التالي:
هل ورد ذكر الآذان ضمن الآيات القرانية؟ ألجواب كلا.
إذن متى بدأ الآذان, ولماذا؟ ألجواب من المصادر الإسلامية كالآتي:
كان تشريع الأذان في السنة الأولى للهجرة النبوية. وسبب مشروعيته:
 لما عَسُرَ على المسلمين معرفةُ الأوقات، وتشاوروا في نصب علامة على دخول وقت الصلاة، فقد روى البخاري ومسلم في صحيحيهما عن ابْنَ عُمَرَ رضي الله تعالى عنهما قال: كَانَ المُسْلِمُونَ حِينَ قَدِمُوا المَدِينَةَ يَجْتَمِعُونَ فَيَتَحَيَّنُونَ الصَّلاَةَ (يقدُرُون حِينَها ليأتوا إليها) لَيْسَ يُنَادَى لَهَا، فَتَكَلَّمُوا يَوْمًا فِي ذَلِكَ، فَقَالَ بَعْضُهُمْ: اتَّخِذُوا نَاقُوسًا مِثْلَ نَاقُوسِ النَّصَارَى، وَقَالَ بَعْضُهُمْ: بَلْ بُوقًا مِثْلَ قَرْنِ اليَهُودِ، فَقَالَ عُمَرُ: أَوَلاَ تَبْعَثُونَ رَجُلًا يُنَادِي بِالصَّلاَةِ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "يَا بِلاَلُ قُمْ فَنَادِ بِالصَّلاَةِ"

يتضح مما ورد أعلاه بأن الهدف من الآذان لا يختلف أساساً عن الهدف من أجراس الكنائس أو من البوق اليهودي. كلها تستهدف تنبيه الناس على مواعيد الصلاة في زمن إفتقر إلى الساعة أو المذياع أو الهواتف الخلوية أو أية وسيلة اتصال أخرى. لكن في هذا العصر التكنولوجي الحالي الذي تصل الأصوات بواسطته إلى أبعد نقطة في الوجود ويتكلم الساكن في أقاصي الشرق مع المستقر في أخر الغرب صورة وصوتاً, فهل حقاً هنالك الحاجة للتنبيه عن موعد الصلاة عبر الآذان؟ رأيي معروف, ولكن أترك الجواب  للمسلم الإنسان, مع الإتيان بحجج مقنعة وليس مجرد كلمات ومبررات عاطفية.
هنالك مخاوف مشروعة عند المسيحيين عموماً, وبالأخص عند الذين عانوا ما عانوا من اضطهاد وقتل وتدمير وتشريد عبر التاريخ البعيد والقريب بإسم الإسلام, وأخيرها لا آخرها ما حصل ويحصل من داعش والمنظمات الإسلامية التي يُطلق عليها "متطرفة", سواء في الشرق الأوسط أو في إندونيسيا ونيجيريا والباكستان والسودان وموريتانيا وفي كل دولة كبيرة أو صغيرة تتوفر فيها جالية مسيحية وافدة أو من سكان البلد الاصلاء. لقد أفرزت كل تلك الأحداث المأساوية هواجس مقلقة  عند الكثيرين بأن تكون بادرة الآذان بداية لتنفيذ المخطط بعيد المدى لسيطرة الإسلام التاريخي على الدولة التي هرب المسيحيون إليها للعيش بسلام وأمان بعيداً عن البطش الذي يبرره الإسلام في الكثير من آياته القرآنية, وربما يًعيد التاريخ نفسه فيحصل ما حصل لأجدادهم عبر الزمان.
بادر من بادر ومنهم رابطة وندزر بمقابلة عمدة المدينة, وحصلت المجموعة على تأكيد العمدة بأن الموافقة تقتصر فقط على شهر رمضان. طيب وشكراً للمجموعة على هذه المبادرة. لكن, وآه من اللاكن... لماذا ذلك التسجيل البطولي الفارغ الذي حول رسالة المحبة المسيحية إلى ضغينة وكره, وأحال تعاليم المسيح ورسله السلمية إلى صراع وعداء. من يسمع التسجيل الصوتي يستغرب للتهويل والمبالغة ويذكّر الكثيرين بالبيانات الإعلامية التي كانت تصدر بعد كل مواجهة حربية مع الجانب الإيراني أيام زمان. لم يفاجئني الخطاب البطولي الدونكيشوتي لمعرفتي الواسعة بسلوك صاحب التسجيل الصوتي الذي هو من خريجي تلك المدرسة وقد ترعرع بين أحضانها... وهكذا جنت على نفسها براقش.
ألآن السؤال: ألرابطة الكلدانية العالمية –فرع وندزر إلى أين؟
لقد وضع الفرع نفسه في زاوية لا يًحسد عليها إطلاقاً, وما لاقاه وسيلاقيه مستقبلاً لن يسره خصوصاً ولن يسر الرابطة العالمية عموماً أبداً.
*لن تكون هنالك بعد اليوم فرصة استضافة للسفارة العراقية من قبل الرابطة لا كما كان يحصل سنوياً, ليس كون الرابطة هي التي لن تستضيف, بل بالأحرى أن السفارة هي التي لن ترضى بعد الذي حصل أن تكون ضيفاً على مضيّف اقترنت كنيته بإثارة الطائفية. 
* أثار الفرع استياء عمدة المدينة مما دعى العمدة إلى الإشارة بصورة غير مباشرة عن استغرابه من مدى الحقد والكراهية التي يحملها فرع الرابطة.
* تغيّر نظرة الجالية الإسلامية نحو الرابطة واعتبارها مؤسسة متطرفة تثير الفرقة والفتنة.
* بدء الإنسحاب من عضوية الرابطة, وبالفعل انسحب من عضويتها من كان من أشد الداعمين لها معنوياً ومادياً. كما أعلن إعلامياً عضو آخر للملأ أنه كان نائباً للرئيس سابقاً كي يبرئ ذمته مما حصل حاضراً. لأ الومهما إطلاقاُ. 
* لن يورط أي من الكلدان نفسه في قيادة فرع الرابطة وربما حتى في عضوية هيئتها الإدارية بعد الذي حصل لتلوث سمعتها بالفكر الطائفي وبالحقد والكراهية أيضاً. هنيئاً لرئيسها الحالي بالإستمرار والتمتع بمنصبه فيها, ولكن هذه المرة معزولاً تماماً بعد أن كان معزولاً جزئياً.
* ألحرج الذي سيشعر به مؤسس الرابطة ومن معه وحوله بسبب الوضع الشاذ الذي نتج عن التصرف اللاواعي  وغير المسؤول لمدللهم.
تلك النقاط غيض من فيض, والبقية ستظهر عاجلاً ام آجلاً.
جاء دور الرابطة الكلدانية العالمية إلى أين؟
لا أريد أن أتطرق إلى الإخفاقات تلو الإخفاقات التي واجهت الرابطة العالمية, أقلها الظاهر للعيان, وأكثرها المخفي من قبلها. إلا أن هذه الظاهرة التي أشعل فتيلها مدللها في وندزر هي  بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير. ألكرة الآن في ملعب المقر الرئيسي للرابطة, والمقر يعلم وعلى دراية تامة بما جرى. ألموقف الصائب والقرار الشجاع متروك له كي يبرهن أنه حقاً مع الكلدان ولخدمة الكلدان لا الطمطمة على المتملقين والوصوليين ثم القبول بالخذلان.
وأخيراً لا آخراً, أقول بأن تفاصيل الحدث المؤسف والأليم موجود على صفحتي في الفيسبوك, والذي من خلاله حاولت مع العديد من الكلدان الأصلاء عبر قنواتهم الخاصة, من التأكيد وإقناع الجالية المسلمة بأن بطل التسجيل الصوتي لا يمثل إلا نفسه ونفر ضئيل من تابعيه من الكلدان. وقد أفلحنا بالتعاون مع الطيبين من الإخوة في الجالية الإسلامية من رأب الصدع وكبح جماح الفتنة إلى الأبد بعون الرب.
كما أود أن أوضح بأنني أرفض التطرف رفضاً قاطعاً مهما كان نوعه ولونه,  وأؤمن بالتعايش واحترام الرأي والرأي المقابل. لي من الإخوة المسلمين الكثير ممن أعتز بهم وأقرأ محبتهم الصادقة في عيونهم وأشعر بمشاعرهم الطيبة تجاهي على محياهم, والإختلاف في الرأي ليس بخلاف.
أشعر انه من الافضل لي أن أساهم في تنمية الفكر المتفتح عند الإخوة المسلمين بغية تحجيم الفكر المتطرف وإبعاده عنهم.
 تحيتي لكل الساعين إلى المحبة والإخاء والعيش المشترك بسلام وأمان, وتباً لكل من يبث الفرقة بحماس, وبطولته فقط  داخل أربعة جدران, ولكن خارجها حقاً مراءٍ جبان سواء كان من الكلدان او من غير الكلدان.




غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2628
    • مشاهدة الملف الشخصي
استاذ الدكتور الكريم : والله إمبيّن هذا رئيس جامعه الدول ألعربيه في مدينتكم إمدوخكفم هوايه ! يا رجل يتحرك بشكل جيد . بَس بيني وبينك لو هو موفاهمكُم لو انتم مو فاهمينه ! معقوله هاي الجعجعة كل ربع ساعه وعمر الرابطة نصف ساعه ! لازم اكو سوء تفاهم !!!!!!
بالنسبة الى الشريط المذكور لم أسمعه ولا اعلم كيف نسمعه وحتى فنحن لا يحق لنا التدخل !
بَس هذا اسلوب بوكو حرام والقاعده وداعش فكيف تطورتُم  الى تلك المرحلة ! ولكن في نفس الوقت ألا يتفهم المسلمون هناك بأن انتم أيضاً يحق لكم لو بشريط واحد كل عشره سنوات ! آلاف الكاسيتات والرسائل المسجلة وصلت من تلك الجماعات ضد الأقليات الشرقية فلماذا يستغربوا شريط وحيد من الطرف الآخر ! الفرق هنا هو إنهم كانوا يخرجون ويعلنون عن تلك الاشرطة في ارض  الوغى ونحن من تورنتو الكندية ! بس هذا هو الفرق ، اعتقد سيتفهمون ذلك ويُعذرونكم . بعدين إذا كان صاحب الشريط لا يُمثل كلدان كندا كما أدركتُ ذلك منك ومن الاخ زيد وغيرهم فأين المشكل ( على قول اللبنانيين ) !
اعتقد يجب إعاده النظر في المخزى من تأسيس الجامعه نفسها والنظر في سياستها ونظمها الداخلية والخارجيه والمنطوين تحت رايتها والجهات التي تُمثلها وووو الخ . معقوله كل يوم تدخلون  في سوء تفاهم مع الآخرين ونحن على أبواب العيد ونهايه قرن ٢١  !!!!!
بَس لم تخبرونا ما هو موقف رئيس الجامعه ألعربيه في بغداد ! قد يكون موقفه هناك اكثر حراجه من موقفكم في كندا ! تعلم دوله إسلاميه وعشرات الاحزاب المذهبيه المتشددة ، يعني الوضع هناك سوف لا يُحسد عليه . معقوله هو هَم راح يتبرأ من فرع الجامعه في كندا !
عندي إقتراح لحل الاشكالية : إذا ما أصرّ الجامع بآذانه وسماعاته بعد شهر الرمضان إطلبوا من.   كُل ساكني وندزور بالهجرة الجماعيه الى مدينة اخرى وسيكون هذا درس ورساله مهمة الى كل الجهات الغربية ! إي والله ! سيصل إسمكم في هذه الحركه الى كل اصقاع العالم وستكون حركه تنويهيه وتنبيهيه لكل المُدن العالمية الاخرى وسيكون سبق لم يسبقه قبلكم . في هذه الحالة فقط سيصل إسمكم وشكواكُم وتذمركم وغير ذلك فأعتقد ستكونون الخاسرين في هذه المعركه ! بَس لازم رئيس الجامعه يكون القدوه وأول المهاجرين حتى تكون الشغلة رسميه .
أنا لا امزح أبداً ! لأن رفع الآذان سينتشر وما معقوله كل يوم ستصدرون شريط مغَوّش ومشَوّش وتدخلون بعضكم البعض مع الحالة الجديدة ! أما موقف شجاع وجماعي او الرضوخ وتغير سياسه الجامعه ألعربيه . الغرب بدأ بطريقه للتأسلُم وموقفكم لا يُحسد عليه إلا الهجرة من جديد الى أرض الوطن ! في ارض الوطن بدأت مرحله حصر وتقليص إنتشار الإسلام بعكس الغرب الذي بدأ يحتضن تلك الحالة الجديدة . راح إتشوف إذا بقينا عقدين آخرين عائشين !
او تأسيس جامعه عربيه جديده او الهجرة الجماعيه الى مدينة أخرى كنوع من الرفض والامتعاض والعصيان او التفكير بالعوده الى الوطن ! او قوموا بتأسيس شركه مساهمه لإصدار الكاسيتات المُسجله وعبر الشبكه العنكبوتيه . والله الشغلة مُضحكه للغاية . لا تزعل ولا تضحك بل فكر جيداً قبل أن تتهمني انت الآخر بأنني ادعي السوبرمانيه . بالمناسبه ليش ما تستشيروا الأكاديمي فهه مختص بشؤون تلك الجماعات وحتماً سيكون له رأي مهم ومستفيض ومقنع وأكاديمي ! حتماً سينصحكُم بعنوان طويل يحل كل مشاكلكم مع تلك الجماعات ! تحيه طيبه

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألاعزاء رواد المقال
أشار الأخ الإعلامي زيد ميشو في مقاله الأخير عن الأخ السياسي الكندي حلمي شريف وهو من المذهب الشيعي ومن أصول لبنانية.
 حصلت بيني وبينه مناقشات صريحة حول الموضوع وهي جميعاً منشورة على صفحتي في الفيسبوك. قام بعدها أحد الاعزاء من رعيتنا بتعريف الواحد على الآخر عبر الهاتف.
أدرج أدناه الإيضاح الذي صدر عنه بالأمس والذي يؤكد رأيي المذكور في متن مقالي حول النقطة الحساسة التي أشار إليها.

إلى جاليتنا الإسلامية الكريمة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
بعد لقائي اليوم بصحبة الخيرين أصحاب الأيادي البيضاء بالأب سرمد باليوس المحترم راعي كنيسة الجالية الكلدانية الكريمة في وندسور صرح بأنه يدين أي تهجم على جميع الأديان وليس فقط على الدين الإسلامي وإستنكر إستنكاراً شديداً ربط الدين الإسلامي وربط الآذان بالإرهاب وقطع الرؤوس وقال أن الإرهاب ليس له دين وإستشهد بالمسيح عليه السلام عندما قال: "أيها الأحبَّاءُ، لنُحبَّ بعضنا بعضًا، لأن المحبة هي من الله، وكل مَنْ يُحب فقد وُلِدَ من الله ويَعرفُ الله. ومَنْ لا يُحب لم يَعرِف الله، لأن الله محبة"، واشاد بالمواقف المسؤولة والحكيمة التي صدرت عن المؤسسات الإسلامية الكريمة وحرص شديد الحرص على المحافظة على العلاقات الأخوية وإستمراريتها بين الجاليتين الكريمتين الكلدانية والإسلامية وبادرنا بإقتراحٍ تبنيناه جميعاً وهو التواصل الدائم بين جميع رجال الدين وتبادل الزيارات من كلا الجاليتين مما سيخلق جواً من الإلفة والتقارب والتسامح والتفهم لكثير من الأمور التي يساء فهمها وحتماً هذا سيؤدي إلى توطيد العلاقات بشكل متين بين أبناء جالياتنا وسيساهم في نشر المحبة والإحترام المتبادل بين ابنائنا وأهلنا من كلا الجاليتين.
سيتبع هذا اللقاء المثمر لقاءٌ آخر بين رجال الدين انشالله بعد إنتهاء شهر رمضان المبارك أعاده الله بالخير والبركة والعافية علينا جميعاً وسيتم تشكيل لجنة من رجال الدين المحترمين مهمتها أن تحرص على التواصل الدائم وأن ترعى المصالح المشتركة بين الجاليتين وتعمل كل ما بوسعها لدرء أي فتنة ولتدارك أي سوء فهم وكل ما من شأنه أن يعكر صفو العلاقة.
دمتم سالمين برعاية الله والسلام عليكم.
حلمي شريف.
[/color]

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

أعزائي القراء
وردت العديد من المداخلات على مقال الأخ الإعلامي زيد ميشو والتي في معظمها تصب في مناقشة نصف الحقيقة. ليس من حقي التدخل فهو أقدر مني على التعامل مع تلك المداخلات وغيرها. ما يهمني هو وضع الحقيقة كاملة أمام المتداخلين خصوصاً ورواد الموقع عموماُ كي يستنبط كل واحد من خلالها ما يراه مناسباً لبيان الرأي المنطقي والمعقول.
لقد تم التسجيل الصوتي البطولي لرئيس رابطة وندزر بين اربعة جدران,  وتم تسريبه فحصل الذي حصل. إذن البطولة كان المخطط لها أن تظل بين أربعة جدران. لكن حصل ما لاتشتهيه السفن.
بعد التسريب وتدخل السفير العراقي, وعد البطل أن يصدر إيضاحاً حول ملابسات التسجيل الصوتي. علقت الإعلامية ديفا عفاف على الإيضاح أدناه وما قالت عنه: ردت اتكحلها عميتها. هاي الورقة بللها واشرب ميها, أنت منافق...
ليطلع كل منصف على الإيضاح الذي بالنسبة لي عبارة عن خذلان تام, وأرفض أن يمثلني هو ومن لف لفه وأيده. لو كان حقاً بطلاً كما ظهر في التسجيل لثبت على رأيه ولكان له مني كل الدعم والتاييد, لا أن يحاول بإلقاء اللوم على الكلدان المساكين. ذلك يعزز قولي في متن المقال " خارج الجدران مراءٍ جبان".

