المحرر موضوع: ترامب: السعودية ستعترف بإسرائيل "في الوقت الملائم"  (زيارة 52 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 17063
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
ترامب: السعودية ستعترف بإسرائيل "في الوقت الملائم"
فرانس برس
15 سبتمبر 2020



توقع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن تعترف السعودية بإسرائيل "في الوقت الملائم"، لتلحق بذلك بركب كل من الإمارات والبحرين، اللتين وقعتا برعايته في البيت الأبيض، الثلاثاء، اتفاقين تاريخيين مع الدولة العبرية.

وأعلن ترامب أن هناك إمكانية لأن توقع "سبع أو ثماني دول" إضافية، اتفاقات مماثلة مع إسرائيل، "بما فيها (الدول) الكبيرة"، لافتا إلى أن السعودية قد تكون إحدى هذه الدول.

وقال الرئيس الأميركي لصحفيين، عصر الثلاثاء، "لقد تحدثت مع العاهل السعودي" وهم سينضمون "في الوقت الملائم".

وكان الرئيس ترامب قد وقع بحديقة البيت الأبيض، اتفاق إبراهيم مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، ووزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد، ووزير الخارجية البحريني، عبد اللطيف الزياني، في وجود شخصيات رفيعة المستوى.

الوثيقة الأولى كانت عبارة عن اتفاق سلام بين الإمارات وإسرائيل، يشمل تطبيع العلاقات بين البلدين. فيما كانت الوثيقة الثانية إعلانا مشتركا بين البحرين وإسرائيل للبدء في خطوات نحو عقد اتفاق سلام بين البلدين. أما الثالثة فهي الاتفاق الأشمل الذي سمي بـ "اتفاق إبراهيم"، تيمنا بالنبي إبراهيم، الذي تقدسه الأديان الثلاثة.

وقبل التوقيع، ألقى كل من ترامب، ونتانياهو، وعبد الله بن زايد، والزياني، كلمات أكدوا فيها على أهمية السلام لتحقيق الاستقرار في المنطقة.

وقال الرئيس ترامب في كلمة أمام الحضور إن اتفاق السلام سيكون أساسا لسلام شامل في المنطقة، والدول الموقعة على الاتفاق ستتبادل السفراء مع إسرائيل وستفتح سفارات. وتحدث ترامب عن بزوغ "شرق أوسط جديد"، وقال "بعد عقود من الانقسامات والنزاعات، نشهد فجرا لشرق أوسط جديد".

 من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، إن الاتفاقان مع الإمارات والبحرين "منعطف تاريخي"، و"يمكن أن يضع حدا للنزاع الاسرائيلي-العربي".

وفي كلمته، شكر وزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد، نتانياهو، على قراره "وقف ضم الأراضي الفلسطينية". وأكد أن اتفاق السلام لم يكن ممكنا لولا جهود الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وأضاف "إننا نشهد اليوم فكرا جديدا سيخلق السلام في المنطقة، وإنجازا تاريخيا لدولة إسرائيل والإمارات".

واعتبر وزير خارجية البحرين، عبد اللطيف الزياني، من جهته إن مراسم التوقيع  لحظة أمل تاريخية لكل الشرق الأوسط، وخطوة تاريخية للسلام الدائم والحقيقي والاستقرار والرخاء في المنطقة بغض النظر عن الدين أو العرق أو الطائفة.

ترامب يتوقع انضمام عدة دول لاتفاق السلام على رأسها السعودية
may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