المحرر موضوع: اذاعة صوت السلام تجري لقاء مع السيد عماد ججو في الحمدانية  (زيارة 254 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل مديرية الدراسة السريانية

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 376
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اذاعة صوت السلام تجري لقاء مع السيد عماد ججو في الحمدانية

اعلام المديرية – بغداد
 
استضافت اذاعة صوت السلام ومقرها في قضاء بخديدا "الحمدانية"، السيد عماد سالم ججو مدير عام الدراسة السريانية في لقاء خاص وذلك ضمن برنامج "شلاما لايف" في بث مباشر تم في الساعة العاشرة وحتى الساعة الحادية عشر صباحا من يوم الجمعة الموافق 31 تموز 2020 .
 
تحدث السيد ججو خلال اللقاء عن تاسيس المديرية العامة للدراسة السريانية واقسامها في المحافظات. لافتا الى احصاءات حول اعداد المدارس السريانية والمشمولة بتدريس مناهج الللغة السريانية والتربية المسيحية وحول اعداد الكوادر التعليمية والتدريسية اضافة الى الطلبة والتلاميذ. موضحا في الوقت ذاته الاشكالات الادارية التي رافقت التعيينات موخرا في مديرية تربية نينوى والتي جرت عبر الاستمارة الاكترونية، مؤكدا على استمراره  بالسعي وبذل الجهود لتعيين المحاضرين بالمجان عند توفر درجات تعيين جديدة مستقبلا.
 
كذلك اشار السيد ججو الى اهم انجازات المديرية وابرز النشاطات التي نفذتها، مستعرضا بشكل مختصر مشاركة المديرية في مؤتمرات دولية حول اللغة السريانية ومنها مؤتمر لبنان ولقاء الكاردينال بشارة الراعي وتاكيد المديرية على جاهزية استعدادها لنقل تجربة التعليم السرياني في بغداد الى لبنان وكذلك تطرق الحديث حول مؤتمر القاهرة للغة السريانية.
 
وبين السيد المدير العام دور المديرية في متابعة وفتح القسم السرياني في قضاء الحمدانية والتابع لمركز نينوى للكلية التربوية المفتوحة لوزارة التربية ، مشيرا الى اهمية اللغة السريانية والتراث السرياني ودور الاوساط الثقافية في نشرها والمحافظة عليها.
 
هذا وتواصل المستمعون مع اللقاء من خلال صفحة الفيسبوك التابعة للبرنامج وكذلك بواسطة الرقم المخصص للاتصال والمشاركة والاستفسار حول اي موضوع عن الدراسة السريانية، حيث اجاب السيد ججو خلال اللقاء على الاسئلة المباشرة من قبل المستمعين بكل شفافية، مثمنا في الوقت ذاته الدور المهم للاعلام المرئي والاذاعي والمقروء في تسليط الضوء على عمل ونشاطات المديرية العامة للدراسة السريانية في وزارة التربية الاتحادية.