انا الدكتور جورج مرقس رئيس الرابطة الكلدانية في ويندزر
بداية اود باسمي وباسم أعضاء الرابطة ان اهنئ الجميع بمناسبة شهر رمضان المبارك داعيا ان يعيده الله علينا جميعًا بالخير وشعبنا بكل طوائفه وألوانه الجميلة قد خرج من اثار هذه الجائحة اللعينة سالما معافا
كما اود ان اوضح كل ما حصل في الأيام الماضية منذ ان اعتمدت بلدية وينزر قرارها برفع الأذان في المدينة مرة واحدة يوميا خلال شهر رمضان المبارك بشكل استثنائي نتيجة لظروف حالة الطوارئ التي تمر بها بسبب جائحةكورونا.
الكل يعلم بانني شخص متفتح احترم كافة المعتقدات واعتبر المعتقد مبدأ شخصي كل إنسان حر في اعتناقه وممارسة طقوسه ولي من المسلمين أصدقاء مقربين اكثر حتى من أصدقائي المسيحيين ولا يتاثر ذلك في تعامليمعهم أبدا.
“جرى لقاء بيني مع وفد من الرابطة الكلدانية في ويندزر وبين عمدة المدينة يوم الخميس الماضي في مكتبه بعد ان تلقيت مكالمة هاتفية منه شخصيا قبل يوم واحد واتفقنا على اللقاء خلال حوارنا عبر الهاتف. ( أي أن رئيس الرابطة لم يطلب اللقاء )”
وتداولنا في بداية الحوار الوضع الحالي في المدينة والإجراءات المتخذة للتقليل من الإصابة بجائحة كورونا وقال انني التقي مع مجاميع كثيرة هذه الأيام تمثل فئات مختلفة من مجتمعنا في ويندزر. ( أي أن اللقاء لم يكن مخصص لبحث موضوع الأذان )
بعدها تطرقنا الى القرار الأخير الذي كانت السيتي قد اتخذته قبل يوم بالسماح للأذان في شهر رمضان في وقت المغرب وقال اريد توضيح ذلك وفعلًا شرح لنا كيفية اتخاذ هذا القرار بشكل استثنائي في هذه الظروف.
وضحنا له انه ليس لدينا اية مشكلة مع اي دين او معتقد وان الجالية المسلمة في ويندزر هي جالية صديقة لنا ونحن نشاركهم في مناسباتهم الدينية وكل حر في ممارسة طقوسه داخل بيوت العبادة.
ولكن كنا نود ان تتبع الخطوات الأصولية في اتخاذ القرار وحسب القانون الكندي بالرجوع الى جيران المساجد لان هناك من اتصل بنا من عوائلنا الذين يسكنون هناك وقالوا انهم لم يعطوا الموافقة ولم يسألهم احد بهذاالخصوص.
فوضح لنا كيفية الإجراء الذي تم بشكل استثنائي كونه محدد في الوقت.
“قلنا له أيضا اننا غير معنيين باي تجاوز فردي للأشخاص الذين يتصلون بالهاتف او يكتبون بوسائل التواصلالاجتماعي كتابات تتقاطع مع مباديء احترام المعتقدات والقانون الكندي بهذا الخصوص. ( أي التعليقات المسيئة بحق المسلمين )”
واقترح علينا ان نحن رغبنا بتركيب سماعات في باركلات الكنيسة التابعة لنا أيام الآحاد لسماع الصلوات فيالسيارات كما تعمل بعض الكنائس في مشيكن ولكن قلنا له لا توجد ضرورة لذلك ولا نريد ان نخلق حساسيات مع أصدقائنا لئلا يفسر ذلك موقف الند بالند ونامل ان تفتح الكنائس والجوامع قريبا واما الان فان كنائسنا تعمل القداديس والصلوات وتنشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وذلك يكفي.
وفي الختام طلب منا إبلاغ عوائل شعبنا بان الموضوع محدود الزمن وينتهي في نهاية شهر أيار.
 
هنا اود ان اوضح ايضا حيث تم تسريب تسجيل داخلي اتحدث به مع مجموعة صغيرة في “الفايبر” أسميناها نادي ويندزر تضم بعض العوائل من ابناء شعبنا بعد الاجتماع والهدف كان تهدئة الوضع حيث كانوا يتمنون لو أحد شعر بهم ايضا في الأيام الماضية وقد مرت فترة الصوم وكذلك أعياد الفصح دون ان يروا الكنيسة او يشاركوا في الصلوات وايضا كان بينهم من هم يسكنون بالقرب من المساجد وطلبوا منا شرح هذا الموضوع وكيفية اتخاذ القرار فيه ومدة تنفيذه.
ان هذا التسجيل تم استغلاله استغلالًا لا يخدمنا جميعًا ففيه ثبتنا ان لغة الحوار مع المحافظ كانت مبنية على”عدم التجريح او الإساءة لاي احد” وذلك ورد بالنص والتحدث بما يتناسب مع القانون الكندي .
وتم تفسير بعض الجمل بغير القصد الذي قيلت من اجله مثل “مخاوفنا من المستقبل” كنت اقصد بها الإجابة على أسئلة العوائل هل ان القرار يستمر بعد رمضان ام لا وكلمة المستقبل جاءت هنا لما بعد رمضان وكنت فيها اعبرلهم ان القرار هو لفترة محدودة.
وطرحت فكرة السماعات في الباركلات وقلت وقفت هذا الطلب لتجنب التصعيد وبالحقيقة هنا ايضا أسيء فهم هذه الكلمة حيث عندما تحدثنا مع المير باللغة الإنكليزية كانت ترجمتها ” لكي لا نخلق تحسس لدى أصدقائنا وتحسب انها خطوة الند بالند ” ولكن في التسجيل اختصرت ذلك بكلمة تجنب التصعيد.
وهنا احببت الإجابة على موضوع الفترة وقلت وقفنا موضوع السماعات بعد ان اكد لنا ان القرار هو لفترة شهررمضان وقلت ان موضوع اعادة دراسة القرار “غير منطقية ” لان كان هناك من يطالب بإعادة التصويت فانا قلت لم نطرح هذا الموضوع ابدا لانه غير منطقي في إشارة الى التهدئة ايضا وأننا لم نكن هناك لنطلب اعادة التصويت او طرح القرار ثانية ابدا.
عندما قلت في التسجيل ان هذا نعتبره “مكسب” كان القصد ان القرار لم نعترض عليه كونه “محدد الفترة” وهو جاء تقديرا لوضع الجالية في زمن الكورونا.
عندما قلت “شعرنا هو ويانا بس يمكن اكو ضغوط” كان القصد “الكاونسلرز والتصويت” حيث صوت للقرار ٧ كاونسلرز ضد اثنان متحفظين وكان صوت المير في النهاية مع القرار فعبرنا عن ذلك ب “كلمة ضغوط” وهذه ايضا أسيء فهمها.
عندما اشرت الى “البتشن” وقلت “اللي سويناه” كان القصد “الناس” لان قبله هناك كلام عن الناس وكنا نعلم ان هناك “بتشن” من وسائل التواصل الاجتماعي فجاءت بهذه الصياغة غير المقصودة حرفيا ولكن نحن لم نعمل اي بتشن وهذا تعهد منا ومستعدين لكشف اي بتشن ونتحدى ان جاء احد بما يثبت اننا نظمنا بتشن.
حسب معلوماتنا عندما تحرينا عن ذلك بعدما ظهر وانتشر التسجيل ان البتشن عملته امرأة اجنبية وانتشر فيالميديا
بشكل عام أيها الإخوة فانا اقول ان التسجيل كان داخليا مع مجموعة من العوائل والهدف كان التهدئة لكي لانخلق فتنة فنحن اخوة في الانسانية ومبادئنا قريبة من بعضنا وان الذي خلق هذه المشكلة هم أناس لهم مصلحة وأجندات شخصية لا يهمهم ما يحصل في مجتمعنا بقدر ما تهمهم مصلحتهم.
ان تقييم نيات الإنسان دائما تكون على مجموعة مواقف وليس على كلمتين هنا او هناك كيف تمت صياغتها وماكان القصد منها وتأويل ذلك بالاتجاه الذي يخلق فتنة بين الإخوة.
كان هناك في زمن الخير بالعراق مبدأ ان اي قرار له تفسيرين يعتمد التفسير الذي هو لمصلحة المواطن.
لنكن ونحن اخوة نعيش في المهجر بعد ان عانينا نفس الظروف وهجرنا من بلدنا الأم لنفسر دائما لاتجاه الإخوة وليس لاتجاه التفرقة ما دمنا نعرف القائل وله مواقف مشهودة.
الم تتذكروا مشاركتنا المناسبات الدينية الخاصة بالجالية الإسلامية ؟؟
من عملها قبلنا ان يأتي وفد من الرابطة الكلدانية ويشارك في (مراسيم) عاشوراء في المؤسسة الحسينية للسنوات الثلاث الماضية؟؟
أليس ذلك دليل على احترامنا للشعائر الدينية ؟؟؟
حقيقة انا مصدوم لردة الفعل والهجوم والتحريض من قبل بعض المواقع والأفراد على التصعيد وخلق فتنة وشرخ بين الإخوة بسبب فيديو صوتي سربه احد الخونة من اجل اجندات خاصة تم اخراج بعض كلماته من السياق الذي قيلت من اجله وانا اقول ان الصياغة الكاملة والمعنى المقصود قد يختلف باختلاف المتلقي وأقول هنا جزء من اية قرأنية لأذكركم ( إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة ) قد لا اكون قد جئت بالنص الصحيح فعذرًا لذلك.
مع الاسف الشديد هناك مغرضين يريدون الخراب والتخريب بين ابناء هذه المدينة لأغراض خاصة.
نحن قلب واحد وهدفنا واحد لكن أيادي خفية تلعب الان على أوتار الطائفية وتغذيها وتصيد في الماء العكر.
هذا كان توضيح من قبلي ومن قبل أعضاء الرابطة الكلدانية وجماهيرها ال ٢٠ الف لتوضيح الملابسات التي استغلها البعض وقام بالتشهير بشخصي او بأعضاء المؤسسة.
اننا في بلد القانون اخوتي ولا يجوز التشهير بأحد لان في ذلك تبعات اجتماعية وقانونية .
عافانا الله وسلمنا من شر الفتنة
تعالوا لنحتكم للعقل ونبني مدينتنا يدا بيد اخوة في الانسانية تجمعنا المواطنة والمبادئ المشتركة بين عقيدتينا وستجدون منا اخوة متعاونين ويدينا ممدودتين للتعاون.
ولا تنسوا ان هذا الشهر الفضيل هو شهر التآخي وليس شهر التفرقة.
والخير فيما يختاره الله
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الدكتور جورج مرقس / رئيس الرابطة الكلدانية في ويندزر

[/color]

غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2628
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذ صباح المحترم : الرجل قام بالتنكير ودحض كل ما جاء على لسانه في التسجيل المنسوب حسب الرواية له ، إذن الرجل لم يقل شيء فلماذا هذا اللغط ! يقول نيلسن مانديلا ( بصراحة هو ماقالها بس أقول نيلسون حتى الناس تصدق ما قاله ) : الصغير يبقى صغير حتى وإن جلس على عرش الملك والكبير يبقى كبير حتى لو كان قابعاً في الزنزانة ! انت حكيم ولا تحتاج التخدير !
كان لنا نكته ، راح أقول طرفه قبل ما يفسرونها غلط : في يوم مشمس جميل كان النمل  يسبح في حوض سباحة كبير فجائت مجموعه من الفيلة ( أفيال ) ودخلوا الحوض وقاموا بالسباحة مع النمل  ، فخرج على الفور جميع النمل من الحوض . سأل احدهم كبير النمل وقال : ليش بطلتم السباحة عندما جائت الأفيال تسبح معكم : رد كبير النمل وقال : يا امعود صارت مزعطة !
فوالله حالنا لا يختلف عن حال النمل ! وهسة راح يفرح ويستغل الأكاديمي الوضع ويأتي بعد ان يسمع كل الزوايا بمقال طويل يكون هو المنقذ الوحيد ! بس والله يمكن له الحق ! يمكن احنا دا نظلم الرجال ! الحمدلله الكورونا تجبرنا على ان نغسل أيادينا عشرون مرة باليوم بدلاً من مرة واحدة . او يمكن يكون هذا وقت الشدائد التي تظهر  وتشرق فيها العزائم ! راح انشوف ! يمكن راح يثبتوا لكم بأنكم جميعاً على خطأ ! صادقاً هذا الذي سيحصل ! راح انشوف ردة فعل الأفرع الاخرى ! بس لا يعوفون القضية ويجلبون فيه ، والله فكرة .
في النهاية بما إن الرجل رفض كل ما نسب اليه اذاً تكون القضية قد انتهت ، وزيد ما راح يروح شهيد فطيس !
بس لا تنسى مداخلتي الاولى لأنكم ستحتاجونها عاجلاً ام آجلاً ! تحية والحمدلله على السلامة هذه المرة . وقد كتبت اليوم كلمة بخصوص هذا الشهر الكريم وهنأتكم والجماعه به .

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3769
    • مشاهدة الملف الشخصي
أخي صباح ... أعـزائي الـقـرّاء ... الموقـرون جـميعاً

جـميعـكم تعـرفـون عـنـد حـراثة الأرض بالمحـراث الـيـدوي في الماضي ، أين يكـمن منبع الخـط الأعـوج .... والله يحـب الـفـلاحـين

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2554
    • مشاهدة الملف الشخصي
في شريط السيد زيد ميشو كنت ربما الشخص الوحيد الذي ايد الرابطة الكلدانية. الا انني بعد هذا التوضيح المقدم من قبل الرابطة، فإنني اسحب تاييدي السابق.

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2554
    • مشاهدة الملف الشخصي
بالمناسبة اود طرح فكرتي التي ستملك حتما نتيجة:

بخصوص ذكر الطريق عن طريق المحاكم، أرى ضرورة ان نقوم باقناع غربيين بأن يقدموا طلب للمحاكم يتم  استخدام نفس حجج الاحزاب اليسارية المدافعة عن الإسلام من حجج مثل المساواة بين الجميع. وهذا بأن يتم تقديم طلب للمحكمة للمطالبة بحقوق الكفار ومنع اي حديث سلبي ضدهم قانونيا، ومع ضرورة التأكيد بأن الكفر مساوي لبقية الاديان بما فيها الإسلام، اي ان يكون هناك مساواة بين الكفر والاسلام وهذا حتى نحصل على مساواة بين كل وجميع البشر. وذلك لكي نصل إلى مساواة بين حقوق المسلمين والكفار كخطوة لمنع التطرف والعنصرية والإرهاب.

ولكني متأكد بأن الجهات التي ستقف ضد المساواة ستكون الاحزاب اليسارية القذرة.

غير متصل كوركيس أوراها منصور

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 856
  • الجنس: ذكر
  • الوحدة عنوان القوة
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الدكتور صباح قيا المحترم

تحية وتقدير  ... في مقالكم هذا أثرتم الكثير من النقاط .. أتفق مع بعضها ولكني أخالفك الرأي في الأخرى.

لماذا نحن المسيحيين الشرقيين تركنا أوطاننا التي كنا نحن أبنائها الأصلاء، وهاجرنا الى كندا أو أمريكا أو أستراليا أو نيوزلندا أو أوروبا، وما الذي أجبرنا ومرغمين لترك موطن ابائنا وأجدادنا والهرب نحو المجهول.

السبب هو للبحث عن حياة فيها الأستقرار النهائي والحرية والكرامة، في أوطان تحكمها دساتير ديمقراطية لا تفرق بين أنسان واخر على أسس الدين والعرق واللون والمعتقد، وهي الأسس التي بسببها أجبرنا على ترك بلادنا وأقصد هنا تحديدا أسس الدين والمذهب والطائفية ؟؟

السبب من هروبنا وكما تعرفه حضرتك وأعرفه أنا ويعرف العالم كله وتعرفه البلدان التي أستقبلتنا هو (( الأسلام وقرانه المليء بالايات التي تدعوا الى الكراهية والقتل والتفرقة ضد كل من ليس مسلما، وهي كثيرة منها:

(( قاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِيهِمْ وَيَنْصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِين ))، وهذا تهييج وتحريض وإغراء على قتال المشركين ويقصدنا نحن المسيحيين.

واية ((وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ ))، وهذه دعوة وتهديد لغير المسلمين الى دخول الأسلام.

الكراهية بين الكفار والمسلمين: قالوا لكفار قومهم  "وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبدا حتى تؤمنوا بالله وحده؟؟ وهنا يقصدون أن نترك أيماننا بالمسيح له المجد كوننا نؤمن بانه أبن الله وكوننا نؤمن بالثلوث الأقدس.


أخي الفاضل الدكتور صباح: وكما بينتم بان لكم أصدقاء مسلمون تعتزون بهم، كذلك لنا أصدقاء مسلمين وصداقتنا ممتدة لعشرات السنوات ومبنية على الأحترام ويعرفون حقيقتنا الناصعة وأخلاقياتنا وأنسانيتنا، ليست المشكلة مع هؤلاء .. هؤلاء يقرون بأننا أفضل منهم عندما يتعلق الأمر بالدين والمذهب ويعرفون باننا نتخذ من الدين مبادئه السمحاء مثل محبة الاخرين وأحترامهم ومسامحة الذي أخطأ بحقنا، ويعرفون بان دينهم يدعو الى العكس تماما وكما مبين في الايات أعلاه وغيرها كثيرة.

أخي الدكتور صباح: الأخوة المسلمون يعرفون حقيقة دينهم وعندما تصارحهم بحقيقتهم فانت لست على خطأ وهم يعرفون ذلك، ولا يجب السكوت على تجاوزاتهم على الدستور والقوانين المتبعة في البلدان المتقدمة، الكل يعلم بان الدستور لا يفرق بين شخص واخر على حساب حرية وحقوق الشعب، وكما أنه – الدستور وقوانينه - لا يتساهل مع الذين يخرقون القوانين ويتعدون على مشاعر الناس الذين لهم ردات فعل قوية من تصرفات المتشددين.

كما ليس صحيحا أن نجامل هؤلاء لمجرد أن هذا جار أو صديق أو شخص معتدل الفكر، المجاملة ستكون لها تداعيات خطيرة لا تحمد عقباها، ونحن هنا لسنا في موقف الأنتقام لا أبدا؟؟ وكما بينت أعلاه بأننا المسيحيين قابلنا كره الأسلام لنا بالمحبة والتسامح ولكنهم ومع الأسف لم يحترموننا، والسبب هو لأن شريعتهم لا تسمح لهم بان يحترموننا، وكما رأيتم كيف حولوا حياتنا في الشرق الى جحيم كونهم كانوا ملتزمين بتطبيق شريعتهم دون أن يكترثوا للقوانين المدنية التي كانت سائدة.

نعم أنا أتفق معكم نحن كجالية نعيش في بلدان الأغتراب علينا أن نحترم بقية الشعوب والأمم التي تعيش بين ظهرانينا ومنهم المسلمين حتى وأن كانوا قد الحقوا الأذى الفادح بنا في أوطاننا، وأحترامنا سيكون على أساس التعايش وفق الدستور والقوانين المرعية ولا يجب التجاوز عليها، وأن الذي حدث عندكم في ونزرد عندما سمح عمدة مدينتكم باطلاق الاذان للمسلمين في رمضان بحجة جائحة كورونا؟؟ فهو خطأ فادح وتجاوز كبير على الدستور وأنتهاك خطير  لمشاعر الناس وأزعاج غير مقبول، ويجب مسائلة العمدة الذي سمح بذلك، ومن يبرر هذه الفعلة فهو على خطأ وأنه يجامل على حساب مشاعر الاخرين وينتهك القوانين السارية.

أخي الدكتور صباح: في الخاتمة أرجو منك أن يتسع صدرك لما سأقوله وهو أن تصب جام غضبك على الرابطة الكلدانية ورئيسها والوفد الذي قابل العمدة وناقش ما ناقش فانت على خطأ وأعذرني لهذا القول، السبب أولا: الرابطة والأخ الفاضل الدكتور جورج قاموا بواجبهم القانوني والمجتمعي بعد أن وصلتهم شكاوي كثيرة بموضوع رفع الاذان، ولماذا لم يتحرك أحدا ويبلغ السلطات بتداعيات هذه المشكلة المزعجة، وما قاموا به الأخوة في الرابطة يشكرون عليه وقد رفع شانهم في عيون الكثيرون ولعلمكم بان المئات وربما الالاف قد فرحوا لما قامت به الرابطة وأقصد نقل شكاوي الناس والجالية الى السلطات التي هي الأخرى قد تجاوزت على القانون ويجب محاسبة الذي أنتهك القانون ومهما يكن منصبه.

وثانيا: ليس خافيا على أحد وأنه خلال السنوات القليلة الماضية أن حضرتكم تتهجمون على الرابطة الكلدانية وعلى شخص رئيسها الأخ الدكتور جورج مرقس ومن خلاله على سيادة البطرك بصورة مباشرة وغير مباشرة أحيانا، وكلنا نعرف بان الأمور الشخصية وتدهور علاقتكم بالرابطة الكلدانية ومع رئيسها الدكتور جورج هي السبب في أستمرار تهجمكم وهذا شيء مؤسف بأن تصدر هذه الأمور من أنسان مثقف وشخصية أكاديمية وأنسان مسؤول وعسكري وذو رتبة كبيرة خدم طويلا ويعرف أصول التعامل مع الاخرين، ويؤسفني التطرق الى هذه النقطة وأثارتها اليوم بعد أن وصل الأمر بكم للقول بان غبطة البطرك مار لويس قد ندم على تاسيس الرابطة الكلدانية ؟؟

لماذا يا دكتور صباح تنشر الغسيل الكلداني على الملأ .. فبدلا من حفظ أسرار الجالية ومؤسساتها .. وبدلا من العمل المشترك والتعاون والعمل على رأب الصدع والتوجه للعمل وخدمة الجالية اذا كانت النية فعلا هي الخدمة.. بدلا من هذا أدخلتم الخلافات الشخصية والصراعات على المناصب أو فرض التعيينات الشخصية والعائلية في الرابطة الكلدانية، وعندما لم يتحقق ما أردتموه أعلنتموها حربا أعلامية وأمام الملأ واصبح مسؤولي الجالية ومؤسساتها يتراشقون فيما بينهم وأمام الغرباء، هذا شيء مؤسف جدا ولا تعتقد بأننا الذين نقرأ هنا نرتاح لما يحدث بينكم ولا حتى أن نوافق على طريقة معالجتكم للموضوع، وأرجو أن تفكر بالموضوع جليا وتبادر وتكون حضرتكم الشخص المقتدر الذي يبادر الى التسامح، والعمل معا كأخوة كي تحفظوا سمعة الجالية المسيحية الكلدانية في مدينتكم وتكسبوا أحترام المسؤولين والشعوب المتعايشة معكم، وشكرا.

اسف على الأطالة وتقبل أحترامي.
     

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3769
    • مشاهدة الملف الشخصي
 حـضرة البطرك لـويس الـموقـر يقـول :

(( لا خـوف مِن كـشف مواطن الخلل و" نـشر الغسيل " بحجة أنه يكـشف ويعـرّف ويشوّه ، بل عـلى العكس ، نـشره ينـشّط الذاكـرة ويـدفع إلى توعـية أكـبر بالمسؤولية ويمهّـد سـبـيل البحـثً عـن حـلول .
 البابا بنـدكـتُس السادس عشر دعا إلى كـشف الحـقائق وليس طـيّها أو تـركها مبهمة ! ))

غير متصل jiraya

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 4
    • مشاهدة الملف الشخصي
المبادرة التي قام بها السيد جورج كانت مبادرة ناجحة وجريئه 100% ولكن ضعفاء النفوس الذين سربوا التسجيل الى الجهات الاخرى فقط لانهم عدهم مشكله شخصية مع جورج وضع الكلدان جميعا وحتى الذين الذين قاموا بالاعتذار صاغريين ومذلولين للجهات الاخرى اصبحوا في وضع محرج ومخزي من الحكومة الكندية وبالاخص المحلية ولا يمكن بعد الان ان يقدر اي كلداني ان يرفع حاجبه ويتقدم باي طلب في المستقبل بأسم الكلدان. وكان بالاحرى للجميع بدل التهجم والتبروء من السيد جورج ومن المبادرة التي قام بها واكيد هذا ليس صحيح لانه كان بالاتفاق من الجميع وحتى لو كان على خطاء كان المفروض نقف بجانبه وندعمه او عالاقل كان نلتزم الصمت بدل الهجوم والتبروء منه وحتى لو كان تصرف شخصي منه ولو انا متأكد لو قمتم بعمل استفتاء الان على ما قام به جورج سوف يكون نتيجة الاستفتاء 85% موافقين ومع جورج و 15% الباقية التي هي ضد هذه المبادرة والذين كانوا مشتاقين لسماع الاذان اقول لهم اذا انتم مشتاقين هكذا ما هو سبب ترككم للبلاد الاسلامية والهرب منها اذا لماذا لاترجعون الى احضانهم الدافئة؟.
في النهاية هذا حال الكلدان دائما (اتفقنا على انه لا نتفق)

غير متصل وليد حنا بيداويد

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2047
    • مشاهدة الملف الشخصي
د. صباح قيا والمعلقين الافاضل المحترمين

في البدء تحية
باختصار شديد
اتصور اننا ندور في حلقة مفرغة تماما في هذا النقاش ان لم تقدر ان نشخص مكامن الخلل الا وهي نشخص المسربين للتسجيل فهؤلاء اعداء
 وسبب بلاء الامة
تحيتي

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

أخي الكاتب الساخر نيسان الهوزي
سلام المحبة
أعجبتني الجامعة العربية, ولا يزال مقرها في بغداد ملتزماً الصمت. أما هنا فالعمل جارٍ على قدم وساق بين أربع جدران وبصورة سرية تامة للتهيئة للهجوم المقابل بعد الإستفادة مما حصل , وبالفعل تم تجنيد البعض لقاء بحرٍ من الدموع وكمية غير محدودة من التوسلات.
أحياناً أدخل في نقاش مع "الربع", وفي إحدى المناقشات سألتهم: ألم تهربوا من بلدانكم نتيجة بطش السلطات هناك؟ لماذا إذن تحاولون أن تطبقوا الحكم كالذي هربتم منه مذعورين؟ ألا تعلموا بأن الحكم سيتحول إلى نفس ما أرعبكم واضطركم للهجرة؟ عندها أين ستذهبون؟ لن يبقى غير المريخ. أعتقد حتى لو هاجرنا إلى المريخ, سيلحقنا " الربع" آجلاً أم عاجلاً. فأين المفر؟
لا أعلم إن كنت قد خدمت بالعسكرية أم لا. ألمهم قد يتواجد في بعض الوحدات جندي لا يساوي قرش, ولكن الكل يهابه, وحتى الضباط يتوددون إليه. يعمل ما يشاء, ويقول ما يحلو له, و يستفاد من هذا وذاك ووووو وأشياء كثيرة أخرى. عند السؤال والإستفسار, يأتي الجواب: أنه تابع للآمر. يظل الوضع كذلك وعلى الجميع أن يمتثلوا لهذا الجندي التابع للآمر مهما كانت الرتبة و المنصب. ولن يتغير الامر إلى بعد مغادرة الآمر إلى غير رجعة. أكيد وصلت الفكرة. بانتظار المزيد من سخرياتك.
تحياتي

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

أخي Lucian
سلام ومودة
أنت قرأت وفهمت الفحوى والمعنى مما مكتوب فاتخذت القرار الصائب. للأسف, لا يزال من قرأ ولم يفهم,  أو قرأ ولا يريد أن يفهم,  أو لم يقرأ إطلاقاً وتخيل نفسه أنه قد فهم,  فجاء قراره بعيد عن المنطق والوعي.
مقترحك الخاص بطلب حقوق الكفار جدير بالدراسة والتعمق فيه. لو استمر الحال على هذا المنوال من تغلغل " الربع" في كل مكان والسيطرة على كافة المفاصل المهمة والحساسة, عندها ستكون المعركة المستقبلية بالفعل بين الكفار و "الربع". الأمل بالصين, والويل إذا استيقظ التنين الأصفر, كما قال القائد نابليون.
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

أخي كوركيس
سلام ومودة
اعتذر عن مناقشة ما جاء في مداخلتك لما تتضمنه من تجريح وإهانات شخصية مبطنة دلالة على ثقافتك اللامعة, فشكراً جزيلاً.
لو كنت حقاً منصفاً لسألت موكلك الصنديد سؤالاً واحداً فقط وهو: لماذا تخاذلت؟؟؟
رجائي عدم إعادة الكرّة معي بنفس الإسلوب, عندها لن تلقى غير " ألصمت سيد الكلام لمن لا يستحي من الكلام"
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي مايكل
سلام ومودة
هنالك من يتباكى على " نشر الغسيل" متناسياً مساهماته في نشر غسيل الإكليروس في الإعلام من خلال تهجمه بإسلوب مهين على مطران كاليفورنيا السابق, وتقريعه الجارح للمطران الراقد في المستشفى حالياً الذي يستحق الدعوات له بالشفاء العاجل بعون الرب.
يحللون ما يروق لهم, ويحرمون ما يروق لنا. حقاً عبقرية فذة.
 تبقى حكمة الدهور " لا تعول كثيراً على الكلدان, سيخذلونك من أول فرصة". نعم لقد خذل الكلدان من تخاذل من أول هزّة.
تحياتي


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2628
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد الدكتور . انا ارى بأن ردّك على الاخ كوركيس ( ما اعرفه مو عبالك ) كان قاسياً وغير مبرر ولَم اتوقعه  منك !  الرجل لم يقل غير رأيه او كما يعتقد وبكل احترام فلماذا هذا التعصب في ردّك ! حتى لو كان. مخطأً او ضدك ومع جورج ولكن هذا لا يعني هذا التشنج والتعصب في الرد ! انت حكيم ولا تحتاج للتخدير

غير متصل يوحنا بيداويد

  • اداري منتديات
  • عضو مميز جدا
  • *
  • مشاركة: 2193
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور صباح قيا
الاخوة المعلقين والقراء
تحية للجيمع
اود ان اضع هنا تأييدي الشخصي لموقف رئيس الرابطة الاخ الدكتور جورج منصور.
واظن لم يجرح الاخوة المسلمين بقدر ما طلب منهم اعادة طريق تفكيرهم لممارسة طقوسهم الدينية او الصلوات.
 كما اظن لم يعد المسلم بحاجة ان يسمع الاذان ، وحتى اجراس الكنيسة في هذا العصر، لان التكنلوجيا حلت الكثير من المشاكل البشرية، ببساطة نعرف الهدف من الاذان هو تذكير المصلي بموعد الصلاة (الا اذا كان غير ذلك مثل يسمع الكفار انهم كفار!!) عن طريق جرس الانذار الموجود في الموبايل الذي يملكه كل شخص.

اتمنى من الاخوة المسلمين لا يفهموا ان عدم تحقيق مطلبهم، مثلما تحصل في بلاد ذات الاغلية الإسلامية هي قضية عنصرية ضدهم، بالعكس يقبلوه بروح حضارية كتطبيق حضاري وتحقيق العدالة في كل مكان، مطلوب من الجميع ان يسعوا لتحقيق العدالة التي حرمنا منها في اوطاننا كي لا تسقط هذه الاوطان وحضارتهم تحت اقادم العنصرية والتعصب والجهل من جراء التطرف الديني اي كان ذلك هذا الدين او المذهب.

بخصوص محاولة الدكتور صباح قيا كاتب المقال النيل من فكرة تاسيس الرابطة، او دان اعلق بل ان اوضح له ، ان هذه الرابطة كانت انتاج فكري لجميع الكلدان المخلصين لهوية الكلدان ولغتهم (كما هو مثبت في الدستور الراب) وسيتقى البيت الامين لكل كلداني غيور على هويته الكلدانية.

اما دور غبطة البطريرك كان حينما قام باجراء تشاور مع العديد من المهتمين بشان القومية الكلدانية وهويتها قبل دعوتهم ، وانتهى بفكرة إقامة مؤتمر لدراسة الفكرة بدعم الكنيسة،  فعلا قام غبطته مشكورا بتهيئة المستلزمات للمؤتمر التأسيسي والمؤتمر الأولى، وفي اكثر مناسبة صرح انه لا يتدخل في شؤون الرابطة. فلم تعد الرابطة تابعة لقراراته كما هو واضح من تصريحه ولا يتحمل اخفاقاتها ايضا، الاخفاقات يتحملها مسؤوليها.

اذا فشلت الرابطة لا سامح الله، ليكن في علم الجميع والاخ الدكتور قيا، لن تنقلب الدنيا ، لانها محاولة وقدم أعضائها مع استطاعوا يقدموا كل واحد من موقعه، ولم يخذلوا احدا بقدر ما خذلهم الاخرون!! ، حينما قاموا بطعن في الظهر وهم يجهلون انهم يطعنون انفسهم

مرة أخرى أقول لن تقوم قيامة لا للكلدان ولا للاشوريين ولا للسريان الا بإقامة مشروع الذي تبنته الرابطة.
شكر للجميع

متصل عبدالاحد سليمان بولص

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1893
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ملاحظات عامة أرجو أن يتسع صدر الجميع لمطالعتها ولا اقول القبول بها لأن الموضوع اكتسب أهمية كبيرة يمكن أن تكون له نتائج عكسية يجب العمل من قبل الجميع منع انتشارها لأنها لا تخدم أحدا في هذا الزمن الذي لم يعد للعنتريات فيه موضع قدم.

الخلافات بين رئيس فرع الرابطة الكلدانية من جانب وبين  بعض الاخوة من جانب آخر بدأ منذ انتخاب أو ربما تعيين أعضاء فرع ويندزر للرابطة الكلدانية وكتبت حوله عشرات المقالات ومئات التعليقات والمفهوم من كل ذلك هو أن الخلاف كان حول المناصب والصلاحيات وليس حول الرابطة التي أصبحت اليوم ضحية خلافاتهم ولو كانوا قد حصلوا على مبتغاهم لاختلفت فكرتهم عنها .

التسجيل الصوتي والايضاح المنسوبين الى الدكتور جورج مرقس لا يشيران الى أي رابط أو مصدر يمكن الرجوع اليهما للتأكد من صحتهما وكذلك التصريح المنسوب الى كاهن الرعية الكلدانية في المدينة حيث يظهر وجود تحوير في النص المأخوذ من الانجيل كما فيه مزايدات مبالغ بها ومن المفروض أن يقوم ذلك الكاهن شخصياً بتأييد التصريح المنسوب اليه أو نفيه.

من قام بتسريب التسجيل الصوتي المفترض للدكتور جورج مرقس شخص انتهازي يضع مصلحته الشخصية فوق المبادئ التي من المفترض أنه يؤمن بها وقد قدّم خدمة كبيرة على طبق من ذهب  للمتطرفين الذين يلهثون وراء الحصول على كل ما يدعم غاياتهم لاشعال نار الفتنة.
 
الأذان عبر مكبرات الصوت عمل مزعج وخارج عن مسيرة الزمن المعاصر وقد تم وضعه قبل ما يزيد عن 1400 سنة حين لم تكن هناك وسائل اخرى غير الصياح من على المنابر والأسطح للتذكير بوقت الصلاة عكس ما هو متوفر حاليا من تقنية حديثة يمكن الاستعانة بها كما لا يختلف عن كونه يحصل لغرض التظاهر واثبات الوجود وإن أدى الى اشمئزاز الناس منه حاله حال قطع الشوارع العامة لاقامة الصلاة فيها في حين أن الصلاة يجب أن تقام في الأماكن المخصصة لها.

المزايدة في دغدغة مشاعر الاخوة المسلمين من قبل بعض المسيحيين رغم الجروح غير المندملة في أجساد اخوتهم من مسيحيي الشرق عموماً تدل على استعداد البعض منا مجازاة من ظلمهم ولا يفرقون بن الجلاد والضحية ودليل واضح عن مدى الذيلية والتبعية المتطبعة في عقولهم.

نعم هناك مسلمون طيبون يريدون الخير للجميع يجب تشجيعهم واحتضانهم ولكن في مقابل ذلك هناك أعداد أكبر ممن يحملون المبادئ السلفية التي تُكَفِّر لا بل تتنجَّس من المسيحي رغم عيشهم في بلدان متحضرة  لا تفرق بين انسان وآخر بسبب الجنس واللون أو المعتقد.

لا يسعني الا أن أؤيّد الأخ العزيز كوركيس اوراها منصور على رده ذي التسلسل(8)أعلاه لكونه منطقي وموضوعي .

غير متصل وليد حنا بيداويد

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2047
    • مشاهدة الملف الشخصي
د. صباح قييا المحترم
بعد التحية
اسمح لي بعتاب اخوي ارجو ان يتسع صدرك
اعتقد انك كنت قاسيا مع الاخ كوركيس اوراها منصور، فالرجل من خلال مطالعتي لتعليقه ابدى برايه ولم يتجاوز وحقوق الرد مكفوله للجميع، اعتقد انت كتبت مقالتك لنا جميعا لنبدي راينا فيها وفي مستقبل علاقات شعينا مع الاخرين
اعذرني ان تدخلت
تحيتي واحترامي

غير متصل قيصر السناطي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 744
  • الجنس: ذكر
  • عضو فعال جدا
    • رقم ICQ - 6192125896
    • MSN مسنجر - kayssar04@yahoo.com
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: ألرابطة الكلدانية العالمية إلى أين؟
الأخ صباح قيا المحترم
بعد التحية
في البداية استغرب من شخص مثقف ان يخلط الأمور بهذه الطريقة في هذا المقال ولماذا تزج الرابطة وغبطة البطريرك في هذا الموضوع؟ وكما شرح ذلك الأخ العزيز كوركيس منصور اوراها  مشكورا في رده حول التطرف الأسلامي في كتبهم ومناهجهم وهذه ليست خافية على احد وكنا نسمعها من خلال مكبرات الصوت في جوامع العراق.ولا داعي لتكرار ما يدور في نفس المعنى بالأضافة ان رفع الأذان غير ضروري ونحن في زمن التكنولوجية ويسبب الأذى والأزعاج للساكنين قرب الجامع وأعتراضهم قانوني وصحيح،لذلك سوف اكتفي بذكر بعض النقاط.
1- ان المسيحيين يحترمون المسلمين وجميع الديانات الأخرى كأشخاص ولا يتفقون مع ما موجود في كتب  المسلمين من ايات تدعوا الى القتل والتطرف والكراهية، تلك المناهج التي سوف يتم تعديلها اجلا او عاجلا.
2-ان العلاقة الطيبة مع الأخوة المسلمين لا يعني المجاملة على حساب الحق والمنطق وخاصة ونحن نعيش في بلدان تحمي حقوق الجميع.
3-- ان خطأ شخص ما في الرابطة لا يعني اتهام الرابطة بالفشل والتقصير مع العلم ان رئيس الرابطة في وندزر اوضح ما جرى ضمن رده  المنشور مع هذا المقال بصورة واضحة.
4-ان زج اسم الرابطة في كل شاردة وورادة امر غير مقبول ، فأذا كان لكم خلافات شخصية يمكن ان تجدوا لها الحلول بدون ان تزجوا اسم الرابطة في ذك الخلاف.
5-لماذ يندم غبطة البطريرك على تأسيس الرابطة؟ ان الرابطة الكلدانية منظمة مدنية هدفها التواصل بين الكلدان في المجالات الأجتماعية والثقافية والفنية وغيرها، بعد ان تشتت الشعب الكلداني في بلاد المهجر. هذه المنظمة تمول ذاتيا ولها نشاطات مهمة في العديد من دول المهجر.ولا تاخذ اية اعانات مالية لا من حكومة العراق ولا من الكنيسة.
6-لماذا يجب ان تكون الرابطة في العراق فقط؟ ان معظم الشعب الكلداني والمسيحي قد هجر من وطنه بسبب التفرقة وعدم المساوات والتطرف الأسلامي وغياب الحريات، ان دعم الشعب الكلداني في بلاد المهجر مهم وضروري لكي تبقى تلك الخميرة في بلد الأم ولا ينقرض الوجود المسيحي في العراق.
7-ان غبطة البطريرك الكاردينال مار لويس ساكو يقدم جهود استثنائية في الدفاع عن حقوق الشعب الكلداني والمسيحي في بلد تعم فيه الفوضى وفي ظل غياب القانون والحريات اضافة الى التعصب الديني المتطرف، لذلك علينا دعمه  من اجل المصلحة العامة للشعب الأصيل.
وفي الختام نتمنى من جميع مثقفينا ان يرتقوا الى مستوى المسؤولية ويقفوا مع شعبهم ومع الحق وعدم خلط الأمور الشخصية بالمواضيع القومية والدينية، مع احترامي وتقديري للجميع.

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
جاليتنا الإسلامية الكريمة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أيضاً كان لي لقاء آخر مع رئيس الرابطة الكلدانية الدكتور جورج مرقص الذي تم تسريب تسجيل صوتي له بشأن اجتماعه مع رئيس بلدية وندسور برفقة وفد من الرابطة الكلدانية ويقول بصراحة معبراً امامنا عن أنه لم يكن يسعى لمنع الآذان ولكن أسيء فهم بعض كلماته في التسجيل الصوتي وقد إعتذر في هذا الشأن وقدم اعتذاره للمسلمين عبر جريدة الفرقان موضحاً أيضاً أنه يرفض ويستنكر ربط الآذان بالإرهاب، وضمن معرفتي بتاريخ الدكتور جورج وانفتاحه على المسلمين ومشاركته في مناسباتهم وزيارته للمراكز والمؤسسات الإسلامية فيه دلالة واضحة على حرصه على التعايش وأفضل العلاقات بين أبناء الجالية الإسلامية والكلدانية.

لذلك لا أرى أي مانع من التواصل والتسامح وأحذر من أي خطاب يدعو إلى التفرقة وبث النعرات الطائفية وتمزيق أبناء المجتمع الواحد.

حلمي شريف.

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
Sohaib Sanaty
عزيزي دكتورنا الغالي بعد التحية والاحترام.
سيبقى المسيحين والاسلام اخوة رغم كل المنغصات وكل الدسائس واعتقد ان هذه القضية التي جرت في مدينة وندسور قد حلت وتلاشت بعد تدخل العقلاء وعادت المياه الى مجاريها بين الجاليتين الكريمتين وقد تبرهنت بالبيانات التي صدرت عن كل المعنين والحمد لله والشكر له لانه منحنا العقل النير لتخطي كل العقبات التي من شانها الى تعكر صفو العلاقة بين الشعب الواحد ذو الجذور الواحدة.
والرب يبارك بكل شخص عمل على دحر هذه الفتنة. وشكرا لكم[/b]

غير متصل كامل كوندا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1192
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الى الدكتور صباح قيا
تحية أخوية
إن كنت حقا وكما تدعي بأن هدفك هو الاصلاح والتقارب من مقالك هذا وتؤمن بالرأي الاخر ولك تعليم عالي يؤهلك للنقاش والتحاور فلماذا هذا الرد الغير الحضاري على الاخ كوركيس اوراها الذي كان رده حضاريا وناقش فيه الاراء. أنا معك بأن الرابطة فشلت ولك الحق في الكتابة عنها وعلينا إحترام رأيك ولكن عليك إحترام آراء البقية وخاصة الاخ كوركيس أوراها الذي دائما يكتب بشكل حضاري من دون أن يمس الاخرين بالنعوت أو عدم الاحترام كل ما في الامر إنه أعطى رايه وحلل الموضوع وطلب منك عدم نشر الغسيل. وإن كنت كنت تؤمن بالرأي والرأي الاخر لماذا لم ترد على ملاحظاته وناقشته فيها بل إكتفيت بالغلط عليه وهذا ليس صحيحا بحق رجل له سمعته ومكانته الطيبة لدى الجالية في أمريكا والدول الاخرى. إعترف بأنك إرتكبت غلطا بحق الاخ كوركيس أوراها وأعتقد بأنك مدين له بالاعتذار.

         كامل كوندا
        ملبورن أستراليا   

غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1637
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اقتباس رد د.صباح قيا الى مايكل سيبي.
اقتباس
 
 تبقى حكمة الدهور " لا تعول كثيراً على الكلدان, سيخذلونك من أول فرصة". نعم لقد خذل الكلدان من تخاذل من أول هزّة.
تحياتي   

يعني هل الى هذه الدرجة الكلدان فاشلين.. لانهم يخذلون دوما ومن اول فرصة..؟ انها حكمة الدهور.. عجبي...!!
انها المناصب...! تحيتي للجميع

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

شكراً جزيلاً عزيزنا الفنان المبدع صهيب على جهودك المتميزة في رأب الصدع وتقريب وجهات النظر وإزالة كافة الشوئب المصطنعة.
 لتتوحد كافة النيات المخلصة لغرس الألفة والوئام بين بني البشر.
 تحية لكل من يحمل بين ثناياه موهبة المحبة التي ثمارها السلام والامان.
ألرب يباركك ويبارك كل من سعى ويسعى للخير بين ابناء الخلق جميعا.


متصل samdesho

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 610
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخوة المتحاورون والقرّاء الكرام

بات واضحاً وجليّاً بان غاية صاحب المقال هي الاصطياد بالماء العكر، مستغلاً خلافاته الشخصية لضرب وتهميش الرابطة الكلدانية عموما، وشخصية الدكتور جورج خصوصا. ومقالته هذه وردوده المتشنجة وغير الحضارية، خصوصا على الأخ كوركيس اوراها منصور، خير دليل على ذلك .

ومن خلال الغالبية العظمى من الردود والتي أتتْ بما لاتشتهيه سفينة صاحب المقال، وهو يعلم ذلك جيدا، لذا أرى أن يبتعد عن الكتابة في الوقت الحاضر، ويتفرغ للتفكير، لدراسة وتحليل ما أتى في مقالته، وما أتى عليها من الردود، لكي لا يقع في هكذا اخطاء مستقبلا. تحياتي للجميع ....

سامي ديشو - استراليا


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شكراً jiraya
ألإقتباس" ولا يمكن بعد الان ان يقدر اي كلداني ان يرفع حاجبه ويتقدم باي طلب في المستقبل بأسم الكلدان"
نعم ما تقوله صحيح وبالاخص بعد أن قدّم اعتذاره صاغراًحسب ما طلبت منه الإعلامية ديفا عفاف. إذن ما معنى كل ذلك الضجيج؟ ومن الذي خسر من كل ذلك الضجيج؟ ومن الذي كسب الجولة بذكاء؟
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ وليد حنا بيداويد
تحية ومودة
حقاً أصبحت حلقة النقاش ليست مفرغة فحسب,  وإنما انتفت الحاجة إليه بعد أن قدم اعتذاره صاغراً وحسب ما طلبت منه الإعلامية ديفا عفاف في تسجيلها الصوتي.
سأعود إلى عتابك لاحقاً بكل رحابة صدر.
تحياتي


غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3769
    • مشاهدة الملف الشخصي
أنا أؤيـدك أخي صباح بأن الكـلـدان يغـدرون
أنا جـرّبـتُ مرتين في مـؤتـمـرَين كـلـدانيـيـن ....
أغـلـب المشتـركـين المتحـمسين ،
غـدروا حـين ظـهـر الأقـوى عـلى الساحة
فالمسألة عـنـدهم ليست مبادىء وإنما ولاءات

غير متصل كوركيس أوراها منصور

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 856
  • الجنس: ذكر
  • الوحدة عنوان القوة
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
السيد الدكتور . انا ارى بأن ردّك على الاخ كوركيس ( ما اعرفه مو عبالك ) كان قاسياً وغير مبرر ولَم اتوقعه  منك !  الرجل لم يقل غير رأيه او كما يعتقد وبكل احترام فلماذا هذا التعصب في ردّك !
نيسان سمو الهوزي

أخي العزيز نيسان .. أن " السيد صباح قيا " ناصر أخوته المسلمين ووقف الى جانبهم في محنتهم ؟؟ ومن حقه أن يتعصب علينا جميعا هههههه ؟؟ شكرا لأدانتك أسلوبه غير الحضاري ..

مقتبس من الأخ الفاضل عبدالأحد سليمان بولص
اقتباس
من قام بتسريب التسجيل الصوتي المفترض للدكتور جورج مرقس شخص انتهازي يضع مصلحته الشخصية فوق المبادئ التي من المفترض أنه يؤمن بها وقد قدّم خدمة كبيرة على طبق من ذهب  للمتطرفين الذين يلهثون وراء الحصول على كل ما يدعم غاياتهم لاشعال نار الفتنة.
لا يسعني الا أن أؤيّد الأخ العزيز كوركيس اوراها منصور على رده ذي التسلسل(8)أعلاه لكونه منطقي وموضوعي.

أخي العزيز عبدالأحد سليمان بولص المحترم
شكرا أخي الفاضل عبدالأحد لوقوفكم مع الحق ومع أخوتكم المسيحيين والكلدان، والدفاع عنهم ووقف تجاوزات الاخرين – الذين كانوا السبب في هجرتنا من بلدنا – ويجب علينا جميعا العمل على أيقافهم عند حدهم وبقوة القانون ؟؟

مقتبس من تعليق الأخ الفاضل وليد حنا بيداويد

اقتباس

اعتقد انك كنت قاسيا مع الاخ كوركيس اوراها منصور، فالرجل من خلال مطالعتي لتعليقه ابدى برايه ولم يتجاوز وحقوق الرد مكفوله للجميع، اعتقد انت كتبت مقالتك لنا جميعا لنبدي راينا فيها وفي مستقبل علاقات شعينا مع الاخرين


الأخ الفاضل وليد حنا بيداويد المحترم
أعتقد أن من سرب هذا الشريط هو نفسه الذي يقود الحملة ضد مسيحيي وكلدان ونزرد في كندا، وهو نفسه من يكره رئيس الرابطة الكلدانية في هذه المدينة بدون سبب وجيه أو مقنع ويتهجم بمناسبة وبغيرها عليه وعلى الرابطة العالمية.
شكرا أخي العزيز وليد لوقوفك مع قول كلمة الحق وعلى أضرورة أحترام حرية أبداء الرأي والرأي الاخر، وتقبل أحترامي.

مقتبس من تعليق الأخ قيصر السناطي

اقتباس
في البداية استغرب من شخص مثقف ان يخلط الأمور بهذه الطريقة في هذا المقال ولماذا تزج الرابطة وغبطة البطريرك في هذا الموضوع؟ وكما شرح ذلك الأخ العزيز كوركيس منصور اوراها مشكورا في رده حول التطرف الأسلامي في كتبهم ومناهجهم وهذه ليست خافية على احد وكنا نسمعها من خلال مكبرات الصوت في جوامع العراق.

أخي العزيز قيصر المحترم
يبدو أن معنى الثقافة عند السيد " صباح قيا " هي التهجم على جماعته (( الكلدان ورابطتهم الكلدانية ورئيس كنيستهم مار لويس ساكو الجزيل الأحترام ))، لأنه يعرف جيدا بان المسيحيين الكلدان " لن يؤذوه يوما، ولن ينتقموا منه " لذلك فهو سيستمر في هواياته هذه ؟؟

مقتبس من تعليق الأخ العزيز كامل كوندا المحترم

اقتباس
إن كنت حقا وكما تدعي بأن هدفك هو الاصلاح والتقارب من مقالك هذا وتؤمن بالرأي الاخر ولك تعليم عالي يؤهلك للنقاش والتحاور فلماذا هذا الرد الغير الحضاري على الاخ كوركيس اوراها الذي كان رده حضاريا وناقش فيه الاراء بشكل حضاري إعترف بأنك إرتكبت غلطا بحق الاخ كوركيس أوراها وأعتقد بأنك مدين له بالاعتذار.[/b]
         كامل كوندا
        ملبورن أستراليا

شكرا أخي العزيز كامل على ردكم الكريم تأكد بانني لست بحاجة الى أعتذاره، وعليه أن يعتذر أولا من الذين يتهجم عليهم ليل نهار وأقصد - أبناء جلدته - ويعتذر لكلدان مدينته ونزرد، وعندها ساقول لا حاجة للأعتذار لي.
تقبل أحترامي

مقتبس من تعليق الأخ الشماس سامي ديشو المحترم
ا
اقتباس
الاخوة المتحاورون والقرّاء الكرام
بات واضحاً وجليّاً بان غاية صاحب المقال هي الاصطياد بالماء العكر، مستغلاً خلافاته الشخصية لضرب وتهميش الرابطة الكلدانية عموما، وشخصية الدكتور جورج خصوصا. ومقالته هذه وردوده المتشنجة وغير الحضارية، خصوصا على الأخ كوركيس اوراها منصور، خير دليل على ذلك.

ومن خلال الغالبية العظمى من الردود والتي أتتْ بما لاتشتهيه سفينة صاحب المقال، وهو يعلم ذلك جيدا، لذا أرى أن يبتعد عن الكتابة في الوقت الحاضر، ويتفرغ للتفكير، لدراسة وتحليل ما أتى في مقالته، وما أتى عليها من الردود، لكي لا يقع في هكذا اخطاء مستقبلا. تحياتي للجميع ....
سامي ديشو – استراليا

أخي الفاضل سامي ديشو المحترم
كما تفضلتم بان كل الردود على هذا المقال (( الرابطة الكلدانية العالمية الى أين ؟؟ )) جاءت ضد صاحب المقال، وحتى عنوان مقالته لا علاقة لها بمحتواها الذي تمثل بنصرة أخوته المسلمين المظلومين من قبل الكلدان والمسيحيين ؟؟؟
تقبل أحترامي 

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألإخوة نيسان الهوزي, يوحنا بيداويد, عبد الاحد سليمان بولص, وليد حنا بيداويد, قيصر السناطي, كامل كوندا
سلام ومودة
مداخلة الأخ كوركيس منصور:
لا يصدر أي حكم إلا بعد الإستماع إلى وجهة نظر الطرفين. بدون شك أن الأخ كوركيس منصور كاتب له قناعاته وإسلوبه وبيني وبينه مودة واحترام متبادل وطالما تبادلنا الرأي بهدوء حتى وإن اختلف الواحد مع الآخر. إلا أنه لم يكن منصفاً في مداخلته الأخيرة حيث أورد معلومات عن موقفي من رئيس رابطة وندزر مستقاة من طرف واحد فقط, وربما من المومى إليه مباشرة أو من أحد أقربائه أو معارفه ثم بنى عليها استنتاجات أبعد ما تكون عن الحقيقة لأن منبعها غير صحيح. أعتبر ذلك إساءة شخصية وتجريح غير عادل  لي. أنا على ثقة أن الأخ كوركيس يعلم أي الجمل هي المقصودة. ما دامت المداخلة تضم في طياتها روح الشخصنة فلست ملزماً أن أناقش الفقرات الأخرى. متى ما حذف العبارات التي وصلته من طرف واحد عندها سأسحب تعقيبي بكل ممنونية وأناقش فقرات مداخلته الأخرى. هذا قراري عن كل من يسيء لشخصي في مداخلاته. ألأمل أن يضع الأخ كوركيس وغيره من الإخوة الطرفين في ميزان العدالة مستقبلاً.
غبطة البطريرك:
أوضحت اكثر من مرة بأني أقف على مسافة واحدة من كافة الرعاة مهما بلغت منزلتهم الروحية والإدارية. غبطة البطريرك له قناعاته ولي قناعاتي. قد نتفق وقد نختلف. لست ملزماً أن أتبعه في كل ما يقول ولست مضطراً لمديح كل ما يفعل ويقول. ما يفعله قد فعله من سبقه والفرق أن أفعاله ظاهرة في الإعلام , وأعمال غيره لم تحصل على هذه الفرصة. كل من البطاركة أدى دوره بقدر امكاناته وظروف ذلك الوقت. لا أرى أفضلية واحد على الآخر. هذه وجهة نظري. أحترمه لمنزلته الروحية ومن حقي أن أبين وجهة نظري إن اختلفت بدون تجريح, وحسب معلوماتي منه أن غبطته يرحب بالنقد البناء بدون تجريح وهذا ما أفعله. أشد الناس حباً للكنيسة هم أكثرهم نقداً لرعاتها. هذه حقيقة تاريخية لا يختلف عليها عاقلان.ورغم ذلك لو طلب مني غبطته أن لا أتعرض بالنقد لأية ظاهرة تصدر عن البطريركية, عندها سأقول سمعاً وطاعةً.
ألرابطة الكلدانية العالمية
ألكل يعلم انني كنت من المرحبين بها وحصل لي الشرف أن اكون ضمن من ناقش مسودة نظامها الداخلي. هنالك من يتمنى أن يكون له وليداً, ولكن بعد فترة من مجيء الوليد يتمنى لو لم يولد. تولدت لي القناعة من خلال متابعتي لها منذ تشكيلها بأن الكلدان بحاجة إلى الرابطة الوطنية لا العالمية. هذه قناعتي ولن أحيد عنها. متى ما هاجر الكلدان جميعاً وانتقلت البطريركية إلى بلد الشتات عندها لكل حادث حديث. ألرجاء من يرغب في مناقشة فكرتي عليه أن لا يربط رأيي بموقفي من رابطة وندزر.
ألرابطة الكلدانية فرع وندزر
لا أريد أن أغوص بأعماق الإساءات التي صدرت بحقي وبحق آخرين أعزاء من مسؤول مكتب ثم رئيس فرع رابطة وندزر, ولكن سأركز على المساعي الحميدة التي طرقت الابواب منذ ذلك الوقت
*  سألني راعي الكنيسة السابق في حينه والذي هو من أقرباء المومى إليه إن كنت على استعداد للقائه وإعادة الصفاء بيننا؟ قلت للراعي لا مانع بشرط أن يكون الكتاب المقدس بيننا لكي يتبين الصادق من الكاذب. لم يتحقق اللقاء. لماذا؟
* تدخل بعض الإخوة. أبديت رأيي بأنه مثل ما تسلسل 1 2 3 أطلب منه أن يعود 3 2 1 أي كما رفع  كتاب المكتب إلى الفرع ثم إلى المقر العام يطلب طردي من الرابطة كوني ضد الكنيسة والرعاة والبطريرك وتلفيقات أخرى, أطلب أن يكتب ان ما ارسله حدث سهوا وكأن شيئاً لم يكن, علماً انني قانوناً لم أكن من منتسبي الرابطة ولكن كانت غايته إذلالي. لم يستجب
* تدخل الإخوة مرة اخرى. أخبرتهم كما أهانني أمام أكثر من ستين شخص من أعضاء رابطة وندزر عليه أن يعتذر أمامهم وينتهي الموضوع. لم يفعلها.
* أستلم اتصالاً يومياً حول إنهاء الموضوع منذ نشوب أزمة الآذان ,آخرها اليوم. رأيي الذي أوضحته لصاحب المساعي الحميدة أن يعتذر أمام الملأ كما أساء لي أمامهم, وما دامت كورونا وتطبيق التباعد الإجتماعي فليعتذر على هذه الصفحة. وعندها تُطوى صفحة كل ما حصل  إلى غير رجعة. ,اضفت هل يستثقل الإعتذار لأخيه المسيحي عن إساءته وقد  اعتذر للإخوة من "الربع" بالإعلام. أنتظر الجواب غداً.
قد يسأل أحد لماذا هذا الموقف؟ ربما يجيب بينه وبين نفسه أن الإساءة حتماً شديدة. نعم هي بالفعل وآلامها لا تزال معي.
أنتهز هذه الفرصة لأرحب بالأخوين يوحنا بيداويد وعبد الاحد سليمان بولص لدخولهما على مقالي بغض النظر عن نقاط الإلتقاء أو الإختلاف. كما أؤكد لهما أن الذي كان أصبح من طرفي في خبر كان
تحياتي للجميع

غير متصل سالم يوخــنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 441
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الدكتور صباح قيا المحترم

سلام المسيح

الواضح من مقالاتك انك شخص هادي و غير متسرع في الكلام و لك باع طويل في الكتابة و الشعر و أنا استمتع بقراءة ما تكتبه دائما و لكن اسمح لي أن أقول لك أنك لم تكن موفقاً في مقالك الأخير فيما يخص الرابطة الكلدانية و سأبين لك ملاحظاتي بكل تواضع .

1. ذكرت بلسانك في عدة مقالات أنك كنت من بين الأشخاص الذي ناقش النظام الداخلي للرابطة و هذا دليل على أنك كنت ستكون أحد أعظائها البارزين
   لولا الخلاف الذي حصل بينك و بين الدكتور جورج و الذي انسحبت على أثره و بدأت أنتقاداتك للرابطة بدلاً من مواجهة من لك معه مشكلة و هذا
   يحسب عليك . برأيي كان المفروض أن تستمر في عملك في الرابطة و تعمل على أزاحته بالطرق الديمقراطية و كان ذلك سيغنينا عن كل هذه
   الأشكالات التي برزت في فرع وندزر .
2. ليس بيننا من ليس له هفوات أو زلات لسان أو حتى أخطاء كبيرة أحيانا ولا أستثنيك أو أستثني نفسي من هذا الأمر . المهم أن نعترف بخطأنا
   و نعتذر عن ما بدر منا لكي تمشي الأمور بسلاسة و أنت هنا أخي العزيز أرتكبت خطأً بحق الأخ كوركيس بتهجمك عليه علماً أن مداخلته كانت
   هادئة و لم تكن جارحة كما ذكرت . فلا داعي لهذه الحساسية المفرطة ... و أذكرك بخطأ ثاني في ردك للأخ نيسان الهوزي عندما أعطيت مثالاً
   و قلت جندي ما يسوى قرش كان مسيطراً على زمام الأمور في بعض الوحدات و هذا نص ما كتبته :
   أقتباس
   لا أعلم إن كنت قد خدمت بالعسكرية أم لا. ألمهم قد يتواجد في بعض الوحدات جندي لا يساوي قرش, ولكن الكل يهابه, وحتى الضباط يتوددون إليه. يعمل ما يشاء, ويقول ما يحلو له, و يستفاد من هذا وذاك ووووو وأشياء كثيرة أخرى. عند السؤال والإستفسار, يأتي الجواب: أنه تابع للآمر
 
أنتهى الأقتباس
  أخي العزيز ...الجندي الذي تقول عنه ما يسوى قرش هو الذي صنع امجاد الجيش العراقي و ليس فقط الضابط علماً أن الضابط أيضاً هو جندي برتبة
  كبيرة ... الذي يقرأ لك هذا الكلام سيحكم عليك بالعنجهية و حب السلطة و ما الى ذلك من صفات لا تليق بشخصك الكريم .
3. أما عن مسألة ضرورة وجود الرابطة في البلد الأم فقط و عدم الحاجة اليها في الشتات . برأيي لست صائباً بذلك لأن الكلدان الموجودين في البلد الأم
  لا يتعدى عددهم العشرة بالمائة من الكلدان في العالم فهل نترك الأكثرية و نهتم بالقلة الباقية هناك مع أعتزازي و أحترامي لكل من يتمسك بالأرض
  فهو بالتأكيد أفضل منا جميعاً . لا أقول أن يتركوا لمصيرهم بل نعطيهم الأهتمام الأكبر مع ملاحظة لم شمل المشتتين في كل أصقاع الأرض .

تقبل مني هذه الكلمات برحابة صدر و دمت و عائلتك بخير و بمنآى من هذا الوباء الذي يضرب البشرية بقسوة . لتحفظك أمنا العذراء و دمتم


أخوك سالم يوخنا

غير متصل ليون برخو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1772
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

الزميل الدكتور صباح قيا المحترم

تحية طيبة،

والله ابتسمت كثيرا وأنا أقرأ عن الكلدان في كندا. الكلدان دائما يدخلون البهجة الى القلب وأنت طبيب القلب، واستشاري (أي أستاذ في واحد من أندر الاختصاصات).

لن ادخل في المعمعة وسأبقى على مستوى الردود على مقالك، التي، من وجهة نظري، قد يفتقر بعضها الى الإنصاف والموضوعية.

ودعني اخذ الموقف من الأخ والصديق العزيز كوركيس اوراها منصور (أقول ذلك لأنه حقا صديق لي واعتز بصداقته). هذا الموقف يوضح لماذا ابتسم كثيرا وانا أجول في هذا المنتدى الشعبي الذي يعكس خطابه ما نحن عليه ويشكلنا كما نحن نشكله.

كان هناك موقف مساند للأخ كوركيس، وأنا شخصيا أتفق مع الأخوة الذين ساندوه لأنك ربما تعجلت في الجواب او كنت قاسيا بعض الشيء.

وعندما لم يرد عليك الأخ كوركيس رغم قساوتك، قلت في نفسي نعم الصديق، وهذه هي الروح المسيحية، ان نسكت أحيانا ونتقبل القسوة وحتى الإهانة او التجريح لأن معلمنا يسوع المسيح يأمرنا بذلك.

ولكن في الحقيقة صدمت برده ذي الرقم (30) لأن ليس فيه قاعدة العين بالعين والسن بالسن بلا عينان وأكثر مقابل عين واحدة وسنان وأكثر مقابل سن واحدة.

وبهذا يكون الأخ والصديق كوركيس في موقفه معك أكثر قسوة منك.

السؤال: هل سيطلب الأخوة الذين لاموك على موقفك القاسي من الأخ كوركيس وحثوك على الاعتذار له، هل سيطلبون ذات الشيء من الأخ كوركيس؟

مجرد سؤال.

ومن ثم، نعم أتفق معك قلبا وقالبا أن مقولتك: "لا تعول كثيراً على الكلدان, سيخذلونك من أول فرصة،" هي مقولة الدهر لهذا الزمن الرديء والمحبط والمحزن الذي يمر فيه الكلدان.

وليكن الله في عون الكلدان من تخبط الكلدان.

تحياتي


غير متصل bet nahrenaya

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 406
    • مشاهدة الملف الشخصي
رابي سالم يوخنا،

أعتقد، وأرجو أن لا أكون مخطئا، بانك لم تتأمل كلمات القصة التي وضعها الدكتور صباح قيا، فالمقصود هنا هو ليس الجندي بشكل عام،
 حرام عليك يا أخي لا تظلم الدكتور فيما لم يقصده بقوله!

تحياتي

غير متصل سالم يوخــنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 441
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ بيث نهرينايا المحترم
و أستأذن من الدكتور صباح

شلاما دمريا

أرجو أن تكون بخير و بصحة جيدة أنت و العائلة
أحيانا الكلام يعطي معاني كثيرة و كلام الدكتور صباح قد يفهم بالشكل الذي أنا فهمته و لكن ألم يكن بالأمكان أن يقال ( يأتيك شخص محسوب على الآمر ليسرح و يمرح على هواه دون مساءلة ) و بدون الأشارة الى رتبته . أليس هذا أفضل .
أما الدكتور صباح بالرغم من أني لا أعرفه شخصياً ألا أني أجله و أحترمه و بدون مجاملة لأنه شخص يفرض أحترامه على الجميع لما يتمتع به من مزايا حسنة و كما هو جلي في جميع كتاباته و أنا نوهت على مثاله حرصاً على شخصه و الله يشهد على كلامي .
تحية لك و للدكتور صباح و بقية الأخوة في المنبر الحر و بدون أستثناء و دمتم .

سالم يوخنا

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1665
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ الدكتور صباح قيا المحترم
والصديق الاستاذ كوركيس اوراه المحترم
تحيه طيبه خاصه لكما.
 و تحيه أخويه لبقية اصحاب المداخلات
  سأتحدث  عن نفسي كقارئ ,احسست من خلال قراءة المقاله ورد العزيز كوركيس , ان هناك سوء فهم شكّل سببا لاثارة ما لا يرجوه الاستاذين لهما ولنا, هكذا سوء فهم ممكن الحصول بين ما يريده الكاتب وبين ما تم ايصاله للقارئ,لذاارجو منكمااخويا قراءة ما سأسرده حول قصه حصلت معي  مشابهه جدا للقصه الحاصله في ويندزر, ومن ثم لكماان تضعا النقاط على الحروف لتصحيح سوء الفهم الحاصل.
 مع وصولي وعائلتي الى هولنده تم إستقبالنا في معكسر  يحوي قرابة 1300لاجيئ و اكثر من 23 جنسيه, تم اسكاننا في احدى غرف بنايات المعسكر. كانت غرفتنا تطل على مبنى صغير جدا مخصص كجامع لصلاة المسلمين, مع مرور الايام من الطبيعي ان تنشأ لي علاقه طيبه مع العديد من اللاجئين خاصة العراقيين منهم, فيهم المسيحي والمسلم والصابئي والايزيدي, في احدى الايام, طرق باب غرفتي ثلاثةاشخاص  مسلمين,عراقيان وثالثهما يمني الجنسيه, طلب الاخوه التحدث معي لوحدنا, فهيأت المجال لذلك , بعد مقدمه حول علاقتنا الجيده التي يسودها الاحترام ,بادر كاكا مولود الذي كان يحمل بيده قلما واوراق كبيره (فول سكاب) بالسؤال: هل المصلّى هذا (مشيرا بيده الى الشباك المطل على الجامع) يزعجك او يزعج العائله؟ اجبته كلا بالنسبة لنا المساله طبيعيه  خاصة ونحن في بلد يضمن لكل انسان ممارسة حقه بموجب ما تنص عليه قوانين البلد, ولكن ما مناسبة هذا السؤال؟ عاد وسألني , هل ستصدق لو قلت بان عراقيون مسيحيون قد قدموا شكوى لمسؤولة الكامب  من اجل نقل المصلى من مكانه او إلغاءه لانه يزعجهم؟  قلت كل واحد يعبر عما يفكر به.
اتضح لي من سياق الحديث بان مسؤولة الكامب قد ابلغتهم بوجود شكاوى وهي بصدد ايجاد مكان اخر لنقل الجامع من مكانه او ربما الغاءه بالمره,الغريب الذي سمعته  في امر الشكوى هو ان احد المشتكين والاغلب انه هو الذي قاد حملة الشكاوى  ضد الجامع , كان عراقيا مسيحيا يحمل شهادة دكتوراه علميه ,ومسكنه في الكامب يبعد قرابة المئة متر من الجامع, في حين مسكني لا يبعد اكثر من عشرة امتار, من جانبي نصحت الاخوه بان الحل الأفضل هو في مناقشة الامر مع مسؤولي الكامب وليس مع اي شخص اخر.هنا اجابني كاكه مولود قائلا: نحن جئناك كي تساعدنا في كتابة طلب بعريضه باللغه الانكليزيه  للسيده المسؤوله , اجبته ليس لي اي مانع , قل ما تريد وسأكتبه بكل ممنونيه,انهيت كتابه ما ارادوا واعطيتههم الورقه,عاد مولود وقال : حبذا لو تخطط لنا الصفحتين على شكل حقول لاننا بصدد جمع تواقيع الذين لا يرون اي ازعاج من وجود الجامع هنا, اكملت ما اراد  ومن دون ان ابلغه, كتبت اسمي واسم زوجتي  ووقعنا على تاييد طلبهم , لم يصدق اليمني ما سمعه ورآه,من ناحيتي اعطيته العذركي يندهش لانه من المتشددين .
بعد يومين جاءني مساعد المسؤوله( شاب يهودي الأصول), سألني : هل ممكن ان اعرف ما هي ديانتك؟ لم استغرب من سؤاله, فاجبته انا مسيحي من العراق,ولكن لماذ السؤال؟ اجابني : حضرتك من الموقعين المؤيدين لابقاء الجامع في مكانه بينماهناك مسيحييون مثلك يطلبون الغاء الجامع؟ اجبته,,, كل انسان مسؤول عن نفسه وعن تصرفه, نحن هربنا من بلداننا بحثا عن نظام يضمن حقوقنا كأفراد , لا احد هنا يستطيع تمثيلي هنا سوى الملتزم بتطبيق  سريان قوانين البلد ونظامها, تركني وذهب, ثم جاءني العتاب فيما  بعد من مقدمي الشكوى باني كنت منحازا للمسلمين ضد المسيحيين !!!!
لن اطيل اكثر في تكملة المتبقي لان القصه اخذت ابعاد  اخرى لكن  مفاعيلها انتهت مع نقلنا الى مساكن اخرى,اختم بالطلب من الاستاذين صباح قيا وكوركيس اوراها, تقدير وضع الانسان في هكذا مواقف وصولا الى ما يبسط المساله وليس الى ما يزيد تعقيداتها.
تقبلوا خالص تحياتي

غير متصل jiraya

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 4
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس...
نعم ما تقوله صحيح وبالاخص بعد أن قدّم اعتذاره صاغراًحسب ما طلبت منه الإعلامية ديفا عفاف. إذن ما معنى كل ذلك الضجيج؟ ومن الذي خسر من كل ذلك الضجيج؟ ومن الذي كسب الجولة بذكاء؟ انتهى الاقتباس

السؤال هو من الذي ادخل وحشر هذه البومة بقضية وندزور؟؟ واتصور شخصية مثل جنابك ومركزك واخلاقك ليس من المفروض ان تستشهد بكلام بهذه البومة التي تسمى الديفا لانه هذه الانسانه حاقدة على المسيحيين اكثر من حقد الاخوان والسلفيين على المسيحيين.
تحياتي

غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2554
    • مشاهدة الملف الشخصي
اقتباس
3. أما عن مسألة ضرورة وجود الرابطة في البلد الأم فقط و عدم الحاجة اليها في الشتات . برأيي لست صائباً بذلك لأن الكلدان الموجودين في البلد الأم
  لا يتعدى عددهم العشرة بالمائة من الكلدان في العالم فهل نترك الأكثرية و نهتم بالقلة الباقية هناك مع أعتزازي و أحترامي لكل من يتمسك بالأرض
  فهو بالتأكيد أفضل منا جميعاً . لا أقول أن يتركوا لمصيرهم بل نعطيهم الأهتمام الأكبر مع ملاحظة لم شمل المشتتين في كل أصقاع الأرض .

لو افترضنا يا ذكي بأنه لم يبقى احد في أرض الأجداد وبانه لم يبقى اي امل للعودة إلى أرض الأجداد، فما هي الرابطة التي ستجمعك انت في استراليا مع شخص يعيش في أمريكا او فرنسا واحد في قرية في هولندا والاخر في مكان على الحدود بين الدنمارك والسويد؟

انت يا هذا تصف ارض الأجداد بأنها مجرد بقية 10 بالمئة تعيش هناك وتتسال هل تترك الأكثرية المنتشرة على مساحة كوكب الأرض لنهتم بقلة 10 بالمئة في أرض الأجداد...

انا عندما اقراء للكتاب المسيطرين هنا في هذا المنبر فإنني أشعر باحباط وخيبة امل كبيرة.

الكتاب المسيطرين على هذا المنبر هم للأسف الكبير مجرد أشخاص معوقين فكريا.


غير متصل نيسان سمو الهوزي

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2628
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ كوركيس : عندما تأخرت في الرد سعدت وفرحت لأنك انتهيت واكتفيت بعتابنا وتنويه الاخوة لرد الدكتور صباح قيا لك ! يعني اعتقد كان يكفي ذلك . ولكن الان الساعة السابعه وخمسة دقائق من يوم الجمعه وجدت تعليقك ! كان تعليقاً لا يخلو أيضاً من القساوة ولَم يكن ضروري البته ! كان من المفروض ان تنتهي بردود الاخوة ووقوف معك ولَم يكن ضرورياً تعليقاتك المتعددة ! الان دخل الموضوع والعتاب الى نفق اكبر وهذا لم يكن له داعٍ أبداً ! اتمنى ان تعتذروا الاثنين لبعضكما البعض فهذا افضل بكثير من ان تتوسع الهوى !
ولكم التحية والقرار

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألأخ سالم يوخنا
سلام المحبة
شكراً على استهلالك البليغ, وانا أيضا أتابع كتاباتك وإبداعاتك من التراتيل والأناشيد.
أود علمك أن توجهاتي ثقافية ولا أميل إلى العمل في منظمات بواجبات متعددة مثل الرابطة أو مجلس الخورنة وما شاكل, ولكن ذلك لا يمنع من دعم أو إبداء الملاحظات الضرورية. وأزيدك علماً أنا كنت أحد الداعمين له في قيادة المكتب آنذاك. هذه الحقيقة يعرفها هو نفسه وأغلب المهتمين بالشأن الكلداني في وندزر ومشيكن. كنت أغض الطرف عن كل ما يقوله ويشيعه زوراً عني هنا وهنالك إلى أن رفع كتابه السيئ الصيت إلى مقر الرابطة في بغداد يطلب طردي من الرابطة التي لم أكن قانوناً أحد أعضائها, وحججه انني ضد الكنيسة والكاهن والبطريرك وتلفيقات أخرى عارية عن الصحة. ثم وقف يبشر أعضاء الرابطة ,كما بشر الكلدان في تسجيله الصوتي البطولي الفارغ الذي تخاذل ثم أجبن واعتذر عنه صاغراً ذليلاً, قائلاً لهم: لقد تم طرد دكتور صباح من الرابطة. بطولة خارقة تسربت كما تسرب تسجيله الصوتي ممن هم معه. أصل الموضوع انني غادرت أول اجتماع بعد أن نكث بما اتفقنا عليه... لكن لماذا بدأ واستمر بملاحقتي والتعرض لشخصي في كل اجتماع رغم أن هنالك من نهره داخل الإجتماع أكثر من مرة. للأسف قرأ تواضعي وبساطتي خطأً بتصوره أنها ضعف, ولم يخلد بباله أنها دليل الثقة والقوة. كل ما يردده ويشيعه عن المناصب والمنافسة وما شاكل هراء في هراء. أرجو أن تسأل المنصفين في وندزر عن الحقيقة كي تقف أيضاً على هزالة شعبيته وتلوث سمعته. لكنه مدلل كما اشرت في متن مقالي وله قابلية فذة في المسكنة والتباكي والتلون. لذلك لن يتغير أي شيء مما هو عليه الآن. هذه قناعتي.
 وللعلم عزيزي سالم انني أحد مؤسسي الصالون الثقافي الكلداني الذي بدأ نشاطه قبل تأسيس الرابطة بعام واحد. أنا مع زملائي مستمرون بالعمل منذ عام 2014 بدون مناصب لا رئيس ولا نائب ولا سكرتير ولا ولا... وإنما مسؤوليات فقط مثل المسؤول الإداري والإعلامي والمالي ووو.. كما انه سبق وأن عرض عليّ أحد الأحزاب الكدانية للإنضمام إليه واستلام منصب متقدم فيه. قلت له أن توجهاتي ثقافية. قال في الحزب ثقافة. قلت لكنها تحت مظلة سياسية. فهم قصدي فابتسم.  إذن أين الصراع على المناصب؟ كل ما يصدر من الصالون يصدر باسم الصالون الثقافي الكلداني فقط. ثم عزيزي هل أنا محتاج إلى مناصب شكلية وقد أمضيت حياتي المهنية كلها تلاحقني المناصب المرموقة, نعم تلاحقني هي لا أنا.
أما عن مثال الجندي, فالمقصود ليس جندي بمعناه التقليدي لكني ذكرت ذلك كي يكون المثل أقرب إلى الواقع الذي عايشته في الخدمة بالجيش. ألمدلل موجود في كل مؤسسة سواء عسكرية أو مدنية. كما ان الجميع في العسكرية هم جنود. لذلك هناك من الضباط من يرد عند استلام الأوامر: أنا جنديك سيدي.
أما عن موضوع الرابطة الوطنية, سأكتب مقالاً أوضح وجهة نظري بالتفصيل , والامل ان لا يُفسر أنه شخصي.
أنا أكتب قناعاتي وللمقابل مطلق الحرية بتفسيرها بالطريقة التي يرتأييها ويعلق عليها كما يشاء, ولكن بدون إساءة جليّة أو مبطنة, فليس الكل لا يعرف ما هو خافٍ بين السطور.
أشكرك ثانية على ما جاء في مداخلتك الثانية من التعابير المخلصة والتي قد لا أستحقها. ودمت أخاً عزيزاً.
تحياتي

متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4493
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي صباح قيا
شلاما
اولا ارجو ان لا يكون تدخلي تطفلا ،،لانني اعتقد ان الموضوع هو يمس المغتربين لشعبنا بل كل المسيحيين المغتربين ،،حيث قد يشكل لدى البعض صدى لمعاناتهم داخل الوطن من العيش تحت شريعة الاغلبية وما كان يحصل من تجاوزات غير انسانية لشعبنا بسبب التطرف الديني لدى البعض من الاغلبية ،،رغم ان لكل واحد منا اصدقاء اعزاز من المسلمين سواء كانوا عربا او كردا او شيعة او سنة ،،،،ولكن كما نعلم يكفي لرجل دين واحد ان يقلب الطاولة ضد الكفار في خطبة واحدة واحداث زاخو ما زالت حية ،،،،،
وما نعتقده بان اسلم الطرق هو ايجاد انصار للموضوع المطروح من اهل البلد من القوميات الاخرى وتقديم طلب للجهات المسوولة  كطلب شعبي بدون ان يكون هناك اي مجال لاعتبار القضية خاصة باستياء شعبنا لوحده لاننا ايضا مواطنيين لنا كامل الحرية في العيش تحت القانون والتصرف وفق القانون ايضا .
وليست هناك بطولة بان تطرح المسالة كمصدر ازعاج لجاليتنا دون الاخرين ،،،حيث لا يمكن عزل انفسنا عنهم فاذا كان ذلك يشكل ازعاج لنا فانه قد يشمل ازعاج للاخرين الذين يجمعهم ويحمينا القانون نفسه والخروج عن ذلك ق. يتم تشخيصه من قبل الطرف الاخر بان  المعارضين هم فقط من شعبنا وما قد يجر ذلك من تداعيات لسنا في حاجة اليها لما ق. ينسحب الامر باستغلاله ضد الباقون في الوطن .

سيدي الكريم ،،تقول ( كما أود أن أوضح بأنني أرفض التطرف رفضاً قاطعاً مهما كان نوعه ولونه,  وأؤمن بالتعايش واحترام الرأي والرأي المقابل. لي من الإخوة المسلمين الكثير ممن أعتز بهم وأقرأ محبتهم الصادقة في عيونهم وأشعر بمشاعرهم الطيبة تجاهي على محياهم, والإختلاف في الرأي ليس بخلاف) انتهى الاقتباس
وهذا قمة التحضر والانفتاح والسبيل الامثل والوحيد لتلافي الازعاجات المماثلة .
وقد قيل ايها الانسان اعرف عدوك ،،،،وهنا نحن نعرفه جيدا وسلاحنا هو التعامل الانساني المبني على قول الرب ،،احبوا اعداءكم ،،،وذلك الموقف ليس جبنا او تملقا او تخاذلا ،،،بل انه الموقف الصحيح وفق امكانياتنا وقدراتنا ومكانتنا في الوطن ،،،كما ان الاغتراب لا يعني ان نتصرف بعنتريات في بلدان الاغتراب ونجعل من اهلنا في الداخل  حطبا  سهلا لنار الحاقدين .
سيدي الكريم
اشد على يدك بموقفكم الحكيم ،،،ومما يؤسف له ان البعض  حرف الانتباه للموضوع الى مسألة  ما يقترب من الاحقاد الشخصية ضدكم
ويا حبذا لو كان هناك هيءة مشتركة لكل ابناء جاليتنا وحتى من المسلمين  انفسهم فربما هناك من المسلمين من يعارض الفكرة ايضا ،،،فكان الواجب طرح استفتاء في المنطقة لكل الساكنين فيها ومعرفة عدد المتجاوبين  مع الطرح ،،،
 وتبقى قوتنا وسلاحنا هي التمسك بالمحبة وفق القانون
تقبل تحياتي

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألزميل الدكتور ليون برخو
سلام المحبة
لا أعتقد ان الإبتسامة تشفي الغليل بل لا بد من ضحكة إلى حد القهقهة.
إلتقيت أحد الاصدقاء في مجلس عزاء, وخلال حديثنا نوه عن محبته لي. قلت له ألمحبة ممارسة وليست كلمات. إصفر وجه الرجل لأنه شعر بأبعاد ما أعني, حيث لم يدعوني لزفاف إبنه وعلاقتي معه تستوجب دعوتي. أركان المسيحية  كالمحبة والغفران والعطاء, لا تعني أي شيْ إن لم تُمارس,. ألسؤال كم حقاً يمارسونها, وخاصة من الكلدان؟.
كل ما اكتبه هو عن قناعة, ولا تتصور يوماً ما أني أكتب باستعجال أو انفعال. ربما تكون هنالك بعض القساوة. ذلك يعتمد على إستقبال المقابل لها. حتى" لا تعول كثيراً على الكلدان, سيخذلونك من أول لحظة" التي أنت أيدتها مشكوراً, هنالك من يعتبرها قاسية.
ثق انني لم أقرأ سوى أول سطرين ثم اهملته مما كُتب وأنت عبرت عنه "ألعين بعينين وأكثر وألسن بسنين وأكثر ". ألدليل على ذلك ما تضمنه ردي إلى الإخوة الذي جاء مباشرة بعد تكريس  "العقيدة الإسلامية", والفرق واضح بين الثرى والثريا.
لقد وفيت بوعدي الذي نوهت أنا عنه في ردي على تلك المداخلة فصمتُّ.
سؤالك وجيه. لأنتظر إنصاف من أنصف من وجهة نظره, وإلا أترحم على من قال " كلما زادت معرفتي بالناس, زدت تعلقاً بكلبي".
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شكراً أخي مايكل
للأسف الشديد أن المبادئ تستشهد يومياً لكن حتماً لن تنتهي. ألإنسان يترحم على المبدأي لا على المتخاذل والمتقلب الذي ستلاحقه اللعنات كلما ذُكر إسمه. لن أمتدح من لا يستحق مديحي إطلاقاً, ومن يحلم بذلك فليتمتع بأضغاث أحلامه.
تحياتي

غير متصل سالم يوخــنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 441
    • مشاهدة الملف الشخصي
لو افترضنا يا ذكي بأنه لم يبقى احد في أرض الأجداد وبانه لم يبقى اي امل للعودة إلى أرض الأجداد، فما هي الرابطة التي ستجمعك انت في استراليا مع شخص يعيش في أمريكا او فرنسا واحد في قرية في هولندا والاخر في مكان على الحدود بين الدنمارك والسويد؟

انت يا هذا تصف ارض الأجداد بأنها مجرد بقية 10 بالمئة تعيش هناك وتتسال هل تترك الأكثرية المنتشرة على مساحة كوكب الأرض لنهتم بقلة 10 بالمئة في أرض الأجداد...

انا عندما اقراء للكتاب المسيطرين هنا في هذا المنبر فإنني أشعر باحباط وخيبة امل كبيرة.

الكتاب المسيطرين على هذا المنبر هم للأسف الكبير مجرد أشخاص معوقين فكريا.

المدعو لوسيان
بالأستأذان من الدكتور صباح قيا المحترم

سلام لمن يستحق السلام

يبدوا أنك لا  تعرف أن في أمريكا فقط يوجد أكثر من 300 الف كلداني و في استراليا يوجد أكثر من 80 الف و كذلك في كندا بالاضافة الى تجمعات كلدانية كبيرة في العديد من الدول الأوربية . أنت تقفز من مقال الى آخر لتتقيأ ما في داخلك من جيفة يا خارق الذكاء .آخر مداخلة لي معك كانت منذ أكثر من سنة على ما أعتقد لأنك شخض غير مهذب كما يبدو بالأضافة على كونك سليط اللسان و غبي و لا تعرف كيف تنتقي ألفاظك
شخص مثلك لا يجروأ على الافصاح عن أسمه ليس له الحق بأن يبدي رأيه و يقيم الناس . اسلوبك الوسخ في الكتابة و نعوتك القذرة لا تنطبق الا عليك
يا نكرة . سأكتفي بهذا القدر لأنك لا تستحق من وقتي أكثر .



غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
      شكراً bet nahranaya على من نوهت به وهو الصحيح. بينت ذلك للاخ سالم يوخنا في ردي على مداخلته.
 تحياتي

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألأخ الأستاذ شوكت توسا
شلاما
أود أن ابيّن أولاً بأنه لا علم لي بالعريضة حول الآذان ولا بزيارة العمدة. موقفي من الآذان واضح لا لبس فيه من خلال ما أوردته في متن المقال. كما أنه لا يخفى على أي شخص له البعض من الحكمة بأن أي سلوك في المهجر قد ينعكس سلباً أوإيجاباً على شعبنا الصامد في أرض الوطن وعلى كنائسنا ورعاتنا هناك. لذلك ينبغي توخي الحذر والعمل بهدوء بقدر ما يخص الإحتكاك مع الإخوة من "الربع". ألعنتريات في المهجر, وكما عبر عنها الاخ أخيقر في مداخلته,  تضر ولا تنفع, وتدل على عدم الشعور بالمسؤولية تجاه شعبنا هناك. برأيي, من الأفضل تنمية الفكر المتفتح عند "الربع"  كي يبتعدوا قدر المستطاع من الوقوع في حبائل الفكر ذي النزعة المتطرفة الإعتدائية.
ألبداية معي حصلت عند إطلاعي في صفحات "الفيسبوك" على رسالة موجهة إلى راعي كنيستنا تحوي على تعابير توحي بالتهديد ومنها "لذلك أنصحك". دخلت على كاتب المقال معلقاً:"
أستاذ: هل أفهم من مخاطبتك بإسلوب "أنصحك" الموجهة إلى الأب سرمد هو تهديد له ولرعيته؟ أرجو أن لا تعالج ما تتصوره خطأ من وجهة نظرك بخطأ مماثل له أو أشد منه. تحياتي
أجابني أكثر من مرة وحاججته بالمثل, ثم دخل البعض من ابناء الرعية يدعمون رأيي. بعدها أُعلِنت مفاجأة التسجيل الصوتي المُسرّب. تلا ذلك بيان تهديدي شديد اللهجة صادر من مؤسسة "آل البيت", والذي تطرق له الأخ زيد ميشو في مقاله الأخير. وفي نفس الليلة من البيان التهديدي تم تصوير شخصين أحدهما ملتحي في محاولة لإقتحام مؤسسة يديرها أخ عزيز من أبناء الرعية والتي لا يوجد في داخلها ما يستوجب السطو عليها. من يشاهد الفلم يشعر أنها حركة مسرحية يراد بها لفت الأنظار عن ما يمكن أن يفعلوه, أي بالعامية "جرة إذن". إتصل بي العديد من معارفي راجين وجوب التحرك لكبح الفتنة كونها اخذت منحىً آخر. بادر الحريصون من العقلاء من أبناء الرعية كل عبر قنواته الخاصة وأنا عبر " الفيسبوك", وبالتنسيق مع الاستاذ المنوه عنه, بعد أن تعارفنا عبر الهاتف, وجهوده أيضاً تم إخماد ما حصل نتيجة التسجيل الصوتي اللامسؤول الذي تفتقت به عقلية رئيس الرابطة في وندزر. ألتفاصيل الأخرى موجودة بهذا المقال.
هنالك نقطة مهمة لا بد أن اشير إليها بأنه من الممكن ان يفجر أحدهم أي تجمع كي يصبح شهيداً وتستقبله سبعون جارية في جنة الحور. عندها لا أحد يعلم من هو الجاني ومن الذي دفعه لهذا العمل لعدم توفر الدليل. ماذا سيفعل القانون؟, وما ذنب الضحايا الابرياء؟ وهل بالإمكان أن ينفذ أي من أبناء شعبنا مثل هذا الهجوم الهمجي؟
نقطة اخرى أتساءل من خلالها" لماذا هذا السلوك الإزدواجي؟ من الذي عندما يلتقي بأحد المعارف من "الريع" سواء هنا في المهجر أم في أرض الوطن ولا يبتسم بوجهه ويصافحه بحرارة ويتبادل معه كلمات الود والصداقة؟ من رجاءً من؟. وايضاً مع من يتعامل ألجميع في أرض الوطن؟
ألحقبقة التي لا بد أن نقر بها اننا مفرقون وفرقتنا تزداد, و"الربع" موحدون ووحدتهم تقوى. لهم قيادة مشتركة مدعمة مادياً ومعنوياً وروحياً وووووتخطط لأهداف بعيدة المدى, ونحن مبعثروووووووون نتصارع على اللغة والتراث والتسمية وما شاكل من الخزعبلات السائدة, وحتى كنيستنا مع شديد الاسف ضعيفة. ألدليل على ذلك أن المبادرة حول الآذان انفردت بها جزيئة من الكلدان بدون التنسيق مع الآشوريين أوالسريان، ولا حتى مع الموارنة والارمن والاقباط وبقية الجاليات المسيحية الأخرى. ألعمل الجماعي ضروري في مثل هذه الامور. والأهم دغدغة العقل الغربي بما يصل إلى كيفية تفكيره ونظرته للإمور.
تحياتي


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2554
    • مشاهدة الملف الشخصي
المدعو لوسيان
بالأستأذان من الدكتور صباح قيا المحترم

سلام لمن يستحق السلام

يبدوا أنك لا  تعرف أن في أمريكا فقط يوجد أكثر من 300 الف كلداني و في استراليا يوجد أكثر من 80 الف و كذلك في كندا بالاضافة الى تجمعات كلدانية كبيرة في العديد من الدول الأوربية . أنت تقفز من مقال الى آخر لتتقيأ ما في داخلك من جيفة يا خارق الذكاء .آخر مداخلة لي معك كانت منذ أكثر من سنة على ما أعتقد لأنك شخض غير مهذب كما يبدو بالأضافة على كونك سليط اللسان و غبي و لا تعرف كيف تنتقي ألفاظك
شخص مثلك لا يجروأ على الافصاح عن أسمه ليس له الحق بأن يبدي رأيه و يقيم الناس . اسلوبك الوسخ في الكتابة و نعوتك القذرة لا تنطبق الا عليك
يا نكرة . سأكتفي بهذا القدر لأنك لا تستحق من وقتي أكثر .

انا لم اسب ولم اشتم وإنما انا استعمل تعابير هي facts وتملك في بدايتها شرح للأسباب.

ولنفس الأسباب فانا لا استغرب في انك تملك الجراءة لتدافع عن نفسك.

عندما تم تأسيس الرابطة الكلدانية العالمية، قلت لنفسي بأن مؤوسسيها والعاملين فيها سيعملون على خلق تضامن وتعاضد مع أبناء شعبنا في الداخل وسيعملون على تنمية الروح والتشجيع للمطالبة بالحقوق في العيش بحرية في أرض الأجداد.

وهذا هو الهدف الوحيد الذي يمكن لهكذا رابطة ان تملكه، ولكن لان الرابطة لم تعمل عليه، فلهذا السبب فإن الرابطة وباعتراف الجميع فشلت، فهي تسمى اليوم بالرابطة الفاشلة.


وعندما لا يعمل احد من أجل هكذا هدف وعندما يغادر بقية أبناء شعبنا ارض الأجداد، ولا يبقى احد في أرض الأجداد، ويصبح أبناء شعبنا مشتتين على كوكب الأرض، فعندها ماذا تريد أن تفعل رابطة عالمية؟
- استعداد احترازي لمقاتلة الكائنات الفضائية التي قد تريد مهاجمة كوكب الأرض؟
- انشاء مباراة في لعب الدومينو والمحيبس بين أبناء شعبنا في مارسيليا  و فلوريدا؟

البطريركية لم تكن راضية في ان تملك رابطة عالمية فقط، بل كانت تريد أن تملك أيضا المجلس العالمي الأعلى، وبعد ذلك ربما مجلس أعلى من كل المجالس العليا، وربما أيضا مجلس كوني لو لم يكن الكون يتمدد، عندها كان أعضاء الرابطة سيقومون باختطاف الكائنات الفضائية. طبعا كل هذه المؤسسات بمحتوى فارغ وفاشل من البداية، فتاسيسها كان مجرد تاثرا بأفلام كارتون التي يستعملون فيها كلمات مثل : العليا، الأعلى، العالمي...

انا كنت اعرف بأن هكذا رابطة بدون محتوى ستمتلك تأثير عكسي سلبي، إذ اعضاء الرابطة يتسالؤن لماذا عليهم أن يتضامنوا ويتعاضدوا مع أبناء شعبنا في الداخل، فهم مجرد 10 بالمئة، لماذا يهتمون بهم؟ ها؟ عليهم أن يهتموا بال 90 بالمئة في المنتشرين في العالم. هذه هي نتيجة الرابطة.

اما ان تخلق مرجعية هكذا افكار او لا.

تريد مني أن أصف ذلك بكلام مهذب جميل، واووو اوكييي،  يا لها من مواقف وافكار ذو وعي عقلاني كبير.


متصل نذار عناي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 514
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
حضرة الاستاذ الدكتور صباح قيا الجزيل الاحترام, تحية محبة
أتابع هذه الأيام المسلسل الخليجي أم هارون والذي لا يبتعد في سرد أحداثه عن ما هو موثق عن الأساليب التي اتبعها اليهود في المهجر قبل إعلان تأسيس الدولة الإسرائيلية مثل الانتقام من الاخرين سرا أو مهاجمة يهود آخرين وإشعارهم بأنهم مضطهدين في هذه البلدان وأن لا ملجأ لهم سوى الهجرة نحو اسرائيل. في المسلسل وبرغم معرفتهم بالحاخام اللئيم الحاقد وابنته التي لا تختلف عنه الا انهم يتجاوزون كل هذه من اجل ارضاء (رب موسى) لتحقيق حلم أرض الميعاد.
(رباط سالفتنا) هي مقولة (ليس أخطر على الكلدان سوى الكلدان انفسهم) و (لاتعول على الكلدان لأنهم يخذلوك) فأين هذه المجموعة البشرية من تلك. اليهود استطاعوا تحقيق شيء يثير العجب لأنه كان لهم حلم ووعي, اما الكلدان في الوقت الذي لديهم الكثير من الوعي فيبدو هاجس الحلم لديهم واهن!  اطلب من كل من يتذكر أي من هذه المقولتين, أن ينظر في المراة ويقرر موقعه فيها, هل هو في الجانب الخطر أو يخذل أم في الجانب الآخر؟
موضوع الأذان في (سلطنة كندا! - خلصت من كورونا اصابني فايروس نيسان سمو الهوزي) ورغم انني لست مطلعا على القانون الكندي, الا انني مقتنع انه لا يوجد قانون يمنع التعبير عن المعتقد على أن لا يؤذي السلم العام ومنها الضوضاء في هذه الحالة. انا واثق انه لا احد يستطيع ان يمنع جامع أو مسجد من رفع الأذان أثناء النهار ولكن بعد التاسعة مساء حتى الصباح فحتى (ولي العهد) لا يستطيع أن يسمح لهم برفع الأذان - هذا هو العرف في الغرب. اما ان يذهب المسلمين الى العمدة او الجهات الحكومية فهي ليست لاستحصال الموافقه بل هي - تصرف سياسي ذكي - احترام وفرض الذات و(زرع فسيلة نخل) للاستفادة منها مستقبلا وسوف ترون في المستقبل القريب أن يكون العمدة أو أعضاء المكاتب السياسية من المسلمين كما سبقهم الهنود. اما (بتشن) الكلدان - ناهيك ان كان لمكاسب شخصية مثل حب الظهور - فإن كان لمنع الأذان فهو محاولة خالية من الحكمة والحنكة السياسية وهو تسرع ويدل على عدم وجود اتفاق عام بين الكلدان وعدم وجود رؤى مشتركة (هذا ما يؤسف له لعلمنا بوجود طاقات بشرية حكيمة ومقتدرة من الكلدان). ان الوعي يفرض علينا انه اذا اخطأ احدنا او صدر منه تصرف (أخرق) فعلينا العمل بحكمة لإصلاحه وليس الاندفاع عاطفيا والتسبب بضرر أكبر.
ولذلك بحسب الأفكار التي راودتني عن الموضوع كما عرضتها اعلاه, اود اخي واستاذي الدكتور صباح ان اسجل بتواضع عدم اتفاقي مع فكرة المقال (ربما اكون على خطأ وربما فاتني شيئا ولكن هذا كان رأيي دون التعمق كثيرا)
ولكم كل الاحترام والتقدير

غير متصل سالم يوخــنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 441
    • مشاهدة الملف الشخصي
انا لم اسب ولم اشتم وإنما انا استعمل تعابير هي facts وتملك في بدايتها شرح للأسباب.

ولنفس الأسباب فانا لا استغرب في انك تملك الجراءة لتدافع عن نفسك.

عندما تم تأسيس الرابطة الكلدانية العالمية، قلت لنفسي بأن مؤوسسيها والعاملين فيها سيعملون على خلق تضامن وتعاضد مع أبناء شعبنا في الداخل وسيعملون على تنمية الروح والتشجيع للمطالبة بالحقوق في العيش بحرية في أرض الأجداد.

وهذا هو الهدف الوحيد الذي يمكن لهكذا رابطة ان تملكه، ولكن لان الرابطة لم تعمل عليه، فلهذا السبب فإن الرابطة وباعتراف الجميع فشلت، فهي تسمى اليوم بالرابطة الفاشلة.


وعندما لا يعمل احد من أجل هكذا هدف وعندما يغادر بقية أبناء شعبنا ارض الأجداد، ولا يبقى احد في أرض الأجداد، ويصبح أبناء شعبنا مشتتين على كوكب الأرض، فعندها ماذا تريد أن تفعل رابطة عالمية؟
- استعداد احترازي لمقاتلة الكائنات الفضائية التي قد تريد مهاجمة كوكب الأرض؟
- انشاء مباراة في لعب الدومينو والمحيبس بين أبناء شعبنا في مارسيليا  و فلوريدا؟

البطريركية لم تكن راضية في ان تملك رابطة عالمية فقط، بل كانت تريد أن تملك أيضا المجلس العالمي الأعلى، وبعد ذلك ربما مجلس أعلى من كل المجالس العليا، وربما أيضا مجلس كوني لو لم يكن الكون يتمدد، عندها كان أعضاء الرابطة سيقومون باختطاف الكائنات الفضائية. طبعا كل هذه المؤسسات بمحتوى فارغ وفاشل من البداية، فتاسيسها كان مجرد تاثرا بأفلام كارتون التي يستعملون فيها كلمات مثل : العليا، الأعلى، العالمي...

انا كنت اعرف بأن هكذا رابطة بدون محتوى ستمتلك تأثير عكسي سلبي، إذ اعضاء الرابطة يتسالؤن لماذا عليهم أن يتضامنوا ويتعاضدوا مع أبناء شعبنا في الداخل، فهم مجرد 10 بالمئة، لماذا يهتمون بهم؟ ها؟ عليهم أن يهتموا بال 90 بالمئة في المنتشرين في العالم. هذه هي نتيجة الرابطة.

اما ان تخلق مرجعية هكذا افكار او لا.

تريد مني أن أصف ذلك بكلام مهذب جميل، واووو اوكييي،  يا لها من مواقف وافكار ذو وعي عقلاني كبير.

لوسيان أفندي المثقف جداً جداً
بالأستئذان من الدكتور صباح المحترم

سأبين لك كيف أن ذكاءك الخارق قد خانك أو أنك تحتال على النص و تقتطع منه ما يحلو لك لتبني عليه هلوساتك وأفكارك المريضة . لو رجعت الى ردي الأول للأخ الدكتور صباح و تحديداً النقطة الثالة منه و قرأتها كاملة غير منقوصة أوضحت فيها أن نهتم بالكلدان في الشتات مع أعطاء القدر الأكبر من الأهتمام لمن بقي في الوطن .... النقطة الثالثة من ردي هي كالتالي :


3. أما عن مسألة ضرورة وجود الرابطة في البلد الأم فقط و عدم الحاجة اليها في الشتات . برأيي لست صائباً بذلك لأن الكلدان الموجودين في البلد الأم
  لا يتعدى عددهم العشرة بالمائة من الكلدان في العالم فهل نترك الأكثرية و نهتم بالقلة الباقية هناك مع أعتزازي و أحترامي لكل من يتمسك بالأرض
  فهو بالتأكيد أفضل منا جميعاً لا أقول أن يتركوا لمصيرهم بل نعطيهم الأهتمام الأكبر مع ملاحظة لم شمل المشتتين في كل أصقاع الأرض .



البس نظارتك وأقرأ الجملة المكتوبة باللون الأحمر لكي تعرف من هو الذكي يا ذكي ....ردك الخالي من الأحترام هو الذي جعلني أرد عليك بقسوة مع أن هذا ليس من أخلاقي لكنك أجبرتني على ذلك . أحكامك المسبقة على الكلدان بصورة عامة و على الرابطة الكلدانية بصورة خاصة أعمت بصيرتك و جعلتك تتصيد في الماء العكر .
أدخل بأسمك الصريح و ضع صورتك على الواجهة كما يفعل كافة رواد و كتاب المنتدى الحر بدلاً من الدخول باسم مستعار . من الآخر كن شجاعاً .
لا تتعب نفسك بالرد على مداخلتي هذه لأن  ردي هذا هو الأخير  .
من له أذنان للسمع فليسمع .

سالم بطرس يوخنا
أستراليا / ملبورن

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

يا حاقدي الكلدان إتحدوأ
أبويه ميكدر بس على أمّي

زوبعة وندرز .... وصباح قيا
قراءنا على موقع عنكاوا الغراء مقال للدكتور صباح قيا العضو السابق في الرابطة الكلدانية العالمية والذي فقد عضويته لأسباب موجبة جدا ، يعود ويكرر نفس الأخطاء وبنفس العنجهية والإصرار.
حيث يعود ويكرر ( حسب قوله ) بانه
يعرف كل شي ، في حين انه لم يأتي بشيء لنقف عنده سوى أقوال مكرره مغلوطه وغير لائقة ، حيث يكرر قوله ان الرابطة لايصح ان تكون عالمية !!!! لان الكلدان في العالم ( المهجر ) حصلوا على حقوقهم !!!!!!!، في حين ان الكلدان في المهجر هم امتداد ودعم وإسناد للكلدان في الداخل والعكس صحيح .
ويستعمل مصطلح (ما تسمى الرابطة الكلدانية ) ،وهذا أيضا غير مقبول حيث ان الرابطة تمثل مجموعة خيره من شعبنا الكلداني وهي منظمة مدنية معترف بها في العراق ودول عديدة من العالم حيث لها فروع ومكاتب ، لذلك هى محط احترام الجميع .. ويسمح لنفسه أيضا بالذهاب ابعد ليقرأ فكر غبطة ابينا الكاردينال مار لويس ساكو بطريرك الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم الملي الطوبى ، ويجزم ان غبطته نادم وحزين على تاسيس الرابطة ، هذا ادعاء غريب ولا يليق بالدكتور قيا وما نقله عارٍ عن الصحة.
ما حصل في مدينة وندرز في كندا .
ما نقله د. صباح قيا عبر رسائل كثيرة وأخيرا قدمها في مقال عن كلام منسوب لرئيس فرع رابطتنا في وندرز الاستاذ الدكتور جورج مرقس ، نقله بأسلوب يفتقر الى الدقة الموضوعية واللياقة الادبية . ادعى ان الاستاذ الدكتور جورج مرقس مسوول فرع وندرز يمانع إقامة اذان المغرب في المدينة عبر مكبرات الصوت في شهر رمضان حصرا ، واضعا مسوول الرابطة بموقع معادي للإسلام ويحرض على الفتنه ، لا بل وصعد الموقف بان موقفه سيتسبب بمشاكل اقتصادية للبضاعة الكلدانية في كندا وأمريكا.
نشكر الله ان مشكلة وندرز تم احتواؤها من قبل رئيس فرع الرابطة الكلدانية بحكمته وصدقه وبعض ممثلي الجالية الإسلامية وطرف ثالث صاحب عقل نير ويحب الخير والسلام والمحبة وأقيمت جلسات على اثرها لحل العقدة وتفهم الطرفين الأمر وعادة الامور الى طبيعتها ، وأحسن . بعد ان اطلعوا على حسن نية جاليتنا ، ورجع الأمر في النهاية لصاحب الأمر وهو عمدة مدينة وندرز .
ونقول للجميع ان الرابطة الكلدانية العالمية، هى جسر للتواصل ، ومحطة للتفاهم ، هدفها خدمة شعبنا وتقديم الأفضل له ، لذلك هى بحاجة الى الدعم المعنوي البناء ، من اجل التعاون وتقديم الأفضل ، وأفكارنا مفتوحة لتقبل النقد الموضوعي المستند الى الحقائق الدامغة بعيدا عن الخلافات الشخصية .
وبالرغم من كل التحديات لا تزال الرابطة الكلدانية العالمية قوية ومتماسكة وتعمل بحسب امكانياتها وظروف كل بلد. والرابطة مؤسسة قومية مدنيه خدمية يديرها ابناء مخلصون مؤمنون بقوميتهم و هويتهم وتاريخهم وتراثهم وحقوقهم.. والاستاذ الدكتور جورج مرقس واخرون لا يبخلون باي جهد من اجل تقدم الرابطة وازدهارها، وهم وكل كوادرها محط اعتزاز وتقدير..
نرجو من الجميع توخي الدقة وعدم نشر معلومات مغلوطة ، خصوصا واننا نعيش ظروفة عصيبة بسبب كورونا وايضا تبعثر ابناء شعبنا، اليوم الكل بحاجة الى التضامن والتماسك لعبور هكذا أزمات .

سلام مرقس/سكرتير الرابطة الكلدانية العالمية
باريس

أستأذن الأستاذ الوقور نذار عناي لأقتطف البعض من مداخلته على نداء الحاقدين من الكلدان
الاخ الاستاذ سلام مرقس المحترم, تحية محبة
شكرا على المقال والذي صراحة لم يأتي بمعلومات جديدة لأن كل ما اتيت به مذكور في مقال الاستاذ الدكتور صباح قيا المحترم ومداخلات الاخوة المتحاورين معه وخاصة الذين تحلوا بالحكمة في طروحاتهم سواء بالاتفاق ام عدمه
 اخي الاستاذ سلام, اتمنى ان لا يحتسب مقالك هذا لتأجيج الموضوع اكثر
من هنا, اطلب من حضرتكم ومن الاستاذ الدكتور صباح برجاء اخوي عدم الاستمرار في الكتابة بهذا الموضوع سواء هنا في مقالك هذا او مقاله الاخر.
مع كامل الاحترام لشخصكم الكريم وللجميع
[/color]
نذار عناي

بعد الإستئذان من الاخ الإعلامي زيد ميشو
السيد سلام مرقص
ما جعلي ارد على مقالك هو استخفافك بما حدث في وندزور والذي أسميته زوبعة، شاكراً لك بأنك لم تكمل المثل (في فنجان)
كلا سيدي الكريم، ما حدث في وندزور كارثة تسبب بها اغبياء من كل الأطراف، لكن الذين يخصوننا اعتذروا بكل خنوع للأسف الشديد، كونهم المعنى الحقيقي لكلمة خطأ
بداية اود ان اوضح شيئاً قبل الحكم على مداخلتي، خصوصاً وان الأحكام غالباً ما تأتي عن سوء قصد
- شخصياً لا اتفق مع الدكتور صباح قياً في عالمية الرابطة، فهي لو تجري الأمور بشكل صحيح، ستكون خير ما يجمع كلدان العالم، وشرف لي ككلداني ان يكون لنا رابطة كلدانية عالمية اهلا لثقتنا
- لا اتفق مع الدكتور صباح قيا بكل او اغلب انتقاداته لغبطة ابينا الباطريرك، وعلى كل كلداني يهمه اسمنا وهويتنا ان يكون شاكرا له بسبب حكمته التي ادت إلى تأسيس الرابطة الكلدانية العالمية
إلى هنا اتمنى ان اكون قد بينت بعض مما احمله من ممنونية الى ابينا الباطريرك والرابطة
فهل سيأتي اذكياء فوق العادة كبضع انفار في رابطة وندزور ومحسوبين على الهيئة الأدارية يطالبونني باثبات حسن نيتي للرابطة؟ وحدث هذا قبل اسابيع قليلة، الا تباً لهم كم هم فارغين وتافهين وسفهاء
الآن وبعد التوضيح، قد يسألني اي شخص ما رأيك بمقالات الدكتور صباح قيا حول انتقاداته للرابطة وغبطة ابينا الباطريرك، اقول لا اتفق بالمرة معها، وانا ضدها جملة وتفصيلاً ....لكن
مع المعتدي؟؟

اقولها جهارة، الدكتور صباح قيا مظلوم
ظلمه موكلك المدعو جورج مرقص صاحب رابطة وندزور، وشارك في ظلمه بعض حاشيته، ومن ثم لم تنصفه الهيئة التنفيذية، بل وقفت بجانب المظلوم، وإن كان الدكتور صباح يتحمل جزء من ظلم الهيئة له بسبب اسلوبه في المطالبه بأنصافه، لكن العذر حينها معه لان موكلك جورج اساء له بعدة اسالبيب اقل ما يقال عنها حقيرة
واكثر من ذلك حدث معي ولم ينصفني احد
يبقى سؤالي لك وانت في موقع سكرتير الرابطة
هل في مقالك حرص على الرابطة ام تعاطفك مع موكلك بحكم العلاقة؟
انا اجيب: كلا اخي لم يكن همك الرابطة لا من بعيد ولا من قريب، وإلا كنت تثني على من يمدحها ويدافع عنها كما تفعل الآن بسبب من يخطأ بحقها وإن كان الدكتور صباح سيرفض تعبير يخطأ بحقها.
يا اخي كونوا منصفين بحق من ظلم اولاً ومن ثم اكتب مثل هذا المقال الذي لا يرتقي إلى مستوى احد اعضاء الهيئة التنفيذية
لو كان لدى موكلك ذرة غيرة لخجل من نفسه وولى من مسؤوليته في الرابطة هو وبعض الحبربش من هيئته الأدارية
قريباً جداً سأكتب حول الرابطة في وندزور وموكلك وبعض الأنفار مقالاً مفصلا وواضح وبالأسماء، ومن يزعل فليبلط البحر
وسأترك الحكم للقراء بعد ان فقدنا الثقة بحكم هيئتكم المبجلة التي انت مثلتها في مقال ركيك تدافع به عن الباطل
كان الأجدر بك ان تنتقد الدكتور صباح شخصياً ولا تكيل المديح بكائن جبل بالأنانية والخبث
كان الأجدر ان لا تصنف بركان وندزور بزوبعة، لأنك بهذا التعبير الركيك اسأت لي شخصياً كوني كتبت مقالا لم يعره انتباه اي من جنابكم في الهيئة، ومن ثم تمدح المسيء
اسفاً، طالما الباطل هو الغالب

زيد ميشو[/b][/color]

تمخض الجبل فولّد فأراا
ألأخ سلام مرقس سكرتير الرابطة الكلدانية العالمية
سلام المحبة
قبل أن أعلق أود أن أجيب على سؤال الأخ نيسان سمو الهوزي أنك لست أخ ما يُسمى برئيس فرع رابطة وندزر حسب معلوماتي.
أما عن إشارتك في المقال أنني "العضو السابق في الرابطة الكلدانية العالمية والذي فقد عضويته لأسباب موجبة جدا", فاسمح لي أن اقول لك أنك تسبح خارج التيار بل "عرب وين طنبورة وين"
لماذا: لم أكن قانوناً عضواً في الرابطة وما فعله موكلك كانت غايتها إذلالي ليس إلا. لذلك تم تصحيح الأمر وصدر كتاب من المقر العام قبل عامين أو أكثر وبتوقيع الأخ صفاء هندي يوضح بان موضوع إلغاء العضوية قد حدث سهواً, وانتهى الامر. موكلك يعلم تفاصيل الكتاب ولكن؟
ربما تسألني اين الكتاب وهذا سؤال مشروع. جوابي الكتاب محفوظ عند صديق عزيز من أعضاء رابطة مشيكن. وقد رفضت استلام الكتاب في حينه بسبب عدم اقتناعي بتوصية الأخ صفاء بسحب كل ما كتبته عن الرابطة من أرشيف الموقع , واعتبرت مثل هذا الطلب بمثابة "مساومة", وأنا لست ممن يساوم على حساب المبدأ.
إعذرني عن ذكر اسم الصديق العزيز, ولكن بإمكانك التأكد من مقر الرابطة التي انت سكرتيرها, أو مراسلتي شخصياً.
 أذكرك أن "أنصر أخاك ظالماً أو مظلوماً" ليست من الفضائل المسيحية.
وللعلم بانني نشرت مقالك على صفحة مقالي, وما جاء فيه لا يستحق تعليقي. بل كل ما اقوله " تمخض الجبل فولّد فأرا"
تحياتي

صباح قيا

ألإخوة رواد الموقع الكرام
تلبية لوجهة نظر عدد من معارفي الطيبين
أنقل البعض مما جاء في مداخلتي على مقال الاخ نيسان الهوزي والموسوم "نَعَم إن الكلدان في خطر حقيقي ومُهلك ...ليون برخو أرفعُ لك القُبعه!"

أحياناً ولا اعلم هل من حقي أن استغرب أم لا حين أرى أن أي من قياديي الرابطة مصوناً ولا يخطا, وكل ما يقوله ويفعله صحيحاً وله أسبابه ومبرراته, بحيث يتحول الجاني إلى حمل وديع, ولا بد من الإنصياع وقبول ذلك  وإلا ستنزل اللعنة من كل مكان.

جاء في المقال التحفة:
"نشكر الله ان مشكلة وندرز تم احتواؤها من قبل رئيس فرع الرابطة الكلدانية بحكمته وصدقه وبعض ممثلي الجالية الإسلامية وطرف ثالث صاحب عقل نير ويحب الخير والسلام والمحبة"
هذه المعلومة هي تجني على الحقيقة من الأرض إلى السماء, وأقول "عيب يا ناس والله العظيم عيب". أما ما حصل بالفعل فأعبر عنه أدناه ومن يشكك عليه أن يحلف بالكتاب المقدس.
"نشكر الله أن مشكلة وندزر تم احتواؤها بصدق وحكمة شخص كلداني يحب الخير والمحبة بالتشاور والتنسيق مع ممثل الجالية الإسلامية من جهة  وكاهن الكنيسة ورئيس رابطة وندزرمن جهة اخرى, وبعد تراجع كاهن الكنيسة ورئيس الرابطة عن موقفهما الأصلي وتقديم الكاهن ما هو بمثابة اعتذار للجالية الإسلامية, مع تقديم الإعتذار الصريح من قبل رئيس رابطة وندزر."
هذه هي الحقيقة لما حصل وانا في قلب الحدث. ألانكى من ذلك أن المعلومة تُشير بأن الموقف الجديد للكاهن ورئيس رابطة وندزر المعلن في مواقع التواصل الإجتماعي تمت صياغته من قبل ممثل الجالية الإسلامية نفسه. إن كان ذلك صحيحاً فبئس الكدان. ألجواب الصادق عند "الشخص الكلداني" لثقتي به, وليس عند الكاهن ولا تسأل لماذا رجاءً, ولا عند رئيس الرابطة المعروف بمراوغته.

أخي نيسان: فاتك أن تسأل هل أن المقال التحفة يمثل الرأي الشخصي له. إن كان كذلك فالأفضل له أن يشير إليه, وعندها يحق الطلب باستقالته لعدم تناسب مستواه مع المنصب الرفيع الذي يشغله. أما إن كان هذا موقف الرابطة, التي وصلها ما حصل من عدة جهات, فلا يسعني إلا أن أقول "سلام على من اتبع الهدى".

إسمح لي أخي نيسان أن أوجه رجاء إلى الأخ سلام مرقس.
 عزيزي سلام: أنك لا تعرفني إطلاقأ. قد اكون سيئاً وكلدانياً عاقاً, ولكن ألا تعتقد أنه كان من الافضل أن تتصل بي وانت سكرتير الرابطة العالمية وتناقش ما يجول ببالك معي فربما كانت ستحصل تغيرات ملموسة في موقفي على الاقل تقديراً لإتصالك. لكن يظهر, وكما قلت قبل فترة طويلة للأخ صفاء هندي بأنكم لا تنزلون عن بغلتكم. كما أود أن أقول لك بصراحة بأن في مقالك قد أسأت إلى نفسك وإلى الرابطة وحتى للكلدان الاصلاء أكثر بكثير مما أنت استهدفت من نشره. أنت حر في ما ترتأيه وثق أنك اخي مهما حصل من سوء الكلام وحسنه. ألكلام مجرد كلام يُسمع ويُنسى, ولكن الغدر هو الذي جرحه لا يندمل والحليم من الإشارة يفهم.
تحياتي
صباح قيّا


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شكراً جزيلاً jiraya
ألذي حشر الإعلامية بقضية وندزر واحد/واحدة أو أكثر من نفس المجموعة التي تتحاور مع رئيس رابطة وندزر. وكل ما ذكرته هنا مُستقى من وسائل التواصل الإجتماعي. أما عن أخلاق الإعلامية الديفا فلا أتمكن من إدانتها كوني لا أعرف عنها ولم أسمع بها إلا بعد ما حصل. "لا تدينوا لكي لا تُدانوا".
تحياتي


غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3769
    • مشاهدة الملف الشخصي
أخي صباح قـيا الموقـر

أنت مع مَن تـناقـش وتـحاور ؟
تـكـفي مقـولـتـك الرائعة ــ بعـد خـبـرة ــ ... والتي أنا أيـدتـها من أول يوم

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي نيسان
سلام ومودة
بالتأكيد الإعتذار ظاهرة حضارية. ثق أنني لا أحمل أية مشاعر سلبية تجاه الاخ كوركيس, وقد عبرت عن وجهة نظري في ردي للإخوة وكنت أنت احدهم. حتماً لو راجع مداخلته سيكتشف السبب الذي جعلت إجابتي بالشكل الذي لم يرق له ولك. ستظهر الحقائق عاجلاً ام آجلاً.
 أنا لا أبحث عن تأييد لموقفي تجاه ما يسمى رئيس رابطة وندزر الذي استجدى ولا يزال يستجدي عطف هذا وذاك منذ أن نزل مقالي وقبله مقال الاخ زيد ميشو. وقد أثمر استجداؤه عن المقال الهزيل والركيك الذي نشره "سكرتير الرابطة الكلدانية العالمية" ونقلته هنا على صفحتي كوسام. كل ما أبتغيه هو إنصافي, وذلك لا يمكن أن يتم بالإستماع وتصديق ما يقوله الطرف المقابل فقط والذي رفض الإحتكام إلى الكتاب المقدس, فكيف له أن يكون صادقاً. ورغم ذلك انني لا أحمل اية مشاعر كراهية تجاهه بل مجرد موقف ناتج عن الإساءات المتعددة التي لحقتني منه. ثق أنا لا أعرف معنى الكراهية والحقد ولكن قد أتخذ موقفاً صلباً جداً إن تطلب الامر, وهنالك فرق شاسع بين الموقف والكراهية.
قد تصدق أو لا تصدق ما حصل لي عام 2004 بعد أن غادرت البلد إلى إنكلترا. سألني أحد الزملاء خلال عملي في المستشفى بعد أن علم انني من العراق قائلاً :
هل تكره صدام؟ ?Do you hate Saddam
أجبته أنني لا أكره أي شخص. ألكراهية غير موجودة في قاموسي. أنها بالضد من إيماني.
I hate nobody. Hatred is not in my dictionary. It is against my faith 
إصفر وجه المسكين وعلق مباشرة: أنا آسف. I am sorry
ولم يسألني احد عن صدام بعدها طيلة فترة الستة أشهر التي عملت فيها بالمستشفى
تحياتي


غير متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2554
    • مشاهدة الملف الشخصي
لوسيان أفندي المثقف جداً جداً
بالأستئذان من الدكتور صباح المحترم

سأبين لك كيف أن ذكاءك الخارق قد خانك أو أنك تحتال على النص و تقتطع منه ما يحلو لك لتبني عليه هلوساتك وأفكارك المريضة . لو رجعت الى ردي الأول للأخ الدكتور صباح و تحديداً النقطة الثالة منه و قرأتها كاملة غير منقوصة أوضحت فيها أن نهتم بالكلدان في الشتات مع أعطاء القدر الأكبر من الأهتمام لمن بقي في الوطن .... النقطة الثالثة من ردي هي كالتالي :


3. أما عن مسألة ضرورة وجود الرابطة في البلد الأم فقط و عدم الحاجة اليها في الشتات . برأيي لست صائباً بذلك لأن الكلدان الموجودين في البلد الأم
  لا يتعدى عددهم العشرة بالمائة من الكلدان في العالم فهل نترك الأكثرية و نهتم بالقلة الباقية هناك مع أعتزازي و أحترامي لكل من يتمسك بالأرض
  فهو بالتأكيد أفضل منا جميعاً لا أقول أن يتركوا لمصيرهم بل نعطيهم الأهتمام الأكبر مع ملاحظة لم شمل المشتتين في كل أصقاع الأرض .



البس نظارتك وأقرأ الجملة المكتوبة باللون الأحمر لكي تعرف من هو الذكي يا ذكي ....ردك الخالي من الأحترام هو الذي جعلني أرد عليك بقسوة مع أن هذا ليس من أخلاقي لكنك أجبرتني على ذلك . أحكامك المسبقة على الكلدان بصورة عامة و على الرابطة الكلدانية بصورة خاصة أعمت بصيرتك و جعلتك تتصيد في الماء العكر .
أدخل بأسمك الصريح و ضع صورتك على الواجهة كما يفعل كافة رواد و كتاب المنتدى الحر بدلاً من الدخول باسم مستعار . من الآخر كن شجاعاً .
لا تتعب نفسك بالرد على مداخلتي هذه لأن  ردي هذا هو الأخير  .
من له أذنان للسمع فليسمع .

سالم بطرس يوخنا
أستراليا / ملبورن

انا بقيت اتأمل هذه المداخلة ولم استطع حلها او حتى أن اقوم بترتيبها. هل هي حشر جملتين في جملة واحدة؟ حزورة؟ حل كلمات متقاطعة؟ ماذا تسمى هذه النوعية من الكتابة؟

هنا أدناه محاولة لفهمها:

- الكلدان الموجودين في البلد الأم لا يتعدى عددهم العشرة بالمائة من الكلدان في العالم فهل نترك الأكثرية و نهتم بالقلة الباقية هناك؟

حسب النبرة في السؤال فلنقل انك تجيب بكلا، فأنت تريد أن تهتم بالاكثرية ولا تريد أن تهتم بالاقلية والسبب لأنهم اقلية ونسبتهم لا تصل الى عشرة بالمئة.

ثم تريد أن تشرح بأنك بالرغم من أن جوابك هو كلا، فإن جوابك هو في نفس الوقت نعم، حيث تشرح بأن المقصد من أن لا نهتم بهذه القلة التي لا تصل إلى عشرة بالمئة هو أن نعطيها الاهتمام الأكبر.


ماهذا؟ تصور ما يلي شخص يقول:

الكهرباء مكلفة ولهذا فهل علينا إعطاء الاهتمام بابقاء الاضوية مشعلة او مطفية؟ بالطبع مطفية، ولكن ان نبقيها مطفية تعني ان نعطي اهتمام اكبر بابقائها مشعلة.

ما هو النص الذي أنت تريد أن تقطعه لتختاره؟

ولكن لا تخف فأنت لست الوحيد الذي يكتب هكذا، فهناك اكثرية في هذا المنبر تكتب هكذا، أمثلة سريعة: كان هناك أشرطة يقول فيها شخص خوش ولد بأن سبب بلاء المسيحين هو التعصب من أجل اللغة الام، هذا بالرغم من أن الاغلبية الساحقة من أبناء شعبنا لن تهمهم اذا ماتت اللغة اليوم قبل الغد، وفوق ذلك كان هناك  قبلها أشرطة تتحدث بان على القومي الحقيقي والصحيح ان يتخلص من لغته الام كخطوة ضرورية لنشر الوعي القومي..... الخ من أمثلة....

اذا قمت انا بانتقاد كل هكذا أمثلة فنجد فورا ان كل هؤلاء يدافعون عن الذكاء الشديد الذي يقف خلف هكذا أمثلة، ويقولون بأن الذي لا يفهمها مشكلته انه لا يضع صوره في المنتدى، فإذا وضع صوره في المنتدى والأفضل أيضا في الشوارع فإنه عندها سيفهم هذا الذكاء الخارق لكل هؤلاء.


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

رابي أخيقر
بشينا
أنت, وبدون مجاملة, مرحب بك دائماً لما تحمله من آراء حياتية  تستوجب التأمل.
يسعدني أنك دخلت على لب الموضوع والهدف من المقال. أما ما تم ذكره من المعلومات الأخرى في المقال فهي ضرورية كي لا يتم الخلط بين المذنب والبريء, وبين القريب والبعيد عن الحدث , وبين من ساهم فعلاً في إشعال فتيل الأزمة ومن جاهد لإخمادها بالتروي والحكمة. أؤيدك في كل نقطة طرحتها والتي تدل على النظرة الصائبة والعملية عند التعامل مع الأطراف الأخرى.
كما تقول "كما ان الاغتراب لا يعني ان نتصرف بعنتريات في بلدان الاغتراب ونجعل من اهلنا في الداخل  حطبا  سهلا لنار الحاقدين"
هذه هي قمة الشعور بالمسؤولية تجاه شعبنا في الوطن الجريح. يجب أن يعي الجميع أن أي عمل يصدر هنا ينعكس على شعبنا هناك. لذلك يستوجب الحذر وحساب كافة الإحتمالات قبل الخوض في أي عمل تجاه " الربع"
نعم . لا يخفى على أي عاقل المخطط الذي سيجابه المسيحيين في أرض الشتات. وذلك ما يستوجب أن يتكاتف الجميع بغض النظر عن المذهب والقومية وحتى مع الاديان الاخرى لاتخاذ الإجراء القانوني السلمي بغية إحباط أهداف ذلك المخطط. لكن, للأسف,  الواقع يشير أننا متقرقون ونزداد فرقة , وهم متحدون ويزدادون وحدة.  أبسط ما يمكن عمله هو تشجيع ومؤازرة من يحمل العقل المتفتح بالرأي والسلوك لخلق مجموعة ترفض التطرف, والفكر لا يقضي عليه إلا الفكر ومن نفس المنبع.
جميعاً لنا أصدقاء من مختلف الأديان والمذاهب والقوميات وووو وما على المرء إلا التعامل بروح المحبة والإنسانية وترك السلوك الإزدواجي الذي يدعي بالرفض في الغياب ولكن يتقبل عند الحضور. هذه نميمة أبعد ما تكون عن الفضائل المسيحية.
إسمح لي ان اشد على يدك في نظرتك للإنسان كإنسان. أما الأحقاد الشخصية ضدي فإزعاجها أقل بكثير من طنين الذباب
تحياتي

 .

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخ الأستاذ الوقور نذار عناي
سلام المحبة
أتفق مع ما تطرقت إليه وخاصة "تصرف سياسي ذكي". نعم هذا هو بيت القصيد.  قيادة موحدة تخطط بذكاء وحكمة لتحقيق الأهداف التي حققها السيف أيام زمان في الشرق عموماً وأخفق في تحقيقها بالغرب ذلك الوقت. معطيات الواقع تدل أن تلك الأهداف ستسود على الساحة الغربية عاجلاً أم آجلاً, وعندها لن يفيد الندم. ما حصل في وندزر لن يمر مر الكرام, وإنما سيُستثمر من قبل "الربع" بهدوء وعقلانية, وهذا ما يطلق عليه  "إستثمار الفوز" والذي هو أحد العناصر المهمة في العقيدة العسكرية لكسب الحرب وإركاع الطرف المحارب الأخر. ومهما يخفيه المستقبل, يظل الامل في الصين, والمعنى في قلب الشاعر.
أخي نذار: كما تعلم, الكتاب المقدس ملئ بالتعابير التي تشير إلى مشاعر "الله" كالغضب والفرح والحزن والبكاء والإستهزاء وووووووو. ما هي الغرابة عندما تنسب هذه المشاعر إلى إنسان على الارض. أليس الإنسان كتلة من المشاعر يتفاعل بموجبها بحسب الحدث؟ ألوحيد الذي له الحق بتأييد أو دحض المشاعر التي جاءت في مقالي هو صاحب الشأن لا غيره. ما علّق عليه الإخوة بهذا الصدد لا يعدو كونه غير مجاملة أقرب ما تكون إلى التملق مع جلّ احترامي للجميع. من أراد أن ينكر او يتنكر للمشاعر الإلهية والإنسانية الطبيعية عليه أن يمزق الكتاب المقدس ويتبع كتاباً آخر. أرجو من الضليعين في الكتاب المقدس ان ينشروا مقالاً حول "مشاعر الله" لتنوير من هم بالظلمة. ساقترح أنا بدوري على الاعزاء من معارفي الكهنة للتطرق لهذا الموضوع ضمن سلسلة محاضرات الكتاب المقدس.
عند تحليل أي حدث يستوجب التطرق إلى حيثيات ذلك الحدث. ألحدث أساسه رابطة فرع وندزر. ما حصل كاد أن يسبب كارثة, فهل من الإنصاف أن أصفق لبطلها. ألبطل ضمن مؤسسة معينة, طيب... أليس من المنطق أن أحلل من وجهة نظري انعكاسات وتداعيات ما حصل على تلك المؤسسة فرعاً وقيادة؟. أقرب الناس لوندزر هم الإخوة في رابطة مشيكن الأمريكية والإخوة في فرع تورنتو في كندا. ألسؤال المنطقي: لماذا لم يعترض أي منهم على ما جاء في المقال. جوابي لأنهم أنضج الموجودين في الرابطة وترتكز ديمومة الرابطة, بدون مجاملة, على استمرارهم فيها, والأيام القادمة حبلى بالجديد. لذلك ما جاء من استراليا وكاليفورنيا وأخيراً من باريس مغالطات تصب في خانة الدفاع عن الباطل لا أكثر, للاسف الشديد.
فكرة المقال فهمها البعض وعلق عليها باتجاه الهدف الاساسي الذي كتب المقال من أجله. أما الذي ينظر ولا يبصر فهذه مشكلته.
بصراحة, أنا أستأنس برأيك وطرحك الموضوعي سواء اتفق معي أو لا. قناعتي أن العقلين أرجح من العقل الواحد., وكذا التسلسل التصاعدي.
تحياتي ودمت أخاً عزيزاً




غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1397
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

شكراً اخي مايكل
عندما كان يراد كسر رقبة شخص ما لسبب أو آخر في عهد قبل 2003 , كانت التهمة الموجهة له " ضد الحزب والثورة". أدعياء الكلدان الحاقدون على كل كلداني يحمل أصالة مبدأية يستخدمون نفس الإسلوب الرخيص  "ضد البطريرك والرابطة". ألتغيير قادم لا محالة شاء من شاء وأبى من أبى.  إذا كانت القيادة في الرابطة بمستوى ثقافة وعبقرية سكرتيرها, فلا يسعني إلا أن أصرخ "واأسفاه ويا حسرتاه".
أرجو إن أمكن أن تكتب عن "مشاعر الله" كي يتعلم الأميون من قياديي الرابطة والحبربش حولهم, رغم أنهم يفهمون كل شيء ودوماً على حق هههههههه.
تحياتي